غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 81
قديم(ـة) 17-02-2013, 07:21 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


شوي وبينزل البارت

مع كل الآمنيات بقرأه ممتعه

.
.
.


لااله الاالله


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 82
قديم(ـة) 17-02-2013, 07:22 PM
plm plm غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


بنتظــــآررررركك غغلآآييَ ...

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 83
قديم(ـة) 17-02-2013, 09:14 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها semo _' مشاهدة المشاركة
بنتظــــآررررركك غغلآآييَ ...
كوني بالقرب يالغلا..
ودي لك.


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 84
قديم(ـة) 17-02-2013, 09:39 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ




صباحكم / مساؤكمُ رضا الرّحمن
ونسماتُ السّكينة تهبّ عليكمُ منْ كلّ جانبٍ تغْمركمُ كالمَطر ...


على رصيفَ الثرثرةَ : موعدُ بدون لقاءَ \ عٌطَنيِ الٌأماًنَ

.♪
.♪
.♪

♬ ♪ الثرثرةَ آلرآبعهٌ ♬ ♪



الساعة 1 الظهر.

خارج الرياض ....

رفع يده ورجع طرف غترته لي ورا كتفه ..ضيق عيونه ورفع رآسه لي السماء ...الجوا غيوم ويمكن بأي لحظه ينزل المطر ...مد يده وسكر باب سيآرته ...تحرك بخطوآت دخل لي الحوش وسكر الباب ورآه ... تحرك نآحية باب المدخل بنفس الخطوآت ..ارتفع حاجبة وهو يسمع أصوات ..عقد حوآجبه لما وصلت له تمتمات قدر يفهم منهآ أو توضح له الموضوع ...هز رآسه بضيق ودخل .. وقفت خطوآته بعد ما بدت تتثـآقل وعيونه لآ ارآديـآ تنتقل ..ضيق عيونه أكثر وبحده : وش فيكم .

نآظرت فيه بملل ورجعت نظرآتهآ على اسيل وهي تقول : لو سمحت جاسم ..انت لما قلت لي بتسكن عند جدتك ما قلت شي ..<<ميلت وقفتها وبسخريه كملت كلامهآ >> بس ما قلت لي ان عمتك راح ترجع مطلقه.

صرخ بحده : نوره احترمي نفسك لا يصير لك شي ما يعجبك.

تأففت بضيق : أوفف عيشه تقصر العمر ..<<تحركت مبتعدة عنهم بخطوآت سريعة ..>>
حآول يمسك أعصآبه لا يلحق عليهآ... غمض عيونه بقوه و استغفر ربه...مو عآرف يتصرف معآهآ ومع حركآتهآ ألي ترفع ضغطه ..وكم مره يحآول يمسك أعصابه عشان ما يغلط عليهآ...فتح عيونه ونآظر اسيل ألي سرحآنه ...يدري أن زوجته جرحتهآ ومتأكد ... طلع هوآ قوي من فمه ...تقدم منهآ بملل ..جلس بقربهآ ...يبغى يتكلم معهآ ...رفع يده ومررهآ على دقنه وهو يقول : اسيل .

ارتجفت شفآيفهآ و حست بعصره بدآخلهآ وهي تقول : مو وقت الكلام الحين .
وقفت على طول صعدت لـ غرفتها و هي تجر خطوآتها جر.

نزل نظرآته للأرض... هُو طول عمره عايش بهالبرود اصلا .. لكنه يحسه ها لمره غير..!
سمع صوت جدته وهي تقول : جاسم .

رفع نظرآته عليهآ ..وقف وتقدم لهآ..لف يده على اكتفهآ وضمهآ له وهو يبوس رآسهآ : هلا يمه .
عقدته حوآجبهآ بضيق على حال ولد ولدهآ ...قربوا من الكنبة وجلسوآ عليهآ : يمه جاسم بغيتك بموضوع .

رفع يده وسحب غترته ورماها جنبة : هلا يمه أمري .

نآظرت فيه وهي تقول : يمه حالك مو عآجبني ..احسك مو مرتاح مع بنت هالناس...اسمع ياولد حسين انا بخطب لك.

قآطعه وبصوت هادي : يمه تكفين ..لا تورطيني مرة ثانية يكفي ألي عندي.

نآظرت فيه وبحده : أنا بخطب لك ارملة فارس ولد عمك.

رفـع حوآجبه بذهُول .. فرجة صغيره بآنت بين شفاهه وهو يرمش بـصدمة غير متُوقعة بتآتـاً :يمه وش تقولي .

كملت كلامهآ من غير اهتمآم : راح اكلم عمك فارس ونحدد يوم نخطب البنت .
نزل رآسه بضيق من غير ما يقول شي ..هو عارف ان جدته اذا اصرت على شي لازم يصير .

.♪
.♪
.♪

الرياض ..

نزل فنجآن القهوة بهدوء ..مو قادر يستوعب كلامهآ ...رفع نظرآته لهآ : طيب وانتي وش رايك.
ميلت رآسهآ وبضيق همست : ما ودي بالزواج يكفي المرة الاولى...أنا جرب تحضي مره وبعدهآ خلاص.

ضيق عيونه وهو يقول : وش بتقول لهآ.

زفرت وبملل : سعاد صديقتي وراح تفهمني ..بقول ما في نصيب وانتهي الموضوع.

هز رآسه وغير الموضوع : طيب انا ابغى اخطب.

ارتسمت على شفآيفهآ ابتسامه وهي تقول بفرحه : صدق وليد.

ابتسم لهآ بهدوء: صدق ...بس اختاري لي وحده محترمه وبنت ناس مو مهم الجمال .

غمزت له : وش رايك بسعاد.

عقد حوآجبه : اخت عبد العزيز.

هزت رآسهآ : ايه سعاد صديقتي ماشاء الله عليهآ ما راح تلقى مثلهآ.

نآظر فيهآ وهو يقول : وتتوقعي راح توافق .

قآطعته وهي تقول : ان شاء الله بتوافق ..انت قولي تم وانا بكلمهآ.

وقف وفي رآسه شي لازم يسويه : على راحتك متى ما تبغي كلميهآ .

وقفت معاه وهي تقول : خلاص بكرة ان شاء الله اقول لهآ.

تحرك بخطوآت متوآزنه وهو يقول : يلا انا طالع تأمري على شي .

نغم بهدوء : لا سلامتك.

طلع وهو ناوي على شي ..أفكآر كثيرة تجمعت في رآسه .!!

.♪
.♪
.♪

الساعة 9:33 بالليل

سحبت عبآتهآ ولبستهآ بهدوء ...تحركت بخطوآت متوآزنه وهي تعدل الطرحة ..نآظرت صديقتهآ ألي قالت : شوق انتظري شوي الحين السايق يجي واوصلك بطريقي.

عدلت نقآبهآ وهي تقول : مشكوره عمري ..بس البيت قريب .

هزت رآسهآ بتفهم ..هي تدري ان شوق ما تحب تختلط بأحد :على رآحتك.

تحركت بخطوآت طالعه من المشغل ألي تشتغل فيه ...تحمد الله أن صاحبة المشغل تقدر ظروفها وما تضغط عليهآ...حست برعشه بجسمهآ ..كل ما طلعت لي الشارع تحس قلبهآ يدق بسرعة من الخوف ..حركة عدسة عيونهآ بكل مكآن وهي تسمي بالله ..الشارع فآضي ألا من صوت السيآرات ...شدة على قبضة يدهآ وعيونهآ تدور بكل مكآن ..تنفست بعمق وقت وصلت باب عمآرتهم ...دخلت وطآحت نظرآتهآ على شقة أبوهآ ألي بدور الاول ..هي تدري بأبوها مسافر مع عروسته الجديدة ...ابتسمت بسخرية تحسه شايب عايش دور المرآهق ..تحركت صاعده الدرج بهدوء ..حست بجسمهآ تجمد وبروده سكنت ضلوعهآ...ضمة شنطتهآ لي صدرهآ بقوة وهي تشوفه نآزل الدرج بخطوآت سريعه شوي ويصدم فيهآ...بلعت ريقهآ ولصقت بالجدآر .

وقف و نآظر بعيونهآ ألي تغطيهآ الطرحة .. لـ ثوآني .. جمد ولآ قال شي ..بعدهآ حرك شفآيفه وبصوت طبيعي قال : معليش أختي ..<<ابعد عنهآ وكمل كلامه >> تفضلي .

تحركت بسرعه وتعدته من غير ما تقول شي ..كل همهآ توصل شقتهم ..فتحت شنطتهآ وطلعت مفتآح الشقه ويدهآ ترجف ..مو أول مره تحط بها لموقف مع السكان ...حركة المفتاح وفتحت الباب ودخلت ...سكرت الباب ورآهآ وسندت ظهرهآ عليه ... بعـدهآ تنفست بعمق تهدي دقات قلبهآ..رفعت يدهآ وسحبت نقآبهآ والطرحة ..ابتعدت عن الباب وعيونه تدور بالصآلة ...فسخت عباتها ورمتهآ على الكنبة ..صدت على صوت امهآ وهي تقول : يمه شوق جيتي .

ابتسمت لهآ : ايه يمه .

قربت منهآ وهي تقول بحنان : اقرب لك شي تأكليه .

هزت رآسهآ وتحركت للحمام (اكرمكم الله ) : ياليت يمه ..والله جوعانة.

تحركت للمطبخ جهزت العشى لي بنتها تدري فيهآ طول اليوم واقفه على رجلها بالمشغل ..خرجت وحطته على الطاولة بالصالة ..ابتسمت لي بنتهآ وهي تشوفهآ طالعه من الحمام والمنشفة بيدهآ .
قربت شوق وجلست جنبهآ ...مدت يدهآ وسحبت الملعقة وهي تقول : يمه ابوي اتصل .

هزة رآسهآ بحسره : لا يمه .

تنهدت وغيرت الموضوع : طيب بعد بكره بتحضري عرس ولد ام ناصر .

نآظرت بنتهآ بهدوء : ما ادري .

شوق بهدوء : يمه اذا قدرتي احضري حتى أنا بحضر أن شاء الله.

أم شوق : انتي تدري ان ناصر كان خاطبك له ابع شهور ..وابوك هو ألي خرب كل شي ..الصراحة منحرجه من أم ناصر.

شوق بنفس النبرة : الولد وأخذ نصيبه وبعد بكره عرسه ..الله ما كتبني من نصيبه ما فيهآ احراج ولا شي ..نروح نقوم بالواجب وانتهى الموضوع.

أم شوق وقفت وهي تقول : خير ان شاء الله.؟؟

نآظرت الأكل لي فترة ..وبعدهآ نزلت الملعقه بهدوء نفسهآ انسدت ...افكآرهآ ملخبطه حيييل..!!
مو عآرفه وش تسوي ... غصت بعبرة ،,,تحس نفسهآ مسؤوله عن كل شي حتى ابسط الاشياء ...!!

.♪
.♪
.♪

الاربعاء .

الساعة 9 الصباح ..

بأحد مدارس الرياض...

ركضت بخطوآت سريعة لين الفصل ...دفت الباب وهي تقول بصرآخ : بنات استاذه رماح غايبه.
تعالت أصوات الطالبات بفرحه عندهم حصه فاضيه ..صدت ونآظرت صديقتهآ وهي تقول : فجر تبغي معي .
نزلت القلم على الدفتر وهي تقول : وين .

مررت أناملها على شعرهآ بخفه : بروح أخذ لي مويه عطشانة .

فجر هزت رآسهآ وهي تدخل أغراضهآ بشنطتهآ : لا ما راح انزل بس خوذي لي مويه معك.
وقفت تحركت طالعه : ان شاء الله .

مدت يدهآ ولمت كتبهآ بهدوء وهي تسمع سواليف البنآت وأصواتهم المتفرقة ...لفت على وراء وهي تسمع صوت يناديهآ " فجر" ..ابتسمت بهدوء وقلبهآ يدق ما تدري ليش ما ترتاح لي هذي الشلة : هلا فوز.

ميلت رآسهآ بدلع وهي تلعب بخصله من شعرهآ : تعالي سوالفي معنا دامك لي وحدك.
انحرجت تردهآ ..ها لبنت صار لهآ فتره تصر عليهآ تجلس معهآ بس صديقتهآ سماح ترفض وتقول اخلاقهآ مو تمام ..وقفت بخطوآت متثاقله وتقدمت منهم ..سحبت كرسي قريب وجلست بينهم ..

رفـعت رآسهآ على صوت وحده منهم "هدى " : تصدقون بنات شكلي بفسخ الخطوبة ..

صرخت وحده منهم وهي تقول : مجنونه انتي ..قسم با الله خطيبك يجنن.

رمشت بدلع وهي تقول بغرور: في احسن منه يتقدمون لي .

كـآنت عيونهآ تآيهه بينهم ...سوالفهم ما تحبهآ بس سكتت مجامله وبتقوم اول ما تجي سماح ..

نآظرتهآ فوز بطرف عينهآ وهي تقول : فجر انتي حبيتي من قبل .

حست بالجو حآر ...ما قد عمرهآ احد تكلم معهآ بالمواضيع هذي ..همست ببراءة : لا .

رفعت فوز حاجبهآ باستغراب : من جد ما قد حبيتي .

بلعت ريقهآ ..وعيونهآ بعيون فوز ..هي وش لهآ فيهم ..ليش جت عندهم ..بنفس النبرة همست : لا والله .

فوز همست وهي تقول بأستهزآء وآضح : وش فيك خايفة ...ليكون بأكلك هو سؤال حبيت اعرف.
ضحكوا شلتهآ ألي تتكون من خمس طالبات ...وحده منهم قالت بسخرية : شكلك بيبي ما تعرفي شي .

تضايقت منهم ومن كلامهم ..رفعت عيونهآ وطاحت على "سماح " ألي دآخله الفصل ..وقفت وهي تقول : عن اذنكم .

ابتعدت عنهم وقلبهآ يدق ..ما تدري هو ,,خوف ,,خجل ..ما تدري بالضبط ..!!
قربت من سماح ألي قالت : فجر وش عندك ..عند الشله ألي وراء.

همست ببراء وضيق : ما في شي بس نادتني فوز ورحت جلست معهم.

زفرت سماح وعيونهآ على فوز ألي تنآظرهم وتبتسم لهآ: خلاص... بس ثاني مرة لا تروحي لهم ترآهم معروفين بالمدرسة من سمعتهم الله يستر علينآ.

صدت تنآظرهم ورجعت نظرآتهآ على سماح ولين الحين سؤال فوز بذهنها : ان شاء الله ..

سماح سحبت كتاب الانجليزي وهي تقول : امشي معي بروح عند استاذة مروى .
تحركت معاهآ من غير ما تقول شي ...

.♪
.♪
.♪


تـــــــــــــــــابــــــــــــــــع


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 85
قديم(ـة) 17-02-2013, 09:59 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ




بنفس التوقيت ..

نآظر أخوه ألي ساكت ما تكلم من وقت ما دخل وهو كذا ..زفر بضيق يحس نفسه مخنوق ما يدري وش فيه ...حرك عدسة عيونه على جوآله ألي يرن بصوت عالي ..مد يده وسحبه ..نآظر الشاشه لي فترة ودقآت قلبه تزيد ..هو يدري ان في شي ...!!

ضغط الزر الاخضر ورفعه لي اذنه وهو يقول : هلا ..الحمد الله ...<<عقد حوآجبه اكثر وهو يقول >> ايه ما وراي شي ..خلاص تم ..مع السلامة ..

نزل جوآله وهو يفكر ..معقولة يكون فيهآ شي ..ما عجبه طريقة كلام أخوهآ له ..تنهدت بصوت مسموع .

نآظره ريان وهو يقول : عسى ماشر.

هز رآسه : لا ما في شي.

ريان بهدوء : الله يعين .

فيصل عدل جلسته وضيق عيونه أكثر وهو يقول بجديه : ريان .

ريان بنفس النبرة : هلا .

تنهد وهو يقول : ابغاك تمسك قسم المحاسبة بالشركة .

نآظره لي فترة مو عآرف وش يقول : بس انا.

قآطعه بجدية وهو عآرف اخوه وش راح يقول : ريان احنا محتاجين خبرتك ما تبغى توقف معنا ..
ريان :ما ادري .<<سكتت مو عآرف وش يقول >>.

فيصل نآظر فيه بتمعن وقال بحسم : ياليت تشرفنا بكرة الشركة ..<<وقف وتحرك بخطوآت سريعة مبتعد.

رمش رمشة .. رمشتين ، ثلآث ..!!
و للحين مو مستوعب ..كلام فيصل... اصراره على رجوعه للشركة ألي تركهآ من يوم ما صار علية الحادث .

نزل رآسه ونآظر رجولة لي فترة وهو يفكر ..معقولة يرجع مثل أول ..!!
يرجع لطبيعته وعملة ألي يعشقه ...سفرآته وطلعاته ..بس كل شي من هذا تلاشي بعد ما فقد زوجته وولده ألي ما كمل شهرين ...زفر بضيق والدموع بعيونه .

.♪
.♪
.♪

الرياض ..

الساعه 8 بالليل....!

نآظرت أختهآ لي فترة وهي ترتب الفناجين بالصينية ..ابتسمت وهي تقول : تصدقي مسك وحشوني التؤم احس البيت من دونهم فاضي .

ضحكت مسك وهي تقول : هذا وهم مزعجينك بصرآخهم ..

همست بحب : الله يحفظهم .

مسك : آآمين ..<<كملت كلامهآ بمزح >> راح تفقدينهم اليوم وبكرة والجمعة العصر ان شاء الله وهم عندك.

سحبت ترمس القهوة وهي تقول : بيروحوا قرية ابوهم.

مسك بهدوء : ايه جدهم بيأخذهم عند جدت أبوهم .

رنا : آها ..طيب يلا الحقيني البنات منتظرين الحين بالمجلس تلاقيهم ..

هزة رآسهآ من غير ما تقول شي وهي ترتب الاغراض ..أختهآ عزمة صديقاتها ألي بالجامعة ...وفجر راحت لي أخوالهآ بتجلس عندهم والخميس العصر ترجع .

طلعت من المطبخ وتوجهت لي الصالة الدآخلية ...رسمت على وجهآ ابتسامه ناعمة ودخلت ...حآولت تندمج مع سوالف البنات وتنسى ضيقهآ .

ابتسمت وهي تسمع صديقة أختهآ تقول : مسك وين أولادك.

ابتسمت اكثر وهي تقول: عند جدهم .<<وقفت وطلعت بهدوء ..عشان يأخذوا راحتهم >>.
تحركت بخطوآت متثآقلة وصعدت فوق ...زفرت بضيق ...قربت من غرفة أخوهآ ونآظرت الباب لي فترة ...مدت يدهآ بتردد وهي تسمع صوت دآخلهآ..دقت الباب ودخلت وقت ما سمعته يقول " ادخل".
فتحت الباب ومالت علية ..ودهآ تجلس معه تتكلم معه تحس بحنانه مثل قبل ..همست بوجع : ممكن اتكلم معك.

تم ينآظرها ثوآني بعدها رد نظره للجوال ألي بيده من غير ما يقول شي .

دخلت وسكرت الباب وراهآ ..تقدمت منه وجلس على طرف السرير وبصوت فيه رجفه : فهد.

نآظرها ببرود نظرة طويلة بعدها صد وهو يقول: نعم.

بلعت ريقها وهي خايفة انه يلف ويعطيها ذيك النظرة الكريهة المرعبة..بتردد همست ودموعهآ تجمعت بعيونهآ : ليش تعاملني كذا ...ليش تحسسني بالذنب مع انه مر فترة طويله على إلي صار ..!!

نزل جوآله جنبة من غير ما يقول شي .. لـ ثوآني ابتسـم بسخريه : اذا ما عندك شي ثاني اطلعي ..

عضت على شفتها الفوق وهي تقول بعد صمت : تكفى ياخوي ما لي غيرك ..سامحني على غلطتي ..<< نزلت دموعهآ ورجفه سرت بجسمهآ ...كملت كلامهآ بوجع.. مكسوووره >> ما كنت ادري وش راح يصير ..أنــــــــا أنـــــــــــا.

سكتت مو عآرف تقوله شي ..حست بثقل ,,لسآنه ما قدرت تنطق بشي .. وهي تحس بفقدآن الحيلة...شهقت بألم موجوع ... ما يعرف ناااار قلبها ولا أحساسهآ بأنهآ بقآيآ انثى محطمه ..رمتهآ اموآج الحيآه على رصيف الانتظآر.. ؟؟

فتح فمه يبي يقول لها ولو كملة وحده...!!
كلمة وحده تبرد نآرهآ ..بس يحس نفسه عآجز عن موآساتها ..؟؟
رد سكر فمه و هز رآسه بأستهزآء .. مستحيل اصلا يقدر يقول شي .. مستحيل !

غلطت غلطه وتتحمل العقآب ..بس لي متى راح يستمر هالعقاب ..هي أنثى يكفى ألي جاهآ من وجع حطمهآ ...كل يوم يشوفهآ تذوب قدآم عيونه ..بس الكلام ألي كان يسمعه عنهآ خل قلبه قآسي عليهآ ..كسرت ثقته فيهآ ..؟؟

رفعت يدهآ ألي ترجف ومسحت دموعهآ وهي تقول : صدقني ما راح أزعل منك طول عمري ..<<رجف فكهآ وكملت كلامهآ >> انت أخوي وحيدي ..انت سندي يا فهد..

وقفت ونآظرته لي ثوآني وبعدهآ تحركت طآلعه من غرفته ..
غمض عيونه بقوة وهو يزم على شفايفه بقهر..؟

.♪
.♪
.♪


شيّ واحد بس ., هو اللي تغير !
صرت احبه حيل من يوم [ افترقنآ ]





نزلت بخطوآت متكاسلة ..ما تدري وش يبي اخوهآ منهآ ...تقدمت خطوة ورا خطوة لين وصلت الصآلة ..حركة عدسة عيونهآ وهي تقول : نعم ..وش تبغى ..!!

هز راسه من غير لآ يتكلم .. ثُــوآني و قآل بعمق من غير لآ يرمش ولآ يتحرك : تعالي ..

تحركت بخطوآتهآ الوآسعه لين صآرت بوسط الصآلة...صدت للجهة الثآنية من غير شعور ...سكتت وعيونهآ تتسع من الصدمة ... غمـضت عيونهآ لـ ثوآني بعدها فتحتها.. تبغى تتأكد انه حقيقه مو حلم ..!!
هو ليش هنا..؟؟!!
وش يبغى منهآ بعد كل ألي صآر و بعدين في شي مو فآهمته..؟؟


زآدت دقآت قلبهآ بعنف...انشلت خلايآ جسمهآ ... بعدت عيونها عنه بسرعه وهي تحس بآحسآس الموجوع .... بلعت ريقهآ بآلم وعيونهآ على أخوهآ ألي ينآظرهآ بهدوء ...همست بصوت موجوع حيييييييل :......


بحفِظْ الرَحمَنْ
:
:
عٌطَنيِ الٌأماًنَ





تعديل عطني الأمان بحياتك; بتاريخ 17-02-2013 الساعة 10:17 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 86
قديم(ـة) 17-02-2013, 10:05 PM
صورة عطني الأمان بحياتك الرمزية
عطني الأمان بحياتك عطني الأمان بحياتك غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


انتظروني بالثرثرة الخامسة راح توضح لكم اشياء ..وان شاء الله تكون طويله .

ودي لكم..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 87
قديم(ـة) 17-02-2013, 11:42 PM
plm plm غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


السلاآم عليككم ورحمةة الله

يَ ههههلا والله

بآآآآآآرت جمممميل غلاآييَ سلمممت انمآلكك يآ الغلاآ ،...

نغغم فيصل/ الله يستر ايش راح يسير في البآرت الجآي ومتأكدة انها راح ترفضض وبشدةة انها ترجع لـ فيصصل وهو ككممآن يستآههل ليش كآن يعآاملها كذا ؟!


رويد / فققققدتهه في هإلبآرتت ><
هههههههههههههههههههههههههههههههههههہ ^^

مسك : للحين ما قدررت اعرفف سبب صصد فههد عنههآ +_+

جآسم / يممممكن تكووون مسككَ :(

شوق / الله يستتتر ان شآءء توضحين لنا اشيآءء لها عشآن نقدر نتوقع ><


دممتي بودد غآليتي ...!

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 88
قديم(ـة) 18-02-2013, 12:16 AM
البنت الوحيده البنت الوحيده غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


الله يعطيك الف عافيه على البااارات


من جد روووووعه


يسلمووووووا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 89
قديم(ـة) 18-02-2013, 07:05 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


صباح الخير ....بارت حلو بس احسه اقصر من البارتات الي راحت .......وللان ماتوضح لنا شي جديد .....

نغم وفيصل

اعتقد انو اخوها رجعها لفيصل بدون ماياخذ رايها والا لما كان ناداها وهو موجود عندهم وهو عارف انو لو بياخذ رايها مستحيل توافق الي خلاه يسوي هالخطوة شوفة حالها وذبولها وتغيرها طول السنتين الي راحت ورفضها للي يتقدمو لها بدون ماتعطي نفسها مجال للتفكير

لكن نغم ماراح تكون الي خابرها فيصل لازم بترجع له الوجع مو بسهولة بتريحه وتبرد قلبه خليه يحس بمقدار الوجع الي تسبب فيه


مسك وجاسم وفهد

مسك كيف خيبت ثقة فهد هل كانت متهورة وساذجة من قبل وفارس كان صديق له وهي ماكانت نعم الزوجة له وفشلت اخوها والحادث الي راح فيه كان بسببها رمت كلمة من غير ماتراعي فارس وطلع من عندها وصار له الحادث وفهد كان شاهد على هالي صار .... اجل تستحق تغير فهد عليها لانو هالشي هو الي غيرها وبينفعها في المستقبل

اما زواجها من جاسم بيكون غصب عن الاثنين مسك علشان ترضي فهد الي ممكن يحط هالزواج شرط لرضاه عنها وعلشان تثبت له ندمها بتوافق وهي مو مقتنعة

وجاسم طبعا اجبار من جدته ويمكن من شوفته للتؤم بس كيف يبني حياة جديدة وعنده علة ماهي قليلة بالمشاكل المفروض دامه مو مرتاح معاها وماعنده عيال يربطوه فيها يطلقها قبل مايتزوج علشان يضمن راحته ....طول مانورة على ذمته مستحيل بيقدر يعيش كوييس ماادري ليش متمسك فيها اعتقد الزواج مافيه مجاملات وارضاء لخواطر الغير اذا كان هذا الي مصبره وهذا الي مكبر راس نوير بس زواجه بيكون درس لها وبيختار راحته بعدين وبينهيها من حياته


فجر

شكل هالبنت بتنحرف مع اني مو شايفة كلام بنات فاسدات ممكن بسهولة يخليها تمشي ورى كلامهم هي متربية ببيت محترم وماحد مقصر عليها علشان تنزل روس اهلها بالارض اتمنى انها هي الي تقدر على الفساد وتنتصر لانها نابتة ببيئة طيبة اجل شفايدة التربية الزينة اذا من كلام تافه بتتغير

هي شايفة كيف فهد معاقب مسك على غلطة مافيها سواد وجه اجل كيف هي لو غلطت بتخسر الكل مو بس اخوها لانها بتخرب سمعة الكل وبترمي تربية سنين علشان ترضي ناس مو متربية اعتقد رضا ربها اهم من رضا الناس اتمنى ماانصدم فيها لاني مو شايفة لها اي مبرر في حال مشت ورى فوز

مثل ماهم يبغو يجروها لطريقهم كان هي جرتهم لطريق الهداية ولا طريق الفساد اسهل من طريق التوبة والرجوع الي الله اتمنى هالنقطة يكون لها دور بالرواية تعزيز نقطة الفرق بين القرب من الله كيف يكون حصانة لللانسان المؤمن مثل الي يروحو يدرسو ببلد غير مسلم كيف يضلو محافظين على دينهم لانهم قريبين من ربهم من خلال البيئة النظيفة الي تربو فيها فجر ان شاء الله تكون اسم على مسمى


ريان

الي صار قضاء وقدر رب العباد يختبره فيه خلاص كافي دافن عمره بالاحزان يشغل نفسه بالدوام وبعدين يبني حياته من جديد الحياة ماوقفت على هالنقطة والموضوع صار له فترة خلاص الزوجة الجديدة والعيال بتنسيه حزنه


رويد

ماتوضح لنا اي شي جديد عنه بس واضح الي فيه سحر من الخدامة الله ياخذهم المصيبة يدعو انهم مسلمات وهم ماعرفو الاسلام لانهم لو يعرفوه ماسوو الحرام والمصايب كلها مااعتقد معاملة رويد تستحق الدخول بالنار علشانها اتمنى ماتطول المسألة ويكون عقاب الخدامة صارم مو مجرد تسفير لبلدها هذا هم يايذبحون العيال ويطلعو عقدهم فيهم يايستخدمون السحر الله لايبارك فيهم ولا في دولهم الي تاركة لهم الحبل على الغارب

في الانتظار

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 90
قديم(ـة) 18-02-2013, 11:23 AM
صورة Anaat Al R7eel الرمزية
Anaat Al R7eel Anaat Al R7eel غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انات جت .. ياللا وسعوا .. تراني غبت البارت اللي قبل ههههههههههههههه
بعدين يا عطعوطة البارت قصير جدا جدا .. بس حلو ^^
بنبدا بفجر الظاهر فوز ما بتحل عنها .. ويمكن تلعب بعقلها وتوديها فداهية .. واظن ان مسك صار لها نفس الشيء ..
وظهر كلام عليها عشان الشلة اللي كانت تعرفها <<< تراه تخمين بس مب بعيد ههههههه
فهد حرام عليه اللي يالس يسويه ><
يعني يحن عليها ولو بالنظرات .. البنت كبرت وصار عندها عيال .. يعني الين متى بيبقى حاقد عليها وكارهنها ؟
نغم اظن ان فيصل ما طلقها .. يعني احساس ما ادري كيف جاني هههههههههههههههههه
ويمكن يعني يرجعها بالغصب .. والا كيف يرضا اخوها انها تنزل وهو جالس ><
مدري بس هذا اللي احسه ^^
جاسم وحرمته الذيبة .. كرهتهاااااا بقوة .. ويا رب يتزوج عليها ويتهنى بعد عشان تموت بحسرتها .. والا تعاير اسيل المسكينة ..
يعني لو هي كانت مكانها كانت بتتحمل رجل مثل رجل اسيل ><
شوق للحظة حسيت ان ممكن شيء يصير لها وهي طالعة من المشغل بالليل .. بس الحمد لله ما صار شيء ..
بس ليش ابوها فنكش الخطبة ؟
ريان لازم ينسى اللي هو فيه ويرجع يشتغل .. ويكون حياته من جديد .. صح ما يقدر يمشي بس هذا مب سبب للبعد <<< تذكرت فهد فروايتي
^^
رويد ما في شيء جديد عن حالته وحياته .. اما فيصل فاحس ان البعد خلاه يتغير وان شاء الله نغم ترجع معه ^^

يعطيج العافية يا قلبي |~


روايتي الثالثة : على رصيفَ الثرثرةَ

الوسوم
..بقلمي , الثآلثة , الثرثرةَ , رصيفَ , روآيتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثالثة : فديت جناني إذا كان بمزاجي وعنادي/ كاملة حايستهم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1381 13-08-2019 06:05 AM
روايتي الثالثة : أنا لامن نويت أعشق أعشقك لو تروح أميال لكن لا نويت الصد صدقني لو إنك بحضني تتعب ما تلاقيني / كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1543 06-04-2019 09:06 PM
روايتي الثالثة : أحب أعشق و أحب أخون و أحب ألعب على الحبلين , كامله متلثمهـ بشماغ أخوي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 453 07-12-2014 03:05 PM
روايتي الثالثة : شتاء لا يقتل الزهور شمس ورى الغيم أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 51 22-12-2012 02:17 AM
روايتي الثالثة : و اللي يسلمكم كافي ذل و إهانة مشاعل وكلي مشاعر ارشيف غرام 1 17-03-2011 03:26 AM

الساعة الآن +3: 03:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1