منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها رواية جريمة في عيد ميلاد / الكاتبة :detective malak , كاملة
مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أزيكم يا حلوين..؟

قريت روايه في أحد المنتديات الكاتبه ما نزلت ألا بارت بس أعجبتني الروايه منشانها بوليسيه << عشق الجرائم يجري في دمي>>

فحبيت أنزلها وأتمنى أنها تلاقى إستحسانكم

أحم أحم تفضلوا الجزء الأول

.................................................. ....................
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالكن يا فتيات وكيف حالكم يا فتيان؟

أتمنى أن تكن وتكونوا بكامل الصحة والعافيه

لدي اليوم روايه قصيره وهي بدايه لمحققه جديده صنعتها بنفسي واقتبست شخصيتها من عدة محققين مشهورين في العالم البوليسي

الرواية عبارة عن ثلاثة أجزاء (جزء الجريمة، جزء التحقيق، جزء الحل)

ملاحظة: لا أمانع من نشر روايتي ولكن فضلًا لا أمرًا أرجو كتابة اسمي (detective malak)

لا أتقن المقدمات لذا دعونا ندخل في البدايه

وبسم الله نبدأ
.................................................. .....................................
                                      جزء الجريمه

                         ¥Æ جريمة قتل في عيد ميلاد ¥Æ
بالبداية دعوني أعرفكن/ أعرفكم على محققتنا
مايكل هيكاري، 17 عامًا، طالبه في الثاني ثانوي ومحققه، من دولة ساميرو (دولة ليست حقيقة ولكنها من صنعي عقلي أو كما تسمونها بنايات أفكاري)، مسلمه.
والآن وبعد أن أخذنا نبذه بسيطه عن محققتنا هيكاري فلنبدأ
كانت تستعد للحفل الذي سيجري في في أحد القاعات من أجل عيد ميلاد صديقتها الغنيه جين <<حفلات عيد الميلاد عاده منتشره في ساميرو ولكنها محرمه في شرعنا وديننا الحنيف>> ارتدت فستانًا أحمر يصل إلى أسفل ركبتها وبأكمام قصيرة لم يكن عاريًا ولا مفصلًا لجسمها ارتدت الكعب ثم قامت بتسريح شعرها ببساطة ثم وضعت الإكسسوارات ثم حملت حقيبتها وخرجت وأغلقت الباب واستقلت سيارة أجره للذهاب لقصر صديقتها جين وعندما وصلا أعطته النقود ودخلت
أحدى الفتيات: أوه هيكاري
هيكاري: أهلا بك أنجيلا كيف حالك عزيزتي..؟
أنجيلا: بخير وأنتِ كيف حالك..؟
هيكاري: بخير
دخلت هيكاري الحفل وجلست على أحد الطاولات وأخذت تستمع للأغاني وتشاهد الراقصات وهي تتثائب بين فتره وفترة أخرى فهي لم تكن تشعر باستمتاع لأنها لا تحب ذلك النوع من الحفلات اللتي لا تفعل بها ألا أن تستمع الغناء وتشاهد الراقصات كان ذلك بالنسبة لمحققتنا شيء ممل فأخذت صحنًا ووضعت به بعض الطعام وأخذت تأكله ثم شربت بعض العصير وبعد برهه أتى إليها فتى 
الفتى: هيكاري
رفعت هيكاري بصرها ووجدت صديقها منذ أيام الطفوله ثم قالت: أوه باتريك كيف حالك..؟
باتريك: بخير كيف هو حالك
هيكاري: أشعر بالملل
ضحك باتريك ثم قال: توقعت ذلك فأنتِ لا تحبين هذا النوع من الحفلات
هيكاري: أتمنى أن يمر اليوم بسلام
سمعت هيكاري بعدها بثانيه صوت صراخ أمرأة من خلفها وهي تقول: ما الذي جاء بك إلى هنا هيا أخبرني
قال الشاب: يجب أن تعيدي لي مالي فورًا
الامرأة: ولم أعيد لك المال
الشاب: هيا يا عزيزتي لا عليكِ لن أخذ سوى عشرة ملايين أرن <<الأرن عملة دولة ساميرو وعلامتها كما هو موجود بعنوان هذه الجريمة Æ>>
الامرأة: هل أنت مجنون تريد عشرة ملايين أرن من أين أخبرني
الشاب: لقد وصلت شهرت شركة والدك الأفاق في دولتنا فمجرد عشرة ملايين أرن شيء بسيط بالنسبة لكِ
الامرأه: لن أعطيك ولا قرشًا لا تحلم
قال الشاب: لا تنسي أمر الصور سوف أفضحك أمام الملأ
الامرأه: تبًا لك فلتفعل ما تريد لست خائفه
قال الشاب بسخريه: فلنرى مدى صمودك
تجاوز الشاب الفتاة وهو يضحك بسخريه ثم قال له شاب أخرى بعد أن مر عليه الشاب: هي روجر متى ستعيد لي ذلك القرص
ضحك روجر وقال: بصراحه لقد قمت برميه في القمامة أنسى امره يا رجل واستمتع بحياتك
تجاوز روجر الفتى وهو يضحك بسخريه تمتم الشاب بكلمات تدل على الغضب ثم ذهب روجر إلى طاوله وأخذ يرتشف عصير البرتقال 
كانت بجانب طاولته طاولة أخرى تجلس بها فتاتان 
أحداهما: ولكن يا ميري
ميري: ماذا..؟
الفتاة: هل أنتِ متأكده من ذلك..؟
ميري: نعم لكم أنا متحمسه 
الفتاة: وهل أنا مدعوة لحفل زفافك..؟
ميري: بالطبع يا فلورا أنتِ مدعوه
فلورا: جيد ظننت أنكِ نسيتني
التفت روجر وعندما شاهد ميري قال
روجر: أوه ميري 
قالت ميري: أهلًا بك يا عزيزي
روجر: هل تسمحين لي بأن أجلس معكِ..؟
ميري: بالطبع تفضل
جلس روجر بجانب ميري ونهضت فلورا وقالت
فلورا: سأنصرف الآن 
ميري: أوه روجر أعرفك بصديقتي فلورا فلورا: هذا هو خطيبي روجر
فلورا: سررت بالتعرف عليك
روجر: وأنا كذلك
ذهبت فلورا إلى طاوله أخرى بها صديقتها 
كان هذا كله قد وقع تحت عيني هيكاري
قالت هيكاري في نفسها: أتمنى من الله أن تسير الأمور على ما يرام
قال لها باتريك: هي هيكاري
هيكاري: هل كنت تناديني..؟
باتريك: نعم منذ ربع ساعة تقريبًا
قالت هيكاري بخجل: أعذرني لم أنتبه...ماذا كنت تريد..؟
باتريك: ما رأيك برقصه..؟
هيكاري بعدم اهتمام: لا أحب ذلك النوع من الطقوس فهو يجلب لي الملل وأيضًا أنا لا أجيد الرقص
باتريك: هذا محبط جدًا
بعد لحظات بسيطه ارتفع صوت قادم من جهاز هيكاري الخلوي وقد كانت المتصله والدتها فضغطت هيكاري زر الإجابه وقالت
هيكاري: أهلا ماما
والدة هيكاري: أهلا بكِ يا ابنتي (السلام عليكم ورهمة الله وبركاته)
هيكاري: وعليكم السلام ورهمة الله وبركاته
والدة هيكاري: يبدو أنك في حفل أعتذر لإزعاجك
هيكاري: لا بأس فقد كنت أشعر بملل فضيع فأنا لا أحب هذا النوع من الحفلات
والدة هيكاري: ولمَ أتيت إليها إذًا..؟
هيكاري: لقد أصرت جين على ذلك وقالت أنه حفل ميلادها وهي تريد مني أن أحضر
والدة هيكاري: وهل أنتِ مرتاحه يا عزيزتي..؟
هيكاري: كثيرًا لا تقلقي ماما
والدة هيكاري: أعتني بنفسك ولا تنسي الصلاة
هيكاري: حسنًا
والدة هيكاري: إلى اللقاء
هيكاري: إلى اللقاء
ضغطت هيكاري زر الإغلاق ثم أخذت تتأمل المكان بملل إلى أن أتت صديقتها أنجيلا وأخذن تبادلن أطراف الحديث وبعدها
هيكاري: أنجيلا هل ذهبتِ إلى جين..؟
أنجيلا: بصراحه لا
هيكاري: ما رأيكِ أن نذهب سويًا 
أنجيلا: أفضل ذلك
ذهبتا إلى جين التي كانت في الأعلى تقوم بتعديل شكلها طرقت هيكاري الباب
جين: من..؟
هيكاري: هيكاري وأنجيلا
جين بفرح: أهلا بكما تفضلا
دخلتا وألتقتا التحية
هيكاري وأنجيلا: عيد ميلاد سعيد يا جين
جين: شكرًا لكما
هيكاري وهي تأخذ هدية مغلفه من حقيبتها وتقدمها لجين: هذه هدية بسيطة مني
جين: شكرًا لكِ هيكاري
قدمت لها أنجيلا الهديه وشكرتها جين
جين: دائمًا ما تقدم لي هيكاري الهدايا وتلبي دعوتي لعيد ميلادي رغم أنها تكره ذلك النوع من الحفلات
هيكاري: صحيح ولكنك عزيزة على قلبي وفي ديننا إذا دعينا لدعوه يجب أن لبيها
جين: عظيم هذا الدين
هيكاري: بالطبع
جين: هل تعرفين الكثير عنه..؟
هيكاري: نوعًا ما فأنا في بلد لا يعتنق الدين الإسلامي ورغم ذلك أنا أقرأ الكتب عنه لكي أتعلم
أنجيلا: لا تجيدين العربية صحيح..؟
هيكاري: نعم ولكنني أعرف بعض الكلمات البسيطة
جين: وما هي..؟
هيكاري: الله أكبر الهمدلله سبهان الله وأشياء كثيره
أنجيلا: تتكرر فيها كلمة الله
هيكاري: نعم فالله هو ربي أو إلهي كما تسمونه
جين: يبدو أن في دينك العديد من الأشياء الجميله
هيكاري: بالطبع <<أكملت بفخر>> فهو دين يمنح المرأه كامل حقوقهر
أنجيلا: والآن نستأذن بالخروج
جين: سعدت بلقائكما وداعًا
أنجيلا وهيكاري: وداعًا
خرجتا من غرفة جين 
أنجيلا: أنا أعتذر هيكاري ولكنني مضطرت للذهاب إلى ستاند <<صديقها>>
هيكاري: لا بأس سوف أجلس مع باتريك
أنجيلا: وداعًا هيكاري
هيكاري: وداعًا
ذهبت أنجيلا إلى صديقها ستاند وهيكاري إلى باتريك
أخذت هيكاري تتبادل أطراف الحديث مع باتريك ثم بعدها الساعة 12:00 أغلقت الأنوار ونزلت جين والنور مسلط عليها وكان صوت الدي جي عاليًا جدًا وبعد مرور ربع ساعه كانت الأنوار مضائه ولكن 

 
انتشر في الأرجاء صرخة قادمه من امرأة ولم تكن سوى ميري 
ميري: روجر روجييييييييييييير هيا استيقظ روجر روجييييييييييييييير
وصلت هيكاري إلى المكان ووجدت جثة رجل ملقات على الأرض ولم يكن سوى روجر 
وضعت يدها في مكان المحدد للنبض ولكنها لم تجد نبضًا فقالت
هيكاري: اتصلي بالشرطة حالًا
أخذت ميري تبكي وهي تقول مستحيل مستحيل
صرخت هيكاري قائله: أسرعي بالاتصال بالشرطة وأرجو أن لا يقترب أحد من الجثه إذا سمحتم
أخذت ميري تبكي في قهر
صرخت هيكاري: لا وقت للبكاء هيا أذهبي وأتصلي بالشرطه
بعدها بلحظات ألقى ذلك الشاب نظره فوجد روجر جثه صرخ
الشاب: مستحيل روجر لا يقتل مستحيييييييل
هيكاري: أيها السيد أرجوك لا تقترب من الجثه
ذهبت ميري واتصلت بالشرطه
.................................................. .....................................
هاقد انتهينا من الجزء الأول من الجريمه
تعليقاتكم حتى لو كانت بسيطه

موعدنا يوم الخميس القادم في جزء التحقيق

تقبلوا أحترامي الشديد لكم/لكنّ

(= المحققه ملاك (detective malak) =)


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

احترت بدنيتي ≾`أنثـے » بڕائحـہـ الـﯠژد`≿

تسلمين ع الروايه البوليسيه


واضح فيها الحماااس


واتمنى ماتقطعين باقي الاجزاء..

نترياج


مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها احترت بدنيتي اقتباس :
تسلمين ع الروايه البوليسيه


واضح فيها الحماااس


واتمنى ماتقطعين باقي الاجزاء..

نترياج
الله يسلمك بعد روحي

أتمنى تعليقك بشكل مفصل على هذا البارت أو البارت الحاي <<بما أن الروايه بوليسيه>>

لا إن شاء الله أنزلها قريب يوم الخميس يعني بعد بكره إن شاء الله

تسلمين يا بعدي ما ننحرم من طلتك الحلوه


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يوووووه شكل الروايه ما عجبتكم بس ما عليه مكلتها مكلتها <<يا شين الشيء اللي يجي بالغصب>>

المهم ما علينا هذا هو جزء التحقيق بما أن أحترت قالت أتمنى ما تقطعين وأنا عند وعدي

واستلموا جزء التحقيق

.................................................. ....................
جزء التحقيق

.................................................. .....................................
بعد وصول الشرطة
كان الضباط يقومون بتصوير الضحيه
الضابط المساعد للمفتش: الضحيه هي كوجيما روجر عمره 26 عامًا يعمل سكرتير مدير شركة (............)
ميري وهي تبكي: هذا صحيح
المفتش: حسنًا كم كان الوقت المقدر للوفات..؟
جين: الساعه الثانيه عشر والربع
المفتش: وكيف عرفتي..؟
جين: لأنني نزلت إلى هنا الساعه الثانيه عشر واشتعلت الأنوار بعد ربع ساعه وعندما اشتعلت سمعنا صرخه من تلك الآنسه <<أشارت بسبابتها إلى ميري>> 
ميري: صحيح فقد كان روجر يجلس بجانبي طوال الوقت وعندما اشتعلت الأنوار ألتفت كي اسأله عن الحفل ولكنني صدمت عندما رأيته ساقطًا على الأرض والرصاصه تخترق صدره
المفتش: إذن أداة الجريمه هي مسدس
الضابط: هذا هو الواضح فقد كانت الرصاصه كما قالت تلك الآنسه تخترق صدره
قام أحد الضباط بتغطية روجر بغطاء
المفتش: حسنًا مارتن قم بتفتيش جميع الأمكنه للعثور على المسدس
قام الضابط مارتن بالتفتيش في جميع الأمكنه ولن لا وجود لمسدس 
المفتش: ماذاااااااااا لم تجدوا المسدس..؟
الضابط: نعم لقد فتشت جميع الأماكن الممكنه لكن لا وجود لمسدس
هيكاري بابتسامه: لقد ازداد الوضع تشويقًا
المفتش: أوه هيكاري لم أنتِ هنا..؟
هيكاري: إنها حفلة صديقتي جين وأنا مدعوه
المفتش: وإلام تصولتِ..؟
هيكاري: ما يثير تعجبي هو كيف للقاتل أن يقتله في الظلام وأين أخفى المسدس.؟.!
المفتش: أنا أريد أن أحصر المشتبه بهم الآن
هيكاري: أعتقد أن الطاولات القريبه من طاولة روجر هي الأكثر اشتباهًا فلا يمكن لأحد أن يصوب من بعيد
المفتش: حسنًا من كان القريب من طاولة روجر..؟
هيكاري: تلك الانسه <<تقصد التي هددها روجر بالصور>> وذلك السيد <<تقصد الذي رمى روجر قرصه>> وتلك الانسه كانت تجلس معه<<تقصد ميري>> وتلك الانسه <<تقصد فلورا>> وتلك الآنسه <<تقصد صديقت فلورا>>
المفتش: حسنًا هلا أخبرتوني عن اسمائكم 
الشاب: أدعى دابيت وليام عمري 25 عامًا أعمل في محل مخصص للحواسيب
الفتاة: أدعى جونق تاينا عمري 27 عامًا أعمل في أحد شركات الألعاب
ميري: أدعى فيندي ميري عمري 24 عامًا أعمل سكرتيه لوالدي
فلورا: أدعى ستيڤ فلورا عمري 25 عامًا أعمل في أحد البنوك
صديقت فلورا: أدعى شانغ يونمي عمري 25 عامًا أعمل في أحد البنوك 
المفتش: حسنًا هل استطيع أن استجوبكم 
الجميع: تفضل 
المفتش: حسنًا فلنبدأ بك سيد ويليام
وليام: حسنًا
جلس المفتش على أحد الكراسي وجلس أمامه وليام
المفتش: أين كنت الساعه الثانيه عشره والنصف..؟
وليام: لقد كنت في دورة المياه 
المفتش: وهل هناك من يشهد على ذلك..؟
وليام: أعتقد أن المرأه التي تقف في الاستقبال قد شاهدتني
المفتش: مارتن أذهب وتأكد
ذهب الضابط مارتن إلى المرأه التي تقف للاستقبال 
الضابط مارتن: لو سمحتي يا آنسه هل شاهدتي ذلك الرجل يدخل دورة المياه الساعه الثانيه عشر والنصف..؟
المرأه: نعم أعتقد أنه استهلك عشر دقائق
الضابط مارتن: حسنًا شكرًا لكِ
عاد الضابط مارتن 
الضابط مارتن: لقد أكدت الآنسه قوله
وليام: لقد قلت لكم أنني لست القاتل
هيكاري: ولكنك لازلت مشتبه به ويجب أن تبقى حتى نكشف القاتل
وليام: ولكن...
هيكاري: لا تقلق سنحاول أن نكشف القاتل سريعًا
وليام: أتمنى ذلك
هيكاري: والآن هل تذكر شيئًا حصل لروجر..؟
وليام: أنا لست مقربًا له كثيرًا
هيكاري: لكنك صرخت مستحيل روجر لا يقتل مستحيل
وليام: نعم فقد تعرضت لعدة هجمات لكي يقتل ولكنه تصدى لها
هيكاري: سوف أعيد النظر في هذه النقطه
وليام: هل أنتهيتما من التحقيق
هيكاري: نعم...شكرًا لتعاونك
المفتش: والآن الآنسه تاينا
تقدمت الآنسه تاينا وجلست أمام المفتش على الكرسي
المفتش: أين كنتِ الساعه الثانيه عشره والنصف..؟
تاينا: لقد كنت أتحدث مع صديقتي على الهاتف الخلوي
هيكاري: حسنًا هل استطيع التأكد من هاتفك الخلوي..؟
ناولتها تاينا هاتفها الخلوي وتأكدت هيكاري واتصلت هيكاري وتأكد من صحة كلام تاينا
تاينا: والآن هل استطيع أن أذهب
هيكاري: ولكن هذا لا يعني أنكِ لست القاتله فربما أطلقتِ النار على روجر وأنتِ تتحدثين مع صديقتك
تاينا: لا أقسم لكِ أنني لم أقتله
هيكاري: حسنًا على أي حال سنكشف القاتل سريعًا
المفتش: والآن الآنسه ميري
جلست الآنسه ميري بالكرسي بعد أن قامت تاينا
المفتش: أين كنتِ الساعه الثانيه عشر والنصف..؟
ميري: لقد كنت بجوار روجر طوال الوقت
هيكاري: وهل هناك من يشهد على قولك..؟
ميري: تستطيع أن تسأل الجميع فبالتأكيد هناك من شاهدني
المفتش: مارتن تأكد
الضابط مارتن: أمرك
تأكد الضابط مارتن وأكد العديد من الموجودين ذلك
الضابط مارتن: مفتش أوكلي لقد أكد العديد كلام الآنسه ميري
المفتش أوكلي: حسنًا
هيكاري: والآن آنسه ميري أتذكرين ماذا حصل لروجر..؟
ميري: عندما انطفأت الأنوار كنت أشاهد ابنت خالتي جين وهي تنزل سألت روجر عنها ولكنه لم يجبني فتوقعته قد ذهب لمكان ما وعندما اشتغلت الأنوار التفت لكي أتأكد من وجود روجر فوجدته ساقطه على الأرض فصرخت وحصل ما حصل
هيكاري: وهل لمستِ شيئًا ما..؟
ميري: لا فأنا أعرف أنه لا يجب أن ألمس أي شيء من الجثه
هيكاري: أحسنتِ عملًا 
ميري: هل استطيع الإنصراف الآن..؟
المفتش أوكلي: ليس الآن بعد كشف القاتل
ميري: أرجو أن تكشفو القاتل سريعًا
هيكاري: أتمنى ذلك
المفتش أوكلي: والآن الآنسه فلورا
نهضت فلورا ومشت متوجهه إلى الكرسي ولكن هيكاري تعجبت لشيء ما وشاهدت حذاءها ثم ابتسمت وعندما جلست فلورا أمام الكرسي
المفتش أوكلي: أين كنتِ الساعه الثانيه عشره والنصف..؟
فلورا: كنت أشاهد قريبت صديقتي يونمي وهي تنزل وأنا بجانب يونمي حتى أشتعلت الأنوار 
المفتش أوكلي: وهل تشهد على ذلك يونمي..؟
فلورا: بالطبع 
المفتش أوكلي: حسنًا يا يونمي هل كنتما بجانب بعضكما..؟
يونمي: أجل كنا طوال الوقت بجانب بعضنا وعندما اشتعلت الأنوار كانت فلورا بجانبي أليس كذلك فلورا..؟
فلورا: صحيح
هيكاري: لكن هذا لا يدل على أن أحداكما ليست القاتله فربما تكونان مشتركين
فلورا: أنتظري من فضلك لمَ تقتل أحدانا السيد روجر..؟
هيكاري: هذا مالا أعرفه بعد
المفتش أوكلي: هل توصلتِ لشيء..؟
هيكاري: نعم وأرجو أن تتأكد من أثار البارود عليهم
المفتش أوكلي: صحيح لقد تذكرت مارتن فتشهم
ذهب مارتن لتفتيش الجميع من آثار البارود
أما هيكاري فذهبت إلى الجثه وارتدت القفازان وفتحت الغطاء وشاهدته كان يرتدي بدلة رسميه وقد بدأت عضلات وجهه بالتيبس بعد أن قضوا ساعتين أخذت هيكاري تدقق في كل شيء من جسمه وقد لاحظت وجود عقد على رقبته أمسكت به ورفعته دققت النظر فيه لاحظت كسر بسيط وكان مكان الكسر مكان الرصاصه تركت العقد وقامت بتغطية الجثة وأخذت تدور حول الطاوله التي كان يجلسان بهما ميري وروجر ولاحظت وجود شيء صغير يلمع جلست هيكاري والتقطته فإذا هو اشبه بفضه تعجبت هيكاري من وجوده وتناولت كيسًا ووضعت القطعه بداخله ثم ذهبت إلى المفتش
الضابط مارتن: مفتش أوكلي لا يوجد آثار بارود 
المفتش أوكلي: ماذاااااااااااا 
هيكاري: مفتش أوكلي هل يمكنك أن تفتش أدواتهم الخاصه..؟
المفتش أوكلي: حسنًا هل تسمحون بذلك..؟
الجميع: بالطبع
فتش الضابط أدواتهم الخاصه ولكنهم لم يجدو شيئًا مريبًا 
هيكاري وهي تفكر بداخلها: غريب كيف للقاتل أن يخفي أثار البارود لابد أنه وضع كاتم صوت واستغل الدي جي كإخفاء الصوت ولكن لابد أن تسقط ما تبقى من الرصاصه وأن توجد أثار البارود كيف له أن يخفي آثار البارود ؟ ماذا فعل القاتل حتى يخفي آثار البارود.؟.!
أنجيلا: هيييييي هيكاري ماذا تفعلين..؟
هيكاري: ألا ترين أنني أحاول حل القضيه
أنجيلا: لا دخل لكِ فالشرطه ستتولى الأمر
هيكاري: أنجيلا أنتِ تعرفين أنني محققه دعيني وشأني
أنجيلا: صحيح هيكاري جين تقول لكِ شكرًا جزيلًا لقد كان العقد رائع وكان كيس الحلوى لذيذ
هيكاري: كيس..! 
اتسعت عينا هيكاري ثم ابتسمت وقالت
هيكاري: ميري هل لي بسؤال..؟
ميري: تفضلي يا آنسه
هيكاري: هل اشتريتي لروجر عقد من قبل..؟
ميري: عقد! لا لا أعتقد ذلك
هيكاري: وماذا عنك آنسه تاينا..؟
تاينا: ولم أفعل ذلك لذلك الأحمق
هيكاري: وماذا عنكِ آنسه فلورا..؟
فلورا: أعتقد ذلك 
ميري: انتظري فلورا وكيف عرفتي روجر..؟
فلورا: أيتها الحمقاء لقد كان روجر صديقًا لي في الجامعه
ميري: هل كنتِ تحبينه..؟
فلورا: لا لقد كان مجرد صديق
هيكاري: أعتقد أن الجريمه أصبحت واضحه
تاينا: هل أكتشفتِ القاتل..؟
هيكاري بابتسامه واثقه: بالطبع أكتشفته 
الجميع بلهفه: ومن هو القاتل..؟
هيكاري: ستعرفون فيما بعد ولكني الآن أريد أن أعيد مسرح الجريمه كما هو في وقت الجريمه وبنفس جو الجريمه
أتصلت هيكاري بأنجيلا وقالت
هيكاري: أنجيلا أطلبي من جين أن تعيد ما فعلته عندما نزلت لنا 
أنجيلا: هل تريدين أن أشعل الدي جي..؟
هيكاري: لا عندما اتصل وأغلق فهذا يعني أن تقومي باشغاله
أنجيلا: وماذا عن الضوء الذي كان يتبع جين..؟
هيكاري: ليس مهما في الأصل أن تنزل جين فقط أغلقي الأنوار وعندما اتصل وأغلق فقومي باشغال الدي جي
أنجيلا: حسنًا
هيكاري: أعتمد عليكِ
أغلقت هيكاري الخط ثم ذهبت للضابط مارتن وهمست له بأذنه 
هز الضابط مارتن رأسه ثم قال: حسنًا,لقد فهمت 
هيكاري: أسرع من فضلك
الضابط مارتن: حسنًا
ابتسمت هيكاري وقالت: سينكشف الغموض الآن
.................................................. .....................................
والآن أنتهى جزء التحقيق وبعده جزء الحل
تعليقاتكم ولو كانت بسيطه
ما هي طريقة الجريمه..؟
من المجرمــــ/ــــه..؟
ما هو سبب الجريمه..؟

وأرائكم وانتقاداتكم

مع خالص أحترامي الشديد لكم


(= المحققه ملاك (detective malam) =)


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

تهى تهى ليييييه مافيه رد.؟.!

لذي الدرجة ما عندكم حس بوليسي مثلي

وااااااء قهررررر لييييه.؟.!

تةقعتكم تحبون الطابع البوليسي والدليل الحماس على رواية جريمة بتاع دموش

ولا أسلوب ملوكه مو مثل أسلوب دموشه..،

على كل حال راح أكملها وإن شاء الله تلاقي إستحسانكم <<مع أنها عجبتني كثير ذكرتني بمعشوقي كونان نفس الحركات>>

يالله إن شاء الله ألاقي ناس تشجع


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحم أحم جبت لكم اليوم الجزء الأخير مع أني ما توقعت أبدًا أني ما ألاقي ردود

شكلكم ما تحبوا البوليسي أبدًا بس يالله أهم شي أني أكمل الرواية

يالله أستلموا الجزء الأخير جزء الحل

جزء الحل

.................................................. .....................................
كان الجميع متلهف لمعرفة الحل
هيكاري: أوه صحيح قبل ذلك هلا جلستم حيث كنتم لو سمحتم
الجميع: حسنًا
جلس السيد وليام على الطاوله التي تكون بجانب طاولة السيد روجر والآنسة ميري من جهة اليمين وجلست الآنسة تاينا على الطاوله التي تكون بجانب طاولة السيد روجر والآنسة ميري من جهة اليسار وجلستا الآنستا فلورا ويونمي على الطاوله التي تكون أمام طاولة السيد روجر والآنسة ميري وكانت طاولة السيد روجر قريبه من الجدار أي لا يوجد خلفها أي طاوله
وبينما الجميع يجلس أنطفأت الأنوار وقالت هيكاري 
هيكاري: حسنًا جيد جدًا والآن 
اتصلت بأنجيلا وقطعت المكالمه فاشتغل الدي جي
هيكاري: هل تسمعونني..؟
الجميع: نعم
بعد دقيقه
هيكاري: هل سمعتم..؟
الجميع: لا لم نسمع شيئًا
هيكاري: هذا غريب لقد أطلقت لتوي رصاصه بكاتم صوت
الضابط مارتن: آه لقد فهمت لقد استخدم القاتل كاتم الصوت ولم يسمع أحد الطلقه بسبب صوت الدي جي العالي
ميري: ولكن ماذا عن الضوء
هيكاري: والآن أنجيلا أغلقي الدي جي
أغلقت أنجيلا الدي جي
هيكاري: ضابط مارتن هل وجدت ما طلبت منكم..؟
رفع الضابط مارتن ما بيده وقد كان كيس بلاستيكي بداخله أربطه مطاطيه وقفاز واحد وقال الضابط مارتن
الضابط مارتن: نعم وجدت هذه
ابتسمت هيكاري: كما توقعت تمامًا 
يونمي: هلا شرحتِ لنا من فضلك
هيكاري: دعوني أشرح لكم استفاد القاتل من ضجة الدي جي فغطى الصوت القادم من الرصاصه وقد استخدم الكيس البلاستيكي والأربطه المطاطيه وأدخل بها المسدس بالطبع وهو يرتدي القفاز وأغلق الكيس بيده الثانيه بالأربطه المطاطيه ثم استغل علو صوت الدي جي وأطلق النار على روجر وسقط ما تبقى من الرصاصه بالكيس ولم يكن هناك أثر للبارود وأما بالنسبة إلى كيف استطاع تحديد مكانه فبسهوله قام بطلاء قطعه من عقده بماده تنير بالظلمه واستطاع تحديد الهدف وأصابه بالطبع سنستبعد الآنسه ميري فهي لم تقدم للسيد روجر أي عقد أما الآنسه تاينا والسيد وليام والآنسه يونمي فلا يستطيعان أن يهديا روجر عقد وقد صرح القاتل بأنه أعطى السيد روجر عقد القاتل هو
صمتت هيكاري قليلًا ثم قالت: آنسة فلورا إنه أنتِ
اتسعت عينا الجميع وقالت ميري
ميري بعدم تصديق: مستحيل كيف للآنسة فلورا أن تقتله مستحيل
فلورا: انتظري لحظه من فضلك يا آنسة هيكاري كيف لي أن أضع الطلاء على العقد لفتره طويله
هيكاري: لا لقد اهديته إياه قبل يوم أو يومين وأعتقد أنكِ قلتِ له سوف أحضر إلى عيد ميلاد قريبة صديقتي وستأتي الآنسة ميري وبتأكيد ستأتي أنت أرجو أن ترتدي هذا العقد من فضلك فلبسه السيد روجر بناءً على رغبتك لأنكما صديقان على أية حال واستغليتي ذلك بالإيقاع به
فلورا: ولكن كيف لي أن أعرف أن الآنسة ميري ستحضر وأن السيد روجر سيحضر
هيكاري: بالطبع الآنسة ميري ستحضر بما أنها قريبتها وقد تأكدتي من ذلك عن طريق الإتصال بميري وسألتها وقد أصريتي على السيد روجر لحضوره حتى حضر
فلورا: ولكنك لا تملكين أي دليل جميع ما تقولينه فرضيات لا أكثر
ابتسمت هيكاري بثقه وقالت: ألم أقل أنه استخدم يده الأخرى لربط الكيس فبالتأكيد ستكون بصماتكِ هناك على الكيس وعلى الأربطه المطاطيه 
فلورا: ولكنكم لم تجدو المسدس على أية حال
هيكاري: لا يا آنسه لقد وجدته
فلورا: مالذي تقولينه
هيكاري: المسدس بكل بساطه تحت حذائك الأيمن لقد وضعته هناك لأنكِ لم تتوقعي أن تقوم الشرطة بتفتيشك وقبل حصول ذلك فإنك ستلقين به في الشارع ولكن ذلك لم يحصل فاضطررت إلى الإنتظار حتى تغلق القضية وترمين بالمسدس خارجًا
اتسعت عينا فلورا وأخذت ترتجف
يونمي: مستحيل <<رفعت صوتها>> كيف لفلورا صديقتي المميزه أن تقتل ما تقولينه غير صحيح
هيكاري: ضابط مارتن 
الضابط مارتن: حسنًا, لو سمحتِ آنسة فلورا أتسمحين لي بخلع حذائك
أخفضت فلورا رأسها وقالت بهمس: ستجده ستجد المسدس فقد خبأته هناك
ذهل الجميع عدا هيكاري التي ابتسمت بثقه
يونمي: مستحيل
ميري بغضب: أيتها الحقيره كيف تجرأين على قتل روجر
دمعت عينا فلورا وقالت: لقد كان السبب
ميري: ماذا.؟.!
فلورا: نعم لقد كان السبب <<وقالت بصوت عالي والدموع تنهمر>> لقد كنا صديقين حميمين وقد خطبني لفتره ولكنه في النهايه خلع تلك الخوبطه وراح وخطبك وببساطه أتى يومًا لي وقال لي فلورا أنتِ مدعوه إلى حفل خطوبتي لقد حطمني جعلني مجرد حطام لقد كان حقيرًا معي كيف له بأن يتركني هكذا كيف كييييييييييف وعندما اقترب موعد زفافه قررت أن أقتله وأنهيه من حياته كلها وكنت أريد أن أضع أصابع الإتهام على ميري لكنها لم تكن السبب فلم أفعل ذلك لقد كان ذلك بسببه نعم بسببه وهو يستحق ذلك بالفعل
غضبت هيكاري وصرخت: يالكِ من وقحه
صُدم الجميع من رد هيكاري
هيكاري: قد نُرفض من قبل شخصٍ ما ولكننا لن نُرفض من قبل شخص آخر سنرفض سنرفض ولكن هذا لا يعني نهاية الطريق فيوجد هناك من ينتظر نظره فقد منا حتى وإن رفضنا كثير ولكن إذا قتلنا أي شخص مهما كان فسنرفض من قبل الحياة كلها وأنظري إلى نفسك لقد كدت أن تضعي صديقك في السجن بسبب غبائك ووقاحتك كيف تجرأين على ذلك
بكت فلورا وجثت على ركبتيها وأخذت تبكي بصوت عالي
أمسك بها الضابط مارتن وأوقفها على رجليها وقال
الضابط مارتن: آنسة ستيڤ فلورا أنا أقبض عليكِ بتهمة قتل السيد كوجيما روجر
وضع الضابط مارتن الأصفاد في يدي الآنسة فلورا ومشيا إلى سيارة الشرطه 
المفتش أوكلي: والآن يا هيكاري نرجو أن تذهبي معنا حتى نكمل كتابة التقرير
هيكاري: حسنًا بالطبع
المفتش أوكلي: ولكن هيكاري لقد قال السيد وليام أن السيد روجر قد تعرض لعدة هجمات لقتله هل كانت تلك الآنسه فلورا..؟
هيكاري: لا أعتقد ذلك ربما كان أحد من الذين يحقدون عليه لأن السيد روجر ذو أخلاق سيئه على كل حال لقد قتل ولا يجب أن نذكره ألا بخير
المفتش أوكلي: هل أنتِ متأكده من ذلك..؟
هيكاري: لو سمحتِ آنسه ميري
ميري وهي تمسح دموعها: ما الأمر..؟
هيكاري: أنتِ تعرفين الذين تعرضو لروجر أليس كذلك..؟
ميري: نعم كانوا يحقدون عليه كما قلتِ
هيكاري: أرأيت أيها المفتش
المفتش أوكلي: أنتِ رائعه جدًا يا هيكاري
هيكاري: بالطبع بالطبع، والآن هيا لنذهب لمركز الشرطة لكتابة التقرير  
أنجيلا: هيييييييي هيكاااااارييييييييي هل كانت فلورا القاتله فعلًا..؟
هيكاري: نعم بالطبع
أنجيلا: أتستطيعين أن تشرحي لنا ما حصل..؟
هيكاري: أنا ذاهبه الآن سأشرحه لكم بالغد في المدرسه
أنجيلا: حسنًا لا تتأخري
هيكاري: سأعود للبيت بعد إقفال القضية
أنجيلا: إذن أراكِ غدًا في المدرسة
هيكاري: حسنًا وداعًا
نزلت جين مسرعه وقالت
جين: هيكاري شكرًا لكِ لأنكِ حللت القضية استطيع أن استمتع بما تبقى من عيد ميلادي الآن
ضحكت هيكاري وقالت: استمتعي بوقتك عيد ميلاد سعيد
جين وهي تلوح لها: وداعًا
ذهبت هيكاري لقسم الشرطة وأكملوا كتابة التقرير وأقفلت القضية
عندما خرجت هيكاري من قسم الشرطة وجدت باتريك أمامها
هيكاري: أوه باتريك أهلًا بك
باتريك: لقد تركتني لوحدي كالمعتاد
ضحكت هيكاري وقالت: آسفه لقد كانت الجريمة مثيره ولم أنتبه للوقت الذي مضى
باتريك: حسنًا أتمنى أن تعودي معي للبيت
هيكاري: هذا سيعطلك عن الحفل
باتريك: لا تقلقي لن أعود للحفل مرةً أخرى
هيكاري: ولماذا..؟
باتريك: لقد أكتفيت
هيكاري: حسنًا أتمنى أن لا أكون قد سببت لك الإزعاج
باتريك: لا تقلقي لا يوجد إزعاج
هيكاري: هيا بنا
ركبا في السيارة باتريك وقادهما السائق إلى بيت هيكاري وعندما دخلت قامت بتبدليل الفستان بلبس النوم ثم أغلقت الأنوار وعندما شاهدت الصوره ابتسمت وأخذتها واحتضنتها ثم قبلتها وأعادتها إلى مكانها
(كانت الصوره عباره عن صورة والديها وهما في أحد الحدائق وهي بينهما عندما كانت طفله)
قالت هيكاري بألم: اشتقت لهما أتمنى من الله أن يعودا سريعًا
ثم ذهبت إلى سبات عميييييييييييييق
.................................................. .....................................
هاقد أنتهينا من أول جريمه وأتمنى أنها راقت لكم
 
وأعتذر إن كان هذا الجزء قصير فقد وضعت ما استطيع فعله

إحترامي الشديد لكم/لكنّ

(= المحققه ملاك (detective malak) =)

همسة: دعواتكم الصادقة لأهلي في سوريا فهم بحاجةٍ ماسة لدعائكم


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

……………………………………………………………….
¥Æ سلسلة المحققة هيكاري¥Æ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في أحد الأيام وبينما أنا أتصفح الشبكة العنكبوتية أحسست بشيء ما ناقص شعرت أن الروايات العربية تفتقر إلى الحس البوليسي صحيح أنه يوجد روايات بوليسيه كأمثال روايتي ديما القطبي ورواية لمسة براءة ورواية الجنيرال (بصراحة لا أعرف سوا هذه الروايات العربية البوليسية) ففكرت بأن أكتب روايةً بوليسية أنا منذ أن كنت في الصف الأول وأنا أكتب القصص التعليمية وباللغة العربية الفصحى كانت لغتي الفصحى لا بأس بها وكانت أمي -حفظها الله- تشجعني كثيرًا وأيضًا أقربائي وعندما أصبحت في الصف الخامس بدأت أكتب الروايات المتوسطة الطول وكانت بوليسية بسيطه كأمثال روايات المغامرون الخمسة لأنني كنت أحبها جدًا تلك الروايات بعدها عندما أصبحت في الصف السابع والثامن أصبحت أكتب الروايات الطويلة باللهجة الشامية ولكني لم أفكر أبدًا في نشرها بعدها عندما أصبحت في الصف التاسع بدأت كتابة سلسلة المحققة هيكاري فكرتها استغرقت مني أجازة الصيف كاملة فقد كنت أفكر في أين أضعها فكرت في أن أضعها في دولتي الأردن أو سوريا حيث أخوالي ولكن لم تعجبني الفكرة ففي الدول الإسلامية قليل هو حصول الجرائم ففكرت أن أضعها في اليابان ولكني وجدت نفسي في دوامة أخرى فيجب أن أعرف كل شيء عن اليابان وحتى إن وضعتها في أي دولة ليست دولتي يجب أن أعرف كل شيء عنها وذات مرة كانت ابنت عمي تتحدث عن أفلاطون وكيف أنه وضع دولةً لا وجود للشر فيها بدأ عقلي يعمل لمَ لا أضعها (أعني الرواية) في دولة خيالية ولكن تلك الفكرة لم تعجبني كثيرًا لأنه ستتشكل لي صعوبات فاستطردت تلك الفكرة ولكن يومًا ما رأيت أحد البرامج الوثائقية وكان يتحدث عن المصابين بمرض التوحد وكيف أنهم أذكياء أكثر من الأشخاص العاديين ورأيت أحدهم قد صنع له دولةً خاصةً به وقام برسمها ووضع تاريخ لها وجغرافية وكل شيء بدأت فكرت صنع دولة خاصة بالرواية تنشط مرةً أخرى أنذت جهازي وبدأت بكتابة شيء بسيط عن دولتي وأسميتها بالبداية إطلانيا ولكني بحثت مرة عن إطلانيا في محرك البحث قوقل ووجدت كاطلانيا لا أعرف أهي دولة أو مدينة المهم أنني قمت بوضع اسم آخر لها وهو ساميرو وضعت للساميرويين كل شيء عن عاداتهم وتقالديهم وأهم المدن والقرى والقواد والملوك والمعالم والشوارع والأحياء والعمله وأشكالها وعلامتها وتاريخ الدولة وجغرافيتها وأشكال مدارسها والمواد التي يدرسونها وأشكال الفصول والعديد العديد من الأشيء المخصصة للدول بعدها بدأت أنسج روايتي القصيرة جدًا والبوليسية جدًا هيكاري شخصيتها تشبه شخصية كونان وشينتشي وشيئًا بسيطًا من بوارو لتعلقي الشديد بكونان وأكثر الأحداث اقتشبتها من حلقات المحقق كونان وبعضًا قليلًا من بوارو وبعدها بدأت بوضع لمساتي على الرواية واجعت صعوبات بسيطه ولكني استعطت أن أجتازها وأنهيت الرواية الأولى أحسست باستمتاع وأنا أكتبها واستمتعت أكثر عندما راجعتها وبعدها أكملت خواص الدولة وقبل أن أقوم بنشرها قدمتها لوالدتي وقامت بنقد بعض الأشياء وقمت بتصحيحها وقدمتها لوالدي ولجميع أسرتي ونقدوا بعض الأشياء ومدحوا بعض الأشياء وقمت بتعديل ما نُقدت عليه وبعدها راجعتها وأصبحت لا بأس بها أعجبتني وأحببت أن يشاركني الغير فيها وقمت بنشرها وأتمنى أنها بالفعل أعجبتكم

أحترامي الشديد لكنّ/لكم

(= المحققة ملاك (detective malak) =)

همسة: دعواتكم الصادقة لأهلي في سوريا فهم بحاجةٍ ماسة لدعواتكم


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

مرسى الآمال ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

أحم أحم أحم هلأ جئ وقتي أحكي

بصراحة الرواية كثير عجبتني مثل ما حكت ملوكه مقتبسه كثير من حلقات كونان مثل السلاح اللي بالجزمة مثل ما كانت تسوي (بلموت) وبرضو الطلاء الموجود على العقد مثل ما سوى (بيسكو) في واحد من اللي بتمسك الثريا والكيس والمسدس والقفاز والأربطة المطاطية مثل ما عمل (أو) في جريمة في المصعد مقتبسه كثييير من كونان

أحلى شي في سلسلة هيكاري أنها في دولة خيالية يعني ماراح تقول لها هذا الشيء مو موجود في الدولة هذي يعني محد عارف عن ساميرو ألا ملوكه بسسسسسس وهذا أحلى شي في الرواية

بس ما عجبني أنها حاطة اسماء إيطالية وبريطانية وأمريكية وهندية وأندنوسيه وألمانيه المفترض تحط اسماء محددة لدولة ساميرو سألتها ليه قالت لي (إنه لمن الصعب يا عزيزتي أن تصنعي لغة واسماء مخصصة للدولة وقد كانت هذه هي أكبر عقبة لي في الرواية ولكنني سأواصل في أن أضع اسماء متنوعة بين أسبانية وإيطالية وألمانية ويونانية ويابانية وكورية وصينية والعديد من الاسماء من دول مختلفة)

برضو أعجبني لما كتبت (أعياد الميلاد عادة منتشرة في ساميرو ولكنها محرمة في ديننا الحنيف) حلوو مره أنها تنبهنا أن هذا الشيء حرام رغم أنها أردنية وأخوالها سوريين ووعندها أقرباء من لبنان ومن فلسطين ومع ذلك نبهتنا على شيء محرم

يعني شيء عادي في دولتها وهي عارفه أنها محرمة لأن أهلها وتربيتها معلمتها أن عيد الميلاد حرام يعني بتستخدم موهبتها في شيء مفيد

برضو عجبني أنها ما خلت فستان هيكاري ضيق ومدري وش لا خلتها عادي جدًا وبرضو أعجبني كونها مخلية هيكاري نفسها مسلمة سألتها ليه قالت (لأنني مسلمة ولا أعلم ولا أريد أن أعلم عن الديانات الأخرى) عجبني ردها جدًا

حلوة جدًا الرواية وبالتوفيق لك كاتبتنا ملوكه في حياتكم ومنتظرين روايتك الجديدة من سلسلة المحققة هيكاري

بس خابة أقول لأحترت داني ما سحبت الأجزاء وكملت الرواية

كنت أتمنى دموش تعلق وتقول رايها بالرواية لأن ملوكه صديقتي وكانت مترقبه لأي نقد من كاتبة وخاصة كاتبة لرواية بوليسية

كانت تقولي (أتمنى فقط أن أجاثا كريستي حية حتى أريها روايتي وتعطيني رأيها الحقيقي أو على الأقل أكون قادرة على التحدث باللغة اليابانية والكتابة بها حتى أتواصل مع مبتكر شخصية كونان حتى يبدي رأيه على روايتي) بس يالله معليه الحمدلله على كل حال

وإن شاء الله أشوف ردود في الرواية الجاية

ودي لجميع اللي مرو من هنا ولا ردوا


نَصّرُك اللَّهُمَ لِـ"سُورِيَتِنَا" اِحّقِن دِمَاءَهُم وَعَجِّل بِنَصّرِهِم وَ سَدِدْ رَمْيَهُم يَا الله

Ma 9rT ahTm ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

مشكؤووره حبيبتي ع الروائه استمري

~..~ملكة الغموض~..~ ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

تسلم ادياااتك يالغلااا على الرواايه الحلوو


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1