غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:06 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


طلال الي قراء الرساله استوعب طلب ايمان ..اخذها ورجع يقراها مرة ثانيه
وكان محتواها..
طلال ..
قبل ما ابدا في اي شيء بقوله او بكتبه حبيت اوضح لك شغله ..انا عمري ماكتبت لاحد ولا استخدمت مثل ذا الاسلوب في حياتي يعني انت اول شخص ارسل له ..ولانك مو اي شخص ..ولانك تهمني كتبت الكلمات وحاولت ابين مشاعري فيها ..
طلال..
لاتظن ا رفضي لك هو لشخصك ..لاا.
بس الوقت الي جيت انت فيه كان جدا صعب على امي اولا وعلينا احنا ثانيا ..واذا كنت مستعجل فيك تروح وتخطب لك بنت الحلال انا اعفيك مني ومن مسؤوليتي وتأكد انك في القلب وما راح يتأثر غلاك ..صحيح انت بالنسبه لي غريب ومايجوز اقول مثل ذا الكلام بس احس اني اعرفك من كلام اخوي احمد وهبة عنك ..وماراح اطول عليك ..هم اسبوعين اذا ماتغير شيء من حالنا وفيك تصبر لين يمضون تقدر تجي وردي راح يكون الموافقه ..
اسفه اني خليتك تنتظر واذا كنت ناوي تغير رايك فهذا قرار راجع لك وتطمن راح ادعيلك من كل قلبي ان الله يوفقك وتكون بنت الحلال تناسبك اكثر مني ..
سلام
وبهذي الكلمات ختمت رسالتها ..رجع طلال الرساله وهو يقول في نفسه..
انتي متربعه في القلب وشلون تبغيني اخذ غيرك واذا كان الي راح يفصلني عنك اسبوعين وبس وتكونين لي ..اتحمل ماطلبتي عسير ياقلبي ماطلبيت عسير.
تمدد على السرير وظل يفكر ويسترجع الذكريات ..تقولين ماتعرفيني الا من كلام احمد وهبة لكن انا اعرفك وشفتك بس انتي ماتدرين..جلس يتذكر ..
في يوم كانت ايمان جايه زياره لهبة وهي ببيت ابوها وكانوا جالسين في الصاله وماخذين راحتهم في الجلسه لان البيت ماكان في احد ذاك الوقت ..سوالف وضحك وكان طلال ليه جاي من عند اخوياه ودخل البيت ومايدري انه فيه احد وهو يمشي في الحديقه بيدخل البيت لمح من نافذة الصاله بنت في سن هبة ..
قرب من النافذه وهو يقول في باله"ويش مسويه في نفسها ذي ..يحسبها اخته هبة ويبي يفاجأها "وطالع فيها واول ماطاحت عينه عليها انتابه شعور غريب اول مره يحس فيه ..شاف بنت كلها نعومه وبراءه شعرها كان اسود فاحم وعيونها بعد سوده وواسعه وجهها ابيض وبيضاوي انفها صغير وفمه نص مليان انتبه لنفسه انه مايجوز الي يسويه وابتعد عن النافذه بسرعه ..دخل البيت وهو يصافر عشان ينتبهون لوجوده..
جات له هبة:
طلال لاتدخل الصاله ..رجاءً.
طلال ومسوي نفسه مايعرف السبب:
ليه ليكون بأسمك واحنا ماندري..
هبة:هههه ماتضحك.
طلال:ماقلت لك عشان تضحكين..وراح بيدخل"حركات"
هبة:اي انت اقول لك لاتدخل صديقتي في الصاله ..
طلال عشان يعرف مين الي معها :
قولي رهف ..ليه تقولين صديقتي وبعدين عادي اسلم عليها رهف مثل اختي ولاتنسين انها محجوزه لسعود .."خبيث الولد الا يبي يعرف من"
هبة:من قال انها رهف "وهي تمسك يده لايدخل الصاله .
وطلال يستدرجه في الكلام:يلاعاد ماخبرت عندك صديقات ..
هبة وهي اشوي وبتعصب عليه:
هذي صديقتي ايمان يلا روح عاد لاتفشلنا..
طلال في نفسه اجل اسمها ايمان ..عاشت الاسامي والله :
طيب خلاص انا رايح فوق اذا صار وقت العشاء نادوني ..
هبة وهي تدخل الصاله :طيب.
وجلست مع ايمان وطلال طلع الدرج وابتعد عن الصاله بسرعه وهو مستغرب من نفسه ..ليه انا مهتم فيها كذا عادي هذي مو اول مره اشوف احد من صديقات هبة بلغلط ايش معنى ايمان الي مأثره علىّ..حاول ينام وينساها بس صورتها انحفرت في باله ومو قادر يمسحها ومرت الايام وهو على ذا الحال ..تنهد وهو يسترجع الذكريات ..وبعدين رفع جواله ودق على جاد..
جاد:هلا..
طلال:وينك انت الحين؟
جاد:توني طالع من الدوره ..
طلال:اوووووه نسيت انك دافور وكل عندك دورات .
جاد:هي دوره وحده بتفيدنا في العمل ..مو من الشطاره يعني لاتخاف ترا مستواي مثلك ويمكن انزل بعد..
طلال :ايه صدقتك ..المهم وين بتروح.
جاد:بعد وين ..البيت.
طلال:لا يااخي خلنا نروح النادي من زمان مارحنا ..
جاد:بس .
طلال:لاتبسبس روح وانا جايك هناك..
جاد:وانا بكيفك متى ماقلت رحت..
طلال:ضايق خلقي يارجال ماتفهم انت ..خلنا نروح نغير جو هناك عند الشباب ..
جاد:طيب انا سابقك بس لاتتأخر ترى اذا تأخرت بمشي ..
طلال:يلا خلاص جاي لك الحين اقول لك..
وبعد ثلث ساعه صار في النادي ..اجتمعوا الشباب في النادي ..جاد وعبدالله وحسين قبل مايجي طلال....جاد وهو يجلس معهم :
سلام..
حسين وعبد الله : وعليكم السلام..
عبدالله:وينك انت ماتنشاف مرررة.
جاد:موجودين بعد وين .
حسين:إلا صحيح وين هالغيبه ..
جاد:عندي دوره بالمعهد ..عن اللغه الفرنسيه وانا فاضي بعد مااطلع من الشركه فافرصه اتعلمها ..
حسين:الله انت يابو اللغه الفرنسيه ..
عبدالله:والله انك دافور واحنا ماندري .
جاد وهو يضحك:
لايغركم ترا والله مااعرف بالحيل ..
حسين:اعرفك تخاف من الحسد..
عبدالله:بنقول ماشاء الله لاتخاف..
جاد وهو ماسك نفسه:
انت عاد اعوذ بالله من عينك ..تخوف.
عبدالله:اذا عيني انا حاره عبد الله كيف عينه..
جاد:حسين الي عينه حاره ...ذا ويش يفهمه بذي السوالف خله في الكوره ابرك له ..
عبدالله وتو بيتكلم إلا جوال جاد يرن..وناظر جاد في الرقم وكشر بوجهه..
عبد الله :من؟؟
جاد:بعد من ..عمري ماشفت ناس عديمة احساس بذا الشكل .
حسين:لايكون ذيك البنت ..
جاد:وهي في غيرها..
عبدالله:سفّها يااخي لاترد عليها..
جاد:واناالي ارد عليها هذا وانا مااعطيها وجه وهي كل يوم والثاني متصله..كيف اذا عطيتها..
عبد الله:ارحمها طيب ورد عليها ..وعطها كلمتين حلوين ويش ناقصك انت..
جاد وهو يرفع حاجب:
ماانزل نفسي لهذا المستوى ..وحده قليلة ادب تدور الشباب دواره وتبيني اكلمها ..شوف كم مكلمه قبلي وتبيني اصير مثلهم وبعدين مو هذا اسلوبي..
حسين:ماحد قال لك صير جميل يااخي..عاد الاخت ماتقدر تقاوم..
جاد وهو يرفع كأس العصير ويشرب..ويبي يغير الموضوع:
مو ذنبي ..تصدقون ان الاهل يحنون علىّ اني اتزوج ..
عبدالله:معهم حق مو من صغرك انت ..انا وصيت الاهل يخطبون لي والبحث جاري على قدم وساق مثل مايقولون..
حسين:اجل بنقول مبروك قريب.
عبدالله:اصبر لين يلقون بنت الحلال اول بعدين بارك..
ًًًًًًًٌٌٌُُُإلا جوال جاد يدق مرة ثانيه..وجاد :
استغفر الله العظيم.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:06 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


حسين:طيب رد عليها وشف ايش تبي .
جاد:خذ انت رد عليها وقلها لاتتصل على ذا الرقم مرة ثانيه .
عبدالله:وليه ماتقول لها انت ..خواف واحنا ماندري .
جاد :تخفف دمك لا تحاول ..ثقيل مررة.
عبدالله:اجل رد ورينا..
جاد:وانا قلت لك انت رد قلت لحسين..
حسين:خله ماعليك منه ماعنده سالفه اليوم كله بس جالس ويعترض الله يعين بنت الحلال الي بتاخذها..
ضحك جاد ..
عبدالله:اشوف توا عاجبتك السالفه انت ووجهك ..
ٌٌإلا يرن جوال جاد للمره الثالثه رفعه وشاف نفس الرقم ورد وهو معصب:
نعم..
....:انعم الله عليك حبيبي"بصوت كله دلع وغنج"
جاد:ويش عندك تدقيت على ذا الرقم ماقلت لك انسيه..
وبصوت كله دلع:
مااقدر ماادق لازم اسمع صوتك حبيبي.
كشر جاد بوجهه :
حبيبك في عينك من وين انا اعرفك عشان اصير حبيبك ..روحي يابنت الناس الله يهديكي.
...:حرام عليك تجحدني كذا وانت تدري اني مااستغنى عنك ..وبعدين الله هداني لحبك.
جاد وهو يطالع في حسين وعبدالله ومكشر بوجهه:
استغفر الله العظيم..
وسكر الجوال وقفله مرة وحده ورماه على الطاوله ..انفجرو حسين وعبدالله
على شكله من الضحك..
حسين:هااا ويش قالت..
ضحك جاد:
شر البلية مايضحك..تقول الله هداني لحبك..شف السطحيه الي هي فيها.
عبدالله:والله البنت متولعه فيك ارحمها يااخي وعطها كلمتين حلوين..
جاد وهو يمد له الجوال :خذ انت وعطها الي تبغيه..
عبدالله:روح انا مالي شغل هي تدق عليك انت وتحبك انت .
جاد:حبها برص ..موكاسره خاطرك وراحمها كلمها انت وبرد خاطرها.
إلا طلال دخل عليهم وهو يدورهم شافهم وراح وجلس .
طلال:سلام.
الكل وعليكم السلام.
طلال:من فيكم يلعب ؟!
جاد:الحين جايبني الى هنا عشان تقول من بيلعب .
طلال:قوم خل عنك الكسل ولا خايف تنهزم.
عبدالله:ولد عمك ذا خواف.
جاد:تتحدى انت ووجهك قوم وشف من الي بيفوز .
عبدالله:ايه اتحداك ..قوم ورني شطارتك..
جاد قام وعبدالله معه يلعبون .
عبدالله:ادري انك ماتعرف بذي اللعبه ولا انت جيدفيها ..تعال وتجهز للهزيمه..
جاد وهو يضحك:
امش وشف بنفسك..
طلال بعدما راحوا وهو يضحك:
مايدري ويش دخل نفسه فيه..
حسين:ليه.
طلال :لان جاد ممتاز في ذي اللعبه بس عبدالله مايدري ..
ضحك حسين:
خله يستاهل رجنا اليوم خله ينهزم ويمكن نفتك منه..
طلال:ويش رايك نقوم نلعب..
حسين:يلا قمنا..
وبعد نص ساعه راح جاد يلعب مع طلال بعد هزيمه ساحقه لعبد الله ..
حسين يقول لعبدالله :
انت لو تترك الخراط عنك.
عبدالله وهويتنفس بسرعه لانه كان يلهث وهو يلعب مع جاد:
وانا ايش يعرفني انه جيد في ذي اللعبه.
حسين:هذي اللقافه الي فيك "والتفت لطلال وجاد الي يلعبون.."
الحين تتوقع مين الي راح يفوز..
عبدالله:والله جاد موسهل في ذي اللعبه ابد.
مر الوقت وخلص جاد وطلال وراحوا للحمامات واخذوا لهم شاور سريع ولبسوا ملابسهم كانت موجوده في دولاب كل واحد منهم ..جاد يكلم طلال بعد ماراحوا عبدالله وحسين:
يلا انا رايح للبيت.
طلال:لا تعال انا ابيك في موضوع..
جاد:والله اني تعبان وانت ماعندك سالفه..
طلال:انت تعال والله ان عندي سالفه بأخذ رايك في شغله.
جاد:ويش هي السالفه قول وخلصني والله اني تعبان حدي ..
طلال:لاتمن علىّ انت ووجهك هذا جزاتي بأستشيرك في موضوع مهم كأنك تستاهل ..والله من زين رايك..
جاد:خلاص جايك لا تأكلنا .
ركبوا كل واحد في سيارته وراحوا لبيت ابو راكان ..وصلوا ودخلو البيت وكانت الساعه وحده الا ربع والكل نايم ..جلسوا في الصاله وجاد جلس وهو يتنهد من التعب:
هااا قول ايش عندك..
طلال:تشرب شيء..
جاد يبغي يبهدله:
نسكافي لو سمحت..
طلال وهو يقوم:
مايجامل الواحد ابد.
جاد:تستاهل عشان لا قلت لك تعبان ترحمني وتخليني اروح .
طلال:خمس دقايق ويجيك النسكافي بتذلنا على هالكلمتين الي بقولهم لك ..ماتسوى على الواحد..
تمدد جاد على الصوفا وهو يضحك على طلال:
يلا اخلص شكل موضوعك يبيله رواقه ومخ مروق وانا مخي بد يقفل ..
وشغل التلفزيون على اساس بيتابع ..وطلال راح للمطبخ يحضر لهم 2نسكافيه وجاد غمض عيونه ينتظر طلال يجي ..
دق جوال طلال وهو بيطلع من المطبخ ..حط الكوبين ورد بعد ماشاف احمد هو الي متصل واستغرب انشاء الله خير:
هلا.
احمد وصوته غريب:اهلين طلال .
طلال:خير احمد فيك شيء .
احمد:ازعجتك ياخوي بس "وسكت مو عارف يقول "
طلال بسرعه:احمد رد علىّ لاتسكت وتخوفني ..امك فيها شي ..بدر تكلم يااحمد قول شي..
احمد وصوته يرتجف:
بدر مارجع للبيت والوقت تأخر وامي تحاتيه والحين طاحت علينا جيت انقلها بسيارتي بس تعطلت..
طلال ماانتظر احمد يكمل كلامه :
انا جايك الحين مسافة الطريق بس خلكم جاهزين..
وطلع من البيت بسرعه ونسى وراه كل شيء..وجاد من حط راسه على الصوفا نام ولا درا بالدنيا ..
وعلى الساعه 2ونص تقريبا جلست هبة على نوبة كحه جأت لها حاولت ترجع تنام مره ثانيه ماقدرت ..وتحس جسمها مولع ناروتذكرت طلال لما قال ان عنده حبوب عن الكحه والحراره فطلعت وراحت غرفة طلال ودقت عليه الباب ماجاوب فتحته لقته مقفله:
اوووه معقوله ماجيت للأن انا تعبانه حدي..ونزلت تحت يمكن تشوف في الصيدليه دواء ..لقت تلفزيون الصاله شغال قالت يمكن طلال هناك راحت ولقته متمدد على الصوفا وحاط المخد الصغيره على وجهه..والاخت ماتدري مين الي متمدد على الصوفا وكل فكرها انه اخوها وماعندها فكره انه جاد ..
**************************
ياترى ايش راح يصير في ذي الليله ..مع هبة وجاد ...وطلال واحمد
هل راح تنقلب بعض الامور راس على عقب ولا ايش ..
اتمنى اعرف رايكم وتعلقكم على الاحداث الي قراتوها والاحداث الي تتوقعون انها تصير ..عشان اكمل معكم القصه رجاءً..
**********************


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:12 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


رجعت لكم بعد غيبه طوييله
بمشااهد ان شاء الله تعجبكم واتمنى اشووف اقباال على الروايه
وتتحمسون لها ولأحداثهاا
اترككم مع الباارت
في منتصف الليل الساعه تقريبا 2 ونص جلست هبة من نوبه كحه جأت لها ..وحاولت تنام ثانيه ماقدرت وتحس جسمها مولع نار وتذكرت طلال لما فال ان عنده حبوب مريحه فطلعت من غرفتها لغرفته ودقت عليه الباب ماجاوب فتحته لقته مقفل:
اوووه وين راح ذا انا تعبانه حدي .
ونزلت تحت يمكن تشوف في الصيدليه دواء لقت تلفزيون الصاله شغال "يمكن طلال هناك"راحت لقته متمدد على الصوفا وحاط المخده الصغيره على وجهه..
عطست ودار راسها وجلست على الارض جنب الصوفا الي عليها اخوها ونادته بتعب:طلال قوم عطني الحبوب الي قلت لي عليها والله اني تعبانه مرة ..
هزته وحطت راسها على الصوفا موقادره ترفعه .
جاد الي انتبه ان فيه احد يكلمه ويهزه فكرها اخته رهف فتح عيونه يستوعب المكان الي هو فيه جلس بسرعه وتعدل في جلسته ..نزل رجوله من على الصوفا ومسح بيده على وجهه ..
هبة وهي ترفع راسها :
جلست اخيراا قوم ارحمني وعطني الحبوب الي قلت عنها..
"طبعا مايحتاج اقول لكم ان طلال وجاد عندهم نفس البنيه الجسديه وجاد لابس بدله رياضيه وطلال اذا كان رايح للنادي يرجع ويكون حاله مثل جاد الحين بدله رياضيه متمدد على الصوفا وتارك التلفزيون شغال ..
وهبة الي كانت لابسه بيجامه كات وشورت وشعرها مسيحته وصاير مبهذل اشوي من النوم والمرض ونازل على وجهها وعيونها وخشمها حمره من الزكام والكحه الشديده ...شال جاد يده من على وجهه يستوعب الصوت الي يسمعه وهبة في نفس الوقت رفعت راسها وطاحت عينها بعينه ..
وقف بسرعه وهو يقول :هبة؟!!!
وهبة جأت بتقوم بسرعه بس الخف "وانتم بالكرامه "الي تلبسه للبيت علق تحت الطاوله فجأت بتطيح وهي تقول :جاد؟!!!
مع انها ماشفته إلا مرة وحده بعد ماكبر وهي استقرت مع ابوها بس صورته محفوره في راسها وماتنمسح ونفس الشي جاد مع انه حاول ينساها ولا يفكر فيها بس صارت شغله الشاغل في الفتره الي فاتت ..ماينام الليل قبل مايفكر فيها وفي النهار لازم تمر على باله ويفكر فيها كذا مره ...انتبه انها بتطيح ومسكها بسرعه من ذراعها وبصوره عفويه قربها منه عشان ماتطيح على الطاوله..تلاقت عيونهم ونسوا العالم الي عايشين فيه لا صوت التلفزيون يأثر عليهم ولا شي بس عيونهم اجمعت مشاعرهم والي يدور في قلوبهم وعقلهم نست هبة مرضها في هذاي اللحظه وهي مركزه على العيون الخضراه الي قدامها والشعر الاسود والطويل شويه والسكسوكه المرتبه والبدله السبور الي لابس "كان قمه في الروعه "اخذ عقلها مظهره وعيونه الي تنبع حنان آآسرتها وخطفت قلبها ...ونفس الشي جاد كان يطالع في شكلها وهي كانت مرررة كيوت البيجامه الي لابستها مطلعتها صغيره مرة وجهها الابيض البرئ وعيونها العسليه بس الحين صايره حمره من المرض وانفها الصغير الاحمر وشعرها الي يجي لنص كتفها وكان غير مرتب من المرض وانها لسه صاحيه من النوم "وفي باله يقول ارحميني يابنت الناس صورتك مافارقتني لا بالليل ولا بالنهاروكل ماقلت بنساكي طلعتي لي "
ماعرفت اني على نفسي جنيت وماعرفت النواظر جارحات ...
يوم شفت الخل من شوفه ابتليت يالهي صرت مدرك على الممات ..
في حياتي مثل شخصه مارايت ماكذبت ان قلت سيد السيدات ...
طاربي شوقي وعلى صوته انتشيت قمت اللحن على اوتار العازفات ..
طحت في بحر الغرام ولانجيت الله يستر من ايام المقبلات ...
نزلت دمعه على خد هبة تحس الموقف محرج مررة يكفي المرض الي متعبها والحراره الي مولعه بجسمها والحين واقفه كذا جنب جاد لا غطا ولا شي يفصلهم..وفي نفسها "ياربي ليه كل ذي المواقف تصير لي انا احس الدنيا تلف وتدور وتصير سوده وكأنه بيغمئ علىّ ..رفع جاد يدة لما شاف الدمعه على خدها ومسحها بطرف اصبعه :
ليه الدموع ؟؟ انا اسف ..
بس انتبه لحرارتها وبسرعه قال:
انتي مريضه ..
الاخ ناسي نفسه ومفكر اني حلال عليه مايدري ان اغلب الي فيني منه وانا مو قادره اتحرك ارجولي ماتساعدني ..جأت لها نوبة كحه قويه واخذت تكح ماقدرت تتحمل المرض خلاص تمكن منها عدل الزكام والحراره والكحه والموقف الي هي فيه حست راسها بينفجر وتلقائياً تفجرت عيونها بدموع ماقدرت توقفها وجسمها صار يرجف ...
جاد الي ماقدر يتركها سألها وكان مقدر الي هي فيه :
هبة تقدرين تروحين غرفتك ؟؟
هزت راسها من غير ماتتكلم ..وتركها بشويش عشان توازن نفسها بس لقت نفسها مو قادره واختل توازنها وبغت تطيح بس جاد رجع ومسكها مره ثانيه وبقوة ذي المره وجلسها على الصوفا ...
التفت على جواله بعد ماتذكر هو ليه جاي هنا وشغله ولقى فيه اكثر من 6 مكالمات لم يرد عليها من امه واخته رهف ورقم ثاني وفي نفسه ايش الي بيفكني من السانهم بس ماهمه دق على طلال الي رد على طول بصوت تعبان..
طلال:هلا..
جاد:وينك انت يااخي ..كذا تروح ولاتقول ..
طلا:قريب اوصل البيت ..
جاد:عجل انا رايح البيت وبكره قل الي عندك ..
طلال:طيب ..
جاد :تعال وين الحبوب الي عن الانفلونزه الي عطيتك اياهم ذاك اليوم ..
طلا :ليه ؟؟ تلقاهم في الصيدليه .
جاد:طيب..
طلال:انا ثلث ساعه وارجع...
جاد:ماراح تشوفني يلا سلام..
وماانتظر طلال يقول شي قفل الخط ..وبدون مايلتفت على هبة الي ماكانت حاسه بنفسها ودموعها بس تنزل لان الوضع مرة محرج..
ولان جاد عارف بيت عمه عدل راح لصيدليه وطلع الحبوب وجاب كأس ماء من المطبخ واخذهم لهبة وحطهم على الطاوله ...
جاد ومن غير مايطالع فيها :هبة خذي حبيتين من ذا الدواء وانشاء الله فيه الشفاء وانا رايح الحين واذا شفتي نفسك قادره تمشين روحي لغرفتك لان طلال بعد ربع ساعه راجع ..
واخذ اغراضه من على الطاوله واتجه للباب فتحه وقبل مايطلع ومن غير مايلتفت على هبة :
سلامات يابنت العم ماتشوفين شر..
وطلع وشغل سيارته وطلع من البيت وقلبه جالس هناك مريض واتجه لبيتهم ..قلبه عوره عليها كانت مثل الملاك كلها براءة ونعومه شلون قدرت اتركه وهي بذي الحاله شلون..لو كانت حلالي كنت مااتركها ابد احد يقدر يترك مثل هاقمر ويبتعد عنه ...آآآآآآآآه ..آآآه تنهد بالالم وقال بصوت مسموع :
انشاء الله قريب ولا اتركك..
"ياترى انت ياجاد قد الكلام الي فيه ولا العكس هل صحيح ماراح تقدر تتركها ولا لا..الايام الجايه بتثبت.."
طبعا ما فات جاد انه ياخذ كرتون الحبوب على اساس انه هو الي محتاجه مش هبة..وهبة بعد ماخذت الحبتين وارتاحت خمس دقايق قامت من على الصوفا وتوجهت الى غرفتها مباشره ..وحطت راسها على المخده وحاولت ماتفكر في شي ومن تأثير الحبوب ماأخذت عشر دقايق إلا وهي نايمه ..
***********************
جاد الي تو واصل بيتهم عارف انه ماراح يذوق النوم الليله ..دخل البيت لقى في الصاله رهف نايمه على الصوفا راح وجلسها ..
رهف ...رهف قومي ..
رهف:هممممممم ..
هزها :يلا قومي ويش الي منيمك في الصاله ..رهف فتحت عيونها وانتبهت لجاد واقف فوق راسها جلست :
انتظرك وينك انت خوفتنا عليك يااخي ..
جاد وهو ماله خلق نقاش يبي يروح غرفته بسرعه :
موجود بس كنت بيت عمي ..
رهف:ايش فيهم بيت عمي لايكون فيهم شي.
جاد يقاطعها :مافيهم شي بس كنت رايح مع طلال ونسيت نفسي اشوي بس..
رهف وهي تكمل تحقيق:
وجوالك ليه مقفله ..امي ظلت تحاتيك .
جاد رفع عيونه لفوق علامة فروغ الصبر :
كأنك رجه ..جوالي خلص شحنه وانا الحين تعبان وابي انام خلي تحقيقك لبكره انا ماني فاضي ..
ومشى عنها وصعد لغرفته وقفل على نفسه ورهف تمطت وراحت هي بعد لغرفتها بعد ماتطمنت على اخوها ...
{وفي ناس لسه مانعرف مصيرهم هل تطمنوا على اخوهم ولا لسه..بنشوف بعدين}
جاد ومن حط راسه على المخده والافكار لعبت به يمين وشمال كيف بينام وهو شايف هبة تعبانه ومريضه ..وتذكر كلام طلال وسعود له "اسحرتك "اعترف بينه وبين نفسه ..ايه اسحرتني ومو قادر افك السحر ..عيونها تذبح وشلون ماتسحرني مااقدر ما افكر فيها ..وبيت عمي كلهم يحكون فيها بنت عمي الوحيده طالعه جوهره ومو اي جوهره حوريه وماشاء الله عليها من حوريه ..
وظل جاد على هذا الحال وهو يسترجع صورتها في باله لين طلع الفجر وصار وقت الصلاه ..وعرف انه ماراح يذوق النوم قام بدل ملابسه وتؤضاء وراح للمسجد لصلاة الصبح..
**********************


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:12 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


طلال لما رجع البيت صعد لغرفته مباشره وتمدد على السرير وهو يسترجع الاحداث الي مرت عليه قبل ساعات لما اتصل عليه احمد..
في بيت احمد وقبل مايوصل طلال..دق على احمد :
يلا اطلعوا انا عند الباب ..
اشوي الا احمد طلع وهو ماسك امه ومعه ايمان ..ركبوا السياره وام احمد باين عليها التعب وايمان الي كان واضح عليها انها كانت تبكي وتحاول انها تكتم شهقاتها الي تطلع بالغصب بيت فتره وفتره ...وطلال رحمها وعورت لبه بس مايقدر يسوي لها شي :
قربنا نوصل المستشفى والوالده انشاء الله مافيها الا العافيه ..هدي نفسك انت شوي ..
طبعا ايمان ماردت لان ماعندها شي تقوله ..وصلوا المستشفى ودخلوا قسم الطوارئ ..دخلوا ام احمد غرفه الكشف وبعد الفحوصات اتضح ان عندها ارتفاع في الضغط والسكر بس مو لدرجه خطيره ولازم تبقى ساعتين عندهم لين يحسون انها تحسنت وينظمون السكر وينزلون الضغط..
دخلت ايمان مع امها في الغرفه المخصصه لهم لين ماتنقضي الساعتين وبقى احمد وطلال براه في السيب ينتظرون ...واحمد كل شويه يتصل على بدر يمكن يرد عليه بس مافي امل حط جواله في جيبه وهويستغفر الله :
جواله مقفل .
طلال:وكل امرك لله وانشاء الله مافيه الا الخير ..
احمد :ونعم بالله .
طلال :يمكن رايح مع واحد من اخوياه ونسى نفسه هناك انت كلمت اخوياه ..
احمد:لا والله فاتتني ذي .
طلال:عندك ارقامهم .
طلال:ايه عندي ..
طلال:دق عليهم اجل وشف وانشاء الله خير ..
اتصل على اثنين منهم مالقاه عندهم ولما دق على الثالث فاله انه موجود عنده بس نايم الحين من التعب ولما يصحى اخليه يكلمك ..لان احنا كنا في رحله ومافي ابراج في البر وماجينا الا بعد شوي..
احمد:مشكور ياخوي ..بس قل له اهله يحاتونه وخله يتصل ويطمنهم ..طيب.
وسكر من عنده وهو يحمد الله ...
طلال:قوم بشرهم داخل اكيد يحاتون للحين..
احمد:ايه والله..
وقام دخل على امه الي مركبين عليها مغذي وايمان جنبها ..
احمد:بدر عرفت وينه هو عند واحد من اخوياه ومافي الا العافيه ..
ايمان الي خف بكاها شوي :
صدق شفته قل لي الحقيقه ..
احمد :والله انه موجود عند واحد من اخوياه ..
ايمان :كلمته ..سمعت صوته سليم مافيه شي ..
احمد:اخوكي سليم ومافيه شي وهو الحين نايم مع واحد من اخوياه ..بس كانوا رايحين رحله وماعندهم ارسال والحين راحت عليه نومه من تعب الرحله ..
ايمان:حتى جواله يعني ماصاير له شي ..
احمد:يابنت الناس اقول لك مافيه شي وصديقه قال لي انه زين ولا يشتكي من شي..
تنفست ايمان وكأنها الحين توها مرتاحه :
الحمد لله .."والتفتت لامها "سمعتي يمه بدر زين ومافيه شي تطمني ..
ام احمد ابتسمت وقالت بصوت ضعيف :
الحمد لله يا رب ..الحمد لله .
ظل احمد معهم شوي وبعدين طلع لطلال بره ..
احمد :تعبناك معنا يارجال ..
طلال:لاتقول كذا مابينا هذا الكلام احنا اهل ..
وجلسوا يسولفون سوالف بسيطه لين قضى الوقت ومر ت الساعتين وتطمنوا على حالت ام احمد وبعدها طلعو من المستشفى ووصلهم طلال لبيتهم..ولما وصلوا قالت ام احمد بصوت تعبان :
تسلم ياولدي ماقصرت ..
طلال:الله يسلمك ياخاله انا ماسويت شي ..ترى احنا اهل ..
ام احمد :الله يحفظك لااهلك ويوفقك..
نزلوا من السياره وايمان تساعد امها واحمد معها ..وطلال نزل لين وصلوا لباب البيت ..
احمد:حياك تفضل.
طلال:زاد فضلك..رايح للبيت تركت جاد بالبيت وطلعت ولا قلت له شي ..
ٌٌُُإلا جاد يدق عليه ..طلال رفع جواله وشافه جاد:
هاااا الطيب عند ذكره هذا جاد..
رفع يده يسلم على احمد وركب سيارته وكلم جاد وبعد ثلث ساعه دخل بيتهم ولقى المطبخ نوره شغال وانوار الصاله وشاف كاس ماء على الطاوله والحبوب الي اخذت منها هبة ..طفا النوار وصعد غرفته وحاول ينام ماقدر ..مئة فكره وفكره تخطر على باله ..وايش النهايه لكل الظروف الي تعيش ايمان فيها يعني لو وافقت على الزواج ويش بيضرها ....آآآآآآه بنصبر وبنشوف الاسبوعين الجاين كيف بيمضون والاحداث ال يتمر فيها والله يعين ...اشوي الا صوت الاذان وعرف انه ماراح ينام قام وتؤضاء وراح للمسجد لصلاة ..
****************************
وفي مكان ثاني بعيد ..كان فواز يشيك على اغراضه اذا كانت ناقصه شيء او نسى شي ..جاء له ابوه يساله:
هااا فواز جهزت كل شي .
فواز:ايه يبه كل شي جاهز الحمد لله.
ابو فواز:اغراضك كامله مانسيت شي ..جوازك واوراق سفرك جاهزين ..
فواز:ايه يبه مابقى شي .
ابو فواز:اجل يلا نلحق على الطياره والموعد قبل مايفوتنا ..
{شغل ابو فواز هو مكتب للكفاله يجيب عمال من الهند ومن دول ثانيه ويكفلهم بعد مايخلص اوراقهم بالهند ويجيبهم السعوديه ويشغلهم واخر الشهر ياخذ المقسوم الي هم متفقين عليه وفي كل مره يسافر ابو فواز بس هذا المره طلب ابو فواز من ولده فواز انه هو الي يسافر لان ام هبة تعبانه ولا يقدر يتركها ..فواز الي كان ناوي يفاتح ابوه وام هبة بموضوعه الي يشغله ويبغي يضمن ان هبة تكون له قبل مايسافر بس الظروف جات كلها ضده لان ام هبة اول ماراحت بنتها تعبت عليهم معا ان هبة كل يومين تدق على امها وتتطمن عليها بس ام هبة تحاول ماتبين لبنتها انها تعبانه لانها ماتبي بنتها ترجع وتبغيها تعيش عند ابوها احسن لها من هنا لانها عارفه ان زوجها الي يحب القرش انه راح يستغلها مرة ثانيه وبنته عبير الي بتورطها في مشاكل كبيره عشان كذا وافقت ان بنتها تروح وتستقر عند ابوها بس عشان تبتعد عن الشريره عبير اما فواز الي ماقدر يفتح الموضوع كان يدعو من قلبه ان مايصير الشي الي يفكر فيه وهو انه هبة ماراحت تستقر عند ابوها إلا لانها راح تتزوج وهذا الي كان مخوفه ومسبب له القلق }
سلم على ام هبة وعلى اخته واخوه محمد واتجه مع ابوه الى المطار قبل موعد الطائره عشان يوصلون من وقت ..بعد ماوصل للمطار وودع ابوه وركب الطائرخ واستقر في كرسيه ..مايعرف شلون خطرت في باله هبة وحب يسمع صوتها رفع جواله وطبعا هو مأخذ رقمها من غير هي ماتدري ودق عليها ...هبة الي كانت في سابع نومه وتعبانه من المرض الي هدها مادرت عن جوالها وماردت عليه وفواز زاد شوقه لها اكثر ..ارسل لها رساله .
"انا اليوم مسافر للهند وحبيت يكون عندك خبر.....اسلم عليكي
فواز"
حط راسه وغمض عيونه ينتظر متى يوصل او هبة تحن عليه وترد وتطفي نار قلبه..
**********************
انتبهت هبة على صوت احد يدق عليها باب غرفتها جلست وهي تحس جسمها مكسر بس احسن من البارحه عدلت شعرها بيدها ومسحت عيونها وبصوت مبحوح:
ادخل .
انفتح الباب وطل ابو راكان وهو يبتسم :
شخبار نوارتنا اليوم ؟!!
هبة وهي تبتسم في وجه ابوها ..جلس ابوها على سريرها :
هاااا كيفك يابنتي اليوم انشاء الله احسن.
هبة:الحمد لله اليوم احسن من البارحه بكثير ..
ابوها :الحمد لله حبيت اتطمن عليكي قبل مااروح لشركه..
هبة:بعد عمري يبه روح وانت متطمن انا الحين زينه ..
ابوها:انتي عمر ابوكي وعيونه ..انا رايح الحين توصين على شي .
هبة:عساك سالم مابي غير سلامتك..
ابوه:مافي بوسه لابوكي ..
هبة وهي تبتسم وتوقف:إلا فيه..
وقامت وباست راس ابوها وعلى خده وماطلع من عندها إلا وهو يبتسم :ارجعي نامي وارتاحي واذا كنتي جوعانه قولي واخلي الشغاله سالي تّصعد لك الفطور مايحتاج تنزلين وتتعبين نفسك..
هبة :ماتقصر يبه بس ماني جوعانه برجع انام لي شويه ..
ابوها وهو رايح جهة الباب:
اجل نامي ورتاحي يلا سلام ..
هبة:سلام.
وبعد ماطلع ابوها وطفى الانوار حاولت تنام بس ماقدرت توها تفكر في الي صار البارحه والفشيله وشلون الموقف ذا كله صار لها ..
**********************


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:13 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


نزل ابو راكان تحت وجلس على الطاوله للفطور ولقى طلال جالس ويفطر وباين عليه التعب :
خير طلال شكلك مانمت عدل ..
طلال:ايه يبه مانمت إلا بعد صلاة الصبح.
ابو راكان:ويش الي مسهرك وانت عارف ان وراك دوام ..
طلال:يبه كنت بالمستشفى.
ابوراكان:خير فيك شي.
طلال:سلامتك يبه مافيني شي بس ام احمد تعبت عليهم البارحه واتصل احمد علي لان سيارته تعطلت فرحت واخذتهم ورحنا المستشفى..ولا جينا الا متأخر .
ابو راكان:خير وايش قالوا فيها.
طلال:ارتفاع في الضغط والسكر بس مولدرجه خطيره والحمد لله جأت سليمه..
ابوراكان:والحين صارت احسن؟؟
طلال:ايه الحمد لله..
ابوراكان:الحمد لله ..يابوك اذا تحس نفسك تعبان واحمد بعد خلكم من الدوام وارتاحوا لكم شوي ...
طلال:لا يبه بروح معك واذا حسيت نفسي تعبان برجع للبيت..وبشوف احمد بعد..
ابوراكان:على راحتك..
وقاموا وراحوا الشركه .........وفي الشركه راح طلال لمكتبه وحاول يشتغل بس ماقدر يركزحط راسه على المكتب يمكن ينام له شوي وماعرف لان الافكار لعبة براسه وقام وهو
يتأففمن حاله وطلع وراح مكتب جاد ..دق الباب ماحد جاوبه فتح الباب شاف جاد حاط القلم قريب من فمه وسرحان ولا داري بالي حوالينه...ضحك شكل الاخ مبدع مثلي...
طلال:جاد..
وجاد سرحانفي الي شافه البارحه وطير النوم من عيونه ويسترجع الاحداث ويغرق نفسه فيها مرة ثانيه ويبتسم ويتنهد..
طلال الي جلس ينتظر جاد يخلص من الحاله الي هو فيها بس لما سمعه يتنهد انفجر من الضحك..
انتبه له جاد:
بسم الله الحين من متى وانت هنا..
طلال وهو يتمطى:
اقول صباح الخير..من نص ساعه وانا هنا وانت رايح فيها كل ذا تفكير..وين وصلت..<طبعا طلال يبالغ لانه مأخذله 5 دقايق من جأء لمكتب جاد>
ناظره جاد بنص عين:
الحين ماتقول لي وين رحت البارحه وتركتني..
طلال:عاد انت الي دريت ..حطيت راسك ونمت ولا حسيت بالدنيا..
جاد: تدري اني مانمت الا ساعتين بس للحين..
طلال:وانا بعد مانمت الا بعد ماصليت الصبح...
جاد :خير .. ايش الي خلاك تطلع من البيت ولا تنام وانت ملزم عليّ اجي معاك .. خليتني اسمع محاظره من الصبح من عند امي .. اني ما عطيتهم خبر ..
طلال:وانت ليش ما قلت لهم ودقيت عليهم ..
جاد: كنت مقفل جوالي .. ونسيت افتحه..
طلال:ليه؟؟
جاد وهو يتثاوب ويستند على الكرسي حقه ..
رجتنا قليلة الادب البارحه هي كل شوي تتصل .. وزهقت منها وقفلته ..
ضحك عليه طلال لانه يعرف جاد ما يعرف ولا تعجبه مثل ذي الحركات ..
جاد : خلك مني وقل لي وش صار لك .. انت البارحه ..
قص طلال على جاد الي صار البارحه وسالفه الرساله بعد ..
جاد: لا حول ولا قوه الا بالله متى بيرتاح احمد من كل الي يصير له ..
طلال وهو يتثاوب ...
الله كريم ... وسكتوا
جاد : اجل بتنتظر لين يخلصون الاسبوعين على خير ..
طلال : ان شاء الله .. ما في يدي غير اني انتظر ..
جاد: ربك يهونها .. وتصير من نصيبك ان شاء الله ..
غرق كل واحد في افكاره .. دق الباب .. بس ماحد جاوب ودق بقوه .. انتبه جاد وطلال وفي نفس الوقت .. قالوا .. ادخل
دخل احمد وطالع في اشكالهم ..
احمد: ايش فيكم ؟!
جاد : ليه ؟؟
احمد : ادق عليكم الباب ماتردون .. واشكالكم تضحك صرااحه ..
طلال وهو يضحك ..
ما ردينا عليك .. ما سمعناك .. الحمد الله والشكر .. اذا جيت تدق تقول بنت تدق الباب مو رجال ..
احمد وهو يناظره بنص عين:
وكل هالشوارب مو ماليه عينك .. انت ووجهك
الا قول كل واحد غارق بأفكاره ولايدري وين الله حاطه فيه ..
ضحك جاد: صااآآدق ..
طلال:انا واحمد عارفين ايش نفكر فيه والي شاغل بالنا ..بس انت ايش الي ماخلك تنام وشغل بالك كذا...
جاد وهو يتمطى :
اااسف اسمحولي مااقدر اقول اسراري الخاصه لاي احد..
احمد وهو يرفع حاجب:والله..
جاد وهو يبتسم:ايه....
طلال:بكيفك احنا نقول لك وانت ماتقول ..
جاد:والله ماقلت لكم تعالوا قول لي..كل شيء قلتوه من انفسكم ..
طلال شهق وطالع في احمد الي فهم على طلال وقاموا اثنينهم وهجموا على جاد ومسكوه من ثوبه ..
جاد وهو مسوي روحه خايف :
يمه ماقلت غير الصدق ويش فيكم علىّ..
رفع يدينه على وجهه يخبيه لايجيه بوكس ولاشىء ..
طلال وهو يرفع يده على اساس بيعطي كف واحمد ماسك ياقة ثوب جاد ...
طلال:اجل نقول اسرارنا وانت ماتقول ..مو على كيفك..
جاد :آآآآآآه ..ايش تبيني اقول لكم كل الشغله..
قاطعه احمد:ايه وايش هي الشغله ..
جاد:السالفه كلها سالفة حلم شفته وطير النوم من عيوني ..
طلال :وهو يناظره بنص عين وكأنه مو مقتنع:
وايش ذا الحلم..
جاد:يمكن سر ..يمكن انا ماابي اقول غصب هو..
طلال وهو يرجع يرفع يده :
ايه غصب ..بتقول ولا لا......
جاد وهو يضحك:
بقول ..لاني مو ناوي ارجع لامي وانا مكفخ وعيني زرقه..
احمد:اقول لاتلف وتدور قول حلمك يلا..
جاد وهو ينتبه لكلامه لايغلط:
شفت بالحلم ملاك صورةبنت ماشفت في حياتي احلى ولا اجمل ولا انعم منها وصورتها انحفرت في راسي وطيرت النوم من عيني ..بس هذي كل القصه..
احمد وعجبته السالفه:
وكيف كان شكلها ؟؟
ناظره جاد بنص عين :وليه تسأل؟؟..مالك دخل انت..
طلال:يمكن بعد احنا نشوفها بالحلم ..ماتدري.
جاد وفي قلبه <يابختك انت كل يوم تشوفها ...القمر في بيتكم ..واش تبيني اقول لك بس >
جاد:مالك خص ابي احتفظ بموصفاتها لنفسي..
رفع طلال يده بيضرب جاد وجاد خبئ وجهه بيدينه واحمد مسك ثوبه عدل :بتقول ولا لا ..
جاد متقوي:لااااااااا.
إلا يدق الباب وينفتح مباشره ...العيون توجهة للباب على طول..إلايشوفون ابو راكان واقف ومش مستغرب من الوضع الي هم فيه..
عاد تعالوا شوفوا وجيهم ..طلال نزل يده واحمد ترك ثوب جاد..وجاد عدل ثوبه..وهم يطالعون في ابو راكان الي وقت العمل ..عمل ولايفتكر في ولد ولا ولد اخو او صديق..وهو عارف حركاتهم مو اول مره يسونها:
ليه تاركين العمل حضراتكم ..ومجتمعين هنا سوالف ولعب..
طلال يدور اي شي يقوله ومو عارف :
يبه الله يسلمك بس شفت نفسي النوم كبس علىّ فقلت اجي عند جاد اصحصح وبعدين ارجع المكتب ..
ابوراكان:وصحصحت ولا..
طلال وهو يبتسم:ايه طال عمرك..
ابوراكان:اجل على مكتبك..يلا..
طلال ويبي ينفذ بريشه..ويطالع في جاد واحمد وكأنه يقول لهم ..الله يعينكم..
انت تأمر يبه..وطلع.
جاد مسوي نفسه رسمي..وجاد جدا
بغيت شي عمي؟؟(يغطي الفشيله خ خخخخخ)
ابو راكان:ايه بغيتك انت واحمد تخلصون لي ذي السابات وبعض الاوراق معاها..
جاد:طيب..وهو يوقف وياخذ الاوراق من عند عمه..
ابو راكان:وابغيهم اليوم على مكتبي فاهمين..
احمد: انشاء الله..
ابو راكان:وبلا لعب ..يلا اشوفكم نهاية الدوام..وطلع..
صفر جاد وهو يجلس على الكنب واحمد حط يده على قلبه..
آآآآه طاح قلبي من الخوف..عمك اذا عصب يخوف..
جاد:قل عمي مو عمك انت بعد؟!
احمد كبر جاد في عينه..وحس بالاخوه الي بينهم.. وافتخر بهذا الشي..
الا عمي ..ونعم به بعد..
جاد:يلا خلنا نخلص قبل ما ينتهي الدوام ونتوهق .. وتذكر .. الا شخبار الوالده؟؟..
احمد: الحمد الله احسن الحين .. يوم شافت بدر ما كأن فيها شيء ؟؟
جاد:الحمد الله .. اجر وعافيه ان شاء الله ؟؟
احمد: ان شاء الله .. يلا نبداء..
ومضى الوقت وهم مشغولين في الحسابات والاوراق
****
الفصل التاسع.!.!.
وفي اليوم الثاني .. في الصاله ام خالد وام راكان جالسات ومعاهم هبه الي صارت احسن وحبت تقوم وتطلع من غرفتها تغير جو وتخلي جسمها يصحصح ..
ام خالد: ايه كذا يا بنتي اطلعي من غرفتك .. مو زين للمريض يظل كله في السرير ..
هبه وهي تتمدد على الصوفا وتغطي جسمها بالبطانيه ..
ايه صدق يا جده
ام راكان: ان شاء اللهاحين اليوم يا هبه ؟؟.
هبه: الحمد الله يمه..احين من امس..
ام خالد تكلم ام راكان: هااا كملي والحين كيفها وكيف اخبارها؟؟..
هبه بلقافه: مين تتكلمون عنها؟؟
ام راكان: ام احمد الله يسلمها ..
هبه: ايش فيها؟؟
ام راكان: تبعبت عليهم قبل امس واخذها طلال واحمد للمستشفى وقالوا ان عندها ارتفاع في الظغط والسكر ..
ام خالد:والحين شولنها؟؟
ام راكان: طلال يقول انها احسن الحين..
ام خالد وهبه: الحمد الله..
هيه: اجل لازم اكلم ايمان..
ام خالد: ايه كلميها ..وعطيني ام احمد اكلمها..
هبه: طيب.. بس اروح اجيب جواليمن فوق..
ام راكان: كلمي ثابت..احسن لكـ ..
هبه: ايه يمه بس رقمهم موجود في الجوال بجيبه وبجي..
راحت هبه غرفتها واخذت جوالها.. والي كانت ناسيته وهي تنزل من الدرج شافت مكالمه ورساله..
ابتسمت .. فكرت انها من عند رهف.. فتحته شاته وتفاجأت .. فواآز ..
عقووله..
ليه متصل وايش يبغي .. الله يستر منك يا فواز..
وفتحت الرساله وشافت الي مكتوب ..
(( انا اليوم مسافر للهند... وحبيت اسلم عليكِ ..
فواز ))
هبه في بالها: الله يوفقك ويبعدك عني..
نزلت وطلعت الرقم وكلمت ايمان الي تطمنت علي اخوها وامها ونفسيتها ارتاحت .. وبعدين كلمت ام خالد وام راكان ام احمد وسكرو وظلوا سوالف.. وذكريات تقولها ام خالد على ام راكان وهبه وهم يضحكون ويتسلون..
******


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:14 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


في بيت ام جاد في نفس الوقت جالسين جنب التلفزيون رهف وامها وجاد .. ويتابعون فيلم مصري
ورهف مسويه نسكافيه لهاو ولأخوها وقهوه لأمها ..
ومتسمره جنب التلفزيون تتابع وجاد وامه مره يسولفون ومره يتابعون .. التفت جاد على رهف وقال لها:غريبه رهف ما قلتي لي اوديكي بيت عمتي ..
رهف وهي تطالع: وليه اروح؟..
طالع فيها مستغرب: عشان هبه .. لا يكون زعلانه منها واحنا ما ندري ..
رهف وهي تلتفت عليه:
احد يقدر يزعل على هبه انت بعد..
جاد في قلبه: ايه والله ذي الملاكـ ما ينزعل منه ابد..
سكت وما علق .. وسوو نفسه يطالع التلفزيون وهو يتخيل شكل هبه واقفه قدامه .. ويبتسم؟؟
رهف وهي ترمي المخده على اخوها:
جاد: هااااا وش فيكِ..
رهف : اكلمك انا وين انت ؟؟
جاد: معك .. بس سهيت في الفيلم شوي.. وش بغيتي..
رهف: ليه قول اني زعلانه من هبه؟..
جاد: لا بس توقعتك تبغين تروحين تشوفينها وتتحمدين لها السلامه..
جاد يبغي يعرف اذا تحسنت ولا لا من رهف.. عاد رهف ما تدري ويش القصه .. طلال معاه في المكتب بس ما يقدر يسأله وطلال ما جاب سيره..
رهف تعدلت في جلستها:
ليش وش فيها هبه ,, لا يكون مريضه..
جاد: ايه تعبانه مره من جات من المزرعه .. وهي نايمه بالفراش وما تقدر تقوم منه .. جات لها انفلونزا شديده ..
رهف: لا واله مدري .. توني ادري منك الحين ..
جاد: ماعلمك سعود؟؟..
رهف: لا والله توه مكلمن من ساعه والبارحه كلمني وماقال لي شيء عن هبه ابداً..
جاد: سعود ذا انا ما شفت انذل وألائم منه بصراحه ..
رهف: هي تاخذ المخده الصغيره وترميها على جاد..
يمكن نسى.. لا تغلط عليه ما ارضى..
جاد رفع حاجب وناظر بنص عين ..
الحين صار ما ترضن عليه.. ضحك عليكِ بكم كلمه وصرتي ما ترضين عليه..
رمت عليه مخده ثانيه وصرحت:
يمه شوفي ولدكـ ..
ام جاد والي اندمجت مع الفيلم وما انتبهت وش الي قاعدين يقولون ..
لا تلعوزها يا جاد ..خلها عنكـ ..
سكت جاد وجلس يتابع وهو متمدد على الصوفا ويشرب النسكافيه..
رهف الي اخذ جوالها ..
ادق على هبه ابرك لي منك.. واتصلت
جاد الي سمعها .. حط اذمه عندها..
رهف: هلا وغلا .. بأعز الناس..
هبه:لا اهلا ولا سهلا.. كذا يالقاطعه .. تدرين اني مريضه ولا تتصلين..
رهف: والله مدري.. توني الحين دريت؟؟
هبه: وسعود ما قال لكـ؟..
رهف: ما قال.. انا توني دريت من جاد .. ويمكن طلال بالشركه علمه.. تلتفت على اخوها.. الي مسوي نفسه ما يسمعهم.. صح جاد..
ولا رد .. صخت فيه.. جااااد..
جاد وهو يخزها يكون تفاجأ يعني.. ليه تصارخين ما اسمع انا اطرش .. وش بغيتي..
رهف: اكلمك ما ترد.. صح طلال الي قال لك..
جاد مسوي ثقيل مره:
مالك خص .. مين الي قال لي..
ولف يطالع التلفزيون.. واذنه طبعاً عند اخته..
وهبه تصاارخ على رهف:..
رهف وجع انشاء الله .. ترى سكر السماعه.. وبعدين معاكي انتي ما تطلين حركاتك ذي.. وسكتت
وفي قلبها .. لازم تحرج الواحد .. انا ما صدقت اتنيسه السالفه مو انساها بعد.. احاول اضحك على نفسي .. وانتي بكل برود مو تسأليني لا وتسألينه هو بعد.. وش الفشيله...
هبه لما خف المرض عنها قامت تفكر في الموقف وتحس نفسها منحرجه .. وهو ويش راح يقول عني .. هبله .. غبيه تمشي وتتهبد.. ومبهذله..
رهف: هبه اكلمكـ ليه ما تردين..
هبه: معكـ..
رهف: شلونك اليوم احسن ؟؟..
هبه: احسن الحمد الله..
رهف: الا بسأل ؟..
هبه: سألي.. وش عندكـ؟..
رهف: سعود فيه؟..
هبه: لا موب فيه.. ليه تسألين؟
رهف: لاني بجيكم الحين .. بس اخاف سعود موجود..
هبه: لا تطمني سعود مب فيه .. واذا فيه ماابيكي تجين ..
رهف: يوووه.. ليه؟..
هبه: عشان سعود اللئيم ما يفرح اليوم .. عرفتي ليه..
رهف: حرام عليكِ تقولين عنه كذا .. وش فيكم عليه اليوم انتِ وجاد .. لئيم ونذل.. ويش باقس ما قلتوا
هبه سكتت وبعدين قالت:
يستاه..
رهف: ترا والله ما اجيلك..
هبه: والله بتجين وراسك فوق رقبتك .. فااهمه..
رهف: والله بجي من غير ما تهددين .. يلابروح البس عباتي وانشاء اللهالي عندي يرضى ويقتنع يوديني..
هبه: يلا استناكي..
وقفلت من عند هبه وهي تلتفت لأخوها.. الي مسوي نفسه يتابع..
رهف: جاد اخوي حبيبي ..
ناظرها بنص عين .. ورجع يطالع في التلفزيون ولا كأنها كلمته ..
رهف: الله يسلمك اخوي ودني بيت عمي..
جاد وهو يتأفف: خلي السواق يويكِ ويش الي يقومني انا الحين ..
رهف: يلا عاد .. تدري اني ما اركب مع السواق لحالي..
جاد ما صدق عشان يتحجج يروح.. طيب خلاص لا تعيدين الاسطوانه.. بعد انا بروح معاكِ عشان اسلم على خالتي وجدتي..
ام جاد الي انتبهت انهم يتكلمون على طلعه وراحه: وين انشاء الله ناوين ترحون من غير ما تستأذنون ..
رهف وعارفه ان امها بتغثها شوي ..
أ ا آ ا أ بـبـ ــ بروح بيت عمي..
ام جاد: كذا من غير استئذان .. كبر راسك وصرتي تتصرفين من نفسك ..
رهف وهي تطالع في اخوها تبغيه ينقذها..
يمه وش دعوه كبر راسي .. انتي الخير والبركه.. بس
جاد يقاطعها لانه عارف رهف بتقط خيط وخيط ..
يمه وش رايك تروحين معنا..
ام جاد: انا؟..
جاد: ايه انتي .. اجل انا .. خلنا نروح كلنا.. انتِ من متى مازرتي اختك.. في بيتهم.. هاا؟..
ام جاد: من جات هبه تقريباً..
جاد: خلاص خلينا نروح كلنا مع بعض..
ام جاد: ايه بس يولدي انا توني شايفتهم بالمزرعه قبل ثلاثه ايام..
جاد: ويش بيضر يعني يمه .. يلا قومي ولبسي عباتك..
ورهف بعد... وانا بدخل اسلم على جدتي خالتي مره وحده..
ام جاد: يلا انا قايمه ..
وراحت تلبس عباتها ورهف رفعت اصابعها لجاد علامت الانتصار.. رمى عليها المخده وهو يضحك ..
يلا روحي لبسي عباتك وانا استناكم تحت..
راحت رهف تلبس وجالس ينتظرهم انتبه لجوال رهف على الطاوله .. وطالع فيه وابتسم.. خطرت في باله فكره ومن دون تردد اخذه ونقل رقم هبه عنده في جواله .. وحط جوال اخته على الطاوله مثل ما كان..
جلس يطالع شاشه الجوال وكأن يطالع في وجه هبه يبتسم .. وبعدين ارسل لها رساله يقول فيها:
سلامتك يا بنت العم .. جاد.. امي ورهف جاين لكم الحين
ويتمنى انها ترد عليه .. بس ما ردت .. نزلت امه ورهف لابسين عبايتهم .. وطلعوا وراحوا بيت عمهم..
********
توقعاتكم وش بيصير ببيت ابو راكان ولا بيمر اليوم عاادي
وما فيه اي جديد
اتمنى اشوف ردودكم وآرائكم في الاحداث الي صارت
آرائكم تهمني
في بيت هبه وهي جالسه في الصاله مع ام خالد وام راكان ...وصلها مسج من جاد وقرته وغمضت عيونها
لانها تذكرت الي صار لها معه ..وفي بالها كيف يعرف رقم جوالي طيب الله يسمك ..
رفعت راسها وقالت لجدتها وامها ان خالتها ورهف جاين وجلسوا ينتظرونهم ....اشوي إلا يجي لها مسج ثاني
فتحته وقرته وابتسمت كان من جاد :مافيه الله يسلمك ؟؟
وفي بالها فيه بس بيني وبين نفسي ....
بعد عشر دقايق وصلوا وقبل مايدخلون دق جوال هبه وردت:
هلا..
رهف:اهلين ..
هبه:هااااا وينكم .
رهف:عند الباب ...
هبه:ويش تنتظرون ..دخلوا.
رهف:جاد بيدخل بيسلم على جدتي فلبسي عباتك ..
هيه: طيب خليه يدخل وانا بروح فوق وتعالي معاي ..
رهف:مااقدر ..
هبه:ليه؟؟؟
رهف:امي قالت لي اضل في الصاله ومااصعد فوق ....
هبه:وليه طيب؟؟
رهف:تخاف متفقه مع سعود وهي الحين مش راضيه اصعد..
هبه:.امري لله بروح البس عباتي وانتوا دخلوا...
صعدت هبه فوق ولبست ونزلت ولقتهم جالسين في الصاله وجاد جالس جنب جدته ويسولف معها
دخلت وسلمت :السلام عليكم ..
الكل:وعليكم السلام..
هبه:كيفك ياخالتي ؟؟
ام جاد:الحمد لله .....
هبه بخجل:كيفك جاد؟؟
جاد:الحمد لله ..كيفك انتي؟؟
هبه وبصوت اقرب للهمس:بخير..
ام جاد وتحاول تكون طبيعيه:وانتي كيفك يقولون تعبانه ومريضه ..
هبه ابتسمت :اليوم احسن بكثير...تسلمين..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:15 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


وراحت وجلست رهف الي استلمتها تحقيق وجلسوا يسولفون بينهم وبين بعض وجاد من دخلت
هبه وهو يحاول مايطالع فيهاويحاول يكون طبيعي ومايلفت انتباه احد...سمع جدته تقول :
لاااا اليوم ماشاء الله احسن بكثير ماشفتيها امس كانت تعبانه واجد وعيونها حمررره...من التعب..
جاد ويبغي يجننها..:جدتي بنات هالايام دلوعات ..اقل شي يجيهم مرضهم وجلسهم في السرير...
وهويطالع في هبه ..وهبه تطالع فيه بس هو مايشوف وجهها لانها متغطيه
وفي بالها {الحين انا دلوعه
هذا وانت شايف حالتي ذاك اليوم ...ناظرته بنص عين وفي بالها ..طيب..
ام خالد وهي تلتفت عليه:
انت بذات ماتقول شيء عن المرض....
جاد يتصنع البراءه :ليه؟؟.....
ام جاد:ايه و الله ياخالتي ..انت اذا جاك المرض لازم نوديك المستشفى لانك ماتدري عن روحك من التعب الي يجيك..
ابتسم وهبه اخذت جوالها وارسلت له ....وانتظرت ردت فعله ..
وجاد فتح المسج :تستاهل ...اجل احنا دلوعات هااااااا..
عندي الي ياخذ حقي منك على الاقل احنا مايودونا المستشفى على انفلونزا ...
ضحك بصوت عالي ورفع راسه يسوي نفسه يطالع في رهف وهو يطالع في هبه الي ابتسمت على ردت فعله .ز
وماتت على ضحكته .........
ام خالد:هو اسم الله عليك يولدي .....ايشفيك..
رهف:جدتي خليكي منه تجيله حالات يكون فيها مجنون كذا ..اجل احنا دلوعات ..
جاد سفهها وحب يرد على هبه مش على اخته :
سلامتك ياجده بس تذكرت لما مرضت رهف اخر مره
...نزلت لي وانا بالصاله تبغيني اخذها المستشفى ..
وكانت عيونها حمره وخشمها تقولين لمبه وشعرها منفوش وكشه وبصراحه صايره تفشل كسرت خاطري وديتها ..
ولعت هبه وحطت يدها على وجهها من الفشيله عارف انه يعنيها بكل الي قاله وهو شاف حركتها وابتسم..
رهف الي ولعت:
متى مااذكر ...شي من الي قلته..
جاد:لاتخافين ماني قايل لسعود ..تطمني.
م راكان وام جاد وام خالد جالسين يضحكون...
رهف:طييييييييب انا اوريك ..اجل انا اتدلع وشعري كشه وخشمي لمبه ..هااااا.
هبه لفت وجهها للجهه الثانيه ..وجاد مسك جواله ورسل مسج..وصل هبه والي كانت حاطته على الصامت وماسكته
في يدها ورهف ماانتبهت لانها منقهره من الي قاله جاد ...وهبه فتحت المسج وعارفه انه من عند جاد...لانها
شافته وهو ماسك الجوال وفتحتها...:
اجل انا استاهل هاااااا
احمدي ربك ماقلت لهم مين الي خشمها لمبه وشعرها كشه ...
رفعت راسها تطالع فيه ..ويش فيه ذا وايش قاعد يقول ...طييييب انا اعلمك.شافت رهف تسولف مع خالتها وجدتها
رفعت جوالها وردت ...وصل جاد المسج الي كتم صوت الرسايل عشان ماحد ينتبه {الاخ عجبته السالفه}وفتحه.:
تتسبب حضرتك؟!!!!
رد عليها :عندك مانع..
هبه:ايه عندي مانع..
جاد:ممكن اعرفه ؟؟
هبه:لا مو ممكن ولا تحاول .....
رفع حاجب وهو يطالع فيها ..قويه الاخت وتعرف ترد ....زين انا اعلمك..
رد عليها :متأكده ماراح تقولين ولااااا ماعندك سبب اصلاًَََ تقولينه..
هبه:ايه متأكده ولاتظن ان ماعندي عندي بس ماني قايله..
جاد: تتحدين ؟؟؟
هبه وهي تبتسم :ايش ناقصني مااتحدى {وبعدين خافت وغيرت رايها} وارسلت له :
اصلاًًً سبب مايسوى مايحتاج تتعب نفسك عشان تعرفه ...
جاد:اصلاً انا ماهمني اعرف السبب ولاغيره بس من ناحية التحدي فعجبتني سالفته يابنت العم....
هبه:اي تحدي انت بعد ...قلت لك الموضوع مايسوى ....
جاد:جبانه..ج ب ا ن ه..
هبه الي بدت تعصب:
تبغيني اقول لك... بلا منها الحركات والاحراجات الي تقولها حتى اذا هم ماعرفوا انا وانت عارفين ...
وبصراحه انا ماابيك حتى انت تتذكر الي صار ..
جاد:اذكرها ولا مااذكرها بكيفي ..وتبغين رايي ..احلى ذكرى والله واذا على الكشه احلى كشه بعد ..
هبه وصلها المسج وقرته وشرقت وجلست تكح بقوه ..
ام خالد:اسم الله عليكي يمه قومي شربي ماء وتروح الكحه ..
رهف:خير هبه اذا تعبانه فيك تروحين ترتاحين احنا شوي وماشين ..
قامت هبه وهي تقول لرهف كلام مافهمت رهف منه ولا كلمه وراحت المطبخ تشرب ماء..
اوووووف والله انك تقهر يعني السالفه مازلت تتذكرها ..استغفر الله شلون اخليه ينساها..
وفي هالوقت وصلها مسج من جاد:
سلامتك من الكحه يابنت عمي ..
هبه ومن القهر ارسلت له :سخيييف...
جاد:انا سخيف ..الله يسامحك..
هبه:واذا على التحدي انا قابله به ..يالسخيف..
وراحت وجلست في الصاله ولا كأن جاد موجود ودقتها سالفه مع رهف الي ظلت تسولف عن سعود
وكلامه لها في التلفون وحركاته الي مذوبتها ..وام خالد وام راكان وام جاد يسمعون لسوالف جاد..الي
ماكأن هبه موجوده في الصاله ...وبعد ساعه ودعت هبه رهف وام جاد وطلعو
وهبه اخذت جوالها بعد
ماطفته عشان ماتشوف اي رساله من جاد..صعدت غرفتها وتمددت على السرير وجلست تفكر في
الرسايل الي رسلهم لها ...طيب انا ليه قايله له اني قابله التحدي انا مو قدهم هذولي الاولاد ..بس هو ينرفز
اقول له احراج ..يقول لي ذكرى حلوه صدق انه سخيف ...
حاولت تنام بس ماقدرت مع انها مازالت تحس بالمرض ..اخذت جوالها ودقت على رهف لقته مشغول قالت
اكيد تكلم سعود..طلعت من غرفتها وراحت لغرفت فيصل ودقت الباب ....
فيصل:ادخل...
فتحت الباب ودخلت...
فيصل: اااااوووه ايش صاير اليوم الانسه هبه متكرمه وزايرتنا في غرفتي ..
هبه:انت الي دائما مشغول في دورتك وماتنشاف ..
فيصل وهو يجلس على السرير: هذه الدوره مهمه عشان التخصص الي انا داخله ..
هبه وهي تبتسم :
ايوه يالدافور احيانا انسى انك دافور واني الي اصير مثلك..مشاء ال
فيصل:عاد من يتكلم انتي مستواكي ممتاز..
هبه:لاتبالغ مستواي جيدجدا انت الي ممتاز ....
طلال وهويطل براسه في الغرفه:
ولا يهمكم انا الدافور بينكم ..
هبه وفيصل انفجرو من الضحك لا ن طلال مستواه الدراسي جيد لانه مايحب الدراسه ويالله تخرج من الجامعه
وتوظف في الشركة ومن توظف وهو ماشاء الله عليه في العمل ماحد مثله ...
هبه:حياك يالدافور ..
طلال وهو يجلس جنبها :
قولي ماشاء الله انتي عينك حاره ...
هبه وهي تناظر في اخوها وتبتسم :
ويش السالفه اشوف البسمه شاقه الوجه ...اكيد بعض الناس راضين عنك..
تنهد طلال ولا رد...وهبه تكلم فيصل وتعني طلال:
اقول فيصل وايش اخبار احمد معاكم في العمل......
فيصل يكمل :مرررره زين بس قلبي تعبان منه شوي ...
ومسك قلبه :آآآآآآآه آآآآآآآآه قلبي قلبي...
طلال شال المخده ورماها على فيصل الي جلس يضحك...
هبه:تعااال شلون تتعب ام احمد ولا تقول لي...
طلال:وانا شفتك امس عشان اقول لك انتي طول اليوم في غرفتك...
هبه:ايه انا كنت تعبانه وماصرت احسن الا اليوم..
طلال:اووووه صحيح نسيت ليه مااخذتي الدواء الي قلت لك عنه ..
هبه ارتبكت وتذكرت ذيك الليله :
ااااا ماجى على بالي ولما تذكرت كانت غرفتك مقفله .
طلال:كان موجود في الصيدليه ...وكأنه تذكر ..اووووه صحيح جاد اخذه معه ..
وهبه لا ارادياً صار وجهها حمر ومن دون تفكير قالت :
ليه هو مريض ولد خالتك السخيف ذا...
طلال طالع فيها مستغرب منها اول مره تقول كذا على احد :
ليه تقولين كذا على جاد...
هبه :ماادري احس انه ثقيل دم..
فيصل وطلال ضحكوا على هبه ..
هبه:ممكن اعرف ليه تضحكون انتوا الحين ..
فيصل:لانك ماتعرفين جاد عدل ..
هبه بستهزاء:والله ...ماابي اعرفه.
يصل يكمل:لان مثل مايقولون اخوانا المصريين ..دمه شربات ..
هبه وهي ترفع حاجب :
يخلي شرباته له انا ماابي اذوقه ..
طلال وهو يضحك:
حلوه ذي ..ويش فيك متحامله على الرجال..
هبه:بصراحه هو جاء اليوم يسلم على جدتي..وجلس يخربط ويقول ان البنات دلوعات واقل شي يجيهم مرضهم..
طلال وفيصل جلسو يضحكون ..
طلال:والله ماقال ذا الكلام من عبث ..صادق الاخ انتم دلوعات مررررره.
هبه :اقول خلك طافي انت ..اصلاًََ خالتي فضحته وقالت انه هو اذا مرض لازم ياخذونه الى المستشفى ويعطونه ابره
ودواء وانا مرضت ولا اخذت دواء ..الحين مين الدلوع هاااا قل لي...
فيصل:والله في ذي معك حق..جاد اذا مرض يتعبه واجد ولا يرحمه..
طلال:جاد قوي بس المرض يكون شديد عليه مرررره..
هبه:ودامه شايف المرض المفروض يعرف انه شديد على الكل..المهم<ووقفت>انا بروح انام..
فيصل:وين تو الناس ..
طلال:ايه خليك شوي سهرانين...
هبه:والله خاطري اسهر بس مازلت احس بجسمي تعبان وابي ارتاح وفيني النوم ..يلا تصبحون على خير..
وطلعت من الغرفه وطلال بعدها ...
دخلت غرفتها وبدلت ملابسها وطفت الانوار وتمددت على السرير ...شافت جوالها لقت فيه مسج فتحتها ومتوقعه انها تكون
من جاد وفعلاَكانت الرساله منه :
اتمنى تكونين قد التحدي ...
يابنت العم..
وتحملي مايجيكي.........
شافت الرساله وابتسمت :يعني بتخوفني ويش تقدر تسوي ... بنشوف..
جاد الى كان بغرفته ومتمدد على السرير بعد ما ارسل لها كان يتمنى ترد عليه برساله ثانيه بس ماردت وفي باله :
يمكن نامت ..مسكينه شكلها لساتها تعبانه ..
ابتسم وهو يتذكرها اليوم ..هبه ماكانت طويله ولا قصيره والي يشوفها يقول بين 17 سنه واذا كانت بالعبايه تطلع بينوته
حلوه ودلوعه وهذا الشي الي شافه جاد اليوم لما شافها بالعبايه ...تنهد وقال بهمس :
بس عسل عسل ..وضحك على حاله ...ويش سويتي فيني ...الله يعيني على الايام الجايه وجلس يفكر كيف يتحداها لين تام..
*********************************************


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:15 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


في اليوم الثاني ...
ساره ودلال راحوا السوق ونوره ظلت بيت مع بنات عمها ورغد بنت تركي عندها ...وصلت ساره ودلال للمول وكان الي
موصلهم فهد اخو دلال ...ساره الي راحت غصب عنها بس عشان انها وعدت دلال انها تروح معها ...ليه؟؟؟
الحين نعرف السبب......
دخلوا المحل فيه ملابس بناتيه للاطفال وفهد معهم لان تركي موصيه لا يتركهم في السوق لحالهم...
للمعلومه تركي من النوع الغيور جدااا..
ساره الي تدور على ذوقها لرغد ودلال تثق في ذوق ساره شافت فستان صغير ومرررره كيوت :
الله يجنننننن ...دلال ويش رايك فيه ..
دلال:ايه والله حلوووو ونعووووم .
فهد بلقافه:ووووع وش ذا الذوق الحين تاركه المحل كله وماعجبك غير ذااا..
(وللالمانه الفستان كان عاجبه بس يموت ويجنن ساره ويحرق اعصابها وهي ماتتقبل منه رائي )
ناظرته ساره وماردت عليه ..
دلال:بالعكس والله ان الفستان حلو مررره ..
فهد يبغي ساره ترد عليه:
بصراحه اختي لاتجاملين والله لانها حماتك وماتقدرين تقولين لها موووو حلوووه وتفشل بعد..
دلال ماسمعت لفهد واخذت الفستان وحطته في السله مع الاغراض الي بتشتريهم ..وطنشت فهد..
الحين فهد مقهور ان ساره ماردت عليه ..وساره مقهوره اكثر من كلامه وتجريحه ..بس ماراح تسكت اذا قال شي زياده
(اصلا ساره مو من طبعها انها تسكت بس هي الحين ماسكه نفسها ...وبنشوف لمتى)
مشوا شويه ومسكت دلال بدله بناتيه لونه وردي على احمر وعرضته على ساره :
هااااا ويش رايك فيها ..
ساره :لونها رررهيب جنان..
فهد تدخل ..وناوي على حرق الاعصاب :
بصراحه اكتشفت ان ماعندك ذوق يابنت عمي ..
هذي المره وجه الكلام لها مباشره ...عشان ترد ..مش سهل الاخ..خخخخخ
ساره انفعلت :
خلينا الذوق لك ياولد العم.
فهد والي رقص قلبه من الفرح ان الي يبغيه صار ورد:
وليه الزعل ..ليش الحقيقه تزعل..؟
ساره لدت تعصب من اسلوبه :
والله انا واثقه من ذوقي واذا ذوقي مو عاجبك تعال واختار على ذوقك{وبستهزاء كملت}يابو الذوق..
فهد وهو رافع حاجب ويناظر في ساره من فوق لتحت :
هذا الي ناقص اختار للبنات ...ماتعلمت اختار لهن ..
ساره :اجل لا تناقش في شي ماتعلمته ولا تفهم فيه ..{ولفت وجهها عنه وهي واصله حدها وكملت} متخلف..
دلال:صلوا على النبي ..ايش فيكم كل واحد يبدي رايه بس مش بذي الطريقه ..ليه تقلبونها زعل..
وفي نفس الوقت رد فهد وساره مع بعض
فهد:قولي لبنت عمك..
ساره:قولي لخوكي....
وطالعوا في بعض والتفتت ساره على دلال:
انا خلاص سدت نفسي من ذا المحل بروح اجلس هلى الكرسي الي هناك واذا خلصتي انا انتظرك خذي راحتك..
ودلال ماناقشتها لانها عارفه ساره اذا عصبت..وفهد الله يهديه يموت ويجننها ..مشت ساره ودلال التفتت على فهد
الي كان سارح ويطالع في ساره وفي باله :
تستاهلين اجل انا متخلف..والله لااطلع ذي الكلمه من عينك...بس استني علىّ يابنت العم وانا اعلمك...
إلا يشوف الضربه الي تجبه على يده لف الا يشوف دلال :
اكلمك انت ليه ماترد.
طالع فيها :ايش بغيتي ..
دلال:ليه سويت كذا ..حرام عليك.
ابتسم :ويش سويت ؟؟
دلال :ماادري ايش راح تستفيد انك تجننها وهي ماتدري عن نيتك وانت بس تحرق في اعصابها ...مسكينه..
فهد:اتلذذ..تعرفين اشمعنى اتلذذ..وانا اجننها واشوف اعصابها تحترق..بس خليها لربك..
كملوا مشتريات وطلعوا من المحل ..ودخلوا محل ملابس نسائيه وقبل مايدخلون التفتت دلال لفهد :
فهد رجاءً لاتدخل ..
فهد وهو رافع حواجبه :وليه؟؟
دلال:اظنك عارف السبب مايحتاج اقولك ..اجلس هنا لين نخلص ونطلع لك..
فهد واستسلم للامر الواقع :امري لله ..
وجلس يطالع فيهم وهم يختارون لهن ملابس ..شاف بلوزه معروضه لونها موف مموج بفاتح وغامق ...وكان خاطره انه ساره تشتريها
لان الموديل واللون دخل مزاجه وجلس يطالع فيه ......ساره الي كانت رشيقه وقوامها حلو وشعرها طويل يجي لنص ظهرها وملامحها
حلووه..طبعاً ساره ونوره لهم نفس المواصفات تقريبا بس مع بعض الاختلاف في بعض الجوانب والي تتميز بها ساره على نوره
وفوق ذا شخصية ساره اقوى من شخصية نوره الي مسالمه وهاديه ..
انتبه فهد ان ساره اخذت البلوزه البنفسجيه الي عاجبته..وبعد مشاورات مع البائع اخذتها <في قلبه فرح اخذتيها والله انك ذوووق >وضحك على نفسه
عارف انها ذوووق بس ليه تجننها ..
خلصوا وطلعوا وبعد عدت محلات وبعد ساعتين..
فهد:يلا ماخلصتوا والله الواحد تعب وهو يلف ...
التفتت عليه دلال وعطته كم كيس من الي هي حامله :
امسك امسك هذي حلاتك تساعدنا وتشيل معنا مو تنافخ ..
فهد:ماخلصتواا مابقى شي في السوق ماشريتوه <ولازم يقث ساره ويتسبب بها >هذا وذوقكم يابعض الناس مو حلو كيف اذا كان حلو ..ماراح تخلون شي
التفتت عليه ساره :
تعال ورنا ذوقك في بدلات رجاليه اجل ياابو الذوق ..
فهد يناظرها بنص عين :
تتريقين حضرتك ...مو لايق عليك ابددد...
ساره :لااا اتكلم من جد..
فهد:ومن له البدله ..لايكون لي ومسويه لي مفاجأه عشاني تخرجت من الجامعه بس ماتبين تقولين لي ..
ساره ضحكن غصب عنها ..مصدق روحه الاخ..
والله دلال بتشتري لخوي بدله مش انا ..
فهد:افااااا..وانا الي كنت متامل فيك ...
ساره: لاتتامل انت اخر واحد افكر اعطيه هديه ..
فهد:وليه ممكن اعرف ؟؟
ساره وترد له الصاع صاعين ..
مااتوقع تبي من عندي هديه وانت تعرف ذوقي مو حلووو.
فهد وهو يبتسم ببراءه:بقبلها منك..دامك اعترفتي ان ذوقك مو حلو..
ساره عصبت عرف يرد عليها
وتلبسها اذا شريتها لك..
فهد من قلب :اااكيد..
ناظرته ساره تبغي تتاكد من كلامه ماحست انه يبي ينرفزها او يتريق عليها..
ساره بتردد :طيب في هناك محل بدل رجاليه ويش رايك يادلال ..
دلال:والله مدري انا اول مره اشتري بدل رجاليه ولااعرف المحلات الكويسه ..
فهد:انا اعرف محل روووعه تعالوا من هنا ..
وراحوا معه كان محل ذووق وكل البدل الي فيه ماركه .......
دلال:فهد اختار انت لتركي انت تعرف الماركات ..
فهد:ويش رايك في ذي البدله.. شيك وحلووووه مررره.
ساره الي كانت تدور على ذوقها احلى شي انها عارفه ان ذوقها مايعجبه وتبي تحرجه وتجبره وتخليه يلبسها وهو مو عاجبه ..
شافت قميص ارماني بني مناسب على فهد وتخيلته عليه وهو لابسه وطقمته مع بنطلون فاتح بس ماعرفت المقاس ..
فراحت جنب فهد ودلال الي يتشاورون في بدله يختارونها..وسالته:
كم مقاسك؟؟؟
لتفت لها فهد :نعم؟
ساره:اقول لك كم مقاسك؟؟
وعطاها ايها وهو يطالع وين رايحه يبي يشوف البدله الي اختارتها له بس ماقدر يشوف لان ساره اختفت عن عينه ..
كان متشوق يعرف ذوقها في البدله بس ساره اخذت البدله وحاسبة على طول منفير ماتعرضها عليه ..وبعد ماخلصت راحت لهم..
ساره:هااا خلصتوا ولا لسه..
دلال:ايه خلاص هذا فهد بيروح يحاسب..
فهد:وانتي خلصتي ؟؟
ساره:ايه ..
فهد:طيب جيبي البدله عشان احاسب عنك مره وحده.
ساره:لا مايحتاج انا حاسبت خلاص بس انت حاسب على الي عندك ..
فهد انقهر وراح وفي باله لازم اعرف ايش مختاره لي.... اااكيد راح اعرف ...
حاسب وطلعوا وعلى السياره على طول ..ركبوا وجلسوا سوالف دلال واخوها بس ساره الي ماشاركت معهم لانها تخاف تقول شي ويعلق فهد بكلام
يقهرها وتضطر ترد عليه وهي ماتبي تتناقش معه فظلت ساكته طول الطريق وصلوا لبيت عمه ونزلت ساره وتركت الكيس الي فيه البدله في السياره من
غير ماتقول لفهد..
والاخ نسى السالفه وبعد ماوصل دلال بيتهم واتجه على بيته راح بينزل من السياره وانتبه للكيس الموجود وراه وتذكر وابتسم اخذ الكيس
وهو متشوق يشوف البدله ..دخل البيت لقى خواته نوف وسعاد في الصاله سلم عليهم وراح بيصعد ..
نوف :فهد فيلم رررهيب لايفوتك ..
سعاد:ايه والممثل الي تحب افلامه ...
فهد كان مستعجل :راسي يالمني باروح اريح لي شوي وبكره احكوه لي يلا تصبحون على خير..
صعد الدرج بسرعه ودخل غرفته وطلع البدله من الكيس وجلس يكلم نفسه بصوت مسموع:
اووووووه وارماني يعد والله وتعرفين تختارين يابنت العم وعليك ذوق رررررهيب مررررة..عطر البدله وعلقها في دولابه...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:16 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


بعد كم يوم من الاحداث الي صارت.....
جلس راكان على الفطور مع عهود..
راكان:حبيبي ويش صار بموضوعنا ؟؟..
عهود وهي تبتسم لان الموضوع والسالفه عاجبتها ومقتنعه فيها:اليوم بروح بيت اهلي واكلمه واحاول اني ادخل فكرت الزواج في راسه ..
راكان:اجل ورينا شطارتك..
عهود وهي تأشر على عيونها :من عيوني .
جاء لهم عمار وهو يحرك عيونه تو جالس من النوم ..
راكان:هلاااا حبيبي عموري تعال ..
عمار الي راح وجلس على رجول ابوه :ماما انا سوعان <جوعان>
عهود:حبيبي جوعان تعال اعطيك فطور..
عمار:لااا انا ابي اكل بلحالي .
راكان:تعرف عموري؟؟
عهود:مايعرف حبيبي امه..
عمار:اعلف.
عهود:ماتعرف ياماما...
عمار مد برطمه:انا تبيل واعلف<انا كبير واعرف>
راكان :حضن ولده وباسه على خده :
حبيبي عموري يعرف ...صار رجال خليه ياكل بلحاله..
عهود وهي ترفع حاجب:
الحين بيحوس ملابسه والسفره مره وحده..
راكان وهو يبتسم في وجه ولده:خليه يحوس الدنيا ويش عليه وبعدها نظفي انتي المكان ويش وراكي..
عهود:لاااا والله وليه ماتنظف انت اجل بدل ماتخليه عليّ..
راكان وهو يرفع حواجبه :والله هذا مو شغلي انا شغلك انتي ..
عهود وهي تأخذ عمار من يدين ابوه..وراكان يمسك عمار عشان ماتاخذه :
والشغاله ليه انا جايبها مو عشان تساعدك ..
عهود وهي تميل رقبتها وتتخصر:
طيب فهمت عليك بس جب ولدي خلني انا بعطيه واكله ..
راكان ومعند إلا عمار ياكل وحده:
بس ولدك انتي بعد انا ولدي ..خليه عندي ..
عهود:لااا والله انا ابيه الحين ..
<خايفه يعدم الدنيا>
راكان وهو يمسكه بقوه :وانا ايبه الحين بعد<بس يبي يجننها>
عهود:ويش تبي به هو جوعان خله ياكل اول وبعدين اخذه..
راكان يلتفت على عمار الي كأنه بيصيح من وضعه بين امه وابوه:
عموري تبي انت تاكل ولااا امك هي الي تعطيك.؟؟
عمار:انا اعلف اكل ..ابي داك <ابي ذاك>ويأشر على الجبن ..راكان قرب الصحن جنب عمار .
راكان وهو ياشر على عهود:اقول يالحبيب ليه ماتقول لامك لاتتعب نفسها وتروح تأكل بدل ماتجلس فوق روسنا ولا تخلينا نكمل فطورنا..هااا بابا..
عمار رفع راسه وهو يبتسم :
ايه ماما لوحي هناك حلينا ناكل..<ماما روحي هناك خلينا ناكل>
عهود وهو تناظر في راكان بنص عين :
خمس دقايق وبتجي وتقول طلعي لي ملابس لان ولدك وسخهم..
عمار يكون عصب:
انا نديف مو وسح<انا نظيف مو وسخ>
راكان:هههههههههه سمعتي ايش قال لك وتطمني ماراح يوسخهم ..
عهود الي استسلمت للامر الواقع والي عارفه لولدها جلست وهي تقول:
اذا وسخهم انت تغير له وتغير لنفسك بعد..
راكان يطالع فيها وواثق انه ماراح يغير لاحد..
بس عمار عنده حسابات ثانيه..حاس الدنيا وقلب السفره فوق تحت ووسخ ملابسه وملابس ابوه والطاوله ..
راكان وهو يوقف وينزل عمار من على ارجوله ويطالع ملابسه وملابس ولده :
وووع كذا سويت عفست الدنيا..
وطالع في عهود الي تناظره بنص عين:
قلت لك بس ماطعت ..يلا روح وبدل ملابسك وملابس ولدك معك...
راكان:سوري حبيبتي انتي غيري لنا ..ويبتسم..
عهود وهي تتصنع الضحك:
احلممم..
راكان ومسوي نفسه زعلان:اهون عليك.
ويلتفت على عمار ويشوفه يدينه في شعره ...ويصرخ:يوووه شوفي عمار ويش سوى..
عهودوتحط يدينها على راسها :
يالله قلت لك بس ماتسمع لا انت ولا ولدك..
وراحت لولدها وحملته عشان تغيرله..
وراكان يستهبل:وانا؟؟
عهود ومالها خلق كشرت بوجهها:وانت وشهو؟؟
راكان:من بيغير لي
عهود حملت ولدها بطريقه ماتوسخ ملابسها ومشت عن راكان وسفهته..
راكان وهو يرفع حواجبه يكون تأثر انعهود ماعطته وجه وهو من داخله فرحان انها اخذت عموري تبدل له هي مش هو..
بدلت لعمار وعطته الشغاله عشان تلعب معه بعد مالمت السفره ونظفت المكان..راحت تشوف راكان راح العمل ولالا...
لقت راكان فاتح دولابه ومتمدد على السرير ويطالع في سقف الغرفه ورامي ثوبه الوسخه على الارض..
عهود متفاجأه:ايش قاعد تسوي ..
التفت لها وهويبتسم :استناكي..
عهود:تستناني كذا بتتاخر على شغلك..
راكان:مش مشكله انا المدير..
عهود:واذا المدير ..لازم تكون قدوه حسنه مش تتاخر..
راكان وهو يقرب من عهود :يهمك؟؟
عهود وهي تطالع في عيونه:اكيد يهمني ..
راكان:اجل طلعيلي انتي انا مااعرف..
عهود:صدق انك مدلع نفسك..
راكان:انتي السبب..
عهود:لاااا والله..
راكان:ايه والله<ويكمل وهو يضحك>انتي الي دلعتيني وعلمتيني اتدلع ..وبعدين مايحق لي؟؟؟
عهود ابتسمت وعطته ظهرها عشان تطلع له ملابس وماانتبهت لراكان الي يستناها تعطيه ظهرها ..ويحط يدينه على بطنها ويحضنها ويهمس لها كلام
عهود من سمعت ولع وجهها ...صحيح من تزوجوا لهم اكثر من اربع سنوات يعني تعودت على راكان بس عهود خجوله وراكان جريئ وخلا وجهها يصير احمر
راكان:اموت انا على الخجلان ...امووووت..
وطبع قبله على راسها ...
عهود:عندك قدره غريبه عجيبه تخليني انسى الغضب وتخليني رايقه..
راكان:اعجبك!!!
عهود:اكيد تعجبني ..
راكان وهو يلفها له:
قلبي انتي ..
عهود:بتتاخر عن العمل ...راكاااااان ..<ولا حياة لمن تنادي> ^ _ ^...
************************************************** *********
وبعد ساعه ..
راكان بيطلع من البيت بيروح بيوصل عهود لبيت عمه ....رن تلفون البيت.
راكان:هلااا.
هبه:اهلين اخوي..
راكان وهو يبتسم:اهلين يالغلاااا كيفك وكيف اخبارك سمعنا انك مريضه...
هبه:ليه يهمك!!!!
راكان:افاااااا اكيد يهمني ..اجل مايهمني...
هبه:اشوفك على الاقل رفعت السماعه واتصلت تتطمن ..اذا كانت الجيه تتعبك..
راكان يتعذر:في ذي معك حق وانا مقصر بس اليوم انشاء الله انا عندكم على الغده وبجلس معك طول اليوم ..بعد ايش تبين..
هبه بدلع:يعني تراضيني؟
راكان:مانقدر على زعل الحبايب..
هبه:اجل جب عموري معك اشتقت له واجد.
راكان:من عيوني ..ماطلبتي شي..
هبه:اخجلتني بالكلام الحلو ..خل منه لعهود لاتسمعك الحين وتذبحني ..
راكان:لاتخافين عطيتها حقها ومو مقصر..
هبه:ايه اعرفك ..الناس تاخذ الكلام الحلووو من عندك..
ضحك راكان على كلام اخته..
هبه:خلاص اخل نستناك على الغده والعشاه بعد انت وعهود....
راكان:بس انا الي راح اجي عهود بيت اهلها ...
هبه:اجل عموري جبه معك طيب..
راكان:تامرين امر الحين اجيبه لك على الاقل ترتاح منه امه..
هبه:زين اجل اتركك الحين مع السلامه وسلم لي على عهود..سلام.
راكان:اشوفك... مع السلامه..
وقفل الخط وبعدها وصل عهود لبيت اهلها وعمار لعند هبه...
**************************************************
هبه وهي تلعب مع عمار في الصاله وهناك ام خالد وام راكان ...قريب وقت الغده بس ينتظرون الشباب يجون من اعمالهم..
هبه:عموري حبيبي اخذ ذي العبه ..
عمار:لاااا انا ابي ديك..
هبه:هذي احسن..
وفي ذي الاثناء جاء سعود ببدلته العسكريه وباين عليه التعب <الاخ سهران البارح على التلفون يكلم الحبيبه>
سعود:سلام عليكم ..
الكل:وعليكم السلام...
سعود:اوووه عموري هنا تعال حبيبي...
عمار الي قام بالعبه الي عنده وراح عند عمه سعود..
سعود:هلاااا هلاااا والله بالجمال كله حبيب عمك انت عطني بوسه كبيره ..
وعمار الي صاير مطيع على غير العاده عطى عمه بوسه..
وجلس يلاعب عمار ..
هبه:ويش فيك شكلك تعبان..
سعود:والله فيني النوم...
ام خالد الي راميه اذنها وتسمع :هذا من السهر في انصاص الليل وراء ماتنام من بدري..
ام راكان:والله ياولدي لو كنا نعرف انك بتقضي وقتك كله في التلفون حتى بالليل مااقنعنا خالتك انك تكلم وتشوف رهف...
ام خالد الي تو منتبها لذا الموضوع وتحسب ان سعود سهران مع اخوياه:
وانت شلون كذا..احنا ماقلنا لك كلمها كل يوم ...والله لااتصل على خالتك واغير رايها دام حالك كذااا...
سعود:وشهوله... انا شكيت لكم قلة النوم ..انا قلت فيني النوم وحالي عاجبني ومرتاح كذاا فريحوا حالكم انتم ودورو لكم شغله غيري..
ام خالد:اه ياقليل الحياه الحين انا احاتيك وانت تقول<تقلده> ريحوا حالكم ودورو لكم شغله غيري...
سعود وهو يضحك ويبوس راسها:جدتي لاتزعلين ماقصدت الي فهمتي بس ..حبيت ابين لك اني مرتاح كذا ومش متضايق من الوضع الي انا فيه
ووقف:هبه تعالي ابغاكي..
هبه وهي تحمل عمار :طيب..
سعود:جيبي عموري انا احمله عنك.
واخذه وصعد به لغرفته وهبه وراه..جلس على السرير وكان شكله فعلاً متضايق وهبه لاحظت هذا الشي..مش بس انه يبي ينام:
سعود ايش فيك شكلك متضايق من شي خيررر...
سعود وهو يبتسم:انا ماني مضايق بس شاغلني موضوع واتمنى انه يصير..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 01-12-2011, 08:17 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ذبحني الشوق الكاتبة فديت روحه


هبه:طيب ويش هو الموضوع انت ماناديتني إلا عشان تقول لي ...يلا انا اسمعك...
سعود:اولاًانا ناوي اشتري هديه لرهف وابي اعرف ذوقها واي الاشياء تحب بس انا ماابي اسئلهاعشان تكون مفاجأه..
هبه:مستعده اعطيك تقرير مفصل عن الاشياء الي تحبها رهف وتفضلها واي الهدايه الي تبي الناس يهدونها ..بس انت عطني الشي الي شاغل بالك..
سعود وهو يتنهد و يتسند على المخده..
هبه:قول خوفتني..
ابتسم:مافي شي بس تعبان.
هبه:سعود<وهي بدت تفقد اعصابها >نلعب احنا ماتقول ...اذا ماتبي تقول خلاص ماراح اضغط عليك ..
وجات بتقوم بنطلع بس سعود مسكها من يدها وجلسها وتكلم على طول:
هبه انا ابي مساعدتك في موضوع ..
هبه وهي تركز على كل شي يقوله:حاضر بس اذا اقدرماراح اقصر ..قول..
سعود:انا ابيك تقنعين امي وجدتي انهم يكلمون ابوي في تقديم الزواج...
هبه:ايش؟؟؟
سعود:اني اتزوج رهف واخليه تكمل دراستها وهي عندي ..يعني ساكنه معي ..
هبه:ايه بس هذا كان شرط الخاله من البدايه..
سعود: خالتي خايفه اني ماخليها تكمل دراستها وانا راح اخليها تكمل ولاااا تهمل دراستها..ابد..
هبه:ايه بس انا كيف راح اقنعهم انت روح وكلم جاد يمكن يقتنع ويقنعهم..
سعود:كلمته بس قال ان ذا الشرط من عند ابوي مش من عنده وخالتي مع ابوي في ذا الموضوع فالازم ترضى جدتي وامي عشان يقتعون ابوي....
هبه:ومتى تبيه يكون؟؟؟
سعود:بعد عيد الفطر..
هبه:الله ...بسرعه ذي..
سعود:حرام عليك اربع شهور ..ويش بسرعه ..
هبه:طيب كيف تبيني اقنعهم؟؟
سعود:مدري انتي شاطره واكيد بتلقين طريقه ..
هبه ظلت ساكته مش عارفه ايش تقول..
سعود:هااا ايش قلتي ؟؟
هبه وهي تطالع في اخوها:
مدري ياخوي ..
سعود:يعني عجبك حالي وانا كذا ..وظيفه والحمد لله عندي ومادياً مش محتاج ومكون نفسي وزوجتي موافقه تكمل معي بس ليه الاصرار على رايهم ذا انا ماادري.
هبه:والله معك حق.


الرد باقتباس
إضافة رد

ذبحني الشوق / الكاتبة : فديت روحه ، كاملة

الوسوم
الشوق , الكاتبة , ذبحني , رؤيه , فديت
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
إنت الذي علمتني حبك / بقلمي VERCACE أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 93 16-12-2010 10:42 AM
مسموح يا من ملكت الروح / كاملة بنت شـ م ـر روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 100 12-05-2010 03:09 PM
جميع روايات غرام المكتمله للتحميل بصيغه txt للجوال سيدة زمانهاا ارشيف غرام 1 15-08-2009 05:11 AM

الساعة الآن +3: 03:49 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1