احاول اخفي احساسي ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

السلام عليكم كيفكم اممم هذي اول مشاركه لي في المنتدى وان شاءالله تعجبكم واتمنى تنال ارضاكم

خــــيــال عـــاشــق
هذي القصه غريبه نوعآ ما ولكن لاخذ الحكمه منها التي قد يتجاهلها البعض عمدآ او عن غير قصد كتبت قصتي هذه
للخيال في قصتي هذه مجال فسيح قد يتوه البعض عند قراتها
وقد يمل آخرون في بدايتها ولكن لفهمها يجب قراتها
عندما تكون اوتكوني صافيا الذهن

دعونا نعرف في البدايه ابطال هذه القصه
عائلة "ش"وابطال العائلة في هذه القصه هم ق-ع- س- ن
عائلة "ف"وابطال العائلة في هذه القصه هم ق-ع- س- ن

كانتا هاتين العائلتين تسكنان في حي واحد الاولى وهي عائلة "ش" تسكن في الحي مايقارب الخمس وعشرون عامآ
اما الثانيه وهي عائلة "ف" كانت ساكنه مايقارب الاثني وعشرون عامآ
ولكن هناك مفارقه عجيبه وهي ان هاتين العائلتين لم يكونوا يعرفون بعضهم البته
حتى شاءت الاقدار وحصل اللقاء وكان ذالك عندما خرجت عائلة "ش" في يوم من الأيام للمنتزه في منتزه عام كانت العائله الاخراى "ف" موجوده فيه ايضآ وبينما كان "ن" احد افراد العائله "ش" يتنزه داخل ذلك المنتزه اذا به يرى عائلة "ف" وهي جالسه ولكنها - أي عائلة "ف"- لم تعره الآهتمام في بادئ الامر بينما "ن" من عائلة "ش"
انجذب نحو تلك العائله فعاد الى افراد عائلته ليخبرها عما رآءه في البدايه عائلة "ش" كانت تحبذ ان تجلس مع عائلة اخرى لتسليها بينما عائلة "ف" لم تكن كذالك وكانت تفضل الجلوس لوحدها ولكن فضول عائلة "ش"

وقبول ذلك الفضول من قبل عائلة "ف" جعلهم يجلسون مع بعض ويتعرفون الى بعضهم

بعد ذلك ذهبت كل عائله الى منزلها ولكن ماذا حدث بعد ذلك؟؟؟
لنذهب اولآ الى منزل العائله "ف" ونرى ماذا دار من حديث بين افرتدها.

"ن": هل رايتم تلك العائله جيدآ؟ لقد اعجبتني مارايته منهم
"س": كذلك انا قد اعجبني ماسمعت منهم لدرجة اننا اجلسناهم معنا مع انهم كانوت فضوليين
"ع": ولكن انا اختلف عنهم فذلك الوقت ليس بكافي لكي نجعلهم مقربين الينا الى هذا الحد
"ق": ولما لا؟؟ فـ"س" و "ن" على حق فلباقتهم كافيه لكي تمكن من ان يحوزوا على اعجابنا حتى لدرجة انني اصبحت افكر اتقرب اليهم اكثر مما تتصورون

"ع": ولكنني اكرر واقول ان تلك المده ليست كافيه لكي يحوزوا على كل ذلك الاعجاب !
"ن": دعوكم من "ع" فهو هكذا دائمآ ممل ويزعجنا بأرآه التي لا جدوى منها.
"ق": صدقت يا "ن" , ولكن يا "س" هل انت معنا ام مع "ع" ؟؟؟
"س": لا انا معكم .
"ع": انتم احرار لكنني قد انذرتكم .
"ن- ق- س": شكرآ على النصيحه يا "ع" .

هذا ماحصل في منزل عائلة "ف" ولكن ماذا حصل في منزل عائلة "ش" بعد ذلك اللقاء
لنرى مادار بينهم من حديث :

"ن": مارأيكم بتلك العائله التي تعرفنا عليها.
"س": يالك من عبقري يا "ن" فقد احسنت الاختيار.
"ن": شكرآ شكرآ يا "س" فانت تعرف ان هذه خبره تعلمتها من سنين ولم تأت من فراغ .
"ق": لا باس بهم ولكن هم لا يعنون لي شيئآ فهم كغيرهم من العوائل عليها من قبل .
"ع": صحيح يا "ق" ولكن يجب ان نبين لهم عكس ماتقول ونحسسهم بأنهم العائله الاولى التي تحوز على اعجابنا.

"ق": مع انني قلت لكم بانني لا احس باي ميل لهم ولكن لاتخافوا فأنا معكم كالعاده اظاهرلهم الموده حتى لو كانت كاذبه .

وهذا مادار من حديث بين افراد عائلة "ش"

وتمضي الايام وتتقرب العائلتين من بعضها لدرجة انهم لم يعودوا يستغنوا عن بعضهم البعض وبالذات عائلة "ف" فهي لم تتعود ان تكون قريبه الى عائله كما حصل لها مع عائلة "ش"

على عكس عائلة "ش" التي عرفت عوائل اخرى كثيره وبسبب ذلك فقد كانت عائلة "ش" لبقه جدآ في الحديث مما زاد اعجاب عائلة "ف" بها
ولكن سبق وان ذكرنا ان "ع" من عائلة "ف" كان هو الوحيد الذي له راي مختلف نوعآ ما.
استمر الحال على ماهو عليه لمدة سنتين ونصف تقريبآ حيث نالت عائلة "ش" كل كل ماتريد من عائلة "ف" وكان ذلك عن رضى منها وبسبب اعجاب عائلة "ف" المفرط بعائلة "ش"

ولكن بعد فتره بسيطه من الزمن بدات عائلة "ش" تتهرب من عائلة "ف" ولم تعد كسابق عهدها وفي يوم من الايام التقى "ق" من عائلة "ف" بـ"ق" من عائلة "ش" الذي كان يتهرب من هذا اللقاء ودار بينهما الحديث :

"ق" من عائلة "ف": مابكم انتم عائلة "ش" لم تعودوا كسابق عهدكم؟؟ بل اصبحتم غريبون نوعآ ما !!
"ق" من عائلة "ش": لم يحدث شي ولسنا غريبين ولكن اصبحتم مملين وغبر مهمين بالنسه لنا هذه هي كل الحكايه.
"ق" من عائلة "ف": ماذا؟؟!! اصبحنا مملين وغير مهمين بالنسبه لكم أبعد كل هذاالوقت وبعد كل كلامكم الجميل معنا تقول هذا؟؟
"ق" من عائلة "ش": وبكل برود : نعم ........

"ق" من عائلة "ف": عفوآ وهل كل افراد عائلتك موافقون على كلامك هذا؟؟؟
"ق" من عائلة "ش": نعم هل تحب ان تسمع منهم ذلك.
"ق" من عائلة "ف": لالا اريد يكفي ان سمعت من واحد حقير مثلك ولا اسمع من عائله حقيره بأكملها .
"ق" من عائلة "ش": وهو يبتسم انتبه كي لا تنفجر وانت تقول كلامك هذا ثم استدار ومشى.

وترك "ق" من عائلة "ف" واقفآ.
ظل "ق" من عائلة "ف" من عائلة "ف" واقفآ لفتره مذهولآ مما سمع لم يصدق ما حصل وما قيل له ابعد كل تلك اللباقه في الحديث وكل لك امنظر الجميل الذي ظهرت به تلك العائله يكتشف وجهآ اخر فيه خبث هذا الكون كله ..

دعونا نرى ماحصل في منزل كل من العائلتين على حده ولنبدئ بعائلة "ش" :

"ق" دخل على افراد عائلته وهو مبتسم: لقد وفرت عليكم ماكنتم تخططون له.
"ع": نراك مبتسمآ فما سر هذه الابتسامه؟؟ وما الذي وفرته علينا؟؟
"ق": لقد قابلت اليوم "ق" من عائلة "ف" وقلت له كل الي كنتم تريدون قوله لهم.
"س": وكيف كانت ردة فعله؟؟
"ق": كالعاده وقف مذهولآ ولم يصدق م أقول.
"ن": جيد فلقد رايت عائله افضل منهم.
هذا ماحدث عند عائلة "ش".

ولكن ماذا حدث عند عائلة "ف" دعونا نرى:

يدخل "ق" وهو مذهول سارحآ
"ن": مابك هكذا يا "ق" شارد الذهن؟؟
"ق": لقد قابلت "ق" من عائلة "ش" وقال لي كلامآ لن تصدقوه!!
"س" ماذا قال لك؟؟
"ق": قال لي بعد كل هذا الوقت الذي قضيناه مع بعض اننا مملين واننا لم نعند مهمين بالنسه لهم.
"ن": ماذا تقول؟! وانا الذي اعتبرتهم العائله الاولى في حياتنا التي لم تستطع أي عائله اخرى ان تحظى بمكلنتهم لدينا كذلك بعد ان اصبحت لا اطيق الصبر عن رؤيتهم.
"س": وهل كل عائلته موافقه على كلامه؟؟
"ق": لقد سألته نفس سؤالك فقال لي نعم حتى انه سالني اذا كنت اريد سماعهم فردآ فردآ.
"ع": الم اقلكم من البدايه ان لا تستعذبوا كلامهم وان لا تمكنوهم ان يتقربوا اليكم بهذه السهوله.
"ق": لقد كنت على حق يا "ع" ولكن ماالذي تريدنا ان نفعله بعد كل هذا؟
"ع": لا شئ سوى ان تتحسروا على مافاتكم فقط.
هذا ماحصل في منزل عائلة "ف" ومادار من حديث بين افرادها.

و الى هنا نصل الى نهاية قصتنا ولكن هناك سؤال
هل فهمتم قصتي هذه جيدآ؟؟
بالطبع لا فأ افراد العائلتين لهم نفس الرموز والاختلاف الوحيد هو زمز العائلتين ولكي اوضح لكم اعزائي القراء قصتي هذه اكثر دعوني افك لكم رموزها:
1- عائلة "ش" وتعني شاب
"ق" وتعني قلب
"ع" وتعني عقل
"س" وتعني سمع
"ن" وتعني نظر

2- عائلة "ف" وتعني فتاة
"ق" وتعني قلب
"ع" وتعني عقل
"س" وتعني سمع
"ن" وتعني نظر

كذالك في بداية القصه ذكرت ان هاتين العائلتين تسكنان في نفس الحي والمقصود بالحي هو الحياة.


اعزائي القراء احببت في قصتي هذه ان اوضح دور العقل
وتحكيمه في امور الحياة وان لاتجعل العاطفه متمثله في القلب هي التي
تقودنا في الحياة بل يجب ان يتفقان كليهما أي العقل والقلب
معآ في اتخاذ القرارات المناسبه لهما ولعل قصتي
هذه تعتبر مثلا بسيطآ من امور الحياة الاخرى التي
يجب ان يتفق فيها القلب والعقل كذلك لاأضع
اللوم كله على الشاب فقط فقد تكون قصتي
هذه معكوسه ويكون الشاب
في موضوع الفتاة والفتاة في موضع الشاب...المهم هواتفاق العقل والقلب في اتخاذ القرار......


مع تحيات كاتب القصه عايض العسيري



الرجاء من اللي يبي ينقلها مايغير فيها ولا يزيد او ينقص فيها أي شي ولا يغير اسم الكاتب رجاء


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1