غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 21-08-2011, 11:57 PM
الله يحرق اليهود الله يحرق اليهود غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


الله يعطيك العافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:13 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


تسلمون ع المرور والرد

نورتو روايتي ^^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:19 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


البارت الثاني







كان توه واصل درجات مدخل الفيلا سمع ضحك ياي من صوب المسبح اللي بجانب الفيلا من الجهه الثانيه مشى وشافها يالسه ع الكرسي تضحك وهي تلاعب جلبتها البيضه الصغيره اللي تنقز ع ريولها تحاول تمسك السلاسل اللي نازله من الاسويره..كان يطالعها من بعيد يراقب تصرفاتها


قال في نفسه:مب قادر افهمج ..ليش احسج مره هاديه ومره ساذجه ومره طفله ومره فيج خبثنه ومره..سكت شوي كانه يدور في داخله على وصف يناسبها وكمل..احسج شراة البحر اللي فيه كل الصفات ..اااخ ياهدى ليتني اعرف عنج كل شي..ليش ما اروح وسالها...لالا شو بيقولون عني اذا شافوني وياها..عيل بتم في حيرتك؟..لا لازم اعرف..لازم... هو بروحه مايعرف ليش شاغل باله فيها..يمكن مثل ماقال هدوءها وملامحها الطفوليه وكانها بنت في 14 سنه بسبب الفضول اخذته ريوله عندها


عمر:السلام عليكم


طالعته ببتسامه: وعليكم السلام


عمر:اسف اذا ازعجتج


هدى:لا ابد..بغيت شي؟


ارتبك بس ماشي عذر يقدر يبرربه ييته عندها ..ابتسم وقال:اشوفج وايد متعلقه بهالجلبه


ابتسمت وهي تمسح ع ظهر جلبتها: هيه


تجدم ويلس وبينه وبنها طاوله مستديره: ماتفكرين تيبين عيال؟


هدى:اذا حمد بغى


عمر:لهدرجه تحبينه؟


جاوبت سؤاله بسؤال : انت ماتحب منال؟


عمر:منال حرمتي واكيد احبها


اجوبتها كانت توهه اكثر من انها تقربه منها:عيل ليش تسأل اذا احب حمد اولا


عمر:ما ادري ما احس انكم قريبين من بعض حمد دايم في شغله وسفراته


ضحكت ضحكه خفيفه:ههه _وكملت كلامها_..ما انتبهت


عمر: اهم شي انج مرتاحه وياه مع انه الفرق في العمر كبير ويمكن امزجتكم ماتتفق مع بعض


هدى: مايخصه..المهم_نشت واقفه شايله كلبتها_بروح ااكل جوجي عن اذنك


قال : الله وياج _ وهو يشوفها رايحه وفي داخله اكثر من سؤال_


كانت في عيون شافتهم يالسين ويا بعض من ورى زجاج البلكونه اللي تحت...وطبعا ماتقدر تكتم بداخلها واول ماشافت شمه اخت عمر طالعه من حجرتها ع كرسيها المتحرك تجدمت منها


ميعاد: توها حرمته مسافره هالكثر ماقادر يصبر


استغربت من كلامها :ميعاد ممكن توضحين


ميعاد:اخوج عمر


استغربت:عمر!..شبلاه؟!


ميعاد:شفته يالس ويا هدى حرمة اخوج حمد


شمه:انزين وشو فيها يمكن بينهم سالفه عاديه


بدت تتمصخر بلكنه مبطنه: الحين شايفه يلستهم ويا بعض عاديه؟!


شمه:ليش هم وين يالسين؟


ميعاد:في الحديقه


شمه:يعني الكل شايفنهم اللي رايح واللي ياي بس يعتمد ع النفسيه


شكت انها تقصدها:شقصدج؟


شمه:سلامتج..سلامتج ياميعاد ياحرمة اخوي.._رجعت بكرسيها لورى_عن اذنج


ميعاد:عيل لو شافهم حمد قوليله عادي على قولتج


شمه:مابقول لا لحمد ولا لغيره


راحت شمه وربعت ميعاد يديها وقالت بنبره هاديه خبيثه: انزين ياشمه بنشوف اذا عادي ولا لا _نزلت يديها ومشت للدري ورقت رايحه لغرفتها







في بيت احمد او اللي كان بيت احمد من اليوم راح يفضى في انتظار ساكن ثاني..تتمشى فيه وهي حزينه تودعه بعيونها اللي كل زاويه فيه ملكها تتذكر لحظاتها فيه لمساتها من ديكور واثاث كل شي فيه هي سوته يلست ع اقرب كرسي ..تجدمت منها حمده وهي مبتسمه ويلست


حمده وبنبره هاديه عذبه تحاول تراضيها وترفع من معنوياتها:استهدي بالله ..اللي يشوفج يقول بتهاجرين


بنبره حزينه:غصبا عني ياحمده تخيلي يكون عندج بيت ملكج لج بروحج وفجأه ياخذونه منج


حمده:افااا الحين لييتي عندنا مابتكونين ببيتج ؟!..لا تعيدين هالرمسه ..بتكونين معززه مكرمه ولج الحشيمه والكرامه


اثرت كلمات حمده فيها:تسلمين فديتج


حمده:عيل يالله خلينا نسير قومي


قامت وياها بس بعدها مب قادره تنسى صعب عليها تتأقلم مع الفكره ..






بعد ماطرح السؤال كمل كلامه


عبدالرحمن:اتصلت على اربيعي محمد وشرحتله السالفه وراح لخالد وساعده..اتصل عليي خالد وسمعني كلام وانقطعت علاقتي وياه ..صح تضايجت بس مع الوقت تعودت بس ماحسبت غدر الايام


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:23 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


طلعت من البيت وهي شايله الطاسه فيها طحين كانت توها تمشي سمعت اسمها ولفت عينها وشافته


عايشه:محمد


تجدم منها: كنتي عند خالتي موزه؟


عايشه:هيه رحت اييب طحين اليوم بيونا ضيوف ع العشا


مد ايديه:انزين هاتي هاتي اشل عنج


عايشه: مب ثجيل


خذها وهو يقول: انتي هاتي بس


ابتسمت ومازحته :بس ماعندي بيزات اعطيك


محمد:مابا بيزات خليهم لج ..._سكت شوي_ عوشه


عايشه:خير


محمد :يمكن اسير البحر


فز قلبها وكان بيطلع من مكانه طاري البحر مايذكرهم الا باللي راحو فيه ومارجعوا: ليش بتسير البحر؟!


محمد:ابا اسير ويا ابويه انا كبرت الحين...خايفه عليه ياعوشه


وقف بعد ماوقفت ونزلت راسها...تخافين عليه؟


طالعته: اذا ما اخاف عليك على منهو بخاف؟


تاكد ان هذا مب خوف ع كثر ماهو حب: تحبيني


طالعته شوي ومدت ايديها للطاسه :هات الطاسه


خذتها وراحت وهو يزقر:عوشه عوشه


بس ماردت عليه


...:اششش يمكن راقده


همسهم من ورى الباب رجعها من ذكرى جديمه عتيقه من ايام البيوت والحياه البسيطه ايام الغوص ..لفت عينها ع الباب تترياهم يفتحونه وهم بعدهم يتهامسون


شروق:فتحي الباب


خلود:اشش صبري شوي..امايه نومها خفيف اخاف نروعها


شروق:انزين انزين


ابتسمت وهي تسمع همسهم ونفتح الباب وطل راس خلود وعقبه شروق ابتسمن يوم شافنها ع سريرها يالسه ودخلن


خلود:مساج الله بالخير امايه


كل منهم راحت من طرف حبت شروق راس امها ويلست


شروق وهي تتبلى ع خلود:امايه اذا وعيتي من رقادج بسبتنا ترا مايخصني هذي خلود


طالعتها:انا ياللي ماتستحين.._طالعت امها_امايه لا تصدقينها تراها تجذب هي اللي قالت اني عندج


عايشه: ماكنت راقده....انزين شو مسويه في الشغل؟


خلود:الحمدلله كل شي تمام


طالعت شروق:وانتي ياشروق شخبار الجامعه؟


شروق:ماشي الحال


تعرف ان امها ماتقدر على بعدهم بس احيانا شغلها يحتم عليها انها تبتعد


خلود وهي حاسه ان اللي بتقوله صعب:امايه في شي بقوله..بس مادري


شروق اللي عندها خبر وهي اللي شجعت اختها ترمس امها عشان خلود كانت تفكر تتخلى عن هالشي قالت تشجع اختها: خلود تحدثي مافيها شي


امهم اللي مب فاهمه شي:خلود شو السالفه؟!


خذت نفس عميق وزفرت :بصراحه فيه مؤتمر وايد مهم ورشحوني من بين كمن عضو عشان نسوي لقاء صحفي


عايشه: وهالمؤتمر في الامارات ولا برع؟


سكتت وبلعت ريجها وطالعت شروق بعدين امها :برع


عايشه:وين؟


خلود:قطر


عايشه:تبين تسافرين؟


خلود وهي تحاول تضيع السالفه:امايه اذا ماتبيني اسافر انا ماعندي مانع


عايشه:خلود اسالج انتي تبين تسافرين؟


شروق:هي تبا تسافر بس خايفه انج تضايجين


خلود:شروق


عايشه:جاوبيني


نزلت راسها وحركته بمعنى نعم


عايشه:انا ماعندي مانع


رفعت راسها: مشكوره يالغاليه..ترا مابطول كلها اربعة ايام


عايشه:انزين...بس اباج تنتبهين لنفسج


ابتسمت:لا تحاتين يالغاليه..ان شاء الله ببيض ويهج


عايشه:الله يخليكم ليي ولا يحرمني منكم


خلود:ولا منج يالغاليه


شروق: ماماتي


عايشه:شو؟


شروق:احبج


فتحت ذراعها لبنتها وقامت من مكانها وحطت راسها ع صدر امها اللي امسحت ع راس شروق ومسكت ايد خلود وابتسمت..تنسى من خلالهم الماضي اللي بعدها ذكراه عالقه في راسها ...






احيانا تصادفنا الحياه باشياء عكس اللي نتمناه وخاصه اذا كنا معلقين عليه امال كبيره واحلام توصل فينا لحدود السما..في اللحظه اللي دخلت فيها لغرفة النوم كان هو طالع من الحمام


هدى والابتسامه ع ويها وبصوتها الهادي والطفولي:مساء الخير


حمد:مساء النور


هدى: تبا عشا؟


فكر بشي فر الفوطه من ايديه ع الكرسي وقال:لا مابا عشا.._مشى ويلس ع الكرسي_..هدى تعالي يلسي اباج فموضوع مهم


مشت ويلست بقربه ع الكرسي: خير


حمد اللي حب يستغل سذاجتها لان هدى بنظر الكل هي الطيوبه الساذجه اللي ع نياتها اللي تسيرها أي كلمه حلوه واللي يشوفونها ع ملامحها البريئه كبراءة الاطفال


حمد: سمعيني زين وفهمي اللي بقوله...اللي بقوله لج مب لاني اهدف لشي يضر او يسبب الحساسيه بينج وبين اختج ولكن عشان في نيتي إنا نتشارك نحن الاثنين بس


هدى اللي مب عارفه شو يقصد:مافهمت


حمد:في بالي مشاريع وايد بس محتاجه راس مال فاذا حطينا اسهمي واسهمج مع بعض بنحقق ارباح وايد


هدى:كيف؟


حمد: انج تسويلي وكاله باسهمج


صدمته بردها اللي بيعيد حساباته: بس انا ماعندي شي


استغرب وعقد حواجبه:كيف يعني ماعندج شي؟!


هدى بنفس نبرتها الهاديه:كل شي باسم إيمان


حس انه انلعب عليه وقال: مسويه وكاله لإيمان من غير ماتخبريني؟


هدى:لا


وشرحت له السالفه بس حب يتاكد ..ماقدر يرقد الليل الا باخره واول ماطلع النهار سار لابوه في الشركه دخل على ابوه في المكتب كان عنده اجتماع وانتظر لين خلص كانت كل دقيقه تمر عليه كانها دهر..وعقب ماخلص الاجتماع


تجدم من مكتب ابوه: ابويه صج عمتي مسويه وكاله عامه لإيمان


ابو احمد: ريل عمتك الله يرحمه نقل الملكيه باسم عمتك طبعا الورث ماتوزع بعد وفاته وقبل ماتتوفى عمتك انقلت الاملاك باسم إيمان


حمد:وانته كنت تدري؟


ابو احمد:هيه كنت الوصي ع املاكهم ويوم اكبرت ايمان وكانت قد المسؤليه سلمتها وصية امها اللي امنتني على بناتها وحلالهم


بدت فكره توديه وفكره تيبه وطلع من عند ابوه وركب السياره وفي الطريج وهو يسوق كان يفكر


حمد:ليش؟!...ليش كنت اخر من يعلم...ياليتني وافقت ع عرض ابويه وتزوجت إيمان ..


حمد وهو سيتعيد شريط الذكريات اللي مرت عليه من سنتين ..كان ابوه يالس في مكتبه اللي في البيت ودخل عليه


حمد:السلام عليكم


ابوه:وعليكم السلام..تعال ايلس اباك في موضوع


تجدم ويلس: خير


ابوه :اسمعني ياحمد عمتك الله يرحمها مالها غير بنتين..وانا ابا اطمن عليهم..وانته للحين ماعرست عشان جذا اباك تزوج وحده منهم ولك حرية الاختيار اما إيمان او هدى جدامك ثلاثة ايام تقرر فيهم


رجع للواقع:وقبل مايخلصن الثلاثة ايام تفاجأت باللي ماتوقعته


رجع يسرح ..تذكر حواره مع إيمان اللي كان في الشركه


إيمان: حمد انا في نيتي اتم هالسنتين برع لين اخلص دراستي ..وطبعا ما اقدر اخلي اختي بروحها عشان جي اباك تزوج هدى...


ورجع للواقع :ياترى كانت تدري باللي قاله ابويه ..ولا صدفه...لو فرضنا انها مب صدفه من ممكن يخبرها..اااه..لكن لا مب حمد اللي ينلعب فيه والايام بينا يا إيمان...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:28 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


رجع للبيت بس ريوله اخذته للقسم الخاص بحرمة ابوه...دق الجرس وفتحت له الشغاله ودخل وسال عن اخته وراحت الشغاله تناديها تم واقف نزلت وابتسمو لبعض


غاليه بعد ماتجدمت :السلام عليكم


عمر:وعليكم السلام شحالج غاليه؟


غاليه:بخير انت شحالك؟


عمر:بخير...عيل وين الباجين؟


غاليه:راحن السينما


عمر:وليش مارحتي وياهن؟


غاليه:مالي مزاج


بالنسبه له جذا احسن عشان ياخذ راحته ويرمسها في الموضوع اللي ياي عشانه


عمر:غاليه


غاليه:هلا


عمر:شو صار بينج وبين ماجد؟


سكتت ماعرفت شو تقول وحست بالضيق عطت ظهرها لاخواه ومشت للكنبه وهو يطالعها يلست وهي ساكته تنهد مشى ويلس وطالعها وهي مركزه نظرها ع نقطه وحده


عمر:غاليه..


من غير ماتشل عيونها عن المكان اللي تطالعه وبنبره هاديه ممزوجه بضيج :رمسك؟


عمر:هيه وانا ياي اسمع منج مثل ماسمعته


لفت راسها صوبه وطالعته بنظره محتاره:اختلفنا


عمر:على شو؟


رجعت تطالع لجدام وبلعت ريقها وسكتت شوي: ع العرس


تنهد وكانه يحاول يرتب افكاره عشان يوصل لها مقصده:غاليه ..ماريد ابررله بس ماجد يبا يعرس بس انتي تتعذرين من متى مالجين وللحين بعدج ماجهزتي شي


نزلت راسها ونزلت دموعها ورفعت بصرها صوبها وعيونها غرقانه دموع وقالت بغصه:عمر كيف تباني اتزوج واخوي اللي من امي وابوي محبوس كيف اعرس ومحسن مب موجود يمسك بيدي ويزفني للكوشه واتصور وياه..قولي كيف؟..._بدت تزيد من الغصه والصايح_ كيف افرح وهو مسجون خبرني كيف كيف


حس بحزن اخته اللي اغمضه الحال:غاليه مقدر اللي تقولينه بس ماجد شو ذنبه


مسحت دموعها: اذا مايقدر يتحمل خلاص نفترق


عمر :بس ماجد يحبج


طالعته:عيل يتحمل


عمر:لين متى؟!


رجعت دموعها تنزل وقالت بحزم:لين يطلع محسن انا مابعرس الا عقب مايطلع محسن من السجن


عمر اللي مالقى كلام يرد به تنهد وقال: لا حول ولا قوة الا بالله


طالعته:عمر اذا تحبني صج ابا منك شي


عمر: فالج طيب امري


غاليه:وعدني انك بتسويلي اللي اباه


عمر:قولي واذ اقدر ان شاء الله بسويه


غاليه:انا متاكده انك تقدر


عمر:عيل ارمسي


غاليه:ابا اشوف محسن..الله يخليك خذني عنده..لا تقول لا ..رجيتك


تنهد وسكت شوي وقال: ان شاء الله بشوف متى الزياره وبخبرج


غاليه:مشكور...بدر خبرني انه بدا يتغير ..الله يفرج عنه ويرد لنا سالم


عمر اللي حزن لحزن اخته :ان شاء الله









كانت نازله ع درجات السلم وناويه تطلع ..وقفها صوته اللي تكرر صداه..طالع لباسها اللي عباره عن بنطلون جينز وبلوزه وشعرها البني المحمر اللي يوصل حدود كتفها ..تجدم وهو معصب


وين رايحه؟


لفت عليه:بروح السينما مع اربيعتي؟


وهو مستحقر لباسها: روحي غيري لبسج وبعدين روحي واياج تتاخرين


طالعته وبعدين عطته ظهراها وراحت


صرخ عليها:ريم


بس طلعت وكانها ماتسمعه...كانت واقفه وشافت اخر لقطه واطلعت ع ويها ابتسامه ساخره وتجدمت


شيخه:بدال ماتحاول تصلح حال بنت اخوك دور لنا حل


عطاها ظهره وسار للكرسي ويلس: اعتقد الموضوع انتهينا منه


تجدمت ويلست:بالسبه لك انتهى اما انا لا


احمد:وشو اللي صار؟


شيخه:انت ناسي نحن ليش طلعنا من هنا ومن كان سبب طلعتنا


احمد:مايهمني


شيخه:بس انا يهمني انت ممكن ماتلاحظ او تقدر تتجاهل اما انا فهي جدامي طوال اليوم


احمد:شيخه ماباج تفتحين هالسالفه جدامي لانها ماراح تفيد في شي..واذا كان ع من كان السبب كوني انتي الذكيه ولا تعطينها مجال تتغلب عليج


قام من مكانه وراح وهي في داخلها خوف وقلق من اللي ممكن يصير







احيانا نتصرف وكاننا لسنا نحن ولكن مالسبب اهو الهروب ام اننا فعلا تغيرنا ام انه الطريق الانسب حتى نتجاهل حجم المشكله.



سمع صوت الجرس وطلع من غرفته ومشي للباب وافتحه وشافه بالبدله والنظاره الشمسيه وسيجارة البورو بين صبوعه يدخنها وايده الثانيه بجيب بنطلونه


...:hi my brother


ابتسم منصور:هلا باخوي ..تفضل حياك


مشى وهو يتلفت ع الشقه :nice flat


منصور:تسلم..._بعد مايلسو._..شخبار الاهل؟


مبارك:I don’t know


استغرب من جوابه اهله ومايدري عنهم:ليش؟!


مبارك بعد مانفذ الدخان:انا هنا من شهرين ولا اعرف اي شي عنهم


منصور اللي رفع حاجبه: مبارك ممكن اسالك سؤال؟


مبارك: اكيد


منصور:ليش هامل نفسك وكل مره في بلد ماكنت جي يامبارك ليش تشرد؟


مبارك:انا ماشردت بس حبيت اغير الروتين.._قام واقف خلنا نقوم نطلع.._


وقفه صوته :وجاسم وريم عيالك؟


لف عليه بعد ماكان عاطينه ظهره:شبلاهم؟,,عند يدهم ماكلين راقدين طالعين مب ناقصنهم شي


وقف وتجدم منه وقف جدامه :ناقصنهم ابو وام


ابتسم:منصور لا تسوي فيها العم الرأوم..وخلني اسالك نفس السؤال ليش رفضت تشتغل مع ابويه واتعذرت انك تبا تدرس وتتعلم وانت كل يوم في مكان؟


منصور اللي اخفى شعوره قال: هذي حياتي وانا حر


مبارك:شفت قلتها بنفسك حياتي اعيشها مثل ما ابا ومحد له خص ..في حال كشفت اوراقك جدامي انا بكشف اسراري نسلم عليك..


طلع مبارك وتم منصور واقف مكانه محتار ويتسائل...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:31 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


كانت واقفه في الحمام وهي ماسكتنه بايدها ودمعها ع خدها تجدمت من الباب وفتحته وتاكت ع عارضته وهي تصيح..دخل وتجدم منها يوم شافها غرقانه بدموعها


خالد: شهد شوفيج؟..ليش تصيحين؟


رفعت ايدها :كان نفسي افرحك واقولك اني حامل


نزل راسه وحركه يمين يسار متاثر بحالها طالعها:شهد اتعوذي من ابليس هذا نصيبنا


مشت ولا في بالها غير فكره وحده انها تصير ام يلست ع الكرسي ودموعها ع خدها:مرن ثلاث سنين ولا يا الولد..كل مااشوف عيال خواني .._وهي تطالع كفوفها.._واشلهم بين يديني اقول متى بيصير عندي مثلهم.._طالعت جدام وكانها تتخيل ..يوم اسير اي مكان واشوف اليهال يركضون هنا وهناك اقول متى بيكون عندي ياهل ياذيني بطلباته ولعبه واركض وراه واصرخ عليه..لفت راسها صوبه ..واذا فتحت التلفزيون وشفت ياهل اشهق واقول ليته عندي..خالد بس ابا ياهل واحد واحد بس واحد


تحجرج صوتها وصاحت وهي منزله راسها تجدم ويلس قربها


خالد:في غيرنا صارلهم فوق الخمس سنين ولين الحينه ماياهم عيال وكلي امرج لله وصبري


طالعته وقالت بصوت مبحوح:لين متى لين متى بصبر؟.. ..كنت ناويه اسافر ويا امك واسوي فحوصات


خالد:امي مسافره عشان عندها موعد..يعني بتخلص وبترجع واذا رحتي فيها مواعيد وحاله..وامايه ماتحب تتاخر..انا اقول كل شي بايد الله تعالى


شهد:خالد انت ماتبا عيال؟


خالد اللي حب يطمنها:ان شاء الله بيصير عندنا


طالعته بنظره عميقه وبنبرت اسى قالت:واذا ماصار؟


رفع كفها بايده وباسه: ان شاء الله بيصير بس انتي لا تفقدين الامل وخلي ايمانج بالله كبير وانا بكون وياج


ابتسمت وبدا الحزن يتلاشى: ماشي بهالدنيا يخفف علي وينسيني غير كلامك


خالد ببتسامه عذبه :لاني احبج وقلبي ملكج واموت فيج ومستعد اسوي اي شي عشان ارضيج


شهد اللي رجعت لها ابتسامتها الصافيه:الله لا يحرمني منك


خالد:انزين يوعان وابا اكل من صباحة الله خير لين الحين وانا في الدوام


شهد:يخسى اليوع الحين بروح ايب لك اكل ترياني


خالد:انزين انا باخذ شاور لين اتين


شهد:اوكي


طلعت شهد وهو توه واقف يرن موبايله طلعه من جيبه وطالع شاشته اعقد حواجبه في ضيج ونفخ ورد


خالد:الو


..:هلا بوالوليد..وينك مختفي ياريال؟


خالد اللي عصب:خلصني وقول شو تبه


ضحك ضحكه ساخره: انت تعرف شو ابا..خالد ترا جدامك واحد من الاثنين وعليك تختار بينهم بعطيك مهله يومين ومثل هالوقت وبنفس الساعه بتصل واريد الجواب ..


سكر الخط في ويهه وانقلب حاله وبدا عليه الضيج والعصبيه...







"العشق مب كلمه تنطقها الشفاه او تعزفها اوتار الالات العشق احساس ونشوه ترفع القلب الى سما صافيه بعيد عن كل شي ممكن يلوثه او ينزل من قدر الحبيب..العشق رساله تترجم كلماتها وتبان علاماتها في عيون المحب..العشق شوق واشتياق وسفر في بحر الحب.."


سكت وماكمل حس كانه يقرا ذيج الكلمات لنفسه:الووو..حمده


قالت وكانها توها تصحى:هاه


ابتسم:شياج؟


حمده:ماشي بس سرحت مع كلماتك..تصدج كلمة روعه وااااااااايد قليله فحقها


ابتسم: احم عن اغتر ويرتفع راسي وبعدين محد يطوله


ضحكت ضحكه خفيفه:ههه..لا والله وايد حلوه..من زمان ماسمعتني شي من شعرك


قال:امم اللي سمعتج اياه اخر مره ماكتبت غيره


حمده:ومب ناوي تكتب؟


نايف:ان شاء الله واكيد انتي اول من بيقراه لا تحاتين


حمده:اوكي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 22-08-2011, 02:36 AM
صورة اصداء الحنين الرمزية
اصداء الحنين اصداء الحنين غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


كانت منسدحه في سريرها ويالسه ع طرف السرير اختها يسولفن ويضحكن ..وهن على هالوضع رن جوالها


شمه:اششش..ميثه سكتي


ميثه:اكيد القلب لا ونغمه خاصه بعد من قدك ياسيوف


شمه:ميثه بس خليني ارد...الو


سيف اللي خلاها تستحي من صوته:الو والو والو واحلى الو للي صوتها يحرك اشجاني واشواقي تشلني ع جناح الهوا ويوصلني عندها


وهي تحاول انها تخفي ملامحها عن اختها اللي تطالعها بنظره تخليها تستحي زود:سيف بعدين وياك انت ماتيوز عن هالرمسه؟


سيف:كيف ايوز عنها وانتي سببها


وصلت حدها من المستحى وميثه تضحك في نفسها:وبعديييين


سيف:فديتج وفديت حسج اللي ...


قاطعته :سيف بغيت شي؟


سيف:بغيتج انتي


شمه:تراني بسكر والا عدل رمستك


سيف اللي ضحك من خاطره:ههههه وحشتيني خبريني عنج


شمه اللي راح عنها المستحى:الحمدلله


سيف:وشو مسويه في العلاج ماقالو متى بتقدرين تمشين؟


شمه:لا بس مداومه ع المساج مره اتيني المدربه هنا ومرات اسير المستشفى ومن كمن يوم مسويه فحوصات وقالوا يبالي وقت بس كل شي اوكيه


سيف:اهم شي تتحملين ابا يوم ارد البلاد القى عروسي تستقبلني ع ريولها مب ع كرسي


شمه:ان شاء الله


سيف:حبيبتي بسكر فيني رقاد مواصل ولا رقدت..سلمي على عمي وع الاهل كلهم


شمه:ان شاء الله مع السلامه


سكرت وبدت تكتب مسج


ميثه:حشا مايمدالج توج مرمستنه عنبو هالكثر مشتاقتله وطرشيله مسج


شمه:وانتي شعليج ريلي وحره


لوت فمها :هيه حسره علينا يالله نحصل منج مسج ع العيد


سحبت المخده من وراها وضربتها:قومي قومي اذلفي بيتكم ياللا


ميثه:عشان تكملين سوالف ويا القلب


شمه:القلب راح يرقد بسولف ويا ربيعاتي ..ياللا قومي ترا غاليه بروحها في البيت ياللا قومي سيري


وقفت:انزين سايره..باي


شمه:باي


طلعت ورجعت شمه طقطق ع الفون نفتح الباب:شو كتبتيله


سحبت المخده وفرتها:انجلعي


سكرت الباب وهي تضحك وتوها بتمشي ياها مسج..فتحته


"اتصلي فيني ضروري "


انفخت:اففف..شو اسوي مع هالعله..كانت متردده بس اتصلت..


وياها صوتها: الو


ميثه اللي مب طايقتنها:هلا اريام خير شبغيتي


اريام:ول بلاج صايره جبريت؟


ميثه:اريام قولي شعندج؟


ريام:اللي تحدثنا فيه


ميثه:وانا عطيتج رايي وقلتلج مابا


اريام:ميثاني حبيبتي فكري زين ولا تستعيلين


ميثه:مابفكر وقراري وقلته باي


سكرت في ويها واحترقت غيض: اتسكرين في ويهي ماعليه ياميثه ارويج ما اكون اريام اذا ماخليتج اتين لين عندي...










" لبست قناعا ليس لي "



ترانيم عشق سمعت صداها في حنايا جوفي


واغاني صدحت تبحث لها عن جمهور يسمعها


ولحن يبحث عن قيثارة وعازف ماهر يطلقها الى الملأ


وقلعة اوهمت اعداءها بانها مبنية من فولاذ


فلم ينتبهوا الى للبناتها التي من تراب


وغانية رقصت لامتاع من حولها وعادت عند


تلاشي المساء لتسقي مخدتها وترويها بالبكاء


فلا عشق ولا غانية ولا قلعة ولا مساء


ولكنه قلب ارتدى قناعا متهشما متاكلا


ليخفي تشوهات حفرت من حديد



وصلت الطياره لارض المطار وبدا الالواصلين يدخلون ..كان ينتظرها ..شافها مقبله صوبه ..وتجدم منها


حمد:الحمدلله ع السلامه


إيمان باسلوب متكبر شوي:الله يسلمك..شو بنتم واقفين هنا؟


كتمها في نفسه: اكيد لا تفضلي


مشت وهو دز عربة الشنط...بعد ماركبو السياره..وفي الطريق..


حمد: مبروك التخرج


إيمان:الله يبارك فحياتك


حمد في نفسه:حتى ماكلفت ع عمرها تسالني عن اختها


شافت انه مب ساير ع طريق البيت:حمد وين ساير؟


حمد وعينه ع الطريق:البيت


إيمان:بس هذا مب طريج البيت


لف عينه عليها:بيتنا


إيمان:حمد انا توني يايه من سفر ومالي خلج زيارات


حمد من غير مايطالعها:انتي مب رايحه زياره انتي بتسكنين عندنا


إيمان:نعم!...حمد...


قاطعها: هذا بينج وبين ابويه شوفيه وتفاهمي وياه


سكتت بس من داخلها مب راضيه...





ياترى شو بيصير؟





الى اللقاء



اصداء الحنين


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 22-08-2011, 04:21 AM
صورة sEm . الرمزية
sEm . sEm . غير متصل
س أبقىَ دآئمآ كَمآ أُريد وَ لن أُبآلي بِـ سقآمة من حَولي . . !
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


بدايه موفقه يالغلا

حبيت ارد قبل ماقرأ لاني الحين رح اخرج





عوآآفي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 22-08-2011, 05:07 AM
عاطلة295 عاطلة295 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


بارت حلو واتوقع بيحصل شي بين ايمان وحمد
بس لي طلب ياليت توضحي افراد عائلة ابوحمد عشان افهم من بناته او زوجاته احس بالبارت الثاني تهت شوي
ودمت بحفظ الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 22-08-2011, 11:49 AM
صورة عبق اللوتس الرمزية
عبق اللوتس عبق اللوتس غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: إحتضار الأمنيات بين كفي القدر / بقلمي


///:::///

بارت جميل جدا جدا

أبدعتي عزيزتي

بين مزيج حروفك

وكتابة أحلامك

بين عبق الشعور

وهواة أشعارك

سلمت أناملك غاليتي

جزاك الرحمن خيراً

بارك الله بك ولك

ودي وإحترامي

عبق اللوتس...

///:::///

الرد باقتباس
إضافة رد

أوهام السنين / بقلمي , كاملة

الوسوم
الأمنيات , القدر , احتضار , \بقلمي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6835 28-05-2019 01:18 PM
وكان أسمها صبح / بقلمي , كاملة مغرومه بلا حد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 26 22-10-2016 06:07 AM
رواية الله يرحم حبنا اللي قتلتيه / بقلمي ، كاملة خجول الـورد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 178 17-09-2014 12:20 AM
على كثر السنين / بقلمي ؛كاملة مشـآعر طفلهـْ . . ~ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 388 28-07-2013 11:48 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 09:46 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1