غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 24-02-2013, 10:42 PM
صورة عـبـط الرمزية
عـبـط عـبـط غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


يعطيك العافيه حبيبتي
والله حبيت الرواية وحبيت الشخصيات الموجوده بالرواية وحبيت طريقة سردك للاحداث وطريقتك بالتنقل بين الشخصيات
ورديت لانو حبيت اقول لك لاتستعجلين في إنتظار الردود توك بأول الرواية ومتأكده راح يكون لروايتك متابعين اكثر من ماتوقعتي
استتممري وننتظر البارت الجاي <3


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 25-02-2013, 05:20 PM
صورة غَيمَه طُهرِ , الرمزية
غَيمَه طُهرِ , غَيمَه طُهرِ , غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عـبـط مشاهدة المشاركة
يعطيك العافيه حبيبتي
والله حبيت الرواية وحبيت الشخصيات الموجوده بالرواية وحبيت طريقة سردك للاحداث وطريقتك بالتنقل بين الشخصيات
ورديت لانو حبيت اقول لك لاتستعجلين في إنتظار الردود توك بأول الرواية ومتأكده راح يكون لروايتك متابعين اكثر من ماتوقعتي
استتممري وننتظر البارت الجاي <3

الله يعآآفيكك
ربي يخليييكك انآآ بدوون الحمآآس والردود مآآقدر اتحمس واكتب ..
ان شآء الله البآرت بنزله بسس يبي له شوي تعديلآآت
بشيكك عليهآآ الحين واحآول اخلصه للمغرب ..
خليكك بالقررب


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 25-02-2013, 06:50 PM
صورة عـبـط الرمزية
عـبـط عـبـط غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


أكككيد أنا دايم قريب
لاتخلينا نطول ننتظر


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 25-02-2013, 08:57 PM
صورة غَيمَه طُهرِ , الرمزية
غَيمَه طُهرِ , غَيمَه طُهرِ , غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


البـــآرت الثــآلث '




.
.
.
×


هنـَآكَ آششخآصَ لآتعلمَ مدىَ بشآعتهمَ
وقبحَ آخلاقهمَ آلآ عندمــَآ يخرجونَ
من حيآتكَ
, لذلكَ آصصبحتَ آعيد حسسآبتيً في آختيآر آلاششخآصَ
وحمد لله وفقتَ بآشخآصَ لآ آريدَ آن آخسسرهمَ
ربآه آنيَ آحبهمَ لاتحرمنيَ منهم



مبسسسوطه حيييل وتنآآست كل شيء صآآر بوجود صآآحبتهآآ واسسستهبآآلهم معآآهآ رغم حقدهم بسبب اللي صار لهآ ومع هذا حآولوآ يتجآهلون دامهآآ مبسسوطه ومتنآسيه كل شيء بوجودهم ....
صصصرخت فيهم بضحكه : بنآآت لآتستهبلون بلييييييييييز ههههههه ..
ردت سمآآ بحمآآس : اقول انطقي بيسسسو والله لااطلع اللي سوته اليوم فيك من خششمهآ ( سحبت البنآآت لـ الصآله الموجوده فيهآآ ام تركي ) بعد مااتأكدت من كلآم بيلسآن انو مافيه احد موجود لا تركي ولا ابوهآآ ..
رفعت نظرهآآ بغرور لمآ شآفتهآ تشوف التلفزيون واضح عليهآآ الملل من حركآت شفآيفهآ المبوزه : السلام عليكم ..
التفت لهم ووابتسسمت بآآحترآم : هلآ والله وعليكم السلام .. تفضلوآ يمه تو مآنور البييييت ..
سآره عضضت شفتهآ بحقد حآولت تخفيه : يبقيك الله خآلتووو ( رآحت جلسست بدلع قدآمهآآ ) ..
اسمهآن التزمت الصمت تخآف تتكلم وتضضحك على حركآآت سآره اللي مو لآيقه لهآ مشت وجلست بهدوء جنب صآحبتهآ واشرت لسمآآ اللي واضح عليهآآ الغضب من تقمص هالحرمه الشخصيةةة المحترمه قدآمهم ...
تنهدت بضعف وجلست بكنبه لشخص بس وتهز رجلينهآآ بقهر لما حست بفشل خطتهآ قبل تبدأ ..
ام تركي ببدلع بسبب الجو البنآتي اللي حولهآآ : شخبآآركم بنآآت .. ان شاء الله مبسوطين ..
اسمهآآن قآلت بآدب : الله يسلمك خآلتي احنآآ تمآم نسآل عننننك كيفك وكيف العيآآل مع الدرآسه ..
ام تركي ضحكت وترفع رجل على رجل : مانشكي بآس الحمد لله ..
دخلت عليهم بيلسآآن بعد ماسمعت الوضع وتأكدت انو زوجه ابوهآ احترمت صآحبآتهآ وتسولف معآآهم : السلام ..
سمآآ قآمت بسسرعه ومسكت يدهآ قبل تجلس وقآلت بصوت هآدي : آهنيك يآآخآله على وجود بنت مثل بيلسسآن في بييتكك صرآحه هآلبنت كنزز ..
اسسمهآن تكمل بآآبتسسآمه : وانآ اششهد هالبنت مآآظن احد يكرههآآ بقلبهآآ طيبه مو طبيعيه ..
سسمآآ بصصوت سسآخر : وهالطييبه بتوديهآآ بدآهييييه ..
بيلسسآن سحبت يدهآ ونآظرت سمآآ بششقآوه : انآ رآضضضيه بطيبتي احسن مآ اكون بوجهيين ..
صفرت سسآره بحمآآس الكل نآظرهآآ وقفت وقآلت بتوتر : اعذروني بسس تحمسست مع كلآمهآآ ..
سمآآ ابتسسمت بآآنتصآر وهي تششوف ام تركي مو عآجبهآ الوضع : شرآيكك بكلآمهآ خآلتي تشوفين كلآمهآ صحيح ..!
ام تركي نآظرت بيلسسآن ببرود : صحيح ..
سمآآ وتمثلت الهدووء : إلآآ اقول خآلتي بسسآلك زمآن لمآ كآن يجينآآ حفلآآت بالمدرسسه ليش مآكنتي تحضضري مو بيسسو بحسسبه بنتك ..
انقلب وجهه بيلسسآن من سسؤآل سمآآ القوي بنظرهآ عكس آم تركي اللي ردت بسسرعه وكآنهآآ حآفظه الآجآبه : هي مآكنت تقولي ..
بيلسسآن بسرعه ردت بآآختصصآر : صح كلآمهآآ ..
سمآآ جآت بتررد تكذبهآ بسس قرصصتهآآ بيلسسآن مآتبي اي مشششكله ولآ هي مسستعده يكفي اللي صآر لهآ ولآآخوهآآ اليوم بسسبب ولدهآ الغبي ..
دخلت الخدآمه هاللحظه وبيدهآآ شآهي وكيك بعد مآوصتهآآ بيلسسآن ..
سمآآ مسكت فنجآن الشآي وقآلت بنظره قويه موجهتهآآ لآآم تركي مبآشره : سلآمآت وش هالحآآدث الغرريب ..!
آم تركي ابتسسمت وقآلت بملل : وش الغريب حبيبتي ..؟
سسمآآ بنفس النظره : يعني نجآته كآنت معجزه ..
تنهدت ونآظره بيلسسآن اللي التزمت السكوت وتنآظرر بفنجآنهآآ : آه الحمد لله ولدي يسسستآهل الخيير والله عطآه على نيته ..
اسمهآآن بصوت بآرد : الله يعطيه على نيييته دوم ..
سسمآ بسسخريه : امممممين ..
بيلسسآن تغير الموضوع : بنآت اجلسسوآ تعششوآ معي الييوم ..
وقفت سمآآ وهي تحسس بالقهررر من كل الاجوآء حولهآآ : انآآ بروح غرفتكك متى مآحسستوآ بالملل الحقووني ..
طنششت ندآئتهم لهآآ وطلعت الدرج بكل ثثقه ومششت بالممر قآصده غرفه بيلسسآن وقفت بصدمه وهي تسمع بآب ينفتح ويتسسكر ورآهآآ التفت بسرعه وهي تتمنى تكون روآن او اخوآنهآ الصغآر بسس خآب توقعهآ وهي تششوفه وآقف بكل استغرآب ونظرآته النآعسسه مسسلطه عليهآآ تكلمت بدون وعي : انت حقيييير مآتعرف تغض بصصرك عسسآك العمى ..!
رد بسسخريه متجآهل نبضآته السريعه بششوفتهآآ : غضي بصصرك انتي واحششمي عمرررك من جد نآس نآقصصه تربيه ..!
كآنت بترد وتمسسح فيه الآرض بس عضضت لسآنهآ ودخلت غرفه بيلسسآن بالقققوه وبعدهآ صفقه البآب بكل قوه تمتلكهآآ .. وهي تردد ( الله يآآخذك يآتركي يالوسسخ ) .....
.
.
.
×


كلنآ ،
ﺑ / دڒوبَ (ﺂﻟتعب) ؛ ﺗﺂيھﯾنَ
. . / ﻧﺂسَ' ﺗﺑۆحَ '
و ﻧﺂﺳسَ ( ﺗكتمَ ) وجعهآ ..


رجع لغرفته بعد مآكآن نآوي يروح المستشفى يغير على الجرح اللي صار بسبب الحآدث تذكر كيف كآنت امه خآيفه عليه وزوجهآآ عرف وقتهآ بس كيف هو غآلي عندهم ,,
حمد ربه انو ماصار له الا جروح ورضوض منتشره بجسسمه كله لو شيء كآيد ايش كآنت رده فعلهم وبالاخص موقفهم من بيلسسان تنهد بضيقه لمآ جات على بآله يعرف انو مآلهآ ذنب ..
وآمه وآبوهآ بعد تحليلهم لااسباب الحآدث عند رجوعهم من المستشفى رموآ التهمه عليهآآ (بيلسسآن) الشخصيه الضعيفه الغبيييه يستحقرهآ كثيررر ويكرههآ يحس بالاشمئزاز من كل شيء يتعلق فيهآآ كرههآ ولد بقلبه من ولآدآآتهآ للحيآه ...
جلسسس على سريره ببرود هآدي ومد نفسسه باسترخآآء وهو يسسسرح بخيآآله لبعيــد ..
سحبت زوجهآآ بكل قوتهآ وهي تصررخ بفجيعه : سسسعد يكفي حرآم عليك لاتبتلي بدمهآآ ..
سعد والعرق يصب بشكل مفزع من جبينه وانفآآسه الحآره تحرق كل ذرآت الاكسجين اللي تقرب منه سحب نفسسسه بعنف ودفهآآ : ماتحسسين اللي احسسه فآآطمه ماتحسسينه خليني اذبحهآ وادفنهآآ عديمه الشششرف ( صصصصرخ بصوت مجروح وعيون تدمع من قوه هالجرح ) خآآنتني خآآنت عررضي والاهم حبي لهآآ خآآنتني يآفآآطمه ( رجع رفسسس زوجته الثآآنيه اللي عند رجوله وتسبح في دمهآآ ) ..
فآآطمه تبكي بضعف وهي تشوف نظرآت التوسسل من ضرتهآآ والاخص حبيبه زوجهآآ محروق قلبهآآ بس ماعندهآ القوه تبعد زوجهآآ فجأأءه جاء على بآلهآ فكره ورآحت نفذتهآ بيدين ترجف ورجعت تترقب الوضع من بعيييد ..
كآن يضرب زوجته بدون وعي من شده الصدمه ، زوجته اللي تحدى العآلم عشآآن ياخذهآآ وذل نفسه لآآهلهآآ ورضآهم كسب غضب ابوه واخوآنه بسببهآ هي ..
وبالنهآيه مو مقدره كل شيء وتكلم حبيبهآ بالجوال وبغرفه نومهم مااحترمت علآقتهم المقدسسسه مااحترمت بطنهآ اللي يحمل ثمررره حبهم ..
يضربهآآ بدون رحمه زي دموعه اللي هي بعد مآآرحمته , انسسسحب من عندهآ فجآآءة وصدم جسسسمه بالجدآر اللي ورآه بسبب اخوه اللي سحببه ورمآه بعيد عنهآآ , نآظر شآآف اخوآنه وابوه قدآآمه ينآظرون بذهول زوجته حبيبه قلبه بهذا المنظر ...
ابوه بقهر وصوت غضبآآن هز اركآن البيت هز : تضربهآ ياللي مآآنت رجآل تضرب اللي عصيت كلمتي عشآنهآ تضربهآآ ياللي مآآحترمت ارملت اخووك وتزوجت عليهآآ ياككلب يآآ ...... ( تفل بوجه ولده وهو يكمل بصوت قوي ) خذوهآ ودوهآ المستشفى وسكتوهم لآيفضحونآآ تآلي العمر حسبي الله عليك ونعم وكيل ( رجع نآظر ولده وهو ينطق بحده ) خذ طفلهآ وارم يمين الطلآق عليهآآ لآبآرك الله فيك يالعآق ,, (طلع و من قلب معصب من ولده المتهور الطائئش )..
غطى وجهه وبكى زي الاطفال .. ايه بكى رجآل ذلته حرمه رجآل خآنته حرمه رجآل مآصآنت عرضه حرمه رجآل انطعن بظهره من حبيبته اللي توقعهآآ طآهره شريفه ...... محرووووق قلبه محروق لا قلبه رحمه ولا تأنيب اخوآنه اللي خذوهآ وطلعوآ رحمه مو حاسين فيه .. بس هي هي غير عنهم ارملت اخوه وزوجته الاولللى حس بيدينهآ تسحبه وتضمه بهدوء جرته بنفس الهدوء لغرفة نومهآ بعيد عن اجوآء هالغرفه المشؤؤمه ..
فضيت الغرفه الا من اطفآل بعمر البرآئه مآآحد لآآحظهم جسمييين لامين بعض بخوف وترقب للآحدآث القويه اللي عقولهم الصغيره مآتستوعبهآ ب ركن الغرفه شادين حآلهم بالجدآر للحظه تمنوآ يفتح لهم ويلمهم يهديء نبضهم وخوفهم .. طفلين احدهم فقد حآسه النطق واصيب بالفوبيا وتعطيل احدى الكلى ,, والاخر كسسب قلب قآآسي وحقد لهآآ ’’ مزعلة امه وابوه ’’ وحب الانتقآم نمآآء بقلبه الصغير من الصغرر ..
صصصرخ بحده : خلآآآص خلآآص انسسسسسى انسسسسسسسى ( تهجد صوته بضعف وهمس ) كيف انسى كيف الله ياخذذذك يا عزه الله ياخذك ويوريك الوييييييييييييل .... سمع جوآله يرن بنغمه نوكيآ الممله تنهد وهو من جد يبي يطلع من جوه القآسي .....
بهاللحظه جآت صورت القطوه الشرسه على بآله هز رآسه بعنف مآيبي اصلآ يعطيهآ وقت من تفكيره بنظره وحده لسآنهآآ طويل ويبي له قص رفع جوآله المعلن عن اخر رنه وفتح الخط بسرعه ..
صصصصصمت ....... مآتنآزل يرد والظآهر نفس الحكآيه من الطرف الثآني !!
اخيرآ نطقت ببرود : مآبغيت ترد ..؟
تركي بتعب : مو وقت كلآمك وعتآبك عندك شيء والا اقفل .. ( تمنى مارد والا هو وين وتفكيره لمآ فكر انه بيغير جو وين )
تكلمت بهدوء : ايش فيك وش هالنفسسيه عليك ماخبرتك كذا ..؟
تركي بعتب واضح : قولي الحمد لله على السلامه على الاقل بعدهآ اعتبي براحتك ..
رانيه ببدون اهتمآم تصنعته رغم خوفهآ : ليه وش صاير ..
نطق بهدوء وتروي : صآر علي حآدث ..
كآآنت بتصرخ وتقول وتقول وتقول بس بالاخر تذكر كلآمه الصبح معآهآ وبرد صوتهآ : اهآ ماتشوف شر ..
تركي بالامبالاه : اعتبر ردك هالمختصر مو مهتمه مت والا عشت ..؟
رانيه سكتت ندمت على برودهآآ بس وش تسوي لآزم يحس على نفسه تحس رآميه نفسهآ عليه وهو بالقوه متحملهآ ..
تركي رفع حاجب وابتسآمه سخريه على شفاته : السكوت علامه الرضا ووصل ردك ياحلوه .. ( طوط طوط )
رمى جوآله بدون اهتمآم قآم بعدهآآ ياخذ دووش بآرد ينعششه وينسيه كل اللي صآر معآه اليوم ........
.
.
.
×


یٱ شينُ ٱلوقت ،
لٱ مَنْ طآل ولآ بهٌ مَنْ يسولفُ لگ . .
ۈ یٱ شينُ ٱلنفسْ . .
لٱ أعتاُدتْ عَلى روحٍ تخآويهٱ . .
ۈ مٱ تلٱقيهٱ



جآلسه تآكل بدون نفسسس بس كلآم الدكتوره اليوم خلآهآ تصحى لنفسهآآ وتجبر نفسهآ بالتغذيه الزينه عشآن ولدهآ اللي مآبعد شآف من هالدنيآ شيء ..
نطقت بطفش : الى متى ياعبير هالطفش والملل والسيد حمتو مايبي تروحي لااي مكآن يعني انو خآيف علي من التعب اووف بس لو كنت هالحين عند خـالــ ( غطت فمهآ بفجيعه على لسآنهآ الغبي وعآطفتهآ القويه ) هي انتي اصحي على نفسك ياحلوه وش قلنآآ ياعبير مو لآزم ننسى اللي فآآت عشآآن نعيش الجآي ( ضربت راسهآ بخفه ) احفظي هالكلآم زين وحطيه نصب عينك يا عبير ( تنهدت بحسره واكلت اخر قطعه من الفرآوله ) من جد رآح اسجل اسمي بشهآآر قريب على هالحآله متقآبله روحي واسولف بالله اشك انو ادخل شهآآر ههههههه ..
( شالت الصحن وقآآمت بثقل من بطنهآ غسلته ورجعته لمكآنه ) مشت وهي تدنن بملل واضضضح : ياليت اليوم تفهمني تلآلآلآاممممم وتفهم خآطري وارحل يلآلآلآلآ و جفآ الاصحآب يخنقني هآآهممممممم ( تنهدت بطفش ) أي والله يخنقي وهالجو بعد يخنقني ياليت رحت مع حمتو عند اهله كآن احسن ( استنكرت وقلبت ملآمحهآ للزعل ) ايه صح هو حتى ماعذر علي بس مآعليه كآن رميت نفسي عليه بالقوه اوووهوو اوووف طفش وش اسوي الحين البيت و نظيف والنت ومآآعرف له والتلفزيون ( غطت فمهآ وهي تدور في الصآله وكآنهآ تدور شيء ) الله ياخذ صآحب العمآره اللي بآخل علي حتى بالقنآه الاولى استغفري ياعبير لاتدعي عليه انتي ماطلبتيه حتى يصلح لك القنوات ( جلسست بتعب بعدهآ وقفت وكآنهآ جآبت لنفسهآ حل نآظرت سآعتهآ ونطقت بفرحه ) جبتيهآ ياعبير يا ام الافكآآر وناسه السآعه 8 يعني لسى فيه وقت ...
لبسست عبآيتهآآ وملآمح الحزين طآغيه ملآمحهآآ الوحده هلكتهآآ هلكك مآتدري اذا بتستمر على الوضضع فعلآآ وش رآح يصير فيهآآ يآطول الآآيآآم لآتذكرت طفلهآآ تتمنى وجوده معآهآآ حتى لو عآرفه كثره العوآقب اللي رآآح توآجههآ بسببه بسسس مجبووره تتحمل ..!
نزلت من العمآره اللي تحوي شقق ومن ضمنهآآ شقتهآ وششقه حمدآآن لقت البوآبه مفتوحه طلعت للشآرع بدون تردد خلآص لو تجلس ثآنيه بهذيك الشقه بتجيهآآ هسستيريآآ الوحده عذآآب ..!
صآرت تمششيء بالششآرع المظلم الهآآدي صحيح موحشش بسس اهون عندهآ من مقآآبل الجدرآآن ..
ابتسسمت بآآلم وهي تتذذكر حبيبه قلبهآآ ايممآن ..!
( كآآنوآ يمششون بالمدرسه بوقت الفسسحه سآلتهآ ايمآآن وبصوتهآآ خجل : وش موآصفآت فآرس آحلآمك ..!
وقفت ونآظرتهآ بخبث : وش عرفك بهالسسوآلف يالبزرر خلينآآ نخلص متوسط الحين وبعدين افكر هع ..
ايمآن عصبت من كلآمهآ وضربتهآ على كتفهآآ : كولي هوآآ تكلمممي يآآختي ..
عبير حكت شعرهآآ وقآلت بملل : قسسم مآفي بآلي الحين موآصفآت احس هالموآضيع مآتهمننني ..
ايمآآن ابتسسسمت وقآلت بعدم تصديق : مآفيه بنت مآتهمهآآ قولي بلآآ عبطط ..
عبيير تستهبل عليهآآ : ابيه بعمر الخمسين , كريهه مآيعرف يحكي , عصبي ، كل شيء عنده لآآ ..
ايمآآن ضضضحكت على كلآمهآآ رفعت يدينهآ للسمآآء وقآلت من بين ضحكآتهآ : يآآرب يتحقق لك ..
ابتسسمت لهآآ ومآعلقت مآتدري وقتهآآ انو الآسستهبآل بهالموآضضيع مآيصصير ودآرت الآيآآم فيهمم ..
هزت رآسهآآ وهي تششيل هالذكرى بعد مآخلت ملآآمحهآآ تقلب للتعآآسه مآآستفآآدت شيء من مزحهآآ الا انه انقققلب عليهآآ ..
رجعت ادرآجهآ بعد مآحسست تعب ببطنهآآ بسس اللي صدمهآآ البوآبه مقفله شهقت بخوف وترآجعت على ورى نآظرت يمين يسسآر وبدت ترجف اوصصآلهآآ وش الحل الحيين تدق على ميييين ومآتثق غير بحمدآن اللي مو موجود الحييين ..........................

.
.
.
×

يآ جَررحْ ،‘ عدِّ آلليلْ هذآ علىِ خييرْ !
ترآيّ " مِتْضآيقْ لـ | حدّ آلثمآلـه !!
كِــنْ الألمْ " عطشآنْ " ،
و أنآ له - آلبيـــر !
.. .. .. الله لآ يبيّضْ لـ هآلجَرحْ فآلَــه . . !



جآلس مع عآئلته الصغيره بآلصآله الدآخليه ووده لو يصرخ فيهم من الغيض ‘‘ خلآآص اسكتوآ صدعتوآ رآسي بسوآلفكم الفآآضيييييه ‘‘ ..
والله من جد مآله خلق شلون تقول برجع صلآآه المغرب وللحين مافكرت تتصل بسواقهم وتقول تعآل رجعني لآآ شكل الاخت مبسسوطه ولا همهآ الوقت ( شد قبضت يده ) يعرف زين اهل هالصآحبه من كثــر مآ يرآقب بيتهم لمعرفته المسبقه بصدآقه سمآآ مع بنتهم وحآول يحتك بتركي بكم صلآه صلآهآ بمسسجدهم بس مآيحب تركي ولا يطيقه قآسي مغرور مايعرف يجآمل وكل هذي ماتجوز لمزاج طلآآل والادهى والامر يشبهه حآلته عآيش مع امه وزوج ابوه ( ضحك بسخريه في نفسه ) يمكن هالشيء بس اللي حبه فيه حياته الاسسريه ...
تنحنح وقآم وآقف : عن اذنكم عندي مشوآر بسيط ..
امه بحنآآن يحبه : مآمآ وين رآيح الحين مآبآقي شيء على العشآء ..
ابتسسسم بحب : رآجع يمممه بس مشوآر قرييب ..
طموح غمز بخبث وتكلم طآرق بنفس خبث توأمه : بنروح معآآك ..
طلآل بثقه : اكيد بس مو ككلكم وآحد منكم ..
طموح كشششر بضيق : وربي رجلي على رجلكم ..
طلآل رفع حآجب : احد قال انت اللي مآرآح تروح .. واحد يتنازل يلآآ مو فآضي ..
ابو طآرق من غير نفس : ياتاخذهم كلهم ياتتركهم كلهم ..
طلآل لوى بوزه وقال بخفوت : امرنآ لله اسبقوني على السيآره .. ( وطلع للمطبخ المرتفع شوي عن الدور الاول ) ..
تكلم بااحترآم : السلام عليك خآلتي ..
ام سمممآ بحب له : هلآ يمه وعليكم السلام ( كملت بحرج واضح بصوتهآ ) اسسفين يمه ابطينآ عليكم بالعشآآ ..
طلآل بسرعه رد : لا خآلتي الله يهدآك انا جآي ابي اقولك بروح اجيب سمووي ..
ام سمآآ بحنآن : هي مااتصلت ماحبيت ارسل السواق يجيبها او استعجلهآ تجيء وهي مبسسسوطه مع بيلسان والبنآت..
طلآل تنهد بضيق : خآلتي السآعه دآخله على الـ9 ونص ومستحيل اخليهآ ترجع مع السوآق بهالليل بعدين اوك مبسوطه الله يجعلهآ دوم بس مو لوقت متآخر خآلتي الله يخليييك شدي عليهآ بس من هالنآحيه ..
ام سمآآ لمع الحزن بعيونهآ هي ماتبي تقول لبنتهآ لآ ووآثقه بتربيتهآ .. ( كمل طلآل بعد ماحس باافكآرهآ ) ادري خآلتي ماتبي تحسسيهآ باي نقص وربي يشهد ماقصرتي وماحسستيهآ بيوم بس في امور ماتتجآهل الله يسعدك خآلتي انتبهي عليهآ هالآيآم صآرت تخوف وصديقآآت السوء منتشرين وانا عآرف جعل يدينك للجنه انك ربيتهآ ومااظن تغلط وعارف بعد انو صآحبآتهآ ثقه بس مانعلم الغيب لدرجه نعلم بنيآتهم ..
ابتسسمت بآمتنآن لكلآمه اللي يرد الروح ودعوآته المرآفقه لجمله المحترمه : الله يبيض وجهك ياولدي .. طيب روح جيبهآ عسى السعآده فآلك ..
ابتسسم وبآنت اسنآنه المرتبه بشكل جذآب : ربي يطول بعمرررك خآلتي ( كششر بضيق ) بس مااظنهآ بتركب معي سسموي وانتي تعرفين ..
ضحكت وهي عآرفه بنتهآ زين : نبه السواق مايرد عليهآ وانا نفس الشيء ماراح ارد بعدهآ ثواني وتلقآهآ قدآممكك ( سكتت ثواني وقالت بهدوء ) خذ وآحد من اخوانك معآك ..
طلآل باابتسسآمه : اكيد اساسا كلهم نشبوآ لي وباخذهم .. فمآن الله خآلتي ( طلع تحت دعوآت ام سمآآ الصآآدقه ) ..
بعد ربع سآعه كآنو قبآل فله ابو بيلسسسآن .. رفع جوآله واتصل عليهآآ مره ومرتين وثلاث ( تنهد وهو يحآول يحلل حركآتهآ الحين اكيد بتقوم الدنيا وبعدهآ تتصل على السوآق وماتشوفه يرد وتتصل على امهآآ ونفس الحآله وترجع تتصل عليه ) ابتسسسمت ملآآمحه لمآ مآخآب ظنه بعد مآ انتششرت نغمتهآ الخآصه بجو السيآره الهآآدي (خذيني أليا عجبتك بس رديني وأن ماعجبتك خلاص اخذيني مابيني ) بصوت العذب افلآطون الشعر سعـــد علوش ..
رد بهدوء يعكس تضآرب مشآعره : مرحبآآ ..
سمآآ بغيض : وش تبي ..؟
طلآل بصوت بآرد مقهور : اطلعي برى انا انتظرك ولاتخآفين مو مآآكلك جبت التوأم عشآن تتطمنين اكثر ( نطق الجمله الاخيره بسسسخريه قويه) وقفل الخططط بوجههآ..
رفع نظره لااخوانه اللي جآلسين ورآه وشآفهم مشغولييين بالبلآك بيري ويشوفون مقطع ويهمسون بتعليقآآت ....
امآ ‘‘ هي ’’ صرخـت فصآحباتهآ : هذا يحسب نفسسسه مين جآي بكل وقآحه يبي ياخذني معآه والحقير قفل بوجهي اجل انآآ سمآآ يقفل بوجهي كذا ( تلثثثمت بعنف وهي تكمل بهمس ) الظآهر تخطى الحدود بزياده ولازم يتربى ..!!
سآره تهديهآآ : هدي حآلك حبيبتي مايسوي عليك هـ الطلآل كلهآ كم دقيقه وتوصلييين تحمملي ..
بيلسسآن تربت على كتفهآ : الله يخليك اذا لنآ معززه بقلبكك لآتسوين مشآكل معآه ..
تنهدت وهي تتعوذ من ابليس : لو هنآ اسسموه كآن ايدتني مآلت على ضعف تعرفونه.. طلعت بعد ماصفقت البآب بقوه وكآنه البيت بيتهآآ ...
تركي اللي طآلع بعد ماشآف سيآره طلآل شآف هالوقحه كيف تتصرف وكآنه بيتهم تكلم ببرود : هي انتي احترمي حآلك بيوت النآس مو تحت املآكك يآ آنسسسه ....!
سمآ غطت عيونهآآ بدون خلق ومشششت مسفهتته هي مشغوله الحين بطلآل الحقيــر لازم توقفه عند حده ....
طلآل يصفر دلآله على الطفش وعيونه على البآب واول ماشافه يفتح وتطلع سمآ تسآرعت انفآسه وانصفق على وجهه وهو يششوف تركي يطل من بعدهآ بثثثوآآني ..
نزل من السيآره بدون وعي وهو يمشيء لسمآآ بقهررر جررهآ بقوه من يدهآ وخلآهآ تصرخ بهمس : هي يامجنون ايش جآآآلس تسسسوي اتركني ياغبي ..
رمآهآ بكل قوته بالمقعد الجآنبي لمقعده وسكر البآب بقوه افزعتهآ تحت انظآآر التووآم المستغربييين رجع نظره لتركي اللي مميل بوقفته وينآظر ببرود لهم نطق بنفس البرود : هلآ طلآل اتفضل اشرب فنجآآن شآآهي ..
طلآل اخفى غضبه وقال بهدوء : هلآ بك ( ابتسم مجآمله ) زآد فضضضلك بس الآهل ينتظرونني ..
تركي بالامبالاه : على رآحتك .. بحفظ الله ( مشى لسيآرته رآيح للمستشفى )
بينمآآ ‘‘ هو ’’ ركب بقهررر وسكر بآبه بقوه نآظرهآ بحده : يآ ام لسسآن طوويل شفتي السآعه كم والا اخليك تشوفينهآ ..؟
سسمآ اللي محترمه وجود التوام مآردت وصدت بطفوله للشبآك تنآظر وهالحركه شبت نآآر قلبه .. اجل تتآبع تركي بنظرهآ مشى بسسسرعه ووقف السيآره فجأءه خلتهآ تتقدم بقوه لقدآم وصدم راسهآ بالزجآج الامآمي ..
طآآرق بخوف صرخ : يامجنون وش سويت .. سسمآآ صآر لك شيء ..؟
حسست بالدموع تملى عيونهآ من الم رآسهآ رجعت حآلهآ لمقعدهآ وهمست بالم : مآفي شيء ..
طلآل المهآ ارضى غروره رفع حآجب بابتسسسآمه سخريه : سسسلآمتك هالمره عديهآآ ..
سمآآ شآلت الغطآآ الخفيف اللي على عيونهآ وبآنت عيونهآ المدمعه له ..
نآظرته بحده وكآنهآ بآي لحظه بتهجم عليه صرخت : وديني البيييت لمآمآ بسرعه ..
طموح يعدل الجو المتوتر : هههههههه ياعيني على المآمآ دخيلووو حبيبي المآمآ انآآ يآنآآسو على دلووع المآمآ اشبووو الحلووو زعلآن ..؟
ضغطت على شنطتهآ بقوه فحضنهآ وطنشششتهم تكرههم وتكره تواجدهآآ معآهم بنفس المكآن ومآتتقبل أي كلمه حتى لو صآدقه مآآتقدر حقدهآ اكبر من انه يسسسآمح هالعآيله المستببببده ......................



  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 25-02-2013, 08:59 PM
صورة غَيمَه طُهرِ , الرمزية
غَيمَه طُهرِ , غَيمَه طُهرِ , غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


.
.
.
×


سسسحقاً
لـ تلكك القلوب
التي تجرح دون أن تشعرر



حآول يتمآآسسك وهو يحآول يبلع هالتبريرآآت السسخيفه بنظره واللي انتهى مفعولهآآ بالنسسبه له ولآآبوه وآسسلوبهآآ البآآرد يستفزهم ..!
تكلمت وهي تلعب بششعر جودي اللي نآيمه بحضن حمدآن : خلآص قفل على الموضوع مدري متى تقفلون هالسسيره ..
حمدآن بحده : مو مقفلينننه لين نقتنع بآآعذآركك الغبيييه ..
نآظرته واحتدت نظرت عيونهآ البآرده : شيل يدكك من الموضوع انت وخلكك بحآلك لآحليت مشآكلكك العآطفييه تعآل حآسسبني ..!
تغيرت ملآمحه من كلآمهآآ تتكلم وكآنهآآ عآرفه وش في نفسسه بسس لآآ مآآحد بييعرف اللي في نفسسه لآآنه بآآختصآر مآآيخفي شيء عشآن تقول شيء مو فيه : انتي مريضضه انصحك آوزني كلآمك قبل تنطقين فيييه ..
ابتسسمت ورفعت يدها من شععر جودي لششعرهآآ وبنظره اسستفزته : ههههههه وآثقه بميزآن كلمآتي ..
شآل جودي بهدووء وبدآخله ثآير من هالثلج اللي قدآمه مشى من قدآمهآ مو معطيهآآ اي اهتمآآم لو جآدل معآهآ بالكلآم بيزعل منهآآ وهو مآوده يصير هالششيء دخل على ابوه بغرفته قآصد يودعه بسس انتبه لشيء مو طبيعي في الموضوع انقلآآب وجهه ابوه وتخبيته لشيء كآن بيده مآفآتت عليه : يبه انآآ استآآذن رآيح ..
وقف حآول يوآزن نفسسه بآآبتسسآمه تغير الجو : لآتقطع يآلغآلي ..
تقرب وبآس ابوه على رآسسه : ابشششر ..
ابوه نزل لمستوى جودي وبآآس جبينهآ بحنييه : انتبه لنفسسك ولهآآ ..
مشى بعد مآودع ابوه رآجع لششقته اللي استقل فيهآآ بسبب عبيير شآف دلع وآقفه عند سيآرته تنتظره سفههآ ونزل جوددي بالسيآره بهدوء مآيبي تصحى ..
دلع ببرود : بكرآآ بتروح لخوآلي ..؟
وقف ونآظرهآ بثبآت : ششرآيك اكيد رآيح ..!
دلع قربت منه وضربته بخفيف على صدره : واكيد مآرآح تنسسى انك بتمممرني اروح معآك ..
ابتسسم من حركآتهآآ اللي تستخدمهآ عشآن تتقرب منه : انتي عآرفه مستحيل انسسى من الآخر عرفتي انكك غلطآنه وجآيه تسوين كل هالمسلسل ترضيني فيه ..؟
ابتسسممت ولمعت عيونهآ : كويسس انك عرفت ويلآ الحين توكلل ..!
ضحكك بخفه وركببب مكآنه رفع يده كـ توديع لهآآ ومششى مبتسسم من هالدلع قآلب ثلييج بسس تعرف شلون تقلب الموضوع كله لصآآلحهآآ ..
تمردهآآ بيذبحه ويذبح ابووه عنآدهآآ بموضوع الزوآج معققد ابوه اكثر من الآآزم واصرآر دلع يبعث الششكك في نفسسه يعرف دلع عنيده وابوه أعند بسس لآآ مستحيل دلع تعآند ابوه بهالطريقه هالبنت صآرت لغزز بعد مآكآنت مفضوحه قدآمه كآنت قريبه لدرجه كبيره وفجآءءه كل شيء ينقلب اذا ابوه مآتقبل الوضع مره فهو مآتقبله ملييون مرره ..
نزل نظرآته من الششآرع قدآمه لبنته اللي نآيمه بآآستسسلآم ابتسسم ورجع ركزز بنظرآته على الششآرع وصل لششآرع ششقته ركن سسيآرته بموقف لقآآه فآضي ونزل شآيل جودي بيد واليد الثآنيه شآل مفتآآح البوآبه وفتح البآآب دخل وققبل يقفل حسس بآآحدد يدفع البآب يمنعه يتسكر طل برآسه وانتببه لــ ...
ركز بنظرآته وقآل بهدوء : عبيير ..!
طنشت كلآمه ودخلت طآلعه لششقتهآآ مشى ورآهآ يبي يستفسسر منهآ وين كآنت هي مآقآلت بتروح مكآآن وابو امل مآجآب له طآررري ..!!
مشى ورآهآآ بالدرررج وحس فيهآ تضآيقت من تتبعه له نطق بشويه حده : من وين جآيه ..؟
وقفت تبي تنهي الموضوع مو نآقصصه : كنت امششيءء .. عن اذنك بروح انآآم ..
وقف قدآمهآ يمنعهآ العبورر وقآل بهدوء : وين كنتتتي بهالووقت ..؟
مآرفعت عيونهآ وركزت بعيونهآ على جودي : مآكذبت علييك قلت لك ..
عقد حوآجبهآ ورد بنفس الهدوء : تمشين هالوقت ..؟
عبير واللي متنرفزه ووآصله معآهآ بسبب هالكم سآعه اللي قضتهآ بخوف وترقب : لو سمحت بعدد مو مجبوره اعطيكك تفآصيل عن حيآآتي ..
ومششت بعد مآآافسسح لهآ المجآل اخيرآآ والظآهر بسبب صدمته بكلمآآتهآآ عمرهآآ مآتلفظت عليه كذآآ من عرفهآآ ..
حآول يتجآآهل الموضوع يكفي دلع اللي نرفزته ومآيبي يتنرفز من عبير الحين مششى متجآهل كل شيء لغررفته ...................................
.
.
.
×


صح
تقليبْ الموآجع بالسوآلف مآ " يفيّد " ..
وصَح .. إنْ الصمتْ قآسيّ وأقسَى منْ صمتيّ ( الكلآم ) ..
بسّ .. لا صآرت حيآتك سجّنْ مُظلمْ وأنتْ قيّد ..
مآلكْ الا لآ تعبتْ تطيّر " أھآتك " حمآمْ ..



على العصر بغرفتهآآ تجهز حآلهآ لجمعت خوآلهآ بمناسبه عقيقه طفله ولد خآلهآآ .. تحس بحمممآس مو طبيعي لزيآرت خوآلهآ وتحبهم حيييل وواثقه من حبهم لهآ ولحمدآن وكآنهم يبون يعوضونهم عن بنتهم صآحبه الجشششع وحب الفلووس تحب احترآمهم لمشآعر الكره اللي تحملهآ ويحملهآ اخوهآآ لاامهم اللي رمتهم لاابوهم ومآعرفوآ منهآ الا اسسسمهآآ مآعمر جدهآ وجدتهآ وعيآلهم جآبو سيرتهآ لا بشين ولا خييير حتى صورهآ اتلفوهآ من زمآن لمآ بدت تسآل عن امهآ وهي بسسسن الـ 7 سنووآآت ..
رفعت رآسهآ بشششموخ : هههه مدري وش كنت احسسس فيه ..
دخل ابوهآ بهدووء شآفهآ تختم كشختهآ بآبتسسآمه نآعمه ..
ابتسسسم بالم مششتاق لهآ من هوشتهم امسسس ماصار بينهم أي احتكآآك قرب وصآر ورآهآ بآلظبط نآظرهآ بالمرآيه ضغط على اسنآنه لمآ شآفهآ مو مهتمه لوجوده ويمكن حتى مو حآسه فيه موجود ..
حآوط خصرهآ بحب ولفهآ عليه : زعلآنه دلوعه ابوهآ ونظر عيونه ..؟
حآولت تسحب نفسهآ بدون اهتمآم وهي تنطق : لو سمحت اترركني ..
طنشش طلبهآآ وشد رآسهآ على صدره وتكلم بحنآن : ابوكك ماذاق النوم امس بااسبابك ....!
اهتزت شفآيفهآ وزمتهآ بقوه ماتبي تضعف حتى لو لـ ابوهآ تكلمت بهمس : اترك النآس تفيدك ..
تكلم بندم صادق : ياروحي انتي تعرفين ابوك يخاف على مصلحتك ومستعد يسوي أي شيء لخاطر تبقييين مرتآحه ومبسوطه ..
سحبت نفسهآ بعنف وقالت بملامح جآمده : انت عآرف مصلحتي ورآحتي وسعآدتي ووين ومع هذا تبي باي وقت تلززقني باي رجآل وترتآح من همي ويمكن بعد عشآن تجيب لك حرمه جديده تريحك وتنسسيك اسمي ....!!!
مسسك اعصآآبه وقال بتروي : وش هالافكآآر دلع ..؟
مشششت للكبت تطلع عبايتهآ : اسآل نفسسك من وين لي هالآفكآآر .. كل تصرفآتك خلتني افتح عيوني زين وانتبه لك ..
طنشش كلآمهآ وقال بحنآن : تخسى اللي مآجآبتهآ امهآ مآآسويهآ و اسسسكن في هالبيت انثى غيييرك ..
ابتسسمت بالم هي ماودهآ تحرم ابوهآ من زوجه تعينه وتسسآعده وتملى فرآغه غيرهآ بس ماصارت تثق بشيء اسمه امهآآت حتى لو هذي ماتصير امهآ بس دخلتهآ حيآتهآ معنآتهآ رآح تحكمهآ مع ابوهآ وهذا اللي ماتبيييه ماتعودت اساسا غير على ابوهآ وحمدآن و عمتهآ مع ولدهآ ..
قرب منهآ لمآآ شآف صمودهآ بعد كلآمه الصآآدق وبحنآن : دلووعتي سآمحيني قبل تروحين لخوآلك ..
نآظرته و ماقدرت تقآوم همسسه الحآني تحس ذوب مشآعرهآ البآرده هذا ابوهآ ونطق بهالطريقه يعني غصب عن كل ابو المشآعر و الزعل تنسسسآهآ وترمي حآلهآ بحضضنه ..
ابتسسسم قلبه قبل شفاته على حرآرت دموعهآ على كفه اللي بآسته رفع وجههآ وقال بمرح حنون : يادلوعتي كحلك لايسيييح ..
بعدت وهي تضحك بخفه : يفداك يابعد كل من لي ..
مسسح على شعرهآ اللي رافعته بتسريحه خفيفه ونطق بثبآت : يلآ خلصينآ الظآهر حمدآآن طفش من الانتظار ..
نزل لحمدآن اللي جآلس بسسيآرته ينتظرهآآ ورآفض ينزل مآيبي جودي تحووس كشختهآآ خخخ ..
حمدآن ابتسسم وهو يشوفه ابوه مقبل عليه : بششر جهزت والا لسسى ..
رد له الابتسسآمه : اييه ثوآآني وتنززل ..
بعد مآلبسست عبآتهآآ نزلت لـ الصآله استغرربت عدم وجود اخوها طلعت لبرى تلقي نظره وفعلآآ شآفته مع ابوهآآ وآقف تقدمت منه وسلمت عليه وبعدهآآ ودعت ابوهآ وهي تتمنى تغمض عيونهآ وترجع تفتحهآ تلقى ابوهآ قآدر يحط عيونه بعيون جدهآ ويحضر كل منآسبآت خوآلهآ وتكمل ونآستهآ بوجود ابوهآ بين عآيلتتهآآ الثآنيه خوآلهآآ بس شكل هاليوم مطول لانه ابوهآ للحين ماتشآآفت جروحه من بنتهم رغم ثقته التآمه بجروحهم مثله بس مآيبي يشوفهم وكلآ الطرفين يتذكر المآضي المخبأ بآخر قبــو فآلدنيآآ ...
وصلت لقصصصر جدهآ الكبيييير واللي يضضم كل عيآله واحفآآده ..
تنهدت وهي ترفع نظرهآآ لللقصصصر اللي تحبببه وتحببب اللي يسسسكنون فيه ..
رمت شنطتهآ بااهمآل للخدآمه اللي استقبلتهآآ بآأدب نطق حمدآن بهدوءء : مآآريآآ وين جدي ..؟
صصرخت جودي وهي تششوف عبدالخآلق تعثرت خطوآتهآآ وهي تمششيء له شآلهآ ودآر فيهآآ وهي تضضحك ومبسسوطه : عممموو ..
بآسهآ وردد بآآبتسسآمه : لبى قلبببهآآ .. تقدم وسلم على دلع وحمدآآن ..
دلع بششوق : وين جددي من زمآآن مآشششفته ..!
عبد الخآلق : حيآآكم تعآلوآآ بس ترآ الشبآب كلهم دآخل ..
دلع عقدت حوآجبهآ بعدم اهتمآم : طيب عآدي بسسلم على جددي ..
دخلوآآ للمكآن اللي جآلسسين فيه جدهم وعيآله مع الشبآب ..
ابتسسمت وهي تتنهد بحب له تقدمت بسسسرعه وهي تششوفه يبتسسم من شوفتهآآ ويوفق على حيله لمتته بقوووه : يآآني مشششتآقه لكك .. بعدت وبآسسسه رآسه ويدهه ..
جدهآ بعتب : واللي يششتآق يقطع يآششموخ فيصصل ..!
ضحكت بخفه وهي ترجع تضضمه تعششق هالآنسسآن وتتمنى مآتششوف هالحييآه من غيييره ..
حمدآآن ابتسسم وتقدم لهم بعد مآسلم على الكل : دلع خلآص خنقتي جدي ..؟
بعدت وتقدمت بعدهآ لآآكبر خوآلهآ ابو مروآآن سلمت عليه وبعدهآ سلمت على خآلهآآ ابو امجآآد صندوق اسرآرهآآ واللي يعررف سسرهآآ المخبآآ عن الكل ..
ابو امجآآد وهو ينآظر عيونهآآ : وينكك امس اتصل مآترديين وش هالسسحبه ..
غمضضت عيونهآآ مآتبي تتذكر شصآر لهآ امس من ابوهآآ والآحآديث اللي احتدت بينهآ وبينه وبالآخر ختمهآآ حمدآآن بمحآولآته اقنآعهآآ ..
همسست بهدوء : اهآآ كآآني فهممت عليكك ..!
مششت طآلعه من المكآن اللي تحسسه ضآق عليهآآ من طآحت عيونهآآ علييه خلآص مآتبي تفكرر فييه اكثثر هذآآ صآر متزوج ومو اي وحده زوجته بنت اغلى خوآلهآآ ..
تنهدت بعد مآتخطت المكآآن ومششت رآيحه لجدتهآآ وبآقي العآيله ............................

.
.
×


أ‏مانہ يا يمه إذا ضاق قلبك
خذي قلبي و تسلي فيه
وإذا وقف نبضہ بيدك
فدى عيونك انا ما أبيہ



بعد مآقفلت من صآحبآتهآ رآحت لآمهآآ في القصصصصر وهي ماتدري شلون تفآتح امهآ بهآلموضوع بس من جد تفشششلت من صآحبتهآ عمرهآ مآعزمتهم حتى لو عآرفيييين حآلتهم مآتقدر انهآ مآتعزمهم ..
نآظرت امهآ اللي جآلسسسه وتفتح كتآب لـ الطببببخ كحت بخفه تلفت نظرهآآ ..
ام سسسمآ : يآهلآآ حبيبتي ..
سمآآ دآرت على حآلهآ بغرور طفولي : يآحبي لآآمي يآنآس ( ورآحت بآست رآسهآ وجلسسست مقآبله لهآ )
امهآ وهي تشششوف التوتر بآن على يد طفلتهآ : ييييمه ايش بغيتي جآيه هنآآ الحين مو المفروض جآلسه تقري لك شيء لدرآآستك ..؟
سمآآ بخفوت وتردد : مآمآ ابي ابي ... ابي ( مآقدرررت تكمل وعيونهآ لمعت بدمووع مقهوره من حآلتهم )
امهآ تركت كتآب الطبخ ولفت على بنتهآ : ايش تبي طفله امهآآ ..؟
سمآآ رجفت شفآآتهآ شلون تطلب امهآ هالطلب السسسخيف بنظرهآآ ..
امهآ بحححزن وكآآنهآ حست بالطلب : يمه ايش تبييين بالفلوس ..؟
بعدت عن امهآ وتنهدت براحه من فهم امهآ لهآ بدون ماتنطق وهمست : ابي اعزم صآحبآتي باي مطعم ...!
امهآ بضيق : شلون تعزمينهم برى و ببيتنآ ليه ماتعزمينهم فيه ..
سمآ سالت دموعهآ بسرعه على وجههآ ونآظرت امهآ بالم : يعني كم مرآ بنتكلم مآمآ بهالموضوع وانتي عآرفه اصحآب هالققققصر وقوانينهم المتخلفه ( غطت وجههآ تخفي دموعهآآ امنيتهآ من زمآن تعززم احد وتكون هي صآحبه الضيآفه مو الضضيفه ) ..
امهآ مسكت دموعهآ بالقوه ورجعت طفلتهآ لحضنهآ : خلآآص طفلتي اووش لاتصيحي ..
سمآ بقهر بآكي : متى نطلع من هالسسجن مآمآ سنين وسنين انتظر هاليوم ..
امهآآ نزلت دمعتهآ ومسحتهآآ من غير مآ تنبه بنتهآ ونطقت بهمس حآآني : اذا الله كتب لنآ خير بعيد عن هنآ ..
بعدت عن امهآ بيأس ونطقت بشهقت الم : الله يصبررنآآآ على الذله الله يصبرنآآ ( ورجعت لهآ البكيه)....
ماتقدر والله ماتقدررر تصبرر اكثثثر انذلت هي وامهآآ بمآآ فيه الكفآآيه متى يرتآحون ويملكون بيت يلمهم ويخلق لهم جو اسررري زي أي بيت بهآلدنيا والله ماتطلب قصور ولا فلل ولا شقق بس غرفه باي مكآن بعيد عن هنآآ بس تعيش مع امهآآ ويرتآآحون من اجووواء الذل اللي شآفوهآآ هنآآ ..
وقفت بحزم كل شيء الا دموع بنتهآآ ماتتحملهآآ بالمره : الحين بروح اكلم ام طلآل ..
وقفت وهي تشهق بحقد : مسسستحيل اخليييك تروحييين لهآآ ..
امهآ باابتسسآمه الم : لاتخآفين مستحيل اخلييهآ تزعلني بس بحآول اقنعهآ تسمح لصديقآتك يجون لك الملحق ..
مسكت يد امهآ بتملك ونظرآتهآ كلهآ حقد : مسسسسستحيييل اسمح مآمآ .. خلآص مو لآزم اشوف صآحبآتي المهم مآتسمعي السسسم من العقررربه ..
ضضضضحكت تغير جو بنتهآ : هههههههههههههه مو انتي اللي تموتين وتشوفييين صآحبآتك بمكآن خآص فيك ..؟
رجف صوتهآ ونطقت بالم : خلآآص مآبي ووعد مااقول لك هالكلآم مرآ ثآنيه مآمآ انسسيه خلآص ..
تمنــى مآخلآ فضوله يقوده ويسسسمع حكي حبيبته مع امهآآ آآآآآلمه حيييييل ويوجعه حقدهآ يخليه غصصصب يحقد على امه وزوجهآآآ .. حبيبته وامهآآ معذبين من اهله ,, امآ ‘‘هو’’ ياه ياربي الطف بحآآل قلبه اللي مآيدري أي نآر يختآآر ..
بعد اخر جممله تنحنح ينبههم بتدخل شخص ثالثثثثث لسوالفهم ..
ونطق بمرررح بآهت بعد ماشاف عيونهم تنتقل له : مين اللي تنسسآهم خآلتي ..
زاد حقد عيونهآ وهي تنآظر ابتسسآمتهم يالله كيف هالنآس يقتلون القتيل ويمشون بـ جنآزته : مآآيخصك ..
امهآآ بعتب : يييمآآآ سمآ ..!
سمآآ ضغطت على ركبهآ بكفوف يدهآ بقوه ماتبي تنفجر الحين مو وقته ابدآآ : اسفه مآمآ ..
طلآل تجآهل كلمتهآ واتجه للثلاجه وحآول يخبي نظرآته المتآلمه ..
وحده من الخدم وقفته وهي تساله ايش يبي عشآن تخدمه بس مآله خلق اصلآ هو دآيم يعود حآله يخدم نفسه بنفسسسه رغم عتب امه الدآئمه له بجملتهآ المعروفه *لآ تخدم حآلك دآم عندك اللي يخدمك* ..
اخذ له قطعت سينآبون بعد مآتذوقهآآ تحت انظآر الكل وكآنهم أول مره يشوفون احد يآكل بس في الحقيقه مصدومين انو أحد من هآلعآيله يتنآزل ويآكل شيء بالمطبح اذا حتى المويه مايشربونهآ الا بالمكآن اللي يبونه ..
التفت بآآعجآب لآآم سمآ : لذييييذ ..
سمآآ بغيض : غصب عنك لذذيذ ..
طلآل يقهرهآآ : لذيذ من يد خآلتي بسس للآسسف عندهآ بنت رفلآ مثلك ..!
ام سمآآ سحبت نفسسهآ بخفه بدون ماتنتبه سمآآآ طآلعه لاام طلآل وببآلهآ بتذل نفسهآ وحيآتهآ لجل عيون طفلتهآآآ ماتبكي ..
طلآل اللي سآمع الموضوع كله حب يشغل سمآآ عن امهآ اللي طآلعه لآآمه المتسسلطه : ايوه ماقلتي لي شخبآر راسك من امس ماشفتك ..
سسسمآ بغيض : انثبررر من جد مجنون متخلف ..
طلآل بضحكه : عشآن تعرفييين تعصبيني ..
نطقت بحده : وش سويت لك يامآل اللي مانيب قآيله ..؟
رفع حآجب وتكلم بسسسخريه : ايش اخبآر صآحبتك انبسسطتي ببيتهم امس ..
سمآآ ابتسسمت بغرور : أي مكآن يبعدني عن هنآ اكيد انبسسط فيه مايبي لهآآ سؤال ..
رد عليهآآ بقهرر : اكلي تبن الله اعلم وش اللي عآجبك ببيت صدييييقتك الغبييه ..
سمآ احتدت ملآمحهآ : احترم حآلك مالغبي الا وجهك البشششع ..
رفع حواجبه بثقه واثق بجمآآله المآخوذ من خوآل ابوه الاترآك نطق ببرود : يمكن تركي احسن مني صح ..
سمآآ ضحكت بخفه وقالت بقرف اخفته بس تبي تغيض هاللي قدامهآ : اكيييد وانت عآرف هالشيء قبلي ..
تقدم خطوه بس سيطر على غيرته هاللحظه وغضبه نطق بهمس محموق: لو انتي محترمه مانآظرتي اخو صآحبتك والا ..؟
سمآ نطقت بعصبيه وقهررر : محترمه غصب عن اممممك ياطلآل افندي ..
طلعت بعددد مآآنتبهت لآآختفآء امهآ المفآجآآءء ووجودهآآ وحيده مع طلآآل ....................


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 25-02-2013, 11:37 PM
صورة هذيان الروح** الرمزية
هذيان الروح** هذيان الروح** غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


الله الله الله

روووعه روووعه الباارت بيجنن

اسلوبك عجييييب احلى بيلسان مع تركي وسما مع طلال ونااسه
الله يعطيك العافيه

انتظرك بشووق

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 26-02-2013, 08:50 AM
صورة آعلن آنسحآبي الرمزية
آعلن آنسحآبي آعلن آنسحآبي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


صبآح الخير :)
يديكي العافية ي رب ..

بعض الاحداث بدت تتضح رغم انو مازال الغموض يلتف حولها

عبير
والله تكسر الخاطر بجد :( اتوقع كانت تعيش عند اخوالها وزوجها واحد اكبر منها بكتير
وسارت تكرهم '
الاء معجبة وبقوة بعبير حاسة حتسويلها مصيبة d:

دلع
كويس انها اتصالحت مع ابوها - كيف قالت لخالهاآبو امجاد حافظ اسرارها ع اللي سار لها =(
افضل حاجة انو علاقتهم باهل امهم مرة تمام ومحبوبين عندهم

سما
رهيبة دي البت ..آتوقع امها حترجع من عند امو طلال وهيا زعلانة ويشتد الكره عليهم اكتر واكتر
الله يعجل بطلعتهم من عندهم

ام بيلسان
ممكن تكون مظلومة او كانت بتكلم احد من اهلها وكدا
مممممم اللي شاهدو الموقف تبع الضرب تركي واظن باسل !

حمدان
حياتوو احسها غامضة مرة 'لو يتزوج عبير اريحلو
لمن خش ع ابو في المكتب يمكن كان بيشوف زكرياتو مع ام عيالو سابقا مو حنين لها
ع عقد ماهوو مقهور منها

طلال
اسلوبو مرة كان زفت مع سما،بدال ما يكحل الامور عماها سار كدا يعني اخوال ابو اتراك ،

ي ريت ي عسل تحددي موعد البارتات متى :)
بنتظار البارت الجاي :d

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 26-02-2013, 10:42 PM
صورة عـبـط الرمزية
عـبـط عـبـط غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


بااارت رهيب وبدت تتضح اسرار الرواية
حبيت شخصيه حمدان وعبير وحبهم اللي مو راضين يوضحونه
شخصيه طلال مرا حلوة يحب ويكابر بس اتوقع سموي مستحيل تححبه , بس اتمنى ماتحب تركي وتحب طلال
شخصيه دلع حلوه مع ان امها تركتها وماتحبها بس مازالت متصله مع خوالها وتحبهم .
بيلسان تقههر مره طيبه وتسكت عن حقها , كذا بتتعذب كثير .

بإنتظار البارت الجاي بشوق


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 27-02-2013, 09:16 AM
صورة غَيمَه طُهرِ , الرمزية
غَيمَه طُهرِ , غَيمَه طُهرِ , غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها آعلن آنسحآبي مشاهدة المشاركة
صبآح الخير :)
يديكي العافية ي رب ..

بعض الاحداث بدت تتضح رغم انو مازال الغموض يلتف حولها

عبير
والله تكسر الخاطر بجد :( اتوقع كانت تعيش عند اخوالها وزوجها واحد اكبر منها بكتير
وسارت تكرهم '
الاء معجبة وبقوة بعبير حاسة حتسويلها مصيبة d:

دلع
كويس انها اتصالحت مع ابوها - كيف قالت لخالهاآبو امجاد حافظ اسرارها ع اللي سار لها =(
افضل حاجة انو علاقتهم باهل امهم مرة تمام ومحبوبين عندهم

سما
رهيبة دي البت ..آتوقع امها حترجع من عند امو طلال وهيا زعلانة ويشتد الكره عليهم اكتر واكتر
الله يعجل بطلعتهم من عندهم

ام بيلسان
ممكن تكون مظلومة او كانت بتكلم احد من اهلها وكدا
مممممم اللي شاهدو الموقف تبع الضرب تركي واظن باسل !

حمدان
حياتوو احسها غامضة مرة 'لو يتزوج عبير اريحلو
لمن خش ع ابو في المكتب يمكن كان بيشوف زكرياتو مع ام عيالو سابقا مو حنين لها
ع عقد ماهوو مقهور منها

طلال
اسلوبو مرة كان زفت مع سما،بدال ما يكحل الامور عماها سار كدا يعني اخوال ابو اتراك ،

ي ريت ي عسل تحددي موعد البارتات متى :)
بنتظار البارت الجاي :d
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نبضها نادر... مشاهدة المشاركة
الله الله الله

روووعه روووعه الباارت بيجنن

اسلوبك عجييييب احلى بيلسان مع تركي وسما مع طلال ونااسه
الله يعطيك العافيه

انتظرك بشووق
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عـبـط مشاهدة المشاركة
بااارت رهيب وبدت تتضح اسرار الرواية
حبيت شخصيه حمدان وعبير وحبهم اللي مو راضين يوضحونه
شخصيه طلال مرا حلوة يحب ويكابر بس اتوقع سموي مستحيل تححبه , بس اتمنى ماتحب تركي وتحب طلال
شخصيه دلع حلوه مع ان امها تركتها وماتحبها بس مازالت متصله مع خوالها وتحبهم .
بيلسان تقههر مره طيبه وتسكت عن حقها , كذا بتتعذب كثير .

بإنتظار البارت الجاي بشوق





الله يعطييييكم العآفييه مروركم ششرف كبيير لي ويعطيني دآفع قوي انزل البآرتآآت
ردودكم ومتآبعتكم وتعليقآتكم تهممني كثيير


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 27-02-2013, 09:17 AM
صورة غَيمَه طُهرِ , الرمزية
غَيمَه طُهرِ , غَيمَه طُهرِ , غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي


ايوآآ صح ان شاء الله البآرت الليله بنزله خليكم قريبييين

رواية فصول شتات و لقاء / بقلمي

الوسوم
اياد , بيلسان , تركي , حمدان , دلوعه , روايه , سماا , شتآت , عبير , طلال
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
رواية من تحت سقف الشقى أخذتني / الكاتبة : نرجسيه؛كاملة فتون الوررد روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 2350 29-05-2019 09:51 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM

الساعة الآن +3: 01:47 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1