غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات اجتماعية > مواضيع عامة - غرام
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-08-2011, 05:56 AM
صورة عطا الله الرمزية
عطا الله عطا الله غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي الحرب العالمية الثالثة على الابواب ومجموعة مقالات مهم


الحرب على الارهاب غطاء لقيام الحرب العالمية الثالثة



اصبح الارهاب يتغذى بيد الغرب و هم من يقومو بولادتة فى الشرق الاوسط و الدول العربية حيث يظهر للعالم ان الشعب العربى والشرق اوسطى ما هم الا غوغاء و يشكلون تهديد كبير للعالم و لابد من فمعهم والسيطرة عليهم الا ان السبب الرئيسى هم ان يستولو على خيرات الشرف الاوسط العربى

و اكبر مثال هم القاعدة التى كانت تساعدها الولايات المتحدة بالمال والاسلحة لمحاربة الروس و بعدها اصبحت ورقة منتهية وكان لابد من القضاء علية و لكنهم فشلو .

والان اصبحت ليبيا و الثوار التى تشجعهم باعطاءهم المال الذى يملكه القذافى و تنقله اليهم لشراء الاسلحة ومنها تنشر الفوضى اكثر فاكثر حيث لشراء الاسلحة لابد ان يمر بمصر و تستغل حماس الموقف اكثر و تهرب من هذة الاسلحة عن طريق الانفاق مع مصر ومن هنا تصبح مصر ايضا مشاركا للارهاب و لا تحمى حدودها و لها نصيب ايضا من الاسلحة التى تنتشر بين الهمج و البلطجية و يقاتلون بينهم البعض .

فهل الناتو عاجزعلى انهاء الموقف الليبى ام هو يقوم بدور الشرير الطيب الذى يمد يدة تارة و يضرب من حديد تارة و يوسع المجال لانتشار الارهاب لسهوله السيطرة على هذة البلاد .

اصبح العرب كلهم فى قبضة الغرب بعد ضعف هذة البلاد اقتصاديا و اجتماعيا و دينيا .

من المؤكد ان الحرب قادمة و هى مجهوله الزمان ولكن المؤكد انها ستكون مركزها الشرق الاوسط حيث يحاول كل من اسرائيل يد امريكا اليمنى ان تستغل الثورات العربية لصالحها و ايران يد روسيا اليمنى وهى ايضا تتابع و تتحرك فى سكون باتجاة اليمن و سوريا .

فعلى الرغم من وجود ازمات اقتصادية الا ان هذة الدول لا تتاثر و لا ترى انها سبب لعدم شن حرب جديدة و لكنها دول غربية عنيدة و من المؤكد ان يكون هذا الاستغلال لظروف الامن الضعيفة فى البلاد العربية فى ان يكون تسهيل الهدف الاسرائيلى لتكون بلد بين النهرين .






نبؤات نوسترداموس عن كيفية حدوث الحرب العالمية الثالثة



نبوءة نوسترداموس التى كتبت من حوالى 4 قرون اخذت تتحقق الان فى احداثها من توقعاته لاحداث 11 سبتمبر الى الحرب العالمية الثالثة و الاحداث التى تؤى اليها حيث ظهرت كثيرا من هذة الاحداث و يتغلب حدوث الحرب العالمية الثالثة التى ينتظرها العالم اجمع نتيجة الاضطرابات السياسية بين الدول , حيث فى الفصل الرابع من كتابه تحدث داموس عن تصاعد حدة التوتر في منطقة الشرق الأوسط, و عن أنه وسط حالة التوتر تلك سيتمكن أحد قادة الشرق الأوسط من قيادة بلاده نحو امتلاك السلاح النووي, و يشير داموس في نبوءته إلى أن هذا الزعيم الشرق أوسطي لن يتردد في استخدام السلاح النووي في حالة تعرض بلاده للخطر إضافة إلى تعامله مع شن الحرب على أنها واجب. و تشير النبوءة أيضا إلى أن البلد التي سيخوض هذا الزعيم حربه ضدها لها ساحل على البحر الأبيض المتوسط. و يضيف بأنه عندما تندلع الحرب فإن إحدى القنابل النووية ستسقط عن طريق الخطأ في البحر المتوسط بدلاً من سقوطها على الأرض. و هو ما سيتسبب في تسميم الأسماك الموجودة بالبحر.

فيضانا و مجاعة تهدد بفناء الكائنات

و على الرغم من تسمم الأسماك إلا أن الناس الموجودين على شواطئ البحر المتوسط سيضطرون على تناولها بسبب معاناتهم من الجوع في ظل الحرب إضافة إلى حدوث تغيرات مناخية و جغرافية مثل حدوث زلازل و براكين و تغيرات مناخية تؤدي إلى انتشار الجفاف و تآكل الشواطئ و فيضانات مياه البحر بما يهدد الكائنات بالفناء. و يضيف داموس في نبوءته بأن هذه الحرب سيتبعها حرب أخرى حيث أن الدول الأوروبية ستتدخل للقضاء على هذا القائد الشرق أوسطي بما يضمن حفاظها على عدم تهديده للنفط العالمي. و عندما تتدخل الدول الأوروبية فإن هذا القائد سيلجأ إلى استخدام ما تبقى من ترسانته النووية في محاربة أوروبا من خلال ضربه لشبه الجزيرة الإيطالية.

ظهور المسيخ الدجال

و يشير داموس إلى أن هذا القائد لن يكون هو المسيخ الدجال و إنما سيكون هو من يمهد الساحة لنزول المسيخ الدجال. و يضيف داموس بأن سكان أوروبا سيهاجرون إلى دول أخرى بحثاً عن الطعام و الشراب حيث أن الدول الغربية الكبرى ستعاني من الضعف و الهزال مشيراً على أن هذا الضعف سيعجل بنزول المسيخ الدجال. و يضيف داموس في نبوءته بان الولايات المتحدة الأمريكية على وجه الخصوص ستكون عرضة لكوارث طبيعية و خاصة الزلازل و الفيضانات و التي ستضرب البلد من طرفها إلى طرفها الآخر متسببة في صراعات هائلة و يأس و بؤس. و ستجد الولايات المتحدة الأمريكية نفسها مفلسة في محاولتها للتعامل مع هذه الكوارث. و سيصل الأمر على حد قيام ثلاثة من الدول الكبرى بإرسال مؤن و معونات لمساعدة الناس هناك على البقاء على قيد الحياة. أما في مناطق وسط أوروبا و جنوب أوروبا و الشرق الأوسط و المناطق المحيطة بالبحر المتوسط من الشرق فسوف تندلع فيضانات ضخمة متسببة في كوارث طبيعية تطيح بحكومات هذه الدول. و في هذه الأثناء سيتحرك المسيخ الدجال بقواته بحجة مساعدة الناس على استعادة الأمن و النظام. و لكنه في الواقع سيكون باحثاً عن السيطرة على هذه البلدان و أن يستخدم سكان تلك البلاد كعبيد. كما سيشهد العالم في هذه الفترة مشكلات اقتصادية هائلة تقود إلى انتشار الأزمات و القلاقل و الاضطرابات الاجتماعية بما يمهد الساحة أمام المسيخ الدجال للسيطرة على هذه البلاد. حيث أن الناس اللذين أصابهم الرعب و اجتاحتهم الرغبة في الوصول إلى بر الأمان سيخضعون تماماً لبلاغته. كما أن المسيخ الدجال سيستغل هذه القلاقل في إزاحة حكام هذه الدول عن كراسي الحكم و سينجح في نشر جواسيسه في هذه الدول. و سوف يسيطر المسيخ الدجال على إيران مطيحاً بمن يتولى منصب آية الله هناك وقتها من خلال شن حرب أهلية. و سوف يتبع ذلك قيامه بتوحيد دول شمال أفريقيا و آسيا و الشرق الأوسط تحت إمرته. و لكنه بعد ذلك سيتحول إلى شخص ضعيف و سيتكاثر الطامعون في الوصول إلى مكانته خاصة هؤلاء اللذين يحيطون به. و سينتهي الأمر بإعدامه بصورة تبدو الأحداث معها و كأنه قد أقدم على الانتحار.

ظهور نجم الشاب الأسود و رئيس أمريكي ينتهك الديمقراطية

و في هذه الأثناء سيخرج شاب أسود يعلو نجمه كزعيم لدول العالم الثالث و يدخل في صراع سلطة مع القوى العظمى. و هذه المرة سيكون مسرح الصراع هو شرق أوروبا و الشرق الأوسط و خاصة في المناطق المحيطة ببحر قزوين و أدرياتيك و إسرائيل. و من بين ما يتنبأ به داموس أيضا وقوع أخطاء عسكرية من جانب قوات أوروبية و قوات تنتمي لبريطانيا العظمى مما يؤدي إلى حدوث كوارث على المستوى الدولي. كما يتنبأ داموس أيضاً بأن الولايات المتحدة الأمريكية و التي من المفترض فيها أن تكون دولة حرة سيتولى رئاستها رئيس ينتهك قوتها بصورة كبيرة. و هذا الرئيس ستصحب رحلة انتخابه كرئيس للولايات المتحدة الأمريكية حالة من اللغط و الانقسامات بشأن مدى صحة انتخابه كرئيس لأمريكا. و سيتشكك الناس هناك فيما إذا كانوا قد منحوه أصواتهم أم لا. و هو ما يقود البلد إلى ما يشبه الحرب الأهلية أو الثورة و هي ثورة ستنتهي بإعادة الانتخابات و برئيس آخر لأمريكا.

قراءة على أرض الواقع

ما سبق كان هو ما تنبأ به داموس في كتابه منذ أكثر من 400 سنة, و الغريب أن كل ما يجري في العالم اليوم ينذر باحتمال أن تتحول نبوءات داموس إلى حقيقة. فعلى سبيل المثال لا الحصر نجد أن العالم اليوم يعاني من مخاوف التغيرات المناخية و التي من شأنها أن تتسبب في إثارة القلاقل و الاضطرابات في العالم كله دون تفريق بين الدول العظمى أو دول العالم الثالث. حيث انتهى تقرير صادر عن الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ إلى أن التغير المناخي سيؤدي إلى تأثيرات حادة على البيئة. و أشار التقرير الذي شارك في إعداده 2500 عالم إلى أن الحيوانات و النباتات و أنظمة المياه كلها الآن تتعرض للتهديد. و يكفي أن ثلث فصائل المخلوقات التي تعيش على الأرض اليوم تواجه خطر الزوال لو ارتفعت درجة حرارة الأرض بمقدار درجتين فقط عما كانت عليه خلال فترة التسعينات. لأنه في هذه الحالة فإن المخلوقات التي تعيش في القطبين الجنوبي و الشمالي و الغابات الاستوائية و البحر المتجمد ستواجه تهديدات حادة. كما أن الجفاف و ارتفاع معدلات مياه البحر ستؤثر على ملايين البشر. حيث تشير الأرقام إلى أن ما بين 75 مليون و 200 مليون نسمة سيواجهون خطر نقص المياه و الفشل في زراعة المحاصيل المختلفة. في حين أن بعض الدول الأفريقية ستكون مطالبة بأن تنفق ما بين 5 إلى 10% من إجمالي دخلها القومي من اجل التكيف مع التغيرات المناخية. كما أن سكان الجزر الصغيرة سيواجهون أخطار المجاعة بصورة كبيرة. كما أن ارتفاع معدلات مياه البحر ستؤدي إلى حدوث فيضانات و ستعاني شواطئها من التآكل. و يمكن القول بأن كل الكائنات الحية الموجودة على الكرة الأرضية ستتأثر. حيث أن تدفق المياه من جبال الهملايا الثلجية و التي تغذي الأنهار في آسيا من المحتمل أن تؤدي إلى فيضانات ضخمة. كما أن ارتفاع درجات حرارة الأرض يمكن أن يؤدي إلى موجات حارة و عواصف شديدة و جفاف في أمريكا الشمالية. كما ستحدث فيضانات ضخمة من جرّاء اختفاء جبال الألب الثلجية. و في أمريكا اللاتينية فإن الأجزاء الشرقية من غابات الأمازون سوف تتحول إلى مشهد طبيعي شبيه بسافانا جديدة. و الغريب أن السياسة تلعب دوراً حتى في ارتفاع درجات حرارة الأرض. و هو ما جعل الدول الثمانية الكبرى تخصص جزءاً من مناقشاتها في قمتها المقرر عقدها في يونيو القادم ببرلين لمناقشة سبل مواجهة تداعيات ارتفاع درجة حرارة الأرض. و هو أمر ضروري خاصة و أنه يجب على الدول الكبرى مضاعفة اهتماماتها بهذه القضية و إلا فلن تكون هناك حلول.

حرب إقليمية على الأبواب

و على الصعيد السياسي نجد تصاعد حدة الخلافات و الصراعات بسبب البرنامج النووي الإيراني. حيث سبق لصحيفة صنداي تايمز أن نشرت في مارس من عام 2006 تقريراً أشارت فيه إلى أن إسرائيل ´لا تستبعد عملا عسكريا ضد البرنامج النووي لإيران ولكنها تفضل حاليا أن تترك الفرصة كاملة أمام الضغوط الدبلوماسية الأجنبية على طهران”. و كشفت الصحيفة أيضا إنها استقت معلوماتها من مصادر عسكرية إسرائيلية موثوقة ادعت أن إيران أقامت مفاعلات لتخصيب اليورانيوم في مناطق مدنية. وقالت المصادر انه إذا ما تم بالفعل المصادقة على الخطة، فان إسرائيل ستقوم في عملية التنفيذ بدمج قوات خاصة وسلاح الجو بهدف ضرب عدة مفاعلات نووية إيرانية في آن واحد بهدف عرقلة الخطة النووية الإيرانية لعدة سنوات. وتدعي إسرائيل أن إيران ستصل إلى نقطة اللاعودة من حيث قوتها النووية، وستمتلك في حينه قوة تكنولوجية تمكنها من تخصيب اليورانيوم خلال عامين أو أربعة أعوام. لا يختلف اثنان على أن إيران سترد على أية ضربة عسكرية إسرائيلية لبرامجها النووية، فقد أكد ذلك المسئولون الإيرانيون في أكثر من مناسبة. الاختلاف يكمن في طبيعة وحجم الرد وعن القوى والدول التي ستتدخل عندئذ، الأمر الذي قد يحول أي ضربة عسكرية إلى حرب إقليمية شرسة. تداعيات أية ضربة استباقية إسرائيلية على منطقة الشرق الأوسط لا يمكن لأي محلل سياسي وعسكري الآن أن يتنبأ بها، ولنا في العراق خير مثال. من ناحية أخرى تعتبر إيران رابع اكبر منتح للنفط في العالم وتمكنت في العقدين الأخيرين من بناء ترسانة عسكرية ضخمة تضم فيما تضم صواريخ بعيدة المدى قادرة ربما على حمل رؤوس كيماوية والوصول إلى الدولة العبرية، وهذا سيناريو مرعب بالنسبة لإسرائيل. هذه الأخطار الإستراتيجية دعت إسرائيل دائما إلى تطبيق إستراتيجية الضربات الاستباقية كما حصل أيام حرب 67 عندما دمر الطيران الإسرائيلي سلاح الجو المصري قبل البدء بالحرب البرية ومن ثم قصف المفاعل النووي العراقي عام 1981. وفي هذا السياق حذر رئيس الوكالة الدولة للطاقة الذرية محمد البرادعي الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2005، حذر في حديث لصحيفة نرويجية “من أن العمل العسكري لن يثني أي بلد من السعي لامتلاك أسلحة نووية.

الحريات في أمريكا.. للخلف در

و فيما يتعلق بتراجع الحريات في الولايات المتحدة الأمريكية فتكفي الإشارة إلى تراجع هذه الحريات منذ اعتلاء الرئيس الأمريكي جورج بوش لقمة البيت الأبيض. و تنامي اليمين المسيحي هناك. و قد بدأ بوش رحلة انتهاكه للحريات في بلاد العم سام منذ وضعه لقانون الإرهاب. وخطورة هذا القانون الذي وافق عليه كل أعضاء الكونجرس (الشيوخ والنواب) باستثناء نائب واحد، أنه يسهل التنصت على المكالمات الهاتفية، ومراقبة نشاطات شبكات الإنترنت للأشخاص المشبوهين بالإرهاب، ويضع بتصرف السلطات وسائل جديدة تمكنها من ملاحقة من تشك في أنه إرهابي. واللافت هنا أن شركات البريد الإلكتروني الأمريكية تم استخدامها في التجسس على العرب والمسلمين الذين يستخدمون هذا البريد، وقد كشفت إحدى عضوات جماعة عربية على الإنترنت تسمى (هداية) عن أنها اكتشفت وجود (برنامج تجسس) على بريد هوت ميل بالصدفة يسمى msload وهي تختبر قدرة احتمال جهازها على منع التسلل إليه. ودعت لمحوه دون أن يؤثر على بريد، وقد لاحظ بعض من حاولوا ذلك أن رسالة جاءتهم عند فتح البريد فيما بعد بضرورة قبول مراجعة النظام الأمني (عبر الضغط على كلمة “موافق”) قبل فتح الميل مرة أخرى! معسكرات اعتقال.. ووسائل تعذيب! وقد وصف بعض الكُتاب المحايدين عملية اعتقال العرب والمسلمين المتواصلة في أمريكا وتعذيبهم بأنه أشبه بمعسكرات اعتقال اليابانيين عقب معركة (بيرل هاربور) التي ضرب فيها الطيران الياباني الأسطول الأمريكي البحري.
وقالوا إن معسكرات الاعتقال هذه يتم تكرارها اليوم من جديد، فيما يمكن التعبير عنه بمعسكرات الاعتقال الجديدة للعرب والمسلمين الأمريكيين، وكل ما سمعته منظمات حقوق الإنسان لتبرير هذه الانتهاكات هو “أن الظروف الآن استثنائية)! وذلك حينما طالبت بمعلومات عن سجناء عرب وأمريكيين في السجون الأمريكية على خلفية أحداث سبتمبر. فقد امتنعت السلطات الأمريكية عن ذكر أماكن اعتقال العرب والمسلمين أو نشر أسمائهم، كما رفضت السلطات القضائية الإجابة عن أسئلة تتعلق بماهية التحقيقات التي تعرضوا لها، ثم أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي “أنه قد يلجأ إلى تغيير أساليب التحقيق العادية من أجل نزع اعترافات من المعتقلين، بما فيها ترحيلهم لأماكن تستخدم أساليب اعتقال قاسية”، وقالت مصادر صحافية أمريكية إن الشرطة الأمريكية ربما تبنت بعض الأساليب التي تتبعها سلطات الكيان الصهيوني في التحقيق مع الفلسطينيين والتي تتعرض للشجب من منظمات حقوق الإنسان باعتبارها وسائل غير إنسانية.
ومعظم الأشخاص الذين تم اعتقالهم بعد الهجمات اعتقلوا بناء على مخالفتهم للإقامة القانونية أو لأعمال مخالفة للقانون ولها علاقة بالجريمة المحلية فيما تم اعتقال آخرين لكي يكونوا شهوداً ويظهروا أمام هيئة محلفين، مما يعني حسب المحامين أن اعتقالهم سيمتد إلى فترات غير محدودة. و هو ما يعني ببساطة أن الأوضاع السياسية الحالية قد تصب في مصلحة نبوءة نوسترداموس.





الثورة السورية واثرها فى اشعال الحرب العالمية الثالثة



الثورة السورية شهدت الكثير من التطورات السياسية الغريبة حيث كان بشار الاسد يفكر كثيرا فى لفتك ببلادة على حساب مصلحتة الشخصية بادخال بلادة فى حرب مع اسرائيل و انكشفت خطتة لهذة الخطوة التى تشبة بالانتحار حيث ان بلادة لا تتحمل فى هذا الوقت لاى حرب لضعفها الداخلى و وجود اختراقات فى امنها غير عدم وجود الامن و انتشار الجيش الذى اصبح عدو الشعب واخذ يقتل فيهم واحد تلو الاخر و لكن.

ليس كل هذا فقط وانما اصبح هناك تطورات سياسية خطيرة حيث بدء الجيش السورى يتوغل على حدودة مع تركيا وهو ما سبب توتر سياسى بين البلدين وهو ما جعل الحكومة التركية ترسل انزارات الى الحكومة والجيش السورى الذى اصبح يشكل خطرا على امن تركيا .

هذا ادى الى ارسال الجيش التركى تحزير اخير الى الجيش السورى بعدم التعرض للحدود وهو ما لا تستجيب له الجيش السورى ومنها تتخذ تركيا لقرار بالتدخل العسكرى فى سوريا لحماية المواطنين وحماية حدودها قبل اى شىء .

فمن المتوقع اذا حدث ذلك سوف يكون بمثابة اشعال اول فتيل للحرب العالمية الثالثة التى تستعجلها الكثر من العناصر فى هذا العالم والتى هى مصدر قلق بالعالم منذ ظهورها بهذا الكوكب من المتوقع ان يكون التدخل العسكرى هو بداية النهاية حيث سوف يظهر الوجة الاخر للمطامع الغربية فى افريقة عامه و فى الدول العربية بشكل خاص وهو ما سوف يكون نتيجة تفكير و طمع شخص واحد الا وهو بشار الاسد .

و نظرا لعلاقات سوريا المرتبطة بايران و حزب الله الشيعى سوف يكون هناك مردود منهم وتدخلات من كل منهم للمحاوله للسيطرة على الوضع فى سوريا والمحافظة على النظام الحاكم حيث ان كل الاطراف الثلاث تريد عدم وجود خلل بهم و اذا حدث التشابك العسكرى سوف يكون الوضع مختلف وخصوصا اذا تدخلت ايران فعند اذ سوف تكون الحرب العالمية الثالثة قد اشتعلت بالفعل حيث الاعين على ايران كثيرة والكل منتظر لها ولو تصريح حتى يعتدو عليها لما تمثله من قوة و خطر













الحرب العالمية الثالثة بين حرب الاديان ومطامع الاستعمار


اصبح الاستقرار شبة منعدم فى الكرة الارضية من شمالها لجنوبها و من شرقها لغربها , هكذا اصبح العالم على شفى حرب عالمية ثالثة بسبب الاستهزاء بالاديان واصبح لكل فعل رد فعل من كل طائفة دينية فى العالم وبين الاستعمار و المطامع والسباق على تقسيم و احتلال تحت اى مظله .

انتهت الحرب الباردة واصبحت المواجهات هى الطريق الواضح و لكل بيان من اى دوله يكون الرد علية حاضر بعدها بوقت قصير جدا و هكذا الحياة لا يوجد فراغ حيث اصبحت اعداد القتلى اضعاف اعداد قتلى الحروب .

استطاع الغرب فى السنوات الاخيرة ان يطور من قدرات الحربية و التكنولوجوية بقوة و سرعة لا تقارن و على عكس الدول العربية و الافريقية التى كانت تهتم فقط بكسب الرزق و المال و كان البحث العلمى و التعليم بحكم الميت اكلينيكيا ولا يهتم ولا يفكر فية احد واصبح الوقت الحاضر هو استعراض للعضلات وهو نفس الوقت التى بدات تتنفس فية الدول العربية التى شهدت ثورات و تتعلم كيف تكون الديموقراطية فى وسط يغلب علية وجود عملاء لكل الدول الاجنبية واصبحت هذة البلاد مثل الكتاب المفتوح يقراءة و يقراء اسرارة اى دوله حتى انه لاتوجد اسرار .

ومن هذة الثورات اصبح العالم يتكلم بصوت عالى عن الاديان و التعدى عليها واصبح الاسلام فى نظر العالم دين الهمج و البلطجة و الفقر و الامية على عكس الدول الاوروبية و امريكا التى على الرغم يوجد بها عنصرية كبيرة الا انهم يرونا باننا همج نعيش على المعونة و لا نتقدم ولا يخرج الا الارهابى و البلطجى .

اذا نحن نتكلم عن الغرب بالشذوذ و عدم الوفاء بينهم البعض الا انهم يتكلمون عنا بالجهل والتخلف و الارهاب و غيرة الواضح بالعالم اجمع فهل استطاع او يستطيع العرب تغيير هذة الصفات التى فعلا موجودة .

هم يرون ان العرب لديهم امكانيات ضخمة من بترول و اثار وذهب تستطيع ان تكفيهم و تكفى شعوبهم و تكفى تقدمهم ولكن الغباء العربى والطمع العربى و التفكير الاحادى و عدم وجود رؤيا مستقبلية هو سبب لما يحدث للعرب وانا منهم .

هكذا الدين ارتبط بالسياسة ومن هنا اصبح التدخل الخارجى لتمويل الجماعات الاسلامية و المسيحية لاستقدام الناس لهذة الاديان و حدوث فتنة طائفية عربية وهنا ينادى للغرب وامريكا وهنا ينادى بحماس و حزب الله و ايران و القاعدة وكل منهم يساعد على اعاقة التقدم .

اصبح حرق المصحف والكاريكتير الساخر عن الاسلام شىء منتشر كما اصبح التهجم على الكتاب المقدس و الانجيل بالامر الطبيعى ولا هناك احد يستخدم العقل الالهى او ان ما يحرقة منزل من نبى او الله او احترام لمقدساتة .

ومن هنا اصبح العالم الغربى يريد تجديد عهد الاستعمار فى المنطقة و بداها فى تقسيم السودان و ان تقدم اسرائيل يداها لجنوب السودان لانها اصبحت الان فى يداها ان تقطع الماء عن مصر ,استطاعو قديما تقسيم مصر والسودان والان استطاعو تقسيم السودان وبعدها ليبيا و اليمن التى يقفو بجان صالح لانها بها مركز القاعدة وهم لا يريدون ان تكون هذة فرصة للقاعدة للاستيلاء عليها هى او ايران لانها ستكون بمثابة خرق لاهداف الاستعمار الاجنبى الاوروبى و الامريكى .

اظن انه انتهى وقت استعراض القوة و بدات التجربة والمواجهة التى سوف تفصل بين القوى و الضعيف والذى استطاع قوة العالم الزج به لمنعطف لتاتى الرياح بما تشتهى السفن .








احتلال الغرب للبنية التحتية للشرق الاوسط سبب لقيام الحرب العالمية الثالثة




اصبح العالم العربى عامة و الشرق الاوسط خاصة صحيفة مقروءة لكل دول العالم من بنية تحتية و اسرار دولة و هى منذ زمن قريب تحت سيطرة و عين الغرب و الولايات والمتحدة واسرائيل و الكل يعرف حتى شعوب هذة الدول تعرف انها مراقبة وتحت احتلال ضمنى وليس واقعى حيث كل القرارات السيادية تكون فى صالح هذة الدول و ليس فى صالح السياسة الخاصة و حرم الدولة .

غير ان هناك العديد من الجواسيس التى تنطلق داخل البلاد العربية المعروف منها والغير معروف والتى اصبحت اكثر عددا بعد الثورات و اصبح التوغل فى هذة البلاد لدرجة انهم يتحكمون مثل الروبرت وكل هذا والعرب لا حول بهم ولا قوة .

ولا نستبعد الجواسيس فى الحكام انفسهم حيث اظهرت الثورات ما لا نحمد عقباة حيث اظهر مدى خيانة هؤلاء الرؤساء فى اعطاء الولاء لهذة الدول الغربية وكانت مصلحة هذة الدول فوق مصلحتنا نحن وهو ما اظهر العرب ما هم الا عشب يذهبون مع اتجاة الريح .

فمن المتوقع ان تكون الثورات العربية هى صحوة للعرب مع وجود بعض العقبات الكبيرة والمخلفات التى تركها الرؤساء المخلوعين والتى ندعو الله على اجتيازنا لها , فهل هذة الصحوة العربية سوف تقمع عن طريق سلسله الحروب الامريكية البريطانية و هل ستظل الدول الكبرى الاخرى صامته على هذا التحرك , من المؤكد انه سوف يكون لها دور حيث ان الشرق الاوسط الان اصبح مثل قطعة الحلوة التى يتقاسم عليها او يخطفها واحد من الاخر و لكن مع الاضطرابات الحالية سوف تكون المواجهة دامية سواء بين اصحاب الارض والاحتلال تارة و بين المحتل و المعترض على التوغل تارة خرى زمن هنا سوف تهتز الارض كلها و تغرق بدماء البشرية نتيجة الحرب المنتظرة الا وهى الحرب العالمية الثالثة .

ومن اسباب اظهار هذا العداء العالمى و انتشار الثورات والحروب فى الشرق الاوسط هو الوجود الاسرائيلى الذى لم يعط فرصة للعرب للتقدم و النفوس الضعيفة التى حكمت هذة البلاد .

وفى ظل هذة الظروف المتوترة الا ان اسرائيل ترفض ان تعود الى حدود 67 ومن هذة البؤرة سوف تشتعل الحرب العالمية الثالثة بين الاحتلال الاسرائيلى و الصحوة العربية و الرفض للاملائات الجارجية والتدخل فى الشئون الداخلية.





الخلافات العربية الداخلية واثرها فى اندلاع الحرب العالمية الثالثة




الخلافات الداخلية فى جميع الدول العربية اصبحت تمثل فريسة سهله لجميع الدول الطامعة فى الشرق الاوسط والدول العربية والتى معروفة على مر العصور و الزمان .

ولكن هل الخلافات الداخلية هى تدبيرات خارجية ام مطامع الاحزاب والافراد داخليا وهل يوجد ممول لها ام هى وليدة نفسها و تطعم وتشرب وتقوى نفسها , كل هذة الاسئله فى عقل كل عربى لان ما يحدث حاليا لا يصدقة عين و ان ما يحدث الان لم يحدث من قبل بهذة القوة و لم يحدث قط انه تحدث ثورات عربية فى وقتت واحد وان تتحد هذة الشعوب فى وقت واحد كل منها للتعبير عن رائية وان يستطيعو ان يخلعو هؤلاء الديكتاتوريون و للان لم تنتهى الثورات العربية حيث لازالت فى اليمن و سوريا و ليبيا معلقة حتى الان .

كانت هذة الخلافات لها حدود فى السابق لما كانت تحت ضغط كبير من الحكومات السابقة ولكن الان اصبحت الحرية و عدم وجود الامن لهم تاثير واضح فى تصفية الحسابات وجها لوجه حيث اصبح الضرب تحت الحزام شعار كل منها ولا يوجد حدود وابحت لعبة السياسة هى الوسيله للوصول للغاية .

وسوف نقوم باظهار الخلافات الداخلية فى البلدان العربية كالاتى :

1- لبنان : وتظهر لبنان فى مقدمة الدول التى تشهد خلافات داخلية نظرا لتعددية الاحزاب و الدستور الذى تخطى على خطاة وهو مشاركة كل حزب بالحياة السياسية وما تشهدة من صراعات قوية والاغرب ان لكل حزب سلاحة الخاص و يظهر حزب الله فى مقدمة هذة الاحزاب واقواها سلاحا و عدائات سياسية داخليا كانت ام خارجية

2- جمهورية مصر العربية : وتظهر مصر ثانى البلاد الاكثر اضطرابا سياسيا داخليا وخاصة بعد الثورة حيث اصبحت الساحة السياسية مفتوحة للمواجهات الدامية و تصفية الحسابات و تشهد مصر حاليا حراك سياسى غير مسبوف و من اشد الخلافات السياسية الداخلية تحدث بين الاخوان والوفد .

كما تظهر الخلافات الكبرى بين المعاديين للمجلس العسكرى و التى تريد الضرر بمصر و فلول النظام المخلوع والتى تلاقى مواجها من ائتلاف الثورة .

3- اليمن : تظهر اليمن الان فى اسوء صورة لها و اسوء ازمة تمر بها البلاد بسبب الثورة التى تشهدها و يظهر فيها الرئيس على عبدالله صالح بوجه الحقيقى لتمسكة بكرسى الحكم على جثث المواطنين و يشهد الجيش اليمنى حاليا تفككا من الداخل حيث ينشق عنه قيادات و تنضم للثوار و هو ما يجعل الامر اشد خطورة فى الداخل سواء امنيا او سياسيا و ومن جهة اخرى يواجة النظام السابق اشرس معارضة وهى قبيله الاحمر والتى يقودها الشيخ صادق الاحمر ويوجد من جهة ثالثة القاعدة التى توجد وبقوة فى اليمن وتمل خطر عليها كما ان اليمن يوجد عليها خارجية من ايران التى تستغل هذة الظروف السياسية فى صالحها .

4- السودان : السودان هى البلد التى استطاع الغرب ان يقودها لحرب اهلية وتقسيمها الى شمال و جنوب و تشهد الان خلافات سياسية حادة و حرب اهلية قوية نتيجة لاستغلال الغرب لهذة الاحداث الانفلاتية .

هذة البلاد و غيرها ان لم تستطع السيطرة على بلادها و ان تخاف عليها و على عرضها فسيكون لها تاثير على كل اسرة فى كل بقعة ارض من كل هذة الدول وانا الغرب يستغل اى فرصة تتاح له وهى دول تخطط و بالمرصاد لنا كدول عربية .

واذا استطاعت اى دوله غربية ان تاخذ القرار للسيطرة على دوله عربية سيكون بمثابة مواجهات غربية ضد بعضها لان لكل دوله مطامع فى الشرق الاوسط فى كل منطقة ومن وجه نظر كل منها عدم تجرا اى دوله اخرى للدخول فى شانها والذى يتضح بصورة واضحة فى ليبيا حيث قوات الناتو تشهد قوات لم تظهر من قبل و نظرا لان امريكا قد انتشرت بشكل راسخ فى العراق و افغانستان و غيرها من الدول التى تسيطر عليها امريكا فى الدول العربية ولها قواعد فيها فلن يسمحو لها بالسيطرة اكثر من ذلك ولكل دوله تشارك بالناتو لها هدف و تهديد صريح للدول الاخرى المشاركة .


منقوووووووووووووووول




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 21-08-2011, 06:50 AM
الله يحرق اليهود الله يحرق اليهود غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: الحرب العالمية الثالثة على الابواب ومجموعة مقالات مهم


الله يعطيك العافيه

الرد باقتباس
إضافة رد

الحرب العالمية الثالثة على الابواب ومجموعة مقالات مهم

الوسوم
لقاءات , الابواب , الثالثة , اميرة , العالمية , ومجموعة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
محمد أسد (قصة ) رفيع الشـــــــان قصص - قصيرة 6 20-07-2011 03:25 PM
قانون كرة القدم الدولي من الفيفا ( كامل ) أرجو التثبيت السنتور العراقي كووره عربية 13 19-07-2011 12:03 AM
روايتي الأولى : مراهقات في زمن التطور Ŝǔṕệя ṧнỏṧнặ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 420 28-10-2010 04:14 AM
كل شي عن يوم الجمعة الأحكام والشروط والسنن وفتاوي العلماء وأخطاء الناس فيه مبدع قطر مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 8 24-02-2008 12:10 PM
الحرب العالمية الثالتة........... الموت القادم مواضيع عامة - غرام 5 27-06-2007 02:14 PM

الساعة الآن +3: 05:57 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1