منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها رواية إلتقينا صدفة و أنضرب كتفي بكتفه / بقلمي
كدوشةة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الفصل الخامس / البارت الثالث

عند فتون بغرفتها فتون قاعدة على الكنبة و مرة مكتئبة و حزينة و تكلم خلود ع الواتس اب
فتون : و من وقتها اكلمه و جواله مقفول
خلود : طيب جربتي تكلمي وجن
فتون : كمان ما ترد لا اتصال و لا ع الواتس و لا الكيك
و ربي مرة خايفة على مهند
خلود : يَ قلبي لا تكدري خاطرك ان شاء الله ما فيه شي
فتون : ان شاء الله
خلاص ما لي خلق اتكلم
خلود : طب براحتك
---
و تقوم و تنسدح عالسرير و الجوال معاها و تنزل دمعة على خدها من كثر خوفها على مهند
هتون قاعدة ع السرير
هتون : فتون يا عمري ان شاء الله ما يكون فيه شي يمكن جواله فصل شحن و مقدر يكلمك
فتون : و صوت الفرامل
هتون : و الله مدري ايش اقولك يا فتون
و يدق جوال فتون و تقوم فتون من سريرها مفجوعة و ترد عالجوال بسرعة
فتون : الو
الطرف الثاني بصوت واطي: فتون
فتون- بفرح : مهند
هتون تتفاجأ معاها
فتون : حبيبي ايش صارلك فيك شي
مهند : يا قلبي انتي لا تخافي ما صار شي بس لما ضغطت فرامل طاح الجوال مني و سيارة صدمتني من ورا
فتون : و انت صارلك شي
مهند : لا اطمني يا عمري ما صارلي شي
فتون : طيب ليه ما دقيت طمنتني و الله مرة قلقت
مهند : يا حياتي انتي و الله اني حاولت اصلح الجوال و رحت لمحلات تصليح الجوالات كلها مقفلة و الحين بالقوة خذيت جوال اختي وسن عشان اكلمك بس و الله اسف لاني خليتك تقلقي علي
فتون : مو مهم اهم شي انك بخير
مهند : الا بقولك انتي ايش قلتي قبل
فتون-تضحك : ما نسيت يعني
مهند : لا ما نسيت و لا راح انسى لاني من زمااااان خاطري اسمع هالكلمة منك
فتون-تضحك :يعني مُصِّر
مهند : اييييه
فتون : احبك احبك احبك احبك < كل ما تقولها تعلي صوتها
و تقفل المكالمة بسرعة و تضحك بفرح و تحضن هتون من كثر الفرح و بعدها يقعدوا على سرير فتون مع بعض
هتون : هاه قوليلي ايش قالك بالتفصيل الممل ايش صار معاه
فتون : اسمعي السالفة و ما فيها انو < و بدت تحكيلها السالفة
في بيت وجن في غرفة مهند بالتحديد
مهند منسدح عالكنبة الكبيرة المخططة بالابيض و الازرق و متكي و رافع راسه عالسقف و حاطي يدينه تحت راسه و يفكر بفتون و مرة سرحان و داخل جو و يدخل تركي و يشوف حالة مهند و يمشي بشويش لين ما يوصل ورى الكنبة اللي قاعد فيها مهند جنب راسه
تركي –بصوت عالي : بخخ
مهند ينفجع و يعدل قعدته
مهند : اعوذ بالله يا خخي انت ما تركد ليش ما تخليني بحالي ليش ما تخليني ادخل بجوي لازم حشرة لازم نكبة
تركي-يقعد عالكنبة الصغيرة المخططة ازرق و ابيض اللي جنب مهند : الا اعوذ بالله من وجهك شعندك قاعد متنح وين سرحت
مهند : و من غيرها من غيرها اللي خذت قلبي و عقلي و روحي و تفكيري و نبضي و احساسي من غيرها فتون
تركي- يتكي على الكنبة و يقول بدون مبالاة : يوهه و الله ما عندك ما عند جدي عبالي عندك سالفة ايش قالتلك قول قول
مهند : تركي انت شفيك صاير كذا
تركي-باستغراب : شفيني وش زيني زيناه انا زي ما انا
مهند : ما عدت زي قبل تذكر اول مرة كلمت فيها فتون تذكر كيف كنت فرحان عشاني كيف كنت تشجعني و تعلمني ايش اقول اما الحين فتغيرت مية و ثمانين درجة صرت ما اهمك و كل ما احكيلك عن فتون انت يا إما تتريق يا إما ترد ببرود يا إما انك ما تهتم
تركي-يرتبك و يتلعثم : هاه لا ابد انت فاهمني غلط انا زي ما انا بس يعني معرف ايش اقولك و ايش اسوي يعني فكرت انك راح تعرف لوحدك بدون مساعدتي يعني ما فكرت انك بتحتاجني
مهند : و ايش بالنسبة لتريقتك كل ما تكلمت فتون و لما تقولي اثقل عليها و لا تخليك خفيف
تركي : لاهه مو قصدي قاعدة امزح معاك يعني عاد انت مو تصدق و تقلبها جد .. هاه قلي ايش صار مع فتون ايش قلتلها ايش قالتلك
^ تركي يحاول يسترد ثقة مهند فيه عشان يستغلها بالوقت و الطريقة المناسبة
مهند : ايوا اسمع يا شيخ<و بدا يحكيله السالفة من اول ما كلم فتون على الواتس اب
و بعد صلاة العشاء الساعة 8
عند عهود بالتحديد في غرفتها المشتركة مع جود و نجود عهود قاعدة بسريرها تذاكر لاختبار الفيزيا و جود و نجود قاعدين عالارض يلعبوا بالعابهم البسيطة و القليلة و تدخل ام مشاري الغرفة
عهود : هلا ماما تبين شي
ام مشاري (سلمى) : ايهه يا عهود بتكلم معاك شوية
عهود : قولي
ام مشاري (سلمى) : نجود و جود حبايبي روحوا تفرجوا تلفزيون في المجلس
جود : طيب
نجود : طيب
و خرجوا جود و نجود من الغرفة
عهود : اقعدي يا ماما خير في شي
ام مشاري (سلمى) : كل خير ان شاء الله اسمعي قلتلك عن عزيمة جارة سميرة
عهود : ايوة قلتيلي شفيها
ام مشاري (سلمى) : اباك بكرة تتكشخي كذا و تلبسي احسن فستان عندك و تتضبطي
عهود-باستغراب : ليش يعني
ام مشاري (سلمى) : يعني عشان تكونين كشخة بنظرهم و كذا
عهود : ايهه طيب على راحتك
ام مشاري (سلمى) : هاه ايش راح تلبسي
عهود : بلبس البلوزة الوردية مع أي بنطلون
ام مشاري (سلمى) : لا لا ما ينفع
عهود : ها اجل ايش البس
ام مشاري (سلمى) : ايش عندك فساتين كذا كشخة
عهود : ماما من جدك عاد تبيني البس فستان
ام مشاري (سلمى) : ايوا فستان يا حبيبتي ايش تنقصين عن بنت عمك مو هي كمان تلبس اكشخ الفساتين .. هاه ايش عندك فساتين
عهود : طيب ممكن البس الفستان الاسود
ام مشاري (سلمى) : اللي اشتريتيه لزواج اخت سميرة
عهود : ايوة هوا ذا شرايك فيه
ام مشاري (سلمى) : لا لا هذا شافته
عهود : مين هي
ام مشاري (سلمى) : لا قصدي انو مو لايق البسي الفستان اللي شريتيه لشبكة امل
عهود : قصدك على الفستان الابيض اللي فيه دوائر سود و عليه حزام وردي
ام مشاري (سلمى) : ايوا هذا هو و اباك كذا تتضبطين و تحطين مكياج و تضبطي شعرك
عهود-باستغراب : ايهه طيب ابشري تبين شي ثاني
ام مشاري (سلمى) : ايهه و لا تنسي تجهزي عبايتك الجديدة عشان تلبسيها
عهود : ابششري تامريني على شي ثاني
ام مشاري (سلمى) : سلامتك حبيبتي و ذاكري زين
عهود : ان شاااء الله
و خرجت ام مشاري من الغرفة و عهود تضحك على اهتمام امها الغريب بهذي الطلعة بالذات
في بيت فتون في غرفتها هي و هتون بالتحديد فتون تكلم خلود و وجن و قاعدة عالكنبة الحمرا اللي دايم تقعد فيها
في محادثة خلود
فتون : و قلتله احبك و سكرت و هذا كل اللي صار
خلود : الحمدلله يعني مهند طلع ما فيه شي قلتلك لا تتشأمين
فتون : ايوة الحمدلله
خلود : و بعدها دق عليك
فتون : لا عشان يقول انو جواله خربان و كلمني من جوال وسن
---
هتون : فتون
فتون-ترد بدون ما ترفع عيونها من الجوال: هاه
هتون : طفش
فتون : ايش اسويلك
هتون : محد داخل ع الواتس انتي مين داخل عندك
فتون : اقول اذا طفشانة روحي العبي بلايستيشن
^ نسيت اقول انو هتون تعشق لعب بلايستيشن اون لاين
هتون : ايهه و الله صحح احسن شي
و كتبت لولد عمها عز اخو دلال ع الكيك
هتون : عزوووز
عز : نعم
هتون : و نعامة تلعب زومبي
عز : انا الحين بره البيت لما ارجع بكلمك
هتون : طب ما تعرف واحد يلعب زومبي
بس يكون لعبه صاحي و قوي
عز : ايوا نادر
هتون : مين نادر <فيس مستغرب
عز : هذا ولد عمي سعد
هتون : امما اخو نوف السامجة الدلوعة
عز : ايوة شكله
هتون : طب اديني حسابه
عز : مو حافظه
هتون : طب اديني الكيك حقه بكلمه و باخذ حسابه
عز : ...... < حساب نادر
في محادثة وجن مع فتون
وجن : ي العاشقة
فتون : عاشقة مين<فتون انفجعت فكرت انو وجن عرفت انو مهند يحبها
وجن : معشوقتي f و لا نسيتي
فتون : اها
ههههههه
الله يرجج شيطانك لا تذكريني بها القرف
وجن : ايش ناوية تسوي معاها بكرة
فتون : عادي مو في بالي شي اشوفها ايش بتسوي و برد
وجن : يعني منتي مسوية مضاربة او اكشن
فتون : اذا اضطريت ما عندي مشكلة
وجن : و كلنا معاكك
فتون : كفو
---
عند مهند في البيت اللي يتجمع فيه هو و تركي و عبدالاله و سليمان اكيد فاكرينو و قاعدين على الكنب الموجود في الصالة و معاهم صاحبهم راكان كمان
خلونا نعرف براكان
*راكان / 20 سنة ولد مؤدب و خلوق يدرس هندسة مدنية و ما عنده سوالف تركي و عبدالاله و رائد و سليمان بس هو صاحبهم و تعرف عليهم من خلال عبدالاله
مهند-يتأفف
عبدالاله : شفيك تتافخ مو عاجبينك و لا أيش
مهند : لا بس طفش
عبدالاله: افاا الحين صار طفش و انت اللي كنت اول واحد تجي هنا و اكثر واحد تجمعنا
سليمان : هو طفشان عشان حبيبة قلبو ما جات بس اصبر بعد شوية جاية
مهند-بقرف و تملل : أي حبيبة قلبي و أي زفت مين تقصد
سليمان : مين اقصد نسيت و لا ايش نسيت ندوي حبيبة قلبك تراها سألت عنك و اليوم جاية
مهند- : من الحيوان اللي جايبها هنا
عبدالاله : طب اعصابك يا هوو
سليمان : جايبها رائد و معاها صحباتها
مهند : مو قلتو بنقعد لوحدنا ايش له داعي نجيب هالزبايل
عبدالاله : ايهه بس قلنا دامك طفشان خلنا نتونس
مهند : قصدك نتقرف اقول تركي انت مو قلت انو بنكون لوحدنا
تركي : ايهه انا كمان كنت مفكر كذا بس الشباب هما اللي فاجئوني
راكان : أي و الله من جد قرف
مهند : راكان سيارتك موجودة
عبدالاله : اخذها رائد عشان يجيب بها البنات
راكان-بعصبية : مين عطاه المفتاح
سليمان : هو خذه بنفسه
راكان : استغفر الله
و يدخل رائد عالبيت و معاه 4 بنات
سليمان : يا هلا و الله تو ما نور البيت
وحدة من البنات : منور بوجودك حبي
و رمى رائد مفتاح السيارة لراكان من بعيد و راكان اخذه
راكان-يوقف : مهند انا رايح تروح معي
سليمان : وين يا خي لسا بدري تونا بنبتدي
راكان : ما ابى انقرف و اوسخ نفسي بهالقرف
رائد : اقول احترم نفسك و ثمن كلامك
راكان : اقول لا تسويلي فيها رجال قدام البنات
رائد-بصراخ : رجال و غصبن عنك
راكان : لا شاططر وريتهم مرجلتك
عبدالاله : راكان و رائد خلاص منتم بزران عشان تتهاوشوا
وحدة من البنات : خلاص رئودي ما عليك منه عشاني خليه
رائد: عشانك بس يا بعدهم بس و الله لولاك لكان مسحت بكرامته الارض
راكان : ايهه سمعت كلامها ..اصلا انتو كلكم زي الكلاب تلهثون و تجرون ورا البنات
مهند-يوقف : اقول راكان لا تجمع
راكان : أي و الله بجمع و انتو كلكم منتم متربين و موصخين نفسكم بها القرف
رائد-يقرب من راكان عشان يضربه : متربي و غصبن عنك
و تمسكه وحدة من البنات : خلاص حبيبي اهدى ما تسوى انك تعصب عشان واحد حقير زي هذا- و تطالع لراكان باستحقار
راكان-يبادلها نفس النظرة : و الله ما غيرك الحقيرة و اهلك ما عرفوا يربوك
البنت : ما راح انزل لمستواك و ارد عليك
راكان : و الله انا اللي منزل مستواي و اتكلم مع امثالكم
رائد : اقول اذلف ما بنموت عليك عساك ما ترجع
و ياخذ راكان مفتاح سيارته و يطالع للبنات باستحقار و يخرج و يسكر الباب وراه بقوة
رائد : الله لا يردك
البنت اللي معاه : خلاص حبيبي اهدا و لا تعصب عشان ذا
تركي : لعيونك يا غلاهم
البنت اللي معاه : تسلم عيونك
مهند : اقول تركي عطني مفتاح سيارتك و بعدين خل واحد من الشباب يوصلك
سليمان : وين رايح انت بعد بتسوي مثل هالأهبل
ندى : حبيبي مهند اقعد معنا و الله وحشتني من زمان عنك
مهند-يطالعلها و يصارخ: اقول انتي اخر وحدة تتكلمين فاهمة
ندى : لا كيفي بتكلم بعدين مو عشان عطيتك وجهه بزيادة شفت نفسك ترا الف واحد يتمنناني
مهند : قصدك الف واحد يلعب فيك و من زين وجهك .. اقول تركي هات مفاتيح سيارتك
تركي : في الطاولة اللي هناك- و اشرله على الطاولة اللي جنب الباب
مهند و هو خارج طالع لندى و تفل بالارض جنبها و ناظرها باستحقار و طلع
تركي-يجي عند ندى : و لا يهمك يا قلبي هو مقهور و معصب
ندى : ايهه طبعا ما راح يهمني و الله لأوريك يا مهند
تركي : ايهه تعجبيني هذي هي ندويتي
خلونا نعرف بندى
*ندى : 19 سنة نحيفة مرة و شعرها طويل لنص ظهرها و لونه عسلي و مرة دلوعة و ناعمة و اهلها مو سألين عنها او بمعنى ثاني صايعة او داشرة
نرجع للأحداث
و في اليوم الثاني : الاربعاء الساعة 6:30 صباحا في بيت عهود تدخل ام مشاري على غرفة عهود و جود و نجود عشان تصحيهم
ام مشاري (سلمى) : يلا يا بنات اصحوا الساعة 6 و نص يلا المدرسة
جود : ماما اليوم انا ما بروح المدرسة
نجود : ايوة ماما نبغى نغيب اليوم ما ندرس كثير بالمدرسة
ام مشاري (سلمى) : لا ما في غياب لازم تروحون المدرسة يلا يا عهود قومي جهزي معاي الفطور
عهود : ان شاء الله – و تقوم من السرير
في بيت فتون في غرفتها هي و هتون يدق جوال فتون عالمنبه
هتون-تتأفف و تتقلب : فتون وقفي منبهك
و فتون في سابع نومة و ما صحاها المنبه و تاخذ هتون جوال فتون من الطاولة الموجودة بين سرير هتون و فتون و توقف المنبه و ترجع الجوال و ترجع تنام و تدخل ميري (الشغالة) الغرفة عشان تصحيهم
ميري : فتون هتون يلا قوم مترسة مترسة
هتون : طيب طيب قايمين
ميري : مدام يقول لا تتأخر انزل فطور بسرئة
هتون : طيب- و تقوم هتون من السرير
هتون : فتون قومي يلا
فتون : قايمة قايمة ادخلي الحمام قبلي
هتون : طيب بس مو اطلع و القاك لسا نايمة- و دخلت الحمام < ربي يكرمكم
و بعد شوية تاخذ فتون جوالها و تشيك ع الواتس اب و الكيك و البي بي و تفتح اول شي على محادثة مهند ع الواتس اب و ما تلقى منه أي رسالة
فتون : غريبة
و تطلع هتون من الحمام < ربي يكرمكم
هتون : لسا ما قمتي
فتون : هتون مهند اول مرة ما يرسلي برودكاست الصبح
هتون-تفك شعرها عشان تمشطه : يمكن لسا ما صلح جواله
فتون : ايهه صح
هتون : شرايك انتي ترسليله و لما يصلحه بيشوفه
فتون : و الله من جد ؟
هتون : ايهه طبعا
فتون : طب دقايق اشوف برودكاست كذا حلو و كشخة
و بحثت بالقوقل عن برودكاست صباحية و ارسلت لمهند
سَـ ٱبوح لگ ب / سسسرّ ‹‏з
ﻳرضِي ﻏرورگ هَذٱ ٱلصبٱح :
ب / ٱنگ ﺂحدَثتَ فيَ [ قلبببي ]
مَ لم يحدِثہَﻫ أحد من قبلگ ,!
- [ صبٱحي إْنَتً ] –
---
و حطت الجوال على جنب
هتون : ايش ارسلتيله
فتون : بعدين تشوفيه- و دخلت الحمام < ربي يكرمكم
في بيت عهود في المجلس العيلة متجمعة في السفرة الارضية الصغيرة للفطور
ابو مشاري (عبدالله) : وين مشاري ما جا
حسام : قال ما يبي
عهود : بعد شوية بوديله الاكل عند غرفته
و الساعة 7:30 في المدرسة في فصل 4/1
تدخل فتون عالفصل و تلقى الحصة بادية و تقعد على كرسيها
و تفتح روان باب الفصل و تدخل
روان : ممكن يا أبلة
الأبلة : تفضلي
روان : المديرة تبى عهود الـ(...) و فتون الـ(...)
فتون و عهود طالعوا في بعض باستغراب لأن روان دايم ما وراها خير و قاموا و هما مرة خايفين

ايش تبى المديرة منهم ؟؟
و ايش سوتلهم روان ؟؟
و كيف راح تنتقم ندى من مهند ؟؟
تابعوني في البارت اللي بعده
كدوشةة

ZahOorte ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

لقد كتبتِ وابدعتِ

كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها

amosha ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

روعه البارت ي الغلا تسلم ايدك لاتطولي علينا

ZahOorte ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

وين البارت ):

kdooosh ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

روووووايتك حلووووه مررره متى موعد البارتات ي عسل

كدوشةة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الفصل السادس / البارت الاول
و الساعة 7:30 في المدرسة في فصل 4/1
تدخل فتون عالفصل و تلقى الحصة بادية و تقعد على كرسيها
و تفتح روان باب الفصل و تدخل
روان : ممكن يا أبلة
الأبلة : تفضلي
روان : المديرة تبى عهود الـ(...) و فتون الـ(...)
فتون و عهود طالعوا في بعض باستغراب لأن روان دايم ما وراها خير و قاموا و هما مرة خايفين
و خرجوا من الفصل و روان تمشي قدامهم بغرور و كبرياء و رافعة رأسها
فتون-بصوت واطي : و الله شكلها هالخبلة وراها شي
عهود-بصوت واطي : ايهه و الله الله يستر
و وصلوا عند غرفة الادارة و لما دخلوا و اتفاجاوا بوجود خلود اللي كانت واقفة و المديرة تكتب
فتون- بصوت واطي : خلود شجابك هنا
خلود-بصوت واطي : مدري أنتوا أيش جابكم
فتون-بصوت واطي : هذي الخبلة جات و قالت للأبلة المديرة تبانا
خلود-بصوت واطي : و الله شكلها وراها مصيبة هالفيلة
عهود- بصوت واطي : بنات بنفهم أيش صاير
خلود : أبلة ممكن نعرف ليش حنا هنا
المديرة(فوزية)-حطت القلم على جنب : ممكن أعرف وين كنتوا يوم الاثنين
خلود و عهود و فتون طالعوا لبعض بخوف و توتر أما روان اللي كانت واقفة بعيدة منهم بمسافة بسيطة كانت تطالعلهم بنظرات كلها حقد و شر
فتون-ترتبك و تتلعثم: وين كنا يعني هنا بالمدرسة
روان-بدفاشة: لا يا أبلة كذابين هما شردوا من المدرسة و كانوا مخططين لهذا الشي من قبل
خلود: انتي اصلا شدخلك تسكتين و مالك شغل
روان-بدفاشة: لا يا حبيبتي ما بسكت و بقول ك
المديرة(فوزية)-تقاطعهم بعصبية: بس خلاص انتي وياها -بهدوء: الحين هالكلام صار و لا لأ
فتون : لا يا أبلة ما صار حنا يوم الاثنين كنا موجودين بالمدرسة و تقدري تتأكدي من سجلات الغياب من أبلة فاطمة
روان-بدفاشة: أنتو خرجتوا قبل الفسحة و أنا شفتكم و أنتوا تلبسوا عباياتكم و خارجين
خلود: طيب من وين نخرج و باب المدرسة مقفول و عليه حارس و بعدين إذا شردنا على قولتك مافي إبلات يشوفونا
المديرة(فوزية): هاه يا روان من وين شفتيهم خارجين
روان-ترتبك و تتلعثم: م مددري أنا سمعتهم يخططون انهم خارجين بس ما شفت بس يا أبلة أنا متأكدة من أنهم شردوا
المديرة بدت تشك في روان و صارت تطالعلها بنظرات غريبة و كأنها شاكة في صحة كلامها بسبب ارتباكها
خلود : شفتي يا أبلة حتا ما تدري كيف و من وين خرجنا
فتون : ايوا عشان تتأكدي أنو كنا موجودين .. و كمان حصلت مضاربة يوم الاثنين بين تغريد ال(...) و سعيدة ال(...) مو صح يا عهود <فتون قالت كذا عشان تثبت للمديرة أنها كانت موجودة يوم الاثنين بس هتون هي اللي خبرتها
عهود : إيوا صحح
روان: لا يا أبلة ترى هي صحباتها علموها
فتون : اي صحبات الحين إذا وجن و غايبة و خلود و عهود اللي شردوا معاي على قولك كيف بيخبروني و هما شردوا معاي يا فهيمة
روان: يا أبلة لا تصدقيهم ترا و الله هما كذابين
المديرة(فوزية): عندك شي يثبت كلامك
روان : لا
المديرة (فوزية): عندك شهود
روان:كمان لا
المديرة(فوزية)-تتنهد : خلاص يا فتون اطلعي انتي و صحباتك و انتي يا روان خليك
روان: بس يا أبلة
المديرة(فوزية): من دون بس
فتون-و هي تلعب بخصلات شعرها بأصابعها و تلف عشان تخرج: يلا عن إذنك يا أبلة -و تطالع لروان و تخرج و خلود و عهود وراها
و لما خرجوا جات عندهم وجن
عند غرفة المديرة /
روان: بس كذا ما يصير يا أبلة
المديرة(فوزية)؛ طيب دامك تعرفي السنع و اللي يصير و ما يصير ما تعرفين أنو ما يصير تتبلين على صحباتك و تطلعين عليهم كلام ما صار
روان :أنا ما تبليت عليهم و لا شي و الله حرام انك تصدقيهم تكذبيني
المديرة(فوزية): و ليش أصدقك انتي ما عندك أي شي يثبت صحة كلامك و بصراحة مشاكلك مرا زيادة هالايام أنا هاضطر اكتبك تعهد و استدعي والدتك
روان-بحزن و كنها يتيكي: لا يا أبلة تكفين لأ أنا ما كذبت بشي هذا اللي صار و الله صدقيني
عند خلود و عهود و فتون و خلود اللي بممر المدرسة يسولفون و يضحكون
فتون: لا و أهم شي أبلة فوزية مصدقة نفسها -تقلدها: عندك شهود عندك شي يثبت كلامك
البنات: هههههههه
و تطالع عهود لساعتها السودا
عهود : يلا بنات أنا برجع الفصل فتون ترجعين معاي
خلود : لا خليككم
فتون: لا لازم نرجع الثانية علينا اختبار
وجن-تطالع لساعتها اللي لونها وردي فسفوري : لسا الثانية باقيلها 10 دقايق
فتون : لا عشان براجع و في أشياء بسال عهود عنها
خلود : إججل تدفرتي يا فتون هاه
وجن : مرررا مو أقولك مصطفية
خلود: هه من ججد
فتون: إيوا مصطفية عندكك اعتراض
خلود:لا أبد ما عندي
وجن: إيوا خلكك مصطفية كذا عشان آخر الترم بالتكريم نطقطق عليكك طقطقة أبو كلب
خلود: ههههه
فتون: هيهيهيههيهي سامجة
عهود: يلا فتون تأخرنا
فتون: يلا إشوفكم
و راحوا فتون و عهود باتجاه فصلهم و كملوا وجن و خلود لف بممرات المدرسة
و دخلوا عهود و فتون الفصل و لقوا الإبلة خلصت شرح
أبلة منيرة: وين كنتوا
فتون-مدية الإبلة ظهرها و تمشي على مكانها هي و عهود: المديرة كانت تبانا
أبلة منيرة: طيب و بعدين خذوا الدرس من صحباتكم
و قعدوا باماكنهم و طلعت فتون كتاب الفيزياء تراجع هي و عهود و حطت الكتاب بين ماصتها و ماصة عهود و فتحته و بدت تذاكر
تعريف بابلة منيرة
*منيرة: معلمة رياضيات شوي سمينة بس أنيقة و ناعمة
عند مهند/
يدخل مهند محل الإلكترونيات و الصيانة. و ماسك جواله بيده و يطلع على درجات المحل الثلاثة و يدخل ع المحل و يروح عند مكان الطلب مهند: لو سمحت
الموظف اللي مشغول بالزبون اللي معاه : لحظة أخوي
و يتكي مهند على زجاج المحل و يتفرج بالأجهزة اللي بالمحل و تطيح عينو على تركي اللي موجود بالمحل و بيده شريحة و يطالعله مهند بهدوء
تركي- يتفحص الشريحة و يحطها : ايهه طيب بكم الموظف :ثلاثين ريال
تركي: كم فيها رصيد
الموظف:ثلاثين ريال
و يحط تركي يده على جيبه يطلع محفظته و ينتبه لوجود مهند اللي يطالعله من فترة
تركي-بارتباك: مهند شعندك شجابك هنا
مهند: جيت أصلح جوالي انت أيش جابك
تركي-بارتباك: ج جيت إشتري شريحة
مهند-باستغراب: ليه شفيها شريحتك
تركي-بارتباك: ما فيها شي بس سمعت أنو شريحة موبايلي عليها عرض حلو قلت خلني إشتريها لوقت ما احتاجها
مهند-يطالعله باستغراب:ايهه طيب
تركي: تبي شي
مهند-باستغراب: لا سلامتكك
و يحاسب تركي و يطلع من المحل و يركب سيارته
تركي-يتنهد: الحمدلله ما انتبه
و حط الكيس الصغير اللي فيه الشريحة في الكرسي اللي جنب كرسي السائق و حرك السيارة
في المدرسة في فصل 1/4 فتون و عهود يسولفوا
فتون: ههههههههه و الله انه امك فله
عهود: لا بس و الله غريبة يعني
فتون: الحين الحرمة اللي رايحين لها عندها أولاد
عهود: إيوا عندها ولد واحد و يصير أخو بنت عمي بالرضاعة
فتون: اييييييوا<تمد الياء .. عشان كذا
عهود-كنها بتضحك: فتوووون شقصدك
فتون:قصدي هوا قصدي
عهود: لا حبيبتي أمي ما عندها هالحركات
فتون: يا قلبي أصلا ما في أم ما تتمنى بنتها تنخطب
عهود: ايهه براحتك دامك مصرة .. طيب انتي امك كذا زي أمي
فتون:لا ويييين حننا أربع بنات أو اعترينا ثلاث بنات
عهود-باستغراب:كيف يعني اعتبركم ثلاثة
فتون: عشان أختي الكبيرة شجون بويه
عهود: طيب يعني من و هي طفلة هي بويه و لا قريب صارت كذا
فتون: لا قريب صارت كذا قبل كانت مرا ليدي و كانت تدرس طب و حولت لادارة أعمال و كانت مرا حبوبة أما الحين صار الكل يتنفر منها و ما يباها و ما عندها صحبات إلا بويات تتعرف عليهم من التوتير و كذا
عهود:طيب ما حاولتوا السبب
فتون: و الله ما عرفنا فجأة صارت كذا
عهود:طيب يمكن من صحباتها اللي بالجامعة فتون: لا ما اعتقد احنا نعرف صحباتها أو اللي كانوا صحباتها و فنون معاها بنفس الجامعة و تقول أنو شجون دايم تقعد لوحدها
عهود: طيب ما حاولتوا تربوطها مع بنات بعمرها زي أخت وجن شجن
فتون: و الله حاولنا بكل الطرق و حتى لما نكون بنروح مع بنات عماني يا أما ما تروح معانا يا أما تروح و تقعد لوحدها تسولف بالجوال
و تدخل أبلة فاطمة (فله) و تحط أوراق اختبار الفيزياء
أبلة فاطمة(فله): إذا بقت أوراق ارسلوها
و توقف أبلة منيرة و تأخذ الأوراق
أبلة منيرة: يلا يا بنات فرقوا الماصات
و البنات تبدلت أحوالهم بعضهم يفرقون ماصاتهم و بعضهم يراجعون بالكتاب أما فتون و عهود يراجعون بالكتاب مع بعض
أبلة منيرة:يلا يا بنات حطوا الكتب بالشنطة
و فتون و عهود فاتحين كتاب فتون و يراجعون
فتون:عهود زي ما وصيتك في صح و خطأ صح كحي و خطأ اعطسي و في الاختياري حمحمي هاه و قربي ورقتك
أبلة منيرة: يلا اللي ورا فرقوا ماصتكم و يدون كلام
و حطت فتون كتابها بدرج الماصة بدوا يفرقوا ماصاتهم
فتون: عهود لا تبعدي ماصتك مرة
عهود_و هي تبعد ماصتها بس مو بعيد عن ماصة فتون: ايهه طيب
و يفرقوا ماصاتهم بس مو مرة بعيدة عن بعض و يقعدوا و البنات تقريبا تجهزوا و كل وحدة قعدت بمكانها و بدت الإبلة توزع الأوراق
فتون:أبلة ممكن سؤال
أبلة منيرة: نعم يا أبلة
فتون: الاختبار نموذج واحد و لا نموذجين
أبلة منيرة: نموذج واحد
فتون-تبتسم: ايهه
أبلة منيرة: يعني
فتون: لا لا و لا شي
و توصل أوراق الاختبار عند فتون و عهود
و بعد شوية
فتون-بصوت واطي و بدون ما ترفع عيونها عن ورقة الاختبار و يدها على فمها عشان ما يبان انه تتكلم : عهود
عهود-نفس الحالة: هاه
فتون-نفس الحالة: صح و خطأ الثالثة أيش
عهود-تحاول تعطس: اتشو
فتون-بصوت واطي بدون ما ترفع عيونها من الورقة و تكتب : في أي درس ذا ما شفته
عهود-نفس الحالة: اكتبي و بعدين يصير خير
فتون-نفس الحالة: ههههه ي لبى عهودي
عند خلود و وجن اللي بممر المدرسة قاعدين بالأرض و يسولفوا
وجن: بتضضاربوا اليوم مع روان
خلود: ايهه اككيد
وجن: بس يا ربي كيف عرفت روان أنو شردتوا و محد كان عارف غيركم و لا في حد كمان عرف
خلود: لا محد عرف
وجن : و لا حد و لا حد
خلود-تفكر: لحظة
وجن: أيش
خلود: الحين دلال و هتون كانوا عارفين و اكيد يكونوا خبروا دنيا أخت دينا
وجن: و دنيا خبرت دينا و دينا خبرت روان
خلود: إيوا هو ذا
في فصل 1/4 البنات يختبروا و طبعا فتون و عهود شغالين غش
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة و يدها اليسار مغطية فيها فمها عشان ما يبان أنها تتكلم: عهود الاختياري الكتلة على الحجم صح
عهود-تحاول تكح: كح كح <سمعت غلط
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة: لا مو صح و غلط الاختياري الأخير
عهود-تطالع بالورقة و تحاول تكح: كح كح كح كح و طالعت فتون للأبلة لقتها تصحح كتب و هي واقفة و مو منتبهه للبنات و تقوم فتون و تقرب من ماصة عهود و تدق ظهرها على الخفيف عشانها تكح و تطالع للورقة
فتون-بصوت واطي: أقولك الاختياري مو صح و خطأ - و ترجع لمكانها
و بعد فترة قصيرة جدا
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة و يدها مغطية فيها فمها عشان ما يبان أنها تتكلم : عهود
عهود-نفس الحالة : هاه
فتون-نفس الحالة: خلصتي
عهود-نفس الحالة: إيوا بس قاعدة أراجع و انتي
فتون-نفس الحالة: خلصت و بسلم بتسلمي
عهود-نفس الحالة: لا راجعي يمكن نسيتي شي
- و تراجع فتون ورقة الاختبار
و بعد عشرة دقايق تقريبا دق الجرس و انتهى وقت الاختبار و جمعت أبلة منيرة الأوراق
عهود: هاه أيش سويتي بالأختبار
فتون: ما سويت شي كلو غشيتوا منك يا خخي هالحرمة عليها اختبار أبو كلب
عهود: لا سهل
فتون: لا و الله حفرت حفر
عهود: يلا ما علينا اختبار و عدا
فتون: على قولك .. ايهه تخيلي أمس كنت أكلم مهند ع الواتس < و حكتلها عن سالفة مهند اللي صارت أمس
و في الفسحة جنب فصل 1/4 جو وجن و خلود عند عهود و فتون اللي خارجين من الفصل
خلود: فتون بتتضرابي الحين
فتون: ايهه أكيد و ربي لأوريها
وجن: و كلنا معاكك
خلود: عهود بتقطي معانا بالمضاربة
عهود: لا بنات ما نبى مشاكل أحسن شي نتركها بحالها
خلود: و الله هذي ما ينسكتلها
وجن: من جد و هي أصلا سوت كذا عشان تبى تتضارب
فتون: إيوا صح و أذا سكتنالها و طنشناها بتتمادى و كل يوم بتورطنا و تدخلنا بمشكلة
خلود: هاه شقلتي بتقطي
عهود: بتقطوا بقط مو مشكلة
فتون:تعجبيني
خلود: طب أمشوا شفيكم واقفين
-و مشوا
وجن: خلود قوليلها
فتون: أيش تقولي
وجن : حنا عرفنا كيف روان عرفت
فتون: كيف
خلود: شوفي الحين مو هتون و دلال عرفوا عن أنو بنشرد و دنيا صحبتهم أخت دينا أكيد خبروها و هي خبرت أختها و دينا خبرت روان
-و يطلعوا الدرج
فتون: لا مو معقول دنيا طيوبة و فله و عكس أختها
وجن: أيش طيوبة و فلهه و عكس أختها يا أمي طيري بس
خلود: يعني أوكي طيوبة و فله بس يعني أكيد خبرت أختها حتى لو ما قصدها أنو تبى مشاكل
فتون: يمكن و الله
عهود: طيب أسالي هتون و دلال يمكن ما خبروها فتون: ايهه صح كلامك اليوم بسالهم
و وصلوا عند الساحة و صاروا يدوروا على روان و انتبهت فتون لدينا اللي قاعدة لوحدها على كراسي الساحة و الكراسي عريضة و ملصقة عالجدار
فتون: شوفوها هناك
خلود: وينها الحيوانة
فتون: هذي دينا لوحدها مو معاها دينا هناك بالكرسي اللي جنب المسرح وجن و خلود روحوا أسألوها
خلود: وععع تبيني أنا خلود ببرستيجي و كشختي أروح عند هذيك و أكلمها لا اسمحيلي برستيجي بيخرب
فتون: يا اومي طيري انتي و برستيجك بس
وجن: و ليش ما تسأليها انتي
خلود: إيوا صح مو هي حبيبتك
فتون: حبكك برص انتي و ياها قولوا أمين ما أنا عشان كذا ما بروح
عهود: إيوا و بعدين هي كلها كلمتين على بعضهم
وجن : ايهه أمري لله خلص بروح
خلود: بتروحي روحي كيفك أنا ما بروح
وجن: خلود بلا هبل خلاص أمشي أنا بكلمها
خلود: يوووهه طيب رايحة - و مشوا عند دينا
و تمشوا عهود و فتون و جات عندهم دلال و معاها دنيا و تسلم دلال على فتون و عهود و دنيا تسلم على فتون
فتون: ايه شسمهه - تأشر على عهود: هذي عهود صحبتي -تأشر على دنيا: دنيا صحبة هتون و كمان صحبتي
عهود: يا هلا
دنيا: هلا فيك -و يسلموا على بعض
و يجووا عندهم خلود و وجن
وجن-بصوت واطي أقرب للهمس مو مسموع بالنسبة للباقين: أعوذ بالله
و تسلم خلود على دنيا و دلال و وجن كمان بس تسلم على دلال و على دنيا و بدون نفس و يروحوا
وجن: وجعع جعل عيونها الفقعع
خلود: لا حرام ي خي و الله دنيا فلهه
وجن: و الله انتي اللي خبلة و ما تدرين عن شيء
فتون: المهم الحين شقالت دينا
خلود- تقلدها : تعبت و جات أمها و خذتها
فتون: وجعع جعلها تموت و نفتك منها
وجن: و الله شكلها سوت كذا لأنها خافت مع أنها زي الحصان ما تمرض
فتون: ايهه و الله صادقة
خلود: نقعد و لا نمشي
فتون: أنا بمشي مع عهود و أنتو
وجن: أييه حنا كمان بنمشي
و تمشوا عهود مع فتون و خلود مع وجن و صاروا يسولفوا و مر باقي اليوم الدراسي عادي و في الظهر عند مهند اللي خارج من محل الإلكترونيات و الصيانة و معه جواله الايفون و يركب سيارته و يفتح ع الواتساب و يفتح على محادثة فتون و يقرأ البرودكاست اللي أرسلته فتون له
مهند-في نفسه: يا لبييييييه يا فتون
و يشيك ع الواتساب شوية و يحرك سيارته
في بيت فتون تدخل فتون غرفتها مع هتون بمراييل المدرسة و كل وحدة شايلة الشنطة و العباية بيدها و ترمي فتون عبايتها و شنطتها على سريرها و تأخذ جوالها اللي بالطاولة اللي جنب سريرها و تروح تقعد ع الكنبة اللي دايم تقعد فيها و تقعد و تفتح الجوال ع الواتساب و أكيد أول شي على محادثة مهند اللي رد عليها ببرودكاست و كاتب
ٺخيڵ
مَڼْ گثڕٌ مآڼيُ ٱڛْڛْۈڵفَ
ڵـ / ﺂڵڛْڛْمآء عڼگ
ڵّقيٺَ إڼَ ﺂڵڛْڛْمآء ٺحِآۈڵ ٺمثـڵ ڵيٌ •
( ٺفآڝيڵگ )
قمڕهَآ , يشپهگ پ ﺂڵحيڵّ •.
‏​. ۈمطڕهآ گڼهـ: آحڛآڛگ ••
حڼۈڼۃ هـﺂڵڛْڛْمآء مڕه
هآډيه گڼّهٱ / ٱڼفآڛْڛْگ ، ،
فتون: يا خخي و الله أحبكك
هتون-و هي واقفة عند الدولاب تطلع لبس تلبسه : هاه أيش مرسلك حبيب القلب
فتون: تخيل من كثر ما اين أسولف للسما عنك لقيت ان السما تحاول تمثل لي تفاصليك قمرها يشبهك بالحيل و مطرها كنه إحساسك حنونة هالسما مرا هادئة كنها أنفاسك
هتون-و هي واقفة عند الدولاب : الله ممرا خوقاق متصل الحين
فتون: ايهه أكلمهه و لا لا
هتون-تقفل الدولاب و بيدها سكيني أبيض و بلوزة موف : إيوا طبعا كلميه أيش مستنية
فتون: أيش أقولوا
هتون: ببدل ملابسي و أجي عندك
فتون: لا خليك ما بتأخر عليه
هتون-و هي تدخل الحمام<أكرمكم الله : ترا ما بطير و الله دقايق و اطلع
و بعد فترة قصيرة تطلع هتون من الحمام و هي لابسة سكيني أبيض و بلوزة موفيه و مكتوب فيها كلام باللون الفضي و تدخل ميري (الشغالة)
ميري(الشغالة): مدام يقول أنزلوا للغدا
فتون: يوهه ارتحتي الحين ساعة بالحمام
هتون: خلاص ميري شوية و ننزل
و تطلع ميري
هتون: خلاص قومي بدلي ملابسك و بعد الغدا تكلميه براحتك
فتون: أووف طيب -و تحط الجوال على جنب بالكنبة و تقوم
و بعد فترة قصيرة ينزلوا هتون و فتون من درج فيلتهم الكبيرة و يدخلوا لصالة الأكل و يلقوا ألعيلة مجتمعة على السفرة الطويلة ما عادا شجون
فتون: مساء النور-و تقعد هي و هتون
الكل: مساء النور
فنون: ميري سويتي سلطة الملفوف اللي وصيتك عليها
ميري-تحط العصير: إيوا الحين أنا أجيب
أم محمد(وداد): وينها شجون
فنون: عندها محاضرات كثيرة اليوم
أم محمد(وداد): و ما تدري متى بترجع
فنون:تقريبا عالساعة ثلاثة
أبو محمد(احمد): يا بنات أنا قررت اني أحج مع جدتكم شرايكم
فتون: لا بابا خليييك
هتون: ايه خلي واحد من أعمامي يروحون بدالك
أبو محمد(احمد): لا أروح أنا أحسن أخذ أجرين بر والدين و حجة
أم محمد(وداد):ايه الله يتقبل
أبو محمد(احمد): منا و منكم
فتون: يعني ما بنخرج بإجازة الحج
أبو محمد(احمد): ايه طبعا بتخرجوا أعمامكم موجودين و أخوكم موجود كمان
محمد: ايهه يا الوالد روح و لا تشيل هم أنا بتحمل مسؤوليات البيت
فتون-تقلده: أنا بتحمل مسؤوليات البيت .. أقول طير بس و بعدين بابا قال يا بنات انت شدخلك
أبو محمد(احمد): فتون احترمي أخوك
أم محمد(وداد):فتون عيب عليك هذا أخوك الكبير فتون-تطالع لمحمد بنص عين
فنون: و متى بتروحوا
أبو محمد(احمد): ناويين الأحد ان شاء الله و فكرت اليوم أنو أجمع أعمامكم في بيت جدتكم
فتون: فلللللهه
هتون: متى بنروح
أبو محمد(احمد): بعد المغرب أو العشا تقريبا
و الساعة 5:30 عصر في بيت عهود
عهود واقفة قدام مرايا التسريحة و تتجهز
#عهود لابسة فستان بدون إكمام قصير أبيض و عليه دوائر سوداء و حزام عريض وردي و مستشورة شعرها و حاطة جزء منه على جنب و فلات واطي لونو وردي و حاطة مرطب وردي نعوم و طالعة مرا كيوت
#جود لابسة فستان قصير للركبة و بدون إكمام و لونو بيج و صندل بيج و لأمة شعرها ذيل حصان
#نجود لابسة نفس موديل الفستان و الصندل و اللون أحمر
و تدخل أمهم الغرفة
أم مشاري(سلمى): هاه جاهزة
عهود: ايوة خلصت -تلف عليها: كذا تمام
ام مشاري(سلمى): إيوا تمام بس ناقصك شوية أحمر خدود و ماسكرا و كحل
عهود:لا مأما كذا تمام ما بثقل
أم مشاري(سلمى): لا لا مو تثقلي و لا شي يلا أنا بروح أجيبهم و أجي -و تخرج
عهود-تتذكر كلام فتون:يا قلبي أصلا ما في أم ما تتمنى بنتها تنخطب - و تضحك
و بعد المغرب في بيت أم راكان
أم راكان(فاطمة) و أم مشاري(سلمى) و أم العنود(سميرة) و العنود و عهود متجمعين في الصالة السفلية من بيت أم راكان الحريم يسولفوا مع بعض و جود و نجود يلعبوا على جنب و العنود و عهود يسولفوا مع بعض و بيدهم الشاهي و القهوة و الحلا
#العنود لابسة بلوزة بيضا نص كم و عليها كتابات و حروف أنقليزية ملونة و سكيني أسود و لأمة شعرها ذيل حصان و منزلة القصة على وجهها و حاطة كحل أسود و لابسة فلات أحمر
أم راكان(فاطمة): مشاء الله هذي أكبر بناتك
أم مشاري(سلمى): إيوا
أم راكان(فاطمة):سنة كم
أم مشاري(سلمى): أولى ثنوي
أم راكان(سلمى): مشاء الله عليها الله يخليلها لك
في بيت فتون في غرفتها مع هتون
#فتون لابسة جاكيت رسمي وردي فسفوري و من تحته بودي أبيض و سكيني جينز و لأمة شعرها ذيل حصان بربطة بلون الجاكيت و سلسلة فضية طويلة و فلات عالي لونو وردي بلون الجاكيت و حاطة ماسكرا و روج فوشي
#هتون لابسة بلوزة مخططة بألوان فسفورية و الكتف طالع و سكيني جينز و فلات عالي لونو أصفر فسفوري و سلاسل طويلة فسفورية و شعرها لامته كعكة و حاطة طوق أورنج فسفوري
و حاطة كحل ازرق و روج أحمر قوي
نرجع للأحداث
فتون واقفة قدام مراية التسريحة تحط روج فوشي
و هتون تلبس فلاتها و هي قاعدة عالسرير
و يدق جوال هتون اللي كان جنبها و تطالع للجوال و تلقى الاتصال من محمد
فتون-و هي واقفة عند المرايا: مين
هتون- تلبس فلاتها و توقف: مين يعني في غيرو محمد بسرعة خلصي و البسي عبايتك
فتون: طيب يلا أنا قربت انزلي قبلي
و بعد فترة قصيرة ينزلوا فتون و هتون لابسين عبايتاهم و يركبوا سيارة محمد و هتون تركب قدام و فتون ورا و فتون مكشفة وجهها و هتون متلثمة و لما يركبوا محمد يتلفت يطالع لفتون
محمد: فتون غطي وجهك
فتون-تافف: أووف طيب لما نوصل
محمد: لا غطيه الحين
فتون: السيارة مظظلة و محد يشوفني و لما أغظي مرا حر
هتون: خلاص يا محمد بتغطي يلا حرك
محمد: و انتي ليش حاطة الطرحة بنص وجهك كذا
هتون: أوووف منك و الله انك معقد خلاص لما أوصل بغطي وجهي كلو
في بيت أم راكان العنود يدخلوا العنود و عهود المطبخ و معاهم صحون الحلا و كاسات القهوة و الشاي < العنود دايما تجي في بيت أم راكان و متعودة عليهم و حاسبته مثل بيتهم
عهود-تحط صحون الحلا
العنود_ تحط أغراض و كاسات الشاهي
عهود: إلا أبسالك مشاء الله بيتهم بكبره و عرضه ما عندهم شغالة
العنود: لا ما عندهم هما ما يبون شغالة ببيتهم
عهود: أها و انتي دايم تجي هنا صح
العنود: يعني بين فترة و فترة
عهود: أها
العنود: بروح أجيب باقي الأغراض
عهود: أجي أساعدك
العنود: لا ما يحتاج الأغراض شوية - و تخرج العنود من المطبخ و ما يبقى بالمطبخ غير عهود اللي واقفة و مستنية العنود
و بعد فترة قصيرة جدا عهود تصلح شعرها و تجيب جزء منه على جنب و تطالع لشعرها و تضبطه يدخل راكان المطبخ < أكيد فاكرينو و
و ينتبه لوجود عهود اللي مشغولة بتضبيط شعرها و يناظر لعهود بإعجاب و تنتبه عهود لوجودو و تشهق و تنقلب و هي ترجف و مرا خايفة و راكان ما زال يناظر لها بإعجاب و انبهار من جمالها اللي أخذ عقله و تدخل العنود المطبخ و تنتبه لحالة راكان و عهود و بالذات راكان
العنود: راكان شجابك هنا
راكان-يتنبه: هاه جيت إشرب مؤية
العنود: و شربت
راكان: ايهه لا لا ما شربت
العنود:خلاص روح و بعد شوية بجيب لك
راكان:طيب- و خرج
عهود-تلف: الحمدلله خرج
العنود-تبتسم و تطالع لعهود
عهود-باستغراب: شفيك
العنود: و لا شي
عند فتون و هتون اللي نازلين من سيارتهم جنب بيت جدتهم
هتون: فتون معك مرايا
فتون: لا ما أخذت شنطة
هتون: خلاص أدخلي قبل بعدل لفة طرحتي و الروج و بدخل
فتون: وين بتعدليها
هتون: مدري المهم بتصرف
و تروح فتون باتجاه باب فيلا جدتهم
هتون تطالع و تلقى على جنب سيارة مظللة و مقفلة و فكرت أنو ما فيها حد و راحت عند شباك السيارة اللي من التظليل صاير زي المرايا
و تفك لثمتها و تفتح شنطتها الأورنج الفسفوري و تطلع منها روج أحمر و تقرب من زجاج الشباك و تحط الروج و تصلحه بأصبعها و تحرك فمها عشان يضبط الروج و ترجع رأسها على ورئ شوي و تبدأ تلف طرحتها و فجأة ينتفح شباك السيارة من جوا

مين موجود داخل السيارة؟
و يا ترا راكان ممكن يحب عهود؟
و أيش ورئ تركي و شريحته؟

تابعوني في البارت اللي بعده
كدوشةة

كدوشةة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الفصل السادس / البارت الاول
و الساعة 7:30 في المدرسة في فصل 4/1
تدخل فتون عالفصل و تلقى الحصة بادية و تقعد على كرسيها
و تفتح روان باب الفصل و تدخل
روان : ممكن يا أبلة
الأبلة : تفضلي
روان : المديرة تبى عهود الـ(...) و فتون الـ(...)
فتون و عهود طالعوا في بعض باستغراب لأن روان دايم ما وراها خير و قاموا و هما مرة خايفين
و خرجوا من الفصل و روان تمشي قدامهم بغرور و كبرياء و رافعة رأسها
فتون-بصوت واطي : و الله شكلها هالخبلة وراها شي
عهود-بصوت واطي : ايهه و الله الله يستر
و وصلوا عند غرفة الادارة و لما دخلوا و اتفاجاوا بوجود خلود اللي كانت واقفة و المديرة تكتب
فتون- بصوت واطي : خلود شجابك هنا
خلود-بصوت واطي : مدري أنتوا أيش جابكم
فتون-بصوت واطي : هذي الخبلة جات و قالت للأبلة المديرة تبانا
خلود-بصوت واطي : و الله شكلها وراها مصيبة هالفيلة
عهود- بصوت واطي : بنات بنفهم أيش صاير
خلود : أبلة ممكن نعرف ليش حنا هنا
المديرة(فوزية)-حطت القلم على جنب : ممكن أعرف وين كنتوا يوم الاثنين
خلود و عهود و فتون طالعوا لبعض بخوف و توتر أما روان اللي كانت واقفة بعيدة منهم بمسافة بسيطة كانت تطالعلهم بنظرات كلها حقد و شر
فتون-ترتبك و تتلعثم: وين كنا يعني هنا بالمدرسة
روان-بدفاشة: لا يا أبلة كذابين هما شردوا من المدرسة و كانوا مخططين لهذا الشي من قبل
خلود: انتي اصلا شدخلك تسكتين و مالك شغل
روان-بدفاشة: لا يا حبيبتي ما بسكت و بقول ك
المديرة(فوزية)-تقاطعهم بعصبية: بس خلاص انتي وياها -بهدوء: الحين هالكلام صار و لا لأ
فتون : لا يا أبلة ما صار حنا يوم الاثنين كنا موجودين بالمدرسة و تقدري تتأكدي من سجلات الغياب من أبلة فاطمة
روان-بدفاشة: أنتو خرجتوا قبل الفسحة و أنا شفتكم و أنتوا تلبسوا عباياتكم و خارجين
خلود: طيب من وين نخرج و باب المدرسة مقفول و عليه حارس و بعدين إذا شردنا على قولتك مافي إبلات يشوفونا
المديرة(فوزية): هاه يا روان من وين شفتيهم خارجين
روان-ترتبك و تتلعثم: م مددري أنا سمعتهم يخططون انهم خارجين بس ما شفت بس يا أبلة أنا متأكدة من أنهم شردوا
المديرة بدت تشك في روان و صارت تطالعلها بنظرات غريبة و كأنها شاكة في صحة كلامها بسبب ارتباكها
خلود : شفتي يا أبلة حتا ما تدري كيف و من وين خرجنا
فتون : ايوا عشان تتأكدي أنو كنا موجودين .. و كمان حصلت مضاربة يوم الاثنين بين تغريد ال(...) و سعيدة ال(...) مو صح يا عهود <فتون قالت كذا عشان تثبت للمديرة أنها كانت موجودة يوم الاثنين بس هتون هي اللي خبرتها
عهود : إيوا صحح
روان: لا يا أبلة ترى هي صحباتها علموها
فتون : اي صحبات الحين إذا وجن و غايبة و خلود و عهود اللي شردوا معاي على قولك كيف بيخبروني و هما شردوا معاي يا فهيمة
روان: يا أبلة لا تصدقيهم ترا و الله هما كذابين
المديرة(فوزية): عندك شي يثبت كلامك
روان : لا
المديرة (فوزية): عندك شهود
روان:كمان لا
المديرة(فوزية)-تتنهد : خلاص يا فتون اطلعي انتي و صحباتك و انتي يا روان خليك
روان: بس يا أبلة
المديرة(فوزية): من دون بس
فتون-و هي تلعب بخصلات شعرها بأصابعها و تلف عشان تخرج: يلا عن إذنك يا أبلة -و تطالع لروان و تخرج و خلود و عهود وراها
و لما خرجوا جات عندهم وجن
عند غرفة المديرة /
روان: بس كذا ما يصير يا أبلة
المديرة(فوزية)؛ طيب دامك تعرفي السنع و اللي يصير و ما يصير ما تعرفين أنو ما يصير تتبلين على صحباتك و تطلعين عليهم كلام ما صار
روان :أنا ما تبليت عليهم و لا شي و الله حرام انك تصدقيهم تكذبيني
المديرة(فوزية): و ليش أصدقك انتي ما عندك أي شي يثبت صحة كلامك و بصراحة مشاكلك مرا زيادة هالايام أنا هاضطر اكتبك تعهد و استدعي والدتك
روان-بحزن و كنها يتيكي: لا يا أبلة تكفين لأ أنا ما كذبت بشي هذا اللي صار و الله صدقيني
عند خلود و عهود و فتون و خلود اللي بممر المدرسة يسولفون و يضحكون
فتون: لا و أهم شي أبلة فوزية مصدقة نفسها -تقلدها: عندك شهود عندك شي يثبت كلامك
البنات: هههههههه
و تطالع عهود لساعتها السودا
عهود : يلا بنات أنا برجع الفصل فتون ترجعين معاي
خلود : لا خليككم
فتون: لا لازم نرجع الثانية علينا اختبار
وجن-تطالع لساعتها اللي لونها وردي فسفوري : لسا الثانية باقيلها 10 دقايق
فتون : لا عشان براجع و في أشياء بسال عهود عنها
خلود : إججل تدفرتي يا فتون هاه
وجن : مرررا مو أقولك مصطفية
خلود: هه من ججد
فتون: إيوا مصطفية عندكك اعتراض
خلود:لا أبد ما عندي
وجن: إيوا خلكك مصطفية كذا عشان آخر الترم بالتكريم نطقطق عليكك طقطقة أبو كلب
خلود: ههههه
فتون: هيهيهيههيهي سامجة
عهود: يلا فتون تأخرنا
فتون: يلا إشوفكم
و راحوا فتون و عهود باتجاه فصلهم و كملوا وجن و خلود لف بممرات المدرسة
و دخلوا عهود و فتون الفصل و لقوا الإبلة خلصت شرح
أبلة منيرة: وين كنتوا
فتون-مدية الإبلة ظهرها و تمشي على مكانها هي و عهود: المديرة كانت تبانا
أبلة منيرة: طيب و بعدين خذوا الدرس من صحباتكم
و قعدوا باماكنهم و طلعت فتون كتاب الفيزياء تراجع هي و عهود و حطت الكتاب بين ماصتها و ماصة عهود و فتحته و بدت تذاكر
تعريف بابلة منيرة
*منيرة: معلمة رياضيات شوي سمينة بس أنيقة و ناعمة
عند مهند/
يدخل مهند محل الإلكترونيات و الصيانة. و ماسك جواله بيده و يطلع على درجات المحل الثلاثة و يدخل ع المحل و يروح عند مكان الطلب مهند: لو سمحت
الموظف اللي مشغول بالزبون اللي معاه : لحظة أخوي
و يتكي مهند على زجاج المحل و يتفرج بالأجهزة اللي بالمحل و تطيح عينو على تركي اللي موجود بالمحل و بيده شريحة و يطالعله مهند بهدوء
تركي- يتفحص الشريحة و يحطها : ايهه طيب بكم الموظف :ثلاثين ريال
تركي: كم فيها رصيد
الموظف:ثلاثين ريال
و يحط تركي يده على جيبه يطلع محفظته و ينتبه لوجود مهند اللي يطالعله من فترة
تركي-بارتباك: مهند شعندك شجابك هنا
مهند: جيت أصلح جوالي انت أيش جابك
تركي-بارتباك: ج جيت إشتري شريحة
مهند-باستغراب: ليه شفيها شريحتك
تركي-بارتباك: ما فيها شي بس سمعت أنو شريحة موبايلي عليها عرض حلو قلت خلني إشتريها لوقت ما احتاجها
مهند-يطالعله باستغراب:ايهه طيب
تركي: تبي شي
مهند-باستغراب: لا سلامتكك
و يحاسب تركي و يطلع من المحل و يركب سيارته
تركي-يتنهد: الحمدلله ما انتبه
و حط الكيس الصغير اللي فيه الشريحة في الكرسي اللي جنب كرسي السائق و حرك السيارة
في المدرسة في فصل 1/4 فتون و عهود يسولفوا
فتون: ههههههههه و الله انه امك فله
عهود: لا بس و الله غريبة يعني
فتون: الحين الحرمة اللي رايحين لها عندها أولاد
عهود: إيوا عندها ولد واحد و يصير أخو بنت عمي بالرضاعة
فتون: اييييييوا<تمد الياء .. عشان كذا
عهود-كنها بتضحك: فتوووون شقصدك
فتون:قصدي هوا قصدي
عهود: لا حبيبتي أمي ما عندها هالحركات
فتون: يا قلبي أصلا ما في أم ما تتمنى بنتها تنخطب
عهود: ايهه براحتك دامك مصرة .. طيب انتي امك كذا زي أمي
فتون:لا ويييين حننا أربع بنات أو اعترينا ثلاث بنات
عهود-باستغراب:كيف يعني اعتبركم ثلاثة
فتون: عشان أختي الكبيرة شجون بويه
عهود: طيب يعني من و هي طفلة هي بويه و لا قريب صارت كذا
فتون: لا قريب صارت كذا قبل كانت مرا ليدي و كانت تدرس طب و حولت لادارة أعمال و كانت مرا حبوبة أما الحين صار الكل يتنفر منها و ما يباها و ما عندها صحبات إلا بويات تتعرف عليهم من التوتير و كذا
عهود:طيب ما حاولتوا السبب
فتون: و الله ما عرفنا فجأة صارت كذا
عهود:طيب يمكن من صحباتها اللي بالجامعة فتون: لا ما اعتقد احنا نعرف صحباتها أو اللي كانوا صحباتها و فنون معاها بنفس الجامعة و تقول أنو شجون دايم تقعد لوحدها
عهود: طيب ما حاولتوا تربوطها مع بنات بعمرها زي أخت وجن شجن
فتون: و الله حاولنا بكل الطرق و حتى لما نكون بنروح مع بنات عماني يا أما ما تروح معانا يا أما تروح و تقعد لوحدها تسولف بالجوال
و تدخل أبلة فاطمة (فله) و تحط أوراق اختبار الفيزياء
أبلة فاطمة(فله): إذا بقت أوراق ارسلوها
و توقف أبلة منيرة و تأخذ الأوراق
أبلة منيرة: يلا يا بنات فرقوا الماصات
و البنات تبدلت أحوالهم بعضهم يفرقون ماصاتهم و بعضهم يراجعون بالكتاب أما فتون و عهود يراجعون بالكتاب مع بعض
أبلة منيرة:يلا يا بنات حطوا الكتب بالشنطة
و فتون و عهود فاتحين كتاب فتون و يراجعون
فتون:عهود زي ما وصيتك في صح و خطأ صح كحي و خطأ اعطسي و في الاختياري حمحمي هاه و قربي ورقتك
أبلة منيرة: يلا اللي ورا فرقوا ماصتكم و يدون كلام
و حطت فتون كتابها بدرج الماصة بدوا يفرقوا ماصاتهم
فتون: عهود لا تبعدي ماصتك مرة
عهود_و هي تبعد ماصتها بس مو بعيد عن ماصة فتون: ايهه طيب
و يفرقوا ماصاتهم بس مو مرة بعيدة عن بعض و يقعدوا و البنات تقريبا تجهزوا و كل وحدة قعدت بمكانها و بدت الإبلة توزع الأوراق
فتون:أبلة ممكن سؤال
أبلة منيرة: نعم يا أبلة
فتون: الاختبار نموذج واحد و لا نموذجين
أبلة منيرة: نموذج واحد
فتون-تبتسم: ايهه
أبلة منيرة: يعني
فتون: لا لا و لا شي
و توصل أوراق الاختبار عند فتون و عهود
و بعد شوية
فتون-بصوت واطي و بدون ما ترفع عيونها عن ورقة الاختبار و يدها على فمها عشان ما يبان انه تتكلم : عهود
عهود-نفس الحالة: هاه
فتون-نفس الحالة: صح و خطأ الثالثة أيش
عهود-تحاول تعطس: اتشو
فتون-بصوت واطي بدون ما ترفع عيونها من الورقة و تكتب : في أي درس ذا ما شفته
عهود-نفس الحالة: اكتبي و بعدين يصير خير
فتون-نفس الحالة: ههههه ي لبى عهودي
عند خلود و وجن اللي بممر المدرسة قاعدين بالأرض و يسولفوا
وجن: بتضضاربوا اليوم مع روان
خلود: ايهه اككيد
وجن: بس يا ربي كيف عرفت روان أنو شردتوا و محد كان عارف غيركم و لا في حد كمان عرف
خلود: لا محد عرف
وجن : و لا حد و لا حد
خلود-تفكر: لحظة
وجن: أيش
خلود: الحين دلال و هتون كانوا عارفين و اكيد يكونوا خبروا دنيا أخت دينا
وجن: و دنيا خبرت دينا و دينا خبرت روان
خلود: إيوا هو ذا
في فصل 1/4 البنات يختبروا و طبعا فتون و عهود شغالين غش
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة و يدها اليسار مغطية فيها فمها عشان ما يبان أنها تتكلم: عهود الاختياري الكتلة على الحجم صح
عهود-تحاول تكح: كح كح <سمعت غلط
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة: لا مو صح و غلط الاختياري الأخير
عهود-تطالع بالورقة و تحاول تكح: كح كح كح كح و طالعت فتون للأبلة لقتها تصحح كتب و هي واقفة و مو منتبهه للبنات و تقوم فتون و تقرب من ماصة عهود و تدق ظهرها على الخفيف عشانها تكح و تطالع للورقة
فتون-بصوت واطي: أقولك الاختياري مو صح و خطأ - و ترجع لمكانها
و بعد فترة قصيرة جدا
فتون-بصوت واطي و عيونها عالورقة و يدها مغطية فيها فمها عشان ما يبان أنها تتكلم : عهود
عهود-نفس الحالة : هاه
فتون-نفس الحالة: خلصتي
عهود-نفس الحالة: إيوا بس قاعدة أراجع و انتي
فتون-نفس الحالة: خلصت و بسلم بتسلمي
عهود-نفس الحالة: لا راجعي يمكن نسيتي شي
- و تراجع فتون ورقة الاختبار
و بعد عشرة دقايق تقريبا دق الجرس و انتهى وقت الاختبار و جمعت أبلة منيرة الأوراق
عهود: هاه أيش سويتي بالأختبار
فتون: ما سويت شي كلو غشيتوا منك يا خخي هالحرمة عليها اختبار أبو كلب
عهود: لا سهل
فتون: لا و الله حفرت حفر
عهود: يلا ما علينا اختبار و عدا
فتون: على قولك .. ايهه تخيلي أمس كنت أكلم مهند ع الواتس < و حكتلها عن سالفة مهند اللي صارت أمس
و في الفسحة جنب فصل 1/4 جو وجن و خلود عند عهود و فتون اللي خارجين من الفصل
خلود: فتون بتتضرابي الحين
فتون: ايهه أكيد و ربي لأوريها
وجن: و كلنا معاكك
خلود: عهود بتقطي معانا بالمضاربة
عهود: لا بنات ما نبى مشاكل أحسن شي نتركها بحالها
خلود: و الله هذي ما ينسكتلها
وجن: من جد و هي أصلا سوت كذا عشان تبى تتضارب
فتون: إيوا صح و أذا سكتنالها و طنشناها بتتمادى و كل يوم بتورطنا و تدخلنا بمشكلة
خلود: هاه شقلتي بتقطي
عهود: بتقطوا بقط مو مشكلة
فتون:تعجبيني
خلود: طب أمشوا شفيكم واقفين
-و مشوا
وجن: خلود قوليلها
فتون: أيش تقولي
وجن : حنا عرفنا كيف روان عرفت
فتون: كيف
خلود: شوفي الحين مو هتون و دلال عرفوا عن أنو بنشرد و دنيا صحبتهم أخت دينا أكيد خبروها و هي خبرت أختها و دينا خبرت روان
-و يطلعوا الدرج
فتون: لا مو معقول دنيا طيوبة و فله و عكس أختها
وجن: أيش طيوبة و فلهه و عكس أختها يا أمي طيري بس
خلود: يعني أوكي طيوبة و فله بس يعني أكيد خبرت أختها حتى لو ما قصدها أنو تبى مشاكل
فتون: يمكن و الله
عهود: طيب أسالي هتون و دلال يمكن ما خبروها فتون: ايهه صح كلامك اليوم بسالهم
و وصلوا عند الساحة و صاروا يدوروا على روان و انتبهت فتون لدينا اللي قاعدة لوحدها على كراسي الساحة و الكراسي عريضة و ملصقة عالجدار
فتون: شوفوها هناك
خلود: وينها الحيوانة
فتون: هذي دينا لوحدها مو معاها دينا هناك بالكرسي اللي جنب المسرح وجن و خلود روحوا أسألوها
خلود: وععع تبيني أنا خلود ببرستيجي و كشختي أروح عند هذيك و أكلمها لا اسمحيلي برستيجي بيخرب
فتون: يا اومي طيري انتي و برستيجك بس
وجن: و ليش ما تسأليها انتي
خلود: إيوا صح مو هي حبيبتك
فتون: حبكك برص انتي و ياها قولوا أمين ما أنا عشان كذا ما بروح
عهود: إيوا و بعدين هي كلها كلمتين على بعضهم
وجن : ايهه أمري لله خلص بروح
خلود: بتروحي روحي كيفك أنا ما بروح
وجن: خلود بلا هبل خلاص أمشي أنا بكلمها
خلود: يوووهه طيب رايحة - و مشوا عند دينا
و تمشوا عهود و فتون و جات عندهم دلال و معاها دنيا و تسلم دلال على فتون و عهود و دنيا تسلم على فتون
فتون: ايه شسمهه - تأشر على عهود: هذي عهود صحبتي -تأشر على دنيا: دنيا صحبة هتون و كمان صحبتي
عهود: يا هلا
دنيا: هلا فيك -و يسلموا على بعض
و يجووا عندهم خلود و وجن
وجن-بصوت واطي أقرب للهمس مو مسموع بالنسبة للباقين: أعوذ بالله
و تسلم خلود على دنيا و دلال و وجن كمان بس تسلم على دلال و على دنيا و بدون نفس و يروحوا
وجن: وجعع جعل عيونها الفقعع
خلود: لا حرام ي خي و الله دنيا فلهه
وجن: و الله انتي اللي خبلة و ما تدرين عن شيء
فتون: المهم الحين شقالت دينا
خلود- تقلدها : تعبت و جات أمها و خذتها
فتون: وجعع جعلها تموت و نفتك منها
وجن: و الله شكلها سوت كذا لأنها خافت مع أنها زي الحصان ما تمرض
فتون: ايهه و الله صادقة
خلود: نقعد و لا نمشي
فتون: أنا بمشي مع عهود و أنتو
وجن: أييه حنا كمان بنمشي
و تمشوا عهود مع فتون و خلود مع وجن و صاروا يسولفوا و مر باقي اليوم الدراسي عادي و في الظهر عند مهند اللي خارج من محل الإلكترونيات و الصيانة و معه جواله الايفون و يركب سيارته و يفتح ع الواتساب و يفتح على محادثة فتون و يقرأ البرودكاست اللي أرسلته فتون له
مهند-في نفسه: يا لبييييييه يا فتون
و يشيك ع الواتساب شوية و يحرك سيارته
في بيت فتون تدخل فتون غرفتها مع هتون بمراييل المدرسة و كل وحدة شايلة الشنطة و العباية بيدها و ترمي فتون عبايتها و شنطتها على سريرها و تأخذ جوالها اللي بالطاولة اللي جنب سريرها و تروح تقعد ع الكنبة اللي دايم تقعد فيها و تقعد و تفتح الجوال ع الواتساب و أكيد أول شي على محادثة مهند اللي رد عليها ببرودكاست و كاتب
?خي?
مَ?ْ گث?ٌ مآ?يُ ??ْ?ْ??فَ
?ـ / ???ْ?ْمآء ع?گ
?ّقي?َ إ?َ ???ْ?ْمآء ?حِآ?? ?مثـ? ?يٌ •
( ?فآ?ي?گ )
قم?هَآ , يشپهگ پ ??حي?ّ •.
‏?. ?مط?هآ گ?هـ: آح?آ?گ ••
ح???? هـ???ْ?ْمآء م?ه
هآ?يه گ?ّه? / ??فآ?ْ?ْگ ، ،
فتون: يا خخي و الله أحبكك
هتون-و هي واقفة عند الدولاب تطلع لبس تلبسه : هاه أيش مرسلك حبيب القلب
فتون: تخيل من كثر ما اين أسولف للسما عنك لقيت ان السما تحاول تمثل لي تفاصليك قمرها يشبهك بالحيل و مطرها كنه إحساسك حنونة هالسما مرا هادئة كنها أنفاسك
هتون-و هي واقفة عند الدولاب : الله ممرا خوقاق متصل الحين
فتون: ايهه أكلمهه و لا لا
هتون-تقفل الدولاب و بيدها سكيني أبيض و بلوزة موف : إيوا طبعا كلميه أيش مستنية
فتون: أيش أقولوا
هتون: ببدل ملابسي و أجي عندك
فتون: لا خليك ما بتأخر عليه
هتون-و هي تدخل الحمام<أكرمكم الله : ترا ما بطير و الله دقايق و اطلع
و بعد فترة قصيرة تطلع هتون من الحمام و هي لابسة سكيني أبيض و بلوزة موفيه و مكتوب فيها كلام باللون الفضي و تدخل ميري (الشغالة)
ميري(الشغالة): مدام يقول أنزلوا للغدا
فتون: يوهه ارتحتي الحين ساعة بالحمام
هتون: خلاص ميري شوية و ننزل
و تطلع ميري
هتون: خلاص قومي بدلي ملابسك و بعد الغدا تكلميه براحتك
فتون: أووف طيب -و تحط الجوال على جنب بالكنبة و تقوم
و بعد فترة قصيرة ينزلوا هتون و فتون من درج فيلتهم الكبيرة و يدخلوا لصالة الأكل و يلقوا ألعيلة مجتمعة على السفرة الطويلة ما عادا شجون
فتون: مساء النور-و تقعد هي و هتون
الكل: مساء النور
فنون: ميري سويتي سلطة الملفوف اللي وصيتك عليها
ميري-تحط العصير: إيوا الحين أنا أجيب
أم محمد(وداد): وينها شجون
فنون: عندها محاضرات كثيرة اليوم
أم محمد(وداد): و ما تدري متى بترجع
فنون:تقريبا عالساعة ثلاثة
أبو محمد(احمد): يا بنات أنا قررت اني أحج مع جدتكم شرايكم
فتون: لا بابا خليييك
هتون: ايه خلي واحد من أعمامي يروحون بدالك
أبو محمد(احمد): لا أروح أنا أحسن أخذ أجرين بر والدين و حجة
أم محمد(وداد):ايه الله يتقبل
أبو محمد(احمد): منا و منكم
فتون: يعني ما بنخرج بإجازة الحج
أبو محمد(احمد): ايه طبعا بتخرجوا أعمامكم موجودين و أخوكم موجود كمان
محمد: ايهه يا الوالد روح و لا تشيل هم أنا بتحمل مسؤوليات البيت
فتون-تقلده: أنا بتحمل مسؤوليات البيت .. أقول طير بس و بعدين بابا قال يا بنات انت شدخلك
أبو محمد(احمد): فتون احترمي أخوك
أم محمد(وداد):فتون عيب عليك هذا أخوك الكبير فتون-تطالع لمحمد بنص عين
فنون: و متى بتروحوا
أبو محمد(احمد): ناويين الأحد ان شاء الله و فكرت اليوم أنو أجمع أعمامكم في بيت جدتكم
فتون: فلللللهه
هتون: متى بنروح
أبو محمد(احمد): بعد المغرب أو العشا تقريبا
و الساعة 5:30 عصر في بيت عهود
عهود واقفة قدام مرايا التسريحة و تتجهز
#عهود لابسة فستان بدون إكمام قصير أبيض و عليه دوائر سوداء و حزام عريض وردي و مستشورة شعرها و حاطة جزء منه على جنب و فلات واطي لونو وردي و حاطة مرطب وردي نعوم و طالعة مرا كيوت
#جود لابسة فستان قصير للركبة و بدون إكمام و لونو بيج و صندل بيج و لأمة شعرها ذيل حصان
#نجود لابسة نفس موديل الفستان و الصندل و اللون أحمر
و تدخل أمهم الغرفة
أم مشاري(سلمى): هاه جاهزة
عهود: ايوة خلصت -تلف عليها: كذا تمام
ام مشاري(سلمى): إيوا تمام بس ناقصك شوية أحمر خدود و ماسكرا و كحل
عهود:لا مأما كذا تمام ما بثقل
أم مشاري(سلمى): لا لا مو تثقلي و لا شي يلا أنا بروح أجيبهم و أجي -و تخرج
عهود-تتذكر كلام فتون:يا قلبي أصلا ما في أم ما تتمنى بنتها تنخطب - و تضحك
و بعد المغرب في بيت أم راكان
أم راكان(فاطمة) و أم مشاري(سلمى) و أم العنود(سميرة) و العنود و عهود متجمعين في الصالة السفلية من بيت أم راكان الحريم يسولفوا مع بعض و جود و نجود يلعبوا على جنب و العنود و عهود يسولفوا مع بعض و بيدهم الشاهي و القهوة و الحلا
#العنود لابسة بلوزة بيضا نص كم و عليها كتابات و حروف أنقليزية ملونة و سكيني أسود و لأمة شعرها ذيل حصان و منزلة القصة على وجهها و حاطة كحل أسود و لابسة فلات أحمر
أم راكان(فاطمة): مشاء الله هذي أكبر بناتك
أم مشاري(سلمى): إيوا
أم راكان(فاطمة):سنة كم
أم مشاري(سلمى): أولى ثنوي
أم راكان(سلمى): مشاء الله عليها الله يخليلها لك
في بيت فتون في غرفتها مع هتون
#فتون لابسة جاكيت رسمي وردي فسفوري و من تحته بودي أبيض و سكيني جينز و لأمة شعرها ذيل حصان بربطة بلون الجاكيت و سلسلة فضية طويلة و فلات عالي لونو وردي بلون الجاكيت و حاطة ماسكرا و روج فوشي
#هتون لابسة بلوزة مخططة بألوان فسفورية و الكتف طالع و سكيني جينز و فلات عالي لونو أصفر فسفوري و سلاسل طويلة فسفورية و شعرها لامته كعكة و حاطة طوق أورنج فسفوري
و حاطة كحل ازرق و روج أحمر قوي
نرجع للأحداث
فتون واقفة قدام مراية التسريحة تحط روج فوشي
و هتون تلبس فلاتها و هي قاعدة عالسرير
و يدق جوال هتون اللي كان جنبها و تطالع للجوال و تلقى الاتصال من محمد
فتون-و هي واقفة عند المرايا: مين
هتون- تلبس فلاتها و توقف: مين يعني في غيرو محمد بسرعة خلصي و البسي عبايتك
فتون: طيب يلا أنا قربت انزلي قبلي
و بعد فترة قصيرة ينزلوا فتون و هتون لابسين عبايتاهم و يركبوا سيارة محمد و هتون تركب قدام و فتون ورا و فتون مكشفة وجهها و هتون متلثمة و لما يركبوا محمد يتلفت يطالع لفتون
محمد: فتون غطي وجهك
فتون-تافف: أووف طيب لما نوصل
محمد: لا غطيه الحين
فتون: السيارة مظظلة و محد يشوفني و لما أغظي مرا حر
هتون: خلاص يا محمد بتغطي يلا حرك
محمد: و انتي ليش حاطة الطرحة بنص وجهك كذا
هتون: أوووف منك و الله انك معقد خلاص لما أوصل بغطي وجهي كلو
في بيت أم راكان العنود يدخلوا العنود و عهود المطبخ و معاهم صحون الحلا و كاسات القهوة و الشاي < العنود دايما تجي في بيت أم راكان و متعودة عليهم و حاسبته مثل بيتهم
عهود-تحط صحون الحلا
العنود_ تحط أغراض و كاسات الشاهي
عهود: إلا أبسالك مشاء الله بيتهم بكبره و عرضه ما عندهم شغالة
العنود: لا ما عندهم هما ما يبون شغالة ببيتهم
عهود: أها و انتي دايم تجي هنا صح
العنود: يعني بين فترة و فترة
عهود: أها
العنود: بروح أجيب باقي الأغراض
عهود: أجي أساعدك
العنود: لا ما يحتاج الأغراض شوية - و تخرج العنود من المطبخ و ما يبقى بالمطبخ غير عهود اللي واقفة و مستنية العنود
و بعد فترة قصيرة جدا عهود تصلح شعرها و تجيب جزء منه على جنب و تطالع لشعرها و تضبطه يدخل راكان المطبخ < أكيد فاكرينو و
و ينتبه لوجود عهود اللي مشغولة بتضبيط شعرها و يناظر لعهود بإعجاب و تنتبه عهود لوجودو و تشهق و تنقلب و هي ترجف و مرا خايفة و راكان ما زال يناظر لها بإعجاب و انبهار من جمالها اللي أخذ عقله و تدخل العنود المطبخ و تنتبه لحالة راكان و عهود و بالذات راكان
العنود: راكان شجابك هنا
راكان-يتنبه: هاه جيت إشرب مؤية
العنود: و شربت
راكان: ايهه لا لا ما شربت
العنود:خلاص روح و بعد شوية بجيب لك
راكان:طيب- و خرج
عهود-تلف: الحمدلله خرج
العنود-تبتسم و تطالع لعهود
عهود-باستغراب: شفيك
العنود: و لا شي
عند فتون و هتون اللي نازلين من سيارتهم جنب بيت جدتهم
هتون: فتون معك مرايا
فتون: لا ما أخذت شنطة
هتون: خلاص أدخلي قبل بعدل لفة طرحتي و الروج و بدخل
فتون: وين بتعدليها
هتون: مدري المهم بتصرف
و تروح فتون باتجاه باب فيلا جدتهم
هتون تطالع و تلقى على جنب سيارة مظللة و مقفلة و فكرت أنو ما فيها حد و راحت عند شباك السيارة اللي من التظليل صاير زي المرايا
و تفك لثمتها و تفتح شنطتها الأورنج الفسفوري و تطلع منها روج أحمر و تقرب من زجاج الشباك و تحط الروج و تصلحه بأصبعها و تحرك فمها عشان يضبط الروج و ترجع رأسها على ورئ شوي و تبدأ تلف طرحتها و فجأة ينتفح شباك السيارة من جوا

مين موجود داخل السيارة؟
و يا ترا راكان ممكن يحب عهود؟
و أيش ورئ تركي و شريحته؟

تابعوني في البارت اللي بعده
كدوشةة

amosha ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

روعه البارت تسلم ايدك ننتظرك بالبارت الجديد ي الغلا

ZahOorte ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

من أجلك سأحضر القمـــر على كفي
وسأزرع الورد على خــــــــدي
سأهديك طفولتـــــــي
وأرقيك بشبابــــي.


ننتظرك في البارت القادم

ZahOorte ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

ليش تكتبو روايه وتعلقونا فيها وماتكملوها =( =(

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1