منتديات غرام رياضة غرام كوووره عالميه يوفنتوس يكتسح روما وميلان يتعثر وفوز برشلونة وسان جيرمان
الـ شــــموخي999 مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري

يوفنتوس يكتسح روما برباعية وميلان يتعثر مجدداً




اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي





اكتسح فريق "السيدة العجوز" يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب ضيفه روما 4-1 اليوم السبت في قمة المرحلة السادسة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

حسم يوفنتوس النتيجة في ثلث الساعة الأول بثلاثية نظيفة تعاقب على تسجيلها أندريا بيرلو (11) والتشيلي أرتورو فيدال (13 من ركلة جزاء) وأليساندرو ماتري (19).

وفي الشوط الثاني، قلص بابلو دانيال أوزفالدو الفارق (69 من ركلة جزاء)، لكن الكلمة الأخيرة كانت لسيباستيان جوفينكو فسجل الهدف الرابع لأصحاب الأرض في الوقت بدل الضائع.

ورفع يوفنتوس الذي لم يعرف طعم الهزيمة، رصيده إلى 16 نقطة (5 انتصارات وتعادل)، فيما بقي رصيد روما الذي مُني بخسارته الثانية، 8 نقاط في المركز الثامن مؤقتاً.




ميلان يواصل نتائجه المتواضعة






وواصل ميلان وصيف بطل الموسم الماضي نتائجه المتواضعة وفرط بفوز كان الأقرب إليه قبل أن يخرج متعادلاً مع مضيفه بارما 1-1.

على ملعب إينيو تارديني، عجز أي من الفريقين عن زيارة شباك منافسه في الشوط الأول، ثم تقدم ميلان في الثاني بفضل ستيفان الشعراوي الذي تابع بيسراه في شباك الحارس أنطونيو ميرانتي كرة وصلته من الإسباني بويان كركيتش الذي قاد هجمة مرتدة (50).

ولم يستطع ميلان المحافظة على تقدمه أكثر من ربع ساعة حيث نجح دانييلي غالوبا في إدراك التعادل من ركلة حرة خدعت الحارس المخضرم كريستيان أبياتي (66).

وهو التعادل الأول لميلان مقابل فوزين و3 هزائم فصار رصيده 7 نقاط مقابل 6 لبارما.

وتختتم المرحلة غداً بإقامة المباريات الثمانية الأخرى.











برشلونة يحقّق فوزاً متأخراً على إشبيلية



اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي





نجح برشلونة في الهروب من خسارته الأولى هذا الموسم بعد أن حقّق فوزاً متأخراً على مستضيفه إشبيلية (3-2) ضمن مباريات المرحلة السادسة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولعب إشبيلية بنفس الأسلوب التي تغلّب بفضله على ريال مدريد في المرحلة قبل الماضية من خلال الاعتماد على إغلاق منطقته والاعتماد على الهجمات المرتدة، بينما استمرت مشكلة برشلونة الواضحة في إنهاء هجماته، إضافةً لمعاناته من غياب قلبي دفاعه كارليس بويول وجيرار بيكيه بسبب الإصابة.

وسيطّر برشلونة على المباراة منذ بدايتها وكانت أخطر كراته من تسديدة لنجمه الأرجنتيني ليونيل لميسي من داخل منطقة الجزاء تصدّى لها أندريس بالوب ببراعة في الدقيقة 13.

واستمر اللعب بين الفريقين دون خطورة مباشرة حتى جاءت الدقيقة الـ26 عندما سجّل الألماني بيوتر تروشوفيسكي أول أهداف المباراة من تسديدة مركّزة بعد أن اصطدمت الكرة بقدم الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو ووصلت للاعب الألماني الخالي من الرقابة، والذي خرج بعد الهدف بـ12 دقيقة نتيجة معاناته من الإصابة.






وحاول برشلونة بعدها تعديل النتيجة معتمداً على الكرات العرضية بشكلٍ كبير، إلا أنّ بالوب والدفاع الأندلسي كانا حائلاً أمام جميع محاولات الضيوف التي افتقدت للمسة الأخيرة.

ومع بداية الشوط الثاني فاجأ الدولي الإسباني ألفارو نيغريدو المتصدّر بالهدف الثاني مبكّراً عندما استغلّ تمريرة التشيلي غاري ميديل البينية وواجه فيكتور فالديز بثقة واضعاً كرته في الشباك بحرفنة في الدقيقة 48.

وذلّل الحاضر الغائب سيسك فابريغاس الفارق لفريقه بعد هدف نيغريدو بخمس دقائق من تسديدة صاروخية فاجأت بالوب، وكاد التشيلي أليكسيس سانشيز أن يعدّل النتيجة لفريقه (57) لكن كرته جاورت القائم، وأثبت الحارس الخبير (38) عاماً أنّه من طينة الكبار عندما تصدّى لكرة ميسي الذي سدّد مباشرة من ما يقارب 30 متراً.






واستفاد برشلونة من طرد ميديل للخشونة (72) فحاول عبر الكرات المباشرة القريبة من منطقة الجزاء لكن كرتي تشافي هيرنانديز وميسي اصطدمتا بالحائط البشري.

وعاد فابريغاس ليخطف نجومية اللقاء من بالوب عندما ترجم تمريرة ميسي المميزة قبل دقيقة من النهاية خاطفاً الهدف الثاني لفريقه، قبل أن يمنح ديفيد فيا نقاط المباراة كاملة لفريقه في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بعدما انفرد ببالوب وسدّد كرة صاروخية عجز الحارس الإسباني عن التصدي لها.




فالنسيا يحقّق فوزه الثاني



وحقّق فالنسيا ثالث ترتيب الموسم الماضي فوزه الثاني هذا الموسم عندما تغلّب على ضيفه ريال سرقسطة 2-صفر.

وساهم الدولي الجزائري سفيان فغولي في فوز فريقه بعدما افتتح له التسجيل في وقتٍ مبكّر إثر تسديدة أولى ارتدت منها الكرة إليه تابعها مرة ثانية ووضعها في شباك الحارس روبرتو خيمينيز (12).






ولم يكمل فغولي جميله ونال البطاقة الصفراء الثانية وخرج (61) بعد أقل من دقيقتين من تسجيل زميله جوناثان فييرا المنتقل من لاس بالماس (درجة ثانية) الهدف الثاني بمجهودٍ رائع قام به داخل المنطقة (59).

ورفع فالنسيا المتعثّر في بداية الموسم الحالي رصيده إلى 8 نقاط بفارق 10نقاط عن برشلونة المتصدر بالعلامة الكاملة، فيما تجمّد رصيد ريال سرقسطة عند 6 نقاط.

وعلى ملعب روساليدا، سحق ملقا ضيفه ريال بيتيس برباعية نظيفة سجلها خواكين (13) من ركلة جزاء تسبب بها الحارس كاستو وطرد، والأرجنتيني خافيير سافيولا (28) وأنطونيو أمايا (72 خطأ في مرمى فريقه)، وإيسكو (74).

وصعد ملقا إلى المركز الثاني مؤقتاً برصيد 14 نقطة، بينما توقّف رصيد ريالا بيتيس عند 9 نقاط في المركز السادس.

وحقّق ريال سوسيداد فوزاً هاماً على ضيفه أتلتيك بيلباو الذي تلقى خسارته الثالثة هذا الموسم في الدوري، وسجّل الفرنسي أنتوين غريزمان أول أهداف سوسيداد (62) ، قبل أن يسجل البديل المكسيكي كارلوس فيا الهدف الثاني لفريقه من ضربة جزاء (72) بعد طرد مدافع بيلباو الفنزويلي فيرناندو أموريبيتا إثر تلقيه الإنذار الثاني في الدقيقة 71.

وأصبح سوسيداد في المركز السادس مؤقتاً بـ(9) نقاط، بينما تجمّد رصيد بيلباو عند نقاطه الخمسة في المركز (16) مؤقتاً أيضاً.

وتقام غداً الأحد 5 مباريات وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء وحيد.










سان جيرمان يفوز على سوشو دون عناء





اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي







فاز باريس سان جيرمان على حساب فريق سوشو اليوم السبت دون عناء يذكر بنتيجة 2-0 على ملعب "البارك دي برانس" ضمن مواجهات الجولة السابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وسجل هدفي سان جيرمان المهاجم كيفن غاميرو في الدقيقتين 11 و33 ليحتّل الفريق الباريسي مؤقتاً مركز الوصافة برصيد 15 نقطة فيما يحتّل سوشو المركز الخامس عشر برصيد 6 نقاط.

استهل سان جيرمان مباراته أمام سوشو بالمسك بزمام الأمور والسيطرة المطلقة على أحداث المواجهة في دقائقها الأولى ولم تمض إلا 11 دقيقة حتى أعلن المهاجم غاميرو عن افتتاح باب التسجيل بعد انفراده بالحارس سيمون بوبلان وتلقيه كرة نموذجية من زميله الأرجنتيني الذي يشغل خطة صانع ألعاب خافيير باستوري.







ويبدو أن كتيبة سوشو جاءت لملعب حديقة الأمراء من أجل معاينة الأضرار والخروج بأخفها إذ إن اللاعبين لازموا منطقتهم ولم يهددوا مرمى الباريسيين الذين كانوا الأفضل في كل المستويات خلافاً لمنافسهم الذي كان محدود الإمكانيات.

واصل أبناء المدرّب الإيطالي كارلو أنشيلوتي زحفهم على حصون سوشو وتهديد مرماهم باستمرار إذ كاد بلاز ماتويدي أن يزيد من معاناة الضيوف بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 25، بعد عرضية السويدي إبراهيموفيتش التي مرت من أمام باستوري، لكن تصويبته مرت بجوار المرمى.

رسمت كتيبة سان جيرمان سمفونية رائعة بتناقل لاعبيه الكرة فيما بينهم لتأتي الكرة في الدقيقة 33 أمام الظهير الأيمن البرازيلي ماكسويل الذي لعب بينية رائعة نحو الهداف غاميرو الذي أضاف ثاني الأهداف لفريقه والثاني لشخصه، واستمر ضغط سان جيرمان على فريق سوشو الذي استسلم لمصير المباراة التي كانت تتجه للمحليين إذ كاد البرازيلي ألاكس في الدقيقة 43 يطلق رصاصة الرحمة على منافسهم لكن الحارس بوبلان كان بالمرصاد لهذه المحاولة لتنتهي بذلك قصة الشوط الأوّل بتقدم أصحاب الأرض بهدفين دون رد.

وفي الشوط الثاني، حاول لاعبو سان جيرمان أن يدخروا مجهوداتهم للمباريات القادمة خاصة وأنّهم يواجهون يوم الأربعاء 3 تشرين الأوّل/أكتوبر نادي بورتو البرتغالي في معقله ضمن دوري أبطال أوروبا، ويوم الأحد 7 تشرين الأوّل/أكتوبر أولمبيك مرسيليا في الدوري، فلم يرتق الأداء إلى مستويات كبيرة بعد الاطمئنان على نتيجة المواجهة منذ الفترة الأولى لكن بقيت الأفضلية لأصحاب الأرض بالسيطرة على أحداث هذا الشوط.






أما لاعبو سوشو فقد دخلوا الفترة الثانية من أجل عدم تعميق الجراح وتكبّد هزيمة كبيرة فكانوا يدافعون من أجل عدم قبول المزيد من الأهداف وكأنهم استسلموا لواقع الأمر بأحقية سان جيرمان بالنقاط الثلاثة وأن الرحلة إلى "البارك دي برانس" محفوفة بالمخاطر خاصة بعد اللوحات الفنية التي قدمها أبناء العاصمة الفرنسية إذ كاد غاميرو أن يضيف ثالث الأهداف بعد ازدواجية قام به في الدقيقة 68 لكنها مرت برداً وسلاماً على مرمى الضيوف.

خفّض سان جيرمان من نسق المواجهة كأننا إزاء حصة تدريبية حتى فريق سوشو لم يحاول ردّ الفعل وكأنّه رضخ للأمر الواقع واكتفى بالنتيجة الحاصلة لتنتهي المواجهة بتقدّم الفريق الباريسي بهدفين دون ردّ.

وفي مباراة أخرى، حقق مونبلييه حامل اللقب فوزه الثاني هذا الموسم (مقابل تعادلين و3 هزائم) على حساب مضيفه نانسي بهدفين نظيفين سجلهما يونس بلهندة (66) والسنغالي سليمان كامارا (90).






وسقط لوريان الرابع في فخ التعادل مع مضيفه إيفيان بهدف لجيل سونو (86) مقابل هدف للتونسي صابر خليفة (8)، فيما تعادل نيس مع باستيا بهدفين للأرجنتيني داريو كفيتانيتش (32) وريناتو سيفيلي (58) مقابل هدفين لجيروم روثن (42) وأنطوني موديست (71).

وفاز أجاكسيو على تولوز بهدف يتيم سجله مهدي مصطفى (56)، وخسر تروا أمام تولوز بهدفين لبن يدير (65) وإيمانويل ريفيير (73) فانتقل الفائز إلى المركز الخامس وله 12 نقطة.

ويذكر أن رين فاز أمس الجمعة على ليل بهدفين دون رد.

وتختتم المرحلة الأحد بلقاء ثالث يجمع سانت إتيان مع ريمس الصاعد حديثاً.




8lory Man ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

اليوفي والميلان

وشتان مابين الاثنين !!

ميلان يدفع ثمن ابتعاد اهم نجومه بعد نهاية الموسم الماضي

ويدفع ايضا ثمن الازمة المالية التي يمر بها هذا الموسم والتي

لم يستطع بسببها جلب لاعبين مميزين للفريق هذا الموسم

اليوفي رغم عدم وجود ديلبييرو ولاكنهم مستمرون بتقديم مستويات مميزه

...

بالنسبة للبرشا فـ مشكلته واضحه حتى لو جبت واحد مايفهم كورة

راح يقول لك انه يحتاج عودة قلوب دفاعه لاكنهم مصابين

وهذا سبب معاناة البرشا وفي آخر 3 مباريات يكون متأخر

ويعود لقلب النتيجه بسبب بسالة خط وسطه وهجومه وهذا دليل

كبير على انهم فقط يفتقدون اهم عناصر خط الدفاع

تحياتي لك الـ شموخي 999


البيانكونيري 8 ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

مبروك لليوفي و الدوري بنجيبه ان شاء الله و بدون هزيمه
( يوفنتوس في الصداره _ يوفنتوس بلا خساره )

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1