غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 22-07-2012, 02:52 AM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


البارت السابـــــــــع ...

رواية بصبر على فرقاكم .. رواية حزينة .. فكاهية .. مرحة .. مشوقة .. رومانسية

أولاً كل عام وانتوا بخير بمناسبة شهر رمضان وان شاء الله يكون شهر خير وبركة علينا
انا مثل ما قلت قبل ما بنزل بارت في رمضان لأنه شهر للعبادة .. وان شاء الله أول أيام العيد بنزل لكم البارت الثامن كامل بيكون فصلين
وطبعاً فيه نقطة تحول بتكون كبيرة نوعاً ما ..
المهم ما بثرثر وايد وبتركم مع الرواية
قراءة ممتعـة حبايبي
#####################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#####################################

صعب أن نظلم شخص ما والأصعب أن نعامله كالحثالة وهو لا ذنب له ..

والسبب هو عدم التحقق والثوران بسرعة .. فليس كل ما تراه الأعين حقيقة !!


/|/|/|/|/

أما عند طلال فكان يسوق ويتذكر كلام اليدة ...

قبل ساعتين في المستشفى كان الوضع متوتر نوعاً ما واليدة تتكلم وطلال أعصابعة متوترة ومشدودة ع الآخر ..


اليدة خذت نفس ثاني وبعدها تشجعت : يا ولدي من تطلع الشمس أبيك تروح ... عند الشيخ عبد الرحمن ال..

وأبيك اتيبه عدنا في بيتي بعد ما توصلنا أنا والجوري وتقوله من طرفي لانه كان يعرف ريلي الله يرحمة وكان اربيعة من دهر ودايماً يزورنا حتى من توفى المرحوم ما نسانا ... وتقوله نبيك تعالج حسد !!!!!!!!

طلال صغر عيونه وعقد حواجبه : حسسسسسسسسسسسسسسسسد ؟؟!!!!!!!!!

اليدة : هي حسد .. طلال الجوري محسودة وأنا متأكدة من هالشي .. كل الأعراض تقول إنها محسودة بس ما أعتقد إنها عين قوية !!!!

طلال وعلامات الدهشة واضحة على معالم ويهه : انزييين .. ومن هذا إلي حاسدنها ؟؟؟؟؟!!

اليدة : وهذا إلي نبي نعرفه .. بس أنا إلي أعرفه إنها العين ياتها في الملكة ...!

طلال والصدمة أكبر عن إلي قبلها : الملكــــــــــــــــــة ؟؟!!! كيف في الملكة ؟؟ وكيف عرفتي !!؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اليدة والضيقة واضحة في عيونها : لأن هذا الشي ياها من ردة من الملكة .. وبعد إلي عرفته إنه فستانها انشتر هناكـ !!!!!

طلال : انشتتتتتتر !!!؟؟ << الريال بعده مصدوم .. لأنه شافها وما كان فستانها فيه شي يوم الملكة !!!

اليدة : هي انشتر .. وخدامتكم يزاها خير خاطته حالها ...

طلال هالمرة صدمته أكبر معقولة هو ظلمها وشك فيها والبنت كانت بس تبا تخيط فستانها يالله كيف ما فكرت وسرح في ليلة الملكة ويتذكر أحداث الملكة .. وما انتبه لليدة وهي تناديه ...

اليدة : طلال .. طلال ولدي فيك شي !! بسم الله عليك .. وحطت إيده على كتفه وتضربه ع الخفيف عشان ينتبه لها : طلال ولدي فيك شي .؟؟؟ تسمعيني ؟؟؟!!!!

طلال انتبه على هز اليدة له : هلا خالوه ...شفيج !!!؟

اليدة تطالعة باستغراب : ما فيني شي .. انتي إلي شفيك .. من ساعة أزقرك << اناديك .. ولا ترد !! فيك شي ؟؟؟

طلال يصرف : ها لاالالا لا ما فيني إلا الاعافية بس أفكر بوضع الجوري ..

اليدة : إن شاء الله ما فيها إلى كل خير .. بس لازم نيب المطوع وبعدها نعرف مواصفات إلي حاسدنها ونيب وضوء كل الناس بالملكة إلي يحملون نفس المواصفات !!!

طلال ما تحمل هالمرة أكيد هو إلي لازم ايب وضوء الحريم بس كيف الحريم وش كثرهن وإذا قال لأمه أكيد بتعصب عليه وحتى الحريم بيعصبن وبتصير خلافات كبيرة هو في غنى عنها والمصيبة الأكبر يمكن ما يعطونه وضوئهن أبداً .. بس هو لازم يقنع أمة باي وسيلة ويخلي الباجي عليها ولازم ينفذ بأسرع وقت .. وقف من على الكرسي : ان شاء الله خالوه ولا يهمج بسوي الازم وزود بعد ... وابشري باللي يسرج .. أنـ... قطع عليه صوت أذان الفير ويلسوا يرددون مع المؤذن ...

اليدة : استغفر الله العظيم .. سبحان الله .. ولا إلاه إلا الله .. يا ولدي معروفك ووقفتك معانا ما بنساها طول عمري ..

والحين روح صل في المسيد وبعدها ارتاح في بيتكم وأنا بتصل براشد عشان يخلص الإجراءات هنا ويب المطوع << لانها لاحظت عليه إنه تعبان وايد وما حبت اتزيدها عليه .. كفايا إنه يابها لين هنا ويلس معهم لين الصبح ..

وكالعادة طلال يعترض ومنا ومنا لين وصلوا لحل وهو إنه هو إلي يخلص الإجراءات ويوصلهم البيت وبعدها يروح بيته يرتاح وراشد هو إلي يهتم بالشيخ ... وبعدها بيمر على اليدة يعرف مواصفات الحرمة او أي أحد إلي حاسد الجوري .. وبيحاول يقنع أمة والسالفة أبداً ما هينة ... صلوا الفير وطلال خلص إجراءات الخروج واليدة دفعت كل إلي معها بس ما كفو الفلوس وهو إلي دفع من عنده وحلفت إنها بترد له الفلوس .. ورجعوا البيت واتصلت اليدة على راشد وعلى طول يا هو وأمه بيت اليدة ....

#######################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#######################################

مهما بكينا .. ومهما أذرفنا الدموع ... فلن يتغير سير الحياة بها ولا تتوقف ...

فلماذا الحزن والدموع دون جدوى ؟؟!!


/|/|/|/|/

في خارج أحضان عمان الحبيبة .. في خارج الآمان .. في إيطاليا وبالتحديد في أحد الشقق المتواضعة ... كانت جالسة على حالها ... نفس الوضع .. منطوية على زاوية .. وساندة رأسها بين ساقيها .. لكن الإختلاف أن الدموع تلاشت .. والونين والصرخات المحجوبة اختفت ... والضعف والخوف تبدل ...تبدل إلي قسوة .. تبدل إلى قوة عظيمة تنبض بداخلها .. أمل جديد وإصرار كبير ينبض بوريدها !!

تذكرت كل شي تذكرت وعاد بها الزمن للوراء قبل خمس أيام في المشفى ...

ملاحظة : اللغة انجليزية لكن أنا بترجمها على طول بالعربي ...

كانت تعاني وتتألم مثلها .. كانت تتمزق وتضعف رويداً رويداً .. وهي تراها على هذا الحال ... ولا تستطيع فعل شيء لها ...

كانت تنظر في فراغ وهي تتذكر .. تذكرت الأيام السوداء في حياتها ... تذكرت الأيام القاسية ... تذكرت الأيام المؤلمة .. لكنها لن تبكي .. لاشي يدعها للبكاء .. لأن الحياة لن ترحمها إن بكت ... ولن يتغير شيء إن بكت .. سوى أنا ستعذب أمها في قبرها .. تذكرت يوم رحيل أقرب الناس لها ...

ربيكا مريضة بمرض الخبيث .. وهذا المرض ورثته من عائلتها إلي نصهم مريضين بهذا المرض الخبيث ... ورحلوا من هذه الدنيا وسبقوها ... وها هي الآن ستتبعهم .. وسترحل معهم ..

كانت مستلقية على سريرها الطبي ... والغطاء الأبيض يغطي جسدها كاملاً .. ما عادا وجهها الملائكي ... مع شحوب وجهها .. واختلاط بياضها الناصع باللون الأصفر .. وجفاف شفتيها الناعمتين .. كانت تتلفظ أنفاسها الأخيرة ..


وهي تكاد أن تستسلم للموت .. لكن لم تتطمن بعد على ابنتها الغالية ... يجب أن تودعها أولاً .. وتهمس لها بعض الهمسات ... وبعدها ستستسلم للموت .. وترضى بالرحيل ... وترضخ لفراق ابنتها الوحيدة ...

تكلمت بصوت يكاد أن ينسمع .. وهي ترفع يدها ببطىئ نحوها ... لكن ما زالت نبرة الحنان واضحة في صوتها الناعم : جوليا ...

ابنتي .. حبيبتي ... كفي عن البكاء .. توقفي من إذراف تلك الدموع .. فهي غالية بالنسبة لي .. توقفت عن الكلام لتأخذ نفساً أعمق يساعدها على الكلام من جديد ..

ربيكا : حبيبتي .. اقتربي مني ... أريد أن أقول لكي شيئاً مهماً !!!!!!

اقتربت جوليا من سرير والدتها .. وهي تذرف الدمعة تلك والأخرى حزناً على حال والدتها الحنونة ...

أصبحت جوليا قريبة جداً .. انحنت على سريرها ومسكت يدها الناعمة بكفها الصغير .. وطبعت قبلة عليها ..

جوليا: أمي لا تشغلي بالك كثيراً ... ستتعافين بإذن الله ..أمي أنا قررت أن أصبح مسلمة مثلك .. وسأصلي مثلك .. فانتي دائماً تقولين لي أني مسلمة .. ويجب أن أعبد الله ... لكنني أنا وقتها لم أهتم ... ولم أبالي ما تقولينه لي ... لأن الناس حولي جميعهم كفار .. لم أرى أحد مسلم هنا إلا العرب ...!!! لكنني منذ الآن سوف أتغير .. أعدك يا أمي .. أرجوك لا تتركيني وحيدة هنا ... فأنا لا يوجد لدي لا أب ولا أخ ولا عم ولا خال ... انتي كل ما لدي .. فكيف سأعيش بدونك يا أمي ؟؟؟؟؟

ربيكا سقطت من عينها اليسرى دمعة ساخنة : يا عزيزتي أريد أن أكلمك بموضوع مهم قبل أن أرحل .. قاطعتها ابنتها

جوليا : لا أم... قاطعتها والدتها ..

ربيكا : أرجوك يا عزيزتي اسمعيني إلى الآخر .. ولا تقاطعيني أبداً مهما حصل !!!

جوليا وهي تتمسك بقبضة يد والدتها أكثر ... رسمت ابتسامة ذابلة على شفتيها : حسناً أمي .. أنا كلي آذنٌ صاغية ...

ربيكا حولت نظراتها من ابنتها إلى فوق وتنهدت بعمق : كم فرحت بك يا عزيزتي عندما أخبرتيني بهذا الخبر السار .. تأكدي جيداً أنك لن فعلتي الصواب ولن تندمي أبداً ... وحافظي على دينك وتمسكي به جيداً .. أنا سأرحل قريباً عنك .. أدرك تماماً أن لا أحد لديك هنا ..
لكن لديك ربك .. وسأدلك أنا على ناس سيعتنون بك جيداً ... وسيرعونك أنا متأكدة ... ما عليك سوى السفر إلى ... !!!

قطع عليها تفكيرها وذكرياتها مع والدتها في آخر لحظاتها صوت جرس الباب ...

نهظت بكل تثاقل لكنها تتصنع القوة وفتحت الباب .. لم تسأل حتى من على باب الشقة .. فهي تفكيرها بعيداً جداً ..

فتحت باب الشقة ورأت حارس العمارة وطلب منها أجار الشقة وهي لا تحمل نقوداً ... تذكرت أن والدتها تركت لها بعض المال .. دفعت له .. وقالت له إنها لن تبقى هنا ...سترحل عن الشقة كي تسافر .. !!

يا ترى إلى أين ستسافر ؟؟؟؟

نترك جوليا وحزنها على فراق والدتها ونذهب إلى دار الأمان من جديد ...

####################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
####################################

أحياناً تجبرنا الظروف إلى خداع أقرب الناس لنا !!!

/|/|/|/|/

في مدرسة خاصة .. كل ما فيه يختلف عن المدارس الحكومية أو العادية ..

كان وقت فصحة ومروة يالسة مع أعز ربعها تسولف في الساحة ..

مروة : إلا أقول شواااخ .. ما أشوفج تطرين << تتكلمين .. عن قيس ابن الملوح ؟؟!

شيخة انقلبت ملامحها وتذكرت نايف وطلبه المستحيل وتهديداته لها : نعم قصدج نيوووف ... خلاص أصلاً أنا تركته .. ما عنده سالفة ..

مروة : أنا قايتلج من قبل هالأشكال ما وراها إلى الأذية .. بس صراحة حالج تغير .. نسيتي أول ما عرفتيه حشرتيني عليه فديته ويا حلاته ويا حليلة طيب .. الخ .. شو استوى بينكم ؟؟؟

شيخة في نفسها : يالله لو تدرين يا مراوي شو صاير بتعذريني .. وسرحت

مروة تأشربدينها بالهوى قدام شيخة : هي شخنيييييييه .. شوخة .. ردي علي شفيج ؟؟؟!

شيخة انتبهت لها : هاا لا ما فيني شي يا بنت تركينا من سالفة نايف وخرابيطة .. أنا غلطت يوم صدقته ... كان حاشرني بالتلفونات وكل مرة يقول إنه غلطان .. ومرة قالي إنه من سمع صوتي صار كله يتصل لي ومن هالكلام وانا صدقته الغبية ... ما عندي حد ينصحني إلى انتي ... أبوي مطلق أمي وعايش حياته .. وامي ما دارية عني .. وما عندي إلى أختي شهودة صغيرونه مع المربية .. وأنا من الملل قمت أكلمه وعيبني سوالفه حبيته صدق .. لكن هو طلع ما كفو حد يحبه ...

مروة شافت إنه الوضع متأزم قامت تغير جو : يا خي شواخ .. بلا حب بلا وجع قلب .. وش جانا من ورى هالحب .. غير التعب .. غير الألم وش جانا ...

شيخة يالله يا مروة طيبتج والله إني ما أستاهلج : إلا أقول مراوي ما تدرين إنا انتقلنا من شقتنا ؟؟؟

مروة تفتح عيونها وتشهق : والله .. زين زين .. مبرووووك ..

شيخة بابتسامة مصطنعة : الله يبارك فيج حياتي .. إلا ما ودج تشوفينها ..

مروة بفرح كبير : أكيد لازم أي أشوفها .. تعرفين يمكن ع الخميس أي عندج ان شاء الله أشوفها ومنها نذاكر لاختبار الفيزيا وأعطيج نماذج لأن مدرسنا الخصوصي عنده نماذج وايد ...

شيخة في قلبها : بلاج ما تدرين شو بيستوي ولا ما بتوافقين .. سامحيني يالغالية والله غصباً عني ... : أوكي يالله عيل انتظرج الساعة 8 بالليل يوم الخميس لا تنسين أوكي ؟؟!!

مروة بابتسامة : أوكيييييييييييييييييييز شواااخي ...

#######################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#######################################

مهرة اليوم ما داومت كعادتها تختلق الأعذار لنفسها .. عطت أمها مليون سبب عشان ما تداوم في الجامعة .. على قولتها ما لها خلق الجامعة وعوار راس ..

كانت يالسة فوق كرفايتها وماسكه خصله من شعره تحركها بإديها وتكلم بشاير اربيعتها إلي من طينتها ...

مهرة بدلع زايد : تخيلي بيشو ذيك الخايسة ترد علي .. انا براويها .. بعلمها شغلها ما أكون بنت أمي أبوي إن ما خليتها تبجي دم ...




يتبع ...


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 23-07-2012, 01:51 AM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


تابع البارت السابــع ..


إلى متى سيبقى الانتقام طريقنا .. والحقد ثوبنا ؟؟!

/|/|/|/|/|/|/

مهرة اليوم ما داومت كعادتها تختلق الأعذار لنفسها .. عطت أمها مليون سبب عشان ما تداوم في الجامعة .. على قولتها ما لها خلق الجامعة وعوار راس ..

كانت يالسة فوق كرفايتها وماسكه خصله من شعره تحركها بديها وتكلم بشاير اربيعتها إلي من طينتها ...

مهرة بدلع زايد : تخيلي بيشو ذيك الخايسة ترد علي .. انا براويها .. بعلمها شغلها ما أكون بنت أمي أبوي إن ما خليتها تبجي دم ...

بشاير : ميهو حياتي هدي شفيج .. أصلاً هاي إلي إسمها الجوري ما تقدر تسويلج شي .. ولا تتعبين روحج وتحشرين عمرج فيها

مهرة : لكنها قهرتني .. وفشلتني في الملكة قدام البنات .. ما بيهدالي بال لين أفشلها قدام الكل .. ولا بيسدني فيها شوي ...

بشاير : انزين ميهو يمكن انتي ما تشوفينها بعد اليوم يعني خلاص انسي السالفة ...

مهرة : لا أصلاً تبادلن الأرقام هن وبنات خوالي .. وأكيد بيون في العرس وبفشلها في عرس دلول .. وإذا لقيتها قبل عرس دلول بعد بفشلها يعني متاي ما لقيتها بنفذ الخطة ..


بشاير : والله إنج مب هينة .. انزين وشو هي الخطة يا حلوة ؟؟!

مهرة بابتسامة خبيثة : الخطة هي إنه ..... ......

بنترك مهرة وبشاير وخطتها إلي بتسويها للجوري .. ما أقول إلا الله يعينج يالجوري على مهرة ...

########################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
########################################

هناك أسباب خارجة عن إرادتنا .. تسبب نفور الأحباب منا ..

ولاكن نحن ما ذنبنا ..!!؟


/|/|/|/|/

يا عبير ترا ما يصير جذي كل يوم وانتي رايحة بيت أهلج وترقدين بالأيام وأنا حتى ما سائلة عني ؟؟

عبير تجهز شنطتها : والله أمي وداقة علي وتباني أرقد عدها كم يوم ما حد عدها ... وما أعتقد كم يوم تضايقك ولا ؟؟

سيف تذكرونه خال الجوري وعبير حرمته ..

سيف يلس على القنفة وشغل التلفزيون : وانتي كذا بتمين .. صرتي ترقدين عند أمج هالايام أكثر ما ترقدين عندي .. أنا ما قلتلج لا تسيرين عدها ولا تزورينها .. لكن ما ترقدين عدها لا وهالأيام مكثرة بعد .. ويا ريتها لو تعقلج .. إلا تزيد الطين بله ..

عبير هدت شنطتها ووقفت قدام سيف زوجها ومسكت خواصرها : شو قصدك .. يعني أمي هي إلي تفرق بينا ؟؟!

سيف : افهميها مثل ما تحبين .. وأنا ما قلت إلى الصراحة .. من تسيرين عند أمج .. تردين شابة ضو << نار ..!!

عبير : لا حبيبي أمي طلعها من السالفة .. أمي مالها شغل .. لا تعق مشاكلك علينا أوكي !!!

سيف قام معصب ويحاول يهدي أعصابه : شو تقصدين يا عبير .. يعني أنا يوم صرت ما أيب عيال خلاص عفتيني وما تبيني ؟؟!

عبير توترت : لا ما قصدي كذا .. بس أنا أعصابي تلفانة هالأيام .. ومحتاية راحة شوي .. لو سمحت سيف وصلني بيت أهلي الحين وبعدين لكل حادث حديث ..

سيف طلع على طول ووقف قدام الباب : أنتظرج في السيارة ...

وطلع ..

#######################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#######################################

في مكان ثاني برى السلطنة .. في دبي حصة توعي هدى من الرقاد ..

حصة تاخذ المخدة من تحت هدى : هدووووووووه وصمخ قومي ما صار هذا رقاد !!!

هدى : همممممممممم .. وتاخذ المخدة وترجعها تحت راسها ونست إلي تثور فوقها كأنها بركان وبينفجر ...

حصة هالمرة طفح الكيل فيها هدى ما تنش من رقادها بسرعة ... فكرت وما فيه غير حلين .. لكن الأول قديم .. الثاني أحلى ...

قامت وقربت من هدى أكثر وصارت قريبة منها وايد وصرخت بصوت عالي : هدووووووووووووه لحقي أخوووج برى يقول ياي يشلج منا ويرجعج عمااااااان ... ومستعيل ويالس يصارخ تحت ...

هدى من سمعت هالجملة على طول نقزت تركض برى وتقول : الله يغربلك يا سلمانوو ... الحين بفشلني الله يفشله .. خلني ألحق عليه قبل لا يفظحني ... << الحرمة من تأثير الرقاد والصدمة حتى ما حاولت تفسر كيف عرف مكانها .. صدقت كذبة حصة ..

نزلت بسرعة من الدري وكشتها معفوسه ولابسة بيجامة رمادية وطالع شكلها مرة كيوت ... هي متعودة تاخذ راحتها في البيت لأنه ما فيه حد ...

وصلت الصالة وحصلت واحد واقف وعاطنها ظهره وشافته يكلم الشغالة .. استغربت وش يبا أخوها من الشغالة ما طبعه يكلم خدم !!!

اقتربت منه ومسكته من كتفه ولفته عليها وقالت وهي معصبة : ترا ما حل هذا اتي هنا وتحشر الدنيا .. لا وطاق سوالف مع ال....

كأنه حد كب فوقها كوب ماي باااااااااااااااااااااااااارد ... طلعت عيونها كلها منصدمــة ... من هذا وش يبي ؟؟؟؟؟؟

هذا إلي دار في بالها ... تركت كتفه ...

وهو يطالعها بنظرات استحقار

هدى بصوت متلعثم : يووو... ه آآس..فة .. حسبتك .. أخوي ... وعلى طول شردت يوم يات تبا تركب الدري .. نزلت حصة بسرعة وهي تضحك ....

حصة : ههههههههههههههههههههههههههه دواج .. كليها .. حد قالج ما تنشين .. أوعيج من ساعة ولا قميتي<< صحيتي .. ما فيه حل إلا أكذب عليج ..ههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. لاكن شكلج توحفة صراحة ههههههههههههههههههههههههههههههههههه....

هدى عصبيتها واصله 300 فولت وما سوت لحصة سالفة وركبت الدري وطنشتها ...

حصة ما انتبهت لريال إلي يالس يطالعهن وهو مستغرب من تصرفاتهن ...

حصة وهي تنزل من على الدري : الحمدالله والشكر .. الله لا يبلانا انش اء الله ..

في ذي اللحظة طاحت عينها عليه .. وعلى طول اقتربت منه وابتسمت ابتسامة عريضة ..

حصة : هلا هلا والله بولد العم .. اشحاااااااااااالك ؟؟!!!

######################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
######################################

إلى متى سيظل الألم متربعاً على قلبي !!!

/|/|/|/|/
عند الجوري كان وضعها لا يحسد عليه .. من وهي في السيارة ما قدرت تغمض عينها من الكوابيس إلي تشوفها .. ورجعت مرتين في سيارة طلال لكن الحمدالله كانت يدتها عدالها ومحطية كيسه فوقها عشان ترجع فيها ... وصلت البيت هي ويدتها وعلى طول انسدحت على الكرفاية لكن وين يغمض لها جفن وهي حالتها حاله ... اتصلت اليدة بام راشد ويات على طول هي وراشد وحكت لهم كل شي ...

اليدة: والحين لازم يشوفها شيخ ... ما كملت كلمتها إلى وسمعوا صراخ الجوري ..

الجوري كانت تصارخ بهسترية وتمط شهرها والخوف واضح عليها والعرق منتشر بعالم ويها الجذابة .. وتتنفس بصعوبة كبيرة ..

الجوري وهي تصارخ : لا لا لا ... بعدووووووووووه عني .. ودروني ... خلاااااااااااص خلاااص بمووووت .. يما لحقوني والله بيقتلوني !!!

الأم ما ستحملت وضع بنتها وعلى طول اقتربت منها ويلست تقرا عليها قرآن عشان تهدأ شوي واليدة كذلك ...

ثواني وإلا انتفخ ويها احمرت عيونها .. وازرق ويها .. عيونها طلعت برى .. وشكلها كان مرة يخوف لدرجة إنه راشد قرب منها وصرخ ..

راشد : بتموووووووووووووووووووووووووووووووت ...لحقوا عليها بتموووووووووووت !!!!؟

كمل كلمته وإلى الجوري ترجع فوقه!!!!!!!!!!!!!!!

راشد كله ولا أحد يرجع فوقة أو يخيسة بشي كريه ... طلع برى بسرعة وهو ثاير من العصبية .. بس تحمل لانها مريضة وما قصدها ...

على طول دخل الحمام ورجع هو الثاني << الولد في خكارة نوعاً ما هع ...

بعدها تسبح وتلبس وطلع .. وقف على باب غرفة يدوته .. يخاف يدخل وتسويها فيه مرة ثانية .. دخل وشافها ماسكة راسها وتصيح ..

الجوري بصياح : يمة .. يدوووه .. راسي راسي بينفجر .. والله مو قادرة !! بمووووت من الألم ..

يلست على هالحال تصيح بس آخر شي سكتت أمها ويدتها ما بديهم شي .. وما تبا تزيدها عليها ففضلت إنها تتصنع الرقاد .. ولو إنها ما تقدر ترقد من الكوابيس والآلام إلي فيها ...

طلعوا برى عنها عشان ترتاح ...

اليدة مسكت راشد : راشد حبيبي روح ويب الشيخ هنا .. وقوله إنه إختي في عين ..

راشد : يدوه اي شيخ .. قصدج الشيخ عبد الرحمن ال .... اربيع يدي الله يرحمه ؟؟؟!

اليدة : هي هو .. ييييبه هنا بسرعة .. تشوف حالت أختك حاله ...

راشد وهو يمشي طالع برى : ان شاء الله .. الحين رايح له ... تبين شي ثاني ؟؟

اليدة : لا سلامتك ولدي ...

ونفذ راشد كل إلي قالت عنه اليدة وياب الشيخ عبد اللرحمن ال ... ودخلته غرفتها وقرا على الجوري وشافها وبعدها طلع برى وطلعت مع اليدة وراشد .. اما أم راشد يلست عند الجوري تقرأ عليها ..

والجوري ما راقدة تحسبهم وارتاحت وايد لمن قرى عليها الشيخ ... بس لين الحين ما قادرة ترقد .. تخاف الكوابيس ترجع لها مرة ثانية ...

لين متى بتضل على هالحالة .. هي وراها مدرسة .. وآخر سنة .. ما تبي ترسب .. تبي تنجح وتحقق طموحها ... يلست تقرأ على نفسها وتدعي ربها إنه يشفيها ...

عند اليدة : ها شيخ بشر عسى عرفت مواصفات صاحب العين ؟؟؟!

الشيخ عبد الرحمن : أيوة عرفت المواصفات ... مواصفات صاحب العين هي ...

وإلا أقولكم خلوها للبارت الثامن ...

يالله فمان الله .. انتظروني في العيد ان شاء الله ..

توقعاتكم ...

شو بصير للجوري هل بتتشافى وإلا .. ومن صاحب العين تتوقعون ..

جوليا من تكون .. وتتوقعون وين بتسافر .؟؟

مهرة شو خطتها إلي مدبرتها للجوري ..

ومروة شو ناوية عليه شيخة وهل بتأذيها ؟؟


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 23-07-2012, 01:20 PM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


أتمنا أحصل توقعاتكم وآرائكم بالبارت السابــع ...

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 23-07-2012, 09:28 PM
&zeezoo& &zeezoo& غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


يجنن البارت تسلمي بس ليش ما جبتي رغد بالبارت انا اكثر ووحده حبيتها هي رغد ما بعرف ليش والبارت خيــــــال وما فيني اتووقع لانو ما بعرف شو رح يصير وبتمنى تكملي بسرعه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 24-07-2012, 12:22 AM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها &zeezoo& مشاهدة المشاركة
يجنن البارت تسلمي بس ليش ما جبتي رغد بالبارت انا اكثر ووحده حبيتها هي رغد ما بعرف ليش والبارت خيــــــال وما فيني اتووقع لانو ما بعرف شو رح يصير وبتمنى تكملي بسرعه
هلا والله فيج قلبي ..
انتي إلي تيننين فديتج
أمممم رغد ان شاء الله بيكون دورها بالبارات الياية ان شاء الله
ان شاء الله أول أيام العيد أكمل وإذا لقيت تفاعل أكثر عن كذا بكمل قبل العيد ان شاء الله
تسلمييين حياتي على القراءة
نورتي الرواية خليج دوم بالقرب


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 29-07-2012, 12:38 AM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


وينكم بنات !!!
وين التشجيع والردود ؟!!


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 03-08-2012, 08:20 PM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


مختطفات من البرات الثامن ..


تركي وقف على باب الصاله وكأنه تذكر شي : إلا حصة منو هاي إلي توها نزلت ؟؟!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

طلال وهو يمشي يركب الدري : أوكي .. وقولي لهم محد يزعجني لأني تعبان ..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

شيخة : بنلتقي بكارفور العصر .. لانهم يخطفونا كارفور لما نخلص من المعرض ... بنلتقي بمطعم وإلا شو رايك بستارز بوكس ؟؟

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

عبدالله في نفسة : والله وصيدة حلوة يا عبيدان ... هناك عاد بنات المدارس كلهن ..!!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

منصور وينقل نظره للمكتب : أبد سلامتك استاذ .. بس بغينا نطلبك طلب وعاد ما نبيك تردنا ..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

وبين ما هو يوزع نظراته لقدام انتبه لشي فوق سور المدرسة .. وكانت سيارته موقفة عدال السور ما شي مسافة غير شوي ..

حمد بعصبية : هيييييي انتي .. ما تستحييين يالسة فوق ؟؟!!!!!!!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

قاطعتها رغد وهي تدفها من طرف صبعها : هي انتي بعدي شوي .. أبي أركب !!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

مريم: لا والله .. جرب وشوف .. تراك بعدك ما تعرفني زين ..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

طلال خذ نفس وتشجع : أنا بقول كل إلي عندي .. بس ما أبي أي مقاطعة لو سمحتوا ..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

مروة بصدمة : انته شتقول .. شتخربط ؟؟!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

أبو طلال بهدوء : انته عارف شقاعد تقول ؟؟ انهبلت انته ولا شو !!!!!!

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

فيصل : أقولك شفيه أبوي ؟؟؟

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

طلال طالعها باستغراب : شبتسوين !!!!؟

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

ميرة توها بتنطق إلى شافت أمها تحرها بعينها ..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

خنقتها العبرة بس ظغطت على نفسها فعلاً هالزمن ما حد يستاهل التضحة .. لكن سيف غير .. شو غير يا عبير .. الريايل كلهم واحد .. سمعي شكاوي الحريم على ريايلهن .. في البداية سمن على عسل ... وبعدين يظهر الويه الحقيقي لهم


انتظروني أول أيام العيد الصبح الساعة 6 الصبح ان شاء الله ..



تعديل يغـار الحـلا; بتاريخ 03-08-2012 الساعة 08:25 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 12-08-2012, 02:53 AM
صورة كاتمة الجراح الرمزية
كاتمة الجراح كاتمة الجراح غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


أعتذر عن عدم متآبعتي لك .. لكن أن شاء الله بعد رمضآن ..
سأكون من متآبعيك بإذن الله ..
مُوفقه ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 14-08-2012, 11:56 PM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها كاتمة الجراح مشاهدة المشاركة
أعتذر عن عدم متآبعتي لك .. لكن أن شاء الله بعد رمضآن ..
سأكون من متآبعيك بإذن الله ..
مُوفقه ..
عادي حبيبتي خذي راحتج ..
كلنا مشغولين برمضان انا بطلت أنزل بارت وان شاء الله أول يوم للعيد بنصل فصلين ..
ان شاء الله .. ومشكورة على اهتمامج غناتي .. كلج ذوق


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 19-08-2012, 06:49 AM
صورة يغـار الحـلا الرمزية
يغـار الحـلا يغـار الحـلا غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي


كل عام وانتو بخير ..

نزلت بارت على وعدي .. بنزل فصل والفصل الثاني ان شاء الله على الليل أنزله ..

البارت الثامـــــــــــــن
الفصل الأول ..

حصة بابتسامة عريضة : هلا هلا والله بولد العم .. اشحالك ؟؟!!!!

تركي بابتسامة مصطنعة : هلا فيج .. أنا الحمدالله بخير .. انتي اشحالج ؟؟

حصة بفرح أكبر : أنا الحمدالله في أحسن الأحوال .. أمم إلا شيايبك بيتنا ؟؟!!!

تركي : يعني انا ما أي بيتكم إلا وعندي شي ..!!!

حصة : هااا .. لا أنا ما قصدي .. لكن إنت ما اتي عدنا إلى وعندك شي .. أو في أيام المناسبات ...

تركي بملل : صدقتي .. أنا ياي لأن شغالتكم تبا تسافر ... وجوازها منتهي وأنا ياي أبي أجدده لها .. تعرفين عشان أخلص الإجراءات بسرعة ..<< تركي يشتغل ضابط ..

حصة : أهاااا .. زين عيل جرب ( تفظل ) << وتصد على شغالتهم ..

حصة :سُرات حطي فواله ..

تركي : لا ما أبي أنا عندي شغل .. المرة الياية ان شاء الله ..

حصة : أوكي على راحتك .. << للعلم حصة ما تتغطى عن عائلتهم يعني فريه ..

تركي وقف على باب الصاله وكأنه تذكر شي : إلا حصة منو هاي إلي توها نزلت ؟؟!!

حصة تتذكر : هي صح .. هاي هدى اربيعتي ...

تركي ما من طبعه يتلقف ويسأل وايد فحب إنه ينصرف ويطنش ...

#########################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#########################################


طلال وصل البيت وتفكيره كله كيف يبلغ أهله ... توكل على الله ودخل البيت .. لقى أمـة يالسة تقرأ مجلة .. راح عدها وسلم عليها وحب راسها ...

أم طلال : هلا هلا بولدي .. مسرعك ما رجعت من السفر ؟؟!!

طلال وهو واقف : لا يمة أنا ما سافرت .. طلعت لي شغلة مهمة وأجلت السفر ..

أم طلال : الله يعينك يا ولدي على هالشغل إلي ما يخلص ..

طلال : لا يمة عادي متعود ... المهم أنا بروح أرقد ولا حد يوعيني إلا لما يأذن الظهر ...

أم طلال : ان شاء الله حبيبي .. انته روح ارقد وريح لك شوي .. وبوعيك الظهر على الغدا ان شاء الله ..

طلال وهو يمشي يركب الدري : أوكي .. وقولي لهم محد يزعجني لأني تعبان ..

أم طلال : فالك طيب ..

مشى طلال وراح داخل وخذ له شور سريع .. وانسدح على الكرفاية وبسرعة رقد من التعب .. صار له يوم كامل ما راقد ...

رقد وهو مقرر إنه يكلمهم كلهم عن موضوع الجوري على الغدا وإلي فيها فيها .. بس ان شاء الله خير وخواته وأمه يساعدونه وما يصعبونها عليه ...

########################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم
########################################


كان يالس فمكتبه بملل .. وحاط ريل وحدة على الطاولة .. ويدخن وهو يفكر ..

يوووه ملل .. اليوم ما فيه مواعيد وايد وخلصت شغلي شو أسوي !!! صح أنا يالس وعندي الحلوات .. بقوم أتصل على وحدة فيهن !!

بس يا ترا أي وحدة أتصل فيها الحين .. أممم أتصل بهند ولا عذاري ولا شيخة ... لا بتصل بشيخة أحسن أطفربها أدريبها هي الحين فالمدرسة .. يا حبني للنذاله ما أدري على من طالع ؟!!!!!

اتصل على شيخة وهي في المدرسة لكنها تشل تلفونها معها وتضمه ولا حد يعرفها ... كان الوقت عدهم فصحة ومخلته هزاز وعلى طول دخلت الحمام وردت في الرنة 7 ..

شيخة بصوت هامس : ألو ... هلا حبيبي .. اشحالك ..

عبد الله في نفسة : حبج برص قولي آمين .. عاد أنا من صدقي ما لقيت إلى ذي اللوعة أتصل عليها !!!

قطع تفكيره صوتها النشاز إلي تحاول تنعمة بأي طريقة : حبيبي وين رحت ؟؟؟

عبدالله بتمثيل : آآآآآآآآه وين رحت بعد .. سرحت بهالصوت العذاب إلي يحطم القلب تحطيم !!!

شيخة أونها مستحية : تسلم حبيبي من ذوقك ...

عبدالله في نفسه : تو هاي من صدقها صدقت عمرها ... هههههههههههه والله البنات نكته يصدقون أي شي .. الله يعينهم على نفسهم بس هههههههههههههههههههههه ..

طلع من تفكيره وقال : إلا حياتي متى بشوفج .. اشتقتلج وايد !!! ما صارت هذي عاد !!

شيخة بدلع ماصخ : شسوي حبيبي .. تعرف أبوي وايد شديد وما يخلنا نطلع بروحنا لازم حد معنا !!...

عبدالله في نفسة : هذا وابوج شديد وكذا .. عيل لو عادي شو بتسوين !! أخافها إلى تستوي مثل فيفي عبدو هع ...

عبدالله بزعل : عيل خلاص مدام كل مرة تعترضين خلاص عيل لا تكلميني ولا انا أكلمج وكل واحد يروح فطريج !!!

شيخة بدفاع : لا عبود .. مستحيل أتركك بعد ما حبيتك .. إممم انزين عندي فكرة ما أدري إذا بتوافق عليها وإلا ؟؟

عبدالله بدى يتملل منها بس بيشوف آخرتها معها : انزين قولي شهالفكرة بالله ؟؟؟

شيخة بحماس : تعرف المدرسة مسوية رحلة يوم الثلاثاء لمسقط معرض الكتاب .. شو رايك اتي هناك ونلتقي ؟؟؟

عبدالله : والله من صدقج ولا تمزحين انتي ؟؟

شيخة : والله .. ليش أمزح ... ليش ما عيبتك الفكرة ..

عبدالله ضحك في نفسه عليها : انزين أنا أحيد الرحلة للمتفوقات مب لج انتي ولامثالج << يعطي في الويه مرات ما عنده اسلوب ..

شيخة بزعل : أفى الحين أنا هالكثر طايحة من عينك .. انزين ما عليك .. أنا بصير أحسن منك وبسامحك .. وبعتبر نفسي ما سمعت هالجمله منك ...

عبدالله : انزين خلاص .. آسف .. بس فهميني انا بعدني ما فهمت زين .. كيف بنلتقي هناك .. وانتي بتسيرين مع بنات المدرسة وراكم معلمات ؟؟!!!!!!!!!!!

شيخة : يا حبيبي ترا المعلمات ما يمشن معنا من نوصل .. كل وحدة تروح بروحها .. والبنات كذلك .. وعادي يمكن اي أنا وارباعتي بس إنته حدد لي مكانك بالظبط وأنا بيك ..

عبدالله شاف الفكرة حلوة ومش بطاله وخاصة إذا فيه بنات غيرها يعني بيتعرف أكثر : والله طلعتي مب هينة .. انزين وين بنلتقي ؟؟ والساعة كم ؟؟

شيخة : بنلتقي بكارفور العصر .. لانهم يخطفونا كارفور لما نخلص من المعرض ... بنلتقي بمطعم وإلا شو رايك بستارز بوكس ؟؟

عبدالله بفرح : أووووكي تمام عيل بنلتقي هناك .. ويمكن ربعي بيون معي بع ...

شيخة : أوكي .. يالله باي حبيبي دق الجرس الحين ..

عبدالله سحب من سيجارته : باي ...

عبدالله في نفسة : والله وصيدة حلوة يا عبيدان ... هناك عاد بنات المدارس كلهن ..!!!

يالله أحسلي أتصل بالبرع اشوفهم إذا بخاوني لمسقط وإلا ؟؟!!!

عبدالله عرفتوه ؟؟ هو نفسه إلا طلع لرغد يعني يصير ولد عم طلال ... وشيخة هي نفسها إلي بمجموعة قوم الجوري << أم الأغاني تذكرتوها ؟؟؟

########################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
########################################



يالس ويشخبط في الطاولة ويفكر .. على طول نقز ..

سعوووووود .. سعوودوه أكلمك أنا ..

سعود : شوي شوي يا الأثول تو بيسمعنا الاستاذ ..

منصور : أقول خله يسمعنا .. وش يعني .. يرووووووح لاااااا !!!

سعود : هذا عندك انته ما مهم .. أنا واحد ما أبي أرسب على آخر سنة ..

منصور : أقول المهم .. شو رايك نقدم رحلتنا ليوم الثلاثاء ويا البنات ..

سعود لف على منصور بفرح : صدق والله ؟؟ والله ونااااسة .. بس كيف ما يستوي .. البنات يوم الثلاثاء ونحن يوم الأربعاء !!!

منصور : بنكلم المدير وبنجس عليه بكم كلمة .. وبحاول أقنعة بطريقتي الخاصة ..

سعود : والله إنك ما هين ..

منصور وهو يقوم من على الكرسي : أقول يالله قوم نروح نستأذن من الإستاذ عشان نروح للمدير ...

سعود وقف وياه : يالله ...

راحوا ووقفوا قدام الإستاذ ..

منصور : استاذ لو سمحت .. نحن نستأذن أنا وسعود شوي ...

الإستاذ وقف يطالعهم وهو ماسك قلم الصبورة : خيير شعندكم طالعين ؟؟؟

سعود بابتسامة لزوم المصلحة : رايحين عند المدير استاذ شوي نبيه بموضوع مهم ..

الإستاذ لف على الصبورة يكمل شرح ونظره على الطلاب : سيروا بس لا تتأخرون ..

منصور : ان شاء الله استاذ ...

وطلعوا منصور وسعود وتوجهوا لقسم الإدارة ... ودقوا الباب ودخلوا..

منصور + سعود : السلام عليكم ..

المدير نزل نظارته وترك إلي بيده ورفع راسه لهم : وعليكم السلام !! تفضلوا بغيتوا شي ..

منصور وسعود تقدموا ويلسوا على القنفات وفردوا ظهورهم على ورا وكـأن المدرسة مدرسة أبوهم ...

منصور وينقل نظره للمكتب : أبد سلامتك استاذ .. بس بغينا نطلبك طلب وعاد ما نبيك تردنا ..

المدير : لا ان شاء الله ما بردكم إذا كنت أقدر له ..

سعود : لا تقدر استاذ .. أصلاً طلبنا سهل وما يبيله شي ..

المدير : عاد قولوا وش هالطلب ؟؟؟

منصور بابتسامة : أبد استاذ .. طلبنا هو إنك تقدم رحلتنا لمسقط ليوم الثلاثاء !!!

المدير عقد حواجبه : ليوم الثلاثاء ؟؟؟؟!!!

سعود بابتسامة : أيوة يوم الثلاثاء ..

المدير : بس انتوا تعرفون إنه يوم الثلاثاء لمدارس البنات .. وبيصير زحمة وايد في المعرض لأن نص مدارس الباطنة بتسير المعرض يوم الثلاثاء .. ومعروف إنه موعد الأولاد يوم الأربعاء ...

منصور : بس يا إستاذ يصير تقدمها .. وبعدين انتوا ما تقولون إنه فيه زحمة في العدد والباص ما بيظم الطلاب .. خلاص يبوا باص ثاني صغير يشل مجموعة منا إلي حابين يسيرون يوم الثلاثاء ...

المدير : عارفكم أنا .. عشان البنات تبون يوم الثلاثاء .. عيل الطلاب كلهم يبون يسيرون يوم الثلاثاء مالا إنتوا ؟؟

سعود : لا والله استاذ .. نحن نبا نسير لان عدنا ظروف تمنعنا من السيرة يوم الأربعاء .. وعاد نحن خاطرنا نسير .. تعرف آخر سنة لنا وبعدها بنفتقد الرحلات في المدرسة ... عاد انتوا لازم تدلعونا شوي ... بتفتقدونا بعدين !!!

منصور طالع سعود بابتسامة وقال في نفسة : والله طلع ما هينن ..

المدير : أوكي ... بندرس الموضوع وبنرد لكم خبر .. وإن شاء الله خير ..

منصور قام : عاد استاذ ما أوصيك ... اهتموا بالموضوع ولا تهملونه !!

المدير : لا إن شاء الله بنهتم بالموضوع ..

سعود قام مع منصور : مشكور استاذ ما تقصر ..

المدير : العفو ..

وطلعوا من مكتب المدير فرحانين وراحوا يلفون شوي بالمدرسة .. ما لهم خلق للحصة .. وشوي إلا دق الجرس لروحة وكلهم طلعوا بسرعة ما صدقوا .. ومنصور وسعود راحوا الصف وشلوا كتبهم وطلعوا ...

#######################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#######################################


يالس في سيارته قدام بوابة المدرسة وينقل نظره بملل .. ويقول في نفسه : هفففففففف يعني لازم تتأخر هالتأخير .. خل حد يرجعها مرة ثانية من المدرسة ...

وبين ما هو يوزع نظراته لقدام انتبه لشي فوق سور المدرسة .. وكانت سيارته موقفة عدال السور ما شي مسافة غير شوي ..

حمد بعصبية : هيييييي انتي .. ما تستحييين يالسة فوق ؟؟!!!!!!!!

مريم كانت راكبة فوق السور ورافعة ريل ومنزله ريل وشعرها كان طالع .. لانها مخلية الشيله في جتوفها وما مغطية راسها .. كان لون شعرها صابغتنة أشقر فاااتح .. وقاصته بوي .. وتمص مصاصة وتتفرج على الرايح والراد .. وتكلم ربعها تحتها !!!

وبين ما هي مندمجة سمعت صوت نرفزها وشكله يناديها .. لفت راسها لقت واحد فاتح الدريشة مال سيارته للمقعد إلي عداله ( جنبه )
ويكلمها بعصبية .. لكن شكله ما كان واضح زين ..

حمد بصوت عالي وبعصبية : هي انتي ما تستحين راكبة فوق هاا !! نزلي أشوف نزلي !!!!!!!!!!!!!

مريم رفعت حواجبها : وانته شدخلك ؟؟

حمد : شو وش دخلني .. أقولج عيب عيب يا بنت .. تروعين ( تخرعين ) الأوادم .. أنا حسبتج قطوة مشردة !!

مريم عصبت من كلمته ونقزت من على السور ووقفت قدام دريشة المقعد إلي عداله : هي انته احترم نفسك فااااهم ... وكف شرك عني .. ترا ما بيحصللك خير .. فاهم ؟؟؟؟

حمد : الحمدالله والشكر .. شو بتسوين يعني .. تصدقين خوفتيني ..

مريم: لا والله .. جرب وشوف .. تراك بعدك ما تعرفني زين ..

حمد : لا أعرفج .. واضح إنج من الجنس الثالث .. يعني بوية .. وما أستغرب أي شي تسوينه .. بس على الأقل احترمي المدرسة إلي إنتي فيها .. ويوم بتطلعين سوي إلي تبينه ..


مريم والشمس صقعت راسها : احلف بس وأصدق ... لا تع..... !!!

قاطعتها رغد وهي تدفها من طرف صبعها : هي انتي بعدي شوي .. أبي أركب !!!

مريم صدق عصبت منها : هي انتي احترمي نفسج فاهمة !!

رغد ما سوت لها ويه وصدت على حمد أخوها : أقول حموووود حرك السيارة قبل لا أزوع ( أرجع ) من ناس واقفين فوق راسي !!!

حمد ضحك على إخته وعلى طول حرك السيارة بسرعة لانه صدق هاذي لوعتله بكبده ...

رغد لفت عليه بعصبية : لا تحسبني بسكت ... شو كنت تسوي إنته وياها .. هااا؟؟؟؟؟؟

حمد رجع يضحك بصوت عالي : ههههههههههههه من صدقج تو إنتي شاكة فيني .. لا ومع من مع .. ذيك البوووووية !!!

رغد : ما أدري عنك ؟؟!! شفتها تكلمك من الدريشة ... وما تباني أشك بعد !!!!!!

حمد : لا ما تسوي شي .. بس شفتها يالسة فوق سور المدرسة وشتمتها ... ونزلت هي معصبة ... وبس هاذي هي السالفة

رغد : وليش بالله شتمتها .. خلها تولي .. انته شدخلك هاا ؟؟؟؟

حمد : لا بس قهرتني .. واسغمضت ( عصبت) منها .. وما رمت أمسك عمري تعرفيني ...

رغد : لا فذي صادك .. تعطي في الويه .. لا وبعد ثقيل دم ...

يلسوا يتناقرون طول الطريج وبعدها وصلوا البيت ...

ونسو مريم إلي تسب وتلعن فيهم .. ويلست تتوعد فيهم وهي حدها ثايرة من العصبية ..

#####################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#####################################


طلال بعد ما أنهى مكالمته من عند يدة الجوري .. تنهد بقوة يستعد لمواجهته مع أهله ...

راح يصلي وبعدها نزل لقاهم على الغدا ينتضرونه .. سلم عليهم ويلس يتغدا بهدوء ... هذي عادتهم لما يتغدون كل واحد يكون ساكت وهادئ ..

طلال : الحمدالله شبعت .. ورفع راسه نقل نظرة بين أمه وأبوه وأخوانه .. ثم قال بجدية : بغيتكم بموضوع مهم ...

أبو طلال رفع راسه لولده البكر وطالعة بغموض : خير يا ولدي وش هالموضوع المهم !!!؟

طلال خذ نفس وتشجع : أنا بقول كل إلي عندي .. بس ما أبي أي مقاطعة لو سمحتوا ..

ثم كمل بثقة : تذكرون البنت إلي كلمتكم عنها يوم الخميس .. يوم كانو يطاردوني الشرطة ودخلت بيتهم .. لف على خواته التوأم وأمه .. وكمل كلامة بثقة أكبر ...وأمي وخواتي يعرفونها زين ويعرفون أهلها .. المهم ما بطول عليكم البنت أمس من رجعت من الملكة طاحت عليهم ... وطلعت محسودة .. ويابوا لها شيخ وقال لهم إنه إلي حاسدنها بنت .. ومواصفاتها هي إنها ما متزوجة ..

ولف على خواته وطالعهم بنظرة غامضة : يعني بتكون إلي حاسدة الجوري وحدة من ربعكن أو وحدة منكن !!!

مروة بصدمة : انته شتقول .. شتخربط ؟؟!!

منال : هي صح ... شو حاسدينها ما حاسدينها .. نحن ما نحسد !!

طلال بنفاذ صبر : وأنا قلت إنكن إنتن إلي حسدتنها ... انا قلت مواصفات يعني البنت صغيرة بعمركن هذا إلي قاله المطوع ..

فيصل باستغراب : وانته كيف عرفت كل هذا ؟؟!!!!!!!

طلال بعصبية : مو وقته كيف عرفت .. الحين لازم نتصرف .. لازم نجمع وضوء كل البنات إلي كانن بالملكة !!!

أبو طلال بهدوء : انته عارف شقاعد تقول ؟؟ انهبلت انته ولا شو !!!!!!

أم طلال قاطعت زوجها : الله يهديك يا بو طلال شو انهبل .. هذا كلام تقوله لولدك ... الولد ما قال شي غلط .. البنت محسودة والحسد ماهو بهين .. ولازم نتصرف مدام الحل عدنا .. ما يصير نوقف جذي وما نسوي شي !!!

فيصل معصب من أخوه وخاصة بعد ما سكته .. وعنده فراسة ميتين سؤال محيرينه ... بس ساكت لا الوقت ولا المكان يسمح ففضل السكوت مع إنه قلبة يشتعل نار على الجوري .. يحليلها أكيد الحين تعبانة .. الله يكون بعونها !!!

دلال وأخيراً نطقت : يبة كلام أمي صحيح وعين العقل .. مدام الحل معنا .. لازم نحن نتصرف ونساعدهم .. أنا صح ما أعرف هالجوري لكن شكلها طيوبة وعلى نياتها من كلام مرور ومنول ..

مروة : انزين كيف نيمع وضوء البنات .. البنات إلي بالملكة مب شوية .. لا وحدة ولا ثنتين .. يسد نحن وبنات عمي وخلاتي ..؟

منال : أصلاً ما نقدر نقولهم نبي وضوءكن عشان وحدة محسودة .. بيعصبن علينا ولا بيعطنا وضوءهن ...

طلال بملل : يالله تو هالكثر المسألة صعبة .. ما يبيلها سالفة .. البنات إلي في الملكة ما أعتقد يتجاوزن الثلاثين ..

منال : والعدد شوية برايك ..

طلال يعرف إنه السالفة ما هينة لكن عشان يسهلها على خواته ويخلي السالفة تعدي على خير : العدد يعتبر شوي ما وايد .. انتي فهمي ربعج ومروة تفهم ربعها ودلال كذالك .. وإذا على بنات عمج وخالاتج أنا مستعد إني أقنعهن ويكلمن إلي يعرفنه .. وبكذا تنحل المشكلة ...

أبوا طلال كان ساكت طول الوقت يبي يفهم طلال وأخيراً حس على طلال وإنه هالشي كله ما له داعي إلى إذا كان يحبها .. صحيح إنه دايماً يقدم عمل إنساني ويساعد الناس .. لكن مب بذي الطريقة وذا الإهتمام .. أبو طلال عارف طلال زين .. لانه يشابهه بكل شي ... فعشان كذا يفهمه من نظراته وحركاته ...

قام واقف وقال بحزم : سوا إلي بتسونا .. أنا مالي شغل .. لكن طلال انتبه لنفسك زين !!!<< ما متعود يقوله ينتبه لنفسه حتى لما يسافر .. مشى عنهم وخلاهم بحيرتهم يفكرون فيه !!!

فيصل مستغرب من أبوه ومن طلال بعد ... طالعه بنظرات تساؤل وحيرة : طلال شفيه أبوي ؟؟!!!!!!!

طلال استغرب من أبوه بس طنش .. لأنه هو الحين مشغول بموضوع الجوري .. ومشغول بالصفقة إلي أجلها .. وباجر لازم يسافر .. يعني لازم يحل موضوع الجوري اليوم .. وبين ما هو متعمق في التفكير .. سمع فيصل يزقره << يناديه ..

طلال وجه نظراته لأخوه وهو معقد حواجبة : نعم .. شتبي !!!

فيصل : أقولك شفيه أبوي ؟؟؟

طلال رفع حواجبه وفرد ادينه : وانا شدراني وش فيه .. لف على خواته وأمه وطالعهم بنظرات ترجي ..

طلال : هاا عاد ما أوصيكم .. أبيكم تسون كل إلي تقدرون عليه .. ولازم المشكلة تنحل اليوم لاني بسافر باكر !!

دلال بابتسامة : لا توصي أخوي .. ان شاء الله بنسوي إلي نقدر عليه وأكثر ..

مروة تقوم من على طاولة الطعام وتسحب منال من إدينها : يالله قومي نبدأ نخطط .. عشان يمدينا .. نحل المشكله بالليل ..

طلال طالعها باستغراب : شبتسوين !!!!؟

مروة تظرب إدينها على صدرها : أفى عليك .. معك العقل المدبر لا تحاتي .. بس انته اهتم بشغلك وتعال الساعة 9 بالليل بتحصل كل شي تمام !!!

طلال فرح لخواته وأمه إلي وقفوا معه وساعدوه ...

#########################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
#########################################


اليدة تسكر التيلفون واطالع بنتها وراشد بفرح : خلاص ان شاء الله ع الساعة 10 في الليل بيوصل طلال ومعه الوضوء ..

راشد : يدوه وانتي ليش واثقة فيه يمكن ما ينفذ وعدة ... وخاصة إنه المسألة ما هينة !!

اليدة : لا تحاتي أنا أعرف طلال زين ..

أم راشد : والله فيه الخير هالطلال .. ويزاه خير ما يقصر .. لو حد غيره ما بيهتم بالموضوع وبطنشة ...

اليدة : أنا الحين أحمد ربي وأشكره إنها ما طاحت على الأرض وانتقل الحسد إلى أهل الأرض !!!

أم راشد : الحمدالله رب العالمين ...

وصلت ميرة هي وأبوها سلموا ويلسوا ..

ميرة : عيل كل هذا يصير وأنا آخر من يعلم ..

راشد : خلاص عرفتي الحين .. يعني شو بيتغير في الموضوع إذا عرفتي الحين وإلى بعدين !!!

ميرة اطالعه من طرف عينها : بتتغير أشياء وايد يا حبيبي .. أول شي برستيجي ضاع لما ما قلتولي من الأول ...

وثاني شي ....

قاطعتها اليدة وهي تقوم : انتي بلا كلام فاضي وقومي بدلي ملابسج ولحقيني نحط الغدا ...

راشد يطالعها بابتسامة ..

أبو راشد : الله يهديكم ان شاء الله .. إلا صح نحن هنا بنتغدا وإلا فبيتنا ..

أم راشد : لا بنتغدا هنا .. أمي حلفت علينا تقول ما حد عدها ...

ميرة توها بتنطق إلى شافت أمها تحرها بعينها ..

قامت معصبة وتتحرطم بدلت وبعدها راحت تساعد اأمها ويدتها عشان يحطون الغدا تغدو ورقدو من التعب ..

اما عند الجوري وحليلها ما رقدت أبد لامة نفسها وترتجف وتقرأ على نفسها .. ومصبرة نفسها عشان ما تغث أهلها معها أكثر ...

############################################
يغار الحلا << بصبر على فرقاكم >>
############################################

أنتظر توقعاتكم وأرائكم بهالبارت ..
والسموحة كنت بنزل لكم فصلين بنفس الوقت لكن ماشاء الله كلهم هنا وما قدرت أنزل عذروني ..


رواية بصبر على فرقاكم / بقلمي

الوسوم
الحلا , تصبر , يغار , رواية , على فرقاكم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2025 07-12-2010 05:39 PM

الساعة الآن +3: 08:38 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1