منتديات غرام اجتماعيات غرام مواضيع عامة - غرام طرق ونصائح عند التعامل مع الوالدين
alreEm al-sada ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

السلام عليكم...
..
...
....




اذا عندك صعوبة بالتعامل مع والديك .. هذي بعض الطرق والنصائح لكيفية التعامل الصحيح معا




نحن الأبناء أحياناً لا نجد طريقة للتواصل مع أبائنا أو كيفية التعامل معهم ... فاليكم بعض الطرق التي أتمنى أن تفيد كل من يحتاج إليها ..



هل تشعر بأن والديك لا يفهمانك؟
- هل يسكنك إحساس بأنهما يظلمانك ويقيدان حريتك؟
- هل تعتقد أنك دائمًا على حق وأنهما مخطئان في حقك على طول الخط؟

إذا أجبت بنعم، واتخذت بينك وبين نفسك قرارًا بتجميد علاقتك مع والديك، ووضعها في أضيق الحدود تجنبًا لما تعتقده أنت تعسفًا منهما ضدك



فتمهل


وخذ الخطوة الأولى، وحاول أنت تفهمهما، وتعامل معهما بحب يحميك من هذه المشاعر السلبية، والأهم من ذلك يجنبك عقوقهما، وما يترتب عليه من عذاب في الدنيا والآخرة.

ابدأ ونحن معك، نشد على يديك، وتأكد أنك ستكسب أرضية رائعة وممهدة لعلاقة نادرة من الألفة والفهم مع أبويك.


إليك الاتى أيها الابن


- والداك من النوع غير المحب للجدال، فلا تجادلهما، بل ابتسم ووافقهما، فسيجعلهما هذا يفكران، وقد يتبنيان رأيك وموقفك.



- عندما يكون الوالدان عقلانيين؛ فإنهما - حينئذ - يوضحان كل أسباب القرار الذي يتخذانه، فاستمع إليهما حتى ينتهيا من حديثهما وابق هادئًا ، ثم تناول كل سبب بمفرده، وأخبرهما بسبب عدم اتفاقك معهما.



- إذا كان أحد والديك يرفض طلباتك، أو لا يسمح لك بالحصول على مزيد من الحرية، فلا تسأل «لماذا ؟»، فهذا لن يضيف لك إلا سببًا جديدًا لمقولة «لا»، والأفضل من أن تسأل «لماذا ؟» أن تقول: «ما الذي يمكنني أن أفعله لكي أحصل على هذا الامتياز، أو المطلب، أو الحرية ؟»، فإن سؤال: «ما الذي يمكنني فعله ؟» سيعطيك بعض الأفكار عن طريقة الحصول على إجابة «نعم»، بشرط أن يكون مطلبك عادلاً.



- عندما يغضب أحد الوالدين، فليس هذا الوقت المناسب لأن تغضبه أنت أيضًا، فكثيرًا من الأحيان لا يكون قد غضب منك، ولكن من رئيسه في العمل، أو الجيران، أو تكاليف العيش، وما يحدث أنك تكون أمامه في الوقت الخطأ، فاظهر بمظهر المتأثر المتعاطف معه.



- لا تناقش شكواك، عندما يكون أحدكما غاضبًا، واهدأ، وانتظر حتى يصبح مزاجهما حسنًا، وناقش مشاعرك في وقت لاحق في ذلك اليوم، أو بعد بضعة أيام.



- عندما تناقش شكواك، أو آراءك، أو مطالبك، لا تتصرف بطريقة وقحة، ولا ترفع صوتك، بل ناقش المسألة بصوت عادى ، أما إذا صحت، أو كنت غير مهذب، فستزيد الطين بلة.



- إذا كنت تعانى من مشاكل في التحدث مع والديك، أو إذا كانا يغضبان في كل مرة تناقش أنت فيها شيئًا، فاكتب ملحوظة، وضعها على وسادتهما، فإن الآباء لا يستطيعون مقاومة مثل هذه الملحوظات، وربما يحتفظون بها إلى الأبد.



- اخرج أنت ووالدك في بعض الأحيان، وقل له إنك تريد أن تكون معه بمفردكما لكي تمشيا، أو تتناولا الطعام، وأنك تريد فقط أن تحظى به لنفسك من وقت لآخر.

-تكلم معهما بلين واحترام "لا تؤذيهما بأقل القليل ولا بكلمة (أف) لا تزجرهما بكلام، ولا ننفض اليد في وجوههما بأي طريقة تؤذي(( وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيماً)) [الإسراء:23]

-ناديهما بأمي و أبي ولا تناديهما باسماؤهم ..فلا تسمِ وتقل: يا فلان، يافلانه.والمناداة بأحب الألفاظ إليهما.



-لا تغلظ عليهما بالقول فضلاً عن السب والشتم، وإنما تناديهم بالقول اللطيف،فإحسان القول يدل على الرفق والمحبة لا ترفع صوتك عليهما



- أمض بعض الوقت في ذات الغرفة مع والديك أثناء مشاهدتهما للتلفاز أو القراءة ، وتحدث معهما عن المدرسة، وعن أصدقائك، أو عن شيء آخر يهمك، سيدهشان في البداية بسبب تغير سلوكك، ثم سيجتازان هذا الشعور، وسيحبان شخصك الجديد.

-

- أنت لا تؤدى خدمات للأشخاص الذين يتجادلون معك، أو لا يتعاونون معك، فإذا تصرفت بهذه الطريقة مع والديك، فمن المحتمل ألا يتعاونا معك عندما تطلب منهما شيئًا؛ لذا حاول أن تتعاون، وتحجم الصراعات؛ لأن هذا سيكون بالتأكيد في صالحك وتحقيقا لرضاهما.



- اسأل والديك ولو مرة واحدة في اليوم: «هل يوجد شيء أؤديه لكما ؟»، في معظم الأحيان سيقولان «لا»، أو ربما يعطيانك شيئًا يحتاج إلى دقائق لتنفيذه، سيحب والداك هذا، وسيريان فيك شخصًا متعاونًا جدًا، وعندما يحدث هذا ربما يكونان أكثر تعاونًا معك، ويمكنك أيضًا أن تفاجئهما بفعل شيء لا يطلبانه منك.



- عندما يتشاجر والداك، ابتعد، حتى لو كنت تريد الاستماع لهما، فعاجلاً أم آجلاً سيغضبان منك بسبب هذا التصنت إن لم يكن بسبب شيء آخر.



- أحيانًا ما يكون إتباع نظام البيت مثل: إطفاء الأنوار، أو تنظيف غرفتك، أو تعليق المنشفة بعد الاستحمام، وسيلة للسماح لك بالحصول على تفهم والديك لمطالبك.




- كن صبورًا مع والديك، وتذكر أنهما يمران بوقت عصيب في حياتهما. يحتاجان منك رعايتهما
فقال الله تعالى:{وقضى ربّك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا . إمّا يبلغنّ عندك الكِبر احدهما أو كلاهما فلا تقلْ لهما أفٍّ ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريمًا واخفض لهما جناح الذلِّ من الرحمة وقل ربِّ ارحمهما كما ربّياني صغيرًا} كن مطيعا لهما " يُسنّ أن يطيعهما في كل شيء إلا في معصية الله .


- تذكر دائمًا أن عقوق الوالدين من أكبر الكبائر، وضع نفسك مكانهما، وتخيل أن ابنك يعاملك بندية وتحد.وروى الحاكم بإسناد صحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "كل الذنوب يؤخِّر الله منها ما شاء إلى يوم القيامة إلا عقوق الوالدين فإنه يعجّل لصاحبه" يعني العقوبة في الدنيا قبل يوم القيامة








hearts hunter ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

استمتعت كثيراً بجمال طرحكـ
مجهود أكـثر من رااائع بارك الله فيكـ
لاعدمنا إشراقـتك الجميلة
بتلات وردي على سواحل إبداعكـ

اريج الجنان ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

الوالدان اغلى النعم التي انعم الله بها علينا لا يعرف قيمتهما الا من فقدهما او فقد احدهما, لذا علينا برهما مهما كانت الاسباب
فبرهما هو الإعتراف بفضلهما و شكرهما على ذلك الفضل و الإحسان إليهما و توقيرهما و العناية بهما كما إعتنيا بك و التواضع لهما و الرفق بهما و مبادلتهما حبا بحب و عطاء بعطاء و سخاء بسخاء و وفاء بوفاء و هو يشمل أبوابا كثيرة من الأخلاق و أعمال الخير و يعد من أوسع مجالات الإحسان التي تكتمل به أعمال المؤمن الصالح و بدونها لا يقبل الله عمله

قال محمد صلى الله عليه و سلم : { رضا الرب في رضا الوالدين و سخط
الرب تبارك و تعالى في سخط الوالدين }


علينا محبتهما و طاعتهما و حسن مصاحبتهما لقول الرسول صلى الله عليه و سلم لرجل
جاء يساله قائلا : من أحق الناس بحسن صحابي يا رسول الله ؟
قال: أمك,قال : ثم من؟ ,قال : أمك,قال: ثم من ؟ قال : أمك,قال : ثم من؟
قال : ثم أبوك)

توقيرهما : و ذلك بأن نعظم قدرهما و نحسن معاملتهما و نخفض الجناح لهما رأفة و رحمة بهما فلا نضجر و لا نتأفف
منهما مصداقا لقوله تعالى : { و لا تقل لهما أف و لاتنهرهما و قل لهما قولا كريما } { الاسراء / 23 }

ملاطفتهما : من شيم الولد / البنت المحب / أن يلاقيهما بوجه بشوش و إن
يبادرها بالتحية و يقبل يدهما تواضعا لهما و أن يتفقد أحوالهما دائما برقة و حنان

خدمتهما : جهد المستطاع و يعظم هذا الواجب متى صار الأباء
شيوخا و صارت الأمهات عجائز فيجب العناية بهما كما إعتنيا بك في صغرك

هذا ما يجب علينا لامهاتنا وآبائنا
لا ان نعطي حججا واهيه نغطي بها عقوقنا وبعد ما انجبونا وربونا وكبرونا ناتي لنقول لم يفهمونا
لماذا لم يقولا ونحن صغار لا نحسن الكلام ولا نتقن التعبير بانهم لا يفهمونا

اللهم احفظ اباءنا وامهاتنا والمسلمين
واخيرا اللهم اجعلنا في طاعتك وطاعة والدينا في ما يرضيك واجعلنا من الابرار يا رب

تسلم ايدك اختي الغاليه على الموضوووووووع القيم
الله يعطيك العافية ويرزقك رضى الله ورضى والديك
تقبلي مروووووووووري
وموضوعك يستاهل احسن تقيييييييم

قوت الهوى ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


مسااااااء بالجوووري لسموكِ

موووووضع في القمه الذوووق مبدعه يا(alreEm al-sada )

اللهم أصلح لى دينى الذى هو عصمة أمرى
وأصلح لى دنيا يي التى فيها معــــــــا شى
وأصلح لى آخرتى التى اليهــا معـــــــــــادي
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنــا محمـد
وعلى آله وصحبه والتابعين إلى يوم الدين

نسأل الله أن نبر بآبائنا ويبر بنا أبناءنا

(شموخ انسان) عضو موقوف من الإداره

الله يعطيك العافيه

alreEm al-sada ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

اشكر تواجدكم في لموضوع اخواني

yma fdetny ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

انا اششهد فإذا ما رضوو عنآ منوو راح يرضآ علينا


يسسسلموؤوؤ



دررر

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1