منتديات غرام اجتماعيات غرام مواضيع عامة - غرام من التحليل الكروي الى التحليل السياسي ياقلبي لا تحزن
zozo.adel ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

دوام الحال من المحال" مقولة أثبتت صحتها الأيام والسنين على مدار عمر البشرية نفسها.

إذا كنت ممن يرتادوا وسائل المواصلات الشعبية " مترو الانفاق - اتوبيس عام – ميكروباص – توك توك.. الخ" ...

وإذا كنت ممن يجلسون على المقاهي..

وإذا كنت ممن يذهبون الى صالون الحلاقة...

فأنت بالتأكيد ستفهم الآتي:-

فجأة تحول الشعب المصري من جميع الأطياف والطبقات الاجتماعية من تحليل "مباريات كرة القدم" الى تحليل جميع "المشاهد والفعاليات السياسية" التي تدور في مصر منذ بداية اندلاع الثورة وحتى الآن.

وبنفس منطق تحليل المباريات " الفهلوة – وأعرفها وهي طايرة" أصبح المصريين عبارة عن محللين سياسيين وأصحاب رؤي وقرارات سياسية وثورية تخص الشأن المصري وتتطرق أحياناً الى الشأن العربي.

وهذا في حقيقة الأمر شيء صحي للغاية ، إلا أن الموضوع برمته يسيطر عليه الجهل والعاطفة والمرض والعمالة في معظم الأحيان.. حيث "الفتي والفهلوة" هما اسم اللعبة.

لا يزال السواد الأعظم من الشعب المصري يحتاج إلي أن يتعلم ويسمع ويفهم كثيراًبعد أن أُجبر على البعد عن السياسة والانشغال بلقمة العيش – إن وجدت.

لا أصدق معظم الناس التي تشاهد التليفزيون المصري الآن وتأخذ مرجعيتها ومعلوماتها منه حيث أنه – الاعلام المصري – لا يزال مضللاً قذراً يمارس عملاً لا علاقة له بالاعلام في شيء.

إلا أن التفاؤول ليس اختياراً... فالأمل موجود في شعب عاني معظمه – إن لم يكن بأكمله – من الاضطهاد والفقر والجهل والجوع والتشرد والمرض..

الأمل موجود في الأجيال التي بدأت شرارة التغيير ودقت الجرس...

والأمل موجود أيضاً في الاجيال القادمة التي لن ترث الكبت والإحباط الذي كان يغمرنا جميعاً...

مصر بلد خير وشعبها كله خير ... استطاع أن ينجو ويصمد في ظل تلك الظروف وإن شاء الله سيتخطي الجهل ببعض التوعية والاخلاص ...

ويقيني أن الله يريد بمصر وبأهلها خيراً...

"وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ" يوسف21

فرسالة الى كل ولي أمر:-

- رب أولادك على قول الحق وعدم الخضوع والخنوع والاستسلام للظلم.

- رب أولادك على أخذ المواقف وعدم التراجع عنها طالما على حق.

- رب أولادك كما كنت تحب أن يربيك أبواك.

تحضرني في تلك اللحظات عبارة كوميدية شهيرة من فيلم "الناظر" للراحل علاء ولي الدين :- "شالوا الجوهري وحطوا جيلي... مفيش استقرار سعادتك"..

وتتحول الآن تلك الجملة إلي :- "شالوا حسني وحطوا حسين ... جاتهم نيلة هما الاتنين".

" ولكم في التحرير حياة يا أولي الألباب"

محمود جميل

29/12/2011


تابعوا المزيد من المقالات بأقلام شبابية عربية على موقع كلام في السياسة

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1