غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 06-06-2012, 12:16 AM
صورة ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ الرمزية
؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم ..
البارت الثالث...
ياجلال الحسن طرزك الجمال

باالعذوبه والملاحه ياجميل

يبهر الارآم مزيونك وحسنك

والسحر لي فيك والطرف الكحيل

النسايم في السحر تحمل اريجك

دهن عود وياسمين وريح هيل
..
..
أحسست بذاك الشعور اللذي لم اعرفه ....ذاك ...
حيث تسرع دقات قلبك ...لانها مرتاحه ...
وتدمع عينك .....لأنها سعيده ....
...
ذاك ما يدعى الأمان ....
..
أمان في صدر ذيب ...
..
..
أتوقع العبارة تشرح نفسها ...
..
تاج الغرابة ما أشعر به ...في حال نسيت فهذا ذيب ...لربما افتقاري و حاجتي لأحتضان احدهم لي ...أن يحتويني هكذا تماما أحس بأنني جزء من صدرة ...
..
..
لوهلة ندمت انني حرمت نفسي من هذا الشعور ..
لكن طغى صوت ينادي ....هذا ذيب ..
ذيب ..
كنت سأحرر نفسي لولا انه شدد على خصري ورفعني أكثر ..
أحسست بأنني اطفو ...
حقا اطفوا تحرر ربما ..
خلت لو أنني اراقب نفسي من بعيد لرأيت ألام ...ذكريات ..واحزان ...تنسل منى وتبتعد مغادرة ...
..
..
رفعت وجهى لأرى ملامحه ...
..
أي عينين هذه اللتي يملكها ...أصدقكم القول ...لأول مره ارى ملامحه ....
فأنا لم ألتقي به يوما لم يجمعنا حتى القاء سلام ..او توجيه أمر...
كان شبحا غامضا ومسيطرا بالنسبه لي ..
..
..
ليس جميلا مثل عدي ابدا ...ولكن وسامته قويه وفخمه..
رسمة حاجبيه ..أنفه عوارضه الرماديه ..وحتى شفتيه ...
فخم ..فخم ...يبدوا حقا كذيب ...
..
..
أنثى ترضي كل رجل ....هذا ما رأيته ...
ترضى غرور الملوك وتملكهم ...
أهكذا تبدو ...الان ايقنت من هي ...أنها زوجتي ...وابنة عمي ..
حقا لقاء كاسح يبرر غياب 11 سنه ...
..
..
سمعت صوت الأقامه ...من منبر مسجد حينا المجاور ...
كان كنداء فراق ..
أيقن بأنني لو تركتها حررتها مني الأن لن أراها مرة اخرى ...
..
..
انها حقا نهاية يومي اللتي اتمناها من كل قلبي...
بلسم ورقة ..
..
..
أكره المشاعر فهي تنكس من رايات الرجال ...
أنبذ النساء فهن يستعبدننا بدون أي حق ..
..
..
تمنيت الا ابتعد عنه الا يتركني انا ادفن هنا في صدرة ...
..
..
الا انني اكره الرجال ...اكره هذا الجنس المتملك الاناني ...
أكره احتياجي لهم ..
..
..
وضعها على الارض بخفه ...
لمح تفاصيل جسدها اللتي كانت مختبئه في حظنه ...
والقى عليها نظرة تميز بها بين بيني جنسه ...
نظرة بأن "لاتهميني انتي مهمشه ...."
..
..
واندحرت جرأتها ..واحتياجها ..عانقت الارض بنظرتها وتوجهت مسرعه الى غرفتها ...
..
..
بعد ان القى نظرته توجه الى السلم ونزل الى الطابق الارضي ببرود ...
طرقت الباب بقوه ...
هلعت ماريا وفتحته ...مع علمها بأنها مضاوي فيستحيل ان تقوم الصلاة وذيب موجود...
..
..
تجاوزت ماريا ...وكادت ان تسقطها من سرعة توجهها للحمام ...
..
..
لحقتها تحت ذهول نظرة مشاعل وماريا الصغيره ..
كانت تجلس على الارض وقد سندت يديها على الكرسي ...وهمت بأفراغ مافي معدتها ...
..
..
جزعت ماريا واقتربت منها تزيح شعرها عن وجهها ...
..
وبعد مده وبوادر الهدوء تسللت اليها ...وقد وقفت مشاعل بتطفل على باب الحمام وبجانبها ماريا الصغيره وهي ترتعد من منظر امها ...
..
..
همست لها ماريا ..."مضاوي ...وش بتس ياقلبي وش صار ؟؟"
..
..
نظرت الى مشاعل على الباب ...وتأملت وجه ماريا ....
همست بحقد وخوف تخفيه ...."وش كنتي تسوين مع ذيب.؟؟.."
كان السؤوال دافع لها لكي تكمل مابدأته ....
توقفت أخيرا همست لماريا بصوت مبحوح يكاد يسمع ...."ذيب ....ذيب .....كان ...كان .." أشارات على صدرها ..."كان هنا لاصق فيني ..."
..
..
همت بالوقوف وهي كأنها تنفض تراب عن جسدها ...وتصرخ ..."لاء ...لاء ...كنت بحضنه ....لااء..."
..
..
ذهلت ماريا الصغيره لما قد سمعته ومنظر امها اللذي يوحي بشيء أخر تماما ..."يمه وش فيتس ..؟عمي ذيب وش سوى ؟؟"
..
..
نظرت اليها مشاعل بحقد ...وهي تجتذبها بيدها ..."وش سوى ماسوى شي امتس تتخيل ..."
..
..
ماريا الكبرى نهرتها ..."مشاعل مو وقتس ....بدال ماتشكرينها فكتس ولا كان أخي اللحين مكسر عظامتس يالحيه ..."
..
..
صرخت بهن ...."بس ...بس اسكتوا ...برا عني ...برا ...بأتحمم ..."
..
..
........................................
بعد السلام من الصلاة التفت عليه ابوه ....
.."وينك تأخرت ....مو عوايدك ووينهم عيال اخوك ماجبتهم معك ؟؟"
..
..
هز رأسه بالنفي ...أستشعر ابيه غضبه وبأنه يخبي الاعظم ...
..
..
قاموا متوجهين الى بيتهم ..."يبه انا رجال .....وكلمتي تتم على الكل ..."
..
..
همس الى نفسه ان استر يارب...."ومن قال غير ذا الحكي وانا ابوك..."
..
..
همس بغل ..."بنت ابو سعد ...ماعاد لي فيها حاجه ..وبطلقها بائن ..."
..
..
أستقبل ابيه الخبر خصوصا بأنه كان مستعدا لسماعه طوال هذه الفتره الاخيره لكن التوقيت الان خاطئ ..."اصبر وانا ابوك الصبر زينه .."
..
..
تقدم خطوتين مستعدا للذهاب الى الاعلى ..."والله ماني برجال لا خليتها على ذمتي يوم ...المرة اللي تجري ورا هرج الناس وتدور علينا الزله ماتلزمني ...ولاغصبني عليها طول هالسنين الا حلفة ابوها علي ...واللحين ماهمني لا حلفان ولا رقاب حتى ..."
..
..
تنهد ابيه يبدو بأن المصائب قد تكالبت ..."براحتك ...."
ألا انه يثق بأبنه ثقه عمياء...
..
..
......................................
تأكد من أحكام اغلاق باب مكتبه كانت الساعه تشير للتاسعه والنصف ....
رفع هاتفه واتصل برقم مسجل على بطاقة امامه ...
..
وبعد التحويل لهاتفها الثابت ...
..
برسميه عمليه بحته ..وبنبرة امره..."ألو السلام عليكم ...معاك النقيب راجح ...ارجوا منك ارسال أفاده بحالة المريضه من القضيه الاخيرة ...للفاكس ....خذي الرقم ..#######"
وبنفس عمليته ..."بس ياحضرة النقيب راجح ...اهل البنت رفضوا الفحص...عذرا يعني صح جاني الامر منك بالتستر لكن انا عارفه انه اهلها رافضين ...فعذرا لااء ما اقدر ارسلك أي شيء ..."
..
..
همس بنبرته القياديه ..."د.حنان .....هاذي مو اول مرة نتعاون مع بعض على مثل هالقضايا .....وهذا امر من جهه مختصه رفضه يعتبر مخالفه ....أنتظر الأفاده ....شكرا ..."
..
..
......................................



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 06-06-2012, 12:20 AM
صورة ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ الرمزية
؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي




كانت مستلقيه في غرفتها المخصصه لها في بيت اهلها ...تأملت السقف وكأنها قد فقدت شيئا فيه ...
شعور غريب يراودها ..
تشعر بأن لم يتغير بها الحال ...
فقط اصبحت بمسمى مطلقه ..
أي شيء جنته ..
ماهذا الفراغ اللذي تشعر به ..
فقط عندما علم بأهون افعالي في حق عائلته ...طلقني بائن بدون عوده ..
امور كثيرة تدور برأسي وماضي ...ماضي بعيد ..
سيعود قريبا أحس بذلك ..
لقد طلقني ذيب ...بطاقتي الحياة الكريمه ...
تذكرت قول ابيها ....
وغضبه العارم "انتي وش مسويه هاه ....ذيب الرجال اللي الكل يشتريه ....يقول بنتكم ماتلزمني وماستحملتها الا لجلكم ....وش مسويه علميني ....الرجال ماعنده نيه يرجع ...اصلا انا مين عشان اترجى ذيب ....انت ماتستحسن انتي وش مبلويه وش مسويه ..."
..
..
وبدون دموع بكاء او ندم صرخت به.."خلاص يبه هو غصيبه يعني خلاص كل هالسنين معاه وهو لاخلفه ولاشيء ماتكلمت ولا شكيت خلاص يبه لو عاني مره انا عايفته مية مره ....مابيه غصب...."
...
...
تفاقم غضبه ..."بس اسكتي بعد هالعمر استخفيتي ...من اللي ترجتني وتذللت عند رجولي ....مو انتي ....مو انتي اللي قلتي ...يبه ابي ذيب لاتحرمني منه ...مابي عيال ابي بس ذيب...."
..
..
غصت بكلمتها ..."كنت جاهله ....خلاص اللحين لا ذيب ولا احد ...كنت هبله ابي فلوسه بس...."
..
..
تدخلت امها بنفس غضب ابيها ...."تبين فلوسه يابنت على مين ....ذيب حلف لنا لو وافقتي على الطلاق بيصرف عليك كأنك ببيته ...."
..
..
نظرت لأمها بغموض ..."لاء .....وصدقتوه ....لو جاني واحد وغصبني ابوي عليه حال كل خواتي بيصرف علي لاء مو صارف ....لو طفش...لو خذته مضاوي ....."
..
..
هم بضربها لولا اوقفته امها ...."لا ياقليله الحيا انا مقصر عليك بشيء....."
..
..
تحامت خلف امها ....وبنبره خاليه من الادب "بتقارن نفسك بولد زايد ......"
..
..
حاول ابعاد امها عن طريقه ...."ابعدي خليني اربيها .....عرفت ليش عافها ولد زايد ...."
.................................................. ......................
..
..
..
أنتظر اكتمال خروج الورقه من الجهاز بجانبه ....سحبها بسرعه ....
وقلبها على وجهها فوق المكتب ....
تأملها قليلا ثم قلبها ...
وكانت الطامه الكبرى ....
ورقه متوجه بعلامة المستشفى ..
أسمها ..ومعلومات عنها ...
افادة بحالتها ..."................................. ..."
كانت تحمل ما لايسره ابدا ...نزيف ...
اطرق برأسه بين يديه ....
أحس بخيوط خفيه في قلبه تتمزق ...
صرخ بقوه ...
"....عسكري......"
دخل الجندي مسرعا والقى التحيه ..."نعم سيدي...."
..
وبنظرة لايفهما سوى من شاركه العمل مطولا ....طرق على مكتبه "هاتي لي الخمسه من أخر قضيه ترويج جرهم هنا زي الكلاب..."
..
..
وبعد مده رفع ساعته كانت تشير للثانيه عشر والنصف.....رفع عينيه لاخر من استجوب..."مين غيرك .....كلمني ...أرفع رأسك ...."
كان الأخر مازال مطرقا رأسه ..."ترى كذا ولا كذا قصاص لكم كلكم يعني ثبت انكم مروجين ....قول الحق .....عسى ربي يغفر لك ..."
تنهد ....."قلت لك انا بس .....أنا بديت فيها ...."
ارتعدت احدى زوايا قلبه من كمية الاثم في قول اللذي امامه ...نفى مشاعره واحتضر قسوة عمله ..."ماشاء الله ....يومين وانت بس ....البنت ...صابها نزيف ....منك انت بس......بس..."
ركز على كلمته الاخيره ...
تنهد ....ونظر الى حائط الغرفه وكم تملكه الخجل والندم ...."عشان كذا انا بس اللي يعني ... ....عشانها نزفت ....كانت تتحرك كثير...."
..
..
شعور حميه ....شعور ثأر او قتل ربما طغى عليه .....
تمنى انه هو من ينفذ الحكم فيه ...."وكنت ساكت على البنت عشان ....عشان حضرة زملائك يكملون مابدأت متى ماوقف ......ياجاهل ...كانت عرضه للموت ...كان رميتها على طريق أي مستشفى واهل الخير اللي انزع منك ....بيساعدونها ....تدري عاد حسابك مو عندي ولا عند اهلها .....حسابك عند ربك اللي بتقابله قريب....هاه .....برر فعلتك ...."
..
..
دافع عن نفسه وبأي حق..."انت ليش كذا لا تكبر الامور .....يعني كنا مارين من عن كليتها وهي لحالها .....و لحظة تهور مني انا والشباب ...اول مرة نسويها دايم ...يعني برضى اللي ناخذها الاستراحه ..."
..
..
جلس على مكتبه وسند رأسه على ذراعه ....نظر اليه بحزن ...وبنبرة هادئه "ضيعت نفسك ...ياحرام ....قصاص ..تفهم وش يعني قصاص ...."
صرخ ....."ياعسكري..."
..
..
أنتفض ذاك امامه ...ودخل الجندي...
"خذه ...."
وجهه حديثه للذي يمقته اشد من الد عدو ..."وانت بلغ اصاحبك ينتظرون صدور الحكم ....جهنم وبئس المصير ..."
..
..
............................
دخل منزله ...بعد غياب دام يومان .........كان لايحمل سوى بذلته المغلفه في يده ...وثوبه اللذي يرتديه ...
هلعه وطريقة ذهابه خففت من ما يحمله ....
...
...
...
وكما كان يتوقع ...كما كان ينظر ...
ظلام وصمت يسود المكان ....
الا من خيوط ضوء تسللت من خلف الستائر الثقيله ....
..
..
قابلته خادمته واخذت الزي من يده ...
تسأل ..."وين زوج انتي .؟؟"
..
..
اجابته بأختصار ..."يرسل يجيب اغراد..."
..
..
هز رأسه بتفهم ...
وصعد السلالم الضخمه ...بملل ويفكر بما سيحدث أي حلول أي راحه ترجى ...
كل اللذي قدر عليه اجازه لثلاث ايام قادمه عسى ان يعينه ربه ... ...
كان سيهم بفتح باب غرفته الا ان الباب المجاور قد انفتح بقوه ...
يبدو بأنها تفاجئت لرؤيته ....لايراها كثيرا نادرا مايلتقي فيها ...
تغيرت كثيرا منذ ان تحجبت وعوملت كراشده ..
كل ما أتذكرة فتاه بدينه بخدود ممتلئه وعينا زرقاء وشعر غجري بلون اشقر فاتح ...كانت كدميه خزفيه ..او صورة على طابع او كرت ما ...
اما الان تنضح بأنوثتها وقد التف جسدها وبرزت ملامحها التركستانيه ...عينان برسمه واسعه ..وجنتان بارزه وفم صغير ...
بعيده هي تماما عن معشوقتنا البدويه ...فهذه تبدو كممثله او عارضة ما ...
بطلاء اظافرها الاحمر الفاقع وبيجامتها البيضاء ورفعها شعرها الاشقر بعشوائيه ....ولها حدقتان كمحيط لاقرار له...
..
..
سكتت لبرهه تتأملني ..."السلام ......"
هززت رأسي لها بالأيجاب ....."وعليكم السلام ....."
..
..
نظرت الي مطولا ثم نزلت السلالم بخفه ...راقبت اختفاءها حقا لم اتعود على وجودها بعد ...
..
..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 06-06-2012, 12:21 AM
صورة ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ الرمزية
؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ ؛¤ّ,¸مــشـآعلـ¸,ّ¤؛ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


..
..
تأملت ملامحها في المراءة لاتزال ترى طفله رغم غياب الماضي ...لقد انتصفت الـ29 ...
عانيت الكثير ...مارسني الحزن بوحشيه ...
أشتقت ...فرحت ..فقدت ..تألمت ..وحدي ..
وحدي فقط..
..
كان الألم حافلا بعائلتي قبل 11 سنه ....
يبدو بأنه قد اعاد نفسه ..
..
..
تذكرته وهو مبتسم ...لطالما رجف قلبي لأبتسامته ...
كان مبتسما دوما حتى وهو يبكي مبتسم ....
توفي بعد عدي بـ6 أشهر ...
كانت الايام ظالمه معي لم احضى به كثيرا ...
دام زواجنا 5سنوات ... كان حافلا بالفرح ..
كنت اتحرر معه ...
كنت اضحك حتى استلقي ...
لم اعد استلقي ضاحكه منذ ان فقدته ..
موته كان صدمة حياتي فوق موت جدتي وموت امي ...
افتقده بقدر الفراق للذي طالني ..
اتذكر الحاحه عندما يناديني ويكرر اسمي كثيرا حتى اجيب..
وعندما يدللني كصغيره ..
وطريقة تقبيله لي ..
...
لم تعي بدموعها اللتي غزت وجنتيها ...
لها ملامح حاده وبدويه ..الا انها تغلبها ملامح طفوليه ...
هي اطول نساء عائلتها الا انها تمتلك جسم ممتلئ اكثر من مضاوي فمهما كان مضاوي هي متربعه عرش جمال العائله ...
..
لها شعر بلون بني فاتح ...وناعم جدا ...وشفتان ممتلئه ورسمة عين واسعه برموش طويله ..
..
..
تنهدت وهي تمسحها وتتسرب بغزارة من عينيها ...
توجهت الى هاتفها وطبعت رساله الى احدهم ....
"اخر مرة حسيت بالحزن هو اخر مرة شفتك ..أشتقت لك ..تعال ...والله احتاجك"
..
..
فتح الباب بدون ان يطرق ...
راقبت دخولهم الذي تحب وكل منهم يتسابق عليها
ارتمى الاول خلفها ..."عمتي ماريا ...عمه ..عمه ..."
أبتسمت كم تحب الاطفال فهي لم تحضى بهم وكم ينسونها كل شيء...."بس ...بس ...أسمعك .."
جلس الثاني امامها ..."عمه ...عمه ...صدق ابوي طلق ..عمتي مشاعل ..."
..
أختفت المشاعر في ملامحها ...ووقفت ..."هاه من قال ....متى الكلام ذا؟؟"
..
..
وبطفوله حلف ذيب الصغير ..."والله محمد سمع جدتي تقولها ..."
..
..
همست ..."ياربي سترك منين تجي كل هالمصايب .."
..
..
وبنبرة حنان ..."هيا حبايبي روحوا اجلسو عند ماريا لين الاذان بقي شوي ونفطر..."
..
..
راقبت خروجهم ...واتجهت مسرعه لغرفة خالتها زوجه ابيها فكم تعشقها فهي بمرتبه الام لديها ...دخلت الغرفه ...
كانت تجلس على الارض وقد اطرقت برأسها بين يديها ...همست لها ...
.."يمه....."
رفعت رأسها وقد تأكدت بأنها قضت ساعتها الاخيره باكيه ...
اقتربت منها وشاركتها جلوسها ....
..
"يمه الله يهديتس لاتسوين بنفستس كذا ....ربي مقدر وكاتب اللي يصير..."
..
..
تأملت وجه ابنه زوجها ....اللتي تعدها ابنتها ..."ياوليدي حر في جوفي من ذا اللي يصير بطق خلاص ...نقلتها بنت ابو سعد ...خلها عساها بقرح اللي تأذي ولدي ...لكن بنت محمد يهالبنت قلبي متقطع على شوفتها ...قلت لذيب بروح لها مارد ...."
..
..
دخلت الغرفه المظلمه وقد تجلدت اركانها من انخفاض برودة التكييف ...
لمحتها ملقيه جسدها وقد غطته كله بالغطاء ...
غير معقول اول مرة تقضي امي هذا الوقت كله في السرير ماللذي يحدث احتاج تفسير ...
حتى فطورها شربت ماء واكلت تمرة في سريرها ...
همست لها ...
..
..
..
"يمه ....يمه ...قومي من الفجر وانتي نايمه ....."
..
..
رفعت رأسها وقد بدا شعرها مبعثر ....وبنبرة اول الحمى ...
..."نعم ...خير ....لاتقوميني الا اذ بتروحون لمدين غيره لاء ....انا تعبانه برا وسكري الباب....."
..
..
انتظرت خروج ابنتها واكتساء الغرفه بالظلام مجددا ...
قلبت وسادتها المتشبعه برطوبه دموعها ...وغرقت في بكاء جديد..
...
................................................


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 06-06-2012, 12:33 AM
صورة عبق اللرياحين الرمزية
عبق اللرياحين عبق اللرياحين غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صباح الخير......صباح الورد والكادي.......صباح الرياااااااااحين.....
عوده حميده ياقلبي ....والله يوفقك دنيا واخره...والله اشتقنا لك ولابداعك ياعسل
بارت روووووووعه والاحداث تجنن ايه خلك كذااااا والله حسيت ان الاحداث بدت
تصير مثيره وكلها اكشناااااات



مشاعلووووه
الله ياخذك يالحقيره جالسه بيتهم وتاكلين من خيرهم وولدهم ساتر عليك بما انه زوجك
تقومين تشهرين بهم وتفضحين اسرارهم جعل ربي يفضحك دنيا واخره
هذاا الي يقول فوق شينه قواة عينه ....والله شكل البلاا منك وانتي لصقتيهااااا بالرجال عشان
تحكمين وتتحكميين بس غريبه لعبتك اطلت على الذيب وهو الي معروف بقوه وكاءه وفطنته
وشكل في قلبك حقد وحسد وغيره دفييينه من زمان على مضاوي لانها متعديتك بمرااااحل
والله يستر منك وخاصة وهي الي شافت قرب مضاوي من ذيب وافتنانه فيهااا

مضاوي والذيب
صدق شر البليه مايضحك ضرب الحيزبووون وفزعة مضاوي لها مع انها ماتستاهل
جات بفايده لذيب ومضاوي عشان يعيشون طبيعي مثل باقي الازواج
وخاصة ان هذاا اول لقاء بينهم من زواجهم والذي بالي خذا ارملة اخوه عشان يضف
اليتامى ما كان همه شكلهااا كل همه امانة اخوه بس اللحين يوم انكشف زين وحسن
مضاوي له اقص يدي اذاا تركهاااا اكيد انه انفتن بزينها وجمال جسمهااا الي ما شاف
مثله وخاصة انه له سنين مايدري عن زوجته
ومضاوي مشهد ضرب مشيعل انعاد عليهاااا ماساتها مع عدي ولاا قبلت ان وحده غيرها
تذوق الي ذاقته من الضرب والاهانه حتى لوكان هالشخص يكرهاااا
عشان كذااا اندفعت من غير شعور عشان تحمي ضرتها من دون لاتنتبه لنفسهاااا ولاا
لبسها الي كانت تستحي تطلع فيه قدام ماريا هذا هو طلعت فيه زوجهااااا
سبحان الله رب ضارة نافعه *-^ يمكن يقدر ذيب يداوي الجروح الي سببها لها
اخوه عدي وخاصة مع الاحاسيس والمشاعر الي حست ابهم مضاوي بحضن
ذيب ولاا حستهم من قبل مع زوجها السابق

راجح ومدين
ياقلبي عليها هالبنت صارت ضحية الي ما يخافون ربهم جعلهم يلقون الي يستحقوووونه
بس ياترى الي صار لها بس ضرب ابرر والا شيء ثاني اعظم والله قلبي معورني عليها
فوق يتمها وضعفها الحادث الي صار لهااا والي مستحيل تتخطاه بسهوله وفوقه طلاقها
من الي مايتسمى
وراجح شكله راح تكون له قصه مع مدين يمكن يكون هو الي راح يحميهااا ويساعدها
على تخطي ازمتهااا .....وخاصة وانه يكن مشاعر كبيره لابوها محمد هذا بيكون له
دافع قوي على مساعدتها

ميشوووو تسلم يدينك على على الابداع الله لايخليني منك يا قمر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 06-06-2012, 03:05 AM
صورة {سحـ الثلج ـر} الرمزية
{سحـ الثلج ـر} {سحـ الثلج ـر} غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


بارت رائع
وخطير مميزا
جدا يعطي بدايات
بصيص نور لتوقعات
ولكن هل ستحدث
.
.
.

ذيب مشاعل مضاوي
هو رجل ليس له
مثيل رجل العراقه
ممتلى بها حد الامتلاء
حكيم قوي شخصيه وصبر
ولايزال بها بعض الغموض
مشاعل
شخصيه انانيه حقوده
تحركها مشاعر خبيثه
فهل سيكون الطلاق رادعا
لها ام ستجلب الكثير من
المصائب المخفيه
مضاوي
شخصيه رقيقه أنثى
الحسن هو عنوانها
جمال بدائي تاسر
الجميع بها فكيف اذا اتفق
المخبر والمنظر كانت في
غايه الحسن ولكن يبقى بها
فجوه من عدي زوجها المتوفى
فلقد أذاقها الالم حتى فاض
فانعدمت ثقتها او لاتشعر
سوى بالمقت لكل ذكر
.
.
.
مدين

انثى جريحه اولا عندما احبت
رجلا لم يكون سوى خيالا
جعلته بطل ايامها
ولياليها وعندما صدمت
بالواقع وبدأت تتقبل
حياتها الجديده مع
زوج آخر تظهر لها
فاجعه تقصم الظهور
ولكن هل يربطها
المستقبل براجح
.
.
.

ماريا
ارق من ورق
الفل حساسه
ولكن هل ستبقى بقيه
عمرها القادم لوحدها بدون
ونيس وانيس يزيل وحشه لياليها
ام المستقبل يخفي
لها مفاجئه
.
.
.

اواز
اين انت وأختفيتي
لم أصدق مقوله زواجك
كان لها ظهور في احدى
البارتات وظهرت اليوم ايضا
هل اصبحت زوجه لشاهر
لذلك يابى الزواج بـ مدين
كيف اصبحتى بعد 11سنه غربه
عن اهلك ام هنالك شئ سيدهشنا
عنك
شاهر
الرجل المحب لزوجته المتوفاه
كما هو ظاهر لنا
اكثر شخصيه غامضه وتخفي
اسرار ولكن لابد ان يفك
هذا اللغز الذي تحيطه
هل لاتزال تبحث عن من
يكيد ببنات محمد سوئا
من توقعاتي ان المستقصد
هم بنات محمد خصوصا وليس
شاهر لان له اخت فمن كان
يقصده فسوف تكون لماريا
اما قناعتي بان الفاعل متقصد
لان من الغير المعقول اولا
اخوات وثانيا يفعل بهما نفس الشئ
وهناك صوت ضعيف يهمس
لي بانهما لم تمسا
ولكن هل تكون لمشاعل يد بهذا

.
.
.
شكرا من
كل قلبي مشاعل
على هذا البارت
الرائع والمميز
..
..
..
..
كوني بخير



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 06-06-2012, 06:24 AM
صورة شفافه روحي الرمزية
شفافه روحي شفافه روحي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


اهنيك على الروايه الجديد
واسجل حضوري
واتمنى لك التوفيق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 06-06-2012, 08:10 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


صباح الخيرات .........صباح الابداع .....تسلم ايدك ميشو على البارت الجميل ..........اعتقد القادم سيكشف لنا خيوط اكثر لينجلي الغموض

ذيب ومضا وي ومشاعلوه

اعتقد انو بتكون بينهم قصة عشق عميقة جدا .......فهو جرح من الانثى بعدما اعطاها قلبه .......انصدم فيها قبل مايهجرها اعتقد بعد زواجه من مضاوي .........بس ايش الي خلاه يكرهها ويحقد على الاناث ......هل لانها تعايره بعله هو مايعاني منها اصلا وقريب بيكتشفها .......لازم في شي حلاه يفكر يطلقها لولا ابوها نشبها له بحلقه اذا بيشاوره على طلاق بنته اكيد مايبيها بس الحين تعمد يطلقها طلاق بائن علشان لايكون لابوها دور في الزامه يرجعها

بس هل بيسكت وبيستمر على طريقة زواجه من مضاوي وهي حلاله وبعد ماشافها واستمتع بجانب من جوانبها الانثوية ........مااعتقد لانو هذا الذيب الي مايمشي بشور احد واكيد له راي بهالموضوع


اما مضاوي الي من اللقاء الاول ومن الحضن الاول لذيب تغيرت مشاعرها واشتعلت الحاجة للامان والدفئ من مجرد قربها منه .......هل بتمانع اذا حصلت لها فرصة ثانية في هالحضن مااعتقد بس كيف بتكون ...

ماضيها المر مع عدي وعنفه كسر داخلها اشياء جميلة لكن مابتترمم الا على ايدين ذيب وبيقدر يروضها ويخضعها لمطالبه بأبسط طريقة واذا تقاربو بيحسون بحجتهم لبعض الين يحصلون على الشفاء من الجروح


مشاعلوه ياترى ايش سبب دخولها لهالعيلة هي ماحبت ذيب بس ماتوفر لها الا هو .......هل كانت حاطة عينها على محمد وماحصل لها وكرهت بناته وقررت تدمرهم وايضا هي تكره مضاوي وتتمنى لها الزوال مو لسبب زواج ذيب عليها اصلا ماهمها دامه بعيد عنها وماكشف حقيقتها
بس هي قالت انو الي سوته بنشر موضوع مدين اهون الامور يعني سوت مصايب لهالعيلة الي متنعمة في خيرها والي عاشت عيشة مابتعيش مثلها

اعتقد هي ورى الي صار لروزا واختفائها .........اما مدين ماادري لانو لو هي وراها وتكون اعطت السواق فلوس يهرب ولا يروح لمدين كان اعترف على الضرب الي جاه ..........ولو الشباب متعمدين يخطفوها بطلب منها كان اعترف الي اغتصبها دامه منقص منقص ليه بيتستر عليها ........بس في سبب لكل كرهها وتصرفاتها لهالعيلة ومايندرى باقي تقدر تسوي شي والا بعد ماابعدوها وتخلصو منها ماراح تقدر تسوي اي شي


راجح ومدين

لو مدين مااغتصبت كان قلت يمكن راجح يتزوج ماريا الكبيرة ......بس وضع مدين هو الوحيد الي عارفة وبما انها ماتقدر تتزوج من اي واحد بعد الي صار لها .......اعتقد هو بيتزوجها بس في جميع الاحوال سمعت البنت تلوثت بسبب العقربة الي نشرت الموضوع لو تزوجت قريبها بيقولون يسترون عليها واذا تزوجت راجح الي بعمر ابوها بيقولو ماتزوجت الكبير الا لانها ضيعت شرفها والضحية ماتهم احد الله يعينها صدمات الي عاشتها واغتصابها بكل وحشية ماراح تنساه .......
يمكن لو تركي موجود كان حطينا امل عليه .........بنشوف كيف بيكون وضع هالمسكينة

اوزا وشاهر

اجل شاهر متزوج اوزا وعنده ببيته من سنين وماخبر احد ..........لذلك خبرهم انو مايقدر يتزوج مدين لانو ماخذ اختها بس اعتقد اوزا بترجع اذا عرفت انو اختها صار فيها نفس الي صار لها بس بصورة ابشع ......واعتقد بيتغير وضعها الحالي ماراح يستمر الزواج الي على ورق لانها كبرت ونضجت .........وشاهر لابد بيجي يوم وبيعيش حياته ويفكر في العيال


ماريا

خمس سنين ظلت متزوجة وماجاها عيال ياترى من مين العلة ...........اعتقد لابد بيجي يوم رجل ماراح يردوه اهلها وبيزوجوها وبتطلع من حزنها

في انتظارك ياعسل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 06-06-2012, 03:37 PM
صورة أمــــل الرمزية
أمــــل أمــــل غير متصل
خسَرتْ أغّلَى سنِيّنْ العُمر أدَورّ بَعضِي المَفقُود
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


مساء كل ما هو جميل

سلمت لنا انآمل تخط هذا الإبداع

مضاوي وذيب

كل واحد منكم محتاج للحب والأحتواء ليش تتكبرون على الشئ هذا
مضاوي تكره الرجال لان مالها اي ماضي حلو مع عدي حياة شقى وضرب
حتى لما مات ما حزنت عليه
عندها سبب لكره جنس الرجال
بس ذيب ليش يكرهم أكيد ما شاف شئ حلو مع مشاعل خاصه انها مستغله عيشتها
معه هي جالسه بس عشان الفلوس مااعتقد
هي اعترفت ان اللي سوته مع مدين شئ بسيط للعائله
يعني فيه مصاىب غيرها بس ماحد عرف عنها شئ
بس طلاقك بيكون بفاىده لمضاوي وذيب عشان يقربون لبعض اكثر
مع اني اشك في الثنين هوذلا معقدين والله

راجح
بعد ماعرف حقيقه وش صار لمدين بيستر عليها والا بيكون تذكره لأحداث
عقبه في إتمام الزواج
حسبي الله عليهم وش ذنبها تخطفها وتغتصبها مادام عنك بنات تطلع معك برضاه
شاهر
سبب رفضها لمدين هي زواجه من اختها
طيب ليش مخبئ عن العائله الزواج هذا خوف على أوزا
لانها كانت هاربه
وكيف وصلت له اللي باين انه متزوجه ستر عليه
لان واضح ان مافيه علاقه زوجيه كل واحد في غرفه
وهو لسى ما نسى زوجته الاولى والدليل انه يقارن بينهم

ماريا
من هو الشخص اللي أرسلت له الرساله
حبيب غائب وليش تركها

مشاعل
اعتقد ان دورها لسى ماخلص هذه شر ماراح تترك العائله في حالها
بس تهدا بترجع تشن حرب عليهم
في انتظار فك الغموض


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 06-06-2012, 09:12 PM
صورة أنثى سموها شامخ الرمزية
أنثى سموها شامخ أنثى سموها شامخ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


أبدعتي أبدعتي وخالقي
هنا سطوة قلم .. هنا عنفوآن أمرأه
هنا رقي .. هنا حروف عذبه أنسابت من بين انامل حريريه
أنتي الاشراقه الجديده لغرام
سيدة القلم عذبة الانوثه هذا ما أستطيع أن أقوله باختصاار

ننتظرك بشغف شعوله لتعزفي لحن بين سطور رائعتك ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 07-06-2012, 08:58 AM
صورة اميرة قلب امها الرمزية
اميرة قلب امها اميرة قلب امها غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: هن لباس لكم / بقلمي


رووووووووووعه سلمت يمناك على هذا الابداع

الرد باقتباس
إضافة رد

هن لباس لكم / بقلمي؛كاملة

الوسوم
عاطفيه , هادئه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية جنون الفكر والقدر مكتوب / بقلمي؛كاملة حـلـم الأمـل روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1168 31-12-2016 05:42 AM
عمري ما فكرت فيه وما خطر في البال حبه لين قلبي قال أبيه وقالت عيوني أحبه/ بقلمي؛كاملة هتون الغيم.. روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 283 07-10-2015 04:44 PM
رواية روان / بقلمي؛كاملة كول 2009 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 71 31-03-2015 03:58 AM
فتاة أهلكها التمني / بقلمي؛كاملة الألماسة القرمزية روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 163 31-08-2014 02:03 PM
بعصبيتك وغرورك حبيتك / بقلمي؛كاملة بسمةة نآصر روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 93 23-07-2014 02:24 PM

الساعة الآن +3: 09:41 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1