منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها أبدخل مملكة غيري و باخذ عرش مملكته / بقلمي
ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري و باخذ cــرش مملـگـته •.










طفله بريئه



تقتحم عالم الروايه



لتصل لما خلفه من متابعين ونقاد ومشجعين ...






بقلمـــي / ع ـزيزه نفس







1 / 12 / 1431

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •.






اكتبها لكم بماء الذهب لما تعنيه حروفها من واقع حقيقي ربما يكون محزن وربما مفرح ولكنه في النهايه يسكن بيننا ونراه ونسمع به ...

عــjه

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •.

تبقى البصمه الفاصله بين ماخطيته سابقا وبين ما اوردته بها من مواقف حقيقيه واحداث واقعيه ...

عــjه

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •.

لي وستظل لي ولن اسمح لاحد بنقلها بدون إذني حتى اولئك الذين يسرقون ابداعات الغير بسكون الظلام ...


عــjه

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •.


ساتجاوز بها حدود القلم لنحلق جميعا بعالم الواقعيه واصور لكم الاحداث بشي من الدقه والتفصيل ... لن اهمل الخلفيات وسادقق بالصور واركز على الصوت لاترك المجال لكم للعيش بيني وبين قلمي ...
عــjه

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

•. ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •.

سأفتح اولى ابواب تلك المملكه على مصراعيه لااصور لكم جزء من حياة ابطالي ((اليوميه))
سأبدأ معكم من حيث سأنتهي ...
من بيت شعبي إذا دخلته تتمنى ان لا تخرج منه ابداً...
اول اطلاله للباب الرئيسي تشوف قدامك غرفه مثل الملحق بحكم انها بركن قريب من المدخل وتعتبر مشب لـــ ايام الشتى مو كبير مره بس مساحته معقوله
ثم المصباح المشهور بالبيوت القديمه ومعروف بكل بيت شعبي على مستوى الخليج العربي طبعا اثاثه من زوليه لتكايات لمراكي كلها من السدو المعروف

طبعا المصباح بواجهه الباب
ومن ثم مجلس مابين الشعبي والعصري الحديث كبير ونظيف ومرتب
وتتوسطه ثريا كبيره وباحد جدرانه اربع اسلحه تحت بعض من نوع الشوزن بس بانواع مختلفه ومرتبه بشكل ملفت
والجدار المقابل لها يحتل 4 سيوف مختلفه الشكل وبنفس ترتيب الاسلحه
وفيه باب مطل على ممر صغير فيه 3غسلات يدين ودوره مياه ثم باب المقلط إللي مايقل مساحه ولاترتيب عن المجلس ...
هذا قسم الرجال بكل مايحتويه
وما انسى ان اذكر لكم ان فيه قريب من المدخل شجره كينا كبيرررررررررررررررره وطويله ...
اما قسم الحريم فكل غرفه على جنبات البيت
اللي تتميز بكبرها
طبعا فيه 4 غرف نوم ومطبخ ومستودعين كبار ومجلس حريم و3 دورات مياه
وركن فاضي فيه مثل المصلى محددته الجده من صغرهم بالحصى وبوسطه بطحاء وبجنب المصلى بقايا تراب مرتفع شوي عن الارض وهذا مكان لعب طفلهم الصغير بسيارته واللعابه وسيكله ....
وفيه ملاهي وفوقها بايكه خخخخ ((الله يذكر ابو شهاب بالخير))
يعني عشان الشمس ....
في الصيف يكون جو هالبيت معتدل ويستمد الجو الرائع من شجره الليمون الطاغيه باخضراااارها المجبب للعين,,, وتحتها نخلتين وحولهم مزرعه مصغره لاحد فتيات هذا المكان الكبير
البيت من الوسط مفتوح وكبير وموزع لــ 3 اماكن هي المكان الدائم لجلستهم يعني العصر يجلسون تحت شجره الليمون والنخل
وبالليل
تحت اللمبه اللي على جدارالمخزن
اما الصباح يكونون بالمصباح ويفطرون هناك ..
هذا مختصر عن احد البيوت الشعبيه وهو السكن الاصلي لابطال روايتي ومسقط راس الكبير والصغير ...
بقلـــم


اختكم/عزيــزه نــفــس ..๑لا إله إلا أنت سبحانــك إني كنت من الظالميــن ๑


ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

[COLOR="Sienna"].•ابدخل مملـگـه غيري وباخذ cــرش مملـگـته •. [/COLOR]
..... هنا تتمنى ان تعيش وتموت وتبقى ذكراك حيه
هنا مكان شهد التربيه الرائعه والترابط الحقيقي
هنا تحملت والدتهم المسؤوليه فور وفاه والدهم ..
هنا ضحكوا ولعبوا وفرحوا كثيرا قد يكون مر عليهم لحظات حزينه ولكنها قليله بفضل الله ثم بفضل من سهروا على راحتهم ولبوا احتياجاتهم
هنا تحدوا الظروف ورسموا مستقبل واعد
هنا المدرسه الحقيقيه لهم قبل ان ينتقلوا إلى المدرسه الفعليه
هنا حفظوا من القران وتعلموا الحروف والارقام والاذكار والادعيه
هنا حصنتهم امهم (من شر حاسد إذا حسد) وغرست فيهم (اللهم لاتكلني إلى نفسي طرفه عين ابدا)
هنا عرفوا الله قبل كل شي
وهنا غرست فيهم مبادئ الحياه ومعانيها
بهذا البيت الكبير تعلموا انه لاحواجز تفصل بينهم فهم جميعا ينامون بغرفه واحد ويأكلون بنفس السفره ويستعملون نفس الاشياء والعابهم واماكن لهوهم ملك للجميع
صنعت لهم امهم الدمى....واعطتهم بعض من اواني مطبخها التي تتوقع انها اصبحت بلا فايده لتنمي مداركهم
وتحمسهم لخوض المجال الحقيقي
قدمت لهم الوقت في التعلم والراحه في العيش والرضى بما كتبه الله
فاصبحوا احسن الناس رضا وقناعه
واقربهم لها محبه وموده
واحرصهم لله طاعه وتقى
بين اركان هذا البيت الشامخ علمتهم ان الحياه ممارسه وان دروبها صعبه وانه عليهم التسلح بالايمان الحق
وان القوي من يسلك نفسه بين الصعاب لكي يخرج منها راضياً مرضيا ....
دائما لكل روايه هدف اما عظه وعبره واما توصيل فكره معينه للقارئ واما لسبيل الفكاهه والضحك وانا اخترقت نطاق تلك الاهداف وتجاوزتها لما هو ابعد واصعب ...
الروايه لها منطلقين تدور بينهما احداث الروايه
اما مايجول بصميم الروايه واحداثها؟؟؟
واما اسألها تطرحها الكاتبه خلف كل بارت ...
وانا اليوم اتيتكم خارجه من حدود المألوف حيث سأطرح مايدور بمخيلتي من افكار واحداث ...
وبما اننا في البدايه للان
اقروا تلك الخاطره التي حاكت قصه احدى بطلاتي بطله بقلبها الطيب وروحها الطاهره وايمانها القوي ورضااااها بقسمه الله
بطله تجاوزت حدود الحزن وتحطم داخلها الوقت فقدت الصبر ولم يتبقى لها خيااااااار غير الوقوف على الاطلال مودعه
لماذا وإلى متى أركض وراء سراب الفرح.. وكلما إقتربت منه إبتعد عني... سراب يرفضني ...ويستمتع بركضي ورءاه..
ولم يسألني يومآ عن شوقي إليه...!
سراب أراه ولايراني...أناديه ويرد صداه ولايسمع ندائي..
لقد مللت دنيا الأحزان وملـتــني.. والصبر أرهـقـني...والسفر أتعبني... بداخلي .. طفل صغير... تعب من الإخـتباء ولم يجده أحد..
ولم يبحث عنه بغيابه أحد... فماذا عساه أن يفعل حطمه اليآس..
وقـتـلـته الصدمه ..
** قريب يابوي صبرتي كثير والفرج قدام ..!!!! **
** لاتزعلين من بدور تراها طيبه !!!!! **
** انتي قلتي هي مو سويه ويمكن تاثر على افكارك !!؟؟ **


ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

►¦♦♦↹ الباب الاول من ابــواب المملكه [
COLOR="Olive"]↹♦♦¦◄[/COLOR]

[SIZE="5"]معالي تنهدت بشووووق / ووووواي اخيراً جا هاليوم والله يا انا متحمسه وظني الفلوس اللي معي تبي لها دبل عشان تكفيني


ضحكت امها/ مابقى شي من مكافئتك!!


/ اممممم إلا 260




/ طيب مع فلوسك تصيرين 560


تضحك/ ياميمتي السوق نار معاد هوب مثل اول


بهدؤ / لو بغيتي زياده قولي لبدور مهيب مقصره بس لاتدري عنك هابي عشان لاتنشب لاختها


باست راس امها/ ابشري يالغاليه ...الله لايحرمني منك ومن الشيهانه والله مدري كيف برد لكم إللي سويتوه معي


ضمتها امها ... إلا وتدخل هابي طايره شافت معالي بحضن امها وقالت بدلع/ خير خيــــــر الاحضان لناس عن ناس


ابتسمت امها/ تعالي يمال قص لسان قومتي خواتك وجدتك


صدت وشافت جدتها والجادل وبدور نايمات عضت لسانها وراحت لامها


بدلع / يمه من تحبين اكثر انا وإلا معالي


معالي رفعت حاجب لان مافيه مجال مقارنه فوق ان معالي اكبر منها فمعالي شايله البيت واهله وهي اللي تدرس يوسف وهي قريبه من امها مره وامها ماتشكي إلا لها لانها ماتبي تحمل بدور هم فوق المسؤوليه وطبعا مانستهين بفاكهه البيت هابي الدلوعه والصغيره وراعيه فزعات ومواقف ....





الام ابتسمت وضمتهم لصدرها/ كلكم غالين


هابي وكانه ما اعجبها الرد/ طيب يوسف وينه ؟؟


معالي / نايم عند بدور


انقهرت وراحت لهم طيران وسحبته من حضن اختها


فزت بدور ومن شافت هابي تحاول تصحيه ابتسمت / ليش يالدبا؟؟


/ لا تقولين ما انوم احد عندي ويوسف ينام معك


ابتسمت/ طيب خلاص بنومه بعيد


/ لا خلي امي تنومه


ضمتها وحطتها بينها وبين يوسف إللي رجع لنومته ماكأنه يسمع هالازعاج


بس هابي ماتركتها تنام جلست تسولف عليها عن مدرستها وصديقاتها


وامها من شافت نومها طار همست/ الشيهانه يا امي


صدت بكسل/ لبيه يمه


/ من بيوديكم لسوق ترا روابي دقت تقول اخوها رايح للبر ...


شهقت هابي وجلست/ لا ماعلينا ...(بقهر) دقي عليه بدور خليه يجي غصب مو على كيفه لنا شهر ننتظر اليوم ...


ضحكت معالي بسخريه وقالت وهي تلعب بشعرها/ ايه صادقه دقي عليه والعني خيره عادي تراه ولدنا ...مو كافي انه متحمل قرفنا ولجتنا وغثانا


تنهدت بدور / طيب وش رايكم نأجــــ ...


معالي وهابي بنفس الوقت/ مستحـــيل


بدور / طيب اكلم يوسف ؟؟


معالي / لو تبون تروحون مع يوسف بكيفكم بس انا بجلس


تنهدت بدور وابتسمت لذكرى يوسف !!!!!!




ضحكت امهم وطوت سجادتها وخذتها معها الحين خفت الشمس راحت للمزرعه اللي متعوده تجلس عندها الحين الجو حلو




فرشت سجادتها وصلت العصر ودعت لها ولعيالها واخوانها وابوها


وامها وكل من يعز عليها حتى ام عبد الله وعيالها ودعت ربي يبلغها بشوفه ولدها المسجون بامريكا قبل لاتغفى عينها ....





ومن شافت يوسف شايلته معالي رايحه به للحمام


/ لاتطرحين اخوك يا امي


/ لاتخافين عليه




غسلت وجهه ومسحت على شعره بيدينها الرطبه شعره إللي كأن نقيض لشعرها ناعم واسود وكثيف بينما هي مابه نعومه بالمره بس معالي تصرفه بالتجعيد إللي مطلعه بقمه الاناقه والانوثه


طلعت وبدلت ملابسه لثوب ابيض ومسحت وجهه ومشطت شعره


وخذت عبايتها كانت بدور تصلي


والجادل راحت للحمام توضا


طلعت تشب على القهوه والشاهي وتجهز التمر والفناجيل والبيالات واكيد المعمول والكليجا إللي ماتنقطع من بيتهم لان جدتها تحبهم




دخلت عليها الجادل


ومن جهزوا كل شي صبتهم بترامس


وطلعتهم لامها وبدور إللي فرشت تحت شجره الليمون فراش وحطت مركا لجدتها اللي تعاني من الم بالمفاصل


ثواني وتجمعوا كلهم على الفراش






(( عرفتوا الام مسبقاً وكيف ضحت بحياتها وكدست وقتها لاجل ابنائها


اسمها غزيل انسانه طيبه وتعتبر بناتها مثل روحها محترمه وسيرتها الطيبه على كل لسان توفى زوجها محمد الحبيب الغالي بارتفاع في الضغط من 7 سنوات ....بناتها يتميزون بالطول الواضح




الشيهانه .. بكرها واول فرحتها اسمها الحقيقي بدور بس جدتها سمتها كذا (23 سنه) بشرتها صافيه ومايله للبياض شعرها بنص ظهرها قاصته فراوله على طوله ومايحتاج استشوار مو لانه ناعم مرره بس هو مقبول ومعطي القصه شكل حلو تشتغل اداريه بمدرسه قريبه منهم يمكن هي اكثر وحده من خواتها شافت حياتهم وكيف امها تغربلت عشانهم




معالي 22سنه ...بالسنه الاخيره من الجامعه ....سمرا شوي وشعرها مو ناعملكذا دايم تجعده وتجعيده يعطيها جمال فوق جمال ملامحها وعيونها الوساع وهي علىبعضها ملح وقبله




الجادل 18سنه ثالث ثانوي علمي


تحب امها وخوانها لحد الموت طيبه وحنونه وبيضاء بياض ناصع وشعرها حرير ومن خلقته بني داكن وطويله تعتبر اطول خواتها بعد بدور




هبه (هابي) 9 سنوات ثالث ابتدائي نفس بياض الجادل ونفس نعومة الشعر بس فرقهم هي اجتماعيه مشاغبه والجادل هاديه تموووووت على الشيهانه وتغاااااااار عليها من يوسف اخوها ...




اخر العنقود يوسف 7 سنوات باول ابتدائي اخذ كل الحنان والدلع والدلال هو الوحيد إللي ماحضر ابوه لانه جا لدنيا بعد وفاه ابوه بــ 6شهور ...ولد وهو يحسب بدور امه ...




واخيــــــرا شخصان نالهم من التعب جانب ولهم بصمه بقلوب احفادهم


يوسف انسان ربى وعلم هو الجد والابو لهالعائله ابو امهم ...عيال عياله اغلى عنده من الدنيا كلها ..وكلهم ينادونه يبه لانه رباهم على كذا مايبيهم يحسون باليتم ..انسان بصحته وعنده حلال هو اللي يهتم به ويبيع ويشتري فيه لحد ما اصبح من تجار المواشي وله مخيم كبير فيه مطبخ و3 دورات مياه مبنيه ومجلس لرجال وثاني لنساء بس هذولي من بيوت الشعر ....


وقريب منهم حوش كبير للغنم وفيه غرفتين للاعلاف




شيهانه الجده ام امهم طيبه ودمعتها جاهزه على بناتها وحظهم بالدنيا وعلى عيالهم إللي فقدوا الاب بوقت مبكر تموت بـ بدور واكيد الباقي بس هذي معزتها كبيره لانها اول بنات العايله ))





اندق الباب وراحت هابي تفتح ومن شافت روابي


ضحكت/ يااااحول لله انتي احسن اسكني عندنا


كانوا جالسين ومن سمعوا التعليق هابي ضحكوا لانهم عرفوها


وروابي بدورها دفتها بمزح / ابتس اعقبي بس


ومن شافتهم جالسين فسخت عبايتها ولمتها أي كلام ورمتها بالمصباح وهي ماره عليه وجتهم على الفراش محد وقف غير بدور لان روابي صديقتها الصدوقه من كانوا اطفال


صافحتها روابي وصافحت البنات ومن وصلت عند امهم دنقت وباست راسها / شخبارك يمه؟؟


ام بدور / بخير جعلك بخير


ثم باست راس الشيهانه الكبيره / وشلونك يمه


الجده/ بخير جعلتس بخير ...ليت لغزيل ولد كبير كان زوجتك اياه


ضحكوا البنات




بدور / تفضلي يالغلا


/ الله يسلمك


جلسوا وتقهووا ومعالي بقلبها تسأل عن ناصر جا وإلا لا خاطرها بالسوق


بس ريحتها لقافه هابي/ اقول روابي نويصر مارجع؟؟


بقهر/ لايكون سواق العائله تنادينه نويصر


هابي بتأكيد/ نويصر ولين يموت نويصر


ضحكوا ومن دق الباب راحت هابي تفتح ثانيه


وبحقد طفولي قالت/ خابره امتس ..بس يومها بتجي وراك ماسحبتيها معك


بدور بعصبيه/ هااااااااابي


بخوف صدت لها/ لبيه


ومن شافت نظره اختها الجاده تجمعت الدموع بعينها وهمست/ اسفه اا ا سفه روابي


وركضت داخل لغرفتهم


روابي بزعل/ ليش هاوشتيها ترا ماتقصد شي


بثقه/ ولو لو تعودت بكره بتكبر وعدم الاحترام للغير يكبر معها


ابتسمت امها وماعلقت


قامت الجادل ومسكت يد بدور إللي كانت بتقوم للباب/ خليك انا بفتح




فتحت وهلت بام عبد الله وقلطتها ثم راحت ورا هابي الحساسه ...


هابي تصرفاتها وحسسيتها وجمالها الهادي طبق الاصل من الجادل


جلست جنبها وهي منسدحه بسرير جدها / هابي يالدلوعه


تبكي/ .....


/هابي ياقلبي


/....


/ ياحلو انت


وقامت تدغدغها ومن قامت تضحك ضمتها/ لاتزعلين من بدور تراها طيبه


/ ادري طيبه وانا بعد احبها بس ليش تصرخ علي خوفتني


...../ههههههههه


صدوا كانت بدور متسنده على الباب ومبتسمه/ بسم الله عليك يزاد انتي هاديه يومك انهبلتي


ضحكت الجادل على سخريه اختها وهابي طمرت لها وضمتها


بدور بمزح عشان تنسيها جوها/ يابنت يبيلك سنه سنتين وتنافسين الجدار بالطول


الجادل/ ههههههههههههههه والله انك صادقه اصغرنا بتصكنا كلنا


هابي تسحب صدر فستانها/ تف تف تف بسم الله علي خمسه وخميسه


ضربتها بدور على راسها/ قل اعوذ برب الفلق ....




دخلت معالي / يالله ابشركم افراج ناصر دق لثابت يدور اخته ويقول نطلع لانه عند الباب


هابي بفرح/ واااااااااااااااو


ضربتها بدور من جديد بتأديب/ قولي الحمد لله


هابي بضحك/ احمدك يارب




(( العائله الثانيه اللي لها دور كبير بالروايه


ام عبد الله ...جارتهم الجدار في الجدار مره طيبه زوجها مطلقها من كانوا عيالها صغار بس طيب مع عياله وهو اللي يصرف عليهم لان امهم مو متوظفه


عندها عبد الله ...29 سنه سافر من4 سنوات يدرس والسفره هي السفره ...لاهو رجع ولاهو مريحهم


ثم ناصر ... 27 سنه مدرس ومسجل يوسف اخو بدو معه بنفس المدرسه


واخيرا دلوعتنا روابي ..23 سنه مثل بدور لاجامعه ولايحزنون جميله وشعرها قصير لكتوفها وصابغته اشقر... مررررره طيبه ومرحه وتحب بدور وامها وجدتها خواتها وتعدهم اهل حقيقين لها ...متعلقه بشكل كبير بخوانها ))






مثل عادتهم يصلون المغرب بالسوق وبعدها بنصف ساعه يشرفون


دخلوا مع بعض وبدور انتظرت الاخيره وسكرت الباب ودخلت وراهم كانت امهم مع جدهم وجدتهم تحت الجدار عشان النور






سمعت معالي وهابي عند جدها يشتغلون بوس واحضان لانه من 3 ايام مخيم مع جار لهم بغنمهم يذكر هناك العشب


دخلت ومن شافته ابتسمت بفرح


نزلت اكياسها وجت عنده باست راسه ويده/ وشلونك يبه؟؟


/ زان يومك يا كل الغلا


ابتسمت وهي لازالت تمسك يده بحنيه / اجلس يالغالي ...


ومن جلس جلست جنبه/ بشر عسى ماتعبت؟؟


/ لا الحمد لله


/ هاه عسى العشب واجد ولو اني اشك انكم لقيتوا شي


ضحك/ والله تسنتس تشوفين بس يوم طقينا المشوار قلنا عاد نجلس لنا يومين


معالي اللي احترمت النقاش اللي دار بين جدها واختها ضلت ساكته ومن سكتوا استغلت الفرصه/ اقول يبه


/ لبيه يابوك.


/ وش سويت على الموضوع إللي قلتلك


ابتسم / قريب يابوي صبرتي كثير والفرج قدام ..


هزت راسها بالرضى




الجادل/ يبه تبي اجيب عشاك


بدور باهتمام / ايه تكفين ...وانتي هابي هاتي المحلول من الثلاجه و العلاج وابره من الغرفه


وقفت هابي بطاعه عمياء/ ابشري


حط الجد يده على كتفها/ عسى خواتك خذوا حاجتهم


ابتسمت من تذكرت وصدت لمعالي / ايه وخذوا زود ...قاموا يتبطرون على 300 يحسبونها تجي بلاش


معالي / بس جد بدور شوفه عينك تنوره ساده بـ 80 إلى 100وبلوزه جامعه من 60 لــ 70 بالله 300 بهالغلا معاد تنفع لشي


امها/ ولو يمك قدري تعب اختك ولاتنسين صرف خواتك


معالي نزلت راسها بخجل/ ادري (ثم رفعته بضيق) ترا زين مني اكد اللبس ليما يتخمر علي تراي بجامعه والبنات كل يومين إذا مو يوم بلبس ..


قامت وراحت للمطبخ




كانت الجادل تخبز خبز عشان جدها إللي عنده السكر وهو بدوره ياكلها على كاس حليب


طلت على عشاهم هم كانت امهم مجهزه لهم المكرونه اللي يموتون فيها كلهم مكرونه خضار بالدجاج


حركتها لاتحترق ثم صدت للخلاط بتسوي عصير ليمون بحكم توفره عندهم راحت لثلاجه ما كان فيه نعناع


طلعت تجيب من مزرعه الجادل بس من جلست تقطع لها كم عود نزلت الدمعه اللي قامت من عندهم عشان لايشوفونها


معالي رغم صلابتها واعتمادهم عليها إلا انها بحالات كثيره الدموع سلاح لها تكره هالصفه بنفسها دايم من تتضايق تبكي سيده


مر لحظات تاخذ شهيق وزفير وتهف على وجهها تبي تروح الدموع


حست بيدها الدافيه على كتفها ووقفت بتروح بس بدور


ضمتها من ورى / خليك اكبر من هالتفاهات لو كل كلمه بنتضايق منها ماراح نعيش ولاراح نستمر بهالحب والترابط


صدت لاختها وضمتها ثم همست/ بدور رايتك بيضاء ماقصرتي معي بس والله اني اتفشل بالجامعه يوم اللبس البلوزه لين اكرهها والبنات كل يوم بلبس بس كنت ابلعها واسكت اعرف حدودنا واني مستحيل اكون زيهم بيوم بس والله غصب عني ..انا حتى ما اصادق بنات من الطبقه الراقيه عشان لا احط نفسي معهم بمقارنه بنظر بقيه البنات


رغم اني اشوفهم يبوني


كنت اقول مكافئه الجامعه بتكفيني وتزيد علي بس شوفة عينك نصف المراجع انتي اللي تدفعين ثمنها والنقل ياخذ 500 بالله وش بقى منها


انتي إللي لاتزعلين لاثقلت عليك بالطلبات


/ يابنت انتي معطيه الموضوع اكبر من حجمه وهو شي تافه انا لاشكيت من صرفك ولا بعمري بشكي هي طلعت كذا مزحه ...وبالنسبه لملابسك لاتشيلين هم تراك هالمره كثرتي وبتكفيك شهر كامل


ضحكت/ ايه لانه مو كل شهر بلاقي شي من بقايا المكافئه


/ المهم لاتحطين بخاطرك ترا الدنيا ماتسوى ...بعدين وش سالفه الموضوع إللي بينك وبين ابوي


بخبث / لاحقتني عشانه مو عشان تراضيني اعترفي بس


/ لاجد


/ ابد بس هو يقول بيجيب سياره وسواق عشان يقضي مشاويرنا ويوديكم للمدرسه وياخذ جدي للغنم وكم شغله تنتظره


/ اها


/ ماعلقتي؟؟


/ حلو انا فكرت فيها من قبل بس ماظبطت معي




صدت بدور على الجادل اللي تقول تجي تعطي جدها ابره السكر قبل لايتعشا


راحت ومعالي خذت النعناع ودخلت المطبخ


اما دلوعتنا فهي تقوس بهالفساتين وتغير ..وحطت كتبها بشنطتها الجديده


دخلت عليها بدور / شتسوين؟؟


ابتسمت/ اجرب ملابسي


/ طيب روحي للمطبخ ساعدي الجادل ولاتنسين المواعين عليك


شهقت / لا انا اللي مغسلتهم الظهر


/ طيب روحي تفاهمي مع معالي مالي دخل


طلعت تركض مقهوره منهم وبدور خذت من اكياسها ساعه ذهبيه مرصعه بالماس لامها ..ولجدها المسواك إللي موصي عليه مع ساعه لان ساعته إذا توضى يدخلها الماء واخيرا لجدتها العود الكمبودي عشقها ورغم انه غالي بس يرخص لعيون جدتها


طلعت لهم وباست روسهم وعطتهم




امها مثل كل مره تهدي لها لازم تبكي وجدها يدعي لها ولخواتها بالتوفيق والازواج الصالحين وان ربي يرزقهم بر عيالهم مثل ما البنات يبرون به وببنته ....وجدتها حضنتها بصمت




جا العشا وتعشوا كلهم حتى الجد اللي يصرون عليه يجلس معهم بنفس السفره وياكل خفايف المهم يشاركهم


ومن انتهوا




لمت السفره الجادل وجت معها تفاح بعددهم لان بدور عادتها لاجابت خضار البيت تجيب معه كذا صنف فاكهه


هابي/ انا ابي يوسف ما احب التفاح


الجد بنغزه/ الرسول ماعاب طعام قط يابنت


بدلع طبيعي/ طيب انا وش اسوي مشتهيه يوسف


امها/ معالي جيبي لاختك


معالي تقهر هابي/ والله تدل الثلاجه مابقى إلا ام الدلع تؤمر علينا


الجد/ إلا ليش ماجبتي صحن مشكل وريحتي راسك


الجادل/ وش دراني قلت اليوسف بكره على الغدا


جتهم هابي وبمرح قالت/ بدور حبيبتي


بدور ببراءه/ لبيه


بمكر / المواعين تناديك


حطت راسها بين يدينها وضحكت / لااااااا


هابي بقهر/ ايه يزاد تقولين علي عشان اغسلهم عنك


الجادل/ بدور هاتي 5 واغسلهم


معالي / ههههههه


بدور / لا وش خمسته.. ريال ويوفي بالغرض ...هاه تروحين؟؟


الجادل/ تحلمين


صدت بدور/ هابي تبينه


هابي بتفكير/ امممممم هاتي مش بطال اشتري فيه 4 مصاصات اكل كل يوم وحده


ضحكت امها على برائتها


بدور قامت للغرفه ورجعت بلاب توبها ودفاتر كبار بيدها وكم سيدي


جلست مع الجادل اللي تكتب على الجهاز بسرعه تمليها وهي تكتب لها


معالي / اقول ورا ماتريحين راسك من هالسيديات وتاخذين الاب توب للمدرسه تطبعين منه مباشره


/ ياليت بس مره جابته منال وقالت لها المديره ممنوع


عشان كذا انسخه بسيدي ونزله هناك واطبع سيده


طولوا قالت الجادل/ طيب انا تعبت تعالي معالي مكاني انا بروح اذاكر لي كلمتين بالتاريخ مدرسته معقده وتدقق بالاجابات


بدور / هذي للحين كل ماتدخل تكتب سؤال المشاركه والكل يجاوب


الجادل بلا مبالاة/ لبكره ..بس احسن كذا تظطرين تذاكرين اول بأول


معالي / ناس فاضيه


جلست مكان الجادل بس هالمره هي تملي بدور وبدور تكتب


جتهم هابي مخلصه مغسله وكانسه المطبخ ومرتبه


وجلست / اقول بدور


لازالت تطقطق / لبيه


/ متى بنراجع على الرياضيات؟؟


طالعتها/ الحين توضي وصلي وبلحقك


معالي باعتراض/ لا جيبي كتبك هنا امي وجدي بينامون بعد الصلاه وانتوا عاد ام الازعاج


بدور/ يالله روحي صلي وهاتي شنطتك كلها عشان اسمع لك قران بالمره


/طيب


معالي انسدحت وجلست تأمل السماء ثم فزت/ اقول يوسف وينه ؟


بدور صدت لمكان لعبه بالرمل ولا شافته/ يمكن عند امي بالمصلى


راحت معالي ومن طلت عند شجره الليمون والنخل كانت امها تصلي ويوسف يلعب بالقلابي الجديد اللي شرته له اليوم ومن شافها ناداها تجي تلعب معه


جلست جنبه/ صليت؟؟


/ ايوه مع امي


/ لا الرجال يصلي بالمسجد


/ وهابي طيب ؟؟


/ هابي حرمه انت رجال مثل ابوي وناصر لازم تصلي مع الرجال بالمسجد طيب


بفرح/ طيب


سلمت امها/ قومي يمك طلعوا سرير جدك هنا بالحوش يقول الغرفه مكيفها بارد عليه وحنا داخلين على الصيف


/ اجل بطلع مراقدنا بعد


/ مدري عنكم بس انا طلعي مرقدي بنام حول ابوي


/ ابشري


راحت لبدور مالقتها دخلت الغرفه كانت ترتب اغراضها


/ بدور جدي بينام برا في الحوش


هابي بفرح/ هوا انا بعد بنام معه


بدور / اجل بننام كلنا


معالي / يالله خلنا نطلع سريره


شالته معها بدور ثم جابت فراش جدتها وحطته


ورجعت تجيب فراشها وفرشت البطانيه الطويله على الزوليه إللي كانوا عليها وحطت عليها 3 وسايد لها ولعيالها( يوسف وهابي)


وجابت لهم بطاطين يتغطون بها


وفرشت بطانيه ثانيه كبيره لامها ومعالي والجادل اللي تروش بكره عندها مدرسه ...






الصباح وقبل الاذان بنصف ساعه دق المنبه صحت عليه بدور صحت الكل عدا هابي ويوسف يتسننون قبل الاذان وجدها يحب يتسنن وينتظر الصلاه بالمسجد مثل عادته


دخلت توضا ولبست جلالها وتسننت وخذت ملابسها ودخلت تسبح للمدرسه ومن طلعت لبست وصلت الفجر


راحت للمطبخ وجهزت الحليب لامها وجدانها ويوسف وهابي


ونسكفيه لها وللجازي وللجادل





وترمس قهوه وشاهي دقايق وجتها معالي اللي للحين بقميصها رفعت اكمامها وعجنت عجينه خبز وسوت لهم


على ماجهزت بدور النواشف


وعلى 6 طلعوا بالفطور وجلسوا كلهم عليه افطروا وسولفوا شوي


فتحت الجادل كتابها تقرأ منه ومعالي راحت تلبس وبدور ضفت السفره


وغسلت المواعين طلعت كانت معالي تملي يوسف لان عنده امتحان املاء




دخلت تلبس لبست تنوره جنز زيتي مره عمليه بدون موديل وبلوزه بيج شيفون باكمام طويله عليها بادي زيتي راسم جسمها المتناسق مع طولها ولبست ساعتها الفضيه إللي تحاكي نعومة يدها ...


ولانها ماتحب سوالف الميك اب اكتفت بكحل خفيف وقلوس لحمي على شفايفها المكتزه فكت الجوال من الشاحن وحطته بشنطتها


وخذت عبايتها بيدها


وطلعت كانت معالي جالسه على قطعه كرتون عشان لاتوصخ عبايتها من سمعت بوري نقلها فزت وباست راس امها وجدها مثل عادتها وراحت ركض وهي تنزل برقعها على وجهها ....




حطت عبايتها على الفراش وراحت للمطبخ تجيب القهوه والشاهي لجدها قبل لايطلع ولامها


صبتها ونادت الجادل بس قالت ماتبي لانها مو راعية قهوة


صدت لهابي كانت تذاكر رياضيات ويوسف نايم بثوبه


شافت ساعتها مابقى غير 3 دقايق على سيارتهم باست راس امها وجدها


ولبست عبايتها وخذت شنطتها وراحت ليوسف تصحيه وشالت شنطته معها / يالله مع السلامه


الجد/ بحفظ الله


امها/ الله يحفظكم


مسكت يد يوسف وراحت للباب تنتظر ناصر لانه مدرس وجدهم سجل يوسف عنده عشان يجيبه ويوديه


جتها هابي لابسه عبايه ومتحجبه لانها طويله ومن يشوفها يقول باولى متوسط مو صغيره


واخيرا الجادل إللي تربط شعرها السايح ومن دق البوري طلعوا




هذا مختصر ليوم ابطالي


متعاونين بينهم متحابين وقلوبهم على بعض وكبيرهم يحن على صغيرهم




لكن السؤال الذي يطرح نفسه...


هل سيبقون هكذا ...اما القدر له راي اخر ؟؟؟







بمكان اخر ...


بصوت عالي /شيهاااااااااااااانه


/لبيه يمه


/ تعالي دقي لـ يوسف شوفي وينه تأخر؟


طلعت من غرفتها/ ابشر ياقميل انتا


دقت لاخوها وقال في الطريق


لحقت امها بالمطبخ تجهز الغدا


دخل وسيده بدل وطلع لهم


/ سلاااااااااااااااام


امه بحب/ ياهلا وياغلا


ابتسم/ هاه تباطيتوني؟؟


امه/ أي والله قلت مهيب عاده


/ لابس النسيب داق علي سيارته هالقرنبعه متعطله


كان يبي يقهر شيهانه اخته بس هي فاهمته وضحكت تغيضه


امه / لاجد وش عندك؟؟


/ اممممم بروح لشرقيه مع المعزب ...وانتوا بوديكم عند جدي ..(بمزح) إلا كانكم بتخاوني انزلكم عند خالي


بدور باندفاع/ لا لا بنروح لجدي وخالي لو يبي يجينا من زمان مانزل لرياض


امها/ اجل بكلمه واشوف




(( ام يوسف اسمها مهابه زوجها متوفي وقبل وفاته كان مسجون بقضيه امن دوله من عرف ابوها طلقها منه وهناك مات ...


تتميز بطيبه قلبها وحنيتها تسكن مع عيالها بحي بعيد شوي عن حي اختها وابوها متوسط الرقي بس بيتهم حلو ومرتب وشوي فخم دورين


عندها يوسف 28 سنه ورث من جده ابو ابوه شي وشويات وبهالمبلغ شراء له مطعم كبير مقسم للعوائل والشباب ويشتغل فيه قرابه 12 موظف اثثه بافخم الاثاث وغير ديكوراته ويشتغل بشركه كبيره سكرتير اول للمدير


يوسف انسان محترم وجاد ومثقف وملامحه هاديه وابيضاني ...


شيهانه 23 سنه مملكه على واحد من معارف اخوها اسمه بندر طيبه ومرحه ومتعلقه بامها واخوها مررررررررره خريجه جامعه بس رافضه الوظيفه ملامحها هاديه وتميزها غمزتينها واقل من يوسف فموضوع البياض ...))





دق الثابت وكانت امها منسدحه عند التلفزيون تشوف اعاده لخطبه الجمعه بمكه المكرمه


قامت ترد / الو


ام يوسف (مهابه) / هلا وغلا


ام بدور / هلا هلا ياام يوسف


ام يوسف/ شخبارتس واخبار ابوي وعيالتس كلهم


/ كلنا بخير ما ناقصنا إلا شوفتك


/ اجل ابشرك بتشوفينا وتسمحين منا هالاسبوع


/ ليه عسى ماشر؟؟


/ لا بس يوسف عنده شغل مع معزبه بالشرقيه ويقول بيجلس هالاسبوع


/ ومتى بتجون؟؟


/ العصر ان الله قاله


/ الله يحييكم وهذي الساعه المباركه








((....)) جالسه بمكتبها من ثواني طبعت الاوراق اللي جهزتهم البارح


والحين ماعندها شغل جلست مع منال البنت اللي معها بنفس الغرفه ومكاتبهم متقابله


طبعا منال اكبر من بدور بسنتين ومعها شهاده جامعيه بس بدور ترسمت قبلها


/ اقول منال خلصتي؟؟


/ لا شوي


/ تبين اساعدك بشي؟؟


/ لا خلاص معاد اللي اخلص روحي لغرفه المدرسات تقهوي دقايق ولاحقتك


/ طيب لاتطولين

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

باروقه الحرم الجامعي


جالسه معالي ومعها صديقتها الروح بالروح من ايام المتوسط


البتول


البتول / طيب بروح اجيب لنا فطور


معالي / بروح معك وش اجلس لحالي اسوي


/ اقول انثبري بس عشان الطاوله محد يجي فيها


/ اوفففففففف


البتول بقهر/ طيب خوذي (مدت لها العشره) روحي جيبي الفطور وانا بجلس


ابتسمت/ هاتي


راحت معالي وطلبت صحن دونات وكاسين كبتشينو


وبريال مويه ابو نص


وهي راجعه اعترضت طريقها بنت كل الجامعه من إلى يتكلمون عن اخلاقها وتصرفاتها الطائشه


صح خافت بس مابينت


/ السلام لله ياحلو انت


/هلا ولايــف


/ شخبارك؟


/ الحمد لله ...


( ومن باب التصريف قالت) هاه كيف الامتحان اليوم


ولايف / ماحليت انا قايله لهالدكتوره الغبيه مابي اعيد بس هي اللي اصرت ..المهم معنا اليوم؟


بشك/ وين؟


/ بنروح نفر بواحد من المجمعات


بغباء/ ليه؟


/ نشوف الزين وندور المزايين


كانت بتقول انا مو راعيه هالحركات بس ماحبت تطول السالفه ويمكن تكبرها/ لا مايناسبني اليوم عندنا ضيوف


مشت تاركتها وراها




ولو ان ولايــف ما تستحق من يتكلم عنها ...


وهي بهالصوره بس كونها بريئه تستحق نظهر برائتها


ولايــف من ضمن شلة بنات علاقتهم قويه بس مع الاسف بالفساد ومعصيه الله


صح ماتطلع لشقق وشرفها غالي عندها وصح انها ماتجبر احد يروح معها للمغازل والجلسه مع الشباب بالمطاعم ولاحتى تشجع على المكالمات حتى بنات البويه تكرههم بس في النهايه


تعصي ربي وتحلل ما حرمه





جلست جنب البتول وبمرح همست/ ولايــف تسلم عليك


شهقت البتول/ لا عاد


معالي / أي والله تقول معنا الليله قلت قدام


البتول/ ههههه والله ماينقال عليك


/ لا لا لااااا اسم الله علي


/ لاجد وش عندها؟؟


/ تقول معنا بعد الجامعه بنروح لمجمع نشوف الزين قلت اقول انطمي واعقبي


بدهشه/ ايه ماعليه قلتي لها انطمي واعقبي


تضحك / اجل وش على بالك؟؟


البتول تقهرها/ يعني ماشفتك وانتي جايه وتصددين وراك


/ههههههههههه








بدور رتبت اغراض اسبوع لي ولماما وليوسف


ودخلت اخذ شور ولبست بنطلون ابيض وتيشيرت ابيض رسمي باكمام طويله وعليه جاكيت بدون اكمام لونه بني بيج مع احزام عريض من نفس اللون وجزمه سبورت من نفس اللون


تعطرت وطلعت لامها


/ هاه ماما ما جا يوسف ؟


/ إلا بالطريق ..جهزتي اغراضه؟


/ايه ...واغراضنا بعد ..إلا ماقال خالي بيجي


/ يقول ماعنده اجازه


/ امممممم يالله مو مشكله


دخل يوسف/ سلام


باس راس امه وحط يده على كتف دلوعته


وبحنيه/ جهزت اغراضي؟


/ يس


صد لامه/ يمه خوذي غداك لبيت خالتي نتغدا معهم قبل ما امشي بيزعل جدي لو ماشفته


شيهانه بفرح/ أي والله احسن


امهم / يالله اجل


يوسف / باخذ شور سريع تكونوا ركبتوا الشناط والغدا وركبتوا


بدور / هوووووووووووووا


وراحت تطلع الشناط


اما امها قالت لشغالتها تركب قدر الغدا بالسياره وهي خذت علبه السلطه والقهوه والحلى اللي جهزتهم بدور للبنات هناك ...








الجادل موقفه طفشانه السايق تاخر والحمد لله ان بدور معي بنفس المجمع صح هي تشتغل بالابتدائي بس احس وجودها مريحني


صديت كانت هابي تلعب بالمويه مع البنات وضحكهم عالي


/هابي


/ لبيه


/ تعالي هنا


/ نعم


الجادل بطفش/ صوتك ليش عالي ترا بدور تسمعك مو انك تشوفينها تسولف يعني صارت صمخا


ضحكت هابي / طيب


ورجعت تلعب ومن مشت منال صديقه بدور


راحت عندها /اوففففف طفش مع هالنقل


/ اصبري ربك بيفرجها إن شاء الله








يوسف....كانوا ملتمين هو وخالته وامه وجده واخته تقهووا وحلو والحين ينتظرون البنات عشان الغدا


دخلت بطفش وقهر كانت ماسكه برقعها بيدها وتهف على وجهها بيدها الثانيه


ولانها من دخلت سكتوا مادرت ان احد فيه وتوجهت لغرفتها وقفها ضحك شيهانه / بنت تغطي يوسف يقز


ضربها يوسف وضحكت


اما معالي من صدت وشافتهم تغطت بالطرحه وهي متفشله من نفسها دخلت لغرفتهم وشغلت المكيف ورمت نفسها على السرير وهي للحين بعبايتها تنهدت بطفش من الحر وفشله من الحركه


/ سلااااام


جلست ومن شافت شيهانه ابتسمت/ هلا وغلا


سلموا وهي نزلت عبايتها ودخلت الغرفه الثانيه إللي بابها عباره عن ستاره وهي تسولف مع شيهانه


لبست بنطلون اسود برموده وتيشيرت اسود عليه صوره جمجمه


وحطت كحل وطلعت /هاه واخبارك بعد؟


/ ابد


/ ياااافشله اخوك شافني لا والاخلاق شينه بعد


/ ههههههههههههه إلا تعالي سويت لكم ذاك الحلى اللي يقطع القلب بس يبيلنا نخليه للعصر عشان نعزم روابي وامها


/ اكيد


/ طيب بروح اجيب القهوه تصبيره على مايجون خواتك إللي كنهم بجامعه


/ ضعيفات متمرمطات مع واحد ياخذ ناس ويوديهم لبيوتهم ثم يرجع لهم بس الحلو الصباح يجيهم بوقت مناسب بس المشكله في الطلعه


/ الله يعينهم حر وقرف


/ اما الحر مررررررره موت








دخلوا بطفش ومن شافت بدور يوسف ابتسمت بفرح / سلام


توجهت للمصباح مكان ماكانوا جالسين سلمت على خالتها إللي تعتبر ام وخاله وصديقه بنفس الوقت والسبب انها رضعت مع شيهانه بنتها ثم راحت ليوسف وحضنها بدوره / وحشتينا


بدور / فديتكم والله ..انتوا اللي وحشتونا حنا ماعندنا احد يودينا ويجيبنا


يوسف / اجل ابشرك بنقعد على قلوبكم اسبوع


بفرح/ والله


/ ايه امي وشيهانه بيجلسون بس انا والله عندي شغل بالجبيل


تضحك/ يالله العوض ولا القطيعه


راحت تبدل وترجع تحط الغدا ومن دخلت وشافت شيهانه


سلمت / ياحيا الله شيهانه بنت محمد


بدور / الله يحييك ويبقييك يا الشيهانه بنت محمد


معالي / الحمد لله ليه ماتقولون بدور وشيهانه بلا مصاله وسماجه


ضحكوا لانهم دايم يقهرون معالي وروابي لاقالوا شيهانه والشيهانه




طلعت بدور بعد مابدلت للمطبخ هناك كانت امها وخالتها باست راس امها حطوا الغدا


والخالات راحوا للجد وليوسف اللي دخلوا المجلس يتغدون


اما بدور وشيهانه ومعالي تغدوا مع بعض بمجلس الحريم لان الجادل ويوسف بالغرفه نايمين مثل العاده ينامون ويتركون غداهم للعصر




تغدوا وسولفوا وجابوا اللآب ودخلوا النت على الموقع إللي مسجله فيه معالي شافوا مواضيعها مع صديقاتها وسوالفه


كانوا يضحكون على تصرفاتهم







نام يوسف ساعه مع جده بالمجلس ومن اذن طلعوا لصلاه ومشى للشركه هناك بيطلع مع المدير وولده عبد الله إللي يعتبر زميل له من ايام الجامعه ومن شافه عرفه وكم شخص ثاني راحوا معهم


عندهم موتمر بالجبيل لانها يشتغلون بصفقات الحديد والاسمنت








بعد الصلاه فرشت الجادل برا بمكانهم دايم تحت الشجره الليمون وحولهم مزرعه الجادل وريحه النعناع والحبق


وبدور جابت القهوه و شيهانه جابت حلاها مقصص بصحون


اما معالي دقت لروابي تجي هي وامها للقهوه


ومرت امها وخالتها تناديهم برا


ومن تجمعوا فرشوا سماط لصحون المعمول والكليجا وحلى شيهانه والفصفص والقهوه والشاهي جلسوا سوالف وضحك ووناسه وقبل المغرب بساعه طلعوا مع خالتهم وامهم وام عبد الله للغنم على رجلينهم لانها مو بعيده مره ومن وصلوا بدا الاستهبال ومطارد الارانب حقت رولان وروان بنات خالهم ...


هابي بصراخ / جتكم جــــــــتكم


الجادل تصرخ من الخوف


ومعالي مع شيهانه حدوها وحجروا لها بزاويه


ونادوا يوسف يمسكها


ومن مسكوها غفصوها ولعبوها وعضوا اذنها


اما بدور وروابي يراقبون هبال البنات من برا الشبك لان البنات داخل


شوي ودخل جدهم الغنم ورجعوا كلهم للبيت


بس كان يوم حلو مثل عادتهم من يتجمعون


تعشوا سوا وعلى 11 ناموا بالحوش عند جدهم


والصباح داوموا عادي بس شيهانه من راحوا للمدارس دخلت تنام بغرفه امها وضلت نايمه لظهر




ومن جو من المدارس صحوها وسووا بيتزاء وفطاير لمشوار العصر


للوادي اللي عندهم هناك فيه شجره كبيره كل مره يجون هنا يروحون لها مع روابي وامها من الطقوس اللي تعودوا عليها يتقهوون تحتها العصر


ومن اذن العصر صلوا ومشوا إللي معها الترامس واللي شايله الفراش اللي شايله الفطاير واللي معها سلة البيالات والفناجيل واللي معها المويه


بقى معالي و شيهانه وهابي


هذولا مروا البقاله وجابوا سفن اب عائله وكيس بطاطس كتشب عشقهم ...






وصلوا بعدهم وحطوا الاكياس كانوا يتقهون


معالي بقهر/ خير حنا نجيب العلف وانتوا تاكلون


شيهانه/ ههههههههه والله انك جبتي الشبه


روابي تضحك/ الحمد لله مابعد قلت بسم الله الرحمن الرحيم


بدور / لاتعذرين ماعليك منهم محد قالهم روحوا وارقدوا بالبقاله ترا حدها ميرندا عائله وكيس بطاطس


معالي باعتراض/ مهوب انتي اللي تطلبتي الهندي يعطينا كيسان ببلاش


هابي/ أي والله صادقه معالي يقول الكاسات بــ 3 ريال وحنا يالله اقنعناه


الجادل/ المهم جبتوها؟؟


هابي/ ايه جابتهم معالي بس مافيه ميرندا جبنا سفن وتقول بترسل له بكره غدا عاد انا معلمتها ترا ماموديه إلا هي انا مانيب اشتغل عند الهنود ...


ضحكت جدتها/ تعالي وانا امك عندي


جلست هابي بين جدتها وبدور اختها


وجلسوا البنات وتقهووا وسولفوا ومن خلصوا صبوا الشاهي


اما معالي إللي ماتشربه اكتفت بكاس سفن


وخذت قطعه بيتزاء


بدور تذكرت وصدت للجادل وبهمس/ شخبار امتحان المشاركه؟


/ حليت ...تعالي اليوم جاكم موجهات


/ايه ..وش دراك؟؟


/ اسمع البنات يقولون التوجيه عند الابتدائي ...شغلك مظبوط؟؟


/ الحمد لله مثل العاده


/ الحمد لله








روابي / بدور وش رايك نكمل جامعه مع معالي ؟؟


معالي بفرح/ أي والله تكفون


بدور تضحك/ لا خلاص راحت علينا


خالتها بتفهم/ وليش راحت عليك تراك 23 مو 30 وحتى لو 30 ليش ماتكملين مو شويه الشهاده وانا خالتك


بدور /.......


شيهانه / صادقه امي كملوا مع معالي انتساب مو نسبتك حلوه؟؟


بدور / إلا بس مدري بصراحه مافكرت


ام روابي/ يابنتي انتي مو مثل اول تقولين من يصرف على الجامعه ومن يصرف على البيت وعلى البنات تراك موظفه واجلسي بوظيفتك وانتي تدرسين


بدور / مدري والله ..بس بفكر


روابي / لزوم نسجل هاليومين حد السنه باديه


معالي / باديه وإلا سحله المهم تسجلون


ضحكت هابي / اقول معالي خلنا نرقى الضلع من زمان مارقيته


معالي / اصبري لين يتقهون البنات


هابي وقفت/ نسبقهم ويلحقونا


قامت معالي مع هابي وشيهانه


بعد ربع ساعه لحقتهم الجادل وروابي وبدور معها يوسف









قبل المغرب رجعنا وكل راح لشغله انا ومعالي دخلنا غرفتنا نغير ملابسنا والجادل راحت توضا اما هابي انسدحت تبي تنام وخالتي مهابه دخلت غرفتهم تغير ملابسها


( طبعا لها غرفه هنا ببيت ابوها )


اما شيهانه بنتها من طلعت مبدله كانت نايمه بسريري ويوسف بسرير معالي


طفيت النور وطلعت اصلي بالمصلى حقنا


هناك امي وجدتي وخالتي والجادل تسنن


صليت وانسدحت على سجادتي ومعاد حسيت بنفسي إلا امي تصحيني صلاه العشا


توضيت وصليت


ورحت لهم تحت اللمبه


كانوا موجودين كلهم حتى جدي وشيهانه وهابي ويوسف


جابت الجادل العشا ومعها معالي كان كبسه دجاج ومحمر بتتبيله عرفت ان معالي اللي مسويته اعرف ترتيبها وذوقها بالطبخ


تعشينا


وقاموا جداني لفرشهم وامي وخالتي تسدحوا يسولفون


اما حنا دخلنا وشغلنا المكيف عشان لانزعجهم


وعلى 11 طلعنا وانا شايله يوسف


حطيته بفراشي اللي عندهم بالحوش


ورحت اشرب ماء ومن رجعت كلهم كانوا مفرشين مراقدهم ومتسدحين ومافيه صوت إلا مساسره شيهانه بنت خالتي ومعالي ....






اليوم مر الاسبوع بسرعه البرق


احس ماشبعنا من خالتي وشيهانه


المهم رجعوا لبيتهم


وحنا رجعنا لروتيننا


من اذن العصر


قومتنا امي صليت وصحيت هابي وخذيتها لغرفه خالتي مهابه شغلنا المكيف وبديت ادرسها وساعدها بواجباتها


جانا يوسف يبكي يقول ماعرف يحل وعنده حفظ ومعالي طردته تذكرت ان عندها اختبار وناديته وعلمته كيف يحل واجباته على ماتخلص مذاكره لهابي


خلصنا وخليتها تقرا دروس بكره إللي شرحت لها وبديت مع يوسف سمعت له ومن خلصنا مذاكرين طلعت


ماكان فيه غير جدتي وامي عند شجره الليمون


جلست / وين الناس؟؟


امي/ معالي عندها اختبار والجادل مصدعه ورجعت تنام


جتنا هابي/ بدور ابغى غدا


جدتي باستنكار/ وش غداه ...


ضحكت لان هابي كذا الغدا عندهم لازم مرتين


امي/ روحي يمي عندك قرصان مسويتها للعشا بليلها 2 من الشوربه اللي على الفرن


/ابشري


قمت احط لهابي غدا على ما قالت تذكرت سالفه غدا الهندي وسألت هابي عنها قالت يوسف وداه مع معالي وجابوا لبن لابوي


اشتهيت اللبن من جت سيرته صبيت لي كاس ولهابي كاس وليوسف كاس


وخذيت صحن الاكل


وطلعنا ناديت ليوسف ياكل اكيد جوعان


كليت معهم حتى جدتي كلت معنا


ومن خلصنا قمت اغسل من اللي حق مزرعه الجادل


وصديت لهابي اللي شالت المواعين/ اغسليهم ياحلوه


ماردت علي اعرفها معصبه وضحكت وانا اتوسد رجل امي


اللي قالت/ يعطيك العافيه يوم درستي اخوك وطالبك ياامي كانه مايتعبك تدرسينه دايم وخلي اختك لجامعتها


ابتسمت / ترا ماطلبت منها بس هي اللي تطوعت


امي / ادري ماتقصرين الله يسعدك




قمت بشوف وش تسوي معالي وإذا تبي مساعده بس مالقيتها بالغرفه طليت بغرفه خالي لانها من تبي تذاكر تروح لها لانها بعيده عن الازعاج كانت تفكر والقلم بفمها


/ اللي خذا عقلك


صدت لي وابتسمت/ جيتي بوقتك


دخلت وسكرت الباب/ خير اللهم اجعله خير


/ ابد بس تعرفين ولايــف إللي ..


قاطعتها/ وش فيها؟


/ مدري ودي اصادقها


بصدمه/ ايش؟؟


باندفاع/ بحاول اغيرها والله البنت شكلها طيبه بس اكيد عندها ظروف تخليها تسوي كذا ..واحس سهل تغيرين افكارها لانه تقول تسوي كذا من باب الترفيه وقلتلك قبل انها ماتجبر احد يخاويهم لطلعاتهم






تنهدت انا كثر ما اثق بمعالي كثر ما اخاف عليها !!


صح انها فطينه بس اخاف بدل لاتغيرها تصير زيها


وهنا يمكن مانقدر نعدلها


مسكت يدها/ شوفي ياقلبي انا مثلك اتمنى تهتدي ويصلح حالها وترجع لعقلها بس اكيد مو على خسارتنا لك ولرجاحة عقلك


بتعجب/ مافهمت؟؟


/ شوفي الدور اللي تفكرين تقومين به معها انسيها غيرك يقوم به


/ بس انتي عارفه مالها اصحاب سويين كلهم من شاكلتها


/ هذا انتي قلتي هي مو سويه ويمكن تاثر على افكارك


/ بدور هي مو ارهابيه ولا مجنونه انا بحاول لو قدرت كان ابيها لو ماقدرت بتركها بحالها


/ وصديقاتها مو ممكن مايبونك تتدخلين بينهم


/ شوفي انا مالي دخل فيهم لانهم شرانيات وراعيات مشاكل بس هي مسالمه بشهاده الكل وطيبه ومافيه احد احتاجها وردته


تخيلي وحده عندنا سرقت شنطتها بمكافئتها وملازمها والله انها عطتها شنطتها بالملازم وصورت هي لنفسها وعطتها شيكها بس البنت رفضت وهي اصرت وقاسمته معها





تحمست اشوف هالبنت انا فكرت من جد نسجل لان فيني انبهار لاجوا الجامعه والبنات واشوف الناس واتعلم


بس للحين ماتكلمنا بجد بالموضوع


قلت لمعالي تأجل شوي لو سجلت بحاول معها ومعنا روابي لكن لحالها مستحيل اتركها تخاطر








الجادل بعد الفطور جلست اذاكر شوي انا وخواتي ممتازات ودايم من الاوائل حتى معالي العام بجامعتها ماخذه الثاني على الدفعه


لكذا كنت مصره اجيب نسبه حلوه عشان تساعدني بــ الترم الثاني حلمي اكون دكتوره بس لاني عارفه امكانياتنا وظروفنا تنازلت عن هالحلم وافكر ادخل هندسه ديكور بس للحين مو متأكده






يوسف ....رجعت تعبان وتغديت وعلى طول نام بالصاله متعيجز اقوم


وعلى العصر قمت اصلي ورجعت من المسجد


بودي شيهانه اختي لسوق


بس امي قالت ننتظر دقت لخالتي غزيل إذا البنات بيخاوننا


قالت ان معالي تبي لها مرجع مالقته بالمكتبات القريبه وبتروح معها هابي


مريناهم بس مو هابي إللي معها لا بدور نزلت اسلم على بدور إللي تصير اختي من الرضاع لان امي مرضعتها مع شيهانه اختي


كانت معها معالي إللي مو مبين منها شي


ركبوا وبدت سوالف الشيهانات إللي ماتخلص بعكس معالي إللي مابعد سمعتها تتكلم بوجودي ...


نزلتهم مع شيهانه اختي ورحت ادور مرجع معالي





الشيهانات يسولفون وهم يتمشون ودخلوا محل


ووراهم معالي ترسل للجادل تقولها تعطيها اسم مرجع جديد مسجلته باحد مراجعها


كتبت اسمه وسكرت من الجادل


ودخلت المحل اللي فيه البنات


وراحت لبدور اختها / بدور دقي ليوسف قولي يدور هالمرجع معه ويجيب الطبعه الاخيره منه


بدور / هاتي


خذت جوال معالي ومسكته بيدها ودقت ليوسف من جوالها


/ هلا يوسف


/ هلا هاه خلصتوا؟؟


/ لا تونا ..بس ولاعليك امر معالي تبي مرجع ثاني اسمه .......تقول تبي الطبعه الاخيره منه ..لحظه ...خير وش بعد


معالي بهمس/ قولي يجيب عليهم فواتير


بدور / تقول وجب عليهم فواتير


يوسف بسخريه/ قولي لها طيب


ضحكت بدور وسكرت


وخذت لها تنوره رماديه جنز وللجادل سودا فيها كاروهات بالاحمر


وليوسف وهابي قيم بوي بشكل جديد كانه لاب توب ويشحن كان بـ 800 ولقت عليه عرض 25بالميه




صدت للجازي/ وش تبين انتي ؟؟


/ مابي شي


بتعجب/ وش فيك؟؟


بطفش/ انا وش خلاني اجي الدوره بتذبحني وانا جايه اتمشى ليتني عطيتك اسماء المراجع وماجيت


رحمتها وقررنا نرجع سألت شيهانه إذا خلصت قالت ايه


دقيت ليوسف


وقال انه جاي


نزلنا ومن ركبنا


معه مد لي ورا كيس فيه المرجع سألت عن الثاني قال


يقولون بمكتبه ....بنمرها اللحين


حسيت بيد معالي تعترض على الروحه


/ امممم يوسف مو اليوم اجل


/ ليه؟؟


/ اااا معالي تعبانه شوي


قلته وانا عارفه انها بتذبحني


بس شكلها ماكانت بحالي لانه سانده راسها على الباب وماتحركت


شفت يوسف يوم صد لمعالي وقال بجديه/ تبين اوديك للمستشفى يا معالي


بس ماردت عليه طالعني يعني اسأليها


سالتها وهزت راسها بلا


ورحنا للبيت على طول نزلت وتركت حتى مرجعها


شكلها تعبانه بقووووه


رحمتها وشلت مرجعها مع اغراضي


و


شكرت شيهانه ويوسف ونزلت






اول مادخلت كانت معالي بحضن جدتي تبكي تركت اغراضي ورحت لهم


لان امي كانت عندهم وشكلها خايفه تبي تعرف وش فيها


/خير يمه وش فيها معالي ؟؟


امي بخوف/ انا اللي ابي احد يقولي...صار معكم شي ضايقها


قلت لا لانها مستحيل تزعل من موقف يوسف ولا من ردي


حاولت امي معها وقلتلهم عن بطنها والجادل راحت تسوي لها بردقوش لانهم يمدحونه لها يانسون


وانا نزلت عبايتي


وجلست جنبها/ علوووي تراك هبلتي بهم حتى يوسف شوي وبيبكي


ومن قلت كذا بكى على طول ومعالي ضمته لحضنها وهي لازالت حاطه راسها على صدر جدتي


ضحكنا عليهم ومن جا البردقوش واليانسون


قالت لها امي تغسل وتفسخ عبايتها وتجي على مايبرد


دخلت معها للغرفه


ومن علقت عبايتي هجمت علي وهات ياضرب كنت ميته ضحك


/ علوي فيك حيل للمضارب وتو فيك الموت


دفتني / اشرهي علي لو رحت معك مره ثانيه انتي واخوك


قلت اقهرها/ بكره بتروحين معه لحالك وتسحبون علينا


ومن رجعت لي ركضت برا لهم


انطق الباب ورحت افتح كان يوسف


حسبته جايب المرجع بس اتضح ان امه وشيهانه معه


ضحكت عليهم ليه ضرب المشاوير وماجابهم من البدايه


قال ان امه اصرت تجي من عرفت بتعب الغاليه


وغمز لي


ضحكت وقلت انها زعلت علي وتقول معاد هيب رايحه معي انا وياك


ضحك وسألني وش فيها قلت بطنها يعورها


استاذن يصلي ويرجع مع ابوي


وانا دخلت لخالتي ووجلست معهم


سألت إذا معالي شربت شاهيها قالوا خذته داخل لان هنا هوا مو زين لها


رحت لهم هي والجادل وشيهانه


كانوا فاتحين كيستي


والجادل لابسه التنوره اللي شريت لها مع تيشرت احمر كم قصير وطالعه اصغر من عمرها مع شعرها اللي رافعته ذيل حصان


طلعت التنوره اللي شريت لي وعطيتها للجازي لان مقاسنا واحد/ وهذي لك


وكانها شاكه بالموضوع/ بس انا ماطلبت!!


/حتى الجادل ماطلبت ويوسف وهابي ماطلبوا


انحرجت/ مشكوره ياقلبي


حطتها على طرف السرير


ورجعنا نسولف من جا يوسف اللي كان مع ابوي بالمسجد عطيته لعبته اللي كنت شاحنتها من جيت


فررررح فيها مررررررره وقام يبوسني


قلتله معه هابي مو يجحدها ورضى لانهم متعودين يلعبون مع بعض


طلع وهو يناديها


شوي وطلعت لابوي ويوسف وامي وجدتي وخالتي


جلست اسولف معهم وقمت اقطع سلطه للعشا ومن فتحت الثلاجه شفت صينيه حلى توقعتها من خالتي بس هابي قالت الجادل مسويتها العصر


قطعته للعشا وسويت متبل للجازي اليوم تعبانه وبدلعها وقلت لهابي تقطع الخبز ارباع


ومن خلصت مرتبه كل شي تركت السلطه على البلاطه اما الحلى دخلته بصحونه في الثلاجه لوقت العشا




شفت العشا اللي مسويته امي بقدر الظغط اللي علمتها عليه


وطلعت بسأل امي كم له على النار قالت 7 دقايق رجعت وطفيته ومن برد فتحته وطلعت الدجاج للفرن يتحمر اما الرز كبسته


وطلعت للبنات بباقي القهوه والتمر والمعمول


تقهوينا ورحت للعشا اسكره واطفي الفرن لان جدي طلع مع يوسف للمسجد اما يوسف من اولها فوت الصلاه


قلت اادبه خذيت من يدينه القيم بوي من دون مااعلق وطفيتها وحطيتها بدرجي وقفلت عليها


كنت اسمعه يبكي عندهم قررنا نطلع لهم برا قبل لايجي يوسف لانه مو محرم لخواتي سولفنا ومن سمعنا الباب دخلوا وانا رحت مع خالتي نرتب السفره


والعشا واخيرا اللبن


ناديتهم على الفراش الثاني وجلسوا يتعشون ومن خلصوا دخلوا المجلس عشان البنات بيطلعون يتعشون هنا


جلسنا سوا إلا الباب يدق كانت روابي


قلت لها حماتك بتحبك بس حلفت انها توها متعشيه صامولي لان امها راحت مع ناصر تزور وحده من معارفهم


وجت بتسهر عندنا المهم بعد حلوف جلست وتعشينا سوا


ولمت الجادل وسفره مع شيهانه بنت خالتي


وغسلوا المواعين اللي كانت على معالي في الاصل


حسيت باحد يضمني من ورا ثم باسني


ابتسمت وسحبته لحضني وبوست خدوده وعضيتهم


/ خلاص مو زعلانه بس مره ثانيه يأذن تطفيه وتروح توضا وسيده للمسجد


قال طيب وقمت اعطيه لعبته وناديت هابي تجيب لي دفتر واجباتها كانت مثل العاده نفذت ممتاز جابت لي شريطه مثبته بلبسها انها مرتبه ونظيفه


بوست خدودها وقلت تاخذ من شنطتي 5 لاني محرصتها على النظافه اهم من العلم كله


يوم خلصوا البنات جلسنا نشرب شاهي من جهه المظله لانها صاده عن الباب الرئيسي والمجلس


وعلى 10 راحت خالتي وعيالها


وجلست انا وروابي قلت لها تعطيني اوراقها بعطيهم يوسف بكره يدور لنا واسطه او احد يسجلنا لان معارفه واجد


فرحت وعلمتها بسالفه ولايــف كانت مثلي متحمسه نتعرف عليها ونعدل افكارها


استاذنت لما دقت لها امها وقفت على الباب اشوفها لين دخلت بيتهم دخلت وقفلت الباب كنت بنام بالذات اني مصليه وخالصه بس ماشفت الجادل ومعالي حسبتهم صاحيين للحين لان مكيف الغرفه شغال بس من دخلت كانوا نايمات رجعت ونمت على فراشي إللي سبقتني عليه هابي ونامت اما يوسف كان مع معالي داخل







هنا اكون اعطيتكم نبذه عن يوميات بطلاتي


البارت القادم سنتعمق ونتشعب بيوميات مغايره وشخصيات سيحلون ضيوف على عرش المملكة ....





↹¦◄ انتــــهى البارت




*من اعظم ماقيل في حكم الحياه !!!


ـ دع الظالم لمحكمة الآخرة حيث لا حاكم إلا الله
[/size]

ناويـ هـ أعقل !! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

ابدخل مملكة غيري .... وباخذ عرش مملكته
►¦♦♦↹
الباب الثاني من ابــواب المملكه ↹¦◄



مرت الايام وكملنا شهرين على المدارس
وخواتي متوفقات بدروسهم ويوسف وهابي جتهم تقاريرهم امتياز
وبالنسبه لي ولروابي انقبلنا على طول وصرنا انتساب بس نروح إذا نبي تخطيط اومراجع واحيانا مكفيتنا عنه معالي
رحنا كثير للجامعه وهدفنا الاول والاخير ولايف
طبعا انضمينا للبتول ومعالي
ومن وراهم شبكنا مع ولايــف
ومن توطدت علاقتنا معها تبادلنا الارقام وصرنا نكلمها بشكل مستمر بصراحه معالي صادقه البنت فيها خير وتبي من يعينها عليه

مرت الايام ومره عزمتها بالجامعه لاننا بنداوم وكنت ابيها تفطر معنا
وافقت واستاذنت معالي والبتول تجي معنا ومن وافقوا
تجمعنا وافطرنا كانت مستحيه مو مثل لو انا وروابي بس
سألتها وابتسمت/ ما احب افرض نفسي على احد
واستاذنت وقامت وحنا منصدمين
لحقتتها كانت رايحه لدورات المياه دخلت كانت مليانه بنات عند المرايات واللي يغسل واللي يتوضا دورتها مالقيتها قربت من الابواب المتسكره
سمعت احد يبكي
جلست انتظر طولت مرررررره ومن خفت الزحمه ناديتها
شوي وطلعت كانت مغسله وجهها
ومن شفت عيونها اللي متنفخه من البكي ضميتها قدام البنات احسهم يحسبونا بويه
طنشتهم وطلعت معها لمكان هادي تحت الشجر جلسنا بالارض
وسولفت معها وسالتها اخيرا بشجاعه ليش تسوي هالحركات لاني متأكده انها تحس بالنقص لذلك تشبع حاجتها من مدح الشباب لها ومن سماعها لكلمات الاعجاب والثناء على ذوقها باللبس وجمالها الهادي
اللي تبرزه بالميك اب
هنا قالتلي كلمات زلزلتني
مو بس شاركتها البكى والحضن
مرت فتره صمت بعد ماسردت علي قصتها
انا ماقدرت اتكلم ولاحتى اواسيها وهي فضلت الصمت ونزلت راسها على ركبها تتنهد
مر قرابه ساعه انا اتأمل الناس وهي تتأمل الاشي
واخيرا همست/ بدور والله ربي الشاهد على حبي لك ولروابي حتى معالي اختك كنت اتمنى اكون مثلها في هدوئها وتواضعها وحب البنات لروحها المرحه كنت اتمنى اكون صديقه لها بس صعبت علي نفسي اطلب صداقتها وهي مثل البقيه تتمنى ابعد عن طريقها
بس من عرفتك عرفت ان جمال الاخلاق والتواضع شي غريزي بالانسان مو ينشرا صح انا ماعندي شي اغتر به ولاحتى اخلاق طيبه يشاد بها ....بس انا بعمري ما اسأت لاحد ولاجرحت احد ولاورطت احد بشي ...انا اطلع لمقاهي واحاكي شباب بس بعمري ما انفردت مع احد وبعمري مالمسني احد
بس احس بنقص احس اني نجسه ,,,لكذا لاعاد تتعرضين لي لاني اشوف نضره الناس لك تغيرت ..(نزلت دموعها) يحسبونك مثلي
بس انتي احسن مني واطهر مني وو (بدموع)اشرف مني
لكذا اشري الراحه واتركيني ...
(نزلت راسها) انا من عرفتكم تغيرت اشياء فيني وقطعت علاقتي بالشله والحمد لله انكم تعرفتوا علي بالوقت المناسب قبل لاتصير فضيحه الشله
(( طلعوا مع الشباب للبحرين))
انتوا مو بس فزعتوا لي وشهدتوا بتغير اخلاقي
انتوا انتشلتوني من عالم مظلم انا لو كنت معهم يمكن كان اخر يوم بحياتي مثل ايه ( بنت من الشله ذبحها اخوها برشاشه اول ماطلعها من الاحداث بالقسم ورماها قدام العالم والشرطه والناس والكل ومن طفحت بدمها حكم عليه بالسجن ...بس الحين ابوه حاط له محامي ويمكن يطلع منها بسجن سنتين بس ...!! )

صدت لي كان وجهها غرقان دموع
ضمتني بقوه وهمست بأذني/ انا بترك الجامعه وبسجل بجامعه ثانيه هناك ببدأ صفحه جديده بحياتي وبنسى ماضيي الاسود مثل مانساني فهد ..





روابي .... مليت كل من سألت عن بدور قالوا مايدرون
قابلت معالي والبتول مع بنات قاعتهم يخططون سالتها عن بدور قالت البنات يقولون بالحديقه
ومن رحت لقيتها هناك لحالها سرحانه وباين انها كانت تبكي
ضربتها على كتفها/ بنت
صدت لي وتنهدت
/ وش فيك؟؟
ردت علي بسؤال/ وش رايك بالجامعه؟؟
رديت بطفش/ مو شي حسبتها احلى عن كذا بس طفش وقلل ومشاكل وناس الله يستر علينا وعليهم
همست/ ضنك لو بتركها بيجي يوم واتحسف
ضحكت من قلبي/ قدام انا مثلك ماضني بتحسف على الاقل البيت انفع لي واستر الجامعه ماصارت مثل ماحنا راسمين كلها مخاطر يادخان ياتصوير يامشاكل مالها اخر واكبر دليل شله ولايف بالله البيت مو احسن واستر وبلاها شهاده إذا مو جايه إلا من ورا سمعتي ....





تركت الجامعه بعد 3 شهور وتحديدا قبل فتره الامتحانات
امي وجدي حسيتهم زعلوا لانه مستقبلي
بس جدتي شجعتني وقالت وظيفتك الزم ودامك مترسمه وش تبين بالشهاده
كلامها منطقي 100 %
بالذات اني ما اسعى لا لترقيه ولا لمنصب وفوق هذا معي شهادتين حاسب
واحمد ربي واشكره
ماني متبطره على النعمه
الهدف اللي دخلت الجامعه عشانه هو ولايــف وولايــف تغيرت ورجعت لعقلها ودينها انا اتابعها بجامعتها الجديده لاني اعرف وحد من صديقاتي ايام الثانوي معيده فيها وتقول انها ممتازه والكل يحبها
اما علاقتي معها تطورت للمسن وصارت تزورنا
لدرجه ان جدتي تقول مثل كل مره تشوف بنت وتعجبها اخلاقها لو عند غزيل بنتي ولد زوجتك اياه





الجامعه مرحله ومرت من حياتي كان لها ذكرى جميله
وولايــف مرحله لازالت تثير فيني الشفقه لحالها
وبالنسبه لي بيظل بالي مشغوووول إلى ان يرجع الغايب او اموووووت بعده ..!!!!






(.....) ...... تضحك/ يوووووه حبيبي اعقل
كان ضامها على صدره قدام بناته وهم يضحكون عليهم
رفعها من الارض وطب هو ياها بالمسبح
واول ماطلعت راسها قامت تصرخ/ باااااااااااااااااااااااااارد
ضمها بحب وهمس باذنها/ وانا وش خانتي إذا ما ادفيك
ضمتني وقاموا يصرخون بناتي
/ باباااااااااااااااااااااا اغطسها تحت
مت ضحك عليهم ومن طالعتها دفتني بخوف/ لا فيصل ترا مهوب نافعينك بناتك لازعلت
ضحكت وبوست خدودها
ورحت لرولان قلت تجيب ستره النجاه اللي شريت لهم عباره عن جاكيت له سحاب من قدام ومن دون اكمام
لبسوا وطبوا رولان (7 سنوات بأول ابتدائي)
روان ( 4 سنوات تمهيدي)
اما الدلوعه رزان تخاف من المويه عمرها سنتين من شافت خواتها طبوا بكت لانها لحالها
طبعا رولان وروان سباحات درجه اولى
شفت ابتسام تبي تطلع لبنتها واول ما وقفت برا سحبتها برجلها وطاحت داخل هنا ماتت رزان ضحك تحسبنا نضحكها
ابتسام بدلع/ ااااه ظهري
ولاني عارف انها لعابه مسكت ظهرها اهمزه بقوه وهي ميته ضحك
طلعت على جنب ورجليني للحين بالمويه
وناديت رزان وحطيتها بحضني وجلست اسولف عليها
شوي طلعت ابتسام البنات وطلعت لدور الاول تسبح وتبدل
اما انا والبنات ظلينا بـالبيسمنت (القبو)
شوي وجت ابتسام لابسه شورت اسود
وتيشرت ابيض سيوره خيوط فيها حلقات ملونه وتحت الصدر نازل خيوط وفي كل نهايه حبل حلقه بلون
لبسها مخصر جسمها اللي ماخربوه اطفالنا لانها تهتم به
صفقت ومن صدوا لها
/ يالله اطلعن خذوا شور والبسوا ملابسكم على السرير
طلعوا رولان وروان وسووا مثل ماطلبت
دقايق وطلعوا من المسبح ولفوا اروابهم اللي جابتها معها على اجسامهم وطلعوا لغرفتهم
اما فيصل وقف وراح لها
مد لها رزان / بطلع بكرامتي
ضحكت وطفت الانوار والمكيفات وطلعت وقفلت الباب تخاف بناتها يدخلون من وراها
خذت المفتاح معها لغرفه النوم وحطته بعلبه بدولابها وسكرته وجلست تنتظر فيصل لانها تبي تكلمه يروحون لرياض طلع لبس ملابسه المجهزه له كان بنطلون بيج مع بلوزه برتقاليه هادي لونها
توسد رجلها وحط بنته اللي بدت تغفي على صدره
/ شكل عندك شي تبين تقولينه ..العاده المسبح تدورين فيه ولا 50 دوره اليوم ماطولتي
ضحكت وباست خده/ فاهمني ..الله يخليك لي ..المهم كنت بقولك نبي نروح لاهلك
/ اممممم انا مفكر بهالشي وناوي افاجئكم وطالب اجازه وخالص بس المدير شرط احد يمسك مكاني وصديقي اللي امسك عنه باجازه
خلينا ننتظره كلها كم يوم
/ وكم بنجلس؟؟
/ يمكن 10 ايام
بفرح/ غير ايام الويك اند
ابتسم/ لا معهم
/ بس ماخذيت إلا اسبوع!!
/ ايه بعدين الله لايحدنا احتجت اجازه من وين ادبرها
تنهدت/ صادق ..



((عائله ابو رولان
فيصل 34 سنه ولد الجد يوسف والجده الشيهانه يشتغل بارامكو براتب ممتاز اخو مهابه وغزيل
وإذا تتذكرون قلتلكم معالي ماتذاكر إلا بغرفه خالها هذا هو خالها ...
زوجته ابتسام 24سنه انسانه طيبه وتموت بزوجها وبناتها
بناتهم رولان وروان ورزان >> عرفنا بهم سابقا ))






جالسه الجده تكلم بنتها
وعندها الجادل كل شوي مزعجتها تبي تكلم ديالا بنت خالتها إللي باسبانيا
واخيرا كلمتها وعرفت انهم جاين الاسبوع الجاي لمده شهر لانه اجازه عندهم
سكرت وراحت تبشر خواتها


(( خالتهم الثانيه اللي تعتبر اصغر بنات الجده
اسمها الجازي 36 سنه انسانه راقيه ولها طله حلوه تلبس ملابس فخمه وتنانير ميد وبناطيل يعني توها بنت وراعيه كجوله
تزوجت وهي ام 18سنه اكبر عيالها
ديالا 18 سنه صديقه الجادل الروح بالروح
و نايف 14 اخير نواف 10 سنه
زوجها سعد مستشار السفير باسبانيا عمره 40 سنه وحيد امه وابوه لكذا امه معه باسبانيا بس ابوه متوفي من سنين))





بدور جالسه بغرفتهم تكلم ابتسام مرت خالها من الجوال
وعندها معالي حاطين مايك
ومن عرفوا بجيت خالتهم بشروا ابتسام وحرصوها يجون
سكروا وطلعت بدور لجدتها تشاركها الفرحه اما معالي دقت للبتول بتقنعها تداوم بكره ( الثلاثاء) ويتركون الغياب لثلاثاء الجاي لان خوالها بيكونون هنا كلهم ومثل العاده لاتجمعوا تدرس يوم وتغاب ثلاثه ....




هابي كانت مع يوسف اخوها يلعبون بالقيم بوي
ويضحكون كانوا جالسين عند امهم اللي تصلي بالمصلى
ومن سلمت امها قالت لها تروح تنادي جدتها في البراد هنا
راحت هابي وباست راس جدتها اللي منسدحه ومتوسده زنوباتها وانتوا بكرامه وعندها الجادل متوسده يدها وتسولف عليها
/جده
/ لبيه
/ تقول امي تعالي في البراد هناك
الجده استقعدت/ امك وينها فيه؟؟
/ بالمصلى
قامت تفك شيلتها وتلبسها زين/ يالله جايه
رجعت هابي ليوسف اخوها
والجده مسكت يدها الجادل وقومتها وطلعوا من مجلس الرجال اللي كانوا فيه من بعد ماكلمت بنتها للحين
صلت بالمصلى




كنت اسوي كشنه للعشا بس والله بالي مو معي بالمره
من عرفت بقصه ولايــف وانا افكاري تروح تجي مابين شفقه ومابين الم لحالها
هي صح قالتلي قصتها كامله بس انا ماحبيت اشوه صورتها بعين البنات (معالي وروابي) لكذا سمعتها من هنا ودفنتها هنا
ولو انها تثير فيني تساءلات كثيره
لو حابين اقولكم ماعندي مانع
عشان تعرفون ان الظغوط والصدمات مو بس تجينا من الغرب ياما ناس قراب يجرحون ويعذبون
ولايــف امها ماتت بخلوه مع رجل مو محرم لها بشقته وبعد التشريح اتضح انها تتعاطى
وقتها كانت ولايــف ام 12 سنه
ابوها من الصدمه جته جلطه وكان عندها اخو عمره 15 سنه بس كان كبير وفاهم ومن انتشر خبر امه والعار ملاحقهم وكان الكل يعايره بامه
ولانه صغير مالقى من يدله وياخذ بيده او يمنعه عن الحرام
صار ينام مع اخته اذا حس بقهر من الناس كانه يعاقبها بذنب امها تقول كانت تعرف ان اللي يسويه عيب وقالت بتقول لابوها ضربها وفهمها ان اللي يسويه معها عادي كل الناس تسوي كذا
متى صحت؟؟؟ لما دخلت 3 متوسط
فهمت وكبرت عقليتها بس وقتها اخوها مات بحادث من سنه هنا عرفت انها مو بكر
وان اخوها ضيع شرفها مثل ماضيعت امها شرفهم
تقول كانت بتقول لابوها بس ابوها
من بعد الجلطه وحالته تدهور إلى ان انشل
شلل نصفي بعد وفاه ولده
صار وقتها هو كل العالم لها وهي اعتزلت الناس ابوها صار الاخ اللي ماعرف معنى الاخوه الحقيقيه والام اللي تنكرت لامومتها صار ابوها كل عالمها وحدود دنياها هي اللي تاكله وتشربه حتى توضيه وتلبسه
بس لما كانت بثالث ثانوي تعب والسايق ما انتبه له وفارق الدنيا وهي بالمدرسه
اعتزلت الكون بكبره
وعاشت بين جدران قصرهم كانها بسجن
ولو ماوجود المربيه كانت لحقت اهلها
ومره من المرات كانت برمضان والمربيه حقتها من اللي تحرص على الصلاه بالمسجد
اقنعتها تروح معها
ورضت وما انتهى رمضان إلا وهي تحس بانشراح بصدرها ورضى عن نفسها
اصرت ترجع لدراسه لانها محتاجتها ودرست قبل العام ونجحت بمتياز وهالسنه هي اول سنه لها بالجامعه مع انها بعمر معالي بس القدر
المهم في الموضوع انها انخطبت في ثالث ثانوي ومن قالت للعريس كان دين وربي سخره لها وقال سنه وبيطلقها وفعلا تطلقت ورجعت لحياتها من الجديد بس اللي خلاها تنتكس وتنضم لهالشله وتطلع مع الشباب كانت تبي تنسى فهد وذكرى فهد وحب فهد
فهــــد الانسان اللي انتشلها من الضياع سنه رغم معرفته باللي صار إلا انه يعاملها بالحسنى ويحترمها وبعمره ماضايقها
ويوم الطلاق طلقها وهي ماتعرف بنيته وطلع من حياتها بصمت بعد ماكتب بيته باسمها
هالشي اللي عجزت تتحمله وتعبت نفسيتها بعده
وللمره الثانيه تصر ترجع للحياه وترضى بقدرها
هنا تلقتها شله فاسده وحاولوا يشوهوا سمعتها بس ربي هداها قبل فوات الاوان
واصرت تبدا صفحه جديده بيضاء خاليه من ملذات الدنيا ومغرياتها وكلت امرها لربها ورضت باللي مكتوب على جبينها
وبدت مع ربها معاهده جديده وتوبه صادقه
الله يكون معها ويسخر لها من يعينها على ذكره وطاعته

طلعت من ذكرياتي لما شفت معالي تمسكني بخوف
/ بدور وشفيك؟؟
انتبهت وابتسمت/ لا بس البصل اعمى عيوني
ضحكت وضحكت معها
تركتها تكمل الشغل لان وراي ملابس جدي في الغساله




ولايـــــف.... طلعت من الفله للحديقه من تركت جامعتي وشله الفساد
وانا اشوف الدنيا غير
والناس طيبين ....تغيرت نظرتي عنهم سابقا
المهم اني بديت اهداء واستقر
امممممم ماعرفتكم بنفسي انا ولايف
20 سنه
عرفتوا قصتي وعرفتوا برائتي وعرفتوا فهد كيف ربي ارسله بطريقي عشان ابدأ صفحه جديده بس الناس ماتخلي احد بحالها وكيف انتهت قصه الصياعه وايام الدجه وكيف ان ربي حط بطريقي ناس ادعيلهم بكل سجده بالتوفيق
تنهدت وجلست اطالع السماء اول ماكان لي قريب ولاحبيبي اشكي له همي وضعفي وظروفي بس الحين غير صرت اعرف ربي والجأ له بكل مكان وبكل زمان اشكي له ضعفي وقله حيلتي وهواني على الناس

قمت اتمشى وانا اتأمل هالمكان ايام شهد نضراتي الذايبه لفهد
ومشاعري الصادقه
وطاعتي العمياء له ورضاي بحياتي ولو اني انحرمت من ابسط حقوق أي بنت متزوجه بس الحمد لله راضيه وانا اشوفه بحياتي كان عندي امل انه يسامح وينسى الماضي بالذات انه يعرف مالي يد فيه
بس من صحيت بيوم ولقيت ورقتي معلقه على باب الغرفه اللي انام فيها
تلاشت احلامي وضاعت امالي
بس اليوم اتمنى له حياه سعيده مع انسانه تعوض صبره خير
ولقيت ورقه البيت اللي صار لي
ومعه رساله اسف يقول انه ماقدر يسامحني وينسى ماضيي
عذرته وشكرته ودعيت له من اعماق اعماقي
من يومها اجرت فلت ابوي
بٍـ 100 الف في السنه
وبنصف هالمبلغ دعمت جمعيه الايتام وكفلت لي طفله يتيمه
كانت طول سنتين هي بمثابه بنت لي كانت كل شي جميل بذيك السنتين
كنت ازورها بالمركز كل يومين ومن لهيت بجامعتي والتزمت الحمد لله صرت ازورها كل اثنين وخميس تيمنن بحديث نبي الامه محمد صلى الله عليه وسلم حين قال يحب يعرض عمله بهاليومين وهو صايم
فانا الحمد لله احرص على صيامهم وازور وسن فيهم
عمرها 5 سنوات وهاديه لحد الانطواء بس ملامحها حلوه وشعرها اسود
بكره بستلم 100 الف حق الاجار
ومخططه اطلع وسن من المركز واربيها عندي محتاجه ناس بحياتي
كلمت المعهد وقالوا ماعندهم مانع وحللوني وسألوا مع من اسكن وكم اسرتي وكم دخلي وهل عندي اطفال او لا واشياء كثيره سووها
وبالنهايه جت الموافقه بس البنت بيسون لها تحاليل واوراق مدري وشهي ومن هالكلام
وطبعا خذوا عنواني وتليفوناتي واني لو ابترك البيت ضروري يعرفون ومن هالكلام الكثير
في حاله لو طلع للبنت معارف يعرفون يجيبونها
بعد هذا كله قالوا
بستلمها بعد اسبوع
وطلعت مع رئيسه الخدم اللي من ايام فهد لسوق هناك
اخترت لها غرفه واخترت ديكورها والوانها
وركبوها اليوم العصر
كانت بجنب غرفتي ومساحتها كبيره لدرجه اني قسمتها لقسم فيه سرير نومها وملابسها
وقسم فيه دولاب اللعابها وطاوله وكرسي ومكتبه صغيره فيها قصص ودباديب وعرايس
وتلفزيون وافلام كرتون
ماتركت شي إلا وجبته لها حتى نفس اللعاب المركز والالعاب التراكيب و العاب فيها ازرار للاذكار وصور القران وادعيه


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1