غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 03-07-2011, 02:40 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
01302798240 حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي , كاملة


هااي صباايا ... اليووم يايبه لكم رواااية احممم احمم بقلمي و اتمنى انهاا تعجبكم ..
راح انزل اول 3 بارتات و إذا شفت تفاعل بنزل الراابع ....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 03-07-2011, 02:51 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
الافتراضي رد: ~©.حبـﮛ يا ولد عمــي خـــيال و أني أسيبك يبقى محال ~ ®


الجزء الاول ..
في الامارات بتحديد في العين ..
...في بيت سهيل (ابو محمد الي هو سهيل متزوج بالصغيرة و عندهم محمد 26 متزوج بموزة و عنده 3 أطفال نهيان 5 سنوات و اليازي3 سنوات و أحمد 1سنه وهو ساكن في أبو ظبي و حمدان 24 و يشتغل في التحريات و حارب 22 يدرس جامعة و مايد 20يشتغل في شركة ابوة الي مشترك فيها مع أخوانه راشد و مسلم و .....و مريم و الريم التوأم 19 يدرسن في جامعةالإمرات)
... يوم الجمعه ...
ريم كانت نايمة و مريم في غرفتها تتسبح كانن بيروحن بيت عمهن راشد لان كل جمعة يروحن بيت عمهن و اليوم بيت عمهن راشد و اليمعة الياي بيت عمهن مسلم .. دخلت فطامي ( بنت عمها راشد) على ريم بعد ما مرت على مريم .. اول ما فتحت الباب شافت الريم نايمة راحت صوبها و يابت ماي من دون اي تفاهم حطت في ايدها ماي رشتها شوي شوي بس شافت انها ما تحركت .. ريم من النوع ألي نومه ثقيل ما تحس الا بدفاشة راحت فطامي الصوب الثاني و تمت تنقز في الشبرية بس بعدها الريم ما تحس اوووف منها نومها ثقيل .. راحت عند ويها و قالت بصوت عالي .
فطاامي : ريموه حبيبي يلا قومي ...
ريموه لا حياة لمن تنادي ... نايمة في سابع نومه ... فطامي ماتت قهر .
فطامي منقهره : ريموووووووووووووووووووووووووووه يله قومي ......
راحت فطامي و يابت ماي هاي المره مب في ايدها الجيك كله .. و كبته الماي في ويها و هيه منقهره ..
الريم و هيه خايفة : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آه شو هذا ...
من كثر ما كان صوت ريم عالي ... حمدان كان في غرفته و سمع صراخها لن غرفتة مقابلة غرفتها ... طلع من غرفتة راح غرفت الريم .. ما دق الباب فتح الباب و فطامي كانت تضحك على شكل ريموه و شيلتها على كتفها .
اول ما دخل حمدان شاف فطامي يوم تضحك فطامي ما انتبهت له .. هوه اول ما شافها تيبس مكانه يا ربي كيف حلوه ضحكتها..
حمدان بصوت واطي: احم احم ..... ليش كل ها الصراخ .
استحت فطامي و عدلت شيلتها و تحجبت ..
فطامي : ههههههه
الريم بقههر: فطامي الغبية رشتني ماي... يا ليته دافي ... باااارد ... هاي ما تعرف تقوم بهدوء ..
حمدان يبتسم : لا تقولين عنها غبية ...... و اصلن انتي نومج ثقيل ما تقومين الا بدفاشة .
فطامي مستحية و نظراتها تتجنب نظراته: اصلن انا من ساعه و انا اقومج ....حشى هب نوم عليج .
حمدان يضحك : الله يعين ذياب عليج ... هب نوم هذا .. ما تقولين غير جثه .
الريم منقهره : ياحظه اصلن ..
فطامي بخبث: لازم ترضين بالواقع هوه الحين خطيبج .
الريم بقهر: ااااف ما باه ... اكرهه .
حمدان : عادي بتحبينه بعد الزواج .... اصلن انتي تغارين منه .
ريموه بسخريه : انا اغار من ذياب ما عندي سالفه اغار منه من شو اغار يا حسره ..( بثقه و غرور) انا احلى عنه ..
حمدان : بس خلاص فكونا يلة قومي .. انا بوصلكن .
قامت ريموه و راحت الحمام ... و حمدان كان يترياها تروح عشان يكلم فطامي ... و يسولف عندها ... راحت ريم الحمام تتسبح .
حمدان : علومج فطامي ؟؟
فطامي تستحي يوم تقعد مع حمدان بروحها اما يوم يكون عندها حد عااادي ..
فطامي تبتسم و منزله راسهاا: بخير و من صوبك ؟؟
حمدان بابتساامه ساااحرة : بخير ... و في خاطره"من شفتج " .
فطامي مستحية : دوم انشاء الله .
حمدان : وياج ...
و تدخل عليهم مريم ..
مريم : هلا فطومي ؟؟
فطوم : اهلين .
مريم تستهبل : هااا شو تسوون بروحكم اعترفو عاد قلنا محيرين .
حمدان باستهباال: انتي شو خصج شو نسوي ... سر بيني و بينها صح فطامي؟؟؟
فطامي مستحية ما تقدر تتكلم صار ويها احمر و ألي يشوفهاا يقووول مخنوقه ههههه .
مريم تضحك : البنت استحت اووو بس شو قلنا نحنا ..
حمدان و عينه ع فطاامي: هههههه "محلات الي يستحون ".
فطامي خلاص ماتت من المستحى عاد دورو ويها من الفشله ...
مريم : بس عيب ويها بينفجر من المستحى .
حمدان يبتسم : يلا اترياكن في السيارة ... لا تتاخرون .
بعد ما طلع حمدان من الغرفة ... طلعت ريموه من الحمام .. و شافت فطامي ويها احمر .
ريم باستغراب : امبييييية شو فيه ويهج غادي احمر ...
مريم : هههههههههههههههههههه
فطامي بقهر: بس عااد سكتن تراااني برووح .
مريم و ريموه تمن يضحكن عليها و بعد ما خلصت ريم تتلبس سارن البنات سيارة حمدان .
ريموه : انا بركب قداام .
مريم : لا انا اكبر عنج ... انا بركب قدام .
ريموه : شو اكبر عني بخمس دقايق ... الي بيوصل اول هوه الي بيركب اول
فطوم سمعت ضرابتهن و طنشتهن و راحت عنهن .... طلع حمدان من البيت و سمع ضرابتهن .
حمدان : الي بتوصل اول هيه بتركب قدام .. يله بسرعة بيتغدون عنا .
خطف منهن حمدان و سار صوب سيارتة .. الريم و مريم تمن بتماطن الي بتوصل اول هيه بتركب قدام ... بعد خمس دقاييق وصلن في نفس الوقت .
الريم : انا وصلت قبلج .
مريم : لا انا وصلت قبلج .
حمدان : انا عندي الحل .
مريم و الريم : شوووووو ؟
حمدان : انتن قلتن ان الي توصل اول هيه بتركب قدام صح و لا لا .
مريم و الريم : صح .
حمدان يبتسم بخبث : انزين فطوم هيه الي وصلت قبلكن .
فطوم مستغربة : اناا!!!!!.
مريم و الريم : شوووووو ..
حمدان يخلي عمره جدي : يله فطوم ركبي قداام ... ما شي نقاااش .
ركب حمدان السيارة و هوه يضحك على اشكالهن و ما عطاهن فرصة .
الريم بقهر: هااا فطووم يا الله ركبي قداام عند زوج الستقبل .
مريم بثقه عااليه: اصلن ما تقدر تستحي .. انا بركب بدالها .
فطوم ( اونها تخلي عمرها هاديه خخخخخ) : شو انا ما اقدر اركب قداام .. ليش ؟؟ .. عاادي ولد عمي .
مريم بنظرة تحدي: يله انزين يله ركبي قدام ... اتحداج .
فطوم بقهر: اوك .. بشرط عليج شرط إن ركبت قدام ... ما عليه انا اراويج .
مريم تستهبل : هههههههههههه يله ركبي عند( وتلف صوب الريم ) شو نسيت ريموه عيديها نسيتها .؟؟.
الريم بصوت عالي : عند زوج المستقبل ههههههههههههههههه.
مريم : ههههههههههههه .
نزل حمدان دريشة السيارة .
حمدان : يلة اخرتوني ركبن .... و لا بروح عنكن .
الريم : يله زوج المستقبل يتريااج .
ركبت الريم و مريم السيارة .. تمت فطووم متردده تركب و لا لا ....
مريم تبتسم : يله ركبي .
ركب فطوم قدام بس عشان تقهر مريم و الريم نفس ما قهرنها .. و عشان تفوز بالشرط ... تمت فطووم تتحلف لمريم في خاطرها ..... ركبت فطوم قدام هيه ميته من المستحى و حمدان طاير من الفرحه .. .. طول حمدان على المسجل ..و ارتبشن مريم و الريم .. اما فطووم ساكته و تشوف الدريشه .
الريم تعلي صوتها : شفيج ساكته .... احيدج ما تحبين تسكتين يوم تكونين في السياره .
فطوم تحاول تتبتسم : انتي سديتي عني .
مريم بخبث: يمكن تستحي .
حمدان أونه يرااعي مشااعرها << كذاااااااب: بس عاد سكتو عن البنت .
مريم بنظررة مكرر : ولا لا يكون انته بعد استحيت ههههههههههههههههه .
الريم : ههههههه .
حمدان طالع فطوم شافها ويها غادي احمر من المستحى ... ابتسم حمدان .. بعد خمس دقيقه وصلو بيت عمهم راشد ( عمهم راشد متزوج بقطرية و اسمها ميثة و عندهم هزاع و هو البكر يشتغل في قسم الطوارئ عمره 23 و عبيد 22 و في كليه الشرطة و زايد و يشتغل في شركه ابوه و فطامي 20 درس هندسة في جامعه الإمارات و نورة 19 تدرس في جامعه الإمارات و هي و الريم نفس التخصص ادب أنجليزي و الريامي 17آخر العنقود اسمهاا اصلان مريم بس يدلعونها الريامي و هيه في المدرسة ثانويه عامه أدبي و دحيحه) ...نزلن البنات و حمدان و راحو الصالة ... لان كل الحريم و الريال في صاله وحده .
البنات و حمدان : السلام عليكم .
الكل : و عليكم السلام .
كان الكل موجود ما عدا ذياب ( ذياب ولد عمهم مسلم 21 و يدرس برا في لندن و عنده ثلاث خوات عفرا 20 و هي في جامعه الإمارات تدرس بزنس و العنود 19 تدرس في جامعه الإمارات اول سنه و هي نفس تخصص مريم علم اجتماع و أخيرااا وليس آخرا ساره 17 و ثانويه عامه مع الرياامي في نفس المدرسة بس عندها عقده الدراسه ماااتحب شي اسمه كتاااب ..)..... راحن البنات و سلمن على الحريم و بعدين على عمامها ... الريم كانت آخر وحده تسلم.. سلمت على ابوها و عمها راشد و آخر واحد سلمت على عمها مسلم .
ابو ذياب ( مسلم) يبتسم : تعالي الريم قعدي عدالي .... عقاب لج سلمتي عليه آخر واحد يلة تعالي يلسي عدالي .
الريم تضحك : ههههههههههه احلى عقاب .
يلست الريم عدال عمها مسلم و تمو يسولفون البنات بصوب و الحريم بصوب و الشباب بصوب و الشيبان بصوب ... الريم كانت بصوب الشيبان و هيه بتموت من ملة سوالفهم .... بعد نص ساعه دخل عليهم ذياب ..
ذياب يبتسم : السلام عليكم .
الكل : و عليكم السلام .
سلم ذياب على الشباب و بعدين راح صوب عمامه و عيونه مطنشه وجوود الريم.. سلم على عمومته و قعد عدال ابوه بس الجهه الثانية
بو ذياب : ريموه فديتج تريدين عصير ؟؟
ريم : لا فديتك بشرب بعد الغدا .
ذياب اونه يغار : ابوي ترااني اغار من هاي الفاره .
ريم منقهره : انا فاره !!!....اذ انا فاره انته شو عيل قرد يا القرد .
بو ذياب : ههههههههههههه بسكم بتبدوون المعركه.
ريم منقهره : عمي هوه البادي ما تشوفه يسب ..
ذياب يبتسم : شو اسوي قاعد اقول الصراحه .. و لا ما تحبين الصراحه.
ريم منقهره: هاي صراحه !!... انا احلى عنك يا الشين .
ذياب يبتسم : الحين انا الشين... انتي شو عيل يا الخسفه .
ريم بقهر : خسفه مرتك .
ذياب يبتسم " خبلـــه تقهرني..": انتي حرمتيه .... حد يسب عمره؟؟ هههههه .
ريم بقرف: تخسي اكون حرمتك ... شايف عمره و هوه و لاشي .
ذياب يضحك : هههههههه من حقي اشوف عمري دام حرمتية انتي .
الريم بقهر : اووووووووووووف منك ما شي عقل .
ذياب يبتسم : طالعين شراتج .
بو ذياب : بسكم عاد سكتوا من يتوا و انتو تضاربون ...
بو ذياب يوجه الكلام لولده ذياب ..
بو ذياب : يله قم ذياب حطوا الغدا .
قام بو ذياب و بعدها قام ذياب و الريم تشوفه بقهر .. اول ما قام ذياب شاف الريم تشوفه و هيه منقهره راح و طنش نظرااتهاا الحااقده.. و ريم في خاطرها تروح صوبه و تمط شعره لين ما يتقطع و تضربه و تبرد حرتها فيه ...... راحن الحريم الميلس الثاني عشان يتغدون ....
.... صوب الريال ....
ذياب: لا ماافيني .. اجلووهاا
بو ذياب بصووت واطي: بس... عمك بيتغيض بيقوول يلعب ع بنتي و انته من 3 سنين و انته خاطبهاا شو بتخليهاا معلقه؟؟؟؟
ذياب يكلم بو محمد: عمي سهيل ؟؟.
بو محمد: هلا .
ذياب يبتسم غصبن عنه: متى تبون الملجه ؟؟
حارب وهو يتمسخر على ذياب : حشى يا ويهك لوح ... انته ما تستحي .
ذياب " مااالت والله لوو ما وصيه يدوة و حشمه عمي مااكان خذتهااا..": ليش استحي ما سويت شي سالت متى الملجه ؟؟
ماايد بسخريه: ههههه بدري عليك .. ليش مستعيل...
عطااا ذيااب نظره سكتت ماايد ..
بو محمد: خله براايه قول الي تريده ... و الملجه متى ما تبونها ؟
ذيااب: ماا اعرف .. ( لف صووب ابووه) شوو؟؟
ابو ذياب: بعد ثلااث اساابيع...
بو محمد بابتسامه رضا: زيــــن..
ذياب بانفعاال: لا .اااا
بو محمد: ليييييييييش..؟؟؟؟
ذياب بارتبااك " شووو اقوول؟؟؟": عمي ...اا لا ا قريب وااايد يمكن مااايكون عندهاا وقت تجهز..
بو ذيااب: هيه بس ملجة و العرس بعدين يتحدد...
ذياب وهو يبين عكس ألي دااخله " آآآآه ليش انجبرت علييييج ؟؟..اووف: انشااء الله...
بو محمد : ما يخالف بس بشوف رايها و راي الوالده .
ذياب: انشاء الله .
كملوا غداهم ...
.... عند الحريم....
نوره : مريم شرايج نروح .
مريم : وين ؟؟
نوره : عند المغاسل بنغسل ايدنا و بني .
مريم : اوك يله رحنا .
مريم و نوره طلعن بيروحن يتغسلن عند المغاسل .... و كان حارب يتغسل ... كانن يتمشن لين ما يوصلن عند المغاسل كانت نوره تضحك عاد هاي الانسانه من تضحك ما تسكت و مريم تعيبها ضحكت نوره .. و دوم تضحكها عشان تسمعها .. حارب اول ما سمع ضحكتها عرف انها نوره ..
حارب في خاطره : فديت هاي الضحكة يعلها دوم.
دخلت نوره و مريم المغاسل عشان يغسلن إيدهن ...اول ما شافت نوره حارب وقفت ضحك و تم قلبها يدق بسرعة ...
حس بأن دقاات قلبه مسمووعه و تنطق بارتبااك : اا اشحالج نوره ؟؟
نوره و هيه منزله راسها : بخير و من صوبك ؟؟
حارب في خاطره بخير بشوفتج : مديم .. بخير
نوره رفعت راسها عشان تشوفه طاحت عينها في عينه : وياك .
لاحظت مريم توتر نورة وهيه تعرف انها تحب حاارب فما حبت تحرجها: بسكم عاد يله نواري تغسلنا عقب بروح الصله..
تغسل حارب و عقب طلع .... تغسلت نوره و مريم و بعدين راحن الصالة و شافت الشباب و البنات بس متيمعين الا الي ساره راحت تيب ولد موزه حرمتة محمد اما الشيبان كل واحد شل حرمته و راح غرفته والي راح بيته ... راحن و قعدن عند البنات ... كان ذياب يطالع الريم و ما شل عينه عنها و الريم بتموت من القهر هذا ليش يطالع كنه مش شايفني و لامره ... بعد 10 دقايق دخلت ساره و كانت شاله احمد ..
محمد : هلا والله حمودي حبيبي .
راح مايد يشرب ماي في المطبخ .
ساره : اوووف تعبني ها ولدكم حد يشله كسر ايدي .
موزه و محمد : قولي ما شاء الله .
ساره : ما شاء الله .. حد ايي يشله و لا بعقه .
محمد : دامج قومتيه و هوه كان نايم تحملي المسؤولية ... و نحنا بروح ننام .
ساره : لا والله ولدي و لا و لدكم ..( تتبتسم ). يا بنات يا حلوات حد فيكن تشله ؟؟
البنات : ما فينا .. خايفات نتكسر ... ما شاء الله .
ساره بقهر : اووف و لا وحده فيكن تنفع مالت عليكن ..
عفرا : انزين نزليه تحت .
ساره بقهر : هذا الدب اول ما يقوم لازم حد يشله .. إذا محد شله يتم يبكي عاد تعرفينه يوم يبكي ما تقولين غير سيارت اسعاف ..
محمد يكلم موزه و يبتسم : يله حبيبي سرنا نرتاح .
موزه : حرام و حمود منو عنده ؟
محمد يبتسم : ساره عنده عقاب لها ماره ثانيه ما تقومه .
ساره بقهر : انا ما قومته بروحه قام ...
محمد مطنش ساره : موزوه يله حبيبي رحنا ....باي ساره لا تذبحينه انزين هههههههه .
مسك محمد ايد موزه و راحو غرفة الضيوف عشان يرتاحون .... مايد كان توه ياي من المطبخ
ساره تبتسم بقهر : شباب من فيكم البطل و بيشل حمودي .
و لا واحد دزلها ويه كل حد مشغول .... البنات يسولفن و الشباب يلعبون ورقه و يسولفون .... كان مايد وراها .
مايد يبتسم : هاتيه انا بشله .
ساره مستانسة : بتسوي فيه خير .
كان حمود سادح على كتف ساره و يمص صبعه.. مد مايد ايده عشان يشله .. قبل ما يشله مايد .. صااااااح حمود يريد حضن ساره .
ساره تكلم احمد : اووووف منك انا ما ريدك .
مايد : ههههههه شكله يريدج .
ساره تكلم حمود و هيه شاالتنه: حمود حبيبي روح عند عمك مايد بيوديك الدكاان عنده حلاويات كثير .
حمود فرحان : حواااوااا ( حلاااواا)
نقز حمود بسرعة عند عمه ما واحالهم ..و كان بيطيح .. بحركة سريعه حطت ساره ايدها تحت ذراع حمود عشان ما يطيح و مايد بحركه لا اراديه حط ايده فوق ايد ساره ( بالغلط ) و هذا كله استوا بسرعه .. انتفضت ساره من لمست مايد ايدها... و بسرعه سحبت ايدها .. و ويها غادي احمر من المستحى و الفشله ..كان قلبها يدق بالقو تحس انه كل الي قاعدين يسمعون دقات قلبها ..ربعت بسرعه صوب البنات و هيه تتنفس بصعوبه ..... حمدت ربها انه و لا واحد شافهم عشان ما يعلقون عليها ..
ريامي : ساروه شو فيج ؟؟
ساره سرحانه و لا سمعت ريامي شو تقول .
ريامي و هيه تدزها : سااااااره شو فيج ؟؟
ساره توها تستوعب : ها شو فيج ؟؟
ريامي : الحين انا شو فيني .. انتي شو فيج ؟؟ تقولين كلب يربع وراج .
ساره : لا ما فيني شي .
ريامي بشك: متاكده ؟؟
ساره بارتبااك: هيه متاكده ...
تمن البنات يسولف الا ساره تمت ساكته تحس بشي و تمت تفكر كيف الحين بحط عيني بعينه اااااف فشله طول القعده و هيه ساكته و سرحانه ..و مايد نفس شعور ساره كله ساكت حس بشعور ثاني كان قلبه يدق نزل راسه و طلع هوه و حمود و راحوا الدكان و يوم ردو اول ما دخل حمود و مايد باب الحوش .. شافوا ساره تمشي برا بروحها و شكلها سرحانه .. ربع حمود صوب ساره ..و هيه يوم شافته يربع صوبها وخت عند مستواه و حضنته........ كان مايد يمشي و عيونه عند ساره ما شلهن عنها و يقول في خاطره يا حظك يا حمود ....
حمود فرحان : امووو اتااني حواااوااا .... ( عمو عطااني حلاااوااا) .. ( مد حلااوا حق ساره) حوااواا هلوو..( حلااوا حلوو)..
ساره تبتسم : لا ما ريد حبيبي .. يله نروح عند ماماه ...( و هيه منزل راسها و تكلم مايد .. و مايد ما شل عينه منها ) مشكور مايد .
مايد و هوه يبتسم و في خاطره يحلات اسمي على لسانج : العفو ..ما سوينا شي هذا حمود الغالي .
ساره تبتسم : سمحلي بروح اودي حمود عند امه ..
مايد يبتسم وهوه يكلم حمود : حبيبي حمود لا تعذب عمووه انزين كون ريال .
مافهم عليه بس هز رااسه...
راحت ساره هيه و حمود داخل البيت و مايد تم يطالع ساره لين ما دخلت داخل البيت .. ساره اول ما دخلت داخل البيت حطت ايدها عند قلبها و هيه تتنفس بسرعه و تقول في خاطرها محد عذبني غيرك ... و مايد من ابتعدت عنه ساره انسدح على كرسي من الكرسي الي برا و حط ايده فوق راسة ة تم يتخيل ساره و يفكر فيها و ما حس بعمره الا و هوه نايم...... ساره بعد ما ودت حمود عند امة .. قعدت عند البنات شوي وبعدين راحت المطبخ الي برا عشان تشوف الفواله.... يوم هيه طالعة ما انتبهت ان مايد نايم على الكرسي .. سارت المطبخ و شافت الفواله يوم هيه طالعة من المطبخ طاحت عينها على الشخص الي نايم و حاط ايده فوق راسه ... سارت صوبه ما كانت تدري ليش راحت صوبه ريولها ودنها عنده قلبها عورها نايم في الحر ... يوم تقربت صوبه تمت تتأمله فتره و دقق في ملامحه .. كانت بتروح بس قلبها ما سمح لها تخليه و تروح ...
ساره بحنان و بصوت واطي : مايد مايد يله قوم .
مايد مب مستوعب : مممممم بعدين امي ... توها الساعة .
ساره تضحك عليه لان يتحسبها امه : هههههههههههههه مايد قوم .
مايد : بعدين امي .
ساره تيود عمرها عشان ما تضحك : انا مب امك يله قوم .
مايد مب مستوعب يتكلم و هوه نايم : انزين منووه ؟؟
ساره تضحك : ههههه احزر منوووه ؟؟
مايد و هوو رااايح فيهاا مب حااس بالدنياا : يله حبيبي طلعي برا .. بندي اليت و سكري الباب .
ساره انصدمت قالها حبيبي ..شو يريد يطير عقلي؟؟ ... بعد شو طلعي و سكري الباب .... شكله يتكلم و هوه نايم فديته يجنن و هوه نايم ...
ساره : بس انته برا كيف اسكر الباب ...
مايد بدا يستوعب شوي : كيف ما شي باب شو كسرتوه !!!
ساره : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه آي بطني تعورني من الضحك ههههههههههه .
مايد توه استوعب كل شي فتح عيونه و شاف ساره تضحك .. فديت هاي الضحكه ..تم يتاملها و هيه تضحك
ساره تضحك : شكلك تتكلم و انته نايم هههه .
مايد يبتسم : ضحكي ضحكي ما عليج ..........شو قلت ؟؟؟.
ساره تبتسم: قلت اشياء و اشياء الله يستر عليها ..
مايد منصدم : شو قلت ؟؟؟؟!!
ساره تبتسم : سر .
مايد : شو سر و انا الي قلته ..
ساره : لالالا
مايد و هو يلح: دخيلج قوولي شو قلت ؟؟ اخااااف خرتهاا ....ههه قولي
ساره : اوكيه بقولك و برحم حالك .
مايد : يله .
ساره : اول ما قومتك قلتلي ( تقلد صوته ) امي بعدين ... و تميت اقولك قوم بس تقعد تقولي امي بعدين .. قلتلك انا مب امك .. قلت عيل منو ..قلت احزر انا منووه .. قلت " ماقالت شو قال استحت ههه" قلت اا مريم يله طلعي و سكري الباب و راج ... انا قعت اضحك عليك .. قلتلك ما شي باب عشان يتسكر .. قلتلي شو الباب ماشي كسرتووه .. عااد انا مت من الضحك . . بعدين انته استوعبت و قمت بس ....
مايد : ههههههههه انا كل ها و قلته .
ساره : يله قوم كمل نومك داخل .
مايد يبتسم : لا خلاص طار النعاس .
ساره تستهبل :طار انزين مسكة هههههههه .
مايد يبتسم : هههههه سخيفه .
ساره : طالعة عليك .
مايد : بسم الله عليه .
ساره : يله اخطف عاد السخاف كله عندك .
مايد اونه زعل : انا سخيف ما عليه خلاص انا زعلان .
ساره حز في خاطرها : خلاص لا تزعل كله و لازعلك ...
مايد : بشرط .
ساره في خاطرها عيوني لك : شو ؟؟؟!!
مايد : تسويلي عصير برتقال فرش من ايدج .
ساره تبتسم : بس شي في الثلاجه جاهز .
مايد : لا اريد من ايدج .
ساره تبتسم : انشاء الله ... اوكيه الحين بسويلك .
مايد : يله اترياج داخل .
ساره :اوكيه .
سارت ساره تسوي حق مايد عصير برتقال .... و مايد راح داخل و هوه طاير من الفرحة ..... ساره كانت تسوي عصير في المطبخ و هيه تغني مستانسه ...حد دخل عليه و هيه مب منتبه من دخل ..... الي دخل راح وراها و حط إيده على عيون ساره .
ساره منصدمه : آآه منووه ؟؟..... اوكيه انا بروحي بعرف ...
تمت تتلمس ايد الشخص الي حط ايده على عيون ساره ...
ساره تفكر : هااي إيد بنت ..اممممممم من بتكوون .... عنود صح .؟؟
عنود تضحك : ههههههههههههههههههههههه .. كيف عرفتي ؟؟
ساره تبتسم : اعرف حركاتج .
عنود : هههههههه .
دخل عليهن عبيد .. ما كان يدري ان حد في المطبخ .. اول ما دخل عبيد ساره و عنود تحجبن ..... عبيد كان وايد يرتاح يوم يكلم العنود او يطلب منها شي ما تقوله لا ... و ما يستحي منها ....
عبيد بابتساامه: هلا ببنات العم .
عنود و ساره : اهلين .
ساره : عنود انا بروح اودي العصير .
عنود تبتسم : اوكيه .
راحت ساره تودي العصير حق مايد .
عنود : عبيد تريد شي ؟؟
عبيد يبتسم : هيه لو ما عليج امر .
عنود و قلبهاا يرفرف " ياا ويلي من الابتسااااااامه بموووت": و لو ....
عبيد يبتسم : هههههه تسلمين .
عنود : شو تريد ؟؟؟
عبيد : اريد ماي .
عنود تبتسم : انشاء الله .. ما طلبت..
عيد يبتسم : تسلمين .
صبت عنود حق عبيد ماي .. اعطته اياه ... شرب عبيد الماي و طول الوقت و عنود تطالع عبيد متنحه فيه " فديييييييييييييتك و الله أنك رحييييم آآآه لوو تحس فيييني ..اوووف يلعن أبو الحب شو يعذب " ..
عبيد يبتسم : ههه شفيج جي تطالعين كنج مب شايفتني و لا مره .
عنود بارتبااك : ههههههههه اا لا لا بس اترياك تخلص تشرب مااي .... اا تريد بعد ماي ؟؟
عبيد يبتسم : لا مشكوره ... يله انا بروح .
عنود بحسرة : باي .
عبيد راح داخل و تمنت العنوود أنه ماايروح ..وعقب راحت العنود... قبل كل هاا الاحداث يوم ساره راحت تودي العصير حق مايد .. دخلت داخل ما حصلت حد ...
ساره : وين راحو ؟؟؟
راحت ساره الصاله الثانية .... انصدمت لقت مايد نايم على وحد من الكرسي و حاط السفره في ويهه ... ساره كانت بتقومه بس قالت لا حراام بخليه ينام شكله نعساان .... حطت ساره العصير في الطاوله الي عداله .. و راحت فوق تدور البنات .... فتحت غرفة رياامي ما حصلت حد .. بعدين راحت غرفة نواري و ما لقت حد بعدين سارت غرفة فطامي لقت كل البنات قاعدات فيها ... كانت مريم و نوره و ريامي فوق الشبريه اما ريم و فطامي و عفرا قاعدات تحت راحت ساره و قعدت على الكرسي .. الي عدال الدريشه ..
ساره : وين اختفيتن و انا ادوركن من الصبح .
عفرا تمزح : الصبح و لا المسا هاااااااااااااااااااااااا ههههههههههه .
الكل : هههههههههههههههههههه سخيفه .
عفرا : طالعة شراتكن ....
ريامي : ما يجوز انتي اكبر وحده فينا ..
مريم تضحك : ههههههههههههههههه عيوز ..
عفرا : انا عيوز !!! انتي شو عيل يا الياهل ... نونو ايبلج مرضاعة ..
مريم تخلي عمرها ياهل : وااااااااااااااااااااااااا انيد(اريد ) حليب ما يخصني اريد حليب واااااااااااااااااااااااااا
و تدخل عليهن عنود ..
عنود تمزح : و الله الحين بيبلج من عند حمود حليب طازج .. ..
مريم تخلي ويها شكل ياهل يصيح : و الله انا انيد حليب (اريد حليب) ... اثي ( اتي ) من حمود انا يوعانه اريد انام بثرعه (بسرعه )... يله نوووحي ( روحي )..
عنوود : ههههههههههههههههههههههههههه انشاء الله ماما مريم .
مريم شكل ياهل تبكي : وااااااااااااااااءءء اريد ماماه اريد ماماه ما يخثني اريد ماماه الحين اريدها ماماه وينث (وينج ) واااااااا....
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
فطامي تضحك : ههههههه أي حشرتينا بس صياح يااااا نونو .
مريم : انا حشره الحين ... ما عليه بخبر عليج باباه .. بثوفين (بشوفين ) انا ما حبج .
فطامي تضحك : هههههههههه بس انا احبج ..
مريم زعلانه : لا ما حبج ... ما حبج .
فطامي زعلانه : خلاص انا بعد ما حبج .
تمن البنات يسوفن و يضحكن ..... بعدين نزلن تحت .... و كان محد في الصاله ... و قعدن في الصاله و كملن سوالف ..
فطامي تذكر : اووووووووف نسيت سماعاتي في غرفة هزاع .. اووووه ما فيه ايبهن ..
مريم : عيل لا تروحين .
فطامي : اريد اسمع اغاني .... من فيكن بتروح تبهن ؟؟
الكل : اوووه ما فينا سيري غرفة اخوج .
فطامي : اوف ما فيكن فايد ..
بعد دقايق تذكرت فطامي شرطها من مريم .
فطامي تبتسم بمكر : آآآآآآآآآآآآآآآآآي مريم .
مريم : علوم .
ريامي : علوم و لا رياضيات ههههههههههههههههههههااااااااااه .
الريامي ببروده: هه قديــمه ..
الريم بقهر: ههه لا مش قديمه ..
فطامي تبتسم : ( التفتت للريم و رياامي و عطتهن نظره سكتتهن) المهم ...تذكرين شرطي ؟؟؟
مريم تستهبل : أي شرط ما حيد تشارطنا .
فطامي بقهر : شووووووووو ؟؟!! تشارطنا يوم قلتيلي اركب قداام .. حتى ريموه الشاهده .
ريموه : هيه صح عندها شرط ....يله آنسة فطامي شرطي .
مريم : هههههههههه هزمتوني .. يله شوه ؟؟
فطامي : احم ااحم ... صح انا اريد سماعات .. و السماعات في غرفة هزاع و انا مافيه ايبهن ..
مريم كنها فهمت شو تريد : شووووووووووووووو ؟؟ تريديني انا ايبهن ؟؟؟
فطامي تبتسم : عليج نور ... يله ما يخصني ..
مريم بستسلام : هوه في الغرفة ..
فطامي : لا طلع .... ارتاحي ... يله بسرعه قبل ما يي ..
وتوجهت لغرفته و هيه مطنقره ...

يتبع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 03-07-2011, 02:54 PM
صورة MRM-8 الرمزية
MRM-8 MRM-8 غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


واااااااااااااااااااااااااااو صراحة اسم قصتج جذبني يا تاااااااااااااااااااااااااااامي الحبوبة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 03-07-2011, 02:57 PM
صورة MRM-8 الرمزية
MRM-8 MRM-8 غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


بقرأ الباارت بعدين برد عليج.....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:04 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


العفوو قلبوو و اتمنى تعجبج ... الحين بنزل البارتاات الثانيه ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:05 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


الباارت الثاااني ....

ربعت مريم غرفة هزاع .. اول ما دخلت الغرفه ... اندهشت من الغرفة لقتها مرتبه و كل شي مرتب .. اول مره تدخل غرفة شباب مرتبة ..... راحت صوب التسريحة تمت تدور السماعات .. و هيه تدور ما انتبهت ان هزاع دخل الغرفة و شاف مريم تدور على شي .... مريم ما حست يوم دخل هزاع الغرفة .... كان هزاع يريد يخوفها ..
هزاع يخلي عمره معصب : مريم شو تسوين هنيه ؟؟؟؟؟
مريم خافت : امييييييييييييييييييييه .. كيف دخلت ؟؟؟؟!!!
هزاع يضحك على شكلها : هههههههههههههههههههههههههه بعد من وين دخلت اكيد من الباب .
مريم : اهااا .
هزاع : شو تسوين في غرفتيه ؟؟؟
مريم : كنت ادور سماعات .... بس ما حصلتهن ..
هزاع : ليش ؟؟؟
مريم : فطامي تريد السماعات .
هزاع : ليش هيه ما تيتاخذهن ؟؟؟
مريم : شرطت عليه ايب السماعات ....
هزاع : اهاا .... ما شي في الغرفه .
مريم : عيل وينهن ؟؟؟؟
هزاع يبتسم : في مخبايه .... و انا تعبان ما اقدر اشلهن من مخبايه .
مريم بنقمه : شو يعني تباني انا اشلهن من مخباك ؟!..
هزاع اونه تعبان : ايوه إذا كنتي تبينهن .
مريم : لا و الله .
هزاع : انزين لا تاخذينهم .
مريم بعصبيه : احســــــــــــــــــــــــــن .
طلعت مريم و هيه معصبه .. قتحت الباب و رقعته بالقو ....و راحت الصاله .
هزاع و هوه يصارخ : خييييييييييييييييييبه شوي شوي .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
وصلت مريم الصاله و هيه معصبه .......
فطامي : هاااااااااا برااااااااطم وين السماعات .
مريم معصبه من هزاع و يوم قالت فطامي براطم عصبت اكثر .. شافت فطامي بنظره : نـــــــــــــــعــــــــــــم شووووو قلتي عيييييييييدي .
فطامي تضحك : ههههههههههههههههههههههه وين السماعات ؟؟؟؟؟؟؟
مريم بقهر : بن عروه بييبهن ..
فطااامي : مااااااا يخصني ...شرطي .
مريم تحاول تهدي اعصابها : ليييييييييييييييش تكذبين و تقولين انه خوج مب فوق .
فطامي و هيه تضحك : ههههههااااااي انزين هوه كان في الميلس .
مريم بقههههر : لا موجوود... حتى دخل عليه و انا انبش في تواليته .
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههه
نوره باجراام :موااااااهااااهااااهاااا احسن .
فطامي : انزين عااادي وووووووووووينهن السماعات .
مريم : عند خوج .... و ما كانن في غرفته .
فطامي تدعي البراءه : و الله انا شدراني اتحسبهن في الغرفه ..
مريم بقهر : لا بعد قالي تعالي خذيهن من مخبايه ما فيه اشلهن من مخبايه .
الريم بصدمه!! : و الله ؟؟؟؟؟؟
مريم : ايوه حتى يوم قلتله بنقمه يعني انا اشلهن من مخباك .... قال ايوه لو تبينهن .... قلتله لا و الله طلعت و رقعت الباب و بالقو ....... آآآآآآآآآآآآآه ياليته تكسر .
البنات : ههههههههههههههههههههههه
ريامي : حشى بسرعه تعصبين .
العنود : ايوه الا شي سخيف ههههههههههه ... عاادي يتمصخر عليج ... دمه ثقيل نفسج..
نوره : ايييه خووويه لاتسبنه ...
مريم : دامه سخيف ليش تضحكن ...
العنود : كيييييييييييييييييفي .
مريم بقهر : ضحكتن بلا ضروس قوووووووووولن آآآآآآآآآآآآآآمين .
البنات : آآآآآآآآآآآآآآآآآآمين للداعين ههههههههههههههه .
مريم : بسم الله عليه ..
تمن يسولفن و يعلقن .... و الشباب كانوا في الميلس .. اذن أذان العصر طلعوا الشيبان عشان يصلون في المسيد و الشباب بعد راحو المسيد الا مايد الي كان نايم في الميلس و محد درابه ... راحن البنات عشان يصلن ..و ساره توها راكبه الدري تذكرت مايد ... ربعت الصاله عشان تقومه ... اول ما دخلت الصاله لقته نايم في سابع نومه ... و صلت عنده .
ساره تبتسم : مايد مايد يله قوم الصلاه .
مايد : ممممممممممم .
ساره : قوووووووووووم .
فتح عينه مايد و رد غمضهن ..
ساره : قوووووم و لا بفرك بالمخده .
مايد نااااااااااااايم و لا حس بالدنيا ..... يابة ساره مخده و فرتها عليه .
مايد نقز من مكانه : حووووووووووو .
ساره : ههههههههههههههههههههههههههههه .
مايد : ما تعرفين تقومين عدل .
ساره : قومتك برقه ما نفع ... يله قوم الصلاه كلهم راحو المسيد .
مايد : انشاء الله من عيوني .
استحت ساره و طلعت .. قبل ما يقوم مايد طاحت عينه على كوب العصير ... ابتسم فديت نفعها .. شل الكوب و تم يشربه عقب ما خلصه .. طلع و راح المسيد ..... البنات خلصن صلن و تمن يسولف و الريم كانت في الحمام تغسل ويها و كان الحمام خايس ماي و الريم ما انتبهت .. تمت تغني و تشوف عمرها في المراية و تعدل قصتها .. رجعت ورا شوي يوم رجعت تزحلقت بالماي و طاحت .
الريم : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .
البنات خافن عليها راحن عند باب الحمام .
مريم بخوف : ريموه شو فيج ؟؟؟؟؟
عفرا : الريم بطلي الباب ..
كانت الريم ما تحس بشي .
فطامي : بنات شوفن حد يي يساعدنا ... نهمن اي حد بسرعه ..
ربعت ريامي و العنود تحت يدورن حد يساعدهن .. نزلن تحت ما لقن حد طلعن في الحوش لقن حارب هزاع و زايد و عبيد توهم داخلين من باب الحوش ... ربعت ريامي في حضن زايد خوها و هيه خايفة.
زايد بخوف : شفيج الريامي ؟؟
العنود بارتباااك: لحقو الريم طاحت في الحمام بسرعه .
كلهم انصدمواا و طاار حارب صوب الغرف ما كان يعرف اي غرفه هيه... تم يفتح الغرف نفس المينون ... و فتح غرفت فطامي و لقا البنات كلهن داخل يصارخن و الي تصيح ... رح عند الحمام تم يدق و يدق ... بس محد ردت عليه .
حارب بخوف: ريم فتحي البااااااااااااب....
عفرا بخوف : حاارب ما راح ترد عليك لازم تكسر الباب .
دخل عبيد و زايد و العنود و ريامي و هزاع الغرفه .... عبيد و هزاع و زايد و حارب يحاولون يكسرون الباب و اول ما انكسر الباب دخل حارب الحمام و كنه مينون و شاف الريم طايحه و الدم يصب من راسها و قصتها طايحه على ويها راح صوبها و و قعد على ركبه عدالها و تم يتلمس ويها و رفع قصتها و شلها و طلع من الحمام و ربع بسرعه عند سيارته و ما اعطى حد فرص يتكلم او يطلب حد يروح عنده ... ركب الريم و را و ركب السياره و وداها المستشفى كان يسوق بسرعه و تم يطالعها من مراية السياره ... بعد 20 دقايق وصل المستفى شلها و وداها قسم الطوارئ .. و دخلوه الغرفه .. و حاارب بيووت من الخوف عليها ... و يقول في خاطره لااا تدخيلج لاا تمووتين اوو يصير فيج شي ..و بعد دقايق يا عبيد و زايد و ابو محمد و امها و ابو ذياب و ابو هزاع المستشفى.
ام محمد و هي زااااايغه : و ين بنتي وينهاا اريد اشوفها ؟.
حارب: امي هدي ...هيه داخل الغرفه توهم مدخينها .
و توه طاله الدكتور و كان الدكتور مصري ... ربع الكل صوبه .
حارب بخوف : ها بشر ؟؟؟
الدكتور يبتسم : ما فيهاش حاقه ... الحين هيه كويسه ... راح اندخلها في غرفه خاصه .
حارب ارتاح : الحمد الله ... شو علوم راسها الحين ؟؟
الدكتور يبتسم : الحمد لله كويسه ... لفينا راسها و هيه بخير .
ام محمد: تقدر نشوفها ؟؟
الدكتور : ايوه تقدرو الحين هيه في لغرفه 172.
بو محمد: مشكور دكتور .
الدكتور : ولو الواجب .
راح حارب و ام محمد و بوها و بو ذياب و بو هزاع غرفة الريم .... اول ما دخلت ام محمد الغرفه راحت عدال بنتها و كانت نايمه ..دخل الباقين... كانت الريم نايمه و شكلها كيوت و بريئه و كان راسها ملفوف و حاطة شيله فوق راسها ... حاررب كان واقف عداال شبريتهااا وكان سرحاان و نبهه بو محمد بصوته...
بو محمد يبتسم : حاارب
حارب باين عليه التعب : هلا بويه
بو محمد يبتسم : تعال ايلس ليش واقف ....
راح حاربو قعد عدال عمه...
ام محمد: دقو حق الي في البيت اكيد يحاتونها .
بو هزاع : انا بدق لهم .
دق بو هزاع حق يطمنهم ان الريم بخير ...... بعد ما بند بو هزاع من ام هزاع .... فتحت الريم عيونها و كان راسها يعورها تحركت شويه و شافت المكان .
الريم : انا وين؟؟؟!!!!!!!.
بو محمد و ام محمد: الحمد الله على السلامه .
عمامها : الحمد الله على السلامه ما تشوفين شر .
الريم تذكرت الي استوالها ..
الريم بألم : الله يسلمكم الشر ما يكم .
حارب يبتسم : الحمد الله على السلامه .
الريم: الله يسلمك .
حارب : شي يعورج ؟؟
الريم : هيه راسي الموت يعور .
حارب : بخلي الممرضه تيبلج الي يخفف الالم ...
الريم بابتسامه: مشكور .
راح حارب عند النيرس و ياب حبة تخيف الالم ... و اعطاها اياها و كلت الحبه .. و خف الويع ... بعد دقايق دخل اخوانها و خواتها و بنات عمها .. اول ما شافوها حضننها و تحمدن لها على بالسلامه .. و تمو يسولفون .
حمدان يبتسم : الريم شو سبب هاي الطيحه ؟؟
الريم : هههه كان الحمام خايس ماي و انا ما انتبهت غسلت ويهي و قعت شويه العب بقصتيه و يوم رديت ورا تزحلقت و طحت و بعدها ما اعرف شي .
العنود : انتي لو تشوفين شكلنا كيف يوم صارختي ... تمينا ندق و ندق ... بعدين رحت انا و ريامي تحت ندور حد يساعدنا ... ما لقينا حد في الصاله عقب رحنا بر لقينا هزاع و حارب و عبيد و زايد توهم داخلين من باب الحوش ... ربعنا قلنالهم عقب طار اخوووج البطل فوق و تم يدق باب الحمام بعدين كسروا الباب و عقب شفناج طايحه و دم يصب من راسج عاد كلنا خفنا عليج بعدين حارب راح و شلج و وداج المستشفى .
الريم و هيه تبتسم لحاارب: و اقووووووووول ظهري يعورني من شووو ...
الكل ضحك ....
حارب مدعي القهر: هاااذاا الي يسوي فيج خير ياا الدبه...
مريم : هههههههههههه
حارب بمزح : و الله كسرت ايدي الحين ايدي تعورني تعالي همزيني .
الريم بقهر : نعـــــــــــــم شوووووو .... اي انا مب ثقيله .........
حارب يبتسم : عيل ليش كسرتي ايدي .؟
الريم بعصبيه : احـــــــــــــــســـــــــن دوم هب يوم ..
حاارب : بسم الله عليه ...ماافيج خير...
الكل : ههههههههههههههههههه .
ام محمد: بس فضحتوناا صواتكم عااليه ...
الريم بدلع و مطنشه كلااام امهااا هههه : باباه .
ابو محمد: عيون باباه .
الريم بدلع : متى بطلع ؟؟
ام محمد: ماااشي طلعه يووم بتركدين بتطلعين...
ابو محمد: خلي البنت ع راحتهااا... انشاء الله بكر .
الريم : اها ........ منو بينام عندي .
ام محمد بنقمه: يعني منوه محد بروحج بتنامين هنيه .
شهقت الريم بخوف : لا و الله اخااااااااااااااف انام بروحي .
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه.
ام محمد: مره ثانيه ما تخوفينا عليج .... و تشوفين عدل
الريم بخوف و شوي بتصيح : ماماه ما بعيدها اذا انتو رحتوا انا بروح عندكم ... ريلي بريلكم .
ام محمد: ههههههههههه انتي غبيه .... نحنا نقدر نخليج و نروح ...ألحين بالله عليج ماتميزين النقمه من الكلااام ....
الريم اونها زعلانه : خلاص ما باكم رحوا انا بنام بروح .( و بوزت )
بو محمد: لا لا ما نرضى على زعل ريموه الحلوه .......... لش الي تبينه ؟؟؟
الريم بفرح : الي اباه ؟
بو محمد يبتسم : الي تبينه .
الريم تفكر : ممممممممممممممم اريد بوسه من احلى بو في العالم .
بو محمد: ما طلبتي بنت سهيل ... غالي و الطلب رخيص .
باس بو محمد الريم على خدها و على راسها .
الريم : بعد باباه بوسه ثانيه .
و باسها مره ثانيه .... استأذنوا الشباااب منهم و طلعوا .........
مايد يبتسم : هلا .
الكل : اهلين .
مايد يبتسم : تستحقين السلامه .... هاي هدية مني لج .
الريم استحت : مشكور خيووووووو....
حارب : يا حمار سبقتني كنت انا بيب الهدية قبلك .
مايد يضحك : هههههه انا اول واحد .
تمو يسولفون و يضحكون .... و عقب كل واحد راح بيته و باتت عند الريم امها ... و بكر الصبح بتظهر ..
اتصل مايد لحمدان عشاان يخبره ..
مايد : الووو .. اهلين وينك؟؟؟
حمدان : عند ذياااب في الكووفي...
مايد : تعاال المستشفى الريم مرقده..
حمدان بخووف: ليش شوو فيهاا؟؟؟
مايد : ماشي بس طااحت في الحمااام و راسهاا انطر .. والحين تشقج و تنطح ..
ضحك حمدان:ههههه اوك الحين بيي..
مايد : يله فداعه الله ..
حمدان: مع السلاامه..
سكر عنه و التفتت لذياب : يله بنرووح المستشفى...
ذياب باستغرااب: ليش؟؟؟؟؟؟
حمدان و يقووم: الريم انطر رااسهااا و الحين هيه مرقده في التوااام .ز
ذياب ببروده:اهاا يله ..
استغرب حمدان من بروده رده ...
راحوااا للمستشفى ...
حمدان+ ذيااب: السلاااام عليكم ...
الكل : وعليكم السلاام ...
اعتدلت الريم : مااتحمدت لي بالسلااامه ... مافيك خير ...
حمدان و هو يتوجه صوبهاا: اناا مافيني خير .. حليلي شو سويت .... انتواا ماخبرتوني ..
طنشت : المهم ...( التفتت لذيااب وقاالت بصوت واطي) وععععع .... ولا حتى قااال سلااامات..
سمعهاا حمداان بس ظن ان كلاامهاا موجه لهاا: سلاااااااماااااااات يااا الغااليه متشووفين شررر .. ارتحتي..
ابتسمت : ههههههه ايووه ...
تمواا يسولفوون و ذيااب روحه بتطلع ملللللللل عقب ترخص منهم اووونه موااعد الشبااب... عقب بدوااا يخفوون الين مابقت الريم و امهااا ...
الريم بقهر: شفتي حتى ما سلم و لاا تحمد لي بالسلااامه .. وتريدون تيوزوني ايااه ... وععععع ماااشي ذوق ولاا اااادب..
ابتسمت ام محمد: ههه انزين يمكن يستحي ..
الريم : لا والله شوو بمووت لو قاال سلااامااات ...( اصلن هيه تدور فيه الزله عشااان ماتاخذه بس المشكله يدتهم الله يرحمهاا موصيه ياخذها ذياب)
ام محمد ماعيبهاا الموضووع: بس يله نااااامي ...
مدت البوووز شبرين و ناااامت و هيه منحرقه ...
... يو السبت ....
.. الصبح ...
راح حمدان المستشفى عشان ايب اخته و امه ...
في المستشفى ..
الريم: امي يله دقي حق حمدان اوووف منه تأخر ..
ام محمد: دقيت له من شوي وقال انه بيوصل قريب ...
الريم : بس اليــ..... ( قطع كلامها صوت حمدان يوم هو يدق الباب )
حمدان : السلام عليكم ..
أم محمد و الريم : وعليكم السلام ..
الريم : ههههههه لو طرينا مليون كان احسن ..
ام محمد: مالت عليج تبدين المليون على اخوج ؟؟؟ صدق قليله ادب ...
حمداان : ههههههههههه
الريم بدهشة : ولللللللللل بس عشااني بديت المليوون عليه .. خليتيني قليله ادب مرة وحدة
حمدان : هيه صدقها امي ..
ام محمد: يله بسكم من ها الكلام الفاضي .
وراحوا صوب السيارة ...
في السيارة ...
حمدان : أمي ...
ام محمد: لبيه ..
حمدان: لبيتي حايه ...بس كنت اريد أكلمج في موضوع ( و لف صوب الريم ) بس موضوع خاص ...
الريم : شو يعني مابتقول قدامي ؟؟؟
حمدان : لا مش السالفة جيه بس يعني انج ما تخبرين اختج الي ما بتخلي حد و ما بتقوله ...
ام محمد: انزين قول خوفتني ... شو عندك ؟؟
حمدان : و الله يا طويله العمر أريد أخطب رسمي ..
الريم بحماااااس : تخطب فطاامي ؟؟
حمدان : هيه... يعني منو غيرها ؟؟
الريم : اهاااااا
أم محمد: والله هذي الساعة المباركة ...
حمدان : انزين اباج تشاوين البنت و أهلها ...
أم محمد: ما عليك البنت موافقة ...
حمدان : لا اريدج تكلمين أمها و تشوفين رايها قبل لا أخطب رسمي ..
أم محمد: أوك الي يريحك ...
الريم وهيه تطلع حمدان : أأأه حليلج يا بنت عمي بتاخذين واحد مثل حمدان ...
حمدان و هوه ينقم الريم : و ليش شو فيني عشان تشفقين عليها مني ؟؟
الريم : ماشي بس .... يعني فطاامي بنت وااايد حساسة و انته شوي عصبي شوي مش وايد ...
حمدان : هههههههههه عيل بخليها تتعود على عصبيتيه ...
الريم : شو تتعود .. أصلا لو صارخت في ويهها ما بتسمع ألا صياحها هههههههه..... ما تتحمل الصوت العالي
حمدان : صدق ؟؟؟ هههههههه
أم محمد : بسج كلام .. خلي خوج يسوق بهداوه
حمدان أونه يساير أمه : الريم قعدي زين بس حشرتينا ...
الريم : اونك عااااد...
وتموا ساكتين ألين ما وصلو البيت ....
أم الريم راحت غرفتها عشان تتسبح و حمدان ماسك شنطة الريم و راح هوه و الريم فوق ....
حمدان وهوه يمد الشنطة للريم عشان تشلها : يله بسج انتي شليها..
الريم : انزين كمل معروفك و دخل الشنطة في الغرفة ..
حمدان : اوك بس هاي آخر مرة تفهمين ...
الريم : اوك هههههههه..
اول ما فتح حمدان باب الغرفة ما لقى ألا الشلق مال الاوراق الملونة في ويهه ...
فطااامي : مفااااااااااااااااااااااااااااااااااااااجأة ............سكتت يوم شافت حمدان و عدلت شيلتها
حمدان بصدمه و هوو مب مستوعب: شو هذا ؟؟؟
فطاامي تمت متفشله ما قدرت ترد ...
الريم : فطاامي حبيبي ...شكرااا على المفاجأة الحلوة ...( و راحت و حظنتها بالقو )
فطاامي بصوت وااطي : ايه بس عورتيني .. ( بس حمدان سمعها )
حمدان : خوزي من البنت عفصتيها يا الدبه .....
فطاامي :...............
الريم : أنا الدبه ؟؟؟؟ ( تستهبل )هيييييه الدبة مش انااا ...
فطامي من الصدمة نست ان حمدان موجود في الغرفة : انا يا الكذابه ؟؟ انا حليلي وزني 56 انتي الدبة وزنج 59
الريم : و شو فرقت 3 كيلو ؟؟؟
فطاامي انقهرت و نست وجوود حمداان و قالت بهدووء ممزوج بقهر: ايوة فرقت باقيلج كيلو و توصلين 60.. ....
حمداان عينه عليهاا و يبتسم حس انهاا نست وجووده و عيبته عفويتهاا..
الريم : لا حبيبتي كيلو ما يأثر ..
فطامي : لا يأثر ...
الريم وهيه تفتر صوب حمدان : هاه حمدان شو رايك ؟؟ من الامتن انا و لا فطاامي
حمدان و هوه يدقق في فطاامي و نسى نفسه هيه ارتبكت من نظراته : فطاامي الـ.... ( وتقطع الريم كلامه )
الريم : هاه شفتي ...
فطااامي تمت متفشله من رد حمداان و تمت تقول في خاطرها معقوله هذا راي حمدان فيني !!!!!!...
حمدان بحده شووي: انتي شفيج تقاطعيني .. انا ماكملت كلامي ..
الريم : انزين كمل ..
حمدان : فطاامي الضعف ...
الريم : شوووووووووووو ؟
حمدان بابتسامه: بس جيه ... مبين عليها ..
الريم و هيه تقول بدون ماتحس : لا مش اضعف عني .. نته بس تدافع عنها لانك تحبها
حمدان أستحى بس مش مثل فطااامي .. فطااامي مااات لدرجة ان العبرة خنقتها و ما قدرت تقعد معاهم ولا دقيقه ..
طلعت منزله راسها : ........
الريم بندم : وين خلاص لاتزعلين ..انا الدبة مش انتي ..
فطامي ما ردت عليها ألا طنشتها و ربعت لبيتهم بسرعة
حمدان وهوه معصب : انتي ليش تقولن ها الكلام
الريم وهيه خايفة : و الله ماكنت اقصد طلعت مني بعفويه ..
حمدان بقهرررر من تصرف اخته : حليلها كانت بتصيح من كثر الفشله ... يله اشوف الحين روحي راضيها ...
الريم : اصلا لو ماقلت كنت بروح أكلمها واراضيها ..
طلع حمدان من الغرفة وراح غرفته وتم يفكر ليش فطاامي رااحت ... يعني هيه راحت عشانها تستحي و لا لانها ماتحبني ؟؟؟
الريم راحت صوب بيت قوم فطاامي عشاان تراضيها ...
الريم وهيه تدق على فطامي ...
الريم : يله فطاامي بطلي الباب ابا اكلمج ..
فطامي و هيه تبكي : مااريد
الريم : يله فطامي لا تبكين والله ماكان قصدي ..
فتحت فطامي الباب بعد تردد
الريم : آآآآآآآآآآسفة والله ما كان قصدي عاد تعرفيني يوم اتغيض اقول كلام ما اقصده ...
فطاامي : اوك بسامحج بس لا تعيدينها مرة ثانيه ...
الريم وهيه تشوف دموع فطاامي : يالله مايرزا عليج تبكين على شي سخيف ...
فطاامي : شو سخيف و الله تفشلت ما بروح بيتكم مرة ثانيه ... و إذا تبيني انتي تعالي بيتنا ..
الريم : والعثرة كل هذا عشان قلت انه حمدان يحبج ...
فطامي:.............
الريم : هوه ما يحبج ....عاادي ..
فطامي حطت في خاطرة من كلام الريم ...و بين من ويهها انا زعلت
الريم وهيه فااجه ثمهاااا : فطوووم لا يكون تحبين حمدااان ؟؟؟
فطااامي : ...............
الريم : السكوت علامة الرضا ....
فطااامي :..................
الريم : لا ما كنت اقصد انه ما يحبج يعني هوه ما قال بس هذا ما يعني انه ما يحبج
فطاامي بشك : صدق ؟؟؟
الريم : ( و هيه تمثل البراءه )سااامحني ياا حمداان ما وفيت بوعدي ...المهم هيه حتى قال حق امي اليوم الصبح انه يريد يخطب رسمي ... بس لا تقولين لاي حد لانه قالي لاتخبرين اي احد بس انا قلت لج عشان ما تزعلين ...
فطااامي و هي مستوية علبه الووان من المستحى : اها
الريم : خلينا منه ... شو مسويه في الجامعة؟؟؟؟
فطاامي: ماشي الحاال
الريم : هيه ...
وتمن يسولفن ألين آذان الظهر و راحت الريم بيتهم عشان تصلي و فطااامي راحت تصلي و هيه مستااانسه من الي قالته الريم ....
في البيت الريم ....
دخلت الريم الصالة ...
الريم : السلام عليكم
ام محمد و حمدان : و عليكم السلام ...
أم محمد : وين كنتي ؟؟
الريم بخبث : كنت عند فطااااااااااامي ( تعمدت تقولها عشان تلمح لحمدان )...
أم محمد : هيه ... أنزين روحي صلي الظهر ...
الريم : إنشاء الله ....
و راحت الريم لغرفتها و راح حمدان وراها ...
حمدان : لحظة لحظة وين رايحة .؟؟..
الريم باستهبال : وين يعني ؟؟ بروح غرفتيه ..
حمدان : أدري انج بتروحين لغرفتج ... بس ابا اكلمج ..
الريم : أدري شو تريد تقول .. من الاخير تراها رضت ... خلاص ارتحت ..
مارد حمدان عليها بس اكتفى بالابتسامه.... و راح على طول غرفته ...
..................................
العصر في بيت مسلم ( بو ذياب )..
ذياب و زايد كانو قاعدين في الصالة ....
ذياب : اسمحلي يا بو راشد بروح اتسبح برد لك بسرعة ....
زايد : عادي مسموح يا الذئب...( و يبتسم )..
ذياب : هههههههههه يله بخليهم يسون لك الفواله ...
زايد : و الله زين لاني ميت من اليوع ...
و راح ذياب يتسبح ... بس قبل ما يتسبح راح لخته عفرا عشان تجهز الفواله و توديها الصالة ...
راحت عفرا المطبخ التحظيري و تمت تأمر على الخدامات يسون الفوالة ....
.... في المطبخ ...
عفرا: روز روحي المطبخ الي برا و يبي لبتون عشان اسوي شاهي ...
روز : أوكي ماما ..
وراحت روز المطبخ الي برا عشان تيب اللبتون أما عفرا قعدت تفور الماي .... بس سرحت و تمت تغني الحبيبة فما انتبهت أن الماي تم يفور وااايد ... بس فجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــأة سمعت صوت الماي يوم يفووور .... فبسرعة شلته بدون ما تستخدم القفاز عشان ما تحترق .....
عفرا:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ( صارخت عفرا بصوت عالي لدرجة أن زايد سمعها..... فراح طيران لمصدر الصوت عشان يعرف شو الي صار )
زايد وهوه يدخل المطبخ بدون أحم و لا دستور : شو استوى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ !!!!!!
عفرا و منزله رااسهاا هيه مب مستوعبه أنها بدون شيلتها: حرقنيييييييييي .... آآآآي( وتمت تشوف ايدها ) ...
زايد و : شو الي حرقج؟...
بعد ماسألها زايد أستوعبت أنها بدون شيلة و ان رياال غريب دااخل المطبخ...
عفرا و هيه مغطية أيدها بويهها: آآآآآية لا تشوووووووووووووووووووفني .....
زايد استوعب الوضع و عطاها ظهره: " ههههههه لا تشووفني حلووه هههه"آآآه سوري بس ما انتبهت من الخوف ....حشى هب صوت عليج شليتي البيت شل ...قلت على بالي المطبخ أحترق و الا شي كبير ...
عفرا وهيه متفشله : لا عاادي ...
زايد وهوه يحاول يغير الموضوع : أنزين ما قلتي لي شو الي حرقج ؟؟؟
عفرا و هيه تتسحب عشان تشل شيلتها من الطاولة ألى ورا زايد : شليت الغوري و هوه حار بدون ما البس القفاز ...
زايد :ايوة ... لازم تتحذرين المرة الياية ... يله عن اذنج و آسفين على الإزعاج ....
عفرا بارتباااك و هي تلبس شيلتها: ...لا عاادي .... ( اول ما طلع من المطبخ تمت تتحلف للخدامه مع أنها المسكينه ما لها ذنب ههههههههه ) ...
بعد ما نزل ذياب قعد عند زايد و كلو من الفوايل و بعدها طلعوا من البيت .....
.... في بيت بو محمد العصر .....
كانوا قاعدين في الصالة و الي هم : الريم و امها و ابوها ....
ام محمد : هاه بتتكلم و لا ؟؟
بو محمد : صبري يوم بيلتمون الشباب ..
أم محمد : انزين ....
الريم بفضول : شو عندكم ؟؟؟؟؟؟
ام محمد : ماشي ...
الريم بفضول اكثر : امي و الله تقولين حلفتج قووووووووووو....( وقطع كلام الريم بدخول حمدان عليهم ..)
حمدان يبتسم : السلام عليكم .
الكل : و عليكم السلام .
حمدان يوجه الكلام للريم : هااااااااااا شو تبينهم يقولون ؟؟ تراه عندي الجواب .
الريم بحمااس : و الله قولي .
حمدان وهو يحاول يرفع ظغطها : لا تريي الين ما يوصلون خوانج ...
دخل مايد و حارب و هم يضحكون ..
الريم : هااا يو قوووووولو .
ام محمد : انزين صبري عليهم خليهم يقعدون .
مايد ببتسامه : هااااااا العروس صبري علينا بالاول خلينا نقعد ....
الريم بقهر : عرررررررررررروس في عينك ..
بو محمد يبتسم : الريم .....صح انتي الحين مخطوبة لذياب ؟؟........
الريم باحباط : للاسف ايوه .
بو محمد : ما بلف و ادور .. ترا الريال يريد يملج بسرعه عشانة بيرد يسافر بعد 3 شهور ...و الملجه بعد 3 اسابيع... و هوه طلب ها الشي ..
الريم بعصبية : لا و الله تتشاورون ع كيفكم ... و انا شوو ؟؟؟
بو محمد : و انتي لج الراي و الحين نحن هنيه عشان نشاورج .
الريم : اوك تبون شوري انا ماااريد .
حمدان بعصبية : شو مب كيفج .
الريم بقهر : شو مب كيفي عيل ليش شاااورتوني ؟؟..!
بو محمد : حمدان قعد عنها انا بتفاهم وياااها .
الريم بيتسامه : امممممممممممممممممم بس بشرط .
بو محمد : شو هوه ؟؟
الريم و ابتسامه خبيثه : املج بعد ما يعرس حمدان ....
الكل منصدم و اولهم حمدان !!!!
حمدان : نعــــــــــــــــــــــــــــــــم شو يخصج فيني ..
الريم براءه : ما ييوز انا اعرس قبلك و انته اكبر عني .. و انته بعد محير بنت عمك ... ليش ما تملج عليهااا ؟؟؟
بو محمد : خليه ينوي الخطبة بعدين يملج ...
الريم : لا هو ناوي يخطب رسمي ... حتى أسأل أمي هوه أمس مكلمها ان يريد يخطب رسمي ... و (هيه تلف صوب امها ) صح امي ؟؟؟؟
حمدان و هوه متفشل: الله يغربلج فضحتيني ... الله يعلم منو خبرتي بعد ؟؟؟!!!!!
الريم بثقة : تطمن ما خبرت حد (( اووووف شو كذابة ولا كأنها خبرت فطوووم الي المفروظ محد يقول لها ههههه ))
أم محمد : الحين اتخبرج شو يخص خطبة حمدان في ملكتج ؟؟؟
الريم بعناد : ماشي بس ما اريد اعرس قبل حمدان .. بس جيه ...
بو محمد : هاه شو قلت حمدان ؟؟؟
حمدان بدهشة : شو ؟؟ شو اقول بعد ؟؟
بو محمد وهوه يحاول يقنع حمدان : انته قول اللحمد لله انها ما رفضت تماما ... لو تريد شوري انته اخطب و املج عشان اختك تملج ....
الريم بابتسامة : هيه كلام بويه صح ... مايوز املج قبلك ...
حمدان بأنفعال: انته و بنتك وايد مبسطين الامور ... ولا كأن لازم ترتيبات و خرابيط ....
ام محمد : انته شو عليك ؟؟ احنا بنسد الزهبة و كل شي ...
حمدان بنقمة : و المهر ؟؟؟
بو محمد : عندنا الخير و بنقدر عليه ...
حمدان بعصبية شوي : لا انا اريد ادفع المهر بنفسي ...
بو محمد : زين ...
حمدان بهدوء : انزين عطوني فرصة الين ما ارتب اموري ...
بو محمد : ما علينا بنترياك ...
حمدان :يوم بقول لكم خطبوا لي خطبوا هب تحشروني ...
ام محمد : ما علينا ما بنحشرك ....
بو محمد : انزين خلاص الكل متفق ...
حارب بسخرية : و الله كنت بقول رأي المهم بس ... انتو سديتوا و وفيتوا ...
مايد : ههههههههههههههههه صدق والله ....
الريم بدلع : وانتو شو يخصكم ؟؟؟؟
حارب و هو يرفع حاجبه : لا والله عيل يخصج ؟؟؟
الريم بعناد : هيه ...
مايد بغرور: اصلا إذا ما وافقنا احنا ما بتاخذينه ...
الريم بسخرية : ههههههه ضحكتني .. اصلا يا ليت ماتطيعون ما اباه اصلا ... وععععععع
مايد بعناد : عيل وراج وراج و الزمن طويل ....
حارب بجديه : والله انج بطرانه و من متى البنات ينقن الريايل ؟؟؟ والله ان ذياب ريال و خو شما و ماينعاب ...
بو محمد : يله بسكم ... بيأذن المغرب .. روحو توضو وصلو في المسيد..
الشباب : انشاء الله ...
الريم وهيه تطالع حمدان: امي إذا تبيني انا تراني بروح عند فطاااامي ( ركزت على آخر كلمة عشان تغايظ حمدان )...
أم محمد : انزين ...
حمدان قاعد يطالع الريم بنظرات تحذير .. حست الريم بنظراته بس طنشت وراحت صوب فطوووم ...


يتبع ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:06 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


اريييييييييييد ردودكم بلييييييييييييز !!!!!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:12 PM
صورة روح زايــــد الرمزية
روح زايــــد روح زايــــد غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


السلام عليكم

موفقه ان شاء الله



القوانين ، تحديث جديد ؛


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:16 PM
صورة MRM-8 الرمزية
MRM-8 MRM-8 غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


قرأتهاااا روووووووووووووعه بلييييييز نزلي البااااااارت الثاااااااالث ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 03-07-2011, 03:19 PM
صورة Eng.Fatima الرمزية
Eng.Fatima Eng.Fatima غير متصل
لَأُ تِقُأِرًنٌ مًسٌتّوُأٌڳَ بًمٌسّتّوًأًيَ.. لُلَخُلِفّ دّرَ وٌأٌلُتّعَنً عَنُ طُرّيَقَيِ
 
الافتراضي رد: حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روح زايــــد مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

موفقه ان شاء الله



القوانين ، تحديث جديد ؛
شكراااا .. و آآآآآآآآآآآآآآآمين ..

الرد باقتباس
إضافة رد

حبك يا ولد عمي خيال و إني أسيبك يبقى محال / بقلمي , كاملة

الوسوم
بارت 11صـ12 , بارت 14 صـ16 , بارت 1و2صـ1 , بارت 3 صـ2 , بارت 4 صـ4 , بارت 5و6 صـ6 , بارت 7و 8 صـ8 , بارت12و13صــ15 , بارت9و10 صـ10 , بـ17صـ20
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6834 29-03-2019 01:27 AM
وكان أسمها صبح / بقلمي , كاملة مغرومه بلا حد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 26 22-10-2016 06:07 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 01:44 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1