غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > قصص - قصيرة
الإشعارات
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 13-05-2013, 05:37 PM
صورة jawaher218 الرمزية
jawaher218 jawaher218 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload1120a2f436 لا تُغضب غالياً ثم تؤجل إرضاءه إلى الغد


ابو فهد زميل عمل يبلغ من العمر نحو 50 عاما
..
في ليلة وبمناسبة سَكَنِهْ في منزل جديد
أقام مأدبة عشاء للزملاء
لبيت العزيمة وليتني لم ألبيها
..
يعلم الله اني ندمت على ذهابي
..
خلوكم متابعين وبقولكم لمَ الندم..
تجمع الزملاء وذهبنا له في منزله
..
بيننا المسن والشاب..
لفيف من الزملاء أكتظ بهم مجلسه..
ثلاثة من أطفاله.. أخذوا مكانا في طرف المجلس
..[ محمد و انس و معاذ ]..
..
كان أبو فهد يصب القهوه بشوشا ضاحكا فرحا




اتت اللحظة الحاسمة والتي قلبت فيها كيانه..
قلبت فرحه لحزن..
وأبكيته دون أن أعلم ما يخفي هذا الخمسيني..



لم يرق لي صب ( أبو فهد ) للقهوة..


كبير في السن ويصب القهوة لنا الشباب لم اتعودها في محيطي
وقمت وألحّيت عليه كي أصبها..
..
لكنه حلف وأجبرني على الجلوس
..
قلت له ممتعضا وين فهد ليه ما يجي يقابل الرجال ويساعد أبوه
..
لم أكن أعرف عن فهد إلا أنه ابنه البكر ولهذا تمت تسميته أبو فهد
..
كنت منتقل حديثا للإدارة ولم أعرف أسرار الزملاء ولا أي أمر خاص لهم
كانوا بالنسبة لي صناديق مغلقه..
لا أعرف عن حياتهم الخاصة أي شيء..
عندما سألت عن فهد
..
صمت المجلس عن بكرة أبيه.. وتغيرت ملامح أبو فهد



اختفت الابتسامة..
ولجمت الألسن..

لاح بوجهه بعد أن وضع الدلة على الطاولة
وخرج من المجلس وتبعه أطفاله الثلاثة
التفت على زميلي اللي يجلس إلى جواري..
وقلت وش فيه..؟؟
قال: فهد ميت..
قلت متى؟؟
..قال من 10 سنوات
..ياااااااه عشر سنوات وما زال يذكره....[ يا لرقتك يا ابا فهد ]..



عاد ابو فهد

بعد أن أفرغ ما به وأثار البكاء باديه على وجهه

..
تعشينا.. واصريت أن أبقى حتى رحيل آخر الضيوف وأقدم له العذر
..
بالفعل عندما رحل آخر الزملاء اقتربت منه
وقلت: أنا آسف لم أعلم ان فهد ميت..
هذا قدره..
وهو طريق سيمشيه الجميع..
التفت علي وقال.. حصل خير..
لا تعتذر فذكراه لا تغيب
..
قلت: ولكن يا أبو فهد عشر سنوات.. وانت تبكيه..
أين الإيمان بالقدر..
قال.. أنا مؤمن بالقدر
..
حزني . .. لم يكن للوفاه !!!
فقد فقدت معه طفلة أخرى في حادث وقع لنا ونحن عائدون للرياض قادمين من أبها في إحدى الإجازة الصيفية ولم ابكها كما بكيته


مات وهو يبكي..
مات بعد أن اغضبته..
مات بعد أن ضربته..
لم يسعفني القدر لضمه..
لم يسعفني القدر لتطييب خاطره..
لم يسعفني القدر لمسح دموعه..

كان أبو فهد قادما من أبها بصحبة عائلته..
كان فهد عمره عشر سنوات
..
وكان في المقعد الخلفي لاهيا ومسببا ازعاجا لوالده
..
لم يحتمل أبو فهد الأمر.. ونزل العقال وضربه ضربا مبرحا
..
بكى فهد.. وتألم والده
..
تألم ومع ذلك قال في نفسه..
سأراضيه في الرياض !!
..
وقع الحادث وفهد يجهش بالبكاء..
مات فهد وطفلة رضيعة
..
وأصيبت بقية العائلة وتم نقلهم للرياض على طائرة إخلاء طبي..



يقول أبو فهد..
ليته يعود لو لساعة
..
مات والحسرة في صدري...
فقط ارغب في ضمه ومسح دموعة
..
أنا مؤمن بالقضاء والقدر..
ولكن ما زالت الحسرة في قلبي
..
مات وهو غاضب..
مات وهو باكٍ
..
مات دون أن اضمه على صدري وأطيب خاطره..
ليت الليالي تعود..
(أخيراً يا غاليين)

نقسو على من نحب..
ونردد الأيام كفيله بإرضائهم
ولا نعلم أن الموت ربما يكون له رأي آخر

زوج خرج من بيته
وقد أغضبته زوجته . .
وكانت ( قبلة الصباح ) كفيلة بأن تذيب جليد هذا الغضب . . !
كرامتها أبت عليها ( قبلة الصّباح ) !
وقالت . . أخبئها له حين يعود !!
لكنه .. خرج ولم يعد !!


زوجة . .
تركها زوجها بين جدران بيتها تموت كمداً وظلماً . .
خرج . . وعناده يؤزّه إلاّ يطيّب خاطرها هو عند عتبة الباب . .
كان يخبّئ لها ( وردة مخمليّة ) وهو عائد إليها
لكنه . .
دخل فوجدها مسجاة على فراش الموت !!

لي . . ولك . . ولكل إنسان
يحمل بين جنبيه قلب ( إنسان ) !

تذكر دائماً . . .
لا تُغضب غالياً . . ثم تؤجّل إرضاءه إلى غد !!

مما لامس الاحساس وتنهدت به الانفاس

كلمات جدا جدا رائعة
وكل حرف فيها يدق أفئدتنا ويطرق أبواب أرواحنا .
فكم كل واحد يخبي إعتذار لأي أحد أخر أو يؤجل تأسف إلى بعد حين .
ولكن الزمن لاينتظر !!

كلمات رائعة وفي صميم الواقع .
ومن هذا الباب أقدم خالص أسفي لكل من أسأت له بعمد أو من دون عمد .

وألتمس منكم العذر والسموحة فالموت لا ميعاد مسبق له

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 14-05-2013, 03:30 AM
صورة احترت بدنيتي الرمزية
احترت بدنيتي احترت بدنيتي غير متصل
≾`أنثـے » بڕائحـہـ الـﯠژد`≿
 
الافتراضي رد: قصه مؤثره لاتفوتكم


والله لم أجد ما أكتبه . .

ولكن كوني مررت من هنا فالشكر واجب . .

القصه مُبكيه و كثيرا ماتحدث معنا لكن بصورة مُصغره . .

و انا أراها رساله لي قبل غيري . .

أشكرك و بعمق على إختيارك ..


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 14-05-2013, 03:41 AM
صورة *_^ امواج *_^ الرمزية
*_^ امواج *_^ *_^ امواج *_^ غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصه مؤثره لاتفوتكم


ألف ألف ألف شكككر لكگ ي قلبي

على ى ى ى ى هالقصه المحزنهه

الله يصبر قلب أبو فهد وجزاگِ الله

ألف خيييير وووودي لسسسموكگ

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 14-05-2013, 12:30 PM
باذخ الحنان باذخ الحنان غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: قصه مؤثره لاتفوتكم


القصة محزنه ومؤثره بنفس الوقت


شكراً لكِ

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 14-05-2013, 10:30 PM
صورة فدا لعيونه الرمزية
فدا لعيونه فدا لعيونه غير متصل
أحدهم كسرني ليُقيم اعوجاجي
مشـ© الأنمي ©ـرفة
 
الافتراضي رد: قصه مؤثره لاتفوتكم


يعطيك العافية

ننتظر جديدك ان شاء الله


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 15-05-2013, 03:09 PM
صورة soOoma alhisoOoni الرمزية
soOoma alhisoOoni soOoma alhisoOoni غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصه مؤثره لاتفوتكم


تاثرت مع القصة جداااا
قصة حزينة
ننتظر جديدك
ان شاء الله

  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 15-05-2013, 09:37 PM
صورة ليل الغرباء الرمزية
ليل الغرباء ليل الغرباء غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تُغضب غالياً ثم تؤجل إرضاءه إلى غد



قصة مؤثرة

بعض الأحيان نتخذ اسلوب "الجفاء" كي نعطي درس لمن نحب،دون أن ندرك أنه ربما يرحلون قبل أن يفهموا مغزى الدرس



يعطيك العافية
بإنتظار جديدك




  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 16-05-2013, 01:44 AM
صورة أوجاع قلبي الرمزية
أوجاع قلبي أوجاع قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تُغضب غالياً ثم تؤجل إرضاءه إلى الغد



قصة مؤثرة ..

لو أن الكل يتمالك نفسه عند الغضـب كان ما نـدم بعده ألـف مره ..



سلمتي غاليتي ..


موضوع مغلق

لا تُغضب غالياً ثم تؤجل إرضاءه إلى الغد

الوسوم
لاتفوتكم , مؤثره
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
لا تُغضب غالياً ثم تؤجل إرضاءه إلى غد صَمتْ الحَنِينْ « قصص - قصيرة 1 10-11-2010 03:07 AM
لا تُغضب غالياً رااما قصص - قصيرة 11 21-05-2010 10:31 PM
لا تُغضب غالياً . . ثم تؤجّل إرضاءه إلى الغد !! رقة أنثى ارشيف غرام 5 01-02-2010 01:50 AM
لا تُغضب غالياً . . ثم تؤجل إرضاءه إلى غدا ! شُعاع الورد ارشيف غرام 3 21-01-2010 07:33 PM
لا تُغضب غالياً . . ثم تؤجّل إرضاءه إلى الغد ! رجة انوثه ارشيف غرام 2 07-01-2010 02:58 AM

الساعة الآن +3: 07:07 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1