اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 19-10-2012, 09:32 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
.
اليوم هو الإثنين لم يتبقى على الموعد المنتظر _ يوم الخميس _ سوى ثلاثة أيام ..
.
.
ولين لازالت تفكـر ..هل تتجرأ وتفتح خزانة والدتها وتأخذ مفتاح السطح وتصعد أو لأ ؟؟
.
.
لين : صباح الخير ماما كيف حالك اليوم ؟؟
.
.
الأم : الحمد لله أحس إني أحسن ..
كلموني مكتب الإستقدام ..يقولون الشغالات بيجون الأسبوع الجاي وش هالأزمة تعبنا وأنا خلاص مافيني شده ولا قوة يارب تقوينا من عندك
.
.
لين : مافيك إلا العافية ....وأخيراً الشغالات بيجون لولووووولوووش
.
.
الأم : أسمعي أفتحي التجوري الكبير فيه ملف كبير وسط الملف أوراق الإستقدام وصورة لبطاقتي الشخصية روحي جيبيها ..
.
.
لين : حاضر ..بس وين المفتاح ؟؟
.
.
الأم : دقيقة عطيني شنطتي البربري ..
.
.
أخذت لين المفتاح ..ولأول مره تفتح الخزانة الحديدية الكبيرة بدت منظمة لإن والدتها إنسانة منظمة ومرتبة ..لكن ..هالها منظر المسدسات وفي الخلف ثلاث بندقيات قديمات ..!
.
.
أخذت الملف ..وأخذت أيضاً مفتاح السطح ..لكنها ترددت وفكرت قليلاً وشعرت بشيء من الخوف فأرجعته بسرعة
.
.
لين: ماما وش هذا التجوري الكبير ..؟؟
.
.
الأم : ياحليلك هذا بالطلب ماينباع كذا في أي مكان يشبه حق البنوك ..هو في الأساس كان لجدك الله يرحمه
.
.
لين :طيب والبنادق والمسدسات ..
.
.
الأم : أنتبهي تلمسينها ..هذي بعد حق جدك ..كان عسكري ويروح مع الشيوخ والآمراء في رحلات صيد وقنص ويوم توفى أبوك أخذ كل الأسلحة لإنه كان يروح معاه رحلات القنص ..
.
.
لين : يعني أبوي يروح رحلات قنص ..؟
.
.
الأم : لأ طبعاً هالكلام يوم كان صغير..من يوم مات أبوه خلاص بس يعرف يستخدمها ..ومقتنيها هالحين ذكرى ..الله يرحمه ؟
.
.
لين : من هو الي الله يرحمه أبوي أو جدي ؟
.
.
الأم : بالنسبه لي الإثنين ماتوا الله يرحمهم ..!!
.
.
لين : شكل المسدسات يخوف ..وخصوصاً الرصاص وجرابات الرصاص ذكرتني في المسلسلات الأمريكية ..!
.
.
الأم : ترى حتى الخزانة الكبيرة هدية من أحد الشيوخ ..وفيه مسدس ذهب ملفوف في قماش مخمل أحمر ..
.
.
لين : صدق ؟؟
.
.
الأم :ايه أبوك هوايته هذي ..حتى إنه تنازل عن كل ورثه وأخذ هالأسلحة !!
.
.
لين : أول مره أعرف ..عطيني ماما المفتاح ..بشوف المسدس الذهب
.
.
الأم : لين فكينا من أبوك ومسدساته وقومي ..خل نخلص بعض الأشغال ..عشان هوانم جاردن ستي إذا وصلوا مايآخذون عننا فكرة إننا وصخين ويحوسون لنا الدنيا ..!
.
.
لين : من هم هوانم جاردن ستي ؟؟
.
.
الأم : الشغالات ..إذا دخلوا بيت وشافوه من أول مره غير نظيف خلاص يآخذون فكره عن أهل البيت و يبدون يكروتون ..قومي قومي
.
.
لين : أرتاحي إنتِ يا أحلى أم في الدونيا وأنا بقوم بالي أقدر عليه ...أرتاحي يمه تكفين ممكن ..
.
.
الأم : صادقة يالين ..أعمارنا بتنتهي وأشغالنا ماقضت !
.
.
ذهبت لين تنظف وترتب ..
.
.
وفي الإستراحة
.
.
كان والدها ورواد الإستراحة زملائه يقرأون بشكل جماعي هذه المقالة :
إقتباس »
متابعة - فيصل المطرفي

أعلنت هيئة دوري المحترفين عبر موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت نتائج إحصائيات الحضور الجماهيري لمسابقة دوري زين للمحترفين للموسم الماضي وجددت النتائج التأكيد بأن بطل الدوري الفريق الهلالي استمر في القمة على مستوى الجماهيرية مبتعداً بفارق كبير عن أقرب مطارديه إذ حصد الأزرق المركز الأول على مستوى الحضور الجماهيري في المباريات التي أقيمت على أرضه وخارج أرضه فيما جاء الاتحاد في المركز الثاني وتلاه الأهلي فالرائد والتعاون بينما قبع النصر في المركز السادس جماهيرياً.

وجاءت هذه الأرقام الرسمية التي أعلنتها هيئة دوري المحترفين متطابقة مع دراسات شركات زغبي العالمية للإحصاءات وأبسوس العالمية وشركة اتحاد الاتصالات (موبايلي)، وإعلان رئيس قنوات art محيي الدين كامل وكذلك موقع إحصائيات دوري زين للمحترفين التي أجمعت كلها على أن نادي الهلال هو الأول جماهيرياً في المملكة سواء من خلال الدراسات العلمية الإحصائية أو من خلال الحضور الجماهيري في الملاعب.

هيئة دوري المحترفين أعلنت الحضور الجماهيري لكل مباريات الدوري كما نوهت أن الحضور الجماهيري لكل المباريات بلغ (765.162 متفرجاً) أي بواقع 4204 متفرجين للمواجهة الواحدة.

وكشفت إحصاءات هيئة دوري المحترفين أن الهلال هو الطرف الثابت في الثلاث مباريات الأولى الأكثر جماهيرية بعد أن أوضحت الإحصائية حصول مواجهة الاتفاق والهلال على أكبر حضور جماهيري بلغ (21174 متفرجاً) في حين كان الحضور الجماهيري لمباراة الهلال والاتحاد (19212 متفرجاً) وجاء ديربي الرياض بين الهلال والنصر عدد الحضور فيه (18058 متفرجاً).

وفي المقابل كانت مباريات فريق الحزم على أرضه الأقل حضوراً وجاءت الإحصائية بمفاجئة كبيرة بعد أن أوضحت أن عدد الحضور الجماهيري لمباراة الحزم والاتفاق كان (6 متفرجين) فقط!!
.
.
وكان هو ومقرن ومجموعة من الشباب مع الهلال ومنصور وثلاثة آخرين من النصر ...
.
دخل في الحوار منصور معارضاً : وش هالكذب والإحصائيات المخربطه لا قيينا صحافة الهلال ..
.
.
وأحتدم النقاش بين منصور وعبد العزيز ..
.
.
وفجأة ومن غير مقدمات ترك منصور موضوع النقاش وقال لعبد العزيز : إنت وش يدريك عن الرياضة والإحصائات ياملعون الوالدين ..!
.
.
غضب عبد العزيز من منصور ..
وقام كردة فعل سريعة ودفاع عن نفسه بقذفه ولعنه بشتائم عديدة وكادت التحليلات الرياضية أن تصل لقتالات رياضية لولا تدخل مقرن الذي قام بتهدئة الوضع وقال لهم : خير إن شاء الله وش بقيتوا لعيال الشوارع والبزارين ؟ تلعنون عيني عينك أحترموا أنفسكم حنا هنا من سنين مآحد تلفظ بهالكلمات والي يبي يقلبها ملاعنة وسب يطلع مكانه برا إستراحتنا ..
.
.
سكت الجميع وعم الصمت ..فخرج عبد العزيز وهو غاضب ولا ينظر لأحد ..إذا تجرأ عليه منصور والموضوع لا يتحمل السب والشتم بل كان يحتاج القليل من الروح الرياضية ..!
مالذي دفع منصور للنيل من عبد العزيز !
.
.

وصل بيته فوجد الحارس خان شليل واقف أما بيته ..أستقبله وكأنه يريد أن يقول له كلام لكنه قال إنه يريد راتبه ..!
.
.
دخل عبد العزيز ..فوجد جنات تستقبله ويبدو عليها التعب والقلق ..
.
.
جنات : حبيبي أنتا معصب وليه ؟
.
.
عبد العزيز : لالا مافيه ولا شي ...بس إختلاف بسيط بيني وبين واحد
.
.
جنات : ماعاش من يزعل حبيبي ..
.
.
عبد العزيز : من يوم شفت وجهك راح كل الزعل والغثى والتعصيب ..ٍسبحان خالق هالجمال ..
.
.
جنات : حبيبي أنا خلص بولد ماتبقى إلا شهرين ومافكرنا وين الوضع بيكون..
.
.
عبد العزيز : لا تخافين بتولدين في أفخم وأفضل مستشفى في الرياض ..
.
.
جنات : كلمت أهلي وقالوا لي يعني بيجو بيشوفوا بيتي ويحضروا وضعي للبيبي بس ماعندهم ..
.
.
قاطعها عبد العزيز : لااااا لا تشيلين هم أنا برتب أوراقهم وتذاكرهم وإقامتهم وكل شي
.
.
جنات : إقامتهم ليش ؟ بيتك موجود ؟
.
.
عبد العزيز : مكان مايبون ويرتاحون
.
.
جنات : وهم بيآخذوا عمره ..الله يخليك عزوزي حقق أمنية أبويا
.
.
عبد العزيز : عمره وحج لو يبون ..من عندي أغلى منهم ومن بنتهم ؟
.
.
أما لين فأنتهت من ترتيب البيت ومن تدريس أخوتها ومن ثم أتجهت نحو النت وأخذت تتصفح المواقع فوجدت رجل الظلام ..
.
.
رجل الظلام : أهلين ..
.
.
لين : هلا
.
.
رجل الظلام : وش تسوين ؟؟
.
.
لين : أقرأ موضوع لشليويح يموت ضحك قصة من الإدب الخنفشاري هههههههه
.
.
رجل الظلام : سخيف ومواضيعه سخيفة والمتابعين له سخفاء ..تباً للسخفاء
.
.
لين : خير كل واحد حر وماأسمح لك تقول عن عضو وصديق لنا سخيف ..إلا كلنا قلت عننا سخفاء شكلك اليوم تعلمت كلمة سخيف وجازت لك قلت أجربها ؟؟
.
.
رجل الظلام : تنكتين ..ولا شعيب أبو يمن مسوي فيها شاعر ..!!
.
.
لين : أحترم نفسك يآخي وش هالعنصرية المقيته ..
.
.
رجل الظلام : أقول أمير الشعراء على غفله
.
.
لين : مو إنت الي تقيم الناس
.
.
رجل الظلام : أسمعي قلت لك وبرجع أقول لك وأعيد وأزيد النت يجمع أشكال غريبة وأمراض نفسية وعقد وناس خريجين سجون ويجمع بلاوي ماتعرفينها إنتِ بتفكيرك المحدود ..
.
.
لين : وأنا أعيد وأزيد ما اسمح لك تنعت أصدقائي هنا وتقذفهم ..ولا ترى بشتكيك لآدمن وبيوقفك للمرة المليون
.
.
رجل الظلام : خوفتني ياشيخة ولا أقذفهم هههههههه نكرات هم أصلاً نكرات غير معرفين بالنسبة لي ..وش أخبار صديقتك المشرفة زهرة نيسان لازلتي تتلزقين في المشرفات عشان يثبتون مواضيعك هههههههه قمة السماجة
.
.
لين : أقول أنا عندي بكره شغل كثير وموفاضية لك
.
.
رجل الظلام : طيب طيب كيف الوالدة ؟
.
.
لين : صباح الليل توك تسأل عنها ....الحمد لله طيبة
.
.
رجل الظلام : أمك مارح تكون طيبة ويمكن يتنقل الورم للجهة الثانية وزوجة أبوك شكلها بتولد قريب
.
.
لين : أعوذ بالله منك لا تفاول بسم الله عليها ..وزوجة أبوي مالي دخل فيها ..وأمورنا إن شاء الله بتزين ..
.
.
رجل الظلام : بتزين !! آي هوب ذات... طيب بترقين يوم الخميس السطح ؟؟
.
.
لين : وش هالحوار تنط من موضوع لموضوع بشكل ينرفزززز وأشوفك حريص على هالخميس ؟؟
.
.
رجل الظلام : أكيد حريص ودي تتأكدين من صدق قولي لك ..
.
.
لين : والله مآدري ..مآدري ...
.
.
وعندها آذن الفجر وأختفى رجل الظلام وخرج من النت بطريقة غير طبيعية .......
وكتب في توبكه أن الصلاة كانت على المؤمنين كتاب موقوتا ..
.
.
أما لين فذهبت لتصلي هي الأخرى وتفكر في والدتها ومرضها وتحليلاتها..
ووالدها الغائب ..وزوجته وأخوهم المنتظر ..وجامعتها والترم المحذوف ... وتفكر أيضاً في يوم الخميس ..!
.
.

وَ أتنهد . .

وَ أقول : تزين !

مع ان الوضع متأزم ..

وصاير ( طييين ) !
وَ أتنهد . .
وَ أقول : تزين !
وَ أحرث الليل . .
في رجوى صباااح من وراه يبين ؟!
وأقول تزين ..!

أقول تزين ..!
وأشوف" أحلامي البيضا "
غدت قدام عيني . . عين !
تناظرني . .
تناظرني . .
تناظرني . .

وَ أنا ما أملك لها ( ايدين ) !
وَ أقول : تزين !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 20-10-2012, 07:37 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
اليوم هو الأربعاء الموعد الأول للعلاج الإشعاعي ..
.
.
ذهبت منيرة في الصباح الباكر قبل الموعد المحدد وهذه هي عادة المعلمات والمسئولات ..الوقت هو العلاج ..الوقت هو الحياة ..
.
.
إنهن ببساطة يحترمن مواعيدهن ...
.
.
جلست فوق كرسي الإنتظار ودار في رأسها شريط ذكرياتها وكيف الآن هي خالية الشعــر وتعاني من أخطر مرض ..وزوجها تزوج عليها ..وأهلها بعيدين عنها ..
.
.
قطع شريط ذكرياتها الحزين جلوس إمرأة طويلة كان تضع عبائة رأس ..وتلبس قفازين ..
..
.
.
أخذت تلك المرأة تستغفر الله بصوت خافت ..
.
.
سألتها منيرة عن موعدها أهي قبلها أم بعدها ..
.
.
وعرفت أن تلك المرأة أصيبت بالسرطان ..ولكنه أرتد وعاودها بعد العملية مباشرة إذا لم يتقبل العلاج لا الكيماوي ولا الإشعاعي ..
.
.
كانت المرأة تتحدث بثقة ..وتضحك وكأنها في أتم صحة وعافية ..
.
.
سألتها منيرة : من متى جاك الخبيث ؟؟
.
.
فقالت : أعوذ بالله من الخبث والخبائث ..لا تقولين خبيث سمعت الشيخ بن عثيمين الله يرحمه يقول لا تقولون خبيث فالمسلم طاهر وكل الي يصيبه من ربه إبتلاء يعالجه بالصبر والإحتساب ... قولوا عنه المرض الخطير ..
.
.
تصدقين ..حنا نعيش في نعم الله ربي رزقنا الأولاد والمال والصحة والزوج الصالح وكل شي ..,كنا راضيين بخير القدر ويوم ربي يبتلينا بشر القدر نجزع وننتحب ؟
.
.
هنا يا أختي في الله الإختبار ..ولا كل الناس ميتين ..ومن لم يمت بالسرطان مات بغيره ..لكن نسأل الله السلامة في ديننا ..والثبات ..أهم شيء الإستعانة بالله ..
.
.

و الباقيات الصالحات حاولي تكثرينها ..تصدقي كثير ولا يخفى عليك المفعول السحري في الشفاء والراحة النفسية وتسهيل الأمور.. مو بس شفاء الجسد لأ وبعد شفاء الروح ..
.
.
.
ذهبت أبلة منيرة لموعدها وهي تفكر في كلام تلك المرأة الصالحة ..لقد غيرت مفهوما وفلسفتها للمرض ..
.
.
رجعت البيت وقت الظهيرة ..أستقبلتها لين
.
.
لين : ماما ..ليش ماصحيتني من النوم عشان أجي معاك ؟؟
.
.
الأم : شفتك نايمه وأخوانك حواليك قلت خليها نايمه وبعدين المستشفى وأسيابها وعيادتها مو غريبة علي صارت مثل بيتي حفظتها شبر شبر يعني ماعلي خوف ..
.
.
لين : بس بعد ماما أقعد معك نسولف ..ونمشي وقت الإنتظار ..
.
.
الأم : تدرين جلست اليوم بجنب معلمة دين قصيمية ملتزمة مره ماشاء الله عليها وصابرة ومحتسبة ذكرتني بالإيمان بالقدر خيره وشره تصدقين كان غايب عن بالي حنا تحتاج التذكير؟؟
.
.
لين : الذكرى يمه تنفع المؤمنين ...والحمد لله إننا مسلمين ..
.
.
الأم : صدق الحمد لله ..وقالت لي بعد أهم شي في هالدنيا إننا مانخاف ولا نقلق ولا نحزن ونتوكل على الله ..ونفوض أمرنا لله ..ومن رضي فله الرضا ..وقعدت تشرح لي معنى إياك نعبد وإياك نستعين وكأني أول مره أسمعها في حياتي ..
.
.
لين : الله يجزاها خير هالحرمة ..
.
.
الأم : يوه تأثرت بكلامها ..حتى إني قعدت أفكر فيه في السيارة ..وهي صادقة ربي عطاني كل شي زوج وبيت وعيال ومنصب وكل شي الحمد لله.... وليه يوم يبتليني ما أصبر ؟ ..
.
.
صمتت الأم قليلاً ثم قالت : شي واحد كنت أتمناه من كل قلبي ..
.
.
لين : وش هــــــــــــ؟؟؟ـــــو؟؟
.
.
الأم : أخو لصالح أخوك ..يلعب معاه كورة ..يكون صديق وسند وعون في هالحياة
.
.
لين : الله يعافيك لنا يا أم صالح ..وبعدين صلوحي عنده ثلاث خوات مايكفونك يامنيرة ؟؟؟هاه ؟
.
.
ضحكت الأم كثيراً ..وضحكت لين كذلك ..وذهبت الأم عند أولادها تتابع واجباتهم وتقضي طلباتهم ...
.
.
وفي الليل قامت أبلة منيرة تصلي ..وتتذكر كلام تلك المرأة ..وتقرأ الفاتحة وإياك نعبد وإياك نستعين وتبكي .وتدعوا الله أن يعافيها لأولادها ويتولى أمرها ..
.
.
.

أنقضى الليل وهاقد أشرقت شمس يوم الخميس ..
.
.
ولين عقدت بينها وبين نفسها إتفاق وهو أنها لن تطلب من والدتها المفتاح ولن تسرقه ولكن إذا طلبت منها الأم أن تقتح الخزانة الحديدية لأي سبب من الأسباب فسوف تأخذ مفتاح السطح وتصعد الليلة ..!!
.
.
وكثير ماتعقد البنات مثل هذه الإتفاقات الوهمية ..وكأنها إشارة أو خيرة ..لو صار كذا وكذا بسوي كذا وكذا !!!_تفكير بنات _
.
.
وبالفعل ..نادتها والدتها وقالت لها ..
.
.
الأم : لين أسمعي أبيك ..تآخذين مفتاح الخزنة الحديد وتجيبين لي كل ذهبي ببيع الطقوم الكبيرة وبتصدق بها بنية الشفاء ..
.
.
لين : ماما من جد تأثرتي بكلام الحرمة الي أمس ..
.
.
الأم : اقول لك ماجاني النوم ..طول الوقت أفكر فيها ..أسمعي لين ترى مرضى السرطان أخوان بعض يعني مثل مايقولون الكشافة أخو الكشافة أوالرجال يعرف الرجال ..
.
.
لين : قصدك يحسون ببعض ..
.
.
الأم : وأكثر من ذلك ..يشعرون ببعض ..يتألمون لأجل بعض يفيدون بعض أصبحوا مثل الجسد الواحد وهذا الشعور بحد ذاته رائع ..رائع يالين
.
.
لين : ماما الله يشفيك ..
.
.
الأم : الله يشفي جميع مرضى المسلمين ..
.
.
خذي المفتاح يالله قومي ..ولين تنظر للمفتاح وتفكر أن تفي بعهدها الذي بينها وبين نفسها ..!!!!!!!!!!!!!!مفتاح السطح هل تأخذه أو لأ ؟؟
.
.
الأم : لين مسرحة في أيش ..لين هييييي بنت
.
.
نظرت لين في والدتها : أسفة ماما بس كنت أفكر ..في ..في الحرمة الي شفتيها أمس ؟؟
.
.
الأم : ياطيب قلبك يالين ليتني ماعلمتك كنت حاسة إنك بتهوجسين فيها ..
.
.
قومي ..قومي يالله خذي ..
.
.
أخذت لين المفتاح وجلبت كل ذهب والدتها والماساتها ..على ثلاث دفعات وفي الدفعة الخامسة أرجعت الذهب الباقي بعد أن أختارت والدتها أكبر الأطقم وأثقلها وزناً ...
وأعطت لين والدتها مفتاح الخزانة الحديدية بيدها اليمين ..وفي يدها الأخرى كانت تخبأ مفتاح السطح ....!!
.
.
لين : ماما الطقم الي فيه كرستالات خضراء ليش مآأخذتيه ؟
.
.
الأم : هذاك الماس ..مايجيب شي لو بعته ..
.
.
لين : كبير وفخم ويبرق برق ماشاء الله
.
.
الأم : هذا لك يالين هديتي لك يوم زواجك إن شاء الله ..
.
.
لين : ماما لازم تجيبين مواضيع تبكيك ..خلاص ولا تبكين ولا شي تبين تعطيني أياه الحين عطيني إياه لازم زواج يعني ههههههه
.
.
ضحكت الأم بعد ماكانت تبكي ..وأخذت تدعوا للين ..بصوت مرتفع ..
.
.

وفي الليل نامت الوالدة بعد عناء يوم طويل ..
.
.
والتوأمتان صفا ومروة نامتا أيضاً ..
.
.
أما صلوحي فهو يلعب بحماس شريط البلاي ستيشن الجديد ..
.
.
كانت لين تفكر في كلام رجل الظلام كيف يكون جارهم ؟ وكيف سيحضر الساعة التاسعة أو العاشرة ؟ سندريلا على غفلة ؟؟
.
.

أنتهزت لين الفرصة لإنها تريد أن ترى على الأقل البيت الذي يدعي متعب أنه لهم وصعدت للطابق الأعلى وأنارت كل المكان حتى مصابيح السطح الكبيرة كي تشعر بالإطمئنان ..
.
.
بدا السطح المظلم مشعاً ..فهو لم يضاء منذو مدة طويلة .."طويلة جداً ..
.
.
فتحت الباب بهدوء ودخلت وهي تنظر للمكان في كل إتجاه ..الغبار والتراب يملء المكان وأعشاش الحمام بل والعناكب أيضاً في كل زواية ..
.
.
نظرت للبيوت المجاورة ..كانت هناك فيلا قديمة تلتصق بجدراها نخلة طويلة ..
.
.
ربما يكون هذا بيت متعب لإنه يقول أقدم بيت هو بيتهم ...!
.
.
لو كان أصلاً جارانا ..؟؟؟
وهي تفكر لفت نظرها لحاف والدتها الأحمر معلق نصفه على حبل الغسيل والنصف الآخر مرمي على الأرض بطريقة عشوائية أما أكياس المخدات فهي محذوفة في أماكن بعيدة وكأن إعصار أو عواصف رملية عصفت بهذا المكان المهجور ..
.
.
أقتربت من اللحاف وهي تقول هذا لحاف أمي أبو ثلاثة الآف مدري أكثر ؟؟ يوه صار لونه مقزز كله تراب وباهت ..
.
.
سمعت صوت خافت من خلفها ينادي : ليــــن ..لين ..لين ..
.
.
نظرت بسرعة لكنها لم تشاهد أحد ..يبدو أنها كانت تتهيأ ..!
.
.
أقتربت أكثر من اللحاف وأخذت تفك مشابك الغسيل فسقط في الأرض من ثقله وأنحنت لتحمله لكنه ثقيل جداً ..فسمعت صوتاً آخر قريب ومسموع هذه المره : لين تبيني أشيل معك ..
.
.
رفعت رأسها وهي خائفة ..نظرت من أسفل فإذا بحذاء أسود رسمي ..!
.
.
رفعت رأسها أكثر : فإذا برجل متكتف ..يلبس ثوب ناصع البياض وشماغ أحمر ..يشبه ناصر القصبي ....
.
.
رمت لين اللحاف بسرعة وذهبت تجري وأغلقت الباب بقوة وهي تقول : بسم الله الرحمن الرحيم ...بسم الله الرحمن الرحيم ..
.
.
نزلت للأسفل ..ولم تقفل المصابيح والأنوار بل ظل الطابق العلوي منار ..
.
.
دخلت غرفة والدتها وفرائصها ترتعد : ماما ماما خايفه خايفه
.
.
الأم : وش فيك ؟ بسم الله عليك
.
.
لين : خايفه ضميني ضميني ..
.
.
الأم : لين سمعت صوت باب السطح يتقفل لا يكون دخلتي ؟؟
.
.
لين : إيه ماما دخلت كنت بجيب لحافك الأحمر ..
.
.
الأم : وأحد أشتكى لك ليش تدخلين السطح مو أنا حذرتك ..الله يهديك يالين بس لازم ترفعين ضغطي ..
.
.
لين : ماما شفت واحد كأنه ناصر القصبي ؟؟ وقال أسمي لين ..
.
.
الأم : تعوذي من أبليس يالين يتهيء لك ..تعوذي من إبليس وقومي صلي لك ركعتين وأقري المعوذات مافيه شي صدقيني مافيه شي لا تخافين لا تخافين وتذكري كلام هذيك الحرمة أستعيني بالله ..أستعيني بالله يالين وقوي قلبك
.
.
.
.
الإبتِلآء فِيّ آلحياة .. ليسَ إختبآر
لـِ قوُتگ آلذآتية
بَل إنه :
إختبآر لـِ قوُة إستعَآنتگ بِـ الله...
.

لآخذلك الوقت قله
الأمل ب / الله ’ كبيير
آبتسم =)
رغم الظروف
...ورغم عن أنف الزمآن . .
مآ خلق [ ربي ] عسير
إلا خلق بعده
يسر . . !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 21-10-2012, 11:18 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
نامت لين في حضن والدتها لإنها شعرت بالدفء و بالأمان ..
.
.
أشرقت عليهم شمس الجمعة ...
.
.
فأستيقظت لين وقد هدأت تماماً ..صلت الفجر ..قرأت سورة الكهف ..
.
.
وأتجهت للنت ..كانت تبحث عن رجل الظلام..!
.
.
وبالفعل وجدته متصلاً..
.
.
لين : صباح الخير ..
.
.
رجل الظلام ببرود : أهلين لين ..كيف الحال ؟
.
.
لين : الحمد لله ..كيفك إنت ؟
.
.
رجل الظلام : بخير الله يسلمك ..كيف الوالده ..
.
.
لين : الحمد لله في تحسن ..
.
.
رجل الظلام : طيب الحمد لله إنك دخلتي بغيت أسألك عن موضوع مهم
.
.
لين : حتى أنا كنت بسألك عن نفس الموضوع ..
.
.
رجل الظلام : أي موضوع ؟
.
.
لين : موضوع السطح ..!
.
.
رجل الظلام : سطح القمــر ؟
.
.
لين : تستهبل ؟
.
.
رجل الظلام : لأ يكون سطح المكتب
.
.
لين : أقول
.
.
رجل الظلام : لا تقولين... طبعاً ما أستهبل ولا شي وش فيه السطح ؟
.
.
لين : أمس ماجيت بيتنا ؟
.
.
رجل الظلام : بيتكم ؟؟؟ تمزحين ؟ لأ طبعاً
.
.
لين : شفتك أمس ..متأكده إنه إنت ..
.
.
رجل الظلام : تحلمين يالين ولا شاربه بف باف ..شكلي من كثر ما أزن عليك تهيأتي ..هذ يسمونه في علم النفس التلقين النفسي يعني أقعد أقول لك على شي ليمن تصدقينه ... لين عقلك الباطن يصدقه ويمكن يشوفه ..
.
.
لين : لا ياشيخ صاير طبيب نفسي..إنت جيت سطح بيتنا أمس الليل ..والله شفتك ..
.
.
رجل الظلام : وكيف عرفتي إنه أنا يمكن حرامي جاي يسرق بيتكم ولا شي ..لا تحطينها فيني ..
.
.
لين : طيب فهمني ؟ ....الحرامي يشبه ناصر القصبي ..
.
.
رجل الظلام : أسمعي أسمعي ...أنا أمس كنت في المستشفى لإن ولد أختي الصغير مريض بطنه من الحليب مطبله ويتقيأ.. تعب علينا وترقد في المستشفى وأبوه مسافر مكه ..
.
.
لين : متعب أحلف إنك ماجيت أمس ..
.
.
رجل الظلام : لين شكلك تجننتي رسمي شلون أجي ؟ أطير مثلاً ؟ عندي أجنحة مثلاً ؟ ملك مثلاً ؟ جني مثلاً ؟
.
.
لين : بسم الله الرحمن الرحيم ..طيب وراك خفت مني يوم سويت تسجيل دخول ..وقلت إن عندك موضوع مهم ؟؟؟؟؟؟
.
.
رجل الظلام : خفت منك ؟؟؟ بدري عليك ....!!!
أول شي ماخفت يوم دخلتي ولا شي من قال لك إني خفت ؟ وثاني شي موضوعي عن إكس أو الي مكتوبه بالإنجليزي كــذا--->( xo) هذا الي مسوي فيها في أي بي من كبار شخصيات المنتدى عرفتيه ؟
.
.
لين : إيه عرفته وش فيه
.
.
رجل الظلام : المفروض مايحط... في أي بي..... المفروض يحط..... أف بي آي ..!
.
.
لين : مافهمت ..
.
.
رجل الظلام : أحسن لك ..خليك كذا قطوه مغمضة على طول ..أحسن شي عند شباب النت والشباب بشكل عام البنت الي مثلك فارغه وقلبها مغمض ..
.
.
لين : أحترم نفسك ..وحسن ألفاظك ..!
رجل الظلام : هذا الأكس أو ....كاتب موضوع جديد وكلن يمدحه ..وش هالأعضاء السلق قصدي الببغاوات بس يرددون نفس أول تعليق ..لإن أول تعليق من المراقب آدمن .. الخوف يامليح ..!
.
.
لين : القطوه ...السلق ؟ وش هالألفاظ ؟
.
.
رجل الظلام : آسف آسف طيب الملائكة الطاااااااا هرين الأبرار المعصومين ..يالله حطي لنا حسينية موسيقى تصويرية لو سمحتي ..
.
.
لين : أستغفر الله أنت وش تحس به ؟
.
.
رجل الظلام : أبد طال عمرك ..أحس ببرد لإن المكيف موجه علي
.
.
لين : ترى أنا مادخلت إلا لإني كنت بسألك عن سالفة السطح ..ولا تقول شي عن موضوع أكس أو وتشعب المواضيع ...لإني أحترمه ..
.
.
رجل الظلام : ومن بقى في النت ماتحترمينه حضرة جنابك؟؟ الظاهر حتى لورنس تحترمينه ..!
.
.
لين : شف أنا مارح أرد عليك لإن كــل إناء بما فيه ينضح ..
.
.
رجل الظلام : صدق ؟ يعني الإناء الي فيه جريش ينضح جريش ..هااااه
.
.
لين : أسلوبك يرفع الضغط ..مره تسب في آدمن وهالحين في أكس أو ...وأحذرك آخر مره تحش في أحد من الأعضاء طيب ..
.
.
رجل الظلام : أصلاً من الإسم فيه بني آدم يسمي نفسه أكس أو ؟؟ لعبة أكس أو على غفلة ولا أمريكي أخينا في الله .... وش يقصدك هالسقيم ..
.
.
لين : ترى أحذرك ..خلاص يكفي ..
.
.
رجل الظلام : يمه خفت منك خوفتيني ..وش بتسوين مثلاً ؟
.
.
لين : بشتكيك لآدمن ..
.
.
رجل الظلام : أشتكيني أشتكيني تكفين ..طالبك .. ..خليهم يقولون عنك مجنونه ..
.
.
لين : ليش مجنونه ؟ ترى كل كلامك ومحادثاتك عندي حافظتها في جهازي ..
.
.
رجل الظلام : يؤ يمـه عندك دليل خفت خفت ....لالا خرعتيني ..
.
.
لين : وهالحين بصكك بلوك ..أصلاً أنا مابيني وبينك شي ..
.
.
رجل الظلام : ماتقدرين تبلكيني ..إلا في حاله وحده...
.
.
لين : إلا أقدر ومو خايفه منك ..
.
.
رجل الظلام : طيب طيب يالين بنشوف بترجعين تدورين علي وتقولين وش هي الحاله؟ ..خل نشوف أشتكيني أول هالحين أنا أطلب منك وأترجاك ترفعين علي دعوة قضائية في محكمة الأمن الدولية هههههههههههههههههه
.
.
لين: مع السلامة ..وهذي آخر محادثة بيني وبينك ..
.
.
وقامت لين بحضره وحذفه ..فهو إنسان لم يجلب لها سوى المتاعب ..!
.
.
.
وذهبت عند والدتها ..وهي لازالت تفكر في موضوع السطح ومتعب ..لكنها أقنعت نفسها أنها كانت تتخيل أو تتهيأ وصدقت موضوع التلقين النفسي ..
.
.
الأم : صباح الخير ..هاه شلونك اليوم ؟؟
.
.
لين " طيبه طيبه ..
.
.
الأم : وش فيك ؟ وش شاغل بالك ؟
.
.
لين : ولا شي ماما متى الشغالات بيجون ؟
.
.
الأم : بكره إن شاء الله ..
.
.
لين : الحمد لله ..وأخيراً بتنطفي أنوار الدور الي فوق ..
.
.
الأم : ههههههه ياحليلك يالين شايلة هم اللمبات ..قومي خل نسوي فطور ..
.
.
اليوم التالي ذهبت لين ووالدتها وأخوتها للمطار لإحضار الخادمات ..وأخذت صالح وصفا ومروه
.
.
في السيارة صالح يتسائل : ماما ليش رايحين المطار ؟
.
.
لين : عشان نجيب الشغالة ..طيب خلاص لا يكثر
.
.
الأم : خليه يسأل الأسئلة تنمي ذكائه ..
.
.
لين : أزعجنا ماسكت ..
.
.
الأم : قولي ماشاء الله ..
.
..
لين : ماشاء الله ماشاء الله....
.
.
وعند مواقف المطار تقابلت أبلة منيرة ولين وجهاً لوجه مع عبد العزيز وزوجته جنات الذين قدموا لإستقبال سيدي مصطفى وزوجته خديجة وأبنهما حبيب .. ..
.
.
لين : ماما شوفي بابا هذا بابا ..
.
.
منيرة : لين تجاهليه سوي كأنك ماشفتيه ..
.
.
لين : بيشوف صالح وصفا ومروه وبيعرفنا ..
.
.
منيرة : لأ خليه يمشي هو أول ..
.
.
لين : مآقدر شافنا وجاي بإتجاهنا ..
.
.
الأب : لين ؟ وش جايبكم المطار ..
.
.
لين : كيفك بابا ؟
.
.
عبد العزيز أحتضن صالح وصفا ومروه ..
.
.
لين : جينا عشان نآخذ الشغالات ..
.
.
عبد العزيز : طيب مو هذي البوابة من هناك ..
.
.
لين : طيب بابا إنت بتسافر ؟
.
.
عبد العزيز : لأ لأ ...ونظر في جنات وقال مو شغلك يالين ..
.
.
لين : طيب ..
.
.

صالح وهو ينظر في جنات يتكلم بصوت مرتفع : ماما خلاص بنرجع بابا جاب الشغالة معاه
.
.
فجذبه عبد العزيز وكأنه لا يريد جنات أن تمسع ماقاله
.
.
عبد العزيز : تبي حلاى ولا أيسكريم ..؟ تعالوا وأمسك بيد صفا ومروه وجنات تمشي خلفهم
.
.
.
أما لين فذهبت لوالدتها التي كانت تنتظر عند باب السيارة ..
.
.

الأم : وش فيك تضحكين
.
.
لين : صالح قال بابا جاب الشغالة وهو يأشر على جنات هههههههه فاتك الموقف
.
.
.
الأم : ههههههههه ياحليله صويلح برد قلبي ....سبحان الله بس عبد العزيز تغير ...
.
لين : للأسوء ..للأسوء
.
.
الأم : لأ والله للأحسن ..ليش نكذب على أنفسنا ليش نصير نعام وندس روسنا في التراب ؟عبد العزيز مرتاح ..
.
.
لين : ماما لاهو مرتاح ولا شي ..شوفي شكلها كيف اللهم لا شماته تقول زيتونه زوجة بباي وحامل بعد وتمشي بشويش ولا ابوي باقي شوي ويشيلها من الأرض ..
.
.
الأم : مالنا علاقة فيهم ..مالنا علاقه ومثل ماقالك ..موشغلك ..
.
.
لين : سمعتيه يوم قال موشغلك ؟
.
.
الأم : مو شغلك وقلت لك مالنا دخل فيهم ..هو خرج من حياتي ..
.
.
لين : طيب يالله شوفي صالح جا هو وصفا ومروة شكل أبوي أشترى لهم حلاو وعلك ..
.
.
الأم : هاتوا الحلويات وياويل واحد يفتحها لا يكون فيها سحر ولا بلى من هالمغربيه ..
.
.
وأخذتها جميعاً ورمتها في أقرب سلة مهملات
.
.
لين : ماما حرام ..
.
.
الأم : حرام أضر عيالي ..وأنا أشك فيها وفيه بعد ماصدق قلت له لا تجي البيت خلانا شوفيه خايف عليها ومنتبه لها وإنتِ بنته حتى مافكر فيك وقلت لك مثل ماحنا مالنا علاقه فيهم هم بعد مالهم علاقه فينا ..
.
.
لين : طيب ماما لا تعصبين ولاشي ..
.
.
وصلوا لصالة إستقبال الخادمات وجلسوا ينتظرون الخادمات ...
.
.
الأم بعد حالة من الصمت : لين كنت بسألك ..
.
.
لين : هلا ماما تفضلي ..
.
.
الأم : زوجة أبوك حلوه ولا شينه ؟
.
.
لين : هماك تقولين مالنا علاقه فيهم ولا هم لهم علاقه فينا ..
.
.
الأم : علميني يالين ترى صرت أودي وأجيب ..
.
.
لين : أول شي ياماما هي متغطيه ..لابسه نقاب ..وثاني شي شكلها شيييييييينه وع وع وع ..
.
.
الأم : تقولين كذا عشاني صح ..أنا بعطيك العلم ..زوجة أبوك شكلها ملكة جمال ..عيونها كأنها مرسومة رسم وبنية ومكحله من ربي وجسمها روعه مع إنها حامل ... وبيضاء ..
.
.
لين : بسم الله الرحمن الرحيم ..كيف شفتيها ؟
.
.
الأم : شفتها يوم مرو من جنبنا ..وأبوك خايف عليها من كل الرجال الي في المطار إلا خايف عليها من الهوى الطاير ..
.
.
لين : يمه مو قلنا مالنا علاقه فيهم
.
.
الأم : إيه إيه صح ..صح وسكتت قليلاً ثم قالت : بس إنه ما سأل عني حتى ؟ أنا مهما كان أم أولاده ؟
.
.
لين : ماما لا تضيقين صدرك عشانهم تكفين تراك تعبانه ..ولا تشيلين هم ..خليهم في حالهم
..
.
.
الأم وهي تسرح في عالم بعيد ..:تصدقين عاد قهر الرجال أخطر ويألم أكثر من السرطان بمراحل ...!وبعدين أنا وش سويت خليتهم في حالهم هم ماخلوني لقيتهم سبحان الله في المطار ..!
.
.
شوفي شوفي شكل أسمنا طلع ...هذي شغالتنا الأولى شوفيها ..
.
.
لين : ماما والثانية وراها ..ياربي شكلهم شينات
.
.
الأم بتهكم : ليه تحسبين كل الحريم جنات ..!
.
.
.
.
.
.
مـنْ رآح وهـو مـخطـي بحـقكـ !
لاتـبين لـه !!\\
خــله يعـيشْ حـياتـه والايـامـ تثبت لــه,,

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 21-10-2012, 11:20 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
وصل سيدي مصطفى وعائلته الكريمة ..
.
.
وأستقبلهم عبد العزيز بسعادة وسرور ..وقام بواجب الضيافة ..ذهب معهم إلى مكة وزيارة إلى المدينة المنورة ..
.
.
ورجعــوا إلى الرياض وجنات في شهرها الأخيــر ..
.
.
سيدي مصطفى : عبد العزيز ..ماكناش نتوقع كل هذا الكرم منك أمنيتي في حياتي أعتمر وأزور الرسول صلى الله عليه وسلم وحققتها لي ..شكون أحد يساعدنا ..بعيش عمري كله أجمع تذاكر رحلة لي ولأم جلال ولحبيب ماقدرش والله ..
.
.
عبد العزيز : سيدي مصطفى ..الله يتقبل منكم وعمره مقبولة ..وزيارة مقبولة ..
.
.
خديجة : طيبتي شي حاجه ؟؟
.
.
جنات : طبخت لكم طاجين بامية ..وحريره ..وحوت مقلي ورز مراكشي ..
.
.
خديجة :سيري بنتي ربي يسعدك جيبي الغدا..
.
.
ذهبت جنات لتحضر الغداء ..فنظرت والدتها في عبد العزيز وقالت :..بنتنا جنات مرتاحة بالزاف تدري لو هيا في المغرب ما بيسموها إلا اللا جنات عن جدارة وإستحقاق..
.
.
عبد العزيز : اللا جنات ؟
.
.
خديجة : اللا يعني الأميرة الشريفة السيدة المرفهة..لحقاش جنات بنتي الآن أصبحت كالأميرات
.
.
عبد العزيز : جنات للا حتى قبل أتزوجها .. ..
.
.
سيدي مصطفى : غير كل شي موجود في الدار ديالها أنت ياعبد العزيز رجل شرقي محافظ على بنتنا وهذا مايهمني أكثر ..على فكره أنا من المغرب لكني شرقي ..والناس مايعرفوش الرجل المغاربي شديد ومحافظ بالزاف بالزاف الله يرضى عليك ياعبد العزيز ..
.
.
دخلت جنات فقال لها عبد العزيز بصوت مرتفع: للا جنات
.
.
.
نظر الأب في الأم ..وجنات نظرت إليهم بستغراب إذ كيف يعرف عبد العزيز كلمة للا .....وأخذو يضحكون بصوت عالِ
.
.
.
.
مكثوا أهل جنات في بيت عبد العزيز إلى أن قدم المولود الجديد ..
.
.
وكان عبد العزيز يريد أن يسميه مصطفى إلا أن جنات كانت تريده فارس ..
.
.
فكان ..فارس عبد العزيز ..
.
.
هذا المولود الجديد بالفعــل زرع السعادة في قلب عبد العزيز وكأنه مثل ماقال هو مولوده الأول ..
.
.
في الوقت الذي كانت فيه لين ووالدتها منتظمين في مواعيد المستشفى ..
.
.
.
بعد آخر موعد إشعاعي أخبرهم الطبيب أن عليهم زيارة المستشفى بعد ستة أشهر للكشف الدوري والمتابعة ..
.
.
.
شعرت لين بالإطمئنان والتفائل بعد آخر موعد إشعاعي ..إنها كانت تحمل جبالاً من الهم في كل زيارة مع والدتها وتدعوا الله أن تكون هذه الزيارة خاتمة رحلة العذاب التي مروا فيها ..
.
.
.
دخلت النت بعد فترة هجــر طويلة جداً ..
.
.
فوجدت متعب مرسل لها رسائل أثناء عدم إتصالها ..!!
.
.
أستغربت فكيف يستطيع أن يرسل وهو محظور محذوف ؟
.
.
وكانت الرسائل كلها تحدي لها من متعب أن تشتكيه ..
.
.
فجأة كلمها متعب ..
.
.
رجل الظلام : هــــلا ..
.
.
لين : خير إن شاء الله من وين طلعت ؟
.
.
رجل الظلام : أنا هكر وعندي برامج وبلاوي أمثالك مايعرفونها ..!
.
.
لين : أختصر الكلام وش تبي ..
.
.
رجل الظلام : بقول لك حقائق عن الأعضاء الكرام
.
.
لين : وش يدخلك فيهم ؟ وحتى أنا وش يدخلني ؟؟
.
.
رجل الظلام : عشان ماتتعبين نفسك وتدورين محادثات قديمة لأ ....سوي برنت لهذي الطازجة وعطيها أكبر شنب ..!
.
.
لين : أنا مارح أشتكيك ولا شي مآحب المشاكل والحلول ورجاء حل عن سماي ..!
.
.
رجل الظلام : أسمعي ..تعرفين شليويح ..الي ينكت ويستخف دمه هذا تراه أكبر شاذ عقلياً وكل شي تفكيره منحط وموبعيده له أهداف أخرى من تسجيله في المنتدى ..!
.
.
لين : أنت وش قاعد تقول ...؟؟
.
.
رجل الظلام : أسمعي للآخر ...تعرفين أكس أو...هذا دبوس ..!
.
.
لين : دبوس ؟؟
.
.
رجل الظلام : يعني أف بي آي ..ياحلوه
.
.
لين : من قالك ؟
.
.
رجل الظلام : طيب تعرفين زهـرة نيسان المشرفة الموقرة ؟ هذي أكبر قليلة أدب في الرياض كلها ومو بس كذا هي ودها البنات كلهم يصيرون مثلها وقد قالت العرب قديماً ودت الزانية لو أن كل النساء زواني ..وزهرة نيسان مثل ماتقولين كذا ودها تخرب كل البنت تزين لهم المنكر يعني إيش تكلمين واحد يعني ..؟؟؟ ولا شي هذا من باب التطور ..ومن هالكلام الي يأثر على صغيرات العقول والفهم ...!
.
.
لين : لا تقذف الناس ...حرام عليك ..
.
.
رجل الظــلام : حرام علي أنا ولا حرام عليهم هم ..طيب أسمعي أسمعي آخر واحد
.
.
لين : مين بعد ...؟
.
.
رجل الظلام : شعيب أبو يمن ماغيره الشاعر ..تراه يهودي من يهود جبال اليمن ..!
.
.
لين : وجبال اليمن فيها نت ..!
.
.
رجل الظلام : فيها ..اليهود عندهم كل شي ..
.
.
لين : يعني الأعضاء كلهم كلاب وأنذال ولا أخلاقيين
.
.
رجل الظلام : لأ لأ فيه طيبين وفيه مساكين وفيه دلوخ بعد ..إنتِ أولهم وعلى فكره ترى آدمن يعتبر طيب بس يبي يفرض نفسه بيسوي نفسه شخصية لإن زوجته طقاقة وهي الي تصرف عليه يعني مثل ماتقولين كذا زلابه ..
.
.
لين : أسمع أنا بغير إيميلي هذا خلاص مو قادرة أتحمل كلامك ..وشكوكك وسوء ظنك
.
.
رجل الظلام : غيريه بكيفك لكن واجهي الأعضاء الي قلت لك أساميهم وأشتكيني للزلابه أوه قصدي آآآآآآآآآآآدمنوه
وتأكدي النت يجمع الصالح والطالح الردي والسوي ...لا تحسبينه خير محض ..!
وتراك بترجعين لهالإيميل الحــلو ..... [email protected]وبتلاقين حبايب القلب حاذفينك كلهم ..
.
.
.

.
لين : طيب طيب ..خلاص أطلع إنت من حياتي كل ما أرتحت منك تطلع لي ..
.
.
وذهبت لين للمنتدى وأرسلت رسالة لآدمن لكنها مكثت أسبوعين لم يرد عليها وفي آخر الأسبوع الثاني رد عليها بإنه مشغول وأنه لا يمتلك الوقت الكافي ولا يستطيع قراءة جميع الرسائل التي تصل صندوق بريده ..!
.
.
فأرسلت له رسالة تقول له : إذا كنت لا تستطيع قراءة الرسائل فكيف تكون مراقب لهذا المكان الكبير ؟؟؟
.
.
فأرسل لها رسالة بإن هذا لا يعنيك وأدخلي في موضوعك بشكل مباشر ..
.
.
فأرسلت لين شكواها عن رجل الظلام ..وأنه تمادى في القذف والسب والشتم ..وأنها تمتلك إثباتات لكلامها فالحجة على من أدعى واليمين على من أنكر وهي مدعية تمتلك الحجة ..!
.
.
فرد عليها آدمن بإنه سيأخذ وقته وسيرد عليها ..
.
.
وبعد ثلاثة أيام رد عليها آدمن بإستغراب عن إسم العضو وطلب منها كتابته كما هو مكتوب عندها ..
.
.
فكتبت له بإنه عضو معروف جداً من كبار مثقفين المنتدى ..
.
.
ولكنه رجع وكتب لها بإن هذا المعرف لا يوجد في المنتدى وطلب منها أن تعطيه البرنتات ..وأن تضيفه في الماسنجر ففعلت
.
.
دخل آدمن الماسنجر متهجماً : أخت لين جايه تشتكين من مين من الهوى من ولا شي ؟؟...؟ من هو رجل الظلام هذا ؟
.
.
لين : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ....أستاذي رجل الظلام الكاتب المعروف في المنتدى ..
.
.
آدمن : أي معروف ؟ ماعندنا أي عضوأسمه رجل الظلام للأسف ..
.
.
لين : إلا ورتبته من كبار مثقفين المنتدى بعد..
.
.
آدمن : هالرتبه أصلاً غير مستخدمه عندنا في هالمنتدى ..!
.
.
لين : كيف ؟؟
.
.
لين : طيب شليويح... وزهرة نيسان... وشعيب ...واكس أو.... موجودين عندكم
.
.
آدمن : نعم هالأسماء معروفه ولها تاريخ في المنتدى ..بس رجل الظلام غير موجود ..
.
.
لين : طيب أسمع رجل الظلام يقول عن الأعضاء كلام كبير ..يقول إن أكس آو دبوس وشعيب يهودي وزهرة نيسان كلام ماينقال أسمع خذ البرنتات وأنقل يوزره صح يمكن إني أخطأت في حرف ولا في مسافة ..
.
.
أخذ آدمن البرنتات وعاد أكثر تعصيباً
.
.
آدمن : وش هالبرنتات ؟ لعب عيال هــو؟؟؟صفحات بيضاء خلفيتها أكس أو أكس أو ..تلعبين علينا ولا وش تبين إنتِ ؟

.
.
.
لين : لا والله ما ألعب عليكم هذي محادثته يوم تكلم عن الأعضاء!!!
.
.
آدمن : إنتِ مجنونة ولا وش تبين بالضبط ..؟
.
.
لين : ترى حتى عنك إنت تكلم ..
.
.
آدمن بيتهكم : وش قال ؟؟هالإنسان المجهول الهوية ؟؟
.
.
لين : قال إنك أنت عند ست أصابع في يدك وفي رجولك ..وقال إنك متزوج طقاقة ..
.
.
آدمن : وش قاعده تقولين إنتِ ...قبل فترة حذرونا من ساحرة مسجله في منتدانا وعجزنا نعرف من هي ...شكلك الساحرة ولا وش حكايتك لكن تحسباً لكل شي أول إجراء بتخذه ضدك إني أحذفك من المنتدى وأخلص وأحذر الأعضاء من شرك ..
.
.
لين : أنا ليش وش سويت ؟
.
.
آدمن : تتهمين الأعضاء بكلام شين ..وتشغليني وأنا وقتي ثمين وجايه بعد تتدخلين في خصوصياتي روحي الله يعينك على نفسك ياشيخة
.
.
لين وهي متحمسة تريد أن تحلف له أن رجل الظلام هو من قال لها كل هذه الأسرار لكنه خرج ويبدو أنه حذفها ..
.
.

.
.
ذهبت للمنتدى تريد أن ترسل له رسالة لكنها أصبحت خارج نطاق المنظومة بل وكتب عنها آدمن موضوع أنها ساحرة وحذر الأعضاء منها ..
.
.
فذهبت للإيميلها القديم فوجدت كل الأعضاء أصدقائها القدماء حذفوها أيضاً من قائمتهم بعد موضوع آدمن التحذيري ..!
.
.
ووجدت رجل الظلام مرسل لها رسالة أثناء عدم أتصالها : لين قلت لك بترجعين لإيميلك هذا وبتلاقين هالي تدافعين عنهم حاذفينك أصدقاء الغفلة ...الي مالهم أمان قال أصدقاء نت قال !!!
.
.
.
.
أتعَرف مآهُوَ أسّوأ شُعوُرْ !

عِندمآ يَفهَمْ الْنآس طيْبتٍگ خَطَأً ..!!

وُيظنُوْنَ أنّ قرْبگٌ منْهُم لهُدفْ مآ ..
وأنت لآتُريدُ مْن هَؤلآء الْنآسُ شيْء ..

غيَر أنْ يَكُونُوآ بْخيّر !!..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 23-10-2012, 08:55 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
تركت لين النت وأبتعدت عنه ...بالرغم من أنه يكاد يكون هو التسلية الوحيدة في حياتها ..!
.
.
شعرت بالضيق والحزن والكآبة ..لاتدري لماذا ؟؟
.
.
لا أحد أمامها سوى والدتها الخالية الشعــر لا تفكر سوى في حياة والدتها المهددة بالخطـر تفكر أيضاً في والدهـا فقد كانت تشعر هي أيضاً بالغيرة والحنق من جنات ربما أكثر من والدتها ..!
أحياناً البنت تغار من والدتها حتى !
.
.
هموم مجتمعة في قلب لين ... تنظر في أخواتها يلعبون وصالح وتقول في نفسها ..الله يعافي لكم أمكم ويحنن قلب أبوكم عليكم ..
.
.
عرفت والدتها بحزن لين وضيقتها ..فسالتها ..
.
.
الأم : لين وش فيك هاليومين أشوفك ساكته ولا تسولفين ولا تنكتين مثل أول؟؟ ..
.
.
لين : مدري ليه تعبانه ..
.
.
الأم : بسم الله عليك ..
.
.
لين : صدري ضايق ولا ودي أكلم أحد ودي أصكر على نفسي باب الغرفة وأقعد أناظر في السقف وأبكي وبس ..
.
.
الأم : لالا تخليني لوحدي يالين ..سليني وبسليك ..لا تقعدين لوحدك ..شوفي جوالي ولا رسالة تجيني إلا هه من بعض المعلمات ..أو رسائل تجارية ..!
.
.
لين : ماما .. أحاول ما أستسلم لهالشعور بس أرتاح إذا قعدت لوحدي ..أحس بشي كاتم على صدري مدري وش هــو؟؟
.
.
الأم : تعالي طيب بوريك شي ..قربي قربي
.
.
لين وهي تقترب من والدتها: خير ماما وش فيه ؟
.
.
الأم وهي تفك حجابها ..
.
.
لين : اوووووو طلع لك شعر يمه الحمد لله الحمد لله وخري يمه بسجد سجود الشكر ..
.
.
الأم وهي تبكي : الشعر الجديد أعطاني قوة ودفعة جديدة ..حياة جديدة
.
.
لين : الله الله ياأم صالح ع القصات روعه هذي القصة كأنها قصة شوجي ياحركات يمه
.
.
الأم : هاه ولا أقدع كوافيره تسوي هالقصة ..صمتت الأم قليلاً وقالت : الأهم إني شفت ضحكتك وإبتسامتك وفرحتك الغايبه لها أيام ..
.
.
لين تضم والدتها ..وهي تبكي وتقول : يمكن كل الحزن الي بداخلي هو من خوفي عليك من حبي وحرصي عليك يمه والله لو أقدر أعطيك من عمري عطيتك ..
.
.
الأم : خلاص هه الشعر وطلع وشوفي السواد الي كان في يدي ورجليني وراح يعني المرض راح لا تخافين بعد اليوم يالين لا تخافين حبيبتي ..
.
.
وبعد أسابيع والأم تنظر للتلفزيون ..صاحت بصوت عالِ: لين لين تعالي بسرعة
.
.
لين وهي تركض : هاه وش فيه ؟
.
.
الأم : تعالي شوفي من في التلفزيون ؟
.
.
لين : من هــو هذا الشيخ سلمان العوده؟
.
.
الأم : أنتظري شوي شوفي من الي قاعد يسوي المقابلة معه ..شوفي ..
.
.
لين : من هذا وجهه مو غريب علي ؟؟؟
.
.
الأم : هذا سعد ولد حصة أختي ماعرفتيه
.
.
لين : قولي والله
.
.
الأم : كأنه هـو حتى الصوت كأنه هــو خل ننتظر ونشوف الأسماء
.
.
لين : ليه سعد ولد خالتي حصة تطوع ؟
.
.
الأم : مدري بس حنا من زمان مانحضر الأربعائية وشبه أنقطعنا بعد مامرضت ..
.
.
لين : طيب هـو وش تخصصه
.
.
الأم : خبري فيه كان يدرس الثانوية ليلي ....عشان رفضناه ..!
.
.
لين : معقوله هذا سعد ؟مـاااااااا أصدق
.
.
الأم : أنتهى البرنامج أسكتي أسكتي خل نسمع ..
.
.
فقال المذيع : نشكر الداعية الشيخ الدكتور سلمان العوده على أجوبته وعلى تواضعه وحضوره كان معكم سعــد عبد المحسن ..
.
.
الأم وهي تنظر بإستغراب في لين : هـو سبحان الله عرفته الدم والعرق يحن مآخذ بياض أبوي ولا ابوه أسمر زوج حصة أختي أسمر غامق ... أقول لك هو هو تقولين مستحيل ..
.
.
لين : معقول لو كان مسلسل ما أصدقه ..
.
.
الأم : الدنيا يالين فيها أشياء وقصص ماتتصدق ..يقول لك البيوت أسرار ولا حنا من يدري إن أبونا متزوج ومخلف بعد !
.
.
لين : ماما الله من الفرق ..سعد طور نفسه وشوفيه واثق من نفسه وصار إعلامي قد الدنيا ..أما أبوي الله يهديه تزوج وتركنا ..!
.
.
الأم : طيب وش رآيك يالين نروح هالأربعاء عند أهلي ..
.
.
لين : تقصدين خوالي ؟
.
.
الأم : لين صايره ذكية هاليومين ولا متأثرة بالقذافي أكيد أهلي هم خوالك هههههههه ...شعري والي كنت خايفه منه وخلاص الحمد لله والمنه صار ستايل عصري لا يفوتك يالين _وأخذت الأم تحرك رأسها يمنة ويسرة _
.
.
ولين تضحك بصوت مرتفع ..
.
.
وبالفعل ذهبت الأم للبيت الكبير وأجتمعت مع أخواتها ..وهناك عاتبها الجميع على مقاطعتها ..
.
.
أبلة منيرة : والله ياخواتي السبب مآقدر أقوله لكم أتحفظ عليه ..لا تحرجوني ..
.
.
لولوة : معليش يامنيرة غايبة على أهلك كل هالفتره حتى في العيد ما سألتي ..حنا بصراحة نشره عليك ..
.
.
أبلة منيرة : ظروف ..
.
.
نورة : وش هي ظروفة ياكافي قاطعتنا وش هو له ..
.
.
وكانت حصة تدخل للصالة وهي لازالت تلبس عبائتها ..
.
.
وقفت عند المدخل تعلق عبائتها وطرحتها وهي تسمع صوت منيرة ..!
.
.
نورة : كلنا زعلانين منك يامنيرة ..وحتى لين إنتِ بعد ليش ماتعقلين أمك ؟
.
.
منيرة : بس خلاص بقول لكم ليش ماكنت أجيكم مو لأني زعلانة من حصة ولا شي حصة أختي وعلى عيني وعلى راسي ياما وياما تهاوشنا وتضاربنا وتصالحنا ويشهد الله مافيه قلبي شي عليها ...لكن لكن ..
.
.
لولوة : لكن أيش لإنك مديرة ترى كانا موظفات ...ماعندك عذر ولا تألفين علينا شي ..مابنقبل أي عذر تافه مثل أعذارك أول ..
.
.
لين : خالتي لولوة وخالتي نورة وكـل خالاتي كنت أتمنى خالتي حصة بعد تكون موجودة ..أمي أنقطعت عنكم لإنها مريضة ..
.
.
نورة : مريضة ؟ ماشاء الله عليها جسمها صار أحلى من أول ..وقصة وصبغة ..!
.
.
لين : خالتي نورة رجاء لا تقاطعيني ..لإن صدري مليان كلام ولكم خصوصاً أنتم خواتها من أمها وأبوها ..
.
.
نظرت لين في والدتها فرأتها تبكي ..
.
.
لين : ماما معليش بقول ..خليهم يعرفون الحقيقة وكفاية ظلم كفاية إفتراء .. ..
.
.
نظرت في خالاتها وقالت : أمي كانت تتعالج بالكيماوي الي حرق جسمها وعروقها وحرق شعرها وكانت خايفة تشوفونها لا تتتشمتون ..!
.
.
أمي كانت ماتنام الليل ...صارعت مرض خطير وقوي وأنتصرت عليها بإذن الله ومشيئته أولاً وأخيراً ..وبصبرها وقوتها وشجاعتها ..
.
.
هنا قاطعتها أبلة منيرة :لأ يالين أنا لو تعافيت منه فالفضل يعود لله وحده لإنه رزقني بنت مثلك قامت بي وسهرت معي وكانت تعطيني الأدوية في وقتها وتحضر معي جلسات الكيماوي تصوروا بنت توها ماتعرف الدنيا شافت أنواع الحالات وأنواع الأمراض وشافت أمها تموت قدام عينها ... أنا مرضت فعلاً وخفت إنكم تعرفون أول لكن هالحين خلاص خلاص وخنقتها العبرة وأخذت تبكي ..
.
.
والجميع لازال غير مصدق في طور الصدمة ..!
.
.
لكن دخول حصة المؤثرللمجلس هو من أبكى الجميع فقد دخلت تبكي وأرتمت في حضن منيرة تبكي وهي تقول : لا بأس عليك يامنيرة لا باس عليك خطاك السوء خطاك الشر خطاك السوء خطاك الشر
.
.
بكى الجميع وهم يسلمون على منيرة ويدعون لها ...أكثر لأنهم ظلموها ..
.
.
تصالح الجميع ..ورجعت علاقة منيرة بأهلها وأخواتها أقوى من ذي قبل لإن لا شيء يجمع الناس ويقوي صلاتهم أكثر من المرض والموت !
.
.
رجعت لبيتها وقد أمتلء جوالها بالرسائل والأدعية ..!
.
.
لين : الحمد ياماما صارت تجيك رسائل ..
.
.
منيرة : كنت شايلة هم حصة لإني زعلتها وصارت حصة هي أقرب وحده لي ..فعلاً الي تخاف منه مايجي أحد أحسن منه ..!
.
.
لين : الله يعافيك لنا يمه ..حزنت كثير يوم شفتك عند خواتك أول مره أشوفك بهالحالة ..!
.
.
الأم : حالة ضعف ..!
.
.
لين : بالعكس حالة قوة ..العفو قوة ..والتصالح قوة ..والأخوان مالهم بد من بعضهم .. يارب مثل مارجعتنا لخوالي رجع لنا أبونا ..يارب
.
.
منيرة : أبوكم أنتم ..لكن أنا خلاص ماصار يعني لي شي أهلي وخواتي هم أهلي وخواتي وتمنيت أتصالح معهم ..لكن أبوك راح وتركني وأنا محتاجة له ومو بس تركني أنا ترككم أنتم ..!
.
.
لين : يمكنه مسحور ..
.
.
منيرة : يسافر إلى بلدهم ومسحور ..ياسلام ..
.
.
لين : خلاص طيب ترى بترجع لي حالة الضيق ..
.
.
منيرة وهي تنظر في المرآة : تهديد هــو خليها ترجع لك أحسن شوفي القصة بس
.
.
لين : ماما شكلك ماصدقتي من جد إن هذا شعرك ..
.
.
منيرة : تقولين شوجي أنا أقول فاطمة الصفي أقرب يمكن ..لين لا يكون غاااايرة مني يالينووه ..أجل لو جنات تشوفني بالقصة هذي وش بتسوي بتنتحر تعتقدين ههههههههه
.
.
أخذت لين تضحك بصوت عال والأم كذلك ..
.
.
.
الأم : أحلى شي بالدنيا يوم أشوفك تضحكين ..كل الدنيا تضحك لي لين إنتِ أملي في الحياة ..تصدقين أحياناً أقول الحمد لله إن الله أبتلاني بالمرض أنا لإني بقدر أصبر على نفسي ولإني لو أموت عادي لكن الشي الي مآقدر أصبر عليه هو إن الأذى يصيبكم أنتِ وأخوانك يالين
.

.
.
قبلت لين رأس والدتها وأحتضنتها بقوة ..وهي تبتسم إبتسامة الرضى ..
.
.

هل فكرت يوماً لمآذآ نغلق أعيننآ
عندمآ نضحك بشدة..؟
عندمآ نحلم..؟
عندمآ نقبل..؟
لأن الأشيآء الجميلة في الحيآة لآ نرآهآ بالعين بل نحسهآ بالقلب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 23-10-2012, 08:56 PM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
أصبح عمــر فارس إبن جنات ستة أشهــر الآن ..
.
.
كان يشبه والده كثيراً غير أن له شعرات ذهبية اللون تماماً ..كوالدته ..
.
.
وعبد العزيز الزوج السعيد والأب المثالي لازال يرتاد تلك الإستراحة ..ولازال أيضاً على خلاف مع منصور الذي ما إن يشاهد عبد العزيز يدخل إلا ويخرج ويترك المجلس له ..!
.
.
أستغرب عبد العزيز من تصرفه ..ولكنه مع مرور الوقت أصبح لا يبالي ولا يأبه به ..
.
.
وبعد مرور تلك الستة أشهــر ذهبت أبلة منيرة مع لين للمستشفى لعمل أشعة وفحوصات متابعة لحالاتها ..
.
.
أخبرهم الطبيب أن عليهم الإنتظار للموعد القادم إلا إذا كانت الأشعة والتحاليل غير مطمئنة ..فسيتصلون بهم هاتفياً ليحضروا ..
.
.
وبعد مرور يوم أتصل الدكتور على منيرة وأمرها أن تأتي غداً في الصباح الباكر ..
.
.
ذهبت لين مع والدتها وهي قلقة ..
.
.
وبعد أن دخلـو أخبرهم الطبيب أن الورم أنتقل إلى الجهة الأخرى ..وعاود الهجوم بشكل أشرس وأعنف وأن عليها أخذ كورس علاجي أقوى من ذي قبل ..!
.
.
تلقت منيرة تلك الصدمة بصبر وبحكمة وبإتزان أكثر ..لإنها أصبحت خبيرة من تجربتها الأولى ..
.
.
أما لين فنهارت لإن الذي كانت تخافه وتخشاه حدث ..!
.
.
وبسرعة حول الطبيب حالتها للكيماوي وأخذت تتلقى الجرعات القوية ..التي تعطى في الوريد ومن بعدها تأخذ منوم قوي كي لا تشعر بحروق الكيماوي والآمه ..
.
.
أخبرت لين خالاتها ..واصبحن يحضرن مع منيرة بالتناوب ..لكن لين لم تتخلف يوماً عن مصاحبة والدتها ..
.
.
سقط شعر منيرة بسرعة هذه المرة لإن العلاج كان أقوى ..!
.
.
ولازال الاب لا يعلم عن بيته الأول شيئاً ولا يريد أن يعلم بطوعه وبإختياره ..
.
.
تناول العشاء مع جنات ومن ثم أوصلها للبيت وذهب إلى الإستراحة ..
.
.
وكالعادة خرج منصور عندما رأى عبد العزيز ..
.
.
وبعد سهرة طويلة مع الأصدقاء ..رجع للبيته متعب ..ومنهك ..
.
.
فوجد خان شليل الحارس واقف أمام الباب ..
.
.
عبد العزيز : السلام عليكم ..وش فيك مانمت للحين ..
.
.
خان شليل : بابا أنا فيه كلام لازم قول سوا أنتا ..
.
.
عبد العزيز : خير وش فيه ؟
.
.
خان شليل : بابا ..أنا آسف بس لازم قول ..خلاص أنا يقدر يسكت ..
.
.
عبد العزيز : وش صاير ..
.
.
فأخبره الحارس أن منصور صديقه السابق يأتي لمنزله في غيابه ..
.
.
جن جنون عبد العزيز ولم يستمع لتكملة القصة فهي عن حبيبة قلبه وعن صديقه الذي أصبح عدو ..شعر بالغبنة وبالخيانة وبالتآمر من من من أحب مخلوقة على قلبه ...!
دخل في حالة غريبة من الإنفعال و أتجه لبيته الأول وفتح الباب لكنه وجده مقفل بالمزلاج ..فأخذ يركل الباب ويضربه بيده بكل ما أوتي من قوة ..!
.
.
خافت لين من هذا الصوت القوي ..وهي في نفس الوقت لا تستطيع أن توقض والدتها التي تأخذ منوم في الوريد لتنام وتنسى الألم ..!
.
.
نزلت وكانت تخشى أن يكون هذا الطارق هو رجل الظلام ...!
.
.
لين : مين ؟ مين ؟
.
.
الأب : أفتحواا بصوت عال ..
.
.
لين : أبوي طيب طيب ..
.
.
فتحت لين الباب فندفع الأب بقوة ..وصعد للأعلى من غير أن يلقي أي كلمة ..
.
.
صعد لغرفته وفتح الباب بقوة ..وذهب للخزانة الحديدية وفتحها لإنه يمتلك مفتاح في ميدلايته ..وأخذ يبعثر ويبحث عن شي لاتدري لين ماهو ..
.
.
لين بخوف : بابا وش صاير بابا وش تبي ..
.
.
الأب : وخري وين أمك ..ذهب لسرير منيرة فوجدها نائمة ..كأنها حمامة خالية الشعر ..
.
.
طارت عيناه ونظر في لين وقال بتعجب ومن غير وعي : هذي أمك ؟؟
.
.
رجل للخزانة الحديدية وكأنه فاقد العقل ...وهو يبحث عن البندقية ..وبالفعل وجدها وأخذ مسدس أيضاً ..
.
.
وخرج مسرعاً إلى بيته الثاني ..
.
.
بعد أن دخل البيت شاهده الحارس فأخذ يثنيه عن فعلته ..
.
.
الحارس : بابا لا أنتا جيب كذا موت لالا بعدين أنتا سجن ..
.
.
دفعه عبد العزيز بقوة للخلف ودخل ..وظل الحارس خارج البيت لكنه سمع صوت طلق الرصاص ..
.
.
وخرج عبد العزيز وهو يحمل فارس أبنه الذي كان يبكي ..وأعطاه خان شليل ..وقال له أذهب به لبيت الوالده ..
.
.
وأتصل على الشرطة من جواله وقال : أنا المواطن عبد العزيز قتلت زوجتي المغربية ....وسلم نفسه ..!
.
.
قتلها ولم يسألها عن أي شيء بل دخل ووجه فوهة المسدس على رأسها وأطلق وهو الرامي الماهر ثلاثة رصاصات أودت بحياتها أمام ناظر أبنها الطفل الصغير المذعور ..!
.
.
قدم رجال الامن بسرعة وألقوا القبض على عبد العزيز أمام بعض الجيران الذي خرجوا لصلاة الفجر ..وعندما وضعوا الكلبش على يديه بكى عبد العزيز ..!
.
.
هل لإنه قتل جنات أمام طفلها الرضيع ..مع سبق الأصرار والترصد ..!
.
.
أم لإنه شاهد منيرة القوية في حالة لم يشاهدها من قبل ..كل مايصف حالة منيرة كلمتين هي : يرثى لها ..
.
.
وهو أيضاً الآن قاتـــل ويرثى له !!
.
.
.

ح ـــملتني الخطآأ
..~ ( يومك ع ـــــجزت / تناقش الآسبآآب )
ضعيف النـفس م تقوى
تواجه حتٌى أخطـائك ! ...


.
.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 28-10-2012, 05:33 AM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
النوم له سلطان ..له سطوة وله قدره أن يجعلنا لا نشعر بالواقع ..فكيف إذا كان النوم مضاعف أي مع سلطان النوم هناك مصل وجرعات كبيرة حقن بها الشخص لينام ..!
.
.
هكذا كانت والدة لين ..تغط في نوم عميق لم تشعر بعبد العزيز ولا بصوته المرتفع ولا بالضوضاء التي حدثت ..
.
.
أستيقظت لتصلي فوجدت لين تبكي ..والخزانة مفتوحة ومبعثرة ..بشكل يوحي بإن هناك لص سارق هجم على المنزل ..
.
.
الأم وهي في حالة ذهول : لين ليش تبكين وش فيك ؟ لين قومي قومي وجهك مورم شكلك تبكين من زمان وش صار ..؟
.
.
لين : ماما كنت أتنظرك تصحين من النوم ..!
.
.
الأم : وش صارأخوانك وينهم؟؟
.
.
لين : لا تخافين على أخواني نايمين وماعليهم خلاف أبوي أمس الليل جا وفتح الخزانة الحديد وشال مسدس وبندقيية ودفني بقوة وراح ..
.
.
الأم : دخل الغرفة ؟ لا يكون شافني ؟
:
لين : ماما أقول لك شال المسدس وشكله معصب عيونه طايره كأنه مو أبوي شكله يخوف ..
.
.
الأم : أقول لك شافني ؟
.
.
لين : يعني مو خايفه عليه ..إيه شافك شافك ..
.
.
الأم : ليش ماغطيتي وجهي ..؟ الله يهديك ..وبعدين ... لأ مو خايفه عليه ليش هو أصغر عيالي ..وش بيسوي يمكن بيكشت هو والمدام
.
.
لين : لا لا ماأظن إنتِ ماشفتيه شكله غير الله يستر الله يستر
.
.
الأم وهي تهدأ من روع لين : لا تخافين يابنتي عليه ..يمكن إنه بيوريها زوجته ويسوي فيها قوي ويعرف يطلق وكذا
.
.
وفجأة سمعوا قرع الباب فقامت لين مسرعة ونزلت والأم تنتظر ..فإذا بأم عبد العزيز وأخوانه ..
.
.
صعدت الأم فقامت منيرة وتلحفت بجلال الصلاة ..
.
.
حتى دخلت والدة عبد العزيز ومعها أخوانه وأخذوا كل الأسلحة التي كانت في الخزانة الحديدية ..
.
.
وعندما هموا بالذهاب لحقت منيرة بخالتها وسلمت عليها وسألتها ..
.
.
فقالت لها : عبد العزيز ..قتل زوجته ..والمباحث بيجونكم بيفتشون البيت ..عشان الأسلحة مالها تراخيص ..!
.
.
منيرة وهي مذعورة :معقولة لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ...... إلا إلا يالخالة الأسلحة كلها بتراخيص مكتوبة بإسم أبوه الله يرحمه ..
.
.
خرجت الأم وهي في حالة هلع وذهول وحزن ..!
.
.
أما منيرة فهي غير مصدقة ..
.
.
ولين لازالت تتلقى الضربات ..!!!
.
.

أصبحت القضية الآن في يد العدالة قسم الجنايات ..وبدأت التحقيقات ..
.
.
وأخبر المحقق عبد العزيز أنه تم القبض على منصور والتحقيق معه ..وتم أيضاً رفع كل البصمات من بيته والبحث عن أسلحة أخرى ..
.
.
ولكن المحقق أخبره بإنهم لن يحاكموه حتى يحضر ولي لها من أهلها من بلادها وبالفعل طلبوا والدها سيدي مصطفى ...
.
.
فور وصوله بدأت محاكمة عبد العزيز ..
.
.
دخل سيدي مصطفى في غرفة التحقيق فوجد عبد العزيز مطأطأ الرأس ..!
.
.
قال الشرطي : نحن في السعودية لا نحاكم أحداً حتى يحضر وليه ولو كان في الصين ..نسعى للعدل وإعطاء كل ذي حق حقه ..ومحاكمة الجناة ..
.
.
الشرطي : سيدي مصطفى أخبرناك بالقضية قبل دخولك إلى هنا ..وعبد العزيز زوج المجني عليها يتهمها بالخيانة لإن صديقه السابق منصور كان يتردد على بيته دون علمه ..
.
.
وبمراقبة رسائلها ومحادثاتها تبين لنا أن منصور كان يهددها ويحضر لبيتها رغماً عنها وإلا سوف يفضحها عند زوجها ..
.
.
في البداية صمدت وكانت رسائلها تحدي له ولكنها خافت وأستسلمت في النهاية ..
.
.
الأب : وكيف تأكدتم أن منصور كان يتردد عليها ..
.
.
سكت الشرطي وقال لآخر أستدعي السائق خان شليل ..
.
.
حضر السائق فسأله الشرطي فقال : هذا منصور يجي بيت بابا ..أنا شوف ..أنا سوي تسجيل كله في جوال ..
.
.
سأله الشرطي كم مره حضر منصور ..
.
.
فقال خان شليل : يمكن هذا يجي أشرين مره ولا يمكن زياده ..
.
.
نظر الشرطي في والد جنات ..
.
.
فقال سيدي مصطفى : جنات بنتي رحمة الله عليها ..تعرفت منذ أيام الدراسة على فتاة تدعى روزانا ..هذه الفتاة هي من عرفتنا على منصور ..وعبثاً حاولت أثني جنات عن مصاحبة تلك الفتاة ولكن دون جدوى ..!
.
.
الشرطي : إذن جنات كانت تعرف منصور ..
.
.
سيدي مصطفى : نعم كانت تعرفه ..لكنه لم يكن زوجها ..عندما علمت بعلاقته في أبنتي ذهبت إليه وأخبرته أن جنات ليست كروزانا إن لها أهل وعشيرة ..فقال منصور بإنه يحبها فطلبت منه أن يتزوجها إذا كان يحبها فعلاً فقال إنه لا يستطيع ويخاف من أهله وزوجته وسافر إلى بلده ولم نعد نسمع عنه شيئاً إلا أنه كان يكلم جنات وأنا لا أعلم ..
.
.
الشرطي : كيف يكلمها ؟
.
.
سيدي مصطفى : عن طريق صديقتها روزانا ..صديقتها السوء!
.
.
وأخذت التحقيقات مجراها وبعد عدة أيام ..قررت منيرة أن تزور زوجها عبد العزيز بطلب من لين بالرغم من تعبها ومرضها ..ورفضت أن تاخذ معها لين لإنها تعرف إبنتها جيداً ..
.
.
دخلت منيرة في غرفة صغير كان عبد العزيز يجلس فيها ..
.
.
أستغرب من حضورها ..
.
.
منيرة : كيف حالك يابو صالح ..
.
.
كانت تنظر إليه من وراء النقاب بعينين ذابلتين قد أعياهما المرض والتعب ..
.
.
عبد العزيز : منيرة ..؟ الله يالدنيا ..تغيرتي ..ماكنت أتوقع أشوفك بيوم من الأيام كذا في هالحاله!
.
.
منيرة : وأنا بعد ياعبد العزيز ماكنت أتخيل اشوفك بيوم من الأيام كذا ..على الأقل أنا إبتلاء ومرض من الله وأحسب نفسي من الصابرين ..لكن أنت ..ليش تقتلها حرام عليك ماتبيها ياخي طلقها ودها من مكان ماجبتها حرام عليك عندك بنات..
.
.
عبد العزيز : خلاص الشيطان ..,كنت معصب وموضوع منتهي وهالحين في أيدي القضاء ..
.
.
منيرة : الله يفك أسرك ..الله يخرجك من السجن يارب ..
.
.
عبد العزيز : تدعين لي أطلع يامنيرة ..؟؟
.
.
منيرة : إيه أدعي لك ..مو لخاطري لأ لخاطر لين ..وعشان عيالك مآبيهم يقولون أبونا في السجن أبونا حرامي ولا ودي أحد يعيرهم ياعيال الحرامي ياعيال اللص ياعيال القاتل
.
.
عبد العزيز : أنا مو حرامي ولا نيب لص كنت أدافع عن شرف ..!
.
.
منيرة وهي تهم بالوقوف لتخرج: الله يستر علينا ..الله يستر علينا ...عموماً وقت الزيارة أنتهى ..
:
.
عبد العزيز : منيرة بتزوريني مرة ثانية ؟
.
.
منيرة : مآدري ..عندي مواعيد في المستشفى ..
.
.
عبد العزيز : وليه ماعلمتيني بمرضك وتعبك ؟
.
.
منيرة : شلون أعلمك ؟ أنت كنت تفكر في أحد ولا أنت معانا أصلاً ؟
.
.
عبد العزيز منيره لا يكون دعيتي علي ؟
.
.
منيرة : الصدق الصدق إيه دعيت عليك ومن كل قلبي ..بس ماتوقعت إنه بيصير لك كذا
.
.
عبد العزيز : تدعين علي ؟
.
.
منيرة : كنت ظالم ..أكبر ظالم
.
.
عبد العزيز : مو وقت نتحاسب فيه أنا هذا وضعي وإنتِ هذا وضعك ....وخلاص بنتفق سامحيني...و.. أنا بدعي لك ...الله يشفيك يامنيرة الله يعافيك ..زياراتك لي كبرتك في نظري ..ماتتخيلين ..أبيك تدعين لي مثل مادعيتي علي ..
.
.
منيرة : الله يفرجها لك ..الله يفك عنك ..الله يفك عنك ..
.
.
.
.................................................. ......
وبعد أيام حضر سيدي مصطفى وكذلك عبد العزيز ..
.
.
فقال الشرطي : بصمات منصور في كل مكان في بيت عبد العزيز غير إنها لم تكن موجوده في غرفة النوم
والجرم لم يثبت على جنات إذا أننا في مثل هذه الأمور لا يمكننا أن نتأكد إلا بشاهد عيان ..
.
.
عبد العزيز : خان شليل شاهد عيان ..
.
.
الشرطي : لم يشاهد بعينه ..!
.
.
عبد العزيز : لا يخلون رجل بإمرأة إلا كان الشيطان ثالثهما ..
.
.
الشرطي : سأقرأ..عترافات منصور ..
.
.
عبد العزيز : هـو أعترف ..؟؟؟
.
.
فقال سيدي مصطفى مقاطعاُ : أغلقوا الملف أغلقوه أنا متنازل عن القضية ..وعن حق إبنتي ... ولو أنها جريمة شرف..
بشرط أن تقفل القضية ولا يخاض كثيراً فيها وبشرط أن لا أحد يعرف ماحصل ..لإني سأرجع للمغرب وأخبر والدتها وأخوتها أن جنات توفيت في حادث مروري ..
لا أريد سوى الستر ..حتى ابنها فارس يجب أن يترحم على روح والدته ولا يعرف عنها سوء وشر عندما يكبر ...أريد أن لا يأخذ عن أبنتي فكرة وعن بناتنا جميعاً ..؟
.
الشرطي : أستاذي أولاً التعميم لغة الحمقى ..نحن في المباحث الجنائية عندنا الآف الملفات لجناة من نساء ورجال ليسوا من جنسية واحدة الفساد ليس له جنسية ! وكذلك الصلاح أيضاً بدون ..!
أنت رجل تبدو عليك علامات الصلاح ..وأبنتك المجني عليها لم تكن لتبحث عن الفساد ..هددها منصور وهو الذي أرغمها ..!
.
.
.
.
ثانياً ...لايوجد في كتب الفقه الإسلامي ، ولا التفسير ولا العقيدة ولا أي علم من علوم الشريعة شيء اسمه (جريمة شرف) !!

لكننا يوجد شيء اسمه (الصيال) ، وهو أن يدافع الإنسان عن ماله وعرضه ونفسه ، فيؤدي دفاعه إلى قتل المعتدي عليه أو إيذاءه ..

وإنّ شروط الصيال في الإسلام (ولنسمّه : الدفاع عن النفس) هي :

- وجود اعتداء . (أي لا يمكن أن يقتل إنسان إنساناً لمجرّد أنه رآه في بيته ! ، فلا بد من أن يضبطه يعتدي على ماله أو عرضه أو نفسه )ولنقل أن منصور أعتدى على العرض ..

- كون الاعتداء حاصل الآن .. (فلا يجوز أن يأخذ المرء حقه بعد ساعة أو ساعتين أو يوم أو يومين .. ولا أن يهدده ويؤجل أخذ حقه منه) ..

.
.

وبعد حوارات وجلسات ..ثم إصدار حكم السجن سنة واحدة على عبد العزيز لوجود أدلة وخفايا كثيرة...وبعد تنازل والد جنات عن القضية قال لعبد العزيز أنه سيأخذ فارس ولكن عبد العزيز رفض وأخبره أنه هو من سيربي ولده ..
.
.
أغلق الملف كما آراد سيدي مصطفى وذهب لبلاده كله حزن وأسى على أبنته وهو في نفس الوقت لا يشعر بالضيم والظلم بل عرف كل القضية حتى خفاياها وأسرارها وأقتنع ببراءة عبد العزيز لإنه رآه في السابق كيف يعامل أبنته قبل موتها بستة شهور فقط فالذي يحب بقوة ..يغار بقوة ..وقد يقتل بقوة ..
.
.
وهذا مافعله عبد العزيز ..
.
.
.
أما لين فقد كانت تراقب مايحدث بخوف وذعر ..أنساها الواقع المرير حتى رجل الظلام والمنتدى والمصائب التي حدثت فيه...!
لإن الواقع يطغى على كل شيء يبدو كبيراً ومخيفاً وكل الأشياء تتلاشى أمامه خصوصاً إذا كان كواقع لين الصعب ..
.
.

الأخرون يَقولونْ :
" نتمنى لَك أحلام سَعيده "
ألا يوجد أحد يَقول : ( نتمنى لَك وآقع جَميل )؟!
ومَاذا نفعل بأحلامنا الجَميله ؟
انها فقط تفتَح عَلينا | أبواب الحَنين |

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 28-10-2012, 05:34 AM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
لازالت أبلة منيرة تتلقى العلاج والطبيب طلب منها أن لا تمكث في البيت بل تخرج لزيارة الأهل والأقارب والأصدقاء ولا تجعل المرض والعلاج حاجزاً أمامها بل تتجاهله تماماً و تعيش حياتها كالسابق بل وأفضل وتقهر اليأس ولا تجعل له طريق ...لإن اليأس لو ألتقى مع السرطان كانت الضربة القاضية ...!
.
.
ولكن كيف ستنسى المرض ؟ تحتاج لدعم من نوع آخر ونعمة كبيرة تنزل من السماء ...أو نهر متجدد يجدد حياتها يطهرها ويفلترها ..
.
.
.
وبعد محاكمة عبد العزيز تعبت والدته المريضة المسنة أيضاً ...من يلومها كل ما أصابها لإجل إبنها !
..
.
.
زارتها منيرة مع أبنتها لين ..
.
.
كانت منيرة تتألم من المرض لكنها تنفذ آوامر الطبيب الذي قال لها أن هذا من ضمن خطة العلاج..
.
.
دخلوا البيت فشمت لين رائحة بخور الجدة ..
.
.
منيرة : تصدقين يالين هذا بخور جدتك هو هو من يوم تزوجت عبد العزيز وهذي ريحة بيتها كذا ماشاء الله عليها خالتي ..
.
.
والجدة تنام على سرير كبير وبجانبها هناك طفل ملقى ..نائم ويرضع حليبه ..
.
.
بعد السلام والكلام ..لم تنتبه منيرة ولا لين لوجود الطفل ..
.
.
لكنه أخذ يتقلب وأستيقظ من بكاء جدته وأخذ يبكي ..
.
.
نادت الجدة للخادمة التي أتت مسرعة ..
.
.
الجدة : نوراتي روحي صلحي رضعة ثانية لفارس ..
.
.
هبت لين بسرعة وذهبت إلى موضع قدم جدتها في السرير حيث ينام الطفل..نظر فارس في لين فبتسم ..
.
.
لين : ماشاء الله هذا فارس أخوي ..؟
.
.
الجدة : إيه هذا فارس الله يهديه مايخلينا ننام في الليل ..
.
.
وبعد كلام وعدة حوارات عن عبد العزيز وفارس ومنيرة ومرض الجدة و...,...
.
.
الجدة : منيرة الي صار لكم صار ومكتوب عليكم ..أصبروا ..والله الله في عبد العزيز ....مايخالف أدري الي سواه مو شوي وإنتِ تعبانه وفي الصبر ..كمليه ..
.
.
منيرة تهز رأسها وهي حزينة ولين لا زالت تلعب مع فارس ..وعندما هموا بالذهاب بكى الطفل يريد أن يذهب معهم ..
.
.
لين : جده الله يخليك خليه يجي معنا
.
.
الجدة : لالا يابنيتي هذا أمانة عندي ..لييييين يطلع أبوه وبعدين يصير خير
.
.
لين : جده حرام عليك حنا أغراب عنه ؟ ترى فارس أخونا ..
.
.
الجدة : يالين ..خليه هو بيبكي شوي وبيسكت
.
.
لين : جده الله يعافيك ويطول بعمرك خليني آخذه ..بنومه بجنبي وبخليه يتعرف على صلوحي أخوه ..تكفين ياجده ..
.
.
الجدة : وأبوك ؟
.
.
لين : أمي زيارتها له بعد يومين ......تقول له وهو مارح يقول لأ إن شاء الله ..
.
.
نظرت الجدة في منيرة ..
.
.
منيرة : خالتي خليه يقعد عندنا يومين يتعرف على أخوانه ..وإن كان على عبد العزيزلا يهمك أنا بعلمه ..
.
.
سكتت الجدة ..
.
.
منيرة : شوفيه كيف متعلق في لين ..وهي بعد متعلطه فيه..
.
.
الجدة : خلاص بس على شرط أخذو معه شغالته ..وغراضه
.
.
فأخذت الشغالة رضاعته ..وناولتها لين ..
منيرة وهي تنظر في الرضاعة المتسخة: الشغالة وعندنا الحمد لله شغالات ..والحليب والرضاعات الله يعافي الصيدليات هالحين في كل داعوس أربعه وعشرين ساعة ..بعدين هذي القارورة بعد إذنك ياخالة برميها في الزبالة ..قوارير الأطفال يبي لها غلي كل يوم ..

.
.
الجدة التي كانت تبكي هي تبتسم الآن : هذا إنتِ من يومك يامنيرة كذا ماتغيرتي ...وأخيراً وافقت الجدة ..
.
.
لين : يس يسسسسسسسسسس ..
.
.

وهم في السيارة ..
.
.
لين : ماما فروسي نام في حضني ..
.
.
الأم : أرفعي راسه شوي حرام رقبته ..
.
.
لين : إيه صح حرام على أبوي قتل أمه كنت بقول قدام جدتي بس خفت يرتفع ضغطها..!
.
.
الأم : الحمد لله إنك ماتهورتي وقلتي شي ..لين نقطينا بسكاتك خلاص كلام في هالموضوع مانبي ..
.
.
لين : مستحيل أسامح أبوي هو جاب لك السرطان كان بيموتك ..!!..وقتل أم فارس..وش ناوي عليه شكلي حتى أنا بموت منه شرير
.
.
الأم : الحمد لله إن الهندي جديد مايعرف عربي ولا بيقول وش هالجرايم عندهم وأبوهم قاتل .. لين خلاص قلت لك هالمواضيع مغلقة ..محظورة ..مآحد يتكلم فيها ..ومهما صار هذا أبوك والحمد لله المشايخ برأوه ..
.
.
لين : للحين أتذكره ..من يوم شفته يآخذ المسدس ..وعيونه كلها حقد وكره وبغض كرهته ..
.
.
الأم : وبعدين ..تراك متحمسة في الحش عن أبوك والولد في حضنك راسه مايل ..
.
.
لين : يدي تعبت ..ليش ماما ماخليتي شغالته تجي معنا وتريحنا شوي ؟
.
.
سكتت منيرة بحنق .. وأخذت تأمر السائق أن يقف أمام أقرب صيدلية لبيتهم لتشتري أغراض لفارس ...حتى وصلوا إلى البيت ..أستيقظ الطفل ..
.
.
شاهد صالح وصفا ومروة ..وبسرعة تآخت الأرواح وجرت دمائهم في جسد واحد !
.
.
وبعد لعب ومرح..تناول صالح وأخواته العشاء ..
.
.
ومنيرة أعدت طعام لفارس بيديها ..من الخضارالمهروس واللحم ..وذهبت للمستودع وأحضرت كرسي صالح وعربيته وأدواته عندما كان في سنه ..
.
.
وأخذت منيرة تمسحها من الغبار..وأجلسته وأخذت تطعمه بيدها حتى أنتهى ..
.
.
لين : ماشاء الله الكرسي كنه جديد
.
.
الأم : هذا من مذر كير ..كل الأغراض صناعة إنجليزية
.
.
لين :يآكل منك ؟؟؟؟أنا حاولت أأكله بس مايبي ..
.
.
الأم : قولي ماشاء الله على الولد ...,بعدين أكليه بحب وبحنان والطفل يشعر ويحس من عيونك يعرف..الصغار لهم طريقة ويبي لهم مسايسه وأخذ خاطر مثل الكبار وأكثر..
.
.
لين : ماما ليش ماخليتي شغالته تجي خايفه لا تخرب شغالاتنا .؟؟
.
.
نظرت الأم بتعجب : شغالتنا ؟؟؟!!!!!!! ولا جو ببالي ..؟
.
.
لين : أجل ليش ؟ هذي ثاني مره أسألك ؟
.
.
الأم : آآه منكم يابنات هاليومين ماتدبرون تربية وخلقكم ضيق....لين الطفل في هالسن مايبي شغالة مايحتاج أندونيسية مستقدمه كعاملة منزل تربية وتأكله وتعتني فيه ..في هالسن يحتاج نظافة ..يحتاج حب ..أمه وبس
.
.
لين وعيناها تدمع : حبيبي قلبي كله من أبوي ... أنا بصير أمه
.
.
الأم: إنتِ أخته ...وأنا ..
.
.
لين : إنتِ أيش ؟
.
.
الأم : أنا أم أخته يعني أمه ..لين تذكرين يوم تقولين لي ماما صدقي أغراض صالح مثل ماصدقتي أغراض صفا ومروة ..,كنت أقول لك لأ...
كان عندي أمل يجيني طفل وتذكرين يوم أقول لك ودي وأمنيتي في الحياة بطفل ..بأخ لصالح ...هذا هو ..ربي جابه لنا .. صحيح الي صار لي مو شوي وربي إبتلاني بالسرطان والمشاكل الي صارت بس سبحان الله أعطاني فارس ...لين أنا نقطة ضعفي الي مآحد يعرفها هي الأطفال ..في هالسن أحبهم أحس بقلبي مساحة كبيرة ودي آخذهم أنومهم أخبيهم في قلبي ..
.
.
لين : ماما إنتِ حنونة مرررره ..
.
.
الأم وهي تفتح عيناها كاملتين : بس في سنك وسن أخوانك خلاص ..النظام والتعليمات صارمة
.
.
لين : بسم الله وش فيك تحولتي ؟
.
.
الأم : ههههههههههه قومي يالله ..خل نرقى فوق ..
.
.
لين : خير إن شاء الله أشوفك شايله فارس ؟
.
.
ألأم : طيب عادي قلت لك أنا أمه وهو بينام عندي ..
.
.
لين : ما أتفقنا على كذا ..ياأبلة منيرة ..طيب مدام إنك تبينه وتحبينه ليش ماقلتي لجدتي بنشيله ؟
.
.
الأم : أنا مهما قلت أظل في نظر خالتي وفي نظر المجتمع كله زوجة أبوه مآحد يدري وش بقلبي تجاهه من أول ماشفته ماشاء الله عليه حبيته هو طفل خفيف دم وحبوب وحليل
.
.
لين : ياست ماما ...بخليه عندي شوي ممكن ؟؟ لين يجيه النوم جبته لك ..
.
.
الأم : طيب طلعي معك الغلاية ..وجهاز تنظيف القوارير ..والصابون ..وفرش التنظيف ..
.
.
لين :خير خيرمابقى تقولين لي إلا غيري البامبرز .. حسيت إن الأمومة صعبة عند المديرات ..
.
.
الأم ولين يضحكون وهم يصعدون ..
.
.
مرت الأيام ..ومنيرة ولين والأطفال سعيدين بهذا الطفل الرائع ..أكملت منيرة شهادة تطعيمة في أوقاتها وأصبحت تأخذه إلى مدينة الألعاب مع صالح وصفا ومروة وتشتري له الألعاب ..ويذهب معهم إلى كل مكان حتى أخذ عليهم وأصبح ينادي منيرة كما يناديها صالح ماما ..
.
.
ومنيرة سعيدة جداً بهذا الطفل الذي ساعدها حتى على العلاج وأنساها المرض ..وزاد قلبها رحمة ورقة ..فاليتيم يزيد عدد الرحماء في الأرض..
.
.
.
أما لين الرقيقة الي كانت تحب والدها بجنون ...
فهي ناقمة عليه الآن ...هو قاتل والدة فارس وبالرغم من أنها لم تكن تحبها وكانت تتمنى أن ترحل عن حياتهم ولكن ليس بهذه الطريقة الوحشية ...!!
.
.
.
ولازالت تتذكره عندما دفعها بشدة ..!!!
.
.
آذا احببت يومآ ..
كن على قدر المسَؤوليه لآن العْبث بـ المششاعرٌ آسَواء جريمه
يعاقب عليها القآنوْن ,
, , , , بل يعاقْب عليها [ القدْر ] ,!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 28-10-2012, 05:35 AM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
الأيام تجري بسرعة كالسحاب وأيام لين تمر كالغيوم السوداء المحملة بالأخبار الغير متوقعة محملة بأتربة وغبار وعواصف هوجاء على قلب صغير كان مطمئن..!
.
.
.
مرت الآن ستة أشهــر هي عمر تعلق قلب منيرة بفارس ..أصبح أقرب لها ربما من أولادها لصغر سنه وليتمه ولطيبته..
.
.
وحان موعد العملية الثانية التي هي في الحقيقة أخطر وأصعب ..
.
.
أخذت منيرة توصي لين على فارس وصالح وصفا ومروة ..توصيها أيضاً على والدها ..
.
.
فقسمت لين نفسها لعدة أقسام ..أصبحت ترعى أخوتها وفارس ..وتزور والدتها ..وتفكر في والدها ..
.
.
حتى مر العام ..وخرجت منيرة من المستشفى ..لكن لينلم تستطع لم شتات نفسها التي تقسمت ظلت ممزقة ..!
.
.
وأصبحت تتكلم عن متعب بشكل مستمر وأخبرت والدتها ... بإنه سيخطبها ..!!
.
.
لين : ماما قلت لك ..تعالي معنا يوم ولدت أخته مارية مارضيتي ..
.
.
الأم : شلون أجي لين ؟؟ وش فيك ؟؟
..
لين : عادي تراهم جيراننا مابيينا وبينهم شي ؟ وأستدركت قائلة : إيه صح نسيت إنك مريضة ماتقدرين ..الله يشفيك ..
.
.
وأصبحت لين ...تتهرب كثيراً من والدتها وبعد شهرين خرج عبد العزيز من السجن وأخيراً نال حريته ..
.
.
ذهب لبيت والدته أولاً ..فختلطت الدموع بالإبتسامات ..والقبل ..
.
.
سأل عن فارس ؟
.
.
ثم أستدرك قائلاً : تذكرت منيرة قالت بيآخذونه يومين ..؟
.
.
الأم : فارس الحمد لله صار هالحين يمشي مربرب من أول وهو عند الشغالة كأنه شبح وأنا ياوليدي شايف حالتي تعيبينه ..وعندي سكر وضغط وآخذ دوا للقلب ..
.
.
عبد العزيز : منيرة يمه بنت حلال ..,مع إنها عصبية لكن قلبها طيب ..وأنا من يوم قالت لي قلت الحمد لله إنه عند منيرة ..ارتحت ..
.
.
توجه عبد العزيز إلى بيته ..وهو يقول أكيد لين بتتفاجأ ..!
.
.
عندما وصل ..فتحت منيرة له الباب ..
.
.
والتف حوله أولاده ..وثب صالح في حضن والده يقبله ويحتضنه وكذلك فعل فارس يقلده ..وأخذ يصرخ :بابا بابا كما يفعل صالح بالضبط ..
.
.
الأب : فارس عرفني ... الحمد لله إنكم أخذتوه عندكم..بس وين لين ؟ ما أشوفها ؟
.
.
الأم : لين ..آآه بس على لين ...!
مآدري وش فيها صايرة تكلم نفسها كثير ..وتآخذ الاب توب والجالكسي هالبلوة الجديدة وتقعد بالساعات تكلم ..
.
.
الأب : تكلم ؟ مين ..غريبة يامنيرة مو عوايدك ..مهملتها كذا ؟ ..؟
.
.
وبعد حوار ..نزلت لين وهي تحمل جهاز الجالكسي وتضع السماعات في أذنيها ..
.
.
الأم : لين تعالي سلمي على أبوك شوفيه طلع ..ومشتاق لك ..
.
.
نظرت لين لوالدها نظرات غريبة كلها إستنكار وخوف ..ولم تبالي بكلام والدتها بل جلست على الأريكة وضعت رجل على رجل وأخذت تستمع وتهز رأسها
.
.
.
وكأن أحد غير موجود معها في الصالة ..
.
.
يُمّــه :
بوصل لِ الغيم آمسكيني , !
تكفييييييين يُمـه , سآعديني على الغيم ..‘


الأرض مآفيهآ طهر صدقيني ..
( والنآس تقتل صآدقآت المفآهيم )


يُمّــه /
ارفعيني لِ السمآء واتركيني ..
يمكن نعرف نحب في صدق ونهيييييييم ..!


.
.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 28-10-2012, 11:55 AM
صورة brood asab الرمزية
brood asab brood asab غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه


.
.
.
هــاقد عاد عبد العزيز إلى بيته ومملكته الأولى بعد غياب وهجر طويل ..!
.
.
كان يصول في البيت ويجول وكأنه يريد أن يستعيد مجده وملكه الذي زال ونجمه الذي أفل ..
.
.
أما منيرة مساعدته ويده اليمين وشريكة حياته (منيرة ) فهي متعبة ..أنهت كورس كيماوي مكثف بعد العملية الثانية ..
.
.
وأكثر ما أثار إستهجانه هو بعد لين عن والدتها...لين التي كانت كالظل لوالدتها تتخلى عنها..!! ومصاحبة أختها حصة لها في هذه الفترة ..!
.
.
وفي نفس الوقت هو أيضاً فلين لا تكلمه ولا حتى تنظر إليه ..
.
.
حاول أن يسأل منيرة عن لين ولماذا أصبحت هكذا في ليلة وضحاها ولكن منيرة متعبة جداً ..
.
.
وفي يوم نزلت لين وهي تمسك بالاب توب وتكتب بحماس وكأنها تكلم شخصاً ماء ..!!
.
.
والأب ينظر إليها وهي لم تعيره أي إهتمام ..!
.
.
عبد العزيز : منيرة ..شوفي بنتك ..لنا شهرين وهي على هالحال كل يوم أقول بتنصلح وهي أردى وأردى ,,
.
.
منيرة : شايفني تعبانه الفترة الي راحت وتسألني ؟؟؟هالحين بس أنهيت جرع الكيماوي وبديت أفتح ..
.
.
عبد العزيز : البنت بعد أمانه ..ويبي لها مراقبه ..وأنا متعجب من الي قاعده تسويه ..!
.
.
منيرة : إنت دريت ؟
.
.
عبد العزيز : دريت عن إيش ؟
.
.
منيرة : هي الظاهر إنها تلكم واحد في النت ..
.
.
عبد العزيز : منيرة وش قاعده تقولين ؟ تغازل يعني ..
.
.
منيرة : لأ لأ ماقصدت إنها تغازل بس الناس الي تعودوا يدخلون النت يصيرون يناقشون ويردون على هذا وذاك وتصير مواضيع وردود وكذا
.
.
عبد العزيز : فيه فرق بين النقاشات بإحترام وبين إن بنتك تكلم واحد وقاعد يلعب عليها ومأملها في شي ..بس أنا مستغرب من شي ثاني ..
.
.
منيرة : وش هو ؟
.
.
عبد العزيز : أنا ألغيت خدمة الدي أس إل ..وحتى الهاتف الي عندنا ألغيته كله ..وكنت بقدم على جديد..يعني بنتك كيف تكلم ؟ مافيه شبكة طول هالشهرين ..!!
.
.
منيرة : من صدق ألغيت التلفون ...؟
.
.
عبد العزيز : إنتِ عندك جوالين ولا تردين على الثابت أبد ..وأنا كرهته عقب الي صار لي وقلت بجدد أشياء كثيره في البيت ...
.
.
منيرة : لأ أكيد فيه إتصال ..لين في هالشهرين أعتزلت البيت كله لخاطر النت ..!
.
.
عبد العزيز : فيه شبكات متاحه غير شبكتنا ؟
.
.
منيرة : لأ مافيه كلها مقفلة وبكلمات سرية ..سكتت منيرة ثم قالت : ولد الجيران يمكن إنه معطيها رقم شبكتهم ..
.
.
عبد العزيز : من هــــــــــو؟؟؟
.
.
منيرة : واحد خطبها ..من الجيران ...
.
.
عبد العزيز : أي جيران ؟
.
.
منيرة : مآدري عنهم إسمع إنت تولى أمر بنتك لا تزعجي ولاشي ..
.
.
عبد العزيز : شلون خطبها وإنتِ ماتدرين .هي وش قالت لك ..بالضبط ؟
.
.
منيرة : قالت إن فيه واحد من عيال الجيران إسمه متعب وتعرف أخته إسمها مارية وهي زارتهم وإنه بيخطبها و..
.
.
عبد العزيز : مصيبة ..
.
.
منيرة ( بذعر) : إنتبه ياعبد العزيز تفكر تقتلها ولا شي ..
.
.
عبد العزيز : خلاص أطلعي من الموضوع إنتِ ..
.
.
وبدأ عبد العزيز يفكر في الموضوع بجدية ..وذهب إلى غرفة لين بعد صلاة الفجر ..
.
.
فوجدها تمسك جهاز الآيباد ..وتضع لاب توب في حضنها ..
.
.
عندما دخل غرفتها وضعت جهاز الأيباد بجانبها وأطفأت الاب توب وتأهبت للنوم
.
.
عبد العزيز : لين ..
.
.
لم ترد عليه ..
.
.
عبد العزيز : لين جيت بسولف معك شوي ..صار لنا زمان ماتكلمنا ..
.
.
لين : ماودي أتكلم مع أحد فيني نوم ..
.
.
عبد العزيز : وأصدقائك ..وجيرانك الي تكلمينهم في النت ..
.
.
لين : هذولي غير ..
.
.
عبد العزيز : كيف تكلمينهم ومافيه شبكة إتصال ؟
.
.
لين : مو لازم شبكات ..هم يفهمون علي وأنا أفهم عليهم ..!
.
.
عبد العزيز : لين ..أسمعي من هو متعب ؟
.
.
لين : خطيبي ..
.
.
عبد العزيز : شلون خطيبك ؟
.
.
لين : خطيبي وبس ومآحد في الدنيا يفهمني إلا هـــــو ..!
.
.
عبد العزيز : كيف عرفتيه ؟
.
.
لين : أعرف أخته ..وأمه وأهله وقبيلته كلهم ..
.
.
عبد العزيز : أمك تقول رحتي لهم يوم ولدت أخته ماريه ..
.
.
لين : وأمس بعد رحت عندهم ..وصارت خطوبة أخوة لوحده أسمها كهرمانه ..
.
.
عبد العزيز : كهرمانه ؟؟؟؟
.
.
لين : إيه حتى رقصنا ..وصفقنا ..وكانت عندهم طقاقه تجي البيوت ..
.
.
عبد العزيز : لين بس إنتِ أمس ماطلعتي من البيت ؟
.
.
لين : إلا طلعت ....طيب طيب أنا بنام هالحين ..مع السلامه ..!
.
.
ذهب عبد العزيز مسرعاً إلى منيرة وقال لها : منيرة بنتك مو مضبوطه ؟
.
.
منيرة : ليش وش فيها ؟؟
.
.
عبد العزيز : أحس فيها شي غير طبيعي ..أو يمكن تكذب؟
.
.
منيرة : مستحيل لين تكذب وش قالت لك ..ترى هي من تالي قامت تجيب سواليف كثيرة ..
.
.
عبد العزيز : ماش لازم آخذها عند طبيب نفسي ..
.
.
منيرة بصوت مرتفع : لايكون تحسب بنتي مجنونه ..!
.
.
عبد العزيز : بنتك تكلم ناس في النت من غير شبكة إتصال وتقول أشياء وأحداث غريبة وترقص في غرفتها كثير وتصرفاتها تعقد
.
.
وبعد محاولات إقناع لمنيرة وللين ذهبوا إلى الطبيب النفسي وبعد عدة أسئلة عرف الطبيب كل قصة حياتهم وأسرارهم ..بإستثناء (قصة القتل )...!
.
.
وسأل لين عن خطيبها وعن أهله والنت ومشاكله وعدة أسئلة أخرى ..
.
.
ثم طلب من الأم ولين أن يخرجوا لغرفة الإستراحة ..
.
.
وقال للأب : أنا ماعرفش أقولك إيه ..بس البنت شكلها تعرضت لضغوط كثيره كانت في فتره تقدر تشيلها وتحملها بس الضغوط دي زادت عن حدها وأرهقت نفسية البنت ..مثل مالجسد يحتاج للغذاء والراحة فالنفس برضوه بتحتاج للعلاج والراحة و لين مرت في حياتها بإحداث ومصائب خلتها تختلق شخصيات وتصدقها ...
.
.
عبد العزيز : شخصيات من النت مثلاً ..
.
.
الدكتور: في بداية الأمر ..كانت منحصره في النت بس ..ولما الأمور أستقرت أختفت من حياتها ولما رجعت الضغوط وزادت الشخصيات الي كانت بتتخيلها خرجت من النت لحياتها ..
.
.
عبد العزيز : يعني لين مريضة نفسياً
.
.
الدكتور : بوارد خطيرة لمرض نفسي قد يتطور ليصبح مرض عقلي ..
.
.
عبد العزيز بذهول : وش هو هالمرض ؟
.
.
الدكتور : مرض موش متلازمه هو الشخصيه الانفصاميه ..لكن المرض ده ماتمكنش منها لإنها لازالت بتقول إنها بتروح لهم ..وفيه وحده إسمها مارية بعد كده لو تمكن منها المرض يبقى إذن حتقول لكم أنا مارية ..وأخويا أسمه متعب ..
.
.
عبد العزيز : بسم الله عليها ..وش العلاج يادكتور ؟
.
.
الدكتور: والله أنا مواعيدي مليانه ماعنديش وقت ..هيا تحتاج لجلسات مكثفه من العلاج النفسي عشان بداية المرض ده ..بس أنا حعطيها أدوية وعلاجات مكذبش عليك لها مضاعفات خطيرة أوي لو زادت الجرعة ..
.
.
عبد العزيز : لازم تآخذ الأدوية ..
.
.
الدكتور : منقدرش نقول لازم ..لكن الجلسات النفسية لازم بئى ..
.
.
عبد العزيز : طيب حنا مانبي نعطيها علاجات ..
.
.
الدكتور وهو يكتب الروشته : أصل أنا موش فاضي ولازم تآخذ العلاجات هيا مهدئات ..ويمكن تنام فترات طويلة ..
.
.
أخذ عبد العزيز الدواء وهو مذهول ..وأخبر منيرة التي أخذت تبكي وتلومه لإنه هو في نظرها سبب مرض لين ..
.
.
عبد العزيز : المرض من الله ..
.
.
الأم : بس إنت تدري إنها كانت تحبك وتشوفك الملاك الطاهر ..ودايم وهي تدافع عنك ..
.
.
عبد العزيز : ومرضك بعد هدها وتعبها ..
.
.
الأم : هذا وحنا ماقلنا للدكتور إنك قتلت وروعتها وهبلت فيها وطيرت عقلها ..
.
.
عبد العزيز : خلاص عاد حنا في مشكلة لين ..ولازم نعالجها لو أقتضى الأمر نسفرها للخارج
وندفع الي ورانا والي قدامنا بس لين تتعافى.
.
الأم وهي تندب: ياحبيبتي يالين ..وأنا أقول وش فيها ماصارت تجي معي المستشفى ..أثرها مريضه ..ياربي وش سوينا في بنتنا ؟ ليته فيني ولا فيها ..
.
.
عبد العزيز : الله يجيبها زينه
.
.
الأم : يعني شلون ؟
.
.
عبد العزيز : يعني الله يجيبها زينه ..
.
.
الأم : إنت من عرفتك مآتقول الله بيجيبها زينه إلا إذا كنت خايف ويائس وفاقد الأمل ..علمني وش قالك الدكتور بعد قال لك بنتي مجنونة ..
.
.
عبد العزيز : رجعتي لهبالك ..مافيه أحد مجنون غيرك ..!منيرة ماصدقنا إنك عقلتي
.
.
خلينا نعطيها الدواء ونشوف حالتها ..
.
.
وبدأت لين بأخذ جرعات لأدوية نفسية وعصبية معقدة ..تحت مراقبة الأهل
.
.
وفي أول جرعة لها أخذت ثلاثة حبات وكبسولة فنامت ستة عشر ساعة متواصلة..!
.
.
عبد العزيز : قومي شوفي بنتك ..
.
.
منيرة تولول : الله يستر عليها عسى ماماتت ..
.
.
عبد العزيز : أذكري الله يامنيرة ..لا تروعينا على البنت ..
.
.
منيرة : تعال بنآخذها ونحطها تحت الدش يمكن تفوق ..
.
.
وبالفعل آخذتها والدتها من يدها اليمين ووالدها من الشمال ..ووجهوا رذاذ الماء الباردعلى وجهها فأفاقت ..ونظرت بكسل وخمول ..
.
.
فضمتها منيرة وهي تصرخ في وجه عبد العزيز : بنتي بتضيع مني والسبب أنت حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل ..
.
.
خرج عبد العزيز وأخذ مجموعة الأدوية للطبيب نفسي آخر وقال له الطبيب الآخر إن هذه الأدوية خطرة جداً وسمية جداً ولا تناسب عمر لين ولا تتحملها معدتها وكبدها كيف يتجرأ الطبيب أن يكتبها لكم مزدوجة إنها تتلف الأعصاب ولا تعطى إلا لحالات الذهان الشديدة ..!
.
.
جن جنون منيرة ..وذهبوا للطبيب ..مرة أخرى ..إنه غير مبالي للمرضى هو يعمل ليكسب فقط وكأن المستشفى ملكاَ له لا رقيب ولا حسيب ..!
.
.
فرفعوا عليه قضية ..لوزراة الصحة ..!
.
.
وبعد عدة أشهر ..سألوا عن الطبيب فوجدوه ترقى وأصبح في مكتب مدير قسم الأمراض النفسية في المستشفى ..!
.
.
بدلاً من أن يعاقب ويفصل ..!
.
.
ظلت لين على حالها بل إزدادت سوأ بعد دواء الطبيب المزعوم ..هي لا تكلم أحداً ..بل تتكلم عن متعب وكهرمانه ..مرجانه ..,مارية ..!
زادت الشخصيات ..
.
.
من أمن العقاب أساء العلاج ..!

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

ياصاحبي بسألك هو شان الزمن ولا البشر طبعهم شان؟ / بقلم المصممه , كامله

الوسوم
البشر , الزمن , بسألك , ياصاحبي , شان؟) , طبعهم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
السفر عبر الزمن إمبراطورة الشتاء مواضيع عامة - غرام 10 08-01-2016 05:52 PM
خادم الحرمين يصل إلى جدة قادماً من الرياض ح ــاكم أخبار عامة - جرائم - اثارة 9 18-05-2012 01:15 AM
من الذي يتغير الزمن ام قلوب البشر ؟ غَروُرأنثـٍـٍى ارشيف غرام 4 10-01-2010 06:58 AM
موسوعة اشعار اغاني راشد الماجد ..,,!! (TXT) عزت ابو عوف ارشيف غرام 1 26-08-2007 06:44 PM
رواية زوجتي من الجن Ramadi73 قصص - قصيرة 59 09-09-2006 01:50 PM

الساعة الآن +3: 06:09 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1