منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها روايتي الأولي : وجهك مو بوجه نعمة في أحد يمتلك القمر و يدعي ربه يرزقه تراب / كاملة
!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

بسم الله الرحمن الرحيم


ارجو ممن ينقل القصة ان لا ينسبها لغيري وان ينقلها بشخصياتها واحداثها لان شخصيات القصة حقيقية لكن النهاية خيالية حيث لا توجد في حياتنا الكثير من النهايات السعيدة .....

الجزء الأول؛
الفصل الأول

اقتربت الامتحانات كانت ديمة تحاول ان تجمع ذهنها المشتت وتركزه في كتاب الفيزياء
وبينما كانت تقلب الصفحات فُــتح الباب بقوة ودخلت ندى وهي تضحك بصوت عالي وبيدها الجوال التفتت ديمة بعصبية:
ندوشه براااا مو ناقصني يادوبك بقدر أركز
ندى وهي تمدلها الجوال :ههههه شوفي كنت فاتحه ايميلك ودخل النشبه دا يتفلسف.
سحبت ديمة الجوال وفتحت محادثة محمد
(كيف اشرح لك واحسسك....كيف افهمك وأاكدلك ..إني أحبك للأبد):حياتي كيون

(القمر كله): اهلين محمد كيفك؟

(كيف اشرح لك واحسسك....كيف افهمك وأأكد لك إني أحبك للأبد):الحمد لله بخير وانتي كيفك؟؟

(القمر كله): منيحه محمد بدي اقولك شي

(كيف اشرح لك واحسسك....كيف افهمك وأأكد لك إني أحبك للأبد):كيون لو بدك تتركيني لا تقوليلي

(القمر كله):بس لازم تعرف وانا متأكدة انك تحبني و مارح تضايقني

(كيف اشرح لك واحسسك....كيف افهمك وأأكد لك إني أحبك للأبد):من دي الناحية حطي يدينك بمويا بارده وانا عمري ما بضايقك او ازعلك

(القمر كله):تسلم الله معك

ولم تنتظر رده وسكرت ايميلها وناولت ندى الجوال
ندى وابتسامتها شاقه حلقها :مبروك
وطلعت من الغرفة تاركة ديمة تسبح في امواج الحيرة والالم.
ندى كانت تكره محمد تحسه استغلالي وخبيث وبوجهين.
بس ديمة كانت تحس معه بالمرح والراحة والفلاوية والحياة لكنها كانت تحب خليل
صارت الساعه 2 الليل والبيت ساكن الجميع نائم إلا ديمة بغرفة المكتب تسرح وتذاكرحست بالنعاس خرجت للمطبخ تسويلها كاسة نسكافة
حطت النسكافة والسكر وهي بتصب الموية الحارة حست بأحد وراها
ديمة خافت بس ما طالعت للخلف حست بيدين تحاوط خصرها ديمة ارتعشت والتفتت للخلف بسرعه وبخوف وشافت معاذ قدامها.
معاذ ابتسم وهمس: اهلين حياتي.
ديمة حاولت تهدي نفسها عشان مايحس إنها خايفه منه
ابتسمت ابتسامة مهزوزة وضربته على صدره بخفة وبمزح:وجع معاذ خوفتني
ضحك معاذ وقال:انتي جبانة وش أسوي أنا؟
ضحكت ديمة وهي تحاول تبتعد عنه سألته:بدك نسكافيه؟
لكن يديين معاذ جذبتها لصدره بقوة واصرار طالعت فيه وهي تخفي خوفها وتظهر الاستغراب:وش فيك؟
طالع معاذ في عيونها بحب وهيام وهمس: ديوم أحبك
ديمة ارتجفت وبقلبها (ياربي انا ما احب غير خليل)
بللت ديمة شفاتها بلسانها وقالت:أنا أعتبرك متل اخي ولو سمحت ابعد عني
معاذ هتف بغضب :ماني اخوكي أحبك وأعشقك ,اهواكي ومارح ابعد عنك.
ديمة دمعت عيونها وهمست: لو تحبني ابعد عني دحين.
معاذ: وبعدين؟
ديمة : نشوف
معاذ: بس مو قبل ما آخد منك شي
طالعته ديمة بتساؤل: تاخد شو؟
معاذ: دا
واقترب منها بسرعه واطبق على شفايفها بقوة وحاوط خصرها بيدينه وبعد ثواني رفع شفايفه وعيونه تلمع
ديمة دفعته بقوة و قهر وعيونها مدمعة: وجععع أكررهك.
وركضت على غرفتها
دخلت ديمة الغرفة بهدوء عشان محد يحس فيها وارتمت على سريرها بتعب سحبت جوال شوق من الكومدينة المشتركة بينهم وفتحت ايميلها ابتسمت برقه لمن شافت خليل متصل فتحت معه محادثة
القمر كله: أهلين

انتظرت لحظات بس خليل مارد وهي عادته دائما كان يتأخر بالرد ويقول انه عنده شغل ومشغول بس شو تعمل دامها تحبه لازم تستحمله

القمر كله يرسلك اشارة تنبيه

ابو العز♥: السلام عليكم

القمر كله: وعليكم السلام كيفك؟

ابو العز♥: بخير وانتي؟

القمر كله: بخير

سكتت شوية وخليل ضل ساكت

القمر كله: خليل

ابو العز♥: ؟.

القمر كله: عندك شغل بكرا؟

خليل مارد

القمر كله: خلييييييييييييييييل

ابو العز♥: شو؟

القمر كله: مشغول؟

ابو العز♥: أي

القمركله: دايما مشغول

ابو العز♥: شو اعمل لربك , بتفوتي آخر الليل انا هلقيت بحكي مع اخي

القمر كله: طيب انا طالعه باي

ابو العز♥: مع السلامه

سكرت ديمة ايميلها وتجمعت الدموع في عيونها العسلية الجميلة ضمت مخدتها تحبس بها دموعها الين تعبت ونامت
صباح اليوم التالي :
صحيت ديمة وجلست على سريرها تأملت بقية السرر كانت فاضية ومرتبة طالعت الساعه (اووه الساعه 11 ليش ماصحوني)
قامت بسرعه دخلت الحمام اتروشت واتوضت وطلعت صلت ولبست وجلست ع التسريحة مسكت خصلة من شعرها الذهبي الطويل وأجرت عليه اسنان المشط بنعومة ورقة ..
دخلت سمية الغرفة وهتفت: اهلين ياقمر صباح النور
ابتسمت ديمة وبدلال: باختصار شو بدك؟
سمية : وجع الحق عليا اصلا
ورمتها باقرب مخدة وضحكو بمرح
دخلت سهام الغرفه: ديمة ايش فيكي كنتي سهرانة امس؟
ديمة :ايوا كنت باذاكر
ونزلت عيونها للارض لمن تذكرت سالفة معاذ
سهام: سمية روحي ساعدي اخواتك الحين ابوكي ابراهيم واخوانك يجون
قامت سمية وقامت ديمة معاها
سهام: ديوم خليكي شوي يابنتي ابيكي بسالفه
طالعت سمية فيهم باستغراب وهزت راسها وخرجت من الغرفة
سهام: تعالي حبيبتي قعدي جنبي
جلست ديمة بجانب سهام وهي تحس بناقوس الخطر يدق
سهام: ديمة ياحبيبتي صحيح اني موب امك
لكني من يوم اتبنيناكي وانا احسك بنتي والي يسعدك يسعدني واتمنى سعادتك مابيينا غير رابطة التبني وانا ودي تزيد هالرابطة
وحطت سهام يدها على ظهر ديمة بحنان: معاذ خطبك وانا وابراهيم موافقين
ديمة نطت من مكانها واقفة وتنفسها سريع ووجهها شاحب وقالت بصوت اقرب للصراخ: مااابدي مااابدي
سهام أتفاجئت منها: طيب طيب اهدي يابنتي اهدي ياحبيبتي
ديمة: مني موافقة مني موافقة
سهام: خلاص طيب ماصار شي كان ودي اعرف رأيك وخلاص عرفت انتهينا خلاص.
طالعت ديمة فيها وعيونها العسلية الفاتنة مليانه دموع: وعم ابراهيم؟
سهام تطمنها وهي تحضنها: عم ابراهيم زي ابوكي وتهمه مصلحتك مابظن يغصبك على شي
مسحت ديمة دموعها وسحبتها سهام ونزلوا
*****************************
كانت سمية واقفة جنب باب المطبخ فاتحة ايميلها من جوالها وتكلم حبيبها حمود العتيبي .. شافت سهام وديمة نازلين ع الدرج . سكرت جوالها وحطته بجيبها
طلعت شوق من المطبخ وهي تصرخ بفرحه : رسالة من جمال رسالة من جمال
اتجمعوا البنات حولينها وركضت ديمة خطفت الجوال من يد شوق وفتحت رسالة جمال ( كيفكم كلكم؟ وكيف اختي ديمة ؟ انا بخير في برلين عندي اجازة بعد شهر ما اقدر استقبل غير رسايلكم ديوومه انتبهي على نفسك اختي)
انتهوا من الرساله سمعوا جرس الباب يدق جريت زيزي للباب وفتحته
شافت خالد قدامها ما بعدت عن الباب: فين الباقيين؟
خالد: دحين جايين ليش واقفة بنص الطريق زي ملك الموت جنبي شوي
زيزي تطالعه بنص عين: اجنب؟ وش شايفني سيارة ؟
خالد دفها ومر بسرعه وهو يضحك ويقول: لا شاحنة
زيزي تلحق وراه: تعال يا جبان
دق الباب تاني
سهام: زيزي بطلي هبالك وافتحي الباب
راحت زيزي تفتح وخالد من فوق الدرج: افتحي ياطلحاوية ههههههه
فتحت زيزي الباب ودخلوا ابراهيم وصديقه فيصل وخليل ومعاذ وعبود ومحمد
كان الصديقين ابراهيم وفيصل متعودين يتجمعوا كل جمعه ويتغدوا رز بخاري ومنتو
جلسوا كلهم على الطاولة الرخامية في الصالة الكبيرة
ابراهيم: ايه مادام كلكم متجمعين اليوم
قاطعه خالد: لاموكلنا ناقص جمال وفارس
ابراهيم: الي هوا
دامكم هنا عندنا انا وسهام خبرية سارة
الكل طالع فيه بتساؤل إلا ثلاثة اختلفت نظرتهم
سهام كانت خوف ومعاذ كانت فرحة وديمة كانت نظرتها خالية من أي تعبير
*****************************
تعريف بشخصيات القصة:
ابراهيم: رجل غني محب للخير زوجته سهام ولديهم ابن وحيد (معاذ)
لكنهم متبنيين :
ديمة وجمال اشقاء سوريين.
محمد ومنى أشقاء يمنيين.
فارس وعبود شقيقان سعوديان.
سمية وزيزي شقيقات مصريات.
خالد سعودي من ام مصرية.
شوق سعودية جداوية.
فيصل: صديق لابراهيم توفيت زوجته وتركت له بنتين الكبرى ريم والصغرى ندى
وكان يساعده ابن لصديقه الذي سافر الاردن فتكفل فيصل بالابن واسكنه معه وكان خليل الفلسطيني يقيم مع ابراهيم في جناح منفصل عن بقية الفلة
ابو حمود: هو وزوجته ام حمود اغنياء ولديهم وحيدهم حمود


نكمل بكرة ان شاء الله ^^

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 2


ابراهيم: عندي لكم خبرية سارة

الكل طالع فيه باستغراب وتساؤل

سهام قالت لابراهيم بسرعه وهمس: لا ياابراهيم مو موافقه

ابراهيم بغضب:اش تقولي انتي هادي ماتعرف مصلحتها

استغربوا من غضب ابراهيم..

طالع ابراهيم في ديمة بغضب والكل تحولت نظرتهم لديمة ورجعت لابراهيم الي هتف بغضب:الجمعه الجاية كتب كتاب معاذ وديمة.

ساد الصمت الصالة الكبيرة حتى صوت انفاسهم لم تعد مسموعه...

في وسط الصمت والعيون المتجمدة

وقفت ديمة بهدوء:مني موافقة

صرخ ابراهيم بغضب:مو كيفك انتي ماتعرفي مصلحتك.

ديمة بتحدي: جمال مابيوافق دامني مش موافقه

صرخ ابراهيم:مااحتاج جمال انا زي ابوكي اجلسي لاتجادلي بنت قليلة ادب

حست ديمة بالغضب يغلي بصدرها:انت مو ابوي انتحر لو كنت ابوي

ابراهيم وقف وصرخ وهو يرتجف من الغضب والانفعال:اخرسي ياقليلة الادب يابنت الكلب
ضحكت ديمة بسخرية: لا دحين صرت بنتك

مسك ابراهيم الصحن ورماه على ديمة وقفت ديمة وابتعدت بسرعه سهام وفيصل:خلص ياابراهيم
فيصل: مو وقته اللحين هالموضوع

الجميع اعصابه مشدودة ومتوتره

ابراهيم: لا وقته وكلمتي الي بتصير

صرخت ديمة بقهر وغضب: مني متزوجة ولدك الصايع الضايع آخر عمري اتزوج كلب ابن كلب
وطلعت على غرفتها وسهام تهدي ابراهيم

فيصل:اذكر الله يابو الشباب

جلس الجميع ساكت ساكن وبعد ثواني سمعوا صوت التفتو وشافو
ا
ديمة لابسة عبايتها وشايلة شنطة صغيرة معهاومتوجهه لباب الفلة الكبيرة

قام ابراهيم وراها وقاموا سهام وفيصل وخليل وكلهم لحقوا وراهم

حاول ابراهيم يسحب ديمة من شعرها بس فيصل وقف في طريقه:اهدى ياابن الحلال

ابراهيم:ما اهدى بنت الكلب دي لازم تتربى

خليل مسك شنطة ديمة ومسك يدها وطلعها سيارته ولحقوه ندى وريم الي كانوا مقهوريين من ابراهيم
فيصل نادى:خليييل

خليل بدون مايطالعه:ولا انت ابي

وحرك بسيارته

فيصل:جبته لنفسك وماارضى انا هالشي لديمة ديمة مثل بنتي ندى الله يصلحك ياخوي استأذن .. وركب فيصل سيارته

دخل ابراهيم البيت مهموم وطالع العتاب بعيون سهام والغضب بعيون محمد وعبود وخالد والحنقار بعيون سمية وشوق وزيزي ومنى

معاذ طلع غرفته ودفن وجهه في المخدة وهو حينقجر غضب وقهر

***************************
وصلوا خليل وديمة وندى وريم فلتهم الجميلة

نزلوا من السيارة ودخلوا الفلة ودخل خليل جناحه

ندى مسكت يد ديمة وصعدت فيها الدرجات الرخامية لغرفتها

فتحت الباب وابتسمت لديمة:غرفتي غرفتك ارتاحي فيها

ابتسمت ديمة بتعب: تسلمي ندوش

خرجت ندى ونزلت للصالة شافت ريم جالسه على الكنبه الحمرا الطويلة تشوف فيلم وخليل جالس على الكرسي سألوها اول ماشافوها:كيفها؟

ندى :آخ ان شا الله تكون بخير بس يارب مايدري جمال بشي

ريم:ان شا الله

دخل فيصل شافهم وسلم عليهم وتوجه لمكتبه بعد ماوصى بناته بديمة

ندى:واو فلللللله ديوومه عندنا صح ريما

ريم ابتسمت:اكيد

خليل يمزح:طبعا فرحانيين محد قدكم هاه؟

ريم تغمز:بس احنا محد قدنا؟

خليل وجهه حمر

ريم:ههههههههههههه

خليل:الله يرجك

ريم:مدري على مين مخبيين

خليل عصب: ديمة ناشرة الاخبار على حبل الغسيل وراح غرفته فتح ايميله يمكن يقدر يكلمها بس فكرليش يكلمها بالنت ويقدر يروح غرفة ندى يكلمها بس رجع فكر هي دحين زعلانة ومضايقة مارح تكلمه
*************************

كان البيت هادي البنات في غرفتهم ومحمد وعبود طلعوا يشوفوا سيارة وخالد نايم من الغدا وسهام بالصالة مهمومه وقلقانة على ديمة وابراهيم بغرفته نايم من التعب

معاذ اخد مفاتيح سيارته ونزل شاف امه بالصاله توجه للباب بدون مايطالعها او يكلمها صرخت سهام وراه: معاذ معاذ

لكنه مارد وخرج من الفلة وسهام تصرخ:معاااااااااااااااااذ

نزلوا البنات على صراخها

منى:ايش فيكي ماما سهام؟

شوق:ايش صار؟؟

سهام وهي تبكي:آآآخ يابنات معاذ طلع مدري وين راح

سمية:يعني وين حيروح اكيد راح يشم هوا وينفس عن ضيقه

سهام:هو غاضب اللحين الله اعلم كيف حيسوق اتصلو اتصلو على محمد يشوفه

شوق:روحي يازيزي صحي خالد هادا نايم من اول زي القتيل وانتي ياسمية اتصلي على محمد منى اله يخليكي جيبي مويا لماما سهام

دخلت زيزي غرفة خالدقربت من السرير وسحبت البطانية ونادت:خااااااالد خااااااالد
خالد طالعها ورجع غمض عيونه يكمل نوم

زيزي تصرخ بصوت عالي:خااااااااالد الحق معاذ سوا حادث عمو ابراهيم منهار ماما سهام بالعناية المركزة

نقز خالد مفجوع:وش؟ وش؟

طلعت زيزي من الغرفة انزل بسرعه

قام خالد بسرعه يلحق وراها واتعنقل بالملابس الي عالارض وطاح وقام بسرعه فدق راسه بالطاوله حط يده على جبينه بالم ولحق ورا زيزي جري

نزل شاف سهام جالسة وجنبها شوق ومنى وسمية

خالد: ويش في ؟ويش صاير؟

سهام:روح يمه الحق ورا معاذ

ظهر الضيق على وجه خالد: صحيتوني عشان هالنشبه؟

شوق:روح ياخالد وقالتله السالفه

خالد:طيب رايح

وطالع زيزي الي كانت تضحك على شكله ونغزها بعيونه:أصلك طلحة

زيزي:هههههههههههههه

سهام:روح يمه

خالد وهو متوجهه للباب:رايح يمه شوفي اهو الباب قدامي

وطلع ومنى وزيزي وسمية وشوق يبتسموا على هباله

****************************
دق جوال محمد

محمد:الو .. ها شوقه... ويش؟.. طيب طيب سلام

عبود: ويش في؟

محمد:معاذ طلع من البيت معقوله يروح بيت فيصل

عبود: والله غبي يسويها

محمد:في هالحالة حياكل ضرب من خليل لمن يقول بس

عبود:هوا حيقدر يقول حرف الباء وقتها؟

محمد:اوووف هالولد مايبغى يجيبها عالبر

*****************************
رن رن رن رن رن رن

فتحت الشغاله الباب: نئم

-فين بابا فيصل

الشغالة: ناييم

-ومدام ندى وريم؟

الشغالة:كلو نايم

طلع سكين من جيبه

-شوفي لو اسمع صوتك ادبحك

الشغاله بخوف:مافي اتكلم انا مافي اتكلم

-احسن امشي قدامي

*****************************

كانت ديمة منسدحة على سرير ندى وداخلة مسنجر تكلم خليل من جوال ريم سمعه طرق عالباب قامت فتحته وعيونها على الجوال:هلا ندى بدك غرفتك ولا بدك جوال ريما؟

سمعت صوته يقول:لا دا ولا داك ابغى شي تاني.

رفعت ديمة عيونها للمتكلم وارتجفت بقوة وسقط الجوال من يدها على الارض

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل3


رجعت للخلف خطوتين وبعيونها تتوسل للي قدامها؟ شو بدك؟

معاذ وهو يقترب منها : بدي ياكي

رفع معاذ الجوال من الارض وشاف المحادثة فأعماه الغضب والغيرة:هادا الحيوان الي تحبيه ومفضلته عليا

صرخت ديمة بغضب: مو حيوان انت الحيوان

معاذ وصلت معاه سحب ديمة بقوة قاومته ديمة بيأس بس هوا شالها ونزل الدرج وركب السيارة وحرك بسرعه

***************************
دخلت الشغالة غرفة ريم كانو ريم وندى نايمين

الشغالة:مدام ريم مدام ندى واهد احد مدام ديما

فزوا ريم وندى برعب ونزلوا غرفة المكتب عند ابوهم مالقوه

راحت ريم جناح خليل

طرقت الباب بقوة وعنف فتح خليل وهو معصب لانها دقت بقوة ولانو ديمة مطنشته بالمسن:خييييييييييييير ان شا الله

ريم :لا مو خير شكلو معاذ اخد ديمة

خليل بغضب: الواطي ابن الواطي

*****************************
صار الليل والكل يبحث عن أي اثر لمعاذ وديمة

سهام في البيت تبكي وشوق وسمية يحاولو يهدوها وخليل حيجن وابراهيم حاسس بتأنيب ضمير والكل اتفق يخفي الامر عن جمال شقيق ديمة

*****************************
كانت ديمة في سيارة معاذ جنبه وكانت ترتجف من البرد والخوف

من العصر لليل ما وقفوا وماتعرف فين رايحين بس باين انه طريق سفر ومعاذ باين عليه الغضب والقهر ففضلت انها تضل ساكته

وبعد شوية حست بأطرافها متجمدة ماكانت لابسه غير بنطلون برمودا وتي شيرت خفيف وشعرها مكوم فوق رأسها فمدت يدها وفردته فانسدل شعرها كشعاع الذهب وغطى جانب وجهها واكتافها وكل ظهرها ونزل على المقعد التفت معاذ وتاملها لحظة

ديمة حمر وجهها وقالت عشان مايروح باله بعيد:بردانه

مد معاذ يده اخد جاكيته من المقعد الخلفي واعطاها ياه

اخدته ديمة ولبسته وهي ترتعش تحته من البرد

قالت بهمس:ابغى ارجع

معاذ وقف السيارة بعنف على جنب الطريق والتفت ناحيتها بكل جسده

ديمة ارتجفت وانكمشت في محلها وهي تراقبه بخوف

معاذ اشر على المقعد الخلفي :ارجعي ورا

ديمة رجعت بسرعه قفل معاذ السيارة واسند راسه على مقعده وهمس:نامي شوية.

************************
فتحت ديمة عيونهاوانعدلت جالسه بسرعه وهي تتفحص السرير والدولاب الي جنبها والتلفاز اكيد هي في فندق

انفتح الباب ودخل معاذ حامل بيده كيش ماكدونالدزوحطه على السرير وهو يتأملها:كلي

ديمة ما تحركت جلس معاذ جنبها واعطاها برغر احتفظت فيه بين يدينها

معاذ شغل التلفاز وتشاغل بالاكل وهو يطالعها كل لحظة بطرف عيونه

التفت: ديمة

طالعته ديمة بنظرات بارده وهادية

معاذ:كلي عشان تدفي وتتقوي

ديمة ماردت ورجعت تطالع التلفاز

معاذ:في الدولاب في علبة عباية اشتريتها لكي قومي البسيها بسرعة عشان نمشي.

ديمة ولا كأنه احد يكلمها ضلت جالسة وتطالع التلفاز

معاذ بدأ يعصب مسك الريموت وطفى التلفزيون:قومي البسي يلا

طالعته ديمة ببرود:لسه ما اكلت

معاذ: تاكلي في السيارة

وطلع العباية من العلبة واقترب منها ديمة سحبت العباية من يده ولبستها مسك معاذ يدها ونزلوا

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 4


تعريف بأبطال الرواية:


(ديمة) :عمرها 18 سنة ألوانها المفضلة الازرق والاحمر والاسود تحب التفاح والمانجو شعرها الذهبي يغطي ظهرها ويصل لفخذها عينيها عسليتان ولها بشرة بيضاء ذكية وخبيثة وعنيدة لكن طيبة ومطيعة تحب خليل.

(ندى):عمرها 17 سنة صديقة ديمة لونها المفضل الموف ودرجاته تحب الكرز والفراولة والمانجو شعرها بني شوكولاته يصل لنهاية ظهرها عيونها سوداء كبيرة تحيط بهم الرموش الكثيفة عاقلة وحكيمة كتومة وصبورة معجبة قليلا بفارس.

(خليل):عمره30 سنة لونه هو الازرق يحب التفاح شعره اسود وكذلك عينيه التين يطل منهما التحدي والصمود وله لحية سوداء جميلة قيادي من الدرجة الاولى عصبي جاد وذكي ومغرور لدية اخت هديل انتقلت مع والدها للأردن.

(محمد):عمره 26 سنة لونه المفضل الاحمر يحب البرتقال شعره اسود عينه بني غامق وله وجه اسمر جذاب وابتسامة تخقق طيب حنون خبيث عاقل يحب فتاة من النت اسمها (كيان).

(فارس):عمره 25 سنة يعمل في شركة ويحب ندى له شعر اسود وعيون بنية فاتحة جريء لكن عاقل ذكي وحنون.

(عبود ) شقيق فارس عمره 24سنة يحب البنات ولريم مكانه خاصة بقلبه له شعر وعيون بنية ووجه قمحي جميل خفيف الظل حاضر النكتة متهور وحنون.

(خالد):عمره21 سنة لونه هو الموف والاسود له عيون شديدة السواد وشعر اسود كدش عنيد لكن لطيف شقي لكن حنون يحب مهاوشات زيزي ولسانها الطويل.

(سمية):عمرها18 سنة تحب الاسود والاصفر والمانجو شعرها بني مائل للاشقر قصير بشرتها صافية مشربة بصفرة طيبة وهادئة لكن عصبية تحب حمود وتحادثه بالمسنجر.

(زيزي):الشقيقة الصغرى والوحيدة لسمية عمرها 17سنة شعرها بني قصير شقية تحب المزح ولسانها اطول من برج ايفل سبتها المفضلة(طلحة) والله وحده يعلم ماالذي تعنيه هذه السبة الفريدة من نوعها تحب تتهاوش مع خالد كتير.

(ريم):عمرها 20 سنة لها شعر بني غامق يصل لكتفها دلوعه قوية مو سهلة (حاطة نقرها من نقر عبود).

(شوق):عمرها 20 سنة تحب جمال شقيق ديمة اسمها المفضل لمى شعرها اسود بخصل حمرا طيبة دمها خفيف معاونة متفهمة.

(منى):اخت محمد عمرها 20 سنة عصبية وحادة الاعصاب ولسانها طويل .

(هديل):اخت خليل عمرها 20 سنة انتقلت الاردن مع والدها صديقة منى الروح بالروح.

(جمال): شقيق ديمة عمره 25 سنه يعمل طيار ويسافر كثير له شعر كستنائي ناعم ووجه جذاااب وجسم رياضي يحب شوق صديقة شقيقته ديمة.

(حمود):عمره23 سنة سعودي من اصل عتيبي عصبي كثير الغضب لكن حنون يحب سمية .

(معاذ):عمره 25 سنة درس الثانوية والجامعه بامريكا عند عمته والان جاء السعودية بطلب من والديه مدلل ومغرور لكنه جميل جدا له عيون سوداء مكحلة ورموش كثيفة وبشرة سمراء خقققة يحب ديمة .

*****************************
صار الليل ديمة حست بالتعب من المشي المتواصل والصمت القاتل قالت في نفسها(خير ان شا الله فين بياخدني دا)
طالعت فيه وبهدوء:معاذ.
معاذ بدون ما يطالعها:نعم
ديمة :فين رايحيين؟
معاذ:اصبري ساعة وحتشوفي
ديمة بحدة:مابدي اصبر ولا بدي اشوف بدي ترجعني عالبيت
معاذ حس بالغضب بس مسك اعصابه مايبغاها تكرهه:ديمة اسكتي ونامي
ديمة صرخت:مني ساكتة رجعني البيييت انا اكرررررهك.
معاذ حس بالغضب كالبركان يغلي في صدره صرخ:اسكتي لا تقولي هالكلمة
ديمة انكمشت مرعوبة في ركن السيارة ودمعت عيونها
معاذ هدى ووقف السيارة وطفاها صار هدوووء مافي صوت مسموع غير صوت تنفس معاذ السريع وبكاء ديمة
بدأ معاذ يتكلم :ديمة ما اقدر اتخلى عنك ابدا من يوم شفتك حسيتك غير عن كل البنات الي كلمتهم وعرفتهم احبك لدرجة الجنون وحأتزوجك رضيتي او لا وحانسيكي الفلسطيني الكحيان واليمني الغبي وحتحبيني وحدي
مسك معاذ يد ديمة برقة واقترب منها:قولي انك ماتكرهيني
ديمة :رجعني البيت واوافق
معاذ ابتسم :يعني تتزوجيني
ديمة هزت راسها بايوه
معاذ:طيب نتزوج اول ونرجعلهم متزوجين
ديمة:لا مايصير
معاذ: بس نكتب الكتاب وحفلة الزواج لمن نرجع
ديمة:لا اول نرجع
معاذ:اختاري يا نكتب الكتاب اول يا ساعه وحنكون بمطار جدة وانا مجهز تذاكر لامريكا هناك في بيت عمتي وفي شقتي اختاري قدامك ساعه
وشغل السيارة ومشي
***********************
وصلوا مطار جدة وقف معاذ السيارة
سألته ديمة وهي تراقبه وهو يفتح الدرج:كيف نسافر بدون جواز
معاذ ابتسم بخبث:لاتشيلي هم اتفقت مع مدير الجمرك والطيار نفسه صاحبي يلا انزلي
مسكت ديمة يد معاذ وبتوسل:الله يخليك معاذ أجلها لبكرا خلينا الليلة ننام في فندق ونسافر بكرا
معاذ اتردد وهو يتأمل عيونها العسلية والرموش الكثيفة الطويلة وششفاتها الناعمة (ياربي على هالبنت تسحرني ومااقدر ارفض طلبها)
هز راسه وشغل السيارة واتصل على صاحبه طلب منه يدورله رحلة بكرا بأي وقت
وصلوا فندق قريب اخدو شقة بغرفتين وحمام ونزلوا فيها
دخلت ديمة الشقة وعلى طول توجهت سيده عالسرير ونفضته ورمت نفسها عليه
معاذ ابتسم:اخلعي عبايتك على الاقل.
ديمة برجا وهي منسدحة ومغمضة عيونها: مابدي مافيني حيل
اقترب معاذ من السرير وجلس على طرفه
ارتعشت ديمة وهمست:اتركني انام
معاذ:طيب ياحبيبتي نوم العوافي
وقام يخلع ثوبه ورجع انسدح على السرير طالع في ديمة لقاها نايمة تأمل رموشها الطويلة وانفها الرقيق وشفاتها الوردية الناعمة


*****************************

كانت شوق فاتحة ايميلها تتكلم مع ندى بالمسنجر
(اسجل دخولي ..والي مايعجبه اسمي..يسجل خروجه):ايوه وبعدين اش صار؟
(سكر وعسل):ولاقبلين هالشغالة جات تصارخ متل المجانين واحنا قمنا متل المفجوعين.
(اسجل دخولي ..والي مايعجبه اسمي ..يسجل خروجه):وربي مررره خايفة على ديمة الله يهديه هاد معاذ.
(سكر وعسل)لا تذكريني والله لمن اشوفه هالحيوان لغير ادبحه
(اسجل دخولي): هوا بده دبح
(سكر وعسل ):منجد
(اسجل دخولي):ههههههههههه
(سكر وعسل)بنت
(اسجل دخولي):هاه
سكر وعسل)هاه يحماري هاه اسمو نعم
(اسجل دخولي):خخخخخخ قصري لسانك انا اكبر منك
(سكر وعسل) طيب مدموزيل سوري المهم كلمتي جمالوووه
(اسجل دخولي):اكلمه عن ايش؟
(سكر وعسل):عن آخر فيلم ... عن ايش يعني؟؟
كانت شوق بتكتب إلا تشوف(بداية احلامي واخرها معك)يسجل دخوله
(اسجل دخولي): ذكرتي الاط لإجا نط هيو جمالي فات بايو رح احكي معو
(سكر وعسل):لا تحكي عن ديمو بايو
شوق وصلتها رسالة من جمال( بداية احلامي واخرها معك):اهلييين شوقي
(اسجل دخولي):اهليين جمالي كيفك؟
(بداية احلامي):بخير وانتي؟ وكيف ديمومتي
شوق ارتجفت اصابعها وهي تكتبله :ديمة بخير وانا كمان كلنا اوكي
(بداية احلامي):ناديها بدي احكي معها
(اسجل دخولي):اللحين نايمة
(بداية احلامي):اها اوكيشن احكيلها اني بسلم عليها وخليها تنتبي عحالها
(اسجل دخولي):يووووه عاد خلاص فهمنا
(بداية احلامي):ههههههه اموت عالغيرانييين
(اسجل دخولي):بعيد الشر عنك متى راجع؟
(بداية احلامي):بعد شهر
(اسجل دخولي):يووووه مرررة كتير
(بداية احلامي):ويش نسوي عاد قضاء وقدر لازم نستحمل

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 5


كانت ندى جالسة في الصالة دق جوالها مدت يدها بسرعه لجيبها وطلعته شافت رقم غريب ردت سمعت صوت فارس:اهلين ندى حياتي كيفك؟
اعتدلت ندى في جلستها :بخير فارس وانت كيفك؟
(فارس):الحمد لله تمام ابشرك
(ندى):خير
(فارس):نامي الليلة زين وبكرا الصبح تلاقيني نايم جنبك
(ندى):جد؟
(فارس):اكيد قلبو جد
(ندى) :توصل بالسلامة
(فارس):الله يسلمك حبيبتي يلا باي
(ندى):باي
وسكرت الجوال وطلعت الدرج ركض وصلت لغرفة ريم فتحت الباب بقوة وهي تصارخ :ريييييييم
ريم مشغولة بالمسن وماردت على ندى
جلست ندى على السرير تهزها بقوة:ريم ريم
ريم بدون ماتطالعها :هاه
(ندى):فارس جاي بكرا
(ريم) بلامبالاة:طيب مبروك
(ندى) عصبت:الحق عليا اني قلتلك
(ريم) اعتدلت جالسة وهي تطالع ندى:ههههههه اسفة قلبو لاتزعلي ماعاش من زعلك
ابتسمت ندى وانسدحت على السرير جنبها:ايش الي شاغلك؟
ريم رجعت انسدحت وتطالع اللاب:عبود الغبي
طالعت ندى بشاشة اللاب الي كان مكتوب فيها
(يارب رجع كل حبيب لحبيبته):عبود روح طس ونام
(عبووود):مايجيني النوم من يوم حبيتك
(يارب ترجع كل حبيب لحبيبته):حبتك القرادة ان شاء الله
(عبووود):آآآآآآآمين يارب تحبيني<وجه يغمز>
(يارب رجع كل حبيب لحبيبته):والله ماغيرك القرد<وجه غاضب>
(عبووود):ههههههه لاتموتيني ضحك واللي يسلمك
(يارب):من بؤك لباب السما الله يسمنك
(عبووود):<وجه حزين>لهالدرجة تكرهيني
(يارب):واكتر
(عبووود):<وجه فرحان>الحمدلله الهم زد وبارك
(يارب):لاتخاف ماتحتاج هالدعاء لانو من كتر اكرهك لازم تدعي اللهم حولينا ولا علينا
(عبود):ول على لسانك ياطوله يبيله قص
(يارب):لو لساني يبيله قص انت رقبتك بدها قص
(عبود):تعالي بكرا عندنا
(يارب):ليش؟
(عبود):عشان تقصي رقبتي
(يارب):سامجة زيك
(عبود):مااسمج منها إلا انتي
(يارب):طس انت ووجهك
(عبود):السيدات اول
(يارب)ما اغبى منك لإ الي يكلمك
(عبود):الاعتراف بالحق فضيلة
(يارب):بس مارح استمر بغبائي باي
وحطت بلوك على ايميله وهي وندى حيموتوا ضحك
(ندى):هاتي افتح ايميلي يمكن تدخل ديمة
(ريم):معاذ دا مسويلنا روميو وجولييت
سحبت ندى الاب وفتحت ايميلها وتركت ايميل ريم مفتوح

*****************************
ماقدرت ديمة تنام اتقلبت عالسرير بضيق شافت معاذ بسابع نومه قامت بشويش ومدت يدها لجيبه وهي تدعي مايصحى وطلعت الجوال من جيبه فكرت تتصل بمين؟ لكم معاذ حيسمع صوتها ويقدر يسافر فيها قبل مايجي أي احد فقررت تفتح ايميلها
فتحته شافت المتصلين
(ابو العز)خليل
(سكر وعسل) صحبتها واكتر ندى
(بداية احلامي واخرها معك)اخوها جمال
(أسجل دخولي عشان إلي مايعجبه اسمي يسجل خروجه)شوق
(عبووود)عبود
(يارب رجع كل حبيب لحبيبته) ريم
(كيف اشرح لك واحسسك...كيف افهمك وأأكدلك ...إني أحبك للأبد)محمد
ندى وخليل وعبود وشوق ومحمد ماصدقوا القمر كله متصله على طول بداو يتكلمو
ديمة بسرعه سوتلهم مشاركة وجمعتهم بمحادثة وحدة

(كيف اشرحلك واحسسك...كيف افهمك وأأكدلك ...اني أحبك للأبد) ديوم فين انتي؟
(ابو العز):ديمة وينك؟؟؟؟
(سكر وعسل):ديمة انتي فين؟
(يارب رجع كل حبيب لحبيبته):فينك ديمو؟؟؟
(عبود):وينه هالحيوان؟
(اسجل دخولي ):يبعتلكم ضربة
(بداية احلامي واخرها معك):ديمة شو عاملة اجتماع انتي شي وشومالهن يسالوكي فينك انتي فين؟
(القمر كله):هههههههههه
عم نلعب غميمة وندى لمتهم كلياتهن مو صفيان غيري
(بداية احلامي واخرها معك):اولاد الشربتلي عم تدوروا على بعض بالايميلات
(اسجل دخولي):شفت اشلون
فتحت ديمة محادثة مع خليل
(القمر كله):خليل
(ابو العز): ديمة وينك وين اخدك هالواطي
(القمر كله):انا في جدة بكرا حنسافر بالطيارة على امريكا يقول عنده هونيك شقة
(ابو العز):والله لمن اشوفه لغير اكسره هالحيوان الزفت هاد
(القمر كله):خليل الله يخليك تعى خدني
(ابو العز):حالا ياديمة بانو فندق انتي؟
(القمر كله):سافاري غرفة 7
ابو العز سجل خروجه
القمر كله سجل خروجه
****************************
(بداية احلامي ):شوبها ديمة
(سكر وعسل):مسكتها يلا باي
سكر وعسل سجلت خروجها
اسجل دخولي سجلت خروجها
يارب سجلت خروجها
عبود سجل خروجه
كيف اشرح لك سجل خروجه
(جمال):هدول الحيوانات سابوني وراحوا والله مطيريين
وسكر ايميله وقام ينام
**************************
كان خليل يسوق السيارة بسرعه جنونية عندما رن جواله ضغط زر الرد وسمع صوت ندى:خليل خليل اش قالت ديمة فين هي؟؟؟
قال خليل بغضب : لمن اجيبها تعرفوا لاحدا يتصل فيني وسكر جواله وقفله
*****************************
اتصلت ندى على شوق وبلغتها كلام خليل
كانت سهام جالسة على احر من الجمر
ابراهيم كان يحس بتانيب ضمير وندم
ندى وشوق وسمية كارهين معاذ
خالد مررة معصب ومقهور من معاذ
زيزي تحاول تكسر الصمت:هالطلحة لمن يجي حآكله بقشوره
(ريم) تسايرها:انتبهي تتسممي
(منى):هش انتي وياها مو وقتكم اللحين
(سهام) بقلق:ندى ماقال شي فين هما متى حيوصلو؟
(ندى) :قال شي عن جدة فلو هما بجدة ماحيوصلوا للصبح
(سهام) وهي تقوم بتثاقل:قومو طيب صلو واتعشو وناموا
محد كان لو نفس ياكل البنات طلعو غرفتهم الكبيرة وعبود وخالد ومحمد كل واحد طلع غرفته كمان عشان ينامو وخيم الهدووء على الدار.
*****************************

صباح اليوم التالي.............
وصل خليل للفندق راح لموظف الاستقبال
(خليل): لو سمحت
(الموظف):اهلاوسهلا
(خليل):بدي احجز غرفة رقم اممممم رقم سبعه
(الموظف):اسف الغرفة محجوزة من قبل الاستاذ معاذ ابراهيم دردنري
(خليل):اها طيب شكرا
توجه خليل للمقاعد الجلدية الموزعه في صالة الفندق بعد ما أتأكد من الغرفة
كانت دقائق الانتظار ثقيلة على خليل حس بضيق صدره وتوتر اعصابه
حاول يهدي نفسه عشان لمن يشوف معاذ مايقتله اتعوذ من الشيطان وسحب جريدة من الطاولة الصغيرة الي كانت جنبه يحاول يخفي غضبه فيها ويهدي نفسه بيها.

*****************************

كانت ديمة تتصنع النوم حست على معاذ قام ودخل الحمام وطلع صلى وجلس على السرير جنبها مد يده وحطها على كتفها برقه وهمس:ديوووم حياتي قومي
اعتدلت ديمة جالسة وبعدت عنه بس
ماقامت من السرير
قال معاذ وهو يرتب بطانيته:قومي البسي بسرعه اتاخرنا ولسه حنروح نفطر
ديمة طالعته باحتقار وبرود(تستقوي بعد ماكلمت خليل) وماتحركت من السرير
معاذ بدأيعصب من برودها وعنادها وقف قدامها وبصوت عالي شوية:قوومي البسي
(ديمة) ببرود:ماليا نفس اقوم
اقترب معاذ منها وصدره يغلي من الغضب
(ديمة) وقفت بسرعه:خلاص قمت
وتوجهت للحمام وقبل ماتقفل باب الحمام مسك معاذ الباب
(ديمة) بضيق:خير ان شا الله خايف برا لوحدك؟
(معاذ) ابتسم بسخرية واستفزاز:أي ودي اجي معاكي اخاويكي
(ديمة) عصبت:شيل يدك
(معاذ):مني شايلة
طالعته ديمة بغضب وفجأة تحولت نظراتها لبرود ثلجي واتخصرت وهزت كتفها:بكيفك انت حتتأخر
(معاذ) بلع ريقه وهو يتأملها:ادخلي بس لاتقفلي الباب
(ديمة) طالعته بنص عين من فوق لتحت:لاياشيخ
وتوجهت للسرير انسدحت واتغطت
(معاذ) بتعجب:ويش تسويين؟؟
(ديمة):اكمل نومي
معاذ جلس جنبها على السرير وابتسم:قومي يا ديمة ياحبك للنوم صرت اغار منه
ومسكها من يدها وسحبها لصدره
ديمة حاولت تبعد بس معاذ كان ماسك يدها بقوة اقترب منها وقبلها برقة على جبينها
واخد مفاتيح السيارة ونهض:قومي ننزل يلا.


************************

عند موظف الاستقبال معاذ ناوله المفتاح ولف وجهه عشان يطلعوا من الفندق للمطار إلا ويشوف خليل قدامه
خليل ما اعطاه فرصه يستوعب ,, جمع كل غضبه في يده وسدده لمعاذ على هيأة لكمة في وجهه
نزل الدم من فم معاذ وانفه من قوة الضربة
ديمة ارتجفت ورجعت خطوتيين للخلف
معاذ حس بالغضب من خليل احس ببراكين الغضب تتجمع في صدره
مو معتبر خليل جاي عشان ديمة زي اخته
او جاي عشان شرف او شي
يحسه جاي لانو ديمة حبيبته وهو غيران منه
وهو متاكد انو خليل ابدا مو الشخص المناسب لديمة
صحيح ديمة عنيدة واحيانا شريرة لكن معدنها لين وطيب وحساس وتستحق احسن من فلسطيني غادر كحيان بدون احساس ولا قلب
انفجرت براكين الغضب بصدره وشد يده ولكم خليل بأقوى ماعنده وصرخ باعلى صوته:ياحيييوووااان ماتستحقها
(خليل):انت الواطي الي مو متربي
اتجمعوا الناس حولهم يحاولوا يفرقوهم.



!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 6


كان خليل من غضبه يضرب أي احد يلمسه ويحاول يبعده عن معاذ وكان معاذ يحس بالقهر لانه كان يتلقى الضربات ولايقدر يردها او يصدها

ديمة من خوفها اتيبست على الارض حتى صوت انفاسها ماتسمعه تتابع الصراع بينهم وعيونها متجمدة من الخوف

الناس فرقوا بين خليل ومعاذ بصعوبة وخليل يسب معاذ

حس معاذ من غضب خليل انو سوا شي كبير

حس كأنه ارتكب جريمة خطيرة.

هديت اعصاب معاذ وانطفأت نار غضبه وحل محله الاحساس بالندم والخوف.

وخليل مازال هائج هادر محد قادر يهديه.

نفض خليل ايدي الناس الي ماسكينه وصرخ فيهم فبعدوا عنه.

مشي ناحية ديمة ومسكها من يدها وسحبها بقوة.

تبعته ديمة بصمت ورهبة على الاقل خليل اهون من معاذ وامريكا.

مر خليل من قدام معاذ وطالعه بغضب:روح شوف امك شو صار فيها.

وطلع من الفندق وهو شادد على يد ديمة بقوة.

************************
ركب معاذ سيارته وجلس بهدوء يفكر في احداث اليومين الي مرت نظر للمقعد الي جنبه وشافه خالي من ديمة دمعت عيونه ألم تذكر امه وابوه

كيف يرجعلهم؟كيف يواجه اخوانه؟

كيف حتعامله ديمة من بعد اليوم؟

شغل السيارة واتوكل على الله عازم على الرجوع للدار والرياض الحبيبة.

************************
كان خليل طوال الطريق يسوق وهو ساكت.

ديمة ظلت ساكته حسته معصب وهي اعصابها مرهقة وتعبانه مافيها حيل تتجادل معاه او يعصب عليها.

بعد دقائق خليل سألها بهدوء:انتي بخير؟

ديمة همست:ايوه

سكتوا شوية كان نفسه يسالها ويكلمها ويسمع صوتها

حس انه اشتقلها كتير وافتقدها

صحيح هي تعصبه كتير بس كمان لو غابت عنه يحس بفراغ كبير يحس هالبنت غريبة لو كانت معه تعصبه وتثير غضبه ولو تبتعد يشتقلها حيل.

كان وده يضمها ويريح راسها على صدره بعد ماعانت بهاليومين.

بس حسها بعيدة عنه بعيدة بجسدها وفكرها وقلبها.

ديمة كانت تتمنى خليل يكلمها يعني غابت بهالطريقة وكان ممكن للأبد ومايقولها على الاقل الحمدلله على السلامه او انه اشتاقلها.

حست بالقهر والغضب منه هي تحبه وهو ولا على باله ولا مهتم.

طالعت فيه بطرف عيونها لقته يطالع فيها التقت عيونهم ابتسم لها وهي ارتعشت ورجعت تطالع الطريق امامها.

سمعت صوته يهمس:جوعانه؟

ديمة:لا

رجع سالها:اجل تعبانه؟

ردت بسرعه:لا

ضحك خليل بصوت عالي:هههه لاتكزبي مبين عليكي ميتة من التعب.

ابتسمت ديمة والتفت بوجهها عليه وقالت:شويه

اتامل خليل عيونها لحظة.

ديمة اشرت براسها على الطريق وهي تبتسم:بدنا نروح الدار مو البقيع

ضحك خليل وطالع الطريق قدامه.

شوية ورجع التفت وقال:اشتئتلك كتيير وكنت خايف عليكي

ديمة طالعت فيه باستغراب:تسلم

مسك خليل يدها وسألها: ديمة تحبيني؟

ديمة ارتعشت يدها في يد خليل سحبتها وضلت ساكته.

خليل سألها مرة تانيه:تحبيني ولا لا؟

همست:انت ادرى

خليل عصب:اصلا انا عارف انك كزابة مابتحبيني

ديمة دمعت عيونها واكتسى وجهها بعلامات الالم ياربي مااعرف هالرجال ليش مايفهم اني تعبانة او خجلانه

وكملوا الطريق واعصابهم مشدودة

ديمة تعبت ونامت وتركته يسوق ويعصب مع نفسه.

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 7


كانت الساعة الثانية ظهرا

والجميع على طاولة الغداء

رن الجرس, ونط خالد يفتح الباب سمعوه يقول بصوت عالي وفرحان:اهلا وسهلا هلا وغلا تو مانور البيت.

دخل خالد وماسك بيده يد فارس , سلم الشباب وحضنه عبود وباس يد سهام والقى هزة براسه للبنات وجلس على الطاولة.

ابراهيم: كيفك يابني؟ وكيف الشغل؟

فارس :الحمد لله يبه كلو تمام

فيصل: خلي الولد يتغدى وتتكلموا بعدين انت تكلمه وهو عيونه بالصحن .

تعالت الضحكات بمرح

طالع فارس في ندى شافها كبرانة وحليانه التقت عيونهم فارس ابتسم بشوق وندى نزلت عيونها لصحنها بارتباك فارس ابتسم واكل بشهية

************************


وصلو خليل وديمة للبيت نزلت ديمة وقفت شويه جنب الباب مترددة وخايفة

خليل حط السيارة في الكراج ورجع شاف ديمة لسه واقفة جنب الباب

خليل سألها: شوبكي مادخلتي؟

ديمة قالت:بطلب امنية

خليل ضحك:شو طلبتي؟

سكتت ديمة شوية ودمعت عيونها وهي تقول :اتمنى يكون عندي بيت محد يطردني منه ولا اضطر اخرج للشارع .

خليل قرب منها وحط يده على ظهرها :قريب ان شاالله

دق خليل الجرس سمع صوت زيزي وهي جاية تسب خالد ضحكوا خليل وديمة عليهم

زيزي فتحت الباب وبصوت عالي: ديييوووم

وحضنتها بقووة.

ندى وشوق وسمية سمعوا اسم ديمة ركضوا للباب وحضنوها

محمد جا وهو يضحك:هي انتي وياها ادخلو البيت على الاقل.

سلمت ديمة عليهم وحضنتها سهام وابراهيم حاسس بتانيب ضمير وقالها:سامحيني يابنيتي

زيزي:اخر عمرنا نطلب منها السماح

منى: زيزي مو وقتك

ريم:خلوها تاكل شي بعدين كملو احضانكم

زيزي:إلا الطلحة هداك فينه؟

خليل وهو مكشر:جاي في الطريق.

طلعوا البنات على الغرفة وسمية جابت الغدا لديمة

ديمة رمت عبايتها في الارض وانسدحت على السرير بتعب جات ندى وجلست جنبها:كيفك؟

ديمة ابتسمت:زي كيفك

ندى تغمزلها:ايش دراكي بكيفي؟

ديمة:انا وانتي واحد

ندى:هههههههه

جات شوق جلست جنبهم :ايوة شو صار؟

ديمة اعتدلت جالسه وقالت:واحد صفق والتاني طار.

تدخلت ريم:ندري بس المهم مين الي صفق ومين اللي طار.

اعطتها منى نظرة: ياثقل دمك.

ريم:من خفة دمك عاد.

جات سمية: ياسلام انا الشغالة يعني

وحطت الصينية على الطاولة وقالت: يلا مدام ديمة تفضلي.

ديمة ابتسمت:تسلمي شبعانه

كلهم صرخو بصوت واحد

ديمة حطت يدها على ادنها:وجع حشى مو بنات

ضحكوا وسحبت ندى ديمة من يدها: لازم تاكلي عشان تصيرين دبة وانا اكون رشيقة

ريم:ياحبك للنذالة

ضحكوا وجلسوا يسولفوا مع ديمة وهي تاكل.

**************************

في الليل استعدوا ريم وندى عشان يروحوا بيتهم واخدوا ديمة معاهم

*****************************

شوق:اوف من غير ديمة طفش

سمية:أي والله

منى :ايش رأيكم؟

زيزي: بدات الافكار الطلحاوية

منى:انقلعي

زيزي:اسمها انطلحي

منى:طيب طلحة تطلحك

زيزي:خلي السبات لاصحابها

سمية طفشت من مهاوشاتهم: يووه المهم وش راينا بإيش؟

منى:ناخد شاليه بكرا

زيزي:ياهو انتي شاليه وامتحانات

منى:ياشيخة من كتر فلاحتك.

سمية:طيب الاحسن نخلي الشاليه بعد تلات ايام نكون خلصنا امتحانات ونطلع بكرا المولات مع العيال.

وهمو يتكلموا دخلت سهام:يابنات ابو حمود وزوجته جايين بكرا رجع ولدهم وجايين يزورونا.

زيزي:ياقلبي اموت انا على لم الشمل

منى:طسي انتي ووجهك

زيزي:هالمرة بعديها لكي

والتفتت لسهام وقالت:إلا ماما سهام وش رايك بكرا نطلع المولات خلي واحد من العيال يطلعنا

والعواجيز اقصد ابراهيم وفيصل وابو حمود وزوجته وانتي استريحوا في البيت

سهام ضحكت على خبال زيزي

ومنى تنهرها:ياقليلة الادب

شوق:ايش طول لسان هالبنت

سهام:طيب يا شابة يجي بكرا ويصير خير الحين قوموا اتعشوا وناموا

دخلوا البنات المطبخ يحضرون العشا دق الجرس راحت زيزي فتحت الباب وشافت فارس وعبود وخالد ومحمد توهم جايين من برا .

زيزي:فين كنتو صايعين؟

خالد:في غرفة بالفندق

زيزي:وليش تاخدوا غرفة بالفندق وعندكم غرفة بالبيت؟

خالد:عشان مانقدر نجيب بنات عالبيت

زيزي كشرت:ياقليل الادب

خالد يتطنز:من كثر ادبك يعني متى نقص لسانك؟

زيزي:بعد مااقص رقبتك.

فارس وعبود ومحمد ضحكوا

جات سهام :زيزي قولي لاخواتك يحطوا العشا انا وابراهيم ماودنا ناكل حنطلع ننام تصبحوا على خير.

محمد:وانتي من اهله

فارس:وانتي من اهل الخير

عبود توجه لغرفة الطعام الكبيرة:يلااا فين الاكل جوعانين

جات منى وهي شايلة الصحون والملاعق:جوعانين ولا فجعانين

جلسوا على الطاولة عبود اولهم وجلس محمد جنبه وقال لمنى:منى الله يخليك سويلي عصير

منى:شوف تمشي سيده كدا وتاخد اول لفه يمين قدامك ثلاجة المويا وجنبه السكر والعصير

عبود:احلى ياخطيرة

شوق:منى وجع قومي سوي انتي

منى وهي قايمة حاضر مدام وانتي خليكي مرتاحة وكلي مدري مين بيسوي رجيم

خالد يستهبل:اجل شوقه بتسوي رجيم على جية جمالوه

شوق حمر وجهها زيزي بنص عين:احترم نفسك

خالد:طيب لاتاكليني

زيزي:ليش قالولك عاوزة اتسمم

محمد:هههههه الله يرجكم قولوا بسم الله وكلوا وانتو ساكتين

جابت منى العصير ودق جرس الباب

زيزي:خالد قوم شوف الباب

خالد مسك صحنه وباستهبال:والله ما اترك صحني جنبك

زيزي:خده معك

قام خالد وشال صحنه معه والكل يضحك

محمد:بطل غباء اترك صحنك وروح شوف

خالد حط الصحن وراح يشوف,

والكل يضحك عليه

خالد فتح الباب واتسمرت نظراته على القادم

ترك خالد الباب ورجع دخل الغرفة وجلس على الطاولة وراحت الضحكات من وجهه
محمد:مين جا؟

!! Gr7 !! نحن هنا صحصح عضو موقوف من الإداره

الفصل 8


جلس خالد على الطاولة بدون مايطالع في احد

محمد سأله وهو مستغرب من تقلب حالته:مين اللي جا؟؟

إلا ويشوفوا معاذ يدخل الغرفة الكل طالع في معاذ

معاذ ارتبك من نظراتهم وطالع الارض

مرت عليهم لحظات حسوها ساعات واخيرا قطع محمد حبل الصمت:تعال اتعشى

معاذ:بالعافية انا شبعان

وطلع لغرفته وهو طالع الدرجات رفع راسه واصطدمت عيونه بعيون سهام الي كانت نازلة للعيال تقولهم يوطوا اصواتهم

دمعت عيون سهام وحضنت معاذ وقالت من بين دموعها:كدا تسوي فيني يابني؟

معاذ باسف:مو قصدي يمه

مسحت سهام دموعها وابتعدت عنه وهي تتامل وجهه الوسيم والهموم خطت عليه خطوطها وقالت بحزن:ياابني الزواج قسمة ونصيب الله يهديك ياوليدي روح ارتاح ونام

معاذ :تصبحي على خير يمه

طلع درجتين ورجع التفت لامه شافها تطالعه ارتبك:هي امم.....

سهام وهي فاهمه قصده:لاراحت تنام مع بنات فيصل

هز معاذ راسه بيأس وتوجه لغرفته.

نزلت سهام ودخلت غرفة الاكل:يوووه منكم صوتكم مزعج زي الاطفال قوموا يلا غسلوا وناموا

قاموا وهمو يضحكوا وعبود قرع العصير بسرعه وخالد مسح صحنه بالعيش وهو واقف وشوق وسمية وزيزي ومنى يرفعوا الاكل

خالد مسح يده بمنديل وهو طالع سهام وقفته:فين ان شا الله؟

خالد :اغسل وانام

سهام:ده كان بعدك اكلت معهم شيل معهم

خالد بضيق يمه هم مايطلعوا الشارع يشتغلوا

سهام وهي خارجة من الغرفة:لاتجادل بلاش اعاقبك تغسل الحمام زي الاسبوع الي فات

زيزي :ههههههههههههههههه

هداك اليوم كان تووحفه

شالوا الصحون ورفعوا الطاولة وهمو يضحكوا ويتريقوا على بعض ورفعو البنات المطبخ وطلعوا غرفهم يناموا.

*****************************


ديمة ظلت سهرانة للفجر تذاكر وبعد ماصلت الفجر جلست تقرأ كتاب صور وخواطر للطنطاوي لشروق الشمس

بعدها قامت غسلت وفرشت اسنانها ولبست ورفعت شعرها كذيل الحصان ونزلت خصلة على عيونها
ولبست عبايتها ونزلت لقت ندى جاهزة وجالسة هي وريم وخليل يفطروا جلست ديمة جنب ندى ومارضيت تاكل شي

خلصوا فطور بسرعه وخليل وصلهم مدارسهم.

ووصل ريم معهدها وعبود وصل سمية وزيزي مدارسهم ومنى وشوق معهدهم الي مع ريم
وفي الظهر الكل رجع لبيته

اتصلت ريم على سهام وقالتلهم يجوا على الغدا

بس ريم اعتذرت لانو ابوها وخليل في الشغل وندى عندها اختبار صعب

كانت ندى جالسة على السرير وتتكلم بالاب توب مع فارس

دخلت ديمة وجلست جنبها على السرير:كيف كان اختبارك؟

ندى قالت لفارس باي وسكرت ايميلها وهي تلتفت لديمة وتبتسم:زي اختبارك

ديمة:هع وشو دراكي باختباري؟

ندى وهي تغمز بدلع:انا وانتي واحد

ديمة وندى مع بعض وبمرح:ههههههههههههه

دخلت ريم الغرفة:ديومه سهام وشوق وسمية يسلموا عليكي

ديمة :الله يسمنهم...او بس اقصد الله يسلمهم

ريم:ههههههههههههههههه

ندى:ايش حنتغدى؟

ريم:ولاشي سوي رجيم

ندى بنص عين:والله الي مو عاجبه شكلي لايطالع عليا

ريم وهي تضحك:عظم الله اجرك يافارس

ديمة قامت:رايحة اذاكر بكرا عندي اختبار تشيميستري فيري ديفيكلت

ندى:هع اوكيشن قود باي

****************************


في دار ابراهيم جا ابوحمود وزوجته وابنه جلسوا الرجال مع بعض والحريم مع بعض وطلع حمود مع الشباب.

بعد مااتغدوا واتقهوا جلست سهام وام حمود يسولفوا

ام حمود:والله عندي موضوع ودي افاتحك فيه

سهام:وش عندك حبيبتي اتفضلي احنا مابينا

ام حمود:والله ودنا نزيد منكم قرب

سهام ابتسمت:والله قربكم خير وبركة.

ام حمود:تسلمين خيتي والله السالفة...

شقأإأووهـ ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تسسسسسسلم الااايييديييكك ي الغلاآآ
بداااييييه رائعععهه , عسسآآآآكك ع القوووهه
نننتظررركك

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1