عاشق الجنة عضو موقوف من الإداره

أقوال وأمثال خاطئة:

1- يدي الحلق للي بلا ودان
قول قبيح فيه إساءة أدب مع الله، واتهام له سبحانه بأنه يسئ التصرف في كونه وخلقه، فيعطى من لا يستحق ويمنع عمن يستحق، وبأن البشر أعلم من الله بمواقع الفضل. بل لابد من اليقين بأن الله أعلم بمواقع فضله ومنّه، يرزق من يشاء. كما أنه سبحانه يعطى الدنيا لمن يحب ولمن لا يحب و يرزق الكافر والمؤمن.
{إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ} (49) سورة القمر
{نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضهم فوق بعض درجات} الزخرف: 32

2- رزق الهبل على المجانين

قول شيطانى، فالرزاق هو الله وحده، وليس أحد يملك لنفسه ولا لغيره رزقا ولا نفعا ولا موتا ولا حياة ولا نشورا؛ قال الله عز وجل:" إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين " الذرايات 58
وقدره قبل أن يخلق السماوات والأرض بخمسين ألف سنة،

:{ وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين }

3- لا بيرحم ولا بيخلي رحمة ربنا تنزل:
كلمة خبيثة؛ فالله تعالى لا يؤوده شيء ولا ينازعه في سلطانه منازع، ولا يملك أحد أن يمنع شيئا من أمر الله ورحمته قال عز وجل:{ ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده وهو العزيز الحكيم } [ فاطر:2 ]

4- كُتر السلام يقل المعرفة:
فالشارع الحكيم حض على إفشاء السلام؛ لأنه مفتاح الحب والمودة في الله فقال عز وجل:{ فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله } [ النور:61 ]
وقال:. r {والذي نفسي بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، ألا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم } [ صحيح مسلم – 7081].
وقال :" r إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه، فإن حالت بينهما شجرة أو حائط أو حجر ثم لقيه فليسلم عليه " [ صحيح –الجامع 789] [والسلسلة الصحيحة 186].

5- ما ينوب المخلص إلا تقطيع هدومه:
مثل خبيث يدعو إلى ترك النهى عن المنكر، ويمنع إصلاح ذات البيت بين الناس. فلاشك أن تشاجر الناس واشتباكهم منكر ينبغي الإسراع بتغييره. قال تعالى:{ فأصلحوا بين أخويكم } [الحجرات 10. ]
وقال: r. { أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصدقة؟ قالوا:بلى يا رسول الله. قال:إصلاح ذات البين، فإن فساد ذات البين هي الحالقة } [ حسن أبو داود. ]

6- الأقارب عقارب:
هذا مثل يحض على قطيعة الرحم التي أمر الله أن توصل، ويصطدم مع مبادئ الإسلام حيث يقول الله تعالى:{ واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا وبذي القربى}
وقال رسول الله r:{ من سره أن يعظم الله رزقه، وان يمد في أجله فليصل رحمه } [ صحيح رواه أحمد 6291].
وليس هذا فحسب، بل إن من يصل من وصله من ذوى قرباه، ويقطع من قطعه منهم فليس بواصل، قال:{ ليس الواصل بالمكافئ، ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها } فالمشروع أن نصل أقاربنا وإن قطعونا وآذونا.

7- اللهم قني شر أصدقائي أما أعدائي فأنا كفيل بهم:
عبارة خبيثة من جهتين:
أولا: تدعو إلى الشك في الأصدقاء وسوء الظن بهم، وقد نهانا الشارع الحكيم عن سوء الظن { يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيرا من الظن إن بعض الظن من الظن إن بعض الظن إثم }

والجهة الثانية:أنها توهم الإنسان بأنه يمكنه أن يستغني عن عون الله ونصرته في مواجهة أعدائه، وهذا مجال.
قال تعالى:{ إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون }

8- إذا دخلت بلد تعبد العجل فحش له، وإن كان لك عند الكلب حاجة قل له يا سيدى، واتمسكن حتى تتمكن.
أقوال غريبة وفاسدة تدل على الانتهازية وسوء الأخلاق. والمسلم لا يسير حياته بالحرام ولا بالتسلق والوصولية، ولا بإذلال النفس لغير الله تعالى، ولا يبيع دينه بدنياه، كيف إذ دخل المؤمن بلدا تعبد غير الله، كيف يشاركهم؟
ولا يجب للمؤمن أن يذل نفسه لأحد إلا الله، ولا تصيبه مسكنة ولا ذلة إلا له سبحانه،
وفي الصحيح " ما ينبغي للمؤمن أن يذل نفسه ".

وقالr " لا يكن أحدكم إمعة ".

9- هذا قول خاطئ، فإن الشيطان، عليه لعنة الله، لا زرع له ولا خلق، قال عز وجل:{أفرايتم ما تحرثون، أأنتم تزرعونه أم نحن الزارعون } [الواقعة 63- 64 ].
وقال عز وجل:{ ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينابيع في الأرض ثم يخرج به زرعا مختلفا ألوانه } [الزمر:21].
والصواب أن نقول زرع رباني أو بنت رباني.

10- أنا " أعوذ بالله من قول أنا:
كلمة أنا ضمير من الضمائر لا شيء في قولها وتداولها في الكلام؛ قال r {أنا سيد ولد آدم يوم القيامة } [صحيح مسلم ].
وقالr: {أنا فرطكم على الحوض } [متفق عليه ].
ولا تكره كلمة أنا مفردة إلا في حالة الاستئذان فإنه ينبغي للمستأذن أن يفصح باسمه وكنيته إن كان مشهورا بها؛ فقد صح عن جابر رضى الله عنه أنه قال:{ أتيت النبي r في دين كان على أبى، فدفقت الباب فقال من ذا؟ فقلت:أنا، فقال:أنا أنا:كأنه كرهها } متفق عليه. وكذلك إذا كانت على سبيل مدح النفس والإعجاب بها والفخر والخيلاء، إنما ما كان على سبيل الإخبار فلا حرج منه ولا يشرع التعوذ بالله منها.

11- اللي يعتقد في حجر ينفعه:
هذا قول شركي وعبارة آثمة فإن الحجر لا ينفع ولا يضر، ولا شيء ينفع ويضر إلا بإذن الله، والله وحده هو النافع الضار، قال تعالى:{ وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شيء قدير} [الأنعام :17].

12- إحنا بنقرأ في سورة عبس.
وهى عبارة تبين أننا عندما نقرأ هذه السورة وأمثالها فكأنما نقرأ طلاسم لا يفهمها الناس، مع أنها سورة طيبة واضحة المعاني لكل من سمعها، لكل من له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد، بل إن القرآن كله واضح ميسر للذكر.
13- {ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر} [ القمر :17 ].
والعبارة المذكورة بها نوع من الاستهزاء واستخفاف بآيات الله وهذا هو فعل المنافقين الذي يسمهم بالكفر.

14- البقية في حياتــــك:
ما هذه البقية؟ هل يموت إنسان قبل انقضاء عمره، بحيث تكون البقية يرثها أحد أوليائه، سبحان الله هذا بهتان عظيم. لن يموت إنسان قبل أن يستكمل آخر لحظة في عمره.
قال تعالى: { فإذا جاء أجلهم لا يستئخرون ساعة ولا يستقدمون } [ الأعراف :34].
وقال r:إن روح القدس نفث في روعي أنه لن تموت نفس حتى تستكمل أجلها وتستوعب رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب. [صحيح الجامع 2085 ].

15- اسم النبي حارسه وصاينه:
هي عبارة يقولها عوام الناس، وخاصة النساء، ومعناها اسم النبي r يحرس الطفل ويصونه، وهذا باطل، بلا شك، وتأليه للنبي r ووضعه في مقام غير مقامه. فهذا القول جمع بين الشرك بالله وبين الإساءة إلى رسول r :فمن ناحية لا يملك الحفظ والصيانة ودفع الضرر وجلبه إلا الله وحده، ومن ناحية أخرى فإن رسول الله r لا يملك لأحد ضرا ولا نفعا، وقد أمره الله عز وجل أن يقول كذلك.
{قل إني لا أملك لكم ضرا ولا رشدا} [الجن:21 ].

16- امسك الخشب، خمسة في عينك،، خمسة وخميسة:
امسك الخشب، ومثل هذه الأقوال، لن تدفع حسدا ولن تغير من قدر الله شيئا، بل هو من الشرك، ولا بأس من التحرز من العين والخوف مما قد تسببه من الأذى، فإن العين حق ولها تأثير، ولكن لا تأثير لها إلا بإذن الله، قال عز وجل:{وإن يكاد الذين كفروا ليزلقونك بأبصارهم}[القلم:51].
والتحرز من العين لا يكون إلا بالرقى الشرعية،
والذي يجب عند الخوف من العين قوله تعالى:{ ما شاء الله لا قوة إلا بالله } [الكهف:39].
فإن كان يعتقد أن الخشب بذاته أو الخمسة وخميسة تدفع الضر من دون الله أو مع الله فهو شرك أكبر وإن كان يعتقد أنها سبب والله هو النافع الضار فهذا كذب على الشرع والقدر، وهو ذريعة للشرك فهو شرك أصغر.

17- أنا اصطبحت بوش مين" "وشه يقطع الخميرة من البيت"
هذا تشاؤم، والتشاؤم يسمى الطيرة وهو شرك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الطيرة شرك" ثلاثا [صحيح – رواه أبو داود]
وقال صلى الله عليه وسلم:"لا طيرة، وخيرها الفأل، قالوا وما الفأل، قال:الكلمة الصالحة يسمعها أحدكم" [البخاري]

18- "ربنا افتكره"
هذه كلمة شركية يلزم منها وصف ربنا عز وجل بالنسيان وهو صفة نقص، وصفات النقص لا تجوز على الله عز وجل كالنوم والتعب واللغوب والفقر واتخاذ الصاحبة والولد، ففي مثل هذه الكلمات شرك ومشابهة لليهود والنصارى. وعوام الناس يقولون: ربنا افتكره دون أن ينتبهوا لخطورة هذه الكلمة وتناقضها مع قول الله عز وجل: "وما كان ربك نسيا[" مريم:64]
وقوله:"لا يضل ربي ولا ينسى" [طه:52]

19- حاجة تقصر العمر"
قول خاطئ لأن الآجال والأنفاس معدودة ولا يتجاوز إنسان عمره المكتوب له ولا يقصر عنه،
"وما كان لنفس أن تموت إلا بإذن الله كتابا مؤجلا " [آل عمران :145]
وقال: "ولكل أمة أجل فإذا جاء أجلهم لا يستئخرون ساعة ولا يستقدمون" [الأعراف:34]

20- المرحوم، أو المغفور له فلان"
قول فيه إدعاء بعلم الغيب وافتئات على الله، وكل هذا لا يعلمه إلا الله، والصواب أن تدعو بالرحمة والمغفرة، ولا تجزم لأحد بأنه مرحوم أو مغفور له، إلا من ورد الشرع بذلك عنهم كأصحاب بدر، والعشرة المبشرين وغيرهم، ولا يجب أن نغتر بظاهر عمل إنسان ما، وإنما الواجب أن نرجو للمحسن ونخشى على المسيء، ونعلم أن دخول الجنة أمر بيد الله وحده والرحمة بيده وحده. قال عز وجل: "ألم تعلم أن الله له ملك السماوات والأرض يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء والله على كل شيء قدير" [المائدة:40]
وقال صلى الله عليه وسلم:"لن يدخل أحدا عمله الجنة، ولا أنا، إلا أن يتغمدني الله بفضل رحمته، فسددوا وقاربوا " [صحيح – متفق عليه]

21- (والنبي ، وحياة النبي ، وجاه النبي ، ورحمة أبي، والعيش والملح ، وسائر الألفاظ التي فيها حلف بغير الله(
كل هذا حرام لأنه حلف بغير الله؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: (من كان حالفاً فلا يحلف إلا بالله) (صحيح ـ النسائي 4681(
وقال صلى الله عليه وسلم (لا تحلفوا بأبائكم ولا بأمهاتكم ولا بالأنداد ولا تحلفوا إلا بالله ولا تحلفوا بالله إلا وأنتم صادقون) (صحيح ـ أبو داود 7249(
وقالr :(من حلف بالأمانة فليس منا) (صحيح(
وقالr :(من قال إني برئ من الإسلام فإن كان كافرا فهو كما قال، وإن كان صادقا لم يعد إلى الإسلام سالما) (صحيح ـ النسائي 4621(
والحلف بغير الله شرك أصغر، ما لم يكن الحالف معظماً لما يحلف به من دون الله، كتعظيم الله أو أشد فيكون شركاً أكبر، كمن يقال له احلف بالله فيحلف كاذباً. فإذا قيل له أحلف بالشيخ الفلاني أقر واعترف وخاف أن يحلف به كاذباً أو الصليب والمسيح وكقول بعضهم في الحلف عند قبور المشايخ (بحق هذا الغالب الطالب) وهذا شرك أكبر بلا شك .
22- الحياء في الرجال يورث الفقر
(الخشا في الرجال عيب)
الصحيح أن الحياء كله خير، وأنه خلق كريم وسجية كريمة، ولا يأتي إلا بخير. قال:صلى الله عليه وسلم: "الحياء خير كله". [ صحيح – مسلم 3196 ].
وقالr:" الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة " [ صحيح – الترمذى 3199 ]

23- يا مزكي حالك يبكي
هذا المثل ضربه الجهلة وأهل الصد عن سبيل الله من الناس، وقصدوا به نهي أهل الزكاة والصدقة عن فعلها، وأنذروه الفقر جزاء ذلك فشابهوا الشيطان:
"الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء" (البقرة: 268)
مع أن اسمها زكاة؛ لأنها تزكي المال أي تطهره وتنميه، وتطرح بركات فيه؛ ولذا أمرنا الله عزوجل فقال (وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأقرضوا الله قرضاً حسناً) (المزمل :20(
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إياكم والشح ، فإنما هلك من كان قبلكم بالشح، أمرهم بالبخل فبخلوا وأمرهم بالقطيعة فقطعوا، وأمرهم بالفجور ففجروا ) (صحيح ـ أبو داود 2678(

24- أنا وأخويا على ابن عمى وأنا وابن عمى على الغريب:
هذه عصبية جاهلية وضلال كبير يتعارض مع قوله تعالى:( إنما المؤمنون أخوة فأصلحوا بين أخويكم) [ الحجرات:10 ]
وكذلك يتعارض مع قوله صلى الله عليه وسلم:( أنصر أخاك ظالما أو مظلوما. فلما قال رجل: يا رسول الله أنصره إذا كان مظلوماً أرأيت إن كان ظالما فكيف أنصره؟ قال تمنعه عن الظلم؛ فإن ذلك نصره).

25- اللي معاه قرش يساوى قرش :
هذا نظرة مادية سقيمة، ومعنى ذلك أن من يملك الكثير له قيمة، وإن كان فاسقاً أو فاجراً أو كافراً. وهذا ينافي قول الله عز وجل:( إن أكرمكم عند الله أتقاكم) [الحجرات:13 ].

26- العمل عبادة
عبارة ليس لها أصل شرعي لا من الكتاب ولا من السنة. وإن كان السعي للرزق والعمل واجب على العباد؛ قال ربنا سبحانه: ( فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه) [ تبارك:15 ]
ونجد البعض إذا قيل له: قم إلى الصلاة، قال العمل عبادة. وكأن العمل يتعارض مع الصلاة، وهذا غير صحيح، ولا بارك الله في عمل يشغل عن الصلاة.
وقد يكون العمل عبادة إذا كان حلالاً ونوى صاحبه الطاعة، ككف نفسه عن السؤال والنفقة الطيبة على أهله وعياله ولم يشغله عن طاعة ربه.


27- طور الله في برسيمه"
كلام عجيب، هل هناك ثور لله، وثيران أخرى للناس، حيث ثور الله يرمز إلى الغباء والبلاهة دون غيره من الثيران، كلام عجيب! يدل على إساءة الأدب مع الله جل جلاله.

"28- دستور يا سيادى
من هم هؤلاء الأسياد؟ كلام يقوله العوام يعتقدون أن بين الإنس والجن ميثاقاً وعهداً. هذه استعاذة شيطانية. والاستعاذة لا تكون إلا بالله؛ قال عليه الصلاة والسلام:( يا حي يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام يا بديع السماوات والأرض برحمتك أستغيث ).




العمل عبادة
عبارة ليس لها أصل شرعي لا من الكتاب ولا من السنة. وإن كان السعي للرزق والعمل واجب على العباد؛ قال ربنا سبحانه: ( فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه) [ تبارك:15 ]
ونجد البعض إذا قيل له: قم إلى الصلاة، قال العمل عبادة. وكأن العمل يتعارض مع الصلاة، وهذا غير صحيح، ولا بارك الله في عمل يشغل عن الصلاة.
وقد يكون العمل عبادة إذا كان حلالاً ونوى صاحبه الطاعة، ككف نفسه عن السؤال والنفقة الطيبة على أهله وعياله ولم يشغله عن طاعة ربه.


سب الدين أو الزمن أو الريح:
سب الدين كفر بواح بالنص والإجماع. وكيف تطيب نفس امرئ في قلبه ذرة من إيمان أن ينال من دين ال؛له وقد نهى رسول الله عن سب أي شيء من جماد أو حيوان أو إنسان فكيف بدين الله، أغلى ما يملك الإنسان؟ قال صلى الله عليه وسلم: (لا يكون المؤمن لعانا ) وقال عمران بن حصين ( بينما رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره، وامرأة من الأنصار على ناقة لها، فضجرت منها فلعنتها؛ فقال صلى الله عليه وسلم: خذوا ما عليها ودعوها فإنها ملعونة) وأما سب الزمن أو الريح فهذا لا يجوز؛ قال صلى الله عليه وسلم: ( لا تسبوا الدهر فإن الله هو الدهر ) [ صحيح – رواه مسلم 7313 ]
وقالr:( لا تسبوا الريح فإذا رأيتم ما تكرهون فقولوا:اللهم إنا نسألك من خير هذه الريح، وخير ما أمرت به ونعوذ بك من شر هذه الريح وشر ما أمرت به ) [ صحيح – رواه الترمذى 7315 ].

السباب وقذف الأعراض بالمزاح:
هذا من المصائب التي وقع فيها بعض الناس فلا يجوز السباب ولو بالمزاج قال r:{سباب المسلم فسوق.. } [ رواه الطبرانى 3596 ].
وقالr:{ إذا سبك رجل بما يعلم منك فلا تسبه بما تعلم منه، فيكون أجر ذلك لك ووباله عليه } [صحيح –ابن منيع 594].
وقالr:{ من الكبائر شتم الرجل والديه:يسب أبا الرجل، فيسب أباه ويسب أمه فيسب أمه} [صحيح، رواه الشيخان 5908 ].
وقالr :{ أتدرون من المفلس؟ إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وزكاة، ويأتي وقد شتم هذا، وقذف هذا.. } [ صحيح رواه أحمد 87].
وقالr:" من علق تميمة فقد أشرك ".
الاعتقاد بأن الأحجبة تجلب الرزق، أو تمنع الحسد، أو تحبب الزوج في زوجته – أو تمنع بكاء الطفل. كل هذه خرافات لا أساس لها من الشرع.
الاعتقاد في السحرة والعرافين {فتح المندل – قراءة الكف والفنجان – فتح الكتاب – برجك اليوم} قال :{ من أتى عرفا فسأله عن شيء، لم تقبل له صلاة أربعين ليلة} [رواه مسلم 5940].
وقالr: { من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول، فقد كفر بما أنزل على محمد } [صحيح رواه أحمد 5939].
فلا يجوز الذهاب للسحرة والعرافين وقراءة الكف والفنجان وقراءة حظك اليوم؛ لأن كل هذا من الكهانة. قال e: { لا تأتوا الكهان } [ صحيح رواه الطبراني 7180 ].

التشاؤم من صوت البومة أو الغراب والحدأة، وطنين الأذن، ورفيف العين، وأكلان اليد، وتنميل القدم.
قال r: { لا عدوى ولا طيرة ولا هامة، ولا صفر، ولا غول } [ صحيح رواه مسلم ].
والطيرة تعنى التشاؤم. فلا يجوز التشاؤم أو التفاؤل من أي شيء؛ لأن الأمور كلها بيد الله.
وفي حديث ابن عمر مرفوعا:{ من عرض له من هذه الطيرة شيء فليقل: اللهم لا طير إلا طيرك ولا خير إلا خيرك ولا إله غيرك } [ رواه البيقه


ســ الأحزان ــر ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

بارك الله فيك

على هالتنبيه والتوضيح

وجعله ربي في ميزان حسناتك

! لصمت000كلام ! عضو موقوف من الإداره

عاشق
بصراحه مواضيعك احب اقراها دائما

مشكور اخوي وجزاك الله خيرا

:
:

! لصمت000كلام ! عضو موقوف من الإداره

عاشق
بصراحه مواضيعك احب اقراها دائما

مشكور اخوي وجزاك الله خيرا

:
:

غايتي رضى ربي ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

جزاك الله خير

كلمات الواحد يغفل عنها

أثابك الرحمن ،،، وزادك من فضله

عاليه بمقامي ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

عاشق الجنة

مشكرو عالتنبيه اخوي

يعطيك العافية يارب

دمت بود

عاشق الجنة عضو موقوف من الإداره

نور الله قلبكم كلما افلت الشمس والقمر وازاح الله همكم كلما حج فوج واعتمر وغفر لكم ولوالديكم على مد البصر وكثر احبابكم فيه بعدد ملايين البشر.جزاكم الله خيرا
وجمعنا بمنة وكرمة في مستقر رحمتة في الفردوس
الاعلىمن الجنة بدون سابقة عذاب ان الله على ما يشاء قدير
طـهـر ( الله ) قــلوبـكـم ...
وأزاح ( الله ) همومـكم ...
وغـفر ( الله ) ذنـوبــكـم ...
وكـثـّر ( الله ) أحـبابــكم ...
وبارك ( الله ) عـمــلــكم ...
وفـرج ( الله ) كـربــكــم ...
وأصلح( الله ) أهـــلـــكم...
وسدد ( الله ) رأيــــكـــم...
وبـارك ( الله ) لــــكــــــم ..
. تزود من حياتك للميعاد
وقم لله واجمع خير زاد
ولا تركن الى الدنيا قليل فأن المال يجمع للنفاد
اترضى ان تكون رفيق قوم لهم زاد وانت بغير زاد

فهد المقاطي ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

جزاك الله خير

!!..مصفقه إبليس..!! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يعطيك الف عافيه

موضوع رائع

رفيع الشـــــــان ©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©

بارك الله فيك ونفع بك وكثر الله من امثالك...

بودي أسأل إن سمحت لي؟

هل ماكتبته أنت من بحثت عنه ؟

أم هو من أقوال علمـــاء؟

لأن الموضوع بالفعل ممتاز في معظم
الملاحظات...

وليس كلهــا...

أخي أرحب بهذا الطرح المتميّز

مرة أخرى...

أخوكـ / رفيع الشــــان


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1