غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:10 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 مهم لكل كاتبة


بسم الله الرحمن الرحيم ...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


- فيه كاتبات يكثرون الحلف بغير الله في رواياتهم كـ قول : وغلاتي ورحمة امي وراس ابوك وراسك ...إلخ وهم ما يعرفون انه حرام فحبيت انبهكم عشان ما يصير في ذمتي يوم القيامة ...

اقتباس:
حكم الحلف بغير الله

ما حكم الحلف بغير الله؟


لا يجوز الحلف بشيء من المخلوقات، لا بالنبي صلى الله عليه وسلم، ولا بالكعبة، ولا بالأمانة، ولا غير ذلك في قول جمهور أهل العلم. بل حكاه بعضهم[1] إجماعاً. وقد روي خلاف شاذ في جوازه بالنبي صلى الله عليه وسلم، وهو قول لا وجه له بل هو باطل، وخلاف لما سبقه من إجماع أهل العلم وخلاف للأحاديث الصحيحة الواردة في ذلك، ومنها ما خرجه الشيخان عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الله ينهاكم أن تحلفوا بآبائكم فمن كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت))، وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف فقال في حلفه باللات والعزى فليقل: لا إله إلا الله))، ووجه ذلك أن الحالف بغير الله قد أتى بنوع من الشرك فكفارة ذلك أن يأتي بكلمة التوحيد عن صدق وإخلاص ليكفر بها ما وقع منه من الشرك. وخرج الترمذي والحاكم بإسناد صحيح عن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك))[2]، وخرج أبو داود من حديث بريدة بن الحصيب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف بالأمانة فليس منا))، وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا تحلفوا بآبائكم ولا بأمهاتكم ولا بالأنداد، ولا تحلفوا بالله إلا وأنتم صادقون)) أخرجه أبو داود والنسائي، وممن حكى الإجماع في تحريم الحلف بغير الله الإمام أبو عمر بن عبد البر النمري رحمه الله. وقد أطلق بعض أهل العلم الكراهة فيجب أن تحمل على كراهة التحريم عملاً بالنصوص وإحساناً للظن بأهل العلم.

وقد تعلل بعض من سهل في ذلك بما جاء في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في حق الذي سأله عن شرائع الإسلام:
((أفلح وأبيه إن صدق)).

والجواب: أن هذه رواية شاذة مخالفة للأحاديث الصحيحة لا يجوز أن يتعلق بها، وهذا حكم الشاذ عند أهل العلم، وهو ما خالف فيه الفرد جماعة الثقات، ويحتمل أن هذا اللفظ تصحيف كما قال ابن عبد البر رحمه الله، وأن الأصل ((أفلح والله))، فصحفه بعض الكتاب أو الرواة، ويحتمل أن يكون النبي صلى الله عليه وسلم قال ذلك قبل النهي عن الحلف بغير الله، وبكل حال فهي رواية فردة شاذة لا يجوز لمن يؤمن بالله واليوم الآخر أن يتشبث بها ويخالف الأحاديث الصحيحة الصريحة الدالة على تحريم الحلف بغير الله، وأنه من المحرمات الشركية، وقد خرج النسائي بإسناد صحيح عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه أنه حلف باللات والعزى فسأل النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك فقال: ((قل لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، وانفث عن يسارك ثلاثاً وتعوذ بالله من الشيطان الرجيم ولا تعد))، وهذا اللفظ يؤكد شدة تحريم الحلف بغير الله؛ وأنه من الشرك ومن همزات الشيطان، وفيه التصريح بالنهي عن العود إلى ذلك.

وأسأل الله أن يمنحنا وإياكم الفقه في دينه وصلاح القصد والعمل، وأن يعيذنا والمسلمين من اتباع الهوى ونزغات الشيطان إنه سميع قريب، والله يتولانا وإياكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


[1] وهو الإمام أبو عمر بن عبد البر رحمه الله. المؤلف.

[2] وأخرج الإمام أحمد بإسناد صحيح عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال " من حلف بشئ دون الله فقد أشرك " المؤلف.

http://www.binbaz.org.sa/mat/1703

اقتباس:
السؤال :
أود أن تفيدوني بإجابه لسؤالي جزاكم الله خيرا،
هل الحلف بغير الله محرم أو يعد شركاً علماً بأن الحالف لا يقصد أبداً الشرك بالله وهو يؤمن بأن لا إله سواه وإنما تعود لسانه بأن يحلف بالنعمه أو بأولاده أو ما شابه، شكراً لكم ؟
الإجابــة :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز الحلف بغير الله تعالى لما رواه سعد بن عبيدة أن ابن عمر رضي الله عنهما سمع رجلاً يقول: لا، والكعبة. فقال ابن عمر: لا يحلف بغير الله فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك. رواه أحمد وأبو داود والترمذي، وقال الترمذي: هذا حديث حسن، وصححه الألباني.
والحلف بغير الله شرك أصغر لا يخرج عن ملة الإسلام إلا إذا قصد الحالف بحلفه تعظيم المحلوف به كتعظيم الله فإنه يصير بذلك شركاً أكبر مخرجاً من الملة والعياذ بالله، وأما من تعود لسانه على أن يحلف بغير الله فعليه أن يعود لسانه إذا حلف بغير الله أن يقول: لا إله إلا الله، وقد ثبت واقعياً أن من عود نفسه على ذلك فإنه يتخلص بإذن الله من الحلف بغيره سبحانه، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من حلف فقال في حلفه: واللات والعزى، فليقل: لا إله إلا الله. ومن قال لصاحبه: تعال أقامرك فليتصدق. رواه أحمد والبخاري وأبو داود من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.
قال ابن العربي: من حلف بها جاداً فهو كافر، ومن قالها جاهلاً أو ذاهلاً يقول: لا إله إلا الله يكفر الله عنه ويرد قلبه عن السهو إلى الذكر ولسانه إلى الحق وينفي عنه ما جرى به في اللغو. انتهى. نقله عنه الحافظ ابن حجر في فتح الباري.
وفي جميع الأحوال أنت مطالب أخي السائل بأن تجاهد نفسك حتى تنزه لسانك عن الحلف بغير الله تعالى، قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله: ولكن قد يقول بعض الناس إن الحلف بغير الله قد جرى على لسانه ويصعب عليه أن يدعه فما الجواب؟ نقول: إن هذا ليس بحجة بل جاهد نفسك على تركه والخروج منه، وأذكر أنني قد نهيت رجلاً يقول: والنبي، فقال: والنبي لا أعود لها. فهو قالها على أساس أن يؤكد أنه لن يعود لها لكنها تجري على لسانه. فنقول: حاول بقدر ما تستطيع أن تمحو من لسانك هذه الكلمة لأنها شرك، والشرك خطره عظيم. انتهى
والله أعلم.
http://www.islamweb.net/fatwa/index....twaId&Id=26378

يتبع ...
الرجاء عدم الرد ...







تعديل هــــدوء المطر; بتاريخ 22-09-2012 الساعة 08:35 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:14 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 رد: مهم لكل كاتبة


اقتباس:
حكم الحلف بالأمانة والذمة

السؤال :
ما حكم الحلف بالأمانة والذِمّة كقول الناس: أمانة عليك أخبرني بهذا الشيء، أو في ذمتك؟

الجواب :
الحلف بالأمانة والذمة أو بغير هما لا يجوز ولا بغيرهما من المخلوقات، يقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: (من كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت)، وقال - عليه الصلاة والسلام -: (من حلف بشيء دون الله فقد أشرك)، كما أخرج الإمام أحمد بإسناد صحيح من حديث ابن عمر - رضي الله عنه - ، وفي الصحيحين أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: (لا تحلفوا بآبائكم ومن كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت)، وقال أيضاً عليه الصلاة والسلام: (لا تحلفوا بآبائكم ولا بأمهاتكم ولا بالأنداد، ولا تلحفوا بالله إلا وأنتم صادقون)، وقال - عليه الصلاة والسلام -: ( من حلف بالأمانة ليس منا)، فلا يجوز لمسلم ولا لمسلمة الحلف بغير الله، كأن يقول: أمانة مافعلت كذا، ولا بذمتي ما فعلت كذا، ولا بحياتي ما فعلت كذا،أو حياتك ما فعلت كذا، أو بالنبي، أو بالكعبة كل هذا لا يجوز. كله من الشرك. أما لو قال في ذمتي لا يسمى يمين، أو أنا أعطيك هذا الشيء وأنا مؤتمن عليه، لا يحلف بالأمانة، ويقول: لك في هذا ذمتي، لك في هذا أمانتي إني لا أخونك، هذا لا يسمى يمين، أما إذا قال بأمانتي, أو برأس فلان، أو بذمتي، أو والأمانة هذا كله لا يجوز، الحلف يكون بالباء أو الواو أو التاء، تالله أو والله أو بالله، هكذا إذا فعل بالأمانة والأمانة والكعبة بالكعبة، وحياة فلان، وشرف فلان، وحياة أبيك، ونحو هذا كل هذا يسمى حلف بغير الله لا يجوز.
http://www.binbaz.org.sa/mat/9882

يتبع ...
الرجاء عدم الرد ...







تعديل هــــدوء المطر; بتاريخ 22-09-2012 الساعة 08:36 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:21 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 رد: مهم لكل كاتبة


اقتباس:
ما حكم الحلف بالنبي، والكعبة والشرف والذمة؟
محمد بن صالح العثيمين

السؤال:
ما حكم الحلف بالنبي صلى الله عليه وسلم، والكعبة؟ والشرف والذمة؟ وقول الإنسان "بذمتي"؟
الاجابة :
الحلف بالنبي عليه الصلاة والسلام لا يجوز، بل هو نوع من الشرك، وكذلك الحلف بالكعبة لا يجوز بل هو نوع من الشرك، لأن النبي صلى الله عليه وسلم والكعبة كلاهما مخلوقان، والحلف بأي مخلوق نوع من الشرك.

وكذلك الحلف بالشرف لا يجوز، وكذلك الحلف بالذمة لا يجوز، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك"، وقال صلى الله عليه وسلم: "لا تحلفوا بآبائكم، من كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت".

لكن يجب أن نعلم أن قول الإنسان: "بذمتي" لا يراد به الحلف ولا القسم بالذمة، وإنما يراد بالذمة العهد، يعني هذا على عهدي ومسؤوليتي هذا هو المراد بها، أما إذا أراد بها القسم فهي قسم بغير الله فلا يجوز، لكن الذي يظهر لي أن الناس لا يريدون بها القسم إنما يريدون بالذمة العهد والذمة بمعنى العهد.
http://ar.islamway.net/fatwa/12485?ref=g-rel


يتبع ...
الرجاء عدم الرد ...







تعديل هــــدوء المطر; بتاريخ 22-09-2012 الساعة 08:36 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:25 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 رد: مهم لكل كاتبة


اقتباس:
ما حكم الحلف بغير الله؟ والحلف بالقرآن الكريم؟
محمد بن صالح العثيمين

السؤال :
ما حكم الحلف بغير الله؟ والحلف بالقرآن الكريم؟
الإجابة :
الحلف بغير الله أو بغير صفة من صفاته محرم، وهو نوع من الشرك، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تحلفوا بآبائكم، من كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت"، وجاء عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك" (رواه الترمذي وحسنه وصححه الحاكم)، وثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من قال واللات والعزى فليقل: لا إله إلا الله"، وهذا إشارة إلى أن الحلف بغير الله شرك يطهر بكلمة الإخلاص لا إله إلا الله.

وعلى هذا فيحرم على المسلم أن يحلف بغير الله سبحانه وتعالى، لا بالكعبة، ولا بالنبي صلى الله عليه وسلم، ولا بجبريل، ولا بولي من أولياء الله، ولا بخليفة من خلفاء المسلمين، ولا بالشرف، ولا بالقومية، ولا بالوطنية كل حلف بغير الله فهو محرم، وهو نوع من الشرك والكفر.

وأما الحلف بالقرآن الكريم فإنه لا بأس به، لأن القرآن الكريم كلام الله سبحانه وتعالى، تكلم الله به حقيقة بلفظه مريداً لمعناه، وهو سبحانه وتعالى موصوف بالكلام، فعليه يكون الحلف بالقرآن الكريم حلفاً بصفة من صفات الله سبحانه وتعالى وذلك جائز.
http://ar.islamway.net/fatwa/12482?ref=s-rel


يتبع ...
الرجاء عدم الرد ...






  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:27 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 رد: مهم لكل كاتبة


اقتباس:
اعتاد بعض الناس الحلف بالنبي وأصبح الأمر عاديًا
صالح بن فوزان الفوزان

السؤال :
اعتاد بعض الناس الحلف بالنبي صلى الله عليه وسلم في معاملاتهم، وأصبح الأمر عاديًا؛ فعندما نصحت أحد هؤلاء الذين يحلفون بالنبي؛ أجابني بأن هذا تعظيم للرسول، وهذا ليس فيه شيء؛ ما الحكم في ذلك‏؟

الإجابة :
الحلف بالنبي صلى الله عليه وسلم أو بغيره من المخلوقين أو بصفة النبي صلى الله عليه وسلم أو غيره من المخلوقين محرم، بل هو نوع من الشرك؛ فإذا أقسم أحد بالنبي صلى الله عليه وسلم، فقال‏:‏ والنبي، أو قال‏:‏ والرسول، أو‏:‏ أقسم بالكعبة، أو‏:‏ بجبريل، أو‏:‏ بإسرافيل، أو‏:‏ أقسم بغير هؤلاء؛ فقد عصى الله ورسوله ووقع في الشرك‏.‏
قال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ""من كان حالفًا؛ فليحلف بالله أو ليصمت‏" ‏[‏رواه البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏7/221‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما‏.‏‏]‏‏.‏
وقال‏:‏ ‏""‏من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك‏"‏ ‏[‏رواه الإمام أحمد في ‏"‏مسنده‏"‏ ‏(‏2/125‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه الترمذي في ‏"‏سننه‏"‏ ‏(‏5/253‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه الحاكم في ‏"‏مستدركه‏"‏ ‏(‏4/297‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه غيرهم بدون ذكر‏:‏ ‏"‏كفر‏"‏‏.‏‏]‏‏.‏
وقول الحالف بالنبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ إن هذا تعظيم للنبي صلى الله عليه وسلم‏!‏ جوابه أن نقول‏:‏ هذا النوع من التعظيم نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم، وبين أنه نوع من الشرك؛ فتعظيم النبي صلى الله عليه وسلم بالابتعاد عن هذا الحلف؛ لأن تعظيم النبي صلى الله عليه وسلم لا يكون في مخالفة النبي صلى الله عليه وسلم، بل في امتثال أمره واجتناب نهيه، وهذا الامتثال يدل على محبته صلى الله عليه وسلم، ولهذا قال الله تعالى في قوم ادعوا محبة الله‏:‏ {‏قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ‏} ‏[‏آل عمران‏:‏ 31‏.‏‏]‏؛ فإذا أردت أن تعظم النبي صلى الله عليه وسلم التعظيم الذي يستحقه عليه الصلاة والسلام؛ فامتثل أمره، واجتنب نهيه، في كل ما تقول وتفعل، وبذلك تكون معظمًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏
فنصيحتي لإخواني الذين يكثرون من الحلف بغير الله، بل الذين يحلفون بغير الله، نصيحتي لهم أن يتقوا الله عز وجل، وأن لا يحلفوا بأحد سوى الله سبحانه وتعالى؛ امتثالاً لأمر النبي صلى الله عليه وسلم بقول‏:‏ ""‏مَن كان حالِفًا، فليحلف بالله‏"‏ ‏[‏رواه البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏7/221‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما‏.‏‏]‏، واتقاء للوقوع في الشرك الذي دل عليه قول النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ""‏مَن حلفَ بغير الله؛ فقد كفر أو أشرك‏"‏ ‏[‏رواه البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏7/221‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما‏.‏‏]‏‏
http://ar.islamway.net/fatwa/4879?ref=g-rel


يتبع ...
الرجاء عدم الرد ...






  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 22-09-2012, 08:33 AM
هــــدوء المطر هــــدوء المطر غير متصل
اللهــــمٓ أَحسِنْ خاتِمتِـــي .. ❥
 
Upload41f848d974 رد: مهم لكل كاتبة


اقتباس:
يحلف له بغير الله: معتقدًا بأن الحلف بالله لا يليق ...
صالح بن فوزان الفوزان

السؤال :
حينما يريد بعض الناس أن يؤكد كلامًا كذبًا قاله لشخص؛ يحلف له بغير الله؛ معتقدًا بأن الحلف بالله سبحانه لا يليق معه الكذب، فيحلف بغيره؛ فهل لهذا العمل وجه في الشرع المطهر‏؟

الإجابة :
هذا الذي كذب وحلف ليسوغ الكذب؛ جمع بين سيئتين‏:‏ سيئة الكذب، وسيئة الحلف بغير الله‏.‏ لأن الحلف بغير الله لا يجوز بحال من الأحوال؛ لقوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ""‏من حلف بغير الله؛ فقد كفر أو أشرك‏" ‏[‏رواه الإمام أحمد في ‏"‏مسنده‏"‏ ‏(‏2/125‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه الترمذي في ‏"‏سننه‏"‏ ‏(‏5/253‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه الحاكم في ‏"‏مستدركه‏"‏ ‏(‏4/297‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما، ورواه غيرهم بدون ذكر‏:‏ ‏"‏كفر‏"‏‏.‏‏]‏، وقوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ""من كان حالفً؛ فليحلف بالله أو ليصمت‏" ‏[‏رواه البخاري في ‏"‏صحيحه‏"‏ ‏(‏7/221‏)‏ من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما‏.‏‏]‏‏.‏
والكذب أخف إثمًا من الحلف بغير الله؛ قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه‏:‏ ‏"‏لأن أحلف بالله كاذبًا أحب إلي من أن أحلف بغيره صادقًا‏"‏ "؛ لأن سيئة الكذب أخف من سيئة الشرك؛ فلا يجوز الحلف بغير الله؛ لا بالنبي، ولا بالأمانة، ولا غيرهما، ومن كان معتادًا أن يحلف بغير الله؛ فإنه يجب عليه أن يتوب من ذلك ويتركه؛ فلا يجوز الحلف بغير الله، ولو كان كاذبًا في حلفه‏.‏
http://ar.islamway.net/fatwa/4880?ref=s-rel

للاستزاده :
http://www.ahl-alsonah.com/cat-ftwa-10403.html


[YOUTUBE]jFX-PFYrqLo[/YOUTUBE]

[YOUTUBE]sTOyfwkcrkw[/YOUTUBE]

[YOUTUBE]SM4FsQlSJuM[/YOUTUBE]

ارجوا انكم ما تنقلونه لقسم ثاني لأن في كثير كاتبات يحلفون بغير الله ...
اللهم اني بلغت اللهم فاشهد ...







تعديل غـَيثُ السـماءْ; بتاريخ 22-09-2012 الساعة 08:36 PM. السبب: تصحيح حروف
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 22-09-2012, 02:03 PM
رحيق الربيع رحيق الربيع غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهم لكل كاتبة


شكرا لك اختي ... موضوع مهم جدا... اعطاك الله العافية


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 22-09-2012, 02:12 PM
SalamFahad SalamFahad غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهم لكل كاتبة


شــكــراً لــكِ
أخــتــي ..
عالموضوع الأكثر من رائع
انا شبه يومي اقول امانه
مو شرط بالرواية حتى بحياتي اليوميه
شكراً عالتنبيه
جزاك الله خير
..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 22-09-2012, 02:16 PM
جدايل . جدايل . غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهم لكل كاتبة


جزاك الله خيـرا
في مموازين حسناتك بإذن الله


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 22-09-2012, 04:48 PM
Orkid Orkid غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: مهم لكل كاتبة


ملاحظة جميلة ..
تسلمين

موضوع مغلق

مهم لكل كاتبة

الوسوم
كاتبة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
فيه واحد شاف توقيع بنت في أحد المنتديات كاتبة: A3SH8 3NADY نكت - ضحك - وناسة - فرفشة 42 23-05-2012 05:55 PM
إهداء إلى كاتبة أودي السعودية خواطر - نثر - عذب الكلام 3 27-09-2011 10:33 AM
الى كل كاتبة أنعم الله عليها بالموهبة تابعية مواضيع عامة - غرام 0 09-09-2011 07:02 AM
غارقة في اعماق الخيال كاتبة على بابها كاتبة متواضعه اخطار الترحيب بالأعضاء الجدد 33 28-03-2011 12:44 PM
كاتبة روايات ام كاتبة رومنسيات Jane Austen نقاش و حوار - غرام 66 19-12-2009 04:20 PM

الساعة الآن +3: 06:24 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1