غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 01-02-2012, 02:12 PM
برآئةة أنثى ! برآئةة أنثى ! غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
11302798240 وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي


بسم الله الرحمنِ الرحيم =))

السلام عليكمِ ورحمهةِ الله وبركاتهه <3 < تحيهةةِ الاسسلآم

كيفففكمِ عسآكم بِ خير ان شاء الله

امممممممممِ من زمان افففكرِ ائلفِ روآيهةِ و كل ماقول اليومِ انشغل واقول بكره

ماليِ بِ الطويلهةةِ روآيتي فيهآ ظلمِ ورومنسيهةِ و هبآل و اكشنِ و كوكتيل ض1

أببدِي لكمِ بتعريف آبطآل آلروآيهةةِ المهمين فقط !

ليلى : بنتِ جميلةِ و ملامحهآ طفوليهِ و هذآ آحلى شي فيهآ ! ! مهبولة و حبوبهة حيل ! تدخل القلب على طول ! اللي ما يعرفها يمكن يقول عنها مغرورة و هي بالعكس تمام ! عصبيهة نوعا ما ! وفيه بالحيل ! تحب من الطفولةِ ولد عمهآ محمد ، عمرهاآ 18 بِ ثالث ثانوي

وبآقي صفآتهآ بِ تعرفونهآ بِ الروآيهةةِ !

مححمدِ : اببن عمِ ليلىِ ملامحهِ رجوليهِ حادهِ الا عيونه ناعسة و هي احلى شي فيه ! يحب واحدهِ بنعرف من هي بالاحداث ! يدرس جامعة و آخر سنة لهِ عمره 22 ، شاطر بدراستهِ ! مهبول و حبوب حيل ! فيه اغلب صفات ليلى ! طفولتهِ اكثرها مع ليلى وبنت جيرانهمِ ريم و محمد!

ريم : صديقهة ليلى الروح بِ الروح ! من الطفوله وياها ! عمرها 18 معها بِ ثالث ثانوي ! جميلهِ حيل و جمالها يوسفي :) نفس صفات ليلى بالتمام بس هذه عاقله ودائما لليلى مثل الام وتنصحها وتخاف عليها و طبعا داشرين هي وليلى بس بأدب يعني بس هبال و من بعيد لبعيد

خآلد : اخوِ ريمِ و صديق محمد و طبعا كلهم الاربعه سوا من الطفولهة ! ملامحه حاده زايدتهِ رجولهة ! اللي يشوفهِ يقول انهِ عصبي بس العكس هو الصح ! طويل بال و راعي طلعات وفلهِ و حبوب حيل مع الكل ويدرس جامعه مع ممحمد وعمره 23 و اخر سنة له

و باقي الشخصيات بِ تعرفوهم مع الاحداث و بتكتشفونِ اشياءِ اكثرِ :)

البآرت آلآول :



يوم الخميس [ صباحآ ]

آبوهآ : يآبنتي الولدِ شآريكِ و معرفةِ و ولد اصول ومافيه شي ينعاب ! فكري و ردي لي خببرِ و استخيري

.......... صددددمةة !

قالت : ان شاء الله يبهِ ! و طلعت على غرفتهآ بسرعهِ و دموعها على خدهآ !

ماتدري وش تسوي ! شلون تعلم صديقتهآ ؟ وش تقول لها ؟

شلون تقول لليلىِ ولد عمك محمد اللي تحبينهِ وتموتين فيهِ من طفولتك جا خطبني انا مب انتي

وشلون بناظر فيهاِ شلون بكسر قلبهآ !

طلعت من صدمتها على صوت الجوال وهو يرن ! مسكتهِ و هي تشوف اسم ليلى على الشاشهة !

مسحت دموعها بسرعه ! مهما كانت حالتها مستحيل ما ترد على توأم روحهآ !

ريم : هلآ يآقلبي

ليلى : فديت قلبكِ هلآ بك ! شفيه صوتك فيك شي !

ريم : لالالا مافيني شي ابدِ بس تو طحتِ و عورتني رجلي و قمت اصيح حركاتِنا يَ البنات

ليلى : اككيد ؟ خبري انكِ دفشة ما تصيحين على ذا الشي

ريم : اققول طسي لا تتريقين ايه اصيح تعورت لا تصدقين

ليلى : خلاص صدقتك يمه اعطيني كف بعد ، انزين ابيك تجين عندي طفشانة وزمان عن سهراتنا

وآخوي طلآل مب بالبيت و ابوي مسافر بالشغل و عادي يعني مافيه الا انا وامي وخوآتي واخوي البزر

ريم : طيب خلآص آستأذن من اهليِ واجيكِ بعد ساعة لو وافقوا !

ليلى : اوكيهِ اشوفك اججل بآي !

قامتِ ريم وغسلت وجههآ بسرعهِ و نزلت لآبوهآ استئذنت منهِ تروح يم ليلىِ

وابوها ما عارض لإنه عارفهمِ و جيرانهم من سنين طويله !

طبعا بيت ابو محمد جنب بيت ابو طلال [ اخو ليلى ] و قدام البيتين بيت ابو خالد [ اخو ريم ] يعني كلهم جيران

لبست ريم وطلعت من البيت وقطعت الشارع و طقت الباب فتح الباب اخو ليلى الصغير أحمد

وهو يستهبل عليها

احمد : اهلن بالحلوه خطيبتي

ريم قامت تضحك : يا البزر اي خطوبة توك على هالكلام

احمد : جرحتي شعوري صراحه ! خلاص عفتك طسي لاختي !

ويمسح عيونهِ كنّه يمسح دموعه وريم تناظره وتضحك تدفه لفوق

شافتها ليلى رحبت فيها و ضمتها و اخذت عبايتها وطلعوا فوق

طلعوا يم ام طلال و سلموآ عليهآ بعدين طلعوا لغرفة ليلى

وَ يمضيِّ العمر بيِّ ولهٌ لِصحبي <\3

سكرت ليلى البآب بسرعهِ ونقققزت عند خشةةِ ريم ! وتمسكها مع كتوفهآ ! وتناظر فيها بِ حدة

ليلى : يلا علميني شفيك اشوف !

ريم : يمه منك وش فيني كيف ما فيني شي هذاني قدامك !

ليلى : لالالا تلعبين على مين ياختي انا من يومني بزرة وياك بعرفك ! عاجنتك طابختك

ريم : زين يا الطباخة انتي مافيني شي وش تبيني اقول لك

ليلى : براحتك بس مصيري اعرف ! و فيك شي واحلق شنبي ان مافيكِ

ريم : تكفين عاد يا شنب انتي ، المحقق كونان

حذفت ليلى مخدتها على ريم وهم يضحكون و كملوا سوالف و شوي وجو خوات ليلى و انضموآ لهم

بِ شواطئ جده جالسين محمد و خالدِ وهم يسولفونِ

خآلد : اوخص و بتصير نسيب بالقريب

محمد مبتسم : ان شاء الله توافق اختك

خالد : مافيك شي ينعاب و الله يكتب اللي فيه الخير ، الا شخبار طلال له وحشة والله

محمد : ذا ماهوب فاضي لي ولك ! بالسنة حسنة يسيّر علينا غرقان بشغله

خالد : قم خل نزعجهِ وننشب لهِ و نونسه شوي

محمد : قدام والله واحشني الدب

.................................................. .................................................. ...

ععند ليلى و خواتها وريم

ريم جوالها يدق ردت عليه

ريم : هلا يبه

ابو خالد : هلا يا بنتي ارجعي الحين امك تبيكِ ضروري

ريم : عسى ماشر ؟ صاير شي

ابو خالد : لا ابد بس امكِ اثاريها عازمة الحريم و ام طلال بعد وتبيك تساعدينها

ريم : ابشر يبه دقايق وانا بالبيت !

ليلى : لااااااااااااااااااااه تكفين قولي انك تمزحين ما شبعت منك

ساره [ اخت ليلى ] : ما شبعنا منك يا العصلآ

ريم : اقول لك لا تقولي لي عصلا لا اقوم عليك ماحب هالكلمه و امي عازمة حريم بساعدها وانتوا بعد معزومين يعني اشوفكم بالليل

قاموا يضحكون على ريمِ و سلمت عليهمِ ونزلت ليلى معها

ليلى : تبين مساعده ؟

ريم : لا يابطه سلامتك ولو احتجتكِ بناديكِ لا تخافين هيهيهيهيهيهيهي

ليلى : كش عليكِ ما فيه ذوق بالااسلوب

ريم : مخلية الذوق لك يا صاحبته

ليلى : ادري يلا انقلعي اشوف و سالفتك بعرفها غصب عنك

ريم : يالليل ردينا يلا باي باي و مشت بسرعهِ قبل لا تبتلش مع ليلى مرة ثانية


إذآ كآن لديك شخص تتشآجر معه كثيرآً . .

تأكد أنك لآ تستطيع آلإستغنآء عنه !?


عند خالد و محمد و طلال

طلال : ياهوه فكوني يرحم امكم بكمل شغلي والليل اطلع معاكم

خالد : لا تحاول ! قوم لا اشقق اللي بيدك

محمد : ياخي مشتاقين لك و زمان عنك قم تونس شوي حاشر نفسك بهالاوراق و مكتم على روحك

طلال : طيب انا متونس بهالحشره و الكتمه ذيص از ماي بزنص < يستهبل وهو يتكلم بانجليزي مرقع

محمد : اجل ذيص بزنص ! قم بس قم محنا طالعين بدونكِ من هنا الله لا يعوق بشر

طلال يشد شعره و يصارخ بصوت واطي ! و محمد و خالد فاطسين ضحك عليه

قام طلال : ييلا مشينا يا النشبة ! تنرد لكم لمن تخلصون دراسه يا البزران

و طلعوا و اتجهوا للمطعم ومنها للاستراحه !

.................................................. ..........

بِالليل ببيت أم خالد ! بِمجلس الحريم

أم طلال تقول لِريم : والله وكبرتي وانخطبتي يا ريم

ليلى تناظر بريم بصدمة و ريم تناظر بليلى ضاع الحكي

اكتفت ريم بابتسامه ! استأذنت ليلىِ منهم و طلعتِ مع ريم والحريم يسولفون عن السوق و عن عيالهم و عن بناتهم و سوالف الحريم

دخلوا غرفة ريمِ و ليلى تناظر بريم و ساكته !

ريم : شفيك تناظريني كذا !

ليلى : جد انخطبتي ؟

ريم : ايه لكن .. ! قبل ما تكمل ريم كلامها ضمتها ليلىِ و تضحكِ و تبارك لها

ليلى : و مين هو سعيد الحظ ؟

ريم : لا سعيد ولا هم يحزنون مانيب موافقة !

ليلى : ليه :| !

ريم : توني صغيره حتى مدرسة ما خلصت و مالي خلق هالاشياء

ليلى : قالوا خطوبة ترا ما قالوا زواج ما قلتي لي من هو ؟

دخلت اخت ليلى ساره و قالت لهم ان امهاتهم تحت يبونهم

تنهدت ريم براحة و شوي وتقوم تبوس راس ساره على انها طلعتها

ضربة من غير رامي !

و نزلت ريم تحت بسرعه و لحقتها ليلى و ساعدوا امهاتهم و كملوا الجلسة

.................................................. .................................................. ...............

عند محمد و طلال و خالد

محمد يصب القهوة لهم

خالد : شوي وبيجون العيال و نطلع نتمشى بالسيارة

محمد : شرايكم نروح البر الليلة ؟

طلال : فجأة كذا عاد ؟ صعبة لا وراي شغل

خالد : انتَ محد سألك رايك اليوم احنا بنتحكم فيك !

طلال : لا بالله ؟ شرايكم تنوموني بعد ؟

محمد : والله فكره ماهيب بطاله بس مب وقت نوم

خالد و طلال : سامج

محمد : السامج تاج راسكم ! بس هاه شقلتوا مشينا البر اليوم ؟

خالد : ممشينا وش ورانا ! و دق على العيال اللي بيجون و قال لهم ايش يجيبون و انتظروهم

.................................................. .................................................. ...............

عند ليلى و ريم و سوير بعد ما راحوا كل الحريم و رجعت ام طلال البيت وخلت ليلى وقالت لها لا تتأخر واجد بيمرها طلال ياخذها

طلعوا غرفة ريم

ليلى : تراي من اليوم ماسكة نفسي ولا دريت منهو اللي خطبك يلا علميني

سوير : لحظة لحظة :| ريم الدفشة انخطبت

ريم تمسك المخدة و تحذفها على سوير بأقوى شي

ريم : دفشة بعينك

ساره : اححِ كل هالضربة وتقول لي دفشة بعينك

ليلى : خلااااااااااااااااص يكفي ! تقولين منهو ولا شلون ؟

ريم : واحد ما تعرفينه

ليلى : شلون واحد ماعرفه يعني وش يقرب لكم من وين يعرفك

ريم بربكة : ماعرف عنه شي ماسألت

ليلى باستغراب : هبلة انتي و وشلون بتفكرين اذا بتوافقين ولالا

ريم : قلت لك انا اصلا مب موافقة ولو سألني ابوي ليه بقول له صغيره

ليلى : افرضي ابوك عيا وقال مانتي بصغيره

ريم : بقول له استخرت ومارتحت وماظنتي ابوي يجبرني على شي مابيه وخاصة بهالامور

ليلى : خلاص براحتك ! بس احس فيك شي غير هذا

ريم : ليلى براسك حرش انتي والله مافي شي غير هالسالفة تكفين ترا ضاق صدري غيري السالفة

ليلى : طيب خلاص اممممممم شخبارك ؟

ريم : بدري يا شيخة الصباح جيت عندكم و لا سألتيني شخبارك و الليل جيتي و طلعنا غرفتي مرتين و توك تسألين

ليلى : بل بل بل بالعه راديو ! ساره شفيك ساكته ؟

ساره تفكر وسرحانه !

ريم : ساره ! و لا رد من ساره و غارقة بسرحانها

ليلى تدفها من على كتفها بشويش : ساروووووه

ساره فزت : هاه هاه شعندكم وش وش صاير

ريم وليلى فطسوا ضحك عليها !

ريم : اللي ماخذ عقلك !

ساره : انشهد انه متهني به !

و قاموا يضحكون عليهآ و كملوا سوالف لين رجع طلال من البر و مر ليلى و سوير و رجعوا البيت سوا لإنه ليل

.................................................. .................................................. ...................

ببيت ام طلال

ام طلال و طلال و ليلى وسارة و اخوهم أحمد جالسين سوا

طلال : دريتي يمه محمد ولد عمي خطب

ام طلال : اي دريت من ام خالد الله يتمم لهم على خير

ليلى بصدمة ما بعدها صدمة ! تبي تتأكد وتنكر الخبر

ليلى : محمد مين ؟

طلال : فيه غيره ؟ محمد ولد عمي اللي جنبنا

ليلى انقلب وجهها فوق تحت ! ليلى : و من خطب ؟

ام طلال : ريم بنت الجيران صديقتك

هنا ليلى انخنقت و ضاع الحكي منها قامت بسرعه قالت : يمهِ جاني نوم بروح انام وطلعت بدون ما تسمع ردهم

بغرفة ليلى

شلآل‘ صوتيّ يإللي ما تسسسمع ~ نننننننزف <\3


اول ما دخلت سكرت الباب وطاحت على الارض تبكي وتبكي بحرقة بقهر بخيانه بألم

دارت فيها الدنيا يوم الطفولة و يوم يلعبون ويوم يتهاوشون و يوم يركضون

ليلى و محمد جالسين لحالهم ببيت عمها ابو محمد

ليلى تصيح و يجي محمد و يضمها

محمد : ليلى اش فيك ؟

ليلى : ريم زعنانة مني و ما تكلمني

محمد : ريم تحبك و اكيد تلعب معاك ريم ما تزعل منك هي اختك

ليلى : بس اكلمها ما تكلمني و اضمها تصارخ علي

محمد قام يمسح على شعرها و مسك يدها : يلا خلينا نروح البقالة

ليلى : و تشتري لي حلاوه و شبس وحاجات كثيره زي كل مرة ؟

محمد : ايوا واشتري لكِ كل اللي تبينه بس لا تبكين

ذكرى مرت بها يوم كان عمرها 5 و عمر محمد 9 سنين

هز غصنْ ذكرى ۉداعگ من البال
. . . محتاج أتساقط من البال ، وَ ارتاحّ </3


شآفت جوالهآ يرن بِاسم ريم ! متعودين كل يوم قبل ما ينامون يكلمون بعضهم !

سكرت ليلى بوجه ريم مالها خلق احد ! فيها قهر فيها ألم فيها جرح ينزف !

شخص تعشقه من طفولتهآ يخطب ويحب واحدهِ تعني لها كل دنياها !

أي جرح هذآ ؟ و ما بيدنا غير نقول قدر الله و ما شاء فعل

سمعت صوت اخوها و هو واقف قدام باب غرفتها تقريبا ويكلم !

طلال : يا هلا والله بالنشبة

............. : بارك لي

طلال : مبرووووووك محمد تستاهل كل خير

ليلى انصعقت !ماقدرت تسمع اي شي ثاني ! يعني توأم روحها وافقت على عشيقها وهي تدري انها تحبه

جرح ورا جرح و نزف قلب عيا لا يوقف ! طعنة و غدر و خيانه

دارت الدنيا فيها وطاحت بطولها !

وانتهى البارت الأول هنآ !

اتقبل آرآئكم و نقدكم بِسعة صدر واتمنى ان البداية تعجبكم وهي اول تجربة لي

توقعاتكم ؟ و رايكم باللي صار ! و رايكم بشكل عام على الرواية و اشخاصها

اشوفكم بالبارت الثاني و بحاول ان شاء الله كل اسبوع انزل 3 بارتات و يمكن اكثر بس كأدنى حد 3 بارتات ان شاء الله ان ما تعثرنآ بِالظروف !

01-02-2012

كآنت هنآ : برآئة آنثى !

كفآرة المجلس :

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلأَ انْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


لآ آحلل نقل الرواية لأي منتدى آخر !



تعديل برآئةة أنثى !; بتاريخ 01-02-2012 الساعة 02:17 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 01-02-2012, 04:02 PM
صورة ضمني بين الاهداب الرمزية
ضمني بين الاهداب ضمني بين الاهداب غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش اقسى من ليلة تبكيك بالحيل ، وانت تغمض العين وتقول بتهون !


السلام عليكمـ...
.
.
.
حياك الله بينا...

أطلعي على القوانين وعلى رابط موجود با القوانين بـ عنوان القضايا..راح يفيدكـ في مسيرتكـ الكتابيه

https://forums.graaam.com/458176.html


موفقه بطرحكـ..
.
.
.

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 01-02-2012, 06:55 PM
برآئةة أنثى ! برآئةة أنثى ! غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش اقسى من ليلة تبكيك بالحيل ، وانت تغمض العين وتقول بتهون !


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ضمني بين الاهداب مشاهدة المشاركة
السلام عليكمـ...
.
.
.
حياك الله بينا...

أطلعي على القوانين وعلى رابط موجود با القوانين بـ عنوان القضايا..راح يفيدكـ في مسيرتكـ الكتابيه

https://forums.graaam.com/458176.html


موفقه بطرحكـ..
.
.
.

يحييكِ يآرب :)

تم الاطلاآع

الله يسعدك :)

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 01-02-2012, 11:32 PM
برآئةة أنثى ! برآئةة أنثى ! غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي


البارت الثاني بنزله الحين لعيون اللي يتابعون من المسن :)

جرحني بِـ گلآمة
لِ آجل يرضي . .
خآطر آلغير , !
ۆلآني غير
جمعٺ آللي طآح من عيني
ٺبسمٺ ۆقلٺ :
حصل خير <3 . .


سمعت صوت اخوها و هو واقف قدام باب غرفتها تقريبا ويكلم !

طلال : يا هلا والله بالنشبة

............. : بارك لي

طلال : مبرووووووك محمد تستاهل كل خير

ليلى انصعقت !ماقدرت تسمع اي شي ثاني ! يعني توأم روحها وافقت على عشيقها وهي تدري انها تحبه

جرح ورا جرح و نزف قلب عيا لا يوقف ! طعنة و غدر و خيانه

دارت الدنيا فيها وطاحت بطولها !

سمعِ طلال صوت بغرفة ليلى دق الباب ولا احد فتح ولا فيه صوت !

طلال : ليلى انتي بخير ؟ ، ردي ترا بدخل !

ولآ آ آ آ آآ آ يوجد رد <\3 ! انطفى النبض !

فتح الباب و دخل لقاها طايحة ركض لها بسرعه و رفعها على السرير

دخلت امها من الصوت اللي سمعته و شافت بنتها واخذت اقرب عطر ورشته

ليلى تفتح عيونها بشويش ! واحمد يناظر المنظر بهدوء

قامت تناظر فيهم ! ليلى : وش صار فيني ؟

طلال : مادري كنت عند الباب سمعت صوت و لقيتك طايحة

ليلى استرجعت اللي طاحت لجله ! احرقها قلبها و جتها الصيحه بس كابرت

ليلى : سهرانة و ما نمت زين يمكن عشان كذا تعبت حيل بنام الحين

ام طلال : يمه بنتي تبين انام جنبك ؟

ليلى : لا يمه مافيني الا العافيه الحين بنام على طول

طلعوا كلهم من الغرفة !

بناحية اخرى من منزل أم طلال

أحمد ماسك الجوال ويدور الارقام بسرعة لقى الرقم ودق عليه

ريم : ألو

أحمد يتكلم ونفسه متقطع : هلا ريم ترا اختي ليلى اغمى عليها دخل عليها اخوي طلال ولقاها طايحه

ريم : أحمد ما فهمت تكلم شوي شوي

أحمد : اقول لك اختي ليلى اغمى عليها تو

ريم : تستهبل احمد ترا مو وقتك والله

أحمد : لا والله ماستهبل حتى اعطيك امي تكلميها

ريم : لا لا خلاص طيب شكرا باي مستعجله الحين احمد !

و سكرت منهِ ونزلت لأبوها بسرعه و قالت له انها بتروح لها وانه اغمى عليها ويمكن تنام عندها بما انه بكره اجازه

لقت اخوها خالد توه راجع

خالد : على وين يا العصلا

ريم : خويلد ترا مانيب رايقة لك ليلى اغمى عليها وابي اروح لهم

خالد : ماتشوف شر ان شاء الله ! بس طلال بالبيت شلون تروحين بهالحزه

ريم : اي صح والله ! طيب بالله شف لكم صرفة اطلعوا خله يجي عندنا بليز والله لازم اشوفها

خالد : طيب دقيقة استني

و دق خالد على طلال وقال له يجيهم

خالد : يلا مشينا بوصلك لبيتهم و انا وياه بنبات اليوم بالاستراحه

ريم : تسسلم والله انك احلى اخ وانا اشهد

خالد : يا المصلحجية وانتي احلى اخت

ابتسمت له بتوتر و مشوا بسرعه لبيت ليلى

ودخلت على طول سلمت على ام طلال و قالت انها بتطلع لغرفتها وطلعت مع احمد

لقت ليلى نايمه و مقطبة حواجبها

شالت عبايتها وسكرت الباب بالمفتاح ونامت جنبها و هي تمسح عليها وضامتها

.................................................. ...............................................

طلآل و خآلد

طلآل : انا نسيت البوك ببيتنآ بروح اجيبه واجي تعال معي و من بيتنا على طول نطلع للاستراحه

خالد : يلا مشينآ بس استعجل

و مشوا لبيتِ ابو طلال و جلس خالد بالمجلس ينتظر طلال و طلال طلع لغرفتهِ يجيب البوك حقه

سارة اول ما قامت ليلى تنام راحت هي بعد لغرفتها تنام و غفت على طول و لادرت باللي حولها

شوي قامت من النوم شافت حلم مو زين ! و جت بتروح عند امها تعلمها لإنها حيل خوافة

شافت الاضوآء بالمجلس مفتووحة قالت اكيد امي و اخواني لسه هناك

فتحت الباب و دخلت المجلس

.................................................. ..................................................

طلآل نازل من غرفتهِ و يحط البوك بجيبهِ و راح للمجلس !

بالمجلس !

ساره دخلت و تناظر يمين ويسار و تمشي و تنادي بالمجلس ولا شافت احد

جت بتطلع سمعت بحركة وراهاِ لفت لقت خالد داخل من الحوش [ المجلس كان فيه باب يطلع على الحوش ]

و كان منزل راسه و يكلم بالبدايه حسبته طلال لإن فيه تشابه بالاجسام و خالد ساكت و الطرف الثاني اللي يتكلم

و لمن رفع راسهِ شاف سارهِ قدامهِ و سارهِ انهبلت و جت بتطلعِ الا ويفتح الباب اخوها طلال بوجهها !

ويناظظر فيها باستغراب و ساره ناظرت فيه و طلعت فوق بسرعهِ و هي ترجف !

طلال يناظر بخالد ! و خالد متفشل مايدري وش يقول !

طلال بنبرة حاده : مشينا يا خالد

خالد سكت و طلع ورا طلال و مشوا للاستراحهِ والهدوء يعم المكان

بغرفة سارة

ساره قلبها يدق بسرعه و دموعها بدت تنزل

هي ما تدري وش هالدموع ! دموع صدمة ولا دموع خوف !

ولا دموع فرح وحب !

ساره كانت تحب خالد من سنتين من تسمع كلام اخته عنهِ و سوالفها عنه

كانت تحسه حبوب و طيب و بنفس الوقت قد المسؤولية و حنون !

و جميل ! يعني كامل والكامل الله

و ريم + ليلى يدرون انها تحبه ! و يدرون هذاك اليوم انها كانت سرحانه بخالد يوم سمعت بخطوبة ريم

.................................................. .................................

عند طلال وخالد

يعم السكوت و الصمت المكان !

طلال : استغفر الله العظيم يارب !

خالد : وش بلاك قلبت !

طلال : لا ولا شي ! اعوذ بالله من الشيطان

خالد كنهِ فهم انه الشيطان يثير شكوكه حول اخته

خالد تجرأ و تكلم : طلال ترا يوم طلعت فوق انا طلعت الحوش بكلم و مارجعت الا واختك تدور و تنادي امك

و ما انتبهت ان الصوت بالمجلس الا يوم دخلته ! و جت بتطلع على طول الا وانت بوجهها

و اختك تربية ابوك ولا له داعي هالشكوك ! وانا ولد جيراننكم و شرف اختك من شرف اختي ! تعوذ من ابليس يارجال

طلال لام نفسه على تفكيره الغبي و السقيم ! خالد يعرفه من يومه صغير ولا مره شاف منه شي غلط من هالطرف ! ولا سمع عنه سوالف بنات و ما بنات

طلال : ادري وواثق فيك كثر ثقتي بأختي بس الشيطان شاطر ! انا اسف ياخوك

خالد : حصل خير !

وغيروا السالفة و قاموا يسولفون و عقل خالد يروح ويجي ويسرح مابين فتره وفتره

وصلوا الاستراحه و تونسوا مع العيال و سهروا عقبها نامموآ
.................................................. .........................

يوم الخميس صباحا !

تحركت ساره وهي تفرك عيونها و جت بتلف حست بحركة وراها

لفت وراها و شافت ريم نايمه ! انخرعت بلحظة و صرخت دون شعور

فزت ريم من نومها و هي تسمع صرخة ليلى !

ريم : اسم الله عليك شفيك خوفتيني

ليلى : انتي شجابك هنا ؟

ريم : امس احمد دق علي و قال لي انه اغمى عليك وقلت لازم اجيك و جيتك !

ليلى ساكته و تفكر !

ريم : ليلى وش فيك ليه اغمى عليك ؟ فيك شي صح ؟

ليلى بعد سكوت دام دقائق ! : ليه خبيتي علي ؟

ريم باستغراب : وش اخبي عليك ؟ !

ليلى : اهم شي ممكن يصير لكِ و و مهم بالنسبة لي

ريم : تكلمي بدون الغاز ترا مخي مقفل اذا مستوعبة تونا قايمين من النوم

ليلى : ليه ما قلتي لي ان محمد خطبك ؟

ريم فهت و سكتت ! ماتدري وش تقول وتكلمت بعد شوي

ريم : عشان ما اجرحك ! لإني اصلا كنت برفض

ليلى : وهذاني دريت وانجرحت ! لو دريت منك كان اهون علي ! و كنت برفض ! يعني كنتي بس وافقتي !

ريم : ليلى مجنونة انتي وش هالكلام ! شلون تبيني اوافق على اللي تحبه روح روحي ؟

ليلى : بس انا امس سمعت طلال يقول لمحمد مبروك !

ريم : اصلا انا ما قال لي ابوي الا امس و باقي ما رديت خبر ولو توقف الدنيا كلها قدامي مستحيل اوافق

ليلى شلون تفكرين اني بوافق ؟ على بالك ببيع العشره ؟ ماتهونين علي ! ابيع الدنيا واشتريك !

ليلى قامت تصيح و طاحت بحضن ريم و هي تبكي !

ريم : ادري انك ما تبكين عشان الكلام الي انا قلته ! وادري انك تبكين عشان محمد خطبني

بس صدقيني دام انا وياك متوكلين على ربك ! ما بيخيب ظننا ! و بتحصلين على اللي تتمنينه

وخرت ليلى وهي تمسح دموعها : ريم اي احصل و اي اتمنى ! اللي اتمناه خلاص خطبك يعني مايبيني

ما يهمني خطبك ولا خطب غيرك ! بس ما يبيني تدرين ايش يعني مايبيني ؟

ريم : من قال لك ما يبيك ؟ يمكن عنده ظروف خلته ياخذ من برا العائله ! واذا ما خذاك مو معناها ما يبيك

انتي ناسيه طفولتنا سوا لعبنا شقاوتنا ؟ انتي اولى به من غيره ! ويمكن خطبني مب حبا فيني ! بس مجرد خطوبة اي ولد لبنت

ليلى سكتتِ وتفكر بكلامها ! صح بس مهما كان ما يبري جرحها ! الجرح اعظم بكثير من الحكي

ريم : يلا ععاد شوفي لاشكالنا على السرير ونصيح و مسويين مناحه صرنا مهزلة قومي خل نتجهز و نفلها

ليلى ابتسمت و قامت و دخلت غسلت وجهها و تروشت بسرعه و فرشت اسنانها توضت وطلعت

دخلت ريم يوم ليلى طلعت و عبال ما تخلص ريم نادت ليلى الشغاله و قالت لها تسوي الفطور

و صلت و طلعت ريم و لبست من لبس ليلى و صلت و نزلوا يفطرون

.................................................. .....................................

ببيت أم محمد

محمد : يبه ما رد لك ابو خالد خبر ؟

ابو محمد : لا والله ياولدي الحين ادق عليه و اشوف

دق ابو محمد على ابو خالد و بعد السلام والكلام وسأله وسكر

محمد : بشر يبه ! وش صار

ابو محمد : وراك مشفوح كذا اصبر البنت باقي ما قالت رايها

محمد ابتسم بخاطره و سكت

و ام محمد تناظر بمحمد : الله يتمم لك على خير يا ولدي كانها وافقت

محمد ابتسم : امين يمه و يخليك لي ويحفظك

ام محمد : الا وين اختك الصغيره

محمد : وانا جاي شفتها بغرفتها نايمه يمه خبرك تعبانه معها حراره شوي

[ اخت محمد عمرها 7 سننين بس شيطونة ]

ام محمد : اسم الله عليها بس بطلع لها الحين اشوفها

محمد : ارتاحي يمه بطلع لها انا و اوديها المستشفى بعد من عندنا دلوعه غير الجوري

ابتسمت ام محمد و ناظرت ولدها وبخاطرها تدعي له بالذرية الصالحه

محمد وحيد امه وابوه من العيال و عنده اخت صغيره امه كانت عندها مشاكل بالولاده و ما جابت الجوري الا عقب سنين طويلة !

.................................................. .........

ببيت أبو طلال

كلهم جالسين و يفطرون و سطام من الاستراحه راح للدوام و ريم باقي ببيتهم

ساره : يمه ابوي متى بيجي

ام طلال : والله اتوقع عقب باكر يا بنتي

ليلى : الله يردهِ لنا بالسلامه له وحشة باباتي

ام طلال : امين يارب ! الا ما قلتي لنا رايك يا ريم بِاللي خطبك و غمزت لها ام طلال

ريم ناظرت بليلى و شافت ليلى نزلت المعلقة الي كانت بتاكل منها

ريم : يا خاله ما ظنتي اوافق انا توني صغيره على الزواج وحتى لو خطوبة والولد مافيه شي ينعاب بس خاطري عايفه مؤقتا هالسوالف

ام طلال قامت تضحك : والله من الدلع وانا امك ! الله يكتب لك اللي فيه الخير و يصلحكم

البنات : امين

و ريم تناظر لليلى و ابتسمت لها بألم !

خلصوا فطور و كانت ريم بتطلع بس قالت لها ليلى ابيك شوي

صرفوا سارهِ عَ السريع و مسكت ليلى ريم

ليلى : ريم اسمعيني زين ! محمد يبيك وشاريك لا تحطمين الولد وافقي دامه يبيك والله ما كتب هالشي الا وفيه خيره

ريم : وش هالكلام يا لييلـــ !

قاطعتها ليلى وتكمل : اسمعيني بس ! يمكن ربي كاتب انه تتبدل القلوب و اصير لغيره ! صح حبيته بس مايرضيني صديقتي ما توافق على نصيبها لجلي و اللي احبه ينجرح من رفضك

ريم : اسمعي عاد ينجرح ولا ما ينجرح شي راجع له ! اجرح الدنيا كلها و لا اجرحك فاهمة ؟ وانسي هالسالفة !

ليلى : اسمعيني تكفين

ريم : لا اسمعك ولا شي انتهت السالفه يلا انا تأخرت بطلع و نزلت بسرعه ولبست عباتها و باست ليلى و راحت لبيتهم

ابتسمت ليلى لوفا صديقتها ! بس استغربت اجل طلال كان يبارك لمحمد على ايش ؟

نادت اخوها اححمد و جاها

احمد : وش عنددكِ !

ليلى : اسمع حمادهِ ابيك تدق على طلال وتسأله امس كان يبارك محمد على ايش

احمد : وانتي شدخلك !

ليلى ارتبكت : هاه ! وش وش دخلني انا مادخلني بس صح هو خطب ريم ؟ و انا قلت لريم وقالت اسأليه على وش يبارك له دامني باقي ما وافقت

احمد : طيب بس الخدمة مو ببلاش

ليلى : لك اللي تبيه بس اخلص ودق

احمد : ادق الحين ؟

ليلى : اي الحين وش وراك ان شاء الله زوجتك تبي السوق ؟

احمد : لا تهايطين ولا ترا ما ادق !

ليلى : ابوك يا المذلة يلا دق بسرعه خلاص اسفة

طلع احمد جواله و هو يبتسم بنذاله و رد طلال

طلال : هلا شعندك حمادوه

احمد : لا ابد بس بسألك شي

طلال : خير اللهم اجعله خير ! احمد يسالنآ

احمد : ليه طايح من عينك ؟ ! المهم امس سمعتك تبارك لمحمد وانا طالع من الدرج وش المناسبة ؟ وافقت ريم ؟

طلال : والله ما عندك سالفه اقول سكر بس سكر

احمد : ليه طيب ابي اعرف السبب عشان ابارك له انا بعد

طلال : بكم القطه يا الصغنن ! بس يستهبل ويقول ابوه عطاه فلوس لجل يشتري السياره اللي يبيها وانا بس مع الخيل يا شقرا قلت له مبروك دون مادري وش السالفه !

احمد : اها اثاريه كذآ ! يلا عقبالي انا كمان سياره و حركات

طلال و هو يضحك : ان شاء الله بس انت افلح بدراستك يلا مستعجل انا وراي شغل مع السلامه

وسكر طلال ! وليلى و هي تناظر احمد و متحمسة !

ليلى : هااه وش يبارك له فيه ؟

احمد : يدك على 50 ريال

ليلى : اوف اوف 50 ليه ان شاء الله !

احمد : يلا اجل مع السلامه مانيب قايل لك

ليلى و هي تمسك بوكها و تطلع 50 و تعطيه

احمد : ابد ماعنده سالفه بس ابوه عطاه الفلوس اللي يبيها لجل يشتري السياره اللي يبيها محمد و اخوك في الله ما يدري شالسالفه وقال مبروك على طول

تنهدت ليلى براحه و مسكت احمد و باسته على خدوده و تحوس بشعره

احمد : الحمد لله والشكر الحين وش دخلك ! لو ان ريم بس هي اللي تحوسني بدالك يا ويلاه بس

ليلى تدفه : اقول طس يلا و عطيتك الخمسين لا عاد اشوفك

احمد : وقت الحاجه تجيكِ الحريم مشتاقات !

ليلى : لا يكثر قام يتفلسف علينآ ، وسكرت الباب و هي تدفه و مشت تحل واجباتها لجل المدرسة عشان تاخذ راحتها بكره الجمعه

.................................................. ...

ببيت ابو خالد

ابو خالد جالس مع ام خالد

ابو خالد : نادي بنتك يا ام خالد الرجال يدق يبغا شورها و رايها

ام خالد قامت و نادت بنتها

طقت ريم الباب ودخلت و باست راس ابوها و جلست قدامه

ريم : امر يبه ناديتني

ابو خالد : ايه يابنتي دق ابو محمد يسأل عن رايك

ريم و هي منزلة راسها وتجمع الكلام : يبه انا توني صغيره على الخطوبة

ابو خالد باستغرااب : لا مو صغيره ولا شي كبيره و اللي بعمرك متزوجات

ريم : يبه انا ابي اكمل دراستي و ادرس جامعه و بعدين بصراحه يبه استخرت مارتحت

ابو خالد : خلاص يابنتي براحتك مابجبرك على شي ! الله يوفقك

ريم باست راسه و طلعت لغرفتها وهي تتنهد براحه

.................................................. ................

بيت ابو محححمد


ابو محمد يكلم ابو خالد و محمد يناظر فيهِ خلص بو محمد و ناظر لمحمد

محمد : هاه يبه بشر

ابو محمد : الزواج قسمه و نصيب والله يوفقك مع غيرها يا ولدي

مححمد ................................. !

و هذا نهاية البارت الثاني


و لبى صديقاتي اللي يتابعوني بِصمت من المسن وغيره

+ اتمنى تعطوني ارائكم و لو بنقد عشان ههذه اول تجربة لي



كفآرة المجلس :

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلأَ انْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 05-02-2012, 02:36 PM
صورة عبث ~ الرمزية
عبث ~ عبث ~ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي


بدايه .. حلوه ..

تبشر بروايه .. روعه ..

بالتوفيق ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 05-02-2012, 03:06 PM
ملاك البحور ملاك البحور غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي


بديه رووعه في انتظارك يالغلا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 04-05-2012, 05:20 PM
صورة همسات وردة الرمزية
همسات وردة همسات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي


اقتباس:
3 / يتم إغلاق الروايه في حال طلبـ ..الكاتبــ \ ــة...إغلاق الـرواية..أو...لـتأخرها...أهمالها ..أو..لـتجاوزات في الردود
او في حال تأخر الكاتبة لـ أكثر من عشرة أيامـ وتفتح حين جاهزية الأجزاء..

تغلـــــــق الروايه


وش أقسى من ليلة تبكيك بالحيل وأنت تغمض العين وتقول بتهون / بقلمي

الوسوم
ليلة , العين , اقسى , بالحيل , بتهون , تبكيك , تغمض , وانت , وتقول
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مشوار الكابتن ياسر القحطاني مع العين الاماراتي تغطية متكاملة هم يا دنيا كووره عربية 1165 22-10-2012 11:43 PM
التهاب الملتحمة العين الوردية Conjunctivitis آلنٌهَى صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 11 19-10-2008 11:52 PM
الالتهاب القزحي Iritis آلنٌهَى صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 15 16-09-2008 11:15 PM
موسوعة اشعار اغاني راشد الماجد ..,,!! (TXT) عزت ابو عوف ارشيف غرام 1 26-08-2007 06:44 PM
سجل مدينتك المفضلة Halolo99 ارشيف غرام 2485 07-10-2006 03:14 PM

الساعة الآن +3: 03:19 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1