غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 18-03-2013, 11:03 AM
الليدي أريام الليدي أريام غير متصل
لا شئ يصــفني سوى أحرف إسمي ..
 
الافتراضي وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه


وصف النبي صلى الله عليه وسلم كأنك تراه

وصف خلقته الشريفة




يا أحباب النبي صلى الله عليه وسلم...



تعالوا لأصف لكم صورة النبي محمد صلى الله عليه وسلم،لكي تتخيلوها وتتصوروها،وتعيشوا هذه الصورة حية متيقظة داخل كل محب..



تعالوا لأصف لكم: فمه وأنفه وعنيه..يديه ورجليه..شعره وأذنيه؛لكي تصبح هذه الصورة متمثلة في أذهانكم ،عامرة بالحياة في قلوبكم.



تعالوا لأصف لكم هيئة رسول الله صلى الله عليه وسلم؛لتروه في المنام على الحقيقة فتعرفونه صلى الله عله وسلم وتفوزوا بجائزة:"مَنْ رَآنِي فِي الْمَنَامِ فَقَدْ رَآنِي"[اخرجه البخاري].



وفي رواية:"مَنْ رَآنِي فِي الْمَنَامِ فَسَيَرَانِي فِي الَْيَقَظَةِ"[أخرجه البخاري].



هذه الصفحة خاصة للأحباب إخوان النبي صلى الله عليه وسلم الذين قال فيهم:"مِنْ أَشَدِّ أُمَّتِي لِي حُباَّ نَاس يَكونُونَ بَعْدِي، يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ رَآنِي بِأَهْلِهِ وَمَالِهِ "[أخرجه مسلم].



وحين تقرأ معي-أخي الحبيب-صفات النبي صلى الله عليه وسلم الخَلقية التي سأسردها؛لن تملك من نفسك إلا الإعجاب به،وحبه،والانبهار بجماله وحلاوة مطلعه،وقد حدَّث الصحابة فقالوا:"من رآه بديهة أحبه"،وقال الأعرابي بفطرته لما نظر إليه:"أشهد أن هذا الوجه ليس بوجه كذاب".



تعال معي لتسرح بخاطرك وتتصور بعقلك حبيبك الذي تشتهي أن تراه..



صفة رأسه ووجهه صلى الله علييه وسلم:



كان صلى الله عليه وسلم ضَخْم الرأس، أَزْهَرَ اللون،ليس بِأبْيَضَ أمْهَقَ(شديد البياض وليس فيه حمرة)،ولا آدَمَ(شديد السمرة)،بياضُهُ إلى السُّمْرة مُشْرَبٌ بِحُمْرَة،وكان أحْسَنََ الناسِ وجها وأحسَنَه خَلْقا،وكان وجْهُهُ كالقَمَرِ والشمْسِ،وكان مُستديرا،أبيضَ مليحَ الوجهِ،إذا سُرَّ تبرُقُ أساريرُ وجهِه،فيَسْتَنيرُ كأنَّهُ قِطْعَةُ قَمَرٍ ،وكان يُعْرَفُ ذلك منه، وما رُئِيَ شيء أحسَنَ منه كأن الشمسَ تجْري في جَبْهَتِه،وكان أشدَّ حَيَاء من العَذْراءِِ في خِدْرِها،وإذا كَرِهَ شيئا عُرِفَ في وَجْهِه.



وكان عظيمَ العينينِ، أهْدَبَ الأشْفارِ(حرف جفن العين)،مُشْرَبَ العَنينِ حُمْرةً،أسودَ الحَدَقََة،أدْعَجَ(شدة سواد العين في شدة بياضها)،أكْحَل العيننِ.



وكان دقيق الحاجبين سابِغَهما،أَزَجَّ(أي مع تقوس ووصول إلى آخر العينين)،أقْرَنَ في غير قََرَنٍ،أبْلَجَ،بينهما عِرْق يَدُرّه الغضب.



مَفاضَ الجبين واسِعَه،أغَرَّ أجْلى كأنه يتلألأ،وكان العَرَقُ في وجهه كاللؤلؤ.



وكان أسِيل الخدين سهلهما،أقْنَى الأنْفِ (طول الأنف مع دقة أرنبته مع حدب في وسطه)،ظليعَ الفَمِ(أي عظيمه والعرب تمدح عظم الفم وتذم صغره)،أفْلَجَ الأسنان أشْنَبَها(البياض والبريق والتحديد في الأسنان)،حَسَنَ الثَّغْرِ بَرَّاقَ الثَّنَايَا. 



 






إذا ضَحِكَ كاد يَتَلألأ.



وكان كثيرَ شعرِ اللِّحْيَةِ أسْوَدَهُ،ذا لِحْيَةٍ عَظيمَةٍ حَسَنَةٍ كادَتْ تَمْلَأُ نَحْرَهُ،إذا تَكَلَّمَ فِي نَفْسِهِ،عَرَفَ ذَلِكَ مَنْ خَلْفَهُ بِاضْطِرابِ لِحْيَتِهِ من عَظَمَتِها.



وأمَّا شَارِبُهُ فَكَانَ يُحْفِيهِ(يبالغ في قصه).


صفة شعره صلى الله عليه وسلم:



وأمَّا شَعْرُهُ فَلَيْسَ بِجَعْدٍ(متلو أو ملتف)قََطَطٍ(شديد الجعودة كشعر الزنوج)ولا سَبْطٍ(ممتد ليس فيه تعقد)،رَجِلٍ ،أَسْوَدَ اللَّوْنِ،بَلَغَ شَحْمَةَ أُذُنَيْهِ،وأَحْيَاناً مِنْكَبَيْهِ،وأحْياناً إلَى أنْصَافِ أُذُنَيْهِ،وأحْياناً بَيْنَ أُذُنَيْهِ وعَاتِقِهِ،فَيَكُون فوق الجُمَّةِ(شعر الرأس إذا وصل المنكبين)،ودونَ الْوَفْرَةِ(شعر الرأس إذا وصل شحمة الأذن)،وأحْيَاناً جَعَلَهُ أَرْبَعَ غَدَائِرَ أو ظَفَائِرَ،وكان يُسْدِلُهُ،ثم فَرَقَ بَعْدُ.



صفة جذعه صلى الله عليه وسلم:



في عُنُقِهِ سَطَعٌ(أي طول)كَأنَّهُ إبْرِيقُ فِضَّةٍ،بَعِيدُ مَا بيْنَ المِنْكَبَيْنِ وأَعَالِي الصَّدْرِ،طَوِيلُ المَسْرُبَةِ(ما دق من شعر الصدر سائلا إلى السرة)،مَوْصُولُ ما بَيْنَ اللِّبَّةِ(المنحر)والسُّرَّةِ بِشَعْرٍ يَجْرِي كَالْخَطِّ،عَارِي الثَّدْيَيْنِ والْبَطْنِ مِمَّا سِوَى ذلك.



لم تَعِبْهُ نَجْلَةٌ(ضخم بطن)،سَوَاءَ البَطْنِ و الصَّدْرِ،أَنْوَرَ المُتَجَرَّدِ،شَدِيدَ البَياضِ،وكانَتْ عُكَنُهُ(ما انطوى وتثنى من لحم البطن سمنا)كَأَسارِيعِ(سبائك) الذَّهَبِ.



أبيض الإبْطِ أعْفَرَهُ(بياض ليس بالناصع)،وكان كَثيرَ العَرَقِ،وهو من أطْيَبِ الطِّيبِ،لا سِيَما إذَا نَامَ،وكان عَرَقُهُ كَأنَّهُ اللُّؤْلُؤُ.



وأمَّا ظَهرُه فَكَأنَّهُ سَبِيكَةُ فِضَّةٍ،فيهِ خاتَمُ الُّنُبُوَّةِ بين كَتفَيْه،عند ناغِضِ(أعلى الكتف)كَتِفِهِ اليُسْرَى جَمْعاً،عَلَيْهِ خِيلانٌ(الشامة في الجسد)كَأمْثالِ الثَّآلِيلِ(الحبة التي تظهر في الجسد كالحمصة فما دونها)،مِثْل بَيْضِ الحَمامَةِ،يُشْبِه جَسَدَهُ كََغُدَّةٍ حَمْراءَ،أو بُضْعَةٍ ناشِزَةٍ،أو مِثل زِرِّ الحِجْلَةِ(بيت كالقبة يستر بالثياب وتكون له أزرار كبار)،وعليه شَعراتٌ مُجْتَمِعاتٌ.



صفة أطرافه صلى الله عليه وسلم:



كان صلى الله عليه وسلم شَبْحَ الذّراعَيْنِ أشْعَرَهُما(طويل الذراعين)،شَثْنَ(أي ضخم) الكَفَّيْنِ بَسْطَهُما،ما مُسَّ حَريرٌولا ديباجٌ ألْيَنَ مِن كَفِّهِ،كانت أبْرَدَ مِنَ الثَّلْجِ،وأطْيَبَ من ريحِ المِسْكِ،وكأنَّما أخْرَجَها من جونَةِ عَطَّارٍ(التي يعد فيها الطيب).



سَاقُهُ كأنَّها جُمَّارَةُ(قلب نخلة)لَهَا وَبِيصُ(بريق ولمعان) يَرَاهُ النَّاظِرُ،مَنْهوسَ العَقِبِِ(أي قليل لحم العقب)،شَثْنَ القَدَمَيْنِ،يَطَأُ الأرْضَ بقَدَمَيْهِ جَميعاً،لَيْسَ لَهُ أُخْمُصٌ(الموضع الذي لا لتصق بالأرض عند الوطأ).



صفات عامة:



كان رَبْعَةً(متوسط بين الطول والقصر)مِنَ القَوْمِ،لَيْسَ بالطَّويلِ البَائِنِ ولا بِالقَصيرِ.



وكان كأنَّما صِيغَ من فِضَّةٍ،وإذا مَشَى تَكَفَّأَ (يسرع لكن في اعتدال فلا هو بالسريع ولا هو بالبطيء) كأنما يَنَْحَطُّ مِنْ صَبَبٍ،وإذا الْتَفَتَ التَفَتَ جَميعاً،وما رُئِيَ أحَدٌ أسْرَعَ مَشْياً مِنْهُ،كأنَّ الأرْضَ تُطْوَى لَهُ، وإنَّ مَنِْ مَعَهُ لَيَجْهَدُ أَنْ يُدْرِكَهُ،وإنَّه لَغَيْرُ مُكْتَرِثٍ.



ولا شُمَّ ريحٌ قَطُّ ولا عَرْفٌ قَطُّ،ولا عَنْبَرُ ولا مِسْكٌ أطْيَبَ من ريحِهِ أو عَرْفِهِ،وكان مُقَصَّداً(أي ليس بجسم ولا نحيف)حَسَنَ الجِسْمِ.لم يُرَ قَبْلَهُ ولا بَعْدَهُ مِثْلَهُ.



وكان أشْبَهَ النَّاسِ بِأبيهِ إبْراهيمَ عَلَيهِ السَّلامُ،وكان يُحَدِّثُ بِالحَدِيثِ لو عَدَّهُ العَادُّ لَأَحْصاهُ،لا يَسْرُدُهُ سَرْداً،ولَكِنَّهُ يَتَكَلَّمُ بِكَلامٍ بَيِّنٍ،فَصْلٍ،يَحْفَظُهُ مَنْ جَلَسَ إليه،وكان في صَوْتِهِ صَحَلٌ(أي بحة خفيفة).




من كتاب مدرسة السيرة للشيخ محمد حسين يعقوب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 18-03-2013, 11:53 AM
نِبـــــرَراسْ '* نِبـــــرَراسْ '* غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه


...


جزآگ الله خير ....


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 18-03-2013, 06:41 PM
بكــاد بكــاد غير متصل
بعَض الحكيّ صدممَه .. !
 
الافتراضي رد: وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه


؛



اهلا أختي ♡


طرح قيُم ♡


تحيآتي ♡




؛


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 19-03-2013, 01:09 AM
جنى& جنى& غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه


صلى الله عليه وسلم
بارك
الله فيك
وجزاك الفردوس الاعلى ان شاء الله
دمت بحفظ الله ورعايته

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 19-03-2013, 05:20 AM
غايتي رضى الرحمن غايتي رضى الرحمن غير متصل
مستشــ¸.·* غرام *·.¸ـــاري
 
الافتراضي رد: وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه


عليه افضل الصلاة والسلام
بارك الله فيك ونفع بك
المعذره مضمون الطرح تكرر هنا
https://forums.graaam.com/519776.html

ينقل للأرشيف


الرد باقتباس
إضافة رد

وصف الرسول صلى الله عليه وسلم كما تراه

الوسوم
الله , الرسول , تراه , عليه , وسلم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رسول الآمه 3sooolah ارشيف غرام 1 22-09-2011 02:02 AM
خمسون معلومة عن الرسول صلى الله عليه وسلم إياد$ ارشيف غرام 5 14-03-2011 06:12 AM
معلومات عن حبيب الله مزاجيه** حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 16 15-11-2010 06:48 PM
خمسين معلومة عن الرسول صلى الله عليه وسلم Dlala حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 48 09-07-2010 04:37 AM
خمسين معلومه عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم °•][ الغلـآ ڪلـﮩ ][°• ارشيف غرام 7 12-03-2010 04:18 AM

الساعة الآن +3: 02:13 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1