اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 23-11-2011, 07:31 PM
آلـظـبـي آلـسـرـوح آلـظـبـي آلـسـرـوح غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


بـــــــــــــــــــليزز كملي ماعليك من احد هئ هئ

ابيه اليلة تكفيـــــــــــــن طلـــــــــــــبتك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 24-11-2011, 10:54 AM
استباحوا عبرتي استباحوا عبرتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


البـــــــــآرتْ ~



بعد ما استلقى على سريره
طق طق طق << صوت البآب
رائد عدّل جلسته : ادخل
دخلتْ ميرا بـ هدوء و جلست على طرف السرير
ميرا : رائد
رائد : هلا
ميرا : ما بتقولي وش فيك ؟
رائد : مافيني شي
ميرا بإصرار : إلا فيك شي , ولا وش تفسّر تغيرك على راكان اللي كنت تعتبره أكثر من أخوك
رائد عصّب : بليــــز ميــرا لا تذكرين اسمه عندي
ميرا : رائدْ انا أختكْ الوحيدة .. اللي بخاطرك قوله
رائد مسك راسه بيدينه يمنع ظهور أي دمعة قدام أخته : وش أقول ووش أخلّي !!
ميـرا مسكت إيده تحثّه على الكلام ~
رائد تنهّد و ناظر أخته بألمْ
سحبهـآ لـ صدره و ضمّها بقوووة محتاج حنان من أي أحد و بالنسبة له ما بقى له بهالدنيا غير أخته
ميرآ ما تحمّلت تشوف أخوها الكبير يبكي ~ دمعت عيونها و ضمته بقوووة
بعد ما هدى رآئد أبعد ميرا عنّه
رآئد : آسف ما كان قصدي أضايقك
ميرا تمسح دموعها : ليش تقول كذا ! انت تحسسني اني مو بأختكْ , و بعدين منت ناوي تقولي وش فيك !!
رائد وقف : كم باقي على إختباراتكم !
ميرا : خلاص ما بقى شي , اسبوع و تيجي
رائد : جهّزي شنطتك , نفسي نطلع سوا للشرقية , انا و انتي بس , و شيلي كتبك معك تغيرين جو

~



بـ بيتْ الجد أبو عمر ~
البنـآتْ بالخيمـة مقفّل عليهم
سحر ترمي الكتـآب : اووووف وجعع مليت من المذآكرة
شادن و النسكافيه بيدها : يا حبيبتي محد قالك غصب عنّك تعالي لبيت جدي و ذاكري
سحر : وش أسوي تبيني بروحي أذاكر , ملل مـررة ببيتنا , جواد و بالمستشفى , سهى و بجدة و البزراين مزعجين ,افففف
شوق منغمسة بالكتاب : بنات بليــز بلا ثرثرة أبي أركز
شوي و يحسون بـ الكورة تدخل من النآفذة عليهمْ و تطيح على راس تالا النايمة
تالا متروعة : وجعععع وش ذا !!
شادن : ههههههههه , هذا واحد من الشباب رمى الكورة
تالا لبست الطرحة و راحت عند النافذة ( الخيمة فوق بالسطح الكبيـر و اللي تحت النافذة مباشرة مدخل الفيلا بس بمسافة كبيـرة)
طلت من تحت شافت بدر يحاول يتسلق علشان يوصل للنافذة
تالا تكلم البنات : بنات البسوا طرحكم بدر بيطلع
بدر بوجه تالا : هههههههـآآآي مساكييين وربي تنرحموووون
تالا : ممكن تنزل قبل لا اقول لجدي !
بدر : لاااع ما رح أنزلْ و أعلى مافي خيلك أركبيه
تالا بـ صوت عالي : يـــوووبـــــــآآ تعال شوف بدرر ما يتركنا نذاكر
أبو رائد : بدرر شتسوي ! اتركهم يذاكرو
بدر : لا بس كنت أبي أشرح لهم
شوي و تطلع الجدة أم عمر : إي الله يبارك فيك يا ولدي قم شفلهم أكيد مافهوآ شي
بدر ما صدق على طوول راح صوآريخ للخيمـة
تالا : يا رببببي وش هالانسان الغثة !!
بدر يدخل و على وجهه ابتســــآمة عريضــة دليل على الإنتصار و معه تركي
تركي يسحب الكتاب من شادن : كنّه أحد من الشلة ناقص !
شادن : يوووء ما تدري ! , ميرا الدوبا بالشرقيــّة مع رائد , مالت عليها تسافر وقت اختبارات
تركي ما علّق عارف ان رائد بحالة ما تسمح له يجلس بالرياض ~
بـدر يجلس قريب من تالا : وانتي حظرتك ليش ما تذآكرين !
تالا تناظر له بعصبيــة : ونت وش دخلك !
بدر سحب كتابها المرمي على الارض : إن شـآء الله ترسبيـــنْ
تالا : لو سسمحت الكتـــآب
بدر يتصفّح الكتاب ببرود : .....
تركي : بدر ليش دايم تحب تناقرهــا ! اتركها بحالها !
بدر بابتسامة : ما يحتاج تسـأل ونت تعرف , .
تركي : عبيـــــــــــــــــــطط
تالا طنشت بدر و راحت بالزاوية و حطت راسها و نااامت
بدر و هو يتصفح كتابها كان يقرا ~
( ترروكة ماقلتيلي مين ذاك اللي بالفيس .. [ وحدة من بنات الفصل تدردش مع تالا ع الكتاب ( تالا بالمدرسة اسمها تروكة ) ]
( تقصدين اللي اسمه د.بندر ؟!.. ~ .. إي ذآك الخققــــةة .. ~ هذا ابن عمي المعقد ~ طيب الثاني اللي تسبسبون بعض انتي وياه ~
هذا واحد يرفع الضغط أكرررره كره العمممى لو بيدي أذبحه ذبحته ( تقصد بدر ) ~ حرام عليك شكله يهببببل ~
بدر انقهــر مررة من كلام تالا عنّه , ما قدر يكمّل قلب الصفحـة
~ هــآ وش قلت ترروكة ! بتشبكين مع سوسو ~ ..لا ~ حرام عليك البنت تحببببك مجنوووونة فيك ~ مع نفسها ~
بدر اللي فهم معنى ( تشبكين ) جاته الف فكـرة و فكـرة بس نفض الأفكـآر السودا عن تالا ( لالا تالا مو معقول تكون من ذا النوع )


~

بالشرقية
ميــرآ بصدمة : متـــــــــــزوووج!
رائد ويدينه على راسه : بس حبيبتي خـــانتني .. " وبشهقة " خانتني مع أقرب الناس لي , تخيلي يا ميرا مع رآكــآن
ميرا و الصدمــات تتوالى عليها : رآكـــــــــــــــــآن ! لا مو معققول , راكان محال يسوي كيذا
رائد : هذا اللي صدمني !!!
ميـــرا قامت من مكانها و دخلت للغرفة تفرّغ كل دموعها ~ و هي الى الان مو مستوعبة اللي يقوله اخوها
بعد ســآعتين
بعــدْ ما فرّغت كل شي فيهــآ و حاولتْ تهدّي نفسهـآ طلعت لأخوها
جلستْ قباله
رائد : مصدومــة صح !
ميرا بهدوء : من متى متزوج !
رائد : من حوالي سنة
ميرا : كيف عرفتها !
رائد : مرة من المرآت بالغلط سويت حادث لبنت , و من هالحادث البنت صارت مشلولة شلل نصفي , أبوها عرف انها رح تقعد على قلبه و
مستحيل أحد يتزوجهـا و هي مشلولة , من دون مقدّمات رماها عليّ و أجبرنا نتزوّج , و طبعاً انا ما كان عندي وقت أحكي لأحد و انتي تعرفين
علاقتي زمان بالوآلد كيف كانتْ , مرررة سيئة , فتزوجتها من دون لحد يدري غير " و بعبرة " راكان
ميرا : يعني مسيـــار !
رائد : لاآآ .. زواج عادي و اللي كان شاهد راكان و أبو البنت و خالها " فتح قلبه لأخته و كمّل بحماس " بعدها عالجتها و علاجها
كان مــررة يسيــر , بس أبوها تسرع , و بعدين عشنا عالحلوة و المــرة مع بعض , ما تعرفين يا ميرا قديش حبيتها و عشت معها أجمل
أيام عمري , وفّرت لها كل شي تبيه , كنت وآثق منّها ثقة عميا , " و بحماس " تبين تشوفين صورها !
ميرا متضآيقة لأخوهـا رغم كل شي إلا انه وآضح انه يحبها و يموت فيها : طيب وش اسمها ؟
رائد : رتّووو ..آآ أقصد ريتاج
ميــرا ( يالله بجد نفسها ذيك اللي يحبها راكان ) !!
رائد و هو يدخّل ذاكرة بالكام : خوذي كلها صورها , أنا بروح أصلي
طلع رائد ~
ميــرا و هي تنآظر صورها عرفت ان أخوها ما كان يحبها إلا كان يعشقها بججنون , وآضح من خلال الصور سعادة رآئد و هو معها
سبحان ما يبين عليها وحدة لئيمــة , العكس تبين بريئــة !

~


يوم الخميــسْ ~
رجعوآ ميرا و رائد للرياض , و ميرا صارت أبد ما تتكلم مع راكان كرهته من أعماقها , و هذا مأزم راكان حاسس نفسه خطأ بينهم
علشان كيذا صار ينام ببيت الجد أو ببيت وليد

~

عند فهــدْ ~
دخلْ لـ شقة ( من شقق الدعـآرة و العياذ بالله ) . أوّل مَ صكر الباب راح للمطبخْ يطلع له كاسسة خمـرْ
دخل المطبخْ رفع راسه و
انصــــــــــــــــــدددم !!
بسرعة راح ركــضْ لعند الشخص الوآقف عند الثلاجة و يسكب له من علبة خمـر
فهد يطيّح الزجاجة و يمسك " رائد " من رقبته : انت يا مجنوووووون شتسوي هنا !!
رائد يحاول يبعد عن فهد : اترركني انت مالك شغل فيني
فهد يضغط عليه أكثر : لا لي شغل فيك ! , لييشش جاي هنا ! تبي تدمّر حيآتك !!
رائد أبعد فهد بقوة عنّه : انت لا تتكلم , يعني ما تشوف نفسك !!
فهد : إي عارف بنفسي و مابيك تهدم حياتك مثل ما هدمت أنا حياتي
رائد يرجع للثلاجـة : مليييت من شي اسمه حياة أبي أموووت أموووت
فهــد : و أبوك و أمك و أختك و راكان و زوجتك ! زوجتكْ تحتاج لك !
رائد ناظر لفهد بـ صدمة !!
فهد : اي زوجتكْ .. زوجتكْ و ابنك اللي ببطنها
رائد الحين ما يهمّه أي شي , إن شاء الله عرف الكل عاااديْ بس يبي يمــووووت , أخذ الكاس و قرّبها لفمه
فهد توجّه بسرعة له و رماه عى الأرض و نزل فيه ضرب ,
الشباب اللي بالشقة توجهوآ لـ مكان الصرآخ ,
1 : فهد شفيكم !!
2 : فهد اتركــه يشرب انتْ وش عليك !!
فهد بعد ماحس انه شوي و ينهي حيـاة رائد قام عنّه و مسكه من كتفه و نزّله لخارج الشقــة ~


~


موسكـــو ~
بندر : محمممد بســـرعة , بنتأخّر
محمد و هو طالع من بيته : اوكي اوكي جيت ,
بندر و الحماس ياكله : يللا بســـررعة ,
و طلعوآ لـ الكلية اللي يتدرب فيها بندر ( اليوم يعلنون أسماء الأشخاص اللي بيعطوهمْ ترخيص طب )


~



على أحد أرصفـــة الريـآَضْ
فهد يمد لـ رائد علية مـآيْ
رائد أخذها و بلل وجهه
فهد جلس بجنبه : انت من جدّك كنت ناوي تشرب !!
رائد تنهّد : ياخي ملّيت من الحيــآة , على الأقل يمكن تنسيني
فهد ناظر له بألم : تنسيكْ ! , و تبيع دنيتك و آخرتك ليش !!
رائد اكتفى بالسكوت مو عارف وش يقول !!
و بعد فتـــرة من السكوت ~
رائد : من متى أدمنت !!
فهد بهم : من سنتين , بس الشرب ما أشرب إلا إذا كنت متضايق بس
رائد : صحيح انت وش عرّفك اني متزوج !
فهد : انت سلفي
رائد : !!!!!!!!!!!!
فهد : إي زوجتك ريتاج تكون أخت زوجتي مشاعل
رائد : .............
فهد قام واقف و مد يده لـ رائد : قوم ارجع لـ زوجتك , ترى مالها ذنب بكل اللي صــآر
رائد وقف مع فهد و طلعوآ لـ سيّـآرة فهد
بعد ما وصّل فهد رائد لـ بيت أبو رائد ~
رائد و هو طالع : فهـــد
فهد : هلا
رائد : ما أعرف وش أقولك , مشكور انت أنقذت حياتي ,
فهد : لا ماله داعي , ما كنت أبي يصير لك نفس اللي صـآرلي
رائد و يده بشعره: امممم و كمان آآسف زمـآن كنّا ماخذين عنّك فكرة غلط
فهد ابتسم : عارف أصلاً الكل ماخذ عنّي فكــرة خطأ
و حرّك سيـآرته من عنده ~

~

بـ شـآرعْ من الشوآرع الرّيآض اللي تمتـآز بضجّة السيّـآرآت و أنوآر المبـآني الكبيــرة حتّى بوقت متأخّر !

بدر يمشي على الرصيف الوسطاني و يسولف مع بندر
بدر: أعلنـــــوآ !
بندر : لا لسسى ,
بدر : افففف متى
بندر : أقولك انا الحين قدّام الشاشة الكبيـرة اللي بيعلنون فيهـآ أوّل ما ينذكر اسمي بقولك
بدر : أدري عنّك ذاك الوقت بتنساني من الفرحة
بندر : آفـــــــآ عليكْ انا ما اتصلت عليك إلا لأني أبيك تشاركني الفرحة بنفس الوقت
بدر بحمـــآس: طيّب يللا فوروا لي دميي ,
بندر : يللا يللا الحين بيعلنون
بدر و الحماس ياكله : هـــآ وششو !
بندر : لحظة ياخـــ ( قطع كلامــه بصرخة عاليــة من بندر ) بيييدووو اسسسمي
بدر من الفرحة اللي فيه و بدون شعور نط من مكــآنه و
طـــــــــــــــــــــــــــــررررررررآآآآخْ

~

نرجع شوي من الوقت ~
فهد بسيـآرته ( حاسس بشي غريب فيه , له رغبــة كبيــرة يرجع لطفولته لأيّام براءتــه , للحظآت الجآمعــة , كان وقتها أسعد إنسان
درس بـ البحرين , و عاش هناك مع أروع نـآس , حسسوه أنه منهم , تذكّر ملامحهـآ البريئــة و كيف كانت تناديه (بابا ), تذكر أخوها
و كييف كان له الأخ و الصديق اللي يندر وجوده هالأيام , تذكّر أمهم , و وشلون كانت تعامله كأنه ابنهــا صحيح كانت مقعدة بس كانت
الأم الحنون له , تذكّر إذا جا بيوم و أخّر صلاته كيف كانت تعـآتبه معهم تغيّر , كان تـآركْ الصلآة , بس بوجودهم رجع له عقله ,
بس الحيــن .. وينهم !
وين أهله !!
وين الإبتسـآمة اللي ماكانت تفآرق وجهه !!
بعد اراحوآ و تركوه تغيّر , صـآر وحيد و منعزل و انحـــرف كثيـــر )
مسح دمعــة خآنته و قطع تفكيــره ....
بــــدر و الدمْ مغطّيْه كله ~

~

بندر رمى الجوال من يده و قلبــه بدآ يدق بسـرعة
قلبـه ينذره بشي مو حلو
ترك كل شي من يده و بدون تفكيــــــــــر طلع لطـآئرة خـآصة بمحمد , متوجّه لـ الرّيـآض المدينـة اللي ما شافها من 6 شهور !

~



جواد يركض للمستشفى ~
شاف بوجهه أخوه فهد و تركي جالس على كرسي وحاط يدينه على وجهه
جواد يناظر أخوه فهد : وش صــار ! و ينه بدر الحين !
فهد تنهّد : دخلوه للطوارئ بيسوون له عمليّة
جواد جلس بهدوء عند تركي و هو يدعي ربّه ان المسألة تعدي على خير
بعد دقايق انضمْ لهم ( أحمد و راكان و رائد و أبو رائد و عمهم يوسف )
ابو رائد : استهدوا بالله ما صار شي , ان شاء الله يطلع بالسلامة
يوسف : بندر عرف !
كلهم سكتوا ! .. وش يقولون ! .. مسألة بندر يعرف صعبــــة صعبــــة مرررة , محد يتجرأ و يقوله , صحيح إلى الآن ماعرفوا حالة بدر خطيرة
أو لا .. بس يعرفون بندر ( عند بدر ) كل شي يوقف !!
أحمد بهدوء : ماله داعي تقولون لشادن عندها إمتحانات , و بندر نفس شي مجنون إذا عرف بيجي

~

بعد مـرور 3 ساعات و نصْ ~

نفس الحالة بدر مازال بالطوارئ ,


طلع من الطيّارة الخاصة و هو في حالة صدمة !
إلى الآن مـا يحس بـ أي شي حوله .. جرّته رجوله لـ مكان كان يوم من الأيام يـهـوآه بس الحيـن ....!
يحس كل شي من حوله غريب مو قادر يستوعب أي شي !
دخل لـ المستشفى و هو يجرّ رجوله جر .. دخل بـاب " قسم الطوارئ " .. لمح ناس كان يحسب الثواني لـ يشوفهم بس الحين كل شي فيه جـامد !
مر من بينهم و عدّاهم و دخل على بـاب " ممنوع الدخول " من غير وعي .. بـ خطوات ثقيلة راح لـ الغرفة اللي دلّها عليه قلبه ..
رغم محاولات من الممرضين و و الممرضات بس مـافي مجــــآل !


جسد مغطّى بـ الشاش الأبيض و ملطخ بـ اللون الأحمـر .. صعب صعب مرة عليه يتحمّل هذا المنظر .. أغلى و أعز شخص على قلبه
بـ حالة أقرب لـ الموت.. تحرّك بـ بطء و الدموع بدت تلمع بـ عيونه ..
رمى كل ثقله على الجثّة الهامدة اللي قدامه .. بمجرد ما طاح على صدر أغلى إنسان .. دموعه طاحت معه بدون سابق إنذار ..
بجهة ثانية بنفس الغرفة .. [وليد ] واقف و المنظر اللي يشوفه يهزّه .. [ بندر ] القوي المغـرور يبكـي .. يبكي مثل الطفل !
لآ و أقوى من هذا كله .. هذي أوّل مرة يشارك في عملية لـ إنسان يعزه حيل بجد بجد موقف صعب على أي إنسان

تحرّك بـ هدوء .. وقف ورى [ بندر ] و بـ همس بـ الكاد يطلع منه :
بندر يكفّي خلاص ... " وانقطع صوته بشهقة كتمها "
بندر و هو يهز [ بدر ] : بـدرر أنا رجعت .. بدر بليـز كلمني .. بـدر لآ تروح .. تكففى من لي غيرك ؟!.. أنـآ محتـاجك حييل ..
" و بصرآخ " ..بــــدر كلمنـي ليش كيذا سآفهني ؟.!!
" رمى راسه على صدر [ بدر ] اللي مو وآعي باللي حوله ..
بندر " من بين دموعه و شهقاته : صحيح بدر أنا اليوم حققت حلمي .. مو انت كنت تقول تبي تشوف هاليوم ؟!.. تبي ترفع رآسك فيني ؟!..
" و بصوت عـالي و هو يهز بدر " .. طيب يـللآ كلمني .. ليش سآكت ؟!.
يقطـع صـوت بندر
" طـــــــــــو و و و ط .. " .. صوت نبض القلب

بـ هاللحظة وليد تحرّك بسرعة عند بدر و كل الطاقم الموجود توجهوا للاجهزة ..
عند " بندر " .. لآآآآآ هالششي صعب يستوعبه .. رفع راسه و الدموع جفت بعيونه .. : بـدر .. لآ بـدر لسسى عآيش ..
ركض لعند " د. نـآيف " و هو يهزه بقوة جنونية : بدر لسى عايش .. بدر توأمي و أنا أحس فيه ..
وليد و هو يجر رجوله جر : بندر .. خلآًص يكفّي بـدر رآح .. رآآآآآآآح .. انت ما تفهم ؟!..

هنـآ " بندر " الزمن وصل إلى هذا الحد و وقف فيه .. طللع من الغرفة أو بـ الأصح من المستشفى بـ كبره
و بــدا شـريط الـ ذكريآت يمر قدّام عيـونه ...


~

طلع وليد رفع راسه لـ أوّل شخص قدّامه ~
رائد يمسكه من كتفه : وليد وش صـآر !!
وليد الدموع مغشية عيونه لمح إنسان من بعيد يشرب مآيْ
وليد قفّل عيونه بـ قوّة فتحها بس الإنسان هذا اختفى !! ..مثل العادة يلمح طيف أقرب إنسان له بس الأمل ينقطع !!
رائد يهزْ وليد : ولييييييد تكلّم !!
وليد حط يده على كتف رائد و طاحت دمعة حارة
تركي يقرب لهم و بصدمة يحاول ينكر كل شي: لا وليد لا تقولها , بدر صحى صح !!
وليد أبعدهم عن طريقه و تركهم ~ هو مو ناقص همْ
أبو رائد : لا حول و لا قوة إلا بالله ,
راكان اللي كان قريب من أبو رائد ما نزلت منه إي دمعة
أبو رائد راح له و ضمّه بــقووووة : إنا لله و إنّا إليه رآجعون .. استهدي بالله ياولدي استهدي بالله

جواد جلس على الأرض و حط يدينه على راسه ,
فهد اللي توّه وصلْ بعد ما شرب مـآيْ , شاف الحآلة الصعبـة صحيح ان معرفته ببدر أو بالشباب كلهم سطحية بس مهمـآ كان موقف صعب
راح لـ أخوه جوآد و ربّت على كتفه , جواد و قف و ضمْ فهد بـ قووووةْ و طلع كل دموعه على صدر أخوه اللي ما عمره حس بوجوده

شوي و يطلع ممرض : د. وليد .. د. وليد .. بسرعة دكتور المريض بدر بحـآلة صعبة , لسى عـآيش
وليــد : !!!!!!!!!!!!!!


~


بندر طلع لـ الطائرة الخـآصة بدون ما تنزل منه أي دمعة : على موسكو
الكـآبتنْ استغربْ طلب بندر , بس ما في قدّامه غير ينفّذ الأوامر !

بندر و هو يطل من نافذة الطيـآرة الصغيرة على شوآرع الرّيـآض حس الأرض تلتف فيه و مايشوف غير السوآد ,


~


اليوم الثـآني 7 الصبح ~
أحمد جالس على درج المستشفى الخارجي , بهذا الوقت قليل اللي بالمستشفى , و هدووووء يخيّم عليه ~
وليد ينضم له : سبحـــان الله معجزة إلاهيــة
أحمد : الحمد و الشكر لله على كل شي
وليد : تتوّقع يصحى بسرعة !
أحمد : الله العالم بكل شي , بس إن شاء الله في القريب ,

جواد و راكان داخلين للمستشفى
أحمد : ها بششروا ! مالقيتوا بندر ؟
جواد جلس بتعب : لا .. لفيت كل الأماكن اللي يمكن يكون فيها
راكان : حتّى موبايله مقفّل
وليد : خايف يكون صاير له شي
أحمد : لا ان شاء الله ما صار شي
راكان : عن إذنكم
طلع لـ قسم العناية ~
شاف رائد واقف قبال غرفة بدر , انضم له ,
رائد و هو يطالع لبدر من خلف الزجاج : ليتني مكانه
راكان : أشكر ربّك على نعمة العآفية , بدر بين الحيـآة و الموت
رائد : و هذا اللي أحتاجه , غيبـــوبة أريح فيها بالي
راكان بهدوء : رائد .. لمتى كذا !!
رائد : مالي كلام معك

و طلع ~


~


بـ موسكو ~



أبيھ مثل آولِ . .
أبيَھ يرَجع يسَألنيّ ¸
نمت زيينَ ! . . وَ صلت لِ وينّ !

يذكرنيّ |` بَ مواعيديّ آليوُم
.. ۈ يزآعلنيْ لِآغبتّ يو وِ وِ مْ
يسسألني عَن طلعاتي '

ۈ يصحيني.. يالله قوم
صباحك خير خلآص يگفيْ نومَ

إشتقت لِ إهتمآمكْ رفيقيْ ~! =''


بندر فتح عيونه و كان قبـآلأ وجهه محمد
محمد : سلامتك
بندر رمى راسه على الوسادة : بدر .. بدر يا محمد
محمد باهتمام : بدر وش فيه ! .. وش اللي خلاك تروح للرياض بسرعة و ترجع بسرعة !!
بندر بضياع : مدري مدري .. بدر ..
محمد نادى ممرضة تعطيه مهدئ و طلع
مسك موبايل بندر و هو مصر يعرف وش الي صار !
لمح من قائمة الأسماء اسم حرّك بداخله أشياء و أشيـآء بدون شعور ضغط زر الاتصال
مع أوّل رنّة ترآجع و قطع الإتصال , و حوّل على رقم بيت أبو عمر
.....: ألـــو
محمّد تلعثم قلبه يقوله انها هي : .....
.....: ألوووووووو
محمد : احم السلام عليكم
.....: و عليكم السلام
محمد : كيف الحال ؟
.....: ( بقلبها من ذا اللي يسأل ) : هلا أخوي بغيت شي ؟
محمد : اممم ممكن بدر ؟
.....: بدر مو موجود
محمد : طيب أحمد رائد تركي , أي أحد
.....: مافي أحد موجود , أقولهم مين ؟
محمد : لا خلاص آسف بعدين بتصل
.....: مع السلامة ( وقفلت السماعة )
محمد تنهّد بألم ( استغفر الله يمكن ما تكون هي !!! )




~



آرآئكم !!

محمّد وش قصصــة معْ ( . . . ) ؟!!
و تتوقعون مين هذي اللي شـآغلة تفكيــره !!
بدر و الغيبوبـــة !!
رائد و راكان .. إلى متى !!
وليد طيف مين اللي يلآحقه !!
فهد و مأســـآته !!



تحيّتي ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 25-11-2011, 12:08 AM
مون UAE مون UAE غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


تسلمين حبيبتي البارت روعة وفيه حماس واتوقع الي شاغل تفكير محمد هي شوق .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 25-11-2011, 01:52 PM
استباحوا عبرتي استباحوا عبرتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


يَ هـلآ والله نوّرتِ يَ الغــلآ ~

انتظريْ البـآرتْ القـآدم :) ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 25-11-2011, 02:12 PM
صورة اُحاديه الرمزية
اُحاديه اُحاديه غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي



بليييييييييييييز نزلي بآآآآآآآرت
الحين


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 26-11-2011, 02:13 PM
استباحوا عبرتي استباحوا عبرتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


يَ هـلآ والله نووونْ ~
انتظري البـآرتْ يوم الإثنين :) ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 26-11-2011, 06:12 PM
صورة Fugitive الرمزية
Fugitive Fugitive غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


الروايه مرررره تجنن


ودي اعرف وش بيصير على بندر وبدر و تالا

ننتظرك الاثنين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 27-11-2011, 02:22 PM
استباحوا عبرتي استباحوا عبرتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها fugitive مشاهدة المشاركة
الروايه مرررره تجنن


ودي اعرف وش بيصير على بندر وبدر و تالا

ننتظرك الاثنين

تسسلمينْ لي قلبي ~
تفآعلكمْ سبب تميّزنـآ ~ :) ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 27-11-2011, 05:21 PM
مون UAE مون UAE غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


مرحبا حبيبتي عبرتي الرواية عندك كاملة اذا كاملة ابي اتنزلي جزئين واسفة اذا ثقلت عليك
تحياتي لك
مون

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 27-11-2011, 06:36 PM
استباحوا عبرتي استباحوا عبرتي غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية رسمتك أملي / الكاتبة : ترانيم ذكرياتي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مون uae مشاهدة المشاركة
مرحبا حبيبتي عبرتي الرواية عندك كاملة اذا كاملة ابي اتنزلي جزئين واسفة اذا ثقلت عليك
تحياتي لك
مون

يَ هـلآ والله بـ الغلآ ~
الروآيـة عننديْ كـآمللة بس بدفتـر ~ بس باللآب توّهـآ :) ~
بكــررى رح انزّل بـآرت ~

نورتِ غلآتي

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

ودي بدفا صدرك أصيح لين يهلكني البكا و أتعب و أنام / بقلمي

أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6271 22-04-2016 11:16 AM
أحاسيس ضائعة / بقلمي ، كاملة أسيرة الإنتظار روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 634 29-12-2014 12:52 AM
بقلمي أحبك حبيبتي صفاااااء خواطر - نثر - عذب الكلام 25 04-07-2012 11:41 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM
أخاف بيوم تغيب شمسك عن عيني / الرواية الأولى بقلمي قلبه عنواني ارشيف غرام 2 24-01-2009 05:28 PM

الساعة الآن +3: 07:26 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1