غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 26-03-2012, 05:11 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


صور رأس الحمرا في المرفقات...

تكملة...

بعد نص ساعة ...
وصلوا رأس الحمرا و وقفوا سياراتهم بالباركنغ ، نزلوا و هم متحمسين .
وليد : يللا بنات تعالوا نزلوا الأغراض معانا .
حركوا رؤوسهم بالإيجاب و راحوا عندهم .
ميس أخذت الحصائر مع السجادات و هي تلتفت لفارس : أي مظلة ؟
فارس إلتفت للمظلات بعدها إلتفت للشجرة الكبيرة اللي قريبة من الجبل : ما نريد المظلات عندنا خيمة ، روحي لعند الشجرة !
ميس حركت رأسها بالإيجاب و مشت .
مسك أخذت الشراشف و أكياس الشبسات و راحت ركض .
و البقية صاروا يوزعوا على بعضهم ، ملك مسكت الكول بوكس من طرف و إلتفتت لنورس : نورس تعالي ساعديني !
نورس إبتسمت لها : سووري شوفي و هي تراويها اللي بيدها : بروح أحط هذول و أرجع لك !
ملك حركت رأسها بالإيجاب و وقفت تشوف الكل يروح عنها .
حط اللي بيده و إلتفت لها و في خاطره : روح لها يا وليد ، هذي فرصتك ، لا تفوت و لا دقيقة منها !
إبتسم و جا بيمشي بس وقفه فارس : على وين ؟
وليد أشر على ملك و بإبتسامة : رايح أساعدها !
فارس إلتفت لها و من ثم لوليد : خليك أنا بروح
وليد : لا ، أنا ... ما قدر يكمل كلامه لأنه فارس راح عنه ، أخذ نفس و دار للكل و صار يساعدهم بالترتيب .

شافته جاي لها بس سوت نفسها ما تشوف عليه و مشغولة بشيلتها .
فارس و هو يمسك الكول بوكس من طرف الثاني : يللا إرفعيه !
ملك و هي تمثل الإستغراب : أنت متى جيت ، أنا حتى ما شفتك !
فارس حرك عيونه بملل : لا تكذبي شفتك تشوفي علي !
ملك و هي تأشر على نفسها : من ؟؟ أنا ؟؟ أكيد غلطان ، شكلا أنت لازمك نظارة ، تريد تستعير نظارتي !
فارس ترك الكول بوكس و صار يمشي عنها : جيبيه لحالك !
ملك بسرعة : إنزين ، إنزين تعال !! ما أقدر أحمله لحالي !
فارس إلتفت لها : بدون كلام فاضي !
ملك حركت رأسها بالإيجاب ، و مسكت البوكس من طرف و فارس من طرف الثاني و صاروا يمشوا
ملك و هي تقلده بصوت واطي عشان ما يسمعها : بس بدون كلام فاضي !!!!!
فارس سمعها : ما قلت بس إذا تقلديني قلديني صح !
ملك : ها ؟؟
فارس لا رد .
ملك في خاطرها : أفففففففففففففف !
وصلوا و حطوا البوكس و جلسوا يساعدوا الكل .
الشباب جلسوا يركبوا الخيمة و البنات قاموا عشان يروحوا لعند البحر .

ما وصفت لكم رأس الحمرا ، عبارة عن شاطئ مرجاني برمال بيضا ، بين مرتفعات القرم ، يعني جبل ، بحر و من ثم جبل هههههههه ! فيها كم من مظلة و شجرة وحدة بجنب الجبل ( ما أتذكر إذا في أشجار ثانية ) هالمنطقة يسكنها الأجانب يعني تشوفوا بيوت أجانب بكل مكان بس بعيدة عن الشاطئ شوي !

عند البنات ...
نورس وقفت عند الماي و دخلت رجولها شوي ، إبتسمت و هي تحس بدفء الماي
مسك نطت في البحر و هي تصرخ : ياااااااااااااااهووووووووو !!!
البنات : هههههههههه
مسك و هي تلعب بالماي : تعالوا إيش تنتظروا ، ما راح تندموا !
سارة و هي تضحك : مسك ، إطلعي من الماي ترى الجو برد و بعدين بتبردي !
مسك : سارونة خليني شوي توني داخلة !
سارة : مسك أنت .. ما قدرت تكمل لأنه قاطعها و هو يوقف جنبها : خليها ، لما تمل بتطلع .
سارة إبتعدت عنه شوي و ما ردت .
وائل إبتسم و إقترب منها مرة ثانية ، إرتبكت من حركته و نزلت عيونها للأرض ، وائل حس فيها ، إقترب أكثر و بهمس : مالك خفتي ؟ تراني ما آكل !
سارة بلعت ريقها و صارت ترمش عيونها بإرتباك ، وائل إبتسم و مشى عنها و من ثم لف لها ، إبتسم بخبث و فسخ قميصه اللي بنص كم : سارة !
سارة رفعت عيونها له
وائل بإبتسامة : إمسكيه ! و رمى القميص لها !
سارة رفعت حاجب و مشت عنه : إيش يحسب نفسه هذا !
وائل ضحك على حركتها و دخل في الماي و بعدها بشوي شاركوه الشباب .
ملك وقفت تشوف عليهم : و الله حظهم ماخذين راحتهم و نحن ليش جايين عشان نشوفهم بس !
نورس إبتسمت : إنتي إصبري شوي ، تونا جايين ، و بعدين بنكون هنا لحد بكرة فيجي دورك لا تخافي !
ميس إلتفتت لملك : ملوووكة ، أنتي تعرفي تسبحي ؟
ملك ضحكت : لا
سارة : و لا أنا !
ميس و نورس : حتى نحن !
ليان و هي تضحك : و لا حتى أنا !
الكل : هههههههههههه !
ملك : يعني إذا غرقنا ما عندنا إللا هذول يساعدونا و هي تأشر على الشباب .
ميس إبتسمت : نورس جا لها تغرق !
نورس ضربتها على كتفها بخفة : هيييي !!
ملك : جد ؟؟؟
سارة : و كيف طلعت ؟ من ساعدها ؟
ميس بخبث : حبيب القلب ، حسوووووم !
البنات بخبث : ووووووووووووه !
نورس إحمروا خدودها : سخييييييفات !!
البنات : ههههههههه
ميس و هي تكمل : من وقتها هي بدت تحبه !
نورس رفعت عيونها لحسام اللي كان يضحك مع أنس و بصوت واطي : بس هو مستحيل يحبني !
ليان : ها ؟؟ قلتي شيء !
نورس حركت رأسها بالنفي و مشت للخيمة .
سارة بإستغراب : إيش صار فيها هذي ؟
ميس حركت أكتافها : ما أعرف و جلست على الرمال : يللا نعدل قلاع و نخلي الشباب يختاروا أحلى قلعة .
ليان بحماس : يللا !
سارة : عيل أنتي و ميس تشتغلوا مع بعض و أنا و ملك مع بعض .
حركوا رؤوسهم بالإيجاب و جلسوا ، و بدوا ، بعد فترة طلعوا لهم الشباب .
ميس و ليان وقفوا عند قلعتهم : إيش رأيكم ؟
وليد و هو يدور حوالين القلعة : حلوة بس .. إلتفت لقلعة سارة و ملك : هذيك أحلى !
ليان : ولييييدوه إفتح عيونك و بعدين تكلم !
وليد : ههههههههه
ميس و هي تلتفت لفارس : فارس أنت قول !
فارس و هو يشوف على القلاع : مالكم أحسن !
ميس و ليان : هاااااااااييي !
ملك : أصلا غيران ، ما راح يقدر يعدل مثل قلعتنا فكذي إختار قلعتهم !
فارس إلتفت لها بنظرة خلاها تبلعم أكثر من مرة ، لفت عنه بسرعة و هي تحاول تبتسم : حسام أنت إيش رأيك !
حسام و هو يأشر على قلعتهم : هذي أحلى !
ملك : شكرا ، شكرا ، ناس عندهم ذوق !
فارس تكتف و رفع حاجب ، ملك نزلت عيونها لقلعتهم و سكتت .
سارة و هي كاتمة ضحكتها : و البقية إيش رأيهم ؟
وائل و هو يقترب من عندهم : بصراحة هذي أحلى و هو يأشر على سارة
سارة فتحت عيونها للآخر ، إبتسم و نزل إصبعه لقلعتهم : هذي أحلى !
سارة مسكت يد ملك و بصوت واطي : أنتي شفتي اللي أنا شفته ؟
ملك : أنتي إيش شفتي !
سارة : خلاص و لا شيء و في خاطرها : أنا إيش فيني أكيد قصد القلعة من البداية ، و بعدين ما يتجرأ يقولها لي قدام أخواني !
ليان و هي تلتفت لأنس و سلمان : و أنتو ما عندكم رأي ؟
سلمان و أنس أشروا على قلعتهم .
ميس : يعني تعادل !! لا ما نريد !
مسك و هي تطلع من الماي : أنا بقرر !
وقفت تشوف على القلاع ساااااااعة ، و تدور حوالينهم و الكل ينتظرها تقرر بالأخير صارت تمشي عنهم و بدون ما تلتفت لهم : الإثنين بايخين ، أنا أقدر أعدل أحسن منهم !
الكل : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!؟!!!!؟؟؟؟؟؟ و بعدها ضحكوا و مشوا وراها .
جلسوا بتحت الشجرة و صاروا يوزعوا شبسات لبعض ( أحلى ما في الرحلات : الأكل !!! ههههههه )
حسام و هو يجلس بجنب نورس : عطيني الفوطة و هو يأشر عليها .
نورس مدت له الفوطة و هو صار يجفف شعره ، جلست تشوف عليه كان طالع وسييييييييييم بشعر مبلل و كم خصلة نازلة ، إلتفت لها و هي على طول نزلت عيونها ، رن تلفونه بس كان أقرب لنورس .
حسام : نورس شوفي من !
نورس أخذت التلفون و شافت : مروة يتصل بك ! تجمعت الدموع في عيونها ، مدت له التلفون بدون أي كلمة و قامت تمشي بسرعة .
ملك و هي تلتفت لها : نورس على وين ؟؟
نورس ما ردت ، مشت أسرع لأنها خلاص ما قادرة تمسك دموعها أكثر ، تريد تختفي عنهم عشان تبكي بصوت عالي و تاخذ راحتها ، طول هالفترة كلما بكت ، بكت بصمت ، بس خلاص مانها قادرة تمسك شهقاتها أكثر ، ركبت لفوق لعند البيوت و ضلت تمشي لين ما عادت تشوفهم ، إنهارت ، جلست على الأرض و صارت تبكي و تشهق

عند حسام ...
أخذ التلفون منها بس لما شاف الرقم ما رد ، إلتفت لنورس و شافها تمشي ، جا بيقوم بس وقفه وائل : حسام ، يللا روح جيب الكرة نلعب طائرة !
حسام قام : أنتو إلعبوا أنا ...
وائل و هو يقاطعه : حسام يللا !
حسام : بس نورس ...
وائل و هو يقاطعه مرة ثانية : أنت شكلك نسيت ، نورس تحب هالمكان كثييير و تحب تتمشى لحالها بترجع ألحين ، خلينا نلعب ، إلتفت للكل : يللا قوموا !
الكل قام .
حسام في خاطره : إيش تكون تفكر ألحين ؟ و أنا ليش أهتم !! إلتفت على وائل و مشى معاه .
كونوا فريقين ، فريق الأول : فارس ، سلمان ، وليد ، ليان و ملك . فريق الثاني : وائل ، أنس ، حسام ، سارة و ميس ، مسك الحكم !
مسك و هي ترسم خط بينهم : هذي شبكتكم فاهمين !
أنس بملل : خلصينا !
مسك رفعت حاجب : أنت برع اللعبة ، محد يكلم الحكم كذي !
سارة : صدقت حالها !
الكل : ههههههههههه !
مسك و هي تلتفت على أنس : سامحتك لأنك جديد علي بس لا تعيدها !
أنس إبتسم : شكرا ، ما راح أعيدها !
مسك وقفت بالوسط ، صفرت و من ثم رمت الكرة ، و صاروا يلعبوا ، ضحك و صراخ ، البنات ما يعرفوا ، يجوا يرموا الكرة تطيح في ملعبهم و الأولاد ملانين منهم .
سارة و هي تضحك : شوفوا ألحين هذا إرسال قوي !
وائل إبتسم لها و إقترب من عندها ، وقف قدامها : إمسكي الكرة بهالطريقة ، مسك يدها و هي شهقت ، جت بتفك يدها من يده بس ما قدرت ، كان ماسكها بقوووة .
طبعا البقية ما يعرفوا إيش يصير لأنه معطيهم ظهره و لأنه طوييييل فمغطي عليها .
سارة و هي مرتبكة : لو سمحت وائل إترك يدي !
وائل : إذا ما تركته !
سارة نرلت عيونها و هي تحس بدموعها تتجمع في عيونها : إت .. إتركني !!
ميس بملل : إيش فيكم ، طولتوا ؟ خلصونا ! مشت بخطوة لوراء و شافته ماسك يدها ، راحت لعندهم بسرعة و فكت يدها من يده و بصوت واطي : وائل بلا حركات بايخة ، أخوانها موجودين و أنت ..
وائل و هو يقاطعها : مالك أنتي أنا بس علمتها و إلتفت للكل و هو يبتسم لنفسه .
ميس لسارة : سارة أنا آسفة عل ...
سارة و هي تحاول تبين عادي : لا ميس ما صار شيء ، هو .. هو بس كان يريد يعلمني ...
سلمان بملل : هييي ملينا ، إيش فيكم ، ما صار تخطيط !!
سارة إبتسمت لأخوها : خلاص نبدأ ألحين ، و رمت الكرة .
ملك و ليان كانوا واقفين وراء فارس ، سلمان و وليد ، يعني ما جا لهم و لا مرة يضربوا الكرة .
ملك لليان : ليان ، هالمرة لازم أضرب الكرة ، فشلة ، واقفين ساعة بس نشوف عليهم .
ليان حركت رأسها بالإيجاب .
حسام رمى الكرة و ملك ركضت و هي تصرخ : هالكرة لييييييييييي و طرااااااخ ، وليد طلع قدامها بالغلط ، إصطدمت بصدره و جت بتطيح بس مسكها من خصرها .
وليد بخوف : تعورتي ؟
ملك إرتبكت من لمسته فبعدت عنه بسرعة و بتلعثم : أن .. أنا .. بخير ! مشت لوراء و إلتفتت لفارس شافته يشوف عليها بنظرة ما قدرت تفهمه بس خافت .
ليان و هي تأخذ الكرة : كيف نكمل ؟
فارس و هو يمشي عنهم : أنتو كملوا ، أنا أروح أشوف نورس وين راحت !
ملك و هي تلحقه بسرعة : و أنا جاية معاك !
فارس بدون ما يلتفت لها : ما في داعي !
ملك ما ردت بس مشت وراه .
حسام إلتفت لوائل : و أنا رايح أدور عليها ! و ركض بسرعة .
سلمان و هو يلتفت على البقية : خلونا ناخذ بريك و بعدين نرجع .
حسام لفارس : أنتو روحوا من هناك و هو يأشر على الجبل .
فارس حرك رأسه بالإيجاب و راح و ملك تركض وراه .

عند نورس ...
كانت بعدها جالسة على الأرض تبكي و تشهق ، صعبة الواحد يحب و ما يعرف إيش نهاية هالحب ، و الأصعب لما تعرف النهاية بس تنكرها . مسحت دموعها و هدت شوي بس صارت تبكي مرة ثانية .
: نورس !!
ركب الجبل و سمع صوتها ، خاف فصار يمشي بخطوات أسرع ، شافها و فتح عيونه للآخر ، إنصدم ما توقعها تبكي لهالدرجة ، ما يعرف أنها حساسة و قلبها ما يتحمل أصغر الأشياء فكيف تتحمل أن يكسر قلبها من اللي حبته !
حسام و هو يقترب منها أكثر : نورس !
سمعت صوته و إرتبكت ، لفت للجهة الثانية و غطت وجهها و هي تحاول تكتم شهقاتها . مشى لعندها و جلس على ركبه ، مسك يدينها و بعدهم عن وجهها : ن .. نورس ليش ...
نورس و هي ترجع تحط يدينها على وجهها و بصوت رايح من البكي : ر ... روح .... ح س ا م ... رو .. ح و ... إتر .. كني !!
حسام مسك يدينها مرة ثانية و بعدهم عن وجهها ، حط يد تحت ذقنها و رفع رأسها له ، رفعت عيونها له و الدموع تنزل منهم : روووح ... إتر .. كني .. خلي .. ني ..
حسام ضاع في عيونها ، ما عرف إيش يقول أو يسوي فضل يشوف في عيونها العسلية حس بشعور غريب ما قدر يفهمه و ما حس بحاله إللا و هو يحط رأسها على صدره و يحاوطها بقوووووة .
نورس جت بتبعده عنها بس ما قدرت ، حاولت و حاولت بس بلا فائدة ، صارت تضربه على صدره و هي تبكي : إت .. ركني .. إتركني ...
حسام و هو يحاوطها أكثر : ما راح أتركك يا نورس ، ما راح أتركك !
نورس و هي تحاول تبعده عنها : را .. ح تتركني ...
حسام : ما راح أتركك يا قلبي ، ما بتركك ! حاوطها أكثر بحيث ما تقدر حتى تتحرك .
نورس صارت تبكي أكثر ، هالكلمة خلتها تبكي أكثر ، ليش يقولها و هو ما يعنيها ، ليش ؟ تعلقت بقميصه و صارت تشهق
حسام صار قلبه يعوره ، معقولة هو سوى فيها كذي ؟؟ و هو يمسح على ظهرها و بهدوء : خلاص ، يا نورس خلاص لا تبكي ! أنا ما أقدر على دموعك ، خلاص ، بس !

عند فارس و ملك ...
ملك و هي تمشي وراه : ممكن تمشي شوي شوي ما قادرة ألحقك !
فارس و هو يكمل طريقه و بدون ما يلتفت لها : أنا ما طلبت منك تلحقيني .
ملك : بس أنا حبيت أجي معاك !
فارس : عيل تعالي بدون أي كلمة !
ملك و هي توقف : خلاص أنا ما بجي !
فارس ببرود : على راحتك !
ملك : فارس أنا أكلم جد !
فارس بنفس الإسلوب : حتى أنا !
وقفت تشوف عليه شوي يمكن يلف لها أو ينتظرها بس لا كمل طريقه و لا كأنه تارك بنت لحالها ، تنهدت و ركضت لعنده بسرعة ، وقفت قدامه : ممكن أعرف أنت ليش تعاملني كذي !
فارس لف عنها و صار يمشي .
ملك بصوت عالي : فارس لا تهرب مني ، و صارت تمشي وراه : إيش مشكلتك ؟ ليش تعاملني ببرود ؟ أنا إيش سويت ؟ بإيش غلطت ؟ أنت تعاملني و كأن ما عندي مشاعر و ما أحس ! إذا الحركة اللي سويتها ما كانت تعني لك فليش سويتها ؟ أنت إيش شايفني لعبة ؟
فارس لا إلتفت و لا رد
ملك و هي تكمل : أنت إيش ما عندك قلب ما تحس !! حس فيني و لو شوي حس ! سكتت و هي تشوفه يوقف و في خاطرها : لا يكون جد حس فيني !
فارس و هو يلتفت لها : خلصتي ؟؟
ملك حركت رأسها بالإيجاب
فارس ببرود : خلينا نرجع لهم ! و راح عنها !
ملك في هاللحظة ما عرفت إيش تسوي غير أنها تسحب شعرها من القهر : إيش هالإنسان ؟؟؟؟ أففففف أفففففف !!!

عند نورس و حسام ...
هدت شوي و بعدها إستوعبت أنها في حضنه و قادرة تسمع دقات قلبه ، تمنت هاللحظة توقف و تضل في حضنه للأبد بس تعرف هالشيء مستحيل ، أخذت نفس و فكت قميصه بهدوء ، جت بتبعد بس بعده كان محاوطها بقوووة .
نورس إرتبكت شوي : حسام .. خلاص إتركني !
حسام : لا !
نورس و قلبها يدق بقوووة : قلت لك إتركني !
حسام : و أنا قلت لا !
نورس إستسلمت و ما تحركت و لا تكلمت ، بعد فترة تركها لحاله ، لما حست بيدينه تبتعد ، بعدت عنه و جت بتقوم بس مسك يدها بسرعة ، حاوط وجهها بيدينه و إقترب منها .
نورس إرتبكت أكثر و هي تحس بحرارة أنفاسه على وجهها : ح .. سام ..
حسام بهدوء : نورس ، لا عاد تبكي كذي !
نورس نزلت عيونها و حركت رأسها بالإيجاب ، قام و مسكها من أكتافها عشان يقومها . قامت و مشت عنه بسرعة ، أما هو فوقف بنفس المكان يشوف عليها بعدها أخذ نفس طويييييييييييييييييل و لحقها .

عند البقية ...
جلسوا يلعبوا أونو و سلمان قام عنهم و مشى للخيمة .
جت ملك بسرعة و جلست بجنب سارة بعصبية
سارة بإستغراب : إيش فيك ؟
ملك جت بتفتح فمها بس شافت فارس يمشي من قدامها ، أشرت عليه و ما ردت .
سارة حركت عيونها بملل ، مسكت يدها و سحبتها معاها ، راحوا لبعيد شوي عشان البقية ما يسمعوهم .
سارة بحزم : ملك شوفي ، إذا هو ما يريدك ، أنتي ليش طايحة وراه ، خليه في حاله ! ترى أنا ما أرضى عليك ، أنتي أختي و حبيبتي ، لا تخلي كل حياتك تدور حوالين واحد ، محد يستاهل !
ملك و دموع تتجمع في عيونها : بس أنا أحبه يا سارة ، أحبه من لما و أنا صغيرة !
سارة بهدوء : أعرف و الله أعرف بس أنتي لازم يكون عندك شيء ثاني غير فارس يشغل بالك ، لا تسوي في حياتك كذي ، أنت بعدك صغيرة و عندك العمر كله عشان تفكري فيه بس ألحين ركزي في دراستك ، ركزي على أحلامك !
ملك : بس أنا أحلامي بلا فارس و لا شيء !
سارة : ملك لا تقولي كذي ! خلي يكون عندك هدف غير فارس ، ترى فارس ما راح يفيدك بشيء !
ملك لا رد
سارة دارتها لها ، طلعت نظارتها و مسحت دموعها و بإبتسامة : حبيبتي لا تزعلي مني بس تعرفي أنا بس أريد مصلحتك !
ملك إبتسمت : سارة ممكن ترجعي النظارة عشان أقدر أشوفك .
سارة : هههههههههه ، رجعت نظارتها
ملك بهدوء و هي تعدل نظارتها : مستحيل أزعل منك يا سارونة و كل شيء قلتيه صح ، أنا ليش أكدر خاطري عشان واحد ما يستاهلني ، خلاص فارس بشله من عقلي .
سارة إبتسمت ، مسكت يدها : يللا خلينا نمشي لهم
ملك حركت رأسها بالإيجاب و مشت معاها ، في خاطرها : بشلك من عقلي بس راح أقدر أشلك من قلبي يا فارس ؟؟؟

في الخيمة ...
دخلت عشان تصلي و شافته يصلي ، جت بتطلع بس غيرت رأيها ، مشت لآخر الخيمة و جلست تنتظره يخلص .
جلست تعدل جلبابها و من ثم إلتفتت له و شافته يسجد ، إبتسمت و صارت تتأمله ، يعجبها تشوف الشباب يصلوا و خاصة بهالزمن لما أكثرهم مستهترين و ناسيين ربهم ، عجبها خشوعه ، أخذت نفس و في خاطرها : الحمدلله ما كل الشباب نفس الشيء ! حطت يدها على خدها و كملت التأمل ( هههههههه )
خلص الصلاة و كسف السجادة ، إلتفت لها و شافها تشوف عليه بإبتسامة ، إستغرب منها ، أول مرة تشوف عليه و هي تبتسم .
ميس : تقبل الله !
سلمان إبتسم : منا و منكم إن شاء الله ، مشى لها و مد لها السجادة
ميس أخذته و قامت : شكرا !
سلمان إبتسم و طلع من الخيمة و هو مستغرب منها !

العصر ...
تغدوا و جلسوا يسولفوا
مسك قامت و هي تسحب سلمان معاها : خلينا نركب هذاك الجبل ! و هي تأشر على الجبل اللي بيسارهم .
سلمان إبتسم لها و قام ، إلتفت لليان : ها تجي ؟
ليان حركت رأسها بالإيجاب و سحبت ميس معاها و راحوا .
سلمان تقدم عنهم ، جبل طريقه وعر ( ههههههههه ) فجلس يخبرهم يمشوا من هنا أو هناك ، يحطوا رجلهم هنا و هناك .
وقف على أعلى الجبل و لف لهم ، شافهم طابقين و ما قادرين يركبوا .
ضحك و نزل لهم شوي و هو يمد يده لمسك : يللا إمسكي و تعالي !
مسك حركت رأسها بالإيجاب و مسكت يدها ، سحبها لعنده و هي تصرخ !
سلمان : هههههههههه ، مسك ضحكت و كملت لفوق .
سلمان : مسك حاسبي !
مسك و هي تمشي : إن شاء الله !
سلمان إبتسم و إلتفت لليان : ألحين أنتي مشكلة !!
ليان بإستغراب : ليش ؟؟
سلمان و هو يضحك : أنا ما أقدر عليك أنتي دببببة !
ليان : سلماااااااان !
سلمان : ههههههههههه ، تعالي إنزين خلينا نجرب !
ليان مدت يدها له و هو صار يسحبها لين قدر ، و بمزح : ألحين ركبتي بس بعدين كيف بتنزلي !
ليان ضربته على كتفه بخفة و بعدها راحت .
سلمان إلتفت لميس و وقف يشوف عليها .
ميس رفعت رأسها له : أنت روح أنا بدبر حالي !
سلمان : أنتي إركبي بالأول بعدين أنا أمشي !
ميس رفعت رجلها و حطته على مكان مرتفع شوي و بعدها مسكت صخرة و تعلقت فيه و بعدها نطت و هي تضحك لنفسها
سلمان إبتسم : خطيرة !
ميس بثقة : إيش قالوا لك أنت ؟؟
سلمان : يللا إنزين إمشي .
ميس جت بتمشي بس إلتوى رجلها ، جت بتطيح بس مسكها بسرعة .
أول ما حست بيده على خصرها ، شهقت و إبتعدت عنه بسرعة و بعصبية : أنت كيف تتجرأ تلمسني ؟؟
سلمان رفع حاجب : هيي إن ما مسكتك كان طحتي !
ميس بنفس الإسلوب : كان أحسن ، قليل أدب ، كلكم نفس الشيء ما شفتوا بنت و بديتوا بحركاتكم البايخة ، ترى أنا ما مثل هالبنا ...
سلمان و هو يقاطعها بعصبية : هيي خلاص ، ما كأنك زودتيها ، أيوا صح كان أحسن لو طحتي و تكسروا عظامك بعدين كنتي بتعرفي ! قفز و صار ينزل بسرعة .
مسك لفت لهم و شافته يروح و بصوت عالي : سلمانوووووه ، لا تروح من بينزلنا !
سلمان بدون ما يلتفت عليها : نزلوا لحالكم و راح .
ليان و هي تنزل لعند ميس : إيش صار له هذا ؟
ميس : أحسن خليه يروح ، و هي تلتفت على مسك : لا تخافي أنا بنزلكم .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 26-03-2012, 05:15 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


بالليل ...
طلعوا البنات من الخيمة و شافوا الشباب مشعلين نار و جالسين حوالينه .
جلسوا بطرف و صاروا يسولفوا .
أنس إلتفت لوائل اللي كان مشغول بالمشاوي ، إبتسم و دخل الخيمة طلع مع جيتاره و مده له
وائل و هو يهوي نفسه بصحن بلاستيكي : أنس ما وقته ألحين
أنس : أنت خذ سمعنا شيء و أنا أهتم بالمشاكيك .
وائل إبتسم و قام أخذ جيتاره و مشى للبقية و جلس و كانوا بهالترتيب : دائرة حوالين النار : يبدأ بفارس ، سلمان ، سارة ، ملك ، حسام ، نورس ، مسك ، ميس ، ليان ، وليد و وائل و من ثم فارس ، أنس شوي بعيد عنهم .
حسام إبتسم لوائل : إيش راح تسمعنا ؟
وائل : خليني أفكر و بعدها إبتسم بخبث و إلتفت لسارة : هالأغنية إهداء لك يا ...
سارة بلعت ريقها و هي تشوفه يشوف عليها
وائل و هو يلتفت لملك : يا ميمي !
ملك إبتسمت له : يللا سمعنا !
وائل إبتسم و صار يعزف و بدأ :
In your eyes, I found the greatest prize..
You and I cannot be closer ..
And in your arms, there's everything I want..
Now I know my search is over ..
And I don't know where you take me, but baby it's exactly where I wanna be..
It's where the stars line up, it's where the oceans touch ..
It's in a place you've never been but feels like home ..
That's where you find love .. ( هذا اللي أتذكره من الأغنية و بس ) ...
طول الأغنية وائل ما شل عينه من على سارة اللي كانت مرتبكة و تحاول ما تشوف عليه .
وليد كان سرحان في ملك اللي كانت سرحانة في فارس اللي بدوره سرحان في النار .
مسك إبتسامتها واصلة من أذن لأذن و تشوف على وائل .
ميس كانت تلعب بالرمال و تشخبط و ترسم .
سلمان مشغول بتلفونه بس يسمع وائل .
نورس كل شوي ترفع عيونها لحسام ، رفعت عيونها له و شافته يشوف عليها ، دق قلبها و إرتبكت فنزلتهم بسرعة .
وائل أنهى الأغنية و مسك قامت تصفق بقوووووة ، اللي خلى الكل ينتبه .
إبتسموا لبعض و بعدها جا أنس مع المشاكيك و جلسوا يتعشوا .

بعد العشاء ...
ساعة 2:15 ...
كانوا بعدهم جالسين حوالين النار بس هادين ، خلصوا السوالف ما عاد أحد يتكلم .
مسك إلتفتت للكل بملل بعدها إبتسمت لنفسها : إيش رأيكم نحكي قصص ؟
أنس : قصص ؟؟
مسك : قصص جن حقيقية ؟
نورس بسرعة : لا ، لا ، لا إيش تتكلموا عن الجن بهالوقت لا ما في داعي !
فارس يعرف نورس تخاف كثير : بدل الجن تكلموا عن شيء ثاني !
ملك : بس لا تكون خايف !!
الكل : هههههههههههههه !
فارس : أوكي على راحتكم !
نورس بلعت ريقها و جلست تسمعهم .
ملك بدأت : ترى هذي قصة حقيقية !
الكل : نسمعك !
ملك : مدرسة ............... من زمان كانت طالبة جد مشاغبة ، المعلمات كانوا دايما ينازعوها و يعاقبوها بس ما يفيد معاها فمرة ..
مسك و هي تعدل جلستها و بحماس : مرة ؟؟
ملك : فمرة أخذتها إحدى المعلمات و سكرتها بحمام المدرسة و قفلت عليها الباب ( أكرمكم الله ) و مروا الحصص و هي نستها و لما جت الطلقة ، المعلمة كانت بتطلع من المدرسة بس تذكرت ، خافت فمشت بسرعة و فتحت الباب بس البنت إختفت و ما عاد لقوها
الكل : صمت !!!!
ملك : يقولوا إذا تروحوا المدرسة بالليل تسمعوا صراخ البنت من الحمام بس الحمام ما فيها أحد !
حسام : أنا ما أصدق أكيد كذبة ، دايما يقولوا المدارس كذي !
وليد : إنزين أنا بخبركم قصة !
نورس و هي حاسة بقشعريرة و كل شعر جسمها واقف : لا ، خلاص يكفي !
أنس : إيش يكفي تونا باديين !
ليان بحماس : يللا وليد .
وليد بدأ بهدوء : كانوا شباب طالعين رحلة مثلنا ...
نورس و هي تقاطعه بسرعة : لا الله يخليك ما رحلة مثلنا !
ملك : نورس سكتي و خليه يكمل !
نورس : بس ...
مسك و هي تمسك يدها : لا تخافي أنا معاك !
نورس إبتسمت لها و حركت رأسها بقلة حيلة : كملوا !
وليد : المهم ، الجو كان برد و الشوارع ضباب و هم بالسيارة وقفوا عند الإشارات و لما تحولت الإشارة خضرا جا السائق يحركها بس صدفة صار أحد يدق على شباكه بقوووووووة الكل اللي بسيارة فزعوا ، السائق نزل الشباك، طلع واحد متسول يطلب فلوس ، دفعه عن السيارة و حركها بسرعة ، وقفوا السيارة عند إحدى محطات البترول و طلبوا منهم ينظفوا علامة الأيادي اللي إنطبعت على الشباك ، و ...
ميس و هي تلصق بليان : و ؟؟؟
وليد : جا الهندي اللي كان مفروض ينظف و دق على الشباك ، نزلوا شبابيكهم و تعرفوا الهندي إيش قال ؟
الكل : إيش ؟؟
وليد : علامة الآيادي ما من برع الشباك من داخل السيارة !
البنات : آآآآآآآآآآآآآآآآآه !!
الشباب : ههههههههه
نورس و هي تقوم : أنا رايحة أنتو كملوا ، مشت للبحر و جلست شوي بعيد عنهم عشان ما تسمعهم لأنها إذا دخلت الخيمة راح تسمعهم .
سلمان : يللا أنا عندي قصة !
الكل : أيوا يللا !
سلمان : في مرة أنا كنت بالسيارة راجع من بيت خالي بالليل ...
سارة : سلمان لا تكذب ..
سلمان و هو يقاطعها : ما أكذب أنتي إسمعيني بالأول و كمل : المهم ، كان متأخر تقريبا ساعة ثلاثة و يقولوا هذا هو الوقت اللي تنزل الشياطين و الجن تسوي عمايلها ..
ميس و هي تلتفت لليان : ساعة كم ألحين ؟
ليان بلعت ريقها و هي تشوف ساعتها : ثلاثة إللا عشر
ميس و هي تلصق فيها أكثر : خبريه ما يكمل !
ليان : لا أريد أسمع التكملة !!
فارس : سلمان يللا كمل نسمعك !
سلمان حرك رأسه بالإيجاب و كمل : كانت الشوارع فاضية و ما في كثير سيارات صدفة شفت شيء أسود واقف بنص الدوار ، لما إقتربت من عند الدوار طلعت وحدة عجوزة و أشرت لي أوقف ...
سارة بخوف : لا تقول وقفت
سلمان حرك رأسه بالإيجاب : وقفت ، قلت مسكينة أساعدها أكسب فيها ثواب ، ركبت و خبرتني أوصلها شوي قدام وافقت و حركت السيارة لما وصلنا شوي قدام إلتفت لها و شفتها ...
الكل : شفتها ؟؟
سلمان حرك رأسه بالنفي : و شفتها ...
الكل : شفتها ؟؟؟؟
سلمان و هو يحرك رأسه بالنفي : لا ، ما راح أكمل أخاف ما بتناموا أسابيع بعد ما تسمعوا اللي شفت !
سارة و وائل بنفس الوقت : سلمان قول !!
وائل إلتفت لها و إبتسم ، هي لفت عنه بسرعة و كملت : يللا سلمان !
سلمان أخذ نفس و بنبرة غريبة : شفتها ن .. نايمة !!
الكل : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سلمان : ههههههههههههههههه !
الكل : هههههههههههههههه !
حسام إلتفت على نورس و من ثم قام ، مشى لميس : ميس عطيني شالك ؟
ميس : ليش ؟؟
حسام : باخذه لنورس !
ميس إبتسمت و صارت تحرك حواجبها بخبث و مدته لها .

عند نورس ...
كانت جالسة قدام البحر و حاسة نفسها ترتجف من البرد و الخوف و في خاطرها : ما عندهم سالفة ، ألحين في أحد يتكلم عن جن بهالوقت .
لمت ركبها لصدرها و صارت تلتفت حوالينها و صارت تتخيل أشياء غريبة ، تشوف شيء يطلع من البحر و شيء واقف على رأسها ، بلعت ريقها و غمضت عيونها بقوووووة و في خاطرها : بسم الله ، بسم الله ، بسم الله !!!
ما حست إللا بيد على كتفها ، شهقت بقوووة و جت بتصرخ بس هو كان أسرع
حسام و هو يجلس بجنبها بسرعة : هذا أنا !!!
نورس و هي حاطة يد على قلبها و بشك : هذا أنت ؟؟؟
حسام إبتسم و هي لفت وجهها للبحر مرة ثانية !
حسام أخذ الشال و حطه على أكتافها بس هي بعدته : ما أريد شكرا !
حسام تنهد و حطه مرة ثانية ، هي جت بتبعده بس هو حاوطها من أكتافها : لا تبعديه خلاص و قام : بخليك ! جا بيمشي بس هي وقفته بسرعة : لا تروح !
حسام إلتفت لها : ها ؟
نورس نزلت رأسها و ما ردت .
حسام إبتسم و جلس بجنبها مرة ثانية و بعد فترة صمت اللي دامت أكثر من 20 دقيقة
حسام بهدوء : نورس ، أنا .. أنا آسف على اللي صار .. بس أنتي تعرفيني أنا كنت معصب و ما أعرف إيش صار لي ، أنا ما كنت أريد أمد يدي عليك صدقيني ما أعرف كيف قدرت ، أريدك تسامحيني و تنسي اللي صار ، خلينا نرجع مثل أول .. أنا ، إلتفت لها و شافها حاطة رأسها على ركبها .
حسام : نورس !! نورس ! حركها شوي و تأكد أنها نايمة . أخذ نفس طوييييل و من ثم بعد رأسها عن ركبها و حطه على كتفه ، إبتسم و غمض عيونه .

عند البقية ...
قاموا البنات عشان يدخلوا الخيمة يرتاحوا شوي .
ملك و هي تأشر على حسام و نورس : شوفوا إيش جالس يصير هناك !
البنات : ههههههههه
ملك إبتسمت و إلتفتت لفارس اللي كان يطفي النار ، تنهدت و إلتفتت للكل : يللا خلونا ندخل !
حركوا رؤوسهم بالإيجاب و دخلوا
فارس رفع عيونه لملك و شافها تدخل و في خاطره : صدقيني يا ملك راح تشكريني على معاملتي لك ، بس أنتي إصبري ! أخذ نفس طويييييييييييييييييييييييييييييل و مشى للشجرة ، جلس و إستند به و من ثم غمض عيونه .

نهاية البارت ...

توقعاتكم يا حلوييييييييييين ؟؟
ملك راح تسمع كلام سارة و تبتعد عن فارس ؟؟ و فارس إيش يقصد بكلامه ؟؟

حسام و نورس : كيف راح تتطور علاقتهم و من البنت اللي تتصل عليه ؟ و حسام هل راح يتقبل نورس في يوم من الأيام ؟؟

ميس و سلمان : إيش راح يصير معاهم بعد ما يرجعوا من رأس الحمرا و يبداوا يشتغلوا على المشروع و يا ترى ميس راح تغير نظرتها له ؟؟

وائل و سارة : وائل راح يقدر يخلي سارة تحبه و سارة يا ترى راح تقدر تبعد عن وائل ؟؟

و البقية ؟؟؟

إنتظروني ...

الصور المصغرة
%thread_id%-1.jpg   %thread_id%-3.jpg   %thread_id%-5.jpg   %thread_id%-6.jpg  
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 26-03-2012, 05:22 PM
صورة سكنت قلبه والناس ما هموني الرمزية
سكنت قلبه والناس ما هموني سكنت قلبه والناس ما هموني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


رووووووووووووووووعــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ::)) ـــــــــــــــــــــــــــــــــــة
يلا حبـــوبـــة كملــــــــــــــــــي :) :) :) :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 26-03-2012, 05:51 PM
صورة سكنت قلبه والناس ما هموني الرمزية
سكنت قلبه والناس ما هموني سكنت قلبه والناس ما هموني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798240 رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


بصــــــــــــــــراحة انها الحين ما عندي أي توقعــــــااات احس مخي وقف وكل الي اتخيله الأحـــداث إلي كاتبتهــأ والله رووووووووووووووووعة خيااال ... احم شرايك تنشرين روايات باسمك .. فكرة صح ..هههه مشكــــــــرة على البـــــــــآآررت وأنـــآآ لـــو أقدر أفكــر كنت بكتب لك توقـــعات مثل كل مــرة بس احس نفســـي اموقفـــه ....
كل الي أقـــدر اقوووله لج ..شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا
يــــــــــــــــٍٍٍٍــــآآآآ أروـــــع تفــــــــــــــآآآآحــــة
بــــــس بليييييـــــز لا تتـــأخـــري عليــــنـــآآ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 26-03-2012, 06:26 PM
صورة sweety112 الرمزية
sweety112 sweety112 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


تفـــــــــــــــــــــــــــــــــــاحـــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــة!!!!
بارت بجد رووووووووعة, أرووووع من الخيال هههههههههه... جد جد خطيـــــــــــــــــــــــــــــر البارت

توقعاتي:

فارس و ملك: أممممم... بصراحة ما أعرف فارس بايش يفكر جد هالانسان ما ينفهم مثل ما تقولي هههههه, و ملك أحسها راح تحاول تبعد عنه لفترة و بعدين ايش يصير ما أعرف.. نخليها لبعدين ههههههه!

حسام و نورس: نورس حسيتها مسكينة لما بكت جد حزنت عليها بس أحس علاقتهم راح تتحسن بعد هالرحلة و حسام أكيد راح يتقبلها

و البقية : لا تعليق!! راح أنتظر بارت الجاي عشان أفكر يعني لا تتأخري علينا يا حلووووووة..

بانتظارك بقوووووووووة يا قلبي , و مشكــــــــــــــــــــــــــــورة على الابداع يا تفاحتنا!!




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 26-03-2012, 11:06 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سكنت قلبه والناس ما هموني مشاهدة المشاركة
بصــــــــــــــــراحة انها الحين ما عندي أي توقعــــــااات احس مخي وقف وكل الي اتخيله الأحـــداث إلي كاتبتهــأ والله رووووووووووووووووعة خيااال ... احم شرايك تنشرين روايات باسمك .. فكرة صح ..هههه مشكــــــــرة على البـــــــــآآررت وأنـــآآ لـــو أقدر أفكــر كنت بكتب لك توقـــعات مثل كل مــرة بس احس نفســـي اموقفـــه ....
كل الي أقـــدر اقوووله لج ..شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا شكــرا
يــــــــــــــــٍٍٍٍــــآآآآ أروـــــع تفــــــــــــــآآآآحــــة
بــــــس بليييييـــــز لا تتـــأخـــري عليــــنـــآآ
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها sweety112 مشاهدة المشاركة
تفـــــــــــــــــــــــــــــــــــاحـــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــة!!!!
بارت بجد رووووووووعة, أرووووع من الخيال هههههههههه... جد جد خطيـــــــــــــــــــــــــــــر البارت

توقعاتي:

فارس و ملك: أممممم... بصراحة ما أعرف فارس بايش يفكر جد هالانسان ما ينفهم مثل ما تقولي هههههه, و ملك أحسها راح تحاول تبعد عنه لفترة و بعدين ايش يصير ما أعرف.. نخليها لبعدين ههههههه!

حسام و نورس: نورس حسيتها مسكينة لما بكت جد حزنت عليها بس أحس علاقتهم راح تتحسن بعد هالرحلة و حسام أكيد راح يتقبلها

و البقية : لا تعليق!! راح أنتظر بارت الجاي عشان أفكر يعني لا تتأخري علينا يا حلووووووة..

بانتظارك بقوووووووووة يا قلبي , و مشكــــــــــــــــــــــــــــورة على الابداع يا تفاحتنا!!




سكنت قلبه و سويتي...

جد ما أعرف ايش أقول لكم... ما أعرف كيف أشكركم ...

أنتو من البداية معاي و بصراحة حتى و لو أشوف ردود

غيركم بس اذا ما شفت ردودكم أزعل ... أشكركم من كل

قلبي على تشجيعكم المتواصل لي و ان شاء الله راح أحاول

أنزل بارتات أروع و أروع (مصدقة نفسي و بقووة) ...

راح أحاول أنزل لكم البارت يوم الجمعة ان شاء الله بس ما وعد...

سكنت قلبه: صدقيني يا قلبي شكرا وحدة تكفي هههههه ...

سويتي: مبدعة لعيونك الحلوين ...




الله لا يحرمني منكم يا حلوات ...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 27-03-2012, 04:05 AM
صورة رهوووفا الرمزية
رهوووفا رهوووفا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


يسلمووو يااا عسل

ع

الروااايه مررره رهيييبه تحمس الوااحد

بانتظاارك بكل شوق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 27-03-2012, 05:02 AM
روح مخمليه ~ روح مخمليه ~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


رهيييييبه مثثلككك
مشكوره ي قلبي
بليززز نزلي بارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 27-03-2012, 12:16 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها رهوووفا مشاهدة المشاركة
يسلمووو يااا عسل

ع

الروااايه مررره رهيييبه تحمس الوااحد

بانتظاارك بكل شوق

مشكـــــــورة يا قلبي على المرور...

نورتي...



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها روح مخمليه ~ مشاهدة المشاركة
رهيييييبه مثثلككك
مشكوره ي قلبي
بليززز نزلي بارت

شكرا يا روحي...

راح أنزل البارت يوم الجمعة ان شاء الله...

كوني بانتظاري...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 28-03-2012, 12:45 AM
صورة أوجآع الرمزية
أوجآع أوجآع غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد


روعععععععععععععه وربي
فاارس يعجبني بس بنفس الوقققت يقههر
مسك هالبنت شي جميل وربي قسم خططيره
سآره أعجبتني شخصيتهااا بس اعتقد ان وآئل يخليها تحبه وكذا يعني ض1
وآئل بعد مم يقع سااره في شبآككه يمقن يرتكب غغلطه ولا شي ويندم ععليهآ ويححب سويره ق1
سلممان وميس هههههههههه سلماان شخخص ججآز لي والله
ميس يَ عممري ععليها بكل مكآن هآلولد ملآحقههآ
حسآم يقههههر ليه يقووول لها ككذا ي قلبي ععليها ص1
وليد اععتقد انه يخطب شسممها مللك
وووبس


بلييييييز نزلي آلبآرت ب آسرع وقققت طلبتك جعلك ب الجنهةة

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الثانية : و هكذا جمعنا القدر تحت سقف واحد / كاملة

الوسوم
مضحكة , القدر , حزينة , طويلة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية : يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذلة ! / كاملة على شاطئ النسيان روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 5425 10-09-2019 09:48 PM
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2030 15-04-2011 07:51 AM

الساعة الآن +3: 07:06 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1