غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-05-2011, 07:44 PM
صورة شمس ورى الغيم الرمزية
شمس ورى الغيم شمس ورى الغيم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور







أخبرتني صديقة أن الرواية عالم لا يمكنني الخروج منه حين دخوله
و هـ أنا بعد مضي سنة كاملة على انتهائي من رواية [ عندما تضئ الشموع بيد الحزن ]
تعود الأفكار الرؤاية تغزو مخيلتي من جديد لأبدا معكم بتدوين روايتي الثالثة
[ شتاء لا يقتل الزهور ]
راجية أن تكون كما ترغبون و أكثر متعه
فكونوا بالقرب لإزداد بكم بهاء كما عودتموني آل غرام






  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 25-05-2011, 07:50 PM
صورة شمس ورى الغيم الرمزية
شمس ورى الغيم شمس ورى الغيم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: شتاء لا يقتل الزهور \\ روايتي الثالثة






الجزء الأول




كتب علي في ألواح القدر ذلك الشتاء الدامي لذلك أنا مؤمنة أنه بـ استطاعتي تجاوز كل ما نثرته الأيام من دماء لتجمعها سحابة واحدة تمطرها ماء نقيء يعيد لي زهرة الأمنيات المقتولة على أعتاب العمر المضني زهرة مورقة يفوح شذاها بين جنبي قد نمت بين شتاءات قارصة لا تقبل سوى الفرح حطبا لمدافئها ...


في المدرسة الثانوية بمدينة الخبر و في إحدى فصول الصف الثاني ثانوي وقفت تجمع كتبها المنثورة في درج الطاولة و ترتبها في الشنطة بهدوء لما سمعت صوت يضرب الباب بكل قوة رفعت يدها لصدرها تقاوم صرخة خوف و رفعت رأسها بهدوء و ابتسمت أول ما طاحت عينها على الشخص إلي قدامها
رهف بربكة\ وجع خوفتيني
سعاد و هي تفتعل العصبية\ ما هو المدرسة فضت علي و حضرتك واقفة تنقلين الكتب لشنطة ورقة ورقة
رهف و هي ترفع شنطتها على كتفها\ هذاني خلصت و أكيد أنتِ ما تذكرتيني إلا بعد ما بقى لكِ حد تسولفين معه
سعاد\ يعني من راح يبقى يحرس المدرسة غيري أنا و أنتِ في أخر يوم ؟
رهف\ ليش أستاذة منى راحت ؟
سعاد و هي تسحبها لدرج\ باقي هي و العلة بدور لا تقولين عندك لها سؤال لأن نفسي مفتوحة للغداء و ما أبي أعكر مزاجي و قدامي أسبوع أجازة
رهف بحذر\ طيب بهدوء بطيح
سعاد بضحكة شيطانية\ أريح لك من الاختبارات
رهف بتمثيل\ شوفي شوفي من هناك واقفة
سعاد صدقتها و ركزت بالزاوية إلي كانت تأشر لها رهف بينما رهف سحبت يدها و ركضت ناحية البوابة الخارجية
رهف و أنفاسها تتلاحق\ باي يا حلوة
سعاد لحقتها و هي تتوعد لها\ طيب أردها لك اصبري بس
سعاد و رهف بدت خطواتهم تتقارب أول ما تجاوزوا بوابة المدرسة على الشارع العام
رهف و هي تلتفت وراها\ لا تركضِ أحنا بالشارع
سعاد\ شو يعني حد بـ يقول شيء ؟
رهف\ لا بس بتلتفت علينا السيارات و أنا ما أحب
سعاد و هي تقرب منها\ يا الجبانة
رهف\ قولي إلي تبين ما يهمني أهم شيء إني مقتنعة بقراراتي
سعاد\ يا أختي أحسك عائشة في أوربا على قراراتي و قراراتك هذي فتحي عيونك أنتِ هنا في الخبر سيتي يعني حتى لو طلعتي مع وأحد من سيارات المارة محد بـ يقولك شيء
رهف بنظرة\ الظاهر بقول لعمي يكسر رأسك هذا
سعاد ببراءة\ بقول رهف بتطلع معي كمان
رهف\ محد راح يصدقك لأنه أبوي واثق فيني
سعاد بهمس\ و هو بس عمي
رهف\ شو قلتي ؟
سعاد\ أقول الشمس حارة اليوم
رهف\ وصلنا يا الله أشوفك
سعاد و هي توقف على باب بيتهم\ أدخلي معي
رهف و هي تمشي\ مره ثانية أكيد أبوي ينتظرني الحين
و كملت رهف طريقها بـ تجاه بيتهم إلي كان يبعد خطوات عن بيت عمها منصور [ أبو سعود ]

**************


في إحدى الشاليهات فتح عيونه يطالع السقف لثواني و أبتسم على ذكرى الأمس و كيف كانت سهرة مكتملة الروعة في قاموسه تمدد بكسل و مد يده لجوالة يشوف الساعة الـ 02:05 مساء [ اووف تأخر الوقت ] و أنتبه لمجموعة من المكالمات و الرسائل الموجودة بشاشة جوالة نصها كان يتخطاها بدون اهتمام لأنها بالنسبة له مجرد أرقام يطلبها بمزاجه هو و يتجاهلها وقت يكون مشبع رغباته وصل لأخر مكالمتين كانت من رقم أخوه سلمان ضغط عليه و كأنه متأكد شو سبب اتصاله
فيصل\ الووو
سلمان بسخرية\ بدري كان كملت السهرة
فيصل\ أقول خلصني وش عندك ؟
سلمان\ يعني وشو بيكون عندي غير أبوي من يشوفني إلا يعطيني لسان وين فيصل ما ينشاف ؟ و أنتم ما فيكم خير و لا عندكم مسئولية يا أخي وش هالقرف كأنه أنا الكبير
فيصل بقرف\ و أنت ليش معطيه وجه قوله ما أدري عنه و لا تقلقني بـ اتصالاتك هذي
سلمان\ تعال قوله كذا بنفسك أبوك يحن على رأسي لين يرتفع ضغطي و أنا وأحد يرجع من مرض الجامعة يبي يرتاح
فيصل\ اووف زين أبدل و أجي البيت عكرت مزاجي
سلمان بنقمه\ و أنت فيه مرة كنت رايق أحسن شيء أنام و أنتم بـ كيفكم
فيصل\ حتى لو كنت رايق اتصالك يزعجني أيه نام ترى النوم أحسن شيء تسويه بحياتك لا تزعجني و لا أزعجك
قام فيصل من فراشه بمنتهى العصبية و كأنه يهيئ نفسه لمقابلة طوفان من الغضب مجبر يحجزه في صدره ........


*****************


دخل للبيت و هو يرمي كتبه على أول طاولة قابلته و يتنفس بعمق و هو فاتح يديه لهواء المكيف يتخلل صدره
أم سعود انتبهت له و هي طالعة من المطبخ\ رجعت يمه
سعود التفت لها و هو يبتسم\ أيه يمه
أم سعود\ زين بدل و تعال للغداء من وقت ننتظرك ما هو كأنك تأخرت اليوم
سعود\ أي يمه الطريق كان زحمة و حر ما هو طبيعي
سعاد بطنازة\ أي الله يعينك تجي من الظهران لين البيت مشي
سعود\ وش عندها سعاد خانوا تطنز
سعاد\ لأن محد يأخذ الشمس بالخبر كلها في رأسه غيري أما حظرتك تجي و تروح بالسيارة
سعود\ كم مرة يقولك أبوي أشوف لك باص تقولين لا
أم سعود بضحكة\ ما هي هي إلي تقول لا إلا مستشارة أمورها
سعاد\ يمه لو سمحتِ إلا مستشارة أموري تقول كذا نجمع بين أجر الدراسة و المشقة عندها أفكار أستغرب كيف تطلع من الشمس
أم سعود و هي تمشي ناحية المطبخ\ الله يصلحكم و يخليكم لبعض تعالي بس جهزي معي السفرة و أنت يا سعود ناد أبوك معك و أنت نازل
سعاد بنظرة فاحصة و همس\ أي سعود أستبعد أنه بعالمنا أظنه عائش بوردية الحلم
سعود بقمة الإحراج\ أسكتِ بس هالحين تسمعك أمي
سعاد\ يعني عاد هي ما تدري مشكلتك مفضوح و لا تدري عن نفسك
سعود مسكها من أذنها و هو يضحك\ و الله ما غير أنتِ فتنتي علي في البيت بس لا يكون تقولين لرهف شيء و الله ذبحتك
سعاد بغمزه\ لا إلا هي ما بقول لها إلا بـ أشارة منك
سعود\ أي صبري لين أخلص هالسنة و أتخرج و أتوظف بعدين أكلم عمي بنفسي
سعاد\ و تظن رهف خانوا بتوافق تقول تحلم تسير دكتورة و عندها مخططات للمستقبل
سعود\ دارستها أهم و أنا ما عندي مانع لو تبي تسير وزيرة بوافق لها
سعاد ضحكة من قلبها على حب أخوها\ أرحمني يا العاشق ...

************

بالصالة نزلت للأرض ترتب السفر مثل ما يحب أبوها يكون غداءه كانت مندمجة لدرجة ما انتبهت لدخوله و وقفته يتأملها و يفكر فيها هي بنته الوحيدة إلي قضى عمره يربيها لوحدة من وقت كان عمرها ست سنوات كان لها الأب و الأم و الصديق و كل شيء بالدنيا كيف بتكون يوم حياتها بدونه و هي الوحيدة لا أم و لا أخوان تعوذ من الشيطان و قرب ناحيتها
أبو رهف\ رهيف يبه
رهف ألتفتت جهة صوته بسرعة\ لبيه يبه
أبو رهف\ جهزتِ السفرة لوحدك و أنتِ جايه من المدرسة لوحدك كان ناديتِ علي أساعدك
رهف\ شفتك تقرأ و ما بغيت أزعجك بعدين يبه كل شيء جاهز قرب قول بسم الله و خلنا نأكل
أبو رهف و هو يجلس\ لو بس الله يهديك أجيب لك شغالة تساعدك في البيت
رهف\ يبه ماله داعي بعدين هذي شغالة بيت عمي منصور كل ما احتجتها أرسلتها خالتي و لا قصرت معي
أبو رهف\ أي و الله أنها ما تقصر بنت أجاويد
رهف بربكة\ صحيح يبه ما قلت لي متى بـ تبيع البيت ؟
أبو رهف نزل الملعقة من يده\ أنسي هـ السالفة يبه أنسيها
رهف\ ليه يبه أنت حامل همي عشان المدرسة بنقل لمدرسة جديدة و كل شيء بيسير زين
أبو رهف\ يسير خير يبه الحين تغدي و نامي لك شوي و خلي سالفة البيت بعدين .......

***************


دخل للبيت مع الدرج الخارجي و تسلل لغرفته على طول بعد ما خطرت بباله حركة من حركاته النذلة على طول بدل و لبس بجامه و نزل لصالة سلمان أول ما شافه أنصدم من وين دخل و بدل بهـ السرعة
فيصل\ السلام عليكم
أبو فيصل\ و عليكم السلام أنت وينك من أمس ما تنشاف ؟
فيصل\ موجود يبه الله يهديك نائم بغرفتي فوق من أمس
أبو فيصل ألتفت ناحية سلمان\ ما كنك قلت أنه بالشاليه
سلمان طالع فيصل بقهر\ لا تحط علي هالحين قلت أتصل شفه وين اتصلت و قالي في الشاليه و خبرتك
فيصل بقمة النذالة\ افى لا تبلاني متى دقيت علي ؟
سلمان قام و هو واصل حده\ أيه دقيت قبل سنه يالنذل أنا لو أني عائش بشقة لوحدي خير لي من مقابل أخو مثلك
أم فيصل\ سلمان يمه تعوذ من إبليس أجلس كمل غداءك
سلمان و هو طالع الدرج\ خلوه لكم
أم فيصل\ الله يهديك يا فيصل كان خليته يكمل غداءه
فيصل\ و أنا قايلن له قوم هذا هو قدامك إلا يتبلاني
سمر بتردد\ بس هو جد أتصل فيك أنا سمعته
فيصل طلعت لي هذه بعد\ أطلعي من رأسي أنتِ بس
أبو فيصل بعصبيه\ و الله لا هو فيه خير و لا أنت ما غير ربي بلاني بكم غثاء
فيصل\ لا حول و لا قوة إلا بالله هي تجي كذا على رأسي دائم مدري وش أسوي لك عشان ترضى
أبو فيصل\ قوم بس شف حالك رجال باقي لك سنتين على الثلاثين و أنت لا زواج و لا حتى عقل زي خلق الله
فيصل\ اللهم طولك يا روح حنيت على الوظيفة لين أتوظفنا قلت يهدى خلاص الحين طلعت لي بالزواج من بكرة أتزوج لي لو هندية بس خلنا نرتاح من هالقلق كل يوم نفس الكلام
أم فيصل\ يا يمه أبوك يبي مصلحتك نبي نشوف عيالك و أنت تقول تتزوج هندية
أبو فيصل\ خليه هذا أصلا دلعته ما عرفت أربيه قلت ولدي لأكبر بيريحني بس ما أشوفه إلا زايدني هم ....

***********

تمددت في فراشها تحاول تطرد الهموم ألي ساكنة صدرها بالنوم يمكن يمر فعلا يوم مثل ما تحلم تصحا فيه و تكون ناسية لكل شيء صار معها من طفولتها إلى أخر يوم حزن قضته بالدنيا تتمنى تنسى كل شيء مر عليها في لمحة بصر تنسى الأيام المرة إلي قضتها لمن دخل أبوها لسجن ظلم و كيف عاشتها بين بيت جدتها و عمها وحيدة تنقل شنطتها من بيت لبيت تنسى كيف تركتها أمها وحيدة ما تعرف في الدنيا صدر أمان إلا هي كانت وقتها صغيرة و تجهل كل الكلام إلي تسمعه و حتى بعد ما كبرت ما عرفت من هو المخطئ و لا من تلؤم أمها إلي تركتها بدون سؤال و إلا أبوها إلي قطع كل صلتها بأمها .. طلعت صورتها من الدرج و تأملتها هي الذكرى الوحيدة الباقية لملامح أمها [ يا ترى وين أرضك يمه حيه و إلا ميته تذكريني و إلا الدنيا نستك حتى بنتك ]


********************





تعديل شمس ورى الغيم; بتاريخ 25-05-2011 الساعة 08:06 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 25-05-2011, 08:02 PM
صورة زاد الغلا الرمزية
زاد الغلا زاد الغلا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


مرحبا خيتو
الرواية في قمة الابداع
ان شاء الله اكون من متابعينك على طوووووول <<<الاولى اهم شي
انتظر البارت الثاني



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 25-05-2011, 08:27 PM
صبا الروح صبا الروح غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


مراااااحب ياعسل مره ماصدقت لمن شفت اسمك
الروايه شكلها جنا ن من البداية ان شاء الله اكون من متابعيك وأكيد ذاكرتني في الروايتك الاقبل
بس حابه اسئلك انتي تقولي انها روايتك الثالثة ممكن اعرف الاوليًً?
 

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 25-05-2011, 08:48 PM
صورة البنت الذي كويسة الرمزية
البنت الذي كويسة البنت الذي كويسة غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


هلا والله

شمووووسه



عدتي لنا برواية رائعه

وياهلا فيك مرتن ثالثة بين غراميين وغراميات
^_^


رهـــــــــــف

اتوقع انوو القدر بيرميها
وبتكون من نصيب فيصل



عوافـــــــــــــــــــــــي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 25-05-2011, 08:52 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


السلام عليكم

موفقه ان شاء الله

القوانين ، تحديث جديد ؛



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 25-05-2011, 09:33 PM
صورة مشكلتي دلعي) الرمزية
مشكلتي دلعي) مشكلتي دلعي) غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


بدايه موفقه اختي وشكلها قصه حلوة
وانا اعتبرني متابعتك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 25-05-2011, 10:12 PM
صورة $$نووونى$$ الرمزية
$$نووونى$$ $$نووونى$$ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


بداية حلوة اختى وشكلها الرواية رووووووووعة اعتبرينى من متابعينك وحنا فى انتظارك.
تحياتى$$نووونى$$


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 25-05-2011, 11:02 PM
صورة شمس ورى الغيم الرمزية
شمس ورى الغيم شمس ورى الغيم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها زاد الغلا مشاهدة المشاركة
مرحبا خيتو
الرواية في قمة الابداع
ان شاء الله اكون من متابعينك على طوووووول <<<الاولى اهم شي
انتظر البارت الثاني


و الروعة وجودك
مالنا غنى عنك حبيبي و حياك ربي

منوووووره



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 26-05-2011, 10:08 PM
صورة شمس ورى الغيم الرمزية
شمس ورى الغيم شمس ورى الغيم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صبا الروح مشاهدة المشاركة
مراااااحب ياعسل مره ماصدقت لمن شفت اسمك
الروايه شكلها جنا ن من البداية ان شاء الله اكون من متابعيك وأكيد ذاكرتني في الروايتك الاقبل
بس حابه اسئلك انتي تقولي انها روايتك الثالثة ممكن اعرف الاوليًً?
 

و كيف ننسى حبايبنا يا جميلة
سعيدة انك لسى بتذكريني و لسى مكانكم بقلبي
طبعا لازم تكوني متابعه لي لجل ابدع
امممممم بالنسبة لسؤالك اتمنى انه وصلك بالتقييم
مشكوووورة يا نووور



موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1