غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 541
قديم(ـة) 20-08-2013, 06:33 AM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها * وردة * مشاهدة المشاركة
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآه
قلبي الصغير لا يتحمل هذا الإبداع يا جوجو (ملاحظة جوجو هذا دلعك من اليوم ورايح )
يا بنت وش ناويه تسوين فاينا وقسم ابدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااع لبعد الحدود
..........................
وانا اهم شخص عندي الي هو خطيبي بسوووووووووم (طبعا زوجنا بعد ما تنهين الروايه وطبعا انتي اول المدعويين )
بسوووومي والله حزني والله وجعل الي لفق عليه الكلام أن تصدمه سيارة وينشف نصين (كيف ينشق من صدمه سيارة المهم سلكوا سكلوا) وتتكسر عظامه عظمه عظمة ويتشوه وجههه ويرزقه الله بليون ريال ولا تكفي علاجه (حاقدة عليه الاخت ) وباسل هذا ودي اعطيه كف يدل ملامح وجهه هذا اخوه الي هو خطيبي المفروض يسمع له وما يصدق الي شيئ ....
........................................
والمجول وما ادراك ما المجهول هذا الصراحة مخول عقلي والله يستر ما يطلع في النهاية ان المجهول هو انتي يا جوجو <<<<<< صدمة 00
بس الصراحة شخصيته مرة روعه احسة المنوع المهايطي ولا يخاف وفرفوش وإإلخ
...................................
يزيد حبيب البي هذا وقسم جناااااااااااااااااااااااااااان يهبل وحزنت عليه والله وهو يتألم جعل المه يا رب في الي لفق التهم على خطيبي (ما نسيت الاخت بعد )
..............................
خالد هذا احسه غااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااامض لبعد حد وفيه مكر ودهاء يصلح بقوة يكون المجهول والله بس بما انه قابلة ما راح يكون هو ==
...............................
ويا جوجو دخيل ألبك لا تطولي كثير والله متحمسين وطولي البارت خليه عشر صفحات << هع بيجين نعال ماشي 200
ولك مني الشكر على الرواية الخيالية
وصباااح الووررد لأحلــى وررده .. قلببي والله نقطـه في بحـر ابدااعك ياا جمميله .. حبيبتـي والله فدييت الدلع وفديت صاحبته .. ياا حيااتي من ذووقك ياا أنييقه .. ههههههههههههههههههه ابشـري باللي يحضـر زواجكم انتي وحـور =d .. حبيبتي بإذن الله الباارت راح ينزل اليووم او بكره .. والله ودي الافكار اللي تجي في بالي تنكتب على هيئة بارت >> بررااا ههههههههههههههههههه والله كان تشوفين مية بارت يومياً .. حياااتي ياا ورردتي الجمميله .. اييش هالتووقعات الراائعه ؟؟ .. ان شااء الله تكوون صحيحه .. سررت وسسعدت بمروورك العطر ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 542
قديم(ـة) 20-08-2013, 06:37 AM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها * وردة * مشاهدة المشاركة
جوجو متى البارت والله تاخرتي وما عندي صبر
حبيبتي والله اسسفه على تأخري .. بس كنت مسافره وحوسه $: ومافيه وقت اكتب ابداً .. بسس ابشري ياقلبي البارت راح ينزل اليوم او بكره بإذن الله ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها قمر ودموعي قهر مشاهدة المشاركة
البااااارت رهيييييب

تشكري جنون على المجهود

بس لو تقدري نبي نخلص الروايه قبل الدوامات لآنه بعدين صعب ندخل نتابع الروايه
عيوونك الررهيبه والجمميله والله .. العفوو يااقمر تستااهلون اكثثر والله .. قلييل بحقكم ><..! .. والله حبيبتي مدري ايش اقولك ! ودي والله بس مافيش وقت ابداً .. بس راح احاول ان شاء الله ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 543
قديم(ـة) 20-08-2013, 07:11 AM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت الأمــل مشاهدة المشاركة
يسسسسسسسسسسسسسسسسس المجهوول نجحت خطتوا<<<الأخت متحمسه بزياده
والله انه فله ه المخلووووق
بس تدري ما أتخيل انوا بنت كذا احس ماينسبها الدور
اقلك شي يذكرني بماكس وهنادي
وعندي احساس بس أكيد غلط لان انت دايما تفاجئينا بأشياء لاممكن نتخيلا
ام عندي احساس انوا ممكن يكون ماكس


سامي وعبد الله ..وربي انهم يضحكوا
كذا حسيت البارت لو نكهه <<برررررررررر ه
ايوا إش اسموا احسك مره ماعد جبتي سالفة امهاتهم



فرينا هذه المعفنه الدووبة اش تبغا من جنى
اتخيل ان الدوا اللي حطتوا بدل علاجها ممكن شي يخللي عقللها مغيب
وتتصرف مثل مايقلولها او يوجهوها
بدون اي تفكير <<اش رايك بالخيال اللي عندي
او ممكن يكون مخدرات
بس اعتقد بسبب حالة اليأس اللي تتعرص لها جنى فهي تهمل نفسها
فيمكن أصلا من الساس ماتفكر تاخد الدوا
ايوا صح ممكن افرينا تنكشف لأن موصالح وعمر راحوا عند البنات اللي بالسياره
فممكن بس خلاص يخلصوا وكذا
يقرر صالح وعمر يرجعوا البيت ويشوفوا افرينا ويطردووووووها





وداد اتوقع اللي يكلمها ع الامنتدى يا انو عناد أو انها مبساء
انا اقلك ليش ..عشان انت لمن ترتاحي لوحده وتشكيلها وكذا
اذا نصحتك ممكن تاخذي دغري برأيها
وعناد مو كان يهددها لما كانت تكلم عبد الرحمان
فبما ان عناد واحد محترم أكيد ما حيضرها بولا شكل من الأشكال
والتهديد موقصدوا فيه ياذيها
بس يحاول يساعدها ونفس الشي مع ميساء
بس ياوداد يامعفنه ..حدك منى ترا نفسي الطشك
يعني يكفي الحرمه مي طايقه نفسها


اما منى ذي اللي يافديتها
احس ان وداد ما حتقدر تضرها



آلييس وندى لاآء ابكي ولا ابكي
ياحياتي كسرووا خاطري
كلوا من الكبار المخيسين
اكتر شي يرفع ضغطي وينرفزني ويجلطني
شغلة الإجبار بالزواج
بس احس لسه حيصيير شي ح يفركش ام المخطط
وفراس وندى حيكونوا لبعض يعني حيكونوا لبعض





أمل شفقانه عليها مع انها قاهرتني حبتين
بس احس انوا هذا مو طبعها هذا شي اتطبعت فيه
بسبب البيئه اللي عايشه فيها






الأخوات السته يعجبني ترابطهم مع بعض
بس هنادي اكيد كلامها من ورا قلبها
لأن كل انسان يحتاج لحنان
اما جودي مسكينه شو بدها تتحمل حتا تتحمل






من قصة ريما اللي فهمتوا
انوا يوسف واحد لعاب يحاول يلعب على ريما
واسامه يتضارب معاه لأنوا يحب ريما
بس مو ريما هي اخت دارين طيب توأمتها اش اسمها







منار وفواز
احسك اتطرقتي لهادا الموضوع بقصة اليس وندى وفارس
اللي هوه الجواز بالإجبار




راكان حلو انك كتبتي عن هي المشكلة
لأن في كتير اولاد ضايعين بين وبسبب امهاتهم وابهاتهم





باسل وبسام
دحين باسل كان مسافر ولما رجع لقي أخوه بشقة رقص
لاكن باسل كان بغيبوبه
طيب كيف بغيبوبه مولازم احجهزه وكذا
وبعدين لما قام اش دراه بأخوه
طيب وشغلة انوا يجي من ال10 -3طيب كيف يجي وهو بإعيبوبه
احس في كم استفهام واشياء مو واضحه





زياد عبيط دحين لو مثلا طاح عليهم
حيخرب ابوا المخطط




راشد وغسان
دحين مو راشد هوه اللي زبط الرحله للعيال عأساس يعتذر منهم
و العصابه تعرضوا لهم بالصدفه
طيب وغسان اش سالفته




---------------------------------




كذاا تقريبا خلصت توقعاتي
بس عندي كلمتين صغنونه
بس لاتزعلي
أنا ماحقلك روايتك حلوه وانك مبدعه لأنك انت تعرفي هاذا الشي
أنا ح الفت انتبهاك على الأشياء اللي تنقصك
اول شي :
في احداث بيمر عليها فتره ماتجيبي سيرتها
وممكن تكون مره مره مهمه
انا ماأدري انت كذا مخططه لها وانها بعدين لها دوور
او هيه سقطت سهوا
يعني مثلا زي قصة دلع واختها
احس مره ناسيتهم وماجت سيرتهم غير مره أو مرتين
وكثير احداث بالروايه بدأت تنفك وهذا الحدث حتا احنا مانعرف اش قصتوا
يعني مره فيه غموض وحتكون هي القصه متأخره عن باقي القصص
شوفي حبيبتي عشان ما تنسي الأحداث
كل فتره وفتره أقراي الروايه من أول
تاني شي حاولي كل شخصيه تكون له قصه خاصه فيه
حتا المشكله الاجتماعيه ماتكون متكرره
وتكون الروايه جامعه بين اكثر من شي
مو زي الروايات اللي ركيكة شوي
تلاقي كل شخصيات الروايه تحكي انوا كل واحد من العيال حب بنت
وكلهم تزوجوا بعض
واللي اختلف انوا شلون تعرفت ع حبيبها وكل الروايه احداث مكرره
بس طبعا انت ابدا ابدا مو هييك
بلعكس في تنوووع كبيييييير بين الشخصيات والأحداث والقصه
وتقريبا جامعه بين كثيير من فئات ومشاكل المجتمع
بس عندك مع فواز ومنار واليس وندى
هوه في اختلاف شويتين بس متشابهين شويتين كمان
الاختلاف بالأحداث مره مختلفه عن بعض
أما التشابه بالمشكله الاجتماعيه او اساس القصه
ثالث شي:
خلاص حاولي ماعد يطلع أشخاص جدد لأن الروايه صارت مليانه أشخاص
وعشان تعطي كل شخصيه حقها
وأخيرا حاولي تحددي يوم تنزلي فيه البارت كل اسبوع
----------
هاذا اللي عندي ومن جد اتمنى ماتزعلي
وتخلي النقد يرفع من مستواك
انا ماقلتلك كذا اللا لأني حبييتك وروايتك دخلت مزاجي



اقلك شي انا مدري ليش كل ما أفتح البارت وأقرء كلمتين ماألاقي نفسي اللا نايمه

حتى الرد ذا كتبتوا يمكن خمس مرات
وكل مره انام وما انسخ الكلام ويطير الكلام
ومن زود العبط اللي فيني سوت نسخ للكلام اللي كتبتوا ونسيت احفظوا بمذكره


طفشتك أدري
ننتظرك ياعسوووله لاتطولي

ودي
صصبااح الفل والكاادي لأحلى وارووع بنوووته .. يااختي ايش هالجممال $: >> والله قريت ردك اكثر من مرره .. لو اييش ماارااح ألقـى اجمممل منك )؛ ربي يسسعدك ويوفقك ويحقق منااك ياارب .. أمهـاتهم راح يظهـرون ان شاء الله عما قريب .. ايه ريمـا اخت نادين وتوأمتها رنيم .. منـار وفواز مُمكـن يكون كلامك صحيح قصتهم تقريباً مشابهه لندى وأليس .. لكن بالأساس اريج ماقالت لـمنار القصه الحقيقيه حتى ماتجرحها ! ومادرت ان بكلامها هذا جرحتها جرح عميق .. بالنسبه لبسـام وباسل ، بسـام كان بحاله وما دخل الشقه بالأساس لكـن الضرب اللي جآه دخله بغيبوبه .. وباسـل من هوول صدمته ما انتبه ان بسام منغمى عليه طلع بسرعه وهو منصدم ! اما بسـام قصـة انه يطلع من البيت من الساعه 10 لـ 3 لها حكـايه خاصه راح يكشفها احـد الشخصيـات مع البارتات .. وكيـف عرف بسام راح تكتشفين مع البارتات ^^ ..
غسـان اخـوه قتـل صديقه من غيـر قصد .. لكنه مصمم انه قاتله وهو قاصد ! وهذا اللي قآهر راشد وغسآن .. وغسـان بمكـره حب يلعب على الطرفين ويخـرج اخووه من السجن ..

حبيبتـي والله حطي هـذا الشيء ببالك دائمـاً .. انتقاداتكم ابدداً ماتحطمني وتزعلني ! بالعكـس تسعـدني وتفيدني وتطورنـي ان شاء الله .. امم حبيبتي يمديك تقولين اني مخططه لها مع الأحداث .. لأن مع رجعـة الشباب للسعـوديه راح تحصـل اشيـاء كثيـره .. وبالنسبه لـدلع راح تظهـر بالبارت الجاي ان شاء الله .. حبيبـتي الله يسسعدك على هالكـلام الجميل والمفيد والله أفاادني واسسعدني كثيير .. حيااتي الحلوو مايطلع منه الا الحلوو وكلاامك والله على راسي .. ان شاء الله راح احاول اصحح الاخطاء مع البارتات .. حببتك العاافيه يااقلبي واناا اكثثر والله يالغااليه ولا تفكرين ابداً بأن انتقاداتك تحبطني ! بالعكـس الكمـال لله والانسان ليس معصوم من الخطأ .. بالعكسس والله كلاامك مثل العسل على قلبي ... الله يسسعدك ويووفقك ياارب ويجمعني وايااكم بالجننه على سرر متقابلين يااارب ^_^ .. لآ حررمت من هالططله الجمميله $:


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 544
قديم(ـة) 20-08-2013, 07:16 AM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها assyirt alhorrya مشاهدة المشاركة
قرأت واحد وعشرين بارت من الرواية على أمل لما اصل لاخر صفحة يكون في بارت 22 او 23 حتى بس ما القيت ولا بارت بليييييييييييييييييييييييييييييييييز نزلي بارت جديد

روايتك روووووووووووووووعة .. صح ضيعتني على قد ما فيها اشخاص بس احفظتهم هههه

تحياتي
يااهلاا والله بالمتاابعه الجدييده والجمميله .. ياا مررحبا وياا مسهلاا .. حبيبتي والله قراءة ممتعـه $: .. واسسفه تأخرت عليكم بس ان شاء الله البارت راح ينزل اليوم او بكره بإذن الله .. حيااتي والله انتي الارووع والاجممل ياا رائعــه ^_^ .. هههههههههههههه ايه يااقلبي الشخصيـات كثيـره بس الأغلب ماله دوور كبيير او مهم بالرووايه .. وان شاء الله راح احاول اخففهم عليكم ^^ .. منووورتني ياا قمييله وسسعدت بمرورك العططر $:


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 545
قديم(ـة) 20-08-2013, 12:29 PM
صورة #{الغندورة}# الرمزية
#{الغندورة}# #{الغندورة}# غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


السلام عليكم اخبارك ياحلو وحشثيني كتير
اولا:الحمدلله علىسلامة الغالي مجهول انه خرج من السفينة سالم غانم
&&&
آآآآآه ياقلبي عليك ياندىحالها يحزن لكن اقول لك ياجنون وندىتسمع ندىلفارس وفارس لندىاعملي اي حاجة ورجعيهم لبعض مفهوووووم >>ههههههه
وآآآآآآسفة علىغيابي في ذاك البارت انشغلت شوي اتمنى تقبلي مروري
دمتي في رعاية المولى

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 546
قديم(ـة) 20-08-2013, 11:02 PM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها #الغندورة# مشاهدة المشاركة
السلام عليكم اخبارك ياحلو وحشثيني كتير
اولا:الحمدلله علىسلامة الغالي مجهول انه خرج من السفينة سالم غانم
&&&
آآآآآه ياقلبي عليك ياندىحالها يحزن لكن اقول لك ياجنون وندىتسمع ندىلفارس وفارس لندىاعملي اي حاجة ورجعيهم لبعض مفهوووووم >>ههههههه
وآآآآآآسفة علىغيابي في ذاك البارت انشغلت شوي اتمنى تقبلي مروري
دمتي في رعاية المولى
وعليكمم السلام ورحمة الله وبركاته .. اهليييين بالحلووه .. بخيير الحممدلله يوم شفت هالططله الجمميله .. وانتي اخباارك طمنيني عنك ؟؟ .. من زمااان عنك ياا جمميله والله لك فققده $: .. هههههههههههههه الله يسلمك ويسعدك يارب .. لا عادي ياقلبي معـذوره .. منوووره ياا جمميله وان شاء الله تكوون توقعاتك صحيحه .. لاا حررمت من هالطله الحلووه ^_^ ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 547
قديم(ـة) 20-08-2013, 11:12 PM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


البـارت الـواحد والعشـرون ( 2 - 3 ) ..


------------------------------------------------------

كانت جالسـه على جوالها تسولف مع عبير بـالـbb .. قالت لها عبير تعلّمّ اريج بأن بكـره راح يجتمعون بغـرناطه مـول .. ابتسمـت ولفت لأريج اللي كانت تسولف مع امها ومتحمسه ..
لجين ضربت كتف اريج بخفه وبابتسامه: روجي تـرى بكره بنروح لغـرناطه مع بنات عمي ..
جنان ابتسمت وببرائه : بلوووح معكم ..
لُجين سفهتها ورجعت تسولف مع عبير : مـو فاضيه لك ...
جنان بوزت وبزعل : باباا ثف لُدين ..
ابو صالح بابتسامه : لجين وش فيك على أختك ؟؟
ام صالح طلعت جوالها من الشنطه وتنهدت : فـرينا دآقه 3 مرآت مدري وش فيها ..؟
جنى بخوف : مامـا طلعـوها من البيت ما ارتحت لهاا ابدداً !!
ام صالح بسخريه : ايه ان شاء الله .. حآظرين يا ست جنى ،،
جنى تنهدت ولفت وجهها للشباك وسكتت ..
ام صالح دقت علـى فرينا وردت عليها : .. الووو .. ( وبصدمه وبصوت عالي ) اييييش !!! وشش تقووولين انتي ؟؟ ... طييب طييب احناا بالطرريق اللحين شووي وجايين.. ( وسكرت جوالها ولفت لأبو صالح وبصراخ ) بسسسررعه الله يخلييك بيتـي انسـرق ..
ابو صالح بصدمه : وش تقولين انتي !!
ام صالح بحسره : مـو وقته يـا محمـد ..!
اريج بلعت ريقها وبخووف : بااباا الله يخلييك اسستعجل ..
لجين بخووف وهي تناظر الشارع : الشوارع مززدحمه .. يااربيه !'
جنى بتوتر : بابا دق على صـالح ؟؟
ابو صالح تنهد بتوتر وخذ جواله بسرعه ودق على صالح لكـن كـان حـاطه على السايلنت .. تذكـر اخوه ابو يـوسف معاه بنفس الحـاره ( دق عليه بسرعه و.... )

------------------------------------------------------

شاف القـارب بدأ يقترب .. ومشـاري وقف بيأشر للشباب .. لكن انصـدم يوم شاف الحارس اللي انتبه له ومشى لعنده وهو مستغرب .. يزيد بسـرعه ادرك الموقف وصـرخ وهو يمسك يد مشاري بيده .. ويده الثانيه ماسك فيها بطنه ( غمـز لمشاري اللي فهم قصد يزيد ومسك يزيد وبخووف وهو يصارخ ينآدي عليه .. لكن يزيد مثل انه طاح وانغمى عليه )
مشاري ناظر الحارس اللي قدامهم وبخووف : أرجووك سساعدني !!
الحارس بخووف : مااذا به ؟؟
مشاري بارتباك : لآ ادرري ..!
الرجل بلع ريقه .. وشآل يزيد مع مشاري .. اما مشاري وهم ماشين وشآيلين يزيد مروا من عند مكان كله كراتين وحوسه واستغل الفـرصه بذكائـه .. وضرب برجله علـى كرتون صغير وفوقه كراتين كبيره يعني لو ضرب هالكرتون راح تطيح الكراتين فوق الحارس .. وفعلاً مشـاري ضرب الكرتون الصغير وطاحت الكراتين على الحارس .. !!
اصـدر صوت الاتصال اللاسلكي نـداء علـى الحارس ..
ابتسم يزيد وسحب الاتصال اللاسلكي معـه وركض ووراه مشـاري لـ ورا المصنـع .. >>>> وبحــركة مشاري انتبهـوا الشباب له وفهمـوا قصـده وبدأو بتنفييذ الخطه ^^ ..

------------------------------------------------------

جلست على الرمل وقدامها البحر .. جوري اللي ماعمرها بكت عند احد وانهيارها اليوم عندهم وبكائها وحزن اخواتها اثرر فيها جدداً ..! تنهدت وتذكرت ياسمين ؟؟.. معقـوله تكون اختها من امها ؟؟.. كلام كـادي اللي ماحست فيه .. شككها اكثـر بياسمين !! هي بالأساس لاازم تكلم أمها مستحيل تسكت ! ( تنهدت وهي تلعب بالرمل وبنفسها ) ( طييب وش اسوي ؟ اظبط زياره ل ياسمين واخلي كادي تلهى معاها واكلم امي ؟ .. لالالا ماينفـع !! ( تاففت ومر ببالها ميشيـل وابتسمت بمكـر ) (
صـدق انك مكـار وخبيـث وقدرت تستغل وتلعب على الطرفين !
بس مـاراح تقـدر علي !! ( وطلعت الاوراق من شنطتها .. وارتسمت على شفاتها ابتسامه خبيثه ) ( ودي اروح لهالغـابه ! بس مدري ؟ .. ( ورفعت راسها للسماء وبابتسامه ) اول شيء لازم اشكك نوسين بـميشيل .. واكشف حقيقته .. بعـدين راح امشي نُـوسين علـى أوامري !

------------------------------------------------------

دخل البيت وهو مرهق جداً وتعبآن .. يبحث عنها بأمريكا وماخلى مكان مادور فيه بعدين يقول له خاله وبكل برود انها في المطار ! بس وشلون بالمطار والاغراض بالشقه .. وصديقتها الروح بالروح ماقالت لها ولا ودعتها ؟ شكله يسلك لي بس ( تنهد وهو يمسح على شعره بتعب ..) بكره دوامه خلّه يستغل اليوم وينام ويريح .. ( فتح الباب الداخلي وشاف امه بالصاله ومعاها ريانا )
ابتسم وبتعب : السلام عليكم .. اخباركم ؟؟ ( وجلس على الكنب )
ام عصام : وعليكم السلام بخير الحمدلله ( وبابتسامه واسعه ) الا يا ولدي ريّح بالي وتزوج خلني اتطمن عليك على الأقل بسفراتك ان وراك حرمه تناظرك وتطبخ لك وتوسع صدرك ..
عصام وهو يمسح على شعره ويتسند على الكنب وبابتسامه وهو يغمز لأمه : العروس موجوده .، بس انتِِِِ وافقي يالغاليه ..
ام عصام كشرت وبتذمر : والله لو مابقى الا هي مازوجتك اياها !!
عصام تضايق بس ابتسم بمجامله وتنهد : اجل لا تفتحين هالموضوع معي يايمه الله يرضى عليك ..
ان عصام بقهر : سآحرتك هالهديلووه .. بـس ما ادري على اييش ! جمـال ولا منسـب ولا اهـل ولا ا...
عصام قاطعها وبابتسامه هادئه تخفي ورائها بعض الكلام : بالاخــلاق .. ( ووقف بتعب ) عن اذنكم .. ( ومشى للدرج )
ريانا لفت لأمها وبزعل : ماما حرام عليك والله ان هديل طيـوبه ومحترمه وقلبها ابييض مررره .. وحتى ماشاء الله عليها ملكةة جممماال ..
ام عصام بعصبيه : بـس انتي بعد !! لااعبه بعقولكم هالبنت !! بس علـى امها استغفر الله .. الله يكفينا شرها ..


عصام سمع كلامهم وخصوصاً انه كان بالدرج نزل راسه وشتت انظاره وسرح على كلام امه وريانا .. وبهالوقت نزلت شووق مع سعوود بسرعه وهم يتهاوشون ..
شوق تاففت ولفت لـ عصام وتوسعت ابتسامتها وهي تصرخ وتركض لـ عند عصام : حبيبـــي عصصووومي ،،
عصام حضنها بابتسامه ومسح على شعرها بحنان ..
سعوود بـ كره : ووع من زيينك يا شييخه .. استغفر الله بس ولد مو بنت ،.
شووق باستهبال : اقوول بس عن الهياط لأدفنك هنا ..
سعود رفع حاجبه وبسخريه : مين اللي يدفن الثاني ؟
عصام تنهد وهو يحط يده على كتف سعود وبابتسامه حنونه : تمزح معاك رووق وانا اخووك .. الا صح ماقلتَََ لي عن النادي .
سعود ابتسم وبحماس : يـا انه فلله ( ومسك يده وهو متحمس ) تعال بس أقوول لك ايش صار ..

------------------------------------------------------

دخلوا الفيصليـه اللي كـان فيها زحمــه شديده ! .. تافف وهو يمسح على شعره الناعم والكثيف ، الشـوارع زحمـه المطاعم زحمـه والاسـواق ازحـم وازحـم ><..! ( لف لأخوه وهو يتنهد وبملل )
عبـدالله : اقـول ترى مالنا الا نـواشف بالبيت وهـدوء وراحـه ويالله لك الحمد ..
سامي : اقول امش بس .. تخليني اشوف هالمطاعم واتعشى نواشف ؟؟ .. الا رح اصرف لك بس .. يبغى لك جيب مليآن ..
عبدالله كشر وهو يشوف ديم قدامهم : سـامي انسدت نفسي ..
سامي بتذمر : وشش جاابها هذي بعد !! يااربيه ناقصين لها .
ديم تكتفت وهي ترفع حاجب : اييش تقوولون ؟؟
عبدالله باستهبال : ابد سلامتك نتأمل في الطبيعه والمناظر الخلابه .. بس مـا ادري وش جابنا لـ عند حظيـرة البقر ! ..
ديم : تستهبل حضرتك ؟
سـامي : لالالا ( ولف لـ عبدالله ) عبـوود الله يهدييك كيف تزعل ست الحسن والدلال اخاف تشكتي علينا بس ..
عبـدالله لف لـ ديم وبترجي : لا لالا تكفيين ما نقدر على زعلك احنا ..
سامي وهو كاتم ضحكته وباستغراب : الا صح تعالي وش هالعبايه كـأنك باتمان هههههههههههههههه ..
عبدالله : بالصميييم هههههههههههههههه ..
ديم بقهر : انت اصلااً وش عرفك بالمـوضه .. انت والمـريض اللي جنبك ..
سامي : نصيـر لك مـرضـى يا بات بيبي .. ( ولف لـ عبدالله وهمس له ) مازبطت صح ؟؟
عبدالله بهمس : لا جبتٓ العيد الله يصلحك .. وش عرفك انت اصلاً ..
سامي بنفس الهمس : خـف علينـا يا رَجُل مـا نتحمل ترى ..
عبدالله عدل وقفته وبثقه : احم احم يحق لي ..
ديم عقدت حواجبها باستغراب : وش بات بيبي ؟
سامي ناظر عبدالله .. ومـاتوا من الضحك ..
عبدالله : يعنـي الله يسلمك ويسمنك ويـ
ديم قاطعته وبقهرر : ووجع والله لأعلم بـابا ومعـاذ عليكم .. ( ومشت عنهم وهي معصبـه )
عبـدالله : لا جد جد تـرى خفت .. ( ولف لـ سامي وضحك ) الله يقطع بلييسك اماا باات بيبي ..


ديـم اخت معـاذ ودلع مـن ابوهم عمرها 11 سنـه ^^ ..


-----------------------------------------------------

تأففت وهي ترمي جوالها على السرير .. غبيـه كيف مافكرت فيها ! عطتـه جوالها وزيين بعد عطآها وماسحب عليها .. وخصوصاً فيه صورها وصور صديقاتها وبنات عمها وارقامهم .. ( تنهدت وهي تناظر جوالها اللي كان يرن برقم غريب ) اكيد انه هو ..! خذ الرقم واستانس حسبي الله عليه ... ( بهالوقت دخلت لُجين الغـرفه وهي محتـاره تحـب هتان وتعشقـه وعمـر يعجبها بشخصيتـه واسلوبه واحتـرامه .. تنهدت وهي تمسك راسها بيديها وتلف لأريج وبـ حيره : ارييج تعببت ..
اريج بقهر من راكان : واناا بأنهببل ..
لجين رفعت راسها وهي تناظر اريج : من ايش ؟
اريج بإنفعال : من هالقلق اللي مـاصدق وخذ رقمـي ..
لجين ابتسمت بهدوء : قايلـه عمر خلي السواق يعطيه جواله .. بس انتي عنييده وخلي العناد ينفعك ..
اريج بعصبيه : يااشيخه فكيناا بسس ..
لجين وهي تحك شعرها : امم ايش صار على اغراضك شيكتي عليها ..
اريج تاففت بقهر : اييه حسسبي الله عليهم الله لاا يووفقهم .. هدايا صديقاتي .. وهـدايا بابا وماما يوم تخرجي من الثانويه ساارقينها .. واشيااء كثييره ( وباستغراب ) لكن جـنى محيرتني ماقالت شيء ؟؟
لجين تنهدت وهي توقف : مـا علينا خذي لك كم لبس بنـروح بيت جـدي بنقعـد فيه لين يستقـر الوضع ..

-----------------------------------------------------

قـدروا الشبـاب يسيطـرون على الـوضع .. فـ يزيـد كان يتواصل مع الحُـراس باللاسلكي .. وكان يأمرهم بأوامـر غريبه استغربوا منها ! لكنهم اكتفوا بالصمـت وبتنفيذ الأوامر .. طلـعوا مهنـد وسلمـان وفهـد للمخـزن الصغيـر واللي كان قريب من ناحية الشاطئ مره .. لأجل أغراض السفُن والقوارب ...
خـالد وسلطان فـرحوا واستانسوا مره وألتهـوا بالكلام شوي .. اما مجهـول استغل الفرصه وغمز لـ حسان وآنري اللي فهموا قصده وبسـرعه نفـذوا كلامـه ..
وقف القارب يوم وصل .. ولف خالد بابتسامه لمجهول وآنري وحسان لكن انصدم يوم ما شافهم !! استغرب ولف وجهه للجهه اليمين واليسار بس مافيه احد !! معقووله وين راحووا ؟؟ .. لف لـ سلطان وباستغراب : سُلطـان وين اختفـوا ؟؟
سلطان لف وجهه وانصدم والتفت لخالد وبصـدمه : يعنـي كانوا يلعبـون علينا !!
خالد هز راسه بـ لا وهو مستغرب : مـا ادري بس هذا مو قصدهم ! انا متأكد ان وراهم شيء ولا تصرفاتهم مو عاديه ! ووشلون قدروا يهربون واحنا معاهم بنفس القارب وبنص البحـر !
سلطان تنهد وارتسمت البسمه على شفاته : يالله الحمـدلله رجعنـا لألمانيـا وقدرنا نهـرب من هالمجـرمين ..
خالد سرح بأفكاره وهو مستغـرب وبنفسـه " الشـاب اللي كـان معاهم !! هو نفسه اللي كلمني انا متأكد ! بس كيف تنكـر لهالشخصيه ! صدق يعـرف يمثل وقـدر يلعب علينا بتمثيله .. بس اييش بيستفيد ؟؟ بعدين ليـش مغطي ملامح وجهه يالكاب ؟؟ .. أمـره غريب صرااحه ؟؟ الله يستـر منه "
يزيد تقـدم لجهتهم وبابتسامه : ياااا هلااا والله وغلااا .. الحممدلله على السسلاممه ..
سلمان وهو يركض لـأخوه وبفررح : ويين كنتووا فييه ؟؟ ورربي اشتقنااا لكمم ..
خـالد بلع ريقه وناظر يزيد وبنفسه " سبحـان الله نفـس الصووت !! معقووله يكوون هوو ؟؟؟.. وخصوصاً انه اختفـى ومالقيته لا هو ولا الأثنين اللي كانوا معه !! ... ( ابتسم بسخريه على تفكيره ) والله اني مو صـاحي ! شكـل هذي أثـار الصـدمه مأثره فيني "
يزيد بابتسامه : خلوووود لووين وصلت ؟؟
خالد ابتسم وبارتباك : معااكم ..
مشـاري : شبـاب لاازم نرجع بأسرع وقت ! قبل مايقومون الموظفين وينتهـي مفعـول الحبـوب ..
سلطان بارتباك واستغراب : حبـوب ؟؟
سلمان ضحك : مُنـومه لا تخـاف ..

------------------------------------------------------

تـرقب اثآرهم لما اختفـوا من المكـان .. شـآل الشراع اللي كان فوقهم بابتسامه وبنفسـه " اللحيـن بتبدأ الوسوسـه عند خـالد ( وكتم ضحكته ) مـاعليه يـاخالـد عن قـريب راح يتضـح كل شيء .. "
حسان لف لمجهول وهو مصـدوم : انـت تو طلعت ؟؟
مجهول هز راسه بـ لا وهو مبتسم ..
آنري باستغراب : لكنني سمِـعت صوتك وانت تُحـادِثهُم ..
مجهول تنهد وهو يمشي : يتهيـأ لك ..
حسان لف لأنري وبصدمه : حتـى انت !!
آنري هز راسه بـ ايه وهو يتبع خطوات مجهـول وبنفسه " مـاذا تخبـئ بداخلـك يـا تُـرى ؟؟! "
حسان بإنفعال : اناا متأأكد انه هوو !! والله نفسس الصووت بالظبـط ،.
آنري وهو يوقف : تشـابه اصـوات لا اكثـر ..

------------------------------------------------------

دخلت الصاله وألقت نظره عليها .. كانت محيوووسه وحالتها حاله .. أكييد من الثنائي .. ( ابتسمت علـى طاريهم وجلست على الكنب ) " جاء في بالها جنـى وهي تسولف معاها بالأمس..

** جنـى باستغراب : غـريبه يعني الاحظ اخوانك كأنهم مو مهتمين او تعودوا على الوضع ..
سـاره بحزن على حالتها هي واخوانها : لا مو عن كذا .. هم يتألمون بس مايحبون يبينون هالشيء .. يحبون يكتمونه بأنفسهم ..
جنى : طيـب سامي امـه متوفيه الله يرحمها .. لكـن انتي وعبـدالله يمديكم تشوفونها .. ليش ماتقولين لـ عمي وتحاولين معه .. والله الأم مالها مثيل ياساره ..
ساره ابتسمت بألم : كلامك صحيح .. بس ابـوي مو راضي يقول لنا .. وكل ماجبنا هالسالفه عنده عصب وتنرفز .. فـ مالنا الا السكـوت ..! **

قاطع سـاره الباب اللي انفتح ودخل منه ابـوها وباين على ملامحه التعـب والارهاق ... سلـم وردت ساره السلام وجلس على الكنب وباستغراب : وين اخوانك ؟
ساره بعدم مبالاة : ما ادري والله .. دخلت وماشفتهم ..
ابو عبـدالله وبعصبيه : ويين ذاالفين بهالليوول ..!! السـاعه 3 ونص وللحين مارجعوا ؟؟؟
ساره بخوف من عصبيـة ابوها وخصوصاً ان فيه السكـر : بابا هد اعصاابك ان شاء الله شوي وبيرجعـون .. شباب واجازه خلهم يوسعون صدورهم ..
ابو عبدالله وقف وبقهر : قصـدك يهيتوون بالشوارع .. ( ومشـى ورقى لغرفته وهو متنـرفز )
اما سـاره فـ تنهدت بهدوء وكأن ماحصل شيء تعرف ابوها اذا عصب يحط حرته بإي كائن قدامه ويقول كلام مو من قلبه ..

------------------------------------------------------

رمـى جواله بقهـر والشيطان بـدا يوسـوس بأفكاره ويحببه بفكـرة الانتقام اكثـر واكثـر .. امتلأ بقلبـه الحقـد .. وترابطت الافكار الأنتقاميـه براسه .. بس كيـف يقدر علـى راشـد !؟ هذا الانسـان صعب جداً التفاهم معه ! ..
بهالوقت دخل هشام المكتب وجلس على الكرسي اللي قبال غسان وباستغراب : عسى ماشر ؟
غسان تنهد وبقهر : مقهـور يا هـشام ..
هشام : انا قـايل لك من اول لا تحـاول تحتك فيه !!
غسان تنهد : غصباً عني يا هشام من لي غير اخـوي ..
هشام تنهد وهو يربت على كتف غسان : قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا ..
غسان : والنعم بالله .. بس راشـد ماراح اسكت له ..!
هشام : ماتدري يمكن هذي عقـوبه يوم انسجن اخوك وترى الدنيا دواره يا غسان ..
غسان وقف وعطا هشام ظهره وبحقد : مُستحيـل اسكت له !!
هشام تنهد وبخوف من تفكير غسان : الله يهديك ..

-----------------------------------------------------

مسك راسه بيديه وهو منصـدم ومتضايق .. صديقـه اللي كان يعتبره عدوه .. اللي كـان دائماً ينصحـه ويحاول يلين قلبه .. كـان دائماً معآه وينصحـه من اصـدقاء السوء ! اللي خـربوه ودمـروا حيـاته وخلووها مثـل الدمـار .. ملّ من الحيـاة من الذنوب والمعاصي .. صـديقه تـوفى اليـوم وهو سـاجد ..❤ ' ياارب انك ترزقنا حُسن الخـاتمه ياارب ' وهذا هو صديقه يفارق الحياة وبالعزاء وفي المقبـره جووا نـاس كثيرين يدعون له ويبكوون .. استغرب ؟ يعرف صديقه حيووي ومو مره اجتماعي من وين جوو هالنـاس !! وانصـدم اكثـر لمآ عـرف ان اصدقائه الصالحين نآدوا اقاربهم واصحابهم للصلاة عليـه .. ماخلوا احد ماقالوا له بالرسايل وبالواتس وبالتـويتر وغيره .. " سـرح شوي وبنفسه " ' طيب وانا ؟؟ الى متى بأستمر كذا ! الى متى وانا على هالذنـوب! الى متى وانا اصلـي الصلاة وكأنها عاده مو عباده ؟ .. الـى متى وانا على هالحـال ؟؟ .. طيب اذا مت ! ايش راح ينفعني ؟؟ ايش راح ينجيني من نار جهنم ؟ ايش اللي راح ينجيني من عـذاب رب العالمين !!! ( مسك راسه بيديه وبلع ريقه وغمض عيونه وبنفسـه يدعي بأن ربي يهديه ويرشده ويصلحه ....
قاطع تفكيره متعب اللي جلس جنبه وهو يحاول يلطف الجو : خلاص يا مـازن .. الـرجال توفـى ومايبغـى منـا الا الدعـوات اللي يتنفعـه .. مو الدمـوع ..
مازن بحزن : تظـن بعد هالمعاصي اللي سويتها كلهاا !! ربي يسامحني ؟؟
متعب بابتسامه وهو يربت على كتفه : لا تيأس من رحمـة الله ..
مـازن وقف : بس ولـو ..! بفعـل الأسباب ..
متعب تنهد : الله يصلح الحال ' وبنفسه " هالـولد حاالته غررريبه هالاياام خصوصاً مره يعصب ويحقد ويصارخ وحالته حاله ومره هااادي وحنووون ومبتسم .. يعني بين لحظه ولحظه يتنقل بين حالتين ؟؟ .. معقوله يكوون مرريض نفسسي ؟؟ ..!"

-----------------------------------------------------

نآظرت ساعتها الألماس اللي كانت بيدها .. وابتسمت بحزن .. هذي السـاعه لها ذكـرى عزيـزه بقلبها .. مهما حصـل تتذكر الموقف وتبتسم .. لكـن مـاتدري ايش غيرّها عليها !؟ معقوله تكون ظالمتها ؟؟
دق الباب وصحت وجد من تفكيرها وبصوت هادئ : تفضل
مـدى دخلت الغرفه ووقفت بجنب التسريحه وحطت يدها على التسريحه وبقهر: اللحين وين اختك النفسيه ؟؟
وجد ناظرتها وببرود : نايمه وتعبانه..
مدى بسخريه : لآ يكـون بس للحين متعلقـه بحبيب القلب .. ( وضحكت بسخريه ) صـدق انها خـاينه تحب زوج بنت عمها ! ( وشهقت باستهزاء ) ماتوقعت اختي تووصل لهالدرجه ( وتاففت ) المشكله تنصحني يعنني انـا الفاهمه والعـاقله .. ( وبقرف ) صـدق ياما تحت السـواهي دواهـي ..
وجد وقفت وبصدمه : انتي ايش تقولين !!
مدى بـاسلوب مستفز : حبيبتـي نـدى ماهي احسن مني ! تتجسس ع شان تحاول تمسك علي شيء وتخرب صورتي عند ابوي ! ( وبحقد ) لكـن انا اوريها اذا مـا شوهت صورتها عنـد ابوي واخواني وامي وحتـى عند فارس وأليس ولميس ..
وجد بصدمــه : انتييي ايييش تقووولين هذذي اختك يا قليلةة الأدب !! ( ومدت يدها علـى مـدى بدوون ماتشعر لكن كلامها استفزها وقهرها )
مدى بقهر : انـا مــدى بنـت عبــدالله تمدين يدك علي !!
وجـد رفعت اصبعها السبابه وبقهر : والله ثـم والله يـا مـدى ان ماعقلتي وحاولتي مره تقـربين من نـدى بإي خطـوه ( وبصراخ ) والله لتنـــدمين يـا حقييره !!
مدى رفعت حاجبها وبعصبيه : اللحين انا الحقيـره ع شاني طلعت مع صـديقتي للسوق وكآن اخوها موصلنا ؟؟ ( وباستهزاء ).. واختـك المـحترمه تعشـق وتهيم بـواحد موو زوجها ولا تعرفه ! ولا بعد فووق هذاا تخوون اهلها وتخوون بنت عمها وتهدم حياتها .. اللحيـن عرفت لييش ولا واحـد تقـدم لهـا وانها معنسـه في بيتنـا .. طلـعت الأخـت داهيـه وصـايعه .. بعد . ( وبصراخ ) قولي لي من الحقيـره اللحين !
وجـد وهي ماسكه اعصابها على الآخر : مــــدى لووو سمحتي اططلعي من غررفتي !!
مـدى بصوت عالي وبعصبيه : انا بططلع لأني احس بأنكتم من هالغررفه لكن بأقوول لك والله ياا وجـد رااح تتندمين قد شعـر راسك علـى مـدت يدك علي ! ونـدى شغلها معي اذا ماقلبـت حياتها لـجحيم مثل ماقلبـت حياتي !!! ( وطلعت بسرعه من الغرفه وسكرت الباب بأقوى ماعندها )
تنهدت وجد بصـــدمه وطاحت على الكرسي وهي تمسك راسها بيديها من هـول الصـدمه وبنفسها ' مـن جدهاا هذذي !! وش عرفها بالسالفه بالأساس ؟؟ .. معقــوله هذي اخت ؟؟ تتمنـى لأخواتها الشـر وتهدد بعد ؟؟ .. يااربيه وانا شفيني خاايفه اللحين !! بس بجـد مـدى ينخـاف منها .. الله يستـر ياارب !

------------------------------------------------------

طلعت من الغـرفه وراحت لـ عند الصاله .. شـافت فـواز نايم على الكنب وفاتح ازرار ثـوبه الثلاثه اللي فوق ويتنفس بصعـوبه .. استغـربت وخافت انه مـريض او حـاصل له شيء ؟ .. تذكـرت كلام ريتـاج امس وكشـرت بقهر .. شآلت الحـوسه اللي كانت بالصـاله ومشت للمطبخ ..' هـو ما اهتم فيها ولا درا عنها .. وهي تهتم فيه وتسأل عنه دائماً ، وليش تهتم فيه وهو مطنشها ومو داري عنها .. قسي قلبك يـا منـار ولو شـوي .. هـو مايبغـاك ومغصـوب عليك مـايبغـاك ليش تهتمين له !؟ .. ' بلعت ريقها وتنهدت وهي تمسح الكوب بسرحان ' طـاح الكوب من يديها وانكسـر واصـدر صوت قوي .. ارتبكت ونزلت على الارض تجمع القطـع المتكسـره من القـزاز ..... قـام على صوت الكوب اللي انكسـر ودخل المطبخ وهو يمسح على شعره الناعم وبتعب وارهاق شديييد : وش فيك ، عسى ماشر؟؟
منار اللي انجـرحت يدها من القـزاز وبألم : ولا شيء ..؟
فـواز قرب لـ جهتها ومسك يدها اللي كانت تنزف : وهذا ايش ؟
منار نزلت راسها وهي تسحب يدها بقوه : عـادي جـرح بسيط ..
فواز تنهد وهو يسحب يدها : امشـي اعقمـها لك وبلاا عنااد !
منـار بعصبيه وبصوت عاالي : قلـت لـك مافينـي شيء بالغصـب يعني ؟؟
فواز انقهـر : طيب لييش الصـراخ قصصري صووتك ترى مو اصغر عيالك ..
منـار عطته ظهرها وابتسمت بقهر وبضيق وبصوت مكسور وخفيف : استـانس حبيبـة القلـب بتجي العشـاء ..
فواز عقد حواجبه وباستغراب : ايش ؟
منار وهي تاخذ المناديل وتمسح يدها اللي تنزف : اللي سمعتـه .. ( ومشت للغرفه وسكرت الباب بقوه وقفلت الباب )
فواز تنهد وهو مستغـرب من تصرفات منـار : انهبلت على هالظهر وكأني ناقص لها ! .. استغفـر الله يارب .،

-----------------------------------------------------

دخـل الغـرفه وهو معصـب ومنفعل .. بالأساس عصبيته مو من المكالمه والكلام اللي قاله محمد ... لكنه كان معصب واخلاقه ضاربه من العمل ومع اهله .. وكـلام محمد زآد عليه .. والضحيـه منـى المسكينه اللي دايم يحط حرته فيها !
عبدالاله بعصبيه : منــــــــــى ..
منـى قامت بخوف وتاففت يوم شافت عبدالاله وبتطنيش : ناقصه استهبالك انا .. يكفـي مـؤيد ولد اختك مآخذ ولدي من الصبح وللحين مارجعه ..
عبدالاله تكتف وبقهر : يــا سلام علـى الأم .. اللي مهتمه في عيالها .. وبالحقيقـه هي ماتدرري عن عيالها وتخوون زوجها بعد ..( وبصراخ ) مييين مؤؤؤؤيد تكلممي !!!
منـى بخوف : مين يعني ولد اختك فـوزيه ..
عبدالاله : بلاا استهباال اقــول لك مؤؤيد !!
منى باستغراب وارتباك : اييه مؤؤؤؤيد ولد اختك ووش فيك ؟؟ وانا اعرف غيره ؟ ..
عبدالاله جاء بيتكلم لكـن سكت يوم شاف جـوال منـى يرن .. وهي تناظر الجوال بإرتباك وماردت ..
عبدالاله بسخـريه : ردي يا محتـرمه وراك ماتردين ؟ ..
منى بلعت ريقها وهي تقفل جوالها : مابي ..
عبدالاله رص ع اسنانه بعصبيه : بترردين ولاا شلوون ؟؟
منى تاففت : غصصب هوو ؟؟
عبدالاله سحب منها الجوال ورد بعصبيه : الووو .. ايييش ؟؟ .. استـح علـى وجهك يـا قليل الأددب !! ... ( ولف لـمنى وهو منصدم ) اييش !! انت وشش تقوول ؟؟ .. ووش يثبت لي يعني ؟ .. ايـه نعـم انا عبـدالاله عندك شيء ؟؟ .. ' تافف بقهر وبعصبيه وسكر الجوال ومسكه بيده بقـوه وبقهرر : حبيبـي بعد هااه !!! ( وبعصبيـه وغيض شدييد ) وصلتـي لـ كذا يـا منى !! يعنـي كلااام وداد صحييح !!
منى نزلت دموعها وهي موو عارفه عن اي شيء : عبـدالاله والله ماا اعررفه وش فييك موو مصدقني !!
عبدالاله باستهزاء : لاا بصـدقك ؟ ترااك ماخذه مقلب بنفسك على فكره ... واللحيـن انا وراي مشـوار ولا وربـي لأوريك شغلك ( وطلع بسرعه من الجناح ومن القصـر بكبره وقلبه يغلـي من القهـر والعصبيه ) ..
( ومحمـد كان مـراقب الموقف كلـه من دخل ابـوه الغـرفه وتذكـر عمتـه وداد )
" وداد بابتسامه : حبيبي حمــودي مين جوواله اللي معاك ؟؟
محمد بعفويه : جـوال ماما بس ابغـى احمل لها نفـس اللعبه اللي حملتيها لي .. لكن مالقيتها ؟ ..
وداد بخبث : عطني الجوال حبيبي وانا احملها لك ..
محمد بفرح : شكرراً عمتي .. "

( اما منـى فـكانت تبكي وهي مو عارفه عن ايش يقصـد عبدالاله .. " مسحت دموعها وهي توقف من السرير وبنفسها " ودااد هي السبب اناا حااسه حسسبي الله عليها .. الله لاا يوفقهاا ويحـرق قلبهاا مثـل ما حررقت قلبي ... بس انا اييش اسووي اللحين !! مــاعندي ولا شيء يثبت له انها من افكـار وداد الخبيثـه .. ( رفعت راسها وبألم ' يااارب انك ترحمنـي بـرحمتك يـا ارحم الأرحميـن ❤ ' )

------------------------------------------------------


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 548
قديم(ـة) 20-08-2013, 11:15 PM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


------------------------------------------------------

وقفـت الـروز رايـز اللؤلؤيه امام بـوابـة المـزرعه .. وانفتحت البـوابه .. ودخلت السيـاره بين المسـار المخصص للسيارات وبجانبه على اليمين وعلى اليسـار ثيـل ~ زرع ~ عشب ^^ ..
ليـن وصلت السيـاره للفلـه الكبيـره المُخصصه للنساء .. فتح الحارس باب السياره لها .. ونزلت من السياره وشآلت النظارات الشمسيه بيديها وهي تناظر المـزرعه بإعجـاب ابتسمت .. ودخلت الفلـه اللي فتحوها لهـا الخدم كـانت فخمــه جداً جداً وأنييقه بديكوراتها الايطـاليه .. خـذت لفّه على الفلتين { حريم ورجال } .. وكـانت جمميله ومرتبه وكل شيء مظبوط الحمدلله ..
مشـت بـحديقـة الكـرز وانتبهت للمـزرعه اللي بجنبهم ~ مـزرعة خـالها ~ تـذكرت ان خالها يومياً يجي للمـزرعه .." ناظرت ساعتها المرصعه بالألماس وابتسمت ورفعت راسها " وبنفسها ' اكيد خالي موجود اللحين .. والله اشتقت له .. بأروح اسلم عليه .. بس اخاف يكونون عياله موجودين ؟؟ .. لالا ما اتوقع هم بالجنيف بالأساس خلني اروح اسلم عليـه افضـل " .. ومشـت للسيـاره اللي قربها لها السـايق وأمرتـه بأن يروحون للمزرعه اللي بجنبهم وخصوصاً ان مزرعتهم لحالها 22 كيلو ..


"لكــن! رااح عن باال لمييس ان خـالها مسـافر لمكـه ياخذ عمره مع عياله ... وولـده اللي تووه راجع من السفـر بالمزرعـه ومسـوي حفله فيها بنـات وشبـاب !

------------------------------------------------------

طلعت من المطبخ ومشت للصاله والصينيه بيدها .. مـاتحب الشغالات ابداً الا بالتنظيف! ولا الطبـخ ماتحـب الا طبخ يديها ^^ .. حطت الصينيه على الطاوله وشافت زوجها يقرأ الجريده وما انتبه لها .. جلست على الكنب ومسكت ظهرها بألم وابتسمت بمجامله وبتوتر : ابـو معـاذ ..
ابو معاذ : نعم ..
ام معاذ بلعت ريقها : ايـش صـار على موضوع امس ؟
ابو معاذ تافف وهو يحط الجريده بجنبه ويشرب الشاهي : راح احطها عند هالرجال وأريح راسي ..
ام معاذ بخوف : لاا طلبتك واللي يسسلمك لـ
ابو معاذ قاطعها وناظرها بعصبيه : اتـوقع الموضـوع تكلمنا فيه امس .. هالرجال على كلامه انه خالها ويبغـى البنـت ولا بيـرفع قضيـه علينا .. وانا والله مو ناقص مشاكل اللي فيني كافيني ..
ام معاذ بخووف : خاالها نذذل نجس ماهمه الا نفسه .. وانا اخـاف على بنتـي منه ..
ابو معاذ بسخريه : وعلـى اي اساس انها بنتك ؟؟ ..
ام معاذ بحزن : طييب نزوجها معـاذ ..
ابو معاذ بعصبيه : لاا والله طاالت وشممخت ولــدي معااذ يااخذ هالبنـت اللي مـا ادري عن اصلها ولا فصلها ولا اذا هي لقيطـه ! ( ووقف )
ام معاذ وقفت ونزلت دموعها على بنتها اللي ماجابتها : حررام علييك اللي تقوله والله حررام .. البنت من يوومها صغييره وهي عندك وانت اللي مربيها واللحين بترميها علـى واحد بيدمر حياتها ..!
ابو معاذ بقهـر : وانا اييش يثبت ليي اذا هي مو بنت حرام .. محد قد طاق باب بيتي وقال انه من اهلها .. وانا لي سنين وانا ادور عن اهلها ..!!
ام معااذ : لاا تظلمهااا الظلمم شيين شيين يا ابو معااذ .. وحتـى لو كاانت الذنـب ذنب اهلها ! موو ذنبها ..! واحنا للحين ماندرري ، الظلمم ظلماات يووم القياامه .. وبعديين البنت ماشفنا عليها شيء مؤدبه وخلووقه وحبووبه .. وبحياتها ماقد رفعت صوتها علي او تاففت وكشرت ..
ابو معاذ قاطعها وتافف بعصبيه : المهمم مااعلي ..! البنت طاالعه طاالعه من بيتي لـ عند هالـرجال اللي مـا ادري اذا هو صحيح خـالها او لأ !! وحتـى لو صار مو هو راح اوديها لدار الايتام .. اما انها تقعـد عندي مسستحيل .. وقولي لها تلم اغراضها من اللحين بعد كم يوم بتروح له .. ( وطلع برا البيت بسرعه وهو منقهـر وبنفس الوقت منصـدم ومتنـدم من الكلام اللي قالـه )
اما ام معـاذ فأنهـارت وطاحت على الارض وهي تبكي وتحاول تكتم شهقاتها علـى بنتها اللي ماجابتها .. ربتها وجلست معاها كل هالسنين ودائماً تناديها مااماا .. تضمهاا وتحضنها وتطيع اوامرها .... !


*وكـــانت هنـاك واقفـه عند الدرج كانت بتنـزل تتقهوى مع امها وابوها لكـن الصــــدمه اللي سمعتهـا .. شلّت رجولها .. وظلت واقفه بدوون اي حركه واي كلمـه واي دمعـه ! ..

-----------------------------------------------------

وقفت بخوف وهي تتنفس بقوه من عصبيتها .. ومـا تنلام ! كلام
مـدى كان قـوي ..! ماتوقعت ابداً ان اختها تـوصل لهالدرجه ..! .. تاففت بقرف من التفكير في مدى ومشت بسـرعه لـ غرفة اختها نـدى تتطمن عليها .. فتحت الباب .. وشافت اختها نايمه .. سكـرت النـور وجت بتطلع لكن قاطعها صوت ندى المبحوح من التعب وهي تعدل جلستها وبابتسامه حزينه : تعالي جودي مانمت ..
وجد ابتسمت وفتحت الأنوار ومشت لـعند ندى وجلست جنبها : للحين مانمتي ؟؟ بتكملين يومين وانتي مو نايمه !
ندى بحزن : من وين يجيني النوم ( ومسكت راسها وتنهدت بإرهاق ) تعبـانه يا وجـد تعبــانه ..
وجد حضنت اختها وهي تمسح على شعرها بحنان وبهدوء
ندى بابتسامه خفيفه : الا وين مـدى ؟
وجد تاففت من ذكـر طاريها : مـدري طاسه بـغرفتها ..
ندى عقدت حواجبها وهي مستغربه واكتفت بالسكـوت ..
وجد تنهدت وهي تحاول تغير الجو : نـدى حبيبتي وش رايك نروح ل star bucks ..
ندى وهي تناظر الساعه اللي كانت بنصف الجـدار : بس الساعه 12 ونص ..
وجد بابتسامه : لا ماعليك بأقول لعبدالرحمن يروح معنا منها نتقهوى ومنها نغير جوو ..
ندى ابتسمت وهزت راسها بـ إيه ..
وجد تنهدت ولابتسامه : اوكي انا رايحه لغرفتي بأغير .. ( ووقفت وهي تنزل من السرير وتطلع برا الغرفه )

نزلت راسها ونزلت دمعتها الحاره على خدها " ابـي انسساه .. بسس مو قادره .. احاول اشغل نفسي بس مرافقني في كل ثانيه . ياارب انك تصبرني ياارب ! .. "

------------------------------------------------------

شخصيـه من زمـان عنها ^^ .. وممكن انكـم نسيتوها او ماتعرفونها بالأساس ... ماعليـه لأن مالها دور كبير^^ ... خلـونا نرجع شـوي لـ ورا وبالسـاعه العـاشره مـساءً فـي دُبـي الجميلـه ..

تمشي من بين النـاس وهي تحاول تـوصل لصديقاتها .. طفشت من الـزحمه .. بالأجـازه دبـي مكـان مززدحم جدااً جدداً !! .. صـارت تكرهه الاجازات بسبب الـزحمه ! ... واخيـراً وصلت لـ عند صديقاتها وهي تتأفف : وشش هالززحمه وش هالعاالم .. أُمةة محممد ..
لحن ضحكت بخفه : عـادي حبيبتي تعـودي على هالـوضع ..
خجل وهي تمد الجوال لـ حنان : جـوالك كان يـدق ..
حنان وهي تاخذ الجوال : يسلموو حيااتي ( وشهقت ) 6 مكـالمات من دلع !! يــاويلي والله ان تـذبحني .. ( ودخلت الجوال بالشنطه ) اكلمها بالشقـه لأني عارفه انها بتعطيني محـاظره وانا مو ناقصـه ..
نغم وهي تحاول تقهر حنان : عااد انتي عكسي انا استمتع بالـزحمه ..
حنان وهي تقلد نغم : وااي بنـات وش هالـزحمه قـرف قـرف خلوونا نررجع للشقـه بس .. انكتمـت ،، ( ورجعت لصوتها الطبيعي وهي تغمز لها ) نسسيناا ؟؟؟
نغم لفت وجهها وهي متفشله : انقلعي ياحيـوانه فشلتيني ..
خجـل ولحـن وحنان : هههههههههههههههههه ..
لحـن بابتسامه : طيـب بنات يلا مشينـا حجـزت لكم طاوله ..
حنان وهي تحضن لحن : فديييت لحوووني حبيبتي .. ( وناظرتها وبابتسامه عفويه ) يااختي والله انتي نسسخةة دلع بنت اختي مرره !!
لحن بعدم اهتمام : ويخلق من الشبه أربعين .. يلا مشينا تراني حدي ( وبدلع ) يووعاانه ..

------------------------------------------------------

من بعـد ماطلعت هنـادي تشتتوا اخواتها .. طلعـت ورود بعد هنادي .. وجودي نآمت من شـدة التعب .. وزهور راحت لغرفتها وهي تبكي .. وكـادي تبكي وهي متضـايقه محتـاجه لأمها ولحضنها .. لكن وينهـا ..؟
وقفت على صوت الباب اللي كان ينطق .. فتحت الباب القديم وبابتسامه حزينه وهي تناظر العجوز اللي امامها : اهـلاً بك سيدتي ..
....: اهلاً بكِ ابنتي ... أأنتي اُخـت جـودي ؟
جوري بابتسامه وهي مستغربه بداخلها : نعـم انا اختها جـوري ..
.....: مـرحباً بك يـا جوري .. هل من الممكن ان تُنادين جـودي اريد ان أُكلمها ..
جوري بارتباك : امم طبعاً .. ولكـن جودي نائمـةٌ الآن ..
مدت لها الظرف وبجـديه : اذا صحت من نومهـا .. اعطيها هذا الظـرف .. واتمنـى ان تكونين امينـه ولا تفتحينه ولا تُرينَه احد !!!
جوري هزت راسها وخذت الظرف وهي مستغربه : حسناً .. ( ورفعت راسها وشآفت الحـرمه تركب السيـاره الفـخمه وتـرحل ) ... تنهدت وهي تناظر الظرف وبنفسها ( ايش فيه يا ترى ؟؟ .. وايش تبي هالعجوز من جـودي ؟؟ ..( وتنهدت ) الله يستـر بس من هالمصـايب اللي جايتنا " ..

-----------------------------------------------------

طلعت من الجناح وسكرت الباب .. تنهدت وهي تناظر يدها اللي كانت لافتها بشاش وسرحت .. ( مرت من عندها وضربتها على كتفها بخفه وبابتسامتها المرحه : مساااء الخيير ..
منار لفت لـ منى وابتسمت : مسـاء النـور ..
منى : صح النووم شكلك تووك قاايمه ..
منار : لا والله من زمان بس ماطلعت ..
ريتاج تقدمت لجهتهم وبابتسامه : السلام عليكم ..
منى ومنار : وعليكم السلام ..
منى بعفويه وهي تفتح باب جناحها : اليـوم ضاايق صدري مرره ..
منار تنهدت : نفـس حالتك ..
ريتاج بلعت ريقها ونزلت راسها وبتوتر : امم انا بنـزل تحت عند خـالتي ..
منى بعدم مبالاة : الله معك ..
ريتاج طلعت برا الجناح بسرعه ..
منار باستغراب : ايش فيها ..
منى تنهدت وهي تشغل التلفزيون : تعـالي بس اجلسي ..
منار جلست وشتت انظارها وبتوتر : امم منـى انتي قد شفتي ابتهال ..
منى فهمت قصدها لأن ريتاج بالأساس قايله لها عن السالفه : ايـه ابتهـال من زمـان عنها .. واليـوم راح تجي تسلم على خالتي ..
منار شتت انظارها واكتفت بالسكوت وهي تهز رجولها بتوتر ..
منـى ناظرت منار وبنفسها " يااربيه وش سووت ريتااج بدال ماتكحلها عمتها !! بالحقيقـه فـواز مو مغصـوب على منـار .. بس مـا عجبتـه وخصوصاً ان قلبـه متعلق في ابتهـال .. بس قـال يتـزوج يمكـن يقـدر ينسـاها او يتنسـاها "
منار قاطعت تفكير منى وتنهدت وبابتسامه : الا ماقلتـي لي ايش اللي مضيق صدرك ؟
منى تنهدت وهي تسند راسها على الكنب وبملل : يااختي خليها على ربك بس .. رجال ماوراهم الا الغثـى ...!

------------------------------------------------------

من دخلت البيت وهي سـاكته ماعلقت ولا تكلمت ! .. من اول ماجت وهي مو مرتاحه لها .. بس مين يسمع كلامها ؟؟ .. امها واللي هي امها سفهتها وماصدقتها ..! وهي متأكده 100٪ ان السالفـه فيها فرينا .... تنهدت وهي تمـشي لغرفتها بكرسيها .. فتحت الباب وانصـدمت لما شافت فرينا بغرفتها ..
جنى باستغراب : وش تسوين هنا ؟
فرينا بابتسامه : ولا شـيء حبيبتي بس كـنت بأرتب الغرفه ..
جنى بعدم مبالاة : مشكـوره واتمنى المره الثانيه ماتدخلين غرفتي الا باستأذان مني !!
فرينا هزت راسها : ان شاء الله ..
جنى : ممكن تتفضلين اللحين ؟؟
فرينا تنهدت : اوكي .. ( وطلعت برا الغرفه )
دخلت جنى الغرفه وراحت لـ جهة الكومدينه شافت علبة حبوبها وتنهدت : يووووه نسييت اخذها معاي !! .. بس ما احبها باليالله تنبلع ( خذت العلبه والمويه اللي كانت جنبها وطلعت الحبه وهي مستغربه ) غريبـه ما كآن شكلها كذا من قبل ؟؟ .. ( وتنهدت وهي تبتسم على تفكيرها ) لا بالله انهبلـت هذي آثـار التعب والله .. بسم الله ( وبلعت الحبه وشربت بعدها المويه ) " ناظرت سريرها وهي تحس بالعجز عن الفعل .. كيف تقـدر تقوم وتنوم على سريرها .. تنهدت وهي تاخذ الوساده وتحطها ورا ظهرها .. وسحبت المفرش وغمضت عيونها النـاعِسه بتعـب ..


.... بعـض الاشيـاء بسيطـه جداً جداً عندنا .. وبعـض الآخرين من امنيـاتهم واشيائهم المستحيلـه اللي يتمنـون يحققونها .. لو يعد كل واحد مننا النعم التي تـدور حوله مـاقدر يحصيها ..! فالحمـدلله حمـداً كثيـراً طيبـاً مباركاً فيه ❤ ..

{ وَلئِـن شَكـرّتُـم لأزِيدنَّكُـم } ❤❤ ..

------------------------------------------------------

من شـافوا بعض والى اللحين وهم سـواليف وضحك وتطنـز .. بقمـة سعـادتهم يـوم اجتمعوا مع بعض مره ثانيه .. قام من عندهم مع رنين جواله .. خذ جواله وبعّد عن ازعاج الشباب وابتسم وهو يشوف الاسم ويرد : الوو
....: هلا والله بالغـالي ولد الغـاليه .. وش اخبارك وانا خالتك ؟
خالد بابتسامه : بخيـر الله يسلمك ياخالتي .. وانتي بشريني عنك وعن عدوول ..
ابتسمت وهي تناظر ولدها الوحيد اللي كان يلعب بايباده : الحمدلله بخيـر الله يسعدك ويحفظك ياارب ..
خالد بمزح : هااه وش عندك عاارف ماتدقين الا وراك شيء ؟
ضحكت بمزح : اييه وزييين ولد اختي فااهمني دووم الله يسعده ويوفقه ياارب .... بصـراحه امـي قالت لي اكلمك اذا رجعت ان شاء الله واذا ريّحت يعني ، بس تعرفني عجلله الله يهديني بس خخخخخخ .. ( وبابتسامه ) لقيـت لك عـروسه تـ ..
خالد قاطعها : لحظـه لحظـه ياخالتي .. انا قلت بأتزوج اللحين !! ..
تحطمت وبوزت وبقهر : وراه ؟؟
خالد كتم ضحكته : بـس اللحين مـالي مزاج زواج وحووسه ..
تنهدت براحـه : عاادي وانا خالتك .. اذا رجعت بالسلامه ان شاء الله ..
خالد تنهد وبابتسامه : ان شاء الله ..
ابتسمت بفـرح : يعنـي مـوافق ؟؟ .. والله البنـت والنعـم فيها وفـي اهلها ..
خالد : اووكي بس اللحين مااينفعش خاالص $: ... اذا رجعت ان شاء الله تفاهمت معك ..
تنهدت وبابتسامه : ترجعوون بالسلامه ان شاء الله ... الا وش اخباركم يالقاطعين لا تدقوون وولا شيء ..؟ وخصوصاً انت مرره سااحب سيفوون ..
خالد ضحك : المعــذره والله بس اشغـال زي ماتعرفين ..

------------------------------------------------------

طلعـت من الجنـاح ونزلت مع الدرج تجيـب شنطتها اللي نستها تحت .. دخلت الصـاله وشافتها مـرتبه ونظيفـه وريحـة العـود
والعطور تلج بالمكان .. خـذت شنطتها بسرعه بضيق ولفت وصقعـت بـوداد وللمـره الثـانيه ..!
وداد وهي تمسك راسها : مهبووله انتي عميآآ ؟؟
منار بعصبيه : احتررمي نفسك لوو سمحتي من غيير قصد !!
وداد بنرفزه : نعـم نعـم ايـ ..
فواز قاطعهم وهو يتأفف : ياللييل 24 ساعه هوواش انتوا ( ولف لـ وداد ) وداد لو سمحتي روحي لـ غرفتك !
وداد تخصرت وبقهر : يااسلااام .؟؟ انـ
فواز قاطعها وهو يلف لـ منار : منـار ارقي فـوق !
منار تنهدت وهي تشيل شنطتها : طيب ( ومشت )
وداد لفت لـ فواز وهي تمسح دموعها : انتـوا كلكم ضـدي لييش !؟ اناا اييش سوويت لكمم ؟؟
فواز خاف على اخته المدللـه عنده ومسح على شعرها وبحنان : ليش احد قايل لك شيء ؟؟
وداد وهي تبلع ريقها : ايووه حمـود قال لي كـلام ماينقـال ..
فواز : ممكن انتي مسويه له شيء غلط ؟؟
قآطعهم صـوتها وهي تدخـل الصاله : السـلام عليكم ..
وداد لفت لـ ابتهال وصرخت بفـرحه وهي تضمها : وحششتيني بيتوو ..
ابتهال وهي تضمها : حبيبتـي ماايووحشك غاالي والله ..
فواز كآن معطي ابتهال ظهره ، ومـايدري ايش فيه ! من سمع صوتها انصـدم وتصنـم في مكانـه !! حس علـى نفسه وبلع ريقه بألم ومشى للدرج وهو يـرقى بدوون ان يلتفت لها ..
ابتهال اللي كانت تناظر فـواز .. تنهدت ولفت لـ وداد وبابتسامه : كيف حـاله ..؟
وداد بحزن على حالة اخوها الغالي على قلبها وبنت خالها المحبوبه لها : بخيـر الحمدلله ( وبحقد ) بس لو تفـارقه منـاروه وتفكنا من شرها ..

------------------------------------------------------

طلعـت نوسين وتركت ياسمين وهنادي لحالهم .. هنادي منزله راسها وتتظاهر انها تكتب بالورقه .. وياسمين تناظرها وهي مبتسمه ..
ياسمين تنهدت وبابتسامة مجامله : امم الا اخبار كـادي من زمان عنها ؟؟
هنادي ببرود : بخير ..
ياسمين بجديه : هنادي ممكن تقولين لي ايش اللي جبرك انك تشتركين معهم ؟
هنادي : محد جبرني دخلت بارادتي ..
ياسمين بسخريه : علـى مين ؟؟..
هنادي ناظرتها وببرود : مو مجبـوره تصدقين ..!
ياسمين انصـدمت من اسلوب هنادي معاها واكتفت بالسكوت .
هنادي وهي توقف وتعطي ياسمين ظهرها : اتمنـى تقطعين صداقتك مع كـادي .!
ياسمين باستغراب : وليش ؟
هنادي بقسـوه : البنـت ماتبغـاك ومتضـايقه من وجـودك ..!
ياسمين انصـدمت وخذت شنطتها وطلعت بسـرعه ..وبنفسها " كنت حااسه متغييره هالأياام كـادي معي بششكل فضييع .. قليل تطلع معي ودائماً تتعذر بأعذار ما تُصدق ! .. معقووله يكوون كلام هناادي صحييح !!! "
هنادي تنهدت وهي تترقب خطوات ياسمين لمآ اختفت من عيونها وبنفسها " اناا اسـفه يا ياسميـن لكـن غصصباً عنـي !
ابغـى ابعـدك عن مشـاكلنا وابعـد كـادي عنك وعـن مشاكـل امي .. ( وتنهدت وبحزن ) ياارب انك تصصلح الحاال ياارب "

------------------------------------------------------

خـرج من السجـن وهو يمسـح على يده المورمه ووراه الحارسين اللي ماسكينه .. دخلـوه على مكتب الرئيس ورمووه .. تأفف بداخله وبنفسه يسب ويشتم فيهم ..
وقف من الكرسي ومشى لـ عنده وهو مبتسم .. جلس على اطراف اصابعه ومسك ذقن ميثم بقووه وبسخريه : اخبـارك اللحين ان شاء الله احسن ؟؟
ميثم شال يده منه وبقرف : بخيـر قبل لا اشوفك ..!
ضحك باستهزاء : كبـريائك يعجبني .. بس مـو معي يا ميثـم ..
ميثم بملل : اخلـص وش عندك ؟
نآظره باحتقار : انا قايلـه ما يستاهل شيء هالحقيـر ..!
ميثم لف عليه وناظره من فوق لتحت : مالحقيـر غيرك !
انقهرر وعصب ووقف وهو يدف ميثم بقووه حتى صقع بالجدار اللي وراه : ألـــزم حـــدودك !!!!!
ميثم وبنظرات استحقار : ومـن تكوون انت حتى احترمك او انتبه لوجودك !!
تنهد وهو يتقدم لجهتهم : اتـركه يـا محمـود ..
محمود جلس على الكرسي وهو يتنفس بسرعه ويهز رجوله بعصبيه مكتومه ..
ميثم تافف وبملل : شكـلكم راعيين طوويله انتوا !
ميشيـل اللي كان يراقب الوضع من اول لكنه كان ملتزم الصمت .. وبابتسامه هـادئه : وجـود هالشخـص مُثير للمشاكل !
ميثم نآظره بتحدي وكشر وهو يتافف ..
ميشيل تكتف وهو يتسند على كُرسيه وبابتسامه : لـذلك فإخـراجه من هـذا المكـان مـُريحٌ لنـا ولـه .. وخصوصـاً بإنـه لم ينطـق بإي حـرف الى الآن رُغـم محاولاتنا القاسيه معاه !
محمود بنظرات سخريه لـ ميثم : كم امـرك مثيرٌ للشفقه !
ميثم وهو يضحك باستهزاء : لا اعرف حقاً من هـو امـره مثيـرٌ للشفقـه تركووه اهله وعائلته وزوجته وابنائه وحيداً بسبب هذه العصابه هههههههههههههههه يالك من مسكيين ..
محمـود وهو يمد يده على ميثم : الــى هنااا وبسس ( وبصـراخ ) ان مـــا احترمت نفسك ربييتك من جديييد !!!
ميشيل مسك محمـود وبهدوء : لمـاذا كل هذه العصبيـه .. فهـو سفيـه !! لا داعـي بأن نصـرخ ونتكلـم معه ؟ .. فالكلام معه ضـائع !
ميثم نـاظر ميشيل وبقرف : ـلا ندرري حقاً من هـو السفيـه ! الذي رمـى امـه التي تعبت في تربيتـه في احـدى القرى الفقييره .. وهو متناسيها تماماً !! شخصاً لم يهتـم لأمه وأنينهـا .. كـيف نهتم لــه ونُصيــع لـ أووامره ! يــالك من مُنــافق وذو وجهيـن !!
ميشيل جلس على رؤوس اصابعه وبابتسامة استهزاء : يـا لك من خبيـثٍ ومكــار .. لقـد اجتـزت مكـر الذئاب يا مُخــادع ..!

------------------------------------------------------


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 549
قديم(ـة) 20-08-2013, 11:23 PM
صورة جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ الرمزية
جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ جُ ـنُونّ الّغُمُـوضّ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


*اللهُـم صلِّ علـى مُحـمد وعلَـى آلـِه وصحّبـه آجّمعيين .

** نـَوروني بِـردودكم وانتقَـاداتكم يالحَبـايب $: .. «قِـراءة مُمتعـه» ..

*** اللهُـم آتِنـا فِي الدُنيـا حسنَـة وفِي الأخِـرة حَسنـه وقِنـا عَـذاب النَـار ...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 550
قديم(ـة) 21-08-2013, 03:11 AM
صورة * وردة * الرمزية
* وردة * * وردة * غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: إتهموني بالغرور بسبب صمتي و كتماني إن وراء صمتي أسطورة و حِكاية ، تقتلني و هم لا يشعرون / بقلمي


لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااا
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااا
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااا
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااا

جوجو وين خطيبي وينه وينه طلعه اكيد خطفتيه وين طلعيه ما فيه تجيبينوه لو من تحت الارض طلعيه
الشعب يريد معاقبة جوجو لانها ما أظهرت بسوووم
الشعب يريد معاقبة جوجو لانها ما أظهرت بسوووم
الشعب يريد معاقبة جوجو لانها ما أظهرت بسوووم
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه
(أستخفت البنت ادعولها بالشفاء XD)
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
كنت امزح معك جوجتي بس صدق حزنت لان بسوم ما طلع )=
لكن خيرها في غيرها وغيم اوفر (متاثرة بالالعاب)
بس الصرااااااااااااااااااااحة كل العادة ابداع يفوق الخيال ما مهما قلت ومهما كتبت من كلمات ما تتصوري كيف هي روايتك بالنسبه لي وقسم رهييييييييييييييييييييييييييبة
ويشرفني اكون اول من يرد عليك


تحياتي يا قمر ^^


الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى : خطوات طيش/كاملة

الوسوم
.وهم , .].. , لآيشعرُون.. , اتهمٌوني , تَقّتُلنِــيْ , وحِكآيةً , ،أسْطورة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
LoOoOoL ~ يادنـــيـــا ~ ~ im yours ~ سكون الضجيج - مملكة العضو 332 01-05-2014 12:29 PM
روايتي الثانية : جلسات نسائية بقلوب الماسية Johnarr أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 232 12-07-2013 03:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛ !! أنـثـى الـ خ ـيـآلـ !! روايات - طويلة 3973 07-10-2010 01:10 PM
حكم الإحتفال بذكرى المولد النبوي alraia مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 12 26-02-2010 08:14 PM

الساعة الآن +3: 02:52 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1