غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 23-04-2012, 06:11 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أنفاسي عطر مشاهدة المشاركة
ياهلا وغلا فيك غيمه وحشتينا

الروايه من بدايتها جنااااااان.

اتوقع ابو زينة بيضربها وبيوقف خالد بوجه وماراح يخليه الا الين يتزوجها

اتوقع فيصل بيتعرف على البنت الللي يعالجها وبيصير نصيبه معاها

ويسلموووو يالغلا منورتنااااا


هلاااا وغللاااا .. من جد ابتسمت لما شفت اسمك ..
والله انتو اللي وحشتوني اكثر .. وماقدرت اصبر اكثر ونزلت لكم اياها قبل تكمل ..
امممم توقعاتكم كلها مثل بعض ..مدري شقوول .. ممكن لانه بديهي بيسوي كذا ابوها .. او من زن زوجته عليه ..
بس ليش ما يكون العكس ويضمها ويسجد لربه شكر برجعتها ..
فيصل .. دكتووور .. ومار عليه كثير من حالات هالبنت .. كلهم يتزوجهم .. ؟؟

والله انتي اللي نورتي بجد .. ويامرحبا فيك من اول وجديد ..
وهذي بوسه اجدد لك فيها العهد ..

سعدت بلقاكـ غيمه عطر ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 26-04-2012, 03:43 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Upload004d4df318 رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


بسم الله الرحمن الرحيم ..

...,,مدخلـ
مسااااءكم خير انشالله .. اخباركم ؟؟.. وش مسوين بالخميس والجمعه ؟؟..

مرحبا بكم من جديد ..
قررت انوه انزل جزء اليوم وشوي طويل .. بما اني فاضيه .. لانه احتمال السبت انشغل وبتبدا اختباراتي الفاينل وتحضيراته ..
فا اتمنى ومن كل قلبي من اللي بيرد على البارت انه يحللي ياه ويعطينا رايه .. بس عشان افهم انتو فهمتوها ولا لا ..
لانه بعدين ما يعود فيني مجال نوضضح ونبدا من الصفر .. بحكم ان الاشخاص بيتكاثروون وبندخل بتفاصيل حاميه ...

وبالنهايه.. خميس حلوو عليكم ,, وربي يدوم النعمه علي وعليكم ..
ادعولي بالتوفيق ...وعشر دقايق وانزل البارت انشالله ..
...,, مخرج..
غيمه عطر ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 26-04-2012, 03:46 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


الطوبه الثانيه
,
,
,
ونزلت زينه تركض بتضم ابوها وتحمد ربها انه رجعها له وكانت بتضمه لحد ما تتخبى بصدره وماتطلع .. وابوها نزل بعد بسرررعععهه ..
ولما التقت فيه وقربت له بتضمه ما حست الا الكففففففففففففف اللي طيحها بعيددد شووي ..
خالد كان برا سيارته وانصدم من الكف بدل الضم ..
وانصدم زياده لما نزلت المره من السياره واستلمتها ضرب ورفس والابو يكمل .. انهبل شلون ام وابو يسووون كذا .. على باله امها ..
ما حس بنفسه الا وهو يبعدهم عنها بتموت بين يديهم ..وهو يفككهم ..
صباااح : شوف شوف شوف شلووون هالكلب يدافع عنها .. الللله اعلللللمممم شمسوي معها هالكم ساااعه ..
خالد اشمئز منها وبصووت عالي وقالل : احترممممي نفسك .. انتي شلووون تقولييين كذا على بنتك .....
صباااح : ولك عين بعد ..تفووووووووووو عليييك ..
ابو زينه بعصبيه : صبااااااااااااااااح ..
خالد بعصبيه وقهر : هذي بنتك !!...... ليش تقولين عنها كذا
صباااح : سم الله عليييييي .. .. ورجعت تضرب فيها
خالد فار دمه منها دفها لورااا ورفع زينه اللي صرخت من رفعته لها .. ووقف قدامها وهي وراه ..
ابوزينه وهو يقرب له و ويمسكه من فانيلته ويصرخ عليه: شسوووويتت فيها شسووويت ...
خالد وهو ينفض يده : نزززززل يدك واحترم نفسك .. هذي بنتك قدامك واسألها .. هذا بدااال ما تشكرني ..
صباح : شيشكرك عليه .. انك وطيييت راسسسه ..
ابو زينه توجهه لسيارته وطلع مسدسه ووجهه لخالد .. وهو يقووول : تكلللللللللللم ..
زينه لما شافت السلاح خافت .. وخصوصا انها عرفت ان صباح معبيه راسه واكيييد يسويها ويثور فيه .. وقفت قداااام خالد وهي تقووول : لاااااااااا يبه ...
ابوها وقلب اسود من العصبيه والزعل : وتوقفين قدامه بعد.. بتفدينه يالكلبه يالخسيسه ..
زينه وهي تصيحح وآآآلآآآم بكل جسمها : يببببببه
ابوها ؟:مااااني ابوووك .. من اليوووم ماني ابوووك .. مالي بنات ينزلووون راسي ..
خالد بعصبيه وهو يشوفهم بيركبونه بمصيبه قرب له ويرميله مسدسه لبعيد و يقووول : هييييييييهى ههههههههههيييه .. شقاعد تقووول وتخربط .. هذا جزا المعروووف ..
هذي بنتك ووصلتلك اياها ودف زينه له ومشى لسيارته ..
ما درى الا واللي مآآآخذ المسدس وحاطه على راسه وهو يقووول بألفاااظ مو مستوعبها : تعااااااال .. وين بتروووح .. لعبت وشبعت .. وبترميهاعلي لااااا يا حبيبي ..
خالد وهو يلتفت والمسدس يصيير بنص وجهه : وشووو اللي لعبت .. بنتك ووصلتك ومانبي منك شكر .. واستح علا وجهه هذي بنتك
الابو: هه هه هه ضحكتني .. تعااالل معاااي .. صحح غلطتك ..
زينه وهي تتألم من رميتهم لها مرتين : يبه مـ.........
وجهه ابوها المسدس عليها وهو يقووول لها : ولاااااا كلمه .. وانت تعال تعال اركب معاااي ولا وهو يعشق المسدس قال: بفرغ هذا براسك وبراسها ...
خالد ما عرف شيسوي .. وبأي حركه منه بيفرغ هالمسدس براسه ..ما فيه حل الا انه يركب معاه وفعلا ركب.. بعد ما سكر سيارته .. وركبت زينه وصباح وراء وهي تضرب فيها وتلعن وتشتم .. وكل شوي ترجفها برجلها من كتفها لانها راميتها عند رجليها ..
خالد موصله معه ومعصب من هالعائله الهمجيه .. ومن اللي ما صكت افمها دقيقه سب وشتم فيه وعند اذنه .. ومستغرب من ابوها اللي مانطق بكلمه من ركبته وزوجته باين اللي راكبته .. وبعد نص ساعه من مشيتهم ..
ابوهم بصرخه : صبااااااااااح ..
صباح وهي تطول لسانها زياده : ايه مانت قاوي غير علي وو ..
ربط فرمل قووووي لدرجه انهم كلهم ضربوا باللي قدامهم ..
خالد بعصبييه منه ومن هالوضع اللي هو فيه مسك افمه يتحسسه نزل منه دم او لا من الضربه : وقال : شفيييييكككك؟؟؟ بتعدمنا انت ..
ابوهم : اقسم بالله يا صبااحووه ان ما حطيتي لسانك بلاهتك لا اقصه لك ..
وانتيييي .. يقصد زينه اللي صرخت وتأوهت من دوسه صبااح لها برجلينها ..: صكي حلقك لا اصكه لك عدل ..
كتمت شهقاااته وهي بالموت تتنفس من خنقه صبااح لها وبقصد برجلينها ..

ومشى بسرعه جنونيه وعلى تسع باليل وصلو للرياض ..
ووصلو للبيت .. ونزل هو وخالد بالمجلس .. وزينه وصباح وعيالها لداخل البيت ..
ولما دخلن .. ذبحتها صباااح بالضرب لحد ما عادت تقدر تصيح وتتألم وتبكي .. وسكرت عليها ..
وبعدها بساعه ونص دخل ابوها وهو يقوول بصراااخ : وينهاا ..
صباااح : بالمستودع حبستها .. هاه شسووويت فيه خلصت عليييه ..
ابو زينه واللي فالته اعصابه منها ومن هالمصيبه اللي ركبتها وحبكتها صباح : ليييه قالو لك ثووور .. اذبحه وهي تقعد بوجهي .. شستفيييد هاااااه ..
افتحي الباب اشووووف ...
فتحت صبااح الباب ودخل وهو يشوفها مرميه بالارض ومغمي عليهااا ..
رفسها برجله من فخذها من قوت الرفسه صحت فيييييه ..
وقالها وهي تشوووفه من فوووق ومو واضح لهاااا ما كانت تشوووف غييير خياله وصباااح اللي تحرضه .. وما حست الا باللي يسحبها من ايدها ...
ولما مرت من عند الباب ضرب راسها بحدته .. واغمي عليه بشكل نهائى واختفت حتى خيلاتهم من عيونها ..
وخالد بالمجلس ينتظر .. ورفع راسه على رميه ابو زينه لها بالارض .. انصدددم .. لا لا لا مو معقوله هذا اكيد مو ابوها .. اكيييد
ابوها : وهذي زوجتك .. خذها ولا عاد اشوفك ولا اشوووفها ..ومن الحيين .. قووول لها ,, انا متبري منها بحياتي كلهاااا ..
خالد انهبل وهو يقمز لها ومذهوول من تصرفات ابوها وهو يقوله : هذااا اذا صحححت ..
ورفعها وطلع يركض بيلحق عليها على المستشفى .. وما حس بنفسه الا وهو على الشارع العام ووقف له تاكسي وقاله اقرب مستشفى ..
ودخل المستشفى ولما انتبه لقى نفسه بالمستشفى اللي هو يشتغل فيها تندم كان بيطلع فيها عن هالمستشفى بس ما امدااااااه خذوها منه .. وصار قلبه يرجف .. ويدعي ربه لا يكوون فيه احد من اهله ولا عمه موجووود ..
ولحقها على الغرفه وكانت صدمممممه حياااته .. كان عمه عبدالاله موجووود وهو اللي استلمها .........
راح لبس البالطووا ودخل بيخلي كل شي طبيعي ..
لما دخل .. شاف عمه مستلم الحاله وجلس يساااعده ..
عمه : وين لقيتها .. الممرضه تقوول كنت شايلها ..
خالد بأرتباك : هاه .. ايه.. ايه كنت ماشي جاي ولقيتها عالرصييف وجبتها ..
عمه : كفو وانا ابوك .. الحمد لله ما تركتها ولا كان راحت .. بس شاللي مسوي فيها كذا .. شكلها متعرضه لتعذيب ..
خالد وهو يمسك له الشاش : هاه ؟؟ ايه ايه ..يمكن ..
التفت عمه وهو ينزل الماسك عن وجهه ويقووول : شفييك ؟؟
خالد وهو يحاول يخلي الوضع طبيعي : لا لا .. مافيني شي .. بس تعبان مانمت ..
عمه : زين روووح مافيه غيير هالحاله .. انا بخلصها روح انت نام وارتاااح بكر دوامك يبدا 6 ولاانا غلطاان ...الساعه 11ونص يله يمديك تروح
خالد : لا لا صح صح .. عن اذنك .. وطلع
استغربه عمه كثييير بس ما دقق وطللع ..
وطلع للبيت وهو ماعرف شلووون مر يومه .. وحمد ربه ان لجه البنات عاليه ومعهم الحريم فا تسلل ودخل عزلتهم ورمى نفسه على الفراااش يتذكر اللي صااار ومو مصدق شلووون صار كل اللي صااار بهالساعات .. ولااا بعد اتزوج وهذي المصيبه العظمى .. وصار يتقلب ومادري شلووون مر يومه..
وحس بالباب ينفتح وكانت امه ..
امه : هلاااا يمه متى جييت ..
استقعد وهو تعبان ويقوول : من شوووي ..
امه : زين تعشيت اخلي اختك تسوي لك العشاء ..
خالد : لا يمه ابي انامم . الصبح عندي دوام ...
امه: زين تصبح على خيير .. وطلعت ...
وهو يرجع ينسدح : ومن وين يجي الخييير ...
وشوي الا ورجعت امه : هاه يمه نمت ..
خالد : لا ما نمت ..
امه وهي راجعه ومبتسمه له وكأنها متذكره امر ضروري : ايه بس نسيت اقولك .. بكرا بنروح الاستراحه كالعاده .. ولازم تجي .. يكفي غيابك اليوم جدتك سجلت غياااب ..وفيصل تحت الخط الاحمر ههههههه
ابتسم خالد من وررا قلبه وقال : انشالله ...


الساعه 6 .. الجده عندها اخوها ناصر .. يفطرون سوا ..
نزل خالد وبعده فيصل .. وجلسوا يفطرون معهم بعد ما صبحوا عليهم ..
المستشفى لناصر .. كانت عياده بسيطه بعزيمته وخبرته طورره لحد ما صار مستشفى .. وموظف فيه احفاد اخته اللي موصيه عليهم زوج اخته اللي كان حريص ومشدد كأنهه عارف انه بيموت ويتركهم و حتى انه شرط على عياله ان كل واح منهم يخرج ولده طبيب وفعلا .. فيصل ولد منصور طبيب .. وخالد ولد عبد المحسن طبيب.. ومحمد ولد يوسف الله يرحمه وبدريه طبيب.. وعبدالاله هو طبيب براسه وولده سعود طيار .. وابراهيم مغترب وما يدرون عنه من صغره وابوه مركز عليه لحد ما حصلت مشادات بينه وبين ابوه سببت شرخ وابعدته عنهم ..

وهم يفطروون دخل عبد الاله من المستشفى وسلم ..
خاله ناصر اخو الجده : هاه ابو سعود توك جاي من المستشفى ..
ابو سعود : ايه شسوي جتني حاله امس باليل وصعبه شوي ما توقعت فيها كل هالعلل .. والتهيت فيها عن الاوراق اللي بالمستشفى وحلفت ما اطلع الا وانا مخلصهم ..
امه الجده : الله يقويك يمه ويخليك ..
خاله ناصر : ايه وعساه عالقوه .. ولله انك كفوا مسك الاداره عني ..
خالد كان ساكت ..
فيصل : بس يا عمي لازم ما نعطي اكثر من طبيب اجازه بوقت واحد يصير ضغط واحنا ما نبي نهمل احد ..
ابو سعود : ايه صح .. وسا محنا يا بوك ضاغطينك احنا ..
فيصل : لا عمي لا تفهم قصدي كذا ..
ابو سعود : لا وانا ابوك حنا اوادم .. بسحب منك حاله مع الحاله اللي امس لخالد اللي فاضي ..
خالد وكأنه معطينه الجنه .. فرح عشان يقدر يتصرف .. وقال : ايه تآآآمروون ..
فيصل : لا الحالات اللي عندي لي .. انا اقوم فيها اي شي جديد يكون خالد .. وبعدين عنددي كذا حاله بكتب لهم خرووج ..
الجده تتنهد : ايييييه يمه اللي يقويكم ..
خالد نفض ايديه وقال : اجل انا بروح اشوف شغلي ..
ابو سعود : اجل انا عقب تعب امس بآآخذ اجازه يومييين ..هههههه
خالد : ولا يهمك .. انا اغطي عنك .. بس قصر حسك عن الخال ..
الكل: هههههههههه



وطلع من البيت ووصل المستشفى بسرعه البرق ..
وكان تركي طالع سلم عليه وقاله : ناس تجلس وتداوم من فجر الله وناس بتطلع تنام ..
تركي : هههههههههه حرام عليك انا وابو سعود تونا نطلع وانتو طول اليل نايمين ..
خالد ؛ هههههههههههه زين يله روح نام سلاااام ...
سلم تركي ورجع للبيت ,,,


خالد لما دخل سئل عنها ودلوه عليها ..
لما دخل انصدم الكدمات اللي بوجهها امس صايره بنفسجي .. غير الكف اللي بوجهها وجرح اللي على حاجبها
وكتفها اللي مربوطه من الكتف للكتف .. جلس يقرا وعرف ان الكتف مرضوض وكذا جزء من جسمها ..
سأل الممرضه صحت ولا لا وقالت صحت تتألم اعطوها مورفين ونامت من جديد .. وشاف اسم ملفها ما كان عليه اسم ..
وهو ما عرف شأسمها ولا اسم ابوها ولما تذكره حس بحقد عليه لانه ورطه فيها ومن بذائته بعد ..
وهو يتذكر اللي صار امس حس فيها بتتحرك ومو قادره قرب لها وسألها اذا تبي شي ..
فتحت عينها وهي تشوفه على بالها للحين فيه ضرب ورفس نزلت دمعها وهي متضايقه هدآها وهو يقول لا تتحركين ..
ولما هدت اخذها للاشعه يتأكد ..ما كان فيه كسووور .. سوى رضوض وكدمات بكل جسمها وخصوصا الكتف حتى انه عادد الاشعه عليه يتأكد .. لانه اذا حركوها تصرخ ..
لما رجعوها للسرير كانت متشدده وتبكي .. اعطاها ابره ترتاح عليها وطلع .. وراح مكتبه .. وبعد ربع ساعه جاه فيصل عيونه بتطلع من مكانها
خالد لما شافه خاف وقام وهو يقول شفيك .. علا باله ان فيصل عرف باللي صار معه ..
فيصلرمى الملف عليه وهو يقول اقرا شوف مين اسمه ..
خالد قرا الملف وكان :.............

.
.
.
.
.
.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 26-04-2012, 04:04 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


تابع الطوبه الثانيه ..
,
,
,
,
خالد قرا الملف وكان : ريم ابراهيم فيصل الفيصل ..
خالد وهو يكمل بصدمه : يعني هذي تكووون بنت عمنا ..
فيصل وهو يجلس ويحط راسه بين يديه : مو هذي الكارثه .. الكارثه انه ابوها اللي هو عمنا .... وسكت .
خالد : بنفاذ صبر : شفيييه ...
ففيصل وهو يشد على ايد الكرسي وباسى ومراره من الخبر : توفى ...
خالد انبهت ..: مو معقوله شلووون .. يمكن تشابه لااسمااا ..
فيصل بحزن وضيق: التشابه ما يصير بكل الاسم ...
خالد رمى نفسه عالكرسي وهو يفكر شيسووون .. وقال .. خلينا نقووول لعمي ابو سعووود ..
فيصل : بس هو توه طالع ..
خالد: شنسوي ..لازم نبلغه عشان نبلغ جدتي ونقوووم بعزاه ..
فيصل بصدمه من اللي صار : حاس اني منشل .. شبتسوي جدتي .. تتمني شوفته اليوم قبل بكر .. شلون نقول لها ..
سكت خالد واتصل على عمه واتصل لابووه وقالهم يجووون المستشفى لامر مهم ..

ابو سعود وهو نازل من الدرج مسرررع .. الجده بالصاله.. يعني تشوووف الللي رايح واللي جاااي ..
الجده وقلبها طاااح من الخوووف على كثر ما تشوفهم طالعيين مسرعين للمستشفى.. الا انها كل مره تخاااف ..
الجده وهي ترمي مسبحها اللي بيدها وقفت بصعوبه تبي تمكنه قبل يطلع ..
وقفت وهي تستند للجدار ..
الجده ووجهها منخطف : ابو سعووود عسى ما شر ..
ابو سعوود بخوف من نبره العيال لما دقو عليه .. على انه اعتذر الا انهم اصروا وقالوا له شي يخص العايله وخاااف : ماشر يمه ما شر .. المستشفى كالعاااده ..
الجده : روح يمه روووح روح ..
ابو سعود : بمان الله ..
ووصل واتصل عليهم وقالوا له انهم واقفين عند غرفتها ..
ووصل وقال لهم بنهر : شفييكم .. ليش وجيهكم كذااا .. !! لا عفيه عليكم رجااال ..
فيصل حزت بنفسه وقال بأدب : هذي لحمنا وصراخها وصوتها لاااخر المستشفى ..
خالد طبيب نفسي وكان مقدر .. بس فيصل وش يفهمه ..
ابو سعووود : منهاره ومعذوووره .. وبعدين لما اتأكد انا اقول اذا لحمنا ولا لااا ..
ومسك مقبض الباب وبترردد فتحه
ودخلل ..
كانت بقمه انهيارها ابوها اللي ما عرفت غيره بدنيتها وراااح .. ولما ترجته سننين ومنييين ترجع لاهلها واهله اللي ما عرفتهم الا بكلامه عنهم .. ووافق رجعت معه وهو بطريقه يموووت .. شقد محرومه هالبنت ..
ابو سعووود : السلام عليكم ..
ريم كانت بتفك نفسها من الممرضه اللي تحاول تهديها .. وانتبهت له .. وفزت تصررررخ وتقووول : يببببببببببهههه يبه ..
وقامت.. لما شافت الممرضه الدكتور تركتها ..
لما قربت ودققت .. تراجعت وهي تصرررخ على بالها انجنت او هلوست .. وقالت : لااااااااالاااااااا مو ابوي مو ابوي ..
عبدالاله طبق الاصل من ابراهيم .. والشبه كبيير للي ما يدقق ..
عبدالاله بحكم انه طبيب قبل لا يكوون عمها قرب ومسكها بيهديها وهي تصرخ وتقوووول بعدووو عني بروووح مع ابوووي .. ياليتني ما جيت ولا جبته ولا ترجيته ياليييت .. كنا مرتاحييين وبحرقه وقالت ومع بعض .. شاللي جابني شاللي جابنا ..
ابو سعود لما سمعها وسمع كلامها : مسكها غصب عنها وضمها بقوووه .. لانه تأكد من كونها بنت اخوه .. لانه مسافر ..
وأشر للممرضه واعطتها الابره ..
لما نزلها على سريرها نزل راسه وبكىىى ..
وصار يردد بباله : ( معقوله رحت يا برااهيم معقوله .. رحت قبل نشوفك ونشبع منك .. رحمه الله علييك يا خوي رحمه الله عليييك .. )
وطلع .. العيال كانوا على احر من الجمممر ..
لما طلع عمهم وشافوووه عرفوووا ..
ابو سعوود : خلونا نكمل الاجراآآت وندفنه .. ونرجع لامي ونبلغها والله يعيين ..ودقوا على منصور قولوا له يرجع .. ومحمد بعد بلغووه ..
وراحوا الشباب يكملون الاجراات ..
وابو سعوود بمكتبه اتصل بأخته وقال لها وهي ما صدقته وجلست تصصصيييح وتتوجد .. وقاله انه تمهد لامه على ما يجي . ..
الجده وصيته مع بعض ويسولفن .. دخلت عليهن بدريه وهي معفوسه وباين اللي مسقيه الارض العطشانه من الدموووع ..
صيته بخوووف : ام محمد .. شفييك ؟؟
الجده انتبهت وعرفت انه صاااير شي وكايد من طلعه ابو سعووود بس ما تدري هالخبر وشو ولا بمييين ..
بدريه : قل ما يصيبنا الا ما كتب الله لنااا ..
صيته ووجه قلب اسووود : بدريييه مييييييييين؟؟
الجده توترت وصارت ترتجف : خلصينا ...
بدريه : اخوووي ابراهيييم .. وسكتت شوووي تبلع عبرتها وكملت وهي تقول تبي تهونها شوووي : مسوي حااادث وحالته ابد ما تطمممن وبكت بقوووه ...
الجده بردت عظامها وهي تعد وتنقص بهالايام وتتمنى شوفففته وبكل دقيقه تتمنى تسمع عنه شي او اي خبر واذا مرت دقبقه وجت الثانيه تقول باللي بعده .. وما يئست .. ولما سمعت .. سمعت هالخبرر ..نزلت نظارتها تمسح دمعتها وهي ولا طلعت ولا صوووت ..
صيته خافت على خالتها .. لانها راعيه ضغط وسككر .. طبطبت على رجل خالته تواسيها ..
وسألت بدريه اللي استنكرت صياحها وقالت :وشلووونه الحيين ..
بدريه بصياح هزت راسها بمعنى راااح خلااااص :.....
صيته غمضت وسكتت ..
وكلها ربع ساااعه والا العيال وعمهم داخليين وعبدالمحسن بعد والخال نااصر ..
الجده لما شافتهم مع بعض .. عزت نفسها فيه خلاااص ..
وجلسوا كلهم وكلمنهم متردد وماحد تكلم ..
الخال ناصر تكلم : الحمد لله على كل حال وانا اخووك .. ربي له حكمته في كل شي .. وكل شي مكتوب قبل ننخلق ,, وهذا قضاءه وقدره ..
الجده كان كلامه مثل السهووم بقلبها قالت : ماااااات ..
الخااال : لقمه ووفت .. لله ما عطى وله ما اخذ .. وكلنا على هالطرريق ..
بدريييه انفجرت ..
والجده غمضت عيونها والالم يعتصرهاااا .. وبحززززن ينهش فيها بكلمه ردت : صبرٌ جمييل والله المستعان .. صبرٌجميل والله المستعان .. صبر جمييل والله المستعان ..
الحريم برا ارتفع صوته بالبكاء ...
والرجاال انسحبوا يقومون بواجبهو ويقمون عزززاه ويخبرون الجماعه للصلاه عليه الظهرر وتركوا الحرييم يتعازوون ويتواسوون ..
وفعلا عالعصر بدا المعزين يتوافدوون .. وحريم عياال الجده ماسكيين البيت .. وبدريه عند امه اللي بتموت من خوفها عليها ..
والبنات ما تركوا امهاتنهن ابدا وقايمين بالواجب .. وكان البيت بكل ما تحمله الكلمه من معنى : زحممممه ..
ناس داخله وناس طااالعه .. ابريق جاااي وابرييق رااايح ..
ومرت عليهم الثلاث ايااام بشق الانفس ..

الصبح الساعه 8 ونص ..
الجده بالصاله .. الهم والحزن ما ليها .. ما عادت تدقق وتضحك وتمزح مثل عادتها .. وقتها كله ساكته .. اللي يسلم ترد .. واللي يواسي تسمع له .. كلامها كان بصلاتها ..
خالدامس قبل ينام ابوه قاله يشوف وضع جدته شفيها كذا لانهم كلهم خافوووا عليها .. ولما توفى ابوهم واخوهم قبل كان وضعها غييير ..
خالد نزل وحبها مع راسها وهو يقول بفرحه خفيفه بيفرحها : صبحها الله بالخير الغاليه ..
ابتسمت ابتسامه شاحبه وهي تقول : هلا يمه ..
وجلس يسولف معها وهي مو معاه .. ولما سكت قالت ..
الجده : يمه بنت عمك ليش للحين بالمستشفى .. ليش ما تطلعونها ..
خالد : يمه البنت مو مستوعبه اللي صار .. تنهار مرتين وثلاث باليووم .. مو مصدقه ..
الجده بألم قالت : يمه خالد خذني لها ابي اشوفها .. البنت بالمستشفى محد حولها بمحنتها ..
يمه كلهم قالوا بيروحوون لها وابوي وعمي رفض .. وما طاوعناه وراحت شيخه بس ما قدرت ولا استفدنا ..
الجده بأصرار : معليه يمه .. خذني ,,
خالد ما قدر يقول لا .. وخصوصا انها ما تتكلم ولا تجادل طول الايام اللي راحت . .. فاخذها ,,


وصلوا للمستشفى ..
نزل خالد وجاب عربيه لجدته لانها ما بتقدر تمشي كل هالمسافات ...
وتوجهو لها ..
كانت جالسه بالكرسي عند الشبااك ودموعها تطييييح من دووون شعووور .. لا احد عندها ولا احد يواسيها ...
انفتح الباب ما اهتمت .. لحد ما شمت الريييح اللي صعقت انفها وتهجدت بالبكااااء وهي تتذكر .. تتذكر العلبه اللي عند ابوها اللي كل ما دخلت خباها لحد ما جاء يووم اللي اصرت تشوفها .. وكان علبه عطرها اخذها قبل يطلع من البيت ويهاجر .. وهالريييح هي اللي مصبرته عنها هالسنيين اللي راحت .. ولما رتبوا شنطهم للرجعه قالت له ..

ريمم : يبه نسيت ريحه الغاليه .. وهي تمد لع علبه العطر ..
ابوها اخذها وشمها لحد ما حس انه بينقطع نفسه وقال .. تكفيني هالشمه لحد شوفتها .. انا بضمها مع ريحها ..
ريم نغزها قلبها وقالت : على خييير ..
فا رجعت لها هالريحه والتفتت الا وتشوووف جدتها على الكرسيي ودموعها تملى عيونها .. نطت عليها وهي تتشبث فيها وتصييييح بحرقهه وتهذري : كان يتمنى شوفك .. يتمنى ضمتك .. بكل لحظه ذكرك على لساانه بس راااح رااااح ..راااح ولا ضمك .. راحح وما ملا عينه .. ليتني رحت معه .. ليتني ..
وجت الممرضه بتشيلها عنها .. ونهرتها الجده وهي تتمسك بريحه ولدها اللي انحرمت منه ..
ضمتها .. تشبثت فيها وهي تشمها من اعماقها .. قرت عليها وهدتها .. وقالت : يمه .. يالريم يالغاليه .. يا بنت الغالي وهي تبلع غصتها .. انا جيت لك وبآخذك معااي .. خواتك يبنتظرووونك بالبيت ..
ريم ببكي هزت راسها بلاااا : ابي ارووح معاه ابيه .. ابي نرجع خلاااص .. ياليت ما جينا ياليييت .. وهي تصيييح وتشهق ..
الجده بحرقه قلب على ولدها اولا وعلى بنته: لا يا يمه ما تروحيين .. وتخلين جدتك .. يمه ما صدقت المسك واشوفك .. لا تحرميني .. تروحيين لمن هناك .و يكفي ما خذت منك الغربه ..
ريم سكتت تعبت انهدت واستسلمت ما لها خيااار ثاني ..
وبعد شوي دخل ابو سعود وبلغته .. ورحب وهلااا فيها وبلغ البيت يستقبلونهم ..
لما دخلن للبيت ما كان فيه غير الحريم الكبار .. البنات ما خلتهم بدريه ينقضوون عليها مره وحده .. ودرجوهم عليها شوي شوي ..

اما بالجهه الثانيه من المستشفى ..
المحقق كان عند زينه يسألها وهي ما ردت عليهم بشي وصرفته وماكانت مركزه من الابر اللي يعطونها اياها ..
الساعه 4 العصر دخل خالد بعد ما انتهى من جولته وقبل يطلع للبيت مرها ..
كانت نايمه والممرضه عندها .. ووجهها تعباااان اكثر من قبل ..
خالد للممرضه يستفسر : شفيها ليش كذا .. ؟؟
الممرضه : من تلات ايام ما اكلتش .. ولما بتاكول حاقه بتستفرغها علطووول .. ولما بتتحرك تستفرغ علطووول ..
خالد انبه ضمييره ثلاث ايام ما يدري عنها التهى بالعزا وبجدته ولما جابها اليوم تذكر زينه ..
خالد: من متى هالكلام وليش ما خبرتيني ..
الممرضه : من يوميين واليوم التالت ..
خالد بقلق: زين زين .. من متى نايمه .. وشلون تنفسها والضغط ..
الممرضه : دلوئتي بس غفيت .. والضغط طالع نازل ما استقرش ..
خالد بخوف من اهماله .. لان لو صار لها شي بتكون مسؤليته .. لانها حالته وهو مستلمها : زين بلغي قسم الاشعه بسرعه قولي حاله مستعجله ونادي احد ينقلها .. وطلع ..
وتوجه لمكتبه اخذ اوراق وراح للاشعه وجلس ينتظر وتأخرو .. راح يشووف شفيهم ..
لما دخل سمع الممرضات يتعازمون مين يشيلها عصب ودخل يخانق .. : انتو شقاعدين تسووون ..
الممرضه : اصلا يا دكتور مش عارفين نشيلها ..
خالد بعصبيه : شلوووون ؟؟
الممرضه : ما هو ازا حركناها بتصرررخ ..
قرب خالد وعارف انهم يبالغوون : دخل ايده تحت راسه تحركت منزعجه منه لانها ما صدقت تنام ..
لما رفعها صرخخخت بأعلى صوتها رافعه ظهرها لفووووق .. وفتحت عينها عالآآخر .. ارتبك خالد حتى انها كانت بتطيييح . .. خاااف ..
نزلها بهدووو .. وهي كانت تحاول تشددد تهدي الالم وتصيييح ..
خالد حط ايده على راسها برحمه من صرختها اللي هزته شووووي صرخه الم .. : خلاااص اهدي اهدي ..
زينه: امممممممممممم ليش ليش ..
خالد بتصرف صحيح : بسرعه تعالو حركوا السرير بهدووو .. وسحبوها بالسرير ..
طول الطريق شاده على اللحاف وتتألم لما وصلت للاشعه .. ما عرفوا شلووون يشيلونها .. لحد ما قوى قلبه شوووي طبيب الاشعه وشالها بين صرخاتها اللي انهتها بأغمائها ..
ولما صور الاشعه .. كان الكتف منفك فك من الترقوه .. واحد من اضلاعها متهشم .. وكانت متحمله الالم ثلاث ايااام وهذا اللي مومخليها تآآكل وتستفرغ ..
لما قال له الطبيب التفت يشوفها ويشوووف التعب اللي بان على وجهها وقالبه بسس بغضووون ايييام ..
يااااللله شقد الحلااه تآخذ وقت عشان نحصل عليها .. وياااسرع ما يحل التعب ويخيم علينا .. صدق لا قالوا البناء يآخذ سنين .. والهدم ما يآآآخذ دقايق ..
بحرص رجعوها لغرفتها ورتب وضعها من جدييد ..
ولما تطمن من كل شي ونبه على الممرضه طلع للبيت ..



العصر الساعه 4ونص ..
كانت الجده على سجادتها .. وريم عالكنبه عندها بغرفتها .. مسنده راسها على يد الكنبه .. ودموعها تنزل مع كل ذكرى له تمر .. شلون خطط وشلووون توقع ردودهم بشوفته ..
الجده التفتت عليها وقالت : يمه قومي صلي ركعتين وادعيله ..
ريم مسحت دموعها اللي تخبيها اغلب الوقت : انشاااله وهي تقووم وتدخل للحمام انتو بكرامه ..

طقت شيخه الباب ودخلت بعد اذن جدتها وسألتها عنها وقالت انها بتوضئ وتصلي ..
وقالت الجده .. انا بطلع الحين يطلعون عمامك وما يلقوني بالصاله وطلعت ..

وجلست شيخه عالكنبه تنتظرها لما طلعت ريم شا فتها مشت بخجل لها .. ووقفت لها شيخه وابتسمت ..
ريم ما عرفت شتسوووي .. بس شيخه بقلبها الحنون عرفت .. فتحت ايديها لها .. ريم ما ترددت وضمتها وهي تصييح هدتها شيخه بحجه لا تسمع جدتي وتزعل وتتضايق عليك .. وجلست تسولف معها عقب الصلااه لحد ما سحبت خوفها وحياها تجاهها ..
شيخه : والحين البسي وخلينا نطلع للبنات منتظرينك ومتشوقيين يعرفوونك .. ولا تنسين الشرشف ولا جدتي بتغسل شراعك ما عندها يمه ارحميني .. ههههه
ابتسمت ريم وقالت انشاااله ..
............ : الللللللله تجنن ابتسامتك ..
شيخه وريم نقزووو : بسم الله ..
ندى : يلا بلا تغلي زايد انا ما قدرت قلت اقتحم هالاجتماع .. بس هاه لا تطيعيين هذي . .. تريه هي الخراااب ..
شيخه مشتها لندى : ههههههههههههه وهذي من اول قرادتك اللي هذي بنت عمتك واول وحده جتك ..
ابتسمت ريم .. وبخاطرها تقوول .. يالله يازين اللمه والاهل وطلعن ..
ندى ركضت قبلهن ودخلت الصاله وكانت الجده ورنا وسما جالسين ومنيره بالمطبخ تسوي شاهي وقهوه .. وبدريه فوق بغرفتها تعزل ثياب الشتاء عن الصيف ... وصيته هي وليا بعزلتهم .. وصيته ما دام فيصل موجود تقعد فوق .. ماتنزل الا بطلعته .. عشان اذا احتاج شي ..
وموضي تصلي العصر بالغرفه الثانيه ..

وسيدا خذت المركى وصعدت عليه .. وتلفتت يمين ويسار وشافته شافت الريمووت نزلت بسرعه وخذته ورجعت صعدت وهي تقووول : احم احم .. سيداتي سادتي بنات عمومتي وجدتي .. طالت اللهفه .. وكثرت الشفااايه .. والعيون الملقوفه بدت تدووور ..وحانت الحظه ..
اقدم لكم ريييم ابراهيييم الفيصل .. طط ططا طااان ..
والكل وجه نظره للباب .. بس محد دخل ..
سما : ماااالت عليك صدعتي روسنا .. وين ما حد دخل اشوووف ..
ندى : اووووف .. اششش اقوول ولله به احد ونزللت تشوووف الا وشييخه تترجى بريم تدخل وريم مستحيه ..
ورجعت طلت بس براسه تكلم جدته : جدتي .. ريم مستحيييه تخيلي .. هههههههه
الجده وهي تقوم : بلا ولله عندها دم وحيا مو مثلك ..
سما ورنا فطسوا ضحك .. ووطلعت الجده وخذتها بأيدها ودخلتها وجلستها بجنبها ..
ندى بدهششه تمثلها بوجهها : واخير انجلس بمكانك يا فيصل ..
الجده وهي عارفه لندى : اقصري الهرررج يا ندييو ..
شيخه : محد يجلس مكان حد .. كلن له غلااه وقدره ..
رنا بضحك : ومكانه شيخه ..
سما: ههههههههه بل ما تفوتنها ..
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


الا ومنصووور داخل .. : سلامن عليكم يالربع ..
ندى ركضت لصندووق المصالي وخذت شرشف .. وسحبت نظارات رنا اللي لابسته بس كذا من عيونها وجلست عند المركى وهي تقلد جدتها وتقووول : وش ربعه يا خالفن عليييك ..
الكل مع الجده : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
واخذهم بصيحته وبلجته كالعاده عشان ينسيهم عن تحقيقاتهم بقوله وين انت ووين هايت ..

وجت بدريه وموضي .. وفيصل قام من الازععاج .. ونزل تقهوى وسلم على جدته وطلع .. وصيته بعد نزلت ..

العشاء ..

البنات برا بالحوش متوزعات على المراجييح ..
رنا وريم وسما وليا وندى ..
طلعت شيخه لهم بالحوش وهي تصوت لرنا اختها تجي تساعدها بالعشاء ما دام العشاء على امهن واللي يسويه شيخه كالعاده ما تخلي امها تسويه بس تشرف وكانت تبي رنا تقطع السلطه .. ورنا كل شوي وتقوول يله جايه ويله جايه ..

ريم قامت من عند البنات بتصلي العشاء .. وفعلا راحت تصلي .. والبنات تفرقن بعد ..
ريم وهي راجعه طالعه للحوش مرت من المطبخ وشافت شيخه منهمكه ..
دخلت وهي تطق الباب ..
ريم : ادخل ..
شيخه وهي تلتفت وتسكر القدر : يا هلاااا
ريم : شتسويين ريحه الاكل معبيه البيت .. وجوعتني ..
شيخه : بدري عالعشاء .. وجلست عالطاوله وقدامهاالخضره ..
ريم جت وجلست معها .. وقالت انقي لك البقدونس ..
شيخه ما حبت تكسر بخاطرها وقالت : ياليت تكسبين فيني اجر .. ههه بدل رنا اللي اترجاها ترجي ..
ريم جلست .. حبت شيخه من كل قلبها وارتاحت لها كثييير ..
شيخه تمزح معها : يا وييلك اذا لقيت عوود مايل ..
رييم : هههههههههههههه طرار ويتشرط ..
شيخه : عااد قلت لك ..

الا ومنيره ام خالد : وريم هنا بعد .. ولله عفيه عليك مو الله يخلف رنا ..
ريم : انا احب الطبخ .. ورنا باين ان خلقها ضيق عليه ..
وبان الحزن عليها وسكتت ..
شيخه لا حظتها وسألتها : رييم فيك شي ..
ريم نزلت راسها ونزلت دمعتها وهي تتوجد وتقول : لما اشتهي اكل خليجي .. يطبخ لي ابووي .. ونحوس المطبخ كله وحنا نضحك ونلعب .. مررات يكون ملح ومراات ننسى البهار .. وكانت تعصب عليه ام رمزي ..ومسحت دموعها لا تنهمر زيااده ..
شيخه حز بخاطرها شكلها .. وكان باين على ريم انها تتذكره بكل لقطه وحركه وتتوجد عليه ..
منيره : قولي لا اله الا الله يا يمه .. وترحمي عليه . .. بكاك وتوجدك عليه ما ينفعه .. ما يتفعه الا الدعااء ..
ر ييم : ولله ما تعبت وانا ادعي له ..
شيخه : الله يرحمه رييم .. تعوذي من ابليس لا يلعب فيك ..
مسحت عيونها رييم .. وهي تبتسم من جديد وتقول : آآسفه غصب علي ..

ما دروا الا ورنا تجر رجولها للمطبخ جر وتقوول : يله وين السلطه . ...
منيره تخانق بنتها اللي ما راح تتعدل بشغل المطبخ :الله يسلم اللي قطعتها ..الله يخلف علي بس
رنا : يمــــــــــــــــــه
امه: وصمه .. مابي لك شغل يله بس ..

وجوا العمام من اشغالهم .
وحطوا العشاء وتعشوا .. واجتمع الكل ..
منصور وسعود قدر ولقا غطااه .. جننوهم ..
وعند الحريم .. ندى اللي ما تخلي احد من شرها .. وانتهى عشاهم بأتفاق على طلعه الاربعاء الجاي لاستراحه العيله ..
وتوعد الجده للي يتغييب ..

ببدايه الاسبوع .. الكل لاهي .. اللي يدرس ... واللي يرتب وقته .. واللي ضارب بالدنيا عرض الحائط ويخطط للطلعه الاربعاء ..

خالد دخل من المستشفى .. سلم عليهم ونادا شيخه ..
شيخه طلعت معه للصاله الثانيه ..
شيخه : هلااا
خالد : هلا بك .. ابي اسألك .. مفتاح شقه الشباب وينه ..
شيخه : بشنطه المفاتيح عند جدتي ..
خالد : ابيه ياليت لو تجيبينه ..
شيخه بأستغراب : انشالله بس ليش ...
خالد ارتبك شوي وقال : هاه لا .. بس واحد من الربع بيجيني اليومين هاذي وبيجلس فيها ..
شيخه : بس الشقه غبار من سنين ما اندخلت يعني التراب شبر فيها .. خلنا نروح ننظفها له ..
خالد بسرعه : لا لا لا .. بجيب شركه وبيمشي الحال ..
شيخه براحتك .. وراحت خذت المفتاح واعطته ايااه .. وهو طلع وجاب شركه ونظفوا البيت ..

يوم الثلاثاء ..
ليا : يمه ابي اسالك ..
امها وهي ترتب السرير : قولي..
ليا : يمه ووش هالحبه اللي مداومه عليها وبآكل تهزيئه لو ما اكلتها ..
امها تسوي نفسها ما فهمت : اي حبه .. ؟؟
ليا وهي تجلس قبال امها : الدوااء ما غيره اي حبه يعني ..
امها توهقت ما عرفت وش تقوول ..
........: هذي الحبه مقويه للجسم ..
ليا وهي تلتفت وتلقى فيصل ..
ليا بتسآآئل : ايه وش اسمها .. وش يعني مقويه للجسم ..
فيصل بحرص : يعن مو انتي كثير من الاحيان تتعبين لو ما كليتيها ..
ليا : ايييه ..
فيصل : بس .. هالحبه تعطيك النشاااط ..
ليا بعدم اقتناع : يمكن ليش لا ..
وطلعت ..
فيصل التفت لامه اللي على اعصابها ..
امه : دووم تسألني وانا ما دري شقووول ..
فيصل : مثل اللي قلت قولي .. لا تزيدين ولا تنقصين .. وبعدين بتمل وتنسى ..
امه : ما هاذي هقوتي ..

خالد بمكتبه ويراجع بعض اورااق . ..
طق عليه الباب محمد ودخل ..
محمد : سلااام ..
خالد مشغوول : هلاااااااا
محمد : بتطلع معي نتغدا ونرجع ..
خالد : لااا ما تشوف مشغووول ولله .. ما درى الا والممرضه داخله وتقووول : الحاله رقم 11متدايئه ائوى وبتئوول عاوزه توخروق ..
خالد : جاااي جاااي ..
محمد : اجل يله انا بشوف فيصل ..
خالد وهو طالع ..: فيصل توه عندي .. وطلع للبيت خلصت مناوبته ..
محمد : خلاص بشوف تركي ... يله سلاااام ...
خالد : هلاا وتوجهه للحاله ..
لما دخل كانت تحاول تقووم والممرضه تقنعها ما تتحرك حركه غلط .. وتخرب شغلهم ..
خالد وهو يقول للممرضه : خلينا عايده .. ..
لما شافته زينه هجدت ما تعرف ليه خافت ..
لماطلعت عايده والممرضه .. التفت خالد لها وهو رافع حاجبه و بطبع جديد عليه هو بنفسه قال : شفيييك؟؟
زينه بهدوو : مافيني شيي بس ابي اطلع .. ابي اروح بيتنا ..
خالد قرب لها ولوجهها ومابينه وبين وجهها شي يذكر وبسيطره قال : انا اللي اقول تتطلعين ولا لا ..
زينه من قرب وجهه لوججهها نست كل الكلااام اللي تبي تقوله من الخوف بس ردت : وليش بالله .. قلتلك ابي اروح بيتنا
خالد قال لها وباستهزاء من الوضع اللي هم فيه : هه لاني زوجك على غفله وبقرف كمل .. وكله فتره واشوف لك صرفه ..
زينه ما استغربت كل شي جايز من ابوها .. وتتوقع يسوي اكثر .. ابتسمت بنفس استهزاءهه وهي تحس بضغط كبير عليها : هه
انقهر خالد من ابتسامتها قرب لها وهو يمسكها بقوووه من ذقنها وقال : لا تستهتريين لانه مو ازين لك .. وبكرا بتطلعيين وبهدووو فاهمه ..
زينه بسخريه من القدر قالت : فاهمه ... ورجعت راسها لورا تبي تخفف الضغط وهي تقول بنفسها : وش مخبيه يا دنيا بعد ..

الاربعاء بعد الدوامات ..
الجده كانت متجهزه ولابسه عباتها .. وتنتظر بدريه ويمشوون للاستراحه ..
جت بدريه من المطبخ وهي تلبس عباتها اللي على الكنبه .. وتقوول للشغالات ..
: يلا شوي شوي على الاغرااض ..
ندى نازله من الدرج ميته تبي تنام بس امها قالت لا ما اروح الا ورجلي على رجلك .. فأضطرت وراحت ..
بدريه : ندي حركي رجلييك امي طلعت اللحين تفضحنا ..
ندى بعجز : يلا يلا
ولبست ومشت وهي نصها نايم ..

الجده كانت طالعه ولقت تركي راجع من دوامه لبيتهم ونادته وهو جا يسلم على عمته..
تركي مرووووق علاآآآخر بهالظهر ..
تركي : هلا هلا بزينه البناات ...
الجده : ههههه اي بنااات الا عجز ..
تركي يستانس مع عمته .. : الا ولله غندوره البنات وحلاهم ..
الجده : الله يرفع قدرك يمه ..
تركي : راييحيين للاستراحه ..
الجده : ايه ولله ماتبي تخاوينا ..
تركي : ولله خوتكم ماتنعاف ابد ..
الجده : اجل توكلنا على الله ..
تركي : يلا اجل دقيقه .. بس بدخل البيت وارجع ..
ودخل وشاف امه تجهز هي بعد اغراض وسلم ..
امه : هلااا جييت ..
تركي ..: ايه وبودي عمتي وبدريه للاستراحه ..
امه : الحيين ..
تركي ايه ..
امه : اجل دقايق .. انا شيقعدني للمغرب مع ابووك بجي معكم ..
تركي يلا بطلع الحين عمتي محترقه .. انتظرك ..
وطلع وركب وطقها سواليف مع الجده ..
الجده مالها بعيد : اقووول وليش ما تمشي بدل هالهذر ..
تركي ما يواخذها لان كذا طبعها : ههههههههه بمشي بس انتظر امي ..
الجده ابتسمت : الهويه بتجي ..
ما درت الا وانفتح الباب وركبت ..
وبدوا سلام ومصافح ما كأنها الصبح جايتها وشاربين شاهي الضحى ..
ومشوا .. ندى غفت من التعب ..
وما حست الا لما ضرب تركي البوري للعامل عشان يفتح باب الاستراحه .. تعدلت عشان اذا نزلوا ..
ودخل للاستراحه ..
ووقف ونزلت الجده بشويش .. وبدريه وامه وهو على طووول توجهه للباب اللي وراء يفتحه وينزل باقي الاغرااض ..
وندى فتحت المرتبه ونزلت .. وعلى نزلتها بتمشي ..سمعت اللي ينادي ..
تركي : سنتيا سنتيا ..
ندى بنفسها ولله ما انتبهت اذا سنتيا جت معنا . وكملت مشيها ..
هو صرخ عليها : سنتياااااا على باله الخدامه شطفته .. وندى انقهرت لانه على باله انها سنتيا ..
لفت عليه وماعرفت وش تقول .. لانه لو سمعتها جدتها بتغسل شراعها .. وان نزلت غطاها مصيبه ..
بس سوت حركه فهمها ..
رفعت كمها شوي وبينت ساعتها ..اللي اكيييد ما راح تكوون على يد سنتيا ..
تركي دورووه ولا تلقونه ماعرف شيقوول ارتبك .. وتفشل .. وموقف بجد بااايخ ..
هي لما شافت وجهه انقلب .. لفت وكملت طريقها وسيدا على الفله ..
اما الجده وهيا مرت اخوها جلسوا على بساااط تحت السدره الشجره الكبيره اللي بجنب البيت ..
وبدريه دخلت البيت .. تهويه وتفتح بيبانه على ما يجي السواق وزوجته وباقي الشغالات ويبدن تنظيف ...
تركي جاء لامه وعمته ونزل نظارته .. تركي : يمه انا بمشي تبوون شي قبل اروح ..
عمته : بتروووح يمه ..تونا واصلييين ..
تركي بحجه : تعبان بعد الدوووام بروح انام وعلى غياب الشمس اجي انشالله ..
امه : بحفظ الله يمه ..
وطلع .. ما تحمل يجلس وتطلع مره ثانيه وينحرج ..
ركب سيارته وهو يفكر .. ولله مادريت انها معنا .. ساكته حتى الحركه ما تحركت .. اييه عاااد موقف وصااار .. بس بجد ماله داعي .. ياللله ..
وماحس الا وهو عند باب بيتهم ..

صيته جالسه بغرفتها تقصر جلابيتها شوي .. دخلت ليا عليها ..
ليا : يمه متى نرووح .. ؟؟
صيته : اذا جاء فيصل ونشيط نروح الحيين ..؟؟
ليا بترقب : واذا تعبان ؟؟
صيته بتأكيد : ينااام ويرتتاح واذااااااا ققام نرووح ؟؟
ليااا بخيبه : لاااااا يمه وشوووو ولله ما يقوم الا المغرب ويروح علي يوووم .. ياليتني رحت مع ندى بس ..
فيصل وهو داخل : وين تروحييين مع ندى .. ؟؟؟
ليا قلبت علطووول وهي تروووح له : هلااا وغلاااا .. تو مانورت الغرفه .. تغدييت يمه .. تعبت .. بتنام ولا احط لك غدااا
امها ابتسمت لانها عارفه انها تقلدها .. وهو ضربها عالخفيف من راسها ..
فيصل : ههههههههههه عوزك تصيرين مثل هالدانه وهو يناظر بأمه ..
امه : يعل عيني ما تبكييك ..
ليا وهي تضرب جبهتها : اوووه نسيت ما قلتها ..
كلهم : ههههههههههههههه
قالت امه شتبيني احط لك غدااا ..
ليا نطت وقاالت : تكفى فيصل خلنا نطلع نتغدا ونكمل للمزرعه ..
امها : لاااااا .. يمكن اخوك بينام ...
ليا بترجي : لااااا فصفص اليوم اربعاء .. احد ينام ظهر الاربعااء ..
فيصل بضحك على اخته البريئه : فصفص بعينك .. تعباان ولله ..
امهم : اجل انا اقووم احط لك .. وتغدا واذا تغديت نام لك ساااعه وريح .. وبعدها نروووح ليش هالعجله ما طاير شي ..
ليا بأعترااااض : لااااااااا يمه مشوووووار هذا ..
فيصل جا على نفسه عشان اخته : ههههههههه لا امزح .. وانتي يمه لاتعبين نفسك .. نتغدا برااا .. ونروووح للاستراحه.. كم ليا عندنا ؟؟
امه : ربي يخليك لي .. ويديمك على روسنا .. وما عليك منها اذا تعبااان ناام ..
ليا : يمــــــــــه غصب بتعبينه .. هو قااال ..
فيصل : خلااااص يله .. ولا اهون ..
ليا : لاااا لا تهون .. البس عباتي .. وقامت امهم بعد ولبست عباتها وطلعووا ..
وهم ما رين تحت .. سمعت شيخه وريم بالمطبخ ..
مرتهم وليا وطلعت مع اخوها ..
صيته : ما رحتووو ..
شيخه : لا ولله دقيت على خالد يقوول ساعه ويجي ننتظره .. وامي توها طلعت مع ابوووي ..
وعمي عبدالاله واهله طلعوا لهم تقريبا نص ساعه ..
صيته : اجل انا بروح فيصل وليا برا ينتظرووني .. لا تتأخروون .. مع السلامه ..
شيخه وريم : مع السلامه ..





يتبع ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 26-04-2012, 04:06 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر



المستشفى ..
عايده كانت مع زينه تساعدها تلبس عباتها .. وبصعوبه لبستها تتألم اذا رفعت ايدها ..
وطلعت عايده .. وبعد ربع ساعه دخل خالد ومعه اوراقها .. وكان معاه عامله النظافه ومعها كرسي ..
زينه كانت قاعده على السرير .. اول ما دخل وشافته رفعت طرحتها على راسها عشان يطلعووون ..
وخالد قهره من ارتباطه بها اعماااه ..
قال : مو ميت عليـــــــــك !!
زينه غمضت عيونها من فهمه الغلط لها .. وكأنها هي اللي جابرته على هالزواج ..
ساعدتها العامله لحد ما جلست عالكرسي .. ورمى اوراقها عليها بقرف .. ومشى ..
زينه هنا بلعت غصتها وهي تقووول تونا حنا بأول المشواار .. ومشت فيها الممرضه .. لما طلعوا قال خالد للعامله ..
طلعيها من عند الطوارئ وانا بجي لكم هناك ..
العامله : طيب ..
ومشت فيها .. وطول ما هم يمشون كانت زينه تبكي بصمت بس العامله كبيره بالسن مره وحست فيها ..
ووقفت فيها بالشارع ينتظرونه ..
العامله لما شافته جاء بالسياره من بعيد وقفت قدامها قالت : مافي ابكي .. الله كبيير .. الله موجوود ..
لما سمعتها بكت بصوت وكتمته لما وقف .. ومشت فيها وركبتها .. وراحت ..
من لما ركبت لحد ما وصلت وهي ساكته ... خطير انها حتى التنفس ما تتنفس ..
نزل خالد وعلطول راح لغرفه حارس العماره .. وهي بالاول ترددت تنزل ولا لا .. وقررت تنزل .. فتحت الباب ولما حاولت بس حاولت انا تقوم ماقدرت .. بكت علطوول لانها عارفه بيجي يطين عيشتها بكلمه ..
لما وصل وقف عند الباب وهو يشيل نظارته وقال : وليش ما تنزلين عمتي ؟؟؟ ولا تبين افرش لك السجاده الحمرا ..
ما عرفت شتقووول ومن بين بكاها بصوت يالله ينسمع قالت : ساعدني..
مد ايده لها وهي عارفه ان يد وحده ما تكفي لازم تمسك ايديه كلهم ..
مسكتها وهي ترجف وهو حس برجفتهم .. وحتى انهم ما قدرت تسكرهم على ايده وطولت وهو فهم فامسك ايدها وشدها شوي بمعنى يله ..
مسكت بأيده الثانيه الباب وبصعوبه قامت ..
زينه : أأه ..
هو ما اهتم .. ترك ايدها قبل تتزن بطولها وهو ينفضها .. كانت بتطيح لو ما كانت السياره وراها ..
حارس العماره من بعيد شافهم وقال بصوت عالي ينبه خااالد : حااااسب

.
.
.
,
,
اللقاء متى ما انتم حبيتم بأذن الله ..
** غيمه عطر **


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 26-04-2012, 04:08 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


وهذ البارت نزل وطويييل حييل ..
بأنتظار تحليلكم لشخصيات اعجبتكم .. ونقدكم للشخصيات الاخرى ..

وشي ثاني ايام تنزيل البارتات .. ؟؟ كيف تبون نحددها ..


دمتم بود غيمه عطر ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 26-04-2012, 08:35 PM
شموخ شمريه شموخ شمريه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


الروااااااااااااايهه تججججججججججججججججننن
متحمسسسسسسسسسسسسسسهه وش يبي يصصير بين زينهه وخخااالدددد

ويعطيكك الف الف عااااااافيهه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 27-04-2012, 01:49 AM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Upload004d4df318 رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها شموخ شمريه مشاهدة المشاركة
الروااااااااااااايهه تججججججججججججججججننن
متحمسسسسسسسسسسسسسسهه وش يبي يصصير بين زينهه وخخااالدددد

ويعطيكك الف الف عااااااافيهه
يا هلا وغلا .. الله يعافيك ونورتي بحضورك ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 27-04-2012, 03:05 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


صباح الخير ...........بارت حلو واحداث احلى تسلم ايدك ياعسل .........البارتات اكيد على حسب ظروفك انتي بس على الاقل يكون بارتين في الاسبوع لانو بارت واحد بيكون قليل والايام اكيد انتي تحدديها على حسب ظروفك


مثل ماتوقعت لزينة ابوها دبس خالد فيها ظلم وثوارة بسبب زوجته الحية جعل ربي يرجعها لها قريب مو بعيد بمرض خبيث ماتلاقي له دواء ...........وابوها مايستاهل الابوة الي يصدق حرمته الي عارفها وعارف حقدها على بنته يرميها على واحد مايدري عنه ولا يتبرى منها بعد الله لايوفقه وعسى حوبات زينة ماتتعداه

اما خالد ماينلام وضعه صعب جدا سوى خير في البنت واخرتها هذا جزاه بس المفروض خبر اهله افضل من هالحالة بأعتقادي انو من البداية يعرفو السالفة وعمه شاهد على حالة البنت افضل انهم يكتشفونه بعدين ويتهموه بشي موصحيح الله يعينه ويعين زينة المسكينة الي مالها اي ذنب بس ربي بيعطيها على صبرها وبتتعدل احوالها


الريم مفاجأة ماتخطر على البال انها بنت عم هالعيلة الحمد لله انها مووحيدة والجدة راح تعوضها ان شاء الله ماادري قربها من شيخة خوفني انو ممكن يرشحوها زوجة لخالد ساعتها الاثنين بيكون موقفهم صعب خالد لو مو متزوج زينة يمكن الامر هين ويمكن مايصير هالشي ابد

تركي شكله يمكن يكون له قصة مع الرجة ندية مايندرى والله .........حطيته لشيخة في البداية على اساس ركازتها وسناعتها بس دام في شخصيات جديدة يمكن يكون لهم دور كبير بعد ماراح نستعجل .......انا عن نفسي حبيت شيخة والريم وزينة لحد الان

ليا ايش سر هالحبة وليه يخفون عنها مرضها .......اكيد بيوم بتعرف يمكن تسمع امها واخوها وتعرف ليه هالحبة

الريم ياترى ايش ينتظرها بعد موت ابوها ...........وهل بيجيها الشخص الي يعوضها عن ابوها


في انتظارك يالغلا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 28-04-2012, 02:04 PM
صورة غيمةعطر الرمزية
غيمةعطر غيمةعطر غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Upload004d4df318 رد: بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي ..غيمه عطــر


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون مشاهدة المشاركة
صباح الخير ...........بارت حلو واحداث احلى تسلم ايدك ياعسل .........البارتات اكيد على حسب ظروفك انتي بس على الاقل يكون بارتين في الاسبوع لانو بارت واحد بيكون قليل والايام اكيد انتي تحدديها على حسب ظروفك


مثل ماتوقعت لزينة ابوها دبس خالد فيها ظلم وثوارة بسبب زوجته الحية جعل ربي يرجعها لها قريب مو بعيد بمرض خبيث ماتلاقي له دواء ...........وابوها مايستاهل الابوة الي يصدق حرمته الي عارفها وعارف حقدها على بنته يرميها على واحد مايدري عنه ولا يتبرى منها بعد الله لايوفقه وعسى حوبات زينة ماتتعداه

اما خالد ماينلام وضعه صعب جدا سوى خير في البنت واخرتها هذا جزاه بس المفروض خبر اهله افضل من هالحالة بأعتقادي انو من البداية يعرفو السالفة وعمه شاهد على حالة البنت افضل انهم يكتشفونه بعدين ويتهموه بشي موصحيح الله يعينه ويعين زينة المسكينة الي مالها اي ذنب بس ربي بيعطيها على صبرها وبتتعدل احوالها


الريم مفاجأة ماتخطر على البال انها بنت عم هالعيلة الحمد لله انها مووحيدة والجدة راح تعوضها ان شاء الله ماادري قربها من شيخة خوفني انو ممكن يرشحوها زوجة لخالد ساعتها الاثنين بيكون موقفهم صعب خالد لو مو متزوج زينة يمكن الامر هين ويمكن مايصير هالشي ابد

تركي شكله يمكن يكون له قصة مع الرجة ندية مايندرى والله .........حطيته لشيخة في البداية على اساس ركازتها وسناعتها بس دام في شخصيات جديدة يمكن يكون لهم دور كبير بعد ماراح نستعجل .......انا عن نفسي حبيت شيخة والريم وزينة لحد الان

ليا ايش سر هالحبة وليه يخفون عنها مرضها .......اكيد بيوم بتعرف يمكن تسمع امها واخوها وتعرف ليه هالحبة

الريم ياترى ايش ينتظرها بعد موت ابوها ...........وهل بيجيها الشخص الي يعوضها عن ابوها


في انتظارك يالغلا
مساء الخير ..الله يسلمك ويخليك.. اوكي بنخليه بارتين بالاسبوع بالكثير بس مو بالفتره الحاليه لاسباب عده واولها اني بوقت اختبارات فاينل وما ابيها تشغلني ومخليتها انا متنفس لي ..
وثانيا .. نحدد سوا يومين الاول ببدايه الاسبوع ويكون بارت طويل .. والثاني بنص الاسبوع بس ما يكون طويل بحجم اللي بالبدايه ..بييكون الوضع كذا مريح لي .. ويناسبكم ويرضيكم انشالله ..
ثالثا .. الشهر هذا وبدايه والعشر الايام الجايه من شهر سبعه البارت تبع وسط الاسبوع ماراح يثبت لحد ما انتهي اختبارات وعشان كميه البارتات اللي عندي ما تخلص ونتوهق .. واخلف معاكم بالمواعيد .. ولما تنتهي هالفتره انشالله نثبت .. يعني بارت وسط الاسبوع احتمال ينزل كل اسبوع واحتمال لا ..
وعلا كل الاحوال لما يكون فيه بارت راح انوه له بنهايه البارت الاساسي ..
هذا بخصوص التنزيل والاتفاقيه .. واللي عنده اي اعتراض او حلول و ومقترحات افضل تفيدنا فيها ..
نجي الحين لرد (ورده الزيزفون ) معجبه جدا بتحليلك .. وكنت بسوي لك اعجاب بس ما عرفت اعذريني .. من زمان عن المنتدى ومتغير علي ..
شخصيه صباح زوجه ابو زينه .. موجود نماذج كثيره منها بمجتمعنا للاسف .. لما تركب الزوجه راس زوجها وتصير تعبي له راسه بالليل والنهار امه بتنسيه اياها والعياذ بالله .. وبنفس الوقت اللي ما يمسك زمام الامور ببيته وهو اللي بيسيطر تكون نهايه وضعه كذا ..ولما تعبي براسه كذا بتبني غشااوه على عينه تنسيه كل وسائل الارتباط باللي حوله وتكون مشدده بوسيله ارتباطه هي ..


خالد رده فعله طبيعيه .. وزي ما قلتي تدبس وخلاص .. بس هل يحااول يصلح الوضع ويفكر بمنطقيه ويطلع نفسه من الورطه؟؟ .. ولا تبري ابوها منها بيعيقه شوي ..؟؟!! وبحول حياته وحياتها لمنحنيات اخرى؟؟..

على قد ما فرحت بتوقعاتك الا اني احب افاجئ اللي يقرا بحدث غير متوقع .. مثل (ريم )وعلاقتها بعائله الفيصل وصله قرابتها .. ما راح اكشف كثير خيوط بحياه ريم احب انتم تتوقعونها وتتكتشفونها .. لذا سألتزم الصمت تجاهها واترتك للاحداث كشفها ..

تركي.. له حقه بالبارتات الجايه وبيسوي نقطه تحووول بحياه احد الشخصيات .. نترقب؟؟!!


ليا ايش سر هالحبة وليه يخفون عنها مرضها ؟؟!!
الريم ياترى ايش ينتظرها بعد موت ابوها؟؟!!

لن ادلي بأي خيط نحو تلك الاستفهامات .. وقريبا ما سنكتشف تدريجيا وتلقائيا تفاصيل نجهلها ..


شيخه .. من قبل اكتب اي حرف وانا حابه شخصيتها على كثر ما تخيلتها ورسمتها بخيالي .. والحمد لله اللي محبتي قدرت اوصلها لكم وتحبونها ..






..غيمه عطر ..


الرد باقتباس
إضافة رد

بنيت البيت طوبه طوبه لحد ما صرنا حموله / بقلمي؛كاملة

الوسوم
ماصرنا , البيت , تنجب , حموله , غيمه , طوبه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
جعلت مني شيطان فجعلتها بركه من الدماء / بقلمي Angel sinless روايات - طويلة 59 03-03-2019 02:00 PM
لو تعرفين وش يعني قهر الرجال ما أبتسم ثغرك لـغيري رجل /بقلمي؛كاملة النور- روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1565 22-09-2018 12:58 PM
حبيتك وما دريت اني بحبي جريح/بقلمي ashwa8ee روايات - طويلة 196 29-03-2016 02:55 PM
الحقيقه اللتي لاتريدون الاعراف بها ان الذكر متفوق بكل المجالات عليكم beloved. ارشيف غرام 360 29-03-2015 10:05 PM
البحث عن الطفلة "رزان" المختفية في جدة منذ الأحد ــــــــــــــ أخبار عامة - جرائم - اثارة 10 19-03-2015 04:31 AM

الساعة الآن +3: 03:21 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1