غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 01-03-2013, 06:24 AM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية معذورة أنت إن أجهضت لي أملي لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي / بقلمي


السلام وعليكم ورحمة الله وبركاته
اخباركم ان شاء الله طيبين
حابة اقول ملاحظاتي على روايتي
اولا :لا احلل نقل روايتي ابدا سواءا ذكر اسمي او لم يذكر
ثانيا: انا اخترت الشخصيات غير مسلمة لئلا اسيئ للأسلام والمسلمين
او اصف مجتمعا لايعيشه سوى ابطال الرواية او اختلق مجتمعا اخر واصفتا اياه بالمجتمع المسلم عامه والعربي خاصة
لن اطيل عليكم والان نبدء بالرواية اتمنى من اعماق قلبي ان تلقى اعجاب الجميع ولا بأس بالنقد السلبي البناء
قراءة ممتعه



تعديل Baylisan; بتاريخ 01-03-2013 الساعة 06:36 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 01-03-2013, 06:29 AM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: اولى رواياتي :ألن تغفر لي .. بقلمي


1-عذاب الغربة
اشرقت شمس اليوم التالي انة اليوم الذي ستحلق فية طائرة كوستناكو الهندية قادمة الى امريكا
استيقظت ايروكا بنشاط متفائلة مستمتعة بصوت الطائر الذي يغرد في
غرفتها جالبا معة الحياة داخل هذة الغرفة الصامتة والجدران الصلبة ذهبت الية تداعبة قليلا
: اة يا عزيزي سوف افارقك اليوم ولكن لا تخف سأعود اليك قريبا وسأطلق لك العنان
قطع حبل افكارها صوت طرق بالباب
: ايروكا هل انت جاهزة
: نعم ولكن امهلني بضع دقائق فأنا لم اجهز تماما
: خذي وقتك ولكن لا تتأخري ارجوك يا اختي
مرت عشر دقائق استعدت فيها ايروكا واخيها شونيل كانت ايروكا طويلة القامة سمراء البشرة لها ساقان ممشوقان تبهران من يراها ذات عينان سوداوان واسعتان وشفتان ممتلئان قليلا
شعرها الاسود ينسدل على كتفها الرقيق اما اخيها شونيل فكان قصيرا مقارنة بأختة ذو جسد ممتلئ يفتقر الى مقومات الرجولة
: سأذهب الى عمتى ثم اتجة مباشرة الى المطار
: لا تتأخري فموعد الطائرة قد اقترب
: حسنا اراك هناك بحفظ الرب
فارقت ايروكا شونيل بإبتسامة مشرقة تبعث التفاؤل لمن يراها
وصلت ايروكا الى بيت عمتها السبعينية وطرقت الباب وبعد ثوان فتح الباب كان اول ماتراة هو ذلك الرجل عابس الوجة قاطب الجبين انة زوج عمتها السيئ تسألت ايروكا في نفسها كيف لعمتي تحمل العيش مع هذا الرجل الذي يغلق ابواب السعادة فيمن ينظر الية
: مرحبا عمي هل استطيع التحدث مع عمتي قليلا ارجوك
اجاب بإمتعاض : لا بأس تفضلي
كانت هذه الجملة تخرج من شفتية كالذي يجرها جرا
: شكرا لك
وقالت بسخرية :لن انسى لطفك معي
رمقها بنظرة كادت تخترق قلبها من الهلع ابتسمت ايروكا ابتسامة الخائف وجلست بهدوء واضعتا ذلك القفص الذهبي بجانبها على الطاولة بعد بضع ثوان خرجت عمتها كانت امرأة كبيرة السن تحمل بيدها عصا تساعدها على المشي قامت ايروكا تحيي عمتها ثم ما لبثا ان جلسا على المقعد
: اوة يا عزيزتي ايروكا لم اراك منذ مدة كم اصبحت جميلة جدا كما عهدتك
ضحكت ايروكا فهذة عمتها ما تزال خفيفة الظل باسمة الثغر لا تكاد ان ترى العبوس بوجهها
: شكرا يا امي ولكن هل لي ان اطلب منك طلبا
: نعم تفضلي يا عزيزتي
: اريد منك ان تحتفظي بهذا الطائر الى ان اعود من سفري واقدر لك هذة المساعدة
: بلى استطيع

تهلل وجة ايروكا من السعادة : شكرا لك يا عمتي اذا سأسافر وانا مطمئنة القلب
نظرت الى ساعتها واردفت : والان سوف اذهب فقد تأخرت على الموعد اراك بخير يا عمتي
: رافقتك السلامة يا بنيتي لا تنسي ان ترسلي لي بخطابات بين فترة واخرى
: هذا وعد مني

القت نظرة خاطفة الى طائرها وقالت قبل ان تدير مقبض الباب
: بالمناسبة شونيل يرسل لك تحياتة
ابتسمت المرأة العجوز وهزت رأسها دلالة على تقديرها
دقت الساعة الثانية عشرة ظهرا انها ساعة الرحيل وستقلع الطائرة بعد بضع دقائق
وصلت ايروكا المطار ووجدت اخاها هناك اكملت ماتبقى من تأشيرة السفر ثم ركبت الطائرة واقلعت الى نيويورك المدينة التي لا تنام
وهاهي تحلق في سماء نيويورك بعد عناء ساعات طويلة ماهي الا دقائق للهبوط
: استيقظي يا ايروكا فقد قاربت الطائرة على الهبوط
سيداتي وسادتي ارجو منكم ربط احزمة الامان والتزام الصمت الى ان ينتهي الهبوط
: يا الهي كم اكرة هذة اللحظات
: اطمئني سنصل سالمين
اخذت ايروكا تتمتم ببعض الطقوس الى ان هبطت الطائرة بسلام
سيداتي وسادتي ارجو منكم التزام الهدؤ اثناء الخروج ونشكركم على
حسن تعاونكم
: هيا يا ايروكا احملي امتعتك ودعينا نخرج
قالت ايروكا والابتسامة لا تكاد تفارق محياها
: حسنا
كم كان يراودها هذا الحلم كانت تتمنى ان تكمل تعليمها في امريكا وهاهي اخيرا تحقق حلمها كانت الساعة الخامسة عصرا
قال شونيل بإبتهاج : الان سوف نذهب الى الفندق لنرتاح قليلا وبعدها نكمل اجراءات الإقامة
: لا بأس
وصلا الفندق في غضون ربع ساعة , اسرعت ايروكا بترتيب ملابسها وتنظيمها انها خائفة فغدا سيكون اول يوم دراسي لها هنا بجامعة (هارفرد ) هاقد غابت الشمس وحان وقت النوم بعد ان تناولا وجبة خفيفة .
كانت ايروكا تتقلب في فراشها ولم يغمض لها جفن
ياترى كيف ستكون الجامعة وكيف سيكون الدارسون والاهم من ذلك كيف ستكون الدراسة يا الهي ساعدني
خرجت ايروكا الى المطبخ لتحتسي كوبا من القهوة قبل بزوغ الفجر
: ايروكا الم تنامي بعد ؟
: إطلاقا وانت ؟
ابتسم واجاب : لم اعتد على المكان بعد هل انت مستعدة لليوم ؟
بلعت ايروكا ريقها واجابت : لا اعلم يخالجني شعور بالخوف وتراودني افكار بالعدول عن الامر والرجوع وانت تعرف انني لطالما حلمت ان اكمل تعليمي هنا
ضحك شونيل : هكذا انتن تقررن وتتراجعن
ابتسمت ايروكا ابتسامة مصطنعة : اذا سأذهب لكي اجهز
دخلت ايروكا غرفتها وهي تفكر ماذا ترتدي فهي لاتعرف طبيعة البشر هنا

اخيرا قررت ان ترتدي بنطال كستنائي اللون مع قميص ابيض وضعت بعض مساحيق التجميل انتهت بأحمر الشفاة واسدلت شعرها الكثيف
انها راضية عن نفسها وهاهي مستعدة للذهاب خرجت من المنزل تحمل بيدها حقيبة بيضاء اللون وضعت بداخلها ماتحتاجة ولكنها في كل خطوة تخطوها يزداد خفقان قلبها ترى لماذا ؟
لم تستطع تحديد سبب خوفها اهذة هي الغربة ؟

هاهي الان في ساحات الجامعة حيث يختلط الابيض بالاسود الجميل والقبيح الطويل والقصير الرائع والسيئ النفيس والرخيص
لم يظهر عليها الخوف فهي تتظاهر بالقوة والثقة
دخلت ايروكا قاعة المحاضرات بعد ان تعرفت على المداخل والمخارج كل كل شي مبسط فالتعليمات امام الاعين
هنا سوف تكون اولى محاضراتها هل ستصنع التاريخ لنفسها ام لا ؟
بلى سوف تحقق امانيها

كانت القاعة كبيرة جدا بحيث تتسع لمئات الطلاب والطالبات كانت رائعة بكل ماتحمل هذة الكلمة من معنى ولكنها تفتقر للروح
جلست ايروكا في احد المقاعد تنتظر بدء المحاضرة كان الطلاب يدخلون فرادى ومجموعات كأنهم يريدو ان يروا الفريسة هكذا كانت تفسر الامر.

قطع حبل افكارها احد الشبان مظهرة يدل على انة لا يزال طالبا كان يتحدث واقفا مع مجموعة من اصدقائة وكأنة يقصدها بالحديث ثم مالبث ان قهقه ضاحكا رفعت ايروكا رأسها في شموخ ولم تعره أي اهتمام
في هذه اللحظات دخل رجل طاعن في السن رائع القامة تبدوان عليه الثقافة والعلم .
كان يرتدي نظارات تدل على ذكائة ملابسة وجسدة يدلان على حيويتة بدء يتحدث
: مرحبا انا البروفسور لينكن سوف نتناول معا مادة الاقتصاد المالي ارجو منكم التزام الهدوء الى ان انتهي.

بدء الطلاب في الجلوس كانت ايروكا تدعي الا يجلس ذلك الشاب المتغطرس بجانبها فهي تشعر تجاهه بالعداء
لم يستجب الرب لطلبها عندما جلس بجانبها
نعم انة اراد الجلوس عن عمد لا تعلم لماذا لكنة فعل اما في الجهه المقابلة لها جلس احد اصدقائة
قطبت جبينها في ذهول هل هما متفقان ؟
كان صوت بداخلها يأمرها بتغيير مكانها لم تأخذ وقت للتفكير هاقد فعلت شعرت بيد قوية تمسك بمعصمها وتعيدها الى مكانها
: اجلسي يا انسة فالمحاضرة قد بدءت .
كان يخفي بداخلة ضحك هستيري
ياللسماء انه هو ويأمرها بالجلوس ايضا من يكون ؟
جلست ايروكا وكأنها الي يستجيب فقط للاوامر
ما ان جلست حتى افلتت يدها منه كان بداخلها ضجيج نيران من الغضب لم تستمع للمحاضرة قط بل كانت تستمع لذلك الصوت الذي جعل جسدها يقشعر فتارة يكشر عن اسنانة بإبتسامة ضاحكة وتارة يتمتم مع اصدقائة وتارة يرمقها بنظرة مجهولة وتارة لايكترث لوجودها .

بدءات الشكوك تراودها ما المضحك ؟
امسكت بحقيبتها واخذت تعبث بها باحثة عن المراه لترى نفسها
اخيرا وجدتها ثم نظرت الى نفسها
حسنا انا كاملة اذا ما المضحك ؟ ياللغباء من الطبيعي ان يضحك وهو برفقة اصدقائة
امتدت يدة اخذا المراة من يدها وقال وابتسامة السخرية لا تكاد تفارقة

: اراهن ان هذا الكهل سيئ فهو لن يتردد بطردك وبخصوص المراه انت حقا جميلة ولكنك لست نوعي المفضل فأنا افضل الشقراوات ذوات البشرة البيضاء

لهجتة تدل على قلة احترامة للاخرين لم تستطع ايروكا ان تتمالك نفسها
: وانا لم اخبرك ايضا انني لا افضل الحثالة امثالك بقايا المتشردين .

بدأت اصواتهم تتعالى شيئا فشيئا حتى عم الهدؤ المكان فلم يعد سوى هذان الصوتان سكت البروفسور لبرهه
وقال : هلا وفرتما علي الوقت ؟ اخرجا انتما الاثنان .
ارتفع حاجباها احتجاجا
وقالت : يا بروفسور هو من احدث الفوضى و ..
قطع حديثها وقال : توقفي عن الحديث والحقي بة .
استشاطت غضبا وخرجت من القاعة كانت تنتظر خروج البروفسور لتعتذر عما حصل وتبرر له موقفها
انتهى الوقت اخيرا خرج البروفسور كانت تلحقة كطفلة تائهه تطلب العفو ولكنة لم يظهر لها اهتماما كان يمشي بخطوات سريعة ركضت خلفة وامسكت بيده لتوقفة
توقف ونظر لها مذهولا اخيرا قال : هكذا بررتي لي موقفك حقا فإن هذا يدل على وقاحتك في التعامل مع العلماء
اجابت بتوسل : انا اسفة فأنت لم تعطني الفرصة للتحدث واعتذر عن وقاحتي فعلا ارجوك صدقني انا ..
قاطعها مجددا : يا ابنتي انت لا تزالين مستجده ينبغي عليك احترام المكان ولا تعطي مجال لاي كان ان يأخذ عنك فكرة سيئة من اول لقاء فهذا يصعب تغييرة .
نظر الى ساعتة واكمل : الان عودي وسأعتبر هذه ذكرى فقط
ابتسم لها بحنان
وقالت :شكرا لك اعدك بذلك
اغرورقت عيناها بالدموع اسرعت الى الحمام فتساقطت دموعها بحرقة
اخيرا تمالكت نفسها ووعدت نفسها الا تتأثر بمن حولها فما زال الطريق امامها
توجهت الى الساحة ورأت فتى اشقر ابيض البشرة قادما نحوها ملامحة تدل على هدوئة
:مرحبا
كانت هذة اول جملة ينطق بها
اجابت :مرحبا
:كيف حالك ؟


:بخير وانت؟

:بخير لقد كنت مذهلة اليوم بالإضافة الى مظهرك الجميل يا ايروكا
ابتسم لها كانت ابتسامتة صادقة

:شكرا ولكن ما اسمك ؟

:ديفيد هاريس

بادلتة الابتسام واردفت :مرحبا بك ياسيد هاريس


ضحك ديفيد وقال :لا بأس ناديني بديفيد فقط فأنا لست رب عملك

ضحكت ايروكا وقالت : سعدت بمعرفتك يا ديفيد

:عذرا ولكن لكنتك بالإضافة الى حروفك المتكسرة من اين انت؟
ابتسمت له وقالت:من بلاد العجائب الهند

:محقة تماما فجمالك اعجوبة لطالما سمعت عن جمالكن الفاتن

ادخل ديفيد السعادة في قلب ايروكا بإسلوبة البسيط المتواضع
قالت اخيرا :هلا اخبرتني عن ذلك الشاب المتغطرس السيئ ؟

قطب جبينة وقال :بالطبع تقصدين ستيف ابتعدي عنة يا ايروكا فهو سيئ الاخلاق مظهره لا يعكس خلقه فهو متكبر ووالدة رئيس شركة السيفنشي العالمية الناجحة فقد يضعك ضمن مسؤولياتة عندها لن تسلمي منة ابدا.

تغلغل الخوف الى اعماقها : اهو بهذا السوء ؟

:لا بأس عليك يا ايروكا ولكن يجب عليك ان تتجاهلي وجودة والا تكترثي لما يقولة
:هذا ما سأقوم بة وارجو من الهي ان يبعدة عني لانني ان غضبت احقر من شخصه

:اتمنى ذلك
: يجب علي الذهاب الان اراك لاحقا حظا سعيدا ديفيد

افترقت ايروكا عن ديفيد شعرت وكأن جسدها ينشق نصفين وشعرت بالغربة والخوف اللذان احستهما عند دخولها حرم الجامعة
اتجهت الى قاعتها مستعدة وخائفة ايضا فما حصل لها اليوم ادخل الرعب الى قلبها
انتهت محاضراتها بسلام في هذا اليوم بإستثناء المحاضرة الاولى .
دخلت المنزل بعد عناء يوم طويل
: مرحبا ايروكا اخبريني عن يومك هل كان رائعا ؟
ابتسمت وقالت :نعم رائعا جدا

:هل عانيتي أي صعوبات؟

:اطلاقا ياشونيل اطمئن انا متعبة سأذهب لارتاح قليلا يا عزيزي

دخلت غرفتها وجلست على فراشها شعرت بتعب شديد يعتري جسدها وغرقت في نوم عميق
استيقظت ايروكا من نومها فزعة متسائلة كم مر من الوقت؟
نظرت الى ساعتها حمدا لله مازال لديها المزيد من الوقت ولكن ياالهي هناك امر يقلقها انة كابوس ستيف حتى انها لا تعرفه جيدا
انقضى الوقت بسرعة وقد حان موعد الشيطان .
اخذت ايروكا نفسا عميقا واستنشقت بعض الهواء النقي ثم ذهبت الى غرفتها لتستعد للذهاب
ارتدت بنطال قصير اظهر جمال ساقيها ولمعانها وارتدت كنزة من صوف حمراء اللون اظهرت مدى رشاقتها منتهية بأحمر الشفاه الذي زاد من جمال وجهها الاخاذ
هاهي الان مستعدة داعية ربها الا ترى ستيف

وصلت ايروكا حرم الجامعة متفائلة تقطع طريقها في ثقة تامة وتسمع تهاتف وحديث المارين بها
جلست على المقعد , خطفها صوت مألوف لديها لكنها تكرهه
:ايروكا الحمقاء انت مجتهدة جدا والا لما اتيتي من قبرك باحثتا عن المال اليس كذلك؟

نظرت ايروكا خلفها ورأت مجوعة من الطلاب والطالبات يتجمهرون حولها ضاحكين
نعم انة ستيف ذلك الشيطان الجميل كانت تنظر الية مشدوهه

كان طويل القامة مفتول العضلات اسمر البشرة ملامحة قاسية كان وجهه يبهر من يراه حاجباه اسودان كثيفان مرتبان بشكل دقيق وعينيه كعيني الصقر شفتاه رائعان ذو انف ارستقراطي نبيل شعره اسود مسترسل يظهر لمعانة مع الاضواء كان يرتدي بنطال اظهر مدى طولة وستره سوداء ابرزت قوة جسده وجاذبيتة وعضلاته القاسية
نعم هو ستيف ذلك الرجل الارستقراطي ذو الملامح القاسية وهاهو يسخر منها مجددا .
قالت ايروكا:هلا توقفت عن مطاردتي وايذائي ياسيد ستيورات ام ان هذا محال عليك ؟
كانت ردودها لاذعة , اخذ يصفق بيدية ويقول
:رائع رائع الفقراء اصبحوا يلهمون ويتكلمون يالسخرية القدر ارجو منك يا انستي الا تنسي سبب وجودك هنا
ثم بدء يضحك كالمعتاد , هذا الوقح يجعلها تستشيط غضبا اخيرا تذكرت نصيحة ديفيد وقامت

بخفة لم تعهدها اجلسها شاب اسود عريض وقال :الى اين ذاهبة فستيف لم ينهي كلامه بعد ثم انة لم يأمرك بالذهاب
كان يقف بجانب ستيف وشتان مابينها
تقدم منها خطوة وابعدت وجهها عنة كان قلبها يكاد يخرج من بين اضلاعها ضحك ستيف وقال
:لابأس يافتاتي كوني مطيعة فقط
لم تعد تحتمل ايروكا هذه الاهانات انها خائفة كان عددهم يفوق العشرة
قال ستيف :قبل ان تذهبي هل تعرفي سبب وجودي هنا ؟
كان يسألها بسخرية نظر الى الخلف واردف
:لا تعرف اليس كذلك؟ من المؤسف ذلك
كان يسأل فتاة ذات شعر احمر ناري هل هي عشيقتة ؟
بادلتة تلك الفتاة النظرات واجابت مبتسمة لستيف :لا اعتقد
اعاد بصره اليها
وقال :اريدك ان تعتذري غدا امام الملاء وان تظهري اسفك لما بدر منك

كان ينظر اليها كأنة ينتظر ردها هزت رأسها موافقة فهي تريد الذهاب فقط
:بالمناسبة رأيتك ليلة امس تركضين كالكلب الذي يلهث باحثا عن الماء خلف ذلك الكهل هل من خطب ؟ ارجو الا تكوني قد اوقعتني تحت شباكه فإن وصل الى مسامعي انك اوقعتي بي وجعلتي مني طعما له أي انك جعلتي مني المخطئ امامة فسأغضب منك
ورقق صوته واكمل :وانت لاتريدين ذلك صحيح؟ فتاة مطيعة يا ايروكا

اخيرا ابتعد عنها واضعا يده على كتف تلك الفتاة ونظر الى ايروكا نظرة خاطفة غمز لها بعينه وذهب تاركا اياها في حيرة من امرها



تعديل Baylisan; بتاريخ 01-03-2013 الساعة 07:55 AM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 01-03-2013, 09:59 PM
صورة maram93 الرمزية
maram93 maram93 غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: اولى رواياتي :ألن تغفر لي .. بقلمي


موفقه يَ حلوه


ܓܛܟ


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 02-03-2013, 07:58 PM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


منوره واتمنى الردود السنعه

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 02-03-2013, 08:12 PM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


حبايبي ابي ردود عشان اكمل
لا تحطموني

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 02-03-2013, 08:47 PM
صورة بنت سليمان الرمزية
بنت سليمان بنت سليمان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


الروااايه رووووووووووووووووووووووووووعه
ومتحمسه للبـــــــــــــــــــــــــارت الــــــــــــــــــــــياااااااي

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 02-03-2013, 09:40 PM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


منوره قلبو وشرف لي انها نالت اعجابك
بإذن الله انزل البارت الثاني اليوم اذا لقيت كذا رد

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 02-03-2013, 10:42 PM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


مساء الخير .... ياهلا فيك بغرام .......موفقة بطرحك .....بداية جميلة ومشوقة موفقة حتى تنهيها للاخير

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 02-03-2013, 11:09 PM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى : ألن تغفر لي


مرورك الأجمل

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 03-03-2013, 01:18 AM
صورة Baylisan الرمزية
Baylisan Baylisan غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية معذورة أنت إن أجهضت لي أملي لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي / بقلمي


وين الردود
وين الحماس والتفاعل

رواية معذورة أنت إن أجهضت لي أملي لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي / بقلمي

الوسوم
:لمن , انمي , تغفر , بقلمي , رواياتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
إنجبرت فيك و ما توقعت أحبك و أموت فيك / بقلمي ، كاملة مفتون قلبي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 6277 08-08-2019 05:44 AM
حنيتك راحت لوين وشفيك ما تشتاق لي / بقلمي ، كاملة ملتفت صوبك لوعينك تهل دم روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1735 03-04-2019 02:16 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 1999 06-02-2012 04:14 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2006 23-11-2011 08:16 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM

الساعة الآن +3: 09:28 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1