غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 05-11-2011, 01:40 AM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي عطيتني وجهك وأنا جيت كلي محروم والمحروم ماينعطى وجه / بقلمي , كاملة


سلام اليوم بحطروايتي وابي تفاعلكم


عطيتنے وجهك وأنا جيت كلي ,,
محروم والمحروم ماينعطئ وجـہ ,,


للكآتبه :
آتعبني جفاكـ

12/9/1432
11:35 ص





في بيت ابو سالم ( فلاح )رجال كبير بالسن فقير على قد حاله عنده 6 بنات ثلاثه متزوجات
نتعرف عليهم بوقتهم وعنده ثلاث بالبيت آكبرهم
اسرار 17 سنه بيضآء وحلوه عيونها وساع وناعسه كحيله ولونهم عسلي فاتح شفايفها مليانه
ولونها فاتح شعرها لونه بني فاتح لنص ضهرها وكثير مره لاهي طويله
ولاقصيره جسمها ممتلئ هاديه وعاقله بس اللي يدوس لها على طرف تلعن جدفه وحساسه بقوه
غير عن البنات من ناحية اللبس والتكشخ والدلع لان وضعهم المادي ما يساعد
وانهار وابرار تؤآم 15 سنه بيض وضعاف وطولهم متوسط عيونهم كبيره وسوداء شفايفهم فاتحه
شعورهم لين كتوفهم الفرق بينهم ان ابرار فيها شامه فوق شفتها من جهة اليسار صغيره
يحبون يشتغلون ويتحركون كثير وآصواتهم آربع وعشرين ساعه واصله برى وحده آطول من الثانيه لسان
آمهم متوفيه من 10 سنوات وعايشين حياتهم عادي ابوهم شديد شوي عليهم ويحب يفرض
كلمته عليهم وعصبي مايحب احد يخالف كلمته وطيب معهم بس بحدود ....طبعا رح
تستغربون ليش آسمه ابو سالم وماعنده ولد لآن ولده سالم آكبر من اسرار توفى لمن كان
صغير وماصار عنده ولد بعدها


الموهيم نبداء مع الروآآآيه

جالسات البنات بالمجلس يتابعون التلفزيون ومندمجين مع المسلسل الي يتابعونه
قطع عليهم صوت التليفون طلع ابوهم من غرفته ورد على التيلفون

ابو سالم :آآلووو
....:بيت فلاح سالم الفلاني
ابو سالم :آيه نعم آنا فلاح خير آخوي
.......:بصراحه مادري وش آقولك
ابو سالم بخوف:آخوي تكلم فيه شي

اسرار لفت على آبوها وعلامات التعجب فوق رآسها وحست آنه فيه سالفه كبيره من نبرة صوت آبوها

ابو سالم :وش تقوك وانت شعرفك فيهم
........:آنا من المستشفى وآختك هي الي عطتني الرقم
ابوسالم :لاحول ولاقوة الا بالله آن لله وآن اليه راجعون يعطيك العافيه ياخوي ماقصرت انا بتصل فيها
.....:الله يسلمك طيب مع السلامه
ابو سالم :الله يسلمك ماقصرت هلا

اسرار قامت عند آبوها وجلست جمبه :خير يبا شفيك
ابو سالم رفع يديه عن وجه وطالع في بنته بحزن : زوج عمتك حصه توفى
اسرار:من جدك يبا
ابو سالم :الله يرحمه
اسرار:امين يارب طيب وعمتي شلون
ابوسالم :بكلمها شوي بشوفها
اسرار حزنت حيل على زوج عمتها كان طيب معهم ويزورهم كثير ويجيب لهم هدآيه
ويعتبرهم مثل بناته آلي ماشفهم بحياته
دخلت غرفتها ودمعت عيونها وهي تتذكر امها واخوها واللحين زوج عمتها الي حبته
وعزته كثير صحيح آنها ماتشوفه كثير
لانه بعيد بدوله ثانيه بعيد عن السعوديه رفعت يديها وبدت تدعي لكل الي فارقوها
وتركوا هالدنيا وراحوا عند ربهم
حزنت على عمتها صحيح انها قاسيه معهم بس مهما كان عمتها
الكبيره بالسن يعني بالخمسينات واللي ماعندها عيال يساعدونها ويوقفون معها بمصيبتها حتى
زوجها ماعنده عيال من زوجته الاولى
شلون رح تعيش وهي ماتعرف
آحد هناك وحتى لو جت بالسعوديه وين بتعيش في بيت ابوها ودايم
مشاكل معها تعوذت من آبليس وقامت صلت
لها ركعتين وطلعت لخواتها تسوي لهم عشاء

دخلت المطبخ وبدت تجهز العشاء سمعت صوت آبوها وهو يتكلم مع آبوها قربت اذنها من الجدار
حتى تسمع آكثر كلمه تسمعها وعشره لا حست آن آبوها
قرب من المطبخ وراحت بعيد عن الجدار وبدت تقطع البصل

ابو سالم بالمجلس عند البنات :وين اسرار
ابرار:تسوي العشاء
ابو سالم :روحي نادي عليها بسرعه
ابرار:طيب ...قامت نادت على اسرار وجت معها
اسرار:خير يبا بغيت مني شي ؟
ابو سالم :آجلسي
اسرار جلست وهي مستغربه شيبي منها :آمر يبا جلست
ابو سالم :آنا بقولكم موضوع يخصكم كلكم
انهار بلقافه :قول يبا شصاير
ابو سالم :زوج عمتكم حصه توفى
ابرار:طيب وحنا وش يخصنا بالموضوع
ابو سالم :يعني عمتكم وحيده رح تعيش لحالها وهي رافضه
تجي هنا تعيش عندي وطلبت مني طلب وماقدرت آردها
انهار:وش عندها ؟
ابو سالم :تبي وحده منكم تعيش عندها وتصير مثل بنتها
البنات تقلبت وجيههم وكل وحده تطالع بالثانيه بحزن شلون بيتكيفون عندها ويتركون بعض
انهار بعصبيه :لاوالله هذا الي ناقص تبي تفرقنا عن بعض وشلون انت توافق تخلي وحده
من بناتك تروح عندها وهي بديره غير عن ديرتنا
هاه وهي تتشرط حضرتها ليش ماتجي هي هنا بدل ماتفرقنا عن بعض ولا تعودت على الدلال وماتبي الفقر
ابوسالم :بس آسكتي مو بكيفك انتي اللي تقررين انا جيت آشاوركم وحده منكم رح تروح
ومافي غير هالكلام عجبكم والا لا عندكم يومين يومين بس
ووحده منكم رح تروح هناك ..وقف وطلع برى البيت

ابرار وهي تبكي :والله مارح اروح لاي مكان لو على موتي شلون يبينا نروح عند وحده ماتحبنا ولاتبينا
حتى ماتتشرف فينا حتى لو جت هنا بس تطالع فينا
من فوق لتحت ولاحنا عاجبينها ليش لاننا ايتام وميتين من الفقر
انهار:آكرهها اكرهها شلون بعيش عندها آآآه آآآه ياربي آهي آهي
اسرار دمعت عيونها على حال خواتها وضمتهم لها بقوه كل اللي قالوه صح هذآ وهي بعيده عنهم وماتحبهم
حتى ماتسآل عنهم شلون لو عاشوا عندها
وبدت تمسح عليهم وهي بدآخلها حزن كبير ماتدري وش رح تسوي
ابرار :تكفين مآبي اروح قولي له والله رح تعذبنا
انهار:آآآه تكفين يااسرار والا بطلع من البيت ولاارجع صدقيني آسويها
اسرار وهي تمسح دموعها:لاتقولين كذا آنتي وهي خلاص آنا اللي
بروح وبتحمل بس آهم شي تبقون مع بعض
انهار وهي تضم آختها بقوه وتبكي:لا تروحين منو يبقى لنا تكفين لاتروحين
اسرار:هذا اللي لازم يصير وحده مننا لازم تروح
ابرار تركتهم وراحت لغرفتها وهي متيه من البكي
اسرار وهي تحاول تهدي اختها:لاتخافين انا بتعامل معها زين وبحاول
اكسبها بعدين وين يعني بروح بتذبحني يعني هههههه
انهار:تضحكين وانتي ماتدرين وش ينتضرك هناك حياه غيره وعيشه غير وآنسانه غير
اسرار:مكسينه تخيلي لو كنتي مكانها صحيح هي شوي قاسيه بس يمكن لانها ماتعرفنا ولاتعودت علينا
انهار:ياربي ليش كذا
اسرار:يوه منك عاد خلاص انا رآضيه اني اروح .......بس بداخلها ميته من الحزن



في اليوم الثاني

قامت اسرار من النوم الي ماتهنت فيه كلما غفت تذكرت اللي ينتظرها قريب
دخلت الحمام غسلت وجهها وجلست عند خواتها وابوها اكلت لها كم لقمه وقامت

ابوسالم :تجهزي بكرا تمشين
اسرار بلعت ريقها:طيب بس آبي آكمل دراستي
ابو سالم :مو مشكله عمتك رح تدرسك
اسرار:طيب اللي تشوفه
ابرار:خلاص يعني تروح عننا
ابو سالم:وين يعني تبي تروح عند عمتك ماهي رايحه بيت غريب اعتبريها تزوجت
انهار:على الاقل نضمن انها عند ناس زينه
ابو سالم طالع فيها بعصبيه:يعني شقصدك هاه تكلمي
انهار نزلت راسها بالارض خافت من ابوها
اسرار:عادي انا بروح ..........وقفت وراحت لغرفتها وهي تعد الدقايق الي رح تمشي بسرعه
شلون بتعيش عند عمتها وبديره غريبه ماتعرف فيها احد شلون تترك خواتها وابوها المريض
فتحت كبت ملابسها الفاضي اللي فيه ملابس قديمه واحتارت وش رح تاخذ معها مافي شي ينلبس
دمعت عيونها وبكت بقوه ماودها تروح هناك كل شي رح يتغير عليها

دخل عليها ابوها وشافها وهي تبكي حزن عليها وعلى حالها قرب منها وجلس قدامها
بدت تمسح دموعها وتحاول تخفي حزنها ابتسمت لبوها :هلا يبا بغيت شي
ابو سالم:انا ادري ان ماودك تروحين هناك وتتركين خواتك وديرتك بس صدقيني هناك احسن لك
انا ماقدر اصرف عليكم كلكم وعمتك رح تحطك بعيونها وتعتبرك بنتها وبتعيشين احلا عيشه
انا ماقدرت اسعدكم يمكن تلاقين السعاده عندها وتعوضك عن كل شي قصرت فيه معكم
اسرار وهي تبكي : لاتقول كذا بالعكس سعادتي اني اشوفك بخير ومانت محتاج احد صدقني
يايبا الفلوس ماتسعد ولاتقدر تفرح قلب حزين الفرحه اني اكون بينكم
ابو سالم : تكفين لاتبكين قطعتي قلبي وربي ابي لك الخير انا خلاص يابتني تعبت ومابقى بالعمر كثر ماراح
لازم ارتاح لما اشوفك متهنيه وعايشه حياتك
اسرار:بسم الله عليك بعد عمر طويل ارتاح انا عايشه
احلا حياه وانت مو مقصر علي شي ....مسحت دموعها بيديها الصغيره
ابو سالم:طيب قومي البسي عباتك نبي نطلع شوي
اسرار:وين ؟
ابو سالم :البسي بودي انهار لموعدها وبطلع معك شوي
اسرار:اللحين
ابو سالم:شفيك ايه اللحين يالله انتظركم برى

طلعت اسرار مع اختها وركبوا بالسياره
انهار:وين تبين تجيين معي ؟
اسرار:لا آبوي يبيني اروح معه مشوار
انهار:وين تبون ؟
ابو سالم :اخلص جوازها وهالشغلات
انهار:طيب هي شدخلها تروح معك
ابو سالم:مالك دخل عاد يالله آنزلي اشوف
انهار:آآآف طيب

نزلت انهار بالمستشفى حق الاسنان تراجع موعدها
وابو سالم آخذ اسرار للسوق يشتري لها شويت آغراض

ابو سالم وهو يدخل السوق:يالله اشتري الي تبينه
اسرار مستغربه:ليه شعندك ومن وين لك الفلوس ؟
ابو سالم :آشتري وماعليك ولاتكثر آسآلتك ولاتنسين خواتك نقي لهم معك
اسرار هزت رآسها وهي مستغربه وبدت تتسوق وتشتري لها ولخواتها وكلما تقول خلاص نطلع ابوها
يجبرها تشتري ولبس كشخه بعد صحيح انها مستغربه من اهتمام ابوها الزايد وحرصه على انها تشتري
ملابس وكشخه بعد استغربت منه بس الشي الوحيد الي جاء في بالها انه متضايق على فراقها وجايبها
يعوضها ويحسن صورتها قدام عمتها

اسرار:خلاص يبا بس آكيد الحساب يطلع غالي
ابو سالم:ماعليك من الفلوس اشتري كل اللي خاطرك فيه وانا بدفع
اسرار فرحت:جد كل الي خاطري فيه
ابو سالم بابتسامه:ايه جد
اسرار لفت عن ابوها وهي داخلها شعور حلو وفرحه كبيره غمرتها وبدت تآخذ من التيشرتات وتقيسهم
وتطقم عليهم صحيح انها مو متعوده على هاللبس لكن قدرت انها تطقم وتنسق ملابسها بذوق
لفت اسرار على ابوها بعد مآخذت وقت طويل بالتنسيق وحست
ان ابوها سرحان وآصل عالم ثاني بعيد عن عالمها
قربت منه وهي بدآخلها الف سؤال وسؤال بكل شي يصير لها
اسرار وهي تهز يد ابوها:وين وصل الحلو
ابوسالم لف عليها وتنهد بقوه :قريب هاه وش باقي
اسرار:قريب ايه اشوف عينك
ابوسالم يضحك على شطانة بنته:آيه قريب يالله باقي العبايه لازم تشترين عبايه جديده وحلوه
اسرار:لا ماله داعي كلافه
ابو سالم:لا كلافه ولاشي كم اسرار عندي
اسرار:مشكور يالغالي
ابو سالم وهو يآخذ الاغراض من يد بنته ويسبقها على المحاسب
حاسب ودفع المبلغ المطلوب وراحوا على لمحل العبايات



::::::::::::::::::::::::::::::::::

بعيد شوي عند انهار خلصت موعدها وطلعت من دكتورها وجلست
بغرفة الاستراحه تستنى ابوها طبعا ماعندها
جوال علشان اذا خلصت تتصل بآبوها وكعادتها جلست تستنى
لين يجي ساعه ساعتين مافي مشكله عندها
تقلب عيونها يمين ويسار وتقراء باللوح الموجوده وتطالع
بالناس وتحسد اي بنت تمشي وبجمبها امها تتمنى لو تكون
بمكانها وامها معها تطالع بالبنات الي في سنها وكيف
عايشين حياتهم بدلال وفلوس وعز وتتحسر على حضها
قطع عليها تفكيرها صوت مرآه كبيره بالسن جالسه جمبها وتتسولف عليها

انهار:هلا خالتي
المرآه:يابنتي هاك اتصلي لي على ولدي اسمه فارس ............ومدت لها الجوال
انهار وهي تآخذ الجوال:ان شاء الله
تورطت انها ماتعرف وين تلاقي الرقم فتحت الجوال وبدت تحوس
وتلف وتدور طلعت طبلة بطارية الجوال من كثر ماحاست فيه
ولقت الاسامي بدت تدور على الاسم بس نسته وحست انها
تدور على الفاضي ماتدري شتسوي قررت
انها تسآل المراه وتشوف الاسم
انهار:شسمه ياخاله؟؟
المرآه: فارس
انهار (آها لقيته هذا هو فارس يافارس سويت انجاز فله )
سوت اتصال بعد ماحاست مره ثانيه ومدت الجوال للمراه وكلمت ولدها وانهار تتآملها بنظرات حب وعطف
المرآه بعد ماخلصت من المكالمه:وش سمك يابنتي ؟
انهار:انا آسمي انهار
المرآه:الله يحفظك لآهلك آسمك حلو
انهار:تسلمين ياخالتي
المرآه :انتي خلصتي موعدك؟
انهار:ايه خلصت
المرآه:ايه وليش ماتروحين للبيت
انهار:انا استنى ابوي لين مايجيني
المرآه:اتصلي فيه خليه يجيك
انهار:لا هو يجي
المرآه :براحتك
انهار وهي تشوف كارت المرآه وشافت موعدها الجاي 25 من الشهر
المرآه: متى موعدي الجاي شوفيه لي ؟
انهار:بخمس وعشرين من الشهر
المرآه: الله يعين
انهار :ايه والله لاسنان بلشه
المرآه: صادقه يابنيتي
دق جوال المرآه وردت عليه
انهار:جاء ولدك
المرآه :آيه جاني يالله مع السلامه الله يحفظك
انهار وقفت معها :خليني آساعدك
المرآه:مابي آكلفك عليك كافي آني آدوختك بطلباتي
انهار:بالعكس وسعتي صدري الله يطول بعمرك
المرآه :الله يسلمك
انهار مسكت يد المراه وبدت تمشيها شوي شوي وتسولف معها لين طلعتها الباب ولما طلعت برى اول
ماشاف امه تطلع من الباب نزل من السياره ومشى تجاه امه مسك يدها الثانيه ومشاها بعد ماشكر انهار

وانهار بقت بمكانها وآقفه مصدومه مذهوله عرفته هو نفس
الشخص الي كانت تشوفه نفس البدله العسكريه اللي لابسه
نفس كل مره تشوفه فيها لما يكون طالع من مركز الشرطه
الي جمب مدرستهم نفس الشخص الي كانت تتعمد لمن تطلع
من المدرسه قبل تعطل تمر من المركز حتى تشوفه وهي
تمشي راجعه للبيت كان نفسها تعرف بس آسمه واللحين
عرفت اسمه وعرفت امه بعد بقت واقفه بمكانها مذهوله مو مصدقه
اللي تشوفه صارلها شهر ونص من آخر مره
شافته فيها يالله صدفه وآحلا شي حصل لها حست انها ملكت الدنيا كلها
بكفها حست على نفسها ووقفتها الي بنص الشارع
بعد ماسمعت صوت السياره رجعت ورى عند الباب وهي تستنى ابوها
وتفكيره بهالولد الي تعذبت من التفكير فيه كل ليله
صارلها ثلاث سنين على هالحال من دخلت المتوسط سرحت بخيالها المتعب
لبعيد وتذكرت شغله مهمه آذا كانت تبي تشوفه
مره ثانيه لازم تجي بتاريخ 25 ايه لازم تجي شلون ماتجي حزنت شوي
لانها ماعرفت الوقت كم بس ماهمها رح تجي بدري
من تداوم الناس رح تطلع بوجيههم رجعت لمكانها بالاستراحه تستنى اهلها
يجونها وماحست بالوقت الي راح صارت الساعه 3
العصر وماحد جاها خلاص المستشفى بيسكر مافي غيرها وغير العمال والممرضين
طلعت برى تستنى وقفت ربع ساعه تقريبا
وبعدها وصلها الفرج ركبت السياره ولاتكلمت ولاكلمه تضايقت من الي حصلها
وتآخير اهلها ولمن هاوشتها الدكتوره
وقالت لها دآيما تتآخرين شلون نسكر وانتي موجوده مالك اهل والا اهلك
مايبونك ضايقتها هالكلمه ولاقدرت ترد عليها

اسرار:نونو شوفي وش جبت لك
انهار هدوء مانطقت ولاكلمه
اسرار مستغربه :خير ام لسانين ساكته غريبه
ابو سالم بضحك:ههههه ايه والله بالتاريخ تنكتب
اسرار:ههههه اقولك شوفي وش جبت لك من السوق ملابس وعبايه جديده
وحتى جبت لكم مقاضي للبيت الثلاجه رح تصير فل
على كيف امك رح تصيرين دوبا واكبر مني بعد ههههههه
ابو سالم:خليها تسمن احسن من الضعف تقولين مسواك
اسرار:ههههه والله لو اسنانها تتكلم ياه تقول ارحميني كل يوم موعد
ابو سالم:على طاري الموعد وش سويتي اليوم
انهار لافه من الجهه الثانيه والدمعه بعينها ابد ماهي رايقه لهم آبد
ابو سالم:آكلمك لايكون ضرسك يعورك ماتقدرين تتكلمين
اسرار لفت عليها من قدام :آنا بشوف وش فيها هذي
انصدمت اسرار لمن شافت اختها تبكي وعيونها حمرآء خافت عليها لايكون فيها شي كبير
اسرار:انهار شفيك ليش تبكين
ابو سالم لف عليها :انهار شفيك يعورك شي ؟
انهار وهي تبكي :عادي تآخروا كل مره ماوراي شي حتى الناس
الموظفه ماوراهم اهل وبيت عادي يستنوني لمن اروح ويطلق سراحهم
صح كل اللي قالوه صح انا ماعندي اهل يبوني والا لو يبوني الاقيهم
واقفين بالشمس بالحر يستنوني 3 ساعات وانا استنى ..تبكي بقوه
ابو سالم تنهد بقوه:ماعليش يابنتي والله انشغلت سامحيني حقك علي
انهار:ليتها مره والا مرتين على شان تنشغل بس كل مره وانت مشغول
ليتها جت على هالمره آآآه .....تبكي بقوه وتشاهق
ابو سالم:خلاص المره الجايه اوعدك مارح آتاخر لاني جايب لك جوال آذا طلعتي تتصلين فيني واجيك
اسرار:شفتي ياقمر انتي والله شايل همك اعذريه
انهار مسحت دموعها وستانست وعلى طول وجهها قدام :جد وينه آشوفه
ابو سالم واسرار ماتو من الضحك عليها
انهار:تمزحون صح
اسرار:لا وربي هذا هو ..........رفعت الكرتون لها
انهار :ياي وناسه .. آسحبته من اسرار وبدت تفتح الجهاز وتركبه صحيح انه على قد الحال بس
فرحت فيه والهديه موب قيمتها يكفي انها من الغالي ابوها باست راسه وشكرته
بعدت مافتحته وركبته تذكرت شغله :آيه صح من وين لكم فلوس شريتوا كل شي ؟
ابوسالم بلع ريقه كلما ينطرح عليه السؤال مايدري وشلون يجاوب عليه جوابه صعب حيل
انهار:يبا آسآلك من وين هاه ؟
ابو سالم:الله رزاق ماعليكم من وين اهم شي تستانسون
اسرار:اووه بس مستانسين الا طايرين فووق السحاب
ابو سالم ابتسم لهم :هذا اهم شي عندي


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::

في البيت عند ابرار جالسه بروحها ومتملله تآخروأ عليها تدور بالبيت
وتحوس ماهي عارفه وش تسوي علشان يروح الطفش
سمعت صوت الجرس وطارت بسرعه فتحت الباب
ابرار وهي معصبه:كان طولتوا اكثر عادي ماحسيت بالوقت آبد ...لفت وعطت الباب ظهرها

............:آحممم آحممم
ابرار لفت وهي منحرجه :مؤيد ؟
مؤيد وهو يبتسم :آيه وش فيك معصبه
ابرار صارت حمراء :مآفيني شي بس آهلي طالعين وتآخروا علي
مؤيد:ياربي شلون افرق اللحين ؟
ابرار:على وش تفرق ؟
مؤيد:بشوف الفرق بينك وبين اختك آنتي منو اللحين ؟
ابرار وهي معصبه:مالت عليك ايه والله تستاهل الذبحه ..لفت عنه وهي مكتفيه يديها
مؤيد وهو ينزل قدر آلاكل آلي بيده :يووه لاتنزعلين بس تتششابهين آنتي وهالهبله انهار
ابرار:بس المفروض تفرق مو انا غلاتك مثل ماتقول
مؤيد:بس غلاتي قولي قلبي وروحي وحياتي كلها
ابرار استحت:ماقدر على هالكلام آستحي
مؤيد:فديت آلي يستحون آروح ملح والله
ابرار:بس خلاص قول شعندك جاي
مؤيد:شكلك ماشفتي آلي بيدي وانا داخل
ابرار: اصلن بس اشوفك انسى كل شي ومانتبه لاي شي
مؤيد:يا آمي آقطع ملابسي اقطعهم
ابرار وهي تضحك بدلع:شفيك
مؤيد قرب منها :وش فيني بعد تسآلين فيني عذاب عذاب
ابرار وهي تبرم خصلات من شعرها:بسم الله عليك من العذاب
مؤيد :آحبك والله آموت فيك
ابرار:وانا بعد
مؤيد: ياقلبي انتي فديتك متى آخلص دراسه بس
ابرار:وجع شفيك مستعجل
مؤيد :آيه وليش ماستعجل آبيك
ابرار:يوه عاد غير الموضوع
مؤيد بخبث:ليه آستحيتي وش فيها زواج على سنة الله ورسوله
ابرار:مؤيد شكلك مو طالع آطلع قبل يجون آهلي وتصير لي سالفه
مؤيد:عادي ولد خالتك فيها شي
ابرار:بس بلحالنا بالبيت والله مو حلوه بحقنا
مؤيد:مانسوي شي تفكيرهم الغلط يطلع غصبن عنهم والا بطلعه انا جاي بس على شان اوصل الاكل
ابرار رفعت الحاجب:بس طيب آجل يالله مع السلامه .....تدفه بقوه
مؤيد مسك يدها :وعلشان اشوف الغلا كله

فتح الباب بقوه ودخلت انهار ومحمله آكياس فتحت عيونها على كبرهم لمن شافت مؤيد وهو ماسك يد ابرار
نزلت الاكياس بالارض وطارت لهم وعيونها تطاير شرار من العصبيه تكره مؤيد وهي دايم معه هواش

انهار سحبت يد ابرار بقوه:هي خير انت وهي وين عايشين حنا
ابرار لوت بوزها ونفخت بقوه لفت عنها ومشت
مؤيد:وانتي وش دخلك هاه عايشين جونا يعني وين عايشين عندك يامال الفلقه
انهار:تفلقك وترج مخك رج آيه والله تستاهل ياقليل الاداب ماعندك غايريه على خواتك
مؤيد رص على آسنانه بقوه ودفها بقوه ومشى عنها بيطلع برى البيت

اسرار تلاقت مع مؤيد عند الباب هو بيطلع وهي بتدخل :آهلين مؤيد عندنا اليوم
مؤيد آبتسم لها:هلافيك آخبارك
اسرار:تمام بخير وانت ؟
مؤيد:الحمدلله
ابو سالم :آهلين هلا مؤيد آخبارك .....صافحه وسلم عليه
مؤيد:الحمدلله بخير ياعمي انت اخبارك وعلموك
ابو سالم :الحمدلله بآحسن حال
مؤيد: طيب ياعمي آنا آستىئذنك
ابو سالم:وين تو الناس ماجلسنا معك اللحين تتغدى معنا
مؤيد:لا ياعمي والله ماقدر الوالده تستناني مرسلتني آوصل لكم هالغداء
ابوسالم:الله يسلمها سلم عليها وماقصرت مشكورين يعطيكم العافيه
مؤيد:الله يعافيك مداخيل العافيه آن شاء الله
ابو سالم:يعافيك ربي
مؤيد:يالله عن آذنكم واليوم لازم تزورنا البنات بيشوفونكم
ابو سالم: ان شاء الله هلابك

طلع مؤيد من البيت طبعا هو مثل ماشفتوا ولد خالة البنات حبيب ابرار عمره 19 سنه باول جامعه
يموت فيها وحبهم من سنتين تقريبا وكالعاده انهار تخرب عليهم بكل شي وتحب تتهاوش معه كثير
يمكن لانها تغار على اختها منه او كره من ربها وهو بعد يحس بمثل شعورها الي تحس فيه

دخلوا داخل وتغدوا من غداء خالتهم وقرروا يروحون لها بعد صلاة العشاء



:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::



بعد صلآة العشاء تجهزوا البنات وطلعوآ لبيت خالتهم منيره ام مؤيد

نزلوا البنات ودخلوا من باب الحريم آستقبلتهم خالتهم وبناتها الثنتين سميه عمرها 18 واميره 16

الخاله منيره:هلا والله حياكم تفضلوا
اسرار:الله يحييك آخبارك ياخاله
الخاله وهي تسلم عليهم:الحمدلله بخير دامكم بخير
سميه:اخيرا شفناكم
ابرار:آيه وانتي ليش ماتورينا وجهك لازم كل مره حنا
سميه:آيه وش وراكم علشان نتونس شوي
اميره:يعني تبون تبقون واقفين تسولفون هنا آمشوا داخل
دخلوا البنات داخل جلسوا مع خالتهم شوي وبعدها تفرقوا كل وحده مع صديقتها ابرار وانهار مع اميره
واسرار وسميه ويا بعض بغرفتها
سميه دخلت غرفتها وسكرت الباب وجلست قدام اسرار على السرير :آخبارك وش مسويه
اسرار وهي تبتسم:الحمدلله ماشي حالي
سميه :ياعيني عبايه جديده وش علنا كاشخين
اسرار بضحك:هههه ماتغلا
سميه:لاياحياتي ماتقصرين ما شاء الله اموركم صايره حلوه
اسرار:الحمدلله احسن
سميه:الحمدلله
اسرار نزلت راسها بالارض
سميه:وش فيك لايكون ضايقتك ؟
اسرار:لا وش قلتي انتي مافيه شي يضيقني بس انا شوي تعبانه
سميه:سلامتك ماتشوفين شر وش فيك
اسرار:الشر مايجيك مافيني شي
سميه بطرف عينها:مافيك شي اعرفك زين قولي وش مكدر خاطرك
اسرار:انا بكرا بسافر الامارات
سميه بآستغراب:الامارات وش يوديك هناك ؟ وليش تروحين ؟ وتطولين ؟
اسرار:كل هالاسئله شوي شوي
سميه:طيب تكلمي والله طيحتي قلبي
اسرار تنهدت بقوه: بروح عند عمتي زوجها متوفي بعيش عندها واصير بنتها مثل مايقولون
سميه:وليش منو قالك
اسرار: آبوي طلب مني آروح عندها تعرفين مايقدر يصرف علينا كلنا يبي يخفف شوي
سميه:اسرار لاتقولين بتعيشين طول عمرك وتتركينا
اسرار: مادري يمكن كذا يصير
سميه دمعت عيونها :لا شكلك تمزحين قولي مقلب تكفين
اسرار:ليه انا متى سويت لك مقلب والله جد
سميه وقفت وهي تبكي:آكرهك آكرهك زين ليش تسوين فيني كذا تعلقت فيك وحبيتك وآخرتها تتركيني
منو لي غيرك هاه آكرهك يالخاينه بسرعه نسيتي كل شي وتبين تمشين وتتركينا آطلعي برى
مآبي آشوفك
اسرار :سميه هدي الله يخليك انا ماقلت لك علشان تسوين كذا صدقيني مو بكيفي
سميه تصارخ بصوت عالي:آطلعي برى آطلعي مآبي آشوفك
اسرار:وربي مو بكيفي ليش مو راضيه تصدقين
سميه:لان مافي احد يجبر الثاني يسوي شي مايبيه
اسرار نزلت رآسها بالارض :ليه ياسميه تتكلمين كذا وكنك ماتعرفين آبوي انتي تعرفين ضروفنا زين
ولو كنتي تحبيني وتعزيني تقدرين هالظروف وماتقسين علي بكلامك انا لو بكيفي جلست وقابلت خواتي
وابوي ولاتركت ناس احبهم واعزهم مافيه احد يحب يترك اهله وناسه ويتغرب بس المجبور المفروض
الناس تسامحه .....لفت على سميه ...انا بطلع وبخليك وآذا حبيتي تعرفين بكرا الساعه 10 الصبح رح امشي
فتحت الباب وطلعت برى وعيونها تلمع من الحزن كل شي قاسي عليها مافي احد يقدر ضروفها ويساعدها
نزلت من الدرج وهمها كبير ماتوقعت ردة فعل سميه كذا


::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


ابرار جالسه مع انهار واميره بالحوش يسولفون ويضحكون دخل مؤيد وجلس معهم
انهار تتآفف :آنا بقوم عند سميه واسرار
اميره:وش فيك اجلسي
انهار :آذآ حظرت الشياطين ذهبت الملائكه
مؤيد:شياطين تتلبسك قولي امين
انهار:بسم الله علي كافي الشياطين اللي حولي متحملتهم غصب
ابرار:انهار ياتدخلين ياتسكتين ترى ملينا من هواشكم
مؤيد:انتم شفتوا من الي بداء هي
انهار:ياربي يعني وزارة الدفاع معنا انا بقصر الشر وبدخل احسن لي
مؤيد:ماتشوفين شر
انهار لفت عليه وكشت عليه ومشت
اميره:لحول شفيكم انتم دايما كذا هواش
مؤيد:والله هي الي تبداء وانا ماتحمل احد يذلني او يتغلط علي وخصوصا
هي اكرها طينه على قلبي وتتبلا علي
ابرار: تكرها هي عاد الي تموت فيك وهي ماعمرها سوت لك شي
بس انت الي تتغلط عليها وتحب تتهاوش معها
مؤيد:وش فيك عصبتي يعني اختنا ؟
ابرار:ايه اختنا ولاسمعك مره ثانيه تتغلط عليها .....وقفت ولفت عنهم ومشت
مؤيد لحقها :لحظه لحظه بس وش فيك زعلتي ؟
ابرار وهي تبكي : تتغلط على اختي وماتبيني ازعل
مؤيد :طيب ليه تبكين انا قلت لك شي
ابرار تمسح دموعها بيدها وتشاهق
اميره: شفيها شسويت لها انت
مؤيد:اقول طسي من هنا روحي شوفي انهار لايكون تبكي بعد
اميره:طيب ......مشت وتركتهم
مؤيد:ابرار وش فيك ليش تبكين اللحين طيب بس قولي لي ولو تبيني اعتذر لها مو مشكله بس هدي
ابرار :ماتحمل اشوفك تتغلط عليها تراها اختي كافي ان اسرار بتروح وتخلينا
مؤيد مستغرب:شقاعده تقولين انتي
ابرار:ايه بتروح وتخلينا مارح يبقى غيري انا وانهار وماسمح لاي احد يهينها او يذلها وخصوصا انت
مؤيد:طيب انتي هدي ومايصير خاطرك الا طيب
ابرار تبكي بقوه على اسرار اختها انها بتفارقهم بكرا طلعت كل الي بخاطرها من هالموقف كانت ساكته
وصابره وتحاول تكابر بس ماقدرت تتحمل وانفجرت عند مؤيد
مؤيد:ابرار تكفين هدي شوي قطعتي قلبي وربي مارح اكررها مره ثانيه ورح اعتذر منها
ولازالت ابرار منهاره ومثل حالتها ماهدت خاف مؤيد عليها وقرب منها ومسح دموعها وسحبها دخلها
داخل البيت بمجلس الرجال جاب لها مويه وشربها شوي ومسح دموعها وهدت شوي
مؤيد مسك يديها :خلاص بس هدي وقولي لي وش الي مضيق خاطرك انا ادري مو عشان انهار
انتي تبكين قولي لي وش صاير ابوك فيه شي ؟
ابرار تهز راسها بالنفي
مؤيد :طيب اجل وش فيك تكلمي وانا اسمع لك
ابرار:اسرار
مؤيد:وش فيها اسرار ؟
ابرار: بتروح عننا بتتركنا وتروح
مؤيد:وين تروح ؟
ابرار:بتعيش عند عمتي بالامارات ومارح نشوفها ابد
مؤيد :طيب ليش تروح هناك ؟
ابرار:لان زوجها توفى وابوي مايقدر يخليها بروحها وطلب من وحده مننا تروح عندها
مؤيد:شلون وحده منكم يعني كنتي بتروحين ؟
ابرار:انا رفضت وانهار بعد وهو عصب علينا وقال اذا ماتشاورتوا رح اجبر وحده منكم تروح
رضت ولا لا طبعا رفضت انا وانهار وهي قررت تروح
مؤيد:يالله ليش كذا
ابرار:اكره عمتي والله خايفه على اسرار منها اكيد بتوريها الويل ..طاحت دموعها
مؤيد:طيب انتي هدي وماحصل الا كل خير يمكن يكنسل السالفه
ابرار:شلون يكنسلها وهي بكرا تمشي مارح يكنسل شي
مؤيد:لا ابوك شكله ملزم وعنده شي وراء هالسفره الله يستر بس
ابرار:حتى انا شاكه اليوم دخل علينا محمل اكياس ولما سآلنه عن الفلوس
قلب وجهه وماعلمنا وربي حاسه الموضوع فيه ان قلبي ناغزني
مؤيد:طيب ماعليك انتي لاتشيلين هم وروقي وانا بتصرف طيب قولي لي متى تمشي ؟
ابرار:بكرا الساعه عشره
مؤيد:بالطياره والا ؟
ابرار:ايه حجز لها
مؤيد:طيب مو مشكله انا بروح لها بكرا
ابرار:شلون والله لو شافك ابوي بيسوي لك سالفه
مؤيد:مارح يدري المهم بس انتي لاتعلمين احد وانا بعلمك بعدين وش بسوي
ابرار:تكفى لاتسوي لنا سالفه مو ناقصين مشاكل
مؤيد:مو واثقه فيني ؟
ابرار:آلآ بس خايفه
مؤيد:قلت لك لاتخافين انسي السالفه
ابرار:الله يستر بس طيب انا بروح داخل
مؤيد:ليه ماودك تجلسين معي
ابرار:خاف اجلس وتصير لي سالفه ثانيه بروح وانت تعال اجلس معنا
مؤيد:طيب يالخوافه روحي وانا بطلع اسوي لي كم شغله وآجيكم
ابرار:طيب لاتطول يمكن نمشي
مؤيد:مارح اطول مادام الغلا يستناني .....غمز لها
ابرار استحت ومشت عنه


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 05-11-2011, 01:53 AM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :


بعد ساعتين او ثلاث تتراضوا البنات وصارت الامور بينهم اوكي
وودعوا اسرار بدموع وحزن ورجعوا البنات لبيتهم ابرار وانهار على طول
راحوا ناموا مايبون يتكلمون مع اسرار وهم بهالحاله اسرار بقت تحوس باغراضها
وتجهزهم وتخلص اشغالها طبعا ماجاها نوم من الخوف ومن الي ينتظرها
راحت اخذت لها شور يهدي اعصابها وجلست على التلفزيون وشوي طلع ابوها من
غرفته وجلس معها

ابوسالم:مانمتي للحين ؟
اسرار:مافيني نوم وانت ليش مانمت
ابوسالم:مافيني طار النوم
اسرار بربكه :يبا
ابو سالم:نعم
اسرار:ابي جوال علشان اكلمكم
ابوسالم:بعدين عمتك تشتري لك
اسرار:طيب لو بكلمكم شلون
ابوسالم:انا ادق عليك لاتخافين
اسرار:الي تشوفه طيب اذا وصلت هناك شلون اروح لبيتها فيه احد يجيني ؟
ابو سالم :يمكن هي تجيك لاتخافين امورك رح تمشي ولايهمك
اسرار تنهدت بقوه:آه الله يعين
ابو سالم:طيب روحي نامي مابقى وقت
اسرار:طيب تصبح على خير
ابو سالم :وانتي من آهله

سحبت نفسها تسحب لين وصلت لفراشها وانسدحت بدت تقلب عيونها
بالغرفه الي عاشت فيها من صغرها باهالزاويه جلست وذاكرت عند الباب طاحت
وانكسرت يدها من هالشباك كانت تطل على الحي بدت تتذكر كل شي
قضته بهالبيت حزنت انها بتروح ماودها تروح بس هذا الي لازم يصير
وبدت تقنع نفسها بأشياء حلوه رح تلاقيها هناك ومدرسه جديده وصديقات جدد
وحياه غير عن هالحياه الفقيره سرحت بخيالها المتعب وغمضت عيونها ونامت




:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::



في اليوم الثاني


ابو سالم يصحي اسرار عشان تستعد تروح للمطار قبل الرحله بشوي

اسرار:همممم
ابوسالم:يالله قومي ترى الطياره بتطير وانتي للحين نايمه
اسرار:آحسن خلها تطير
ابوسالم بصوت عالي:اسرار قومي ووجع ان شاء الله
اسرار قامت بسرعه وهي متمسكه باللحاف فتحت عيونها بقوه من كثر
ماخافت من صوت ابوها طالعت فيه وحست انه معصب بسرعه سحبت نفسها
وراحت تغسل وجهها ولمت شعرها لبست عباتها وجلست بالمجلس وعلى عيونها النوم

ابوسالم:كولي لك شي
اسرار وهي تتثاوب:مابي شي
ابوسالم:مايصير كولي لك شي
اسرار:بعدين يالله نمشي
ابوسالم:يالله
اسرار:طيب بس اسلم على البنات
ابوسالم:امشي امس شفتيهم يكفي
اسرار:لا مايكفي انت خذ الشنطه واسبقني
ابوسالم:طيب لاتطولين ياويلك خمس دقايق واشوفك عندي
اسرار:طيب
طلع ابوها وهي راحت لغرفة خواتها
اسرار وهي جالسه بينهم تحاول تصحيهم
اسرار:انهار ابرار يالله قوموا ماتبون تسلمون علي قبل امشي
بيبي قومي يالله ...تهز فيها
انهار وابرار كانوا صاحيين بس مايبون يقومون يسلمون عليها ماحبوا
يضيقون خلقها قبل تمشي عارفين وش رح يصير على شان كذا يسوون حالهم نايمين
اسرار:يوووه يابنات قووموا بس خمس دقايق عندي بسرعه
سمعت صووت السياره ابوها يعني تجي
اسرار:تسمعون انا بروح بس ترى رح تندمون لانكم ماسلمتوا علي
طلعت اسرار وهي تتآمل لآخر خطوه قبل تطلع من الباب آن خواتها يسلمون عليها
بس ولاوحده لحقتها و ودعتها

انهار وهي تطالع من الشباك:طلعت ليش ماسلمنا عليها حرام نكسر قلبها
ابرار:لا مو حرام حرام انك تروحين تسلمين عليها وتحزنينها خليها تروح وهي هاديه
انهار دمعت عيونها:آف أحس اني مخنوقه
ابرار وهي تبكي ضمت اختها :آدري حتى انا رح نفقدها حيل
انهار وابرار بداء حزنهم وكل وحده منهم تواسي الثانيه

ابوسالم:سكري الباب زين
اسرار ركبت وسكرت الباب
ابوسالم:سلمتي عليهم
اسرار هزت راسها بالنفي
ابوسالم:يالله ماعليه انتي امس سلمتي عليهم وودعتوا بعض وان شاء الله تزورينا
قريب وكلما اشتقتي لنا اتصلي فينا ورح نزورك ان شاء الله
اسرار هزت راسها وهي عارفه ان كلام ابوها مارح يصير لانه مايقدر يدفع
تكاليف السفر وبحياتهم ماطلعوا مكان او سافروا واول مره تسافر بطياره وتروح لحالها بعد
طووول الطريق صمت مافي احد تكلم واسرار سارحه بعيد ودمعتها بطرف عينها
بعد فتره وصلوا للمطار نزل ابوها معها نزل اغراضها وخلص اجرائتها وطلب منها تجلس
بالاستراحه تستنى الطياره ودعت ابوها وضمته وبكت على صدره مسح دموعها
وهداها شوي وتكلم معها شوي ونصحها وبعدها مشى عنها
جلست اسرار على كراسي الانتظار حست ان فيه احد ينادي لها لفت ورى وشافت مؤيد
وسميه استغربت راحت لهم

اسرار ضمت سميه:حياتي انتي متى جيتوا
سميه:من الساعه ثمانيه ونص وحنا هنا نستناك
اسرار:ياقلبي انتي
سميه:يالله تروحين وتردين بالسلامه
اسرار:الله يسلمك
مؤيد:آحممم آحممم نحنا هنا
اسرار بعدت عن سميه :هلا مؤيد
مؤيد:هلابك آخبارك
اسرار:الحمدلله
مؤيد:الله ردك لنا سالمه ان شاء الله
اسرار:مشكور
مؤيد:آسمعي انا جبت لك هديه واتمنى تقبلينها مني
اسرار:شدعوه ليه كلفت على حالك
مؤيد ابتسم لها:عشان الغلا ابرار
اسرار:ههههه طيب مقبوله مشكور
مؤيد:طيب لاتفتحينها آلآ لمن توصلين هناك وتكونين لحالك
اسرار مستغربه:وش معنى لايكون فيها شي
مؤيد:لاوربي لاتخافين بس ابرار وصتني
اسرار:اوكي ولايهمك وصلها سلامي بس تشوفها
سميه:يالله مؤيد نمشي طولنا
مؤيد:يالله
اسرار:وين تروحون وتخلوني طيب اصبروا لين مامشي
سميه:وربي مانقدر لو يدرون فينا اهلي رحنا فيها
اسرار:طيب لاوصيك على خواتي
سميه:لاتوصين حريص
مؤيد:ابرار بعيوني
اسرار:ههههه وش جاب طاريها
مؤيد آبتسم لها بدلع :علشان ترتاحين
سميه:ههههه ومن الحب ماقتل
اسرار:الله لايفرقكم ان شاء الله يارب
مؤيد رفع يديه:آآميييين
سميه وهي تسحب مؤيد الي للحين رافع يديه وعيونه فوق ويتنهد بقوه >>عايش جو
اسرار فطست ضحك على شكل مؤيد وخفة دمه جلست بمكانها والابتسامه مازالت مرسومه
على شفايفها فجآءة نادوا على الرحله المتوجه لدبي واختفت هالابتسامه بسرعه اخذت اغراضها
وراحت لباب الخروج صعدت الطياره وهي تطالع يمين ويسار اول مره تركب طياره جلست بمكان قريب
من عندها ورتبت اغراضها سمت وقرت لها كم آيه من الخوف هههه وهدت نفسها

بعد ساعتين ونص وصلت الطياره لمطار دبي ونزلوا الكل ونزلت اسرار وهي حامله شنطتها
طلعت برى المطار وهي تدور بين السيارات على عمتها بس ماشافت احد جلست على كرسي
قريب ونزلت شنطتها ونزلت عيونها للارض ونزلت منها دموع خوف وحزن ورهبه وكل شي
اختلطت المشاعر في بعضها وكونت اعاصير من الدمع ...جلست في مكانها تقريبا ساعه وهي
كل لحظه تدور على وجه عمتها بين السيارات لفت يمين ويسار بس مافي فايده
حست ان فيه شخص ان فيه شخص يطالع فيها من بعيد ماعطته اي اهميه لفت وجهه لمكان ثاني
وبعدها رجعت طالعت ومازال الشخص يطالع فيها خافت وارتبكت نزلت عيونها بالارض وخافت بقوه
من نظراته رفعت يدها بسرعه ومسحت دموعها بطرف اصبعها >>طبعا نسيت اقول انها متحجبه
المهم قرب هالشخص منها وهي مازالت منزله عيونها بالارض وخايفه

الشاب:السلام عليكم
اسرار بلعت ريقها ولاتكلمت
الشاب:عفوا اختي انتي من السعوديه
اسرار خافت منه ومدت يدها للارض بتشيل شنطتها وتمشي عنه بس وقفها سؤاله
الشاب:لحظه انتي اسرار
اسرار لفت عليه وهي مصدومه وخايفه منه شلون عرف اسمها ردت عليه بصوت واطي
ومليان خوف :آيه
الشاب ابتسم لها :خوفتيني قلت اكيد مو هي انزين يالله نمشي
اسرار وقفت مكانها :منو انت ؟
الشاب :معج عبدالله عمتج مرسلتني اييبج
اسرار:طيب وانت منو
عبدالله ابتسم على اسلوبها وكلامها وباين الخوف بعيونها :انا اصير اخو المرحوم عبدالرحمن
اسرار وكنها استوعبت الكلام نزلت بتشيل شنطتها من الارض بس سبقها عبدالله
وشال الشنطه وسبقها للسياره حط الشنطه وراء وركب بمكانه وطالع فيها من الشباك
وهو يشوف شلون تمشي وعيونها بالارض وباين الخوف والحزن بعيونها تمشي وهي تطقق
يديها واصابعها رفعت عيونها بتشوف الطريق والتقت عينها بعينه وبسرعه نزلتها بالارض
لف عبدالله عنها حتى مايربكها اكثر وداخله قلب ينبض بقوه من اللي شافه اعجب
بشكلها حيل قمر واحلا بعد
قربت اسرار من السياره وفتحت الباب الي وراء وجلست عبدالله حرك المنظره وطالع فيها وآبتسم حرك السياره
ونظرآته طول الطريق عليها آما هي ماهي منتبه له ماغير تطالع يمين ويسار وسرحانه وتفكر
تردد عبدالله كثير قبل لايتكلم معها بس حب يقطع الصمت ويسمع صوتها ويآخذ منها كم معلومه علشان يتعرف عليها
عبدالله:آن شاء الله ماتعبتي بالرحله
اسرار لفت عليه وعيونها مليانه دموع هزت رآسها بالنفي ولفت عنه
عبدالله آستغرب منها بس قدر موقفها حب يلطف الجو شوي :طيب ماقلتي لي تدرسين
اسرار بصوت وآطي :آيه
عبدالله :الله يوفقج آن شاء الله وتكملين دراستج هني وتتعرفين على صديقات يديد وترتاحين معهم
اسرار هزت رآسها بحزن
عبدالله : اول مره تيين دبي
اسرار:آيه
عبدالله:آن شاء الله تعجبج وترتاحين فيها وتصيرين وحده من آهلها
اسرار:آن شاء الله ..لفت اسرار وهي تطالع بالطريق والمناظر الي تمر منها
عبدالله لف عليها رفع حاجبه وبوز (يالله معذوره شكلها خايفه مني لهدرجه آنا آخوف موب مشكله بتتعود مع الايام)

ترن ترن (نغمة رنين عبدالله)
رفع عبدالله جواله ورد عليه :الوووو
اسرار لفت عليه
عبدالله:آيه بالطريق يايينكم آنزين آنتي وينج اللحين ؟
آها في بيتج طيب توصين على شي ........الله يسلمج مع السلامه
عبدالله نزل جواله وتكلم مع اسرار:هذي عمتج تسال عنج
اسرار بداخلها(الحمدلله انها سئلت يارب يارب تكون زينه معي )

بعد ساعه بزحمة دبي وكثرة الناس وصلوا لبيت عمتها حصه وقف عبدالله السياره
عبدالله:وصلنا هذا بيت عمتج
اسرار ماتدري آي بيت يكون فيه بيوت كثيره بجمب بعض وواحد آحلا من الثاني
عبدالله آبتسم لها بعد ماشافها تطالع البيوت باعجاب واستغراب:عجبج
اسرارهزت رآسها وهي مازالت تطالع فوق للبيوت وتتآملهم
عبدالله:هذا بيت عمتج حصه العنابي والي يمبه بني غامج هذا بيت آخوي محمد وآلي يمب بيت عمتج على اليمين
الي لونه بني فاتح هذا بيت الوالد
اسرار:ماشاء الله
عبدالله:يالله ندش داخل احسن من الوقفه
اسرار حست على نفسها وتحركت مشت وراء عبدالله
وصلوا لين الباب بعد مامشوا من عند القصر الكبير والوانه العجيبه بحياتها ماشافت قصر مثل هالقصر اللي تشوفه
غير بالافلام والمسلسلات من دخلت القصر وهي تمشي وحوالينها اشجار وزرع والوان ورود وزهر حست نفسها ملكه
بدات دقات قلبها تزيد لمن طق عبدالله الباب بلعت ريقها بقوه وغمضت عيونها لمن فتح الباب




نهآآآآآية البارت الاول

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 05-11-2011, 01:54 AM
صورة أنفاسي عطر الرمزية
أنفاسي عطر أنفاسي عطر غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


بداية حلوة وموفقة

يسلمووووو في انتظار البارت القادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 05-11-2011, 04:08 AM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


الله يحييك منورتني وهذا البارت الثاني لعييوننك يالغلا





البارت الثاني







فتحت عيونها على صوت عمتها
حصه تطالع في اسرار من فوق لتحت :هلابج حمدلله ع السلامه
اسرار وجهها قلب اللوان من نظرات عمتها:الله يسلمك
حصه :دشي شحقه واقفه برى
دخلت اسرار معها وعبدالله وراهم طبعا حصه ماتتغطى عن عبدالله تعتبره ولدها هو اللي دايم يوقف معها
ويساعدها واحيان يقولها يمه مربيته من لمن كان صغير امه متوفيه من زمان وعايش في بيت ابوه ومعاهم
آخته الي آكبر منه عمره 21 سنه يدرس جامعه واخته آلي آكبر منه 23 سنه له غرفه في بيت حصه
احيان يجي ينام عندها ومثل ماقلت يعتبرها امه

جلست اسرار في المجلس الكبير والفخم مره فتحت حلقها على الاخير وهي تشوف الاثاث والديكور والوان المجلس
شلون تفتح النفس تمنت خواتها وابوها يكون معها ويعيش بعز ودلال وبمكان غير عن مكانها الي عاشت فيه
وانحرمت من كل شي عانت وقاست وتحملت بس علشان ترضي خواتها قطع عليها صوت تفكيرها

عبدالله: سانتي سانتي........ينادي بصوت عالي
قربت سانتي :هاه بابا
عبدالله:روحي يبي جانط من سيارتي وصعديهم فوق بدار جديده
سانتي:جين بابا ....مشت سانتي برى وراحت تنفذ الي قالها عليه عبدالله
حصه مره كبيره بالسن يعني داخله الخمسن بس الي يشوفها يحلف انها بنت بال30 العز والدلال والفلوس
كلها تصغر الكبير تتلبس وتتكشخ وتهتم بنفسها كل شي متوفر لها :اذا تعبانه روحي نامي فوق
اسرار طالعت فيها وابتسمت باحراج:لا عادي
حصه تنهدت بقوه ولفت وجهها لعبدالله: عبدالله انت اليوم رحت الشركه
عبدالله ونظراته على اسرار الي بجمب عمتها جالسه :آيه رحت كل شي تحت امرج ان شاء الله
بس تخلصين العده تقدرين تداومين عادي
حصه :يالله باجي كم اسبوع واخلص العده
عبدالله:الله يسهلها ان شاء الله
اسرار عقدت حواجبها (باقي كم سبوع وتخلص ليه عدتهم تختلف عن عدتنا غريبه )
حصه :طيب آنا بقوم آسويلك عشاء
عبدالله:يعطيج العافيه
اسرار مقهوره من تصرفات عمتها الي ماعطتها وجه ولاتكلمت معها ولاعبرتها مثل الاوادم
حز في خاطرها تعاملها معها يعني المفروض تجلس معها شوي تسلم عليها تتكلم معها تشوف اخبارها
تكرمها شوي كافي ان الجوع ذابحها ومقطع بطنها تقطع تنهدت بقوه وهي تقول يعين الله هو الي يفرجها
عبدالله :تبين ادلج على دارج (غرفتك)(حجرتك)
اسرارهزت راسها بمعناة ياليت
فهم عليها عبدالله ووقف :يالله تعالي وياي ادلج
اسرار مشت وراء عبدالله وصعدت الدرج مشت مسافه بين غرف كثيره وديكورات عجيبه وصلت لاخر اللممر
الي فيه الغرف كلها وفتح لها الباب عبدالله مرت من جمبه ودخلت غرفتها وتمت واقفه تطالع فيها ومذهوله من الي تشوفه
ابتسم لها عبدالله:عجبتج هذا ذوق اختي عايشه وانا وياها بعد
اسرار:مره حلوه مشكورين
عبدالله فرح لمن سمع صوتها :الله يعافيج يالله اخليج ترتاحين ...طلع وسكر الباب وراه
جلست اسرار على السرير وهي جالسه تنطط عليه ومبسوطه على ارتفاعه ونعومته مره مريح من ملمسه
ابتسمت وهي تناظر للغرفه الي تجيب العافيه قلبت عيونها وطالعت بالغرفه كلها الوانها مره ذوق الوان هاديه
وعفويه فيها اخضر فاتح بوردي فاتح مع ابيض مخططه على جدار واحد والثانيات لون وردي فاتح و السرير
وردي فاتح واللحاف بثلاث الالوان الي في الجدار وفيه ووسايد كثيره بجميع الاحجام وبالثلاث الالوان نفسها
وعلى التسريحه عطور ومرطبات بجميع الاشكال والانواع وعلبة اكسسوار شكلها ماينوصف وبزاوية الغرفه
فيه ديكورات مثل الكنب الاسفنجي بالثلاث الالوان نفسها وورود وفيه طاوله موجود عليها حوض سمك دايري
فيه ثلاث سمكات ذهبيات ونفس الطاوله فوقها وشاح او قطعة قماش لونها اخضر وفوقها اكسسوارات بالوان الابيض
والوردي ...يعني الغرفه ذووق وابداع بمعنى الكلمه عجبت فيها مره وفرحت على اللي شافته وحست
بالراحه من تصميم الغرفه وحست بالرضا على عمتها وتوقعت معامله حلوه منها
تنهدت بقوه وقررت تبداء من جديد وتنسا آهلها وخواتها وقرايبها وكل من يعز عليها وراء ضهرها وتتناساهم

قطع عليها صوت طقت الباب ودخلت بعده سانتي الخدامه
سانتي بابتسامه:السلام عليكم
اسرار ردت لها الابتسامه :وعليكم السلام
سانتي وهي تدخل الشنطه حقت اسرار داخل الغرفه :مدام هاد شنطه مال انته وين حطي
اسرار:خلاص نزليها انتي هنا وانا ارتبها
سانتي نزلتها :مدام يبي شي قبل روحي انا تحت ؟
اسرار:ايه لو سمحتي جيبي لي معك كوب مويه
سانتي هزت راسها ونزلت تجيب لسرار الي تبيه وسكرت الباب وراها
نزلت اسرار وفتحت شنطتها وبدت توزع اغراضها داخل الدولاب (الكبت او الخزانه)
حست بالحر نزلت عباتها وعلقتها بمكانها ونزلت حجابها وكملت توزيع اغراضها


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::



مؤيد:آيه ىنا رحت لها وعطيتها حاجه آذا فتحتها رح اقولك
ابرار:طيب وش هالحاجه مايصير تقولها ؟
مؤيد: لا مايصير اقولك ليمن اتىكد ان كل شي صار مثل مابي
ابرار:يوه منك طيب انا لازم اسكر ابوي ينادي علي
مؤيد:اوكي طيب انتبهي لنفسك
ابرار:وانت بعد
مؤيد:احبك يالغلا
ابرار ضجكت بحيا ودلع وسكرت الخط
انهار:خير وشفيها الضحكه من هنا لهنا
ابرار:يوه منك من وين طلعتي لي
انهار:من اليوم وانا هنا
ابرار:جد ماشفتك
انهار:ايه لانك لاهيه مع حبيب القلب
ابرار:طيب وين ابوي سمعته ينادي
انهار:قولي وش فيك تضحكين ووجهك الوان ؟
ابرار:مو لازم تعرفين بعد ماخربتي علي
انهار:جد قولي
ابرار:ولاشي
انهار فتحت عيونها على لاخر وبوزت:ماعليه مردووده
ابرار مشت عنها وطلعت برى الغرفه
انهار:آوف منها تقهر آه بس ياربي متى يجي 25 بالشهر بروح اشوف الغالي
امحق حب من نظرات بس لاعرفه ولاهو يعرفني مالت على حظي ...كشت على نفسها وطلعت برى
البيت كله بالحوش بالتحديد كان فيه مجلس برى البيت مجلس للرجال شافت فيه جزمات كثيره برى الباب (وانتم بكرامه)
استغربت منو بيجيهم بهالوقت الساعه 2ونص الظهر جاها فضول وحبت تعرف منو اللي جايهم بهالوقت
مشت بشويش بعد مانزلت جزمتها وحطتها تحت ابطها وصارت تمشي بشويش وهي عاضه على شفتها
قربت من الباب وحطت آذنها على الباب وبدت تتسمع للي موجودين داخل

ابوسالم جالس قدام الضيف :سم
الضيف:سم الله عدوك بغيتك بموضوع
ابوسالم:آمر اسمعك
الضيف وهو ينزل القهوه :انا جيت اكلمك بالموضوع الي كلمتك عنه قبل فتره واشوف رايك
ابوسالم تنهد :الموضوع انتهاء ومافي داعي تذكره مره ثانيه
الضيف: بالنسبه لك انتهاء لكن لي مارح ينتهي لين يصير اللي ابيه
ابوسالم:ماعندي كلام غير اللي قلته
الضيف:هذي بنتي وانا لي الحق فيها
ابوسالم:بعد 17 سنه تجي تقول لك الحق فيها
الضيف :ان شاء الله 30 سنه بنتي وابيها تكون عندي
ابوسالم:تبي تاخذها عندك وتزوجها من واحد اكبر منك وتاخذ فلوسه وحلاله باسمك وهي طز عليها
ماهتميت بمشاعرها واحاسيسها وش شعورها بعد هالسنيين من جفاك وضلمك لها
الضيف:انا رح اعوضها عن كل شي وهذي بنتي وانا اولا فيها قلي وينها مادام النفس طيبه
ابوسالم:عند امها
الضيف قام وهو معصب :ليه تروح لمها هذي بنتي
ابوسالم:مثل مانت ابوها هذيك امها ولها حق مثل ماتقول ان لك حق
الضيف:امها تبيها بعد هالسنين مو هي ماتبي شي يذكرها فيني
ابوسالم:هذا الي صار غيرت رايها
الضيف بعصبيه:اسرار بنتي ولازم ترجع لي بالطيب بالغصب لازم تعيش عندي ..رفع اصبعه يهدد ابوسالم
اسمع اذا مارجعت لي بنتي رح اشتكيك انت وامها وبيينا المحاكم ورح ترجع لي لاني انا الي احق فيها
ابوسالم بنفس الاسلوب: جاي في بيتي تهددني اطلع برى اطلع برى يالخسيس
الضيف :انا طالع من عندك بس الوعد بالمحكمه فتح الباب بسرعه وطلع وانهار كانت واقفه على الباب من انفتح
الباب طاحت على الارض مر الرجال من عندها وهو يطالع فيها بعصبيه ونظرات حاده مر من جمبها
وفتح الباب وطلع وصفقه وراه بقوه
انهار بسرعه دخلت بالمجلس وهي خايفه على ابوها الي فيه ضغط وسكر وقلب اكيد رح يصير فيه شي
من بعد النقاش الحاد الي صار بينه وبين هالغريب دخلت المجلس وبداخلها زحمت افكار ماهي قادره تستوعب
الي سمعته قبل شوي دخلت بسرعه وهي تشوف ابوها جالس ويده على صدره ووجهه متغير يعطي جيمع الالوان
اختنق وصار فيه ضيق تنفس وبداء يشد على قلبه الي يالمه ويتنفس بصعوبه قربت منه وشدت على يده
وهي تصارخ بصوت عالي على اببرار
دخلت ابرار بسرعه جت ركض وعلى طول طاحت على ركبها قدام ابوها وهي مره مفجوعه
انهار وهي تصارخ:اتصلي بالاسعاف
ابرار وعيونها تدمع ووجهها احمر وترجف هذي الحاله تصير فيها دايم اذا شافت ابوها مريض
رح تعرفون ليش بعدين الموهيم راحت ركض داخل البيت وعلى طول اتصلت في مؤيد
اتصلت واتصلت واتصلت حوالي الثلاث مرات بس مافي رد اتصلت اخر مره وعلى اخر شي رد عليها
ابرار بصوت كله بكي ومتقطع :ممممؤ مؤ مؤؤؤييد
مؤيد بخوف:ابرار شفيك
ابرار بنفس الصوت:آآآ ب آآبووو آبوي
مؤيد:شفيه فيه شي
ابرار:مؤيد تعال بسرعه آآب آبوي طآآآآح
مؤيد:طيب طيب انا جاي
سكر مؤيد منها بسرعه وعلى طول اتصل بالسعاف على الاقل يلحقون عليه اذا هو تآخر
بعد خمس دقايق عاشتها انهار وابرار برعب وخوف اول مره يتصرفون لخالهم بالعاده اسرار هي اللي تتصرف بكل شي
وهي اللي تهديهم وتساعد ابوها بكل شي هي الي تعطيه دواه وتضربه ابر اذا تعب ومتهمه فيه انهار وابرار دموعهم ارربع
اربع ماقدروا يسوون شي غير انهم يبقون بجمب ابوهم ويتعلقون فيه خايفين لايروح عنهم ويتركهم بحالهم ومايدرون وش يصير
بعدها بهاللحظه طق الباب وانهار بسرعه قامت فتحت الباب وعلى طول دخل مؤيد والاسعاف وراه شالو ابوهم وحطوه في سياره
الاسعاف ومؤيد اخذ البنات ولحقوهم بسيارته وطول الطريق الخوف والقلق باين بعيون البنات
وصلوا للمستشفى ونزلوا البنات ومعهم مؤيد ويمشون بكل سرعتهم حتى يلحقون المسعفين الي يمشون بآبوهم قدامهم
دخلوه غرفه والبنات برى يستنوونه

مؤيد يحاول يهدي ابرار:خلاص بس لاتبكين ان شاء الله يكون آحسن
ابرار:وربي خايفه عليه
مؤيد:لاتخافين ان شاء الله بيتحسن انتي ادعي له احسن من البكي
ابرار وهي تمسح دموعها بيديها :ان شاء الله
مؤيد لف على انهار الي واقفه بعيد عنهم وهاديه وباين عليها انها مشغوله بشي
طالع فيها مؤيد باستغراب وفضول آكيد فيها شي كبير وحب يعرفه ترك ابرار وراح لاانهار
وقف قدامها وسند راسه على الجدار ورفه رجل على الجدار والثانيه بالارض
مؤيد:انهار شفيك ؟
انهار طالعت فيه ولفت عنه بسرعه
مؤيد بوز:انتي مزعله ابوك بشي ؟
انهار:لا هو طاح لحاله لاتتدخل بشي
مؤي:انا ماتدخل بس بشوف وش فيه طاح كذا اكيد احد مزعله معصب فيه منرفزه
انهار:ارتاح ماحد كلمه
مؤيد بطرف عينه : آكييد
انهار :آوووف بعد عني ترى مالي خلق لك اللي فيني مكفيني ....مشت وتركت مؤيد



:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


متكوره على نفسها ونايمه بين آغراضها وحوستها الي كانت ترتبها من التعب غفت وهي ترتب

حصه طقت الباب بس ماردت عليه طقت مره وثنين وثلاث بس ماردت فتح الباب ودخلت
وشافت اسرار طايحه على الارض بين اغراضها ونايمه طالعت فيها بتآمل حست انها تشبه لها
كثير وتشبه لابوها الي هو طليقها وبسرعه كشرت من تذكرت طليقها الي عيشها بجحيم وعذاب
تكره اسرار وتكره طاريها وتكره كل شي يذكرها بحياتها القديمه تطالع باسرار وتحس انها تشوف
نادر ابو اسرار بعيونها تحس الي قدامها نسخه ثانيه منه نفسها تمسكها بيدها وتخنقها بقوه لين ماتموت
وتطلع كل الحره اللي فيها وكل الحقد والكراهيه الي تكنها لابوها تعوذت من ابليس وقربت منها وبدت تهز فيها
وتقومها بدون ماتنطق اسمها
اسرار:همممم
حصه:قووومي بسرعه
اسرار بسرعه فزت:هلا عمه
حصه طالعت فيها بحقد:قومي الساعه 7 بالليل
اسرار:مانتبهة للساعه من التعب غفيت ...وابتسمت لعمتها
حصه بوزت:لاتقععدين تقصين علي قصتج قلتلج قومي تعشي وبعد العشاء بعدها ضيوف بيزورونا
اسرار:طيب
حصه:البسي وتعدلي مو تفشلينا
اسرار:ابشري
حصه طلعت وسكرت الباب بقوه وراها
اسرار غمضت عيونها من قوه الصفقه تنهدت بقوه وقامت غسلت وجهها ولبست لها تنوره طويله
لونها اسود على بلوزه خضراء ولمت شعرها ذيل حصإن << تقال متكشخه
نزلت تحت وبدت تحوس بالبيت كله واخيرا وصلت بمجلس غير الي كانت فيه وشافت
عمتها جالسه وبيدها ريموت التيفي وتقلب فيه ابتسمت لها تبي تكسبها بصفها وراحت لها
اسرار:السلام
عمتها بدون ماتطالع:وعليكم السلام
اسرار جلست جمب عمتها :تعشيتي
حصه طالعت فيها وشهقت بقوه:شو لابسه انتي ؟ شو هاللبس
اسرار مستغربه:ليه لابسه عشان الضيوف اللي قلتي لي عنهم
حصه:وتلبسين جذي شو هاللبس هذا والله حتى الخدم مايلبسونه هذا البيت لازم كل اللي
فيه يكوونون ذربين تعلمي السنع والكشخه حتى سانتي ماتلبس مثلج شفتي لبسها والا اناديها
لج مارح اسمح لج تشوهين سمعة هالبيت الي معروف عن اهله العز والذوق ومايطلع احد
منه بهالبس بنت الفقر اللي كنتي عليها قبل تدخلين بيتي ابيها تتغير تصير غير سامعتني
..رفعت يدها تآشر على اسرار من فوق لتحت ..لاعاد اشوفج لابسه جذي سامعه
اسرار دمعت :آبشري
حصه :ماعندج غير هاللبس آلي زي حقج
اسرار: لا
حصه :آنزين صعدي لطارج وانا بي وراج شوي
اسرار بسرعه راحت لغرفتها سكرت الباب وتسندت عليه وتبكي بقوه جرحتها وكلامها مثل السم
عليها قاسيه عليها وآسلوبها يذبح ويهم الواحد مسحت دموعها بسرعه بعد ماسمعت صوت مشي
جلست على سريرها واشغلت نفسها بترتيبه مع انه مرتب بس حتى ماحد يشك فيها انها باكيه
طق الباب ودخلت سانتي بيدها صينيه فيها عشاء وكوب مويه وكوب عصير وسلطه
سانتي :مادام هذا عشاء مال انتا
اسرار باتسامه :مشكوره نزليه على الارض
سانتي نزلت الاكل على الارض واطلعت برى وسكرت الباب وراها
اسرار ميته من الجوع من الساعه 10 الصبح لين 7 بالليل وماطب بطنها غير كوب مويه
على طول نزلت من سريرها على الارض وبدت تآكل بشراها ولقمه وراء الثانيه لين امتلا فمها
دخلت عمتها عليها وبيدها لبس شافت اسرار وفمها ملاين اكل ناظرات فيها وتنهدت بقوه
حصه:يعني لمى بتمين جذي لين متى بتم اعلم فيج شو هالاكل هذا
اسرار : اسفه بس كنت جوعانه
حصه:والي يوعان يسوي جذي ليتج تفطسين ونفتك منج
اسرار:والله على لحم بطني من جيت من بيتا ولاكليت شي
حصه:يعني حنا اللي مقصرين عليج صح هذا قصدج
اسرار:لا والله مو هذا قصدي بس استحي
حصه:والله خوش حيا تاكلين بشراها عشانج مستحيه الله يعيني بس ثاني مره كلي مع الوادم وعدل
اسرار:ان شاءالله
حصه نزلت الملابس على السرير :هاج البسي هذولا وعدلي شعرج فتحيه
اسرار:ان شاء الله
طلعت حصه برى وسكرت الباب اسرار اخذت اللبس وبدت تلبسه بعد ماخلصت طالعت نفسها بالمرايا
ابتسمت على شكلها اول مره تلبس لبس مثل كذا مره عجبها حست نفسها ذوق وكيوت على هاللبس
سحبت كرسي التسريحه وجلست وبدت ترتب شعرها شافت على التسريحه علبه فيها مكياج طلعت لها كحل
وبدت تدعج عيونها فيه بعدها حط لها قلوس قسمت شعرها كله على جمب وقفت مره اخيره وطالعت بنفسها
ابتسمت وهي راضيه عن نفسها كانت لابسه تنوره لين الركبه لونها غريب مره اقرب ماله البترولي وفيها حزام كبير
باللون البني الفاتح على الخصرعلى بلوزه رسميه باللون الليموني الفاتح تجي ربع كم وفتحه
سبعه من الصدر وصندل باللون البني الفاتح حطت يديها بجيب التنوره وشافت اساور باللون البني طلعتهم وحطتهم بيدها
فتحت الباب وطلعت بين ماهي تنزل من الدرج سمعت اصوات حريم واطفال وعرفت انهم الضيوف وصلوا بسرعه لفت على المطبخ
اسرار:سانتي منو فيه موجود
سانتي:فيه مادام ساره وعيال هيا وفيه مدام شيخه وعيال هيه ومدام عايشه
اسرار:اها طيب (ياربي شلون اروح اللحين مستحيه اول مره اشوفهم ياربي شلون اروح ياليت تجي عمتي اروح معها )
سحبت كرسي من الطاوله وجلست عليه ورفعت رجولها على الكرسي الي حمبه وبدت تسولف مع سانتي
اللي تسوي قهوه وشاي
اسرار:سانتي انتي من وين جايه
سانتي:اندنوسيا
اسرار:اها طيب انتي متزوجه ؟
سانتي:ايه انا فيه زواج
اسرار:عندك اولاد ؟
سانتي:ايوه فيه شولدرن 2
اسرار تنهدت :شلون قدرتي تسافرين وتخلينهم
سانتي: لازم انا في سفر عسان في سغل
اسرار:انا وانتي نفس الحاله بس الظروف الي جابتك غير عن ظروفي
سانتي:هذا مدام حصه واجد كويس هو يقول انو في جيب بنت يعيش هنا يقول بنت هو
اسرار:ياليت تعتبرني بنتها احسها شوي قاسيه علي مو عارفه السببب
سانتي: هو مافي بيبي هو يحب بيبي بس مافي
اسرار:فيه معلوم تصدقين شكلي بكون صداقه معك وكل يوم اهذري عليك
سانتي :ايس يعني هذري
اسرار ابتسمت:هههه يعني اسولف
سانتي :اها عادي مافي مسكل كل يوم تعال
اسرار:زودي حرف الياء لاتحسسيني اني ذكر
سانتي:ايس ؟
اسرار:سلامتك اللحين انتي ليش مسويه قهوتين ؟
رد عليها عبدالله : وحده للحريم ووحده للرجال
اسرار بسرعه تعدلت من سمعت صوت عبدالله ووقفت
عبدالله ابتسم :شحالج اليوم ؟
اسرار:الحمدلله تمام
عبدالله:الحمدلله شو تسوين هني ؟
اسرار ووجهها الوان استحت ع حالها واقفه قدامه بهاللبس :ولاشي
عبدالله شاف خدودها مورده حب يغير الموضوع:سانتي خلصتي القهوه
سانتي وهي ترتب القهوه والفناجيل مدري الفاناجين <<طوفوا مادري وش اساميهم ^_^
سانتي مدت له الصينيه:خلاص
عبدالله شال الصينيه وطالع اسرار:مالج نيه تطلعين
اسرار:هاه شوي انا بطلع
عبدالله رفع حاجبه:متأكده ؟
اسرار هزت راسها بسرعه :آيه بطلع
عبدالله مشى عنها وبقت اسرار تلوم على نفسها شلون واقفه قدامه بهاللبس ليه ماتحركت مشت سوت اي شي
وليش تسولف معه وتعطيه اكبر من حجمه صحيح اني غبيه لو اني مطنشته والا سافهته احسن ياربي
صحيحي اني غبيه ومهبوله وماعرف اتصرف وين راحت الجرآه الي الكل يحسدني عليها وف ياربي


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::


عبدالله مر من مجلس الحريم دخل وسلم عليهم
الكل :عليكم السلام
عبدالله: شحالكم
الكل رد عليه
عبدالله :عواش تعالي ابيج
عايشه اخت عبدالله اكبر منه طلعت معه :شو تبا
عبدالله:روحي المطبخ شوفي البنيه يالسه بروحها مستحيه
عايشه:منو ؟
عبدالله:اسرار بنت
عايشه:اها انزين بروح لها
عبدالله:انزين وديري بالج عليها
عايشه:شحقه توصيني عليها لايكون ..غمزت له
عبدالله: لايروح بالج بعيد بس باين عليه الخوف وكافي انها ماتعرف حد هني
عايشه:اوك لاتخاف انا بخليها تصير اجر من الجريه ولايهمك انت روح اللحين
قبل القهوه تبرد
عبدالله: عن اذنج
مشى عبدالله وراح لمجلس الرجال الي برى البيت بين بيتهم وبيت حصه فيه مجلس كبير وجمبه مسبح ومزرعه
وغرفة اللعاب للشبباب
عايشه راحت للمطبخ وطقت الباب:السلام عليكم
اسرار لفت عليها وابتسمت :وعليكم السلام
عايشه قربت منها وسلمت عليها:شحالج ؟
اسرار:الحمدالله انتي كيفك ؟
عايشه:الحمدلله زينه معاج عواش عايشه اخت عبدالله آكيد قالج عني
اسرار ابتسمت : لا والله ماقالي بس عرفتك اللحين
عايشه: شو تسوين هني لاتقولين مستحيه تدشين عند الحريم
اسرار:بيني وبينك ايه والله مستحيه
عايشه:ولايهمج تراهم كلهم طيبين وبتحبينهم يالله شرايج نروح عندهم
اسرار:اللي تشوفينه
عايشه مسكت يد اسرار واخذتها بمجلس الحريم سلمت عليهم ووجهها كله اللوان جلست بجمب عايشه
وبدت تعرفها عليهم وحده وحده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 05-11-2011, 04:09 AM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::



ابرار:انهار شفيك منتي معانا ابد ؟؟
انهار :ولاشي بس جوعانه
مؤيد:اجل يالله نمشي
انهار:وين؟
مؤيد:لبيتنا
انهار:انا مارح اتحرك من هنا شلون اترك ابوي
مؤيد:سمعتي الدكتور وش قال قال حالته زينه وشفتيه انتي وجلستي معه وانتهاء وقت الزياره يعني لازم نروح
ابرار:لايكون تبين ترافقين معه ترا مايصير هذا قسم رجال ياحظي
انهار:جد يعني مايصير ارافق معه اذا كلن قسم رجال
مؤيد وابرار ماتو من الضحك عليها
انهار بوزت
ابرار:يالله مؤيد خلنا نمشي
مؤيد:حاظر يالله مشينا
طلعوا من المستشفى وراحو لبيت خالتهم ينامون عندها على مايطلع ابوهم من المستشفى
مؤيد :يالله نزلوا سكورا البيبان عدل
انهار:طيب ...صفقت الباب بقوه ...كذا زين
مؤيد عض على شفته :الله ياخذك سيارتي راحت فيها
انهار:انت قلت سكروها عدل
ابرار شافت مؤيد معصب وانهار تستفزه حبت توقف اللي يصير :مشينا يعني لمتى واقفين
مؤيد فتح الباب بمفتاحه وعينه على انهار ونفسه يقوم يترفسها
انهار تطالع فيها وترفع بهالحاجب وتمدد لسانها
ابرار وقفت قدام انهار وبدت تطلع سحرها نظراتها وابتساماتها وحركاتها الي يحبهم فيها حتى تخدر مؤيد وتهدي اعصابه
مؤيد ابتسم لها :فديتك وه بس
ابرار ابتسمت :وانا بعد
انهار صرخت :وجع ان شاء الله بسرعه قدامي ...حسبت ابرار ودخلوا داخل
مؤيد الابتسامه اللحينها على شفاته تعرفله عدل
دخلوا البيت وسلموا على خالتهم والبنات وتعشوا انهار كان باين عليها التفكير وانها مو مع احد ابد
سميه:ياهو تعشي
انهار:انا اكل وش فيك
ابرار:انتي اللي وش فيك اليوم مو معنا ابد
اميره: اكلتوا البنت خلاص خلوها اكيد تعبانه من وقفت المستشفى
انهار:فديتها اللي تفهمني
سميه:آه بس اللي تفهمني تركتني ياربي يابنات تتوقعون وش تسوي اللحين ؟
ابرار:اممم اكيد طالعه اللحين
انهارتنهدت بقوه :بلاكم ماتدرون
اميره رفعت حاجبها :وش فيه شي ؟
انهار :اشياءات مو شي واحد
سميه وهي ماسكه الملعقه بوجه انهار :تكلمي لابهاذي طيحتي لي قلبي
انهار:طيب رح اتكلم بس هدوا اعصابكم بالاول وابي وعد الكلام لايطلع لاي احد الى لمن آتاكد من صحته
ابرار:طيب خلصينا
انهار:وين الوعد ؟
الكل :وعد
انهار :طيب يجيكم العلم امس ياطويلات العمر لا وين امس اليوم الظهر اتوقع قبل لايطيح ابوي طلعت من البيت
ورحت بتمشى بالحوش
اميره:احد يتمشى الظهر
ابرار ضربت اميره:اسكتي خلينا نسمع كملي
انهار:طيب شفت جزمات برى استغربت من بيجينا بهالوقت يوم قربت اذني على الباب وبديت اقط معهم
تخيلوا وش سمعت ؟
سميه:انخطبتي ؟
ابرار:ايه انخطبتي ؟
انهار:مالت انا قلت خيالكم كبير بس خساره طلع محدود على قد هالعقول
اميره:طيب كملي ماعليك من عقولنا وش قال سمعتي ؟
انهار:انه ياربي وش لون رح تستقبلونها
سميه:قولي
انهار :يقول انه ابو اسرار
الكل صدمه
انهار :ايه يقول انه ابوها ويبي ياخذها عنده لاكن ابوي يقول انها راحت لامها
يعني عمتي حصه ماهي عمتها تصير امها والرجال هذا طليقها جاي يسآل عن بنته
واللي سمعته اكد لي ان هالكلام مو مزحه ولاكذبه الا كل اللي قالوه صحيح يعني كل
اللي حنا ماشي علينا طلع كذب ابوي كان يدري وهو اللي مخطط لكل هذا هو يبي
اسرار تروح لامها بس السبب ماعرفه اللي اعرفه ان اسرار مو اختنا
ابرار :تمزحين كل اللي قلتيه مزح
انهار:وربي ماكذب عليكم ليه ابوي طاح فجآءه يعني ارتعف عليه السكر كذا ارتفع الضغط
كذا من دون سبب السبب وجود ابو اسرار اللي ........
سميه:انتي فاضيه جايه تسردين علينا قصه ماتنصدق
انهار وهي تقوم :كيفكم ان بغيتوا لاتصدقون بس اسرار مو اختنا سمعتوا
دخلت خالتهم منيره وهي سمعت هالكلمه :صحيح اللي تقوله اسرار
الكل وقف وصار قدام منيره ابرار:شلون وش تقولين ؟
منيره جلست :ايه اسرار مو بنت اختي ولاهي اختكم هي بنت عمتكم
سميه:يمه قولي مقلب متفقه عليه انتي وانهار
منيره:لا مو مقلب هذا الصحيح
اميره:وليش طول هالسنين مشيتوا علينا هالكذبه
منيره:علشانها هي حتى تكون نفسيتها زينه ولاتتآثر وتعيش مثلها مثلكم
ابرار:طيب وين ابوها وامها ليش خلتها
منيره:ابوها عايش واسمه فهد تزوجة منه حصه لمن كان عمرها فوق العشرين زوجها ابوها بالغصب
تعرفون الشياب المتشددين خاف لاتصير عانس ماكانت تبي بس هو اجبرها عاشت معه سنتين متحمله كل شي منه كان
قاسي وشديد عليه وشكاك حياتها كانت جحيم معاه حملت ماكانت تبي اسرار وحاولت تنزلها بكل طريقه
حاولت وحاولت بس مافي فايده ثبت الجنين مرت الشهور وولدت جابت اسرار وسمتها هالاسم بالغصب
والكل حاول يعرف السبب بس مارضيت المهم ماقدرت تتحمله وهربت منه لبيت اهلها بعد ماتوفى ابوها
طلقها فهد واخذ اسرار عنده بعد كم شهر رماها عند فلاح وحصه ماكانت تبيها تحسها تذكرها بكل
اللي صارلها والكل المآسي الي صارت لها كانت تضربها ولاتطعمها وتكره كل شي فيها نفسها تذبحها
علشان ترتتاح من مصارفيها ومن عيشتها ماهي قادره تربيها لاكن فلاح ماتركها المهم مرت الايام
وانخطبت حصه من ايماراتي صاحب عز وخير شافها بمكان بس ماردي عن اللي بينهم وخطبها
المهم تزوجت منه وراحت معه لديرته وتركت اسرار بينكم امكم ربتها وعتبرتها وحده من بناتها
وصارت اخت لكم والسالفه الي انتهت من سنين سكرنا عليها ولافتحناها ابد
سميه وهي تبكي :ياقلبي عليها طيب هي تعرف شي
منيره:لها اللحين لا بس يمكن تقولها امها عن كل شي
ابرار:ياحياتي يابوي والله احسبها اختي وامي جابتها والله كبروا بعيني
اميره: يمه الدنيا تخوف
انهار:طيب ياخاله ليه ابوي رجعها لامها هي تبيها ؟
منيره: لا بس ابوك خاف عليها من ابوها صار له فتره يبي اللبنت عنده خاف لايكون ناوي على نيه
ويسوي فيها شي او يزوجها المهم اتصلت امها وتقول ان زوجها توفى استقل ابوكم الفرصه وقالها بجيب
لك بنتك بما ان هي ماصار عندها شي تحجج بهالشي وقال لها عن فهد اللي يبي بنته رضت انها تجي عندها
وابوكم سواء اللي عليه جاء شاوركم وهو عارف انكم رح ترفضون واخر شي رح يختار اسرار بس هي اللي
تطوعت بدون مايضغط عليها وراحت ..
انهار:يالله قلبي عليها اكيد لو تدري بتنخبل
سميه: يارباه الدنيا خايسه شلون مست علينا هالكذبه وصدقناه لحد اللحين مو مستوعبه 18 سنه وانا احسبها
بنت خالتي واخر شي تطلع غير عن كذا يارب يمه قولي لي لصحيح انا بنتك والا بنت اخوك واحد ثاني
منيره ضحكت:لا بنتي وحتى اميره بنتي والميلاديات تثبت هالشي
اميره قربت من امها وضمتها



:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::




بعد آآآسسبوعععيين



نزلت اسرار وهي تتثاوب وفيها نوم تمشي مع الدرج وفاتحه فمها على الاخر مسكت شعرها ولمته
ذيل حصان وصلت الطاوله جلست بمكانها
اسرار:صباح الخير عمو
حصه:صباح النور
اسرار:نمتي زين امس
حصه:الحمدلله
اسرار وهي تحط لها شاي :بتداومين اليوم
حصه:ان شاء الله بروح بشوف الشغل
اسرار: الله يعينك
حصه : انزين انا بروح للحين توصين على شي
اسرار:سلامتك
طلعت حصه وبقت اسرار بحالها افطرت وبعدها قامت بكسل مددت يديها وجسمها وبعدها قامت تفر بالبيت
وتستكشف اكثر طلعت برى بالحديقه وصارت تتمشى ويديها بجيوب بجامتها الفضفاضه زفرت بقوه
وهي تتذكر اهلها وخواتها حست بشوق مو طبيعي كم صارلها ماكلمتهم من جت هنا نفسها تكلمهم بس
شلون تقول لعمتها تحس بفشيله منها خصووصا ان تعاملها معها ميح مو ذاك الزود اللي يشجعها
صارت تمشي بكل مكان بالحديقه لين وصلت اخرها وكلن فيه مبنى اللي فيه مجلس الرجال والمسبح
والاشياء هذي رجعت بعيد عنهم ومشت قريب من بيت ابو عبدالله طبعا البيوت بجمب بعض ومفتوحات على بعض
كلهم مشتركين بالحديقه هذي وهي كبيره مره مايفصل بينهم غير ابواب بيتهم يعني يتجمعون بكل وقت بالحديقه
ويتلاقون فيها كثير بما انها مشتركه لكل البيوت
وطلت على بيتهم اللي شدها تصميمه وطريقة عمرانه الفخمه قصر مو بيت حست ان اللي فيه ملوك مو ناس
عاديين مثلها اعجبها البيت كثير وتمنت بنفسها يكون عندهم شوي من هاللخير الموجود عند غيرها
ماهي صعبه على ربها بس اكيد كل شي مكتوب عند ربي بيكون احسن تنهدت بقوه وحبت ترجع للبيت
تسوي لها اي شغله تتسلى فيها

لفت على صوت عبدالله اللي نادى عليها
عبدالله :صباح الخير
اسرار :صباح النور
عبدالله:آشوفج صايحه مبجر اليوم
اسرار:مو بس اليوم كل يوم
عبدالله وهو ينزل من الدرج الصغير الي ينزل للحديقه :زين فيج الخير
اسرار:وانت وش تسوي فيذا
عبدالله : شو آخر كلمه ؟
اسرار ابتسمت :يعني هنا
عبدالله ابتسم :هههه توني فهمت والله ماشي توني راد من الجامعه
اسرار مستغربه : شلون تدرس بالاجازه ؟
عبدالله:آيه ادرس كورس صيفي علشان اتخرج بسرعه
اسرار:ماقد سمعت بالي تقول عنه
عبدالله:يمكن ماعندكم نفس جذي بالسعوديه
اسرار:لا آكيد فيه بس لان ماعندي آحد بالجامعه استفيد منه
عبدالله:واللحين رح تستفيدين
اسرار ابتسمت له
عبدالله:نسيت آسالج حصيص وينها
اسرار:عمتي راحت لدوامها اممممم بغيت آسالك كم سؤال عادي
عبدالله وهو يمشي قريب منها :تفضلي
اسرار صارت تمشي معه : عمتي كيف تعاملها معكم
عبدالله:اوه ام التتعامل الكل يحبها ويحترمها وعلى فكره آهي آلي مربيتني وآنا صغير توفت امي
وهي اللي ربتني وبصراحه انا آعتبرها مثل امي ومتعود عليها وايد وآحترمها واعزها
اسرار: آها
عبدالله : آنزين ماخبرتيني عنج
اسرار:مافي شي عني
عبدالله: تدرسين باي سنه
اسرار:ثاني ثانوي مادري كم عندكم
عبدالله : مثلكم ان شاء الله تكملين هني
اسرار:آذا رضت عمتي
عبدالله:ولايهمج بترضى اهي اللي شجعتني ادش الجامعه تحب التعليم
اسرار : حلو
عبدالله: زين سمعنا صوتج تصدقيني من يومن يتي هني وانا نفسي اتكلم معج بس الله
يهداج ماتعطيني ويه
اسرار:بالعكس مو قصة اني ماعطي وجه بس ماتعودت
عبدالله:واللحين تعودتي ؟
اسرار:يعني بس ماعندي احد اسولف معه
عبدالله بزعل مصطنع:يعني ماعندج احد يايه تقضين وقت بس
اسرار ابتمست :هههههه يعني تقزير على قولتهم
عبدالله:وشو هاي بعد
اسرار:يعني تمضية وقت او تضيعة وقت على قولتك
عبدالله: يالله ماعليه بسامحج هالمره
اسرار تنهدت وسكتت
عبدالله بعد سكت وتم يطالع فيها وهي كانت تمشي وعيونها بالارض طول هالفتره مارفعت عيونها
عبدالله حس ان هالتنهيده طالعه من قلب وباين عليها الضيقه حب يغير عليها ويشوف وش فيها : شو بلاج ؟
اسرار:ولاشي بس شوي حر
عبدالله رفع حاجبه : لا مو جذي
اسرار: وربي
عبدالله:حطي عينج بعيني اشوف
اسرار رفعت عيونها بعيونه مثل ماطلب منها التقت عيونهم في بعض وكل واحد منهم ارتبك
من هالنظرات اللي اثرت بداخله بسرعه نزلت عيونها للارض وعبدالله حس بشعور غريب
اول مره يحصل معه شاف بنات كثير وطالع في بنات كثير بس شعوره اللي حس فيه من
نظرات اسرار غير عن كل شعور حسه باي انثى لمحت نظراتها حس عبدالله برتباك اسرار
وحب يغير هالموضوع :شفتي شلون ان فيج شي مو حر
اسرار تحركت حبت تمشي من هنا لكن عبدالله ماسمح لها وصار قدامها
عبدالله :وين رايحه ؟
اسرار :بروح داخل
عبدالله :بس بالاول قولي شفيج
اسرار:ولاشي
عبدالله: مو علي
اسرار:وربي مافيني شي
عبدالله:اسرار تحجي احسن لج
اسرار بدت تعصب:آووه عبدالله كم مره قلت لك مافيني بعد عني ...دفته ومشت عنه
عبدالله:براحتج
دخلت اسرار بسرعه داخل البيت من الباب الزجاجي اللي يطل على الحديقه وسكرت الباب وراها
وبسرعه راحت لغرفتها حست بخوف وشعور غريب امتزج بداخلها من نظرات عبدالله لها
خافت وارتبكت وصارت تدور براسها مليون فكره وفكره وبدت تلوم على نفسها انها عطته وجه
وهي قبلها قالت مارح تعطيها وجه وقررت انها تتحجب عنه ولفت الحجاب لمن دخل عليههم هي وعمتها
لاكن عمتها رفضت انها تتحجب عن اي احد من العايله بس اذا بغت تطلع ذيك الساعه تتحجب
وماحبت تكسر باوامرها وتعصي كلمتها وحبت تمشي كلمتها عليها خصوصا انها في بيتها وعايشه على خيرها
فا مو حلوه تعصي كلمتها






:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::




انهار:طيب ليش مو راضي تقولي
ابوسالم:لان الموضوع انتهاء من زمان
انهار:لا ماخلص لو مخلص ماكان انفتح اللحين بهالوقت
ابوسالم:انهار ترى مافيني شده على المشاكل
انهار: المهم عرفنا الصحيح والكذبه اللي عشناها اول انكشفت
ابرار:انهار وبعدين انتي لمتى تبقين على هالاسلوب بس تحبين المشاكل
انهار: ليه اللي يبي يعرف الحق صار يحب المشاكل
ابوسالم: طيب واللحين عرفتي السالفه وش صار
انهار:ولاشي بس ليش ماقلتوا لنا من زمان
ابراربعصبيه: يوه منك انتي ترى ازعجتينا يقولون لك عشان هي ماتتحطم لمن تعرف الصحيح
ابوسالم بحده : انهار كلمه ومابي اقول غيرها الموضوع هذا ينقفل والا بيصير شي مو طيب
انهار مدت بوزها: طيب آسفه
ابوسالم : يالله روحي حطي العشاء بسرعه
انهار قامت وراحت للمطبخ
ابرار:يبا ليش ماتصلت فينا تتوقع عرفت بالسالفه وكرهتنا
ابوسالم:ماتوقع عرفت حصه مارح تقولها هي رح تعرف بحالها
ابرار:وانت وش عرفك
ابوسالم : اختي واعرفها
ابرار:آه نفسي اتصل فيها واعرف اخبارها
ابوسالم:بتتصل ان شاء الله ولاتقولين وش عرفني انا اعرف وبس
ابرار رفعت حاجبها باستغراب: لايكون كل هذا مخطط له
ابوسالم ضحك:لا وربي ماخططنا حق شي بس تربيتي واعرفها
ابرار هزت راسها وراحت داخل غرفتها ارسلت حق مؤيد كولمي من جوال انهار لان هي ماعندها
الموهيم شوي واتصل فيها
ابرار:هاه وين الوعد
مؤيد: لحظه لحظه مافي سلام ولاشي
ابرار:لا مافيه يالله قولي ليش ماتصلت وليش انقطعت فجآءه وين الخطه اللي تقول عنها
مؤيد:ماضبطت
ابرار:شلون ماضبطت وانت تقول
مؤيد:عاد ماضبطت وش اسوي انا اقطع نفسي
ابرار: انا كنت متوقعه اصلن ماورى وجهك شي زين
مؤيد:ابرار وش قصدك عن الغلط
ابرار:تدري شلون الكلام معك ضايع باي
مؤيد:ابرار لاتنرفزيني وربي ........ماكمل كلامه على طول سكرت بوجهه
مؤيد عصب منها وصار يتصل ويتصل وهي ماترد
ابرار:مو انا الي يرفع صوته عليها .نزلت الجوال وراحت بالمجلس تتعشاء
مؤيد لمن حس انها مارح ترد راح اتصل على الثابت
طبعا اليتلفون الثابت بنفس المجلس اللي يتعشون ويجلسون فيه اتصل التيلفون
وابوسالم قام رد عليه طبعا مايحب احد يرد على الثابت غيره اذا كان موجود


مؤيد بصوت عالي وعصبي: ابرار تسكرين السامعه بوجهي مره ثانيه صدقيني موب احسن لك
ابوسالم نظراته على ابرار بداء يعصب من اللي يسمعه آكيد يعرفها ومكلمها قبل هالمره والا شلون
يعرف اسمها وشلون سكرت السماعه بوجهه آكيد مكلمته صار يسمع للولد اللي يتكلم يبي يعرف آكثر
وش بينهم >>طبعا هو قليل مايكلم مؤيد بالتيلفون علشان كذا مايعرف صوته زين بالسماعه
مؤيد:ابرار لاتعصبين فيني تراك للحين ماشفتي وجهي الثاني لاعصبت
تكلمي خلينا نعرف سبب انفعالك وعصبيتك علي
مؤيد بداء يخاف شفيها ساكته لايكون جرحها وهي يكفيها اللي فيها المفروض مايكلمها بالطريقه هذي
كافي انه هو اللي يحبها ويموت عليها وهو اللي بداء بهالعلاقه يعني لازم يتحمل كل شي يصير فيها
مؤيد:الووو ابرار وينك لايكون زعلتي آنا آسف ماقصد آني اجرحك عارف اللي فيك يكفيك
بس حتى انتي المفروض تقدرين ظروفي ولاتعصبين فيني كذا لان اسلوبك مره مو حلو معي
وقالها شعر حق بدر عبدالمحسن
لو دريت انك زعلتي كان افرح مازعلت بس داري مافي قلبك الا قلبك واختياري اني احبك والا احبك
ومن عذاب الحب يكفي لو تجرح قلب واحد وانتي ياحبي وضعفي لايهمك كله واحد لجلك تغير فصول
ويبكي الغيم فعيوني وتزهر جبال وسهول اضحكي بيا وبدوني صدقيني مانقص هاليل بعدك الا قمرا
ومافقدت من هالنهار الاشعاع الشمس بكرا
ابوسالم عصب ماقدر يتحمل يسمع كلام مثل هالكلام ويسمع ان بنته خانت ثقته وطاحت بالرذيله
راح فكره بعيد وبعيد نزل السماعه وراح بسرعه مسك ابرار من شعرها وصار يضرب فيها
بقوه ومن دون رحمه او شعور هالكلام حرك كل شي فيه وعطاه قوه فوق قوته وصار يحطها
ببنته اللي مالها قوه او حيل انهار تحاول تبعد ابرار عن يدين ابوها بس الضرب صار فيها
ابرار وهي تصارخ :يبا شفيك
ابوسالم:مسكينه اضربك كذا اتبلا عليك انا
مؤيد:كان يسمع هالكلام ماعرف وش يسوي قام يلوم على نفسه كله مني انا غبي
شلون اتكلم واطلع اللي بخاطري قبل اسمع صوتها وانا وش دراني ان شايب قريح عندها
استغفر الله ليش اسبه اكيد بيسوي كذا واكثر بعد آكيد راح فكره بعيد منو يتحمل
يسمع كلام كثل كذا ببنته تربيته اللي واثق فيها مليون بالميه ياربي اللحين تموت بسسببي
آوف يارب









:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::





نهآآآيييية البببارتت الثانيي




توقعاتكم يالحبايب


وش رح يصير مع اسرار ومع حياتها الجديد تتوقعون فيه شي ثاني رح ينكشف غير
اللي عرفتوه
وابرار ومؤيد وين رح تستقر العلاقه وابوها وش ردت فعله
انهار والموعد اللي تتحره على آحر من الجمر
عبدالله وتصرفاته الغريبه وش وراها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 05-11-2011, 10:58 PM
صورة Lilac^ الرمزية
Lilac^ Lilac^ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


يعطيك العافيه على الروايه الحلوه
ان شاء الله راح اكون من متابعينك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 05-11-2011, 11:11 PM
صورة فآطـمه الرمزية
فآطـمه فآطـمه غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


الله يعطيك العااافيه لي

باااك قريت الاجزاء منها بصراحه

وبرجع اقرها

وراح اكووون من متابعين روايتك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 05-11-2011, 11:14 PM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


يآآآحييآآتي آآنتتم منوووررييني بصرآآحه وآآن شآآء الله آكون عند حسن ضنكم يارب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 05-11-2011, 11:43 PM
صورة .Ǎℓ-Ż3έε₥ẩ«~ الرمزية
.Ǎℓ-Ż3έε₥ẩ«~ .Ǎℓ-Ż3έε₥ẩ«~ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


يعطيككِ آلععإفيةة
بدآيةة حلوهـ وقويةة !
متإبعةة لككِ ، ،

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-11-2011, 01:29 AM
صورة آتعبني جفاكـ الرمزية
آتعبني جفاكـ آتعبني جفاكـ غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: عطيتني وجهك وانا جيت كلي


الله يسلممك منووورتتتني وقسسسم بآآنتظآآر توقعآآتكم ياحللويين

الرد باقتباس
إضافة رد

عطيتني وجهك وأنا جيت كلي محروم والمحروم ماينعطى وجه / بقلمي , كاملة

الوسوم
رواية عطيتني وجهك
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1735 03-04-2019 02:16 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2001 06-01-2011 10:35 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 05:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1