غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 29-10-2006, 11:48 AM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي ولد العم / كاملة


قصة روعه قريتها في منتدى ثاني

وحبيت انقلها لكم

واتمنى انها تعجبكم

القصه
ولد العم

الكاتبه :حمران النواظر


ابطال القصه

سمر : بنت حلوة وعليها حركات صبيان لانها البنت الوحيده من بين 3 اصبيان
يعقوب: ولد عم سمر , حلو ومغرور وميت على سمر
سارة: اخت يعقوب الحلوة وصديقه سمر
حمد : ولد عم سمر وسارة .. اللي راد من السفر
حمدان : اخو سمر الكبير عاشق سارة


اول جزء

انتبهوا

القنبله





الجزء الأول:
==========
صبحيه يوم اليمعة .. الكل كان نايم في بيت بو حمدان .. ما-عدا سمر اللي تاخذ راحتها بعيد عن اخوانها عشان تمارس رياضتها اليومية .. كرة السلة .. سمر البنت الأولى بعايلة بوحمدان اللي معروف عنه بأبو الشباب من كثر الصبيان اللي عنده .." لا اله الا الله " أمها نجاة البحرينية الأصل تزوجت من أبو حمدان قبل 25 سنه يوم كانوا يدرسون مع بعض في مصر.. حبوا بعض من أول نظرة وما قدروا انهم الا يتزوجوا وانتقلت نجاة مع زوجها للكويت بعيد عن أهلها.

الشمس للحين ما جاست حرارتها الأرض وسمر فرحانة حيل بالجو ويالسة تتنقز وتنقز الكورة وياها واهي تقول في خاطرها .. لا يوبا اليوم لازم لازم العب وياهم مو على كيفهم لمتى لازم اتحمل ثقل دم حمدانو ومشعلو واخليهم دايم ينفذون فيا مقالبهم

وظلت تتدرب ليما دقت ساعتها الالكترونيه بموعد قعده امها ولقفت الكورة وقامت تراكض بعمرها عشان تلحق على غرفتها قبل لا يشوفها احد
للاسف الشديد الوالده كانت صاحيه وقاعده بالصاله تشرب شاي الصبح وتهز ريلها لانها تدري ان بنتها للحين على حركاتها " الصبيانيه" على حد تعبيرها بس سمر اللي ماعطه امها اقنور ... على فكرة سمر ما تتكلم عربي عشان تقهر امها.
" انتي ما تيوزين " اوووووووووووف قالت سمور في خاطرها بدت محاظرة يوم اليمعه .. المشكله ان سمر حافظه هالمحاظرة بالتفصيل الممل .. وحافظة المقطع اللي ينزل فيه اخوها ناصر اللي اهو توأم سمور بس ما يتشابهون على الرغم من علاقتهم القوية مع بعضهم البعض .. يوم نزل نصور ظل مكانه واقف عند الدري واهو يضحك على اخته وشكلها الملان من كلام امها وما تدري شنو تسوي والتفتت حق نصور اللي مو شايل روحه من الضحك والكركرة على سمور المسيجينه واهي يالسه تتوعد فيه وتقول له بصوت واطي ما ينسمع .. بوريك يالدب بوريك واهو راح فوق عشان ينادي اخوانه عشان تكمل التطميشه عليها. ويوم انزلو الشباب انصدموا بابوهم اللي كان قاعد بالصاله وسمور الدبه تتدلع عليه

حمدان . اكبر الاخوان . اول من سلم على ابوه وحب راسه وايده ويلس حذال ابوه بعد ما شبع من مرافس سمور المسيجينه عشان تتباعد شوي واهو يقول لها : خفي دلع يالدبه
سمور : انت مو شغلك يا ويه البطه لا تتدخل. يا ملغك
قامت سمور واهي تتحدى اخوانها كلهم
سمر: اليوم انتو زهبو حالكم حق اكبر فوز يا اخواني الاعزاء لاني راح اشارككم في اللعب مع عيال عمي يوسف وعمي سليمان.
الكل سكت ومرة وحده انفجروا كلهم الشباب بالضحك . ووقف مشعلو .. اكبر مليغ بالعايله واهو يحاربها
مشعل: انتي شفيج جذي وايد تتلزقيين بالرياييل لايكون ريال واحنه ماندري .. لاتحلمين يا بعد قلبي لان ماكو لعب وكافي عااااااااد صار لج دهر وانتي دوم تهددينا بهالموضوع وماردج تنثبرين مكانج يم راما الخدامه
سمر: انت ماتقول من وين لك هالملغ .. والتفتت صوب ابوها اللي يالس يضحك من قلب عليها
سمر: يوبا شوف ولدك هاذا الجيكر ما يخليني العب وياكم
الاب : يوبا ما يصير تلعبين ويا الشباب انتي بنت حلاتج مثل بنت عمج سويرة يحليلها كل الانوثه فيها
سمر : اووووووووووووف انه هاذي سارو ما ادانيها .. ولا تقعد تقولي تشبهي فيها يوبا متى راح تفهم اني يونيك
حمدانو: قلبي ويهج زين قال شنو قال يونيك .. انتي فهمي معناته يوبا بعدين تحجي
سمر : انه اعرف معناته مو مثلك ياللوووح ما تعرف الyes من الno
نصور يلس حذال حمدان واهو ناوي نويه على اخته : انه اقوللج الyes والno حقت اخوي noلعب و yes حقران لج هههههههههههههههههههههههههه
يلس الكل يضحك عليها واهي منقهرة حييييييييييل منهم ويلست تكمل دلع علىابوها.
سمر : يوبا شوف هالبط هاذولي .. ولا واحد فيه خير يالسين يتعافرون وياي مو من شي من الخوف انهم يغلبون كبديل عن كل يمعه جدام يعقوب ورشود
واهي تتدلع اكثر : يوبا حبيبي تكفى عاد عاد احبك انه.. محد يحبك كثر ما انه احبك تكفى يوبا طلبتك
الاب: انزين يالله عاد ساح نصج وانتي تتدلعين .. كمل كلامه واهو يحاجي الشباب .. يالله يا عيال خلوها تلعب
الشباب كلهم بصوت واحد : تكفى تكفى يوبا شنو نلعبها
حمدان : هاذي اصلا تفشلنا جدام عيال خالي وعمي شنو بنت تراكض ويانا
مشعل: أي يوبا شنو خبله هاذي بتمشي خبالها عليك لا يوبا انت اكبر من جذي
نصور : أي نعم هاذي اكبر خبله يوبا لا تمشي كلامها عليك
سمر: نصور اوريك يالخاين ان كلمت النسرة زينو عنك هاذا ويهي
مشعل : تكفين عاد ويا ويهج
نصور : اصلا انه مو محتاجج يالخبله كفايه اني اتكشخ واركب سيارتي وايي صوب مدرستكم واخبل رفيجتج هاذي واخليها تستخف بالهده لذا لا تقعدين تهددين
الاب: يالله عاد كافي يا عيال وانتي يا سماري .. حبيبتي فظيها سيرة يعني كل مرة لازم تعلينا بهالساالفه
سمر عاد بوزت ونزلت البراطم من القهر واهي تقول لابوها
سمر/: يا ريتني ولد جليله حظ انه والله لكن انتو يا قوم البط بيي اليوم اللي بتتوسلوني العب وياكم لكن اللي يوافق
كملت كلامها واهي تركض على الدري وحابسها دموعها من القهر لان ماعندها اصدقاء ولا رفيجه تشكي لها همها ومشاكلها.



ميرسيييييييييييييييييييييييييييييييي



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 29-10-2006, 11:49 AM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


الجزء الثاني
============================


وصلت العوايل كلها .. يوسف ابو يعقوب اول من وصل ويا عياله سارة يعقوب وراشد اللي ما يفصل بينهم بالعمر الا سنه ونص بس تحس يعقوب اكبر من راشد بوايد لان يعقوب اضخم وايد من راشد الضعيف ووايد اوسم منه من جذي شايف حاله على قوله سمر .. وعمها سليمان وصل معاه ولده وليد وبنته الصغيرة رغد اللي لازم تتهاوش على الغذا مع سمور على طريقه لبسها .. واخيرا عمتها زاهيه وصلت مع زوجها مبارك اللي للحين الله ما عطاهم الذريه مع ذلك عايشين احلى عيشه مع بعضهم مو هامهم شي

يلسن الحريم مع بعض بالصاله الجبيرة والرياييل بالصاله الثانيه وطبعا سمر معاهم .. حتى ان سارة بنت عمها المسيجينه اللي بتموت وتكون علاقه وياها قعدت وياهم مع انها تستحي من عيال عمها اللي ماكلينها اكال بعيونهم وكلامهم الحلو عنها واهي ما تقدر ترد عليهم بس اهي وايد تحب سمر ووايد تحلم انه تكون ارفيجتها مع ان فارق السن بيناتهن ماهو بجبير بس سمر تعتبر سارة وايد دليعه وبطه.
الحوار بين الاب والعمين والنسيب هاذا اهو ما يتغير السياسه وفكرة بو حمدان انه يرشح حاله لمجلس الامه واخوه يوسف اللي يوافقه ويشجعه انه يشارك وسليمان ومبارك معارضين حق الفكرة.
والشباب هاذي هي سوالفهم.. والتخطيطات حق السفر بالعطله الجريبه
ابو حمدان قطع الفوضى اللي صايرة بسؤاله حق سليمان : بو حمد الا ما قلت لي شخبار حمد ولدك والله له وحشه من زمان ما سمعنا عنه شي شخباره شعلومه.
اهني سمور ارتجفت وخلت الاكل من يدها وعينها بدت تلمع .. حمد ولد عمها .. الله صار لها فترة ما شافته من يوم ما راح اميركا حق الدراسه قبل 3 سنوات للحين ما شافته .. اهو اكبر منها ب3 سنوات بس اهي دايم حست بمشاعر غريبه تجاهه وحست انها وايد تعزه غير عن خوانه لانه كان طيب حيييييييييييل ووسيم بشكل كبير
حتى ان حمدان ويعقوب يغيرون منه مووووووووووت وما يدانونه ..
طلعت سمور حالها من حاله الغيبوبه واهي تتذكر ويلست تسمع اخر اخبار حمد
بو حمد: والله شاقول لك يا بو حمدان.. الولد متوله يبي يرد الكويت ودايم يسلم عليكم وولهان حيل لامه بس شنسوي .. المدرسه والدراسه ماخذه وقته كله واهو بعد يدرس بالصيف عشان ما يقزرها سبع سنين هناك وان شالله بيرد بعد 6 شهور

سمور ما صدقت عمرها ووقف من الفرحه واهي تعيد كلام عمها : 6 شهور.. حمد بيرد بعد 6 شهور كلولولولولش
ويلست تيبب واخوانها ماتو من الضحك عليها ومو قادرين يشدون حالهم ويعقوب اول من استلمها
يعقوب: انتي يا الرقله اشفيج نقزتي جذي الا يشوفج يقول عاضتج جراده ولا نحله .. خرعتينا ما تيوزين انتي عن هالحركات
سمر: طالع هاذا .. انت يا ملك البط .. وييعقوب انصدم من اللقب .. ما تسكت زين .. انه ادري فيك انت وحمدانو اخوي ما تدانون حمد ليش انه وااااايد احسن منكم .. ولا تقعد تتغشمر علي ويا خشتك تراني للحين ما قلت حق خالتي عن سواياك بالشارع ذيج الليله ..
سارة ضحكت هالمرة من شكل يعقوب اللي انقلب من الضحك الى البرود والغباء لانه يدري عن شنو تتكلم هالسوسه سمور وسكت عنها وقال لها بصوت واطي .. اوريج يا سحليه البيت اوريج
سمور ما عطته ويه خير شر واهي تسكت فيه : يالله يالله لا اللحين اقلبها هوشه هني ... ها عمي شرايك
بو يعقوب : يا بعد قلبي خلج من هالشباب والله راح تدوخين وياهم كافي بالبيت ويا سارو هم انتي هني تكفين يا حبيبه قلب عمج خليهم عنج احسلج
سمر ما قعدت وكملت دربها ووراها بنت عمها سارة والشباب يزقرونها : وين رايحه يا بنت العم خلج ويانا عن هالسحليه
هني سارو افتشلت وقالت :: ماكو بنات مالي قعده وياكم
وراحت بسرعه عن لاتسمع اكثر وتموت من الفشيله بعدين واهي تقول في بالها .. الله ياخذ بليسج يا سمور والله فشلتيني
بين حمدان ونصور سارة كانت محور كلامهم ..
حمدان : فديتها بنت عمي شنو حلوة
نصور: هاا يالسيمباتيك اشوفك تقردنت
حمدان: اووووووف يا اخوي اني صج صج تقردنت بس مادري اخاف ابوي ما يرضى
نصور : صل على النبي وين تحصل لها على سيمباتيك مثلك .. شكل وكشخه ورزة ولا سياارة
حمدان : تتمصخر ويا ويهك انت يالهيلق
نصور : هههههههههههه لا يااخوي بس انه مااقول الا الحق
حمدان : شرايك ؟ اقط القنبله على ابوي بعد الغدا
نصور : قطها شعلينا احنه هاذا نص دينك يا ريال
حمدان: وانت الصاج يا السحليه
نصور: بالتوفيق
حمدان: الله المستعان


الكل تغدى احلى غدى والكل مدح طباخ ام حمدان وسمور اللي من يوم ما سمعت خبر ولد عمها مادانت الغدى وبغتها من الله عشان يخلص الغدى وتروح دارها عشان تفكر فيه هناك على راحتها .. لكن اللزقه سارو مو راضيه تفج عنها واليوم سمور كلش مالها بارظ حق سوالفها وقالت بينها وبين نفسها اليوم ان اصرت علي اروح وياها المجمع بشق حلجها

لكن سارة فطينه فهمت ان بنت عمها تبي تيلس لحالها شوي وخلتها وقعدت مع خالاتها وتشاركهن السوالف عن الاستعدادات حق زواج اخت زوج زاهيه وسمور راحت غرفتها اول ما ركبت سمور لدارها قفلت الباب عليها وقامت ترقص واهي تغني "ياحلوكم يا حلوكم شوفو شوفو ياحلوكم مافي مثلكم يا هلي الله يحفظكم" واهي ترفع برواز من فوق المكتب فيه صورة عائليه حق العايله كلها يوم كانو مسافرين الاردن قبل 3 سنين وكانت سمور صغيرة بذيج الرحله عمرها كان 13سنه وبالصورة كانت واقفه حذال حمد اللي كان لامها حييييييل عشان تطلع بالصورة واهي كانت تضحك من قلب لانها من ذاك الموقف وقلبها يدق لحمد .

. بعد دقايق واهي ترجع بذكرياتها تذكرت .. حمد عايش باميركا .. معناته اهو تفكيره راح يكون غير وتصوراته عن بنت احلامه راح تكون غير ويمكن .. ويمكن .. لكن لالالا ماكو مثل حمد .. حمد اصيل ويحب الاصالة ويموت على الرقله والرباشة الزايدة وكان دوم يقول لها قبل لا يسافر .. خلج مثل ما انتي احلى رقله شفتها بحياتي. وقامت ووقفت يم البلكون واهي تقول بكل نعومه ورومانسيه :: الله يردك بالسلامه يا حمد

بعد خمس دقايق سمت دق قوي على باب غرفتها واهي اخترعت من الزين وسمت بالرحمن وفتحت الباب وشافت اخوها نصور
سمر: نصور ويعه اشفيك خرعتني يالاهبل
نصور: لا يفوتج بدت اللعبه
بوزت سمور عاد ونست فرحتها من شوي
سمور : واذا انتو ما تبوني العب وياكم ليش تناديني
نصور: يالله عاد سموري حبيبتي نتغشمر وياج كاهو يعقوب اللي قال لي روح ناد اختك
سمور عاد تشققت من الفرحه : احلف
نصور : يالله عاد ويا ويهج بسرعه تعالي
سمور متشققه من الوناسه : اطلع برع زين عشان ابدل ثيابي
نصور : كويك يا سحليه
سمور: اقلب ويهك زين

بدلت سمور ثيابها عشان تقعد ويا راما مثل ماقالو لها واهم يتطمشون عليها ويلعبون لكن الله راواهم يوم ما قطع ابوها اللعب وقال لهم الناس مغرب روحو سبحو وتزهبوا حق الصلاه والكل قام يتأفأف ويقول ان شالله من غير نفس الا سمور اللي قالت لهم .........زبره بره بره ...... والكل هد اللعب وراحو يلحقونها عشان يطقونها واهي تشرد عنهم والكل يضحك وفرحان ومتنوس والدنيا مو سايعته


============================

الجزء الثالث
==========

مرت الشهور الثلاثة الاولى من خبر رده حمد بسرعه ومرت معاها الامتحانات اللي ابدعت فيها سمور .. سمر على شطانتها الا انها كانت وايد شاطرة بس ماتحب ترافج احد ولا تحب ولا أبله همها دراستها اللي كانت تشغلها عن كل هالامور. طبعا كانت تقلد على حمد بالشطارة.
خلصت الامتحانات وانجحت سمر ويابت معدل مرتفع مثل كل مرة ومثل كل مرة سقطت نصور في المواد اللي دايما يخاف منها وسمر تحب هالفترة لانها تنمدح جدام العايلة ونصور يلقى له الزف والهواش والعقاب اللي دايما ينحاش منه بعد ما يتدلع جدام امه ويبدي مسرحيه الملل اللي ملل البيت منها
يوم اليمعه اللي فات الغدى كان في بيت العم بو يعقوب اللي كان يبي يسوي مفاجئة حق ولده رشود اللي تخرج من الثانويه ويوريه السيارة اللي شراها حقه ..
بيت بو يعقوب اهو مزرعه اكثر من بيت ..لذا سمر تحب تروح هناك وايد بس سارة وملاحقها لها يخليها ما تروح وايد
كانت سمر يالسه عند البرجه واهي تسمع الاذاعه بالتلفون واغنيه تقطع القلب تغني ويا المغني :: جالس لحالي ولحالي .. هزني الشوف وذكرتك .. يعني معقوله يا غالي .. كل هاذا وما وحشتك :: غيبتك طالت ليالي .. يا عسى خير وعذرتك:: سمر ماكانت تدري بالعيون اللي كانت تراقبها واهي رايحه فيها بالاغاني.
ذيج العيون كانت نفس العيون اللي تطالعها من يوم ما كبرت سمر وبدت ملامح الجمال تظهر عليها بوضوح
محد غيره .. المتوله عليها .. يعقوب
يعقوب اكبر من سمر ب6 سنين وكان لين يفكر فيها يستحي ويقول في خاطره هاذي بحسبه اختي الصغيرة ويلعن الشيطان ويشغل حاله بشي ثاني لكن هيهات تفارق سمر باله
سارة تلاحظ اعجاب اخوها المخفي بالطماشه والنقرشه ويا سمور وكانت تضحك عليه ليش انه يكسر خاطرها ليما تشوف هالحركات منه .. وكله تدعي له لين تشوفه يطالع سمر بذيج الحنيه والشاعريه " ربي تكون سمر من نصيبك يااخوي"
سارة اليوم كانت وايد عاقدة قرارها انها تكوون صداقة ويا بنت عمها الشيطانة لو شنو ان شالله.
راحت وقعدت يم سمور اللي كانت رايحة عليها ودموعها متيمعة بعينها .. اول شي سارة ما كلمتها خلتها على راحتها وانتبهت لها سمور بعدين واضحكت بويها لاول مرة حتى ان سمر تعجبت من حالها ليش انها ضحكت وياها .. قالت في خاطرها .. ليش ماارافجها .. احسن منها ماكو .. اول من بدى الكلام اهي سارة لانها تعرف حق طبيعة سمر اللي الشطانة مغطية على خجلها
سارة: ها شخبار الناجحين ؟؟ عسى مستانسه
سمر: الحمد لله .. عادي ..
سارة بحيرة ما تدري شلون تحاجيها وتذكرت سالفه حمد وقالت في خاطرها .. هياااا
سارة : هاا؟ شخبار استعدادات ييه حمد ؟؟
انقزت سمر عشان تخبربنت عمها اهي شنو مسوية من استعدادات بس بسرعة فكرت .. هاذي شدراها عن استعداداتي .. شلي خلاها تسالني عن حمد بالذات ..
سمر تسال سارة والحيا ماخذها: ليش هالسؤال بالذات ؟؟
سارة واهي تبتسم احلى ابتسامه: يعني اذا ماااهتميتي حق موضوع حمد لمنو راح تهتمي؟
ويوم لاحظت خجل سمر الغريب كملت سارة بشجاعه اكبر
سارة: يا بنت عمي انه ادري انج اكثر وحدة تعزين حمد من بعد خالتي ام حمد واهو بعد كان واضحة معزته لج.
سمر: صج والله؟ تهقين حمد يعزني مثل ما انه اعزه
سارة : غلطان اللي يقول عكس هالكلام
سمر الدنيا مو سايعتها .. اهي كانت تعرف ان حمد كان يعزها بس كانت خايفه انه يحسبها مثل اخته اكثر من ما اهي بنت عمه.. بس كلام سارة غير اشياء وايد.
رد الصمت بيناتهم .. وسارة حست حالها عيزانه ما تدري تفتح أي موضوع ويا سمر لان سوالفها ما تعجب سمر وسمر وايد صبيانية بتفكيرها ...
قطعت سمر تفكير سارة واهي تناديها: سارة؟
سارة: نعم سمر
سمر مترددة ما تدري شلون تسال سارة عن الموضوع
سمر: سارة انه بغيت اطلب منج طلبة .. بس .. بس كنت خايفة انج ترديني
سارة: افا عليج يا سماري ماعاش اللي يرد لج طلب انتي طلبي وانه انفذ
سمر: وعد ؟؟
سارة: ايوة وعد
سمر: مو تستغلين هالشي عشان تفشليني جدام الشباب
سارة: افا عليج ماتعرفيني اعرق جدام عيال عمي مااعرف شلون اكلمهم هههههههههههههههههه
سمر: ههههههههههههههههه أي والله نسيت عيل بقول لج
سمر عدلت قعدتها وقابلت بنت عمها بعد ما كانت يالسه حذالها وسارة لا شعوريا حست ان السالفة جايده ويلست نفس يلسه سمر لها
سمر تكلمها بصوت واطي : ابيج تعلميني حركات بنات
سارة للحين مااستوعبت كلام سمر .. وبعد
سمر : ابيج تاخذيني المجمع اللي دوم تتكلمين عنه عشان اشتري لي منه ثياب واعدل من شكلي هاذا
واشتريلي شويه اغراض بنات .......... وسكتت سمر لانها ما تصدق اللي اهي قاعده تقوله حق بنت عمها
سارة كانت شوي وتنقز من الفرحة على هالشي بس يودت حالها عشان بنت عمها تكمل
سارة: اغراض مثل شنو ...؟ سارة كانت تعرف سمر شنو تقصد بس مسويه حالها ماتدري عن شي
سمر بدت تعصب وتندم على اللي طلبته : خبرج خاتم .. ترجيه .. روج ماادري شنو
سارة تسوي حالها مستوعبه توه للكلام: اهااااااااااا قصدج مكياج واكسسوارارت
سمر بدت تبتسم لانه ارتاحت شوي : أي هاذا اهو .
سارة قعدت تفكر شوي وجاوبتها : ما طلبتي يا بنت عمي
سمر ما صدقت عمرها: صج والله
سارة: أي والله
سمر لا شعوريا حظنت بنت عمها لاول مرة واهي تقول لها: مشكورة سرسر والله فديتج محد مثلج .. انه طول عمري واقول سارة وبس ... بيية يعقوب حذالهم سمر غيرت شكلها ونبرت صوتها عشان ترد سمر القبليه واهي تقول : ويعقوبو ياكل خس
يعقوب توه بيقعد استوى مرة ثانيه في وقفتها: انتي ما تقولين لي يالسحليه انه شنو مسوي فيج عشان اكل خس ويا ويهج
سمور: والله وتسال بعد .. انت اللي يايييب لي المرارة في مصاريني ويا هالحركات
يعقوب: أي حركات وياحضرتج
سمورر: لا تقعد تستهبل علي انت تعرف عن شنو انه اتكلم
يعقوب زاد من استعباطه عليها : تكفين ويا حلاتج مااعرف علميني.
سمر تقربت من يعقوب اللي طار مخه من كثر ما بنت عمه تخبله
:: لاتنسى هيفاءوو إلى للحين تسالني عن جاسم البغدادي ..
جف حلق يعقوب وبدى يطالع سمور بحقد .. هاذي من وين تعرف هالسوالف منو يقول لها عن سوالفه ويا ربعها البنات
قام يعقوب واهني بين سمر قزمه بطوله واهي يطالعها من فوق خشمه .. انتي ماتيوزين يالسحليه انه شنو المفروض اسوي فيج اللحين
سمور عقدت ايديها على صدرها ونفخت روحها عليه وتطالعه من صوب عينها: ولا شي سوى انك تاخذ بعمرك وتقلب ويهج عشان اكمل سوالف ويا بنت عمي وصديقتي
قلدها يعقوب : اوه اوه اوه من متى وانتو ربع
سارة بغت تتكلم بس سمر قاطعتها: مو شغلك .. وقامت تطالع سارة وتقول : اصلا احنه ربع من زمااااااان بس محد كان ملاحظ هالشي
يعقوب: اهااا بالمبارك عيل عليج اختي سارة والله يعينج يا سويرة على اللي بتلاقينه ويا هالنسرة
سمر: هااا؟؟ بديت تدز حظك وياي
يعقوب : ياللله ياللله قلبي ويهج اخر زمن لاتخليني الحين اشلج واقطج بالبرجه
سمر: فيك خير سوها
يعقوب: ها سارو.. اعقها
سارة واهي تضحك: لا صل على النبي شنو تقطها خلني انه وياها صج انك رزة ما تنعطى ويه يالله الب ويهك
يعقوب : شفتي خربتج هالنسرة
سمر: نسرة انت
يعقوب واهو يمشي عنهم: سحليه
سمر: سحليه انت
يعقوب: ذكيه
سمر: الذكي انت
وفجت عينها سمر على اخرهم عشان المغلب اللي قطها ولد عمها فيه وخلاها وراح واهو يضحك عليها واهو يقول لها: ما يحتاي انه من زمان ذكي
سموور كانت معصبة ولو على بدها تذبح يعقوب بس مسرع ما نسته وردت حق بنت عمها عشان يخططون عشان التشري.



وانتظروا الباااااااااااااااااااااقي



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 29-10-2006, 07:17 PM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


الجزء الرابع
====================

في ميلس البيت بو حمدان كان يالس وحذاله ولده حمدان اللي صار له شهر واهو يبي يفاتح ابوه عن موصوع سارة بنت عمه بس الحيا ماخذه ونصور الللي كان مطرب الناس بغناويه يطالع اخوه ويشجعه عشان يفتح الموضوع بس حمدان مو ماعطه ويه .. ونصور ايغني ويعزف على العود ويقول .. خليتني ما بين شكي وخوفي .. ارجع يا روح الروح الهجر ما يسوى ,, خليتني ما بين شكي وخوفي .."" مشعل رايحه عليه بالاغنيه واهو يغني ويا اخوه وعمايمه معظم صاخين من بعد الغدى الا حمدان اللي كان يحترق ويقول لابوه عن سارة
بعد ما سكت نصور راح يلس حذال اخوه
نصور: اشفيك انت صاير لي خواف.
حمدان جف ريجه من التوتر: اسكت واللي يرحم والديك انه حدي موصل
نصور واهو ماسك بطنه عن لا يضحك على اخوه: ياخوي والله ماهقيتك تطلع لي خواف يالله قول اللي في بالك وفكنا.
حمدان قلب لونه اصفر واهو يطالع اخوه عشان يتنعز : ما بتقوم ولا اشق حلجك
نصور وحمدان ظلوا يتهاوشون على خفيف ليما وعى ابوهم
الاب: اعنبو داركم اشفيكم انتو الاثنين يالسين تتبسبسون مثل القطاوة والحريم ما تقولون لي ليش ما تفارجون
نصور الملقوف اول من بدى الكلام: يوبا اصلا اخوي حمدان يبي يتكلم وياك بكلمه راس بس مستحي
حمدان قلب ويهه ابيض اللي يقولون صابين عليه ماي بارد: هااااا؟؟ انا؟؟؟
الاب : اشفيك صفا ويهك
حمدان : ها ها يبا
الاب: ياه ما تقول
نصور الملقوف: يوبا السالفه وما فيها .... يطالع يمين ويسار يدور على عمه بو حمد عشان يوطي صوته .... اخوي حمدان يبيك تخطب سارة حقه
الابو ابتسم بوسع حلجه وطالع حمدان: ايا يالخق صار لك شهر تتلصق فيني مو على شي اثاريك تبي بنت عمك سارة
حمدان بغى يغمى عليه من التوتر: أي يوبا تكفى طلبتك ماابي البنت تروح من يدي
الابو ضحك على ولده واهو يعدل من قعدته : تم وانه ابوك باجر اكلم عمك بديوانيه مبارك ولا يهمك ولا تشغل بالك.
حمدان ما سعته الدنيا بس نصور اللي قام على طوله يبوس راس ابوه : مشكور يوبا ما تقصر يعل عيني ما تبجيك يا يوبا.
الابو دز نصور عنه : اللحين انه ابي اعرف انت اللي تبي سارة ولا حمدان .. انت شكو .. طالع ملقوف على منو انت.
حمدان وقف ويود اخوه من ذراعه عشان يطلعه من الميلس: والله ماادري يا يوبا هاذا الملقوف طالع على منو
نصور يطالع حمدان بنظرة مسرحيه : افااااااااا اللحين طلعت جذي .. صج انك ما تستحي
حمدان ضحك عليه وطلعه وياه بس ناصر رد الميلس ينادي على مشعل وراشد عشان يطلعون ويا بعض والكل مستغرب من حمدان اللي كان فرحان حيل من رد ابوه عليه.




الجزء الخامس

من بعد القعدة في بيت بو يعقوب سارة وسمر صاروا من اقرب الصديقات .. سمر كثرت من روحاتها بيت عمها وسارة الدنيا مو سايعتها لانها اخيرا صارت ارفيجه بنت عمها اللي كانت دوم تبي تصادقها وتشوف جانب الانوثه فيها واللحين قدرت عليها وبينت للعايله كلها سمر البنت مو سمر الياهل والكل انصدم من شكل سمر اليديد اللي تخلت عن جينزاتها وبدلتهم بالتنانير والفساتين الحلوة اللي كانت على اخر الموضه ولا تسريحه الشعر اليديده اللي خبلت اخوها نصور اللي محتر على الشعر ويبي يطول شعره بس ابوه ما يرضى .. اللي ير من موقفه اهو راشد ولد عمه وقام يتلزق فيها وايد بس اهي تصده وتعور قلبه كل مرة ليما عيز منها وخلاها

اللي قلبه كان محتر والقهر شايله كان يعقوب.. الف سؤال وسؤال في باله بسبب التغير اليديد بسمر حتى انه قاطع اخته وما صار يكلمها وايد لانه كان زعلان والحزن ماخذ منه مأخذ .. للحين يتذكر اول ما طلعت لهم سمر بذيج اليمعه بشكلها اليديد ..... قلبه طار ومخه طار من كثر ماكانت حلوة ونظرات عيال عمه خلته يحش بحريجه تسعر بقلبه ماكان يدري شنو سببها بس حاول يهدي حاله ويبين لهم انه مو متأثر من هالتغير حتى انه حاول يعلق على المظهر ..بس سمر ما خلته وقامت تهدده مثل كل مرة واهو سكت مثل كل مرة.

وليد اخو حمد الصغير إللي يكبر سمر بسنه وحده بس كان وحداني ووايد متعلق في الخيول ولين يروحون مزرعه ابو يعقوب دايم يقعد ويا الخيول ولا احد يلاحظه .. هالمرة كانت قعدته ويا الخيول حزينه .. ومحد انتبه له الا سمر اللي كانت تدور ه عشان يخبرها عن حمد اذا اتصل ولا لاء.. ويوم لقته شافته مهموم ووايد حزين..

سمر حاولت تبدى الكلام وياه بمرح
سمر: قوة ولد العم الوحداني .. عسى خير
وليد واهو يبتسم بالغصب : الخير بويهج
سمور: اشفيك بو خالد زعلان؟
وليد: لا
سمر: حد زعلك ؟
وليد : لا
سمر : ولا ظايقك.؟؟
وليد : اووووف ........لا
سمر: عيل
وليد : 000000000ما فيني شي
سمر: برطمك واصل للارض وتقول ما فيك شي
وليد: تكفين سمر مو راعي مزاجج انه ومناجرج تكفين خليني لحالي .. وقلب ويهه عنها
لكن سمر قلبه حزها على ولد عمها
سمر: يالله بو خالد .. اشفيك ما تسوي عليك كل هالحزن
سكت وليد عنها ولا عطاها ويه ليما قررت سمر انها تخليه لحاله يمكن اريح له..
وليد : سمر
التفتت سمر له : نعم
وليد ....................؟؟
سمر : نعم وليد .. بغيت شي؟؟
وليد : انتي خايفة مثل ما انه خايف؟
سمر تعجبت من سؤال ولد عمها .. اهو ليش خايف؟: من شنو اخاف؟
وليد : تعرفين . .. جم اسبوع وحمد عندنا .. وتعرفين .. صار له اكثر من 3 سنين عايش بالغربة .. تهقينه .. تهقينه تغير؟؟
سمر كانت مرتاحة لان ولد عمها شاركها بخوفها وشكها ... معروف ان وليد متعلق وايد باخوه .. حتى يوم سافر حمد وليد مرض عليهم مرضه قويه ماعافته الا زيارة حمد له وصبره على فرقاه اتصالاته وشوفته بالمسنجر .
سمر تحركت وردت المكان اللي كانت واقفه فيه: ما ادري؟ انه بروحي اسال روحي .. هل تغير .. ولا تغيرت افكاره..... ولا للحين.
وليد حس انه حر يتكلم ويابنت عمه وسالها السؤال اللي كان محيره اكثر واكثر
وليد: سمر انتي تحبين حمد مو؟
سمر انغصت ولونها قلب اصفر ..... احرجها سؤال ولد عمها وايد ولكن فكرت انها تقول له وتريح حالها
سمر: ماادري ....... خايفه اقول أي ... ويطلع مو حب .. خايفه اقول لا واجذب بعدين
وليد ضحك وجرب من بنت عمه .. :: موصل لج سلام مني
ما صدقت سمر اللي قاله ولد عمها ... موصل لها سلام .. سلام لها .... للحين يذكرها ....... حطت عينها المو مصدقه بعين ولد عمها من دون ما تساله ..
وليد : أي والله موصل لج سلام ......... تردد يتكلم لكن تكلم........ اصلا اهو كل مرة يوصل لج سلامه بس انه مااقول لج
سمرتغيرت ملا محها وطالعت ولد عمها باجرام
سمر: وليش يعني؟ تغار مني ؟
وليد : لا بس انتي رقله .. ما تتحاجين .. اللي يكلمج تبلعينه حلو ..
سمر: يالله زين لا اوريك ..... آخر مرة لك زين
وليد ضحك عليها واهي راحت عنها .. بنص الدرب تذكرت اللي يات تسال وليد عنه والتفتت له
سمر: وليد .. ماعليه تعطيني رقمه اليوم بالمسنجر لين شفتك
وليد : اكيد ...... ماتبين ايميله ؟؟
سمر فكرت لكن ...... : لا ابي رقمه .... الحيا غطى على ويهها .... ابي اسمع صوته
وليد ابتسم لها : ان شالله ما طلبتي يابنت عمي
سمر فرحت وراحت عن وليد ودموع الوناسه ماليه عينها .....

تذكرت سمر ان ما عندها تلفون .. لانها عمرها ما احتاجته وقررت تسال ابوها وتخليه يطلع لها جهاز عشان تقدر تكلم حمد منه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 29-10-2006, 07:18 PM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


الجزء السادس

التلفون وانشرى .. والرقم عندها .. بس سمر ما عندها الجرأة اللي تقدر تخليها تكلم ولد عمها اللي ما سمعت صوته اكثر من 3 سنين وحست انها مو عدله تكلم ولد عمها .. وظلت بحيرتها ليما تذكرت سارة... قات في خاطرها .. ماكو الا سارو اللي بتهديني .
اتصلت في سارو من جهازها واهي تدري ان سارة اللحين اكيد راقده لان الوقت متاخر وسارو بطه لازم ترقد مبجر ......... دقت لها على تلفون البيت .. رن رن رن ليما قررت انها تسد الخط لكن السماعه انرعت وياها صوت استغربته اول شي .. بس عرفته اخيرا ...

يعقوب والنوم تارس صوته: الوو
سمر ما قدرت تتكلم لان صوته كان يضحك
يعقوب مرة ثانيه : الو
سمر :.......؟
يعقوب: يااه ... الو؟
سمر ما قدرت تمسك حالها: هههههههههه؟ ويودت على روحها
يعقوب صحى من رقاده:..... تسلم لي والله هالضحكه
سمر ضحكت اكثر على ولد عمها إلى يموت على ريحه البنات
يعقوب: قول الا تأبرني هالضحكه الحلوة وراعيه الضحكه
سمر : هههههههههههههههههههه
يعقوب : الله ... بس عاد كافي قلبي تولع خلاص ما يحتاي تضحكين لي كل ساعه ..
سمر : ههههههههههههههههههه
يعقوب: ويلي ويلاه .. بس يا بنت الناس لا اموت عليج اللحين واورطج
سمر: سلامتك ,,, تلقائيا
يعقوب تغيرت ملامحه وبطنه عوره .. اثاري الصوت مو غريب عليه
يعقوب: الله يسلممج ويحفظج .. منو معاي؟
سمر تحيرت تقول له ولا لاء: .......؟
يعقوب: يا بنت الناس قولي ما باكلج
سمر بعد تردد .. قررت انها تنعم من صوتها شوي عشان لا يعرفها..: هني سارة
يعقوب ما صدق حاله: أي والله بس راقده اللحين فديتج .. أي خدمه
سمر واهي تقول في خاطرها .. يا الشقردي انه اوريك
سمر: اوووووبس اسفه انه ادري ان الوقت متاخر بس الموضوع ما يستحمل تاخير
يعقوب : فديتج والله وفديت وقتج الضيج.. شدعوه عاد.. ممكن اساعدج
سمر:: لا لا شنو تساعدني .. سوالف بنات مالك شغل فيها
يعقوب: افااا .. اصلا انه حلال مشاكل البنات
سمر في خاطرها ... اوببببببببببببيه منك انت يا راعي البنات
يعقوب: مافي مشكله ما عندي حل لها .. الثياب .. المكياج .. الاكسسورورات .. البنجر .. حاظرين لكم احنه
سمر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ماشاء الله بكل المجالات
يعقوب : ايوة نعم يس.. انتو تامرون وحنه ننفذ ياطويله العمر
سمر قررت انها تنهي هالمكالمه : يالله يالله عاد اقلب ويهك زين
يعقوب قلبه وقف.. هاذي كلمات سمور

يعقوب: سمور
سمر: أي نعم سمور يا ناقص مخ ... حاظرين حق كل خدمه هااا؟
يعقوب مسك حاله لا يقوم الحين ويشقها....... مسويه مقلب فيه
يعقوب: انتي ما تقولين لي من وين متصلة بهالساع
سمر: نعم؟ وليش تسالني هالسؤال؟ اخوي ولا ادري ولا ابوي
يعقوب: لا هاذا ولا ذاك انه ولد همج وبسرعه قولي لي من وين متصله بهالوقت
سمر: من وين يعني؟ من التلفون
يعقوب: أي تلفون؟
سمر: أي تلفون يعني ؟؟ تلفوني
يعقوب واهو يتمصخر عليها : وانتي من وين لج تلفون؟
سمر : مو شغلك .. روح ناد سارة زين
يعقوب: مو قبل ما تقولين لي من وين لج التلفون؟
سمر: اووووووووووف اما هاذا لزقه .. انت شعليك؟
يعقوب: سدي حلجج وجاوبيني ... يعقوب خلاص عصب ووصل لمخه الحمق..
سمر عرفت انه عصب وخلاص بتقول له: ابوي شراه لي من جم من يوم
يعقوب: وانتي شتبين بالتلفون
سمر: اما هاذا لزقه وانت شعليك يوبا ... اقلك روح ناد سارة بسرعه
سمر في خاطرها تسب الحزة اللي اتصلت فيها حق سارو
يعقوب: سارة راقده مو عبالج انتي خفاش اللهم يا كافي صاحيه للحين
سمر: اللله وانت شمصحيك ليلحين ؟؟
يعقوب واهو يتثاوب: مو شغلج انتي ؟؟
سمر : اوكيه يالله قول لها اني اتصلت فيها اوكيه
يعقوب: ..................!!
سمر: يعقوبو؟؟ يعقوبو وصمخ.؟؟
يعقوب: ..................!!
سمر: طالع هاذا وين راح!! يعقوب.. لا يكون رقدت
يعقوب: ..........!!
سمر سدت الخط علبالها ان يعقوب راقد لكن يعقوب راح يصحي سارو اللي مارضت تقعد لانها وايد كانت تعبانه ورايحه عليها بالرقاد
يوم رد حق التلفون لقى الخط مسدود وسد السماعه بقوة....... ويلس يفكر في سمر..
اشفيها سمر اول شي تغير تسريحته وبعدين تلبس ثياب بنات والحين تلفون... اشفيها هاذي استخفت ولا شنو
يعقوب قلبه كان ماكله عل ىبنت عمه اللي وايد تغيرت ولا احد غير سارو يدري سبب هالتغير

================================================== ==========================

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 29-10-2006, 07:20 PM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


الفصل السابع:
================================================== ================================================== ===============
سمر ما انتظرت الصبح وتتصل في بنت عمها .. لانها راحت لها على طول .. نادت على السايق من الصبح وخلته يوصلها لبيت عمها ابو يعقوب...

ما خلت السايق يوصلها لعند مدخل البيت .. وقفها عند الباب الخارجي وكملت المسافة واهي تمشي ... وقفت عن الباب محتارة .. لو طقت الجرس وردوا عليها شنو تجاوبهم .. شمطلعها من الصبح (اووووووووووف) تافافت في خاطرها وردت بقرارها وشلت التلفون عشان تتصل للسايق يردها البيت .. بعدين تذكرت انها دايم كان بخاطرها تتمشى بيت عمها لانها وايد تحبه تصميمه

طلعت من مقمده البيت وراحت تمشي لورى البيت .. الهدوء كان يعم المكان واهي مرتاحه حييييل من الجو .. كان جو ربيع مع انه الصيف .. وصلت لعند المسبح واستعجبت .. كاهي سارة بنت عمها قاعده هناك... راحت لها بهدوء عشان ما تشوفها .. ولكن بنت عمها كانت تسوي لها مسد كول واول ما وصلت سمور لعند بنت عمها دق تلفونها وانكشفت

سارة: ويه بسم الله الرحمن الرحيم .. من وين طالعه انتي؟
سمر والخيبه على ويهها لانها ما قدرت تخرع بنت عمها: من وين يعني من بيتكم.
سارة : هلا والله هلا وغلا (باستخفاف) مرحبا الساع
سمر: هلا فيج ...(واهي تقعد على الكرسي)

سمر ما تكلمت من بعد التحيه وبنت عمها كانت تطالعها تنتظرها تقول لها اللي مييبها بيتهم بهالحزة من الصبح؟؟

سارة: هو ؟؟ شدعوة يا حافظ؟
سمر:..........!!
سارة: ويييييييه!! الو نحن هنا ؟
سمر انتبهت لها : ها؟؟ هلا هلا !!
سارة باستعجاب: سمر, حبيبتي اشفيج ؟ شمظايقج ؟
سمر واهي تزفر بمرارة: كل شي يا بنت عمي .. كل شي
سارة: بسم الله عليج يا بنت عمي ما عاش اللي يظايقج.
سمر بسرعه: قص بلسانج لاتدعين جذي
سارة مستغربة: هاذا وانه ادعي عليه عشان لا يظايقج
سمر: على مااظن انت تعرفين انه شنو مظايقني
سارة باستخفاف: لا والله ماادري شمظايقج
سمر بقله صبر: سارة تكفين عن الاستعباط
سارة: هههههههههه اوكي اوكي كول ات لا تاكليني ... حمد مووووووو؟
سمر: ومن غيره اللي ماخذ كل تفكيري
سارة: عيني على الحب اااااااااه
سمر بقله حيله: سرسر .. ولا ادري شنو اسوي .. احس حالي زهقت وخلاص مليت من كثر مااانتظر ييته ..واذا فكرت باليوم اللي راح ايي فيه ..الف سؤال وسؤال يلعب بمخي
ساارة: مثل شنو؟
سمر: ماادري .. ( واهي تقوم من مكانها) .. والله ماادري .. البارح ما رقدت وانه افكر بهالاساله .. احس حالي صرت بايخه وكلامي ماله معنى .. حتى البجي بجيته يا سارو
سارة: بعد قلبي سمور لا اانتي بايخه ولا غيره .. يا حلوج .. انتي تحبين .. واللي يحب لازم يتعذب .. بس انه ما ادعي الا انه اهو بعد يتعذب مثلج
سمور ضحكت : تصدقين ؟؟ موصل لي سلام من عند وليد
سارة: والله؟
سمور واهي تقعد مرة ثانيه واهي ترفع اياديها فوق بحركه انتعاش: أي والله!!
سارة يازعم مبوزة: يا حظج
سمور: هههههههههههههههه ........( مرت لحظات عشان تكمل ) .. بس من يدري لهو وصل السلام حقي بس لانه يذكرني كبنت عمه الصغيرة المشاغبه.......
قاطعتها سارة: اللي اللحين كبرت وصارت مثل ملكات الجمال..( واهي توقفها بحركه مسرحيه).. جمال ... رشاقه .. اناقه ..........very style
سمر: هههههههههههههههه
سارة واهي تكمل : الللي خبلت نص الشباب بالمجمع ولا خلتنا نترزق الله بجم من نظرة
سمر: هههههههههههههههههههههه
سارة: من صجي انه انتي اشفيج
سمر: وربي اليوم انتي مو صاحيه
سارة: مو بس انه .. الكل في هالبيت مو صاحي اليوم
سمر واهي تسكت حالها من الضحك: ههه ليش منو غيرج مو صاحي ههه
سارة وملامحها تتغير ... (شاقول لج) تقول في خاطرها .. اقول لج ان اخوي المسيجين عايش مثل روميو اللي ما يدري شيسوي بحاله .. اللي من يوم ما تغيرتي تغيرت حياته وتغير مزاجه وتغير اسلوبه وياي
.........
سمر لاحظت شرود بنت عمها: هييييييييييه احنه هني وين رحتي
سارة: ها .. لا لا كاني ما رحت مكان
سمر: ما قلتي لي .. شصاير؟
سارة تضحك عشان تغير الموضوع: لا مو شي بس تعرفين انه وايد متخبله اليوم
سمر: انه من يوم عرفتج انتي مخبله
سارة: افا بنت العم انه خبله
سمر: تكفين لا يسيح نصج
سارة: هههههههههه انزين
سمر: خلينا بموضوعنه.. انه اللحين عندي رقم حمد .. اتقولين اتصل فيه ..؟؟
سارة: حدج .. ياويلج ان سويتيها الا اقول حق خالتي ام حمدان . .. يالله فري ويهج يا المنحوسه صج ما تنعطين ويه انتي
سمر: اشفيج ساروو؟
سارة: شنو تتصلين فيه ... خليه جذي .. ما بقى وايد ويرد للبلاد .. لا تقعدين تسوين لنا حركات وياه .. انتي ناسيه اهو منو .. هاذا حمد راعي الاصول .. ولا انتي ناسيته .. انه ما نسيته
سمر واهي تعض على اظافرها: لا مو ناسيه بس .. فكرة؟
سارة: افكارج العجيبه خليها حق العابج .. هاذا اذا عندج
سمر والحزن خذاها: جانزين قلتي لي هالكلام بالتلفون بدال مااييج وتهزئيني جذي
سارة: وليش ما اتصلتي صج قبل
سمر: اتصلت فيج البارحه لكن اخوج المتفرغ شل السماعه بدالج
سارة: منو ؟؟ راشد؟
سمر: لا المليغ يعقوبو!
سارة بتعجب: يعقوب.. يعقوب رد عليج ؟؟
سمر واهي مستغربة من بنت عمها: أي يعقوب اشفيها ؟ ما يعيش بهالبيت اهو ؟؟
سارة: لا لا مو قصدي شي بس .. غريبة .. شمقعده بالبيت...
سمر: لا تخافين كان الوقت متاخر واهو كان شكله راقد
سارة : راقد؟ انه اليوم شفته ويا الخيول من الصبح الساعه 4
سمر: وانتي شمقعدج للساعه 4
سارة ارتبكت وما عرفت شنو تقول ما طلع منها الا : هاااا؟
سمر: أي هاا... شمقعدج يالسوسه
سارة : لا ولا شي بس صحيت ويا الاذان وخلاص ما رقدت من بعدها
سمر: لكن يعقوب قالي انتي كنتي تعبانه ورقدتي بسرعه
سارة: هااا؟؟ لاني ........ تعرفين انه...........( وضاع الكلام من سارو)
سمر فهمت ان بنت عمها مخبيه شي عنها وما تبي تقوله
سارة: سمور ..... بقولج سر لكن ياويلج يا سواد ليلج يطلع هالكلام من بيناتنا
سمور حست بالاثارة ....... السالفه فيها سر .. والله وانج تحفظين الاسرار يا سمور
سمر: قولي قولي .
سارة بتردد واخيرا قالت بصوت واطي: انه احب يا سمر
سمور شكلها كان غبي و مو مستوعب الكلام اللي قاعده تقوله بنت عمها
سمر: شنو
سارة: شنو شنو انه احب
سمر: تحبين منو
سارة: احبج
سمر: يالله عاد بلا استهبال
سارة: ماادري فيج
سمر: انزين قولي .. من وين تعرفينه؟
سارة: من النت
سمر تفاجئت: من وين؟
سارة ما ردت عليها لانها كانت تبتسم بهبل لحالها
سمر: ساروووووووووووووو كملي
سارة: سمعي ....................

وقالت سارة حق سمر كل شي .. انه خليجي يدرس باميركا ... اسمه خالد .. تتكلم وياه بالتلفون .. وانه بيي الكويت بعد سبوعين

سمر اول ما فكرت قالت: بنفس موعد حمد
سارة ماانتبهت لها
سمر: سارووووووو
سارة: ها هاها اشفيج
سمر: وينج انتي عن هالحركات .. اقولج ييته ويا ييه حمد ولد عمي
سارة بتفكير: أي صج
سمر: لا يكون وياه على نفس الطيارة؟
سارة: لا من قال.. يمكن اهو على رحله الظهر ؟
سمر: حمد بيي على رحله الليل
سارة واهي تحاول تغير الموضوع : يالله عاد الصبح ولا الليل حياهم الله حبيبي وحبيبج
سمر : ههههههههههههههههههههه صلي على النبي
سارة: شنو انه غلطت ولا قلت شي غير صحيح
سمر: تكفين ويا الصحيح
سارة: أي والله يا بنت عمي .. تدرين انه وايد فرحانه لاني انه وانتي صرنا ارفيجات ولا ارفيجاتي مايعات ماصخات انتي وبس يا ام سليمان
سمر:ههههههههههههههههههه
سارة وويها منور بفكرة: شرايج؟.. دام انتي هني اليوم .. خلينا نروح المووووول ونتشرة اغراض وثياب ونتغدى ويمكن ندخل فلم .. (جربت حالها لبنت عمها) ..ونقز شوي
سمر: هههههههههههههههه ذلفي زين .. انه مااغازل ويا ويهج .. صج لي قالو تحت السواهي دواهي
سارة: هههههههههههه يالله عاد قومي نروح نتريق .. لاني يعت من سوالفج
سمر: هههههه يالله

وبدرب البنات لداخل البيت واهم للحين يضحكون رن تلفون سمر ويوم شالته انقطع الخط وشافت منو متصل فيها شافت ان الرقم غريب اتغربت الشي اول الشي بس بعدين نست السالفه ودخلت البيت ويا بنت عمها

بس ما كانت حاسه بالعيون اللي تطالعها من فوق البلكون والضحكه الروعه اللي على الشفايف

يعقوب تاكد اخيرا ان هاذا الرقم رقم سمور وقام يقول في خاطره: ياويلج مني ياسمور ان ما خليتج تحبيني وتذوقين إللي مذوقتني اياه .. مااكون انه يعقوب سمر

وظل يغني اغنيه مغنيته المفضله نوال ".. لقيت روحي بعد ماانه لقيتك .. بعد اللقاء ارجوك .. لا لا تغييبي .."




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 30-10-2006, 01:41 AM
صورة l7en الرمزية
l7en l7en غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي


الف شكر على القصة انتظر التكملة على احر من الجمر

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 31-10-2006, 02:00 AM
صورة الكونتيسة الناعمة الرمزية
الكونتيسة الناعمة الكونتيسة الناعمة غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


مشكورة على هالقصه انتظر التكمله

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 31-10-2006, 04:40 AM
صورة ! SaMt ! الرمزية
! SaMt ! ! SaMt ! غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي


مشكوره ع القصه هذي وانا امووت بالقصص هذي وانتظر التكمله بفارغ الصبر بس لا تطولين

غرامي جديد

محبتك
والله يعطيك العافيه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 31-10-2006, 07:32 PM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


اوكي حبايبي ....

وهذا جزء لأروع قصه رومانسيه ...


استمتعوا ....

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 31-10-2006, 07:33 PM
صورة ما اسامح الرمزية
ما اسامح ما اسامح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي


الفصل الثامن
============
بقى اسبوع .. وحمد يرد البيت .. ام حمد الدنيا مو سايعتها, وبو حمد الاسعد منها ,لان ولده خلاص راح يرد لهم من بعد الغيبه الطويله والغربة اللي على الرغم من طولها ما نسته اهو منو ولا اهو من وين ..

في بيت بو حمدان الفوضى كانت اخف شوي من بيت بو حمد بس سمر ما خلت احد ما خلته يقوم ويعدل ولا يروح بيت عمها حمد ويساعدهم في الاستعدادات حق ييه حمد
واهي حاسه حالها بتطير من الفرحه .. نصور ومشعل مستغربين من اختهم .. اهم يدرون انها تحب حمد وايد وتعزه .. بس انها تسوي فيهم اللي تسويه .. هاذا اللي ما يستوي .. كانوا يتكلمون عنها برع يم السيارة واخوهم حمدان توه واصل .. ومبين عليه فرحان موووووووت
طلع من السيارة واهو يسلم عليهم
حمدان: صباح الخير يا اخواني
الاثنين بظيج: الله بالنور
حمدان: اشفيكم ؟ (واهو يحط ذراعه على كتف نصور) ها حبيبي نصور .. اشفيك خو قلبي؟
ناصر واهو يباعد يد اخوه عنه: هاذي المينونه اختك.. ماذيتنا روحو .. وتعالو.. حطوا .. وشيلو.. مللتنا .. أللي يقولون ريلها راد من السفر مو لد عمنا ..
مشعل: حتى بيت عمي ماكو استعدادات كثر استعدادات بيتنا
حمدان: هههههههههههههههههه انتو نسيتو ان سمور وايد متعلقه في ولد عمنا اكثر منا يااخواني
مشعل واهو يهز مفاتيح السيارة في ايده: والله ينخاف من بعد هالتعلق شنو بيطلعنا؟
حمدان : مشعل .. شهالكلام
مشعل واهو للحين متظايج: ماعليك مني ما رقدت زين
ناصر: يالله يا مشعل عشان تقطني بعدين بيت ارفيجي
مشعل: تبي تشرد يالاربد هاا؟
ناصر: أي اشرد ؟ انه اصلا بروح اشوف خدامتهم اليديده اللي طايح فشار بها جدام الربع
حمدان: ههههههههههههه صج انك حمار
ناصر : هههههههههه طالع عليك
مشعل: ايا الملاعين .. لكن تدري عاد .. ما تنزل من السيارة قبل ما تخليها اتييب لي قلاص شاي من ايدها
ناصر يهز راسه مثل الهنود: ان شالله بابا مشال
حمدان :ويلاه هم هنديه
ناصر: انه هاذا اللي شاقني .. هنديه هههههههههههههههههه

وراحو مشعل وناصر لبيت عمهم بو حمد وحمدان دخل البيت واهو متونس كبر الدنيا
لان ابوه اليوم كلم عمه بس اهو ما عرف اخر التفاصيل لان امه متصله فيه تبيه في شغله

في بيت بو يعقوب .. الجو كان هادي ولا كانه حمد بيرد السفر .. يعقوب كان قاعد يم المسبح واهو ياكل في التفاح ليما خلص .. التوتر اليوم اللي فيه غير عن كل يوم .. لانه قرر انه يدق على سمر .. وصار له من الصبح للحين واهو يقول بدق عليها وبدق عليها .. مد يده حق سله الفواكه شافها خالية .. تأفأف وقال في خاطره .. حزته هالتفاح يخلص .. مرت سارة عليه وشافته مكشر ..

سارة: اشفيهم الحلوين مكشرين ؟
يطالعها يعقوب باحتقار
سارة: هو .. اشفيك تطالعني جذي؟ ماكله حلالك ويا ويهك
ما رد عليها يعقوب وفر ويهه عنها
سارة: الحمد لله والشكر اقول باي
مشت سارة عنه بس اهو وفقها ..
يعقوب: ساروووو
سارة طالعته بنفس النظرة اللي كان يطالعها: نعم
يعقوب: نعامه ترفسج ...وين رايحه
سارة: وين بروح يعني .. بروح داخل البيت يالفطين
يعقوب: بلا طواله لسان وياي فهمتي
سارة: والله شراح تسوي يعني
تقرب منها يعقوب واهو حمقان ومتنرفز وشد شعرها: بشق حلج هاذا اللي بسويه
سارة تتلوى من الالم : هدني يالكريه والله انك راعي مشاكل
هد شعرها واهي دزته : اشفيك انت .. ليش تشد شعري ؟
يعقوب : بس كيفي
سارة: لا والله
يعقوب : أي والله .. بعد اللي انت سويتيه تستاهلين اكثر من جذي
سارة مستعجبة: اللي سويته شنوسويت انه ؟
يعقوب : تتغيشمين ويا ويهج ..
سارة: لا اتغيشم ولا غيره .. انه ما سويت شي الحمد لله
يعقوب: وسمور الحمارة .. هم ما سويتي شي
سارة مستغربه بس حست حالها فاهمه للي يقوله اخوها: اشفيها سمور .. الحمد لله ابخير
يعقوب: انتي وين ايي الخير وياج .. ما تشوفين شسويتي فيها غيرتيها من فوق لحدر وتقولين مافيها شي
سارة: اهااااااااا .. ولا برايها اهي انه سويت اللي سويتيه مو غصبن عنها .. وانت ليش محتر .. والله ما عندك سالفه
يعقوب: سارو بلا طواله لسان
سارة: قول الا انت بلا سوالف فاضيه .. ما عنده لا شغل ولا مشغل وايي يتحرش فيني .. والله اللي سوته بنت عمي اعقل شي .. لمتى راح تعيش مثل الصبيان لا تعرف للبس البنات ولا غيره .
يعقوب: وانتي برايك اللي تسويه صح
سارة: صح؟ صح ونص
ييعقوب: ذلفي ذلفي قيل لا احذفج في المسبح يالله ذلفي
سارة: بروح ما يحتاي تقول لي .. ( مشت عنه لكن التفتت له مرة ثانيه) لكن يااخوي لو انه مكانك جان عدلت من اسلوبي لانه ماراح ينفع
يعقوب استعجب : شقصدج يالملقوفه هاا.؟؟
سارو مشت عنه واهو للحين يكلمها ... (شقصدها هالخبله؟؟) سؤال حاير لعب في مخه لباجي الصبح ليما اذن الظهر وراح يصلي وقرر يوم طلع من المسيد انه اول ما يوصل البيت يتصل في سمر

وطبعا ... مر الظهر .. والعصر ... والليل .......................... ويعقوب للحين مااتصل

بعد العشا في بيت بو حمدان .. مشعل وناصر كانو قاعدين يدندنون على العود وحمدان يالس حذال ابوه وابوه ما عطاه ويه ابدا حاقرنه وقاعد يتكلم ويا ام حمدان وناصر حس بان اخوه متوتر لذا راح وقعد يمه
ناصر: ها بشر؟
حمدان : شنو؟
ناصر:شقال ابوي
حمدان:ماادري .. ولا اهوراضي يقول لي شنو رد عليه عمي وماعطني ظهره
ناصر: هههههههههههه مسيجين اخوي
حمدان بضيج: اووووووف نصور مو حزة ذرابتك اللحين اوكيه
ناصر: اوكيه اوكيه لا تبلعني
ناصر: سكت نصور عنه وقام ويلس مرة ثانيه ويا مشعل
مشعل: اشفيه حمدانو اليوم مو طبيعي كلش
ناصر: هههههههه
مشعل: وانت بعد اشفيك استخفيت يالس تضحك لحالك
ناصر:ههههههههه لو تدري جان انت بعد ضحكت
مشعل: قولي عشان اضحك

وقال نصور حق مشعل كل شي ومنها كل ماافتر حمدان حق نصور ومشعل شافهم يضحكون عليه واهو يزيد حمقه
وما يازو عنه وقاوم يغنون عليه اغنيه :: ااخ يا قلبي ياللي .. منشغل في هواهم .. دامهم ما يبونا .. ليش حنه نبيهم .. ليش نمشي وراهم .. ونتمنى رضاهم .. الله يا قلبي اغلى ليش نسال عليهم ::
حمدان ثور وخلاص قام ... راح صوب ابوه وبدى يتكلم وياه
حمدان: يوبا
هلا يوبا
يوبا ماقلت لي ( حمدان متردد لكن نظرات الملاعين مشعلو ونصور المستهزئة شجعته) شنو قال لك عمي عن ....... عن ........
عن ..... عن ........ عن شنو ؟
يوبا الله يهداك ما تذكر
لا مااذكر يا ولدي ذكرني
حمدان حس ان الدنيا سكرت في ويهه لانه خلاص ما يقدر يسكت قلبه الولهان على بنت عمه
يوبا تكفى لا تلعب بعصابي
هههههههههه والله ويا ولدي ماادري عن شنو تتكلم ؟
بس خلاص ماكو شي سلامتك
قام حمدان من عند ابوه وويه مسكر وخاق لونه والدمعه شوي وتطلع من عينه ليما سمع ابوه ينادينه
الاب: على فكرة يا حمدان
التفت حمدان لابوه: نعم يوبا
عمك عطاني كلمته عن موضوعك وموضوع بنت عمك
ارتجف كل شي في جسم حمدان .. حتى خشمه: و شنو قال؟
قام بو حمدان وويه حزين وهاذا اللي ارهق حمدان حييييييييل اكثر من ما اهو مرهق فكره
بو حمدان: قال لي ... انت تفصل واحنه نلبس
حمدان مااستوعب الكلام: شنو؟
بو حمدان اشرق ويهه: وافق يالهيلق
حمدان طار من الفرحه : شنو . .وافق
أي وافق .. أشفيك؟
وسارة..... حتى سارة وافقت ..؟
قال بيسالها .. لكن اهي وين تحصل مثلك ياولدي
حمدان طار من الفرحه وقام وحظن ابوه وباس يده : مشكور يا بو حمدان .. عساني مانحرم منك
ومشعل ونصور قاموا يباركو حق اخوهم وام حمدان قامت تيبب وحمدان الدنيا مو سايعته
الكل كان مو جود الا سمر

سمر كانت في غرفتها .. قاطه حالها على السرير والاغنيه تشتغل :: غيت عني والشوق جابك .. عمري يالغالي .. هلا بك .::

واهي تبتسم حق الصورة .. كل يوم حبها يكبر ويكبر حق حمد .. وكل يوم قلبها يتوله اكثر واكثر حقه .. اااااااه ياحمد ...... قالت في خاطرها ... لو تدري انه شكثر ولهانه عليك

وقطعت افكارها رنه التلفون باغنيه راشد الماجد مشكلني حبك .. شافت الرقم ما عرفته بس تذكرت هاذا الرقم اهو نفسه الرقم اللي طق لها ذيج المرة واهي ما عرفته يوم كانت في بيت عمها بو يعقوب ..
سمر : الوو
الطرف الثاني: ..........
سمر مرة ثانيه : الووو
الطرف الثاني: .........
والله لك مزاج
..............
وسدت الخط في ويهه واهي تقول بصوت واطي .. والله ناس فارغه .. وردت حق الاغنيه والصورة

رن التلفون مرة ثانيه.. وشالته سمر شافت انه نفس الرقم وقامت تتافاف
سمر: الوووو
الطرف الثاني : ..........
سمر: ما تردون
الطرف الثاني : .......
سمر بعصبيه: صج قله ادب ....... وسدت الخط

الطرف الثاني مثل ما تتوقعون .. محد غيره .. يعقوب اللي قام يرقع راسه بالوساده وشوي ويشقق هدومه واهو يتعفر على السرير ويقول في خاطره .. جبان جبان جبان

موضوع مغلق

ولد العم / كاملة

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
لعبة النمر الوردى .. كاملة و حصريا mrtawfik العاب - مسابقات 6 04-02-2011 10:46 AM
طفل عمره سنة يرعب عائلة كاملة sad girl قصص - قصيرة 9 19-02-2007 12:14 PM

الساعة الآن +3: 03:18 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1