منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها روايتي الثانية : أنا رجل الهزائمِ ليلا أعلن انكساري أمامك
~الفارسه المجنونه~ ©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©

صباحكم ومسائكم جوري
يسلموا على البارت




وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

صباح الخير .......يسلمو كيون على البارت الموجع .......حلو البارت كثير مع انو الاحداث مازالت على نفس الوتيرة بس اكيد القادم غير وفيه مفاجأت

رنيم وضويري

حسبي الله عليه هذا واخته تحت ايدين الي يسميهم اعدائه بس شكله مو مهتم اذا جاها نفس الي يسويه ببنت الناس فعلا الرجولة والانتقام مو من الحريم ولا من ناس مالهم دخل بموتة ابوه حتى لو القاتل من نفس قبيلتها مايعاقب قبيلة كاملة القاتل يمكن مايجيه ولا ضرر واحد

شسالفة كلمة ابوه كحلها ومتى قالها وليش .........ابوه يقصد شي معين بس هو ثور مايفهم ......واصلا شكله بدى ينعجب برنيم بس المكابر الله يعينه على نفسه


عنودوه وحاتم

نفس اخوها بالغرور يعني عرفنا ابوها مات وهي محروق قلبها عليه بس لازوجها ولا اهله هم الي قاتلين يعني لو واحد من قبيلتها قتل واحد من قبيلة العنزي يحق لهم يعاملوها ويتلفظو عليها نفس الالفاظ

وفعلا كل واحد وتربيته ولا هذي تصرفات بنت متربية كذا تبيض وجه ابوها بتعاملها الغير محترم مع الي اكبر منها ... تحمد ربها انها زوجة لحاتم غيرها متمني الحضن ومو لاقيه ........ولو تحترم تصرفاتها بتعيش اميرة واحسن من عيشتها عند اهلها

اتمنى امها تجي تزورها وتعرف عن تصرفاتها لانها بتنصحها لشي من صالحها والله لو هو ماخذ دانة او ملاك احسن له من هالمغرورة


رغد وعز

رغد اذا تحمل مشاعر لعز خلاص تبطل الحركات الي هي عارفة انو عز ناقدها عليها تغير من اسلوبها .......وهو مبين انو يعزها بس هي ماخذة فكرة سيئة عن نفسها بس فعلا رفع الكلافة بينها وبين عيال عمها شي مو حلو بالبنت مهما كان الغرض من هالشي ......بس اتمنى تتغير واكيد بتكون افضل


الجوهرة واياد

رفعة الكلافة بين اياد والجوهرة بعد مو حلو ويسيء لسمعة البنت هي دكتورة ووظيفتها تحتم عليها الاختلاط بس ماتجلس مع اياد لحالها لانو وجود سديم مثل عدمه المفروض ماتدخل الغرفة الا مع ممرضة لانها داخلة تشوف مريضة واكيد تحتاج لممرضة لانو مو بس سديم مريضتها الوحيدة

حتى لو اياد معجب فيها يحترم حاله ويغض بصره وهي ماتاخذ وتعطي معاه الا في حدود حالة سديم .....لو كل مريض بترفع كلافتها مع اهله راح تطلع عليها اشاعات مالها داعي .....اذا يبغيها يروح للبيوت من الباب


ملاك ودانة وام ضاري

حبيتهم وراح يكونو لرنيم اهل ثانيين بس ليتها تعيش معاهم وبعدين ضويري عديم النخوة تارك الحريم لحالهم بالبيت وهو رجالهم الوحيد هذا حاتم كم رجال بالبيت غيره ومع ذلك ساكن عند اهله .......مالت بس عليه عديم الغيرية


في انتظارك يالغلا

زَفرآت السنِين ! ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون اقتباس :
صباح الخير .......يسلمو كيون على البارت الموجع .......حلو البارت كثير مع انو الاحداث مازالت على نفس الوتيرة بس اكيد القادم غير وفيه مفاجأت

رنيم وضويري

حسبي الله عليه هذا واخته تحت ايدين الي يسميهم اعدائه بس شكله مو مهتم اذا جامو ها نفس الي يسويه ببنت الناس فعلا الرجولة والانتقام من الحريم ولا من ناس مالهم دخل بموتة ابوه حتى لو القاتل من نفس قبيلتها مايعاقب قبيلة كاملة القاتل يمكن مايجيه ولا ضرر واحد

شسالفة كلمة ابوه كحلها ومتى قالها وليش .........ابوه يقصد شي معين بس هو ثور مايفهم ......واصلا شكله بدى ينعجب برنيم بس المكابر الله يعينه على نفسه


عنودوه وحاتم

نفس اخوها بالغرور يعني عرفنا ابوها مات وهي محروق قلبها عليه بس لازوجها ولا اهله هم الي قاتلين يعني لو واحد من قبيلتها قتل واحد من قبيلة العنزي يحق لهم يعاملوها ويتلفظو عليها نفس الالفاظ

وفعلا كل واحد وتربيته ولا هذي تصرفات بنت متربية كذا تبيض وجه ابوها بتعاملها الغير محترم مع الي اكبر منها ... تحمد ربها انها زوجة لحاتم غيرها متمني الحضن ومو لاقيه ........ولو تحترم تصرفاتها بتعيش اميرة واحسن من عيشتها عند اهلها

اتمنى امها تجي تزورها وتعرف عن تصرفاتها لانها بتنصحها لشي من صالحها والله لو هو ماخذ دانة او ملاك احسن له من هالمغرورة


رغد وعز

رغد اذا تحمل مشاعر لعز خلاص تبطل الحركات الي هي عارفة انو عز ناقدها عليها تغير من اسلوبها .......وهو مبين انو يعزها بس هي ماخذة فكرة سيئة عن نفسها بس فعلا رفع الكلافة بينها وبين عيال عمها شي مو حلو بالبنت مهما كان الغرض من هالشي ......بس اتمنى تتغير واكيد بتكون افضل


الجوهرة واياد

رفعة الكلافة بين اياد والجوهرة بعد مو حلو ويسيء لسمعة البنت هي دكتورة ووظيفتها تحتم عليها الاختلاط بس ماتجلس مع اياد لحالها لانو وجود سديم مثل عدمه المفروض ماتدخل الغرفة الا مع ممرضة لانها داخلة تشوف مريضة واكيد تحتاج لممرضة لانو مو بس سديم مريضتها الوحيدة

حتى لو اياد معجب فيها يحترم حاله ويغض بصره وهي ماتاخذ وتعطي معاه الا في حدود حالة سديم .....لو كل مريض بترفع كلافتها مع اهله راح تطلع عليها اشاعات مالها داعي .....اذا يبغيها يروح للبيوت من الباب


ملاك ودانة وام ضاري

حبيتهم وراح يكونو لرنيم اهل ثانيين بس ليتها تعيش معاهم وبعدين ضويري عديم النخوة تارك الحريم لحالهم بالبيت وهو رجالهم الوحيد هذا حاتم كم رجال بالبيت غيره ومع ذلك ساكن عند اهله .......مالت بس عليه عديم الغيرية


في انتظارك يالغلا



أَهلاً عَزيزتِي زَيزفُونْة !
صَباحِحِكْ نقَاءْ وهدُوءْ كَ نقاءِ قلبْك :)

وجُودِك ملائكِي يَهبِطْ فِ مَوادِيعْ قلبِي حقّا
أممْمْمْ .. < مع انو على نفس الوتِيرة !!
عَجيب فالأغَلبية قالوَا أنّ الأسلوبْ قدْ إختلَف
ولا يمَتُ لِتلك الروّاية بِ صلةْ . .
حقّا لا أعلمْ ماهِي وجهَة نظَركْ . .

بِ النسبَة لأحَادِيثكْ وتوقعاتِك وانتقادَاتِك البَاذِخة
حقّا هُنالِك أشخَاص يُخطئون
ولكِن سأهمُس " إنّ بنِي آدَمْ لابدّ أن يخطأ حتّى وإنْ كان متحفظّا "
فليْسَ بِ المعنَى التّامْ أنْ أجَعل شخصيّات رووايتِي كالملائِكة وهمْ مِن بنِي آدْم الخطّائُونْ
والله يسّجل كّل مايفعَله بنِي آدم " إنّ كل شيءٍ أحصينَاهُ كتِابًا " !

فَ تجدِين المَزيدْ مِن الأخطَاء
لأنّنا نُخطِئ فِ حياتِنا اليّومِية حقًا
ليسْ كلّ شخص موجودْ بالرواَية يستحّقْ البطولة أن يكون محمود!
فرنِيم قدْ وصفنَا نقاءْ قلبها الا أنّها تغضَب وتشتمْ وتَبصق !!
وأنا شخصَيًا قدْ تعرضْتِ لأحدَى تِلك الأحدَاث إلاّ انْنِي لمْ أستطِع صبرًا !!


حقًا وجودِك مهمَ
وتوقعَاتِك وانتقَاداتِك البنّاء
أساسْ تُنطِلقْ مِنهُ الكاتِباتْ فِ مندَى غرامْ


بِ النهّاية أنا أجزِم أنّ
الإسلُوب مختلف ولا يمتِ لتلك الرواية بصلة
فهو من البَارتْ الثانِي بدأ بالانحراف عن واقع رواية إمّا غرامْ
وقَدْ تعمّقتْ في أسلوبي .. ولا أجدِ حدثًا واحدًا مشابِهْ لِ إما غرام حاليًا
فَ فِي كلّ الرواياتْ منها / العشق الممنوع وغيرها ..
قدْ يكونْ البطَل قاسٍ والفتَاةْ معذّبة :)




شكرًا لوجودِك يانقاء أنرتِ هاهُنا حقّا :)

بوح الحزن ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

الباارت حلوو وصح قصير بس انا اككثر
شي يوصل لي القصه والاحدااث هو التعبير الصح
والوصف الحلو يوصلني للقصه بسرعه وهذاا اكثر شي جذببني برواايتك انك
مشالله تتقني التعبيير والوصف وهذا شي حلوو ويشد الواحد وهو يقراء
وارجع اقو لك موفقه حببييبتي ..
(بوح الحزن)

mayar alharbi ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©


يَ حبنيي لكِ ي كيآن ..
بجد بجد بجد مبدععهه لحد الثمآلةة ..
آووووول مشاركةة لي وهنااا بأحلا رووآيةة ..


آممم عندي أقترآآح آش رأيك تخلي بارتين بالأسبوع يكون الاحد والاربعاء ..


اش اسم روايتك الأولى :) ؟!!

وردة الزيزفون
✿ إدارة الإقسام ✿

المشاركة الأساسية كتبها كَيّانْ * اقتباس :
أَهلاً عَزيزتِي زَيزفُونْة !
صَباحِحِكْ نقَاءْ وهدُوءْ كَ نقاءِ قلبْك :)

وجُودِك ملائكِي يَهبِطْ فِ مَوادِيعْ قلبِي حقّا
أممْمْمْ .. < مع انو على نفس الوتِيرة !!
عَجيب فالأغَلبية قالوَا أنّ الأسلوبْ قدْ إختلَف
ولا يمَتُ لِتلك الروّاية بِ صلةْ . .
حقّا لا أعلمْ ماهِي وجهَة نظَركْ . .

بِ النسبَة لأحَادِيثكْ وتوقعاتِك وانتقادَاتِك البَاذِخة
حقّا هُنالِك أشخَاص يُخطئون
ولكِن سأهمُس " إنّ بنِي آدَمْ لابدّ أن يخطأ حتّى وإنْ كان متحفظّا "
فليْسَ بِ المعنَى التّامْ أنْ أجَعل شخصيّات رووايتِي كالملائِكة وهمْ مِن بنِي آدْم الخطّائُونْ
والله يسّجل كّل مايفعَله بنِي آدم " إنّ كل شيءٍ أحصينَاهُ كتِابًا " !

فَ تجدِين المَزيدْ مِن الأخطَاء
لأنّنا نُخطِئ فِ حياتِنا اليّومِية حقًا
ليسْ كلّ شخص موجودْ بالرواَية يستحّقْ البطولة أن يكون محمود!
فرنِيم قدْ وصفنَا نقاءْ قلبها الا أنّها تغضَب وتشتمْ وتَبصق !!
وأنا شخصَيًا قدْ تعرضْتِ لأحدَى تِلك الأحدَاث إلاّ انْنِي لمْ أستطِع صبرًا !!


حقًا وجودِك مهمَ
وتوقعَاتِك وانتقَاداتِك البنّاء
أساسْ تُنطِلقْ مِنهُ الكاتِباتْ فِ مندَى غرامْ


بِ النهّاية أنا أجزِم أنّ
الإسلُوب مختلف ولا يمتِ لتلك الرواية بصلة
فهو من البَارتْ الثانِي بدأ بالانحراف عن واقع رواية إمّا غرامْ
وقَدْ تعمّقتْ في أسلوبي .. ولا أجدِ حدثًا واحدًا مشابِهْ لِ إما غرام حاليًا
فَ فِي كلّ الرواياتْ منها / العشق الممنوع وغيرها ..
قدْ يكونْ البطَل قاسٍ والفتَاةْ معذّبة :)




شكرًا لوجودِك يانقاء أنرتِ هاهُنا حقّا :)


مشكورة ياقلبي على رقي كلامك بس حبيت اوضح اللبس الي صار انا ابد ماجاء ببالي احداث روايتك وشبهها بأي رواية وضحت لك بالخاص انو نفس الوتير بالاحداث هو انو هالبارت ماكان فيه مفاجأت وصدمات مثل البارت الي قبله وانما هو مكمل له مافيه اي تغير بحياة الابطال

ضاري ورنيم حالهم مثل ماهو للان وماندري ضاري بأي يفكر وايش يدور براسه نفس التعامل الي قبل الزواج بعده كلام قاسي ومسموم وضرب وتعذيب واهانة


اتمنى تكون الصورة وضحت لك من كلامي ........مع انو تعليقي على البارت موضح اني ابد ماربطتها بأحداث رواية ثانية من خلال توقعاتي

زَفرآت السنِين ! ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون اقتباس :
مشكورة ياقلبي على رقي كلامك بس حبيت اوضح اللبس الي صار انا ابد ماجاء ببالي احداث روايتك وشبهها بأي رواية وضحت لك بالخاص انو نفس الوتير بالاحداث هو انو هالبارت ماكان فيه مفاجأت وصدمات مثل البارت الي قبله وانما هو مكمل له مافيه اي تغير بحياة الابطال

ضاري ورنيم حالهم مثل ماهو للان وماندري ضاري بأي يفكر وايش يدور براسه نفس التعامل الي قبل الزواج بعده كلام قاسي ومسموم وضرب وتعذيب واهانة


اتمنى تكون الصورة وضحت لك من كلامي ........مع انو تعليقي على البارت موضح اني ابد ماربطتها بأحداث رواية ثانية من خلال توقعاتي


ألتَمِسُك عِذرًا زيزفُونة *تعطِيها وردًة القُرنفُل*
لمْ أكُن فِ حالة تركٍيزٌ جيدًا . . .
لذآ ألتمسٌ العذَر . .

صَباحكُمْ نقـــآءٌ . . . *

ندى الغرام ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

رواية رائعة جدا

موفقه بها

اممممم واتوقع رجل الهزائم هو ضاري

حبابه كأن تأخر البارت ؟؟؟؟!

زَفرآت السنِين ! ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

البــــــــــــــــــــارت : الخــــــــــــــــــامس

يعيش بداخلي وحشٌ
جميلٌ اسمه الرجل
له عينان دافئتان ..
يقطر منهما العسل
ألامس صدره العاري
ألامسه . وأختجل ..
قروناً .. وهو مخبوءٌ
بصدري .. ليس يرتحل
ينام وراء أثوابي ..
ينام كأنه الأجلً
أخاف. أخاف أوقظه
فيشعلني .. ويشتعل
كمخلوقٍ خرافيٍ
يعيش بذهننا الرجل
تصورناه تنيناً ..
له تسعون إصبعةً
وشدقٌ أحمرٌ ثمل ..
تصورناه خفاشاً ..
مع الظلمات ينتقل
تخيلناه ثعباناً
أمد يدي لأقتله
أمد يدي.. ولا أصل
إلهٌ في معابدنا
نصليه ونبتهل
يغازلنا ..
وحين يجوع يأكلنا
ويملأ الكأس من دمنا ..
ويغتسل ..
إلهٌ لا نقاومه
يعذبنا ونحتمل ..
ويجذبنا نعاجاً من ضفائرنا
ونحتمل
ويلهو في مشاعرنا
ويلهو في مصائرنا
ونحتمل
ويدمينا .. ويؤذينا
ويقتلنا .. ويحيينا
ويأمرنا فنمتثل
إلهٌ ما له عمرٌ
إلهٌ . إسمه الرجل ...









فتـــح البـــاب تبع البيت بقوة
وملامح غاضبة ومستحوذة
وبلآ سابق انذار صفعها على خديها وازداد وجهها احمرار
صرخت\لآتــــــــــضربني لآتضربني ..
راحت له وضربته على صدره وهو مـــازال في حالة من الهدوء
انقهرت منه وعضته في رقبته بقووووة ..
وهو شد شعرها ودفها بعيد وصدم راسها بالطاقة ..
تقدم لها وقال\شوفي يالبزر والله ثم والله
لو ماحترمـــتي نفسك لأربيك .. تتطاولين علي طول ماأنا
في بيت امي وساكت لك .. لا والله مايزرع هالشنب وجهي
لو ماذبحتك ..
رنيم بقهر تبكي وراحت له\قول لي وش أسوي عشآن قلبك يلين
تبيــني أموت ؟ إخذ سكين واغرسها بقلبي !
الله يخليك محتاجة رحمــتك .. ارحم من في الأرض
يرحـــمك من في السماء
ضاري بسخرية\الله بالشيوخ ..
رنيم بقهر\إذا أنت عارف شرع الله زين
تعال وواجهـني
ضاري\عارف شرع الله قبل لآشوفك
رنيم بسخرية\اها صدقت ..
ضاري\والله ان انتي يبي لك تربية من جد وجديد
رنيم بقهر صرخت\انت اللي يبي لك تربية ياقليل السنع
عيب في حق ابوك ياطاعن تربيته ياحـــقيـــــــــــــــــر
أنت مجنــــون مــــــافي قلبـــك شيء اسمه رحمــه
انت متت ياضـــاري متت مـــاعدت ضاري البشر
أنت وحـــش وانســــان فرعونـــي
أأكرهك ياحقير أكرهك ..
ضاري بقهر قرب منها وشد شعرها\لآتطرين ابوي على لسآنك
ياخسيــــسة .. حنآ تربيتنا احسن منك ومن اهلك .. ياقليلة السنع
بس انا اوريك يالهايــتة شوفي مع كم واحد قبلي طالعة معه
مسوي فيها بريئة ومانتي عــاشمة ربك ولاتخافينه ياوسخخخة

إتسّعت عيناها بِ صدمَة
بَريقً اللا مصدّقين يلمعَ فِ تلك العَينينْ
أنُوثتِي أريدُها ياطــاعنِي أريدها . .
بدأتْ تبحلق على كلامِه
مازال يكّرر نقطَة الشّرف المستبَاحة ..
يقذِف فِ المحصَناتْ ولا يعلمْ أنها شريفَة
رجَفة .. قشعريرة ..
تضطربِ في جسدها . .
وأخيرًا نار القهر تشتعل في وجهه
صرخت في وجهه بعدما أن صفعته على خده\والله ان مانت رجـــال
والله .. لو انت رجـــال ماقذفت ببنت محصصصنة يآحقير ..
لآتمس ثوبي الأبيض بالدنس ياكـــلب ..
انقلع ياللي مالك بطبع الرجولة والشهايم !


تُرَى
هل تبدّلت الأدوارْ
لآ يَعلَمْ مالذّي يفعلهُ
رجال قبيلتْه ، اهله
كل النّاس ينطقون تباهيًا برجولته
إلا هِي ..
تطعن فِ رجولته

الشّيطان يستحوذ على قلبه ويحتضِنه
لآ .. بل يقتلعِه .. ويوصيّه بهمساتِه الشرسة
أن لآ يَرححَمْ ..
وهوَ المستَمعُ الجّيدْ ..
الذّي تقدّم لها مطبقًا حديثُه . .
حملهَا على كتفه وهي تضربُ ظهرهْ . .

ثم اخذها الى المطبخ..
جلسها على كرسي
لآ يأنبه ضميره ولآ يكفيه بأن يضربها
ما كــفاه إلا أن يحرق كفيها الصغيرتين
الممتدين أمامه بِ حديدة اسطوانية الشّكل
ذآبَ الجِلدُ منها
وهَي تصرخ بخَوفٍ وذعر\ لآلآلآلآ
ضآآآآآآآآآآآري ... لآلآلآ الله يخلــــــيك لآلآلآلآلآلآ
يومــــه بيذبحــني .. وخـــــــــــــر .. ضآآآآآري
انت رجآل .. والله رجــــال
اتركنــــــــي أتركــــــــــــني ... لآلآلآلآلآلآلآلآ


مَع الأسَفْ
لمْ يكُن مُستمِعًا جيدًا
ولكنّه التفت للصوت الأنوثِي
الصَارخ بجهنمية\ضــــــــــــــــــــــــااااري
اتركـــــــــــــــــــــــــــهااااااا



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جلست من النوم .. حست بشيء ملآصق لها
أنفاس أخرى على رقبتها ..
رفعت نفسها بقرف وقالت\حااااااااااااااااااااتم
انتقز من صوتها وقال\علآمك ؟
العنود بقهر ودموعها متجمعة في عيونها\يالخسيس شسويت لي أمس
من قـــــــــــــال لك تنـــــــــــام معــي قووووووووم
حاتم ضحك\ههههههههههههه
العنود تضربه\ضحكت من سرك بلآ
حاتم ابتسم\والله مآسويت لك شيء .. بس في ناس امس مارضوا لي
اطلع من المكــان وتعلقوا فيني .. يقولوا انهم يخافوا
تذكرت امس واحمر وجهها من الخجل ..
صرخت بعصبية\إطلللللللللللللللع برآآآآآآآآآآآآآآآآ
حاتم بهدوء ابتسم\اوك بطلع وانتي كمان البسي وانزلي
العنود بكره\من زين الوجوه
حاتم بقهر ينبهها\انطقي بـ كلمة وآبشري باللي مايسرك
العنود\طلـــقــــــني
حاتم يأشر على عيونه\من عيوني .. بس خلي رنوممه تتطلق من أخوك وآبشري
مآبي أطلقك وأخوك يغدر فيني ومآيطلق رنيم
العنود بحقد\انقللللللللع مالت عليك انت واختك وعلى حظي
ابتسم بسخرية ولبس ثوبه وطلع بالصالة ..
ضبط شماغه ونزلــــت معـــــــــــه

بس هالمـــره شـــافت إخوانه عز وسلطآن والجآزي


!!


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


مأثر تكلم ابوها الشيخ عناد\الله يخليك يوبـــه
الله يخليك أبروح بيت عمي عبد الرحمن عشآن أشوف جووزه < الجازي
وزوجة حآتم ..
الشيخ عناد\آبششري لك اللي تبين
رهام وسآرة\وحنآ يوبه بنروح
ام دحام\عاد انتم لاتلزقون بهم كافي عليهم الفقايد والمصآيب
سارة\شدعوآ يومـه .. هذولة عيآل العمومة وعيال الشيوخ
مابها شيء لو صار بيننا وبينهم وصال في عز الضيق نخفف عنهم
ابو دحام ابتسم لأم دحام\عدل ياام دحام كلام بنتك .. الناس محتاجة تغير
نفسيتها من بعد هالموم والحزن لآزم يتبدل مهمـا كان مكنوز بالقلب لابد
له من مصير وحل
سارة\اي يايومــه وانتي بعد تعالي معانا وخل نجتمع مثل أول مابها شيء يالغالية
وانا بدق على خالتي ام ياسين تجي بعيالها ..
ام دحام\الله يصبرها .. ولدك وينه
سارة ابتسمت\ولدي مع ابوه
بو دحام\العتيبة والمعاتب على راكـان وانا ابوك
صار له اسبوعين لايطب البيت ولا يسأل عن اصحابه
سارة ابتسمت وباست راسه\والله ان الشغل لحد راسه وزود
زوده عرس اخوه عبد العزيز
بود حام\وان صار عرس اخوه ماله حق بالقطيعة
سارة\ابشر وانا بنتك ادق عليه يجي ..
بس هو اليوم منشغل بجهاز شقة عبد العزيز
بود حام\مابه شر .. ماشاء الله تبارك الله
عبد العزيز ما اسرع ماكبر توه بالجامعة وهالحين صار ينشد به
الظهر وبيتزوج
سارة ضحكت\هههه أي والله .. حتى اهله ماهم بمصدقين
ابو دحام\يالله الله يوفقه
ياسين وهو يقفل اللابتوب\الفال لي يايوبه
ابو دحام ضحك\ههههههه آبشر وانا ابوك مير ان عارف ان ببالك بنت ناس
ياسين انحرج\والله انها من قبيلتنا
بود حام\آبشر بس خل تهدآ الأوضاع ومن هالعيون
ياسين يبوس راس ابوه\عيونك سآلمه يالوالد
تركي بعتب\أفا يالوالد وين الفال الزين اللي قامطه لي
بود حام\لا انت مابك شر وانا ابوك بس يبي لك شوي عشان تشد
الحيل وتاخذ مسؤولية نفسك ثم آبشر
تركي\ولا لك لوى يابو دحام .. الله يصبر مير خلص الصبر
مأثر بإحراج\وجععع ماعندكم صبر
تركي يضحك عليها\لاتخليني ادور لك واحد بعد انتي والله ان يعقلك
من جنونك
مأثر استحت وقامت بعصبية\ججججججججب ..
وراحت لغرفتها ركض وابوها يضحك عليها
طالع في رهام اللي ميتة خجل وقال\ها رهوومه
رهام\سم يايوبه
بود حام\شخبار الجامعة ؟
رهام ابتسمت\الحمدلله مابها شر
ابو دحام\الله يديم الحال على احسنه
الكل\اللهم آميــــــــــن ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
اخذها الى المطبخ..
جلسها على كرسي
لآ يأنبه ضميره ولآ يكفيه بأن يضربها
ما كــفاه إلا أن يحرق كفيها الصغيرتين
الممتدين أمامه بِ حديدة اسطوانية الشّكل
ذآبَ الجِلدُ منها
وهَي تصرخ بخَوفٍ وذعر\ لآلآلآلآ
ضآآآآآآآآآآآري ... لآلآلآ الله يخلــــــيك لآلآلآلآلآلآ
يومــــه بيذبحــني .. وخـــــــــــــر .. ضآآآآآري
انت رجآل .. والله رجــــال
اتركنــــــــي أتركــــــــــــني ... لآلآلآلآلآلآلآلآ


مَع الأسَفْ
لمْ يكُن مُستمِعًا جيدًا
ولكنّه التفت للصوت الأنوثِي
الصَارخ بجهنمية\ضــــــــــــــــــــــــااااري
اتركـــــــــــــــــــــــــــهااااااا

التفت لمصدر الصوت وشافها ملاك عمته
بهدوء بعد عن رنيم اللي طاحت ع الأرض ولمت حالها وهي تبكي وتهذي
ملاك راحت لها وضمتها\حسبـــــي الله عليـــــــك من ولد اخوووووو
قلبي مو مطمني كنت حاسة ان وراك شيء كايد عشان كذآ جيت وراك ..
بس دواك رنيم ماتظل عندك وتطلقـــــــــــــــها
ضاري بهدوء\تعقبــــين
بكل وقاحة وقلة أدب يتجرأ على عمته
وقال لما شافها تحضن رنيم ورنيم تحضنها وخايفة منه
\تركيــــها
ملاك حضنتها اكثــــر\ماني تاركتها ياقليل المرجلة
ضاري تقدم بقوة وسحب رنيم وحط يده على خصرها
وهي تصرخ ماتبيه
صرخ فيها\ماتبــــــــيني هاااا ... ماتبـــــــيني
أنا أوريــــــــــك أوريــــــــــك
ملاك تضربه\إتركــــــــــها
ضاري بصراخ\عمـــتي روحي عني لآتخليني اسوي شيء مايعجبك
مازالت ملاك تصرخ وتضرب ضاري يترك رنيم
ورنيم مثل اللعبة ماهي عارفة مصيرها
الا ان ملاك ضربت ضاري كف وقال بحقد
\البـــيت يتعذرك ..

وقفت بحالة ذهول وهي تشوفه يصعد برنيم .. لفوق
ورنيم تصارخ من وجع يدها ومن وجع قلبــها بنفس الوقت ..
وضاري ماكان مهتم دخلها غرفته
وأخذ صيدلية الدواء وطلب الممرضة الخاصة فيه
دقايق وجت له الممرضة ولفت على رنيم شاش يغطي مكان الحرق
الذي أذاب الجلد .. وهي عاضة على شفايفها من الألم ..

طلعت الممرضة
ورنيم في حالة الانهيــــار
قعدت تنـــاظر فوق وتدعي عليه
وهو مجرد متأمل بارع يتقن
في حرق قلبها ,

ضربات قلبها ازدادت حينما رأته يخلع قميصه الأسود ..
ويستلقي بجوارها ويحتضن كفيها
بدآ يضغط على كفيها وهي تصرخ
رنيم وهي تبكي\وشش تبي مو كافي حرقتني وشوهتني
خلاص اتركني لله اطلبك ان تتركني
كان يناظر في دموعها بصمت وهو يتقن فن الاستمتاع بدموع عينيها
وخوفها منه ..
ضاري وهو يضغط اقوى\يوجعك
رنيم صرخت\وخــــــــر عنـــي آآآهـ
ضاري خف بالضغط ومسك كفينها وقال\
أنا أبيهم يوجعوك
رنيم ماكان حالها الا دموع وشهقات متتابعة
همست بقرف\وخـــر عني يامقرف وخــــر
ضاري ابتسم\دوآك والله ان مآقوم
واحتضنها بيدينه وانفاسه على رقبتها
وهي تبكي تطلب منه يفكها لكن قيدها بقوة
بيدينة ووثقها جيدا في حضنه الى ان نامت ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كـــانت تبكي بقهر وكارهة نفسها بعد اللي صـــار ..


نزلت مع حاتم للصالة وشافت أخوانه عز وسلطان أبوه والجازي
وام حاتم والجده كانوا بالسوق ..

سلطان بمزح\والله وكبرت ياحاتم الطائي فيك خير تآخذ لك صآروخ
حاتم ضحك\ههههه ولابه شر لاتتجاوز الحدود لا كف
سلطان يكمل مزحه\هههه ولا لكم لوى بس ماعليك البنت صاروخ < كان يمزح رغم ان مايبين من العنود شيء غير عيونها ومو مبين عليها ان كانت جميلة او لا
العنود بعصبية قامت\أقول بلا حقــــارة يا أخ سلطان مطبق هالشيء ع الف وحده غيري لاتظن ان بسمح لك
تتجاوز حددودك معاي ..كلكم على طبع الوساخخة واخوك اللي يعتبر زووجي فرحـــان وعاجبه الوضع
حاتم بعصبية مفرطة قام يوم شاف سلطان انحرج وراح للعنود بيضربها
بس وقف في وجهه ابوه\لله ان تتركها ياحاتم .. اتركها يابو عبد الرحمن < حاتم
حاتم بقهر\ولا لك لوى يالوالد بس هالبنت يبي لها تأديب ..مير والله ان ..
بو حاتم يقاطعه\لاتحححلف وانا ابوك والله وعزته وجلاله ماتضربها ( ناظر الجازي)
قومي يالجازي خذي زوجة اخوك لغرفتك وانا بتفاهم مع اخوك

العنود بسرعة راحت مع الجازي
وابو حاتم كان يهزأ حاتم ويهزأ سلطان اللي انحرج ..


اما العنود اللي كانت تبكي والجازي تناظرها بعصبية
الجازي بعصبية\طـــــــول عمرك ماتفهمــــــــين
يابـــــــنت شنو سويـــــــنا لك حنـــــا فهمـــــــيني
أبوك ماطاح دمه عليـــنا اللي تعاقبنا الدولة والله يعاقبنا
ماهو انتي .. يالعنودد اتقي الله فينا حنا مالنا ذنب
لاتشيبون قلب ابوي وهو حي .. الله يجازيك ويجازي
من يسوي سواتك ..
العنود كان ردها شهقات تقطع القلب\والله مـو مـ..ـني
مـ..ـابي يصيـــــ..ـير كذآ والله ..
بس أنا من زود الحـ..ـرقة اللي بقلـبـ..ـي والله

تقدمت لها الجازي وحضنتها\خلآص ياقلبي
الأعمار بيده سبحانه وابوك الله يرحمه نال حياته
ولابد ان ينال مماته .. وكلنا بنموت والله
قآل ( وإن الساعة آتية لآريب فيها )
يعني يرضيك يجي يوم القيآمة
وانتي ظالمة عيلة كاملة بجرم قتل أبوك

العنود هزت راسها بلآ ..
الجازي ابتسمت\انــزين يالخبلاء خلاص لآتبكي
العنود ضحكت بين دموعها على روآقة الجازي

دقايق وانضرب البــاب
وسلطان من ورا الباب يعتذر للعنود بأمر من ابوه\
العذر والسموحة يام عبد الرحمن .. ولا لك لوى مير والله
كنت اعتبرك بمنزلة اختي بس شكلك مو متعودة ..
السموحة منك والعذر .. انا هالحين رايح علما بأن
حاتم اخوي يقول لك نامي مع الجازي وهو رايح الكويت
وبيجي عنده شغل
العنود بصوت خافت\معذور .. الغلطان انا ماهو أنت ..
سلطان ابتسم\يلا فمان الله ..
العنود والجازي\فمــــان الله

وجلست مع الجازي تسولف لها عن رنيم
وتحمست الجازي تشوفهــا وجآ في بالها لو رجع حاتم
بتصلح الوضع بينهم وبتزورها

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

إستَيقظَت وهِيَ مقيدَة فِ أحضَانْ ذاك الأسَدْ
عرِينُه السّاخِن وأنفَاسِه تلتفّ فِ رقبتِها
انِحَنتْ لِكي تركُله بعِيدًا عنَها
لكنّ يديهَا اأرغمَتها على البُكاءْ بِ صمتٍ
بَقيتْ تُناظِر كيفَ المَصير للهِروبُ مِن
عَرينْ ذاكَ الأسَسَدْ ..
لمْ تستطِع مِن ألمْ يدَيها الصّغيرتَينْ
أَطلقْت صَوتَ بكَائهِا المُؤلِم ..
فإستَيقظَ الرجل الجِدار لها


ضاري بسخرية\يلا صبــآحو ..
رنيم مازالت في حالة من البكآء المتتابع بصمت
لم يكن بوسعها سوى ان تخبأ رأسها بين كفيها الصغيرتين
الملفوفتِين بالشاش الأبيض ..
ضاري كرر حركته امس\يوجعــــك ؟
رنيم بسخرية\لا يدلدغنــي تصدق !
ضاري زاد الضغط\والحين لسة يدلدغك ؟
رنيم ببكي\بعــــد .. آهـ بـ..ـعد
ضاري بعد بخفة ورنيم بقرف
قالت\أقرف شيء بالهدنيا ان نكون انا وانت بمكــان واحـد
ضاري ابتسم برواقة وحط يدينه ورا رقبته وقال\وبعـدين وياك انتي ؟
رنيم قامت وهي تنفض نفسها وشهقت يوم شافت ملابسها غير
ناظرته بصدمة وهي ترمش\انت .. انت " صرخت" يالمجنوووون
شســووووووووويت شسوووووووويت
ضاري بهدوء\ماسويت شيء .. بس بدلت لك ملابسك .. ليه حرام ؟
رنيم بارتياح\بس ؟
ضاري\هههه .. لا بعد
رنيم انصقعت\وشششووو ؟
ضاري\بس حضنتك ..
رنيم بقرف\وعععععع ..
ضاري قام لها\تنقرفيــن مني ؟
رنيم بقهر\أكـــيد انت انسان مقررف مقررف
وبدت تحرك رقبتها وتفركها عن انفاسه وماتبقي اثره فيها
وضاري بقوة مسك يدينها وصرخ\تنقرفــــــــين لهدرجججة ؟
رنيم بصراخ\ايييييه أيـــــــــه وأكثـــــــــر أكرهك كرهك ..
ضاري قعد يطالعها بذهول وهي تمسح برقبتها وجسمها وتاخذ من عطوره
ورغم يدينها اللي بدت تطلع دم والشاش غرق وهي لسة باقي تفرك وماهي حاسة بنفسها
تقدم بقوة ومسك يدها ومدها قدامه\مجـــــــنوننة انتي شوفي يديننننننك كيف غرقوا دممم
رنيم بسخرية\يعنني ان يهمك .. ماهو انت اللي حارقها
ضاري بغضب\لـهدرججججة تعتبريني مقرف يارنيم؟؟؟
رنيم\اييييييييه اييييييه
ضاري بقلة صبر\اوريــك ..
رنيم خافت من وعيده وهربت بسرعة لبرى الغرفة وراحت غرفتها
تسبحت وفركت جسمها بقرف
ماتطــيق قربه وماتححبه
تكرهه وتكره انفااسه
تحس لازالت محفووورة بجسدها ..

طلعت من الحمام وصلت لربها
وهي تدعي ان الله يخلصها منه ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

رجعت بيت اخوهـــا تبكي من ولد اخوها الوحش
" تغير يــاراشـــد تغير
ولدك مايكحل عيون بنت الناس
الا يذبحـــها يذبحـــها
الله لا يوفقه لو يوم ضر بنت الناس ..
يارب حاااااسبـــه حساب عسير ..
الله يهديـــك ياضاري
وصلت فيك تطرد العمومة من بيتك
مو هذا العشم ياولد العرب وروس القبايل ..
مو هذا العشم .. حشآ ياضاري حشآ
هذي مو سوآتك وانا عمـــتك
تغــيرت .. رد لنا مثل ماانت
بنت الناس ماهي بماثرة فيك
معقول بنت الناس لـ هالدرجة قلبتك ياضاري
صاير ماتطيق قربنــا وكل لازق فيها ؟؟؟؟
تغير وانا عمتك ورد لنـــا
رد لنا راشــد اللي مـــات
انا اشوف فيك اخوي ..
الله يهديـــــك
هذا اللي فيـــك جنووووون
جنـــــــــــــــــوووون
جنـــــــــــــــوووون

آآآآآه ياحسرتي
عليك يارنيــــم
الا مالاقي لك دوبــارة
واخلصك منه "



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

يَجلسْ كالعَادة ينظِر الى البَلكونَة
ويَحتَسِي القَهوة مُرتشِفًا مرارتِها بِ لذّة
الضّحية قدْ حصل عليَها
سيَلتهِمها .. لهُ ملِكه وحَده
التّملك والإستحِواذُ والجنُون والأنَانِية
قدْ إستَوطنَتهُ ، كَان شارِد العقَل
وبُؤبؤْ عَينه يُنبّأ عَن
الشرودْ .. فقَد ضاقتْ عيناهْ تعطّشًا لِ الشّر
ماَهو الحَل مِن كَيدهُ المنسُوج فِ فحُول الشّر ؟



وَ فــــجــــــــــــــــــــأَة !!!!







رمــــى القَهوة بِ قوة
هواجِسْ ، أصوَاتْ ، أجراسٌ تقرع فِ عقلهْ
كلمَاتٍ وتمتَمة شَرسَة ..
صور متقطّعة تتخبّط فِ بعضها البَعضْ
ضوءْ فِ عينيه وضوءٌ يتسلط فِ رأسِه
رمَى نفسه وَهوْ يصرخْ مِن هذهِ الهواجِسْ
الغرِيبةْ . . .
يَرى بقعَة الدمّاء
ويشتّم رائِحة البراءةَ تحوم حوله
يصرخْ مِن قمّة رأسهْ وأعلاهْ
عروقَه تنبضْ بِ شكل سريعْ
انخفاضْ فِ مستَوى الدّم
قلّ الضغطْ . .
وكَأنمّا كائِنًا غريبًا سوفْ يزوره !
يتقلبّ يمينا وشمالًا
يركل كلّ شيء أمامهُ بوحشية
ولازال الألمْ غير مستقر فِ عقلهِ
الا أنْ جائت رنِيم
توقفْ عقلهْ بِ صوت أبيه يهمس
" كحلهـــــا يـــاضــاري لا تعمــــيها " !!

ناظرته وبخوف قالت\شفيك ؟
ضاري وهو يتنفس بسرعة
يطالع الأشياء اللي كسرها بصدمة ..
مسكها بقوةة وطلعها لحديقة بيته
ودخلها في مكان غرفة صغيرة وقال
بصراخ\شسوووووووووووويتي قوووولي
رنيم بخوف\ضاااااري شفيييييييك
ضاري وهو يهزها\قوووووولي شسويتيييي .
رنيم تصيح\والله ماسويت شيء ..
ضاري ناظرها ثم ناظر حاله وقال\ليييييه
رنيم بخوف\شفييييك ؟
ضاري مسك يدها ودخلها غرفته
رنيم بخوف\ضاااااااااااااري
ضاري بقوة يرميــــها على السرير
رنيم بخوف قامت وهو رجعها
حاولت تهرب وضربته لكن قيدها بقوة
وصرخ\مــــايفيد معـــك تتمرديـــن علي حتــى بعقلي وبراسسسي
رنيم صرخت\انت وشششششش تقول مجنووووووون مجنووووون
ضاري يرمي ملابسه\اي مجننننون .. مجنوووووون
وبقوة ألقى نفسه عليها يتهجمه بوحشية
وهي تصــــارخ وتبـــكي وتترجــاه
الإستجابة قد كانت ضئيلة
ترامت قطع ملابسها أرضًا
وصرخت من هجومه المفاجئ عليها
\يــــــــــــــــاااااااااااااااااااربيييييييي





؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

بعـــــد مرور أسبوع من الجفآء والشوق ..
والنـــدّم وربمّا الحَسسرة !

كانت جالسة مع الجازي وسلطان معاهم
وكان يمزح لان العنود بينت له السبب
وهو تفهمها وحبت مزحه معها كثير
وتعتبره اخوها الصغيــــر ..

الجازي\سلطوون لله ان اطلبك ماتردني
سلطان\جووزهـ لاتوهقيني بحلفك ماني بملزوم به ـ آمري ؟
الجازي\تكــفى تكـــفى سلطون ترآ تكفـــــى تهز رجال
سلطان بطفش\جوووزه وبعديـــــــن ؟
الجازي\طيب طيب طلعنا
سلطان\وين اوديكم وهالحين الساعة 9 ونص وبتجي 10
الجازي\الله يخليك انت بتكون معانا
العنود بنفس الرجا\اي الله يخليك ي سلطة < تسمي سلطان سلطة
سلطان\انزين يـ العقارب انتي وهي الأولى آمنا بالله بس
الثانية متزوجة وماتطلع الا بأمر زوجها
العنود تذكرت\وووي صح .. طيب دق عليه ماكو مشكلة
\لا أكيــــد فيه مشكــــــــلة والوكاد انها كايدة
شهقت ولفت على حاتم اللي ملامحه يستوطنها الجمود
لابس قميص أبيض ورافع من اكمامه مع بنطلون اسود جينز
جلس ومعه حقيبة العمل وناظرها\طلعة مافي ..
الجازي\حتووم الله يخليــك وربي ان لنا اسبوع ماطلعنا
حاتم بإصرار\بتطلعين انتي مع اخوك أوك .. بس العنود مالها طلعة
العنود بقهر\ليشششش ؟؟؟؟؟
حاتم\كيـــفي ! ومزاجي ! عندك مانع ؟
العنود بسخرية\لا دواس
حاتم بسخرية اكبر\قديمة يامغبرة ..
العنود\واللي بعدو ؟
حاتم وهو يقوم\الحقـــيني لغرفتي
العنود بعناد\لا مابووه لحقة ماني لاحقتك
حاتم بعصبية\بتقومـــين ولا كيف ؟؟
العنود تمشي من جنبه\لا حياتي انا رايحة غرفة جوزة ..
حاتم مسك معصمها\تأدبـــــــي لما أكلمك ونفذي الكلام بدون نقاش
العنود بصراخ\ياحقـــــير وخخخخر
حاتم بغضب\حقيـــير بعينك .. أنا اوريك ..
سحبها للغرفة ودخلها وقفل الباب
حاتم يناظرها\في لك شيء عندي الحين ؟
العنود بقهر\طلقـــني
حاتم\أطلققققك ؟؟؟
العنود\ايوا
حاتم\اوك سابع احلامك ..
العنود بقهر راحت له وضربته\أنا أقول لك طلقــــــــــــــــــــني
حاتم\تبيـــن اطلقك بشرط ؟
العنود\وشو شرطك ؟؟؟
حاتم\ان نلغي الحدود بيننا ونعيش حياة زوجية كأي زوجين
وبعدها اطلقك !!!!



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

كان جالس بصالة بيتهم
يناظر الصور الموزعة قدامه
وبرجـــفة .. بقشعريرة ..
بألم .. بخوف .. بذل .. بخجل .. بإحراج .. !!!

أبـــــــــــــي المذنب !!




فتح الظرف .. كان عارف ان مصير ابوه الانتحار
وكان داري بالسالفة كلها لكنه ساكت ..
مايدري ليه منربط لسانه
وكان مضطر يفهم ضاري
لكن قلبه يوجعه وككل ماجى يقول له
حس بـ الذنب


سطــــام !!
ابن عم ضاري لأبيه ..

ابو سطام ( ياسر ) يصير اخو ابو ضاري ( راشد )

يتذكر تفاصيل ذاك اليوم
يوم جى له ابوه في حالة صدمة وذهول
ثوبه ملطخ بالدم ..
كان يتذكر كيف كان خائفًا ..
ذهب له سأله\يوووبــه شـ صاير ؟؟؟
بو سطام ساكت\ .....................
سطام بخوف وذعر\يووووووووبه شـ صايررر؟؟ قووووول
بو سطام نزلت دموعه\عمــك راشد يطلبك الحـــــــــــل
سطام نزلت دموعه\مــــــــات .. أأ طيب ليه الدم على ثوبك
وش فيه حادث صح ؟
بو سطام ساكت مايرد\..............
سطام\يوووبه حادث صح ؟؟؟ يوووبــه اذا مو حادث طايح من مكان صح .؟
طايح في حفرة صح ؟؟ يووووبه تكفى قول طمن قلبي ادري بيدك طاهرة ماتقتل مسلم
بو سطام شهق يبكي\الطمــــــــع وانا ابوك اعمــــاني أعماااااني
سطام بهلع وبخوف صار يرمي على ابوه التحف\يوووووبه شسوووويت
شسووووويت وطيت راســـــــــي بين العرب
مالي شنب ومالي عشمممم .. يووووووووووبه يووووبه ليه تسوووي كذا فيني
انا مالي ام *امه متوفية*ومالي اخوان ولا خوات
انا وحيدك .. بتروح وبتخليني وحكمك القصاص ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
بو سطام منكس راسه وساكت\.......................
سطام بذعر صرخ\وش صـــــــار كيف علمنـــــــــي ؟؟؟


بو سطام حكــى له
ان يوم من الأيام
الشيخ عبد الرحمن العنزي
عزم الشيخ راشد الـ .... < بو ضاري
مع الشيخ ياسر < بو سطام
وكان وقت الغدآ ..

سلم عليهم وعزاهم بموت ابوهم ..
وهم تقبلوه برحابة صدر ..
والشيخ راشد مافاتته نظرات الحقد من اخوه له ..
بعد ماطلعوا من المجلس توجهوا بيطلعون من الوادي
ومنه بيرحون لواديهم ..
وهم في الوادي قبل يطلعون
بو ضاري\يــاسر وانا اخوك علامك
بو سطام\ياراششد والله ان بقلبي حقد كبير عليك
بو ضاري بدهشة\سم ياخوك وش بلاك ماني ماخذ حلالك
بو سطام بحسرة\الا ماخذه وبايقه ابوي سجله باسمك ولازم نتناصفه
بوضاري\وانت شدراك ؟
بو سطام بقهر\حاضر وصيته
بوضاري\اجل مالك حق تحاسبني
بو سطام بقهر\الا لي الحق وباخذه ان شئت او ابيت
بو ضاري بحمية\لا والله ان ماتاخذه ومالك عندي شيء
وكان انك تبي القطيعة فالله يجازيك ويجازي من يسوي سواتك
بو سطام مسك بو ضاري من قمة ثوبه\باااااااااااخذه غصب عن خشمك
يامذلل القلوب
بو ضاري بقوة نزل يدين بو سطام وقال\انت مو مضيع الاس لوم العرب والمراجل
نعنبو دارك جاين لأخوك تحاسبه على حلاله هذا امر الوالد
بو سطام بقهر ضرب بو ضاري ..
بو ضاري قام بقوة وضربه بنفس الضربة ..
تلقى ضربات عديدة الا ان اخرج الأخ الأكبر < ياسر بو سطام
خنجره واذا به يشهد نقمة الشيطان فيعميه
فيطعن اخيــــــــــــــه ..
تركه في وادي العنزي لكي يبتلون به
لذا الكل يعتقد ان القاتل هو الشيخ عبد الرحمن !! وآل قبيلته !!!

والقـــــاتل هو أقرب المقربين ..
فالإرث يعمممي ويعمـــــــــــي العيون
ويفرق بين الأبآء والبنووووووون !!


تشهــد وأغمض عينيه يرى يدان ممدودتين تهمس" بشرت بالجنّة"
ابتسم وفارقت روحه النقية فناء الدنيآ ..

اما اخوه فررر هــــــــاربا الى بيته
ومن بيتتته التقى بإبنه فأخبره بكل شيء
ثم هرب الى الكويت فانتحر !!!!


سطام يمسح دموعه\يارب رحمتــك مالي غيرك بالدنيآ هذي
لاام ولا اب ولا اخوان .. لكن الشكوى لغيرك مذلة

تنهد وقام والخادمة تنبأه بان الغدا جهز ..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

استيقظت وليتها ماتت
تتبعثر دموعها على عينيها
انوثتـــي اريدها ياطاعني اريدها
تفاقمت بشهقات وهي ترى جسدها العاري
تراه ينظر لها بشفقة
همس لها\كان معك حق .. وكنت ظالمك وانت طلعتي شريفة

تمنت لو انها لم تكن كذلك
مالفائدة الآن
ضربته بعنف واخذت قماش ابيض
التف على جسدها وذاك الجدار ينظر لها
ب شفقة كبــــــيرة جدا
ويقول"دمرت طفلة ومازالت بريئة " !!

مشت بخطوات مبعثرة
تترنح يمنة وشمال ..
اقترب منها واقشعرت خوفا
سقطت على الارض بانهيار
اغمضت عينيها
وبادلها السواد قبل على تلك العينين
فإغـــمي عليها ..


وهو ينظر لها بذهول وصوت ما يقرع بإذنه
" كحــــــــــلها ياضاري لاتعمـــــــيها "

!!









قربكُم يزيدُني جمالاً :) * . . .

! دلال ! ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

يسلمو كيان على البارت
ضاري ...... عديم النخوه يطرد عمته .. اذا عرف الحقيقة بيندم واكيد رنيم موب مسامحته

بو سطام ...... الطمع أعمى عيونه وذبح اخوه .. وانتحر ومصيره النار

سطام ..... ليش ساكت المفروض يروح لضاري ويقوله كل شي

في انتظار البارت الجاي

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1