منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها تدري من عشقي لشوفك ما تفارقني طيوفك صرت أناظر في المرايا ما أشوف نفسي أشوفك / بقلمي
حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها مغامرات مصورة اقتباس :
رووووعة بانتظار التكملة
مرورك الأروع التكملة الظهر

حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

ايحه راده في الغرفة متوترة و خايفة
ريناد ببكاء : خلاص يا سارة قعدي
سارة بخوف : أنا خايفة صار لهم شي
ريناد و في يدها الجوال تنتظر اتصال منهم : أي و الله اتاخرو على الاقل يدقون يطمنونا
دخلت رهف و سكرت الباب
رهف : محمد دق على أمي و يقول دانه
سارة و ريناد قاطعوها بصوت واحد : أشفيها ؟؟؟؟
رهف: لحظة صبر يقول بسون لها عملية قيصرية ولادة
سارة بصدمة : ليش يولدنها ؟
رهف : لان اذا ما ولدت بكون في خطر على الجنين
ريناد : طيب و إيمان
رهف بحزن : إيمان صار لها انهيار اثر الصدمة و اتقول امي ان بس تبكي ما تبي اتكلم احد و لا تاكل
ريناد بضيق : الله يصبرها كانت تحبه واايد
رهف : الله يكون في عونها
سارة : أنا أبي أروح المستشفى أشوفهم
ريناد : أي حتى أنا
رهف : طيب قوموا انروح بسيارتي
بسرعة البنات قامو و لبسو
......
حط يده على كتفه
بحنان : إن شاء الله يقومون بالسلامة لا تحاتي
يوسف بخوف : خالي أنا خايف عليهم خلنا انروح المستشفى
ناصر : طيب دق على سارة أو ريناد اذا بجون معانا
يوسف طلع جواله و دق على سارة : الو ... بنروح المستشفى بتجو معانا ..... أوكي باي
ناصر : وش بجون ؟
يوسف : اتقول رهف بتوديهم الحين بروحون
ناصر : إذا جذي خلنا احنا انروح
..........

المغرب
بره غرفة العمليات
طلعت الممرضة مبتسمة : مبروك المدام ولدت
سارة بلهفة : وش جابت ؟
الممرضة : ولد
محمد بفرحة : الحمد الله
سارة : بروح أقول لخالتي
و بسرعة مشت لغرفة إيمان فتحت الباب
توها بتتكلم بس شافت إيمان تبكي و صوت شهقاتها ماليه المكان ريناد و أم يوسف يحاولون يهدونها
و بصرخة : أبي ساامي رجعوووووه لي
سارة راحت جنبها : أذكري الله
صرخت في وجها إيمان : طلعو بره ما أبي أشوف أحد بررررره
كلهم طلعو نادو على الممرضة اتجي تعطيها مهدى و ووقفوا جنب غرفتها و هم يبكون على حالها
أم يوسف بتذكر : سارة الا وش اخبار دانه ؟
سارة تمسح دموعها و تبتسم : ولدت جابت ولد
أم يوسف بفرحه : صج أمشو انروح لها
.......

حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


بعد شهر
حاطته على حضنها و تهز فيه عشان يسكت دخلت عليها خالتها
أم يوسف : رضعيه يا يمه يمكن الطفل عطشان
دانه بملل : خالتي ما يبي مادري وش فيه بس يبكي
أم يوسف أخذت الطفل منها و هو ما زال يبكي جلست و حطته على حظنه قامت اتهزه بهدوء و اتغي
له حتى غمض عينه و نام بسلام شالته بهدوء و حطته على سريره و بهمس : قومي طلعي من الغرفة خليه ينام
و طلعت من الغرفة
دانه الي منصدمة كيف نام و هي صار لها مده اتحاول بس اتسكته طلعت برا الغرفة شافت خالتها
جالسة على الكنفه جلست جنبها
باستغراب : خالتي كيف عرفتي اتخليه يسكت من البكا و ينام
أم يوسف دارت عليها : اتعاملي مع الطفل بهدوء هزيه بخفه و بيسكت هذا الاسلوب استعمليه مع ولدك
يوسف كان زي ولدك ما يسكت الا لمن اغني عليه
دانه بابتسامه : صج يعني سامي طلع على يوسف
الا بدخلة ريناد و إيمان الي صارت الهالات السوداء تحت عينها من قلة و كثير تبكي من اتنام يجي في خيالها سامي و أبوه
ريناد بلهفه : وين سامي اشتقت له
دانه : نايم لا تروحين له
ريناد و هي تمشي لغرفة دانه : بروح اقومه اشتقت له
دانه بسرعة ركضت و مسكتها : ريناادوه ردي جلسي مكانك و الله تعبت زين خالتي قدرت اتنومه
ريناد : أنزين بس بشوفه ما بسوي ازعاج في الغرفة
دانه برفض تام : لا
و سحبتها من يدها و جلستها على الكنفه

.........

واقف جنب الغرفة يسمع كلامها و تخطيطاتها عرف إنه ظلم وحده ما لها ذنب ضربها و عذبها بظلم
عصب و هو يسمع كلام الانسانه الي في الغرفه
دخل الغرفة و الشرار يطلع من عينه
بصراخ : أنتي شنو من إنسانه من شنو مخلوقة أنا انغشيت فيك
بخوف رمت الجوال : أنا ما سويت شنو انت عن
قاطعها بكف على وجهها : سمعت كل كلامك في الجوال من جد انغشيت فيك
و رد عطاها كف ثاني الضرب الي عطاه دانه قبل برد يعطيه ندى
رفسها في بطنها حتى صارت مسدوحه على الارض و هو يضربها حاولت تبعده
قامت تصارخ : قوووووووم خلني أفهمك بقول لك كل شي بس قوم عني

...
















حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

وطت على صوت التلفزيون
: يمه تسمعي صوت صراخ
أم رائد : صراخ شنو ما اسمع
اشوي و صوت الصراخ صار واضح
أم رائد : هذا الصوت من فوق لا يكون محمد فيه شي
بسرعة ركضوا فوق
دخلت أم رائد الشقة و شافت محمد يضرب دانه في الغرفة حاولت اتباعده و جت رهف اتساعدها بس ما قدور بعدها محمد تعب ترك ندى و اخذ جواله و طلع
رهف بسرعة جلست جنبها و بخوف رفعتها عن الارض اما ام رائد راحت ورا محمد بسرعة
أم رائد بعصبية : أوقف انا اكلمك ليش ذابح البنت من الضرب أنت تبي اتقط نفسك في مشكلة
محمد وقف و هو تنفسه سريع من التعب : يمه لو سمحتي لا تتدخلين بيني و بين زوجتي
أم رائد : شنو ما أدخل تبغي تقتل البنت ابي اعرف بس ليش ضاربها ؟؟؟
محمد جلس على الدرج بتعب : اذا هي تبي اتقول لج خلها اتقول و أنتي لو عرفتي ليش كان ذيحتيها بنفسج
عند رهف
سدحتها على السرير و عطتها ماي
بخوف : تبين أطلب الاسعاف
ندى بتعب : لا بس الام خفيفه ما صار شي
رهف : متاكده
ندى : أي بس باخذ راحه
رهف باستغراب : هو ليش ضربج هاذي اول مره
ندى بتوتر : أي أول مرة صار بينا سوء تفاهم
و قامت تبكي
رهف بحنان : طيب ليه تبكين إن شاء الله كل شي راح ينحل
ندى ببكاء : شنو الي راح ينحل اصلن انا ما بجلس هنا بروح لاهلي
رهف فضلت السكوت لانها لو في محل ندى كان مستحيل تجلس
........

سكر الابتوب و انسدح على السرير يفكر لو تزوجها
ما راح يزعلها او يضايقها بكلمة بعيشها احلى عيشة م
دخلت عليه اخته و هو سرحان
صرخت : نواااف
نواف بخرعه من صرختها : نعم شنو
ضحكت : أشفيك سرحان اتفكر في شنو
نواف ابتسم و من دون شعور : افكر في
انتبه على نفسه و بتكشيره : و أنتي شنو يخصج قومي طلعي
غمزت له : قول أفكر فيها افكر في سارة
اخذ علبة المناديل و توه بيقطها بس ما شاف الا غبرتها و العلبه قطها على الارض :-)

روعة غلا ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

وااااااااااااااو بااااااااااااااااااااارت حلووووووو
تكفين كملي

مغامرات مصورة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

جمييل البارت الاحداث اتحمس
في تكملمه للبارت و متى ؟!
و مشكووووورة

حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها روعة غلا اقتباس :
وااااااااااااااو بااااااااااااااااااااارت حلووووووو
تكفين كملي
يسلمووو اليوم بكمل البارت

حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها مغامرات مصورة اقتباس :
جمييل البارت الاحداث اتحمس
في تكملمه للبارت و متى ؟!
و مشكووووورة
العفو أي في تكمله اليوم

المشاركة الأساسية كتبها اعلام الهدى اقتباس :
رووووووووووووووووووووعه
مرورك الأروع

حكاية الطفولة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©


دخلت غرفتها حطت جوالها على السرير فتحت الدولاب
اتطلع لها ملابس
رن الجوال قامت شافت المتصل خالها الي سافر أمريكا
لبنته من أسبوعين
ردت بشوق : هلا خالي شخبارك
ناصر بضحكة : أهلين أنا الحمد الله بخير أنتو أخباركم شخبار خواتك و خالتك
ريناد : كلنا بخير نسال عنك
ناصر : و شخبار سامي الصغير
ريناد : تمام بس كله يبكي
ناصر : أي الاطفال كذا المهم بغيت اكلمك في موضوع
ريناد باستغراب : شنو ؟
ناصر : عبد الله رد رجع خطبك ريناد الولد شاريك
ريناد بارتباك : قلت لك من قبل مو موافقة
ناصر : فكري في الموضوع مرة ثانية أنا ما أبيك تتسرعين
ريناد تسايره : خلاص بفكر
ناصر : أوكي الحين سلمي على خالتك و خواتك و يوسف
ريناد : يوصل خالي مع السلامة
ناصر : مع السلامة
.........
دانه و هي تاخذ كاس العصير من سارة
بابتسامه : إن شاء الله انشوفك عروس
سارة استحت و جلست على الكنفه بصمت
أم يوسف ضحكت : هههههه أخجلتي البنت
دانه ابتمسمت : وي خالتي ما قلت شي
رن تلفون دانه شفت المتصل محمد تجاهلته و ما ردت
أم يوسف : دانه ردي على الجوال
دانه : لا خالتي رقم غريب
سمعت صوت سامي يبكي
دانه : سارة قومي جيبي سامي
سارة وقفت : طيب
أم يوسف بصوت مرتفع : عاد إنتبهي لا يطيح من يدك
دانه : لا خالتي سارة كبيرة تعرف اتشيله

.........

سند على راسه على كرسي السيارة خانته دمعه طاحت من عينه
دمعة ألم حب ندى و خانته خلته يظلم دانه البنت الرقيقة الجميلة
الي الكل يتمناها طلع جواله من جيبه و دق عليها
لكن ما جاه صرخ بقهر : ظلمتهااااااا !!!!!!
... إنتهى البارت .....

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1