منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها رواية أبسألج يا أرض وش اللي خلاني أحبه / بقلمي
جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

وآخييييييييييييييييييييييييرا صااار اني انزلهاا لكمـ ^^ ..

اول شي علومكم و اخباركمـ

هذه قصتي اليدييده ( أبسألج يآ أرض وش اللي خلاني أحبهـ ..)

طبعاً الروايهـ إماراتيييييييييييييهـ ... ^^ .. بقلمي ..^^ .. وأتمنى أنكمـ أتابعونهااا ..^^ ..

وشسمهـ بعد أنا ما أحلل الناااقل بدوون ذكر المصدر ليومـ الديييييييين

وبعد شوي بنزل البارت .. ^^ ..

أختكم جهوون

جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ << قلم جهوون




البارت الأول ..




(( حبيته وهويته وياريت حلمي يتحقق معاهـ ... آه شو اسوي الحينة .. نايم ولا يالس ولا شو أحوالهـ .. لين متى بس بيحس بي .. لين متى ... اه اه والله احبه رغم كل شئ ))



يالسه لحالها تفكر بالحلم اللي بنته طول هالسنين .. بس قطع افكارها صوت أمها تناديها ...



أم خالد : يالود الود وينج..؟



الود: هذاني .. يايه يايه يمهـ..



أم خالد: من متى اترياج أنا ..



الود: السموحه منج الغالية .. وراحت وحبت امها ع راسهاا .. أمري بغيتي شئ ..



أم خالد: روحي نادي أخوانج بننجب الغدا ..



الود: إن شاء الله أمايهـ وربعت تنادي خوانها ...




بعرفكم ع العائلة ..



أبو خالد : متوفي من يوم كان حمد صغير



أم خالد: حرمة بيت مربية عيالها التربية الصالحة..



خالد : 24 سنة يشتغل بالشرطة .. وهوه طويل واسمراني وجسمهاا وايد حلووو



الود: 20 سنة تدرس بالتقنية مع بنت عمها المها وماشاء الله عليهاا صج بنات هالعايله وايد حلووات يتميزوون ببياضهم بس مب كلهم وعيونهم الزيتونه ، أما الود فكانت غير بيضه وويها دواري وعيونها عسليه ومتوسطه بالطول وضعيفه



حمد : 18 سنة آخر سنة له بالثانوية .. وحبوووب واايد ... ووهوه الغريب فييه انه طويل وضعيف يعني جسمه رياضي .. وعيونه كباار و بنيه غااامجه ..




بيت بوحمدان . . . عم الود ...



بوحمدان : ريال خايف الله وملتزم بصلاته ودينة ويحب عياله وعيال أخوه واايد ويعتبرهم شرات عيالهـ ..



أم حمدان : حرمة طيبة واايد وتحب عيالها وتخااف عليهم ومربيتنهم تربيه طيبة .



حمدان: 24 سنة ويشتغل بالشرطة ويا خالد ولد عمه ويحبهـ وايد ورفيجهـ الروح بروح .. وهوه بنفس طووول خالد وأسمراني وعيونه كبااار عسلييهـ ..



المها : 20 سنة تدرس بالتقنية مع بنت عمها الود ... وويهااا طويل وعيونهاا خضر ومحدده بالبني وبيضه بياااض الثلج ...



حميد: 18 ثانوية عامة مع حمد ولد عمهـ ... وهوه اسمراني وطويل وضعييف وعيونه بنييهـ



العنود : 17 ثاني ثانوي ... وحبوووبة واايد وتحب أختهاا ... بس هيييه سمرهـ ، وطويله هممم هيييه ولوون عيوونهاا سوده مثل أبوها



هدى : 14 سنة دلوعة أمها وأبوها بالإعدادية وماتحب بنت عمها الود ودوم تتضارب معاها .. بتعرفون ليش بعدين .. ، أما هدى هاااي غيير ، ويهااا دوااري و حنطاوية ومتوسطه بالطوول



وعيونهاا سماويه





طبعاً العائلتين ساكنين في فلتين بس مابينهم حواجز (( يدار يفصل بين الفلتين )) ...



وبتخبركم بعدين عن باقي الشخصيات ..




.................... أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ



الود: خالد .. حمد ..



خالد و حمد : .................. رقوود



الود وهي تشل اللحاف من على خالد : خلوود قووم .. وتروح عند أخوها الثاني حمد .. حمود حبيبي قوووم بسكـ أرقاااد ..



خالد معصب : تراج صدعتيناا خلينا نام .. ورد اللحاف ع ويهه



الود وهيه تصارخ : قووووومووووووووووو أقوووووووولكمـ أماايهـ تنتظرنا ع الغداا وبعدين أنتوا ماصليتوا .. قووموووووووووووووووووووووو




خالد : أووف أووف محد يرتاح من هالودوه ..



حمد من الصراخ نقز : بلاج الود شو فيج تصارخيين



الود وهيه معصبهـ : ساعة لين ماتقومون .. قومو صلوا وتعالوا تحت أمايه تتريانا ع الغدا ..



وظهرت من الغرفة



خالد : أنا كم مره خبرتك تقفل باب الغرفة



حمد : أوهوو خلني فحالي .. من هالصريخ كل يوم الواحد ينسد نفسه عن كل شئ .. أسكت عني دخيلكـ



خالد : الشره هب عليك عليه أنا اللي أعتمد عليك



حمد سوالهـ طاف وظهر وروح يغتسل وخالد وراهـ .. صلوا ونزلوا تحت يتغدون ويا أمهمـ وأختهمـ



أم خالد: تو الناس ..



خالد وحمد ويحبون راس أمهم وروحوا ويلسوا يتغدن ...







.....................العصر 5.30 المها روحت عند الود بيت عمها ..



طق طق طق ..



أم خالد: قوم ولدي شوف من يانا ..



خالد وهوه قايم : إن شاء الله أمايهـ وروح وفتح الباب ..



المها : مرحبا وتبتسمـ



خالد : مراحب ياهلا في بنت العمـ



المها : أهلين أخبارك خلود ..



خالد " ياحلات أسمي ع السانج بس ماعليه أنا خلود هاا أراويج " : خلود فعينج ...



المها : شو هي مشكلته في الحياه " : ارحم عمرك أدلعكـ



خالد " آخ أحبج شو أسوي ماروم أقولج شئ يزعلج " : ....



المها " بلاه هاا سرحان " : خالد بتوقفني عند الباب ..



خالد : ها .. هيه .. تفضلي ..



المها : اللي ماخذ عقلك يتهنابهـ ...



خالد " لوتعرفين انج ماخذه عقلي ماقلتي هالرمسهـ " : ....



المها : لا إله إلا الله الولد صابه شئ .. أدخل أحسن لي .. وتركته عند باب الصالة وحدرت داخل ...



أم خالد: هلا والله بالغالية بنت الغاليه .. تو مانور البيت ..



المها : منور بوجودج الغالية وروحت وحبتها على راسها .. ويلست



أم خالد: شحالج .. عساج طيبة بنتي .. وعلومهم الأهل ..



المها : الحمدلله تمام ..



أم خالد: خالد خالد ليش واقف عند الباب احدر داخل ..



خالد في عالم ثاني وأنتبه أنه أمه تناديه : هاا هيه .. إن شاء الله أمايه وحدر ويلس مجابل المها ..



المها : خالوه اليوم ولدج أسلم علسه مايرد عليه ..



خالد " هذا وقتج خليني أشوفج على راحتي .. أنا أراويج ماعليه : وابتسم أبتسامه خبيثة وبدلع : أمايه تقولي خلود ..



المها بخبث: أرحم عمرك أدلعك هذا ويهي جان كلمتك مرة ثانية ..



خالد " لادخيلج أنا الغلطان أروم ما أرمسج ولأشوفج تبين تذبحيني أنتي " : خلاص آسفين



أم خالد: وشعنة ماتسلم على بنت عمكـ ..



خالد : خلاص أمايه أسف ..



المها : لا لا لا لا لا لا لا



خالد ورافع حياتهـ : شو لا لا لا لا لا



المها : هههههههههههه ماشئ ماشئ



أم خالد : لا إله إلا الله أنتوا ماتيوزون ..



المها : خالوه علميه يحترم البنات



أم خالد: ههه ماعليج منه



المها: ههههههه



خالد " آخ ياقلبي بنتحر صدقوني بنتحر .. شو حلاتهاا يوم تضحك مع غمازتها وعيونها اللي تذووب الرووح .. لالالالالا أنا خلاص ذبت بهواها ذبت " ...



المها : خالوه وين الود ...



أم خالد: أتغدت ونامت .. ومابتنش إلا المغرب ..



المها : خلاص عيل أنا أترخص الحينهـ بروح أذاكر ..



أم خالد: على راحتج .. والله يوفقج بدراستج ..



خالد " شو لا بتحرميني من شوفتج يالغزال .. شو اسوي.... شو اسوي هيه لقيتها " : خذيني معاج بروح أشوف حمدان .



وظهر معاها خالد ..



وهم يتمشون رايحين بيت بوحمدان .. وهم يمشون في الحوي ..



خالد : احم احم نحن معكم عبرونا شوي عطونا ويه ..



المها أبتسمت : ........



خالد : زعلانة



المها " أنا أراويك " : تبا شئ أستاذ خالد



خالد " خيييبة صدق زعلانة مني " : لو يلومني في حبج بس ..



المها استحت ووخت راسها : عيب تقول هالكلام



خالد : المها



المها : لبيه



خالد : لبيهـ حايهـ ..



المها : تفضل ولد العم امر شو تبي



خالد : رضاج والله آسف وماراح أعيدها مره ثانية ....



المها : مسامح خالد كم خالد عندنا في العائلة إلا وحد



خالد : في العائلة بعد ياربي ." : أحم أحم أعرف



المها وعلامات التعجب في ويها وواقفة فمكانها ماتحركت وجسمها كله يرتجف وحاسه بدوخه فظيعهـ : قــ قـــ .... طآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ




.



.



.



.


جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

--------------------------------------------------------------------------------

البارت الثاني ..



................................ في غرفة هدى والعنود كالعادة يتضاربن



العنود : أقولج أنا بيلس أنا أكبر عنج



هدى : ماشئ اليوم كله يالسه على الكمبيوتر دوري الحين



العنود : قلت لج دوري فاهمة



هدى : اوووووووه مب قايمة يعني مب قايمه



العنود : عشر دقايق بس ... رايحه وراده لج ..



هدى : خليها ساعة



العنود : بعدين بتقومين



هدى : بقووم ...



العنود : اوكيه بعد ساعة رادة لج وراحت العنود عنها ويلست هدى تسولف ويا ربيعتها ع المسن..



.............................. بيت بو خالد .. في غرفة حمد



حمد : أقولك فالليل بمرك الحين هب فايج ..



حميد: اوهوو أنزين انا متملل ..



حمد : انزين أنت تعال .. .



حميد: لا مب ياي .. فالليل أشوفكـ



حمد : اوكي برايك سلملم ..



حميد : بل بل يبي الفكه انا اراويك



حمد : ههههههههههههههههه باي



حميد : باي



حمد " ياحيك والله " :.. وظهر وروح ويلس عند أمه بالصالة ..



.................................



المها : قــ قـــ طآآآآآآآآخ وأغمى عليها .. ..



خالد وهو زاااايغ : المها قومي قومي المها المها .. ويلس يحاول بقومها بس بدون فايدة ...



ويلس خالد يصرخ : حمدان ... حميد .. عمي ... خالوا ... العنود وينكمـ ....



المها دخيلج قومي .. وصرخ بأعلى صوته وينكمـ يا أهل البيت ...



بعد محاولات شل المها بين يديه وخذاها بيت عمه بسرعة ويصرخ حمدان حمدان بس بدون فايده..



وصل عند الباب حاول يفتحه بس ماقدر يفتحة ويلس ينادي : حمدان .. حمدان ولد العم وينكـ



................



حمدان والعنود بالمطبخ ..



العنود : كنه صوت خالد برع



حمدان : هيه صوته بلاه يصرخ ..



العنود : يمكن فيه شئ



ويروحون لعند الباب ويفتحون الباب ويندهشون .. ودخل خالد المها وحطها على الغنفة



خالد: كان مافتحتوا الباب



حمدان بعده منصدم: بلاها ..



العنود وهيه زايغه على أختها : انا بروح اييب ماي



حمدان استوعب وصرخ : بلاها أختي



خالد: كنا يايين عندكم وأغمى عليها في نص الحوي ..



العنود يايه من المطبخ وترش على ويه المها بالماء: هيه انتوا ماتقومون خلونا ناخذها للمستشفى ..



خالد: حمدان تحرك لاتيلس تتهم ماصار شئ .... ويصرخ .. قلت لك ماصار شئ..تحرك



حمدان وهوه يزاعج : جب اقولك جب



خالد ساكت ولااتكلم واحترمه:....



أم حمدان نازله من فوق وشافت الوضع متكهرب وتربع صوب بنتها : بلاها المها شفيها ..



حمدان : باخذها على المستشفى ..



أم حمدان : يايه معاك دقيقة بلبس عباتي وبيب عباة المها ..



حمدان: ماله داعي أنا باخذها وبطمنج عليها ..



خالد : ياي معاك



حمدان سكت عنه عسب مايسوي مشاكل يدام أمه : يالله شغل السيارة



العنود تربع شلت عباتها من غرفتها وهدى منصدمة بلاها هالمينونة وراحت العنود غرفة المها وخذت عباتها ونزلت وراحوا المستشفى ...



دخلوها الغرفة والسكوت عم على خالد وحمدان والعنود وعلى كل طاقمـ المستشفى والزوار اللي ينتظر أهله واللي ينتظر اخته واللي واللي .... يلس خالد وحمدان والعنود على كراسي الأستراحه ينتظرووون الدكتورة تظهر ... !! وفجأأأأأة ...!




ياترى شو اللي راح تقولهـ الدكتورة لأبطالنا .. وشووو سالفة المهاا وشو اللي زيغهاا لهالدرجة وشو سالفة خالد مع المهاا ... وحمداااان ليش عصب على خالد ... أسئلة من غير أجوووبهـ بنعرفهااا قريييب .. !!


جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

--------------------------------------------------------------------------------

البارت الثالث ..




.................... أبسالج يا ارض وش اللي خلاني احبهـ ..



الود نازلة من فوق وتشوف حمد وأمها يالسين بالصالة : مرحبا الساع ولايسدن في ذمتيه.. السلام عليكم شحاالكمـ ..



حمد: وعليكم السلام انتي وينج اليوم ..؟



أم خالد: وعليكم السلام أنا بروح بيت عمكمـ قلبي مب متطمن عليهم أحس صاير بهم شئ



<<< وحليلها عند ظنها وظهرت ..



الود: حمد قوم طلعني ملانة ..



حمد: لا والله روحي جابلي كتبج أحسن لج



الود: اووف تعبت من هالمواد أقولك طلعني ..



حمد يبغي يتهرب : أنا أروح بيت عمي أحسن لي حميد يترياني من الصبح .. وتركها وراح عنها



الود: هذا يزاتي اوف محد في البيت شو اسوي اروح ايلس على لابي أحسن لي..




.......................




وفجأأأه تظهر الدكتووورة وعلامااات الحزن باينهـ على ويهاا .. ماعرف شو تقول ولا شو ماتقووول لأخوانها .. اللي من شافها حمداااان ربع صوبهاا وويااه خالد والعنود ..




حمدان : بشري



الدكتورة : يتهاا صدمهـ من شئ بس .. أختكمـ فيهااا ... .... ... ..




.



.



.



.



.



.



.



.



.



في بيت بو حمدان ..



أم خالد : كنت حاسه أنه صاير شئ لا إله الا الله ..



أم حمدان : الحين لا اتصلوووو ياربي بمووووت من الخوف عن بنتي ابي اطمن



أم خالد وهيهـ تهديها : ان شاء الله مافيه الا كل خيير



أم حمدان : صار لهم ساعة وماتصلوووو



حمد وهو متوتر ويتصل على حمدان بس ماحد يرد : مايردوووون خالووه



أم حمدان وهيييه زايغة : حاول يا ولدي الله يخليييكـ ..



حمد : ان شاء الله خالوووه



وينزل حميييد من فوق ويجووفهم متوترييين (( بلاهمـ هذيلهـ .. )) : السلااااام عليكمـ .. شحالكم شخباركمـ



حمد : صج فاضي



أم حمدان : اختك في المستشفى ونتصل ومحد يرد علينااا



حميد وعلامات التعجب بعينهـ : أختي ..!! أي أخت ..



أم حمدان : أنت راقد ولاهمكـ شئ



حميد سكت وراااح يلس ع طرف



....................





حمدان : بشري



الدكتورة : يتهاا صدمهـ من شئ بس .. أختكمـ فيهااا أنيمياا حادهـ وهيهـ هاملهـ عمرهاا لازمـ تأكل أكل ينمي جسمهاا مب زين لهالحد وصلت بهال الأنيميييااا لو شوووي كانت راحت فيهاا ...



خالد : شوووووووه .. !! أنيمييااا ..!!



حمدان أنصدم منه (( هااا بلااااه ) :: .. ؟؟ !!



الدكتورة : عن أذنكمـ ولو سمحتوا بعد ساعة تقدرون تظهرونهااا بس أهمـ شئ أكلهاا ودواهاا أداوم عليييه ولازم تتعالج .. الحينهـ بكتب لهااا الأدويييه وحد منكمـ أيي ويااخذهـ ويصرفهـ



حمدان : مشكورة ماتقصريييين والحييين بيهـ وباخذ الوصفة عسب أصرف الأدوييهـ لأختييي .. <<< وتمـ ساكت عن خالد وسوالهـ أكبر طآآف .. ويلس عندهمـ لحد الدكتورة تخلص



العنود وهيهـ تصيح : كل منهااا لا تأكل ولا تشرب غير بالقطاارهـ وهالكلييهـ زايده عليهاا يارب شو بجاااوب أمي الحييين أكيييد يالسه تحاااتي ..



خالد : كل شئ مكتوووب يالعنوود وإن شاء الله ترجع مثل قبل وأحسن بعد ..



حمدان عصب : أنا راايح أشووف الدكتووور وأخذ عنهااا الوصفة ... وراح ولا عطاهمـ فرصه يردون عليهـ ...



وعقب ساعهـ صحت المهاا والكل تحمد لهاا بالسلامهـ ورجعووو للبيت ...




ملاحظهـ ..(( خالد ماقال لهمـ أنهااا شافت قطووه إلى ظهرت لهاا فنص الحوووي ...))




....................... عند هدى فغرفتهااا ..



هدى : بلاهاا هاااي صار لهااا أكثر عن ساعتيييين ولا يت ونازعتني غريبة صاير شئ .. !! خل أنزل تحت وأشووفهااا وييين مافيني تعصب بي وتفرني برع الغرفة .. و انام فالصالهـ ..




هدى وهيه نازله من فوق ومرتبشه على الآخر وتغني بصوت عالي ..



أنت روحي لي إذا أحيااا وأنت كل العمر وحياتكـ ..... ياحبيبي ليه تتغلى وانت عندي عارف غلاتكـ .




أم حمدان وهيه محرجه : أسكتي فضحتيناا .. أختج بالمستشفى وانتي تغنييين ماتستحييين على ويهج ..



هدى وهيييه منحرجه ماتوقعت بيت عمها موجودييين : أختي .. !!



محد رد عليهااا رااحت ويلست على الغنفة بدون لاترمس حد منهمـ مافيهاا يحرجوون عليهاا .. وتمت بأفكارها .. (( عنودوو بالمستشفى بلااهااا ))




أنفتح الباااب .... دخل وسلم ويلس ...



.



.



.

جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

البارت الرابع .. !! ؟؟! !




أنفتح الباااب .... دخل وسلم ويلس ...



بوحمدان : لاتحاتون ماعليها شر إن شاءا لله



الكل : إن شاء الله



.......... فسيارة حمدان الجو كان متكهرب بين حمدلن وخالد ... وهدوووء وسكووون ومحد ينطق برمسه ..



بعد عشر دقايق وصل حمدان البيت ... وحدرت المها والعنود داخل البيت .. أما عند حمدان وخالد..




................ في السيارة



حمدان : ولد عمي سامحني



خالد : لا عاادي ولووو انتي ولد العم



حمدان :أنا عصبت عليك مادري شو صار لي لما شفت أختي طايحة وانت شالنهاا .. يعني بعد أذنكـ انت صح ولد عمها بس مايحق لك تشلها ...



خالد وهوو منكسر ماهو بأيده لما شلهاا محد رد عليييه يعني يخلييهاااا في الحوي ويهدها .. ورد على خالد وصووته شوووي كان ينبان عليه الحزن : عادي مسموح الغالي وأنا آسف لاني شليتها لما كانت طايحهـ أنا اسف



حمدان : ماعليييه انت مثل أخوهاا .. يعني مب زعلاان



خالد والصدمه كله بعينه (( أخوهاا )) : لا مب زعلاااان وابتسم .. ولكن من ورا هالابتسامه حزن كبييير يجووول في خاطره



حمدان : يالله عييل خلنا ندخل داخل ورانا محاضرة طوول عرض .. عاد لتفظحنا عنودووو ..




.... وحدرووو داخل ..



حمدان وخالد : السلاام عليكم .... وراحووو يسلموون على الموجوودييين



أم حمدان وهيه محرجه على ولدهاا :: انت من متى نتصل بك ليييش ماترد ..



حمدان أرتبكـ .. : ء ء ء ناسي فوني بالسياره



خالد يبا يشرد : أنا بعد نسيتهـ بغرفتي ..



حمدااان : أمايه .. تراا المهااا فيهااا أنيمييااا حادهـ وكانت بتروح فيهاا ... هذاا دوراهاا عطيهاا وأكلوهاا عدل ..



أم حمدان وهييييه زايغه على بنتها : شوه انيميااا انتي تبين تذبحيينيي .. ليش لما نسألأج ماتردييين عليناا .. هاا وشوو سبب هالأنيمياا .. خبرينييي .. ارمسي ليش صاخه.. تبين تموتيني انتي ..



حمدان : بعد عمر طويل امااايه .. وبعديين خلاااص الحين الحمدلله اهييه بصحهـ وعافيه الحييين بس عطوهااا تأكل عدل وتتغذى ..



المهاا (( ياربي اناا شو بقوول لهمـ ، أقوول لهم ان ورااا قلبي اشياااء واشيااء ماتنقاال ... أقوول لهم اني من الحزن بنتهى ... أقووول لهم ان سبب مرضي هوو قصة أنطوت من ذكرياتي أه يايمه خليني ساكته .. اللي فيني أكبر من كل اللي يصير لكم .. .آه متى أمووت وأرتااح متى .. ))



ابو حمداان : شو فيج صاخهـ ... يالمهاا وين وصلتي ..



المهاا : ها هيه ... لا لا



ابو حمدان : بلاج يا بنتي .. .شئ يعورج .. !؟



المها : لا يبه مافيني الا كل عافيية ... انا بروح ارتاح بالغرفة ..



ونشت والدمعه حايره بعينها تنزل ولا لاء ... وراحت عنهم للغرفة ... وطاحت على شبريتهااا وتصيح بصووت عالي ... (( ياربي لييييييييييييش أنا لييييييييييييييش ... ياربي ارحمني ياربي ارحمني ........... )) وتمت تصييييح حتى غفت ونامت بنومـ عميييق




................. نرجع للصالهـ ..



أبو حمدان وهوه يرمس حرمته : من باجر تسوين لهاا نظام خااص وتأكل وبغصب بعد أجبريهاا عسب ترجع لهاا صحتها ... الصحة يا أم حمدان ...



أم حمدان : ان شاء الله



أم خالد : عيل أن استأذن بروح البيت .. الود محد عندها ..



ام حمدان : الله يحفظج يالغاليه



حمدان : واحنا بعد انا وخلوود يعني بنروح



ام حمدان : ماشي روووحه



خالد يبا يشرد ويا ولد عمه : خالوه عندنا شغل وبسرعه ترابعوو للسياره



أم حمدان : لا إله الا الله من شباب هالأيامـ



حميد وحمد من الصبح طايحين ضحكـ عليهمـ ..



أم حمدان : ويديه وانتوا بلاكمـ تتضاحكن جييه



العنود : ويوووو قطعوووهمـ ..



ام حمدان اطالعتها بنظره : أسكتي انتي بعد ...



حميد وحمد بعدهم يضحكووون وزااد ضحكهمـ على العنود



بو حمدان و يأشر على حمد وحميد : أنتوا الـــ2 قومووو تعالوو ويااي بنروح انصلي العشااء



وقاموو الشباااب ويا بو حمداان وتوجهووا للمسيد أما الحريم فصلو بالبيت




وبعد الصلاه الكل توجه وتعشى وبعد العشااء الكل راح لحاله .. اللي على النت واللي ظاهر واللي واللي ...




....................... الساعة 2 بالليل



خالد وحمدان توهم حادريين البيت .. يلسوو بالصالة من التعب اللي فيهمـ



حمدان : أقولك خلود ميت يوووع



خالد : توك متعشي



حمدان : يارياال مايشبع أكل المطاعم



خالد : هذووه المطبخ أدله رووح كل ..



حمدان قام : هذااا اللي بسويه الحين ... تبي شئ



خالد : سلامتك



حمدان : خخخ توفر .. اترياني لا تروح البيت أوكيييكـ ..



خالد : أوكي ..



..... نشت من رقادها بتعب تحس عمرهااا ميييته تبي تأكل أي شئ يسد يوعها .. نزلت لين تحت ..




.............. خالد كان يالس بالصاله ويت على باله شلهـ فتم يشل :



ليت الجفا يبتعد عن حبيبي



ويبقى هواه في داري



أحبه حب المها يجنني



حبه سطى قلبي



ياليت الجفا يذبل بعروقي



وياليت حبي مايضيعي



آه من قلبي ومن عيوني



جننتني المها وحبها سيطرني



لو يحس بغلاته كان ماعذبني



وكسر قلبي وعذبني



يالمها انتي حبي وعزي



ودربي إلى أمشي ..........يالمها



<<<< من كلمااتي ..






وفجأأأأه صخ وأنصدم من اللي شافهـ ...




همممم وصلنااا لنهااية البارت ياتري شو اللي جافهـ خالد وتم ساكت ولا رمس .... .؟



وشو سالفة المهاا وحزنها الكبييير ... ؟

روح زايــــد مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

السلام عليكم


موفقه ان شاء الله



القوانين


جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السموحهـ على التأخير وبعد شوووي بنزل الباارت ...^^. . .

جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

الباااارت الخامس .. .!!



................................ أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ




وفجأأأأه صخ وأنصدم من اللي شافهـ ...



المها وهييه بعدها من صدمه .. خالد يشل ... ومن متى .. !!



المها : خاالد ...!!



خالد : ءء وعدل يلسته



المها :: صح لسانك .. وحلوو صلوتك ماشاء الله



خالد : صح بدنج .. في خاطرهـ .. (( أكيييد سمعت كل شئ الحيييين .. ))



المهاا : عن أذنكـ ورااحت عنهـ ..



خالد (( لالا وين رايحه شو هالحظ أوووف .. )) : .... أووف أووف أووف



ويدخل عليييه حمدااان ..



حمدان : بلااك تتأفف



خالد معصب : ماشي سلامتك



حمدان ( بلااه) : خالد خلوود خالد خلووود .. أوهووو وصرخ خاااااااااااااااااالد



خالد سرحان .. : .... .



حمدااان وصرررخ : خاااااااالد



خالد انتبه : هاااا شوو ... شو تبااا



حمدان : ههههههههههههه



خالد : جب



حمدان : اللي ماخذ عقلك تتهنا به الشيييخ



خالد : أنا بروح ارقد .. مع السلاامه أشووفك باجر الشيييخ



حمدان : مع السلاامه ولد العم



وراح خالد بيتهم يفكر باللي صار وبين أفكااره تذكر شئ .. .!!




......... أما عند حمدااان فيالس ياكل ويتابع المسرحيييه ..



وتحدر عليه المها ومعاها صحن سلطه ... وسندويش جبن وعصير برتقال



حمدان لما شافها استانس : اخ يا اختي ادري اتحبيني كل هاا حقي.. فديتج والله هااتي هالصينيييه انا ميت يووع .. يا سلاام في نااس حااس فييينييي اني يوعااان .. مب يالس أكل رووب وخياار



المهااا : هههههههههههههههههههه روووح لاااه .... أكلي هااا



خالد ورافع حياته وقافط من الخاطر : شو الأخت يوعانه



المها : خخخ هيييه ميته يووع



حمدان : يالله أكلي بسرعه وروحي أرقدي يالدبه ... وانا اتحراا يايبه ليه ...



المهاا : هههههههههه حبيبي والله أصلا لو تبااا الحييييينه بروح اسووويلك مثلي



حمدان : لامشكوورة .. مابي << وسواا عمره زعلان



المها :: همممم



حمدان يبتسم بخبث : وبعد أخبارج .. !؟



المها : ياربي خلني أكمل أكلي ..



حمدان : أفاا مب ناويه تعزميني .



المها : يا اخوووي سوو رجييم محد بياخذك بعدييين اللي بتاخذك بتتعقد ... بسك اكل



حمداان : هههههههه تحب أيدها أن الشيخ حمدان آل ... بيااخذهاا .. وبعدين انا ضعييف



المهاا : يالخقة



وسوت المهاا أكبر طااف لحمدان وتفكر بالشله اللي شلها خالد وفي كلامه إللي قاله لها اليوم : ..



حمدان : مهوي



المها : هلاا



حمدان : أنا زعلان



المها : أحسن



حمدان : خييييبه ليش صايره جبريييت



المها : كيفي



حمدان : ههههههههه



المها تتطالعه بنص عييين : ليش تضحك



حمدان قام : ماشي ماشي ورااااح عنهااا



المها : بلاه هالغبي والله حاله ويلست تأكل لين ماخلصت وراحت نامت ..




................................ نرجع لخالد شوي ..



أم عن خالد فيالس يفكر بالمها ويتذكر لما كانوو صغار ..



المها : خلود تعال بروح الدكان بنشتري حلاوووه



خالد : أنزيييين يالله نشرد من ودووه



المها : انزيييين بسرعه



خالد وهوه يرجع للواقع :.. هههههههه أحلى موقف مر بحيااتي ... أتذكر شكل ودوووه أم كششه يلست تصيح وتصيييح عسب محد وداهاا .... صج أيااامـ ..



ويلس خالد يتذكر المواقف اللي بينه وبين المها لما كانو صغار وبعد ساعة غفى بنووم عميق ..




............................................... أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ




البااارت السادس




تتفح الأوراق ، ويهب النسيم على أبطالنا .. وتتمايل الورود ، يوم جديد على أبطالنا ، فماذا سيكون اليوم هل مفرح أم محزن .. .؟؟




الساعهـ السادسة بتوقيت قلبي .. ^^ ... السادسه صباحاً ..



أم خالد توعي خالد : خالد خالد نش يمه نش وراكـ دوامـ ..



خالد وهوه يتثاوب : إن شاء الله أمايهـ .. وقامـ . .



ام خالد وتلتفت على حمد : حمد حمد ...



حمد : همممم



أم خالد : قوووم قوووم وراك دراسه قوووم



حمد : بنااام خمس دقااايق بس ..



أم خالد تصارخ : قوووووم بسرعه قوووم



حمد : سليييب تايم



خالد وهوه ضاهر من الحمام ( كرمكمـ الله) : ههههههههه يا المتأثر بالبيبي قوووم أونه سلييب تايم وين تبي خخخ قووم قووم ..



حمد وهوه تنرفز : قايم قايم ..



أم خالد : أنا الحينه رايحه أوعي الود وإذا رجعت وماشفتكمـ جاهزيين ياويلكمـ .. كل واحد صاير أطول عني ... وماشي عقل ياربي صبركـ ..



خالد وحمد : هههههههههههههههه إن شاء الله إن شاء الله



وتجهزوا ونزلو تحت وقبل كل شي صلو صلاة الصبح ..




............. صوب حميييد



نش حميد وتوضأ وصل الصبح أول ماخلص الصبح يسمع فونه يرن .. وتوجه له ـ ..



حميد : ألوووووووو



حمد : هلا هلا



حميد : ياربي... الصبح حد يتصل .. جووف ساعتك بس ..



حمد : كيفي ههههه



حميد : ههه اسميييك فايج اقوولك بعد شوي أشوفك اوكي



حمد : أوكي



حميد /: يالله خلص بسرعه



حمد : انزييين باي



حمييد : بااي




.................................................. ............................ في غرفة الود



الود : أنزين بغيب اليوم



أم خالد : ماشي غياب أول أمس غايبة



الود : أماايهـ



أم خالد : مافي امايه ما امايه .. يالله اترياج تحت ... وظهرت عنها



الود : ياربي أنا مادري ليش كملت دراسه .. خلني أقووم أحسن لي .. وقامت وصلت ولبست ونزلت



.



.



.



.



.



أما عن هدى .. !!



هدى : أمايه والله تعبانه . .!!



أم حمدان : بتنشين ولا أنادي أبووج لج الحينه



هدى نشت وهيه زايغه : لا شوو شوو قايمه قايمه .. ألا أبووي



العنود ظاهرة من غرفة الملابس وكانت جاهزة : أمايه



أم حمدان : خيير أنتي بعد



العنود وتحب راس اسمها : امايه الله يخليج باجر بغييب بليييز بلييييييز



أم حمدان : لا إله الا الله



العنود : والله فيني رقاد



أم حمدان : كله من هالكمتوتر إذا ماشليته عنكن



العنود وتحب راس امها وتلوي عليها : لاا لااا خلااص مابغيب



أم حمدان : لا بشله وبشل هالجهاز الصغير << تقصد جهاز النت ..



العنود وهيه تترجا أمها : خلاااص مابنسهر وعد وعد بس لاتشلين الكمتوتر ع قولتج



أم حمدان وهيه قايمه : بنشوف يالله خلصي وانزلي انتي واختج ...



وهيه ظاهره شافت حمدان وحميد نازلييين



حمدان وحميد راحوا صوب أمهم وسلموا عليها : صباح الخير



أم حمدان : صباح النور والسرور



حمدان: شحالج أمايه .. عساج بخير



أم حمدان : من وين بيي الخير وخواتك رافعين لي الضغط من صباح الله خير



حمييد وهو معصب : شو مسوين والله لأكسر راسهمـ



أم حمدان : شو تكسر راسهم ماتكسر .. صخ مب ناقصتنك انت بعد



وراحو ... وبعدين نزلوا هدى والعنود وتريقوا ... وروحوا ... وبوحمدان نزل ويا المها ونفس الروتيين .. وكل واحد توجه لشغله ودراسته .... وبيت عمهمـ مثل الروووتين يعايشونه كل يوم ..




.................................................. أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ




........................ في ثانوية الأولاد في الصف .. كان عليهم امتحان فيزياء ..



حميد يهمس : أقولك حمد حمد غششني بسرعه



حمد يهمس له : أسكت الأستاذ بيصيدنا



خليفه يفر الورقة : أقولك اسكت وشل الورقة احسن لك من مذلة حمد ...



حميد : مشكوور ... ويطرش له بوسه بالهوى ؟؟



خليفة ابتسم وكمل امتحانه



حمد بصوت عالي : أوووووف صعب شو هاااااااا



الاستاذ : أص أص وين ءاعد أنتااا في سوبر ماركت ولا في الصف



حمد: اسف استاذ بس الامتحان وايد صعب شو هاا من وين يايب هالاسئله متأكد أنهم من الكتاب أشك الصراحه



الاستاذ: ازا ماسكتيت راح اشل ورقتك هلأ فاهم



حمد : لاتشلها ولا شي بسكت



ومشى الاستاذ وبدون ماينتبه لحمد ... لف ويه حمد لحميييد ولد عمه



حمد يهمس لحميد : بدل الورقة بسرعه وحل عني ماعرف شئ



حمييد : أقوولك خلني اخلص بعدين بنبدل الأوراق



حمد : أووف مامنكم فايده .... خلوف خلووف



خليفه يصد صوبه : شوووه ... ؟؟



حمد : الحقني بدل الورقة وحل حقي ماعرف احل شئ



خليفه : انزييين دقيقه ...



حمد : يالله اتريا بسرعه قبل لايدق الجرس



خليفة: انزين .. خلصت يب ورقتك .. << وبمهاره اتبادلوا الأوراق من غير مايحس عليهم الأستاذ



ولما خلص خليفه حل لحمد : حمود شل الورقة بيدق الجرس ... وتبادلوو ...



دق الجرس وظهروا الثلااثي من الصف ..



خليفة : حمد مرة ثانية اتذاكر



حمد : ماشئ شغل شوه



حميد : ياربي كله حفظ



خليفه : داش ادبي أكييد كله حفظ هـــــع مب علمي يا حلو ..



حمد : فكناا لاااا ..



حميد : ما الشارجة لااء هههههههههههه





تنبيه :



خليفة ولد عمتهمـ ومعاهم بنفس الصف ... كان بيحدر علمي بس هالأثنين ماخلوه بحاله أونه مابينفهم من دونكـ ... وعنده أخو أسمه حارب عمره 25 سنه وهوه أسمراني شرات خليفه وعيونه كباار ومايله للبني وطويل اللي يشوفه يقوووول توأم خليفه بس شوي حارب أمتن عن خليفة ومتزوج من بنت خالته (ميرهـ ) وعنده ولد وبنت ساروه عمرها 3 سنوات وما شاء الله عليهاا جمالها غير عنهم عيونها زيتونيه شرات أمها و شعرها أشقر طبيعي ووايد كيووت وسعيد سنه ويا سبحان الله كوبي بيست من أبوه.. ويشتغل بالجيش ، وعنده أخت وحده وهييهـ ساره 16 سنه بأول ثانوي مع العنود وربيعتها ، وهمممم بعدد شسمه اهيييه طويله يعني مب وايد طووويل وشقرهـ وعيونها مايله للرصاصي .. << لما أقوول لكمـ بنات هالعااايله غيير .... ^^




............................. في ثانوية البنات ..




العنود وساره وعليه ونوف وفطوووم ومريووووم يتمشن في الساحة ..



العنود : متى بتخلص هالمدرسة بس



عليه : ماعليه مب باقي إلا فصل ..



نوف : شو سويتي اليوم في الإمتحاااان



العنوود بإنفعال : سهـــــــــــــــــــــــــــــــل ..... شرااات المااي



ساره : جب أنزييين ... صعب



نووف وتنزل للأرض وتحط أيدينهاا على راسهاا :: دمــــــــــاااااااااااااار



فطوم: صدقج ... معقد والله



عليه : بس سؤالييين صعب والباااقي ترتووب



العنود : هييييه صدق اصلا شو اللي مب ياااي بالامتحاان ... كله سهل ومن الكتاب ..



فطوم: هيييه منوه قدج .. ماشاء الله عليييج دحيييحه ..



العنود : هههههههه ...




ترن ترن ... ترن <<< صووت الجرس



فطوم : لاااااع علينا فيزياااء الماده اللي ما احبهاا .. .. حد يبااا يشرد ويااااي



ساره : وياااج



العنود : بخبر عليكم بعديييين ... ماعليييه عند المس ..



ساره : جب أنزييين



عليه : يالله نروح بسكمـ هذربهـ زايدهـ .. << وبعد محاولااات مع فطوم وساااره روحواا للصف .




.................................................. أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ


توقعااااتكمـ


جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

.................................................. أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ




البارت السابع .. !!


الساعة 3 إلا ربع ... أم خالد تتصل بخالد وتخبره إيرد أخته من الكلييهـ ...


أم خالد : خلوود أعقل وروح رد أخت


خالد : أووهووو انزييين انزييين في أي أوامر ثانيه


أم خالد : لا مشكوور .. مع السلاامهـ


وغير خالد طريجة متجه لكلية أختهـ ..


.................................................. أبسألـج يا أرض وش اللي خلآآني أحبهـ ) في الكلية)


المها رايحه صوب الود بنت عمها : أسكتي لا ... أوووف


الود : بلاج عايفة عمرج


المها : أمايه تقووول تعالي فالباص .. الدريول محد


الود : أنزين هدي .. هدي


المها : اسكتي الباص متى يمشي الا الساعة 4ويمكن أكثر أو اقل شو بيصبرني وأتصلت لحمدان قالي عنده شغل ... أخ يا رااسي بصيييح


الود : انزييين خلاااص هدي .. تعالي ردي ويااي


المها : أنا بروح اتصل بحمدانووه بحاول ويااه


الود : اذا قالج مشغوووول ... ردي ويااي


المها : ان شاء الله


ورااحت المهااا تتصل بأخوها ..


المها : لا تستهبل تعال لي حراام ... حاول وياهم


حمدان : أقولج عندي شغل ماتفهمييين الساعة 4 بيييج يالله باااي .... < و بند الفووون بويه مها


... أما عند الود فركبت السيارة


الود : هااي


خالد : هايات


الود : كيفاااك اخووياااا


خالد وهوه طفران : تماااام ... وانتي


الود : تماااام ..


ويرن تلفووون الود .... : خلووووود وقف وقف .. المهاااا بترجع ويانا


أما عن خالد فماصدق ان المها بترجع معاهم فرجع للبوابه ...: .....


المها : دودوووه وينج أختفيتي


الود: هيه انتي بلاج صدعتيييني لا تصارخييين أنا عند البوابه بسرعه تعالي .. ( وخالد كاان بيرمس بس أشرت له الود أنه يسكت )) وابتسمت بخبث ..


مها : أوووف زين باي ... الحيييين رااح ايييه ..


الود : تعالي انا عند البواابه اتريااج وياا دريولنا


وخالد فج عيووونه بصدمه ومفوووول من الخاااطر أنا دريوول الحينه ... !! ومليون سؤااال فبالهـ كان بيرد بس الود تأشر له يصخ .. :: ...


الود : هههههههههه اقولج مهووي يالله تعالي


المها : قوليله لدريولكم .. ماما مهااا يجب الحييين سووو عطر كتيير ههههههههه


الود : هههههههههههه بس مهووي تعالي ولا امشي عنج واييييد ترمسييين


المها : ذليتييينيي .. يايه يايه ..


الود : باي ...


الود وتتطالع خالد : خخخخخخخخخخخ دريوووول بيتنا خخخخخخ حط عطرر ماما مها يجي واكككككككك


خالد عصب : صج غبيه هذا دريول البيييت .. هب اناااااااا


الود : خخخ كح كح ... مهوووي خلتك دريول


خالد : ياربي اناا ليش اركب بنااات مخبل بالسيااره ويااي


الود : اقووولج سوو عمرك دريول تراا مهووووي سوالفهاا خبااال ..


خالد ورافع حياته : لا والله


الود : صدق والله انزييين مقلب صغيرووون


خالد اووف هااي وايد ترمس الله يعيينيي عليهم : انزين بس اذا زعلت انا مالي خص فاهمه


الود : انزين يالله حط الغترة على كتفك شرات الهنود


خالد : هههههههههههههه يالغبية قبل لا أحط انتي يالسه عندي ..


الود : اووه صح .. ونزلت وركبت وراا


خالد ولمح مهاا : هذيييه بنت عمج وصلت


الود : غير لهجتكـ ..


خالد وهوه طفراان من الخاطر ..


المهاا فتحت البااااب : هلااا والله عثمانوووه .. شخبارك


خالد ويحاول يقلد عثمااان دريولهم : زين ماما


الود : انزيين سلمي علي ... مب بس عثماانووه


المهاا : توني شايفتنج ... وانتهبت المهاا لعثمااان : اوووه عثماااانووه من متى تلبس كندووورة ..


الود : اصصص لا يعصب بنااا ... وبعدين مالج خص بدريولناا


المها : كيفي


الود : سخيفة تعرفين


المها : من زمااان


الود : مهووووووووواااا


المها : لا تطري أسمك على شفاتكـ ...... تراك ناسي من أكوون << من كلماااتي


الود : يعني من تكونييين


<<< وخالد يسمع المها وهي تقصد أهوه يعرف أنهااا تكتب شعر بس عمره ماسمعها ..




المها : أكون واحدن من هلك يا الغلا .. وأكون حبك اللي انبنى<< من كلماااتي


الود : ياويل حالي أنا منووو اعترفي خخ


المها : جب جب ويا هالرااس


الود : تراني خبرتك أنك بعيييد ... وقلت انك مانكـ حبيييب << من كلماااتي


المها : صدقني ماتي بالحب غدار .. ولاني بالغلط مصباح << من كلماااتي



وسكتتت وماكملت ..




شو السبب اللي المهاا سكتت عنه ... وليش سكتت ... شو سر عيونهاا والحزن اللي فيهاا ... ؟


أسئلة كثيرة مالها أسئلة ... ؟ ولكن راح نتعرف عليهاا في الأجزااء الياايه ..


جـ ـهـ ـون ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

توقعاتكمـ ... ^^ ..

والسموحهـ على بعض الاخطاء الإملائية بالرواية فأنتوا طوفووو خخخ

متابعهـ طيبه

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1