غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:29 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


محمد : شو قالولك أصمخ .. ويشيطه بالعصا ..
غيث : آآآآآي .. ( ويرد يرمس منصور ) زين جيه ..
منصور : دواااااااااااك .. حد قالك تحط دوبك بدوووبه ..
غيث : اهاااا يعني الحين درت ضدي .. أوكيه ..
غيث : ( موجه رمسته لحمد ) ترا اخوك.....
حمد : بلاااه
منصور : غيث ...
غيث : ( ويرد يرمس منصور )مشكلتك جيه تدور ضدي ..
منصور : لا والله .. بزوالك جان خبرته ..
غيث : يا خي ما أدري ليش فيّه عرج نذاله ..
غيث : ( يرمس حمد ) ترا اخوك غرز بالسياره ..
منصور : عنلااااااااتك ..
حمد : عطني اياااه ..
غيث : (يرمس منصور) ههههه دورلك صرفه الحين ( ويفر التلفون على حمد )
حمد : هلا
منصور : أهلين
حمد : الحين صدق مغرز ولا ..
منصور : صدق
حمد : وين ؟
منصور : العرقوب اللي مجابلنكم ..
حمد : وانته شو مودنك هناك ؟؟
منصور : البنات يبن أوصلهن هناك عند شميم وبنت سالم
حمد : هااااا ... شووو .. ماعليه الحين ياينك ..
منصور : ( مستغرب ) اوكيه
حمد أول ما سمع طاري بنت سالم تلخبط .. بس طبعا حاول ما يظهر شعوره جدام الشباب
حمد : حارب قوم فيايه بنسير عند منصور ..
حارب : يالله
ركبوا الشباب سيارة حمد وقبل لا تتحرك السياره شافوا روضه تربع صوبهم .. نزّل حارب الجامة ..
حارب : رويض.. شو تبين؟
روضه : أبغي أتيل فياكم ..
حارب ..أووه أووووه قمنا نرمس برمسه غير رمستنا ..
حمد : وبلاها رمستنا؟
حمد : رويض حبيبي تعالي هنيه ما عليج منه ..
سارت روضه صوب حمد .. فج حمد بابه وركب روضه وحطها في ثبان حارب ..
حارب : لا والله .. توك تقول ما عليج منه..
حمد : هههه زلة لسان
وساروااا صوب منصور
وعند البنات .. وعقب ما عرفن أن الشباب بيوون غيروا مكان يلستهم .. وهن يمشن سمعن صوت سياره صدن البنات وشافن سياره حمد .. وردن يكملن طريجهن .. بس رفيعه مع أنها غيرت وجهه نظرها إلاّ أنها تحس أن عيونها ما فارقت السياره .. انتبهت ميره لرفيعه وابتسمت لها .. ردت رفيعه وابتسمت لها .. ويوم حصلن البنات عرقوب ذا موقع استراتيجي يلسن فيه .. وهالعرقوب مجابل العزبه سيده وعلى اليمين عراقيب وعلى اليسار وين مغرزين الشباب .... بس هم بعيدين عنهم شوي ..
نزل حمد من السياره .. ونزل حارب وراه .. وخلوا روض في السياره .. طبعا بعد ما بندوها وخذوا السويج عسبة ماا تتعبل فيه رويض ..
سار حمد صوب التواير وحفر تحتهن وحفر حارب من الينب الثاني ومنصور يساعدهم ..
حمد : طلعها
ركب منصور السياره بس بعدهااا .. مغرزه ..
شاف جارب حكب عداله .. ياب حطبه مسطحه شوي وحطها جدام التاير وعطى حمد بعد قطعه عسب يحطها من صوبه ..
حمد : يالله الحين ..
حاول منصور يطلعها وعقب كمن محاولة طلعت ..
حمد : عاااد هالله هالله بالسواقه مره ثانيه
منصور : ان شاء الله ..
حارب : انزين منيصير بتسير ويانا..
منصور : وين؟
حارب: نتحوط شوي..
منصور : لا والله اسمحولي مال بارض اسير بقعه ..
حارب : مسمووح..
حمد : يالله حروب قمنا نسير..
وبنفس الوقت كانت روضه يالسه مكان حمد في السياره .. وفجاة ظربت هرن ..
البنات أول ما سمعن الهرن صدن صوبه لأنهن ما عرفن شو السالفه ..
كان حمد يظحك وساير صوب روضه وحارب كان توه راكب السياره ..
البنات ما انتبهن لحارب لانه كان في السياره .. بس انتبهن لحمد..
ساروا الشباب يتحوطون ويوم توهم بيظهرون عن نطاق العزبه ..
روضه : أباااا ماي ..
حارب : عندك مااي ..
حمد : لا والله ما عندي ..
حارب : والحل .. البنت تبغي ماااي ..
حمد نردها العزبه ..
حارب : لا لا .. ما فينا نرد .. ما صدقنا الشيبه يفجنا ..
حمد : هههههههههه عيل ..
حارب : بعطيها رفوووع وهيه بتشربها مااا..
حمد ما صدق خبر .. دايركت نفذ الاقترااااح..
حمد : شورك وهدايه الله .. (( طبعااا وقلبه طاير من الفرحه ))
سار حمد صوب يمعن البنات بس قبل لا يوصلون ظربوا هرن .. أول ما شافن البنات انهم يايين صوبهم سيده تغشن .....
ويوم وصلوا هندهم ..
نزل حارب روضه من الدريشه .. ومحد لاحظ أن في يده رجفه خفيفه.. لازم بيشوووف ميره ....
ومحد كااان متعور غير رفيعه ومهره ..
حارب : السلام عليكن بنات .. شحالكن ؟
البنات : بخير الحمد لله ..
حمد رافع ايده يسلم ..
حمد : السلام عليكن ..
رفيعه نزلت راسها
البنات وعليكم السلام ...
حارب : رفيعه ما عليج اماره بس ... شربي روضه ماي لانها عطشانه .. رفيع : ان شاء الله ..
سمعها حمد وفز قلبه .. تذكر الرمسه اللي قالتله اياها في السياره يو كانوا في الستي.. طبعا حمد ما صد صوبهن إلا يوووم سلم .. وحمد مشغل المسجل وحاط غنيه يا حمد مال حمد العامري .. ويوم تحركوا الشباب طول حمد على المسجل .. ( شفته ولا أدري شحلبي .. مشي القطا وعين الظبي.. في وين شفته يا حمد .. شفته أنا في بوظبي )
حمد : (في قلبه .. ليتك قلت .. + (في وين شفته يا حمد ... شفته أنا في الستي)+ .. بس هذا لو الشور عندي..
كملوا الشباب طريجهم ..
وعند الشباب اللي في الحظيره ..
منصور توه داش عليهم ..
منصور : السلام عليكم ..
الموجودين : وعليكم السلام ..
يلس منصور حذال الشيبه .. ويلسوا يسووووووولفون .. ورفيعه شربت روضه ماي لان كانت في الأساس يايبه وياها دبة ماي صغيره .. وعند صلاة المغرب صلن البنات فوق العرقوب وعقب ما خلصن نزلن تحت... سارن صوب الحظيره الثانيه ... اللي فيها الحريم .. يلسن ويابن المشاوي .. وحطنه في الأصياخ وجهزنه في صحن وطرشوووه صوب الشباب عسب يعابلون فيه .. والبنات يلست دور ما داير على الظو ويلسن يسولفن ..
حمد وحارب ...
موقفين السياره على طرف الشارع ..
حمد : شو راسك الحين ؟؟..
حارب : الحمد لله الحين أحسن ..
حمد : تباني أردك البيت ولا الشووو ؟؟
حارب : لا لا .. شو تردني البيت .. أخلي هالكشته كلها عسبة عوااار راس ما يسوى ..
حمد : والله برايك .. أنا شرت عليك .. بس انته الله يهديك ..
حارب : خل عنك هالرمسه وقمنا نرد العزبه ..
ردوا الشباب العزبه...
وساروا حظيره الشواب ويلسوا فيها .. كان الشيبه يعقد الحبل اللي عنده .. وغيث يعابل في الظو .. وراشد ومنصور يسولفون .. وحمد وحارب يالسين .. ويسولفون .. شوي ويا الشيبه وشوي ويا الشباب الباجين ..
منصور : أظني أنا المشاوي يبالهن الحين ينحطن ..
راشد : هههههههه.. إسأل أخوووك بو شهاااب .. خبير في طبخ المشاوي
منصور : شو حمد نحطه ولا ..؟
حمد : حطه شو تتريا بعدك ..
صفوا الشباب المشاوي ويلسوا يعابلونه
والبنات يرتبن العشا ويخلنه جاهز .. عسبة يطرشنه عقب مره وحده .. وعقب ما خلصت قامن كلهن وسارن صوب المريحانه ..يلسن رفيعه ومهره وحصه داخل المريحانه وميره وشمه يدزنها بالخفيف من الطرفيين ..
وعقب نص ساعه تقريبا ..وعند الشباب ..
كان كل ما ينظا صيخ من المشاوي كان منصور يعفد عليه ويوزع على الشباب وعلى شويبتهم..
غيث : منصور حط ايدك عليهن وشوف شو بيستويبك ..
منصور : شو بتسوي يعني ؟
غيث : جرب وشوف ..
حاول منصور يجرب يده من المشاوي وكان في نفس الوقت منتبه لحركاات غيث ..
وشوي أن غيث يطلع الصيخ اللي حاطنه عدال الظو ويجربها على يد منصور .. أول ما انتبه منصور سيده خّوز ايده..
منصور : عنلاتك تبا تحرق يديه..
غيث : هههههههه وامبونه محد مطرشنك تاكل..
منصور : يا خي ما تعرف المثل اللي يقول اليوع كافر..
وكلهم تضاحوا عليه لأنه ياب الجمله بشكل يظحك ..
والبنات يالسات على العرقوب.. ومجابلات الحظيره .. ويلسن يتظاحكن يوم شافن منصور ظاهر من الحظيره وغيث يروغه بالصيخ الحار..
محمد : عجب ياللي ما فيك ادب.. شو لكم من الحايه في الولد..
غيث : بس جيه..
منصور : عااد ترضى يا يدي ..
محمد : لا والله ما أرضى.. غيثووه بتخووز عن اخووك والا اييك بالعصا الحين...
غيث : هااااااااااه .. يبنا طاري عصا .. خلني أيلس أحسن .. سادتنيه الظربه المساعيه..
منصور يسير صوب يده ويحبه على راسه ..
منصور : فديت يدي أنا ..
حمد : ههههه لازم ..
مر الوقت ولا حد حس به وعقب ما صلوا لعشاء تعشوا.. بس منصور ماكان ويا الشباب .. كان يالس في سياره حمد وكان سادح السيت شوي .. وحاط ريله فوق فتحة المكيف... وكان عاق غترته .. يعني كان ماخذ راحته .. كان موقف السياره فوق عرقوب صغير عدال العزبه .. كان يشوف المباراة .. بين العين والوصل .. كان الشوط الثاني توه بادي .. و البنات وعقب ما تعشن يلسن فوق العرقوب اللي كانن يالسات عليه العصر .. وكان منصور موقف السياره على يسارهن ..
ميره : ظنكن شو يسوي منصور في السياره .. شافت شمة ساعتها ..
شمه : ههههههه الأخ يتاااااابع المباراة ..
حصه : الله يعين عيل..
رفيعه : ليش ؟
مهره : الاخوات حصيص وميروووه حبن يغايظنه .. وقالن ان الوصل بيفووز ..
رفيعه : اهاااا ..
شمه : عيل الله يعينكن على رمسته اذا فاااز العين ..
وعقب فتره من السوالف ... سمعن البنات صوت سيارة منصور تتقرب صوبهن .. وكان مبند الليت ...
وقف السيارة جدامهن
البنات كلهن ما تغشن إلا رفيعه ..
ميره : ليش تتغشين .. أولا الدنيا ليل .. ثانيا منصورمحد يتغشى منه غيره ..
اقتنعت رفيعه برمستها أن الدنيا ليل وما بيقدر يميز..
نزل منصور من السياره .. ووقف شوي بعيد عن البنات .. كان شكله مبهدل .. الغتره على الجتف والكندور كويتيه ومبطل عقمها اللي فوق..
منصور : مرحبا
البنات : مرحبتين ..
منصور : وين مهره ؟
استقطعت مهره ما عرفت شو السالفه ؟؟
مهره : نعم ..
ويوم انتبه لمكانها ..
سوا بإيده حركه ..(( أوكيه )) وصد صوب ميره وحصه اللي كانن يالسات عدال بعض .. وجلب ايده على أساس يعني ..(( بااااااد )) ..
منصور : هارد لك لكن .. ( يأشر عليهن ) ولا تحطكن راسكن براس الزعيم مره ثانيه ..
روّح منصور عنهم وركب سيارته ونزل عنهن ورد عند الشباب..
شمه : هههههههههههما قلتلكن ..
ميره : اووووووووووووب يا حصيص أخووووووج سكتنا ..
وعلى الساعه تسع ونص كلهم ردوا البيت .. رفيعه وأهلها ردوا االبيت والباجين ردوا بيت ثاني( قوم راشد )..
ردن البنات هلكانات .. سيده تسبحن ورقدن كلهن في حجرة وحده واما العيايز تيمعن في حجره ويلسن يسولفن والشباب منهم اللي رقد ومنهم اللي سار يحوط والشويبه رقد لأن وراه نشه الفير ..
وعلى الساعه ثنعشر فليل .. كل اللي في البيت كان راااااااقد.. ما عدا مهره ..
كانن خواصرها يعورنها .. حاولت تيود الألم بس ما قدرت .. لدرجه انها تمت تون طول الليل وعلى الساعه وحده ما قدرت تتحمل أكثر.. كانت حصه راقده عدالها..
مهره : حصه ..
وحصه من التعب ما استجابت لها ..
مهره : (الألم وصل حده ) آآآآآآآآآآه حصه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:29 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


بعد ما استوعبت حصه الوضع ..
حصه : بسم الله الرحمن الرحيم .. ميره .. شو بلاج؟؟
ميره : ( تصيح وميوده خواصرها ) دخيلج يا حصه ازقري اميه ولا أي حد بسرررررررعه ..
حصه : ميره .. شو يعورج ؟؟
ميره : (تصيح بقو ) دخيلج ياااا حصه بسررررررعه ..
حصه زااااغت .. بسرعه دورت شيلتها وبسرعه طلعت برع .. استحت تدق على خالتها .. لأن ريلها بو راشد راقد بعد .. دقت على باب حجرة امها .. ويوم مالقت اي استجابه .. دخلت .. وعت امها ..
ام حمد : بسم الله الرحمن .. حصه .. شو بلاج ؟!. شيء يعورج ؟؟
حصه : لا يا اميييه أنا ما فيه شيء ..
ام حمد : عيل
حصه : تعالي بقولج برع عسبة ما نحشر اليهال وخالوه..
قامت ام حمد متثاجله ..
حصه : اميه دخيلج بسرعه ..
زخت حصه امها من ايدها وودتها الحجره اللي فيها مهره .. وشمه وميره في الحجره الثانيه..
أول ما شافت ام حمد مهره .. زااااغت ..
مهره : ( تصيح ) خااااالووه
أم حمد : بسم الله عليج فديتج .. شو بلاج ؟؟
مهره : دخيلج خالووه دورواااا حد يوديني المستشفى بسرعه .. آآآآآآآآي
أم حمد : ان شاء الله يا بنتي ..
ام حمد : حصه سيري سوي حق اخوووج حمد بسرعه خليه يشغل سيارته..وأنا بساعدها تلبس عباتها .. وانتي يايه بعد هات ي وياج عباتيه وشيلتيه...
حصه : ان شاء لله .. تركظ حصه صوب تلفون الصااله .. وتسوي تلفون لحمد ..
حمد كان رقاده سطـّاحي.. يعني هب راقد ولا هو بواعي.. يعني نص نص..
انتبه حمد للتلفون..
شله بسرعه وطلع برع ...
حصه : الوو
حمد :الوو
حصه : حمد
حمد : لا البقااااله..
حصه : صدق انك متفيج ..
حمد : خير ان شاء الله شو عندج ؟؟
حصه : بسرعه أبغيك تودينا المستشفى ..
حمد : ( منصدم ) المستشفى ؟؟؟؟ .... ليش؟؟
حصه : مهره تعباااانه وايد ..
حمد : اوكيه ياالله طلعن بسرعه ..
بندت حصه عن حمد .. وسارت عند امها بعد ما يابت عباة امها وشيلتها ..
حصه : اميه .. تبيي أسير فياكم ؟؟
ام حمد : هيه فديتج يالله بسرعه ..
سارت حصه بسرعه ولبست عباتها ..
وعقب ما خلصت سارت ويابت شنطتة مهره وطلعت من بوكها بطاقتها الصحيه .. وسارت وحطهاا في شنطتها ... وطبعااا كل هذا بسرعه بسرعه ..
يودت حصه مهره من ينب وام حمد من الينب الثاني .. ونزلن من الدري شوي شوي .. وحاولت مهره قد ما تقدر تتحمل الألم عسبة ما تخلي اللي في البيت يحسووون بهاااا .. طلعن البنات في الحوي ... دخل حمد بسيارته .. وهب مستوعب الموقف اللي فيه ابدا ... كانت مهره متغشيه وتترنح في المشيه ... ويوم وصلوا السياره ركبت ام حمد جدام طبعاعقب ما ركبت مهره وراها .. وحصه يلست ورا حمد ..
ام حمد : فديتك بو شهاب ودنا المستشفى بسرعه ..
حمد : أي مستشفى ؟!
مهره : ( تصيح ) دخيلكم بسرعه ..
حمد ما عرف شو يسوي .. أول مره يشوف مهره بهالحاله .. ما توقع في يوم يشووفها جيه.. طلع حمد االسياره برع وقرر يسير المستشفى اللي يتعامل وياااه أكثر وهو مستشفى دبي..
مهره ومن زوووود الألم ما حست باللي حواليها ... يودت خواصرها ونزّلت راسها لركبها .. طاحت غشوه مهره ..بس مهره ما عطتها سالفه .. لأن من الاساس هيه مب في حاله تستحق انها تعطي للغشوه أهميه.. وبعد توجع وآلام الطريج .. وتهدئه من ام حمد وحصه .. وصلوااااااا المستشفى ..
دخلوووووووها بسرعه قسم الطوارىء.... وبعد ساعة تقريبا .. طلع الدكتور من عندها ..
ام حمد وحصه يالسين .. ام حمد تدعو ربها .. وحصه فيها صيحه بس ميودتنها .. حمد واقف على اليدار حاط ايده ورا راسه .. بدون غتره ولا شيء .... اول ما شاف الدكتور سار صوبه بس ام حمد وحصه ما سارن .. استحن يسيرن له .. لأنه مواااااطن ..
حمد : مرحبااا دكتور ..
الدكتور : مرحبتين ..
حمد : ها دكتور طمنا
الدكتور : انته شو تي حق المريضه ؟؟
حمد : ولد خالتها .. (ويأشر على أمه ).. وهاذي خالتها
الدكتور : اهااا .. ممكن تلحقوني الغرفه شوي ...
حمد : ان شاء الله دكتور
مشوا قوم حمد وحصه وام حمدوتجدمهم الدكتور .. كانوا حاسين بشيء..
وصلوا الغرفه ..
يلس حمد جدام الدكتور وحصه وامها على الغنفه الطويله اللي ورا حمد ..

حمد : خير يا دكتور .. قول اللي عندك
الدكتور : الله يسلمك الحين المريضه راقده ... عطيناها مهدىء وهذا اللي ساعدها على الرقااد .. (فتح الملف اللي كان جدامه) .. وهذا الملف هوه ملف التحليل ..
حمد : طمنا الله يطمنك..
الدكتور : سوينا التحليل .. خواصرها ما فيهن شيء يستاهل تخافون عليه .. بس كلت شيء ما تستقبله جليتها .. وقلة الماي اللي تشربه ...وعلاجها بسيط وااايد..
الجميع : الحمد لله
الدكتور : ( بتردد ) بس.....
حصه : ( بنبرة خوف ) بس شو يا دكتووور ..؟؟؟!!!!
الدكتور : ونحن نحلل دم المريضه حصلنها فيهاااااا .... سرطان الدم..
حطت حصه ايدها بقو على ثمها .. وفجرت اللي في خاطرها ولوت على امها اللي بدورها صاحت .. حمد .. نزل راسه وبعينه دمعه..
حمد : لا حووول الله
الدكتور : أدعوا لها بالشفااا .. نحن بنسوي اللي علينا والباقي على لله..
حصه : ( بعصبيه ) لا تسوون شيء .. ما نبغي منكم شيء .. كافي انكم جتلتوا اخوها ذياب .. حرام عليكم حرااااااام وتيلس على الأرض وتقبظ ايد امها وتصيح على ريولها ...
حمد : ( معصب من رمستها ) حصــــــــــــه ...
الدكتور : المووت حق يااختي والأعمار بيد الله .. الله كاتب له يمووت .. نحن سوينا كل اللي علينا . ما خلينا علاج ما عالجناه ما خلينا دوا ما عطيناه ... ما خلينا طريقه ما استخدمناها .. بس جسم ذياب رفض العلاج .. وهذا كله بأمر ربج .. ونحن ما بيدينا شيء
حصه زادت من صياحها بعد كلام الدكتور..
حمد عصب عليها .. مب زين جيه تسوي جدام الريال .. صح ان قلبه تقطع ميه ألف مره على هالخبر بس مع ذالك ميود اللي في قلبه ..
قام حمد من على الكرسي .. يود حصه من ايدها .. زخها من جتفها وهزها بقو ..
حمد : حصه .. اللي الله مقدرنه بيصير .. وصياحج ما بيغير شيء من اللي بيستوي .. ومحد بإيده يغير المكتووووووب ..
حصه سكتت .. حمد فج ايدها .. حصه تشوف حمد بنظرات وحمد نفس الشيء .. تموا ساكتين شوي وفجأة تلوي حصه على حمد بقو .. وهيه ساااااااكته بس عينها ما وقفت الدمووووع .. وام حمد يالسه على الكرسي ومنزله راسها وعينها تدمع ..
وتصد حصه صوب الدكتور ..
حصه : أقدر أشوفها ..
الدكتور : اممممم .. تقدرين بس اذا وعدتيني أنج ما تصيحين عندها ..
حصه : أوعدك بس دخيلك ابغي أشوفها ..
الدكتور : أوكيه .. خذي لج خمس دقايق لين ما تريحين وتهدين وعقب بدخلج ...
حصه : لا الحين أبغي أشوفها ..
الدكتور : ان شاء الله ... ان شاء الله
طلع الدكتور وطلع حمد وراه ... وحصه وامها ورا حمد ..
ويوم وصلوا الغرفه .. دش الدكتور داخل .. تطمن على الوضع ورد وظهر مره ثانيه ..
حمد كان يالس عدال امه وحصه واقفه عدال الباب تتريا الدكتووور..
الدكتور : مثل ما وصيتج ..
حصه : ( تمسح دمعتها ) ان شاء الله ..
وقف حمد يرمس الدكتور.. وحصه دخلت داخل..
دخلت الغرفه .. مهره طايحه على السرير شكلها تعبان .. ويهها شاحب .. حصه ما كانت تتحمل هالموقف.. حاولت أنها ما تصيح لاكن ما قدرت تتحمل... أخرت وراها .. بعد ورا بعد ورا ..لين ما صدمت اليدار .. حطت ايدها على ثمها وتحاول تمسك صيحتها .. نزلت شوي شوي لين ما يلست على الأرض .. حطت راسها على ركبتها ويودت ريولها بإيدها .. ..
وتنتابهااااا لحظة هدوووووووء وألم ....
(( ليش يا ربي ليش ؟؟ مهره ما تستاهل .. يااااااااااا رب .. يالله انك تسهل عليها وتشفيها من اللي فيها .. يا رب انك ما تاخذها منا شرات ماخذت ذياب اخوووها .. يالله يا رب أسألك أنك تساعدها )) وبعد ما أقتنعت حصه بالواقع ... وانهارت. قامت .. مستثجلة في المشيه .. متمسكه باليدران .. كل شوي وتصد على مهره .. وأخيرا طلعت .. حمد شافها ..
حمد : هاه يا حصه شو حالها ؟؟
حصه ما عطته سالفه .. لأنها أصلا ما سمعته كانت منهاره نهائيا .. سارت صوب كرسي بعيد عنهم .. يلست.. نزلت راسها .. حمد مستغرب منها .. بس حس ان هاي ردة فعل طبيعيه .. رد حمد يكلم الدكتور ..
حمد : ولين متى بتخلونها عندكم ..
الدكتور : باجر المغرب ممكن تاخذونها ..
حمد : وليش هالوقت كله ؟؟
الدكتور : بنرد نسويلها تحليل .. بس هالمره شامل .. وبنرتب لها أدويه على حساب تحليلها..
حمد : ...........
الدكتور : لا تقطع الأمل بربك ..
حمد : ان شاء الله
الدكتور : خلاص عيل بخليكم الحين .. تامرون بشيء ؟؟
حمد : لا .. بس بغيت أسألك إذا المريضه تعرف ولا لا ؟؟
الدكتور : الصراااحه لين الحين ما قلنالها ... باجر الصبح بنقولها ولازم حد منكم يكون معانا ..
حمد : ان شاء الله
الدكتور : يالله عيل بخليك
حمد : مشكوور يا دكتور ..
الدكتور : العفو والله ..
يروح الدكتور .. حمد يشوف الساعه .. الساعه ثنتين إلا عشر..حمد يصد صوب اخته اللي على حالها .. ويرد يصد صوب امه .. اللي منزله راسها بعد بس أهون عن حال حصه.. ورد يصد صوب حصه .. تنزل دمعه من عيونها .. حمد ما تحمل هالوضع.. حمد يحب حصه وااايد وما يحب يشوفها بهالوضع.. سار صوبها .. يلس عدالها .. رفع راسها بإيده .. مسح دمعتها..
حط ايده على ايدها ..
حمد : حصه
حصه : .............
حمد : خلاص ما أبغيج ترمسين .. أبغيج بس تسمعين وتركزين في اللي أقوله ..
حصه :...........
حمد : الله ابتلا مهره بالمرض .. وهذا شيء الله كاتبنه ولا بيدننا نسوي شيء عسب نمنع قدرنا ...
حصه :........
حمد :الدكاتره بيسوووون اللي عليهم .. بيحاولون يساعدونها وطبعا مساعدة الرب هيه الأولى
حصه : ..........
حمد : ولازم انتي بعد تسويين اللي عليج ..
حصه : ( بنبره متقطعه وحزينه) شو قصدك؟؟
حمد : قصدي أنج تخففين عنها وترفعين معنوياتها وتقنعينها أن ما شيء عند الرب مستحيل ..
حصه : (تمسح دمعتها) .. بحاول ..
حمد : ما أبغيج تحاولين .. أبغيج تنفذين هالرمسه .. إذا كنتي تحبين مهره فسوي اللي قلتلج اياااه .. لأنها وفي هالوقت محتاجة لهالشيء ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:30 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


حصه : ان شاء الله
حمد حب حصه على راسها ..
حمد : انا بسير أدور عن حجرة فاضيه نبات فيها اليوم ...
حصه : وحاول تحصل حجره قريبه من مهره ..
حمد : ان شاء الله ..
سار حمد صوب الرسبشن .. ودور عن حجره فاضيه .. وبعد عناااء من البحث حصل حجره بينها وبين مهره حجره ...
سار حمد صوب هله .. ووداهم الحجره .. أم حمد رقدت على السرير وحصه رقدت على الكرسي اللي يتحول إلى سرير .. وحمد طلع عنهم برع .. ركب سيارته .. طلع عن حدود المستشفى .. ما عرف وين يرووّوح .. فما لقى غير البحر اللي بيواسيه ... سار صوب الممزر .. نزل من السياره .. سار ويلس على وحده من الحصى الكبار المجابلات للبحر..
شبك ايده ونزل راااااسه .. وتنهد .. فجأة يخطر بباله حارب..
حارب أقرب واحد لقلبه .. صح أن مانع وياه 24 ساعه بس مع ذالك يرتاح مع حارب أكثر عنه بشوي..
طلع حمد تلفونه .. دور رقم حارب.. اتصل له .. فجأة يوم شاف الساعه كانت ثنتين ونص .. سيده كنسل الاتصال ..
حمد : يا فضيحتيه شو أبى بالريال هالوقت ... ويصيح تلفونه .. المتصل.. حارب بن سالم
حارب : مرحبااا والله
حمد : مرحبتين ..
حارب : علومك ؟؟
حمد : الحمد لله
حارب : غريبه .. أول مره تدق لي مس كوول وفي هالوقت ..
حمد : السموحه عيل .. أزعجنااك
حارب : لا والله .. أصلا منو قالك أني كنت راقد ..
حمد : عيل؟؟
حارب : تبغي الصرااحه .. ما ياني الرقااد .. حاس بظيجه ما أعرف من شو ؟؟
حمد : ووين دارك الحين ؟؟
حارب : طلعت شوي عسبة أغير جو.. أنا الحين في طريجيه صوب الممزر..
حمد : أنا في الممزر ..
حارب : احلف ..شو يوديك هناك هالوقت ؟؟
حمد : انته تعاال وبعدين بخبرك..
حارب : حمد .. شو مستوي ؟؟ زيغتني
حمد : حاارب والله اني محتاجلك الحين ..
حارب : افااا يا بو شهاب الحين ياينك..
ويبند حمد عن حارب ..
وبعد ثلاث دقايق ..
يبركن حارب سيارته عدال سيارة حمد ..
سار حارب صوب حمد ويلس عداله ..
حارب : خير يا بو شهاب .. شو بلاك؟
حمد : ...........
حارب : حمد أرمسك أنا ..
حمد : شو تباني أقولك ؟؟
حارب : كل الي بخاطرك
حمد : أقوولك شو ولا شووووو.. يا حارب
حارب : حمد لا تلعب بأعصابي ..قول يالله
حمد : أقولك أني توني ياي من المستشفى
حارب : بسم الله الرحمن .. شو مستوي ؟؟
حمد : مهره ...
عااااد تخيلوا شكله ..
حارب : مهرررررررررره .. شو بلاها ؟؟ شو مستوي .. دخيلك يا حمد ارمس..
حمد : مهره فيهااااا ......
حارب : ( معصب ) حمد ارمس أحسن لك..
حمد : مهره فيها سرطان الدم
حارب : ( مب مستوعب ) شوووو تقوووول ؟؟
حمد : مثل ما سمعت..
حارب : مهره ... مهره بنت عمي ثاني ..
حمد : هيه مهره بنت عمي ثاني..
حارب انصدم .. ما رام يرمس.. عيونه خانته .. نزلت دمعه واللي قيس ما حاول يمنعها من انها تنزل ..
حارب : لا لا إلا مهره..
حمد : ...........
حارب : ( يود راسد بإيده )
حمد : ( يحط ايده على ظهر حارب كأنه يحاول يهديه ..
حارب : فديتك يا حمد أنك تقول أن الرمسه اللي قلتلي اياها كلها جذب.. وأنا مهره ما فيها شيء .. دخيلك قول ..
حمد : ( مستغرب من ردة فعل حارب اللي في عمره ما توقعها منه ) حارب .. أنا مودنها المستشفى فيا اميه وحصه .. وأنا اللي رمسني الدكتوووور.. كيف تباني أجذب عليك ..
حارب : ( بعد ما وقف ) في أي مستشفى ؟؟
حمد : مستشفى دبي
حارب سار صوب سيارته .. وغايته مستشفى دبي..
حمد : حارب .. حارب..
حارب ما سواله سالفه .. كان كل همه يشووووف رووح قلبه ويتأكد بنفسه ..
حمد ركب سيارته ولحق حارب ..
وصلوااااااا المستشفى .. حارب يمشي شرات المينوون .. ما يعرف وين يسير ..
حمد وراه يحاو يلحق عليه..
حمد : حارب.. حارب..
حارب سمع صوته .. لاكن بعد كمل طريجه
حمد : ( بعد ما وقف جدام حجره مهره ) حارب ... مهره في هالحجره ..
حارب من سمع طاري مهره وقف محله .. رد وسار صوب حمد ..
حمد : شو ناوي تسوي؟؟
حارب : هاذي حجرتها ..
حمد : هيه ..
قبظ حارب قفل الباب ..
حمد قبظه بقو على جتفه ..
حمد : حارب .. تيننت ولا شوووو؟
حارب : حمد .. لو كنت مكاني . جان سويت أكثر من اللي بسويه..
حمد : حارب .. دخيلك لا تسويلنا مشاكل ..
حارب : ومنو قالك اني بسوي مشاكل ..
حمد : واللي ناوي تسويه الحين مب مشكله .. بتدش على بنت محد عندها وأهلها ما يدروبها .. والله يعلم جانها بشيلتها ولا .. ( وقبل لا يكمل كلامه )
حارب : حمد .. لا تحاول تردني عن اللي بسويه ..
حمد : حارب .. اللي تسويه غلط .. شو بياخذون أهلها عنك فكره إذا دروا ..
حارب : خلهم ياخذون اللي ياخذونه ..
حمد : ( معصب ) حارب .. خل عنك
حارب : حمد .. والله انك ما تعرف شو اللي بقلبي ..
حمد : .........
حارب : حمد ... انته ما تعرف مهره شو بالنسبه لي ..
حمد : ............
حارب : ( وفي عينه دمعه على وشك أنها تطيح ) تخيل أن البنت اللي تحبها وقلبك تمناها تشوفها بهالحاله .. شو بيكون شعورك ؟؟
حمد : ( إنصعق حمد من جرأة حارب .. في حياته ما توقع أن حارب يصارحه بحبه لمهره ) .......... حمد ما عرف شو يرد عليه .. يمنعه ولا يخليه يدخل .. في كلتا الحالتين هالشيء مب زين .. إذا دخله بتستوي مصيبه .. بس إذا منعه بيكسر بخاطر حارب وبيزيده فوق همه ..
حمد فج ايده عن حارب..
حمد : دخيلك يا حارب افهم .. صدقني أن اللي تسويه غلط.... تخيل أن أختك تكون بهالموقف لا سمح الله . بترضى تدخّل عليها واحد مب من محارمها .. هاه ترضى ولا لا ؟؟ أنا رمستك واللي تباه سوّه.. وأنا ما بمنعك .. اللي عليّه سويته ...
روّح حمد عن حارب حتى بدون ما يسمع رده .. حارب فكر برمسه حمد .. واقتنع أن كلامه صح .. يوّد حارب قبظة الباب بقووووو .. وبعدها طلع من المستشفى .. ركب سيارته .. حس أن شيء قابظنه في قلبه.. ما عرف شو بيده يسويه .. أو حتى وين بيروووح الحين .. قرر يسير البيت .. وحمد كان وااقف عند مدخل الباب .. شاف حارب يوم يظهر .. بس حارب ما انتبه له ..
وفي بيت حارب ..
حارب طايح على الشبريه ... يطالع السقف .. يتذكر موقفه مع مهره اليوم الصبح .. ومن غير ما يحس كانت الدمووع تنساب من عيونه .. حاول يمسك عمره .. كأنه يحاول أن يحتفظ برجولته .. بس الحب كان أقوى .. طلّع حارب كل اللي بخاطره ..
الساعه خمس الفير ...
بو راشد سار يصلي الفير .. ونسى أن في شباب في الميلس.. روح المسيد وما وعاهم .. أم راشد سارت الحجره اللي فيها خواتها.. حصلت بس ام مانع ... وعتها لصلاة الفير .. وما انتبهت لعدم وجود اختها ام حمد لأنها تحرتها في الحمام .. طلعت ام راشد من الحجره وسارت الحجرة اللي فيها شمه وميره .. ووعتهن وطرشت وحده منهن توعي مهره وحصه .. وعقب ما صلن البنات .. سارن يوعن حصه ومهره .. دشن الحجره .. ما حصلن حد .. محد راقد .. محد في الحمام .. العبايا .. العبايا هب موجودات .. زاغن البنات .. نزلن تحت .. دورنهن وما حصلنهن .. طلعت شمه في الحوي .. ما حصلت سيارة حمد .. ردت شمه ودخلت داخل الفله ..
شمه : ما حصلت سيارة حمد
ميره : بسم الله شو استوى ..
وتربع ميره ووراها شمه صوب ام راشد في حجرتها ..
دخلن الحجرة وما حصلن حد .. وسارن حجرة خالاتهن وما حصلن غير ام مانع تصلي وام حمد محد ..ردن تحت .. سارن المطبخ اللي في الحوي ما حصلن حد .. ويوم توهن طالعات من المطبخ شافن ام راشد طالعه من الميلس مال الرياييل بعد ما وعت الشباب للصلاة .. وهزبتهم لأنهم ما صلوا في المسيد ..
شمه وميره يربعن صوبها ..
ميره : اميه إلحقي ميره وحصه محد ..
ام راشد : بسم الله .. وين بيسيرن يعني .. إلا في الدار ..
شمه : خالوه .. حتى حمد محد .. لا هوه ولا سيارته ولا اميه موزه بعد ..
ميره : حتى عبيهن هب موجوودات ..
ام راشد : يا خيبتيه .. وينهن عيل .. وترد للميلس عسب تتأكد .. دورت حمد ولا حصلته ..
ترد تطلع صوب البنات ..
أم راشد : منو منكن يعرف رقم حمد ..
شمه : أنا أعرفه ..
تطلع ام راشد تلفونها وتعطيه لشمه ..
أم راشد : ظربيلي اياه لا خليت منج..
تدق شمه رقم حمد ..
التلفووون يصيح بس محد يشله .. لاتلفون في السياره .. نساه حمد يوم حول ويا حارب .. وحمد في الحجرة بعد ما صلى الفير .. وحمد ما رقد طول الليل .. وعى حمد امه وحصه للصلاه .. وطلع برع .. سار صوب مكينه الكوفي .. وصبله كوووب .. انتبه وهوه يظهر الفلوس أن التلفون مب في مخباه .. وبعد ما ابتعد عن المكينه ... تذكر انه نسى التلفون في السياره .. سار حمد عسب اييب التلفون ..
شمه : خالوه حمد ما يشل التلفون ..
ام راشد : أعوذ بالله من الشيطان .. انزين دقي على امج موزه ..
شمه : اميه موزه ما شلت التلفون فياها لأني شفته على الجرج توني ..
ام راشد : يالله تعيني بعونتك .. عطيني بسوي لأبو راشد .. يمكن عنده خبر.. يوم توها ام راشد بتتصل .. اتصل لها حمد
حمد : مرحبا
ام راشد : مرحبا حمد ..
حمد : ( انصدم يوم عرف أن اللي تكلمه هيه أم مهره) شحالج خالتيه ؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:31 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


ام راشد : بخير وسهاله .. يا بوووك زيغتونا .. وين انتوا؟؟
حمد : ( ما يعرف كيف يتصرف .. أو كيف يوصل لها الخبر .. ياربي ساعدني )
ام راشد : حمد
حمد : نعم
ام راشد : أرمسك أنا .. وين انتوا ؟؟
حمد : نحن في ... المستشفى
ام راشد : ( بعد ما بان على ملامحها الخوف والفزع ) شو تسوون هناك .. مهره فيها شيء .. حصه فيها شيء .. موزه فيها شيء .. دخيلك ارمس
حمد : خالتيه خلي أي حد من الشباب اييبج المستشفى ..
ام راشد : يا خيبتيه .. حمد ارمس .. شو السالفه ؟؟
حمد : بنتج مهره تعبانه شوي ..
ام راشد : مهررره .. شو بلاها ؟؟
حمد : انتي تعالي المستشفى .. خلي حد من الشباب اييبج ..
ام راشد : ان شاء الله
وتبند عن حمد ..
وام راشد شوي وبتصيح .. وتسر سيده عسبة تييب عباتها ..
ميره : اميه شو السالفه ؟؟ دخيلج ارمسي .. شو بلاها مهاري.. وشو تسوي في المستشفى ؟؟؟
ام راشد : اختج تعبت وودوها المستشفى ...
شمه : لا حول ولا قوة إلا بالله ..
ميره : اميه بسير وياج ...
ام راشد : لا انتي يلسي عند اليهال
ميره : ( تصيح ) دخيلج يا اميه ..
ام راشد : انزين يالله بسرعه ...
وعقب ما تجهزوا .. سوت ام راشد لراشد تلفون .. وقالتله يوديهن المستشفى .. منصور كان عدال راشد .. أول ما عرف السالفه سار وياهم ...
ركب منصور عدال راشد .... وام راشد ورا منصور وميره ورا راشد ..
راشد : اميه .. في أي مستشفى؟؟
ام راشد : ما أدري والله .. ما خبرني .. سو حق حمد وتخبره ..
منصور : خلاص أنا بتخبره ..
سوا منصور تلفون لحمد وتخبره عن المستشفى اللي هم فيه والغرفه..
وصلوا المستشفى .. وصلوا الغرفه .. كانت ام حمد يالسه في الغرفه كانت تعبانه .. ارتفع عندها الضغط ..وحصه يالسه على الكرسي تشرب حليب .. وحمد يالس عدالها وحاط ايده ورا راسه ورافع راسه ومتساند على اليدار وكان توه مغمض عينه .. من التعب ما رام يتحكم بعمره .. حصه أول ما شافت راشد وياهم سيده تغشت ..
حصه : حمد ..
حمد : شو ..
حصه : خالتيه يت وياها منصور وراشد وميره ..
عدّل منصور من يلسته .. ووقف هوه وحصه .. ميره سارت سيده صوب حصه وام راشد ومنصور وراشد ساروا صوب حمد ..
ام راشد : هاه يا حمد شو استوى ؟؟ شو حال بنتي الحين ؟؟
حمد :..........
راشد : حمد .. مهره شو فيها ..
حمد : فيها ... سرطااااان الدم ..
أم راشد ومن هوول الصدمه .. اغمى عليها .. نقلوها على الغرفه اللي فيها ام حمد .. ميره أول ما شافت أمها مغمى عليها .. صاحت بقو .. وهيه تصيح طاحت غشوتها بس من الزيغه ما عدلتها ...
ميره : اميه ..اميه .. شو بلاج ..
وتصد صوب حمد ..
ميره : انته شو قلتلها ؟؟ دخيلك يا حمد .. شو بلاها مهره ..
حمد : ( ما رام يتحمل شكل ميره وهيه تصيح .. تذكر شكل مهره .. ما رام يرمس .. )
ميره : ( تصد صوب راشد ) رااااشد .. شو بلاها مهره؟
راشد : (وبعينه دمعه).. اختنا فيها سرطان الدم
مهره : شووووو .. لا لا انته جذاااب .. كلكم جذابين .. مهره ما فيها شيء . والله انكم جذابين .. ( وتتساند على اليدار ) جذاااااااااابين ..
سارت حصه صوبها وحاولت تهديها .. يوم وصلت عندها عقت غشوتها ..
ميره : دخيلج يا حصه قوليلي ان هالرمسه كلها جذب .. دخيلج يا حصه ..
حصه : ( تنزل دمعه من عينها ) وتهز راسها بأن الكلام صح ..
ميره : لاااااااااااااااااا
وتلوي حصه عليها بقو ..
وبعد ثلاث ساعات .. هدا الوضع .. كلهم هاديين ويتريوون الدكتور ايي عسب يخبر مهره بمرضها .. وعلى الساعه ثمان ونص .. الدكتور دخل على مهره .. ودخّل وياه راشد .. ام راشد ما دخلت لأن لين الحين تعبانه من الصدمه وكذالك ام حمد ..أما ميره ما هان عليها تشوف تويمتها بهالوضع ..
والحين .. وبعد ما خبروها .. تعرفووون شو كانت ردت فعلها .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:32 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


الجزء الثالث عشر
وبعد ثلاث ساعات .. هدا الوضع .. كلهم هاديين ويتريوون الدكتور ايي عسب يخبر مهره بمرضها .. وعلى الساعه ثمان ونص .. الدكتور دخل على مهره .. ودخّل وياه راشد .. ام راشد ما دخلت لأن لين الحين تعبانه من الصدمه وكذالك ام حمد ..أما ميره ما هان عليها تشوف تويمتها بهالوضع ..
والحين .. وبعد ما خبروها .. تعرفووون شو كانت ردت فعلها ..
......................... .
ابتسمت مهره .. وقالت: الحمد لله على كل حال ..
وردت وانسدحت على الشبريه ..
استغرب الدكتور من ردة فعلها .. وبعد فتره طلع الدكتور .. ما تحمل راشد يشووف اخته جيه .. طلع سيده بعد الدكتور .. يلس على الكرسي .. نزل راسه.. وشوي أم مهره تيلس حذاله وميوده ايد اخوهاااا ..
ميره : شو حااالتها الحين؟؟
راشد : .......
ميره : أرمسك أناااا ..
راشد : عاادي .. ابتسمت وقالت الحمد لله ..
ميره ما استوعبت رمسه اخوهااا .. كيف الدكتور يقول لمهره أن فيها سرطاان الدم واان في احتمااال انها تموووت لا سمح الله .. تبتسم ..
ما صدقت رمسة رااااشد .. قررت تدخل عند اختها .. شوي شوي تفتح الباب .. مهره طايحه على السرير وعاطيه ظهرها للباب .. وطااايحه شرات طيحه الياهل .. يعني ملتفه على عمرها تقريبا .. اقتربت ميره من مهره .. مهره حست بحد وراها .. ويوم صدت .. شاااااافت ميره ..
ابتسمت لهاااا ولا كأن أستوى شيء..
مهره : مرحبااا والله بميااااري .. ( وفتحت ايدها لميره .. )
ميره : (تلوي على اختها)..
مهره : بسم الله بلاهن عيوووووونج جيه .. تقول حد عاطنج بكس عليهن .. يا ماما .. أول ما بيشوووووفج مااااااانع بيزيغ ...
ميره : ( تبتسم ) فديته .. تولهت عليه الحمااار
مهره : لين الحين ما رد من جميرا .؟؟عنبووو من عقب الغدا ساير ..؟؟ خساااره ما سار ويانا العزبه ..
ميره : رد البارحه عقب ما رديناا بشوي ...... ( وتشووف مهره وتستغرب منها هالتصرف )
مهره : حووووه بلااااااج ؟؟
ميره : ما شيء فديتج .. ( وفيها صيحه .. وبعدين حاولت قد ما تقدر أنها تكووون جدام اختها عاااديه .. )
مهره : ووين حصه عيل ؟؟
ميره : برع ..
مهره : ويا راااااسج .. ليش ما حدرتيها ويااج ..
ميره : على أمرج .. الحين بزقرها ..
وعقب ما زقرت ميره على حصه دشن على مهره ويلسن وياها يواسنها ويحاولن يونسنهاااااا ..
الساااااااعه سبع ونص الصبح ..
حارب نازل من حجرته .. ويصاادف امه قبل لا ينزل ..
حارب متعود يسلم على امه كل يووووم ويحبها على رااااسهااا .. بس هالمره لا .. بس قالها صبااااااح الخير .. وحتى ما حط عينه في عينها .. ويوم توه بينزل تحت..
ام حارب : حااارب
حارب : ( وبدون ما يصد صوبهاا ) نعم
ام حارب : افاااا .. ترمسني وأنت عاطني ظهرك .. هاذا قدري عندك ؟؟
حارب : ( ويسير يحب امه على راسها ) اسمحيلي الشيخه...
ام حارب : خيييييييبه تخيب العدووو .. حويـــــرب .. بلاهن عيونك محمراااات .؟؟
حارب : محــ مــ ــرااااااات .. منو قاااااااال ؟؟
ام حارب : وجيه .. أنا ما أشووووف ؟؟
حارب : (بنبر متقطعه) محمرااات لأني راقد متأخر
ام حارب : تجذب جذبت لحيتك .. ارمس ؟؟
حارب : شو تبيني أقووووولج ؟؟
ام حارب : بلاك اليوووووم .. انته هب حااارب اللي أعرفه ..
حارب : اميه .. دخيلج ما لي بارض للرمسه..
ام حارب : لا الله لك باااااارض .. ارمس يالله
حارب : مهره بنت عمي ثاني
ام حارب : بلاها
حارب : في المستشفى
ام حارب : ( بنبره فيها خوووووف على دهشه ) شووووو فيهاااا ..
حارب : ( منزل راسه ) فيهااا سرطاااان الدم
ام حارب : الله يكفينا شره .. لا يكوون هوه نفسه اللي صاااب ذياب اخوها الله يرحمه
حارب : ( مب رايم يقوولها ) هيييـ ييـيــــ يه
ام حارب : الله يعينا بعونته .. يالله يارب أسألك تشافيها وتعافيها ..
حارب : ( آمين ) وطلعهااا من خاطره
ام حارب : ووين بتسير الحين؟
حارب : بسير عندهم
ام حارب : عيل ترياااني بسير ويااك..
حارب : ما في داعي يا اميه .. المغرب بيردونها البيت ..
ام حارب : خلاص عيل
نزل حارب وركب السياره .. وسااار صوب المستشفى ..
ويوم وصل كانن البنات عند مهره .. وحمد وراشد ومنصور على الكراسي ..
ساار حارب عندهم وكله أمل أنه بيشووف مهره ..
وعقب ما يلس ويااااهم..
حارب : راشد تعااال بغيتك في سالفه ..
حمد فهم شو في خاطر حارب .. بس الحين ارتااح للموضووع لأنه على الأقل بيستأذن من أخوها ..
راشد : اوكيييه ..
وعقب ما سار راشد ويا حارب ..
حارب : راااشد..
راشد : نعم
حارب : ممكن أدش أسلم على أختك..
راشد : ( منصدم من طلب راشد )
حارب : هاا شو قلت ؟؟
راشد : والله أنا ما عندي مانع.. بس على شرط
حارب : شوو ؟؟؟
راشد : أدش ويااااااااك
حارب : أوكييييييييه موافق ..
راشد : عيل اصبر عليه .. بخبر اللي عندها انك بتدخل
حارب : أتريااااك ..
سار راشد ودخل الحجره ...
كانت حصه مب متغشيه .. خلاااااص شو الفايده .. تغشت بعد ما شافها راشد ..
راشد عوره ويهه ..
راشد : بنااات اظهرن عن مهره شوي ..
ميره : ليييييييييييييييييييييييي ييييييييش؟
راشد : أبغيها فساااااالفه.. عندج مانع ؟؟
من سمعت ميره طاري مااااااانع ارتبشت ..
مهره : هههههههه عااااااااد اظمنها أنها بتظهر بدوون مااا ترمس حتى ..
وفعلا طلعت ميره وياها حصه وروحن الحجره اللي فيها امهاتهن .. ام حمد يالسه .. وام راشد بعدها طايحه على السرير .. بعدهااا ما تأقلمت ويا الوضع ..
ونرد للي في الحجره الثانيه..
مهره : ههههه شفت يووم أقولك ..
راشد : هههههه ما تي إلا بالعين الحمراااا...
مهره : خير يا راشد في شو بغيتني..
راشد : هااااااثي علثه عسب يظهرن .. ما في سالفه ولا شيء
مهره : هههه عبالي صدق عندك سالفه ..
راشد : امممم هي هب سالفه بمعنى الكلمه ..
مهره : عيل؟؟!!
راشد : حاااااارب
مهره : بلاااااه
راشد : يبغي يدش يسلم عليج .
مهره : ( وقبل لا يكمل راشد كلامه ) مستحيييل
راشد : شو هو المستحيل ؟؟؟
مهره : ( حاطه ايدينها الثنتين على اذنها وهيه تصيح)لا ما أبغيك تدخله .. ما أبغي أشوووووف حد
راشد : لييييييش ؟؟
مهره: ( ما سمعته لأنها كانت حاطه ايدها على اذنها وبقووووو بعد ) ........
راشد ما عيبته حالة اخته .. ظهر عنها ..
مهره كاااااااااااانت تمووووووووت في حارب ... وكانت تعرف أن حارب في قلبه شيء جداااها .. رفضت تشوووووووفه من ورا خاطرها .. بس كااانت لازم تسوي هالشيء .. رفضته عسب ما يزيد تعلقه بهاااا .. عسب ما يتعلقبها اكثر من ماهو متعلق الحين ... رفضت لأنها ما بغت تعذب حارب أكثر من ماهو متعذب الحين .. رفضت لأنها كانت تعرف أنهااااا ما بتعيش في هالدنيا ... شو ذنب حااااارب يتعذب؟؟
طلع راشد من عند مهره .. طلع وهوه ما يعرف شو بيقوول لحارب .. يقووله أنها ما تبغي تشوووفه .. والله قوااااااااااة عين ..
حارب أول ما شاف راشد ظاهر من الحجره سيده سار صوبه ..
حارب : هااا بلاه ويهك معتفس ؟؟؟
راشد : مااااا طاعت ..
حارب : ( منصدم ) شو اللي ما طاعته ..
راشد : أنك تدخل عليهااااااا
حارب انصدم من رد رااااشد عليه... ما كااان يتوقع هالشيء من مهره ...
بس حاااارب ما رمس ولا قال شيء .. سيده كان ناوي يروووح..
حمد : حااارب ..
حارب ما سواله سالفه .. سيده كمل طريجه ..
حمد لحقه .. حارب ركب سيارته .. ويوم توه بيبند الباب ... يوّد حمد الباب ..
حمد : حارب .. بلاك؟؟
حارب : ( عااا يف الدنيا ) ما شيء..
حمد : أقوول .. انزل انزل .. سير الطرف الثاني .. أنا بسووووووق ..
حمد ما كان يبغي حارب يسوووق .. خطر حد يسووق وهو معصب..
سار حارب الطرف الثاني .. وركب حمد وشغل السياااااره ..
ويوم طلعوا من المستشفى...
حمد : حااارب ... بلاااك عااايف دنيااااك ..؟؟
حاااارب معصب وواااصل حده .. عق غترته وظربها على جامه السياره ..
حارب : ما تبغي تشووفني ..
حمد فهم السالفه .. فهم أن مهره رفضت تشوفه ..
حارب : (عقب ما عدل يلسته) .. لهالدرجه تكرررررررررررررهني..
حمد :...........
حارب : والله ان هالشيء آخر شي كنت أتوقعه منها ..
حمد : ........
حارب : ليييييييش جيه؟؟ شو سويتلهااا أناااا .. لا يكووون أنا اللي بليتها بالمرض .؟؟؟
حمد : استغفر ربك .. شو هالرمسه بعد
حارب : استغفر الله العظيم..
حمد : استهدي بالله .. يمكن ما كانت تقصد هالشيء.. يمكن هيه متظاااايجه ولا شيء ..لا تعق رمسه منيه والدرب ..
حارب : ( معصب+ ميوّدعمره ) حمد .. تخيل أنك مكااااااااني .. تخيل أنك في هالدنياا كلها ما تشوووووف إلا اللي تحبهااااا .. تخيل أن في يوم من الأيااااام تسمع أن اللي تحبها محكووووووم عليها بالموووووووووووت .. تفهم شو يعني المووووووووووت .. يعني ما بتشوفها مره ثانيه .. ويوم استوت لك فرصه اتشوفهااا ... تقوووووولك .. ما أبغي أشوووووفك.. شو بيكووووووون موقفك؟؟
حمد يوم شاااف حارب في هالموقف عوره قلبه .. ماا كان يعرف أنه يحب مهره لهالدرجه...
تموا اا سااااااااااااكتين طووووووول الدرب ..
ويوم ملواااا وما عرفوااا وين بيسيروووووون ؟؟
حمد : وين تباني أوديك؟؟
حارب : ردني البيت ..
حمد : ان شاء الله..
ويوم وصل حمد جدام بيت حارب ..
حمد : انته انزل الحين وارتااح وأنا الحين بييبلك السياره ..
نزل حارب ودخل البيت .. شاف امه وابوه وحرمه اخوه ورفيعه يالسين في الصاله وروضه تلعب عالدري ..
روضه : هيييييييه .. عمي حالب ..
حارب: السلام عليكم
ردوا كلهم عليه السلام .. وحتىقبل لا يردون السلام حارب روح عنهم فوووووق ...
رفيعه : اميه شو بلاه حااارب ؟؟
ام حارب : وانا شدراني به ...
ام حارب ما كانت تعرف ان اللي مضيج بحارب هيه نفسها سالفه مهره ..
ام حارب ما كانت تشاركهم بالرمسه وااايد ..
بو حارب : بلاج يا ام حارب ؟؟
ام حارب : ( تتنهد ) شو تباني أقولك يا سالم ؟؟
اليازيه : خير ان شاء الله ..
ام حارب : السالفه ان .... مهره بنت ثاني
وقبل لا تكمل رمستها ..
رفيعه : ( زااايغه ) شو بلاها مهاااري ؟؟
بو حارب : رمسي يا ام حارب .. بلاها بنت اخويه؟؟
ام حارب : منومه في المستشفى من البارحه .. لجوااا فيها سرطان الدم ..
كل الموجوين يشوفون ام حارب منصدمييييين ..
رفيعه: ( شوي وبتصيح .. وهيه مب مستوعبه رمسه امها ) لا لا يا اميه .. مهره ما فيها شيء والحين برمسها وبتعرفوون أن ما فيها شيء ..
بو حارب : انا لله واناإليه راجعوون .. لا حول ولا قوةإلا بالله
وتقوووم عنهم وسارت صوب الصاله اي فوق عسب تتصل ..
رفيعه تيّود التلفون وفي ايدها رجفه .. وتتصل لبيت عمها ثاني ...
وتشله البشكاره ...
رفيعه : الووو
البشكاره : اووو
رفيعه : وين مهره ؟؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:35 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


Idon’t know madam البشكاره :
رفيعه : وميره ؟؟
she went with her mathar and Rashid البشكاره :
where??? رفيعه : ( بدت تشك )
really I don’t know البشكاره :
رفيعه : يالله يعلني بلاج من بشكاره .. عيل شو تعرفين ؟؟
what البشكاره :
رفيعه : يااا هي حاله ..خلا ص ما شيء .. مع السلامه
وبندت رفيعه التلفووون ..
(( يااااااا ربي حق منوه أسوي الحين ؟؟ رااااشد .. هيه راشد ... وتقبظ تلفونها وتطلع رقمه .. وتسويله من البيت ..
رفيعه : السلام عليك راشد
راشد : ( عرف أنها رفيعه ) وعليكم السلام والرحمه
رفيعه : شحالك ؟
راشد : الحمد لله ..
رفيعه : وين ميره عنك ؟؟
راشد : إلاااا جريب...
رفيعه : ما عليك امر .. عطني ايااها ..
راشد : ان شاء الله ..
راشد : ( بعد ما نزل تلفونه ) ميرووه..
كانت ميره يالسه على الكرسي عدال حصه ..
ميره : نعم
ويأشرلها :: تعاااالي
عطاها التلفون ..
ميره : الووو
رفيعه : مرحبا ميروه..
ميره : ( انقبظ قلب ميره لأنها تذكرت أن رفيعه ما تدري ) مرحبتين
رفيعه : شحالج ؟
ميره : الحمد لله
رفيعه : وينكم عن البيت .. سويت للبيت وقالتلي البشكاره انكم محد ..
ميره : نحن في .....
رفيعه : ( زايغه ) ميرووه .. دخيلج قولي أي مكان إلا المستشفى دخيلج قوليلي أن الرمسه اللي وصلتني كلها جذب في جذب ..
ميره : ............
رفيعه : وغلاة الغالي ترمسين ..
ميره : ( بتردد ) الرمسه اللي وصلتج صدق ..
رفيعه مب عارفه شو تقول ...
رفيعه : وصدق ان مهره فيها ..
وقبل لا تكمل رمستها
ميره : ( عينها تدمع ) هيه صدق
رفيعه : ...........
ميره :............
رفيعه : الحين بييكم
ميره : ما يحتااي فديتج المغرب بنردها البيت ..
رفيعه : وحد قالج ان فيه صبر يكفي لين المغرب ..
ميره : رفيعه قلت لج ما يحتااي ..
وفجاة يصيح الخط الثاني ..
ميره : بخليج رفوووووع .. هذا شكله وااحد من ربع راشد ..
رفيعه : اوكيه .. بس دخيلج أول ما توصلون البيت سويلي تلفون ..
ميره : ان شاء الله .. مع السلامه
رفيعه : مع السلامه ..
ميره : رااشد .. راشد ..في حد يسويلك على الخط الثاني
راشد : رفيعه بندت ؟؟
ميره : هيه ..
شل راشد التلفون عن ميره .. وسار بعيد شوي
حمد : مرحبا راشد ..
راشد :هلا حمد ...
حمد : عنبووو خيستني .. توني ياي أبند
راشد : اسمحلي والله .. هاذي بنت عمي كانت ترمس ميره ..
حمد : ( ما انتبه انها رفيعه ) اهااا .. انزين ... اسمع .. هات وياك اميه وخالتيه وتعال .. وخل البنات عند مهره ويا منصور . وأنا بيي المغرب وبردهم
راشد : اوكيه
وبند راشد عن حمد .. سار صوب خالته وامه في الحجره وخبرهن .. ام حمد ما مانعت .. لأنها كانت تعبانه وفي حايه للراحه .. أما ام راشد هيه اللي مانعت وما طاعت تسير وبنتها بعدها في المستشفى . وبعد فتره من الاقنااع وافقت ترد وياهم .. راشد شل امه وخالته ورد البيت وحصه وميره ومنصور تموااا في المستشفى ..
البيت كانت حالته حاله .. كلهم عرفوا بسالفه مهره..
وفي المستشفى وعلى الساعه 5 العصر .. ميره وحصه ومنصوريالسين عند مهره ...
منصور حاول قد ما يقدر يضييف جو حلو في الحجره..
ميره : ههههههه خسالله بليسك يا منصور .. غزي عورني من الظحك
منصور : هههههههه انزين سمعي هاااي النكته .. يقووولج في محشش دق على باب يرانه الساعه 3 فليل .. قالهم : عندكم طماط.. قالوا : هيه .. قال : حتى نحن ..
الكل ضحك عليه...
مهره : هههه خلاص خلاص .. بطني يعورني من كثر الظحك ..
حصه : خلاص خلاص .. حدك يا منصور ... ما فينا يستوي شيء بالبنيه
منصور : ههههههه اوكيه خلاص .. بس عشر دقايق ورااااااد .. حد يبغي شيء من الكوفي ..
ميره : واحد كيما .. ثنين براتا ..
منصور : وياا راسج .. قلت من الكوفي هب دكااان راجوا ..
حصه : انزين هاات حقي كوب كابتشينو ..
منصور : وانتي ميرووه ؟؟
ميره : مب مشتهيه شيء ..
منصور : (شاف كرتون كلينكس عدال مهره .. سار صوبه ويّوده ) بتقولين ولا أفرج بالكرتوووووون ؟
ميره : لا خلاص بقول .. هات لي الكوفي كله ..
منصور ياي بيفر الكرتون عليها ..
منصور : والله ان ما رمستي بالكرتووون على راسج..
ميره : خلاص انزين .. اممم هاتلي كابتشينو..
منصور : وانتي يا دلووعه ؟؟
مهره : حراااام عليك جني دلووعه ..
منصور : ههههههه انزين يالله ارمسي شو تبين ؟؟
مهره : اممم ما أبغي شيء ......
منصور : شكلج اليوم ما بتظهرين من هنيه إلا وانتي مفلووووووعه ..
مهره : لا دخيلك .. إلااااااااا الفلع ..
منصور : عيل يالله ارمسي.. واحد .. اثنين ..
مهره : انزين.. انزين بقووول.. امممم ييبلي حليب بالنسكافيه..
منصور : أوكيييييييه ...
ويطلع عنهن منصور..
مهره رد لها الويع مره ثانيه .. وتيود خاصرتها..
حصه : مهاري ...شو بلاج ؟؟
مهره : حد منكن يسيير عند النيرس وتييبلي مهدىء ..
ميره : أنا بسير .. حصه يلسي عندها .. وتطلع ميره برع .. وبالصدفه كان الدكتور مار جداام الغرفه ..
ميره : دكتوور لو سمحت ..
الدكتور : خير اختي .. المريضه فيها شيء ؟؟
ميره : رد عليها العوار شوي
الدكتور : ( أشر لها على سستر عند الرسبشن ) سيري عندها وقوليلها تبين دوا للمريضه في غرفه38 .. وبتعطيج اياااه ..
ميره : ان شاء الله ..
الدكتور : وان شاء الله انا على الساعه ست بيي أتمطن عليها..
ميره: ان شاء الله ..
وسارت ميره عند السستر وعطتها حبتين دوا ...
ردت ميره الحجره .. وعطت مهره الدوا .. وعقب شوي يسمعوون دق على الباب.. سارت حصه تفج الباب .. كان منصور شال أربع كوبات .. وكااان يدق الباب بريله .. كان شكله يضّحك.. شلت حصه عنه كوبين..
منصور : زين جيه .. بغيت اجب الحليب عليه ..
ميره : مشكلتك..
منصور : لا والله .. وهذا بدلما تشكرين وتقولين مشكور .. تعبناااك ..
مهره : ما عليك من رمستها .. تسلم يا منصور ..
منصور : هيه هاي بنت الخاله السنعه .. مالت عليج انتي اللي ما تنعطين ويه ..
ميره : هاهاهاهاااااااااي..
وعلى المغرب .. طلع مانعويا حمد صوب المستشفى عسب اييبون مهره واللي عندها .. حمد طلع بسياره حارب ومانع بسيارته .. خطّف حمد سيارة حارب ووقفها في الكراج وعطا المفتاح للبشكاره عسب تعطيه حارب.. وحمد ركب ويا مانع عسبة في الرده مانع يرد بسيارته وحمد يرد بسيارته اللي خلاها في المستشفى ..
وفي المستشفى ..
يسمعون دق على الباب..
ميره : أكيد هذا الدكتوور..
عدلت مهره يلستها .. وحصه وميره وقفن بعيد عن مهره شوي .. سار منصور وفتح الباب...
الدكتور : السلام عليكم ..
الجميع : وعليكم السلام ..
الدكتور : شحالج مهره ؟؟
مهره : بخير الحمد لله ..
الدكتور : وشو الويع الحين ؟؟
مهره : الحمد لله .. يسير ويرد
الدكتور :اممممم .. انزين .. اليوم مضطرين نخليج تباتين عندنا اليوم..
ميره وحصه : ليش؟؟
الدكتور : عسب نتطمن على الويع .. وانه ما يرد ج مره ثانيه ..
منصور : لازم يعني؟؟
الدكتور: هيه لازم ..
مهره : ......
الدكتور: هاااه شو قلتي؟؟
ميره : وانت تتريا شورها .. سوواا اللي في مصلحتها ..
الدكتور : خلاص عيل .. تامرون بشيء
منصور : سلامتك ..
مهره وميره وحصه ومنصور : مشكوور ..
الدكتور : العفو ..
ويطلع الدكتور من عندهم ..
سوا منصور لحمد تلفون عسب يخبره أن مهره بتبات في المستشفى اليوم ... ردوا قوم حمد البيت بعد ما تطمنوا على مهره .. وخلوا ميره وحصه ومنصور يباتون عندها ..
مر الوقت وعلى الساعه اثنعشر كلهم ظهروا من عند مهره لأنه ممنوع السهر أكثر من جيه..
رقدن مهره وحصه في الحجره اللي حاجزينها قبل .. وتم منصور واعي يالس في الممر ..
مهره ما ياها الرقاااااااااد لين الساعه ثنتين فليل ..وشوي تسمع صوت حد يفج الباب ..
ويوم صدت ..
انصدمت ...
مهره : حااااااااااااااارب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:36 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


الجزء الرابع عشر
سوا منصور لحمد تلفون عسب يخبره أن مهره بتبات في المستشفى اليوم ... ردوا قوم حمد البيت بعد ما تطمنوا على مهره .. وخلوا ميره وحصه ومنصور يباتون عندها ..
مر الوقت وعلى الساعه اثنعشر كلهم ظهروا من عند مهره لأنه ممنوع السهر أكثر من جيه..
رقدن مهره وحصه في الحجره اللي حاجزينها قبل .. وتم منصور واعي يالس في الممر ..
مهره ما ياها الرقاااااااااد لين الساعه ثنتين فليل ..وشوي تسمع صوت حد يفج الباب ..
ويوم صدت ..
انصدمت ...
مهره : حااااااااااااااارب
......................... ...
حارب : هيه حارب .. شو ناويه تروغيني بعد ؟؟
مهره حز في خاطرها رمسه حارب..
كانت مهره طايحه على الشبريه ويوم شافت حارب عدلت يلستها وعدلت شيلتها وطبعا ما كان في وقت حتى انها تتغشى .. يعني تمت بلا غشوه.. كانت الحجرة مظلمه.. بس الليت اللي فوق مهره مشتغل ... مهره ما حطت عينها في عين حارب إلا يوم دخل ..
حارب : شو السالفه ؟؟ أشووفج سكتتي .. شو ؟؟ ما عيبتج رمستي ؟؟
مهره استغربت من لهجه حارب وياها بالكلام .. أول مره يرمسها بهالعصبيه ..
مهره : ...........
حارب : ( يتجرب منها ) شو ياااج سكتتي ؟؟ أرمسج أنا .. ردي عليه
مهره : ( منزله راسها وبعينها دمعه) .........
حارب رفع راس مهره بإيده ... مهره انصدمت يوم شافت الدمعه في عيوووووون حاااارب ..
حارب : ليش تكرهيني؟؟
مهره انصدمت من هالسؤاااال .. شو ليش تكرهيني بعد ؟؟؟ ليش أنا شو سويت به .. ليش جيه يعاملني ؟؟
مهره : ...........
حارب : سألتج سؤاال وأترياااج تجاوبين
مهره : (بتردد) شو تباني أقول
حارب : ليش تكرهيني؟؟
مهره : ………..
حارب : جااوبيني؟؟
مهره : ( تصيح وتحط ايدها على ويهها ) شو تباني أقووول؟؟
حارب : ليش انتي جيه .. ليش تعامليني جيه ؟؟
مهره : ( تخوز ايدها عن ويهها وتمسح دموعها ) حااارب … ما عندي شيء أقوله ..
حارب : لاااااااا عندج؟؟
مهره : حاااااارب ..لو سمحت اطلع برع ..
حارب : ( يضحك من ورا خاطره )كنت متأكد أنج بتقولين هالرمسه ..
مهره : ( تصيح )اطلع برع … اطلع برع
حارب : يوم أقولج تكرهيني ما صدقتي
مهره : في يوم من الأياااام بتفهم ليش أسوي جيه .. بس الحين خلني بروووحي..
حارب : اوكيه بخليلج الحجره وبخلييلج المستشفى وبخلييلج البلااااااد بكبرها .. عسب ترتاااحين مني… ويطلع ويبند الباااااااااااااااااااب..
مهره ما تحملت الرمسه اللي عقها حارب عليها … ما كان عندها رد يريح ظميرها … ما راامت تتعذب أول تخليه يتعذب أكثر… كااانت تبغيه يكرهها أو بالأحرى ينساها وما يفكر بهااا أبدااا .. وعسب ما يبني في قلبه أمل صعب انه يتحقق حااارب طلع والله وأعلم وين سار .. يااااااااالله أخاف يستويبه شيء وأكون أنا السبب.. ليش ياااااااااربي ليش ؟؟ وتمت مهره تصيح .. في الوقت اللي دش فيه حارب كان منصور يالس على الكرسي في الممر وحاط راسه على اليدار وراقد يعني ما حس بحارب .. وفي الوقت اللي طلع منه حارب كان منصور ساير يشرب ماي من ثلاجه الماي اللي في الممر الثاني
الساعه سبع ونص الفير .. حارب من طلع من عند مهره وهوووه يحوووس بهالشوااارع .. كان يتريا الفجر يطلع عسب ينفذ اللي في باله..
حارب طلّع تلفونه واتصل لربيعه عيسى ...
حارب : هلا عيسوووه
عيسى : ( ينود ) شووو تبغي يا بابا .. حد يسوي هالوقت.. صدق انك متفيج
حارب : اصبحنا واصبح الملك لله .. شوووف أنا هب مسوي عسب سوااد عيونك يا الدب .. أنا مسولك عسب أقولك شيء..
عيسى : خير ان شاء الله ..
حارب : اليوم فليل راااااد أمريكااااااا ..
وبعد ما استوعب عيسى السالفه ؟؟؟؟
عيسى : ههههههه والله انك متفيج ويا رااااااسك ..
حارب : أرمسك صدق .. ما أتمصخر وياااك
عيسى : ( بعد ما حس أن حارب يرمسه صدق وما يتمصخر ) حااارب يا خي .. ترمس جد؟؟؟
حارب : لا عم ... يا خي أرمسك صدق
عيسى : عااااااد ليش؟!!!!! عنبوووو من يينا ما كملنا ثلاث أياام ..
حارب : يعلهن امررررره .. ولو حتى يوم وااااااحد .. نفاااااااد
عيسى : افااااااااااااا وين حارب هذاك اللي في أمريكا .. اللي ما رام يصبر عن بلاده وشووووووووووفه هله .. شو يااااك؟؟
حارب : ما ياني شيء .. الحين بترد ويايه ولا الشووووووو؟؟
عيسى : الصراااحه هب راااد وياااك ... ما صدقت أوصل البلاد .. بقظيلي حايه بسوي شيء .. بعدني ما شبعت
حارب : براااااااايك
عيسى : شووف انت سير الحين وانا متى بتفيج برد ألحقك .. ولو أني أشوف قرااارك مب اوكييييه .
حارب : خلاص عيل .. مع السلامه
عيسى : هالله هالله بعمرك .. مع السلامه
بند حااارب عن عيسى ... واقتنع ان اللي يسويه غلط ... بس في داخله حس أنه مب مرغووووووب فيه ومن منوووو ؟؟؟ من مهره !!!!.... آآآآآآآخ يا مهره .. ما كنت أدري أنج شاله في قلبج عليه .. ليش انزيييييين شو سويتبج .. شو سوييييييييييتبج ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الساعه عشر الضحى رد حارب البيت بعد ما خلص كل إجراااااءااااته مع السفر ... وأول ما وصل ما حصل حد في الصاله ... وسيده سار حجرته .. امه ورفيعه سارن بيت قوم ثاني عسب يستقبلون مهره لأنها في هالوقت بترد من المستشفى وسار حمد ويا مانع صوبهم .. أول ما دش حارب الحجره عق غترته على الارض وبند الليتاااات وطاح على الشبريه ( السرير )... يفكر في الموقف اللي استوى بينه وبين مهره .. صح ولا غلط .. والقرار اللي اتخذه بالسفر صح ولا لا ؟؟
آآآآآآآآآآآآآآآآه يا مهره ..
ضربةٍ في القلب مخطوره من سببها زادت جراحي
من سبب لي باهي الصوره سيـــــّدي بـو خد وضـاح ِ
من سنه ونـص وشهــوره نـزفــها صـبح ومرواح ِ
والصدر يشكي من كسوره مـا شفى قلـبي ولا ارتاح ِ
ما سـمح لي الغـالي ازوره قــفـّل ابـوابـه بـمـفــتاح ِ
ســـد بابه وانطــفى نـوره واعتـمت شـمسي والاصباح ِ

وبعد تفكير اقتنع حارب أن قراااااره بالسفر صح ... عسب ينسى كل اللي استوى وعسب ترتاااااااااااح مهره .... اذا كان فرقاااه يسعدها
وفي سياره حمد .. حصه ومهره وميره راكبين عنده .. حصه جداام ومهره وميره ورااااا .. وجدامهم سيارة مانع اللي وياااااااه منصور ... وكانوا طول الدرب سوالف وظحك .. لان منصور ومانع يوم يجاوزونهم منصور يسوي حركاااااات .. بس مهره ماهمها هذا كله .. كاااان كل تفكيرهااااا في حارب .. شو ممكن يسويه بعد الموقف اللي استوى في المستشفى ..
وعقب فتره وصلوا البيت .. مانع وحمد ومنصور ساروا الميلس عند راشد وغيث .. والبنات سارن داخل البيت.. وأول ما دخلن البنات الصاله شافن رفيعه وامها واليازيه يتريووونهم ويا خالتهم ام مانع وشمه .. ميره ومحصه سلمن على كل اللي مووجودين .. حتى مهره سلمت عليهن كلهن .. ويوم وصلت عند حرمة عمهاااا ( أم حارب ) تذكرت الموقف اللي استوا بينها وبين ولد عمها حاااااااااااااارب .. لوت مهره على عمتها وهيه تصيح .. حتى عمتها تمت تصيح وياها لأنها تغلي بنات اخو ريلهاااا وتحسبهن شراات بناتها ..كلهم استغربوااا من هالموقف .. ليش صاحت عند حرمة عمها بس .. ليش ؟؟
ام راشد : ميره فديتج شلي خويتج ووديها فوق .. خليها ترتااح شوي ..
سارن ميره وحصه صوب مهره وودنها الحجره .. بعد ما عطنها ماااي بندن عنها الليتاااات وظهرن وخلنها ترتاااااااح شوي .. بس أي راااحه بتحصلها بعد كل اللي استوى .. تمت مهره تصيح لين ما حست أن رااااااااسها بينفجر من الصياح ... ولا اراديا رقدت من التعب .. من يومييين ما رقدت من التعب .. الساعه 12:00 الظهر.. ام حارب واليازيه ورويض ردوا البيت .. ورفيعه تمت ويا البنات .. ام حمد وام مانع وام منصور سارن يشووفن شو سوّن البشاكير في الغداااا .. لأن ام راشد تعبانه شوي وماا تروووم تعابل .. رفيعه وميره وحصه وشمه في الحجره .. وعقب سارن صوب مهره عسب يوعنها للصلاه و وعسبة تتغدا..
رفيعه يلست علىعدال مهره ويلست تمسح على راسها .. وميره وحصه واقفات عند الباب .. أما شمه سارت تدور عنوووووود ..
رفيعه : مهاااااري ..
مهره راقده وهب حاسه بشيء ..
رفيعه : مهاااري عاااد بسج رقاااااد ...
انتبهت مهره لرفيعه وعدلت يلستها ورفعت شعرها اللي كاان على ويهاا ..
مهره : السااعه كم ؟؟!!
ميره : السااااعه ثنعشر وثلث ..
حصه : يعني يالله الصلاااااااااااه ..
قامت مهره وسارت الحمام ..
رفيعه :يا ربي حالها أبدااا ما يسر ..
حصه : شو تبينا نسوي ... الأمر بيد ربج
ميره : الحمد لله على كل حال ..
ظهرت ميره سيده عقب جملتها .. وسارت حجرتها ولحقتها حصه .. أما رفيعه يلست في حجره مهره .. .. وعقب ما خلصن كلهن من الصلاه .. يلسن ام حمد وام مانع وام منصور في الصاله .. والشباب وبوراشد والشيبه في الميلس بعد ما ردوا من الصلاه.. بو راشد اول ما درا بحاله حرمته سار صوبها ودش الحجره ..
شاف ام راشد طايحه على الشبريه ( السرير ) وشكلها تعبان شوي ..
بو راشد : خير يا حمده شو بلاااج؟؟
أم راشد : ما بلايه شيء الغالي..
بو راشد : شو ما بلاج شيء وويهج جيه مصفر وهب طايعه تتغدين
أم راشد : .............
بو راشد : ( عقب ما يلس عدالها ) خير ان شاء الله ... خبريني .. شو ياااج .؟؟؟
أم راشد : ( تصيح ) ليش عيالنا يا ثاني ليش ؟؟؟ ليش من بد هالعرب عيالنا ..
بو راشد : تعوذي من ابليس يا حمده .. هب زينه هالرمسه .. هب تخلين الشيطان يقص عليج
أم راشد : اعوووووذ بالله منك يا بليس .......
بو راشد :يالله الحين قومي غسلي ويهج وصليلج ركعتين وعقب سيري تغدي
أم راشد : ان شاء الله .. بس هب مشتهيه عيشه
بو راشد : ليش ؟؟
أم راشد : مالي خاطر آكل ..
بو راشد : شعنه انزين ؟؟
أم راشد : هب مشتهيه غدا الحين .. انتوا خلولي غدا وانا ان يعت عقب بااكل .. بس الحين برقد ...
بو راشد : ما عليه .. انتي ارتاحي ولاتخلين شيء يشغل بالج..
أم راشد : ان شاء الله ..
طلع بو راشد عن ام راشد بعد ما خبر الحريم ان ام راشد بترقدوقال لهن يخلن لها غداااا وسار صوب الميلس عند الشباب ... وفي حجرة مهره .. مهره طايحه على الشبريه وعدالها حصه ورفيعه يالسه على الكرسي ورفيعه يالسه على الارض.. وشوي أن البشكاره تدخل عليهم ..
lunch البشكاره :
ميره : أوكي ..
رفيعه : يالله بنااااااااات .. غدااا ... تراني ميته من اليوووووووووووع
حصه : وانا بعد ... يالله
قامن كلهن ما عدا مهره تمت طايحه على الشبريه..
حصه : ماماتي ما سمعتي أنه وقت الغداااا ....
مهره : مب مشتهيه العيشه ..
رفيعه : لا الله بتشتهينها .. رضيتي ولا ما رضيتي
مهره : دخيلكن والله ما لي بارض آكل .. تعباانه برقد
ميره : يالله مهرووووووه .. تغدي وعقب ردي ارقدي..
مهره : والله مب يووعاانه .. شو اسوي بعمري
حصه : افااا ويهوون عليج ما تتغدين ويايه وأنا اللي بروح عنج العصر .. افاااا والله
مهره : اووووووه منج لازم تقنعيني يعني .. بنزل بس بشرط
حصه : شووو؟
مهره : بيلس وياكن بس ما باكل ..
رفيعه :ويا رااااسج .. عيل ليش ناازله .. يلسي أحسن
مهره : وانا أقول جيه بعد ...
ميره : اوووه منج يالله نشي ( وتسير صوب اختها وتيودها من ايدها وتيرها برع )
مهره : اوكيه اوكيه .. شوي شوي علّيه ..
رفيعه : دوااااااااج وانتي ما تين إلا بالعين الحمرااااا..
حصه : ههههههه عسبة مره ثانيه من نقولج شيء تقولين تم...
وطبعا هالرمسه كلها كانن يرمسنها وهن نازلات من فوق وسايرات صوب الصاااله..
اول ما دشن حصلن ام مانع وام منصور وام حمد وشمه وعنوود يالسات يترين البنات على الغدااا..
مهره : وين اميه ؟؟؟؟!!!
ام منصور : داخل الحجره
حصه : وليش ما يت تتغدا .؟؟
ام منصور : تقووول تعباانه شوي وتبغي ترقد ...
مهره من سمعت رمسه ام منصور سيده طلعت من الصاله وسارت حجرة امها ...
وأول ما دخلت حصلت الحجره مظلمه وامها رااقده ... ويووم شافتها مهره ما حبت تزعجهااا .. ويوم توها بتتطلع ..
ام راشد : منوو ؟؟
شغلت مهره الليتاات ويلست حذال امها..
مهره : شو بلاج اميه ؟؟
ام راشد : ما بلايه شيء لا خليت منج .. راسي يعورني وقلت برتااح شوي ..
مهره : سلامتج فديتج ..
ام راشد : الله يسلمج ..
مهره : انزين وليش ما تغديتي ؟
ام راشد : هب يووعاانه ولا لي بارض آكل..
مهره : اميه ..
ام راشد : عونها
مهره : ( بدلع ) انا يووووعاانه
ام راشد : وحد قابظنج ما يخلييج تتغدين .. هكوووه الغدا موطاااي سيري تغدي
مهره : لا أنا هب متغديه لين ما تيين ويايه ..
ام راشد : يا بنت الحلاااال .. سيري تغدي وخليني عنج
مهره : عيل والله ما طاحت العيشه ثمي إلا اذا بتين ويايه .. ولا أهوون عليج اتم بيوووعي
ام راشد : لا إلاه إلا الله .. ومنووو قالج انج تهووونين عليّه ..يالله يالله قبل لا يبرد الغداا
مهره : فديتج يا أغلى ام في العاااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااالم ... (( وحبت امها على راسها )) وظهرن كلهن من الحجره وسارن صوب الصاله ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:38 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


مهره هب يوعاانه ولا حتى خاطرها في الأكل بس سوت هالحركه عسب تقنع امهااا بأنهاا تتغدا ..
وعقب الغدااا سارت أم راشد ترتاح شوي .. وام حمد وام منصور وام مانع يالسات في الصاله يتقهوين ويشربن جااهي .. والبنات ( مهره وميره وشمه ورفيعه حصه ) يالسات في حجرة مهره يسولفن .. وشوي ترووغهم مهره ...
مهره : لو سمحتن يا حبايبي .. ممكن تطلعن ..فيّه رقاااااد وما فيّه على صدعتكن ...
رفيعه : افاا تروغيني يا بنت عمي ..
ميره : شوفوا السخيفه .. ترمس عن عمرها ونستناااا .. اييه رفووع هب تنسين اننا بننرااغ ويااج بعد ..
شمه : ههههههههههه والنعم
وشوي تدخل عليهن عنوووووود وهيه تصيح ..
تسير صوبها شمه وتدخلها وياها ..
حصه : شو بلااااااج عنووووود ؟؟
ميره : هههه أقص ايدي اذا ما كانوا ميووووود و علاوي في السالفه
رفيعه : شو سووبج بعد ؟؟
عنود : ما خلوووني ألعب وياهم بالسيكل....
مهره : أي سيكل في عز الظهر ..
شمه : ههههههه انزين وهذا اللي مخلنج تصيحين ..
عنود : ظربوووني وقالولي عيب .. بنات ما يلعبون بالسيكل ..
ميره : هههههههه عاااد هااي قويه ..
رفيعه : سفااااحين ثرهم ..
حصه : برايهم حبيبي .. خلهم يلعبون بالسيكل .. يوم بنسير العين بخليهم يشتروولج سيكل ..
عنود : ( تصيح بصوت عالي ) لا لا أبغي الحين
مهره تحملت صوتها ولو أن راااااسها يعورهااا ..
شمه انتبهت أن صااااايح عنووود بيزيد عوااار مهره ..
شمه : يالله تعالي ويايه بخليهم يلعبوووووونج ..
ميره : خليني أسير وياج .. بشووف الأخ ماايد على شو مستقوي ..
طلعن ميره وشمه وسارن صوب ميووود وعلااااوي عسب يخلووونهم يلعبوون عنووووود وياهم ..
رفيعه : يالله بنت سهيل ... خلينا نسير الحجره الثانيه .. ونخلي الشيخه مهره بنت ثاني ترتااح ..
حصه : ههههههه يالله انزين
وقبل لا يظهرن وبعد ما بندن عنها الليت ..
رفيعه : هاااه تامرين بشيء قبل لا نظهر ..
مهره : امممممم هيه .. بندي البااب ورااااج ..
رفيعه : ههههههه ويا راسج ..
مهره : صدق .. صدق .. وعوني قبل صلاة العصر
رفيعه والبنات باجيات كاانن يتصرفن على ان الأمر عاادي .. بس الله العالم بهن ان قلبهن يتقطع على مهره ..
تلحفت مهره اونها بترقد .. بس أي رقااااااد واالاخ حااااااارب شاغل كل تفكيرها .. وحست أن حارب مظاووم ..وهوه ما سوا شيء عسب يستااهل المعامله اللي عاملته اياه .. وقررت انه أول ماتشوفه بتعتذر منه .. وتقوله أنها كانت متظيجه من شيء يوووم ياها المستشفى ... وحست أن هالشيء راح يقرب حارب منها .. وهيه ما تبغيه يتقرب منها عسب ما يتعذب فالأخير .. بس لازم تعتذر عسب تبري ذمتها ..
وحارب من الجهه الثانيه في الصاله مع امه وابوه واخوه خليفه .. كاان حارب في عالم ثاني ... والله العالم به وين وصل ..
خليفه : اقول حارب .. بتسير عرس خالد بن سويلم ؟؟
حارب : .........
خليفه : حااااارب وين وصلت ؟؟
حارب : هااه ..وياك وياك..
ام حارب : وين وياه يا ولدي .. شكلك مره ما سمعته شو قال ..
حارب : شو قال ؟؟
خليفه : أقوووولك ما بتسير عرس خالد بن سويلم ..
حارب : متى
بو حارب : باجر ..
حارب : باجر .. لا ما اقدر .. ما بلحق عليهم
ام حارب : شله ما بتلحق عليهم .. شو عندك من الشغله ؟؟
حارب : ( عقب ما عدل يلسته ) اليووووووم رااااااد أمريكاا ..
الكل شافه منصدم :: شووووووو
حارب : اليوم برد امريكاااا..
بو حارب : ليش يا ولدي .. عنبو من ييت ما كملت ثلاث أيام .. ولا خلاص شبعت منا
حارب : لا ياا بويه .. وانتواا ينشبع منكم؟؟
خليفه : عيل ؟؟
ام حارب كانت تسمع رمستهم وهيه شوي وبتصيح .. ماصدقت تشوووووف ولدهاا بعد فرااق دام سنه ونص .. وهوه بعده ما كمّل ثلاث أيام من رد .. ونزلت راسها.. وبعينها دمعه ..
ام حارب : ليش يا ولدي ليش ؟؟
حارب انتبه لامه انها تصيح.. قام يلس عدالها ولوا عليها ..
حارب : لا يا اميه .. حق شو الصاااااايح الحين ؟
خليفه : ليش يا حارب ؟ انا اشوف ان ردتك ما فيها لزووووووم ..
حارب : بس انا مصر على هالرده يا خويه
بو حارب : شقايل بتسير وانته عندك اجازه ..
حارب : بلغي الإجازه وبكمل الدراسه ..
خليفه : ما في امل ترد عن قرارك ..
حارب : لا خلاص .. حجزت وطيارتي على الساعه تسع ونص فليل ..
ام حارب : عيل ليش تقوولنا دام انك حجزت وخلصت وشاورت عمرك بروووووووحك ..
حارب : افااا يا اميه . شو هالرمسه بعد .. يا اميه انا ريال هب ياهل وأعرف وين مصلحتي ..
ام حارب : بس أنا ما شبعت من شوفك ..
حارب : هههههههه أنا لو أيلس عندج الدهر كله ما بتشبعين مني ..
بو حارب : صدقها امك .. ما شبعنا منك ..
حارب : ما عليه يا بويه بخلص دراستي وبتشبعوون مني.. انتوا اصبروا بس ..
خليفه : وكم باجلك بعدك ..
حارب : اممممم سنه وثلاث شهوووووور ..
خليفه : خييييييبه .. يعني ما بنشووووووفك الا عقب سنه وثلاث شهور ..
حارب : يمكن هيه ويمكن لا .. على حسب جدول الإجازات ..
ام حارب : وانته لازم تدرس هناك.. ادرس هنيه ..
حارب : لا تحاااااولين ويايه يا اميه ..
بو حارب : شو أقوول غير الله يحفظك ..
حارب : مشكوور يا بويه ... وانتي يا اميه شو بتقوليلي قبل لا أسافر ..
ام حارب : شو تباني أقوولك يا ولدي.. الله يردك لنا بالسلامه ..
حارب :فديتج يا اميه ( ويحبها على راسها وعقب وقف ) يالله عيل بخليكم تامرون بشيء ..
خليفه : وين بتسير؟
حارب : بسير ميلس عمي ثاني عند الشباب .. بسلم عليهم وبييب رفوووع بالمره ..
خليفه : ( بعد ما وقف ) رد السلام عليهم .. يالله وأنا بعد بسير عنكم برقد ..
بو حارب : سلم على عمك يا حارب وقوووووله يخطف عليه العزبه قبل المغرب .. بغيته في سالفه ..
حارب : ان شاء الله ..
ام حارب : الرب حاااااافظ ..
سار خليفه يرقد وطلع حارب بيسير صوب بيت عمه ..
دش الميلس وحصل الشيبه محمد راقد .. وبو راشد وحمد ومانع يسولفون وغيث ومنصور وراشد يطالعوون التلفزيون ويسولفون ..
دش حارب وسلم عليهم ويلس وياهم ..
والبنات سارن ويلسن في الصاله ويا الحريم .. منهن من يشوف التلفويون ومنهن من يسولف..
وعند الشباب .. وبعد ما خبر حارب شو موصنه أبووه .. رد بو راشد البيت عسب يرقد
حمد : شو هالرمسه بعد ؟؟
مانع : ترمس صدق ولا تتمصخر؟؟
حارب : ارمسكم صدق ..
حمد : بس هب انته قايللي ان عندك اجاااازه شهرين ..
حارب : هيه ..
حمد : عيل ليش ترمس رمستك هاذي ؟؟
حارب : انا بسير وبلغي اجازتيه وبكمل دراستيه ..
مانع : وليش ان شاء الله ..
حارب : عسب اخلص بسرعه ..
حمد : بس هذا هب سبب ..
حارب : كيف هب سبب .. اذا سرت الحين بيبقالي سنه وثلاث شهور .. واذا أخرت بيبقالي سنه وخمس شهور .. خلني اسير الحين وافتك ..
مانع : لااحق انته على الدراااسه .. ايلس وكمل اجازتك وعقب كمل دراستك عادي ..
حارب : بس انا ابغي اخلصها قبل هالمده..
حمد : الصراحه عذرك ما يدش العقل ..
منصووور : هيييييه انتوا ارمسوا شوي شوي ..خلونا نركز في الفلم ..
حمد : منصوووور خلك في اللي انته فيه وخلنا نرمس ..
غيث : ورمستكم ما تتأجل ..
حارب : والله اسأل ولد سالم جاان سفرته تتأجل ..
راشد ومنصور وغيث يشوفون الباجيين ومب مستوعبين .. شوووووووووو
ويقومون وييلسون عدالهم ..
منصور : تخبلت انته .. عنبوو ما يلسنا وياك ..
غيث : هيه والله .. حارب خل عنك هالرمسه ..
حارب : شقايل أخليها وأنا خلاص حجزت وبسافر اليوم ..
راشد : أِشهد انك خبييييييييييييييييل ..
مانع : حارب انزين ايلس شهر وعقب رد ..
حارب : ما أقدر والله .. انا سرت ولا يلست مردي اكمل دراستي وعقب أرد الدار..
منصور : اووه صدق انك اجبشن .. خل الدراااسه تولي
وينتبه محمد الشويبه انهم مسووين صدعه في الميلس ..
محمد : الله يغربل هالحااله .. ما تخلوون حد يرقد .. بتسكتوووون ولا أمرغكم بهالعصاااا ؟؟
منصور : اوووب رد عسالفه العصا .. اقووول انا سحبت كل اللي قلتله
ويقووم منصوور ويرد يشووف التلفزيووون
وكلهم ظحكوا عليه .. بس حمد الوحيد اللي كان شاغل تفكيره حارب وسفرته المفااااااااجئه ..
حمد : اقووول حارب تعال نظهر شوي نتمشى بالسياره ..
غيث : الحمد لله والشكر حد يتمشى الساعه ثلاث الظهر.. صدق متفيجين ..
حمد : أقول .. خلك في التلفزيووون.. ما تشووووف اخووك منصور كيف مؤدب ..
راشد : ههههه العصا مسوتله ارهاااب ..
محمد : رويشد تعال بتخبرك ..
منصور : هههههههه ويييييو بيظربوونه
يقوم راشد وييلس عدال منصور ..
غيث : خخخخخخ شكلكم يظحك ..
منصور : اقول راشد شو رايك بالفلم .
راشد : والله ترتوووووووب ..
مانع : ويييييييو سوووووله طاااااااف
غيث : امبوووونه ما همني ردهم ..
راشد : خخخخخ مشكله اللي ما يعرفون يدافعون عن عمرهم ..
حارب : الحمد لله والشكر .. أقول بو شهاب خلنا نظهر عن نتخبل ..
حمد : مانع بتسير فيانا ولا الشووو؟
مانع : ههههههههه لا اسمحووووولي والله .. ما لي بارض للدواااره .. برقد أحسن لي ..
حمد : خلاص عيل تاامرون بشيء ..
منصور : وااحد كيما ثنين براتا وواحد ديوو وشوف الشباب شو يبون ..
شاف حمد كرتون كلينكس على المكتبه .. شله وفره على منصوور .. للأسف ما صابه .. ظرب رااشد ..
راشد : ويا راسك ما تعرف تجاااادي
ويرد راشد ويفلع حمد بالكرتوون بس للأسف حمد تحرك وظرب حارب اللي كان ورااه ..
راشد : ( سار صوب حارب وحبه على راسه ) اوووب اووب .. السموووحه والله ما قصدت ..
حارب : ( باستهزاااء ) هاهاهاي بس عسب انك حبيتني على راسي بسامحك ..
رااشد : ويا رااسك ما قلت عشاني عيل ..
حمد : هههههه يالله يالله روحنا ..
بس هالمره شل حمد الكرتون وفره على منصور .. وبسرعه ظهروا عنهم ..
منصور : ( يتوعّد ) ماااااا عليه بترد البيت ولا ..
ركبوا حمد وحارب السياره وكلهم ركبواا في سياره حمد ...
وعقب فتره ..
حمد : حااارب .. شو في راسك؟
حارب : بقووول بس لا تخبر حد
حمد : شووو
حارب : مخ ههههههه
حمد : تراااااك والله متفيج..
حارب : يا حمد شو تباني أقولك
حمد : قول كل اللي في قلبك
حارب : ( يتنهد ) اللي في قلبي ما يعلم به غير ربي !!!
حمد : ارمس يا حارب .. شو سبب سفرتك المفااااجئه؟
حارب : يا خي نفس السبب االلي طريته لكم في الميلس
حمد : حااارب انا ما ينقص علّيه .. العب غيرها
حارب : شو تباني أقولك؟
حمد : أعرف كل اللي في بالك يا حارب .. وأعرف ليش بتسافر ..
حارب : ليش؟؟
حمد : السالفه تخص مهره بنت خالتيه حمده صح ولا ..
حارب : ( وهوه يطالع برع من الدريشه ) .........
حمد : صح ولا ؟؟
حارب : حمد .. أنابسافر لأني أبي أرتاح..
حمد : ترتااح من شوو ؟؟ شو مضيج بك ؟؟
حارب : معاملتها لي .. اتصدق انها قالتلي اطلع برع .. ليش انزين شو مسوبهااااا أنا ..
حمد : ومتى استوى هذا كله ؟؟
وقال حارب لحمد كل السالفه .. وهوه ما قاله إلا لأنه وااثق فيه ..
حارب : وهاي كل السالفه
حمد : ( معصب ) تخبلت انته ؟؟ حارب انته مستوعب اللي سويته ..
حارب : ........
حمد : منوووو رخصك تدخل عندها ... ياخي هب عدله الحركه اللي سويتها..
حارب : شو تباني أسوي يعني .. كنت أبغي أحط حد حق اللي استوى ..
حمد : بس عاااااد ما توصل لهالدرجه ..
حارب : خلاص انزين.. هالشيء صاار واستوى ..
حمد : لا حول ولا قوه إلا بالله ..
حارب : الصراااحه صدمتني .. ما كنت أتوقعها جيه .. ليش شايله هالكره كله بقلبها ليش؟؟
حمد : ...................
حارب : أنا بسافر عسب أنساها .. وعسب هيه ترتاااااااااح مني
حمد : شو هالرمسه يا حارب .. ما في حد يرتااح من فرااقك ..
حارب : ( بنبره استهزاء ) إلا مهره ...
حمد : لا تعق هالرمساات على بنت عمك يا حارب ... الله يعلم بحالهااااا
حارب : بس ليش انا بالذااات ..
حمد : وانته شدرااك انك انته بس .. انا اذاقلت ابغي أدخل عليها يمكن تقولي لا .. لا تحط شيء في ذمتك ..
حارب : أعووذ بالله من الشيطان الرجيم ..
حمد : وانته بتسافر عسبة هالسبب ..
حارب : هيه ..
حمد : اوكيه سافر .. بس ايلس ليين ما ترتااح.. وعقب رد البلاد ..
حارب : يصير خير ..
حمد : يا حارب نحن ما صدقنا ترد البلاد ..
حارب : ههه لهالدرجه تحبوني ..
ظرب حمد حارب بكس خفيف على جتفه وابتسم له.. وشوي يصيح تلفون حمد ..
بس استغرب ان الرقم غريب..
حمد : مرحبا
المتصل : المرحب باجي
انصدم حمد من أن اللي تكلمه بنت ..
حمد : ...
المتصل : منو ويايه ؟؟
حمد : والله انتي اللي متصله ..
المتصل : اوكيه أنا مها وانته ؟؟
حمد : انتي منو تبغين ؟؟
مها : ليش.. هذا هب تلفون شمه ؟؟
حمد : لا هب تلفونها ..
مها : اوكيه عيل اسمحلي .. شكلي مغلطه برقم
حمد : بالحل ..
مها : مع السلامه
حمد : مع السلامه ..
حارب : احم احم .. الحبيب منو يرمس؟؟
حمد : هااي وحده مغلطه بالرقم ..
حارب : عليناااااااا يا بو شهاب ..
حمد : ويا راسك تحيدنيه هب راعي هالحركات ..
حارب : هههههه
وعلى الساعه اربع ردوا الشباب البيت.. وسوا حارب تلفوون لرفيعه وقالها تطلع .. وروحوا كلهم بيتهم ..
وفي الوقت اللي طلعت فيه رفيعه طلعت مهره من حجرتها وسارت الحجره الثانيه .. وشافت ميره وحصه وشمه بس رفيعه هب وياهم ..
مهره : ويين رفوووووع ؟؟
ميره : ياا حارب وشلها ..
اول ما نطقت ميره اسم حارب حست مهره بشيء يطعنها في قلبهااااا ..
حصه : شكلج ما رقدتي ..
مهره : هاااه .. لا ما رقدت ..
شمه : شو تحسين بعمرج الحين ..
مهره : الحمد لله
وسيده طلعت وسارت حجرتهااااااااا .. فجت الكبت وطلعت صندوووق خشبي .. كانت تدور عن شيء .. كانت تدور عن صوره كانوا كلهم موجودين فيها وكان شكلها جديم .. كان حمد يالس على الأرض وعداله مانع وميره ومنصور وغيث وشمه ووراهم مهره وحارب ورفيعه وحصه وأونهم فريق كره قدم .... وكان عمر حمد ذيج الأيام 12 سنه ومانع شراته بس أصغر منه بثلاث شهور..وراشد وغيث ورفيعه 11 وحارب عمره 13 وميره ومهره وحصه 10 سنوات وشمه 8 سنوات ومنصور 9 سنوات .. ما همها مهره منو في الصوره اللي همها حارب اللي كان واقف عدالها ورافع ايده من ورا ومسولها قرنين (حركه الايد اللي جيه بس مجلووبه^) لوت مهره الصوره بقووو وهيه شوي وبتصيح...
وحارب في السياره عقب ما خبر رفيعه بقرار سفره ..
حارب : بس عاااد عن الصااايح ..
رفيعه : شو يعني تباااااااني أظحك يعني
حارب : اذا ما عندج ماااانع
رفيعه : ليش عاااااد حد مظيجبك ؟؟
حارب : لا لا محد مظيجبي ..
فهمها السالفه طبعا اللي تعذر بها ( مالت الدراسه ) لين ما اقتنعت ..
وعلى الساعه ست المغرب ظهر حارب من البيت بعد ما سلم على أهله واللي تعذبوا صدق هم رفووع وامها .. ظهر حارب بعد ما راضاهن وحبهن على راسهن وسلم على ابوه وحبه على راسه .. ورد وسلم على اخوووه خليفه .. وظهر حارب بسيارته بعدما حط شنطته وسار صوب بيت عمه ثاني .. دش الميلس وسلم على الشباب وعلى يده .. حمد يوم عرف أنه بيساااافر قال انه هووه اللي يوصله المطااار .. عسب جيه أخرواااا سيرتهم للعين ..
قال حارب لراشد يسوي حق امه ويقول ان حارب بيدش يسلم عليهم ..
سار منصور ويا حارب ودشوا البيت .. كانن البنات ما عدا مهره يالسات ويا خالاتهن ويوم عرفن أن حارب بيدش يسلم قبل لا يسافر.. ين بيسيرن فووق .. بس حصلن هزبه محترمه من امهاتهن .. اونه ما فيكن مذهب الريال بيسلم بيسافر وانتن بتنخشن داخل .. وآخر شيء البنات يلسن يترين .. مهره كانت فووق كانت في حاله ما يعلم بها الا رب العالمين .. أول ما دش حارب ومنصور البنات واام غايه تغشن لأن ام غايه ما تلبس برقع ..
وكلهم وقفوا ..
وعقب ما خلص سلامه افترت عينه صوب البنات .. دوّر بين البنات هن ثلاث .. عرف ان القصيره هيه شمه والثانيه هيه حصه ... بس ميره ما عرفها شك فيها .. لأن مهره وميره لهن نفس الجسم والطول..
ام راشد : بنتي ميره سيري انتي وخواتج قولي للبشكاره تيب الفواله ..
هنيه انصعق حارب ..
ميره : ان شاء الله ...
حارب : لا لا .. ما يحتاي أنا ياي أسلم إلا .. ورايا سيره المطار
ام راشد : ما عاليه اشرب لك كوب عصير .. ... ميره هاتي عصير ..
ميره : ان شاء الله
طلعت ميره وسحبت البنات وياها ..
ام راشد : اقربواااا
يلسوا منصور وحارب..
وشوي أن مهره تنزل من فوق كانت بدون شيله ولابسه بيجاما وفاجه شعرها وما شاء الله شعرها طويل وناعن وقصتها طويله يايه على أطراف ويهها .... كان منصور في هالوقت ساير صوب امه بيرمسها شوي .. حارب كان مجابل الدري والحريم مجابلاتنه يعني ما يشوفن الدري ..
كانت مهره تنزل ومب منتبهه لحد .. ويوم وصلت نص الدري رفعت راسها .. وشافت حارب .. حارب شافها .. وسيده نزل راااااسه .. عاد تخيلوا موقف مهره .. سيده ردت تربع فوق .. وقلبها بيظهر من محله سيده سارت الحجره وقفلت على عمرها .. أما حارب كان صدق مفتشل من عمره ... وشوي يدشن البنات ميره كانت شاله العصير وحصه بعد شاله العصير .. ووراهن حصه وشمه .. شمه يلست عدال امها وحصه وزعت العصير على خالتها .. وميره على ولد عمها ومنصور .. وعقب ما شربوا حارب ومنصور عصيرهم وقفوا ... وعقبما سلم على الموجودين ظهر وسار الميلس ويا منصور .. وعقب ما خلص سلامه مع الشباب ووصاهم يردوون السلام على يده وعمه لانهم كانوا في العزبه بعدهم ما ردوا ..
والشباب كلهم تعلقوا فيه ..
ساروا كلهم يوصلون حارب ... حمد ساق سياره حارب وركبوا وياهم مانع .. وراشد ومنصور وغيث في سياره غيث ..
وروحوا المطار ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:38 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


وفي الحجره مهره مفتشله وهب عارفه شو تسوي .. وتسمع دق عالباب ..
حصه : مهروووه فجي الباب عااد
وفتحت مهره الباب وحاولت تكون طبيعيه ..
يلسن ميره وحصه على الشبريه وشمه على الكرسي ومهره واقف علىالباب ..
ميره : مهرووه تعرفين وين حارب كان عندنا ...
مهره : ( بإستهبال ) هااااه لا ما أعرف ..
حصه : ياااي يسلم علينا
مهره : يسلم علينا ؟؟؟؟؟؟!!!!!
شمه : بيسااااااااافر
هنيه حست مهره بقلبها ينقبظ بقوووووو ... شو بيساااااااافر .. ليش ليش ؟؟؟ أكيد أنا السبب .. وعقب ما استفسرت مهره عن سبب السفره المفاجئه .. وجاوبوها بأنه يبغي يكمل دراسته .. مادش هالعذر قلب مهره .. حست أنها هيه السبب .. واللي خلاها تتأكد الرمسه اللي قالها في المستشفى ((اوكيه بخليلج الحجره وبخلييلج المستشفى وبخلييلج البلااااااد بكبرها .. عسب ترتاااحين مني)) ..
وعقب ما ردوا قوم حمد العين.. وتحديدا عقب العشااا ... وبعد ما تعذرت مهره عن العشا .. حاولت مهره ترقد لأنه راااسها بينقع من الصايح اللي صاحته على حارب بعد ما عرف تانه سافر.. وكانت تفكر بحااااااااااااااارب ..


خاطري يا صاحبي منك انكسر ... يوم قررت السفر عني بعيد
كـان ودي نلتقي طـول العمر ... والـغلا مـا بيننا ساعي بريد
كيف بصبر كيف بقوى (ع) الصبر ... وانته في دمي وتجري بالوريد
تمسي بقلبي وتصبح في النظر ... وكل يوم الحب في نبضي يزيد
كيف بوصف حالتي وصفي قصر ... فير شوقي ما معي شيء جديد
الغلا والشوق في قلبي بحر ... هايج الأمواج واعصاره شديد
كيف تتركني وانا بحالة خطر ... حاير الوجدان ودموعي قصيد
ما يسلّي خاطري غيرك بشر ... انته الغالي ومضنوني الوحيد
في غيابك ما تعوّضني الصّور ما يعوّض نظرة الوجه السعيد
صرت اكلّمها وتخنقني العبر ... أعزف احزاني على شعري واعيد
وانتظر وارجوك لي عيد النظر ... لا تقرر بالسفر عنّي بعيد


مرن الأيام ويالتحديد مرن اسبوعين مهره يوم عن يوم يزيد عوار قلبها وولهها وندمها وكل شيء .. حارب في حال ما يعلم به غير ربه .. ندمان على اللي سواه ومتضيج من مهره .. وميره جالبه البيت فوق تحت لأن المدرسه بتبدأ بعد يومين .. وهيه ما شبعت من الاجازه .. بعكس مهره اللي تبغي المدرسه عسب تنشغل عن حارب وعن التفكير به .. ومهره استلمت جدول العلاج .. وتحاول تنتظم عليه ..
وقوم منصور ردوا بيتهم ..وعلى الساعه 5 العصر وفي الصاله ام منصور وعنود يالسات ..
وشوي يدخل عليهم منصور وهوه يعقم كندورته .. وحاط غترته على جتفه..
ام منصور : هاه على وين العزم ؟؟
منصور : بيخطفون عليّه عيال خواتج وبنسير المول
ام منصور : شو لك من الحاايه فيها؟
منصور : اميه المدرسه عقب يومين .. بسير اشتريلي نعال يديد وغتر وبالمره بفصل لي كمن كندوره يديده..
ام منصور : عنبوااا بعد كنادير ؟؟ الا من شهر مفصل..
ويصد منصور صوب المنظره اللي على اليدار ويلس يلبس غترته
منصور : كنت مفصل لي 4 كنادير .. وحده علق فيها الآيل وما طاع يخوز عنها
ام منصور : انزين هاذي وحده والباجيات؟؟
منصور : يعني يا اميه اسير المدرسه بثلاث كنادير بس ..
ام منصور : عنبووه ما عندك كنادير جداام ..
منصور : افااا يا اميه .. أنا منصور بن سهيل ألبس كنادير جدام..
ام منصور : عيل ؟؟
منصور : لا..أنا بطراان ما ألبس غير يدااد ..
ام منصور : يا ويلي عليك بس ..
منصور : انزين اميه يالله بخليج ..الشباب برع
ام منصور : الله يحفظك .. بس هالله هالله في الدرب وقول حق سويلم ما يسرع الا من سنه مقبظ الليسن وأدريبه دومه مسرع ..
منصور : ان شاء الله يا اميه ..
عنود : أنا برووح وياك
منصور : لا لا عيب .. البنات ما يسيرون ويا شباب ..
عنود : ( شوي وبتصيح ) لا لا انا برووح
منصور : خلاص بشتريلج اسكريم وحلاوه وانا ياي .. انزين؟؟
عنود : انزين
ويظهر منصور ويسير المول ويا سالم وخالد ..
وفي بيت قوم حمد .. غيث يالس في حجرته يتلبس لانه بيظهر .. وتدش عليه حصه ..
حصه : فديت اخويه أنا
غيث : خير ان شاء الله .. ييبيها من الآخر .. شو تبين ؟؟
حصه : اممممم أبغيك تحوطني
غيث : شووو ؟؟
حصه : أبغي أحوط
غيث : لا ما شيء حواطه
حصه : حراااام عليكم انتوا دوم تحوطون ومحد يقولكم شيء .. نحن دوم في هالبيت بين أربع يدران وما عندنا شغله .. لا تتنيحس عليناا .. ما شيء باجي عن المدرسه
غيث : اووه أنا الحين عندي شغله .. مواعد واحد ومستعيل ..
حصه : والحل؟؟
غيث : غسلي ايدج مني .. شوفي حمد ..
ويطلع عنها وهوه مستعيل ..
حصه : اوووووووووف شو هالحاله .. وتسير صوب التلفون وتسوي لحمد .. بس تسمع صوت التلفون في حجرته .. وتسير وتشله ..
حصه : يا ربي .. حد يسير وينسى تلفونه ..
وتنزل تحت .. وفجأة تشوف حمد ومانع داشين البيت ويظحكون ..
حمد : هلا حصيص ..
مانع : مرحبا والله ..
حمد :هيه ما يخصك في اختي ..
حصه : هههههه مرحبا
مانع : شحالج ؟؟
حصه : بخير وسهاله ..
حمد : اووه زين حصلتي التلفون .. ما أدري وين حطيته ..
حصه : حصلته في حجرك..
حمد : زين زين ..
حصه : امممم انزين بو شهاب طلبتك طلبه قول تم ..
حمد : أول ارمسي خلاف بقول تم
حصه : احلف بس عيل شو الفايده ..
حمد : عيل كيفج.. طلبج مرفوووض ..
مانع : افااا بس يا بو شهاب ..حصوه ينفع انا أقول تم ..
حصه : امممممممم لا
مانع : ويا راسج .. عيل طلبج هب مرفوض وبس إلا مرفوض رفضا تاما ..
حصه : احلف ويا ويهك
مانع : طع هاي .. ايييه أنا أكبر عنج ..
حمد : اوووه منكم .. صدعتونا ..
وييلسون في الصاله .. ويشربون جاهي
حصه : دخيلك يا حمد ..
حمد : شو بلاج .. حشرتينا ..
حصه : ابغي......
حمد : شو تبغين بعد ؟؟
مانع : ههههههه تبغي طراااق
حصه : ( تطالع مانع بنظره ) طنش تعش .. المهم الحين ..حمد ابغيك تحوطني..
حمد : (بإستهزاء ) يالله انزين اركبي السياره
حصه : اوهوووه حمد عااد أتكلم ويااك جد..
مانع : عبالي عم ..
حصه : يا ربي .. أخ مانع ممكن تسكت شوي أبغي رمس اخويه شوي..
مانع : ان شاء الله .. على أمرج الشيخه ..
حصه : ( بتكبر ) هاه حمد شو قلت..
حمد : قلت سيري ييبيلنا عصير أحسن ..
مانع : وييييو مب جنه قفطوهم..
حصه : حمد زين جيه خليت العواذل يغلطوون ..
مانع : اونه.. عواذل قالت ..
حصه : حمد شوفه..
حمد : لا إلاه إلا الله ..
مانع : محمد رسول الله ..
حصه : افااا يا بو شهاب .. والله ما هقيتها منك ..وين رمسك هااذيج .. يوم تقوول ( من متى أوعد ولا أوفي ) تحيد ولا أذكرك ..
تذكر حمد السالفه وما هانت عليه اخته ..
حمد : يصير خير .. عقب المغرب بنسير ..
حصه : والله .. فديت اخويه انا
مانع : لا لا ما شيء حواطه .. انا ورايه شغل وابغي حمد يسير فيايه ..
حصه : مانع عااد لا تتنيحس عليّه .. ما شيء باجي عن المدرسه خلنا نستانس شوي ..
مانع : خلاص خلاص .. والله ما في داعي تحبين ايدي .. غمضتيني ..
حصه : ويا راسك .. ما عندي سالفه احب ايدك .. جيه خلص الشغل
مانع : لج الشرف أصلا ..
حمد : أقوول بتسكتوون ولا الشوو ..
مانع : أنا عني بسكت .. بس سكّت اختك .. هيه اللي تتحرش فيّه
حصه : آآآآخ بس .. الحين انا اللي أتحرش فيك ..
مانع : أبدااا .. يالله بو شهاب بخليك الحين .. تامر بشيء
حمد : على وين ؟؟ ما شيء سيره ..
مانع : بسير البيت .. من أصبحت أهوم عنه ..
حصه : هيه زين .. برايك ..
حمد : شو برايه .. البيت ما بيطير .. تعال تحوّط فيانا ..
حصه : شوو يتحوّط فيانا ؟؟ لا لا خليه يسير بيتهم أحسن
مانع : حلفي بس .. لا يكون يالس عراسج ولا شيء .. عيل عنادا فيج بسير .. لا وراكب السياره قبلج بعد ...
ويدش عليهم علاوي .. ويسير يسلم على مانع ..
حمد : علي بتسير فيانا ..
علاوي : وين ؟؟
حمد : نتحوّط ..
علاوي : هيه بسير ..
حصه : هيه ما شاء الله .. وانته ربيع من خطف .. لا ما شيء سيره ..
مانع : ويا ويهج .. عاد كله ولا بو حسن .. هذا شيخج .. لا وراكب السياره قبلي و قبلج بعد
حصه : حلووه هااي أنا طالبه هالحواطه وانتوا راكبين قبلي..
حمد : خلي عنج الحين .. عقب المغرب تزهبي وقولي حق شميم تتزهب بعد .. وان ما رييتج زاهبه .. ما شيء حواطه
حصه : نذاله يعني ؟!!
حمد : شيء من هالقبيل ..
مانع : يالله بو شهاب قمنا نسير العزبه ابويه يبغي يرااوينااا البكره اللي شارنها ..
حمد : يالله ..
ويظهرون الشباب ويروحون عزبه بو مانع .. وسارت حصه وسوّت تلفون لشمه وخبرتها ان عقب المغرب ظاهرين من البيت .. البنااااااات استانسن من الخاطر .. وعكس هالشيء بالظبط هوه جو بيت ثاني بن محمد .. جو مكهرب ام راشد نفسيتها تعبانه شوي .. وميره ومهره متغربلات ويا المدرسه .. مع ان ميره حاسه ان مهره فيها شيء .. يعني كاتمه في قلبها شيء .. وهالشيء مخلي مهره يوم عن يوم تتعب .. بس ميره حاولت ما تبين هالشيء جدام مهره ...
وعقب المغرب ..
تحوطوا كلهم وخطفول على الشيشه واشترولهم بيبسي وحلاوه وجبس وهالأشياء وخطفوا على عرقوب ويلسوا يسولفون ..
وفجأة يصيح تلفون حمد .. قام حمد من محله وسار عنهم بعيد شوي ويلس
حمد : مرحبا
مها : مرحبتين .. هلا والله
حمد : هلا بييج
( حمد من النوع اللي هب متعود يكلم بنات .. ومن الأصل ما يحب يكلمهن .. وكان طول الوقت يكلمها من ورا خاطره )
مها : شحالك ؟؟
حمد : بخير وسهاله
مها : عساه دوم ..
حمد : أجمعين ..
مها : انزين شوي شوي .. ليش عايف دنياك
حمد : والله ما أدلج أسألي عمرج ..
مها : بسم الله عليّه ما أحيدني مسويه شيء ..
حمد : .........
مها : بلاك ..
حمد : ما بلايه شيء .. خير اختي شيء تبين .. قلنالج ان هذا هب تلفون شمه
مها : ادري انزين
حمد : عيل يوم تعرفين ليش ترديين تتصلين ..
مها : ............ انزين ببند بس بغيت اعرف شيء
حمد : خير
مها : شو إسمك ؟؟
حمد : وانتي شو تبيبه اسمي ؟؟
وشوي ان مانع يزقره من بعيد
مها : اهااا بو شهاب .. عاشت الأسامي والله
حمد : عاشت ايامج .. تبين شيء ثاني .. كم عمري .. وين بيتنا .. وكم رقمه وكيف شكلي ..
مها : شوي شوي عليّه .. انته ليش عصبي وايد ..
حمد : ...........
مها : شكلي أزعجتك بهالإتصال .. السموحه عيل
حمد : ( في خاطره : توج تعرفين انج ازعاج ) بالحل
مها : مع السلامه
حمد : فمان الله ..
ووصل مانع عنده .. وهم يمشون وسايريين صوب البنات
مانع : قم قم .. ردينا البيت .. اميه مسوتلي تلفون ومحتشره .. ههههههه اونه يالرغيد
حمد : صدقها انزين ..
مانع : لا والله .. ومنو قايل البيت ما بيطير .. لا تنكر .. في شاهد
حمد : اذا كنت تطري حصه .. ففي دقيقه بجلب مخها ..
مانع : وأنا أقول الأخت ظاهره على منووه ..
حمد : هههههه يالله اركب اركب .. ورانا سيره الهير بعدنا ..

ووصّلوا قوم حمد شمه الهير وهم ردوا البيت .. مانع خذ سيارته وسار البيت .. وعلى الساعه 11 فليل حمد سار الميلس اللي برع.. امه رقدت وعلاوي كان راقد في السياره وكمل رقاده في البيت .. وحصه سارت المطبخ تييب العصير و الكيك اللي مسوتنه .. وعقب ما خلصت ودته الميلس .. كان حمد منسدح على الغنفه ويالس يجلب في هالقنوات .. سارت حصه صوبه وعطته كيكه وكوب عصير ..
حمد : هههههه وين منصور عن هالكيك ..
حصه : الحماار ما بيذوق من كيكي ..
حمد : هههههه خلاص انزين .. يالله قومي عطيني جهازالفيديو من فوق ..
سارت حصه ويابت جهاز الفيديو وعطته حمد ..
وقام حمد وطلع من تحت الغنفه شريط فيديو ..
حصه : حممممممد شو هالشريط ؟؟ وليش داسنه تحت ..
حمد : اقول كلي واكرمينا بسكوتج ..
حصه : شوفوا .. أونه يسكتّني .. انته قد هالحركه ..
ويخش ايده في قصة حصه وينفشها
حمد : قدهاا وقدود...
وقام وحط الشريط في الفيديو ..
حمد : 123 استعدااااااااد
ويدق على فص التشغيل ..
حصه : اللللللللللللللله ما فيه حيله النيسان ...
حمد : اووهووه بتسكتين ولا ارووغج برع ..
حصه : لا لا دخيلك لا تروغني .. اسكت أحسن ..
حمد : يكون أحسن ..
وعقب عشر دقايق تقريبا ..
حمد : اييه انتي بدال ما تبحلقين في السيايير والويلات تعالي ..
حصه : ( ما خوزت عينها عن التلفزيون )هااه شو تبغي ..
حمد : شو هااه بعد .. العرب يقوولون نعم
حصه : نعم ..
حمد: تعالي دلكي راسي .. راسي يعورني
حصه : انزييين
وتقوم حصه وتيلس عدال اخوها من بعد ما كانت يالسه تحت.. ويلست تدلك اخوها ..
وعقب خمس دقايق .. يدش عليهم مانع فجأة ..
مانع : يحظك والله .. اقول حصيص تعالي دلكيني
حصه : خليت التدليك لحرمك النحسه ..
مانع : ايه انتي .. ما أسمح لج
حصه : اونه ما يرضى عليها .. من الحين ؟؟!!
مانع : طبعا ما أرضى عليها ..
حمد : ( يصد صوب مانع ) ها الرغيد من وين ياي ؟؟
مانع : من بيت اليران ..من وين يعني ؟؟..
حمد : شيء طيب الصراحه
مانع : حوووه حصيص ..
حصه : (وبعدها ما خوزت عينها عن التلفزيون) خير خير .. حشرتنا تراك
مانع : سيري ييبيلي كيك .. وعصير همبا بارد
حصه : انزين بسير اصبر دقيقه .. دقيقه بس
مانع : دقيقه بس ..
حمد : انزبن خل عنك الكيك وما كيك ..شو قالتلك خالتيه ؟؟
مانع : الله الله عالجيب ..
حصه : هههههه لا تغير السالفه باباتي ...
حمد : شو تبينه يقول يعني .. ان امه قالتله يالرغيد ..
مانع : اقول حبيبي .. خليك في التلفزيون أحسن
حصه : ههههههه حليلك والله
مانع : عيل شو رايكم ان اميه ما قالتليه شيء ..
حصه : احلف ..
مانع : والله ..
حمد : غريبه ..
مانع : خخخخ حصلتها راقده
حمد : قول جيه من قبل ..
وشوي تلفون حمد يصيح ..
حمد : هلا والله من شوي نطريك
منصور : بخير ولا ...
حمد : حصه مسويه كيكه .. انمااا ايه ..
حصه : احم احم
منصور : احلف بس .. وانا اقول شو موصلني جدام باب بيتكم
حمد : هههه ويا راسك ..
منصور : انزين صدق انا جدام باب البيت ..
حمد : ( معصب ) منو يايبنك ؟
منصور : هههههه بلاك .. لا تزيغ سويلم وخلّود يايبيني فياهم..
حمد : هيه عبالي بعد ياي بروحك ..
منصور : ارتاح عيل..
حمد : وين داركم بالظبط
منصور : تونا داشين حارتكم..
حمد : اوكيه .. نترياكم ..
ويبند حمد عنه ..
حمد : حصيص سيري داخل شباب بيوون ..
حصه : اووووف وشو يايبنهم الحين بعد ..
مانع : يالله يالله جلبي ويهج وبندي الباب وراج عشان هوا المكيف ما يطلع برع ..
حصه : شوف انا بطلع بس عسبة حمد قالي ولا والله هب عشان سواد عيونك ..
حمد : زين زين .. يالله شلي هالعيشه ووديها المطبخ وانتي مروحه
وتشل حصه الاكل وتسير المطبخ .. وقبل لا يدخلون قوم منصور..
خالد : منصور وين مطبخكم ..بشرب ماي.. باكل دوايه لين الحين ما كلته ..
منصور : سيده جدامك.. ويالذكي ليش ما كلت الدوا في السياره يوم عندك الماي ..
خالد : يوم حطيت يديه في مخبايه تذكرته ..
منصور : ما عليه انته سير الحين المطبخ .. سيده جدامك
خالد : اوكيه بس متأكد أنه فاضي ؟؟
منصور : أكيد فاضي .. منو هالمتفيج اللي بيتعبل في المطبخ هالوقت
خالد : عقووولتك..
دش منصور ويا سويلم الميلس وسار خالد المطبخ .. كان ليت المطبخ شغال .. ويوم توه بيدخل شاف حصه واقفه وعاطيتنه ظهرها وشيلتها كانت شوي وبتطيح عن راسها وكانت قصتها الطويله طايحه على طرف ويهها .. وكانت تقطع الكيك عسب تطرشه الميلس .. اول ما انتبه خالد بعمره رد على طرف المطبخ من برع .. وشوي يسمع حصه تغني حد مثلي بات مشجنه مالت ميحد .. وكان صوتها روووعه بمعنى الكلمه .. وشوي تغني تدري اني موت أحبك .. حصه كانت وايد مندمجه بالغنيه .. ومب منتبهه لحد لأن أصلا خالد كان يمشي بدون صوت لأنه كان حافي .. وغصبا عنه تم خالد يسمع حصه وهيه تغني .. بس وفي لحظه تخيل ان حد يشوفه بهالموقف.. شو بياخذ فكره عنه .. وأصلا هوه بعد ما يرضاها على اخت ربيعه .. ويوم توه بيرد الميلس .. يته نوبه السعال واللي مفروض ياخذ دواها .. حاول خالد ايوود عمره عن لاتسمعه حصه .. وحاول يتحرك .. بس هالمره كان سعاله ثجيل وايد .. وما قدر يقبظ عمره أكثر من جيه .. حط ايده على ثمه وتم يسعل ..
هنيه فزت حصه محلها .. زاغت .. ما عرفت من وين ايي هالصوت .. ردت شيلتها على راسها وتحجبت ..ويوم يت بتطلع شافت كندوره بيضه جدامها وخالد كان عاطنها ظهره ومتساند على اليدار وموخي تحت ويسااعل .. هنيه انصدمت حصه وما عرفت شو تسوي .. بس أكيد أول شيء سوته هوه انها تغشت .. كان باين عليه انه مب من خوانها .. كان خالد يسعل ويسعل حتى ويهه غدا احمر .. ربعت حصه صوب الثلاجه وصبت ماي وربعت صوب خالد
حصه : تفضل اخويه .. اشرب مااي ..
انتبه خالد لها يوّد الكوب من ايدها وشرب الماي وشوي وخفّت السعله .. طلّع دواه من مخباه وكله ..
كانت حصه .. منصدمه على ما تعرف شو يستوي جدامها .. ما تعرف اذا هيه في حلم ولا بعلم .. ومنو هذا وشو يسوي هنيه وتساؤلات وااايد .. بس اللي قطعه ..
خالد : مشكوره على الماي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 07-04-2012, 04:39 PM
صورة سحر آلنعيمي الرمزية
سحر آلنعيمي سحر آلنعيمي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي


حصه : العفو ..
حصه ما خوزت عينها عنه والسبه الصدمه بعكسه هوه اللي ما رفع عينه عن الأرض من الموقف اللي استوى ...
رد خالد الميلس وردت حصه تقطع الكيك وهيه مب مستوعه شو اللي استوى قبل شويه .. خالد يمشي وهوه ينتفض .. لان السعال من يومين فيه ولا طاع يخف ويوم عن يوم يزيد واليوم تأكد انه زاااد بدرجه فظيعه .. وان الدوا ما ياب فيه .. الشباب ما سمعوا سعال خالد .. كانوا حاطين شريط مال السيايير ومطوليين عليه وصوت الويلات واصل برع الميلس ..
دش خالد عليهم وكلهم زاغوا من شكله مع انه سلم عليهم عادي ..
منصور : بسم الله .. خلوووود بلاه ويهك جيه ..
سالم : شو يااك ؟؟
خالد : ما شيء بس السعاال غربلني ..
حمد : شو كاظنك ؟؟ ليش ما تسير المستشفى ؟؟
سالم : سار وأنا اللي مودنه بعد ... بس أشوف حاله نفس ماهوه .. لا وبعد زاااد
مانع : انزين سير مستشفى ولا عياده ثانيه ..
خالد : ( بنبره فيها كحه ) يصير خير (( وكح مرتين ))
منصور : شو يصير خير ؟؟ يا خي طالع شكلك والله تزيغ...
خالد : ( يفلع منصور بالمخده ) سير ول ويا راااسك ... (( ويفتر صوب التلفزيون ويشوف النيسان يشل عتايرين )) روووح ما فيك حيله يا النيساان ..
وشوي يصيح تلفون حمد ..
حمد : الو
حصه : هلا حمد
(( كانت حصه ترمسه وقلبها وشوي بيطلع من محله .. كانت تبغي تتأكد إذا خالد قال شيء حق حمد ))
حمد : هلا
(( ارتاحت حصه يوم شافت مزاجه حلو وحاولت تغير الموضوع))
حصه :أقول حمد تعال المطبخ وشل الكيك ووده الميلس
حمد : ومن متى وانتي في المطبخ ؟؟
حصه : (بإستهبال ) هاه .. لا توني يايه .. ليش؟؟
حمد : خلاص خلاص ما شيء ..
حصه : انزين ما بتي تشل الكيك؟؟
حمد : بيي ..
حصه : اوكيه انا بسير داخل .. بتحصل الصينيه على الطاوله اللي عدال الثلاجه ..
حمد : اوكيه ..
طلع حمد من الميلس وسار المطبخ ويابلهم الكيك ...
وأول ما دخل الميلس ..
منصور : عنك عنك ..
حمد : لا والله .. يوم يبته تبغي تشله عنيه ..
منصور : لا يا انتيليجنت قصدي عنك صحن كيك .. ولا انته برايك امبوووني ما بشل الصينيه عنك .....ههههههههه
حمد : هههه عبالي بتفزعلي بعد ..
ويحط سعيد الصينيه على الطاوله .. وتموا الشباب ياكلون ..
وننتقل لبيت سالم بن محمد......
رفيعه طايحه على الشبريه ومشغله لابتوبها ويالسه تسمع شله عيضه ( من تكون ) وكانت حاطه اللابتوب على الطاوله اللي عدالها .. ويلست رفيعه تشوف روضه اللي كانت راقده عدالها .. كانت روضه لاويه على دبدوب حمد وراقده .... افترت عين رفيعه على الدبدوب .. وتذكرت سالفه الستي وابتسمت ..
وفي جهه ثانيه من العالم وبالتحديد في شارع من شوارع أمريكا .. حارب يمشي ولابس جاكيت وخاش ايده في مخباه .. وكان يفكر فيها.. هيه في مهره .. حس بتأنيب الظمير على اللي سواه.. هيه روحها تعبانه واللي سواه أكيد زادها .. الله واعلم اذا الله بيكتبلها تعيش في هالدنيا ولا لا .. ليش يعذبها وهيه روحها متعذبه .. ليش ؟؟ ليش ؟؟
كان وده يبند عينه ويرد يفتحهن ويحصل عمره في دبي وبالتحديد جدام مهره عسب يستسمح منها ... بس ما في اليد حيله ..

ما دريت إني معذب في هواك ... ولا دريت إني على شانك بكيت
يا حبيبي مالي في الدنيا سواك ... يعل ربي يحفظك دامك حييت
وإن صبرت إصبر على قلب غلاك ... ما رخصبك في الهوى لأنك وفيت
وإنتظرني بشوق ملهف يا ملاك ... يا أعز محب في حبه إرتميت
ما أصعب فرقاك ولا بيدي جفاك ... ما نسيت ولا على بعدك قويت
لا اتكدر يا بعد عمري كفاك ... أعرف جروحك بنظره لو خفيت
في كدركم تنتزع روحي فداك ... والسبايب غلطتي لأني جفيت
مالي غيرك مول في الدنيا عداك ... أطلبك تسمح خطايه لي خطيت

وننقل لبيت ثاني بن محمد .. وعلى الساعه وحده وثلث بتوقيت دبي .. مهره يالسه على الدري .. كان التعب باين عليها .. ما كانت ترقد الليالي والسبه الألم والدويات والسبب الرئيسي حارب ..

صاحبي من دونك العالم صعيب ... يسكنه حزن ويغشاه السكون
الفرح عن دنيتي أصبح غريب ... والسعاده صاحبي صارت شجون
من ملكت القلب وانت لي قريب ... شخص أحبه وأعشقه حد الجنون
كل أحزاني بقربك بقربك لي تطيب ... يا بعد روحي ويا خلي الحنون
كنت أظن إني وسط قلبك حبيب ... ترخص الدنيا على شاني تهون
كيف تبكيني وعن عيني تغيب ... كيف هان الحب يا خلي الحنون

وتقوم مهره وتسير حجرة ميره .. كانت ميره توها بترقد ..
ميره : ليش ما رقدتي ؟؟
مهره : ما ياني الرقاد ..
ميره : ما ياج الرقاد ولا شيء يعورج ..
مهره : لا مـ ـ ـ ـا شـ ـيء يـ ـعـ ـ ورنـ ــ ــ ـي..
ويغمى عليها وتطيح على الأرض ..
ميره : ( تبغم – تصارخ ) مهره
وتسير ميره صوبها .. وتحط ايدها تحت راس مهر وتحاول توعيها بس ما قدرت .. وتمت ميره تزاقر على امها ... امها وابوها زاغوا .. وربعوا صوب حجره مهره ..
ميره : ( وهيه تصيح ) الحقوا ما اعرف شو استوابها ..
وهنيه حست ام راشد براسها يدور وحاولت تتقبظ بشي لين ما وصلت الشبريه ويلست عليها .. ميره شوي تصد على امها وشوي على مهره ما تعرف شو تسوي ولا عند منو تسير ..
بو راشد : سيري زقري اخوج بسرعه
وربعت ميره صوب حجره راشد .. راشد كان قافل حجرته وراقد
وتمت ميره تدق على رااشد بقوو وتزقره وراشد رقاده ثجيل حتى صريخ ميره ما سمعه يوم كانت تزقر امها وابوها ..
نش راشد وفتح لها الباب..
راشد : اووووف شو تبين حشرتينا..
ميره : راشد دخيلك تعال .. ما اعرف شو استوى بمهره ..
ويسير راشد حجره ميره وحصل ابوه عدال مهره وامه يالسه على الشبريه وشكلها تعبان ..
راشد : بسم الله شو مستوي ..
بو راشد : سير تلبس بسرعه و دخل سيارتك داخل البيت .. يالله بسرعه
راشد : ان شاء الله ..
سار راشد وتلبس بسرع ه ودخل سيارته داخل البيت
وفي هالوقت حاولوا يلبسون مهره عباتها وشيلتها .. وبعدين
شل بو راشد بنته ونزل تحت ونزلت وياه ميره ..
ويوم ركّبوا مهر السياره ..
ميره : ابويه أسير وياكم ..
بو راشد : لا يا بنتي .. انتي يلسي عند امج وداري عليها .. وانا وراشد عند اختج
ميره : ان شاء الله .. بس دخيلك يا بويه طمنا عليها ..
بو راشد : ان شاء الله بنتي ..
سارت ميره عند امها وروحوا قوم بو راشد المستشفى ..
وفي المستشفى وبعد ما طلع الدكتور من عند مهره وتمت النيرس داخل .. وهوه نفس الدكتور المواطن اللي يعالجها ..
بو راشد : هاه دكتور بشّر ..
الدكتور : ما فيه إلا كل خير .. بس بنتك ومن المعلومات اللي قالتلي عنها النيرس .. أنها من يومين ما كلت دواها .. وانته طال عمرك تعرف أن دواها وايد مهم لها وخاصه في حالتها ..
بو راشد : يا دكتور هيه هب بس مقاطعه الدوا ..إلا مقاطعه العيشه بعد ..
الدكتور : وهذا بعد سبب من الأسباب .. هب زين عليها .. هالشيء يمكن يؤدي لشيء مب في مصلحتها ..
راشد : شو تقصد ؟؟
الدكتور : يا أخ راشد .. اختك مثل ما تعرف فيها مرض .. الله واعلم إذا الله بيكتب لها تعيش ولا لا .. وهالشيء بيد ربك .. ونحن الحين نسوي اللي علينا .. ومدة علاجها ثمان شهور والدواء والأكل وطبعا إذا التزمت عليه على الأقل في امل أنها تشفى .. ومقاطعتها للدوا والأكل بيؤدي أن المرض بسيطر على جسمها .. وفي ذيج الساعه ما بيكون عندنا حيله ..
راشد : يا دكتور دخيلك سو اللي تقدر عليه .. دخيلك يا دكتور
بو راشد : وإذا كان لازمنكم فلوس حق دوا ولا شيء تراني حاظر..
الدكتور : دام فضلك الشيخ ... ما يحتاي والله الشيخ زايد ما قّصر ما خلا دوا ولا جهاز ما يابه ..الله يطول بعمره ويديمه لنا .. وانته يا اخويه راشد .. بحاول أسوي كل اللي أقدر عليه وما بقصر فيها والياقي عليكم .. يعني اقنعوها تاكل وتلتزم بالدوا ..
بو راشد وراشد : ان شاء الله
راشد : انزين وشو حالها الحين ؟؟
الدكتور : الحين الحمد لله .. عطيناها الدوا والحين السستر عندها ..
بو راشد : يعني تقدر ترد ويانا ..
الدكتور : هيه نعم ..
راشد : مشكور يا دكتور
الدكتور : العفو الشيخ .. هذا واجبنا
بو راشد : تسلم يا ولدي
الدكتور : الله يسلمك الوالد .. يالله أنا بترخص منكم .. تامرونا بشيء
بو راشد : سلامتك
راشد : سلامتك وما تقصر
الدكتور : مع السلامه
وروح الدكتور وهوه يمشي بطّل اللبس ماله وعطاه للنيرس اللي تمشي وقالها توديه غرفته وتيبله غترته وعقاله .. تريا النيرس اللي يابتله الغتره والعقال .. وكمل طريجه وهوه يلبسهن..
بو راشد : الله سخر هالريال الطيب لنا ..
راشد : هيه والله .. الله يعطيه على قد نيته
ويدشون قوم بو راشد وراشد داخل وعقب ما ارتاحت مهره ردوا كلهم البيت .. وكانت الساعه ثلاث وربع ..
ويوم توهم داشين البيت ..
مهره : اسمحلي يا بويه ... تعبتك ويايه
بو راشد : ( يحبها عراسها ) لا تعبتيني ولا شيء .. بس بتتعبيني إذا ما كلتي دواج واذا ما تاكلين..
مهره : ان شاء الله يا بويه ..
سار بو راشد حجرته .. وسار راشد ومهره حجرهم وعلى آخر الدري
مهره : واسمحلي بعد انته يا راشد .. تعبتك
راشد : ( يظربها على راسها ) تعبتيني ونص .. وبتتعبيني أكثر إذا كلتي دواج والتزمتي به
مهره : فالك طيب ..
راشد : يالله تصبحين على خير ..
مهره : وانته من أهله ..
ودخل راشد حجرته .. وسارت مهره حجرتها بس يوم توها بتدخل تذكرت ميره.. عقّت مهره عباتها وشيلتها وسارت حجرة اختها .. ويوم دخلت ما حصلت ميره .. دورتها في الدور الفوقي كله وما حصلتها .. ويوم نزلت وسارت حجرة الضيوف بعد ما حصلتها .. وسارت المطبخ التحظيري وبعد ما حصلتها .. ويوم سارت الصاله حصلت ميره يالسه على الغنفه ومتربعه وحاطه راسها على الغنفه وراقده .. كانت تترياهم ورقدت ...
يلست مهره عدال ميره .. ومسحت على راسها .. انتبهت مير لأختها .. نشّت ميره ولوت على اختها ..
مهره : هههههه شو هالحب اللي نزل مره وحده ..
ظربت ميره مهره على ظهرها ..
ميره : جب حب .. انتي آخر من يرمس يا الحماره
مهره : بسم الله وأنا شو سويت ..
ميره : أبداا ما سويتي شيء .. المهم الحين.. شو تاااااانسين؟
مهره : ههههه أرقص على ريل ..
ميره : الحمد لله ..
مهره : واميه شحالها .؟؟
ميره : الحمد لله بخير ورقدت عقب ما طمنها ابويه عنج..
مهره : الحمد لله .. صح ؟؟شو مرقدنج في الصاله .. خلصن الحجر ؟؟
ميره : ويا راسج .. كنت أترياكم ..
مهره : حلفي بس .. عيل شو رايج اننا من ربع ساعه واصلين لا وخطفنا جدام الصاله ورمسنا .. هذا كله وما حسيتي ؟؟
ميره : امممم لا..
مهره : انزين خليينا ندور شيء ناكله .. من البارحه ما كلت شيء
ميره : صباح الليل ... حد ياكل الساعه ثلاث ونص
مهره : قومي قومي .. طااعوا منو يرمس بس
وسارن المطبخ التحظيري وسون 2 نودلز ولسن ياكلن ويسولفن في المطبخ ..
ووصلت الساعه اربع الفير .. ترين البنات الصلاه .. وعقب ما صلّن رقدن ..
وبالباجر على الساعه 10 الضحى نشن ... وعقب ما نزلن تحت وتريقن يلسن ويا امهم وابوهم وراشد وميوود والشويبه محمد ..
محمد : هااه بنيتي شو تحسين بعمرج الحين ..
مهره : الحمد لله فديتك .. أخير اليوم
بو راشد : كلتي دواج ولا بعدج ..
مهره : أكيد كلته..
بو راشد : هيه جيه أباااج ..
ميره : خلصتوااا .. بس تتنشدون عن أخبار الأخت .. وأنا ماشاء الله بنت البطه السوده
ام راشد : هههههههه يا ويلي عليج بس..
راشد : يالله عيل أترخص منكم الحين ..
ام راشد : وين وين ؟؟
راشد : اميه .. تراني قلتلج البارحه اني بسير العين ..
بو راشد : عندك شغله هناك ؟؟
راشد : بسير ويا غيث صوب ربيعنا علووه ياي من العمره وما سرنا نسلم عليه ..
بو راشد : حلييله رد السلام عليه ..
راشد : سلامن يبلغ ..
ام راشد : هاالله هالله في عمرك .. وعن السرعه ..
راشد : هههه ان شاء الله
ميره ( حاطه ايدها على خواصرها ) : نعم نعم نعم .. ما شيء حتى نحن نبغي نسير نتحوط
ام راشد : هيه والله يا بو راشد .. شو رايك نسير على اختي ام حمد بالمره ونقيل عندهم ..
مهره : هيه يا بويه دخيلك وافق .. خلنا نشم هوا شوي .. دومنا محكورين في هالبيت ..
بو راشد : ان شاء الله فديتج .. على امرج
مهره : فديت روحك انا ..
ميره : ليش انتوا جيه ؟؟ انا طالبه السيره
راشد : وحليلهم يغارون ..
بو راشد : وانته يا بويه شو رايك تعزم ويانا ؟؟
محمد : لا لا ورايه شغل
بو راشد : العزبه الخداااديم بيعابلونها .. انته سر ويانا
محمد : لا يا ولدي.. هاذيلا ما يعرفون مونتهم عدل .. أنا بيلس هنيه ما عليه شر ..
مهره : دخيلك يا يدي .. سر ويانا .. نحن ما بنبات هناك ... ما يظر يوم واحد ما تسير لها العزبه ..
ميره : ها يدي شو قلت ؟؟
محمد : شو أقول بعد.. يصير خير
راشد : يالله عيل خلصوا مونتكم بسرعه .. لازم أكون عند الريال قبل الغدا
ام راشد : ان شاء الله يا ولدي ..
بو راشد يركز على مايد اللي طايح على الغنفه ويشوف التلفزيون بدون ما يتحرك..
بو راشد : ميرووه شوفي اخووج بلاه صااخ
وتسير ميره تشوف اخوها ..
ميره : هههههه رقد
ام راشد : فديته من الساعه خمس ناااش يدابج ..
بو راشد : ما عاليه خلوه راقد لين نروح ..
ام راشد : مهره سوي لبنت خالتج حصه وقوليلها اننا بنيهم ..
مهره : ان شاء الله اميه
وهنيه قام راشد من محله ويلس عدال مهره ..
مهره : بلاك؟؟
راشد : ما بلايه شيء ..حرام يعني .. كنت يالس تحت ويلست فوق الغنفه ظهري عورني
مهره : اهااا ..
( أصلا راشد لا عوره ظهره ولا شيء.. من أول ما سمع طاري حصه ارتبش )
اتصلت مهره على بيت خالتها .. بس الصدمه ان اللي شله غيث..
مهره : السلام عليكم
غيث : وعليكم السلام والرحمه
مهره : ......
غيث : منو ويايه؟؟
مهره : ( متردده ) أنـ ـ ـ ـا مـ ـ هـ ـ ـره
غيث : مهره بنت خالوه حمده .. ولا غلطان
مهره : هيه انا
غيث : يا مرحبا بج والله .. شحالج؟
مهره : بخير الحمد لله
غيث : عساه دووم .. بس بغيت أتخبرج ؟؟
مهره : خير ان شاء الله
غيث : رووويشد وينه عنج .. قوليله اني من متى أسويله وكله مقطووع
مهره ( تصد على راشد ) : وين تلفونك ؟
غيث : أحيده عند ميوود يلعب سنيك ..
ويسير راشد صوب مايد ويحصل التلفون تحته .. وما فيه ولا نقطه ارسال
مهره : جان بتسوي له الحين سوله التلفون عنده ..
غيث : اوكيه .. بغيتي حصيص .؟؟
مهره : هيه اذا ما عليك امر..
غيث : افااا .. دقيقه بس ..
ويوطي غيث السماعه ويزقر على حصه ..
وشوي أن حصه توصل وترمس مهره ..
وفي نفس الوقت كان غيث يرمس راشد .. وكان غيث يالس عدال حصه ..
حصه ( متحمسه ) : يا مرحبا يا مرحبا الساااااع والله .. هلا بالغلا كله ..
مهره : احم احم .. اخجلتي تواضعي ..شحالج الشيخه ..
وهنيه كان غيث يرمس راشد .. وراشد في عالم ثاني يتسمع لحصه وهيه ترمس..
غيث : حوووووه انا ارمسك.. وين وصلت ؟؟
راشد : هاه .. وياك وياك ؟؟
غيث : باين .. انزين شو رايك الحين ؟؟
راشد : رايي في شو؟
غيث : ويا راسك وانا من الصبح أرمس منووو .. أطريلك سيارتي .. شو رايك ابيعها واشتري نيسان وسط؟؟
ونرد لحصه ومهره :
حصه : قولي والله .. حلفي ..دخيلج ارمسي صدق
مهره : والله العظيم
حصه : دخيلج عيدي كل اللي قلتيه مره ثانيه ..
مهره : الحين بنظهر وبني عندكم العين ..
حصه : الله .. والله أني مستااااانسه لدرجه ماا تتصورينها ..
مهره : انزين يالله بخليج .. بسير اتلبس وأخلص شغليه .. ميرووه سبقتني .. وبعد بالمره بسوي حق رفووع إذا بتخاويينا

حصه : بعد رفوووع ..صدق وناسه .. يالله يالله مع السلامه ..
مهره : مع السلامه ..
سوت مهره تلفون لرفيعه وقالت انهم بيسيرون العين وبيردون دبي عقب المغرب ..
وعزمتها هيه وامها ..وشاورت رفيعه امها .. امها وافقت وبذالك رفيعه وامها بتسير وياهم ..
وعقب ما خلصوا .. ساروا الشباب في سيارتين .. سياره بي ام يسوقها بو راشد ووياه حرمته وابوه محمد ومايد .. وسيارة استيشن يسوقها راشد ووياه خواته وام حارب ورفيعه ..اما اليازيه وخليفه من البارحه ساروا يتكشتون وساروا صوب دبا ..
وفي الدرب .. وفي سياره راشد .. وبالتحديد جدام منطقه بيت خالته بعشر دقايق ..
حاطين أغاني وربشه في السياره .. وشوي راشد يشوف سياره نيسان تديّم له وراه .. قصّر راشد على المسجل ووقف السياره على طرف الشارع .. ووقف النيسان وراه .. نزل راشد ونزلوا الشباب من السياره .. كانوا مانع وحمد .. وعقب ما سلموا على بعض ..
كانت ام حارب يالسه جدام.. ومهره وراها .. وميره الطرف الثاني وفي النص رفيعه .. وحمد ومانع كانوا واقفين عدال باب ميره .. وبالتحديد عدال مانع.. والسياره طبعا مخفي
حمد : يا مرحبابك والله
مانع : نورت البلاد بو سنيده
ميره ( في قلبها ) : بوجودك .. وهيه من استويت منوره ..
راشد : هههههه تسلمولي والله
حمد : وين وين؟؟
راشد : والله سايرين بيتكم ..
حمد : احلف بس وانا آخر من يعلم ..
راشد : وانته من متى تهوم .؟؟
حمد : امم تقريبا من الساعه تسع ..
راشد : عيل مخبرين هلك عالساعه 10 .. وتعاال .. غيثووه من البارحه يدري ..
حمد : هههههه ومن البارحه العصر ما شفته..
راشد : حشى .. ويالسين في بيت واحد ..ههههه
مانع : شو ياي بروحك ولا؟؟
راشد : الأهل كلهم ويايه .. ابويه سبقنا .. أكيد وصل ..
مانع : السلام عليكم ياللي في السياره ..
حمد : يا مرحابكن والله ..
رفيعه متيبسه محلها .. ما تصدق ان بينها وبين حمد بس متر وشوي.. ولو الود ودها جان نزلت من السياره وقالتله .. الله يحييك.. بس الثقل زين..هههههه
ام حارب : الله يحييكم عيالي .. علومكم لاخليت منكم ؟؟
هنيه حمد ومانع استغربوا.. منو هاي ؟؟؟
مانع : بخير يعلج بخير ..
حمد : بخير وعافيه ربي يسلمج..
راشد (بصوت واطي) : هاذي حرمة عمي ..
هنيه حمد افترت عينه صوب الدريشه .. يا ربي .. أمووووت وأعرف منو ورا هالدريشه ..
ورفيعه طاحت عينها على حمد .. وهنيه تمت تدقق فيه عدل .. كان لابس كندوره بيج وغتره نفس اللون ..
ومانع .. آآآخ يا مانع لو تعرف انته عدال منو واقف .. جان لزقت في الدريشه لزق .. بس يالله المخفي يلعب دوور ..ههههههه
راشد : يالله عيل .. بخليكم .. بنتشاوف في بيتكم يا حمد ..
حمد : ان شاء الله ..
مانع : نحن بنسير بعدنا البيت بييب اميه عندكم لأنها بروحها في البيت وابويه من الفير سارح المزرعه ..
راشد : ان شاء الله خير ..
حمد : يالله عيل .. الله يحفظكم..
ويركب راشد سيارته ويسير صوب بيت حمد .. وحمد ومانع ساروا اييبون ام مانع ..
وفي بيت قوم منصور ..
منصور : امييييييييييه ..
بس محد يرد عليه ..
ويسير حجرتها وما يحصلها .. وسار حجره شمه .. كانت شمه يالسه تسحي عنوود ..
منصور : شميم .. وين اميه
شمه : سارت بيت خالتيه عفرا
منصور : انزين سويلها وخليها تي بسرعه..
شمه : شو تبابها إلا من ربع ساعه ظاهره
منصور : قوليلها تي عسبة نسير بيت اميه
شمه : غريبه ؟؟ هالوقت
منصور : يا ربي منج يا الله رمسيها وقوليلها ... هبابنا نوصل .. الساعه بتوصل 11 ونص ..
شمه : انزين ..
وتسوي شمه تلفون لأمها اللي كانت في بيت اختها .. وبيت اختها عدالها .. واختها هيه ام سويلم .. واختها عذابه هيه ام خالد .. وصلت ام منصور البيت عقب خمس دقايق .. وكان منصور توه نازل من الدري..
منصور : توج يايه .. يالله يا اميه .. العرب يتريوونا ..
ام منصور : اي عرب .. شو سالفتك؟؟
منصور : اميه .. حمد مسولي تلفون وقالي اييبكم .. وهناك خالتي حمده وعيالها كلهم ووياها بعد ام حارب وعزمونا عالغدا
ام منصور : زين زين .. يالله خمس دقايق وبزهب ..
منصور : يالله انزين انا اترياكم ..
ام منصور : وانته بتودينا ؟
منصور : هيه..
ام منصور : خل عنك .. حمد بيهزبك
منصور يطالع امه وكله خقه ..
منصور : احم احم .. هوه قالي هاتهم ..
ام منصور : على قولتك .. يالله بسير اتلبس
وسارت ام منصور وتلبست وركبوا السياره وطلعوا من الهير ... ويوم وصلوا حصلوا السيايير ما شاء الله .. سيارتين مالت قوم راشد .. من غير سياره حمد وسياره مانع وسياره غيث وسياره مالت قوم حمد للعايله .. سياره حمد ومانع وراشد في الحوي داخل البيت .. والباجيات في الكراااجات اللي برع ..
الشباب في الميلس .. ما عدا غيث وراشد اللي ساروا صوب ربيعهم يسلمون عليه.. وأصروا على الشباب ايوون وياهم بس تعذرواا ..
والحريم يالسات في الصاله.. البنات على طرف والحرمات على طرف وكله سوالف وظحك ..
وعقب الصلاه .. سارن البنات ( ميره + مهره + رفيعه + حصه + شمه ) المطبخ عسبة يعابلن الغدا والسلطات وهالامور ..
وعقب ما تأكدن أن كل شيء جاهز .. ردن مهره وحصه وشمه البيت وتمن ميره ورفيعه في المطبخ ..
ميره : اقول رفووع شلي جيك اللبن وأنا بشل الدهن وجيك الماي ..
رفيعه : اوكيه ..
شلت رفيعه صينيه اللبن وتريت ميره تطلع جيك الماي من الثلاجه .. تجدمت رفيعه وقالت تظهر تترياها عند باب المطبخ .. وفي نفس الوقت كان حمد حادر المطبخ .. كان يعابل في التلفون .. وكان ياي يقول للبشكارات يحطن الغدا .. ورفيعه كانت تمشي وصاده وراها.. وفجأة تدعم حمد .. وينجب اللبن على حمد .. وحمد مايعرف شو السالفه .. شهق حمد .. لأنه ما عرف شو اللي استوى ولأن اللبن بارد .. وفي نفس الوقت شهقت رفيعه اللي ما تعرف شو ياب هالمخلوق جدامها .. لا وحمد بعد... يالفظيحه

الرد باقتباس
إضافة رد

طحت طيحة في هواكم / الكاتب : السولعي , كاملة

الوسوم
رواية للكاتب:السولعي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل / كاملة ازهار الليل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6838 08-08-2019 05:51 AM
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ الزعيـ A.8K ـمه روايات - طويلة 2042 24-02-2010 04:37 AM

الساعة الآن +3: 11:37 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1