غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
الإشعارات
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 14-07-2012, 02:35 AM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي


عمر الكٺمان ماينفع .. عسى البوح افضل ..

روايــہ بقلمي اعيش واقعہا بمّرھ وحلوھ .. اعيش احداثــہا .. انا ھي ٺلك الروايــہ .. مـہما كانٺ .. إلـآ انــہا ٺخٺصر ما يمكن أن يحدث .. من نسج الخيال الواسع الممزوج بالواقع المرير .. روايٺي الاولى بين ايديكم .. لا اعرف ما اذا قد ٺناسب اذواقكم .. لكن كٺبٺــہا لنٺشارك المشاعر .. ف ارجو ان ٺنال اعجابكم ..

ذبحني شوقــہ ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 14-07-2012, 02:38 AM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع .. عسى البوح أفضل / بقلمي


الاب ممدد على فراشــہ يٺألم من شدة مرضه الذي اصابــہ قبل عدة سنواٺ ، بجانبه ابنه الذي لا يٺعدى الخامسة عشر من عمره ، مغلق عينيه يٺذكر احداث مرضه ، يٺذكر كيف اكتشف هذا المرض ..

الدكتور : سيد فيصل ، انت مؤمن بقضاء الله وقدره صح ..

فيصل : اكيد ، بس طمني يادكتور ..

الدكتور : انت تدري ان الطب مب متقدم الحين في الدوحة ، حتى المستشفى عبارة بيت شعبي قديم ، صحيح ان فيه دكاترة ، بس بعد ، مافي لا أجهزة طبية وحتى بعض الادوية مب متوفرة ..

فيصل : دكتور شفيك تتكلم بالالغاز ، بعدين انا كنت ياي اخذ علاج للزكام والكحة .. هلكووني ..

الدكتور : مثل ما قلت لك ، انت مؤمن بقضاء الله وقدره ، احنا اكتشفنا ان فيك مرض ، ومب اي مرض ، مرض خبيث .. انت لازم تسافر وتتعالج ، العلاج مب متوفر هني ..

فيصل : ..............

الدكتور : المرض يوم اكتشفناه ، ماكان في بدايته ، يعني صار له فترة ، وهو السبب اللي خلاك تتعب الايام الاخيرة ..

فيصل : حمدالله على كل حال .. ( وعسى ان تكرهوا شيئا فهو خيرا لكم )

الدكتور : العلاج متوفر برع الدوحة ، انا مابي احطمك بس انت لازم اتعرف ان المرض اللي فيك خبيث .. راح يقدرون يوقفون انتشاره في كل جسمك ، بس فترة مؤقته ..

فيصل ( مغمض عينه وفخاطره ) : ااخ وعيالي اشلون راح اجمعهم .. الله المستعان .. والحمدالله على كل حال ، الدكتور راح عنه وخلاه يفكر ..

فتح فيصل عيونه على الواقع ، كان يتألم .. يحس انه مب قادر يتنفس ، ويمبه ولده خاايف عليه يصييح ، خاايف يفقد ابوه ، وفراق الاب وشوفت عذابه يدام عيون عياله مب هين ..

الولد : يباا فيك شي ، تحس بألم قوول تكلم !!
الاب ( فيصل ) : لا ياوليدي مافيني شي ، بس خلاص انا نهايتي قربت ..

الولد : لا بياا لاتقول جذي الاعمار بيد الله

الاب : ادري ياخالد بس انا المرض تمكن مني ، عقب ماقدرت اقاومه عشر سنوات .. المرض اللي فيني خبيث ، مهما حاولت اعالجه راح يتمكن مني ، وجسم الانسان ضعيف ، والعلاج ماكان متوفر ..

خالد : بس يباا انت كنت تسافر وتتعالج ، واايد اختفيت عنا وخصوصا في الفترة الاخيرة ، وكنا صابرين على فراقك و فينا امل انك ترد لنا سالم معافى .. ترجع لنا بو خالد القوي ، اللي الكل كان يخاف منه ، اللي الكل يذكره بالخير ..

الاب : ايي انا صح كنت اسافر عشان اتعالج ، بس العلاج كان يعذبني اكثر من المرض نفسه ، اجهزة وابر و وادوية تخدرك ، انا كرهت العلاج اللي سبب لي اغلب المعاناه ، صحيح انه كان يوقف انتشار المرض فتره بس كان يعذذب ، كررههتته من قلبي و قررت اني اوقف العلاج واتفرغ لكم ..

خالد : لنا انا و امي صح !! بس دام انك وقفت العلاج ، ليش كنت تسافر وتبعدنا عنك ، ليش تحرمنا من وجودك ..

الاب : اسف ياولدي اسمح لي وسامحني على هذا الشي ، ترا مب بيدي .. انا اشتاق لكم اكثر من ما تتصورون . بس اذا كنت عندك انت وامك ، اشتاق حق .. ( قال بغصه ) اخوانك ..

خالد ( بصدمة ) : يباا انت اي اخوان اللي تتكلم عنهم انا وحيدك ، كنت اتمنى يكون لي اخو بس كنت اتقول لي الله ماكتب .. اي خوان هذولا اللي طلعولي فجأة .. لا يبا انت المرض اثر عليك ، وخلاك اتقول اشيا ماصارت ..

الاب : لا ياوليدي .. اللي قلته صح مليون بالمية .. مثل ماسألتني انا ليش كنت اسافر دام اني وقفت العلاج ، وهذا الوقت المناسب اللي تعرف كل شي ، لازم اتعرف الحقيقة ، ياوليدي .. انا كنت تاجر عود ولا ازال ، لكن ساعات تجارتي لازم تكون برع الدوحة .. واغلبها كانت في الكويت والامارات .. كنت اساافر بالشهور ، كنت ابي احد يشاركني تجارتي هناك بس مالقيت احد اامنه ، طبعي وانت تعرفني ، ماأثق في احد ، كنت خايف اني اوثق في واحد بعدين يغدرني ، ماراح تقدر توصله لانه بيكون في بلده غير اللي انا فيها ، كنت احس اني وحيد بدون احد ، كنت محتاج احد يونسني ، ومثل ماتعرف ياخالد ترا الشرع حلل اربع
خالد (بصددممه): شنووو يعني انت متزوج ثلااث غير امي !!!

الاب : هههههه لا وليدي .. انا تزوجت بس مرتين من عقب ماخذت امك ، امك هي حبيبتي زوجتي الاولى ، بس كنت مضطر اني اتزوج عليها .

خالد ( لازال منصدم ) يعني اخواني منهم يبه ، ( وبهمس ) : مستحييل

الاب : وليدي .. خالد حبيبي اسمعني ، انت كنت لازم اتعرف بهالموضوع ، خفت اني ماقدر اقولك ، قلت حق امك ووصيتها تقولك بس امك انهارت ، اول شي مرضي بعدين سالفة زواجي ..
خالد : يعني امي كانت تدري ، بس من متى !

الاب ( هز راسه بـ أي ) : قلت لها اول ماعرفت اني مريض ، خبيت عنها المرض وقلت لها ، بس امك مرة عاقلة وفاهمة ، وتقبلت الموضوع ، وكل مرة تقول متى راح تييبهم ، وانا اقول لما يكبرون راح اييبهم ، ماقدر احرمهم من خوالهم وخالاتهم ، انا مثل ماتعرف ماعندي لا اعمام ولا عمات ، وكنت وحيد امي وابوي توفى لما كنت ف بطن امي ، يعني ماعندي احد ، غيرك انت وامك هني ، وامي الله يرحمها ، ربتني احسن تربية ، وطبعا بمساعدة بو احمد رفيج ابوي ، رباني مثل ولده احمد ، انا واحمد تربينا مع بعض ، هو اخوي اللي مايابته امي ، ابوه ماكان يفرق بيني وبين احمد ، من كثر مايحبني زوجني بنته ، اللي هي امك ، استانست اني راح اتم قريب منهم للابد ، والحين الوصي عليك انت وامك خالك احمد ، اوعدني انك تسمع كلامه وتلبيله طلباته وتطيعه مثل ابوك ، تراه غالي ، وادري انه راح يهتم فيك ، مسكين الله احرمة من شوفت عياله في الدنيا ، و ماراح يفرط في ولد اخته ورفيج عمره ..

خالد ساكت مايعرف شيقول ، بس فز من مكانه لما شاف ويه ( وجه ) ابوه يتغير وكشر .. ومسك مكان قلبه بقو وقام يتعصر ..

خالد : يممممااااااا اللححقييييينييي ، ابووووووي تعبااااااااااان يمااااااااااااا تعااااااااليييييي ..

الاب : ياوليدي .. اخـ ـ ـو ا ا نــ. ـك ... الـ. و صيــ ـيه ، اشششههههدد انن لااا اله الا الله ..

مـــــــــــــــــــــــــــــااااات

خالد مب قادر يتحمل ايجوف ابوه بهالحالة ، قام يصيح ويصااارخ امه يات ركض وتصااارخ ، بيت الجيران اسمعو صراخ في البيت ، الكل تيمع ، وحاولو يكسرون الباب ، لانهم فقدوا الامل ان اي حد يفتح لهم من كثر ماطقو الباب .. كسروا الباب ودخلوا اول وااحد دخل احمد ، بس انصدددممم رفييج عمره ماااااات فيييصل الغاااالليي ماااات لــاااااا .. انا لله وانا اليه راجعون ..
دخل بهدوء ، حاول انه ماينهار عشان ولد اخته واخته ، باسه على راسه وغطااه بشرشفه الابيض .. و راح عند اخته اللي من الصدمة تمت واقفة في مكانها ، ولمها بقوو حاول يمسك دمووعه بس مااقدر .. فقدت الغالي فقدت اخوي فقدت رفيج عمري .. الله يرحمك .. الله يرحمك ..

احمد : عظم الله اجرج ياختي .. عسى الجنه مثواه يارب .. الله يرحمه

الاخت (تشااهق ) : ..........................
...................
و بعد مرور يوم كامل ارتاح فيصل في قبره ووصل الخبر حق اهل الكويت والامارات والكل حزن عليه ، عبدالعزيز ( ولده الثاني من الاماراتيه ) انهاار .. من سمع الخبر ، طاح عليهم ويابوله دكتور في البيت ، قال ان تعرض لصدمة قوية .. جاسم( ولده الثالث والاخير من الكويتيه ) كان يجوف امه تصييح وصارت مثل المينونة استغرب مافهم .. ولمح دموع خاله .. راح عند خاله ببراءة الاطفال

جاسم : خالي اشفيك تبجي !!

الخال (يمسح دموعه ) : ماكو شي ، بس تعرف بابا ؟؟!

جاسم : ايي اكيد اعرف ابوي .. اشتقت له ابي اجوفه ..

الخال ( ماقدر يمسك ادموعه على ولد اخته اللي ماتعدى الست سنوات .. وفقد ابوه وهو ماشبع منه ) : انا بعد ابي اجوفه ، بس هو خلاص راح عند الله ..

جاسم ( ببراءة ) : انزين ليش امي اتصييح بقوو ، عشان بابا راح ، اصلن هي كل مرة تصيح لما يروح ، اكيد راح بدون مايقولها مع السلامة .. لانها قاعده تصييح بقوووه

الخال لم جاسم بقو و تم يصيح .. مب هين فراق الاب .. وجاسم مافاهم شي ..
----------------------------------------------------

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 14-07-2012, 02:40 AM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع .. عسى البوح أفضل / بقلمي


بعد عشر سنوات

خالد تخرج من الجامعة ، وما نسى اخوانه ، طول فترة الدراسة وهو يفكر فيهم ويحاتي اشلون يجمعهم ، مايبي يعيش وحيد ، يبيهم معاه فكل وقت ، مشتااق لهم قبل لايشوفهم ، بس خايف انهم مايتقبلونه ، مايرضون يعيشون معاه في الدوحة .. يخاف ان الدنيا غرتهم ، يخاف انهم مايدرون بوجوده ، بس تذكر اخر جملة قالها له ابوه : اخوانك .. الوصية .. تذكر خالد الوصية وراح عند خاله احمد اللي ساكن يمبهم ، طق الباب وفتحله احمد الباب
احمد : حياك خالد اتفضل
خالد : هلا خالي الله يحييك ، شعلومك !!
احمد : حمدالله بخير بس السكر متعبني شوي ..
خالد : سلامتك خالي ماتجوف شر ..
احمد : امين
خالد : خالي ، تذكر سالفة اخواني ..
احمد : دريت !!
خالد : ايه ابوي قاللي قبل لا يتوفى .. بس ماعرف عنهم شي .. يعني ماعرف هم كم واحد ، كبار ولا صغار .. وكنت متردد اني افتح معاك هالسالفة .. بس الحمدالله قدرت ..
احمد : بالعكس ياخالد .. انا كنت ناطرك تجيني وتسألني بس من جفتك تأخرت قلت يمكن امك او ابوك ماقالولك ، خفت اشلون افتح معاك الموضوع .. بس اسمعني .. انا بقولك عنهم .. ابوك الله يرحمه تزوج ثنتين عقب امك .. الاولى إماراتية ، وعندها ولد واحد اسمه عبد العزيز ، اصغر منك بسنتين ، والثانية كويتية ، وهي بعد عندها ولد واحد اسمه جاسم عمره ١٦ .. يعني انتو ثلاثة ، وابوك وصاني اعطيك الوصية ، واحس ان هذا الوقت المناسب اللي لازم اعطيك فيه الوصيه
خالد : .................
احمد : ثواني راح اييبها ..

وبعد دقايق دخل احمد ومعاه الوصية وعطاه لـ خالد .. خالد تردد يفتحها الحين ويقراها ولا بعدين ، قرر انه يفتحها عقب لما يرد بيته وعلى راحته يقراها ..

احمد : ماراح تقراها الحين !!
خالد : لا خالي ، ابي اقراها في البيت على راحتي او يمكن افتحها باجر
احمد (تنهد) : براحتك ياوليدي
خالد : خالي شفيك احس ان فيك شي !!
احمد : مافيني شي ياخالد ، هذاني يدامك بصحة وعافية
خالد : انشالله دوم بصحة وعافية ، بس احسك متضايق ، قولي في حد مضايقك ، في حد قايلك شي ومزعلك !!
احمد : لا لتحاتي مافي شي مضايقني ..
خالد (باس احمد على راسه ) : انزين خالي شرايك تغير جو وتجي معاي انت و خالتي تتغدون عندنا ..
احمد : ماردك ياخالد و ماعاش من يردك ياوليدي ..
خالد : خلاص عيل ننطركم (قام من مكانه وسلم على احمد ) يلله خالي انا رايح الدوام الحين ، اشوفك علغدا انشالله ..
احمد : مع السلامة الله يحفظك يارب

في هذه الاثنااء لكن في مكان بعيد عن الدوحة ، في مكان ما على ارض الكويت :
الام : جسووم ويهد قووم ادرس لا اكسر الخيزرانة على ظهرك ..
جاسم : يماا والله ملييت ماابي ادرس ، يعني شنو بستفيد ، اكا انتي مادرستي ، حتى حرف ماتعرفين تكتبين وعايشة حياتج ..
الام : اللهم صبرني ، (بصراخ ) جسييموووه والله العظيم ان ماقمت الحين ودرست الحين لاأخلي خالك يلسبك تلسب بالعقال ..
جاسم (بخوف) : لاا كلله الا خالي وعقاله اروح ادرس احسنلي ، وبنجوف اخرتها مع هالدراسة اللي ماتييب ولا تودي ، مادري شحقه غاصبيني عليها ..
الام : رووووح ادرس ولا تتحلطم علينا (في خاطرها ) والله ياولدي موبيدي اقسى عليك بس عشان مصلحتك وربي ، خايفة اخوانك مايعرفون بوجودك ، او مايعترفون فيك ، لازم تبني نفسك بنفسك وانشالله راح تصير دكتور ومن احسن دكاترة الكويت والدوحة بعد .. اخخخ وينك يابو خالد فقدنااااك رحت عنا وتهنا بالهدنيا اللي مامنها امان ، الناس تغيرت والزمن تغير ، والناس كل همها الفلوس .. الله يرحمك ياارب ( نزلت دمعة من عيونها بدون ماتحس )
في نفس الوقت مر جاسم من يدامها يمشي على اطراف اصابعه عشان امه ماتسمعه عباله انها راحت غرفتها ، يبي يروح مع عيال الفريج بس انصدم لما جافها يدامه ، وزادت الصدمة لما لمح دمعتها
جاسم : يماا اشفيج
الام (قامت من سرحانها) : ما .. لاا مافيني شي
جاسم : يمااا ليكون زعلتي عشاني قلت عنج جاهلة ماتعرفين تكتبين وتقرين
الام : لا ، حبيبي انا مازعل منك .. مالي غيرك بهالدنيا ..
جاسم ( يلم امه بقو ويبوس يدها ) : الله يخليج لي يا يما ..
الام : درست !!
جاسم : هاا ، اي .. لاا شسمه هاي .. ايي كنت راايح اشرب مااي .. ايي ابي ماي عطشان ..
الام ( تتصنع العصبية ) : جسوووووم وبعدين معااك ..
جاسم : خلاص والله والله توبة بروح ادرس (وبهمس ) كلها سنتين وافتك
الام : الله يوفقك
جاسم : امين

فلنترك جاسم مع والدته ، ونذهب الى اهل الامارات ( عبدالعزيز )
------------------------
عبدالعزيز متوهق بـولده مشعل اللي عمره ثلاث سنوات .. ومرته في المستشفى ..

وهو بطريجه للمستشفى ..

عبد العزيز : مشعل شعوول حبيبي اهدا ، اشششش اششششش .. لا تصيح ، حبييبيي ماما في المستشفى عندها بيبي .. احين بنكون عندها

مشعل : بيبي .. واااء واااااااء يماااااااا اماااياا .. ابيي مااا ماااااااا

عبداللعزيز ( عصب ) : بااااس .. ( فخاطره ) اخخخخ شسوي ويينج يأم مشعل ، رحتى وتركتيني وخليني مع مشعل الصيااح ، من اول مانولد كل حياته صياح في صياح ، يخاف من ايجوف اي حد غريب ، الظاهر اني راح اخليه يدخل مدرسة داخلية عسكرية ، الا اكيد ..
مشعل : بابا ، ابي اميي ..

عبدالعزيز : يلاا وصلناا

مشعل اكتفى بأنه يسكت عن الصياح ..

دخلو الغرفة اللي فيها ام مشعل ( مهرة ) ..

عبدالعزيز دخل وباسها على راسها : حمدالله على السلامة حبيبتي ..

مهرة : الله يسلمك

بس مشعل اول مادخل شاف سريرين صغار يمب امه ، استغرب وصاده فضول ايعرف شنو هاذي المخلوقات اليديدة .. رااح يبي يطل بس ماقدر ، كاان قصيير مايطول ، عصب وراح جاب كرسي وركب فوقه وانصصدمم .. رااح يتفحص الشي اللي يدامه ، اعجبته الخدود قام يلعب فيها ، بس جاف ان الشي مربوط مب قادر يتحرك ، حاول وحاول لين ماقدر يفك المهاد .. طلعت يدين البيبي ، وبدا يتمغط راح مشعل مسك يدين البيبي ، والبيبي مسكه بعد ، استانس مشعل عليه ، تم يضحك ، حط يده الثانية على فم الطفل ، والطفل عباله رضاعة وقام ياكل يد مشعل ، بس التفت لما جاف ان في بيبي ثاني نسسخخه من الاول ، استغرب والتفت على امه وابوه

مشعل : انين ( اثنين )
قام عبدالعزيز وشاله : ايوة اثنين ، ( اشر على الاول ) عبدالله ( اشر على الثاني ) وعبدالرحمن
مشعل : عدالله عدلحمن
عبدالعزيز : ايواا ..
مشعل ( ببراءة ) : حلويين
عبد العزيز : تبي تشيله ؟!
مشعل ( هز راسه بـ أي ) : ...............
قام عبد العزيز وخذ عبدالله وحطه فحضن مشعل ، مشعل مستانس حيييل يلاعبه ويغني له ويهزه بنعومة ورقة الاطفال
ام مشعل : تدري عزوز ، كنت خايفة انه مايتقبلهم ويضربهم ، تدري طبعه شراني
عبد العزيز : شراني بس حنون ، امم بس مب جنه حجمهم وااايد صغيير ، يعني لما مشعل انولد كان شوي ثقيل اتحسين انج شايلة شي ، بس هذولا واايد اخفاف
مهرة : عاادي ، لانهم توأم بيكون حجمهم صغير ، بس بعد لما انولد مشعل كان شوي حجمه كبير ، لان اذكر جارتنا ام زايد ولدها كان حجمه اصغر من مشعل معنه اكبر منه بشهر ..
عبدالعزيز ( مفهي ماسمع ولا كلمة من اللي قالته امل مشعل ) : ......................
مهرة ( استحت ) : عزوووز شبلاك فهيت فيـ ويهي ..
عبدالعزيز ( لايزال على نفس الحاله ) :............
مهرة : عزيييزان
عبدالعزيز :هممم
مهرة : شبلاك ازقرك ماترد !!
عبدالعزيز : همممممم
مهرة ( من الحياء والخوف فرصه على فخذه )
عبدالعزيز : اححححح ايييييي عورتييني شو بلاج ، جي الواحد يفرص !! .. شسويت لج اناا
مهرة ( كامته الضحكة ) : ككننت سررحاان ..
عبدالعزيز : عادي مرتي وكيفي ..
مهرة : انزين بس تراك تخرع
عبد العزيز ( بوز مثل اليهال) :عيل انا اخررع هاا .. خلااص لا ترمسيني ولا انا ارمسج زيين ..
مهرة : يالياهل ، جوف حتى مشعل مستغرب يقول شبلاه ابوي ..

عبدالعزيز : كييفيي مااعلي من غيري ( راح وانسدح في حضن مهرة ) اروييج منو الياهل الحين ..

مهرة : عزوووز قووم لاتجي النرس وتجوفنا جي .. فشيييله

عبدالعزيز : لا مااني قايم

مشعل حس بغيرة من ابوه بس ماقدر يتحرك لان عبدالله فوق حظنه : بابا .. انتاا ستسسويي ( شتسوي ) !!

عبدالعزيز : ماسوي سي .. بس ناايم في حضن ماامي ..

مشعل : ماما مالتي ، انتا ماماتك فبيت يدوه

عبدالعزيز : بس انا ابي ماماتك .. حلوة وانا احبها .. وهي بعد تحبني اكثر منك ..

مهرة : عزووز شفيك ، تراه ياهل مايفهم

عبدالعزيز : اشششش انتي لا تكبرين راسه محد دلعه غيرج .( التفت لمشعل وطلع له لسانه ) .. حرررة انا في حظنها .. انت صرت ام عبدالله ، وماما صارت امي ..

مشعل ( عصصببب ) : لاااااااااااااااااااااا هي امي انا وعبودي بث ، انت لاااااا .. انااا مووو امم عبوود ، خوووووذ مناات ماحبت تلللث ، مشعل قام يتحرك بحركات غريبة يضرب الارض بريوله ، ورفع يده وسواها بكس واستعد انه يضرب عبدالله على بطنه

الام (خاافت ) : عبدالللله مشششعل
نفس الوقت عبدالعزيز ( بعصبية ورفع ايده يعطي مشعل كف ) : ممممممشششششششعععععللللللللللللللل

مهرة قامت تبي تحمي مششعل من ضربة عبدالعزيز : عبدالعزيزز لاااا آآآآآآآآآآآآآآآآآآه


لحظة صمت والكل منصدم

مهره : آه ، الجرح ينزف ... ازقر السستر بسسـ ــ ــــ ــرعه عـ ـزيـ ـز ز ز ..

عبدالعزيز ضغط الزر الاحمر المخصص لمناداة السستر .. بس السستر تأخرت .. راح ركض ويصرخ في ويه السسترات ، خافو السسترات ومن حالة عزيز اللي تخوف ، بس دخلت النرس عقبها طلعت وقالت : مددام في جيين (زين) بابا هادا منشان عملية مافي صير زين

عبدالعزيز : شنوووو العملييية ماانجححححتتتت ، صج انتو الواحد مايعتمد عليكم ، من جفت ويهج عرفت ان السالفة ماراح تعدي على خير

السستر ( خافت ) : لا لا لا بابا ، عملية مال مدام كلللو اوكيه . بس هي لازم مافي يتحرك منشان هادا في خياطة مال قيصرية ..

عبدالعزيز : انززززين وشلووون قاااام ينزف جرحها ، هاذا دم شلوووون يطلع ( في خاطره ) اعوووذ بالله حتى كلاامي كسرته والسبه هاذي .. استغفر الله ..

السستر : لاان مدااام يمكن في حرااك شكل غلط .. منشان جدي دم يتلع .. ( وفخاطرها ) : مجنوووووون هييه ..

عبدالعزيز : خلاص سيري جوفي شغلج ، واذا دقيت الزر تعااالي بسررعة فااهمه ..

ترك الممرضه تتحلطم داخل قلبها ودخل الغرفة الخاصة بـ مهره ..

عبدالعزيز : اسف مهرة ، والله ماكان قصدي ..
مهرة : لاتكلمني ، واطلع برااا ..
عبدالعزيز : شفييج شسويت انا ..
مهرة : لا صجج ، كل هاي وماسويت شي ، انت كنت بتذبح ولدك وتضربه ، تراه صغير ، وبعدين نسيت ان عبدالله في حظنه يمكن يصير فيه شي بعد لا سمح الله .. يللله اطللع بررررع ..
عبد العزيز : مهروو شفيج انا ما كنت بطقه ، بس رفعت يدي .. واخرعه عقب اقرص خدوده .. وبعدين انا ولا مرة رفعت يدي عليج ولا على عيالي .. يعل ايدي الكسر قبل لا اضربكم .. بس انتي متسرعه واايد ونسيتي نفسج انج مسوية عملية ..
مهرة : .................:
عبدالعزيز : مهروو عااد يلله ردي علي
مهرة : ...................
عبدالعزيز : خلاص مهوورتي لاتزعلين على شي باايخ ، والله مايصير جي خلينا نسوولف ونقعد مع بعض .. بشتاقلج خصوصا انج راح تنفسين في بيت امج ، ابي استغل كل دقيقة و ثانية قبل لا تروحين بيت امج ..

مهرة :.............

عبدالعزيز : مههههراااااا
مهرة : ههههههههههههه خلاص ، ياازين شكلك وانت تترجى ، شوي واحسك تصيييح .. حبييييب قلبي واللله ، الله لا يحرمني منك ..
عبد العزيز : احم احم من قدي ، انزين شسمه !!

مهرة : شنو شسمه .. !!!!!

عبدالعزيز : مايصير نطلع اليهال برع شوي يعني .. ابي شوية خصوصية ..

مهرة تضحك بحياااء : هههههههههه لا مايصير وين بحطهم انشالله ..

عبد العزيز : عادي في الغرفة اللي كانو فيها اول مانولدوا ..

مهرة : لا مايصير هاي بس حق المواليد اليدد ..
عبدالعزيز : لحظة ثوواني الحين برد
مهرة : وين !!!
عبد العزيز : احين بتعرفين ..

طلع عبدالعزيز ودخل عقب خمس دقايق ومعاه سسترين .. وخذوا اليهال .. وخذوا مشعل معاهم بعد ..

مهره : وين توديهم .. هي انتي وين تودين عيالي !!!
عبدالعزيز : في الغرفة اللي يهتمون في اليهال .. تكذبين علي واتقولين مايصير هاا ..

مهره ( تحاول تغير السالفة ) : انزين عاادي يعني شبيصير اذا خليتهم هني ، انت وااثق انك تقدر اتسوي شي مثلا ..

عبدالعزيز ( ضحك على تفكيرها ): ههههههههه ، لاا بس عشان مايصيحون ويقطعون الجو علينا ..

مهرة : انزين مشعلوه وينه !!

عبدالعزيز : ياااربي .. ذبحتيني من كثر ماتسألين .. وصيت السستر توديه غرفة الالعاب ..

مهرة : هههههههه انزين حبيبي ..


في الدوحة ، وقت الغدا :
خالد : احم .. يما ، خالي ، مرت خالي ، زوجتي العزيزة .. انا اليوم اجتمعت معكم عشان اخبركم بشي لازم كلكم تعرفونه

الكل يطالعه وعلامات التعجب في وجيههم ..
الام في نفسها : ليكووون سواها وتزوج من ورانا على زوجته .. والله لا اذبحه .. استغفر الله ..
زوجته ( عند ) في نفسها : شعنده ، من الصبح واهو مب على بعضه .. الله يستر

خالد : مثل ما الكل هني يعرف ان ابوي الله يرحمه كان متزوج وعنده عيال صح !! .. آنا انشاءالله راح احاول ارتب وضعي واسافر انا لازم الاقي اخواني ، ابوي وصااني عليهم قبل ما يتوفى ، وكاتب في وصيته ، صررت كل يوم احلم فيه يقوولي : اخوااانك ، انا لازم انفذ وصية ابوي الله يرحمه .. ابيكم تسامحوني وتعذروني اذا غبت عنكم فتره طويلة ، لاني يمكن اطول هناك ..
الام : روح ياوليدي ، روح الله يوفقك ، هذولا اخوانك وعيال الغالي .. روح يمة الله يرضى عليك .. وانشالله تلاقيهم
الخال : يابوفيصل انا انشالله راح اجي معاك ، يمكن افيدك بشي ..
خالد : لا خالي اسمح لي بس مثل ماتعرف انت ماتقدر تترك مرتك بدون ريال في البيت بروحها، وهم امي بعد ، لازم وااحد منا يكون عندهم ..
الخال : بس
خالد (يقاطعه ) : خاالي اصلن حتى لو انت فكرت ، راح تغير رايك وماراح تجي ..
الخال : بنتم في الدوحة وامرنا لله .. يالله يارب تلقاهم وتكحل عينك بشوفتهم ..
الكل : آمين
خالد ( التفت لعند مرته ) : وانتي يام فيصل ماوصيج على فيصل و تركي و دانة ..
عند ( الدموع بعينها ) : لاتطول وحااسب على عمرك ..
خالد ( يمسح دموعها ) : تو الناس ع الدموع حبيبتي ، بعد اسبوع راح اسافر ، شدعوه من احين مشتاقتلي !!
عند : اشتاقلك حتى وانت يمبي ..
الام : استحووا على وجيهكم ترا احنا هنيي ، الله يرحم ايام اول البنت ماكانت ترفع عينها ..
الكل : ههههههههههههه

--------------------

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 14-07-2012, 02:41 AM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع .. عسى البوح أفضل / بقلمي


ومن هنا يبدء مشوار البحث عن الاخوة ، متلهف جدا للبحث عنهم ، لكن لايعلم ما إذا سيتقبلونه في حياتهم ام لا .. ومن هنا سوف تبدأ احداث روايتي ، بعد عشرين سنة او بالاصح ثلاثون عاما بعد وفاة الاب فيصل الذي تمنى داائما بأن يحظى بحفيد يناديه بـ ( ابوي العود ) او ( يدي ) لكن وافته المنية قبل ان يحقق الله مناه ، و اتمنى بأن تكون هذه البداية افتتاحية جميلة لهذه الرواية ، قد لاتكون وااضحة جدا ، لـكنها ستتضح فيما بعد في الاجزاء القادمة بإذن الله تعالى ..

سيكون التنزيل بإذن الله تعالى كل سبت في الساعة السابعة مساءً بتوقيت الدوحة و مكة المكرمة ، وقد يصبح التنزيل في يومين من الاسبوع اذا راأيت ان هنالك من تفاعل معي وشجعني لإكمال هذه الرواية
ذبحني شوقــہ ..


تعديل ذبحني شوقه; بتاريخ 14-07-2012 الساعة 03:32 AM. السبب: ..
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 14-07-2012, 03:29 AM
صورة @ ملاك @ الرمزية
@ ملاك @ @ ملاك @ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع .. عسى البوح أفضل / بقلمي


بداية حلوه و مشوقة و أنا أول متابعة لك واصلي أبداعك ياقمر

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 14-07-2012, 04:32 AM
صورة ♫ معزوفة حنين ♫ الرمزية
♫ معزوفة حنين ♫ ♫ معزوفة حنين ♫ غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع .. عسى البوح أفضل / بقلمي





حياك الله ..

اطلعي عالقوانين لاهنتي ..
][ https://forums.graaam.com/458176.html ][

وموضوع القضايا راح يفيدك كثير حتى تتلافي اغلاط غيرك ..
][ https://forums.graaam.com/420685.html ][




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 15-07-2012, 12:08 AM
صورة فـتـنـه الكــــون الرمزية
فـتـنـه الكــــون فـتـنـه الكــــون غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي


بداية رائعة

واصلي إبداعج ...

بانتظار البارت الجاي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 15-07-2012, 01:23 AM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها @ ملاك @ مشاهدة المشاركة
بداية حلوه و مشوقة و أنا أول متابعة لك واصلي أبداعك ياقمر
اشكرك جزيل الشكر على مرورك
ويسعدني بأن تكوني اول متابعة لروايتي ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ♫ معزوفة حنين ♫ مشاهدة المشاركة



حياك الله ..

اطلعي عالقوانين لاهنتي ..
][ https://forums.graaam.com/458176.html ][

وموضوع القضايا راح يفيدك كثير حتى تتلافي اغلاط غيرك ..
][ https://forums.graaam.com/420685.html ][


حتى اكون عند حسن ظن متابعي روايتي تطرقت الى القوانين سابقا , وموضوع قضايا حتما سيفيدني كثييرا , لذا اشكرك كثيرا على اهتمامك ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فـتـنـه الكــــون مشاهدة المشاركة
بداية رائعة

واصلي إبداعج ...

بانتظار البارت الجاي
هلا فتنة الكون ,
تسلمين فديتج ..
انشاء الله البارت الجاي راح يكون يوم السبت

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 16-07-2012, 11:21 PM
صورة ذبحني شوقه الرمزية
ذبحني شوقه ذبحني شوقه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حبايبي ، ان شاء الله باجر راح انزل بارت .. اعذروني في البداية لأني قلت راح انزل كل سبت بس باقي ايام قليلة وندخل في الشهر الفضيل ، فما حبيت اني الهيكم عن هذي الايام المباركة .. ومبارك عليكم الشهر .. وعساكم من صيامه وقيامه ..

ذبحني شوقه ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 17-07-2012, 07:40 PM
صورة @ ملاك @ الرمزية
@ ملاك @ @ ملاك @ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي


مشكوووووووورة ياقلبي بس
حبيت أعرف متى وقت تنزيل
البااااارت

رواية عمر الكتمان ماينفع عسى البوح أفضل / بقلمي

الوسوم
ماينفع , أفضل , البوح , الكتمان , بقلمي , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1736 25-03-2020 07:12 AM
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2350 29-05-2019 09:51 AM
لا تحسب إني لا أبتسمت بوجهك أغليك بعض الوجيه أهينها بإبتسامة / بقلمي × || NahoOosh 1994 || × أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2367 26-09-2012 06:11 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 1999 25-08-2011 01:29 AM

الساعة الآن +3: 05:54 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1