غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات أدبية > منقولات أدبية
الإشعارات
عرض نتائج التصويت: ما رأيك بهذه القصيدة؟
مقبولة 0 0%
جيدة . 0 0%
ممتازة . 0 0%
غير مقبولة . 0 0%
المصوتون: 0. لم تقم بالتصويت على هذا التصويت

 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 12-05-2013, 10:28 AM
فداء الإسلام فداء الإسلام غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي وهذه هي حكايتها


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالكم جميعا؟

ان شاء الله بخير وعافية يا رب .

** قصيدة أعجبتني وأحببت أنقلها لكم

.
.
.
* فتاة تروي حكايتها
.
تحكي عن نفسها فتقول:
:
:
:
:


**كانت بدايةُ قصتي وبدايةُ الخَطْبِ الجَلَلْ.

أَنِّي جلستُ بِغُرفتي حيْرا يُحاصِرُني المللْ.

كفِّي على خدي وقد شَخُصَت من الهم المُقَل.

والشَعْرُ بينَ أصابعِي في كفِّيَ الأخرى انسدَلْ.

كان الفراغُ مُخيِّماً حولي يراقبُ في وجَلْ.

أمي تجاهدُ إخوتي وأبِي تشاغَلَ بالعمل.

والكل يجري في مصالحه وقد غفل الأهل.

جاء الفراغُ بِحُلَّةٍ سوداءَ تَنْبُذُها الحُلَل.

وعليه ألف عِمامةٍ وبها تخفّى وانتحلْ.

سأل الخبيثُ ولَيْتَه ما كان يا أختي سألْ.

ما لي أراكِ حزينةً ؟تتجرعين لَظَى العِلَلْ.

عندي الدواءُ لما بكِ فدعي التقاعُسَ والكسلْ.

قومي تعالَيْ جربي ما قد أقولُ بلا جَدَلْ.

كوني خَلِيلةَ عاشِقٍ فبه سينبلج الأمل.

لا تخجَلي أبداً وهيا كَلِّمِيهِ إذا اتَصَلْ.

وصمتْتُ أسمعُ هاتفي والقلبُ يَخفِقُ في وَجَلْ.

ومضيتُ أَخْطُو نحوهُ ولقد غفلتُ وما غفل.

وأجبتهُ. وسكتُّ... أسمعُ ما يقالُ من الغَزَلْ.

وهمستُ أسأله:أتعشقني? فقال أجلْ. أجلْ.

ولسوفَ نرسُمُ قصةً. من حبنا.. تغدو مثلْ.

وبدأتُ يا أختي أكلمه. إذا ما الليلُ حَلّْ .

وتساقطت مني الفضائلُ.. واستحَى مني الخجلْ.

حتى أتى يومٌ به نجمُ الطهارةِ قد أَفَلْ.

قال الخبيثُ : متى اللقاءُ}? فإن ذا لا يحتمل.

هي ساعةٌ أو نصفها إنْ شئتِ أو حتى أقل.

لا ترفضي ,لا ترفضي فالرفضُ يقطعُ ما وصلْ.

وخرجتُ يا أختي وقابلتُ الخبيثَ وقد جَذَلْ.

ومضا بنا ...حتى أتينا وَكْرَهُ .وبه دخل.

ومضيتُ ألحقه.. وما أيقنتُ أنِّي في زلل.

ودخلتُ يا أختي.. وأبصرتُ الحبيبَ وقد رَحَل.

ووجدتُهُ ذئبً يُصارِععُني.. وصِرْتُ أنا الحَمَلْ.

وتمكن الذئبُ الخبيثُ.. وصار جسمي في شلل.

ورَمَقْتُهُ.. والدمعُ من عينيَّ يا أختي انهمل.

وعواصفُ الآهاتِ تخنقني ..وهَمِّي َقد ثَقُل.

آهٍ وآهٍ ثم آه.. ما سأفعلُ؟؟. ما العمل؟؟؟.

قلتُ الزواجُ... فقال لا ..أنا لستُ أَقْبَلُ مَن ذَبُلْ.

وبدا يُأنّبُني.. وسهم الحزن في قلبي وَغَلْ.

كان الفراغُ مصفِّقاً ..ومع الشياطينِ احتفل.

كانت نصائحه من الشيطانِ .يا أختي حِيَل.

إياكِ أنْ تَقَعِي بها ..مهما أرادَ وكم بَذَل.

أفلامُ عُهْرٍ أو مَجلَّاتٍ ..بها سِرُّ الخَلَلْ.

وصديقةُ السوء التي ..ترميكِ في وسط الوَحَلْ.

جرح العفاف أخيتي ..مهما تَداوَى لا يندمل.

فكِلِي أمورَكِ بالإله الحق.. خالِقُنا الأجل.

ما ضاعَ يا أختي الذي ..بإلهنا الهادي اتكل..

ما ضاعَ يا أختي الذي ..بإلهنا الهادي اتكل....

_______

..أتمنى تنال إعجابكم .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 13-05-2013, 12:02 AM
صورة يادرب ماأصعبك الرمزية
يادرب ماأصعبك يادرب ماأصعبك غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وهذه هي حكايتها


روووعه
يعطيك العافيه على رووعه النقل
دمت مبدعا ...
نترقب جديدك...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 13-05-2013, 11:35 AM
صورة أمــــل الرمزية
أمــــل أمــــل غير متصل
خسَرتْ أغّلَى سنِيّنْ العُمر أدَورّ بَعضِي المَفقُود
 
الافتراضي رد: وهذه هي حكايتها


صباحك ورد
كلمات رائعه
سلمتي على النقل الرائع
ودي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 16-05-2013, 12:07 AM
صورة ســــــــارهـ الرمزية
ســــــــارهـ ســــــــارهـ غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: وهذه هي حكايتها


تسلمي يا قمر .. سمعت القصيدة دي قبل كده على هيئة أنشودة في الندوات اللي المدرسة كانت بتعملها لينا .. ربنا يحفظ بنات وشباب المسلمين ويهديهم .. جزاكم الله الجنة :)


الرد باقتباس
إضافة رد

وهذه هي حكايتها

الوسوم
الفراغ , تحكي , حكاية , حكايتها في قصيدة. , عنها , قصتها , قصيدة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
قصة سجينة تروي حكايتها سؤال بكاني قصص - قصيرة 11 02-03-2009 05:12 AM
هي ماتت وهو دفنها وهاذي نهاية حكايتها ريما الهلالي رسائل جوال - مسجات - وسائط - sms - mms 12 30-08-2008 04:01 AM

الساعة الآن +3: 04:20 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1