غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-02-2012, 02:15 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي أرواح تهوى الإنتقام / بقلمي ، كاملة




السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته ،

:

طبع الدنيــآ من قرونهآ الأولى .. ألم ، تعب و إنكسآر !
تختلف فيهآ النفوس وتختلط النوآيــآ والكل عآيش بـ " قنآعآته "
لـ كل بدآيه نهآيــه ..، وخلف كل حزن " حكـــآيه "

هُنآ .. سيحترق التنآقض وتكشف الحقآئق ..
لـ كل منهم طآبع مُختلف ، ولـ كل روُح بصمه مُميزه ..
ويجمعم شَبح " الإنتقــآم "

سـ أكشف عن مسرحيتي الدآميه التي لطآلمآ إختبأت خلف ذآك الستآر ،
وسـ ألعب كمآ يلعبون .. . بـ لآ قوآنين !


في روآيه وُلدت بعد تجآرب عدّه لم ترى النــور ،
سـ أفضح عن أولى روآيآتي المُكتمله

" أروآح تهوى الإنتقــآم "


بـ قلمي / حـوُر..،


:





الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 25-02-2012, 02:32 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم





:



في أحد احياء جدهـ الرآقيه ، فيلآ عآديه بـ حجمهآ بـ ساحه خارجيه وآسعه ..
وعآئله من طبقه متوسطه ومرتآحه مادياً ..

قآم من سريره بـ كسل وإتوضى لـ صلاة الفجر ..،
وقف قدآم المرايا وعدل ياقة ثوبه وطآلع ساعة الجدآر إلي تشير لـ 5:00 فجراً ..
طلع من غرفة نومه بـ مزآج معكر كـ عآدته خصوصاً وانه مآحد من عيآله قآم لـ الصلاه ..!
ضرب باب أكبر عيآله مرآت متتآليه ، يعرفه جثه مآيتحرّك ولآ يحس إلآ بـ الصرآخ والعصبيه ..

" صقر عبد إلعزيز " ..


:


فز من نومه على صوت البآب وتأفف بـ طفش ،، أحب ماعلى قلبه في الدنيا النـــــــووم ..!!
تربع ع السرير وهو يتثآوب والغرفه مآتبان من الفوضى الي مسويهآ ..
من عرف نفسه والدولاب كله ع الأرض ومستعمل الستآره كـ شماعه نص ملابسه معلقه فوقهآآ ..!!
رد على ابوه بـ برود : خلآص قمت ..
أبوه من خلف البآب : قآمت قيآمتك وإنت لآزم أحد يصحيك لـ الصلآه مآتخـ....
إختفى صوته تدريجياً بعد مآمشى عن الغرفه من الي خلى " مؤيد " يكمل نومه بـ هدوء ولآ كأنه سمع شي !



" مؤيد صقر " ..
26 سنه ~



:


موآصل ع اللاب توب من أمس وهو طفشآن ينتقل من موقع لـ آخر ومن فيلم لـ الثآني ..
رغم إنه أغلب وقته برى البيت مآبين شغله والنآدي إلي يمآرس فيه هوآيآته .. بس في حآل توآجدهـ في البيت اللآب توب تسليته الوحيدهــ !
سند ظهره ع الكرسي وهو يتمغط ،
تعب من الجلسه وقام يتمشى في الغرفه يفكفك عظآمـه وتفكيرهـ فيهآآ مآزآل مستحوذ على عقله وقلبه !
ابتسم لمآ إندق بآبه وطلع بـ هدوء بآس رآس أبوهـ : صبآح الخير ..
صقر بـ ابتسامه رآضيه : صبآح النور يلآ يآولدي لآ تتأخر عن الصلآه ..
حرك رآسه بهدوء ودخل يغير لبسه عشآن ينطلق لـ المسجد !



" رآمي صقر " ..
23 سنه ~



:


رفعت راسهآ عن المخده بـ انزعآج وطالعت سآعة الجوآل مالها ساعتين نآيمه طول الليل سهرآنه على بحوثآتها الجآمعيه .. وصوت أبوهآ قالب البيت كـ العآده !!
هزت راسهآ بـ اسف ونزلت من السرير تصلي الفجر وتجهز لـ الدوآم ..
هذا حآلها من اسابيع مآتلحق تنآمـ لها كم سآعه وصحتهآ في تدهور مستمر من السهر وقلة الأكل ..



" لمآر صقر "..
22 سنه ~



:


فتح باب الفيلآ بـ هدوء ومشى على اطراف اصابعه وهو متأكد انه اذا احد شافه بيروح فيهآ ..
أول ماسمع صوت ابوه نازل من الدرج تمدد ع الكنبه وعمل حاله نآيم ..
كذآ معظم ايام الاسبوع ، مايرجع الا وجه الفجر واغلب الاحيان مآحد يحس عليه ..
عدل جلسته بـ صعوبه وتصنع التعب لما صحآه ابوه : يـوه انا ايش نومني هنآ ..؟!!
صقر فآهم حركآته : قوم قوم يلآ قدآمي توضأ نروح المسجد ..
تأفف من قلب وقآم يجر رجله لـ المغسله متظآهر بـ إنه يتوضأ !!



" مصعب صقر " ..
18 سنه ~



//


قصر ضخم بـ إطلآله سآحره ع البحر .. موقعه متميز ومايملكه الا انسان وآصل ..
اكثر من عائله تسكن هالمكآن وفقاً لمبادئ وتقاليد " الجد" ..!!
سلطه ، جبروت و قلوب محطّمه ..
وعلى وُسع المكآن إلآ إنه الأروآح فيه ضآيقه ومُنهكه !!



في الطآبق الأول والرئيسي لـ القصر ..

رجع البيت بعد ماصلى الفجر في المسجد مع اكبر عيآله .. جلس على احدى الكنبات بـ اذرعتهآ الذهبيه وطالع ولدهـ بـ حده وكأنه بيفتح معآه موضوع هو عآرفه كويس ..!!
تكلم بـ صوته الحآد والجهوري إلي يبث الرُعب في قلب إلي قدآمه مهمآ كآن صَلب : يومين بالضبط وتردلي خبر ..
خلآهـ وتوجه لـ الأاصنصير بـ شبه إبتسآآمه ..
لو تمّت هـ الصفقه وصآر الي بـ بآله رآح يكون الربح كبيــــــر !
متجآهل الـ " إنسآن " إلي ممكن يحطم قلبه وينهي طموحه بـ هالقرآر الصعب والإجبآري ..
هذآ هو رجل الأعمآل المعروُف في البلد ،، سيطه كبير ويملك مجموعة شركآت ضخمه !



الجَـــد .. " رآشــد ثنيـــآن " ..



:


في الطآبق الثآني من القصر ..

جالسه بالصاله قدام التي في متملله تنتظر زوجهآ يرجع عشان هالأسبوع كله لهآآ ..
تشرب قهوتها بـ هدوء وكل شويه تطالع سآعة الجدآر الكبيره ..
على كثر السنين الي عاشت فيهآ بـ هالوضع الا إنها للحين ماتأقلمت ولا هي راضيه او مقتنعه ..
كيف و وحدهـ ثآنيه سآرقه زوجهآ ومشآركتهآ الثروهـ والعز .. والأهم " الورث " الي بـ يوم رآح يتقسم عليهآ وعلى ولدهآ وأحفآدهآ !
هذآ كآن تفكير زوجة " رآشد " الأولى ( أم حمَد )


" ســآره عبد العزيز " ..


:


في الطآبق الثآلث ..

تنهد بـ ضيق وهو محتآر ومتردد في كلام أبوهـ ، ماتعود يغصب عيآله على شي ..
مآيقدر بين لحظه والثآنيه يزوج ولدهـ إلي متأكد إنه مآهو موآفق ورآح يعآرض الفكره بـ شكل قآطع !
بس هذآ راشد وكلمته مآتنرد ..!!
هز راسه بـ هدوء أول ما إنفتح الأصنصير وإتوجه لـ غرفته على طول بدون لا يمر بـ الصاله ..
مع إنه متأكد إنه زوجته جآلسه تنتظره وفي راسهآ الف مشكله تقآبله فيهآآ ..
هذآ هو أكبر عيآل رآشد إلي يدير أكبر فرع لـ شركآته وله نصيب كبير فيهــــآآ


" حمد رآشد ثنيآن " ..
50 سنه ~



:


في نفس الطآبق ..
صآحيه من بدري تشرب قهوتهآآ الثقيله في البلكونه المطلّه على البحر ..
تنتظر زوجهآ يهل عليهآ عشآن تفآتحه بـ الموضوع نفسه لـ المره المليوُن !
وهوُ وجودهآ في نفس القصر مع أهله وتسلط " رآشد " وتحكمه في حيآة الكل بدون إستثنآء ..
وبمآ إنه " حمَد " وضعه أكثر من ممتآز فـ بسهوله يقدروإ ينتقلوإ لـ قصر ثآني و برآيهآ هذآ هوُ الحل ..



" حنآن سلمآن " ..
47 سنه ~



:


دخلت الغرفه الثآنيه من جناحهآ الواسع والي هي عبآره عن مرسم كبير ..
جلست ع الكرسي قبآل اللوحه تفكر تضيف لمسآتهآ الأخيرهـ عليهآآ ، لآزم تجهز لـ المعرض من إلحين وتختآر اللوحآت إلي رآح تنعرض !
متحمسه كثيـــــر لأنه هذآ أكبر إنجآز وصلت له .. صح مآهو أول معرض لهآآ بس هذآ هوُ الأهم والأضخم وإلي رآح يحضره شخصيآت عآلميــــه ..
كآن كل همّهآ يكون مُشرف لهآ ولـ إسمهآ المعروف في عآلم الفن والإبدآآع ..



" طيف حَمد رآشد " ..
27 سنه ~



:


جآلس على مكتبه ورآسه بين كل لحظه والثآنيه يطيح ع الكتآب من التعب !
هلَك نفسه بـ الدرآسه خصوصاً وإنه مآبآقي ع التخرج إلآ شهَر وبيسآفر يكمل الدكتورآهــ .. بيوُصل وأخيراً لـ حلمه الأزلي ..
بس شي وآحد معكّر مزآجه ومو مخليه ينبسط بـ هالفتره وهو " قرآر جدّه " بإنه يتزوج بنت تآجر كبيـر قبل مآيسآفر ويآخذهآ معآه ..
هوُ خلقه مآيطيق هـ السيره ولآ فكّر بـ حيآته يتزوج .. لأنه قلبه وعقله وروحــــــه في درآسته .. درآسته وبــــس !!



" إيــآد حمد رآشد " ..
26 سنه ~



:


صآحيه من بدري أخذت لهآآ شآور و جآلسه قدآم المرآيآ من سآعه .. تضبط شعرهآ والميك أب عشآن تروح المدرسه !!
كل يومـ على هـ الحآل مآتتعب ولآ تمل .. لأنه ببسآطه هذي إهتمآمآتهآآ ..
إبتسمت بـ غرور ورمت لـ نفسهآ بوسه ع السريع ..
وسعت إبتسآمتهآ حتى تحولت لـ ضحكه لمآ دَق جوآلهآآ بـ نغمه معينه وردت بـ لهفه ..
: أهلين حبيبي إستنــــــااني عند باب المدرسه اليوم أوكي ..؟!



" ليــآل حمد رآشد "..
17 سنه ~



:


في الطآبق الرآبع والأخير ..

إتطمنت على عيآلهآ وتأكدت إنهم قآموإ لـ دوآمآتهم .. أو بـ الأصح قآم " هوُ " لـ دوآمه ..
صآرت تنسى إنه عندهآ ولدين مو وآحد !
كيف تحس في الثآني وهو حآلته مآيعلم فيهآ إلآ ربهــــآآ ..؟!
بس على كبر سنهمـ إلآ إنهآ للحين تخآف عليهم وتقلق إذآ أحد تأخر برى البيت .. تنهدت وهي تحمد ربهآ على كل حآل بعد مآجلست في الصآله تشرب العصير الفريش ..
هذي زوجة رآشد الثآنيه .. صآحبة القلب الحنوُن !



" نيــرمين " ( لبنآنيه )
42 سنه ~



:


يتقلب طوُل الليل مآجآهـ النوم ولآ ذآق طعمـــه .. متضآيق ومقفله بـ وجهه الدنيـــآآ ..
هم كبير مثقل صدرهـ ومكرهه بـ نفسه وحيآته وكل شي حوله !!
نزل من السرير وطلع لـ البلكونه يآخذ نفس من كثر مآهو حآس بـ كتمة الغرفه وضيقهآآ .. سحب قيتآرهــ وجلس ع الكرسي الخشبي يدق عليه بـ حزن وألم يعتصر قلبه !
كيف يتجآهل هالحزن وهي سببه .. حبيبته .. حبيبته إلي اليوم رآح تكون لـ غيرهــــ ..



" فرآس رآشـد ثنيآن "..
25 سنه ~



:


في الجنآح المجآور .. شخصيه مختلفه تمآماً !!
وآقف قدآم الدولآب يفتش بين ملآبسه ويفتح الأدرآج بـ عصبيه مجنونـــه .. قلب الغرفه فوق تحت حتى السرير مآسلم منه !
قلب الفرآش وصآر يدوّر تحته وأعصآبه تلفآنه ع الآآخر ..
فآر دمه من العصبيه وألآم رآسه وجسمه بدأت تثور عليه وتكرهه سنينـــه !
سحب جوآله ودق على رقم معيّن بـ توتر مآله حد
: بشوفك إلحين فآهــــــم !!



" زيــآد رآشد ثنيآن "..
24 سنه ~



//


في مكآن ثآني من " جدهـ "
في أرقى أحيآءهآ المعروفه بـ غنى أصحآبهآ ..
فيلآ وآسعه وفخمه بـ ديكورآتهآ وأثآثهآآ .. مميزهـ بـ كل قطعه فيهآآ ..
وعآئله متفككه لـ أبعد الحدُود !!


جآلسه قدآم التسريحه تسشور شعرهآآ وتتمكيج بـ برود تآم .. منتظرهـ فطورهآ يوصل لهآ الغرفه !
إبتسمت بـ ثقه على جمآلهآ وجآذبيتهآ إلي مآغيرتهمـ السنين ولآ فرق عليهآ كبر السن ..
مآتعتبر نفسهآ " أم " ولآ تحب أحد ينآديهآ بـ أم فلآن نهائياً !!
هي كذآ عايشه حيآتهآ على إنهآ شآبه ورآميه الدنيآ ورى ظهرهــــآآ ..


" فآتن سلمآن " ..
44 سنه ~



:


متمددهـ على السرير والـ " مآسك " على وجههآ تقلب في القنوآت بـ ملل مآبعدهـ ملل !
تطآلع جوآلهآ إلي مآسكت من أمس وهي مبتسمه بـ خبث طبيعي جداً لـ الي مثلهآآ ..
كل شي تبغآهـ تقدر توصل له بس بـ طريقتهآ الخآصه والسهله جداً .. " الفضيحه "
تنهدت بـ إرتيآح رآضيه عن حيآتهآ والوَحل إلي عآيشه فيه .. مآ كأنهآ أجرمت بـ حق العشرآت وأنهت حيآتهمــ !!



" ريمــآن محمد " ..
25 سنه ~



:


رآيحه جآيه في الغرفه متوترهــ وقلبهآ يدق بسرعه جنونيه .. تحآول تتصل فيه من أسبوع وجوآله مُغلق !!
صآرت تبكي بـ هستيريه .. ضعيفه ، مكسوره و كآرهه الدنيآ بـ إلي فيهآآ ..
كيف والعآلم الوردي والمُخملي إلي عآشت فيه إنقلب لـ جحيم بـ يوم وليله ..
الإنسآن إلي آمنته على حيآتهآ وروحهآ و " شرفهآ " غدر فيهآ ورمآهآ مثل اللعبه البآليه ..!
بس تشكي لـ مين في هالمكآن الضيق على قدر وسعـــــه ؟!



" روتآنــآ محمد " ..
23 سنه ~



:


في شقه وآسعه بعيدهـ تماماً عن هـ المكــآن ..
جآلس وسط مُستنقع قذر .. شلة الأنس والسكآرى إلي يجتمعوإ يومياً عندهــ .. مآكآن أقل منهمـ نجآسه وخُبث !
يلوح بـ الكآس في يده وضحكته المسطوله مآفآرقته من طآر عقله ودخل في العآلم الكذبي ..
يطآلع البنآت حوله بـ تمعن .. كلهم مجربهم وخآلص منهم تقريباً وللحين متلصقين فيه ويموتوإ على " فلوسه "



" ريــآن محمد "..
26 سنه ~



//

خآرج مملكتنآ الحبيبه ..
في بلآد الفن والإبــدآآع وعبق التآريخ " إيطاليآ " ..
شقه عاديه في إحدى العمآير السكنيه ..
أصحآبهآآ تربوا وسط مدينة " ميلآن " ومآيعرفوإ غيرهآ وطن !!



جآلس في الصآله قدآم اللآب توب وبآله مشغول .. مضغوط بـ شغله وكثرة الإقبآل على عيآدته هـ الأيآم !!
وصل لـ هالمكآن بعد تعب ومعآنآة سنين وأعوآم بـ الغربه والدرآسه وإهتمآمه بـ أخوآته .. حقق هدفه بـ الحيآآه ..
على كثر مآهو مبسوط بـ لقب " دكتور " و العيآده الخآصه إلي فتحهآ من عرق جبينه .. إلآ إنه تعبــآن ونآقصه شي مهم ..
شي مفتقدهـ من زمآن وسط الزحمه والصخب إلي عآيش فيه ..
يدوّر رآحة البآل .. ولآ هو لآقيهـــآآ !!



" وسيـم مَهدي "..
29 سنه ~



:

طلعت من غرفتهآ بـ حيويه مبسوطه والإبتسآمه على شفآيفهآ كـ العآدهـ ..
كذآ حيآتهآآ الهَم والحزن مآلهم مكآن بـ قلبهآآ ولآ يشغلوإ جزء من تفكيرهآ !
كل همّهآ شغلهآ وصآحبآتهآ والجآنب الحلو من الحيآهـ .. وهـ الشي محبب أخوهآ فيهآ ..،
هي إلي تحسسه بـ إنه السنين إلي ضآعت عليهم مآهي خسآرهـ ..
إنتبهت فيه وجلست جنبه ع الكنبه مبتسمه : سيمو حبيبي بتغدآ مع لمى تجي معآنآ !



" وئآم مَهدي " ..
24 سنه ~



:


قآمت من نومهآ مكتومه وضآيق صدرهآآ .. مآتدري لـ متى بتلآحقهآ هـ الكوآبيس ..
مآيكفي الظلمه والخوف إلي هي عآيشته !!
قد مآتقول إنهآ تعبآنه مآتتخيل إنهآ رآح توصف إلي تحس فيه كل يومـ وليله ..
تنهدت بـ تعب ونزلت من السرير تتحسس الجدرآن عشآن توصل لـ البآب ودمعتهآ بـ طرف عينهآآ ..
خآيفه ومرعوبه من أشيآء كثيرررر !!

" وسن مَهدي " ..
20 سنه ~





::




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 25-02-2012, 02:59 PM
صورة آسومههَ الرمزية
آسومههَ آسومههَ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


_

مرحباً ,
آلروآيهَ بآينه من آولهآ جمييلآ ..
متآبعتكَ آن ششآء آللهِ
وبآلتوفييقَ لكِ

_

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 25-02-2012, 03:32 PM
صورة تـــٍ ع ـٍــب ق ـآـبي الرمزية
تـــٍ ع ـٍــب ق ـآـبي تـــٍ ع ـٍــب ق ـآـبي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


آآهلاًآً

روعـهـ
كملي ..
وبالتوفيق

...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 25-02-2012, 04:57 PM
صورة عيون قتاله الرمزية
عيون قتاله عيون قتاله غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


الـسلام علـيكم

كيفك حبيبتي^_^ ؟

بداية حلوة .. عجبني اسلوبك بالوصف

ولـي عودهـ مع توقعاتي في البـارت الأول

وطبعاً أعتبريني من متابعيـين لروايتك .. تحياتي لك ..~


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 25-02-2012, 05:32 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها آسومههَ مشاهدة المشاركة
_

مرحباً ,
آلروآيهَ بآينه من آولهآ جمييلآ ..
متآبعتكَ آن ششآء آللهِ
وبآلتوفييقَ لكِ

_

يسلم قلبك حبيبتي ،
تشرفني متآبعتك ..،



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 25-02-2012, 05:34 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها تـــٍ ع ـٍــب ق ـآـبي مشاهدة المشاركة
آآهلاًآً

روعـهـ
كملي ..
وبالتوفيق

...

إنتي الأروع ،
إن شاء الله رآح أكمل .. .


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 25-02-2012, 05:35 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عيون قتاله مشاهدة المشاركة
الـسلام علـيكم

كيفك حبيبتي^_^ ؟

بداية حلوة .. عجبني اسلوبك بالوصف

ولـي عودهـ مع توقعاتي في البـارت الأول

وطبعاً أعتبريني من متابعيـين لروايتك .. تحياتي لك ..~


وعليكم السلآم

إنتي الأحلى .. . ويشرفني وجودك ،

:


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 25-02-2012, 06:01 PM
حـوُر ..، حـوُر ..، غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم






{.. الجزء الأول .. }





بدآية فصل حآر ..
دخل الصيف وما أطوله من فصل تمتد فيه الحكآيآت للبعيد ..


:




3:00 عصراً ..


طلع من غرفته بـ الشورت والمنشفه على كتفه ، يتثاوب بـ كسل مع انه له يومين نآيم ..!!
يسحب رجله بـ القوه وصوت الشبشب يحك في الأرض بطريقه مزعجه وهو في طريقه لـ الحوش ،
وصل للمسبح ورمى المنشفه ع الكرسي و نط بدون مقدمــــآت ..
و مالقى الا أخته وآقفه تطالعه وهي متخصره : مؤيييييييد ..
تأفف وهو عآرف إلي بتقوله : قولي لا اله الا الله دوبك راجعه من الجامعه روحي ارتآحي ..
لمآر طنشته : كم مره قولتلك مآتنزل كذآ في الشمس بدون السن سكرين بطآل عليك ..
صرفهآ وهو نآوي نيّه بطآله : اوكي روحي جيبيه ..
ابتسمت وطلعت تجري لـ فوق غيرت لبسهآ وجآبت وآقي الشمس ..
وقفت قدآم المسبح : يلا تعآل بسرعه بروح اجهز الغدآ ..
مؤيد سبح لنآحيتها مبتسم بـ برائه واول مابدأت تدهن له يده سحبها بـ قووووه ..!!
صرخت مفزوعه وطاحت في المسبح و بدأت ترجف من برودة المويه : سخيييييف ااااه يابابا والله ماتستحي زفت زفت ..
مؤيد فاطس عليهآ : يااااي ..
طلعت بسرعه واخذت منشفته لفتها على جسمها : هذي جزاة الي يسوي فيك خير يامؤيد اوريك ..
دخلت الفيلآ متنرفزه وأخذت لهآ شاور سريع بعدهآ نزلت لـ المطبخ تجهز الغدآ مع الخآدمه ..

وبـ هالوقت دق جرس الفيلآ ورآحت بسرعه تفتح إتوقعت إنه مؤيد لأنها قفلت باب البيت ..
و ماتفاجأت لما شافت صآحب الوجه الي تكرهه ، ردت البآب عشانها مو متحجبه : نعم ريآن ؟
ريآن من ورى البآب بـ نبره هاديه فيها خبث : ايش الي نعم هذا استقبال ناس محترمه ؟
تأففت من قلب : مؤيد في المسبح ..
ميل فمه بـ سخريه : أدري وقلي أنتظره في الصالون ..
رغم إنهآ مآترتآح نهائياً لـ هالآدمي الا إنهآ مضطره تجامله : اوكي دقيقه ..
قفلت الباب ودخلت المطبخ وارسلت له الشغاله عشان تفتحله ..!!

أمآ هو ، وسعت ابتسامته وجلس في الصالون بما انه حافظ البيت صم ..



:



طلعت جوآلها من جيبها ودقت على أخوهآ لحد ماجآها الرد
: رامي فينك ؟
رامي وهو يطالع الاشاره بـ تمعن ينتظرها تصير خضرآ عشان ينطلق : في الطريق ليه ؟
لمآر متنرفزه : رآمي ، انا ماعاد استحمل جية ريان ومآحد غيري في البيت !!
: ومؤيد فينه ؟
: برى يسبح وقله يخش الصالون ..
تنهد من إستهتآر هالمؤيد : خلاص قلبي روحي غرفتك انا دقايق و واصل ..
قفل منها وداس بنزين ..
هو اكثر واحد متأكد من نجاسة هالإنسان بس اخوه مو راضي يفهم هالشي ..!!

وصل بعد دقايق ولقى مؤيد اخوه مازال يسبح ..!!
فار دمه وقال بـ عصبيه : ياخي انت ماعندك نخوه ماتحس ؟!
مؤيد يسبح على ظهره بـ هدوء : اذكر الله لا تجينا بشياطينك ..
: الله بسماه يامؤيد لو يدخل هالادمي بيتي ثاني مره ماتلوم الا نفسك ..
عدل وضعيته وهو عاقد حواجبه : الله متى انكتب البيت بإسمك حبيبي ..
طلع من المسبح وحرك راسه بـ قوه عشان تخف المويه من شعره والي نصهآ طارت في وجه رآمي ..
رامي تنهد ومسك اعصابه مهما كان يظل اخوه الكبير ..!



××



جالسه مع زوجهآ في الصآله يتقهووا وهي تتأمله بـ دقه وتراقب كل حركه يسويهآ ..
لاحظ نظراتها الي مانزلت من عليه وطالع فيهآ بـ حده : خير ؟!
سآره " أم حمد " بـ جديه : ايش صآر على موضوع اياد ؟
رآشد " أبو حمد " وهو يشرب من فنجآنه : ليش السؤال ؟ إطلعي منهآ ..
حركت شفايفهآ بـ إمتغاض : والله المكسب وانت ادرى فيه ..
راشد ميل فمه بـ سخريه : مآلك شي عندي ..
: هه طبعاً كله مآل حرآم ..
وقف بـ برود بعد مآ أنهى اكله : لآ استغفر الله فلوس أبوكِ الحلآل ..

تركهـآآ دخل غرفة المكتب الوآسعه والفخمه بـ اثاثها وطريقة تصميمهآ ..
جلس خلف مكتبه ولبس نظآرته الطبيه وبدا يراجع الملفات والصفقآآت ..
وفي لحظه مفاجئه وجه نظره لـ درج صغير في الخزآنه الزجآجيه ..!!
درج صارله سنين وأعوام مقفل .. مستحيل يفتح جروح قديمه ويوجع قلبه ..!!
دارى نظره بسرعه وأشغل نفسه بـ الاوراق الي قدآمه عشآن لا يحن لـ الذكرى ..
مآيبغه يضعف وهو له سنين صآمد ودافن هـ السر الثقيل في نفسه ..
" يآرب سآمحني وإغفرلي ، ضعفي وعجزي أجبروني على هالسوآة ..!! "




××




واقف بـ البلكونه والهوى الحار يصفق في وجهه بـ قوه ، العرق يتصبب منه بـ غزاره وجسمه كله منمل ..
حرق الجوآل من كثر مايتصل عليهآآآ وعليه ومآحد منهم يرد ..!!
إرتفع ضغطه وسحب مفتآح السيآره بسرعه وخرج من جنآحـــــه ..
قآبلته أمه في طريقه و وقفته بـ تساؤل : اهلين حبيبي لـ وين ظآهر ؟!
زيآد بـ جمود : طالع ..
نيرمين بـ شك وقلق من شكله التعبآن : حبيبي شو بيك منّك ع بعضك تعبان شي ؟!
رسم ابتسامته الباهته المعروف فيها ومآرد عليهآآ ..
تركهآ حايره في أمره وتوجه لـ الاصنصير، نزل لـ الدور الرئيسي وطلع من باب المطبخ ماله خلق يشوف أحد ..!!
ركب سيآرته الـ " bmw" وشخط فيهآ لـ بيت حآفظه كويـــــــــس ..

وقف سيآرته قدآم الفيلآ بـ جراءه وطلب من الحآرس يخبّر " ريمآن " إنه ينتظرهآ تحت ..



:



إبتسمت بـ سخريه واشرت لـ الخادمه تروح ..
وقفت قدام المرايا وطآلعت نفسهآ بـ غرور وهي متأكده إلحين إنها تقدر توصل لـ أي شي تبغآه بـ سهوله ..
خصوصاً بعد ما وقعت " زياد راشد ثنيـآن " في شبآكهآ وصآر مآيستغني عنهآ ،
عدلت الشورت والتي شيرت على جسمهآ واطلقت شعرهآ المجعد بـ حريه ..
تعطرت بـ كثره ونزلت لـ الصالون بعد ماطلبت من الخادمه إنها تدخله ..!!

دخل عليهآ ونظرة الشموخ بـ عيونه ، جلس جنبهآ بـ الضبط بدون لا ينطق بـ حرف ..
مسك خصلآت شعرهآ الليلي وقعد يلعب فيهم وهي تدندن بـ عدم اهتمـــأأم ..
قال بـ همس حآرق : ليش مآتردي ؟!
ريمآن على نفس وضعيتهآ : إممَ مالي خلق ..
زياد ميل فمه بـ ابتسامه : لمآ أتصل عليكِ تردي .. والتطنيش ذا تنسيه ..
لفت بـ جسمهآ عليه وحآوطت رقبته بـ يدينهآ : انا دخلت حيآتك بـ ارادتي واطلع منهآ وقت ما ابغه يآقلبي ..
زيآد ركز نظرآته على عيونهآ الحآده والوآسعه ، يكره غرورهآ وصمودهآ ..
يكره تمردهآ وعدم خوفهــــآآ ، يتمنى يآخذها له بدون أي مقآومه منهـــــآآ ..
تنهد وقرب وجهه منهآ لحد مالصق انفه بـ انفهآ : أبغآكِ ..
ابتسمت بـ برود وطبعت بوسه بآهته على شفآيفه وهي توقف وتعطيه ظهرهآ : أظن ريان سلمك الي تبغآه ..
وقف وراها ولف يدينه على خصرهآ : مايرد ..
: وجآي تاخذه مني ؟
سند راسه على كتفهآ : يب ..
ضحكت بـ خفه وهي تلف عليه : مستعد تنفذ شروطي !!
زيآد ابتسم بـ خبث : وفيه احلى من شروطك عشان انفذهآ ؟
: اوكي إسمعني كويس ...........





××





اعذريني يوم زفآآفك مائدرتش افرح زيهُم ..
مآخطرش أبداً يُوم في بآآلي إني ابئى وآحد منهم ..
جآيلك بـ أهني وآئف بـ أغني ..
مآعرفش لييييه إيه الي جآبني ، غير إني أشوفك بس وأمشي ..
ومش هآممني أصعب عليهُم كلهـــــــــــم





وقف سيارته قدآم قصر الأفراح الضخــــــم ..
صوت الأغاني واصل لـ اخر الشآرع والانوار ساطعه في كل مكآن ..
نزل يقدم خطوه ويأخر الثآنيــــــــه ..
مجبور يحضر لآزم يكون موجود ساعة الي تنزف فيهآ حبيبته لـ صديق عمرهـ ..!!
البدايه كآنت غلط وبـ كذا النهايه قآتلــــه بالنسبه له ..... ويمكن لهآآ ..
غصب عنه حبهآ وتعلق فيهآ رغم انها خطيبة أعز أصحابه ..
غمض عيونه لـ لحظه " إعتبرتني أخوهآ وبحآفظ عليها ، وانا فعلاً صنت الأمآآنه وخفت عليهآآ ....... وعشقتهآآآ "

تنهد من قلبه ورجوله ترجف من التوتر ..
الليله بس إتخذ قرآر عمره مآتخيل إنه راح يتخذه في يوم من الأيآآم ..
إختار يبعد وتكون هذي آخر لقآءآته بـ صديقه عشآن يرضي ضميره ويدفن هالذكرى الأليمه مع المآآضي ..
تجآهل كل الي يحس فيه هـ اللحظه وقرر يدخل القآعه ، سلم ع الي يعرفهم واخيراً وصل لـ العريس !!
بلع ريقه بـ صعوبه وهو يحضنه بـ قوه : ألف مبـ...ـروك ياصآحبي ..
مهند من جهته إبتسم بـ فخر لـ هالصداقه الي دامت سنين طويله مآهزها شي : الله يبآرك في عمرك وعقبآلك ..



"مهند مروآن " ..
25 سنه ~



فرآس دمعت عيونه بس هالمره مو على فرآق حُبه الأول ..
هالمره نزلت دمعته على خيآنته لـ اغلى انسان بـ حيآآته ..!!
تدارك الموقف وكان بيستأذن بس وقفه مهند بـ طلب صدمـــــــه ع الآخر : ابغآك تدخل معآيآ ..
تنح لـ ثوآني قبل يستفسر : هاه ؟ ندخل فين ؟!!
إبتسم له بـ إمتنآن : انت عارف انه مالي اخوآن غيرك ..
فراس فز قلبه : لا ياخي ايش تقول ، عيال عمك ماشاء الله ماينعدوا ..
مسك كتفه بـ اصرار وعينه بـ عين فرآس : هذول عيال عمي اما إنت أخويـــــاا ..
قتلته هـ الكلمــــــــــه و كل الي قدر يسويه انه يرفض بـ شده ..
مهند حز في خآطره : اوكي برآحتك يـ الغالي ..
أمآ هوُ بدآ قلبه يدق بـ عنف وهو يشوف أهل " مهند " ينآدوه لـ الزفه !!
طلع بـ هدوء من القاعه وركب سيآرته ، شغل المسجل وسند ظهره لـ الكرسي
" أنآآ أحقر إنساان عرفته البشريه .. آآخ يآرب إرحمني من إلي أنآآ فيييه "..



××




في الدور الثآلث من القصــــــرر ..

رمت فرشآة الألوان ع الطآوله والقت نظره أخيره على لوحتهآ الفنيه ، صآرلها اسبوع تشتغل عليهآ و وصلت للنتيجه الي تبغآهآآ ..
ابتسمت بـ فخر وطلعت من المَرسم متوجهه لـ الحمآم تغسل يدّهآ بـ عنآيه ..
وأول مآخلصت رمت نفسهآ ع السرير المزدوج .. تعبـــــآآنه وهلكآنه من الصبح واقفه على رجل وحدهـ ..
كل مره تجهز فيها لـ معرض تظل على هـ الحآل لـ أيام طويله ..!!

تمددت ع السرير وغمضت عيونهآ قبل يدق جوآلهآ ويعكّر صفو هدوءهــآ ورآحتهآ ..
مدت يدهآ لـ الكومدينه وسحبته بشويش .. طالعت الرقم دولــــي أكيد متصلين بـ خصوص المعرض ،
ابتسمت وردت : هآلوو ..
تفاجأت لما سمعت صوت شاب سعودي : السلام عليكم ..
طيف عدلت جلستها مستغربه : وعليكم السلام ..
: الآنسه طيف ؟!
: ايوا مين معآيآ ؟
: معك فهد حمدآن ..
طيف انتظرته يكمل وتعرف ايش يبغه بالضبط : اهلين ..!
فهد وهو يولع سيجآره : يمكن اول مره تسمعين بـ اسمي بس انا بكون المشرف والمنسق العآم لـ معرضك ..
إنصدمت من كلمته : كيف ؟ و أليكس روبرت إلي متعآقده معآهـ من سنين !!
: الظروف تغيرت ..
وقفت وتخصرت بـ انزعاج : ايش الي تغير ، كيف تغيروا من نفسكم انا منسقه كل شي قبل ما ارجع السعوديه بأي حق تتصرفوا من دون علمي ؟!
فهد بـ ابتسامه رايقه : آنسه طيف أول ماتوصلين بتفهمين كل شي وذآك الوقت بـ ايدك القرآر ..
: سوري اخ فهد انا ماني فاهمه شي ، بأي حق يتغير مشرف المعرض وبدون علمي وايش الي راح اقرروا اصلا ؟
فهد " الظآهر لازم تعرف ؟! " : مآحبيت أصدمك بس أليكس توفى قبل يومين في حآدث سيآره ..
طيف بلمت لـ ثواني ماهي مستوعبه الخبر : ايش ؟! سوري ماركزت ايش كنت تقول ...!!
: هذآ أمر الله ، و مابقى شي على معرضك ياليت خلال الاسبوع الجآي تكوني في ميلان عشان نعيد ترتيب الامور ..
طيف لسه مصدومه وماهي قادره تنطق حرف ..........!!
فهد ميل فمه بـ ابتسامه بسيطه : اخليك الحين وقت ماتقررين ليت مي نو ..
قفلت الخط وجسمهآ يرجف ..!!
كيف توفى ومتى وهي من شهر بس كانت معآه ..؟!
جلست على طرف السرير بـ هدوء وسحبت قارورة المويه تبل ريقهآ ..!!
هزت راسها بـ حزن وقالت بـ همس : لا حول ولا قوة الا بالله ، انا لله وانا اليه راجعون ..
وقررت ترتاح اليوم بعدين تتفاهم مع الي اسمه فهـــــد ..



" فهد حمدآن " ..
31 سنه ~




:




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 25-02-2012, 06:04 PM
صورة همسات وردة الرمزية
همسات وردة همسات وردة غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: أروآح تهوى الإنتقآم


السلام عليكم ورحمة الله


https://forums.graaam.com/458176.html


ياليت تطلعي على هالموضوع اكيد بيفيدك


https://forums.graaam.com/420685.html


بالتوفيق ان شاء الله


الرد باقتباس
إضافة رد

أرواح تهوى الإنتقام / بقلمي ، كاملة

الوسوم
أروآح , الإنتقآم , تهني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6827 08-09-2018 02:15 AM
أنا أول ما تبدي أية حكاية تسبقني أفكاري لأحداث الرواية / بقلمي ، كاملة عَصْفُورهَ =$ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1722 23-04-2015 01:02 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2025 07-12-2010 05:39 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 10:31 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1