غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 181
قديم(ـة) 08-04-2013, 09:18 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ




صَبَآحٌكْمْ\ مَسَاؤُكْمْ.
خَيْرُ..حُبْ..وبآقَاتٌ سعَآدةُ..!



على رصيفَ الثرثرةَ : موعدُ بدون لقاءَ \ عٌطَنيِ الٌأماًنَ
.♪
.♪
.♪

♬ ♪ الثرثرةَ آلــــعآشــرهٌ ♬ ♪


.♪
.♪
.♪



لآ جدِوَى من آلِثرٍثرٍه لِقلِوَبٍ أنهكْهآ آلِصمم..



الساعه 2 بالليل ...!


نآظر البيت من دآخل بعد طلوع أخته لي زوجهآ ,,مآيدري ليش يحس بضيق ..؟!
فتح فمـه و رد سكره .. بعدها قال بصوت هامس : الله يوفقك يامسك .

تحرك بخطوآت سريعه لي فوق وعيونه تدور بكل مكآن ...هو حآط في بآله قبل لآيدخل ينآم بيمر يشوف التؤم آولآد أخته ..مر من عند غرفة فجر بنت عمه ..بس في صوت وقفه يسمع هي وش تقول ,,

عقد حوآجبه وملآمحه تكشر وهو يسمع كلآمهآ مع المتصل ..شكلهآ حآطه سبيكر وتكلم ,,
فرجة صغيره بآنت بين شفاهه وهو يرمش من كلمتهآ,,

نآظر الباب وهو يفكر ,,مستحييل تقول كذآ..هي ميين تقصد ..؟!

طيب هذي وش تبغى ..وليش تتكلم معهآ كذآ,,
عقد حوآجبه وهو مآ يبي ينسآق لأفكآره,,,
بس كــل شي رآح يفهمه ويعرفه ,

ابتعد عن الغرفة بخطوآت سريعة وهو يفكر بالكلآم إلي سمعه ..هو ماسمع كل شي ..بس سمع شيم و مصدق أن هالطفله إلي بينهم ممكن تكون مصآدقه هالآشكآل..؟!

مايبغى يحكم عليهآ بسرعه ..بس إلي سمعه صدمه بقوة,,
مآ فكر ولآ وآحد بالمئة إنهآ بتكون ...!

تنهد وهو يفكر وش رآح يسوي معآهآ,,
نآظر الجوآل لـ ثوآني ..ودهآ تكسره ,,

عقدت حوآجبهآ وكلآم فوز ينعآد عليهآ,,
هي مآتخيلتهآ بهالحقآرة ..وش تبغى منهآ..؟!
لييش تتكلم معهآ كذآ,,

آصلآ هي موعآرف نوآيهآ ..ليش مصره أنهآ..؟!
جلست على السرير بقهر وهي تفكر ,,

مو عآرف وش تسوي ..يعني تنفذ كلآمهآ ولآ ,,
حتى كلآمهآ صعب حيييل صعب ..شلون تبغهآ تسوي كذآ,,,

آصلآ أذا صآر شي على طول "فوز" بتكشفهآ ..وبتقول آنهآ هي ,,
وقفت بعد ما رمت جوآلهآ على السرير ...قربت من التسريحة ..نآظرت شكلهآ الطفولي إلي يبين البرآءه بتفآصيله ,,

رفعت يدهآ وسحب المشبك الذهبي بهدوء ..انتثر شعرهآ على كتفهآ .

ضيقت عيونهآ وهي تفكر ..همست بضيق : الله يأخذك يافوز ..أنا وش ابغى معهم ..آصلآ حتى

حركآتهم وكلآمهم السخيف ما يعجبني ..البنات صآدقين وقت ما نصحوني منهم ..آوففف..؟!
.♪
.♪
.♪


الساعة 10 الصبآح ....!


رفع جوآله ونآظر الساعة ..زفر بضيق وتعب ما نآم زيين ..صلى الفجر ونسدح ومآجآه النوم إلآ ثمان ..

وقف بكسل يحس جسمه مكسر من الكنبة ..نآظر حوله نظره سريعه وهو يتذكر وش صآر أمس,,
زم شفآيفه وعيونه تتحرك على باب الغرفة ..صح هي قفلتهآ أمس عشآن ما يدخل عليهآ,,
بس ما يدري وش غير رايها وفتحتهآ بعد صلآة الفجر.

ميل رآسه وعيونه ثآبته على باب الغرفة ,,
تنهد وهو يستغفر دآخله ,,

تحرك بخطوآت متوآزنه ليين الغرفة ..مد يده على الكآلون ..فتح الباب ودخل ..نآظر المكآن والظلآم مسيطر عليه ,,
شكلهآ ليين الحيين نآيمه ,,

طآحت نظرآته على سرير النوم ..مو وآضح منهآ شي غير شعرهآ المنتثر على المخدة ,,
سرت بجسمة قشعريرة من برودة المكيف ..صد عنهآ وطلع ..توجه للحمآم ..يبغى يأخذ له شور ..لآعلى وعسى يصحصح ويزيل عنه الكسل والخمول ,,

سحبت اللحآف أكثر لهآ وهي تضمه ..ثوآني وفزت تنآظر المكآن.
زفرت برآحه وهي ما تشوفه ..معنآته إنه مانام عندهآ ,

وقفت وهي تعدل نفسهآ .تحركت بخطوآت صوب التسريحة ..لمت شعرهآ لي فوق وهي تفكر في أولآدهآ.

لفت ورآحت لي شنطتها فتحتهآ وطلعت منهآ فستآن وردي مع فضي نآعم .
أخذت منشفتهآ وتحركت طآلعه لي للحمآم (اكرمكم الله)

مدت يدهآ على كآلون الباب بس انفتح ,,
رجعت خطوه لي ورا وعيونهآ تطيح بعيونه ,,

حست بحرآرتهآ ترتفع ..ماتوقعت تشوفه الحيين.
نآظرهآ نظره سريعه و تعدآهآ وهو يقول : صبآح الخير.

حركت شفآيفهآ بهمس ما تدري سمعهآ أو لآ : صبآح النور.

ابتعد عنهآ متوجه للغرفة ..دخلت الحمآم وسكرت الباب.

ابتسم وهو يضيق عيونه ..مآيدري وش بيصير بعد ,
عنده أحسآس آنهآ ما تبي قربه .

الحمد الله جته منهآ ..هو آصلآ ما فكر فيهآ او في وحده غيرهآ,
هو يكفيه إلي عنده ..مايدري وش غيرهآ بين يوم ولليله,,

لبس ملآبسه وطلع جلس بالصآلة وهو ينآظر بجوآله ..توه وصلت له رسآلة .
ابتسم بسخرية وهو يقرآهآ "صبآح الخير حبيبي وحشتني" .

هز رآسه بخفة وهو يفكر ..مآعمره سمع منهآ كلمه تطيب خآطره ,,

على طول شآيفه نفسهآ عليه ..وصآده ؟؟
بس الحييين مستغرب هالتغير ,,

وش فيهآ وليش تغيرت هذآ إلي يبغى يعرفه منهآ,,
طلعت من الحمآم (اكرمكم الله ) دخلت على طول للغرفة لبست فستآنهآ ونشفت شعرهآ بالآستشوار .

حطت شوي مكيآج نآعم ..رفعت شعرهآ برفعه خفيفه من قدآم بمشبك فضي وتركت البآقي مفتوح ,,
مدت يدهآ وسحبت العطر تعطرت وهي ترجف وبنفس الوقت تسأل نفسهآ تطلع له او لآ..؟!

تحركت للباب بخطوآت بطيئه ..طلعت للصآلة ..طآحت نظرآتهآ عليه ..ينآظر التلفزيون بملل..جلست على اقرب كنبة من غير ما تقول شي,,

حس بوجودهآ من ريحة العطر ..عدل جلسته وصد ينآظرهآ ..تحركت عيونه عليهآ من غير شعور,,
هي حلوه ما رآح ينكر ..بس مو كل شي الجمآل ,,

تكلم بصوت هادي وهو يقول : البسي عبآتك بنطلع نفطر برآ.

رفعت عيونهآ إلي كآنت منزلتهآ وطاحت بعيونه ..بلعت ريقهآ مو عآرفه وش تقول ..هي آصلآ ودهآ تقولة ابغى اشوف أولآدي بس الحين خلآص تحس لسآنهآ انشل ..نزلت نظرآتهآ وهي تقول : طيب.

نآظر فيهآ لـ ثوآني وهو حآس انهآ بتقول شي : مسك .

رفعت نظرآتهآ له وهي تفرك يدهآ وردت بصوت خفيف : نعم .!

رفع حآجبه وهو يقول : تبغى تقولي شي .

من غير شعور قالت : ابغى اشوف أولآدي.

وقف وهو يقول : اوكي نفطر ونمر نأخذهم ونأخذ أغراضك قبل نروح البيت .
هزت رآسهآ ووقت ..هي ما تبغى تروح معه ..تحس صعب عليهآ تتعآمل مع رجآل ثآني ,,

من خلآل الثوآني إلي جلستهآ الحيين ..تحسه أنه جآمد ..غريب فيه شي ..بس ما تدري وش فيه ,,
مو عآرفه تحكم عليه ,,
آصلآ هي ما تعرفه عشان تحكم عليه .

.♪
.♪
.♪


الساعه 5 العصر...!

ضمته وهي تقول : والله اشتقت لك.

ابعدهآ عنه شوي ونآظر وجههآ وهو يقول : اهون عليك حتى اتصال ما اتصلتي علي .

رفعت حآجبهآ وهي تقول : بس هذا عقاب لك عشان ما تسوي شي من وراي .

ضحك وسحبهآ معه ..جلس على الكنبة وجلسهآ جنبه : اقول نغوم وش أخبارك مع فيصل .

ابتسمت مجآمله وهي تغطي عن حزنهآ : الحمد الله .

نآظرهآ بجديه وهو يضيق عيونه : قولي الصدق ..اذا في شي لآتخبي عني .

مدت يدهآ وحضنت كفه بين كفوفهآ : ما في شي وليد ..<<غيرت الموضوع وهي تقول >> انت وش اخبارك .

ابتسم لهآ وبمزح : أنا المسكين إلي اختي تركتني لي وحدي في البيت .

ابتسمت وهي تقول : لآ والله الحيين انت مسكين .

ضحك وهو يقول برجآء ضاحك : تكفين وانا اخوك الوحيد زوجيني .

ضحكت على كلآمه وهي تقول : خلآص لا تبكي علي ..رآح ازوجك .

رفع حآجبه وهو يقول : متى..؟

طيرت عيونهآ وهي تقول : يمه الرجال مستعجل ..خلآص بكرة ان شاء الله بخطب لك ..انت تدري انشغلت وكذا .

رفعت عيونهآ وهي تشوف الخدآمه دآخله وشايله بيدهآ الصينية ووراهآ فيصل .

تقـدم بنفس الخطوآت البارده و جلس بمكآن بعيـد شُوي وهو يقول : شخبارك وليد.

ابتسم وليد وهو يسند ظهره : الحمد الله بخير وانت .

هز رآسه وهو يقول : الحمد الله .

وقفت وانحت بهدوء ..صبت فنجآن قهوة وناولت أخوهآ إلي قريب منهآ ..صبت في الثاني وعدلت وقفتهآ وهي تتحرك بتجآه فيصل ..مدت الفنجآن له من غير نفس .

مقهوررة منه ومن كلآمه إلي جرحهآ حييييل,,
بس وش تسوي بتصبر ,,

ما تبغى أخوهآ يحس بالذنب ,,
ابتعدت عنه ورجعت مكآنهآ ..ألتزمت الصمت وهي تسمع الحوآر إلي يدور بين فيصل ووليد ..كله عن الشغل,,

رفعت عيونه وثبتتهآ على فيصل ..نآظرت ملآمحه إلي كآنت تعشقهآ ويمكن مآ زآلت تحن لها ,,
هي كآنت تعشقه بس الكلآم إلي سمعته مآتدري وش سوآ فيهآ ,,
الحيين تحس بنفور وقهر ,,

ليش يحب يجرحهآ وتفنن في الجرح ,
ليش ما يحتويهآ ويفتح لهآ قلبه ,,,

حركت عيونهآ بعيد بعد ما حست بعيونه عليهآ ..صدت لي أخوهآ وهي تسمعه يقول : يلآ نغم أنا بروح .

فزت وآقفه وقت ما وقف وهي تقول برجآ : لآ وليد أجلس شوي ..على الآقل تعشى عندي اليوم والله مشتاقه لك.؟

ابتسم وباس رآسهآ وهو يقول : والله كآن ودي اتعشى عندك يا اني مشتاق لي طباخك بس وش اسوي اليوم معزوم .

زمت شفآيفهآ بقهر وهي تقول : اوفف منك .

ضحك وهو يقول : يلآ سلآم واوعدك يا حلوة أمرك بعد بكرة واتعشى عندك .

ابتسمت له وهي تقول بفرح : خلآص انتظرك .

ابتعد عنهآ وطلع من المجلس هو وفيصل ..تحركت بخطوآت وهي تشوف الخدآمه تدخل وتأخذ الصينية ..طلعت من المجلس متوجهه لي الصآلة ..جلست على الكنبة وسحبت المجلة تتصفحهآ .
دخل بعد ما ودع وليد وهو يدور عليهآ يبغى يتكلم معهآ ويفهم وش فيهآ .

يحس لهآ فترة متغيرة بطريقة تنرفزه ,,
صآيرة عصبيه ولسآنهآ طويل ,,
مو هذيك إلي كآنت تخآف منه وتحترم وجوده ,,

طآحت نظرآته عليهآ ..تقدم لهآ وهو يتأمل ملآمحهآ إلي تأسر كل خليه فيه ..؟

قرب منهآ وجلس قربهآ ..تكلم وهو يقول : وش تقري .

عضت على شفآيفهآ ورجعت تهمس : مالك دخل.

رفع حآجبه وبهمس حآد : مو قلت لك عدلي اسلوبك معي .

رفعت رآسهآ وهي ترجع خصلآت شعرهآ للخلف : ليه موع اجبك استاذ فيصل .

تغيرت ملآمح وجهه ..تمآلك آعصآبه وهو يقول بحده اكثر : نغم ..؟

ابعدت عيونهآ بتوتر و هي تحآول تتمآسك قـدآم نظرآته الثاقبة وتقول بسخرية مغلفه بقهر: فيصل اذا تبغى تصرخ روح لي فاتن اصرخ عليهآ.!

نآظرهآ بصدمه وهو يقول : فاتن .

وقفت وهي تصرخ بعصبيه : ايوه فاتن ..ليه ما تعرفهآ.

وقف قدآمهآ ومسكهآ من ذرآعهآ وهو يقول : انتي غبيه ولآ غبية ..!

نفضت ذرآعهآ منه وهي تقول : لآغبيه ..غبية إني رجعت لك بس وش اسوي هذا هو نصيبي ..الله يصبرني .؟

قآطعها بـ نبرة حآزمة : نغم قسم بالله لو ما تعدلتي .

قآطعته وعيونهآ بعيونه وهي تكشـر بضيق : وش بتسوي بتضرب اضرب ..ما يكفي برودك وقسوتك تبغى تكملهآ كملهآ ..آصلآ انآ اكرهك اكرهك يا فيصل ..وكل مره اكرهك اكثر .

ابتعدت عنه بخطوآت سريعه طالعه لي فوق ..نآظرهآ لين اختفت من قدآمه ..جلس على الكنبة ودخل يده بشعره وهو يشد عليه .

جرحته حييييل بكلمتهآ ..هو متوقع كرههآ له .
بس مو كذا ليه تقولهآ بإصرآر بوجهه ,,

هو ما يبغى شي منهآ إلآ قلبهآ,,
وهذآ صعب يكسبه في هالوقت ..وخصوصاً بعد ما سمعت كلآمه ,,

زفر بضيق وهو مقهور من كلمتهآ وتصريحهآ بكرهه ..آصلآ رآح يفهمهآ الموضوع ..؟
شكلهآ ما سمعت المكآلمه كآمله ..وعقلهآ الغبي اوهمهآ بشي ثآني ,,

هي ما تدري الغبيه وش تكون له ,,
لو درت بتعذره وآكيييد بتحبة ...غصب عنهآ بتحبه ,
.♪
.♪
.♪

تــــــآبـــع..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 182
قديم(ـة) 08-04-2013, 09:29 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ





وَ أحس بشَيءْ يتنهد مَآ بين الضُلوع وَ بيكِي


مدت يدهآ وسحبت لهآ منديل وبنفس اللحظه عيونهآ ما فآرقت أختهآ إلي سآدحه على السرير وعيونهآ تنآظر الفرآغ إلي قبآلهآ.

عقدت حوآجبهآ بنزعآج وهي تمسح خشمهآ بالمنديل ..خوآتهآ أمس بالليل وصلوآ عندهم ..البيت آزعآج ,

تحس رآسهآ بينفجر من الصدآع ..لفت على ولد أختهآ إلي ما يتعدى الآربع سنوآت وهي تقول : عصام حبيبي اطلع برآ الغرفة .

حرك سيارته اللعبه بالآرض وهو يقول بعنآد الآطفآل : لا..!
زفرت بضيق وانحنت للآرض ورفعته من بطنه وهي تقول : آوكي انآ بطلعك .

تحرك بآنزعآج وصوت صرآخه مآلي المكآن ..طلعت في للصآلة ونزلته جنب أختهآ وهي تقول : هآجر امسكي ولدك .

سحبته لي جهتهآ وهي تقول : اكيد ازعجك .

هزت رآسهآ وهي تقول : آيه وبعدين منآر نايمه وشوق رآسهآ يوجعهآ ..وما شاء الله على صوت ولدك .

وقفت وولدهآ يصيح بحضنهآ وهي تقول : معليش ميآر أهل متعب يمكن وصلوآ ياليت تستقبليهم ..أنا بغير لي عصام وتالين ملآبسهم .

هزت رآسهآ من غير ما تقول شي ..تحركت بخطوآت صوب المطبخ وهي تعدل طرحتهآ السودا إلي لآبستهآ ...نآظرت أختهآ لمآر وهي مشغوله تسوي حليب لي ولدهآ ..سحبت ترمس القهوة وهي تقول : لمآر اذا خلصتي طلعي برآ أهل متعب زوج هآجر بيجون .

هزت لمآر رآسهآ وهي مشغولة بولدهآ : ان شاء الله.

تحركت بخطوآت سريعه مبتعدة عنهآ ..نزلت ترمس القهوة على الآرض جنب الطآوله الزجآجيه بهدوء .
تحس بضيق يخنقهآ ..فيهآ شي وده يطلع ,,

هي صح ما بكت ونهآرت مثل خوآتهآ ,,
بس تحس بشعور غريب ..كل جسمهآ يألمهآ.
يمكن بوجود خوآتهآ وعيآلهم إلي صرآخهم مالي المكآن ..تحآول تتظآهر بالبرود ,,

بس الألم مستوطن أعمآق قلبهآ,,
عضت على شفآيفهآ وهي تشوف الحريم إلي دآخلين ولمآر تستقبلهم بأحترآم .

قربوآ صوبهآ وسلموا عليهآ وهم يعزوهآ ..جلست على الكنبة والهدوء محتلهآ ..آصوآتهم عندهآ مثل الخيآل .
أيه تسمعهم بس تحس وجودهآ بينهم جسد,,

مآلت عليهآ أختهآ لمآر إلي ملآحظه هدوءهآ وهي تقول : ميآر آدخلي ارتآحي.

نآظرت فيهآ بامتنان ووقفت وبتعدت عنهم ..دخلت الغرفة بنفس الهدوء ..طآحت نظرآتهآ على شوق إلي مآسكه الصورة الوحيده لي أمهآ,,
رفعت عيونهآ لي فوق .. لأأأأأ .. مآ تتحمل هالضغط النفسي ,,

ماتبغى تشوف صورت أمهآ ,,
لآلآلآ تكفين ياشوق خبيهآ ,,
تحس نفسهآ على وشك الآنهيآر..!

رفعت شوق رآسهآ ودموعهآ على خدهآ ..ضيقت عيونهآ وهي تشوف صدر ميآر يطلع وينزل ..
شكلهآ تحآول تقآوم دموعهآ وتتظآهر بالصبر والثبآت,,

مدت يدهآ وهي تقول : تعآلي ميآر.

نزلت عيونهآ وقربت من أختهآ بهدوء ..جلست قربهآ وعيونهآ على ملآمح أمهآ إلي بالصور.
لأ ،، مــ ـ ــ ــآ تقــ ـ ــ ـ ـدر !!
خلآص رآح تبكي ..آصلآ يكفي مكآبره ,,

سحبت الصورة من يد أختهآ وضمتهآ لي صدرهآ بقوة وهي تأن بوجع مسموووع ،
اليوميين إلي رآحوآ وهي مآسكه نفسهآ فيهم خلآص مآعآد تقدر تتحمل ,,
شلون بتتحمل غيآب أمهآ ..!!

كييف يعني ما رآح تشوفهآ مره ثآنيه مآرآح تسمع صوتهآ ولآتحس بحنآنهآ,,
هــــــذآ صعـب عليهآ مره ,,

ارتفعت شهقآتهآ وتعآلي صوتهآ وهي تبكي ..فزت منآر وهي تنآظرهآ بخرعه وفجأة استوعبت وصآرت دموعهآ تنزل .

انفتح الباب ودخلت لمآر وهآجر وهم ينآظروآ أختهم بخرعه .. صوت ونآتها يعووور القلب ..شكلهآ كسر خآطرهم .

تقدمت هآجر لهآ بس صوت شوق وقفهآ وهي تقول : هآجر اتركيهآ هي ما بكت يوم ما توفت الوآلده ..خليهآ عشآن ترتاح .

نزلت منآر من سريرهآ وقربت صوبهآ وهي تلم رآس أختهآ تؤامها لي صدرهآ وهي تقول : ميآر ياعمري يكفي ..لآتسوي بنفسك كذآ ..<<بكت وهي تكمل >>والله ما اتحمل اشوفك .. قوولي لآ اله الا الله ..ادعي لهآ يا ميآر.

هزت شوق رآسهآ بقل حيله وهي ترجع تنسدح وتلم نفسهآ ..كل شي انعكس ,,

ميآر قبل يومين تصبرهم ..والحيين منآر إلي كآنت منهآره تصبر تؤامها .
يـــآآرب صــبــرنآآ,,

قربت هآجر إلي دموعهآ تنزل وضمت خوآتهآ لي صدرهآ ..طلعت لمآر بسرعه ما فيهآ تتحمل تشوفهم كذآ وخصوصاً ميآر إلي كآنت صآبره ,,

غمضت شوق عيونهآ وصوت شهقآت ميآر تعذبهآ ..بس ما فيهآ حيل تقوم لهآ ,,
المصيييبة رجولها مو رآضية تتحرك .. مو رآآآضيه ،

جسمهآ كله يوجعهآآ ..والصدآآع ذآبحهآ .
عضت على شفآيفهآ وهي تدعي الله يبرد قلب أختهآ ويصبرهآ,

.♪
.♪
.♪


وقف الكرسي جنبه بهدوء وعيونه عليه ..ما يدري ليش جآء هنا ,,
وش يبغى وليييش هنا بالذات ,,
بس حس ان في شي مضآيقه وحب يفضفض لي احد,,

يمكن ما لقى قدآمه إلآ هالشايب إلي ساعده مره .

ابتسم وهو يسمعه يسلم من الصلآة ..برغم من أن المسجد فآضي وصلآة العصر مر عليهآ كثير من وقت ما صلوآ الناس ..والحييين على قرب المغرب.

تكلم بصوت هادي وهو يقول : شخبارك ياعم .

سكت فجأه وبعدهآ قال : ريان .

ابتسم وهز رآسه وهو يقول : ايه ..لين الحين تذكرني .

اصآبعه تتحرك على السبحه إلي بيده وعيونه تنآظر الفرآغ ..تكلم بحنان ووقار: اكيد يبه اذكرك ..انا ما انسى الآشخاص إلي يساعدوني وانا بوك ..يمكن تقول اعمى بس الحمد الله الآصوآت اميزهآ.

تمتم ريان بصدق "الحمد الله " سكت لــ ثوآني ورجع يقول : وش تسوي يا عمي بالمسجد لي وحدك .
سكت الشايب وبعدهآ قال : مثل ما انت شايف ..احب اجلس من صلآة العصر لين المغرب ..ما عندي شي اسويه إلآ العبادة .

ريان بهدوء : الله يقويك ياعم .

رد عليه و هو يقول بأهتمآم :آآميين.. خير يَ بوك..احسك متضايق ؟

تنهــد بعمق وهو فعلآ متضآيق : والله ياعم ما ادري وش اقولك .

رد عليه بهدوء : قول ياولدي.

قال وهو يحس نفسه متوتر شوي : عندي واحد من اخواني ما ادري وش فيه ..احس اني شايل همه ..الولد تغير علينا فجأه .

تكلم بصوت هادي : ليش ي بوك وش فيه .

زفر بهم وهو يكمل: ما ادري وش فيه ..شكيت انه تعبان ورحت معه سوا له تحاليل وفحص بس كل شي عنده سليم ..بس يبان عليه العكس .

مد يده وطبطب على رجل ريان وهو يقول : طيب ليش ما تودوه لي شيخ يقرا عليه .

عقد ريان حوآجبه باستغراب : وليش شيخ .

ابتسم الشايب وهو يقول : يمكن فيه شي ..عين او محسود .

اتسعت عيونه بصدمه ..ايه صح لييش ما فكروآ فيهآ.

يمكن يكون معيون ..والعينْ حق ,,
او محسسود ..لييش ما يأخذه لي شيخ ويشوف علته .

.♪
.♪
.♪


ضيقت عيونهآ وهي تشوف إلي قدآمهآ ..هزت رآسهآ وكلهآ اسئله .

دآمه مرتآح مع زوجته لييش يتزوج ,,
شكلهآ تحب ..إلآ تموت فيه ,,

عقدت حوآجبهآ وهي تتذكر قبل يومين وقت ما جوآ البيت ..استقبلته بلهفه وشوق ..تقولوآ ما شآفته من سنين ما كأنه يوم وآحد .

بس إلي مستغرباه صد ام حسين لي نورة ..باين ان البنت طيبه معهم بس لييش يصدونهآ.

صحت من سرحآنهآ على صوت ولدهآ وهو يشد جلآبيتهآ بلونهآ العنابي : ماما فكي.

انحنت شوي لي قدآم وباست عيونه وهي تقول : ايش يا عيون ماما .

مد لهآ البسكوت وهو يقول : هذآ.

سحبته منه وهي تقول بحنان : طيب حبيبي.

فتحت البسكوت لي ولدهآ إلي خذآه وركض لي برآ الصآلة ..حركت عيونهآ على اسيل : مسك ترآ ساره زوجة مقرن ولد عمي عازمتك بكرة .

ابتسمت وهي تقول : ليش تتعب نفسهآ .؟

ابتسمت اسيل : لآ تعب ولآشي.

نآظرتهم نورة إلي لآصقه في جاسم وهي تقول : اقول مسك.

رفعت عيونهآ وهي تبعد خصلآت شعرهآ وترجعهآ لي ورا : نعم.

نورة بخبث : الحيين انتي لما مات فارس كم كان لك شهر وانتي حامل .

كـأنه حد كب عليهآ موية بـآردة ،،
حست جسمهآ كله انتفض ..

شعُووور كريــه حيــل ،،
هذي وش تقول ..لييش تذكرهآ بعشقهآ المجنون وزوجهآ الغايب.
والحيين بذآت وقت توآجد جاسم,,

نزلت نظرآتهآ وهي تعض على شفآيفهآ وتسمع اسيل تتكلم بحده : نورة وش هالسؤال .

رمشت بهدوء وهي تقول : وش فيك اسيل ..انا ما قلت شي بس سئلت .

اسيل بكره وعيونهآ على نورة : لآ تسألي ها لأسئلة مره ثانية .؟
نورة : انا ما قلت .!

قآطعهآ جاسم إلي عيونه على مسك من وقت ما نزلت رآسهآ ما رفعته ..تكلم بحده وهو يقول : نوره خلآص.
صدت عنه وهي مقهروة منه ,,

آستغفر بأعمـآقه من كل قلبه وهو يقول بـصوت حآول يخليه بآرد :مسك ممكن شوي.

رفعت عيونهآ وهي تنآظره.. وقفت وقت ما شافته وقف ..تحركت وراه وعيون نورة تلآحقهم .

دخلت غرفتهم إلي ما جمعتهم ولآمره من يوم ما جوآ ..سكرت الباب وبلعت ريقهآ وهي تقول : نعم جاسم.

جلس على طرف السرير وعيونه عليهآ ..سكت لـ فترة وهو يفكر.
هو لييش نآدهآ ..وش يبغى منهآ,,
يمكن سؤال نورة ولقآفتهآ إلي ما تتركهآ خلته يسوي كذآ,,

هو مو خآيفه على مشآعرهآ ..أيه مو خآيف ..بس..!!
مآ يدري يحس آنه ورط نفسه بهالموقف ,,

حرك عدسة عيونه بعيد وهو يسمعهآ تقول : جآسم تبغى شي.

هز راسه وهو يقول : لآ ..أنا..؟

وقف وهي تنآظره باستغراب ..وش فيه لييش يتكلم كذآ.؟

هو ما قاله لهآ وش يبغى منهآ,,
طيب دآمه ما يبغآهآ ليش نآدآهآ,,

تحرك بخطوآته المتوآزنه وعيونه عليهآ ..فيه شي والله فيه شي بس هي ما دري وش فيه..!
ابعد عيونه وطلع من الغرفه تآركهآ ..نآظرت الغرفة بنظره سريعه وهي تهز رآسهآ ..

لفت على فتح الباب ودخول نورة وهي مبتسمه وهي تقول : معليش مسك بس بأقول لك شي .

عقدت حوآجبهآ وهي تقول : تفضلي وش عندك.

نآظرتهآ لـ ثوآني وحركت شفآيفهآ وبهمس خفيف وعيونهآ على مسك.
اتسعت عيونهآ بصدمه وهي تنآظرهآ ..مو فآهمه شي ,

هي ليييش تقول كذآ,,
طيب ليييش تقول لهآ هي ,,

ابتسمت نورة وهي تقول : اعذريني مسك بس لآزم أقول لك.

صدت عنهآ وطلعت من الغرفة بسرعه وهي تآركه ورآهآ مسك بصدمتهآ من كلآمهآ .

.♪
.♪
.♪

نزلت من الدرج بخطوآت متوآزنه وعيونهآ تدور بالمكآن ..وقفت على آخر درجة وهي تسمع صوت بالصآلة ينادي عليهآ ..تحركت بخطوآت سريعه صوب فهد إلي جآلس وهي تقول : هلآ.

رفع عيونه وثبتهآ عليهآ لـ ثوآني وبعد قآل : تعالي اجلسي .

رفعت يدهآ وهي ترجع خصلآت من شعرهآ ورآ اذنهآ وتقول ببراءة : ليش.

تكلم ببرود وعيونه على التلفزيون : اجلسي يافجر.

تحركت بخطوآت وجلست على اقرب كنبة :طيب جلست.

عدل جلسته وقدم جسمه لي قدآم وعيونه عليهآ ..تكلم بكل برود : ابغى اسأل ..انتي مو صديقاتك بنت محمد الــ و بنت خالد الــ ..صح ولآ .

دق قلبهآ وهي تنآظره ..تكلمت ببرآءة : ايه .

رفع يده وحك دقنه وهو يقول : طيب عندك غيرهم .

رمشت وعيونهآ عليه ..هو وش سآلفته اليوم ,,
وش فيه ..مآعمره سأل عن صديقآتهآ ,,

اجل الحييين لييش يسأل..؟
همست بتوتر وهي تقول : ايه ..لآ ..!

رفع حآجبه وبكل برود تخآلطه حده قال: ايه او لآ .

جمـــدت مكآنها من نبرته ,,
مآعرفت وش ترد عليه بس لآزم تقول له ,,

بلعت ريقهآ وهي تقول : ايه .

فتح فمه ورجع سكره وهو يسمع صوت عناد يقول : السلآم عليكم .

عدل جلسته وحول نظرآته على عناد بكل برود : وعليكم والسلآم .

جلس على كنبة منفرده وهو يقول : فجور قومي جيبي مويه .

نآظرت فهد ورجعت نظرآتهآ على أخوهآ وهي توقف : طيب .

ابتعدت عنهم وكلهآ اسئله واستغراب من فهد ..نآظرهآ عنآد لين ما اختفت ..هو مو عآجبة الحآل ,,
رغم انه يثق في فهد أكثر من نفسه ,,

بس هي اخته وخلآص صآرت كبيرة مو صغيرة,,
مآيصير تجلس اكثر من كذآ ,,

لآزم يرجع يفتح الموضوع من أم فهد للمرة الثآنية ؟؟
البنت بدت تكبر الحين بسن 15 وكم شهر وتكون 16 ,

مآيصير تجلس عندهم ..حتى لو كآن فهد يعتبرهآ أخته ..بس هو مو أخوهآ عشان تكشف عليه ..أو تتكلم معه .

نآظر بفهد وقآل : فهد ممكن تقول لي خآلتي ابغى اختي تطلع معي لي الشقه إلي استأجرتها .

قال بعد صمت قصير : انت تعرف رائيها بالموضوع.

رفع حآجب و قال بصوت متذمر : بس انا ابغى اختي يافهد تطلع معي ..البنت كبرت ما يصير تكشف عليك ..فهد اعذرني بس هذا إلي لآزم يصير ..حتى لو كانت متربيه بينكم بس مو أختكم .

هز راسه من غير لآ يتكلم .. ثُــوآني و قآل بعمق : ان شاء الله بكلمهآ يا عناد.

ابتسم عناد وهو يقول : ان شاء الله ترضى .

سكت وما رد عليه وهو يفكر بموضوع شاغل باله أكثر من موضوع عناد.

.♪
.♪
.♪


الساعه 8 بالليل ...!

عقد حوآجبه وهو ينآظر فيهآ بكل توتر ..هذي وش تقول لييش سوت كذآ .

بانت فرجه بين شفآيفه من الصدمه وهو يقول : يمه .

صرخت فيه بحده وعيونهآ عليه : لآ تقول لي يمه يا غبي ..انت بتسوي لي فيهآ رجآل ..لآ يا حبيبي اصحى انا غاده مين انت عشآن تسوي كذآ.

وقف وهو يصرخ بصوت عآلي ..وكأنه نآسي إلي قدآمه امه مو أي احد : انتي لييش كذآ حرآم عليك .

صدت عنه وهي تقول ببرود : على العموم يا استاذ مشعل ابوك وصله العلم .

ضيق عيونه وبكل اصرآر قآل وكأنه يتحدآهآ بقرآره :......


بحفِظْ الرَحمَنْ
:
:
عٌطَنيِ الٌأماًنَ




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 183
قديم(ـة) 08-04-2013, 10:00 PM
صورة Golden Apple الرمزية
Golden Apple Golden Apple غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
11302798202 رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته...


نغم و فيصل.. المكالمة اللي سمعتها نغم كانت لفاتن بس فاتن من تكون؟
هي أكيد فهمته غلط.. تكون أخته أو أحد قريب له بس ما زوجته..^^..
لازم يفهمها الموضوع قبل ما يزيد كرهها له..


مسك و جاسم و نورة.. نورة إيش قالت لها؟ .. أكيد هي ما تريد لها غير
المشاكل.. بس ماني قادرة أتوقع بـ اللي قالته لها!!


ريان و الشايب.. و أنا معاه.. يمكن رويد اللي فيه حسد و عين.. ربي
يشفيه..^^..


ميار و منار و شوق.. كسروا في خاطري.. ربي يصبرهم على هالمصيبة..
بس بعد العزى هم وين بيروحوا.. معقولة يضلوا بالشقة لحالهم؟ و أبوهم
إيش راح يكون موقفه.. أحس مشعل له دور في حياتهم.. !


فهد و فجر.. فوز تريد تطيحها في المشاكل.. تبعد عنها يكون أحسن لها..
و ألحين هذا فهد ما نعرف إيش سمع منها.. ما أعرف بإيش يكون يفكر!!..
يمكن ألحين يصير يركز على حركاتها و كلامها.. يشوفها تصادق من و
تكلم من.. يلاحقها..!!


يعطيك العافية يا حبوبة على البارت..
بانتظارك..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 184
قديم(ـة) 09-04-2013, 12:24 AM
البنت الوحيده البنت الوحيده غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


الله يعطيك الف عافيه على البااارت


اتوقع مشعل راح يتزوج شوق



وفهد راح يعرف سالفة فجر وام فهد ماراح توافق انا فجر تروح مع عناد للشقه



وجاسم راح يطلق نوووره


يسلموووووا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 185
قديم(ـة) 09-04-2013, 02:00 PM
صورة أمــــل الرمزية
أمــــل أمــــل غير متصل
خسَرتْ أغّلَى سنِيّنْ العُمر أدَورّ بَعضِي المَفقُود
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


مسائك شذى الورد
يعطيك العافيه ثرثرة رائعه

مسك وجاسم ونوره
طبيعي اللي تشوفينه والبرود والجمود من ناحيته لاتنسين انت كنتي زوجة اخوه وعارف مقدار الحب اللي كان بينكم
هو متعود على الصد عشان كذا ارتاح لما شافك صاده عنه
ولا حاول يخطو اي خطوه تقربكم لبعض شكل ما راح يقرب بينكم الا الجده اذا غصبته عليك زي ما غصبته على الزواج منك وجيبتك عندها
نوره أكيد قالت لك عن اللي صار بينك وبين فارس قبل الزواج ودخوله بك في فترة الملكه
تبي تبين لك انك مفصوحه بينهم وان جاسم مأخذك عشان جدته بس

فجر
لازم احد يتدخل عشان ينقذك قبل ماتتورطين في شئ أكبر
خوف فهد عليك طبيعي هو حاس انك أمانه عنده
كلام عناد صحيح لازم البنت ماعاد تكشف على فهد هي كبرت بس بعد اذا راحت مع أخوها راح تقل الرقابه عليها خاصه ان عناد شغله يتطلب منه يكون برى البيت كثير
ف فهد ملزوم يحل كل شئ قبل ماتروح عند أخوها

شوق وخواتها
الله يلوم اللي يلومكم مافيه شئ أكبر من فقد الام ماحد يعوض وجودها ابد

غاده
وش ناويه عليه ذا العقرب ولا بعد قايله لأبو مشعل ومنتهي الموضوع بالنسبه لها
ومشعل بيسكت والا بيكون له راي ثاني

ريان
كلام الشايب صحيح اخوك مافيه الا عين وحسد من أصدقائه بسبب العيشه اللي هو عايشه
وهم يشوف ان من حقهم يعيشون زي وش معنى هو
نسوا ان ربهم اللي يقسم الأرزاق
دمتي مبدعه


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 186
قديم(ـة) 15-04-2013, 06:04 PM
صورة jana... الرمزية
jana... jana... غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


مرحبـــــــــــــــــــــاً
شكرا كتير كان بارات روعة ^_^
يا الله شو صدموني مسك وجاسم شو هل برود هاده حياتهم ما راح تكون طبيعية ابدا ، ونورة هاي بتقهر متى راح يتركها ؟؟

شكله فهد سمع شي خطير ... ووعلى الاغلب اكيد راح يتزوجها ؟؟؟

غادة السحلية بكرها ... وريت سم يسمها بلكي شو شريرة ....
ريان ما شاف مرة تانية هديك البنت معقول ما الها دور ...


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 187
قديم(ـة) 22-04-2013, 03:38 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها golden apple مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته...


نغم و فيصل.. المكالمة اللي سمعتها نغم كانت لفاتن بس فاتن من تكون؟
هي أكيد فهمته غلط.. تكون أخته أو أحد قريب له بس ما زوجته..^^..
لازم يفهمها الموضوع قبل ما يزيد كرهها له..


مسك و جاسم و نورة.. نورة إيش قالت لها؟ .. أكيد هي ما تريد لها غير
المشاكل.. بس ماني قادرة أتوقع بـ اللي قالته لها!!


ريان و الشايب.. و أنا معاه.. يمكن رويد اللي فيه حسد و عين.. ربي
يشفيه..^^..


ميار و منار و شوق.. كسروا في خاطري.. ربي يصبرهم على هالمصيبة..
بس بعد العزى هم وين بيروحوا.. معقولة يضلوا بالشقة لحالهم؟ و أبوهم
إيش راح يكون موقفه.. أحس مشعل له دور في حياتهم.. !


فهد و فجر.. فوز تريد تطيحها في المشاكل.. تبعد عنها يكون أحسن لها..
و ألحين هذا فهد ما نعرف إيش سمع منها.. ما أعرف بإيش يكون يفكر!!..
يمكن ألحين يصير يركز على حركاتها و كلامها.. يشوفها تصادق من و
تكلم من.. يلاحقها..!!


يعطيك العافية يا حبوبة على البارت..
بانتظارك..
وعليكم والسلآم ورحمة الله وبركآته .
هلآ والله بتفآحه منورة الصفحه .

توفعآتك كثير تعجبني ..

نغم وفيصل والمكآلمة ...يمكن هي فآهمه غلط ..رآح نعرف مع الآحدآث.

مسك ونورة وجآسم ..كلمة نورة في البآرت رآح تنكشف مع البآرتات القآدمه مو الحين ^^

ريان والشايب وكلآمه عن رويد بنعرف وش في رويد في البارت الجآي.
فجر فهد فوز ..فهد بيسكت عن إلي سمعه ..فجر وش بيصير بينهآ هي وفوز ^^

شوق وميار منار ..حيآتهم بتتغير وش بيصير عليهم .

كوني بالقرب عسولة .
ودي لك .


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 188
قديم(ـة) 22-04-2013, 03:48 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أمــــل مشاهدة المشاركة
مسائك شذى الورد
يعطيك العافيه ثرثرة رائعه

مسك وجاسم ونوره
طبيعي اللي تشوفينه والبرود والجمود من ناحيته لاتنسين انت كنتي زوجة اخوه وعارف مقدار الحب اللي كان بينكم
هو متعود على الصد عشان كذا ارتاح لما شافك صاده عنه
ولا حاول يخطو اي خطوه تقربكم لبعض شكل ما راح يقرب بينكم الا الجده اذا غصبته عليك زي ما غصبته على الزواج منك وجيبتك عندها
نوره أكيد قالت لك عن اللي صار بينك وبين فارس قبل الزواج ودخوله بك في فترة الملكه
تبي تبين لك انك مفصوحه بينهم وان جاسم مأخذك عشان جدته بس

فجر
لازم احد يتدخل عشان ينقذك قبل ماتتورطين في شئ أكبر
خوف فهد عليك طبيعي هو حاس انك أمانه عنده
كلام عناد صحيح لازم البنت ماعاد تكشف على فهد هي كبرت بس بعد اذا راحت مع أخوها راح تقل الرقابه عليها خاصه ان عناد شغله يتطلب منه يكون برى البيت كثير
ف فهد ملزوم يحل كل شئ قبل ماتروح عند أخوها

شوق وخواتها
الله يلوم اللي يلومكم مافيه شئ أكبر من فقد الام ماحد يعوض وجودها ابد

غاده
وش ناويه عليه ذا العقرب ولا بعد قايله لأبو مشعل ومنتهي الموضوع بالنسبه لها
ومشعل بيسكت والا بيكون له راي ثاني

ريان
كلام الشايب صحيح اخوك مافيه الا عين وحسد من أصدقائه بسبب العيشه اللي هو عايشه
وهم يشوف ان من حقهم يعيشون زي وش معنى هو
نسوا ان ربهم اللي يقسم الأرزاق
دمتي مبدعه
مسائك سعآده ورآحه أمولة ..
الله يعافيك يالغلا..
جاسم ومسك ..معقولة رآح تكون حيآتهم بارده ..يمكن على قولك الجده تقربهم ..أو
يمكن جآسم يطفش من البرود إلي عايش فيه ..نورة وكلآمهآ لي مسك رآح يتوضح لكم^^

فجر ..مثلهآ مثل أي بنت على نياتهآ ماتدري وش رآح يصير فيهآ..تورطهآ مع الشلة الفآسده
وش رآح يصير عليهآ..بتنسحب منهم ولآ بتتورط معهم .
فهد شي طبيعي يخآف عليهآ وهي وحده من أهله ..بس رآح يسكت ولآ بيكون له دور .
عنآد طبيعي يبعد اخته عن ولد عمه حتى لو كانت عايشه معهم من زمآن .

شوق وخوآتهآ وش بيصير عليهم ..

غاده بتعرفون وش رآح تسوي مع البارتات رآح يكون لهآ دور ^^
ريان كلآم الشايب صح ..رآح يساعد أخوه وبنعرف وش في رويد ..وليش حآلته كذآ^^

لآخلآ ولآعدم يالغلا .
ودي لك.


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها jana... مشاهدة المشاركة
مرحبـــــــــــــــــــــاً
شكرا كتير كان بارات روعة ^_^
يا الله شو صدموني مسك وجاسم شو هل برود هاده حياتهم ما راح تكون طبيعية ابدا ، ونورة هاي بتقهر متى راح يتركها ؟؟

شكله فهد سمع شي خطير ... ووعلى الاغلب اكيد راح يتزوجها ؟؟؟

غادة السحلية بكرها ... وريت سم يسمها بلكي شو شريرة ....
ريان ما شاف مرة تانية هديك البنت معقول ما الها دور ...
أهلين وسهلين عسولة .
العفو ياعسل إنتي الآروع .
مسك وجاسم وحيآتهم بتعرفون كيف بتتغير شوي شوي ^^
فهد إلي سمعه رآح يخليه حريص على بنت عمه ..بس وش رآح يصر.
ههههههههههه وش فيك على غاده ..بنعرف وش بيصير معهآ هي والبنات .
ريان ..يمكن البنت ذيك مالهآ دور بحيآته ^^

ودي لك يالغلا .


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 189
قديم(ـة) 22-04-2013, 03:51 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها البنت الوحيده مشاهدة المشاركة
الله يعطيك الف عافيه على البااارت


اتوقع مشعل راح يتزوج شوق



وفهد راح يعرف سالفة فجر وام فهد ماراح توافق انا فجر تروح مع عناد للشقه



وجاسم راح يطلق نوووره


يسلموووووا
الله يعافيك عسولة ..
توقعآتك ..يمكن مآيتزوجهآ رآح تعرفي وش بيصير.
فهد وش بيسوي ..وعناد أم فهد مآلهآ حق تمنعه يأخذ أخته.
جآسم يمكن ما يطلق زوجته ^^

الله يسلمك يالغلا .
ودي لك.


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 190
قديم(ـة) 22-04-2013, 03:54 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


شوي وبينزل البارت

مع كل الآمنيات بقرأه ممتعه



.
.
.




لااله الاالله


روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ

الوسوم
..بقلمي , الثآلثة , الثرثرةَ , رصيفَ , روآيتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثالثة : فديت جناني إذا كان بمزاجي وعنادي/ كاملة حايستهم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1381 13-08-2019 06:05 AM
روايتي الثالثة : أنا لامن نويت أعشق أعشقك لو تروح أميال لكن لا نويت الصد صدقني لو إنك بحضني تتعب ما تلاقيني / كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1543 06-04-2019 09:06 PM
روايتي الثالثة : أحب أعشق و أحب أخون و أحب ألعب على الحبلين , كامله متلثمهـ بشماغ أخوي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 453 07-12-2014 03:05 PM
روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور شمس ورى الغيم أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 51 22-12-2012 02:17 AM
روايتي الثالثة : و اللي يسلمكم كافي ذل و إهانة مشاعل وكلي مشاعر ارشيف غرام 1 17-03-2011 03:26 AM

الساعة الآن +3: 02:56 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1