منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   نقاش و حوار - غرام (https://forums.graaam.com/89/)
-   -   وعلى الحبّ نلتقي (https://forums.graaam.com/527704.html)

المسسافر راح 26-12-2012 05:37 PM

وعلى الحبّ نلتقي
 





السلام عليكم

أهلا وسهلا وموضوع قبل السفر

على الحبّ نلتقي

ويقولون وهل الحبّ موجود ؟

اترك لكم الإجابة من خلال سطوري التالية

عندما نقرأ موضوع أو ردّ غير لائق ونغضب كثيرا ونستسلم لغضبنا ، هل يبقى الحبّ أن يغيب ؟

عندما نقول عن الإنسان الذي كرّمهـ الله تعالى كلبا ، هل هنا حبّ أم لا ؟

أم نسينا أننا نقصد ذلك الكلب الأب والأخ والزوج ؟ !

ومن يقبل أن يقول على أهلهـ هذا الكلام فعذرا يا حبّ

وعلى الحبّ نلتقي

حين اقرأ موضوع عن النفط في المملكة وبرنامج أمريكي ولو قلت ترجموا ما في المقطع قليل جدا من

سعرف الترجمة ، ولو قلت اكتب الترجمة أمامنا جميعا هنا لما فعل ، ويكون الكلام هجوما وهجوما

على حدث بلا معنى ، ولو سألت ما الفرق بين خام برنت وخام تكساس والعربي الثقيل والخفيف وخام

دبي وثقيل عمان والله لم يعلم أحد ، ولو سألت كم سعر برميل البترول الان في شهر ديسمبر الاخير من

السنة الميلادية الحالية والله لما علم أحد ، طبعا م شكر الأخ جوجل على توفير المعلومات
واقرأ الولاء والبراء وهم يجهلون بالدين الكثير الكثير

ولكن أن تطرح موضوع لا تفهم بهـ ، أين الحبّ إذنا ؟

وعلى الحب نلتقي

عندما تقرأ قولهـ تعالى ( ولا يقبل منها شفاعة ولا تؤخذ منها عدلٌ ) ونقول نحن اعلم ونعلم جيدا الحقّ

من الباطل وبدون الرجوع لأهل العلم لنتعرف جيدا على ما نريد ، وكأن العقل لا يقبل أن يسأل أهل العلم

ومحاربة للنقل والعقل ولو سألنا ما الفرق بينهما لما علم أحد ، ولو قلنا لهم أن النقل مكملا للعقل وهو

وظيفة العقل في نقل ما يناسب عقلهـ ويقينهـ لأن الإسلام دين الفطرة لما رضي ولقال هو تخدير

ويكون بابا قد انفتح للفتنة وبابا للفساد والتجرؤا على الله والقول بغير علم ، أيبقى هناك حبّ ؟

عندما يتم النظر إلى الحقيقة من جانب واحد وبعين واحدة ، نزّلت هنا عن نصرة الرسول عليه الصلاة

والسلام وقلت انصروهـ بأخلاقهـ ، كان هناك من يقول لا وسنقتل وندّمر ولا نعرف من الإسلام وسنة

نبينا غلا اللين في هذا الموقف ؟ ولو كان بيننا لما رضي هذا ، حسنا لماذا لم تطبقّوا سنّة الرسول وشرع الله

من قبل على من حرّف في القران الكريم وقال أن الله تعالى شتم اليهود في القران الكريم وشتم الاخر

من بني اسرائيل وقال عنهـ كلب ؟

ومن قال هذا القول هو من الذين يتم التصفيق لهم الان وبحرارة ، وهم من الذين هاجموا الأزهر

ومشائخ وعلماء الأزهر بل وكفّروهم ، وأجد هنا من يسوق لهم بلا وعي ووبلا عقل للأسف الشديد

أيبقى هنا حبّ ؟

وعلى الحبّ نلتقي

نقرأ في الحوادث وفي الاخبار اليومية عن قتل وعنف واغتصاب وجرائم خادمات لم نتساءل يوما

لماذا كل هذا العنف ؟ لو تابعنا تفاعلنا وردودنا على ما نقرأ هنا لعلمنا ، عندما نترك المجال لمن يفرّق

بيننا ويخلط الأمور في بعض ابتغاء الفتنة وابتغاء التحريض والغوغائية نعرف السبب

الصراع الفكري إن لم يكن حوارا راقيا وشريفا وشفافا وابتعد عن الغش والخداع سيولّد الصراع

الجسدي والعنف الخطير ، على سبيل المثال ، المجتمع الخليجي كان مسالما وحتى في نزاعاتهـ كان

مؤدبا إلى حدّ كبير ، ولكن مع الانتشار والانفتاح الكبير ، نرى التأثر وبقوة ماثلا للعيان

ونحن بالمنتدى هنا خير مثال على ذلك

أيبقى هنا حبّ ؟

وعلى الحب نلتقي

لو كنت تحبّ رسولك لما ارتضيت على من يهين الدين والإسلام لأجل مصالح شخصية واستغلال رخيص

للإسلام في كل مكان ، عندما ترى خطيب الجمعة يشتم فلان وعلان وبالإسم أيضا ، وهو مالم يحدث

من قبل أبدا

رسول الله صلى الله لعيه وسلم حين يرى ما لا يرضى عنهـ ويريد الحديث يقول ما بال أقوام وما بال

إخوان ، ولم يذكر في حديث لهـ اسم شخص بعينهـ أبدا ، ويأتي من يكذب على بحيبنا وقدوتنا ويقول هو شتم

وأبي بكر كان شتّاما ؟ ! ويل لهم مما يقولون

أين الحقّ الذي تقول أنك تسعى لهـ والعدل الذي تريد تحقيقهـ ؟

أين هو دينك وضميرك الذي تقول متى ما ضري عن الدليل تقبل بهـ وإن لم يرضى لا تقبل ؟

إن كان ضميرك يرى هذهـ الأمور وتسكت ولا تنكر ولا تغضب لرسولك فبشرى لك بأن ضميرك ميّت

نسأل الله اللطف

أين هو دينك حين ترى بيوت الله تحولت إلى منابر للسياسة والدين سلعى يُشترى بها الصوت لإنتخابات

أو هذا من أهل الجنّة وهذا من النار ؟

أين هو ضميرك يا صاحب الضمير الحيّ حين ترى تحريف كلام الله ؟

لسنا اليهود الذين قالوا يد الله مغلولة ، ولسنا اليهود الذين قالوا عزير ابن الله ، ولسنا اليهود ولا النصارى
الذين حرّفوا كلام الله واتبعو الزيغ والزيف والتدليس ، أيبقى هناك حبّ ؟

وعلى الحبّ نلتقي

رأيت تعجبا من كلمتي وهو شعاري بمعنى أدقّ وأوضح على الحب نلتقي ، لا تيأس ولا تقنط ولا تخيب
رجاؤك بالله
ما ذكرت أعلاهـ هي حالات نعيشها الان ، هي ظروف تمرّ بأمة محمد عليه الصلاة والسلام ، ومن يقول

أن الخليج مصدر لكل فكر متطرف وهم الوهابية ، من اقرأ كلمات ترد وأن هناك تأثر بأهل الخليج وفكرهم
لا أدافع عن أهل الخليج ولكن متى كفرّنا أحدا ؟

متى قلنا هذا من أهل النار ؟

متى قلنا هذا من أهل الجنة ؟

عمان الشقيقة من الخليج وأهلها على مذهب الأباضية ، هل كفرناهم ؟ هل قلنا لستم من أهل الخليج ؟

اسئلتي هنا كثيرة وأنا ستطيع أن ألخصها بسؤال واحد

هل بإستطاعتنا الإلتقاء على الحب ؟

نحن خير أمة بشرط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، ولا أقولعن آية أو حديث إلا بعد الرجوع

والتأكد من المصادر الموثوقة ، حتى تبرأ ذمتك امام الله وأمام المسلمين ، حتى تكون في حلّ من

أن يتعلقوا برقبتك أمام الله ويقولون هذا من فتنا عن ديننا

الدين النصيحة حتى لو كانت بينك وبين أي شخص لا تعرفهـ ، ونحن هنا بمنتدى يضمنا كسملمين لا بدّ

أن نقول الحقّ ونتناصح ، ما حدث من ثورات وأحادث وخروج مردة وخروج فتاوى الديلفري أحدث نوعا

من بلبلة الأفكار

وقالوا الحلّ هنا فقط

نسوا حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الرويبضة وزمن الرويبضة ، وهو هذا الزمن ونحن بآخر
الزمن ، لا اتكلم في الدين وأنا استمع الأغاني واشرب الدخان واشاهد الأفلام وأقول افتي واحلل واحرم

واجتهد

نسيت هذهـ الكلمة ، الاجتهاد

ما معنى كلمة الاجتهاد ؟ وما شروطها ؟ وما تكون مؤهلا تجتهد ؟ واشرح واضرب مثلا ؟ واقنعني أن

ما اجتهدت بهـ حقّا يتبع ؟

جهل بالدين وجهل بالسياسة وجهل بالواقع والظروف والدوافع الخفية ، وفوق هذا يقول لك أنا أقول الحقّ
لو كنت تقول حقّا لعلمناهـ ولما كان مخفيا ، وكيف يكون الحقّ حكرا عليك أنت ؟ ولا يراهـ الجميع ؟

وبالمناسببة تكملة لرؤية الحقيقة من جانب واحد ، قرأت هنا الشعوب على دين ملوكهم

اردّ عليهم ، حيثما تكونوا يولّ عليكم

الملخص في دينهـ وعقيدتهـ والطالب لعملٍ يرضي ربّه لا يككون في معمة الفتن والغوغائيات

كالحائم حول الحمى يوشك أن يقع فيهـ

اليوم يالعمل تابعت رسالة من أخ لي محاضر بجامعة الأزهر ، وكانت رسالة بها مقاطع من برامج

وخطب لشيوخ أو دعاة لا اعلمهم ولكن اتابعهم واراهم على الاخبار ، ولكن صدمتي كانت كبيرة حين

رأيت أحدهم يحرّف القران الكريم ، ويقول يأن الله شتم اليهود قال عنهم بأنهم حمير والعابد من بني

اسرائيل كالكلب ، تعالى الله عمّا يقولون علوّا كبيرا ، والله الذي لا إله إلا هو ما زلت أخشى من غضب

الله تعالى ، أوصل بنا الحال للتحريف بكلام الله ؟

والأدهى والأمرّ من يقول هو صادق ومن باب المكابرة يأتي بحجج واهية واهنة

إلا التعرض لله ودين الله

على الحبّ نلتقي

نعم على الحبّ نلتقي ، على حبّ الله تعالى ، على حبيّ نبيهـ وحبيبهـ وصفيّه صلوات الله وسلامه عليه

على حبّ الحقّ وقول الحقّ على حب الحقيقة والاعتراف بالحث حيث ما جاء وحيث ما كان

فالحقّ أحقّ أن يُتبع

هنا الحبّ وهكذا يكون الحبّ

هل نستطيع أن نحافظ على الحبّ ؟

هل فهمنا ما يحصل لنا ؟

هل عرفنا حقيقة ما يجري لنا وحولنا ؟

هل أدركنا سوء الحال الذي إليهـ وصلنا ؟

مساحة حرّة بحجم الحبّ أتركها لكم للحوار والتساؤل معي

مساحة بحجم الغيرة على الإسلام وعلى رسول الإسلام اتركها لكم

مساحة أكبر من الساحة التي أصبحنا بها ونتمنى الخروج منها اتركها لكم

أحبّ كتابة الخواطر واتمنى البقاء بقسم الخواطر والشعر ولدي قصص اتمنى يكون لي وقت لكتابتها

وتنزليها لكم ، ولكن عند رؤيتي لموضوع بالنقاش أحب الاستفادة والتعلم ولهذا تروني دائما هنا

وهي دعوة واضحة وصريحة لمن يقول ابتعد عن النقاش ولأسباب لا داعي للابتعاد عنها

تعالوا وتساءلوا معي هنا

هذا طرحي المتواضع وعلى الحب نلتقي

بإذن الله نلتقي

لا تنسوا التقييمات والاعجاب






مغرومه بلا حد 26-12-2012 06:31 PM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
كلمة ولي عودة
حين نقول وعلى الحب نلتقي
نجد ان من الممكن تنفيذ هذا المبدأ بين الشعوب
وانت في الطرح
قارنت بين مذهب اهل عُمان ومذاهب الخليج
وان لا تنافر
بل كل الحب بينهم
ولكن لو تحدثنا عن الحكام
نجد الخلافات مثلا بين قطر والبحرين
بل وتمادى التنافر واعلنوا العصيان على الحب
حكام البلاد الواحد
مثلما ما يحدث في مصر الان
ومثلما حدث بين الفصائل الفلسطينية من قبل

وعلى الحب نلتقي
ولي عودة بإذن الله

شكرا اخي المسافر راح
على رقي الطرح واهميته

لولوه>علمتني الصداقه 26-12-2012 08:39 PM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
سبحان الله
نحن في زمن تبدلت فيه كل الافكار كل العقول كل المفاهيم
اصبح من الصعب تفريق او التمييز بين الصح والخطاء
شعوب تغيروا بلدان تحولت ساحات قتال


طرح راااااائع وراقي اخوي المسافر


يسلمو اناملك

الله يوفقك ويسعدك

لك ودي*

احترت بدنيتي 26-12-2012 10:16 PM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
-




أخي المسافر -

طرحك يحمل الدواء و الشفاء لمن يرغب في تصحيح أفكاره -

حروف قويه / وعبارات متينه -

لن يضع عليها الغبار إلا شخص تؤلمه كلمة الحق -


اقتباس:

جهل بالدين وجهل بالسياسة وجهل بالواقع والظروف والدوافع الخفية ، وفوق هذا يقول لك أنا أقول الحقّ
لو كنت تقول حقّا لعلمناهـ ولما كان مخفيا ، وكيف يكون الحقّ حكرا عليك أنت ؟ ولا يراهـ الجميع ؟


هذه العبارات أعتبرها شرح كافي و موجز للطرح ..

من الجيد أن آتي و أتناقش في حدود فهمي ..

لكن لا أن أجعل من نفسي رجل سياسه أو مفتي عام أو ضابط في الجيش ..!

نحن نتحدث كـ مجتمع شاهد فقط /

ولكن هناك حدود أخلاقيه و دينيه و فكريه يجب التوقف عندها ..

والبعض تفكيرهم كالتالي .. :

يظنون أن المفسرين أو العلماء لايقلون عنهم شيئا ..

إذا من حقهم كـ أفراد في المجتمع أن يمثلوا دور ( المقص ) ..

و نحن لم نمنعكم ياهؤلاء من التفقه في دينكم و في مواضيع الحياه المختلفه ..

لكن ليس بهذه الطريقه العشوائيه و التي تندرج تحت مفهوم الهجوم -

كن على دين و علم و خُلق ثم إختر المكان المناسب للحديث ..

فمثلا لايصح أن يأتي فلان ليحادثنا عن التفسير للآيه القرآنيه و بفهم ذاتي منه ..

فهذا ليس تخصصنا ..

إذهب لشيخ فاضل و أسأله و تعلم مادمت حقا ترغب في هذا ..

الحديث يطول أخي المسافر -

ولكن أكتفي بهذا القدر ..

و ليعلم كل إنسان أن حروفه ستشهد عليه يوم القيامه ..

لذا لاتحمل أوزار غيرك و يكفي أن تحمل أوزار نفسك .

ختاما ..

أشكرك على مجهوداتك القيمه في القسم ..

و الشكر لن يوفيك حقك ..

جعلها الله في ميزان حياتك .



-

أمــــيـــرهـ ~ الـــذووق 27-12-2012 12:01 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
يسلموووو على موضوع. أكثر من روعه

بسمة أمــــــــــــل 27-12-2012 12:12 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
و عليكم السلام و رحمة الله تعالى و بركاته
أخي الغالي المسافر
على الحب أتمنى ان نلتقي
موضوع متشعب يستحق أن نقف عنده و نناقشه بهدوء


اقتباس:


عندما يتم النظر إلى الحقيقة من جانب واحد وبعين واحدة ، نزّلت هنا عن نصرة الرسول عليه الصلاة
والسلام وقلت انصروهـ بأخلاقهـ ، كان هناك من يقول لا وسنقتل وندّمر ولا نعرف من الإسلام وسنة
نبينا غلا اللين في هذا الموقف ؟ ولو كان بيننا لما رضي هذا ، حسنا لماذا لم تطبقّوا سنّة الرسول وشرع الله


من أكثر ما يزعجني و يضايقني أن أرى شبابا يهبون لنصرة رسول الله عليه الصلاة و السلام بالتدمير و إدخال الكثير من البلدان الإسلامية في فوضى من التظاهرات المشبعة بالعنف و الدماء، هؤلاء قد يكونوا أحبوا و لكن الحب المصاحب بالعدوانية والقسوة ليس حبا هو أقرب ما يكون للحمية، فلو احبوا الرسول لأحتجوا بهدوء، فحبيبنا تعرض لكل أنواع العنف و الإهانات فما كان عليه الصلاة و السلام يثور و يعاملهم بأخلاقهم، إنما يعاملهم بأخلاقه النبيلة.
هؤلاء المسلمين يتعاملون مع المواقف بدون فهم و تدبر، فيدفعون بلدانهم إلى الهاوية ويعطون بذلك صورة خاطئة عن الإسلام.


اقتباس:


نقرأ في الحوادث وفي الاخبار اليومية عن قتل وعنف واغتصاب وجرائم خادمات لم نتساءل يوما
لماذا كل هذا العنف ؟ لو تابعنا تفاعلنا وردودنا على ما نقرأ هنا لعلمنا ، عندما نترك المجال لمن يفرّق
بيننا ويخلط الأمور في بعض ابتغاء الفتنة وابتغاء التحريض والغوغائية نعرف السبب
الصراع الفكري إن لم يكن حوارا راقيا وشريفا وشفافا وابتعد عن الغش والخداع سيولّد الصراع
الجسدي والعنف الخطير ، على سبيل المثال ، المجتمع الخليجي كان مسالما وحتى في نزاعاتهـ كان
مؤدبا إلى حدّ كبير ، ولكن مع الانتشار والانفتاح الكبير ، نرى التأثر وبقوة ماثلا للعيان
ونحن بالمنتدى هنا خير مثال على ذلك


عندما يبتعد الناس عن الدين لا نجد سوى قلوب متحجرة ، فالمسلم الحق يعرف أن الخادمة إنسانة لديها الحق في العيش بكرامة في بيت مخدومها.
أنا حقا أتعجب من نساء يجدن متعة في ضرب خادمات لا حول لهن و لا قوة، أقل ما يقال عنهن هو أنهن مريضات نفسيا، مكانهن هو المصحات.
اما عن الحوار الراقي الهاديء فأغلبيتنا لا يعرف منه سوى اسمه، عندما نستبدل ثقافة فرض الأفكار بثقافة التحاور عندها نستطيع ان ننقاش محاور الإختلاف و نتوصل لحل وسط،
فللأسف نحن نعاني من متلازمة " شوفة النفس" و نظن بأن الطرف الآخر ليس أهلا لنناقشه فتجد النقاش مليئا بالعبارات العنصرية و التقليل من قيمة الآخر.


أخي العزيز
لكـ مني كل التقدير على جمالية طرحكـ
الله يسلم أناملك

القَاسم 27-12-2012 02:39 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
أهلاً بك ؛
موضوع جميل جداً ومن العيار الثقيل ؛



بسم الله نبدء ؛

اقتباس:

حين اقرأ موضوع عن النفط في المملكة وبرنامج أمريكي ولو قلت ترجموا ما في المقطع قليل جدا من
سعرف الترجمة ، ولو قلت اكتب الترجمة أمامنا جميعا هنا لما فعل ، ويكون الكلام هجوما وهجوما
على حدث بلا معنى ، ولو سألت ما الفرق بين خام برنت وخام تكساس والعربي الثقيل والخفيف وخام
دبي وثقيل عمان والله لم يعلم أحد ، ولو سألت كم سعر برميل البترول الان في شهر ديسمبر الاخير من
السنة الميلادية الحالية والله لما علم أحد ، طبعا م شكر الأخ جوجل على توفير المعلومات
واقرأ الولاء والبراء وهم يجهلون بالدين الكثير الكثير
ولكن أن تطرح موضوع لا تفهم بهـ ، أين الحبّ إذنا ؟
أتفق معك فيما ذهبت إليه ؛
وأضيف أيضاً لو كان الموضوع عن علم الذرة ؛
لرأيت العجب العجاب ولا بسطوا الأمر بـ ( شوية يورانيوم على شوية تي ان تي توضع في الفرن لنصف ساعة , ثم تُقدم وبالهناء والعافية !! )

اقتباس:

عندما تقرأ قولهـ تعالى ( ولا يقبل منها شفاعة ولا تؤخذ منها عدلٌ ) ونقول نحن اعلم ونعلم جيدا الحقّ
من الباطل وبدون الرجوع لأهل العلم لنتعرف جيدا على ما نريد ، وكأن العقل لا يقبل أن يسأل أهل العلم
ومحاربة للنقل والعقل ولو سألنا ما الفرق بينهما لما علم أحد ، ولو قلنا لهم أن النقل مكملا للعقل وهو
وظيفة العقل في نقل ما يناسب عقلهـ ويقينهـ لأن الإسلام دين الفطرة لما رضي ولقال هو تخدير
ويكون بابا قد انفتح للفتنة وبابا للفساد والتجرؤا على الله والقول بغير علم ، أيبقى هناك حبّ ؟
عندما يتم النظر إلى الحقيقة من جانب واحد وبعين واحدة ،
نعود لأهل العلم دائماً وأبداً ؛
وعليهم إقناعنا بالحجة ( قال تعالى وقال الرسول عليه اتم الصلاة والسلام ) ؛
وايضاح ما صعب علينا فهمه ان وجد حتى نصل لطريق واحد لنبحر في نفس المركب ؛


اقتباس:

نزّلت هنا عن نصرة الرسول عليه الصلاة
والسلام وقلت انصروهـ بأخلاقهـ ، كان هناك من يقول لا وسنقتل وندّمر ولا نعرف من الإسلام وسنة
نبينا غلا اللين في هذا الموقف ؟
كُنت ممن اختلفت معهم هُناك ؛
وبعمومه لست ممن يفسد الأختلاف ودهم ويغلب الظن أنك أفضل مني في هذا الجانب ؛


وأضيف أيضاً والكلام بشكل عام ؛
هل أخطأ من يحاول نصرة نبينا عليه اتم الصلاة والسلام بالقوة أو بالغلضة !


قال تعالى (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ ۚ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ ) ؛
جاء عروة بن مسعود مفاوضاً عن المشركين في " الحديبية " للنبي صلى الله عليه وسلم : " فَإِنِّى وَاللَّهِ لأَرَى وُجُوهًا ، وَإِنِّى لأَرَى أَوْشَابًا مِنَ النَّاسِ خَلِيقًا أَنْ يَفِرُّوا وَيَدَعُوكَ "
، فَقَالَ لَهُ أَبُو بَكْرٍ : " امْصُصْ بَظْرَ اللاَّتِ ، أَنَحْنُ نَفِرُّ عَنْهُ وَنَدَعُهُ " ، فَقَالَ : مَنْ ذَا ؟ قَالُوا : أَبُو بَكْرٍ .

فـهل نهى الرسول عليه أتم الصلاة والسلام أبا بكر عن ذلك القول أو زجره !

( وجزاء سيئة سيئة مثلها فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظالمين )

تفسير ابن كثير ؛
اقتباس:

قوله تعالى : ( وجزاء سيئة سيئة مثلها ) كقوله تعالى : ( فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم ) [ البقرة : 194 ] [ ص: 212 ] وكقوله ( وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصابرين ) [ النحل : 129 ] فشرع العدل وهو القصاص ، وندب إلى الفضل وهو العفو ، كقوله [ تعالى ] ( والجروح قصاص فمن تصدق به فهو كفارة له ) [ المائدة : 45 ] ; ولهذا قال هاهنا : ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله ) أي : لا يضيع ذلك عند الله كما صح في الحديث : " وما زاد الله عبدا بعفو إلا عزا " وقوله : ( إنه لا يحب الظالمين ) أي : المعتدين ، وهو المبتدئ بالسيئة .

[ وقال بعضهم : لما كانت الأقسام ثلاثة : ظالم لنفسه ، ومقتصد ، وسابق بالخيرات ، ذكر الأقسام الثلاثة في هذه الآية فذكر المقتصد وهو الذي يفيض بقدر حقه لقوله : ( وجزاء سيئة سيئة مثلها ) ، ثم ذكر السابق بقوله : ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله ) ثم ذكر الظالم بقوله : ( إنه لا يحب الظالمين ) فأمر بالعدل ، وندب إلى الفضل ، ونهى من الظلم ] .
المقتصد الذي يفيض بقدر حقه لقوله : ( وجزاء سيئة سيئة مثلها ) ؛
ارى بأنهم مقتصدين لم يقعوا في مخالفة شرعية حتى تؤخذ عليهم وأتمنى الايضاح أن أخطأت في رأيي !




/

لي عودة بعون الله للرد لاحقاً ؛ < فاتح عين ومغمض عين من النوم :msn8:










صمت شامخ 27-12-2012 03:24 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
هلا و غلا أخي المسافر .. كعادتك دائما تتحفنا بالمميز ..

لم أجد الكثير كي أعلق عليه ..

لأنك أخي العزيز طرحت السؤال و أوفيت في سطورك الاجابة الشافية

حتى أني لم أستطع تشويه جمال تلك السطور و ما احتوته بتعليق متواضع

كان طرح في غاية العمق و الروعة

و على الحب نلتقي

تقبل مني أجمل تحية

نُجومَ الفرحْ 27-12-2012 03:25 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
مرحباً المسافر


طرحك دسم جداً ولو فنّدت وجهة نظري بخصوص نقاطك المُتعدده في مشاركتك لاأُنهكت ولَتشعب النقاش
إلى فروع يطول بخصوصها النّقاش لكن لعلّي أقتبس أهم جزءيّه - من وجهة نظري - كُتبت في طرحك
بخصوص الأراء المُتضاربه حول الفتاوى والعُلماءْ والسياسه

أقول مهما كان من جهل أحمله أنا أو أنت أو غيرنا حتى لكن هُناك شئ إسمه العقل والفطره السليمه
التي جبلها الله في جميع بني الإنس لايُستهان بقوتها أحد ، طالما العقيده - بمعنى الإيمان - محفوظ
بشئ إسمه الفطره وقلب المؤمن يقود صاحبه إلى أفضل الطرق التي تُرضي الخالق فقط والحكمه
ضالة المؤمن كما قال النبي الحبيب - صلى الله عليه وسلّم - أرى من إجتهادات فكري ورأيي أن
نتحرر كثيراً من إملاءات مشايخ هذا الزمان الذين وللأسف أقولها قاموا بتلويث الدين ومُسلّماته
ولاأُريد أن أزيد على هذا القول وإن أردت الزياده سَ يطول الحديث كثيراً .


ولو إختلفنا كثيراً لكن إجتهاداتي وإجتهادات الطرف الآخر لاتُعد سوى أراءْ ووجهات نظر
وإلاّ فإن المقصد واحد الوصول إلى الحقيقه والدنوّ والتسليم للحق ويبقى الحب الأخوي
والإحترام تؤطرا هذه العلاقات وشكراً لك سيّدي مُسافر .

almaziona 27-12-2012 04:22 AM

رد: وعلى الحبّ نلتقي
 
طرح مميز ورررائع ويحمل الكثير والكثير من النقاط الهامه
أين هو دينك حين ترى بيوت الله تحولت إلى منابر للسياسة والدين سلعى يُشترى بها الصوت لإنتخابات

والله سؤال شاغل بالي من فترة وما قدرت احصل على اجابة مقنعه عند سماع الهتافات وارى الاعلام مرتفعة داخل

المساجد بتعجب من هولاء البشر اين حرمة المساجد اذن اين احترام دور العبادة اين الخوف من الله!!!!

ويوم صدور فتوى عدم الذهاب اللى الاستفتاء حرررام وبعد ساعات تم تكذيبها ان الاستفتاء حرية شخصية ولا يوجد فيها حرام او حلال المقصد ان للدرجة هادا الاستخفاف بعقول البشر صار شئ يسهل الحصول عليه

انا مع الشريعة وتتطبيقها قلبا وقالبا بس هادا موهو معناه اني اطلق على المعارض كافر واقول عنه عدو للدين وعدوي لا

للاسف العيب بالعقول والنفوس البشرية والمفهوم الغلط للحرية

سحقا للزمن صرنا ما بنفرق فيه الصح من الغلط والخبيث من الطيب

رحمتك يارررب بعبادك

يعطيك العافية اخوي


الساعة الآن +3: 02:32 PM.


موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1