غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 191
قديم(ـة) 19-06-2013, 05:09 PM
صورة لــي نظــره الرمزية
لــي نظــره لــي نظــره غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


الروووواية في منتهــــى الروووعـــــة ^-*


ياااريت تكملــــــــي الروووايــــه فـــي أقـــرب وقـــت ........
و أنــــــــا بشجعـــكـ علــــــى علــى تكملتـــها ومتحمســـة كثيــــر


يسلموووووو


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 192
قديم(ـة) 20-06-2013, 03:24 PM
صورة just you allah الرمزية
just you allah just you allah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


اولا السلام عليكم
ثانيا ليه مش عايزه تكملي روايتك جنااااااااان خصوصا انها بالفصحي
وان كان مش فيه تفاعل فده ممكن عشان انتي اتاخرتي شويه حولي تكبري البارت وتنزليه بانتظام
وكمان اكيد فيه ناس ورا الكواليس بتقرا وناس حتقراها لما تخلص وكل دول اكيد مليون فالميه انهم حينبهروا بيها
كملي بليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييز

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 193
قديم(ـة) 21-06-2013, 01:51 AM
صورة ام شعشوعه الرمزية
ام شعشوعه ام شعشوعه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


لا تكفييين كمليها
روايهه قممه في الجمال
ومشكوره عالبارتات الاكثرر من رووعه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 194
قديم(ـة) 22-06-2013, 06:09 PM
صورة just you allah الرمزية
just you allah just you allah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


كده مش ينفع
انتي كده اللي مش عايزة تكملي كلنا عايزين البارت ياريت تنزليه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 195
قديم(ـة) 24-06-2013, 02:06 AM
صورة حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ الرمزية
حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


رووووووووووعة تااااابعي وموفقة بالبارتات الججاية


دمتي بالخير وحب وصحة وسلامة


ححروف الحب

❤❤❤❤❤❤

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 196
قديم(ـة) 25-06-2013, 10:23 PM
صورة عاصفة حب الرمزية
عاصفة حب عاصفة حب غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفك
البارت مرة حماس

انا متأكدة ان ريم متفقه مع فهد وعبدالله
عبدالله شكله مريض مو عارف اش يبي
ريم مارح تطلع من حياة حيدر وشروق بسهولة


في انتظار القادم^_^

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 197
قديم(ـة) 27-06-2013, 03:31 PM
صورة just you allah الرمزية
just you allah just you allah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


السلام عليكم
انا كده حعاقبك هههههههههههههههه
انت فين انت كده بطفشي الناس فين البااااااااااااااااااااااااااااااااارت


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 198
قديم(ـة) 28-06-2013, 07:24 AM
صورة ملاك الوفاء الرمزية
ملاك الوفاء ملاك الوفاء غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية



* * *



كل شيء اختلفَ مُنذ اخِتفاء حيدرّ و شروقّ .. بَحثنا مطولاً عنهما .. فيَ كل مكانَ و كل زاوية .. سَألنا كثيراً من كانوا قريبين مِنه فيَ الجامعة وصولاً لاصَدقائه المقربين و القدامى .. ابلغنا الشرطة و جميع الجهات المعنية التيَ لم تتوانىَ بِتقديم يد المساعدة لنا .. رَغم كل ذلك لم نَحصد عَلى اية نتيجة تذكر .. لم نجد مَكانهما للأن و لا زلنا ننتظر في حَالة ترقب , لم تغفل لنا عِين و لن يهدء لنا بَال منذ اختفاءك يا بنيَ , أخشىَ ما اخشاه ان يكون قد لحق بِك اذىَ .. لا لن افكرهَكذا بتشاؤم لأنيَ اشعرُ انك بخيرَ رغم بُعدك , سارة صِغيرتك المُدللـه لا تكُف عن ذكر اسِمك , أنها ترسُمك يومياً لتريك مَا تقوم به عند عُودتك لنا سالماً , كُل شيَء قد فقد حلاوته منذ غيِابك .. سِريرك و وسِادتك .. سِتائر غُرفتك المُخملية التي تِحمل لون نقاء البحر .. كُتبك و صُورك , أنا أقومَ بِالدعاء لك يُومياً في صِلاواتيَ و مناجاتيَ لله , حيدرّ بنيَ أننا ننتظرك بفارغ الصِبر .. لا تتأخر بعودتك إلينا سالماً ارجوك ..




* * *


"شروقّ"


ذلك الفتى انهُ هو .. إيليا , صاحبُ الوجه البارز و البنية القوية , بتلك العينين العسليتين الناعستين , أنا لا اعلم ربما جاء لأنقاذي الأن! , أخر مِا اذكره انيَ قد تلقيتُ صفعة قوية من قبل عبدالله عند ذكريَ لاسم حيدرّ و صراخيَ منادية إياه وسط مكان غريبَ و مُخيف أطاح بيَ ارضاً فاقدة للوعيَ , كانَ ذلك المَكان كِالثكنة العِكسرية يملؤه الأسلحة الكبيرة و الفتاكه , أعِتقدُ بأنها إن استخدمت يوماً سِتندلع حروبُ دِولية لا نِهاية لها و سِتزهق بِسَببها العديدُ من الآرواح البريئة التيَ لا شأن لهَا بِكل ذلك! , اِقترب منيَ إيليا ذاك بعد أن رآنيَ احدق بهِ لثوانً محاولاً مساعدتيَ عِلى النهوض , امسك بيديَ اليمنى مثله و سار بيَ مسرعاً نحو البابَ الذيَ كِسرهُ تواً للخروج! , "أنـهـما يحـاولان الفـرار اسـرعــو" .. , كأنيَ اراك حيدرّ.. كأنيَ اسِمعُ انفاسُك , لم اكُن انظرُ اماميَ جيداً بَل لم اكُن مهتمة لما يدور حوليَ .. لم يعد المُوت يُرهبنيَ او يهُمنيَ كالسابق .. مُنذ ان دُمرت حِياتيَ بفضلك يا عبدالله .. مُنذ ان رايتُ تِلك الكُتل السَوداء تِخترق حياتيَ ليُصبح كُل شِيء ذا لوناً كئيباً و شاحباً , صَرخاتُ مُرعبة تليها اصِواتٌ عِالية كِضرب البارُود .. حِرارة احِسستُ بِها تُهشم مِفاصل قدميَ و من ثما بُرود سِرى ليَنتشر فيَ جميع انِحاء جَسدي , حيدرّ؟! .. ما الذي تفعله هنا؟ .. كنتُ أعِلم بَانك لن تتمَكن مِن تركيَ وحيدة وسط هذا الظلام مجدداً لذا جِئت لرؤيتيَ .. شكراً لك أنا أحبك جداً..





* * *



"إيليا"


كُنا نِجرى كلينا بينما امِسكُ أنا بَيدها الصِغيره , كانت تحدقُ إليَ طيلة الوقت بنظرات لم افهم ماهيتها منذ ان رأيتها ترتجف خوفاً فيَ تلك الغرفة المُزركشة –إِن صِح القول- , نجَحنا بَالخروج أخيراً مِن ذلك المكان الأشبه ما يكون بِمقابَر الأحَياء –أو رُبما هِكذا بَدى ليَ- , لم افهم لمِا اتحمل عِبء هذه الفتاة التيَ لم تِجلب ليَ سُوى الصُداع و المِتاعب .. لكِن فِرحة الحُرية لا تدومَ طويلاَ فسُرعان مِا جاءنيَ صِوتُ احِد اؤلائك المُجرمينَ "أنـهـما يحـاولان الفـرار اسـرعــو" .. بعدها بدئوا بإطلاق النار علينا , يَا اللهي لِم اتِصور بأنهم بَتلك الخطورَة! .. أِخترقت احدىَ الرصَاصات قدمَ شروقّ الضِعيفه لتسقطها ارضاً فاقدةً الوعيَ , لم اتريث للحظة و لم اتوقفَ مستسلملاً لتلك الذئاب البشرية فقمتُ بِحمَل شروقّ النازفة بين ذراعيَ .. جريتُ بِكل مَا اوتيَ ليَ من قوة لأنقذ حياتها .. لم أكُن مهتماً إن كنتُ سأموت الأن أم لا كنتُ فقط خائفاً من خسارتها , شروقّ أخبرينيَ لما احببتكِ أنتِ بالذات رغم الكثيراتَ اللواتيَ تملئن حياتيَ؟



* * *



"حيدرّ"

النِهاية هيَ بيد الله وِحده , اغِمضتُ عِينيَ عِندما بَدت نِهايتيَ وشيكة .. أجَل وَشيكة , كنتُ اسِير بَسرعة جنونية لأبتعد عِن اؤلائك الوَحوش التيَ بدتَ بهيئة البَشر بيَنما هيَ تخلوا تماماً من ادنىَ سمات البشرية التيَ يمكن ان تخطر ببال ايَ كان , غير منتبه لنهاية الجرف الذي بتنا قريبين منه , اغمضتُ عينيَ مُؤكلاً أمريَ لخالقي مُستسلماً لمِشيئته .. ِفتحتُها بسرعة عِندما احَسستُ بِقلبيَ ينقبضَ بقوة كِبيرَة كأننيَ اسَتشعرتُ بَمكروه مِا قد لحِق بمُدللتي شروقّ! , قراتُ المُعوذات حتى اطِمئنت نفسي .. اطلتُ نظريَ مِن نافذة السَيارة لأفاجَئ بَأننا نِجونا بِمعجزة! , أجَل مُعجزة هيَ التيَ انقذتنا الأن فعجلات السِيارة قد توقفت بمفردها على نهاية الجُرف تماماً بعدما فقدتُ سيطرتيَ عليهَا , شكرتُ الله علىَ رحمتهِ بنا من ثما التفتُ من حوليَ لأرى ريمَ السِاكنه في مِكانها كم كانت مَصدومة مَن هول مَا رأت , و أميَ المغلقة لعينيَها بقوة .. آه رُبما هي الأخرىَ فعلتَ ما قد فعلتهُ أنا! , ترجلتُ من السيارة بعد حين لأخرج أميَ مع ريم منها و لنحاول إيجاد مَخرج ما مَن هنا مؤقتاً , لِكن مِجموعة مَن الرجال ذاتهَم اعَترضو طريقنا و حِاوطونا بشكل دائريَ غير سامحين لينا بالتقدم أكثر , تقدموا لأخذنا و اقتيادنا لمِكان مجهول , الأن و بعدما عصموا اعيننا أنا اشعرُ بما تشعرينَ بهِ يا شروقّ .. دائماً مَا كنتيَ ترَددين علىَ مسامعيَ بَأن حِياتكِ اصَبحت هكذا مُجرد ظلام .. ليتكِ تعلمينَ أننيَ دائماً سَأكون معكِ و سأفيَ حقاً بذلك الوعدَ الذيَ قطعتهُ على نفسيَ قبلكِ بأخراجكِ من هذا الظلام ..


* * *



#######

اسفة اعزائي حاولت اطول لكم البارت اكثر بس النوم غلبني اليوم هع :nop:
بكرا بحاول اطوله لكم من جد و اضيف احداث مشوقة اكثر بس هلله هلله ع الردود :daah:
ابي توقعاتكم للاحداث و ثنكيو:eww::7b:


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 199
قديم(ـة) 28-06-2013, 12:24 PM
صورة just you allah الرمزية
just you allah just you allah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


السلام عليكم
بارت جناااااااااااان
بس دي مشكله ايليا حب شروق اوووووووووه
طب فين لعبت ريم ولا هي فقدت السيطرة
ومين هي امه دي ليه اول مره تظهر
آه كمان سؤال هو فاضل كام بارت في الروايه عايزه اعرف
ششششكككككككككككككككررررررررااااااااااا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 200
قديم(ـة) 28-06-2013, 01:38 PM
صورة حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ الرمزية
حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ حٌــرٌوْفّ اَلّحٌبْ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية النهاية هي البداية


رووووعة

يعطيك العافية

مووفقة بالبارتات الجاية

❤❤❤❤❤❤❤❤


رواية النهاية هي البداية

الوسوم
<النهاية , البداية> , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2350 29-05-2019 09:51 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ وردة الزيزفون روايات - طويلة 18339 04-08-2013 11:40 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2006 23-11-2011 08:16 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM

الساعة الآن +3: 02:50 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1