غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات الأعضاء > سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء
الإشعارات
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 09-03-2013, 06:42 PM
دلوعة أهلهآآ دلوعة أهلهآآ غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي الله يفرج همكم ابي كلمة صباح عن الفتن بكره ضروري


ابي كلمةة صباح عن الفتن وقصيره كو مره طويله بايزز ابيها اليوم بكرهه الاذاعه انقذوني

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 09-03-2013, 08:50 PM
صورة غـيد الأماليد الرمزية
غـيد الأماليد غـيد الأماليد غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: الله يفرج همكم ابي كلمة صباح عن الفتن بكره ضروري


اهلين فيك
هذا مقال بعنوان الفتن إن شاء الله يكون طلبك
وبالتوفيق لك


الفتن

عبد السلام العييري

إنها تموج موج البحر وهي كالقطر وهي كالحيات وهي كقطع الليل المظلم ، بسببها يبدل الإنسان دينه ، هكذا شبه النبي صلى الله عليه وسلم الفتن ، فقد فصلها ووضحها وحذّر منها وبيّن علاماتها وكيفية المخرج منها، بل كان يقول في الصلاة بعد التحيات ( أعوذبالله من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال ) وما فصل النبي صلى الله عليه وسلم الفتن وذكرها إلا لأنه رؤوف رحيم يخاف علينا ، وقال ( من سمع بالدجال فلينأَ عنه ) وقال ( إن يخرج فيكم فأنا حجيجه )
الفتنة هي الابتلاء والاختبار فكل قول أو فعل يضعف الإنسان في دينه أو يصده عنه فهي فتنة وما أكثر الصوارف عن الحق فيقال فلان مفتون / فُتِنَ عن دينه .
ولها معانٍ كثيرة في القرآن منها /
أنها تطلق على الشرك ( والفتنة أشد من القتل ) و ( وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة )
وتطلق على الكفر ( ابتغاء الفتنة )
إذا نزلت الفتنة عميت البصائر والعقول كما قيل :

يقضى على المرء في أيام محنته ** حتى يرى حسنا ما ليس بالحسن
فلنحرص على إنارة الطريق والحذر من فتن الشبهات وهي الأفكار الهدامة المضلة والمقالات الصادة عن ذكر الله.
ومن فتن الشهوات كالدنيا والمال والنساء والشهرة ولبس الحق بالباطل .
لقد بيّن النبي صلى الله عليه وسلم الفتن أتم بيان وذكر أنها من أشراط الساعة فقال في الصحيحين ( يتقارب الزمان ويقبض العلم وتظهر الفتن )
ففيه تلازم بين قلة العلم والوقوع في الفتنة ، وبيّن أن الفتنة تأتي من المشرق . رواه مسلم
وقال : ( بادروا بالأعمال فتناً كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا .... ) رواه مسلم
وفي مسلم قال ( وإن أمتكم هذه جعل عافيتها في أولها وسيصيب آخرها بلاء وأمور تنكرونها وتجيء فتنة يرقق بعضها بعضاً ويقول المؤمن هذه مهلكتي )
ومن شدتها أن المؤمن يمر بالقبر يتمنى أن يكون مكانه ، وقال عند الترمذي : (يأتي على الناس زمان القابض على دينه كالقابض على الجمر) فمن تمسك بالسنة حقاً فأول من يعاديه أمه وأبوه وأهله.
وعند أحمد بيّن عليه الصلاة والسلام أن الفتن تأتي كالظُلَلْ وهي السحاب الأسود.
بل قال ستأتي فتنة عمياء صماء مطبقة يصير الناس فيها كالأنعام .. رواه الحاكم وعبدالرزاق

أما أصناف الذين يفتنون عن الحق فهم:
1.الشياطين حيث قال الله عن الشيطان أنه قال ( ولأضلنهم) وقال الله في الحديث القدسي ( أني خلقت عبادي حنفاء فاجتالتهم الشياطين فأخرجتهم عن دينهم )
ومن صور فتنة الشيطان وجنده : تزيين الباطل وإذا خرجت المرأة استشرفها الشيطان وزيّنها للناس ، ويحرص على التحريش والتفرقة بين الناس وقد يصاب أحد بأذى من الجن فإذا ذهب للعلاج عند ساحر شفي وإذا ذهب لقارئ صالح لم يشف فيقع الناس في شك وفتنة
أو يكون القارئ جديداً لا علم عنده فيعالج حالة واحدة فيتسامع الناس به فيجتمعوا عليه فيفتن في دينه

2.الكفار بنشر الشبهات ضد الإسلام والشهوات ضد المسلمين ولذا كان من دعاء المؤمنين ( ربنا لا تجعلنا فتنة للذين كفروا) أي لا تسلطهم علينا فيصدونا عن الدين

3.الإنسان قد يفتن نفسه بأن يوقعها ويردها مواطن الفتن فيدخل مواقع الشبهات والمناظرات أو يقرأ في التوراة والإنجيل أو يحاور الملاحدة أو يستمع لأهل البدع وهو لا يملك العلم الشرعي أو ينظر في المحرمات والنساء ويطلق بصره، وكم نظره أوقعت في قلب صاحبها العلل والفتن
ففيك الداء ومنك الدواء
فيك الخصام وأنت الخصم والحكم
(فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم)
(بل الإنسان على نفسه بصيرة)
لاتخاطر بدينك ولا تعرض نفسك للفتنة ثم تبحث عن مخرج فالوقاية خير من العلاج ، واشتكى عدد من الأزواج أو الزوجات إنحراف الأزواج أو الأولاد لأنه أدخل الفضائيات الممنوعة شرعاً وأطلق بصره وأطلع أولاده عليها ثم إذا حصل الإنحراف بدأ يبحث عن العلاج.

4.

هي الدنيا تقول بملء فيها ** حذار حذار من بطشي وفتكي
فالدنيا على أنها دنية إلا أنها فتنة وتدل على ضعف ابن آدم
فهي / طبعت على كدر وأنت تريدها *** صفواً من الأقذاء والأكدار
فهي إن حَلَّتْ أَوْحَلَتْ وَأَمْحَلَتْ وإن كَسَتْ أَرْكَسَتْ ، وإن أَعْطَتْ أَعْطَبَتْ.
لأجل الدنيا يعق والديه ويقطع رحمه في خلاف على حفنة من تراب أو أعلاف أو قطيع من الغنم ، وترى الإنسان يركض للدنيا ويسارع فيها مع أن الله قال لنا في أمر الآخرة ( وسارعوا ... ) ( وسابقوا .. ) ( فاسعوا إلى ذكر الله ) وأما الدنيا فقال ( فامشوا في مناكبها) ومع هذا نتباطأ عن الآخرة ونلهث خلف الريال ، ولذا قال النبي صلى الله عليه وسلم ( تَعِسَ عبدالدينار تعس عبدالدرهم) فسماه عبداً تعيساً بئيساً ربما ترك دينه وأهمل نفسه وأولاده وصلاته.
ومشاغل الدنيا لا تنتهي ولو خرج أهل القبور للدنيا لرجعوا إلى أعمالهم ومكاتبهم ولذا قال النبي صلى الله عليه وسلم ( اتقوا الدنيا واتقوا النساء ) وقال ( إن الدنيا حلوة خضرة وأن الله مستخلفكم فيها فينظر كيف تعملون )
ومن مواضع الفتنة بالدنيا أن يظن البعض أن إقبال الدنيا على الإنسان دليل رضا الله عنه ( وما أموالكم .. ) ( ولولا أن يكون الناس أمة واحدة لجعلنا لمن يكفر بالرحمن لبيوتهم سقفاً من فضة ..) فالخضرة والنضرة والتقدم عند الكفار هذا من تعجيل الطيبات في الدنيا بل هي حسناتهم المعجلة لكن يوم القيامة ( وقدمنا إلى ما عملوا من عمل .. ) ( والذين كفروا أعمالهم كسراب بقيعة .. )
وأكثر الأنبياء وأتباعهم فقراء فلا يعني أن الدنيا محل رضا الله إلا من عرف حق الله فيها وتقرب بها إلى الله ونعم المال الصالح للعبد الصالح ، كإبراهيم وسليمان عليهما السلام ومثل أبي بكر وعثمان رضي الله عنهما
اعلم عبدالله أن الله مقلب القلوب فاسأله أن يثبتك على الحق لأنك ضعيف فتسمع بمن ترك دينه أو نكص على عقبيه وأنت لا ملجأ لك ولا منجا إلا الله , واعلم أنك لن تستطيع المحافظة على نفسك ودينك إلا بأمر الله.

إذا لم يكن عون من الله للفتى ** فأول ما يجني عليه اجتهاده
فقد كان عليه الصلاة والسلام يكثر من قوله ( يا مقلب القلوب .. ) وكان إذا خرج من بيته قال (اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل .. ) وكان يقول صباحاً ومساءً ( وأعوذ بك أن أقترف على نفسي سوءًا أو أجرّه إلى مسلم .. )
وإن مما يحفظ من الفتن : الحرص على طلب العلم الشرعي ومجالسة أهل العلم والانتفاع بهم وأخذ آراءهم.
اللهم ثبتنا على الحق حتى نلقاك وأنت راضٍ عنّا .. اللهم إنا نعوذ بك من الفتن ما ظهر منها وما بطن .. اللهم توفنا وأنت راضٍ عنا.


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 10-03-2013, 12:27 AM
صورة ajmal ensanah الرمزية
ajmal ensanah ajmal ensanah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: الله يفرج همكم ابي كلمة صباح عن الفتن بكره ضروري


ماقصرت اختي سقيا امل وهذا للاحتياط ..




العواصم من الفتن

إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، أما بعد..

فنحن نعيش في زمن كثرت فيه الفتن، وأصبح المسلم يرى الفتن بكرة وعشياً، وعمَّ في هذا الزمان من البلايا والمحن والنوازل والخطوب الجسام الشيء الكثير، وكل ذلك بسبب ما آل إليه حال الإسلام والمسلمين من ضياع وتشتت لبعدهم عن منهج الإسلام، وتسلط الأمم الكافرة ، وتفشي المنكرات في بلاد المسلمين.

ومن هنا كان لزاماً علينا معرفة منهج سلفنا الصالح في مواجهة الفتن وكيف يتعاملون معها عند وقوعها، لأن الفتن إذا لم يُرعَ حالها ، ولم ينظر إلى نتائجها فإن الحال سوف تكون حال سوء في المستقبل إلا أن يشاء الله غير ذلك


1- عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " بادروا الأعمال فتناً كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمناً ويمسي كافراً ويمسي ويصبح كافراً يبيع دينه بعرض من الدنيا".


ومن مواقف السلف عند الفتن:


أولا: الاعتصام بالكتاب والسنة:

فإنه لا نجاة للأمة من الفتن والشدائد التي حلت بها إلا بالاعتصام بالكتاب والسنة ، لأن من تمسك بهما أنجاه الله ومن دعا إليهما هُدِيَ إلى صراط مستقيم. يقول الله تعالى: ( وِاْعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا ) الآية.

ثانياً: الالتفاف حــول العلـماء

أولئك العلماء الربانيون أئمة أهل السنة والجماعة في وقتهم، فالالتفاف حولهم عامل معين على عدم الزيغ والانحراف في وقت الفتن، وكيف لا وهم أنصار شرع الله والذين يبينون للناس الحق من الباطل والهدى من الضلال ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم: " إن من الناس ناساً مفاتيح للخير مغاليق للشر"، فلا بد من الالتفاف حولهم بحضور حِلَقِهِم العلمية وزيارتهم زيارات دورية حتى لا تنقطع علاقاتنا بهم، وحتى لا يجد أعداء الإِسلام فجوة يستطيعون الدخول عن طريقها للنخر في الإِسلام


2
ثالثا: لــزوم الجمــاعة

ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: " عليكم بالجماعة وإياكم والفرقة "ويقول عليه الصلاة والسلام: " الجماعة رحمة والفرقة عذاب"



خامساً: التأني والرفق والحلم وعدم العجلة:

فالتأني والرفق والحلم عند الفتن وتغير الأحوال محمود لأنه يُمكِّن المسلم من رؤية الأشياء على حقيقتها وأن يبصر الأمور على ماهي عليه.


سادساً: الثقة بنصر الله وأن المستقبل للإسلام:

فمهما إدلهمت الظلمات ومهما اشتدت الفتن وأحدقت بنا فإن المستقبل لهذا الدين:
يقول الله تعالى: ( حَتَّى إِذَا اْسَتيئسَ الرسل وظنوا أنهم قد كذبوا جاءهم نصرنا فنجى من نشاء ) ، ونحن نحتاج لهذا المبدأ كثيراً عند وقوع الفتن حتى لا تزل قدم بعد ثبوتها وكلما ازداد الليل ظلمة أيقنا بقرب الفجر
سابعاً: النظر في عواقب الأمور:

ففي زمن الفتن ليس كل مقال يبدو لك حسناً تظهره ولا كل فعل يبدو لك حسناً تفعله، لأن القول أو الفعل زمن الفتنة يترتب عليه أمور، يفهم بعضهم أشياء لا تبلغها عقولهم ويبنون عليها اعتقادات أو أعمالاً أو أقوالاً لا تكون عاقبتها حميدة وسلفنا الصالح أحبوا السلامة في الفتن فسكتوا عن أشياء كثيرة طلباً للسلامة في دينهم



ثامنا: الصـــبر:

نحتاج إلى الصبر كثيراً، وخصوصاً عند الفتن . يقول صلى الله عليه وسلم:" إن من ورائكم أيام الصبر، الصابر فيهن كالقابض على الجمر، للعامل فيها أجر خمسين، قالوا: يا رسول الله أجر خمسين منهم أو خمسين منّا ؟ قال: خمسين منكم " ، وكما في حديث سمرة بن جندب قال: " كان يأمرنا إذا فزعنا بالصبر والجماعة والسكينة".

تاسعاً:الحـذر من الإشــاعــات:

لا شك أنه في وقت الفتن تنشط الدعاية وتكثر الإِثارة وهنا يأتي دور الإِشاعة. قال عليه الصلاة والسلام: " كفى بالمرء إثماً أن يحدث بكل ما سمع" ، ولذلك حرص سلفنا الصالح على التثبت والحذر من الإشاعات ، قال عمر رضي الله عنه:" إياكم والفتن فإن وقع اللسان فيها مثل وقع السيف".


عاشراً: البعد عن مواطن الفتن:

فالبعد عن الفتن واجتنابها وعدم التعرض لها وعدم الخوض فيها مطلب شرعي في زمن الفتنة ولقد حرص سلفنا الصالح عن البعد عن مواطن الفتن:

1. وقال أبو الدرداء رضي الله عنه: " لا تقربوا الفتنة إذا حميت ولا تعرضوا لها إذا عرضت واضربوا أهلها إذا أقبلت ".



الثالث عشر: الحذر من تسلل الأعداء بين الصفوف

ازدهرت في زمننا هذا تجارة المنافقين وراجت بضاعتهم، وكثر أتباعهم، فشيدوا مساجد الضرار هنا وهناك وذرفوا دموع التماسيح على الإسلام وأهله، وتظاهروا بالدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ولبسوا للناس جلد الضأن من اللين،ألسنتهم أحلى من العسل وقلوبهم قلوب الذئاب.

يقول الله تعالى:"ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على مافي قلبه وهو ألد الخصام وإذا تولى سعى في الأرض ليفسد فيها ويهلك الحرث والنسل والله لا يحب الفساد "

وما نجح المنافقون في تحقيق أهدافهم وخططهم وفتكهم بالإسلام والمسلمين ابتداءً من عبد الله بن أبي ومروراً بالزنادقة الباطنيين وانتهاء بزنادقة عصرنا هذا، إلا بسبب قلة الوعي عند معظم المسلمين. والواجب على كل مسلم قادر أن يهتك أستار المنافقين ويكشف أسرارهم ويفضح أساليبهم وأوكارهم حتى لا تكون فتنة في الأرض وفساد كبير،وأسوتنا في عملنا هذا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ونهج سلف هذه الأمة في معرفة المنافقين وكيفية التعامل معهم. وكم قاست الأمة المسلمة عبر التاريخ من نكبات ونكسات بسبب مكر دعاة الشر ممن يريدون فتنة المؤمنين عن دينهم وأخلاقهم وإحداث القلاقل والفوضى.

الرابع عشر: التعوذ بالله من الفتن:

كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعوذ بالله كثيراً من الفتن كما في حديث زيد بن ثابت عن النبي صلى الله عليه ولم قال:" تعوذوا بالله من الفتن ما ظهر منها وما بطن :
هذا ونسأل الله تعالى أن يجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن،وأن يعصمنا من شرور المحن، ويميتنا على السنن. كم أسأله سبحانه أن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم إنه ولي ذلك والقادر عليه والله أعلم وصلى الله نبينا محمد وعل آله وصحبه أجمعين.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

موضوع مغلق

الله يفرج همكم ابي كلمة صباح عن الفتن بكره ضروري

الوسوم
الله , الفتن , بكره , جـرح , صباح , همكم , ضروري , كلمة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
المظاهرات محرمة والإصلاح لا يأتي بالبيانات وإثارة الفتن فرحة عمـر ارشيف غرام 2 14-03-2011 06:04 AM
مقطع عبد الله بن عمر وموقفه في الفتن أم مؤمـــــــــن23 خُطب - أناشيد - صوتيات و مرئيات إسلامية 7 27-02-2011 07:35 AM
طلب ضروري ضروري الزاحف NBA مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 5 16-02-2010 09:46 PM
طلب صغير واللي بساعدني له الاجر ان شاء الله Glamorous..# سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 9 07-12-2009 07:34 PM
صناعة الفتن. بنوتة توب مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 10 06-04-2009 02:24 AM

الساعة الآن +3: 11:23 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1