يوجين28 ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


زواج لم يشهد التاريخ مثله
بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أقول وبالله التوفيق
بأن زواج أمي خديجة رضي الله عنها من سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم زواج من نوع خاص لم يشهد التاريخ مثل سموه ورقيه
فلقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم معروف بين الناس في مكة بأنه الصادق الأمين وبأنه فتى ليس كأي فتى فهو صلى الله عليه وسلم كريم الأخلاق كامل المروءة بالغ الوفاء
مفاجأة كبيرة
كان لنساء مكة عيد يجتمعن فيه ويحتفلن به عند الكعبة , وبينما هن في الاحتفال إذا أقبل عليهن رجل يهودي , صاح فيهن
وقال: يا نساء مكة إنه يوشك أن يظهر فيكن نبي فآيتكن استطاعت أن تكون له زوجا فلتفعل
استنكر النساء هذا الكلام من اليهودي بل إنهن أخذن يرمينه بالحصى ويشتمنه ويقبحنه
إلا امرأة واحدة هي أسعد امرأة على وجه الأرض إنها أمي ( خديجة ) رضي الله عنها وأرضاها
فلقد راحت تفكر في هذا الكلام وراحت تترقب أي رجل هذا في مكة
ومرت الأيام وسمعت عن أمانة رسول الله وصفاته الحميدة التي لا توجد في أحد
أرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تطلب منه أن يتاجر لها في مالها
قبل الرسول الكريم هذا العرض وفرح به وخرج مع غلامها ميسرة في تجارة إلى بلاد الشام
الراهب نسطورا يخبر ميسرة
وهم في الطريق إلى الشام جلس النبي صلى الله عليه وسلم تحت شجرة فرآه راهب فقال لميسرة من هذا ؟؟؟؟؟؟؟
فقال ميسرة هذا رجل من أهل الحرم فقال الراهب ( ما نزل تحت هذه الشجرة قط إلا نبي )
باع النبي صلى الله عليه وسلم تجارته وربح ربحا كبيرا
ولم يكن من رسول الله إلا الصدق و الأمانة
أمرا عجيبا رآه ميسرة
لقد رأى ميسرة غمامة تظلل رسول الله أينما ذهب
الرسول يأتى خديجة رضى الله عنها
عندما وصل رسول الله إلى مكة قادما من تجارته أول ما قصد هو بيت خديجة رضي الله عنها ليخبرها بما ربح وما فعل في تجارتها وكانت أمنا رضي الله عنها في (علية )وهى المكان المرتفع مع بعض النساء فرأت رسول الله وهو راكب على بعيره وملكان يظللانه فعجبت وعجب نساء مكة لذلك
وأرادت أن تتأكد مما رأت فلما دخل رسول الله يخبرها بما ربح وما فعل في التجارة قالت أين ميسرة ؟؟؟
قال تركته في البادية
قالت علّىّ به, وإنما أرادت أن تتأكد أن الملكان يظللانه هو فلما رأت ما رأت
سألت ميسرة عما رأت فقال لها رأيت ذلك منذ خرجنا من مكة وأخبرها ما قاله الراهب نسطورا
ورقة بن نوفل
ذهبت أمنا رضي الله عنها إلى ورقة وقد كان عالما بكتب السابقين من اليهود والنصارى فسألته عما رأت وما أخبرها به ميسره
قال لها إن كان حقا ما تقولين يا خديجة فان محمداهو نبي هذه الأمة
ذاكرة أمنا تنشط
هنا تذكرت خديجة رضي الله عنها ما كان من أمر الرجل اليهودي وقوله
إذن الفرصة قد أتت إليها لأنها تستحقها ف(الطيبات للطيبين والطيبون للطيبات )لذلك أرادت أمنا ألا تفوتها هذه الفرصة فأرسلت سفيرة من عندها تستحث رسول الله على الزواج منها
لقد اختارت أمنا سفيرة نعم السفيرة إنها ( نفيسة بنت منية )
ذهبت نفيسة لمحمد صلى الله عليه وسلم وقالت له بذكاء
يا محمد ما يمنعك من الزواج ؟؟
قال: لها الحبيب ما بيدي ما أتزوج به
قالت : فان كفيت ذلك ودعيت إلى المال والجمال والشرف والكفاءة ألا تجيب ؟؟
قال فمن هي ؟؟
قالت خديجة
قال وكيف لي بذلك ؟؟
قالت أنا أفعل
وهنا وبعد هذا الذكاء من نفيسة علمت خديجة أن رسول الله لايمانع من الزواج منها
ولأن أمنا عزيزة النفس
قالت لرسول الله وهو عندها ذات مرة في شأن تجارتها ( يا بن عم إني رغبت فيك لقرابتك وأمانتك وحسن خلقك وصدق حديثك
ثم أخبرته بجلاء فقالت له ( وأنا أرجو أن تكون أنت النبي الذي سيبعث )
حفل الزواج
خرج رسول الله مع أعمامه من بني هاشم ورؤساء مضر وبينهم عماه أبو طالب وحمزة فأتو دار خديجة فوجدوا في انتظارهم أبناء عمومتها وفيهم عمها عمرو بن أسد وابن عمها ورقة بن نوفل
أبو طالب خطيبا
قام أبو طالب فقال الحمد لله الذي جعلنا من ذرية إبراهيم وزرع إسماعيل وجعل لنا بلدا حراما وبيتا محجوجا وجعلنا الحكام على الناس
ثم إن محمدا بن عبد الله بن أخي من لا يوازن به فتى من قريش إلا رجح عليه برا وفضلا وكرما وعقلا ومجدا ونبلا
وإن كان في المال قل فان المال ظل زائل وعارية مسترجعة وله في خديجة بنت خويلد رغبة ولها فيه مثل ذلك وما أحببتم من الصداق فعلىّ 00
ورقة بن نوفل خطيبا
قام ورقة خطيبا فقال الحمد لله الذي جعلنا كما ذكرت وفضلنا على ما عددت فنحن سادة العرب وقادتها وأنتم أهل ذلك كله لا تنكر العشيرة لكم فضل ولا يرد أحد من الناس فخركم وشرفكم وقد رغبنا في الاتصال بحبلكم فاشهدوا يا معشر قريش أنى قد زوجت خديجة بنت خويلد محمد بن عبد الله وذكر المهر 00ثم سكت
فقال أبو طالب
قد أحببت أن يشركك عمها
فقال عمها : اشهدوا علىّ يا معاشر قريش أنى قد زوجت محمد بن عبد الله خديجة بنت خويلد وشهد على ذلك صناديد قريش
الصداق
دفع النبي صداقا قدره عشرون ناقة لأمنا خديجة رضي الله عنها
الوليمة
صنع النبي وليمة دعا لها مكة كلها
وصنعت أمنا وليمة دعت لها الأقارب والأباعد
حب ا لرسول لأمنا خديجة
كان النبي يحبها حبا شديدا بدليل أنه لم يتزوج غيرها في حياتها وقد عاش معها خمسة وعشرين سنة
وبعد وفاتها كان يصل من كانت تصله
وروت أمنا عائشة فقالت كان رسول الله لا يكاد يخرج من البيت حتى يذكر خديجة فيحسن الثناء عليها فذكرها يوما من الأيام فأخذتني الغيرة فقلت : هل كانت إلا عجوزا قد أبدلك الله خيرا منها فغضب ثم قال لا والله ما أبدلني الله خيرا منها آمنت بى إذ كفر بى الناس وصدقتني إذ كذبني الناس وواستني بمالها إذ حرمني الناس ورزقت منها الولد وحرمته من غيرها قالت أمنا عائشة فقلت في نفسي لا أذكرها بعدها أبدا 0
المولى عزوجل يبشرها بالجنة
عن أبي هريرةقال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : أتى جبريل النبي صلى الله عليه وسلم فقال : هذه خديجة قد أتتك ، معها إناء فيه إدام أو طعام أو شراب ، فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السلام من ربها وبشرها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب [
ومعنى قصب فضة
وبعد فأسأل الله أن يجمعني مع أمي خديجة رضي الله عنها في الفردوس الأعلى
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
أرجوكم أنشروا هذه القصة منقوووووول







قمرى انهارده عضو موقوف من الإداره

شكرا على القصه الجميله دى يا غالى ربنا يوفقك

ful moon ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

يعطيك العااافيه ..

سيدة العالم والمغرب الاول ©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©

اللهم صلي وسلم على نبينا محمد
جزاك الله خير

¸¸ღ غـرومـه ღ¸¸ ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©





أسعد الله أيامكم

أعتقد مناسب لقسم حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة


جزاك الله خيرا وأثابك ونفع بك



لمووو3 ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

جزاك الله خيرا
وصلى الله وسلم على نبينا وسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

غايتي رضى الرحمن مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

رضي الله عنها وارضاها
جزاك الله خير ولاحرمك ألأجر

اعتقد ان الطرح يناسب قسم رسول الله عليه الصلاة والسلام http://forums.graaam.com/132/

تخريج الاحاديث

كان إذا ذكر خديجة ؛ أثنى عليها فأحسن الثناء . قالت [ عائشة ] : فغرت يوما فقلت : ما أكثر ما تذكر حمراء الشدق ، قد أبدلك الله خيرا منها ! قال : ما أبدلني الله خيرا منها ؛ قد آمنت بي إذ كفر بي الناس ، وصدقتني إذ كذبني الناس ، وواستني بمالها إذ حرمني الناس ، ورزقني الله عز وجل ولدها إذ حرمني أولاد النساء
الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الضعيفة - الصفحة أو الرقم: 6224
خلاصة حكم المحدث: ضعيف بهذا التمام



أتاني جبريل فقال : يا رسول الله ! هذه خديجة قد أتتك معها إناء فيه إدام أو طعام أو شراب ، فإذا هي قد أتتك ، فاقرأ عليها السلام من ربها و مني ، و بشرها ببيت في الجنة من قصب ، لا صخب فيها و لا نصب

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 69
خلاصة حكم المحدث: صحيح

مايكل الأهلي ©؛°¨غرامي فضي¨°؛©

تسلم يدك على هدي القصه الرائعة

اللهم صلي وسلم على نبينا محمد ..

نايـف عضو موقوف من الإداره

قصة رائعة
صلى الله عليه وسلم

على مر الزمان ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

صلى الله عليه وسلم

طرح رائع وبسيط

جزاك الله خير الجزاء

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1