غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 05-07-2012, 01:58 PM
صورة إنتظار الأمل الرمزية
إنتظار الأمل إنتظار الأمل غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 قصة أصحاب الأخدود





اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي

السلام عليكم ورحمة الله وبركااته



القــصـــــــــة



إنها قصة فتى آمن، فصبر وثبت، فآمنت معه قريته.
لقد كان هناك غلاما ، ولم يكن قد آمن بعد. وكان يعيش في قرية ملكها كافر يدّعي الألوهية. وكان للملك ساحر يستعين به. وعندما تقدّم العمر بالساحر، طلب من الملك أن يبعث له غلاما يعلّمه السحر ليحلّ محله بعد موته. فاختير هذا الغلام وأُرسل للساحر.

فكان الغلام يذهب للساحر ليتعلم منه، وفي طريقه كان يمرّ على راهب.فجلس معه مرة وأعجبه كلامه. فصار يجلس مع الراهب في كل مرة يتوجه فيها إلى الساحر. وكان الساحر يضربه إن لم يحضر. فشكى ذلك للراهب.

فقال له الراهب: إذا خشيت الساحر فقل حبسني أهلي، وإذا خشيت أهلك فقل حبسني الساحر.

وكان في طريقه في أحد الأيام، فإذا بحيوان عظيم يسدّ طريق الناس. فقال الغلام في نفسه، اليوم أعلم أيهم أفضل، الساحر أم الراهب. ثم أخذ حجرا

وقال: اللهم إن كان أمر الراهب أحب إليك من أمر الساحر فاقتل هذه الدابة حتى يمضي الناس.
ثم رمى الحيوان فقلته، ومضى الناس في طريقهم. فتوجه الغلام للراهب وأخبره بما حدث.


فقال له الراهب: يا بنى، أنت اليوم أفضل مني، وإنك ستبتلى، فإذا ابتليت فلا تدلّ عليّ.

وكان الغلام بتوفيق من الله يبرئ الأكمه والأبرص ويعالج الناس من جميع الأمراض. فسمع به أحد جلساء الملك، وكان قد فَقَدَ بصره. فجمع هدايا كثرة وتوجه بها للغلام .


وقال له: أعطيك جميع هذه الهداية إن شفيتني.

فأجاب الغلام: أنا لا أشفي أحدا، إنما يشفي الله تعالى، فإن آمنت بالله دعوت الله فشفاك.

فآمن جليس الملك، فشفاه الله تعالى.
فذهب جليس الملك، وقعد بجوار الملك كما كان يقعد قبل أن يفقد بصره.


فقال له الملك: من ردّ عليك بصرك؟

فأجاب الجليس بثقة المؤمن: ربّي.

فغضب الملك

وقال: ولك ربّ غيري؟

فأجاب المؤمن دون تردد: ربّي وربّك الله.


فثار الملك، وأمر بتعذيبه. فلم يزالوا يعذّبونه حتى دلّ على الغلام, أمر الملك بإحضار الغلام.


ثم قال له مخاطبا: يا بني، لقد بلغت من السحر مبلغا عظيما، حتى أصبحت تبرئ الأكمه والأبرص وتفعل وتفعل.

فقال الغلام: إني لا أشفي أحدا، إنما يشفي الله تعالى.

فأمر الملك بتعذيبه. فعذّبوه حتى دلّ على الراهب.

فأُحضر الراهب وقيل له: ارجع عن دينك. فأبى الراهب ذلك.

وجيء بمنشار، ووضع على مفرق رأسه، ثم نُشِرَ فوقع نصفين. ثم أحضر جليس الملك.

و قيل له : وارجع عن دينك.

فأبى. فُعِلَ به كما فُعِلَ بالراهب

ثم جيء بالغلام وقيل له: ارجع عن دينك. فأبى الغلام.

فأمر الملك بأخذ الغلام لقمة جبل، وتخييره هناك، فإما أن يترك دينه أو أن يطرحوه من قمة الجبل.
فأخذ الجنود الغلام، وصعدوا به الجبل.

فدعا الفتى ربه: اللهم اكفنيهم بما شئت. فاهتزّ الجبل وسقط الجنود. ورجع الغلام يمشي إلى الملك.

قال الملك: أين من كان معك؟

فأجاب: كفانيهم الله تعالى.

فأمر الملك جنوده بحمل الغلام في سفينة، والذهاب به لوسط البحر، ثم تخييره هناك بالرجوع عن دينه أو إلقاءه.

فذهبوا به، فدعى الغلام الله: اللهم اكفنيهم بما شئت.

فانقلبت بهم السفينة وغرق من كان عليها إلا الغلام. ثم رجع إلى الملك.

فسأله الملك باستغراب: أين من كان معك؟

فأجاب الغلام المتوكل على الله: كفانيهم الله تعالى.

ثم قال للملك: انك لن تستطيع قتلي حتى تفعل ما آمرك به.

فقال الملك: ما هو؟

فقال الفتى المؤمن: أن تجمع الناس في مكان واحد، وتصلبي على جذع، ثم تأخذ سهما من كنانتي، وتضع السهم في القوس، وتقول "بسم الله ربّ الغلام" ثم ارمني، فإن فعلت ذلك قتلتني.

استبشر الملك بهذا الأمر.
فأمر على الفور بجمع الناس، وصلب الفتى أمامهم. ثم أخذ سهما من كنانته، ووضع السهم في القوس ..


وقال: باسم الله ربّ الغلام، ثم رماه فأصابه فقتله.

فصرخ الناس: آمنا بربّ الغلام.

فهرع أصحاب الملك إليه وقالوا: أرأيت ما كنت تخشاه! لقد وقع، لقد آمن الناس.

فأمر الملك بحفر شقّ في الأرض، وإشعال النار فيها. ثم أمر جنوده، بتخيير الناس، فإما الرجوع عن الإيمان، أو إلقائهم في النار.

ففعل الجنود ذلك، حتى جاء دور امرأة ومعها صبي لها، فخافت أن تُرمى في النار.

فألهم الله الصبي أن يقول لها: ((يا أمّاه اصبري فإنك على الحق))


تحـــــــــاتــــــي
"إنتظار الأمل"










  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 05-07-2012, 04:04 PM
صورة كلمة ملوك الرمزية
كلمة ملوك كلمة ملوك غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


آۅڶ مــړـﮧ آعړف آڶڨڨصصـﮧ گآمڶـﮧ .. ~

ېزآڃ آڶڶـه خېـړ .. ~

ثآنگسس خېٺۅۅ .. ~ِ


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 05-07-2012, 04:21 PM
صورة يالطيف الروح الرمزية
يالطيف الروح يالطيف الروح غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


يعطيك العافيه ع الطرح الرائع
نتنظر جديدك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 05-07-2012, 05:31 PM
صورة عاشقةفوفو الرمزية
عاشقةفوفو عاشقةفوفو غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 06-07-2012, 02:34 AM
صورة الوفا طبع فيني الرمزية
الوفا طبع فيني الوفا طبع فيني غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


الله يعطيك العافية اول مره اقرا هالقصة
تسلم يمناك استفدنا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 06-07-2012, 06:47 AM
صورة غرسه أمل الرمزية
غرسه أمل غرسه أمل غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


يسلموووووووووووووووووووو يعطيك العافيه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 06-07-2012, 10:04 AM
صورة حياويه اقوى شى الرمزية
حياويه اقوى شى حياويه اقوى شى غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

جـــــــــــــــــــــــــــــزاك الله خيــــــــــــــــــــــــــــرا


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 06-07-2012, 10:33 AM
دلع بنات1417 دلع بنات1417 غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


سلمت الأيادي وجعل في ميزان حسناتك

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 06-07-2012, 09:20 PM
صورة احترت بدنيتي الرمزية
احترت بدنيتي احترت بدنيتي غير متصل
≾`أنثـے » بڕائحـہـ الـﯠژد`≿
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


للأسف في هالزمن ’ هالقصص خافيه عن الكثير


شاكره للطرح





.,


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 06-07-2012, 10:01 PM
صورة ملكة الشر الرمزية
ملكة الشر ملكة الشر غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة أصحاب الأخدود


اولا مره اسمع القصه معني قرته بالقران بس ماكنت اعرف القصه
يسلمووووووووووووو

موضوع مغلق

قصة أصحاب الأخدود

الوسوم
الاخدود , اصحاب
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
فضائل الصحابة رضي الله عنهم غـَيثُ السـماءْ حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 30 03-02-2012 08:50 PM
مسجات شوق 2010 sms ][®][ انا السويدي ][®][^] رسائل جوال - مسجات - وسائط - sms - mms 25 04-11-2010 12:33 PM
مسجات حب و مسجات شوق ومسجات وداع و مسجات اعتذار و مسجات عتاب ! غلاهم كلهم ! رسائل جوال - مسجات - وسائط - sms - mms 21 14-09-2010 03:05 AM
كل مايتعلق بفتوى الشيخ الفقيه صالح بن محمد اللحيدان عن أصحاب القنوات الفضائيه غايتي الجنـه مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 6 07-10-2008 03:02 PM
أصحاب الأخدود أسمر الجنوب مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 3 23-06-2007 10:37 PM

الساعة الآن +3: 12:01 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1