منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها مابي شيء بحياتي ! إنت بس أبيك / للكاتبة : Just Dream
شايله جروحها بـ روحها ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم


كيفكم؟

جبت لكم روايه مررررررررررره حلوه ومنقوله

المصدر

Just Dream @ cool Girls

< للامانه

واخليكم مع الكاتبه تتحدث مع قلمها


شايله جروحها بـ روحها ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الفصل الاول :
التعريف بـ الشخصيات :
اثير : بنت عمرها 18 جميله جدا بمعنى الكلمه عيونها زيتوني زي الهره و مكحله
و شعرها بني كيرلي ناعم و طويل يهبل و جسمها يجنن وخدودها
ورديه وشفافيفها ورديه و رموشها كثيفه .. و ماخذه حزام اسود في الكارتيه
بنت خفيفه دم و عليها فصلات طيوبه و حنونه بس هي تكره
الاولاد و خاصة انه اللي يغازلوها تلطشهم و العكس مع البنات
تحبهم و تدافع عنهم و هي محبوبه من قبل الجامعه و تحب الاطفال .


مرام : بنت عمرها 18 شعرها اسود مدرج قصير يجنن و عيونها
بنيه تدوخ و شفايفها حمرا شوي و خدودها ورديه و جسمها رشيق
احد اصدقاء اثير القريبات منها , بنت شخصيتها قويه جداً و ما تسكت
عن حقها خفيفه دم رحيمه و حنونه و حساسه بس ما تبين قدام الناس .


رنيم : بنت عمرها 18 ونص بنت برونزاجيه و شعرها مدرج لين
كتفها تقريبا خدودها ارونجيه و شفايفها ارونجي على وردي
و عندها غمازتين تهبل خاصة يوم تضحك تبان كمان من صديقات
اثير المقربات بنت حساسه جدا و طيبه على نياتها و تخاف على
صحباتها و تحب من قلب .


نتقل لـ الاولاد :
فيصل : ولد عمره 18 شعره اسود مدرج لين رقبته يجنن .. و عيونه
رماديه تدوخ و مكحله شوي خشمه طويل و صغير يهبل و جسمه رياضي
وسيم و مزه اقوى شي
ولد يحب الوناسه و دمه خفيف و طيب و حنون , و رومانسي بس مَ يبين
بحب يرفع ضغط اثير لانها اذا عصبت تضحك و يجلسوا الناس يضحكوا
عليهم ولد شخصيته قويه مَ يسكت اذا احد غلط عليه او على اللي يحبهم
و يحب النوم و الاكل و المغامرات .
ريان : عمره 19 شعره بني فاتح مدرج نازل على عينه بطريق وعيونه زيتيه تجنن و عنده سكوسكه
تهبل و عيونه بني غامق و عنده غمازه و هو ولد رومانسي جداَ و مَ يحب يجرح البنات
و اذا حب بنت يحب يدلعها و يخليها اميره .. و هو عصبي شوي و اذا عصب يا ويلكم
و دايم تلاقيه يشرب بايسون .



كان الجامعه هاديه و الطلاب كلهم في صفوفهم و كان في صوت ركض
اثير و هي تفحط في الممرات ..
اثير : وش مخليني اتفرج ذيكا المسرحيه عاد انها غبيه بس تضحك و جالسه تضحك
لين وصلت لباب فصلها ..
قبل مَ تدخل سمعت صوت الاستاذ يشرح قلبها طاح لانها متاخره و لو دخلت بوديها للمديره
فـ جلست تخطط و بلعت ريقها و فتحت الباب بشويش من دون الاستاذ يحس فيها ..
شافتها رنيم و هزت مرام و صاروا يضحكون على شكلها لاصقه في الجدار عشان
الاستاذ ما يكشفها راح انتبه عليها فيصل و صار يبتسم و يطالع فيها كان شكلها طفولي
جدا راح التقت عيونهم و اثير طالعت فيه بنص عين و حرك شفافيه و يقول " اعلم الاستاذ ؟ "
اثير تسوي بيدها كف و تقول " عشان الف وجهك " و مقدر الفصل يمسك نفسه فقع ضحك
راح لف الاستاذ عليهم !
الاستاذ: في ايه يا جماعه !
واثير من الخوف جت ورا الاستاذ مباشره و حب تستعبط عليه صار تسوي قرنين بأصابعها
و الاستاذ ببراءه : في ايه ليه بتضحكوا ؟! و الفصل صار كاااك راح الاستاذ حس بشي وراه
راح لف بسرعه مَ لقى احد وراه لفت اثير معاه و طوالي بسرعه راحت لمكانها اللي جمب
رنيم و مرام و في مساحه و جمبها فيصل ..
رنيم بضحكه : وش ذا الاكشن مع الصبح يا نبت الحلال
اثير وتحط يدها على قلبها : رحت في سابع نومه شفت مسرحيه
مرام ماسكه ضحكتها : اللي سويتيه احلى من ذيك المسرحيه
و صاروا يضحكون بشويش .. و فيصل يطالع في اثير و يبتسم
( دق الجرس و جت المحاضره الثانيه )
اثير حطت راسها تنام ما نامت زي الناس
رنيم بطفش : اوف لسع الحصه الثانيه مروم وش رايك بعد الجامعه نروح مطعم
نتونس و نحشي بطننا ؟
مرام بـ ابتسامه : خوش فكره من زمان ما دلعت كرشتي
رنيم : هههه و اثير بتروح معانا ؟
مرام : يب يب لازم عشان تطلش الشباب اللي يغازلوني
رنيم بضحك : اشوفك واثقه يا حظي
مرام و تدخل يدها في شعرها : أيه لي الحق ولا ..


رنيم تسلك : ايه ايه ملكه جمال
دخلت الاستاذ الثاني و كل الطلاب جلسوا مكانهم و اثير نايمه فجأه طآآآآآآآآآآآآآآع
اثير نقزت من مكانها بخوف
اثير بعين وحده مقفله و الثانيه مفتوحه : إيس في بابا ؟!!!
فيصل و هو فاقع ضحك : اشوفك قالبه بنقالي ؟
اثير بعصبيه مسكت الكتاب و صكته في جبهة فيصل و الفصل فاقع ضحك
فيصل بعصبيبه : الشرهة اللي يصحيكي عشان الدرس ؟
اثير بنص عين : تبا تصحيني ترمي الكتاب على الطاوله تقول نيزك شايفني ابليس ؟
راح الاستاذ قال بعصبيه : كل واحد في مكانه !! و استمر الحال حتى خلص الدوام
طبعاً خرجوا كل من اثير و مرام و رنيم يروحون لهم مطعم في ساحه المدرسه كان
فيصل جالس و معاه اصحابه من ضمنهم ريان و جالسين يضحكون و يتكلمون
ريان بسخريه : فيصل وش الخط العريض اللي في جبهتك ؟
فيصل بهدوء : المدام اثير صكت الكتاب في جبهتي عشان صحيتها
ريان بضحك : وانت بالله كيف صحيتها اكيد رميت الكتاب كالعاده مَ تعرف تصحيها ببوسه ؟
فيصل وجه قلب الوان : اقول من حلاتها عاد ؟
ريان : لا عاد هذي قويه كل الاولاد طايحين عليها
فيصل : اقول خلينا نغير السالفه , وش رايك نروح لنا كوفي طفش
ريان : يلا مشينا ..

بعد مَ اكلوا البنات و انبسطوا وتدلعوآ صاروا يمشون بشوارع لندن اللي تهبل عشان يرجعون البيت
رنيم بخوف : شوفوا شوفوا !
مرام : خير ؟! اش بك ؟
رنيم بخوف : شوفي ذوليك اللي اشكالهم تخوف يطالعون فينا شكلهم مخططين
مرام بثقه : قلت لك اني اجنن مو ..؟
رنيم : مرام مو وقته مَ تدري هنا البلد اجنبيه عادي عندهم كل شيء !
اثير بطفش : رنوم حبيبي شيلي عنك الخوف ما يقدرون يسوون شيء
رنيم بخوف : طيب بس خلينا نسرع شوي
فجاه جاء واحد من ذاك الاولاد بكل ثقه ..
الولد 1 و الابتسامه شاقه وجه : ماهذا الجمال اكيد انتن اجنبيات ( بالانجلش )
رنيم كان ورا اثير و مرام واقفه و اثير ماعليها
مرام بهدوء : ماذا تريد ؟ ( بالانجلش )
الولد 1 بخقه : لا شي لكنكن فتيات جميلات ما رأيكم نقضي ليله مع بعضنا ؟ ( بالانجلش )
مرام ماسكه اعصابها : نحن اسفات لكننا لسنا ساقطات مثل النساء هنا ( بالانجلش )
الولد 1 وجه طاح : حسناً ليله واحده لن تخسرين شيء ؟ و مسك يد مرام ( بالانجلش )
الا الشله حقت الولد تجمعت على اثير و رنيم و مرام !
رنيم ورا اثير بخوف و عيونها دمعت و اثير ساكته و هاديه
الولد 2 صفر : ماهذا الجمال و الجسم ؟!! ( يقصد اثير )
و اثير مطنشه و الاولاد سخروا من الولد 2 فقام الولد مسك مرام بقوه و سحبها !!
فجاه حس الولد 1 بيد تسمكه و الا فجاه شاف نفسه قلب في الهوا و طاح على وجه و صار خشمه
ينزل منه دم ! الاولاد كلهم فتحوا فمهم و رنيم و مرام ..
اثير بعصبيه : هناك من يبا يقضي الوقت معاي ( بالانجلش )
الاولاد خافوا و مشيوا بطريقهم الا الولد 1 لسع مهو مستوعب اللي صار له
رنيم حضنت اثير بخوف و تبكي ..
اثير بحنان : حبيبتي ليه تبكي ما صار شي , و تمسح على راسها بحنان
مرام بضحك : خخخخخ الاولاد فتحوا بلعومهم و شردوا ههههههههههاي
اثير بضحك : اقول خلينا نمشي ..
بس الولد 1 مسك يد اثير و سحبها ..
اثير بنص عين : هااه لسع مَ تاب هذا شكلـ ... !
مرام و رنيم : !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الولد 1 بحقاره : تظنين تضربيني انا و تنجين بفعلتك ( بالانجلش )
هنا بداو الناس في الشارع يصآرخون , الولد خاف الشرطه تجي و شرد .. الولد كان يبا يطعن اثير
في بطنها لكنا صدتها بيده دخلت السكينه في يدها !
اثير مَ قدرت تتحمل الالم طاحت في الارض على ركبتها ..
رنيم مَ تحملت صارت عيونها تبكي من حالها و ترجف و تشهق !!
اثير بحنان : رنوم حبيبي اشبك تنفسي بشويش تراها بس سكينه
مرام بعصبيه : اثير ! سكينه !! اقول قومي خلينا نوديكي المستشفى .. شوفي الدم تراكي تنزفين
كثير !!
... في ذا الوقت كانوا فيصل و ريان طالعين من كوفي و مروا على الشارع شافوا الناس منصدمين و
يطالعون ...
فيصل : اش بهم الناس تطالع ؟
ريان : مدري خلنا نروح نشوف ..
و صاروا يدفون الناس عشان يشوفوا اللي صاير ..
ريان : استنا مو ذولا اثير و مرام و رنيم ! اشبها رنيم تبكي ؟
فيصل بهدوء : تعال لا يكون صارلهم شي ..
فيصل و ريان هم يجرون و يلهثون ..
ريان و هو يلهث : رنيم ليه تبكي اش صاير لكم ؟!
رنيم من الصدمه و هي تشهق ما قدرت تتكلم ..
و مرام مساكه اثير و كانوا مدينهم ظهرهم ..
فيصل بتوتر : مرام وش صاير لكم ؟!
اثير سمعت صوته و قامت و خبت الالم اللي تحس فيه و حطت يدها ورا ظهرها
اثير تمثل عدم الاهتمام : و لا شيء بس اولاد جو يغازلون و وريتهم شغلهم بس ..
مرام كانت تطالع في اثير و بهدوء .. فيصل طالع في اثير ..
فيصل بهدوء : تحسبين ذي الاشياء بـ تمشي علي ؟ مسك يد اثير اللي مخبيتها و تفح عيونه شاف سكينه
مغروزه في يدها !
فيصل بصدمه : اثير وش ذا !!
اثير و تتصنع البرود : مو شيء بس واحد منهم طعني يوم لطشته ؟
فيصل معصب : الحين طعنك الحقير و تقولي مو شيء !
اثير مسكت السكينه و سحبتها من يدها بقوه
ريان & فيصل & رنيم & مرام : !!!!!!!!!!!
اثير و مخبيه المها : شفت موي شيء بس بروح الفها بشاش .. قلت .. انا ..
فيصل بخوف : اثير اشبك ؟
اثير : انـ ..
و اغمى على اثير .. قبل ما تطيح جاء فيصل بخفه و مسكها ..
رنيم زعقت : اثيرررررررررررررررر !!
فيصل بهدوء : ريان خذ رنيم و مرام وديهم مطعم او أي مكان
مرام بعصبيه : هيي تحسبني بخليها !
فيصل بعصبيه سكتت مرام : مرام مو وقته البنت خسرت دم كثير باخذها المستشفى و بدق علي ريان
يجيبكم و مشى و طنشهم ..
ريان بهدوء : تعالوا هنا في كوفي قريب ارتاحوا شوي ..
و راحوا للكوفي .. و جلسوا رنيم قدام مرام و ريان جمب مرام و لسع رنيم و تبكي و مرام ساكته فحب ريان يكسر الهدوء
ريان بابتسامه : حابين تاكلوا شيء ؟
رنيم هزت راسها : لا , مرام ما ردت
ريان : طيب ممكن اعرف وش صار ؟
رنيم ما تكلمت عشانها تبكي , فمد ريان يده و اداها منديل
رنيم بـ صوت مبحوح : شكرا ..
ريان : مرام حتقوليلي اللي صار ..
مرام بهدوء : كنا ماشين بس في شله اولاد ما يستحون جو يغازلونا واحد
مسك يدي كان يبا يسحبني بالقوه فقامت اثير ورته شغله و فشلته قدام الناس
و الشله .. شردوا فقام الولد مسك اثير وطعنها في يدها و شرد ....
فتح ريان عيونه .. شاف مرام تبكي بهدوء كان شكلها كانها ملاك و هي تبكي خاصة اللي
يزيد جمالها انها كانت تبكي بهدوء ..
مرام بابتسامه حزينه : كله بسببي انـ ..
فحست مرام بيد تمسح على راسها بحنيه كان ريان ! ريان و هو ساكت اخذ منديل و صار يمسح
عيون مرام من الدموع اللي تجمعت فيه , مرام خقت في عيونه الزيتيه فـالتقت عيونهم
ريان بابتسامه عذبه : عيونك ماشاء الله حلوه بس لو ما تبكين بتطلع تجنن
مرام استحت بس ما حبت تبين اخذت المنديل بيده و مسحت دموعها
مرام : من قال اني ابكي ؟! البكا ضعف
ريان انصدم كيف تقول ضعف و هي دوبها تبكي خاصة كان الحزن بعيونها
مرام قامت تروح الحمام .. و لسع ريان مهو مستوعب شيء
رنيم و هي تمسح دموعها ..
رنيم بـ ابتسامه : هي كذا دايماً
لف عليها ريان : دايماً ؟
رنيم : ايه مرام بنت حساسه بس ما تحب تبين , هي دايم تحبس دموعها عشاني انا و اثير
لكنها الحين زعلانه على اثير وما قدرت تمسك دموعها
ريان بابتسامه : شكلها بنت قويه ؟
رنيم : ايه و معليش على تصرفها الحين بس هي زعلانه ..
ريان : عادي يحق لها ..
في الحمام " اكرمكم الله "
كانت مرام في الحمام تغسل وجهها .. و قلبها يدق , ما قدرت تشيل نظراته من راسها
و كيف مسك المنديل و مسح دموعها المغطيه وجهها حست بحنان , كانه فاهمها انها حزينه
في ذا الوقت , كان فيصل شايل اثير و يجري عشان يوديها المستشفى و الدم غطى ملابسه
دخل مستشفى و راح لـ الرسيبشن ..
صاحب الرسبشن : يا الهي ماذا حصل !؟ ( بالانجلش )
فيصل وهو يلهث : لا ادري لكن بسرعه عالجوها فقدت الكثير من الدم ( بالانجلش )
صاحب الرسبشن نادى على حقون الطوارئ و حطوا اثير على السرير و ودوها غرفه
العمليات .. كان فيصل جالس برا و كان التوتر باين على وجه ..
فيصل في نفسه : " يالله ليش انتي كذا يا اثير دايم عنيده , بس وش صار .. "
قاطع صوت افكاره الدكتور و هو طالع من غرفه العمليات . وقف فيصل بسرعه
فيصل : ماذا حدث يا دكتور " بالانجلش "
الدكتور بهدوء : اصابتها ليست خطيره لكنها فقدت الكثير من الدم و نحتاج لمتبرع بسرعه ! ( بالانجلش )
فيصل بخوف : ما فصيله دمها ؟! ( بالانجلش )
الدكتور : فصيله دمها a ( بالانجلش )
فيصل بإبتسامه : فصيله دمي a ساتبرع لها ( بالانجلش )
الدكتور مبتسم له : جيد , اذهب مع هذا الدكتور و سياخذ ما نحتاج من الدم ( بالانجلش )
بعد ان تبرع لها بالدم و صار حال اثير كويسه دخل فيصل يشوفها ..
كانت اثير باين انها تعبانه و كان الشاش ملفوف في يدها و المغذي بجهة , لكن
هذا ما غطى على جمالها و هي نايمه كان شكلها بريء .. فيصل جلس جمبها
و من كثره الانتظار نام .. اثير و هي تفتح عيونها و تمسك راسها اللي كان يعورها
اثير نظرت حولها شاف نفسها في مكان غريب ..
اثير بخوف : وين .. وين رنيم و مرام !! وش صار !!
صحى فيصل على زعيقها مرعوب .. يطالع
فيصل بفزعه : اش فيكي !؟ في حاجه تعورك !
اثير و هي منصدمه انه فيصل كان في نفس الغرفه ..
اثير بخوف : يا منحرف وش تسوي عندي

فيصل ماسك ضحكته : انتي في المستشفى .. اغمى عليكي عشان الجرح
افتكرت اثير اللي صار معاها .. اثير : طيب وين رنيم و مرام لا يكون صار لهم شي ؟!
فيصل بابتسامه : مع ريان قلت له ياخذهم كوفي عبال ما اوديكي المستشفى
اثير منحرجه : يعني انت اللي وديتني ؟
فيصل بفخر : ايه شفتي كيف انا بطل ؟
اثير بنص عين : الله يا قريندايز انت بس ؟
راح فيصل رما لها ساندويش و قالها : لازم تاكلي زين الناس تعوضي الدم
اللي خسرتيه
اثير : شـ .. شكرا .. استنى من تبرع لي لازم اشكره
فيصل بابتسامه : انا تبرعت لك
اثير و هي منصدمه : من جد , ليه ؟
فيصل متفاجئ : خير ليه .. كنتي محتاجه دم !
سكتت اثير و كانت تطالع في فيصل .. و تقول في نفسها
" سبحان الله الاختلاف كان ذاك الولد مستعد انه يقتلني بس عشاني وريته شغله و فيصل عاد اني اتهاوش معاه
بس ما تخلى عني "
فجاه فتح فيصل عيونه و انبهر كانت اثير تبتسم له و مو أي ابتسامه كانت ابتسامه تجنن
اثير بابتسامه : شكرا ..
فيصل و هو مخبي احراجه : منتي ناويه تاكلي الساندويتش ؟
اثير بنص عين : ليه عينك فيه ؟
فيصل بضحك : لا بالعافيه .. راحت قسمت الساندويش نصين وادت النص الثاني لفيصل
اثير ولافه وجهها : خذ كمان انت تعبت شكلك ما اكلت , راح ابتسم لها فيصل و اكل
دق الباب و دخل عليهم الدكتور ..



الدكتور بابتسامه : الحمد الله على سلامتك ( بالانجلش )
اثير ترد له الابتسامه : شكرا لك على كل شي ( بالانجلش )
الدكتور : حسناً هذي قائمه الادوبه و يمكن لك الذهاب لآن لكن لا ترهقي نفسك ( بالانجلش )
اثير : حسنا ( بالانجلش )
و خرجوا اثير و فيصل من المستشفى .. و كانت اثير ماسكه يدها راح طالع فيها فيصل
فيصل : يدك تعورك ؟
اثير : لا , بس شكلي يحزن
فيصل و هو يضحك : الحين هذا اللي يهمك يمديكي الحين تغيبي على كيف كيفك
اثير بضحك : والله صح اهلا بالنوم و الطفح
اثير و فيصل : هههههههههههههه
اثير سكتت ما استوعبت كيف تضحك مع فيصل كانوا دايم يتهاوشون كيف اتفقت معاه
اثير و تتصنع البرود : ويـ .. وين رنيم و مرام ؟
فيصل : الحين باخذكي عندهم في المقهى , وصلوا للمقهى
كانت مرام و رنيم و ريان جالسين ..
فيصل بابتسامه : شوفوا من جبت لكم ؟
رنيم طيران في حضن اثير و تبكي كان شكلهم كيوت
اثير بإبتسامه : مرام منتي ناويه تكملي الحلقه ..
مرام ما قدرت تتحمل جلست في حضن اثير تبكي , كان فيصل يطالع يشوف كيف كان حنان اثير مع صحباتها
اثير تتصنع البرود : خلاص ما صار شي الوقت تأخر بكره وراكم دوام ..
مرام مبرطمه : و انتي يا حظي ؟
اثير تسوي نفسها تعبانه : انا مسكينه ضحيه المجتمع لازم اغيب
الكل : ههههههههههههههه
خلاص الكل متجه لبيته .. اثير وقفت فيصل ..
فيصل طالع فيها : اش بك ؟
اثير و خدودها محمره : شـ .. شكرا انا مادري وش بسوي لو ما كنت فيه .. ولفت وجها و مشيت
فيصل استحى كانت اثير تعامله كانها بنت طبيعيه ..



وهكذا انتهى الفصل الـآول بـ حمد الله

انتظر رآيكم + توقعاتكم في البارت الجاي

و لـا تحطموني ما تردون

سلـآم


شايله جروحها بـ روحها ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يلالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالال ا أبببببببببببببببببغغغغغغغغغغغى ردوووووووووووووووووود تكفووووووووووووووووووووون محتااااااااااااااااجججججججججججججججججه ررررررررررررررددددددددددددددددوووووووووووووووودددد دددددددددددككككككككككككككككممممممممممممممم ببببببببببببببببببببلللللللللللللللللييييييييييييي يييييييييييييززززززززززززززز هههههههههههههههذذذذذذذذذذذذي اااااااااااااااااوووووووووول رررررررررررررررووووووووووواااااااااااااايههههههههه ههههههه انننننننننننننننننننننزززززززززززززززززززلهههههههه ههههههههههههههههها ففففففففففففففففففففي ممممممممممممممنننننننننننننننتتتتتتتتتتتتتدددددددد ددددددددددددددددددددددى غغغغغغغغغغغغغررررررررررررررااااااااااااااااااااااا م

ودي


جووجوو. ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

من عنوووني مااااطلبتي شي
جددد حلووووووووووووووووووووووووه

شايله جروحها بـ روحها ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها جووجوو. اقتباس :
من عنوووني مااااطلبتي شي
جددد حلووووووووووووووووووووووووه

أنتي الحلوه ياحلوه

شكرا لمرورك العذب


rnodh ѓ7ę mҜ†θβ б8ĻЬÈ∂

روووايه تجنن والله

بــــس ابي الباارت الجااي مرره متحممسه


متى البارت الجاي؟؟؟

جود الدنيا ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

الرواية رووعة

أنتظر المزيد

يعطيك العاااافية

rnodh ѓ7ę mҜ†θβ б8ĻЬÈ∂

وووين التكملله


يااقلبي

أميرررة الورد ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

روعععععععععععه حبيبتي يعطيكي العافيه
ننتظظرك ع اححححرررر من الجججمممممر

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1