غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها
 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 11-05-2013, 08:34 PM
صورة Maryoma45 الرمزية
Maryoma45 Maryoma45 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم 

في 11/5/2013 سوف أضع لكم روآيتي الأولى في النشر و ليست الاولى في الكتآبه واتمنئ أن تنآل إعجآبكم .. وأدعو الله أن أكملهآ و أختمهآ معكم بفآئده و خير للجميع .. و أتمنى من الجميع التغآضي عن الأخطآء الدقيقه والبسيطه و التنبيه عن الأخطآء الفآدحه و الكبيرهه .. 

في حفظ الرحمٰن ؛()


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 11-05-2013, 08:44 PM
صورة Maryoma45 الرمزية
Maryoma45 Maryoma45 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية / بعثرني بما ملكتْ يداك من الرياح، ولُمَّني فالليل يُسْلِمُ روحَهُ لك يا غريبُ.


البآرت الأول :$


فتحت عيونهآ ببطء وهـي مآ تتذكر هي وين .. او شنو صآر لهآ !! 
عبير بألم لمآ حركت رقبتهآ : ااه 
الرؤيه لحد الحين مو واضحه ومتضببه .. تشوف اشخاص يكلمونها يأشرون لهآ .. ناس وجوههم مو غريبه عليها بس مو متذكرتهم عدل .. تسمع اصوآت متدآخله ببعض 

فجأهه !! 

هجم السوآد على عيونهآ وسحبهآ لعآلم مآ تعرفه ..
........

السعوديه 
السآعه 10:30 صبآحاً 

حست بهمس وهمهمه عند أذآنها 

همست وهي مغمضه عيونهآ : مين !! 
سمعت شهقه قويه : صـ صـ صحيتي !! 
عبير ريقهآ ناشف : ابـ ـي مو ـيه ..
رآحت بسرعه وشربتهآ بخفه وهـي ترججف من الفرحه ومو مصدقه !!

ريم بوناسه : حبيبتي عبير وأخيررأ صحيتي !
عبير بدون مشاعر وكأنهآ استوعبت : أمي وين ؟؟
ريم بصدمه و حزن طغى عليهآ وتوتر : حـ بيبتي عبير هـو كـ كل انسآن راح يجيـه يومـ ..

قاطعتها بحزم عبير : إطلعي برا .. 
ريم بفرحه مذبوحه : عبيـ ..
صرخت عبير فيها : قلت لك اطلعي برا ما ابي اشوف أحد .. ماا تفهمين !! 
ريم بألم ع حالها : طيب يا عمري بطلع خلاص

.......

بعدهآ بسآعآت دخل لجنآحهآ بثقه وهـو يقول : السلآم عليكم 

عبير ما ردت عليه وما كانت تطالع فيه اصلا : .... 
ياسر بهدوء وحنيه : عبيـر إستهدي بالله .. كل إنسآن وله يومه .. هذي الدنيآ !! لآزم تصبرين .. رآح تجي لك أيام اصعبب بكثير .. 
عبير : ....  
ياسر وهـو يضغط عليها : طيب ابكي .. فرغي القهر اللي دآخلك .. ما تبين تبكين ع امك ؟؟ امك حبيبتك اللي راحت وهي تدري انك وحيده و مالك بهالدنيا بعدها غير الله ما تبين تبكينهآ ؟؟ مآ يصير !!

عبير بهدوء بدون لا ترمش حتى : ......
ياسر يطالع ساعته بهدوء : طيب انا بطلع الحين وراح اجيك بكره ان شاء الله 

........ 

ويآسر صار يجيهآ لمدة اسبوعين وهـي مو راضيه تنزل منها دمعه او كلمه بالغلط 

يوم الأثنين السآعه 9:54 ليلآ

ياسر دخل وهو مستعد لهآ هالمره ! 

ياسر جلس ع كرسيه قدامهآ يتأمل شحوبهآ و ضعفهآ الواضح وعظام وجهها اللي برزت .. عايشه ع المغذيات ما تاكل ولا تشرب ولا تتكلم  ..

ياسر : السلام عليكم
عبير كالعاده : ......
ياسر بإستفزاز : هآ عبير مو ناويه تبكين ع امك ؟؟ لهالدرجه مستخسره فيها الحزن  .. عبير انتي ما تحسين ؟؟ امك متوفيه صار لها شهرين وانتي ما بكيتي عليها ؟!! ما تحسين بخجل 
عبير : .... 
ياسر : كيف لك عين ما تبكين ولا تحزنين عليهآ !؟؟ مو هي اللي ربتك وتعبت وسهرت لك .. مو هي اللي حملت فيك ببطنها 9 شهور .. ومآ تحسينن !! اصحييي ع نفسك
عبير : .....
ياسر يصارخ عليها بعصبيه مصطنعه : انتي من ايش مخلوققه !! هذي امك جنتك ونااارك !! ما تذكرين ايامك معاهآ ؟؟ أخر يوم بينكم الصبح قبل لا تطلعين لدوامك ماتذكرينه ؟ أكيد قالت لك لا تتأخرين .. انتي مآ تأخرتي بس هي اللي استعجلت وخلتك وحيده .. لحظة لمآ رجعتي البيت ولقيتيها مودعه بسلآم .. لقيتي يدهآ بآردهه مثلجه !! كيف لك عين عآيشه و ما تبكين او تحزنين عليها و هـي ياما وياما ضحت عشآنك براحتها وسعادتها أكيد ! مآ تحسيـ ..
صرخت عبير بإنهيآر وهي تسد أذونهآ بعنف و تبكي بهستيريآ : كاااااافييي بسسسس خلااااااص !!!! كااافييي خلااااص ما ابيي اسممع .. مااا راااح تررجع لي اممييي .. اميي مااتت وخلتني ماا تببيينيي !! .. اييش اسووي بحيااتي بعدهآ !! مآ اقدر أكملل حيااتي عادي ..!! محدد يحس فيني .. والله محد .. هي الوحيده اللي كانتت تحسس فيني .. خلاص أبيي اميي .. رجعوا لي أمي 
ياسر اللي ابتسمم برآحه انها بدت تفرغ حزنها وقهرهآ .. قال بحنان ورقه : عبير إستهدي بالله .. مآ يصـيـ ..
عبير طالعته بنظره تمنى يمووت ولآ يشوفهآ منهآ .. نظره حزن ينفطر له أي قلب .. نظره عتاب ولوم وحزن ويأس .. بهمس متعب و ببكى طفولي : يآسر أبي أممي !! تقدر تجيبهآ صحح ؟؟ رجعهآ لي 

يآسر رفع عينه للأعلى وهو يتعوذ من إبليس .. يتمنى بهاللحظه انه يكون محرم لهآ .. يتمنى ياخذهآ بأحضآنه و يهديهآ ..
لكن " ليـس كل مآ يتمنآه المرء يدركه "  

عبير شدته من قميصه و هي شبه وآعيه : يااسسر ابيي اميي !! يااسر أدري انك ما تحبنيي بس ابي أمي !!
يآسر اللي مآ استحمل ترجيهآ له بهالنظره الآسره .. آخذهآ بأحضانه برقه وهـي تتشبث فيه و تشآهق بألم : يااسرر قلبي يعوورني !! الدنيآ ما تبيني !! ما تحبني !! خذت اول مره اخوي وبعدهآ ابوي والحين امي .. مآ ابي أحبب أحد بعد .. كل اللي أحبهم يخلونني ويروحون  .. ليه ياسر لهالدرجه أنآ ما انحب !؟ ليه ياا ربي ..

ياسر اللي حاوطت إيدينه جسمهآ الرقيق طبعآ هو أكبر منها بـ 10 سنه فـ الفرق ابدا مو عادي او قليل و الشكل هـي كأنهآ بنته .. وجسمه الرياضي يغطي 3 منهآ .. راسها يوصل لكتفه وهـي قزومه بالأساس وهو عملآق .. فـ أشكالهم حميميه بالوضعيه اللي هم فيهآ الحين .. 

ياسر وهو يمسح ع شعرها المنسدل ع ظهرها بنعومه صعود ونزول بحنآن ويهمس : عبير الكل يبيك .. هم هذا يومهم وكل إنسآن له يوم الله كآتبه من قبل لآ يطلع ع الدنيآ .. لآزم تصبرين مآ يصير تجزعين .. أستغفري ربك .. ما راح ترتاحين بهالحاله 

عبير اللي تشاهق وتتمتم بصوت واطي وكلمات مو مفهومه وهـي بدت تغفآ عيونها .. : عبدالله .. ابوي .. امي .. ابيها .. ليش خليتي إختك .. أحببك أنآ

كلمتهآ الأخيره ضربت ع الوتر الحسآس عنده بلع ريقه بصعوبه .. 

خلآل 5 دقايق كآنت عبير بسآبع نومه 
غطاهآ عدل وطلع من الجنآح وهـو يتنهد برآحه مختلطه بتأنيب ضمير 
رآحه لانها فرغت حزنهآ وتأنيب ضمير انه سمح لنفسه يقرب لهآ وهي أصلا مو واعيه ومو عارفه ايش تسوي ويعتبر إستغلال لهآ .. لو هي صاحيه كآنت بالجزمه ع رآسه لمآ يحاول بس يشوف وجههآ .. هو الحين شاف وجهها و حضنهآ و مسح ع شعرهآ .. همس بـتأنيب : يارب تغفر لي .. الله يلعنك يا ابليس ! 

قآبل ريم اللي متوجهه له : هآ ياسر ماصار شيء جديد ؟
ياسر بإبتسامه تعب : الحمدلله فررغت وبكت 
ريم اللي نطت عليه من الفرححه وهي تحضنه بقوه : الحمددلله .. مشكور يآ ارووع دكتور 

ياسر يبتسم ع هبال اخته قدام الاوادم : ريموهه فشلتينا قدام الناس !
ريم تحك راسها بـ شكل مضحك وهي متوهقه وخجلانه : هآ اييه عادي محد صوبنآ ! 
طالعهآ بنص عين : يا الكذآبه .. طيب يلا قدآمي ع البيت الساعه صارت 10:30 
ريم بسرعه : لآ بمر ع عبير واشوفها
ياسر : لآ توها نآمت .. خليها مرتآحه .. ان شاء الله بكرا تشوفيهآ !
ريم بيأس : طيب يلآ مشين

............. 

 تسعٌ وعشر - رعاكِ الله ! - كيفَ جرى .. بنا الزمانُ يكاد البرق يلحقُه ؟.. أطفلةُ الأمسِ هذي ؟ أين لثغتُها..تصيّرُ الحرفَ عِيداً حين تنطِقُه ؟

......

سمع صوت تلفونه .. منهمك بالشغل وماله خلق يرد ع المتصل .. يمكن أحد يحتاجه .. تأفأف بتعب وهو يرد بصوت متعب بدون لا يطالع المتصل : الو
صوتهآ وهي تهمس له برجآء وتتصنع البرائه : تكفى عمر أنآ طايحه بخلاف بسييييييييط بالمدرسه تعآل لي !
عمر زفرر بتعب وهو بدآ يتنرفز : نويييف جايك اعلمك البسيط شلون !

وسد السماعه بوجهه
قآم وطلع سيده لمكتب المدير إستئذن وطلع 

بعد ربع سآعه تقريبا دخل للإداره وصدم  بـ بنتين الاولى شعرهآ المنكوش وحالتها حاله وتبكي و وجهها كأن سيآره دايسه عليه رآيحه رآده .. أمآ الثآنيه فكآنت منسدحه ع كراسي الاداره و حاطه طاوله تحت رجولهآ و خدآمه تدلكهم وهي تتضحوك و صوتهآ يلعلع وتطالع للبنت بتشفي .. 

تسمرت رجوله وهـو يسمعهآ تقول من دون لا تنتبه له : أخخييه لو إنهم هدوني عليك بس .. الـكلاب اللي مسكوني عنك جايهم دورهم .. والتفتت ع صوت الخدامه وهي تقول بإبتسامه مكاره و أمر : دلكيهم شوي شوي 

تنحنح وهـو متسود وجهه بتحطه بموقف لآ يحسد عليه مع بنت النآس و الإداره .. اصلا ماله داعي يسأل عن الموضوع " الكتاب باين من عنوانه " .. بآين ماشاء الله مستفرده عضلاتهآ ع خلق الله .. تمتم بغضب : دواك عندي !

التفت عليه بسرعه هي والبنت اللي انتفضت بسرعه وهي تعطيه ظهرهآ وتتغطئ عدل أمآ هي اللي كآنت لابسه ومتغطيه بس عدللت جلستهآ بسرعه .. 

همس عمر لهآ وهو يشوفهآ ماشيه بإتجاهه وهي تتفتعل الغضب والحزن : شفت عمـر شنوو سوت التبن هذيـك .. إهـ ..
عمر بسخريه : لآ ماشاء الله يعني وآضح ان بنت الناس هـي البآديه . ع أساس اني مآ اعرفك .. مآ اقول غير حسبي الله وحده نعم الوكييل .. امشي قدآمي امشيي !!
عطته نوف نظره مضحكه وهـي تتصنع الرجوله : زين لآ تدف ! اعرف أمشي ترآ !
حبس إبتسامته وهـي يدزهآ من كتفها بخفه : اقول قدآمي .. لآ أستنزل عليك !!
تحركت قدآمه بثقه وهي تدخله عرمكتب الوكيله اللي وقفت برعب من نوف .. اللي محد ينرحم من السانهآ اذآ انفلتت وقالت بتأتأه : أهـ اهلآ اخوي تفضلل !
نوف تحسم الموضوع بغضب مفتعل : لآ مافيها تفضل .. اللي عندي قلته لكم .. اقعد بهدوء لا ابي خير ولا شر وتجيني وحدهه تتمشكل ! تؤ تؤ مآ تصير معي هالسالفه .. تنقلونهآ أو اللي قلت لك عليه ترآ !
المديره بقلق وتوتر بالغ : حبيبتي نوف اهدي .. ما يصير الآ اللي خاطرك فيه .. حصل خير 

...
بعدها بنص سآعه انتقلت البنت لمدرسه ثآنيه وطلعت نوف تتمخطر بمرح مع عمر اللي لحد الحين ملتزم بالصمت !

ركبت السياره وهي تسكر البآب وتقول له بغمزه : شرايك فيني بس .. أبدعت صح ؟ أدري الحمدلله ماله داعي تقول ..

عمر نطق بعد صمت : بـ شنو مهدهه المديره علشآن تخلينها تترآجف منك والأدوار تنقلب ؟
نوف ببرآئه ممزوجه بؤس قليل نطقت : بإسم اللي يسمى أبوي !
عمر اللي توقع ردهآ : مو عيب نوف ؟! هذآ اللي ربيتك عليه انآ ؟؟ تهددين النآس وتتمشكلين مع خلق الله .. انا متأكد انك انتي الغلطانه ودافعت عنك قبل شوي عسى الله يغفر لي ! 
نوف بـ فرحه : إيــه يآ بعدد أهلي إنت ! بيضت وجهي .. 
عمر بإستهزآء : يا حبيبتي انتي كنتي مكفيه وموفيه .. ماسحه فيهم البلآط يخخرب بيت لسآن عليك مآ يقر بمكانه ثوآني
نوف ضربته ع كتفه بقوه وهي معصبه : قول مآشاء الله إحسددني بعد !! ترآني فرحة العآيله .. وارجعت لمكانها وهي تتحلطم .. اعوذ بالله حسآد !

عمر ضحك بخفه .. و هـو يسوق بيد واليد الثانيه يرتب حآجبه فيهآ بهدوء بعد الضحكه 

نوف بنص عين طالعته وهي تتأمر ولا تستحي : جوعآنه اطلب لي ع حسآبك .. بسرررعه !!
عمر بتسآؤل مضحك : أبي اعرف بس شيء وأحد .. إنتي وجهك مغسول بمرق ولآ بشطه !؟
نوف وهـي تعطيه نظره معناها جاك الموت يا تارك الصلاه : هه لآ وانت الصادق ب شوربه عدس ..
عمر : هههههههههههههههههههه عجبتني شوربه عدس ! 

فتحت درج السيآره وطلعت منه سي دي ودخلته بالمسجل قدام انظار عمر المصدوم ويسأل نفسه متى حطت السي دي بسيارته ..
بدآ صوت إيقآع هادي 
بس قطعه عمر وهو يطفيه 

عمر بعتب : نويفه مآ تعرفيني ما اسمع أغاني !
نوف تخزه : ادري و ترآ حتى انآ مآ اسممع ! هذي اغنيه بدون موسيقى .. يعني مسوين منها نسختين بـ موسيقى وبدونهآ ! 

وبدون لآ تنتظر ردهه رآحت و ضغطت ع زر الـ Play 


انطلـق صوت عذب و حسآس :

لمستك نسيت الحيآه 
وانت اللي بحلم أعيش يوم معآه 

والليله هي البدايه وخليك معايا 
دآ عمري الليله دي ابتد

لازم نعيش يلا قرب كمان 
تعال حبيبي لأبعد مكان 

ننسى اللي ضاع من إيدينا 
و نعيش بس إلين

خلاص اللي جوآنا بأآ ! 

وخيم ع جو السيآرهه شآعريه فظيعه ..

بتر صوت المغني إصبع عمر اللي طفآ المسجل وهـو يتنحنح و يطالع الطريق وقال بمزح : اصلا صوته معفن !
نوف بعصبيه بعد الرواق اللي كانت عايشه فيه : لييش عمر !!
عمر بإبتسامه جذابه : قلت لك صوته معفن ! 
نوف بدفاع : لآ والله صوته يججنن !!
عمر وهو رآفع حاجبه : تعدلي نوف !
قاطعته نوف بسرعه : وقف وقف اطلب لي الحين
كـ ترضيه ..

وقف مجبر منهآ عند مآكدونآلدز 

نوف وهي تتشرط : اطلب لي ..
قاطعها وهو نازل : أعرف طلبك .. 
نوف بإبتسامه : شطور !

.............

عمر اللي كآن عمره 15 سنه وأبوه توفى وحمل مسؤوليه خواته وامه  .. وبهذيك السنه تطلقت خالته من زوجههآ اللي من كلامهم عنه عرف انه كان ظالم و مسود عيشتهآ عليهآ .. زوجهآ رجل أعمال مشهـور وهآمور يهتز المجلس اللي ينذكر فيه اسمه .. وكان عند خالته بس بنت وحده عمرها كان سنه .. وامها وابوها متوفين اللي هم أجداده .. فـ أقنعهآ أنهآ تجي تسكن معاهم .. لان البيت بس فيه حريم و هـو الرجال الوحيد .. لمآ صآر عمره 25 سنه باع البيت و اشترئ فله كبيره و تكفيهم وزياده .. عشان يرتاحون اكثر .. 
والحين بنت خالته اللي هي نوف لهآ جناح بالفله .. و هو يعتبر اللي مربيهآ .. وعمرها الحين صار 19 وهـو عمره 34 سنه .. بينهم 15 سنه .. بس تتحجب منه .. و الكلآفه بينهم طآيحه .. يعتبر نفسه أبوهآ او أخوهآ الكبير وهي تعتبره بعد .. تحترمه و تقدره .. صحيح الميانه قويه بينهم بس اذا امرها بشيء تنفذه .. تآخذ برآيه .. و بنصيحته !

..................

بعد إسبووع من التعب لـعبير اللي ما كانت تنام الآ بمنومآت ومهدئات تخفض لهآ نسبه الارق .. و تعب لـ ريم اللي تعاني مع عبير من الألم النفسي اللي حسته فيها من بععد يوم دخلت عليهآ بالليل وهذي أول مره تدخل عندها متأخر كانت الساعه 1:30 دخلت و لقت عبير فارشه سجادتها و تشآهق وهي تصلي و تدعي لأهللهآ وتشكي ضيقهآ لربهآ .. كانت تبكي بشكل يرق له الحجرر .. الألم اللي تحسه محد يقدر يبعده عنهآ ~


السآعه : 6:30
الصبآح !
يوم الأربعآء 

فتحت عيونهآ وحبست شهقتهآ لمآ شآفته .. قاعد ع طاوله الجناح و لابس النظاره الطبيه ومندمج بكتاب بين يدينه يقرآه .. 

حطت لآ إراديا إيدهآ ع شعرهآ و توسعت عيونهآ و هـي تشهق بصوت خلته ينقز و يحذف الكتاب بسرعه و هو يقترب ناحيتهآ و هو يقول بقلق : عبير فيك شيء !!؟؟ 
عبير و هي تصارخ : سكرر عيونك و برررا !!
ياسر عاقد حاجبينه بعدم فهم : نعم !
عبير تكرر : بسسسرعه اطلع .. مو لابسه غطآي .. حجابي ي ولدد الحلال !!
ياسر استوعب و فلتت منه ضحكه .. لو تتذكر شصار امس تلعن خيري ! 

طلع وسكر الباب وراه بهدوء 

ع الساعه 8:00 
دخلت ريم بإبتسامه وبيدهآ بآقه كبيره مغطيه عليهآ .. قالت بفررحه : وهذي لأحلى عبوره بالكون
عبير ابتسمت بهدوء : حبيبتي .. مالها داعي تكلفين ع نفسك
ريم قالت بسرعه بضيق : اسكتي بسس اسكتي ! مابينا هالكلام .. احنآ خوات قبل لا نكون بنات عم ! 
عبير بتعب : أكيد 
ريم تبي تغير الجو : الممهم جبت معآي فطور بعد ! ادري فطور المستشفى ما يعجبك ..
عبير وهي نفسها منسده قالت بضيق : مآبي ريوق ولا شيئ !
ريم بزعل : والله ترا ازععل أنا متعنيه علشآنك وانتي ما تبين !! 
عبير بتعب اكثر : والله مو مشتهيه شيئ ريوم ي قلبي لا تزعلين ..
ريم تمثل الزعل : لآ راح ازعل .. لا تخليني أنادي ياسر عليك .. 
عبير بعدم فهم : و شدخل ياسر بالموضوع ؟
ريم : ياسر هو دكتورك والمشرف ع حالتك ..
عبير بدهشه واستيعاب : اييي توني استوعبب !
ريم : المهم ترآ راح تاكلين اكيدد .. 
عبير بإستسلآم : خلاص اووكيي يممه حنآننه بشكل واااو ! 

" عبير يمكن يكون كلامهآ اغلبه كويتي لأنهآ درست هي وأخوها عبدالله بالكويت بالجامعه 6 سنين .. يدرس عبدالله إدآره اعمال وهـي تصميم أزيآء " 

عبير لمآ انتهت مسحت فمها بمنديل برقه ممزوجه بتعب : خلاص ريمم يكفي .. ما اقدر زيآده 

ريم بعتب خفيف : صحيح انك ما اكلتي الآ نتيفه بس شيئ أحسن من ولآ شئ .. ع الاقل اكلتي ..

عبير بعد هدوء عم ع المكآن : ريم شصآر ع دار الأزيآء مالي ؟؟
ريم بتوتر : أ أ عبير إحنآ اغلقناه لحد ما تصحين وتكونين طيبه و انتي تتصرفين فيه لأن محد عنده مثل خبرتك فيه و خفت تضيع جهودك بكم خطأ مننآ !
عبير براحه : اوكي خير مآ سويتوآ .. المهمم ريم أنآ ابي أطلع من المستشفى بأسرع وقت تقدرين عليه 
ريم بصدمه ورفض تام : لالا حبيبتي لا تحاولين آنتِ تعبانه !! بالأساس انتِ لحد الحين تنآمين بالمهدئات من هالارق اللي ذآبحك !
عبير بحسم للأمر : ما راح اقعد ولا ليله زياده ! اليوم بطلع !  
ريم : ما يصييير يا بنت !
عبير بعناد : عادي اذا ما طلعتيني اقدر اهررب ! 
ريم مصعوقه : عبيييرر !! ايش اهرب ما اهرب .. استهدي بالله 
عبير : لا اله الا الله بس ماني قاعده لا تحاولين
ريم اللي قامت وهـي تتصل بيآسر يمكن يقدر ع العنيده !
ياسر بهدوء : الو 
ريم : السلام عليكم ..
ياسر بإستغراب : وعليكم السلام .. بغيتي شيء ريم ؟ 
ريم بإستسلام : ياسر شوف لي حل مع هالعنيده بنت عممك !! معنده الآ تطلع اليووم من المستشفى
ياسر بصدمه : ايش !! 
ريم بعجز : تعال حاول فيهآ ماهي راضيه تقتنع حتى ! 
ياسر بعجله : اوكي انتظريني .. 
ريم : طيب 

بعدها بـ 5 دقايق كان هو نازل من مكتبه اللي في الدور اللي فوقهم ..
ياسر اللي شاف ريم عند الباب تنتظره : هآ ريم !؟
ريم رفعت راسها من سمعت صوته : شسوي فيها .. معنده مآ تبي تظل ليله زياده !! 
ياسر : هي تنام ع المهدئات لحد الحين !؟
ريم : ايوه بس مهدئات مو من الحاله النفسيه السيئه .. المهدئات او بمعنئ اصح المنومات لأنها مصابه بأررق قووي لدرجه ممكن يخليها ما تنام لمده طويله بدون لا تشعر بنعآس .. يعني اذا طلعت من المستشفئ ماراح تقدر تنام أبدا 
ياسر بعد تفكير : انا اقول خليهآ تطلع ..
ريم بصدمه : نعععم !!
ياسر بتبرير : ايي تطلع احسن لها يمكن يكون للطلعه تأثير ايجابي ع نفسيتهآ !
ريم : مادري انت اعرف ! المهم خلص جناح عبير ؟
ياسر : ايوه جاهز
ريم : اجل اذا كذا اكتب لها خروج 
ياسر : أوكي بس اول لازم فحوصات عامه و شامله و انتي خليها تتجهز هي و تجمع اغراضهآ .. 
ريم بإمتنان : طييب .. شكرا حبيبي
ورآحت راجعه للغرفه ..
ياسر ابتسم ابتسامه جذابه بدون رد و مشى .. 
 
.........

قاعدين ع طاوله طعام تكفي لهم 

كان عمر قاعد مقابل لأمه ومنسجم بمواضيع الشغل و خالته ام نوف جمبه مقابله لأخته اللي اصغر منه و اكبر وحده بالبنات عمرها 22 اسمها غدير و جمبهآ اخته الأصغر من غدير اسمها أسماء وعمرها 21 ومقابله نوف اللي عمرها 19 و جمبهم الإخت الصغيره عمرها 20 اسمهآ أسيل 

كانت الروح المرحه و الفرحه تحلق حولهم .. مزيج من الإزعاج والضحك و العبط و الجديه و الرزانه و الهبال .. 
أسمآء تدمع من الضحك : هههههههههههههههههه نوووييف من جددك انتي !
نوف بصدق وابتسامه بلهاء : اييه والله !
عمر التفت عليهم بإبتسامه مستغربه : ايش فيكم !
نوف نطت بسرعه وهي تقول لأسماء : لآ تقولين ! انت كافي السالفه قبل اسبوع اخااف تحط علي زياده 
عمر بإبتسامه : لا عادي قولي 
نوف بنظره متوجسه : لالا تزعل بعدين !
عمر رافع حاجبه و يضحك : لهالدرجه انتي مهببه ؟
أسماء طنشت نظرات نوف وهي تقول : ههههه تخيل عمر نوفه الهبله مغرقه كرسي الأبله correcter و الأبله ما شافته و قعدت عليه و مآ انتبهتت و ملابسهآ كلها انعدمت هههههههههههههههههههههه ..
الكل : ههههههههههههههههههههه
نوف تلمس اذنها من خلف الحجاب وهذي حركتها اذا انحرجت : ما سويت شيء !!
عمر بعتب خفيف : مو عيب يا نوفيي !! 
نوف قالت بلوم لأسماء : مو قللت لك يا هبله بيزعل .. انآ ايش دخلني أنآ مرجوجه خلقه !
عمر انفجر ضحك : هههههههههههههههههههه طيب طيب يا مرجوجه انتي وهي .. اليوم بطلعكم !! 
كل البنات بصوت واحد : يييييييسسسس !!!!! 
اسماآء : وين ؟؟
غدير : اي عمرر وين 
أسيل قامت ترقص بريك دانس ( break dance ) 
نوف بدلال : انآ اختار المكان .. صح عمور أ أقصد عمر  ( لسآنها متعود ع عمري و عمور مو عمر رسمي لانها قبل كم سنه توها تتحجب و تتغطآ منه مو من بعيد ) 
عمر : ايي نوفه تختآر المكان .. ( يحب يعوضهآ عن أبوهآ اللي مآ شافته الا وهي بمهادهآ وما تتذكر ملامح وجهه ) ..
غدير : المهم عمر ع الساعه كم نمشي ؟
عمر بتفكير : متئ ما جهزتوا مشينآ ! بس طبعآ مو الحين يعني من بعد ساعتين وفوق 
نوف و أسيل و أسمآء راحوا يناقزون ع الدرج صاعدين ..

عمر يلمح خيالهم من بعيد وهو يتنهد بألم ممزوج بتعب لأن البنات اكثر ناس شايل هم ضيقهم وألمهم من أدنات الدون اسيل و ونوف وأسماآء بالذات لان غدير عاشت مع ابوها 12 سنه و بعدها انتكست حالتها بس قدرت تقوم و تكمل حياتها والحين هي مملكه وقريب زواجهآ .. أما نوف اللي يتيمه وابوها عايش و أسيل وأسماء الايتام اللي عاشوا مع ابوهم وبعد ما مات فقدهم له مآ قدروا يتخطونه .. صحيح يضحكون و مستانسين لكن اللي بالقلب بالقلب و هـو اخوهم من لحمهم ودمهم حآسس فيهم .. دعآ بسره :" يآرب تعيني ع هالأمانه و مآ اظلم وحده فيهم او تنام وهي متضايقه وانآ عايش يارب .. يارب ترزقهم الأزواج الصالحين و تبعد عنهم عيال الحرام "


.......................... 


حدقت في عينِيه وقالت ؛ إقرأ لي فنجانِي ، نظَر إليها غير مبالي ثم أشاح بنظرِه عنها    ♡! وقال : أنا كل أقدارگ 

السآعه : 10:30 ليل
بالسيآره 
صوت ياسر قطع الهدوء : الحمدلله ع السلامه عبير
عبير بصوت واطي : الله يسلمك
ياسر برزآنه و نظره ع الشوارع : ان شاء الله تكونين مرتاحه بيننآ و تعتبريننآ اخوانك ! وان شاء الله ما تشوفين مننآ قصور او أذى .. والبيت بيتك وترآ إحنا الطالعين وانتي الداخله
عبير و تحس العبره خانقتهآ من كلآمه اللي تحس ان نبرة الشفقه غالبه عليه : مشكور ما قصررت و عسآهآ بميزان حسناتكم .. 
يآسر : لآ تستحين من أي شيء تبينه .. لآ يردك الآ لسانك واعتبريني بـمقآم عـ عبدالله الله يرحمه ..
عبير اللي ما تحملت و طلقت سراح دموعها و شهقاتهآ وهـي تتذكر عبدالله وأيآمه 
يآسر اللي كآن موقف بالـ " barking " إلتفت عليهآ بصدمه وهو ينقل النظر بينها وبين ريم اللي اختبصت وهي تهدي فيها 
ياسر بحنان : عبير الله يرحم أموات المسلمين .. هذآ يومهم من قبل لا يطلعون ع هالدنيآ .. استهدي بالله 
عبير و هي تشاهق و تحاول تخفف شهقاتهآ وهي تقول بألم فراقهم : يآرربيي !! 
ريم اللي أشرت لـ ياسر يطلع ويخليهم .. أشرلها ينزلون ويروحون للحديقه الخلفيه ومحد مقرب صوبهم .. هو نزل  للبيت وهو قلقان ع عبير و هم راحوا للحديقه الخلفيه 

..........

ريم تمسح ع شعرهآ : إستهدي بالله يا قلبي مآله داعي كل هذآ .. لا تذبحين عمرك بالبكي .. 
عبير تشاهق وهي حاضنه ريم : ريـ يـم مـ مآ اقددر والله .. لـ لـيش يخلوني !! شنو أسوي بعدهم انآ ؟؟ عبدالله توأمي معآي وين مآ اروح وبدراستي كـ كآن معآي .. الحين يخليينيي !! كلهم فجأه .. يـاااربِ مآ استحمـ ـمل زيادهه والله !!  آه يا ربي 
ريم اللي صارت بدال لا تواسيها تبكي معاها لآنها تخيلت نفسهآ مكانهآ اخوانها وامها وابوها يموتون والله تنجن !! 


.............
نهآية البآرت

{ لآ تنسوا ذكر الله }



تعديل Maryoma45; بتاريخ 11-05-2013 الساعة 09:09 PM.
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 11-05-2013, 08:53 PM
صورة s5s5 الرمزية
s5s5 s5s5 غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية / بعثرني بما ملكتْ يداك من الرياح، ولُمَّني فالليل يُسْلِمُ روحَهُ لك يا غريبُ.


السلام عليكم ..
بدايه جميله ..
بس حولي حبيبي لا تستعجلي في الاحداث ..
اسلوبك جميل جدا ..
السرد يطغي على الروايه و هذا احلى شي ..
غموضك يجذب القرىء للبارت الجاي ..
اعتربيني من اشد معجبايك و اول متبعايك ..
ودي .. سوس الحربي ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 11-05-2013, 09:12 PM
صورة Maryoma45 الرمزية
Maryoma45 Maryoma45 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية / بعثرني بما ملكتْ يداك من الرياح، ولُمَّني فالليل يُسْلِمُ روحَهُ لك يا غريبُ.


أهلآ حبيبتي سوس نورتي الروآيـه .. و ان شاء الله أتبع نصيحتك و إعجابك شهآدهه أعتز فيهآ ..

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 12-05-2013, 12:49 AM
صورة وردة الزيزفون الرمزية
وردة الزيزفون وردة الزيزفون غير متصل
مشـ© القصص والروايات©ـرفة
 
الافتراضي رد: رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي


صباح الخير ... ياهلا فيك بغرام ... موفقة بطرحك ... اسلوبك جميل ويخلي القارئ يعيش مع الاحداث بس في اشياء ماحبيتها بشخصياتك اولها دخول ياسر عند عبير وجلوسه معاها بدون طرف ثالث هالشي مايجوز على اي اساس يدخل عندها وهو اجنبي عنها واخته موجودة بنفس المكان مافي اي عذر لهالشي فكيف عاد وهو يضمها ويمسح على شعرها

ولا نوف الوقحة الي مالقت احد يربيها هذا جزات عمر الي تحملها في بيته وابوها ماسأل فيها ترى تصرفاتها مع معلماتها غير مقبولة بدل مايضحكو عليها اولى فيهم يشدو عليها او تجلس بالبيت تكف شرها عن الناس لانها مو رايحة تدرس ولا هدفها ترفع راس الي تحملوها في بيتهم سنين للاسف هي اعطت انطباع سيء جدا عن تربية عمر لو هو مربيها زين ماتصرفت هالتصرفات
والشي الثاني ركوبها مع عمر وجلوسها قدام معاه مايجوز شرعا حتى لو تعتبره اخوها عند رب العالمين هو اجنبي عنها يحرم عليها تختلي معاه وتجلس معاه بدون محرم بينهم .... هالاشياء تنفر القارئ من تصرفات الابطال اتمنى نشوف شي ايجابي للاستهتارهم بهالشي الشرع والدين يفرض عليهم الحدود مثل مافرض عليها الستر عنه لانه اجنبي عنها

كيف عمر دخل مدرسة البنات ودخل عند المديرة الاحداث في اي دولة اذا في السعودية مستحيل بيدخل رجال مدرسة بنات .. اتمنى التوضيح

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 12-05-2013, 03:51 AM
صورة احسااس غااليك الرمزية
احسااس غااليك احسااس غااليك غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي


ماشاإء الله اهنيك ع كتابتك للقصه

كبدايه قصه حلووه واسلوووبك بسرد الكلام حلوو

ننتظرج بالبارت الجاي يالغلا

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 12-05-2013, 02:14 PM
صورة عبق الروز الرمزية
عبق الروز عبق الروز غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي


السلام عليكم

طريقة كتابة مميزة وصفك حلو بس انا رح اموت وافهم كيف دخل مدرسة البنات


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 12-05-2013, 02:18 PM
صورة Maryoma45 الرمزية
Maryoma45 Maryoma45 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي


اخوآتي وردة الزيزفون و إحساس غآليك .. نورتوني بطرحكم المميز ونبهتوني ع أشيآء غفلت عنهآ واشكرج اختي ورده الزيزفون من كل قلبي ع توضيحاتج .. شرفتوني

رواية بعثرني بما ملكت يداك من الرياح ولمني فالليل يسلم روحه لك يا غريب/بقلمي

الوسوم
ملكتْ , الرياح، , بعثرني , يداك , يُسْلِمُ , رواية , روحَهُ , غريبُ. , فالليل , ولُمَّني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ ضمني بين الاهداب روايات - طويلة 2005 23-06-2011 08:16 AM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM
رواية تكفى بعثرني شظايا ولمني في كفوفك يا بعد كل البشر/للكاتبه ضايعه بدنيا المتاهات؛كاملة عاشقة ديرتها روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 60 29-12-2010 01:48 PM

الساعة الآن +3: 05:40 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1