منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها روايتي الاولى :ياكثر ماتفارقنى وفي النهاية جمعنا سقف واحد
vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

>< >< >< >< >< >< >.<



يالي دخلو ارواية 110 متابع

يعني محد منكم تكرم ولو رد بسيط ... يحمسني لتكميلها في المنتدى

اسموحه اذا مالقيت متابعين لها ... بضطر اوقفها من المنتدى ><




تحياتي
{ vip.AL3in }

vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

هذا اخر بارت انزله ... واذا مالقيت اتفاعل فيه .... اسموحه بوقف ارواية من هنيه .....



ابدا ببارتي اثالث .....





احمد قرب راسه من صوب اذنها :اتمنى ماتبطلينها لين الملجة ..ابغي ابلطها انا
سلمى: هااااااااااه .......... "بلعت ريقها" ان شالله
احمد وهو بعده مقرب من اذنها: ابغي اقول شي بعد
سلمى وهيه خلااااص ذااايبه من الحيا : قوول
احمد: بس ما ابغي ح يسمعها من لساني الا انتي حتى الطير ما ابغيه يسمعها
سلمى وفيها فضول مع حيا: انزين قوووول
احمد : .....احبج ......والله احبج وامووووووووت فيج
سلمى هنيه حمرة ونزلت راسها زوووود
قام احمد وراح جدااام : سمعتيها
سلمى ساااكته
.........................
نرووح صوب يالي في المول

خالد راح صوب سالم وبخيت في الكوفي
سالم: هاااه خلصت رمومك
خالد: هيه خلصت " وهو يفكر شو يسوي بموزة
بخيت :عيل غايته صوب البيت
سالم: هيه يلا بسرعه باذن المغرب وراايه شغل ابغي اخلصها
بخيت: اوكي يلا
قامو بس خالد سرحان وقاعد
بخيت: يالي ماخذ عقلك يتهنااابه خلوود
خالد انتبه: تخسي يتهنااابه عله العمى والموت الله يفكني منه
سالم: خيييييييييييبه هلقد
خالد: فكونى يلا نروووح البيت
سالم: غااايته
خالد: انا بسووق
بخيت : عسب تنفذنا .... قر مكانك
.................
عقب المغرب

الكل كان في البيت الحريم في البيت وشباب راجعين من المسيد
يتفاجئون بسيارة بالبيت

جاسم يدخل البيت ويسير صوبهم
سعيد: جسوووووم سيارة من هذي
جاسم: شدراني توني داخل
راشد: لا تستهبلون صاحبها هنيه في البيت انروووح الميلس نجوووف
خالد: تعاالو يدي هنيه في البيت بعد
................
يسمعوووون يدهم يزاعج في الميلس
يركضون صوب الميلس ويجوفون الباب مفتووح

......: دخيييييلك سامحني
اليد: اطلع برع البيت لا ابغي اجوفك قدامي ابد
....: انا رااااجع اطلب السماااح
اليد: بيتي يتعذرك اطلع انت وعيالك
الكل الشباب مستغربين من هذا !!!!!
سعيد يهمس لجاسم ويالي قربه راشد واحمد والباقين: عمري ماجفت هذا منو
الكل بعد مايعرفه
خالد: شكل عمومتي يعرفونه
سالم: هذاك مب عمي يوسف
بخيت: وذيك البنت والولدين منوووو
احمد: شكلهم مب مواطنين
راشد: انجعمو خلونا نسمع
....: يوسف دخيلك كلمه
يوسف: ابويه دخيلك سامحه تاااب والله تاااب
اليد: لا دخل عمرك فاااهم
...واحد من الاولاد.: ابويه خلنا نطلع خلاص
....: ياولدي انا مب طالع من هنيه لين ما يدك يسامحني
صدمه كبيييييييييييييييييييييييييره وجهت الشباب والكل في راسه مثل الفكرة (هذا عمنى وين كان طول هذي الفترة ...ليش ماقالو لنا ...ليش يدي جي يعامله)
البنت: تنزل لمستوى ابوها:ابويه لا تعب عمرك اخاف اخسرك شرات ماخسرت امي
الولد: لا تقولين جي
الولد اصغير عمره عشر :بابه يلا نروووح
وقف العم محمد ولف صوب خوانه : انا طلع ورايح من هنيه .. مشكور يوسف على يالي سويته "لف صوب ابوه" هذيل عيالي عبدالله و عايشة و ياسر "لف صوب الباب" ماشالله ذيل عيالكم كبرووو صح مالحقت عليهم كلهم بس اعرفهم ماشالله صارو ريايل
جاسم وهو مصدوووم: عمي محمد !!!
راشد: لالا انت عمي محمد
سعيد: وين رحت
اليد: بس خلاص من الرغي الزايد الطلع من بيتي يا ولد
محمد: حتى يابوي اسمي ماتبغي تنطقه ... برخصتكم سلمو على امي وخواتي وهند ونورة
والبنات .. يلا عيال نطلع
طلع العم محمد مع عياله من البيت
..........................
"محمد اكبر من يوسف بكم سنه تزوج من اجنبيه وياب منها ثلاثه وتعرفون اسماهم وتوفت بعد ما صار عمر ياسر خمس سنين عبدالله وعايشة توائم وهم كبر بخيت وسالم تقريبا "
...........................
دخلو الشباب عند يدهم والكبار ,عم الهدووووه في المكان مع تسائولات في الاذهان
يوسف : انزين دخلتو عمكم يوسف مايتسلم عليه
احمد: ابوووووووووووووووه نسيناك والله
يوسف: نستك جهنم ان شالله
.............
سلمو عليه وطلعو الغرفه يالي عدال الميلس عسب يجوفون التلفيون
احمد منسدح على الغنفه ويطالع تلفونه, بخيت وسالم وخالد يطالعن تلفزيون, وسعيد وراشد وجاسم يتذكروون الماضي عساهم يعرفون او تذكرون شو صار
....................
اما عند البنات
موزة واقفه تبغي تطلع: يدوووووووووووووووووه اقولج يدي برع خليني اطلع
اليدة ماسكه العصى وتهدد موزة: ماشي طلعه برع سمعتي ولى
فاطمة تهمس لخلود وسلمى: غريبه يدوه تقول لا حق موزة
خلود: اكيد شي صاير
ام خلود: خلاص عاد قالت لا يعني لا
موزة: بعد انتي اقولكم مشتاقه حق يدي
خلود تحاول تعرف شو صاير بس بمكر : يدوووه دخيييلج بعد سمعت جاسم يقول عمي يوسف برع
اليدة: بيي داخل ماله داعي تطلعن
سلمى بصوت عالي: يعني فيه سااالفه
اليدة تنصدم: صه ونثبري مكانج
ينفتح الباب : هود هود
اليدة: هدا هدا حياك ولدي حياك
يدخل يوسف البيت
موزة: خاااااااااااااااااااااااالييييييييييييييييييي" وتنط بحضنه "
يوسف: بنتي حبيبتي شحااالج
موزة: انا بخير المهم انت شحااالك
يوسف: الحمدلله تسرج احوالي
بعدهاموزة لاويه عليه من وسطة
يوسف :شحالكن اخباركن بنات
البنات : الحمدلله
يوسف :شحالكن اخباركن يالحريم
الحريمات : الحمدلله بخير
ام خلود: انا ماابغي سلامي جي ابغي بوسه
خلود: سمعو سمعو
يوسف: ما الوم البنت دام الام دلوعه
عقب سوالف ربع ساعه
يوسف: بنات لحقني في الميلس يالي مورا
ام خلود: من البنات بضمبط
يوسف : اقصد بنات اخواني وخواتي
البنات: ان شالله
طلع يوسف وراح اصاله يالي فيها شباب دخل
يوسف: ياشباب
الشباب: امر يوسفوووه
يوسف: فعينكم
جاسم: امر عمي شو بغيت
يوسف: ياعيالي تعالو معاي الميلس يالي ورا
جاسم: يلا قومو
خالد : انزين ليش
يوسف :قلت يلا قومو
نشو كلهم صوب الميلس رايحين
يدخل يوسف وكانو الشباب وراه
موزة: خالي ليش تاخرت
يدخل يوسف وراه الشباب دخلو انصدمو ليش الشباب يو وكذالك الشباب
سعيد: خالي ليش البنات هنيه
يوسف: الاني ابغي اقولكم شي وكلكم حاضرين يلا قعدو
قبل لا يتكلم يوسف كل واحد خذ نضره صوب قلبه بس يالي زودها سالم طول الوقت يجوف خلود
يوسف: جوفو ياعيال كنت ابغي اقولكم عن يالي شفتوه مع يدكم اليوم وهو عمكم محمد
البنات في حالت صدمه
فاطمة: عمي محمد
يوسف: حبيبتي نورة وهند يسلم عليكن عمكن لو تذكرنه
نورة: لا مستحسل عمي حي
يوسف: اصلن هوه طالع من البلاد من عشرين سنه من كان عمرة 18
احمد: انزين ليش
هند: بعده متزوجنها
يوسف :تذكرين
هند: وقتها كنت راجعه من المزرعه مع يدي يوم رجع من برع
راشد: صح صح تذكرة
سعيد: اسالفه صار لها زمااان
فاطمة: فهمونا عدل شو صاير
بخيت و خالد: صدقها فهمونا
جاسم: عمي انت تكلم من اول ما سافر عمي محمد
يوسف: سمعو يا عيال عمكم محمد اول ماخلص ثانويه راح وكمل برع في بريطانيا ورجع بعد سنتين البلاد وكان وقتها العصر يدكم راجع من المزرعة ومعاه هند مثل ماقالت ,وراح ليدكم والكل مستانس انه رجع لنا بسلامه شوي تطلع حرمة من السيارة كانت اجنبيه بس اسلمت ولما عرفو انها حرمتة ولا بعد حامل في شهورها الاولى
موزة:انزين بعدين شو صار
خالد هو معصب منها بالاساس :انتي انشعمي وخلي عمي يكمل
يوسف: عيب عليك ,انزين,يدكم عصب واليدة بعد وطردوه من البيت هوه وحرمتها وراح يكمل دراسه ويشتغل في بريطانيا,وانا عقبها قررة اكمل دراسه برع بس بعد ساااالفله طويله واقناع وجلسات وحوارات ,رحت وكملة دراسة وكنت اسكن مع عمكم وكان عنده توائم وعقب كم شهر من يلستس معاهم ولدة بياسر وعمره عشر اما عبدالله وعائشة عمرهم شرات عمر بخيت وسالم
احمد: انزين وينهم الحين
يوسف: يدكم مب طايع يرضى عليه
راشد: بس انا ماجفت حرمتة
يوسف:" توفت بعد خمس سنين من ولادتها فقرر عمكم يوم اخلص ماجستير يرجع معاي
موزة: حراااااااااااااااااااااااااااااااااام وينهم اباهم مايخصني
يوسف: احمد نسخه من عمكم
راشد: اقوووووووووووووووووووول ليش بزيتكم احمدووووووه
يوسف: الانه يشبه يحبونه
احمد: يعني كانو يحبون عمي
يوسف: واااااااااااايد
سلمى: لازم نقنع يدي
فاطمة: وهو هذا الحال الوحيد عسب نجوف عمي وعياله
موزة: خلوه علي
يوسف: بنجوف لين باجر
..............
بعد هذي الجلسة راحو كلهم يالي صلي العشا ويالي يحط العشا

عند البنات
خلود بتعب : بنات انا بروح ارقد
فاطمة بستغراب: بلاج انتي هذا اليومين
خلود: تعبانه شوي
موزة: اوكي حبيبتي برايج

والكل راح على العشا الا ثنينه

عند انسانه تقول تبغي ترقد بس فكره تيبها وفكرة تردها مب قادره تذوق طم انومه وكله بسب يالي شافته ذاك اليوم ,وهيه قاعده صوب الدريشة وبنده اليتات ولاوية على ريولها فوق الكرسي وفاتحه استاره وتجوف القمر... يوصلها مسج عقبها بشوي حد يدق تجوفه رقم غريب ماردت وفتح ارساله مكتوب فيها "ردي علي انا بتصل الحين انا سالم" ورد مره ثانيه يتصل بس ماردت وصهل مسج مره ثانيه" اوكي ابغي اجوفج صوب حديقة عمي يوسف الحين"
كانت متردده رد يتصل وهيه مب عارفه ترد او لا
في انهايه ردة
سالم: وينج
خلود.....
سالم: انا بسكر بس اترياج تحت خلود ابغي اقولج شي مهم "وسكر الخط
خلود بعد تشاورات في الخاطر وتردد بس قلبها ما طاوعها .. لبست شيلتها وطلعت من الباب يالي ورا وراحت صوبه
.......
سالم كان قاعد على الكرسي وجافها ووقف: كنت حاس انج بتين
خلود: قول يالي عندك يا سالم
سالم بنبرة حزن: اسف والله اسف
خلود بنبرة تدل انها تعاتبة: ليش تعتذر لي انا ... ليش ماتروح لاهلك وتعتذر ..هذي ثاني مره .. والله كنت ابغي اقولك سامحتك دامك تركته بس في نفس الحظه شفته بايدك ليششش
سالم: والله ياخلود اسف .. لعايب اشيطان والله
خلود: ولا كنت بتخلي عيال عمومتك ياخذون هذا سم وياك
سالم: فهميني والله ماخذو ولا خذت في ذاك الوقت رميته
خلود: يعني خذت قبل
سالم: والله ابره ومب كامله رميتها
خلود: ماعندي شي اقوله لك يا سالم غير الله يهديك ويفوفق
سالم واعصابه اتلفت ندم واسف: ووووو...وحبي لج خلاص انتهت معانيه
خلود وعيونها تدمع: انساني وانا بحاول انساك ... ولو اني حبيتك او اعجبت فيك بس خلاص دام هذا سم تتعاطاه انساني
سالم قرب صوبها ورفع راسها بهدوء: خلود انا قررت خلاص .... "وبنبره فيها عزم" انا قررت اتعالج وبتعالج بنفسي
خلود بستغراب تام: كيف ؟؟!
سالم: انا بغيت قبل لا اطلع تكونين انتي اخر وحده اجوفها و الوحيده يالي تعرف مكاني ...خلود انا بطلع من البيت ومابرجع لمدة لين ما اترك ادماني لهذا سم .. بركز لتكميل دراستي وشغلي .. بس قبل لا اقفي الباب .. ابغي اخذ منج وعد
خلود في داخلها مستانسة من تفكيرة: انت متاكد من يالي بتسويه
سالم باصرار: قلت ابغي وعد
خلود بستغراب ليش مصر على الوعد: وها انا وعتك
سالم: لو يا احد يخطبج ما توافقين لين ما ارجع ... الانج انتي لي انا بس .. انتي الامل يالي متمسك فيه في العلاج .. انتي سبب اصراري في العلاج ... ولو خسرتج بخسر حياتي
خلود وهيه من وناستها تصيح: اوعدك يا سالم اوعدك ...
سالم ابتسم
خلود: وانت بعد اوعدني
سالم: اوعدج يا قلب سالم
خلود ابتسمت بحزن: ترجع باقرب وقت الانك بتطلع وتاخذ روح خلود معاك
سالم بوناسه: ان شالله ودام روحج معاي وعد ارجع باقرب وقت .. من بعد ما اخلص علاج
خلود بدت تصيح اكثر .. سالم مسح دموعها بايدة وبهدوء: حبيبتي لا تصيحين والله اتقطع
خلود: احبك والله احبك دخييييلك لا تبطي علي
هنيه سالم تسمر مكانه ويطالعها
خلود قبضت ايد سالم: ساااااالم دخيييلك لا تتاخر والله حسيت بشوق لك قبل لا تطلع
سالم بحزن: خلود انا لازم اطلع قبل لا احد يجوفنا
خلود: اصبر دقيقه ولا خذني معاك دخيييلك ما ابغي اقعد بروحي ... هنيه انا اي عشان اجوفك والحين عشان منو بيي
سالم بجديه : شوووووو انثبري مكانج .." وهو يلتفت". يلا مع سلامه ديري بالج على حالج
...............
" راح سالم وهو ما خذ معاه روووح خلود وقلبها وعقلها راااح دون ما يقول حق اي شخص انا رايح الا لقبله وغناته خلود" خلود ركضت غرفتها وقفلت الباب وقعدة اتصيح .. والكل ما يدري عن شي

صبح السبت
الكل يزهب اغراضه بطلعون رايحين بيوتهم
وبعد الترتيب الاغراض وشنط في السيارة

بوجاسم: فهمنا انه بنرووح بس ماشي عيشه قبل لا نسري صوب دار الظبي
اليده: تامر يا ولدي بخلي البشاكير يزهبن لكم الريوق
بوجاسم: قبل لا تروحين يالوالده لي لج خبر
اليدة: قول ياولدي اذا فيه خير "هنيه جاسم يبتسم "
بوجاسم: هذا ولدي بيبات عندج اسبوعين
اليدة: والله .... زييين زييين وليدي فديته بتم عندي وبصبح علي فديته
راشد: كل الغلا حق جسوووم ونحن عيال البطه اسوده
بو راشد: صدقت يا ولدي كل الغلا حق عمووور وولده جسووم
سعيد: حتى انا غالي ولد الغالي والغاليه صح يدي
اليد: مسيعد عن الهذربان ازايد وروح جوف لك شغله غير انك تتغلى علينا
خالد: وقصفوا الجبه ... الو الو مطافي سرعة عدنا جبة محترقه
بخيت: هيه هيه بسرعه "والكل تم يضحك على سعيد"واليدة راحت تقول للبشاكير ايبن الريوق
بو سالم: ولدي بخيت جفت سالم وينه
بخيت : لا والله
خالد: ترا البارحة مايا ينام ولا سبر علينا
الكل منصدم ... وين راااح وين مختفي
احمد: حتى سيارته مب موجوده
هنيه الكل تم يحاتي ...
بوسالم: والله اني مب مرتاح
تيي ام سالم من داخل: يا بو سالم
بوسالم: امري
ام سالم: وين ولدي سالم ابغيه يفازعني
بوسالم ما يعرف شو يرد ... بس اليدة قال لها: يا ام سالم ولدج سالم ماله حس من البارحة
ام سالم وهيه منصدمة : لالا ياعمي لا تقول هذا الكلام
سعيد: عمتي استهدي بالله اكيد بروح ويرجع
ام سالم: شدراك مايروح ويطول شرات ذيج المره
سعيد: عمتي اذا طول انا بروحي بروحح ادور عليه
بوسالم: ترجيتك يا ولدي بخيت ما تدل مكانه
بخيت: والله يعمي البارحة قال انه عنده شغله عقب المغرب
خالد: صح صح وذاج اليوم طارا لنا انه عنده شغله مطووله وقتها
بو سالم: والله اني مب مرتاح

الكل يدري والبنات درن وماكانت من بينهن خلود وخافن يقولن لها تسوء حلتها زود ماهيه سيئة والمشكله مايعرفن شو بلاها
يوم درت سلمى واااايد انصدمة وطلعة وراحت صوب اليلسه يالي عند المطبخ
وهيه محطيه راسها على الطاوله ايي حد من وراها
..: لا تكدرين بحالج
سلمى ميزته صاحب الصوت هذا قلبها وروحها فوادها ودنياها "احمد"
سلمى بحزن: ما اقدر هذا يستهبل هذي ثاني مره يسويها يختفي فجاه
احمد لانه هو الوحيد يالي كشفه المرة الاولى: عذرية صدقيني عنده عذر
سلمى: امي ابوي ذيل شو ذنبهم
احمد: لازم تعذروة سالم تغير صدقيني برد لكم القديم
سلمى: ان شالله يارب
...............................
وقبل الكل مايروح البنات وامهاتهن يسلم على بعض

ام خلود: ان شالله يام سالم يرجع ولدج بسرعه
خلود تلتفت بسرعه صوب امها وصوب ام سالم بطريقه تخوف وتجوفها فاطمة
فاطمة: حبيبتي خلود بشتاق لج "وتحضنها وتهمس لها" برجع لا تعذبين عمرج
خلود ترص في حضن فاطمة: ادري وعدني
فاطمة وهيه منصدمه وتقبضها من كتوفها: جذاااااااااااااااااابه" الكل يلتفت "
ام سعيد: بنتي بلاج بسم لله
فاطمة: لالا ...... مافيني شيء
فاطمة تسحب سلمى بسرعه وفي الايد اثانية خلود وراحن بعيد
...................
فاطمة: كيف كيف وعدج
سلمى: شو اسالفه؟؟؟ّ
خلود: اخوج يا سلمى
سلمى بلهفه: بلاه؟؟؟!!!
خلود: قالي عنده شغل وبغيب فتره وبرجع
فاطمة : آآآآآآآآآآآآآآآه ... حضج اكيد رمسج
خلود: قالي ما اقول حق حد
فاطمة: اكيد تغزلتو في بعض
خلود استحت وحضنتهن: والله قال يحبني ويوم برجع بخطبني
سلمى تصااارخ: واااااااااااااااااااااااااااااااااااو ....... "وتقصر حسها" صرتي حرمة اخوي فدييييييييييييييتكم
فاطمة: ونااااسه تحبينه يعني ... تحبووون بعض وناااااااااااااااااااااااااااااااسه
خلود خلاص مستحيه
ورجعن عندهم ويسمعونهم محتشرين
ام سالم ترمس بتلفون ومخلينه سبيكر: وليدي وين رحت وينك
سالم: امايه لا تخافين عندي شغل شهرين وبرجع
بو سالم: ولدي انزين طمنا وين
سالم: والله برجع بس انا الحين في المطار بروح اعتمر وبقعد اسبوع هناك وبسافر استراليا اخذ شهاده وبرجع ان شالله بعد شهرين وبس يالغالين
بوسالم: الله يوفقك يا ولدي ويردك بسلامه
سالم: ابويه بخليك وسلم على الكل
بخيت يصارخ: اييييييييييييييييي تطلع ولا تقول لنا
سالم: اسموحه بخيت برد برد ونكمل مشاويرنا بعدين
خالد: اهتديت هاه
سالم : عقبالكم ان شالله ..ابويه ممكن تشل الاسبيكر ابغيك في رمسه قبل لا اركب اطياره
شل بوسالم الاسبيكر: امر ولدي
سالم: ابويه ينادوني على الطيارة بس بخبرك شو ابغي بسرعه
بوسالم: امر ولدي
سالم: ابويه طلبتك طلبه دامني اشتغل وعندي راتب اقدر اكد على عمري واكون بيت
بوسالم يبتسم : هيه اسالفه فيها حرمة
سالم: بس الحرمة موجوده
بوسالم: من سعيدة الحض
سالم:ابويه بنت اختك ... خلود
بوسالم يلتفت صوبهم يوجوف خلود :ماشالله حسن اختيار ياسالم
خلود انتبهت ان خلها يجوفها ونزلت راسها
سكر سالم الخط .. وكان هذا اخر خبر فرح العايلة في هذا اليوم..سالم راح يجوف حياته ويكون عمره دون مايخاذ مشورت احد ...... مايعرفون انه القلب للقلب تحكم واجبر واصر وامر .. خلود محد يقدر وناستها هذا اليوم ... اما ام سالم من عرفت انه ولدها رايح يعتمر وياخذ شهادة من الستراليا وزادها خبر انه يبغي يعرس محد يعرف قدر راحتها وطمانانها على فكر ولدها

انتها هذا اليوم مع اكثر من شعور فرحة راحة .. ونهم يفكر في الانتقام ومنهم بالحب والاستقرار...


vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

انا بكمل ارواية .... الان ربيعاتي و تفاعل يالي لقيته في تويتر هو يالي بخليني اكمل ارواية ...

vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

هذا البارت الرابع



وان شالله ينال اعجابكم ورضاكم



.....

واتمنى من متابعيني الي في المنتدى يردون علي ولو رد بسيط ...




البارت .... 4



بعد مرور شهر
بنقول شو صار لكل شخص في روايتنا
بنبدا بالبنات
سلمى: وااايد مستانسه لملجتها يالي بتكون بعد شهر بعد مايرجع اخوها سالم من استراليا
فاطمة: مشاعرها متلخبطه .. ما تبغي تدخل فشي اسمه الحب ..وحدها مستانسه لخلود وسلمى
خلود: وااايد مستانسه لنها بتكون ملك شخص تمنت تكون ملكه وتموووت فيه ومستانسه لاجله
موزة: تتحمل تهديدات خالد يالي يتعمد ايي صوبهم ويهينها .بس هيه حالفه تصلبه على ايدها ومتوعده له
هند: اكدو خطبتها وملجتها بعد مايطلع سعيد من الدورة يالي هوه فيها الحين
نورة: اكدو خطبتها من راشد بعد وكذلك ملجتها بعد مايطلع من الدورة يالي فيها
الاولاد
جاسم: ملج على بنت خالته نوف "نوف بنت مخلصة الجامعة وجاسم شغلها معاه في الشركه بتعرفون عنها مع والوقت" والعرس بعدهم ماحددو
راشد وسعيد: محد يعرف عنهم شيء هم في دوره في الفوعه
احمد: حدد موعد الملجة وهو حده مستانس الان حبه الوحيد بكون ملكة وقربه
خالد:شغلته ماغيرها من بنت لبنت ومن مول لمول وصار له سوالف الشقق بعد ومستمر في تهديد موزة ومتوعد لها
بخيت: يحاول يروح صوب طريق سالم ويكون نفسه وهو الحين يشتغل في شركة العايلة
سالم: محد يعرف عنه شيء بس قدم موعد ردته البلاد وهذي المفاجئة يالي محد يعرفها
........................

انروووح لشخصيات ماطلع لهم دور غير مره وحده

وهم في اصاله ومشغلين اتلفزيون بس مب مهتمين له قاعدين حوالين ابوهم

ياسر وهو يقبض ايد ابوه: بابا بابا
بوعبدالله: نعم ياولدي امر
ياسر بنبرة فيها حزن: ابا ماماه
بوعبدالله يرفع راسه: الله يرحمها
عايشة تبغي تغير الموضوع : ابوه حبيبي انته ارتاح الحين انا بشل ياسر عنك بخليه يرقد
عبدالله يبغي ابوه يرتاح بعد: حتى انته ابويه روح ارقد
بوعبدالله يطالع بنته: بنتي رقديه في غرفتي
عايشة: قوم ياسر روح ارقد
ياسر : وانتي
عايشة تذكرة اتخطيط يالي كان بينها وبين اخوها: ابويه انا بروح ويا عبدالله اسوق
ياسر وهو طبعن نشبه: ابا اروح معاكم
بوعبدالله : عيالي شلوه معاكم
عبدالله يطالع اخته يعني عادي: مب مشكله بنشله ....يلا تزهبو
بوعبدالله: انا بروح اريح وانتو روحو ولا تبطون
عبدالله: ان شالله
....
اما في مكان ثاني من العين في البيت العود لليد عبدالله

موزة قاعدة عدال يدها تتامر وتسولف وطبعن محد مزعج كثرها لو سولفت ...

اليد: موزوة عن الصدعه
موزة بنضرات البرائه وبتسامه : احبك
اليد يهز راسه يعني مافيا مل من هذي البنت :انا بعد بنتي
يوسف: محد يسكت ابويه غير موزوة

تقطع سوالفهم رنت جرس البيت
اليد : ولدي قوم وجوف من على الباب
يوسف: حاضر
قام يوسف يفتح الباب ... يتفاجئ من هو على الباب
يوسف: حبيبي عبدالله شويايبنك
عبدالله: دخيييلك عمي خلني اجوف يدي ابا ارمسه
ياسر يرفع راسه الان قصير وعمه طويل: عمي ارجوووووك ابغي اكلمه انا
عايشة تحطي ايدها على راس اخوها ياسر: دخيلك عمي خلني اجوووف يدي
يوسف: صبرو شوي
يدخل يوسف : ابويه في حد يبغي يجوفك
اليدة: ياله بستر ياولدي ليش ماتخليه يتفضل
يوسف بتردد خايف ابوه يطردهم : .................. ان شالله
راح يوسف وهو خيفان من ردت فعل ابوه وامه لو درو نهم عيال ولدهم محمد .. عيال تفضلو حياكم
عبدالله: زاد فضلك
عبدالله يدخل : اسلام عليكم يا اهل البيت
اليد يلتفت : وعليكم "يته صدمه من عيال محمد ويوقف"
عبدالله واخته واخوه كانو بتقربون صوب يدهم يسلمون عليه بس
اليد يزاعج: وقف لا تتقرب من هنيه
عبدالله انصدم بس طوفها
"كانو الشباب والبنات من غير موزة فوق يتابعون فلم عازمنهم احمد وطبعن لا تنسون سالم وسعيد وراشد محد ... كلهم وقفو قرب اسلم يسمعون شو صاير ليش يدهم زاعج "
اليد يوجه خطابه لعبدالله : شو بغيت ياي هنيه
عبدالله: يدي انا عبدالله ولد ولدك محمد
اليد بانكار تام: ماعندي ولد اسمه محمد
عايشه: بس نحن عدنا يد اسمه عبدالله ويده اسمها عايشة وعمومه وعيال عمومه عدنا اهل من ابويه ... ليش انته مب معترف فينا ليش
اليد وهو معصب: ابوكم تزوج من غير مايقولي ولا يعطينا خبر تزوج من غير عوايدنا راح ياخذ امكم النقليزيه هذي يالي مدري شو دينها وشو من طمشها مدري كيف ربتكم ووين خلتكم ولا يايبنها ابوكم وهيه حامل مدري كيف غوت ولدي
عايشة هنيه اكتفت من كلام يدها: بس بس ... احترمتك انك انته يدي ... بس لا تغلط على امي ولو امي صايعه مثل ماتقول لكان ..
يقاطعها اليدة: هذا دليل تربيتها تعلين صوتج على يالي اكبر منج
عايشة: يدووه ... امي علمتني الدين علمتني لبس الحجاب ولكن هذا ماكان من دينها ..علمتني اتكلم عربي وبلهجتكم ..علشان اكون قرب اهل ابويه مب قرب اهلها .. انا عمري ماجفت خوالي .. تدرين ليش .. الانهم تبرو من بنتهم يوم اعلنت اسلامها
عبدالله: علمتنا انه لازم نصبر ... ولا نسكت على الغلط... لازم نعتمد على عمارنا .. الان يوم من الايام بنكبر وبتصير لنا عايله
عايشه: يدوووه نحن انولدنا في دوله اجنبيه .. بس تدرين سمتني امايه عايشة .. الان ابويه دووم يطريج عندها
عبدالله: يدي وانا سموني عبدالله .. تدري ليش .. الاني يبغيني اكون شراك .. انا يوم كنت برع البلاد كان دووم يقول لنا عنكم .. وكانا نقول له نبغي نجوفهم .. ويقول مب وقته .. والحين يوم نحن صرنا قربكم وعندكم طرتونا
اليدة حس بخاطرها كلامهم ويالي فوق دمعت عيونهم وموزة تبغي تتكلم بس مب قادرة
عبدالله: والحين برخصتكم .. ابويه مريض .. ونحن قلنا له انه بنتحوط شوي وبنرجع
عايشة: مع سلامه " وهم كانو بطلعون"
موزة: صبروووووو .... يدي دخيييلك سامح عمي دخيييلك
اليدة: مايخصج ياموزة
موزة يتها القوة:......... لا يخصني هذا عمي
نزلو يالي فوق بس ولا واحد نطق بشي بس بخيت تقدمهم : يدي يخصنا كلنا ويخصك بعد هذا الانسان ولدك يدووه هذا قطعه منكم ...
احمد: يدي عمي مريض ... لو راح من الدنيا بتتندم ساعتها .. يدي لا تخلي عمي يروح.. شرات ماراحت عمووه منيره
"منيرة اصغرهم متوفيه يوم كان احمد عمره تسع سنين كان يحبها موووت ووااااايد متعلق فيها مب متزوجه "
الكل سكت عم الاهدوء "منيرة كيف نسينها مرن عشر سنين "
ياسر يقط الهدوء: انا شفتها عمووه ابويه راواني صورتها قالي هيه كانت وااايد طيبه وهيه تشبه عوااش
اليدة تلتفت لـ عايشة: ربي الخالق نسخه من بنتي نسخه" واليدة تمت اتصيح

راحت عاشة صوبها الانها تعودة على ابوها يوم يتذكر اخته يصيح وهيه اصلن ماتحب حد يصيح جدامها : يدووه خلاص ترحمي عليها راحات عند خالقها
اليد انهارت قوته وصلابته طرو حشاشت يوفه اليد يمووت في عياله حتى محمد بس كبريائه منعه من انه يسامح ولد " اليدة قعد على الكرسي يالي بقربه ودمعت عينه
اليدة: عبدالله رجيتك تسامح ولدي رجيتك
اليد: ..... " رافع راسه صوب ولد ولده ويمد ادينه
عبدالله فرحتها غمرت المكان وراح مهرول صوب يده ويحضنها وطاح بين ريوله يبوس ادين يده
"اعتمر البيت بضحكات والابتسامات والمناحة كذلك "
.... بعد جلسه من المناحة يالي فتحوها الكل
ياسر قرب يدته: يدووووه
اليدة: امر ولدي
ياسر: انا ماعندي ام عادي اقولج ماماه
اليدة تحضنه وتدمع عينها: عادي حبيبي عادي
عبدالله يوقف: الحين برخصتكم برووح البيت
اليد: حلفت عليكم تيلسون
عبدالله: ابويه في البيت
بو جاسم: ابويه ليش ماتخلي اخويه وعياله يسكنون في الملحق يالي برع
اليدة : هيه والله يازينه من شور
اليد: خلاص شوركم وهدايت الله ... ولدي عبدالله خل ابوك ايي ولمو اغراضكم وتعالو سكنو هنيه
يوسف: انا بروح معهم عيل
موزة: وانا بعد
فاطمة وخلود وسلمى يوقفن : ونحن بعد بنرووووح
ام خلود تطالعهن : لا حبايبي انتن بتنثبرن هنيه وراكن شغل
فاطمة: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالااااااااااااا اااااااااااااااااااااااا ما ابغي
ام سعيد تهزب بنتها: سمعي شور خالتج وخلاص
الكل ضحك عليهن الانهن انحبطن
اليدة : يلا قومن خلن البشاكير يروحن ينضفن الملحق وانتن سيرن معاهن
.............................
راحن البنات والبشاكير ينضفن ... اما يوسف سار مع موزة صوب محمد ابو عبدالله .. راحت عايشة واخوها ياسر وعبدالله البيت ... بشرو ابوهم .. والابو من فرحته دمعت عينه وحضن عياله ... عايشة ترتب اغراضها في شنط وتساعدها موزة على ترتيب .. كذلك عبدالله وياسر ويوسف و محمد ..
..........................
راحت اليدة صوب الملحق تطمن على شغل البنات والبشاكير.... خيفانه انها تتكل على البنات .... ولا يسون شيء كل عادة
اليدة: هاه خلصتن
خلود: هيه يدووه بس بندخن
فاطمة: وبنساعدهم يوم برتبون اغراضهم
سلمى: انا خلصت غيرة اشراشف

والعصر يا ابو عبدالله وعياله ويوسف وموزة يدخل داخل
كانو الكل في الصاله الشباب صوب والبنات صوب

يوقف اليد ويمد ادينه لولده "يهرول محمد صوب ابوه ويطيح عند ريوله وتم يصيح ويبوس ادين ابوه والكل متاثر ومسوين مناحه"

عقب ماخلصة المناحة والاحضان وسوالف
بو جاسم: عيل خلاص خلنا نكمل هلفرحه بفرحتين
اليد : بشرنا ..يبشرك الله بالجنة
بوجاسم :ان شالله يميع .. "يطالع جاسم" حددنا موعد العرس ولدي جاسم
اليد: بالمبارك بالمبارك
بو سالم: من المال ومنها العيال .. ان شالله
فاطمة : وليش ما منه المال ومنها المال والعيال
الكل يضحك
جاسم: بس تصدقون اول مره فطووم تقنعني بكلامها
سلمى: هيه والله حتى انا
فاطمة: ابوووووويااااا اسمع شو يقولون
بوسعيد: سمعت سمعت ... خليهم مايعرفون انج دووم تقنعينا بكلامج في البيت
فاطمة تطالع ابوها بنضرات: هي مدحه ولا ذمه الحين
بوسعيد: وااابي جان انا اذم بنيتي
والكل يسولف ويضحك
عايشة: باذنكم انا برووح ارتب اغراضي واغراض اخواني
اليدة: قومن فازعنها
عايشة: لالا عادي بخلص بروحي
خلود توقف: اصلن دون محد يقولنا نحن قايمات انعاونج
سلمى: يلا فطووم بس ضراابه
فاطمة: برد لكم صبرووو
راحت فطووم وعايشة وخلود وسلمى
عبدالله يرمس بخيت: فاطمة وحيدة ابوها
بخيت: لا عندها اخو اكبر منها بس الحين مب موجود عنده دوره عسب يشتغل
عبدالله: وانت من اخوانك
بخيت: الله رزق امايه وابويه ثلاث اولاد انا اصغر واحد واحمد اكبر عني وراشد مع سعيد في الدورة
عبدالله: ومن هذا يالي كان قاعد عدالك
بخيت: هذا خالد
عبدالله: اسموحه منك بس شكله صايع
بخيت: يضحك ..هيه عنده سوالف .. بس مهزوب ورد يسوي حركاته من اول ويديد بس لين الحين محد يعرف .. وفي واحد ناقص من بينا وهو سالم هذا انسان غريب واااايد
عبدالله: ليش يعني
بخيت: مدري يتصر بشياء غريبه يخطط وينفذ في نفس الوقت ... مدري شو اقولك عنه بضبط
عبدالله: انزين وينه عيل
بخيت: مسافر استراليا وبرجع قريب امس رمسته وقال برجع هذي الفتره

عند البنات وهن يسولفن قبل لا يرتبن وقبل اي شي وبعد اي شي سوالف ... ينولد اسوالف عنج البنات مايخلصن ...!!!

خلود: انتي كم عمرج
سلمى: شكلها الا من اعمارنا
عايشة: انا عمري 18
فطوم:واااااااو شرات اعمارنا
سلمى: اييي خلونا نخلص شغل عقب نسولف
خلود: هيه والله ,وين شنطكم واغراضكم عيل ... خلونا نخلص
عايشة: هذيل الكراتين اغراض و اكسسوارات بسيطه عسب اديكور ,اما شنط كل واحد هبط شنطة في غرفته ..
خلود: انا باخذ غرفت عمي
سلمى: انا باخذ غرفة ياسر .ما اعتقد عنده غير ملابس والعاب
فاطمة: انتي دووم تاخذين اراحه
عايشة: عيل خلاص انا برتب غرفتي . واذا ماعليج امر فطووم رتبي غرفة عبدالله
فاطمة: ان شالله
عايشة بعد تفكير : فطووم خلاص انا برتب غرفت عبدالله
خلود: ليش عاد ,خليها ترتبها
عايشة: عبدالله انسان نضامي
فاطمة: انا برتبها برايها واذا ماعيبه خليه يرتبها من اول ويديد
عايشة: على راحتج
راحن كل وحده صوب الغرفه يالي مطلوب منها ترتبها
خلود: رتبت الملابس في الكباته واغراض اتسريحه ولقت كتب والبومات واوراق رتبتهن في المكتبه الصغيرة يالي في الغرفه وبقالها ترتيب الاشياء البسيطه وهذيل يالي يبالهن وقت
سلمى: خلصت ترتيب اغراض ياسر وراحت ترتب اصاله
عايشة: ترتب غرفتها بعدها
فامطة: رتبت الملابس وهيه تذمر "اوووووف هذا ليش عنده ملابس هلقد " راحت صوب اشنطة اثانيه" خيييييييييييييييييييييبه ليش هذيل الكتب والاغراض
عايشة وخلود وسلمى خلصن وراحن صوب فاطمة
خلود: اييييييييييي نحن رتبنا الغرف واصاله ونضفنا الفوضة وانتي بعدج
فاطمة: خلاص باقي بس هذيل بحطهن في المكتبه
سلمى: نحن بنرووح عند بلكونة الملحق بنقعد هناك يوم تخلصين لحقينا
فاطمة: حاااضر في اوامر غير ها يا شيخة سلمى
سلمى عطتها طاف وراحت
راحن صوب البلكون وخلن فطوم يالي بتصيح من اغراض عبدالله

وهيه ترتب الكتب تلقى دفتر يغرها شكله واول مافتحته "كل ما حولي من ذكريات" وتحته مكتوب " ادون كل مايسعدني كي لا انساه"
بغت تفتحه بس ردته فوق ارف وهيه ترتب الباقي وردت تقبض ادفتر"ينفتح الباب"
فاطمة: اكرهكن انا مختبصه مع اغراضه وانتن رحتن برع" وهيه تلتفت
عبدالله: ......
فاطمة نزلت راسها وهيه متقفطه: سوري حسبالي البنات
عبدالله: خليهن عنج "ينتبه للي في ايدها " هتي الكتاب يالي في ايدج
فاطمة: لالا عادي انا برتبهن
عبدالله: خلاص قلت انا برتب اغراضي بروحي
فاطمة: اوكي باخذ هذيل الاكياس والكرتون
عبدالله: اسموحه فاطمة بس انا احب ارتب اغراضي بروحي
فاطمة: لالا عادي "وهيه رايحه تشل الاكياس
عبدالله: خليهن عنج انا بشل كل الاكياس والكشره مره وحده
فاطمة: على راحتك "وهيه صوب الباب" عبدالله اذا بغيت نساعدك تراه نحن عند البلكونه
عبدالله: مشكووره
طلعت فاطمة وراحت صوب البنات

تتخبرون وين موزة ملها حس
موزة عند الحديقة مالت عمها قاعده ترمس ربعتها ايمان
موزة: يلا برايج حبيبتي ... اموووون امووون يوم ارجع البيت باجر بطرش لج البور وانتي لا تنسين الطرشين اتقرير على البريد.. اوكي .. يلا عيل .. في داعت الرحمن
سكرت موزة عن ربيعتها
خالد ايي صوبها ويقعد على الكرسي يالي مجابلنها
خالد: شوسويتي بالموضوع يالي قلته لج اياه
موزة: قلت لك تحلم
خالد: عيل تحملي ما ايج
موزة: لين متى بنتم على هذا الحال خالد
خالد: لين ماتسطلبين وتنفذين كل يالي اطلبه منج
موزة: ما ادري من لازم فينا يسطلب ... وانا مستحيل اكون عون لك في سوالفك
خالد يقوم ويرح صوبها ويرص باسنانه: موووزووة احسلج لمي لسانج ولا ترادين علي
موزة: ان شالله من تكون
خالد: شيخج
موزة: تخسي
خالد يقبضها من فكها:عيدي شو قلتي
موزة ببرود وصوت غير مسموع: يخسي
خالد يدفرها: احترمي نفسج احسن لج
موزة وهيه معصبه: اذا في واحد لازم يحترم نفسه .. فهوه انت
خالد: اوكي موزوة بتندمين والله بتندمين
موزة: روح روووح بنجوف من بندم فينا
خالد راح عنها وموزة ردت تلم ريولها على نفسها وحطت راسها على ريولها وتمت تصيح من قبضة خالد كانت تعورها

اما عند البنات
فاطمة: ايييي ملل
سلمى : تولهت لاخويه
خلود نزلت راسها: ما له خبر
فاطمة: ايوااا بدينا سواالف عشق
سلمى: حرام عليج
عايشة: شو سالفه
فاطمة: اخو سلمى اسمة سالم يحب خلود وهيه بعد بس قبل لا يطلع من البيت ماخبر حد بس راح يخبر حبيبته خلود .. ولا بعد قال لها وعديني ماتروحين عند حد غيري .. يوم برجع بخطبج
عايشة: الله رووووووووووووووووووووعه
خلود: بس عاااد
سلمى: من اسبوع وزياده ما اتصل
عايشة: اوكي ليش ما انتي تتصلين
فاطمة: هيه والله
خلود بس تطالعم وفي خطرها تترجا سلمى عسب تتصل
سلمى تقبض الفون وتتصل"روح اروح"s""وحطت سبيكر
سالم: مرحبا يالقاطعه
خلود تحطي ايد على قلبهاوثانيه على ثمها وفيها صيحه
سلمى: مرحبا الغالي
سالم: شحاالج وشحال الاهل
سلمى: الحمد لله كلنى بخير "وهيه تطالع خلود
سالم: سلامي شو بغيتي ماتتصلين الا ذا في شي
سلمى: عندي لك بشاره
سالم: فرحيني
سلمى: الاولى
سالم: مب بشاره وحده
سلمى: اسمع بس
سالم: اوكي يلا قولي
سلمى: الاولى يدي رضى على عمي وخلهم يسكنون في الملحق
سالم: الله يبشرج بالجنة
سلمى: وثانيه حددو موعد عرس جسووم
سالم: انزين ادري وبعد
سلمى: ووووو انا محطيه سبيكر "سالم متعود على حركاتها
سالم: ومن معاج اكييييييد فطووم اصدعه
سلمى: وبنت عمي عواااش وغلات ارووح خلودان
سالم في خاطره "فدييييتهاا : شحالكن بنات
فطوم: الحمدلله بخير
عايشة:الحمدلله
سالم: ترا والله عادي يردون علي
فاطمة: سالم حراام عليك خلودان تصيح
خلود: جذاااابه والله ما اصيح
سالم: خلود لا تصيحين .. انا وعدتج ارجع ... وانا ان شالله قريب ارجع
سلمى: وناااااسه
سالم: ومن ارجع بخطفج من اهلج ..ما بخطبج بس .. سمعتي
خلود استحت وخلااص ما استحملت تمت اتصيح
فاطمة: والحين تقولين ما تصيحين
سالم: خلوداااان حبيبي لا تصيحين .. عسب خاطري
سلمى: يا حيوااااان البنيه ولهانه يلا اسكت جلبتوها مغازل
عايشة:حراام خليهم
فطووم: سكري سكري على ويهه
سالم: مع سلامه ... ديري بالكم على حالكم .. خلودان الوعد قريب ويالي وعدتج فيه تنفذ
خلود استانست
سلمى: يلا مع سلامه

اما فيزاويه ثانيه من البيت نفسه
1...يا حيوان حرام يالي تسويه
2....انته ما يخصك سمعت
1... والله لو صار لها شيء بتنذبح
2... ليش تحبها
1.... مب حب بس خوف هذي بنت عمي
2... اصلن انته ليش تتسمع علينا يوم نرمس
1.... حرام عليك البنت صغيرة ومالها ذنب
2... هذي الياهل يالي تجوفها اكبر مصيبه في البيت
1... خااالد بس عاد ..اسمع لو صار اي شي لها والله ما اتردد اقول حق عمومتي كلهم
خالد: روووح وانا بقول عنك انته وسالم
بخيت: تدري انا غلطان يت ارمسك
خالد: هه روووح رب لك حفظ ... خيفان من سواياك
بخيت: بس والله بتندم
بخيت راح صوب الملحق ينادي عبدالله .. وفي نفس الوقت البنات كانن بطلعن

فاطمة: بخيت بسم الله عليك بلاه شكلك يزيغ
بخيت: العرب تسلم .. لا ما فيني شي
خلود: منو دور
بخيت: ادور ولد عمي عبدالله
عايشة: اسموحه بس اخوية في غرفتة
بخيت: زين ممكن تنادينه لي ..ولا اقول وين غرفته
سلمى: خلاص نحن مروحات اصلن روحي دليه الغرفة
فاطمة: هيه صح
بخيت: فاطمة بعدين بيي صوبج يدوه تبغينا في رمسه انا وياج
فاطمة: والله مب مسويه شي
بخيت تم يضحك: امره فاقده الامل من نفسج
سلمى: اقوول عوااش وصلي بخيت .. نحن ورنا شغل ...عقب فليل بنمرج تسهرين معانا
راحت عايشة توصل بيخت عن عبدالله والبنات راحن داخل
....
بعد العشا

بخيت وفاطمة ويدتهم وامهاتهم وابو بخيت

اليدة توجه كلامها للكبار: لهنين وبس خلاص لازم يعرفون يالي نسويه ويالي تسونه حراام
بوبخيت: بس انا رافض هذا من البداية
اليدة: بس اختك كانت مضطره
بخيت وفاطمة "منصدمين شو صاير وشو اسالفة
ام بخيت: لا تنسى يا بوراشد انه اختك كانت مريضة فانا ضطريت ارضع بنتها
فاطمة وهيه منصدمة: يعنيييييييييي
بخيت وفيه ضحكه مع صدمة ويلف صوب فاطمة: اخواان
بوبخيت: هيه ناعم انتو الاثنين اخوان
فاطمة بصدمه: انته اخويه براضعه
بخيت وهو يبتسم بصدمة: انتي اختي برضاعه
فاطمة ترجع ملامحها اطبيعيه: تمزحوون
بخيت: ابوووويه صدق يعني عندي اخت ....... انا عندي اخت ... فطوووم انتي اختي
فاطمة: يعني خلاص صار محرمي
اليدة: هيه
بخيت وقف وسار صوبها وقرب منها يسلم عليها ..وفطوم وقفت وخاشمو بعض .. بس بخيت من كثر ما كان خاطرة تكون عنده اخت ..لوا على فاطمة
بوبخيت: ماتوقعتهم بستانسون هلقد ولا لخبرناكم من زماان
بخيت: الله يهديكم ليش ما خبرتونا ... بس الحمدلله
فاطمة: يلا نطلع ونخبرهم

...................
درو الكل انه بيخت وفاطمة اخوان برضاعه .. يعني فاطمة اخت بخيت واحمد وراشد .. اما سعيد مب اخوهم بس بحكم انه ولد خلاص خلوه اخوهم

......
في يوم يديد على عايلة اليد عبدالله

كان اسبت خلاص كل حد يرتب اغراضه
الا اصحاب البيت وهو العم محمد لانه من اصحاب البيت العود


موزة راحت صوب حديقة عمها تسمع صوب مب غريب عليها

...: ليش كيف ... ليش انا بذااات ..... بس انا ما احبها .... ولا لعبت عليها ... ياويلك والله يويلك لوقربة من احد ... سلماااااان خلاص عاد ..... لا ما يخصك في اهلي .... شو تهددني ... ماعاش من يهددني يا سلمان وبنجوف من في بانهايه يضحك " وعم الهدوء

تمشي موزة لين ما تقربت من اشخص وهيه تصيح: جفت جفت يا خالد ... انا قلت لك بنات اناس مب لعبه والحين بيي ادور على اختك
خالد وهو منزل راسه : موزة ما بيي ادور على اختي ..... هم ياين صوبج
موزة منصدمة: هاه
خالد ببرود: انا قت لج بنتقم منج .. بس ما توقعته يخون فين جي
موزة وهيه تصيح: ليش تسوي فيني جي ... صح اعرف كل شي عنك .. بس والله ما قلت حق حد .. حتى دفتر مذكراتي ما كتبت فيه عنك ...والله اخاف يصير فيك شرات قبل .. والله انت ما ...... وغطت على ويها وهيه تصيح وتمت اتمتم بكلام مب مفهوم
خالد بألم: والله .... "ما كمل كلامه عزة نفسة ماسمحت له
موزة تمالكت قوتها ومسحت دموعها : اصلن عادي تحملتك طول ذيج الفترة الحين مابتحمل هذا شيء البسيط
خالد حس بندم شوي: بس ....
موزة: قلت لك خلاص ... بحاول اتصرف " وراحت وخلت خالد في حالت صمت مب عارف ليش موزة تسوي فيه جي ... ابد مب فاهم تصرفاتها ..

يوم الاثنين
المطار وهم نازين من الطيارة ورايحين يخلصون امور الجوازات وياخذون اغراضهم
ابراهيم: سلووم من يعرف انك راجع
سالم: محد يعرف
ابراهيم: عيل كيف بتروح
سالم: مخلي سيارتي هنيه ودافع عسب تيني اليوم
ابراهيم: عيل الحين بروح بوظبي
سالم: لا رايح الشراقة
ابراهيم: ليش
سالم: قلبي هناك بروح اطمن عليه
ابراهيم ومستغرب: تحب
سالم : هيه نااعم طايح في حب انسانه ماخذه عقلي من سنين ومن فتحت عينها على الدنيا .. برووح ابشرها برجعتي ... هيه اول شخص عرفا وين رحت ومتى رحت وبتكون هيه اول شخص ابشره برجعتي
ابراهيم وصدمه فوق صدمه : بتروح لها البيت !!!!
سالم: لا هيه في الجامعة
ابراهيم استوعب وابتسم: الله يخليكم لبعض
.....
بخيت يكلم فاطمة

بخيت يزااعج الانها وايد ترمس وتتذمر: ايييي الحين باجر عليج دوام
فاطمة بدلع: هيه علي بس ما بداوم باجر بيرجع اخويه سعوود
بخيت: نسيت سالفتهم ... يعني رشوود برجع
فاطمة :هيه بيرجع
بخيت: اوكي مابتيون صوبنا
فاطمة: ما ادري
....خلود : اييييييييييييييي بسكم عااد
فاطمة: بخيت بخليك بنطلع من الجامعة الحين
خلود: بسرعة يلا
فاطمة سكرت عن بخيت: الحين يلا نطلع
وهنه صوب البوابه يترين ادريول
وهن يسولفن فطوم تضرب كتف خلود ... مب ضر تدحا دح
فاطمة وهيه تضرب كتفها: خلوداان جوفي رقم بوظبي
خلود:الله ياخذج طيرتي كتفي ... وينه اي سيارة
فاطمة تاشر على سيارة: هذيج البيضى
خلود تطالع السيارة وتتأملها: والله لو مب مسافر لقلت انها سيارة سالم
فاطمة وتراقب السيارة: طالعي انفتح الباب
خلود وتلتفت تتطالع: لابس بدله
فاطمة: والله يشبه سلووم
خلود ادقق: هيه والله هوه
فاطمة: اييي يمكن واحد يشبه" ولفن اصوب اثاني ويسمعن البنات " ايي اطالعن والله جميل .. شباب بوظبي اكيد غاوين.. محلاته والله غرشووب.. "

سالم وهو بعيد عنهن شوي: يعني ما انتبهتن لي
خلود تهمس لفاطمة: حد يزقرنا شكله
فاطمة تلف: سلوووووم
خلود تلتفت بسرعه :......"وتكتفي بشوفته بس
سالم: يعني مايسلمون علي













ان شالله تنال على اعجابكم



لا تنسون الرد ولو بسيط


vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

مرحبا متابعيني من خلف الكواليس





اليوم بنزل بارت من روايتي



..........................





فاطمة: والله يشبه سلووم
خلود ادقق: هيه والله هوه
فاطمة: اييي يمكن واحد يشبه" ولفن اصوب اثاني ويسمعن البنات " ايي اطالعن والله جميل .. شباب بوظبي اكيد غاوين.. محلاته والله غرشووب.. "

سالم وهو بعيد عنهن شوي: يعني ما انتبهتن لي
خلود تهمس لفاطمة: حد يزقرنا شكله
فاطمة تلف: سلوووووم
خلود تلتفت بسرعه :......"وتكتفي بشوفته بس
سالم: يعني مايسلمون علي
فاطمة: اسلام عليكم
سالم: وعليكم السلام ... شحالكن
فاطمة : انا بخير... وثانية اكيد من شوفتك صارة بخير
خلود بدون ما تحس .. الانها ماتحب احد ينطق بلسانها : متى عطيتج الحق والاذن ترمسين بلساني
سالم: شحالج خلود
خلود منزله راسها: الحمدلله بخير ومن صوبك
سالم: بخير والحمدلله دامه قلبي بخير اكيد انا بخير
فاطمة: اقول ليش حظي نحيس بالحب .. الان اشيوخ يالي جدامي مخلصينه
سالم ياشر بايدة على ويها: حرااام انتي محد يقدر يحبج ... من انحيس يالي بحبج
فاطمةوتصد بويها وترفع راسها: اوكي بخبر عليك بخيت
سالم وعلامات اتعجب في راسه: وشوه يخصه بخيت
خلود وهيه منفعله: ما دريت طعلت فاطمة وبخيت اخوان برضاعه
سالم بمصخره : مب من شي يتشابهون بلسان
خلود تحط صبعها اسبابه والابهام تحت شفايفها: هييييه والله ..... صدقت
فاطمة وهيه مبتسمه: هذا عبد الحميد ويه ... استعد سالم للمهازب
سالم مستغرب: ليش؟؟!

خلود سكتت وفيها ضحكه

عبدالحميد اونه يزاعج ومعصب:انته مافي يستحي ..انته مافي سستر خوف عليه.. انته مافي ادب مافي احترام
سالم فيه ضحكه : اييي انا بابا سالم اخو بابا راشد
عبدالحميد: اوووه سوري بابا ... بس هذا ريال زياده ايجي مني وسوي كلام مع بنات ..
سالم وهو يضحك وفي خاطره "هذا مب هين والله": هيه زين ... يلا برخصتكن .. انا الحين راد بوظبي .. نتشاوف الجمعه
فاطمة: يلا مع سلامه ... وسلم على بخيت
خلود تلف صوب فاطمة ورافع حاجب: توج مسكره عنه
سالم يطالعهن وبجدية: والله لو ما طلعوا خوان لقلت يحبون بعض
فاطمة: هههههههههههههههههههـ لالا مب هلقد عاد

......


خالد عند الكاسر في بوظبي قاعد " يراجع كل سواياه مع بنات اناس يالي اهلها تبرو منها ويالي تطلقت ويالي ضاع نصيبها ومن غير يالي تلاعب عليهن وفاجئ دخلت تفكيرة موزة "
يوصلة مسج" هاه فكرة يالي قلت لك عليه"
خالد في خاطرة "وهذه الحيوان يهددني "
يوصلة اتصال"نواف" خالد في خاطرة" هذا وينه من شهر مختفي

خالد: الو
نواف: هلا والله
خالد: اهلين
نواف: شحالك
خالد: لا تتخبر
نواف: خالد وين انته خلني ايي صوبك
خالد: انا فالكاسر

..........

في مكان ثاني في بوظبي


بخيت: ابويه انا حجزة خلاص
بو راشد: ومتى الطيارة
بخيت: ان شالله في بداية الصيف
ام راشد تتقهوا: وين معزم بضبط
بخيت: برووح اكمل دراسه في بريطانيا
ام راشد: بس انته ياوليدي تشتغل
بخيت: انا بدرس وبشتغل في الفرع مالنا يالي في بريطانيا
بوراشد: هذي زينت العقل ياوليدي
ام راشد: تراه عرس ولد عمك بعد اسبوعين
بخيت: الله يوفقه

احمد كان منسدح فوق الغنفة يعابل لتفونه وانتبه وياهم : دامكم طريتو العرس .. تراني واااايد صبرت ... ومافيني صبر زود من جي

ام راشد: البنت زاهبه
احمد: خلو الملجة هذا الاسبوع دامهم كلهم موجودين
ام راشد: بس اخوها محد

حد يتصل على بخيت وفي خاطرة: ماشالله على طاريه

بخيت: لو طرينا المليون ابرك
سالم: بالخير ولا بشر
بخيت: بالخير..انته وينك ترا اخويه مستعيل يبغي يملج
سالم: انا الحين واصل البيت
بخيت: شو تستهبل
سالم: والله انا في البيت الحين
بخيت: لا تستهبل
سالم: بيك العصر ... توني راجع من الشارقة
بخيت: احلف
سالم: والله العظيم

........

نرجع للكاسر

خالد وبنبرة تعب: شكلك تبت
نواف وهو مبتسم: هيه نعم تبت .. والحين خاطب
خالد: الله يوفقك
نواف: وانت شو صار لك .. ليش حالك مايسر

خالد ما استحمل من يالي فيه من اتعب وطاح في حضن نواف يصيح ويصرخ بصوت عالي: نواااااااااااااااف غلطت والله غلطت ... والله ندمان والله ...بس ليش اتعاقب بهذي اطريقه ليش ... ادري يالي سويته من بهين .. بس ليشش انا بذا ت يصير لي جي ليش

نواف منصدم خالد القوي يالي ما يهزه شيء يالي ما يخاف ولا يندم ..... يصيح ...نواف يربت على ظهر خالد
نواف: خالد قوم خلنى نسير نصلي في المسيد ركعتين وتقرا لك كم صفحة من القران .. ونرد هنيه نرمس

.....

نروح عند شخصية ما ذكرة لها اي كلمه


نوف هذي حرمة جاسم بس مب معرسين: جسوووووووووووووووم ... دخيلك ما ابغي
جاسم وهو محطي سبيكر ويسوق : لالا بيج اليوم
نوف تدخل غرفتها وتقعد فوق اشبرية: والله ما ابغي
جاسم يوقف عند الاشاره ويشل اتفلون ويسل الاسبيكر: لا تجادلين من اسبوعين ما طلعت معاج
نوف فقاده الامل : انزين متى بتيي
جاسم مبتسم: ويقولون ليش تحبها
نوف مبتسمه : ويقولون ليش تموتين فيه
جاسم: الانها تفهمني
نوف: والانه يحس فيني

جاسم: احبج
نوف: بس انا اكثر
جاسم: لا انا اكثر
نوف: لا تجادل انا اكثر
جاسم: وتدرين ليش امووت فيج
نوف بستغراب: ليش
جاسم: الان قبل لا اسكر عنج دووم نضار من يحب الثاني الكثر

نوف وهيه مستحيه: جد ما لاحضت
جاسم: احبج
نوف: مي تو موووووت فيك
جاسم: اجووفج العصر

.....

سالم يدق الباب

سلمى: اقرب اقرب "وتفتح الباب"
سالم: "يقلدها"اقرب اقرب.... تستهبلين اي شخص تعفدينه في البيت... لو كان حرامي

سلمى ما انتبهت لكلامه منصدمه ... عقب ما استوعبت "وسالم ناقع ضحك" نطت عليه وحضنته... حيواااااااااااااااان اشتقت لك وااااااااااااااااااايد
سالم: تشتاق لج الجنة حياتي
سلمى اتزاعج: امااااايه هندووووووووووووووووووووووه وابووووياااا .. سلوووومكم رجع

الام راجعه من المطبخ فازعه من صريخ سلمى مب عارفه انه ولدها رجع

ام سالم توقف وتطالع الباب منصدمة انه يالي على الباب هو ولدها: وليدي
سالم سار مسرع صوبها يبوس ادينها ويلوي عليها
هند : الحمدلله على سلامه ... وبشراج يا هند اصدعه رجعو لبعض

الابو نازل من فوق وهو يستغفر مب عارف عن شيء كان يصلي : مازهب الغدا

وينتبه الابو لسالم : الحمدلله على سلامة يا سالم

سالم قام من عند امه وراح صوب وهو يبغي يبوس ادين ابوه بس الابو سحب ايده وقبض كتوف ولده

بو سالم تم يتامل ولده: كبرة وصرت تحس بالمسئولية .. كبرة وصار لك اسم وكلمة .. اشركة تترياك .. وبنت عمتك تترياك بعد "ويلوي عليه وسالم باس راس ابوه "

هند والام منصدمات وسلمى مشبكه ادينها ومحطيتنهن صوب صدرها ومبتسمه

....

نرد عند الكاسر

بعد ما نواف وخالد رجعو من المسيد "وخالد قاله كل شيء وقال له عن موزة"

نواف يربع ادينه ويوقف ويسير جدام شوي: خالد انا ما ابغي ازيدك هم ... بس والله حرام البنت صغيرة .. ويالي ياها منك وااايد.. بس يالي خلاني مستغرب "ويلف صوبه" ليش قالت بتتحمل المسؤلية و بتحلها بطريقتها

خالد: وهذا يا نوااف يالي محيرني .. اكثر
نواف وبجديه اكثر: بس سلمان يالي يهددك هذا من معارفك من صوب امك كيفي يوسي فيك هذا
خالد ويحطي راسه على كف ايدنه واينه متاكبهن على ركبه: مااا اعرف مااا ارعف
نواف يقرب منه : انته لازم تتطمن على البنت.. وبالامانه احس انها تكمن لك مشاعر .. ولا ما بتسكت على كل سواياك
خالد سكت شوي ويرفع راسه : لالا ما ضني ... قول غير هذي رمسه

......


دامنى طرينا موزة خلنا نسير صوبها

موزة وهيه تعبانه: امووون دخيلج ابغي ارجع البيت
امنه تطالعها: انتي ليش مداومه دامج تعبانه
موزة وتحطي رايها على اطاوله: دخيييلج دوري لي حل
امنه تكتف ادينها: شو مقابل
موزة بتقزز من يالي بتقوله: اضبطلج اي وحده تبينها
امنه تلف صوبها : وحتى لو كنتي تكرهينها
موزة : عسب خاطر البيت هيه
امنه: اول ابغي خدوووي يالي من ثاني عشر
موزة ترفع راسها من الطاوله وبنبرة سريعه: خييييييبه اطول عني وعنج شو تبينها .. يوم برمسها لازم اوقف فوق الكرسي
امنه: ياا بزة بترجعين البيت او لا
موزة فاقده الامل من امون: بضبطها ...
امنه: عي يلا نروح نسوي المسرحيه جدام ابله سلامة
موزة: وشو هو دوري
امنه: اممممممممممممممممممم " وتيي بنت من كلاس اثاني تقطع تفكيرهن "

البنت: بنرجع وقت بعد هذي الحصة يعني "وتروح"
موزة: يس يس يعني ما بضبطها لج
امنه: انتي حيوانه

....

نروح عند عايلة العم محمد

في اصاله في الملحق ابوعبدالله وعداله ولده عبدالله وعايشة بعدة شوي عنهم

بوعبدالله : انزين يا وليدي ابغي افرح فيك
عبدالله: لين متى هذا الموضوع نروح ونرد فيه
عايشة تلف صوبهم: انته وكل الامر علية
عبدالله مايبغي اخته تدخل: لالا

عايشة بعناد: خلاص اوكي البنت موجوده
عبدالله عصب على اسلوبها وعنادها: ابغي اعرف هذي البنت من وين تسمع
عايشة وتعاند اكثر وتنرفزه بس هيه عندها حد وتعرف انه اخوها حط عينه عليها: اوكي خلاص بتخبرها
عبدالله يزاعج: عواااااش
عايشة تنرفزه اكثر والابو يضحك عليهم: خلاص بخبر يدووه تتصرف
بوعبدالله وهو مبتسم: حراام ترفعين ضغطه

ياسر يترك اتلفزيون وايي صوب ابوه : والله ابغي اجوف حد يعرس
عبدالله يبغي يسكت اخوه: عرس جسووم بعد اسبوعين
عايشة : وعرس عبدالله اسنه اليايه
عبدالله نش معص مايستحمل المصخره وراح غرفتة" عواش راحت وراه
عايشة بجديه: عبدالله تراني والله ما اتمصخر
عبدالله وهو معصب: نعم
عايشة: جد بقولك من هيه وانته قولي رايك
عبدالله يبغي يقول لها انه هوه فخاطره وحده: بس انا
عايشة قاطعته: لا بس ولا شيء .. شرايك في فطووم

لحظت صمت

عبدالله ابتسم: .... تدرين
عايشة بستغراب: شو ..؟؟!
عبدالله وهو رافع راسه ومحطي ادينه على ورا راسه : بالامانه هيه كانت يالي فخاطري
عايشة منصدمة: تحبها
عبدالله ويطالعها بنضرات تبلد: ما قلت احبها قلت خاطري فيها
عايشة: يعني تحبها

.....

في الشارجه في باركنات المدرسة


...: اسمع من تجوفها تناديها تركب السيارة
عبدالحميد: من انته
..: انته تفهم او لا
عبدالحميد: لالا بعدين بابا في زنجال حق انا
...: اووووه اسمع ومايخصك فاهم ااو لا
عبدالحمد: لا مستر انا مابسوي نفس مانته يريد

...وطلع اسلاح وحطاه على راس عبدالحميد: والحين
عبدالحميد خاف : اوكي اوكي بابا خلاص

.........

خالد هو راكب اسيارة ونواف عداله "يجوفون سيارة مالوفه عليهم ينزل منها واحد وايي صوبهم ويدق الجامه

خالد يفتح ادريشة : امر الشيخ
..: انت خالد... ... ...
خالد: هيه نعم !!
... يطالع اساعة : الحين اساعة 1:45
نواف: شويعني
...: يقولك سلمان هوه على بوابة مدرسة ...... ...... .... يالي بشارجة
خالد: وليش
...: يقولك انته ادرى "وراح عنهم"

خالد مسك اسكان بقو وعقب صرخ: "موووزة" وطلع من الباركنات رايح خط الشارقة مسرع

نوااف: استهدي بالله
خالد وهو معصب: والله لو سوا فيها شيء .... بجتله

....

موزة طالعه من المدرسة ورايحة صوب الباركنات ادور ادريول

موزة: اوووف هذا عبد الحميد يستهبل وينه
عبدالحميد: موزة مووزااة
موزة: اووف عبدالحميد اخيرا يت
عبدالحميد: اليوم انتي يطلع وقت
موزة: انزين فكني تعبانه ابغي ارجع البيت بسرعة
موزة ركبت السيارة وتجوف باب السياق ينفتح ويركب ريال غريب
موزة منصدمه تبغي تصارخ بس مب قادرة



......


لين هنيه وبس بحرق مصرانكم .... سلمان شو بسوي بموزة .......


vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بااااك بعد غيبه


مرحبا اليوم انش الله بنزل اروايه كلها


يعني رحمت من كان يقرها ووقف

..................

بنزلها على شكل بارتات













..................



موزة طالعه من المدرسة ورايحة صوب الباركنات ادور ادريول
موزة: اوووف هذا عبد الحميد يستهبل وينه
عبدالحميد: موزة مووزااة
موزة: اووف عبدالحميد اخيرا يت
عبدالحميد: اليوم انتي يطلع وقت
موزة: انزين فكني تعبانه ابغي ارجع البيت بسرعة
موزة ركبت السيارة وتجوف باب السياق ينفتح ويركب ريال غريب
موزة منصدمه تبغي تصارخ بس مب قادرة
سلمان: موزة لوسمحتي سكتي
موزة: م...من ... ااا..ا.انته
سلمان: ..........
موزة يتها الجرئه: انته سلمان .. ربيع خالد صح
سلمان مايرد عليها
وتحرك سلمان .... وطول الوقت موزة تصارخ عليه :انت من .... اذا انت سلمان انطق ... انته منووووووووووووووووووووه

وقف سلمان عند البحر

موزة: دخيييلك سلمان ردني البيت

سلمان مايرد عليها يقبض فونه ويتصل ويحط سبكر

...: يالحيوان وينك انت
سلمان: اوووبووه .... وصلك محمد وبلغك عيل
خالد معصب ويصارخ: والله يسلمان اذا سكيتها ماتلوم الانفسك
سلمان ببرود تام : نحن تحت الاتفاق .. نتلاقى ونتبادل
خالد معصب: بس انت شو تبغي كل هذا
سلمان يصارخ: ابغيه

خالد بهدؤ وبندم: بس هذيل البنات "موزة تدمع عينها"
سلمان: هيه كل صور والفيديوات ورسايل والهدايا يالي للبنات تعطيني اياهن والحين بعد .ولا تراه البنت مابتجوفها ,والبنت عندي هيه الحين
موزة بنيرة فيها صايح: خالد دخيييلك تعاااال
خالد متلوم فيها: موزة دخيلج لا تصيحين انا في ادرب الحين
سلمان: يحليلكم ... "وسكر اتلفون "وتصل لشخص ثاني
سلمان: صار كل ما بغيني .. هيه نعم خالد في ادرب... لا البنت اتصيح ... لا تحاتي كل شيء بخير .. حاضر من استلمهن بتصل فيك ... والبنت اعطيها خالد والا اترايك؟؟! "هنيه موزة انصدمت وتمت اتصيح اكثر واكثر" يعني انته بتكون موجود .."تم سلمان يضحك" .. تامر امر "وسكر الفون "
موزة تصيح : حرااام عليك ..ليش ... والله مالي ذنب
سلمان يصرخ: سكتي من طلعنى وانتي تصيحين فريتيلي راسي .. وهذا وينه تاخر يستهبل بعد
موزة: ........

يتصل خالد لسلمان ...
خالد يصارخ : وين انته
سلمان ببرود: نحن في باركنات يالي صوب البحر
خالد وهو معصب : لاتم تستهبل في اي مكان
سلمان ببرود: الباركنات يالي ورى الشعبية تقريبا
خالد سكر في ويهه
سلمان :والله يخالد فرة مخك موزووة "وطلع برع اسيارة وقف قدام"
توقف سيارة قرب سيارة سلمان ودق هرن سلمان يلف وجوف خالد يطلع من سيارة

.....

عند بيت ابو خالد

ام خالد: ولدي جاسم ماجفت اخوك
جاسم: لا والله
نورة: امااية جفته تعبان وطالع من الصبح ارمسه ولا يرد علي
جاسم: اماية ولدج وااايد متغير هذي الفترة من يوم رجعنا من بيت يدي
بوجاسم: الله يسمع منك ويهديه
ام خالد: لالا فيه شيء وليدي ... دخيلكم طمنوني عليه

...

دامه العصر انروح عند اليده

اليده وهيه مستغربه: انتي تمزحين
عايشة مستانسه وتضحك على صدمة يدتها: والله يدووه عبدالله قال نخطبلة فاطمة
اليدة تتحسر ونفس الوقت مستانسه: والله وكبرو عيالي جاسم عرسة بعد اسبوعين واحمد وراشد وسعيد عرسهم هذا صيف .. وراح عمرنا وكبرا

اليد ايي داخل: هتي البشاره ياعويش
اليدة تلف صوبة : عطيتك يا عبدالله
اليد: اول عزمي عيالي وعيال عيالهم كلهم يوم الاربعاء لين السبت
عايشة: مب هين يدي تستقل اجازة لمصلحته بعد
اليد يطالعها: مسرع ماعلمنج البات على طولة اللسان كنتي شزينج
اليدة: انته عطني بشارتك الحين
اليد :ولدي سالم رد البيت وعيالـ.... "ويندفر الباب"

سعيد: انا ببات لين السبت مافيني ارجع اشراقة
اليدة تطالع الباب يوم استوعبت: سعيد وليدي والله تولهت عليك
راشد يدخل: الوله كله للعنزروف هذا وانا تراني بعد ببات لين السبت ما برجع لابوظبي
اليدة مستانسه : حياكم حياكم
سعيد يتربع عدال يدته هوه وراشد : الحين ,ابغي ملخص عن يالي صار
راشد: هاتولنا العلوم يلا

اليدة مبتسمه: اول عمك رجع البيت هو وعياله
سعيد: اعرف جسووم قال لنا .. وهذا الحيوان عرسة بعد اسبوعين
اليدة تطالعه :سالم رجع الامارات
راشد: الله الله زين والله
اليد: بعطيك يالي تبغية ياولدي سعيد ... حليمه ولدة
سعيد اساتنس حليمة ناقة سعيد الاولى يالي ملكها من بدا تربية البوش: والله متى
اليده: امس رحت العزية وقالي فاروق انه ولدة الفير
راشد مايحب حد يرمس وهو مايخصة في الموضوع :وغيرة
اليدة: بعد شو صار.... احمد رمسني اليوم يبغي عرسه هذي سنة بالصيف
راشد وهو مستغرب : ونحن
سعيد: لا تستهبل اكيد معاه
راشد: وبعد
اليد بجدية : الحين بقول رمسه تهمكم انتو الاثنين
راشد: شو هيه
اليد: انتو الاثنينه
سعيد: لا تم يدي تسوي لي افلام انطق
اليد: انتو خوان
راشد منصدم: كيييف
اليد: منصوب اخوك بخيت وفاطمة
سعيد: كيف يعني
راشد: ياني المدمغ , لا تم تستهبل اكيد رضاعه
سعيد: عيل بتصل حق فطوم الحين

.......

عند البحر

خالد: وينه موزة
سلمان :اصبر
خالد: دخييلك سلمان بس ابغي اجوفها والله
موزة مقطعنها قلبها من كثر اصايح
نواف: سلمان خلاص عطيناك اياهن ,خله يجوف البنت
سلمان: نواف خلك برع الموضوع
خالد يلتفت يجوف السيارة يندق هرنها ويسير صوب اسيارة بس مقفوله
خالد: افتح السيارة .. لا تخليني امد ايدي عليك

سلمان: ليش خيفان على بنت عمك الحين .. ليش ما خفت على بنات اناس "يصارخ" يالي ضاعن بسببك ليش ماخفت يوم عطيتني عنوانها و صورتها وكل شيء عنها ليش...ليش ماخفت يطيح هذا كله في ادين واحد اخس عنك .. ليشم اخفت من عمك..ليش ماخفت تنعق في الحبوس ... ليش ما خفت من ربك قبل هذا كله ليش

نواف يطالع خالد يالي طايح على ركبه .. وطايحة غترته على الارض ويصيح وينوح


وتوصل السيارة الثانيه وتوقف .. وينزل منها ريال .. وجافته موزة وهيه منصدمة اكثر ومحطية ادينها على ثمها.. اما سلمان سكت وراح يفتح السيارة يوخلي موزة تنزل .. و نواف منصدم ... وخالد ماانتبه له بعده .. لين ما نزل اريال على ركبة

....: توب ياخالد .. هذا درس ولازم تتعلم منه
خال يرفع راسه ورد ينزلة ويزيد صايحه : ............................

...: خالد خلاص بس انا مسامحنك والله


خالد: بس انا كنت بضيع شرف بنتك
بو موزة: بس انته عطيت سلمان .. وسبب معروف... انته واثق منه انه مابسوي شي .. دامه من اهلك واهلي ... انا كنت اعرف كل تحركاتك .. وكل سواياك ... خالد لو ما اعرف قلبك عدل بقول انك كنت تنوي تسوي في بنتي كل هذا .. بس انا اعرفك عدل

خالد: عمي ... دخيلك سامحني والله اسف
بو موزة: لا تعتذر مني ... اعتذر من شخص صبر وستر عليك فترة طويلة
خالد رفع راسة صوب موزة: سامحيني
موزة ماسوتله سالفه طاحت في حضن .... ابوهاااا
ايي سلمان ويوقف خالد ويحضنة : اسموحه رفعت ضغطك اسبوع كامل .." بعدين ضحك "... والحمدلله على سلامة على وصولك من ابوظبي للشارقة بسرعه فوق 150

نواف: زين ماطارات روحي
بو موزة: الحين هذي البزية لازم امها ماتجوف دموعها
خالد يلتفت : موزة ... طلبتج اسموحه
بوموزة: هيه مسامحتنك
موزة:ابويه ابغي ارقد
بوموزة: بدينا شغل البزا .. الحين اريال من متى يطلب منج اسموحه وانتي تتبزين ....
موزة تهمس لأبوها: اصلن انا من البداية مسامحتنه .. النك شارت ماتعرفه حتى بنتك تعرفه
بو موزة ابتسم: خلاص خالد صدقني سامحتك

سلمان: عمي الاغراض نعقهن
خالد: طلبتكم ردوهن لي انا بتصرف فيهن
موزة منصدمة: لالا
خالد: انا باخذهن ابغي احرقهن
موزة: دام اسالفة فيها حراق خلني ايي معاك
بوموزة :ورقاد
موزة فهمت قصد ابوها "انها تجوزت حدها": اوكي اسفه

.................

نروح عند عصافير الحب
جاسم: سكتي فضحتيني
نوف: لالا اول خلني اخذ كاكاو عقب بسكت
جاسم: انرووح
نوف: ييييسس
جاسم: عن الخبال
نوف بنبرة جديه خلت جاسم يلتفت صوبها بغرابه: جاسم
جاسم: بلاج بسم الله شو بغيتي
نوف: ماشي بس بغيت انادي اسمك بجديده شرات ماتناديني
جاسم ما استحمل وضحك: الله يخسج الحين انا ازقرج بهذي انبره
نوف: لا بس شراته
جاسم: اقول شو تبغين كافية
نوف: اي شيء المهم حلو وساده
جاسم: شرايج ناخذ جلكسي
نوف استانست: اوكي
جاسم: يالي يجوفج يقول وحده عمرها اقل من 15
نوف: اقول باجر ما فيني اداوم بعد

جاسم :لا شيخه العرس بعد اسبوعين .. يعني ضروري انداوم هذا الاسبوع كامل الاسبوع الياي نصه عسب نخلص كل شيء
نوف: اوكي عندك عيال عمك

جاسم: محد عياز كثرج ... محد يعرف على شغل كثري .. اصلن بخيت يشتغل في الفرع اليديد واخويه خالد .. قال بشتغل في الفرع اليديد بعد ... اما سالم اليوم راجع يعني باجر بيي .. واحمد مب من زود يشتغل في الشركه

نوف: اوكي بخلص كل اشغل يالي علي .. وبقدم اتقارير وادراسات ... وبوقف
جاسم: لا تاحتين بنوقف شهر كامل
نوف: اوكي يلا نروح ناخذ الجلكسي
جاسم في خاطرة "والله احبها"

..............

ومر هذا اليوم يالي فيه

# اليدة رمست سعيد عن عبدالله وانه يبغي اخته فاطمة على سنة الله ورسوله وسعيد وايد استانس واخبر امه وابوه

# احمد اكد على عمه امه الملجه يوم الجمعة وبس في البيت وبين الاهل

# خالد تاب وستسمح من عمه وموزة وراح البيت وستسمح من امه وابوه

# سالم قال الامه عن خلود ووافقت وقالت عقب ملجة اخته

# راشد وسعيد ملجتهم ويا احمد يوم الجمعة

# موزة ارتاحت انه خالد تاب من سواياه

# نورة وهند و سلمى يتزهبن للملجة يوم الجمعة

# فاطمة وخلود محد قادر يقيس وناستهن وحده انخطبت من شخص تحبه وثانيه انخطبت من شخص انعجبت فيه




vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

نروح ليوم الاربعاء العصر

اليد: انته المهروم ليش قاعد عني دامك بتصدع راسي
سعيد: يدي يا حبيبي يالغالي .. انته بس فهمني
اليد: سو يالي بتسويه
راشد: يدي طبه ماعليك منه .. الحين انا بروح االحلاق
سعيد: ياثور خلنا نروح اصالون مره وحده
راشد: هيه والله ابرك
العم يوسف: وليش من الحين الملجة يوم الجمعة مب اليوم او باجر
العم محمد: الله يهيد يا يوسف نسيت انه حريمهم اليوم بين
اليدة: ما بخليهن
اليد: خل عنج بتمن هنيه
سعيد ينش ويبوس راس يده : والله حسو فيني تراني مب شايفنها من شهر ونص
راشد: صدق والله حسو فينا
سعيد: تراني والله لصرقها واسير المحكمه وارجع وهيه حلالي
راشد: انها فكره منتازة
عبدالله: مايستوي املج وياكم
سعيد: تبغي اختي تذبحك
راشد: عقب العرس
عبدالله: خيييبه وااايد
العم يوسف: هاه مستعيل
اليد: وانته عيال اخوانك بعرسون وانته للحين مب معرس ولا تفكر
راشد وسعيد يضحكون بصوت عالي
يوسف: ابويه حبيبي انا ان شالله عرسي وملجتي عقب شهر وكله مره وحده
اليد: نعم
اليدة: انا خطبتله
اليد: وان شالله ليش مب قايله لي
اليدة : هوه مب طايع يقولك
يوسف : ابويه انا خطبت بنت خالي راشد
اليد: ومنو منهن
يوسف: منى
اليد: هيه زين
عبدالله يهمس لراشد: ليش يدي شكله جي معصب
راشد يهمس: الانه ما يحب عيال خوالي بالاحرى اهل امي
عبدالله: ليش
راشد: سالفة طويلة بس مفهومها انه طردوه من البيت يوم مزعل يدوه من زمان
عبدالله: مب هين يدي يعرف يزعل وسوي حركات هوه ويدوه
يوسف : ابويه والله تراني اتمصخر .. بتخطبلي امي بنت علي بن خلفان الي من بوظبي
اليد: هيه نعم هذا النسب مب ذيلك
اليده: انسى يالي صار ياعبدالله سالفة صارة ومرت
اليد: تراه كله منج ولا نسيتي
اليده: هاه ردينا
يوسف: ابويه استهدي بالله
اليد: جوفي يا عايشة اذا ماسكتي تطلعين بيتي يتعذرج
العم محمد: اوبيه استهدي بالله وخلنى نروح صوب الهوش والبوش في المزرعه
اليد: هيه نعم هذا اراي ابركلي من مجابل هالويه


طلع اليد مع العم محمد المزرعة


يوسف: اماية انسي ابويه برجع وهو ما فيه شيء ان شالله

....

في الشارجة في بيت بو سعيد الكل يرتب اغراضة ...وفاطمة جازة من الصبح ... وطلعو في دربهم للعين للبيت العود
في السيارة

فاطمة: ابوية بسرعة والله ولهانه لسعيد
الابو : ان شالله يا بنتي
ام سعيد: لالا تسرع
الابو: اصلن واصلين خلاص

....

اما في سيارة ثانية صريخ البنات وعصبيت الام ....

خلود تصرخ : موزوووه عن الصدعة
موزة تتقرب من اذن ابوها وتهمس : اتخبرك شيء فخاطري من يوم الاثنين
بوخلود يبتسم: امري
موزة : كيف عرفت بسالفة ؟؟!
بوخلود يبتسم اكثر: الملخص قبضتج وانتي تهاذين


موزة في خاطرها " اهاذي يعني طريت اسم خالد ... يعني رمست ... يعني.....": ابويه ابويه وااايد رمست يعني
بوخلود ابتسم: هيه وايد تميتي تخربطين
خلود : دخييييييييييييييييييييلك ابويه قولي
بوخلود: لالا مابقول شي ... كل شيء بكشف نفسه

....


يوم الجمعة


البنات كلهن في الملحق

موزة واقفه فوق الكرسي

موزة: اول خلونا نبارك للعرايس .... هند ... نورة.... سلمى ...
سلمى توقف : والمخطوبات .... خلود ... فاطمة
موزة: والحظ الزفت عايشة وموزة
فاطمة: لالا عواش خلاص
خلود :صدق منووووه
هند : بليييز بسرعة
نورة: لا يكون اخويه خالد وانا ما ادري
موزة تلتفت بسرعة صوب فاطمة : منوووه دخيييلج بسرعه
فاطمة: احم احم اخويه العزيز
خلود: سعيد لنورووه
سلمى: اووووووه نسيت انج اخت الاولاد
نورة: بخيتوووه ماغيره

عايشة استحت
نورة:مبرووك حبيبتي
هند توقف : اقول خلونى نغني
خلود: موووزووة غني بلييييز
موزة: لالا ما بغني ما اعرف
هند: يلا عاااد

................

عند الاولاد

جاسم : اهم شيء اني بعرس بروحي
سعيد يطالعه: اقول اسكت ابرك لك
احمد: المهم اني بعرس ولو معاي عشر ه
راشد: حراام سلووم اريال من متى صابر والله مستقطع على شوفتها
سالم: والله انت الاثنين عجيبين
سعيد : حبيبي وصلتني علومك ولى تحب خلودوه هاه
سالم تقفط: اييي اختك هيه تزقرها جي
احمد يصفق ويصارخ: اووووووووه يغار يغاااار مب هين سلوووم

.....

خالد: بخيت انا اسف
بخيت: لا خالد كلنا غلطنا وعادي تراه بس اهم شيء تتعلم من غلطتك
خالد: لا بخيت انا تبت خلاص
بخيت: الحمدلله ... والحين شو غررت
خالد: ما اعرف لين الحين .. وانت
بخيت: انا حجزة لبريطانيا .. بكمل دراسة وبشتغل في الفرع يالي هناك
خالد: ياخي شركه يبالها وااايد
بخيت: ويعني شو بتسوي
خالد: افكر اكمل دراسه في البلاد
بخيت :وشغل
خالد: بجووف يمكن اشتغل في شركه او شرطة بوظبي
بخيت: طبنى من شغل الحين .. هي موزة يايه من الملحق
خالد: اه يا بخيت والله تعبت من هذي الانسانه
بخيت: لا يكون طحت في هواها يا خالد
خالد: والله ما يندرابي
بخيت: هذي ويهت
موزة: اسلام عليكم

ردو عليها اسلام

بخيت: بلاج موزة
موزة: راسي يعورني
خالد: انزين رقدي
بخيت يكتفي بجوفت خالد كيف يرد عليها بهتمام
موزة: احس كل ما ارقد يزيد العوار
خالد: انزين خذتي بندول
موزة: لا نسيت ادويتي في البيت

كان بخيت برد بس خالد قاطعه: تستهبلين كيف تنسين ادويتج الله يهديج .. انتي مب يوم واحد هنيه ثلاثه يعني اكيد بزيد فيج لو تركتي ادوا
موزة تقفطت : لالا عادي
خالد: شو الادويه يالي تاخذينهن بروح ايبهن
موزة: يمكن ورقة اصيدلية عندي في شنطة .. بس والله ماله داعي
خالد: روحي هاتيهن
موزة: بعدين

خالد عصب : قلت الحين وبسرعة اجوف
موزة: اوكي لا تعصب تراك تخوف يوم تعصب
خالد: اسف ويلا بسرعة روحي اجوف

وراح موزة تيبت ورقة وصف دوها

بخيت: حبيبي خالد احكم انا بخيت بن سالم بن عبدالله .. انه خالد واقع تحت عشق العاشقة موزة التي الى الان لم تعترف بحبها لك ..
خالد: على كيفك احبها وهيه تحبني
بخيت: والله ياخالد ابين انه موزوة تحبك والله وصار لها زمان وانا احس جي

...

موزة وهيه طلعت الورقة من شنطتها

في خاطرها "الحين هذا من صدقة بروح ايب لي دواي"

فاطمة تيي غرفة موزة
فاطمة: ايييي الخبلة مع منو تضحكين
موزة: مايخصج
فاطمة: شو هذي الورقة يالي بايدج
موزة: ورقة وصف ادوا
فاطمة: ليش ؟؟!
موزة: الله يخذج كيف تسالين
فاطمة: جاوبي وانتي ساكته
موزة: كيف اجاوب وانا ساكته
فاطمة: موزووووة
موزة: امممممممم مب مهم

فاطمة تقرب يعني ضرب

موزة: والله خالد قالي بيب لي دواي الاني ناسيتنه
فاطمة تبتسم : تحبينه صح
موزة: الله ياخذج

فاطمة تقرب
موزة : برووح مع سلامه

....

خلود : ايييي سلامي وفطووم وموزووة وعوااش وين راحن
هند: والله ما اعرف
نورة: اييي والله خيفانه
خلود: سلامي تستهبل ملجتها اليوم ولازم تكشخ وطلعت
نورة: ياخي ما ادري احس في شيء
هند: اييي ويت والله ما احس اني بملج
خلود: الان نحن مب عند العيايز
نورة: اهم شيء انها بتكون بين الاهل يعني بس يالي في بيتنا

.....

سلمى في المطبخ تشرب ماي

احمد يدخل داخل المطبخ بعد يبغي يشرب ماي

سلمى عاطيه ظهرها الباب .. واحمد من كثر ما يحب سلمى يعرفها ولو بين مية حرمة
احمد: اعرف اناس تختفي بس شرات بعض البشر لين اليوم ماعرفت .. والله يذبحني شوق عسب اجوفهم ... واذا لمحتهم لتلهف اسمع ولو انفاسهم
سلمى عرفته من صوته ولتفت وهيه تطالعه ومستحيه : والله مب قصدي .. حكم القدر
احمد: والله كل اسبوع انا هنيه وانتي بعد
سلمى: بس تعرف هذي فترة امتحانات في الجامعة
احمد: اصلن الاني احبج بسامحج
سلمى: اوكي انا بطلع تبغي شيء
احمد: هيه ابغي اجوف اسلسله يالي عطيتج ايها
سلمى تقبض اسلسله :والله موجوده .. اوكي وشو بغيت بعد
احمد: بغيت الكوب يالي ارتوا منها قلبي عسب ارتوي ويها
سلمى: تطالع ادينها .. بس انا شوي مرضة
احمد: عادي عسب احس بويعج
سلمى: لالا بعدين تمرض
احمد يطالعها ورافع حواجبه: فديت يالي يخاف علي امرض
سلمى: احمدوووه
احمد: والله عطشان
سلمى: اممممم اوكي بروح ايب لك ماي

.........


خالد في اصيدلية

خذ الادوية
خالد: لو سمحت هذي الادويه حق شو بضبط .. يعني شو مرضهن
اصيدلي: مكتوب هو انه المريضة مصابه بشقيقه و وللحساسيه
خالد: وهذا وايد خطير
اصيدلي : لا بس الجو يسبب هذا .. وسكريات و شوكلاتا و الموز
خالد: هيه زين ...

.....


نروح للعصر في البيت العود


احمد: الله يغربلكم ملجتي اليوم لا تضاربني ... اييييييييييييييييييي ابغي سويج مالي
بخيت: خااالد اسويج يالي عند سعيد وراشد بعد
سالم يقبض راشد ويطلع اسويج من مخباه

وخالد وعبدالله على سعيد يضاربونه
عبدالله: خذته خذته خلاص
راشد: ابغي اعرف ليش هذي الحركة
سعيد: الله يعثركم بهدتلوني
عبدالله: والله يسعيد كثر ماتضاربت عمري ماجفت بندية ريال شراك .. لايكون اسطناعي
احمد: لو اسطناعي بتجوفة طريح مايقهر اضرب
سعيد: طبيعي حبيبي طبيعي
راشد: خاويته مارينا مول وكنا لابسين بدلات والله انه غراااام
احمد: وييت الحين ليش شليتو اسويجات
بخيت: يالي بملجون يسكتو وقبضون ارضهم
خالد يصارخ: اخر يوم من العزوووبيااا
احمد ينسدح : اصلن انا من متى ابغي ادخل القفص الذهبي بس كله من سالم موقف نصيبي
سالم: الله ياخذك كله انا .. احترمني انا اخو الحرمة يالي بتكون من نصيبك اليوم
راشد: تبقى ساعات وافارق ايام الهياته واصياع والطيش
سعيد: اسكت دخييلك يالمطوع .. والله ارحمها اختك خلوود
خالد: لالا انا واثق في راشد

....

جاسم: حبيبتي لازم تكونين هنيه اليوم
نوف: لالا ما ابغي استحي شو بقولون الاهل عدنا ... ولا تنسى انهم متعقدين
جاسم :اوكي شو تسوين
نوف: الحين بروح صوب شركه نسيت ملف
جاسم: حد معاج
نوف :لا
جاسم: ردي البيت عيل
نوف: ليييييش والله
جاسم يصرخ: لا تستهبلين اشركة اليوم فاضية تخيلي حد يلحقج
نوف: سوري ما فكرت
جاسم: يلا بسرعة رجعي
نوف :ان شالله


vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

اليوم نزلت بارت كبير شوي ... بحاول ان شالله انزل انهايه اليوم

الانه بقى بارت بس لين ما اشطب عليه واعدله وتاكد انه الكل عطيته حقه من الشخصيات بنزله




المغرب سلمى ونورة وهند في الميلس قاعدات كل وحده كاشخ على الخفيف ولابسات بدلات بسيطة ...

سلمى: لابسه مغربي وردي وعليه حزام ذهبي عريض ومطلعنها روعهة من غير المكياج اسنبل

هند: لابسة مغربي اخضر مخصر على جسمها ومسويه مكياج سنبل ومخلنها كييوت

نورة: لابسه موديل فرنسي ازرق وفضي ومسوية مكياج سنبل بعد وو وخلنها كيووت

....

يوسف يدخل الميلس : هااه موافقات ولا رافضات
اليدة: يالله بستر عليك يا يوسف قرب لهن الكتاب يوقع

فاطمة قبضة كمرة الفيديو تصورهن وتستهبل

سلمى: والله بردها لج في ملجتج انتي وعبدالله
فاطمة: اصلن عادي انا بخليكم تروغوني بالكمرة قبل الملجة بسبوع وبعد الملجة بسبوع
خلود : خيييييبه وليش عاد
فاطمة: عسب اوثق عشان عيالي
موزة: مااالت عليج انتي وعبود فوقج
فاطمة اونها ما تبغي دافع :عواااش شوفي موزووة تسب اخوج ترضين
موزة: الاخت تبغي دافع عنه ومب عارفه
خلود: ياعيني على الحب يعيني
يوسف :بسكن مجابل بعض قومن يالا كل وحده تدلف مكان ريايلكن يبغون يشوفونكم
فاطمة: يلا حبيبتي هندووه تاعلي اوديج عند اخويه
خلود: يالغبية هاذيل حريم خوانج كلهم
فاطمة تضرب راسها : خييييييييييييييييبه والله نسيت انه احمدووه ورشوود اخواني بعد
اليدة: يلا حبيبتي فطوم قومي بالواجب عشان حريم خوانج
فاطمة:ابتلشت فيكن بخيت وين عني الحين
خلود: يلا يلا حبيبتي اخت الاولاد
فاطمة: قون يلا نورة انتي قعدي هنيه سلمى تعالي اوديج ميلس الحريم وهندووه تعالي الغرفة يالي عدال ميلس الحريم

عقب كل وحده ما سارت فطوم طلعت اصاله تجوف الحريم وموزة وعايشة ووخلود يضحكن عليها

فاطمة: يدوووه امااية وخلوه ام راشد وخلوه ام خلود ليش مافازعتني
ام سعيد: والله خوانج قومي لهم بالواجب
فاطمة يتصل فيها بخيت عسب تطلع يبغيها
فاطمة: تدري مب كنت مستوعبه انه ملجة اخواني لين ماخلود قالت لي
بخيت: ان شالله نقوم فيج يالغاليه
فاطمة: اقوم في عرسك قبل
بخيت: عادي نعرس مع بعض دامنى متباديلن
فاطمة: والله صدقة

.....

نروح عند وعد من الوعود يالي كانت بين الحبايب وطبعن فطوم موجوده

احمد نش يلبس سلمى طقم الفضة : تدرين حبيبتي اسلسلة غالية علي ماببطلها بلبسج اطقم فوقها
فاطمة تتطالعم: نعم نعم شو سالفتها بعد سلسلة
احمد: جوفي الانج اختي الحيدة بخبرج ... انا عطيتها ايها وقلت لها اني ابغي ابطلها انا في يوم الملجة ... وحبيبتي الغالية سلمى اروح خلتها

فاطمة: يا حافظ عليكم مب هنين

......

عند شخصين ومحد معاهم

سعيد: والله مب عارف كيف اعبر عن وناستي ... اخيرا صرتي حلالي
هند شرات ماتعرفون من انوع الخجول واايد وطبعن ولا كلمة كله مستحيه
سعيد: علني افدا هذا المستحى كله.... منو قدي جان غرشوبة بوظبي ملكي انا
هند ماتت من الحيا

سعيد: زين الحيا لا كان بين مواصافات الغالي يالي املكة
هند :سعيد
سعيد: ياحلا اسمى على لسانج ..
هند ماستحملت ونزلت راسها مستحيه
سعيد: امري تدللي شو بغيتي يا قلبي انتي
هند: والله ...بس
سعيد: لا مب بس .... والله انا من متى وانتضر هذا الوقت "قرب صوبها" والله يا هند اموووت فيج والله احبج "وباسها على خدها"

فاطمة ادق الباب وسعيد يطالع الباب بنضرات : الله ياخذج شو يايبنج
فاطمة: ايوااا خربت عليكم يعني
سعيد : دلفي برع
فاطمة: اطالع هندوووه كيف جاتلها .. حرام عليك شو قايل لها
سعيد: فطوووم طلعي برع
فاطمة: بسير صوب راشد وبرجع
سعيد ضحك: اخت الاولاد روحي

فاطمة عطته طاف وراحت عند راشد

....

راشد: نوير والله انتي حبتين
نورة استحت شوي : وانته بعد
راشد: بس والله طالعه اليوم غرااام
نورة تطالعه : ليش يعني اليوم بس
راشد: تبغين اصدق انا حبيتج ببساطتج .. ويوج جفتج كاشخة تخبلت اكثر
نورة استحت
راشد: لالا نوير والله تجتليني يوم تستحين
نورة: بس عاد
راشد: هذا صوت فطووم
فاطمة تفتح الباب :وانتو بعد بتطردوني
راشد: ليش من طردج
فاطمة :اخوانك سعوود واحمدوووه
راشد: يلا عيل انا بكملها برع

طلعت فاطمة وراحت الصالة

خالد وجاسم وسالم يدقون الباب

اليدة تروح تفتح الباب امرو شو بغيتو

خالد خذولي درب برووح عند رشوود ونوير
سالم: وانا برووح عند خواتي سلامى وهنوود

راح سالم عند سعود وهندووه وسوالهم ازعاج لين ما سعيد طلع وراح الميلس عند اريايل .. وماشبع راح يدق الباب على احمد


احمد: فطووم والله بذبحج
سالم: شو بغيت احمدوووه
احمد: سوري سلووم والله حسبالي فطووم مصدعة راسي هذي البنت
سالم: وانا بكملها
احمد: امر اشيخ اقبض بابك ... يابوي اخيرا اختك صارت حلالي .. خلني اتهنا على الاقل
سالم: خذ فونها وتهنا معها فليل
احمد: خذته من زمااان
سالم: يحااافظ عليك
احمد: يلا اقبض الباب
سالم: وانته معاي

......

جاسم: والله يا رشود انته عجيييب
خالد: نوروووه طفربج هذا

نورة وهيه تهز راسها :لالا
خالد: عيل ليش ساكته
راشد: البنت تستحي انته شو يخصك
خالد يضحك : لالا من يستحي نوير لالا مستحيل
نورة تطالعه : يالحيوااااان طايحة من عينك انا
راشد: ايواا عطية تعجبيني انتي

جاسم: لالا خالد بدال مانيب لها واحد يرزنها خربنها اكثر
راشد: ماجنة
نورة: طايحين فينا نحن الاثنين
راشد: هيه والله
جاسم: قوم قوم نروح نتعشى يدي مب طايع يخلينى نتعشى لين حضرت جنابكم ماتيون
خالد: وانتي روحي عند الحريم معلقين مصير بطونا عسب خاطركم

.....

عند الحريم

ام سالم تبوس بناتها وتبارك لهن وتصيح : الله يحفظكن ياكن نصيبكن مع بعض الله يخليكن ويرضى عنكن
اليدة: بالمبارك بناتي .والله يوفقكن ان شالله

....

عند الشباب

اليد: وهذيل ربطناهم بحريمهم
سعيد: شكرا يدي على هذا تشبيه
اليد: ومصير الباقين معرووف .. غير هذا خويلد
خالد: لا تطالعوني انا وااايد باطين اصلن ما افكر الا بعد ما اخلص كل يالي فراسي
اليد: اصلن ما بترايك ابد

بو سالم: هاه ولدي متى العزم انته وعبدالله وبخيت
بخيت: ها انا باطي .. اسموحه بس انا مسافر في بدابت اصيف
سالم: عيل نحن قلنا بنملج في الصيف
عبدالله: وين العزم بخيت
بخيت: والله بسافر بريطانا .. بكمل دراسه .. وبشتغل في الفرع الخاص بشركه في لندن
يوسف: الله يوفق يا ولد اخويه
جاسم: والله ريحتني يا بخيت وااايد
خالد: اسموحه منكم انا بطلع ... ما ابغي عشى تراني

بخيت: وانا بعد ما ابغي
راشد: خلووووود توك تقول معلق مصير بطونا وجوفك ماتبغي عشى الحين
خالد: والله ارمس كنت بلسان بطون يالي حوالي مب بطني
راشد: قص على غيري ... عطني عرض كتوفك اجوف

خالد: دامهن عاجباتنك اكيد براويك اياهن "وطلع خالد ولحقة بخيت وعقبة سالم وعقبة عبدالله"
بوجاسم: ذيل امره ورا بعض مايفترقون
اليد: الله يخليهم لبعض ولا يغير عليهم
بوجاسم: بس يا ابويه ولدي غير عنهم
اليد: خلووود هذا من يوم يومه ماينعرف يالي براسه
بوخلود: ارتاح عمي ارتاح بوجاسم ... صدقوني ولدكم فيه كل الخير

جاسم ابتسم الانه عرف انه ريل عمته يعرف شي وعسب جي تطمن

.....

مر يوم الملجة بفرح وسلام

بعدها يا يوم اسبت يالي كلهم ردو لبيوتهم

الا شخص من مبنى لمبنا ومن بيت لبيت يدور شخص فقده من زماان راح عنه ووده يلقاه

...: لو سمحت اشيخ ترعف بيت صالح ..... .... .... ....
...: لا اخويه والله ما اعرف

..... وضل على هذا الحال من شخص لشخص لين ما ياس وهو موقف في باركنات المبزرة وفاتح الجامه

يسمع ...

..: حبيبي جوف العيال قد شو مستانسين
....: يبالهم طلعه كل اسبوع عسب يستانسون
..: ربي لا يحرمهم منك حبيبي
...: ولا منج حياتي

....

يتامل الكل فجاة تقطع سرحانه وحده قاعده على كرسي قرب البحيرة


ينزل ويروح صوبها يعرف محد يقعد في هذا الكرسي غيرها وبذات في هذي الفترة وهذا اليوم

....: منى ماغيرتي مكانج
منى تلتفت وتصندم: انته شيابك مره ثانيه

....: يت استسمح منج على كل يالي بدر مني لج طول الفترة الماضية

منى: انقطعت اخبارك يا خالد مرة وحده صار لي شهر تقريبا ما اعرف عنك شي
خالد: تبت .. وان شالله ربي يقبل لي توبتي
منى: انا من البداية قلت لك خلك عن هذا درب بس انته ما صدقتني
خالد: مب مصدق اجوفج بعد كل يالي مر
منى : اخر مرة جفتك في مثل هذا اليوم وفي نفس هذا المكان من ثلاث شهور
خالد: ذاك الوقت انتي قلتي لي انج خلاص بتتركيني
منى: بس والله غريب انته غويتني وانته رجعتني لدربي
خالد: يتج وانا مهزوب من اهلي .. بس تدرين ما تبت
منى: هيه ادري وصلتني علوومك
خالد: هذا نواف مايتوب
منى: شو اسوي دامني الاقيه بين فترة وفترة في اشغل
خالد: آآآآه يا منى ... انتي قلتي لي انج تبتي .. وانا اليحن اقولج اني تبت
منى: وازيدك ياني نصيبي الحمدلله

خالد: صدق مبرووك اشيخه منج العيال منه المال ان شالله ...عيل بسترخص منج بس بغيت اطلب منج اسموحه قبل لا اروح
منى: مسموح ياخالد مسموح ... بس طلبتك تبلغني لا خطبت او ملجت
خالد: مب وقته باطي على هذا .... الحين برخصتج بروح ابوظبي ... وعقبها مدري وين ارووح
منى: ربي يوفقك ويسر امرك
خالد: ان شالله يميع .. في حفظ الرحمن

................

موزة وهيه سرحانه ومنسدحة على الغنفة يالي بصاله تطالع فوق وهيه حدها تعبانه
بوموزة: بنيتي شو فيج

موزة ما انتبة لابوها
خلود وهيه تطالع اتلفزيون تصرخ: مووووووزوووة

موزة فزعت من مكانها يالسة : ويهد يربي انتي ماعندج اسلوب ابد
خلود: خلت الاسلوب لج ... ابويه يزاقر صنم من متى ولا تردين علية
موزة: امر ابويه شو بغيت
بوموزة: بنتي لو تعبانه خليني اوديج العيادة
موزة: لالا ما يحتاي انا وااايد بخير ... بس احاتي الامتحانات

خلود تيلس عدل وتقابل موزة: ويت ويت خلوني استوعب من مستهم ويحاتي " تطالع موزة" انتي مستحييل


................


نروح عند عصافير الحب

في ابوظبي في غرفة راشد ... ينفتح الباب بقو

راشد يقبض سماع تالفون عسب نورة ماتسع صريخه

راشد: يالحيوان اطلع برع
بخيت: ملان قلت ايي صوبك شوي
راشد عصب: بس انا مشغول

تدخل فاطمة من الباب : تراني يت ابات عندكم انا وسعيد امي وابويه عزمو يروحون العمره
بخيت: اختي حياتي وين تبين تقعدين
راشد يطالعهم وهو معصب
فاطمة: عجبتني القعدة يالي قرب الدريشة

بخيت: مابنسوي لك ازاعج بس بنقعد ونجابل فوناتنا
راشد يرد ينسدح على الكرافية

راشد: اسف حبيبتي بس كانو المفلع وانتي تعرفينهم داخل الغرفة

فاطمة ترمس بخيت بصوت واطي: ماجنة سبنا
بخيت: سكتي سكتي ... سعيد اخوج وين
فاطمة: وطاني وراح
بخيت: غبية اكيد راح عند حبيبت القلب هندووه
فاطمة: انزين احمدووه وين
بخيت :هذا رومنسي على الاخر ... والله استحي اقعد معاه
فاطمة: انا بروح صوبه بس خلنا نطفر بهذا شوي
بخيت: كيف

نشت فاطمة وراحت صوب اتسريحه " عشق راشد"


فاطمة تتعطر : بخيت بسرعه تعال هذا العطر نازل من كم يوم ... والله ريحته جميلة
راشد يقعد بسرعه ويصرخ : ايييييييييييييييييييييييي والله اذا ماخليته بذبحج
بخيت: فطووووم اطالعي هذا العطر احلا

راشد ينش صوبهم .. وفطوم توها تفتح الدرج : فطوووم سكري اسده هذي بسرعه

فطوم ماسمعت الكلام وفتحتها : واااااااااااااااااااااااااوانون كاام كونن الاحترافيه
بخيت: لالا مستحيل رشود يصور
راشد يصارخ: لا تستهبلون ... هذي شارنها من المعرض ... والله لو شي صار للعدسات بغرمكم انتو
فاطمة تشل عدسه : المساومه

راشد يفر تلفونه على شبريه .. وهنيه فطوم خافة : خلاص والله خلاص " وتودرها بشوي شوي في ادرج " خلاص اوكي

بخيت واقف عند الباب : يلا يالحيوانه شردي
فاطمة: لالا رشود انا بنت مب ولد ... لا تقرب صوبي اصلن انته ما تمد ايدك على البنات

راشد يوقف ويطالع الباب
بخيت: بسرعه فطوم تعالي والله ليذبحني انا وياج

وبسرعه فطوم شردت وراحو عن غرفة راشد وراشد رد يكلم الحب

......

نروح عند سعيد

سالم : لا اله الا الله .... صدعت راسي
سعيد: والله اذا ما نقلعت برع بيك بكف
سالم: انا بسمع شور اختي حبيبتي هندووه

هند منزله راسها وساكته

سلمى تفتح الباب بوقه

سعيد: عز الله طلعو
سلمى : اييي انتوووو كيف تقعدون مع بعض
سعيد: والله خالاص صارت حلالي
سلمى : اقول هندووه تعالي عاونيني في المطبخ بدال ماتجابلين هذا
سالم : هيه يلا بسرعه
سعيد : وليش تعاونج فالمطبخ
سلمى : الاني ابغيها تعاوني
سعيد : يلا يلا مناك
سالم : اقول انتي انشعمي ...ما نسيت سالفة احمدووه من ساعه شو مسوي فيني عسب خاطرج
سعيد: انقلعو برع
ام سالم تدخل : وابي عليج انتي وياه ليش ما تطلعون حشمو ريال عيب عليكم
سعيد : هيه عمتي عطيهم
ام سالم : اجوف انتي جدامي المطبخ وانت بسرعه اطلع

طلع سالم وطلعت سلمى وتركوهم مع بعض في الميلس

......


في اشركه

صح السبت ... بس جاسم ونوف مداومين عسب يخلصون شغلهم ويسافرون مرتاحين .. وهذا اخر يوم
اداوم فيه نوف

نوف ادق الباب


جاسم : حياتي حياج
نوف دخل راسها : ابغي اعرف كيف تعرفني دووم
جاسم يوطي القلم ويتاكي راسه على كف ايده: اليوم محد مداوم غيري انا وانتي

نوف تدخل وتكتف ادينها وهيه واقفه جدام الباب : وقبل

جاسم : الان ....... دقتج مميزه
نوف تبتسم وتقترب صوبه : اصلن انا في كل شيء مميزه
جاسم يبتسم على ثقتها : اكيد ...... انزين حياتي خلصتي شغلج

نوف تقعد على الكرسي يالي جدام مكتبه : هيه خلصت ... وخلصت كل الفواتير وكل طلبيات واكدت عليهن .... وكل الملفات شيكت عليهن
جاسم يرد يمسك القلم : انزين انا باقلي هذي المعامله وبطرشها على الفاكس وبداوم باجر وعقبها باخذ اجازة شهر

نوف : انزين خلاص اروح
جاسم وهو يطالع ملف المعامله: من بشلج
نوف: ادريول
جاسم: لا ... دقايق بس بطلع معاج وبنتغدا وبردج البيت
نوف : بس
جاسم يقاطعها : انا برمس خالتي


......


نروح الاحمد يالي عقب ماسكر عن سلمى طلع


احمد: مرحبا
...: مرحبتين اخويه امر
احمد: اذا سمحتي ممكن ترتبين لي كل هذا في هديه وحده
...: اخويه تبغي ترتيب عادي او
احمد يقاطعها: ابغيج تعدلينه باحسن شيء عندج ... ابغيه يلفت انضر ابغيه مميز
...: ان شالله ... بس ممكن اعرف عمر يالي ترتب لها الهديه يعني اختك امك ..من ؟؟ّ!
احمد ابتسم : لالا .. زوجتي "في خاطره ... للحب"

طلع احمد من المحل ويتصل حد من دوامه

احمد: وعليكم اسلام ... امر حضرت الضابط ... لالا ... ان شالله ساعه وكون عندكم
احمد سكر اتلفون وفي خاطره" مايطلع اشغل وزامات الا يوم اكون مستانس"

....


نرجع لخالد وهو في دربه للبيت


خطف صوب شركة اتصالات وغير رقمه واتصل حق ربعه نواف وسليمان " سليمان عقب ماصار الموق يالي مر عليه ... زادة العلاقه من بينهم


وهو دربه للبيت خلاص ... اتصل على بخيت


خالد: هلا والله
بخيت: اهلين فيك ... متى غيرة رقمك
خالد: غيرة رقمي اليوم

بخيت : مبرووك يالعاشق
خالد : ذليتني
بخيت : فكني يلا خلنا نسافر ... ماخلصت شغلك
خالد : بخيت انا متصل عليك عسب هذا الموضوع ... انا خلصت اموري بس باجر بخلص شغله مهمه
بخيت: يعني احجز خلاص
خالد: هيه خلاص

بخيت: كم بنقعد ؟؟ّ
خالد سكت شوي : ...... اقل مده نقدر نقعد فيها
بخيت: انا تراني خلصت امور الفيزه
خالد مستغرب :متى
بخيت: والله اذا تريتك ببطي .. خليت اخوك جاسم يعطيني جوازك وكل الاوراق يالي ابغيهن

خالد : حيواااااااااان .... زين عيل متى سفره
بخيت: الاسبوع الياي
خالد: عيل باجر فليل بنروح نخلص اغراضنا
بخيت : بنطقم شرايك
خالد: اوكي

بخيت تذكر: هيه صح عبدالله بيسافر معانى
خالد: وسالم الحيوان
بخيت: هذا عنده شغل هنيه عقب بلحقنى
خالد : ولين متى حجزت
بخيت: عشرين يوم
خالد : بخليك ... اشرطه وراي
بخيت : ههههههههههههههههههههههه الله يغربلك ... ترمسني وتسوق
خالد: جب جب


طبعن خالد لقى مخالفه الانه يرمس ويسوق " لا تتصل حتى تصل"




vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

الجزء الاول من البارت الاخير












الاحد تبدى الامتحانات
ومحد في المدارس غير وحده وهيه موزة منهج وزاري طبعن الانها بشارقه

اساعه 11:00am

خلصو امتحان والحين يطلعون من المدرسة

موزة عند الباركنات تتريا ادريول

تمر سياره وتوقف جدامها ويفتح الجامه شوي
موزة ردت على ورى
...: تبني اوصلج
موزة جنها تعرف هذا اصوت وترفع راسها : خالد انته شو يايبنك صوبنا
خالد: تبني اوصلج
موزة : لالا بيي ادريول
خالد يقبض تلفونه: ..... مرحبا .. الله يحيك ... لالا بس عمي انا عند مدرسة بنتك ... هيه من غيرها موزة ... لالا اجوفها واقفه عند الباركنات ....هيه لالا ادريول ما يا بعده ... اشلها انا عادي .... ماعليك ... امانه عندي.... وعد ... لا تحاتي .... في حفظ الرحمن ....
موزة تطالعه بستغراب..: كنت تكلم ابويه ؟؟؟!
خالد: هيه ... يلا ركبي .. بوصلج انا
موزة احمر ويها "تسمع حد يزقرها من وراها .وتلتفت وتجوف بنت تركض صوبها
موزة: امووون
امنه : زوووز حبيبتي "ولون على بعض" "وهنيه خالد عصب كيف تلوي عليها في شارع وكل الخلق هنيه وتزاعج بعد "
وشوي راحت امنه وتلتفت تجوف خالد يعابل تلفون
موزة : شو بتشلني ولا غيرة رايك
خالد: اجوف بسرعه ركبي
موزة فيها ضحكه عليه وركبة "عم الهدؤ في السيارة وعقب موزة بغت تشغل الاف ام بس خالد التفت بسرعه"
خالد: لا تسكين شي
موزة تطالعه بنص عينها : وليش ان شالله ... سيارة الشيخ مثلا
خالد : هيه سيارة شيخج خالد
يتصل حد لخالد : مرحبا ... " موزة تطالعه وهيه ساكته" .. لالا انا مب في ابوظبي .. يوم ارجع من الشارقه بنروح مع بعض ... بخيت وصدعه والله ذليتني
موزة ترمسه بالاشاره : هذا بخيت ولد خالي "وهيه تحرك ادينها عسب يفهم"
خالد يبغي يستهبل على بخيت .. بس الغبي وهق عمره : هيه موزة هذا بخيت ولد خالج سالم
بخيت يصخ : الله يغربلك وتقول حقي ما تحبها ليش ساير عندها ... اصلن شو مركبنها معاك
خالد يطفر به: رحت اشلها من المدرسه
بخيت : بتفاهم وياك عقب
خالد : اوكي يلا مع سلامه
...
موزة : بسم الله بلاه هذا يزاعج
خالد يطالع ادرب : ماعليج منه
موزة تطالع ادرب
خالد بأسلوب جاد: موزة ابغي اقولج شي قبل لا نوصل البيت
موزة خافت اول مره خالد يتكلم بهذا الاسلوب: ارمس خالد شو عندك
خالد : انا مسافر ... وما اعرف متى برجع
موزة تطالعه وهيه منصدمه : لا تم تستهبل متى بترجع
خالد فيه ضحكه على اسلوبها : عقب عشرين يوم
موزة تطالع اشارع : انزين شو تباني اسوي
خالد في خاطره "لين متى بتمين تكابرين ": اوكي
موزة : انزين ما بتحضر عرس جاسم : ما اعرف
خالد وقف عند الاشاير : موزة انا مب هذا موضوعي
موزة: عيل شو
خالد : انا رايح سفره وعشرين يوم ما اعرف شو يصير ... بس ابغي ارجع واجوف زوزي بخير زوزي مب لحد الا انا ... زو زانا هنيه عسب اكلم عمي اني اباج انتي بس .. زوز انتي لي اوكي "يضيع عليهم صوت الاهران من وراهم "
خالد : وقتها الاشاير الحين
موزة في وضعيت اصدمه بعدها

........

في مارينا مول

ستار بوكس

بخيت يتريا عبدالله ايي من العين .. وسالم راح عنه صوب محل العطور
عبدالله يتصل لبخيت : مرحبا
بخيت: مرحبتين
عبدالله: بخيت انا يايب اختي معاي مصدعه راسي .ز فطوم موجوده عندكم ولا في الشارجه
بخيت : تستهبل علي اكيد مضبطات امورهن .. يعني اكيد تدري انه فطوم عدنا في البيت
عبدالله : اوصلها البيت والا ايبها وياي المارينا
بخيت: ويت انا بروح ايبها وبقول حق سالم عسب ايب اخته بعد ونعقهن هنيه يهاومن في المحلات هذا عشقهن
عبدالله: شورك وهذايت الله

بخيت راح ويا سالم وتصل حق اخته وحق سلمى عسب يجهزن ويشلونهن بسرعه ويلتقون مع عبدالله في المول

...

في السياره ... عبدالله

عبدالله: بنروح المول سيده هناك بتلاقين البنات
عايشة من وناسته كانت تبغي توقف وتضرب راسها على صقف السياره
عبدالله نقع ضحك : يالخبله بلاج
عايشة قابضه راسها : والله يعور ... تدري بس ماتعصب
عبدالله يضحك ويطالعها: ادري انتي والبنات مخططات من قبل على هذا صح
عايشة تطالعه بستغراب : والله انك ساحر
عبدالله مبتسم : عوااش لا تستهبلين اعرفج واعرف تفكيرج
عايشة: فديت توئمي انا
عبدالله: افداج .... "باسلوب شوي فيه جديه" عايشة
عايشة تلتفت صوبه بستغراب: امر
عبدالله : ما يامر عليج عدو ... بس بغيت اتخبرج ... عايشة .. هذا شيء مب مصخره .. اوكي
عايشة تطالعه: اوكي شو
عبدالله : انتي متاكدة انج تبن بخيت ولد عمي
عايشة تطاله وبهدؤ : متاكدة .... ليش تتخبر
عبدالله بحزم : ومايكل ولد خالي تراه اسلم
عايشة نزلت راسها : عبدالله مايكل مايحبني ... اصلن هذا كله عسب الكويتيه يالي ويانا في السكن
عبدالله منصدم : شوووو
عايشه تبتسم بحزن على ذكرياتها في بريطانيا : هيه ... وهذا قبل ... ممكن تسكر عليه .. اصلن هوه شارت اخويه الكبير
عبدالله ابتسم على قوة اخته : اوكي الحين نحن وصلنا المارينا بس خلينا تصل لبخيت وسالم

.....

سعيد وراشد .. عقب كل واحد ما رمس حبيبته راحو مع بعض للشركه الان جاسم بغام فيها

الشركه نوف وجاسم مع بعض في الغرفه يجيكون على الفايلات والفواتير وكل شيء قبل لا يطلعون العرس الجمعة لذالك هذا اخر يوم لنوف الانها بتتزهب للعرس يعني من صالون لصالون وشعر وراحه وبشره وحنى تعرفون سوالف البنات ...

وصل راشد وسعيد مع بعض للشركه

راشد: ايي والله ماتحسه فضيحه نيي شركه
سعيد : والله شركة اهلي
راشد: يالخبل اقصد المعاريس يالي فوق
سعيد: مشكلته هوه يالي زاقرنا
راشد : والله احسها فضيحه
سعيد: تخيل ندخل في وقت حرج
راشد انصدم من رمست سعيد: اييييي شو ترمس انت ... خلنا نتصل فيه ابرك

سعيد يضحك على راشد وكيف صاير ويه
"راشد مايحب هذي ارمسه اذا كانت لغيره هوه وسعيد وينعرف من ملامح ويهه اذا استحى"
راشد اتصل لجاسم وقاله انه هو وسعيد تحت وقال لهم ايون عند غرفة الاجتماعات

.....

الشارجه

خالد وصل موزة لين البيت ... وطبعن من عقب ذيج ارمسه محد تكلم

خالد بجرئه : موزة انتي ماعطيتيني رايج
موزة وهيه ترمسه من برع سياره بجرئة اكبر وهيه تطالعه ببرود : انته تعرف الجواب دون ما اقوله
خالد مستغرب منها وفي خاطره "اعرف الجواب بس اتراج تقولينه : لا ما اعرف .. بس ليش تقولين هذا الكلام

موزة رافعه راسها تطالع اسما : تذكر من سنتين كنت في بيت يدي عند الباركنات وانت كنت واقف جدامي وتقولي بلاج مضايجه .. وانا ارد اقول مافيني شي .. قلت لي " كذابه انا اعرف من عيونج كل يالي بخاطرج .. وانتي كنتي توج تصيحين ومضايجه من اختج بعد تبن شي غير عن هذا "
خالد قاطعها : عقبها تميتي تصيحين وكانت اول مره اجوفج تصيحين وانتي كبيره شوي ولويت عليج وهديتج وعقبها شافنا بخيت .. وهذا لين الحين يذلنا على هذا الموقف
موزة نزلت راسها مستحيه : والحين بتقرب ولا بتروح
خالد ابتسم فخاطره "فديت يالي يستحي انا" : دام قلبي قالي اقرب مسحيل ارده
موزة ابتسمت : حياك البيت بيتك

دخل خالد ولاقى عمه وراح وياه الميلس ورمسه عن الموضوع

خالد خيفان من رد عمه : هاه عمي شو قلت
بو خلود: والله يا ولدي البنت بعدها تدرس .. ولا تنسا السنه اليايه اخر سنه لها
خالد :اوكي عادي خلها تكمل
بو خلود يبغي طفربه : بس هيه صغيره عليك
خالد حزة بخاطره : بس ما يفرق العمر عندي انا
بو خلود : بس انا ما ابغي بنتي تنخطب الا عقب ماتخلص دراسه
خالد انصدم ووقف : عمي بس انا مب غريب
بو خلود ابتسم : خالد بلاك والله اوزن غلا بنتي بعد
خالد يقعد : اسموحه ... لا غلاتها من غلاتك وفوق
بو خلود :اكيد .... "وتغيرت نبرته لجديه" جوف يا خالد اوعدني ووعد ربك اول انك ما ترجع لعوايدك قبل
خالد نزل راسه وحزة بخاطره عوايد وسوالفه قبل : عمي قبل لا اوعدك انا وعدة ربي ...
بوخلود وقف وراح صوب خالد وباسه على راسه : يا ولدي بنتي امانه في رقبتك من اليوم
خالد وقف ورد يبوس راس عمه: ان شالله ... هيه اختي .. قبل لا تكون ملكي

طلع خالد من بيت عمه ووناسته محد يقدرها ... وكذلك موزة تبادله شعور الفرح .. لكن ما نعرف شو ضامه لهم الايام اليايه

......
بعد مرور اسبوع من الاحدث هذا

جاسم ونوف عرسو وكان عرسهم احلا عرس وبذات انه هوه اول حفيد وسافر شهر العسل لالمانيا ... وقال بعرس برتاح .. لكن نوف لو عمرها تقريبا شراه لكن كنها ياهل وايد مزعجه وخريش وهذا يالي يخبله فيها اكثر ...
سعيد وراشد .. يوم اجتمع وياهم جاسم ... كان يبغيهم يشتغلون في اشركه .. ووافقوا نهم يشتغلون في اشركه ايام الاجازة .. الانهم يشتغلون فالجيش ...
هند و نورة ... كان اخر كورس لهن وبعد اسبوع تطلع انتايج ... وطبعن مستقبلهن مضمون في اشركه
سلمى .. تحاتي احمد يالي صار ماله حسن ونادر ما تكلمه او تتلقى معاه بسبب ضروف شغله
احمد ... تعبان ومن غير تعبه اشغل يالي مضغوط فيه هذي الفتره
فاطمة .. عمها عصب منها الان هيه وبيخت مسوين ازعاج وااايد في البيت وخلاها تروح مع بخيت تبات عن يدهم
بخيت .. مستانس انه في بيت يده يجوف الحب ويطفر بـ عبدالله وفاطمة ... وكل ما عصبو منهم خلوهم يروحون المزرعه
سالم ... يشتغل في اشركه ويضرب خط لين اشارجه ليشوف غلاه .. الانهم ما ئيون العين بسبب امتحانات موزة ويوم العرس حضرو وردو الشارجه
عبدالله ... مستانس الانه يته الفرصه يتعرف اكثر على البنت يالي يبغيها ... قبل لا يشد ارحيل برع البلاد
خلود ... معصبه من اختى .. ودايم تقول لها "ليش انحبس عشانج" .. تبغي تجوف قلبها يالي في دار الظبي
عايشة ... صارت وايد هاديه ... مب ماخذة راحتها بسبب بخيت يالي يبات عندهم واحيانن يسهر مع اخوها

العم يوسف ... يتريا الوضع يالي في البيت يهدا ... الان عنده حبيبه من دبي ويبغي يملج عليها بس خيفا ناهله مايرضون عليها ..

خالد ... من عقب ماكلم عمه "ارتاح انه يوم يرجع بتكون هيه مستعده له " راح يخلص شغله ويزهب امروه في بلاد الغرب
موزة ... مستانسه .. ونفس الوقت خيفانه .. تضن من الامتحانات بس قلبها ينقزها من شيء ثاني .. تيغي تروح العين بسرعه بس خلاص ماشي فايدة الان قلبها سفرته وقت امتحانها

......

السبت
العصر

البيت العود

خالد سالم عبدالله بخيت اربعتهم مع بعض اليوم اخر يوم لهم في البلاد عقب برجعون بعد عشرين يوم ان شالله ...

خالد : اييي سلوم انته كيف بتروح معانا
سالم : انا بروح وسويت لي فيزا من قبل
بخيت: عبدالله بتروح معنا ابوظبي يعني زهب اغراضك
اليد يطالعهم : بتروحون تباتون هناك
سالم: عمي ابرك لنا بكون المطار قريب علينا
اليد : على راحتكم بس تحملو على عماركم سمعتو
عبدالله : ان شالله يدي
اليد : ها هانت عندك خبره فدار ذيج ياولدي لا تخليهم يضيعون عنك
الكل يضحك بخيت : يدي نحن مب يهال

فاطمة وعايشة يايبات الفولى برع

فاطمة تطالع بخيت : من اليهال سالم وبخيت و خالد ... عاد خالد يهال
عايشه تبتسم وتوطي القهوه صوب يدها : عاد فطوم بدت الحين ضرابه

بخيت يبغي يرمس باي طريقه عسب عايشة :جوفي الادب ... مب لسان مفلوت يأم لسان

فاطمة تطالعه : تقصدني انا
خالد يوقف وسالم يوقف وراه وراحو صوب يدهم و عبدالله مستغرب شو اسالفه اما فاطمة نشت صوب بخيت

بخيت يطالعها بترجي : لالا ما اقصدج انتي
فاطمة تقرب صوب اخوها بخيت : لا تتحرك والله لتيك اشد منها
بخيت : فاطمة احشميني جدام العرب
فاطمة: حشمتك وااااايد ... وحترمتك وااايد قبل الانك ولد خالي اما الحين انته اخويه يعني ماشي حيى

وقربت صوبه وقعدة مجابلتنه
بخيت: فطوووم والله اسف
خالد : اعطيه يستاهل عيل حد قاله يسبج
سالم: بس رحميه اسنانج لين الحين باينات في ايده

عبدالله بستغراب : شو سالفه
خالد: انت ماتعرف بنت عمتي مفترسه اسنانها ينحفرن في اليلد .. انا مجرب شوي .. اما بخيت وااايد .. عاد الحين الله يستر كيف
سالم يشغل كمرة الايباد ويسير صوبهم : يلا اعطيه

بخيت: ايي انتو شوو لا تستهبلون
عبدالله يبتسم : خلاص رحميه شكله وايد متعذب وخيفان منج
فاطمة تطالعه
سالم : يا اثوور لا دافع عنه والله لتيك العظه انت
عبدالله فخاطره يقول ماضني تعضني واصلن مسحيل

بخيت : فطووم عاد يلا عسب خاطري قومي والله اخاف
عبدالله : حرام خليه .. شكله جد خيفان
فاطمة تلتفت صوبه : شكلك تبغي تجربها
خالد: هيه والله شكله يبغي يجربها
فاطمة فيها ضحكه : خلاص رحمتك ما بعضك لا انت ولا هوه

سالم يطالعها بنص عين : اكيد رحمتيه ولا ناويه على شيء ثاني
فاطمة تبتسم : اكيد
عايشة قاعده بين يدها ويدتها : يلا عاد بسكم ضرابه .. تقهويو

عبدالله : انتي بلاج بسم الله مادبه هل الايام
فاطمة : حسيت انها مئدبه وااااايد
عبدالله : وراها سالفه اكيد
اليده : شوو تحسبها البنت محترمه نفسها ذربه وسنعه مب شرات أم لسان هذي
فاطمة تطالع يدتها : شكرا يدووه .. وانتي دواج عقب معاي
اليده تمسك عصاه : والله اذا قربتي منها هذي العصى على ظهرج
فاطمة : لازم سميتج
سالم يلتفت : فطووم اتخبرج اختي سلمى مب وياكن
فاطمة تطالعه : سالم والله اختك فيها شيء مب طبيعي

تدخل البيت سيارة

بخيت : هذا احمدووه شيابه هنيه اليوم غريبه
عبدالله: يمكن عليه شغل في العين
بخيت : لا ما ضني




تابع ....

vip.AL3in ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

تدخل البيت سيارة

بخيت : هذا احمدووه شيابه هنيه اليوم غريبه
عبدالله: يمكن عليه شغل في العين
بخيت : لا ما ضني

نزل احمد من السيارة وسلم على يده ويدته وعلى البنات

احمد يطالع فاطمة بنضارت يعني تعالي اباج ورى

...............

حديقة العم يوسف

احمد واقف وماسك كيستين ومتكتف يته فاطمة

فاطمة : بسم الله بلاك شو تبغي
احمد يلتفت : فطوووم دخييلج قولي ان سلمى هنيه
فاطمة رحمة حاله : هيه هنيه ... ليش شو صاير
احمد: من كم يوم مب مرمسنها
فاطمة تطالعه بستغراب : من كم يوم قلت من يوم الملجه
احمد: رمستها السبت من عقبها مارمستها
فاطمة حست فيه : زين قول جي رمستها مره بس ... انزين ليش
احمد خلاص مب مستحمل يبغي يجوفها : الاني كنت مشغول في الدوام وااايد .. وينها
فاطمة : راقده اعتقد .. تعال بنروح صوبها

.....
عايشة يوم راحت فاطمة راحت هيه بعد للمطبخ

عايشة ترمس الطباخه : جوفي سوي اليوم العشا باستا دياي وسندويجات شوارما ووو سلطه او فته
الطباخه : اوكي مدام .. انا بروح يجوف مستودع
عايشة: الاغراض اناقصه سيري مع ادريوليه وشتريها من الجمعية اوكي
الطباخه : اوكي مدام
عايشه عصبت : مليوووون مره قلت لج لا تقولين مدام .. انا اسمي عايشة .. عواااش ..
الطباخه : سوري ايشه اكر مره
عايشة تهز راسه : اوكي يلا خلصي

وراحت الطباخه وقعدة عايشة على الكرسي وسحبت من فوق اطاوله دبت ماي عسب تشرب

يدخل حد كان طول الوقت يراقبها
...: بالعافية مدام
عايشة تلتفت وتتفاجئت فحمر ويها وبمستحا : كان صوتي عالي
..: لا بس كنت سمعته وانا واقف عدال الباب
عايشة تطالعه بستغراب : كيف يعني
... راح يقعد جدامها من الطاوله ويسحب دبت ماي : ماشي بس رحتي ورحت وراج

عايشة نزلت راسها وحمر ويها واايد
...: فديت يالي يستحي .. يبوي روحي اعطي الحيا لختي الملسونه
عايشة ترفع راسها وبدلع : بخيت حرام عليك
بخيت : اووووف ياحلات اسمي على لسانج
عايشة خلاص مب مستحمله : بس عاد
بخيت : عايشة ... احلا ايام مرن بحياتي يوم يت ابات عند يدي ... احس وااايد استانست .. انزين انا باجر مسافر ما تبغين شي من هناك .. او ما بتقولين لي شي
عايشة نزلت راسها : ربي يحفظك ويرعاك .. وابغي سلامتك
بخيت ابتسم : ان شالله حياتي

......

نرووح لاحمد يالي راح يجوف قلبه وطبعن فاطمة معاه

جدام غرفة سلمى

فاطمة : دق الباب
احمد: لالا انتي دقي الباب
فاطمة ابتسمت بخبث : ان شالله
فاطمة ادق الباب ودق ويوم سمعت ان سلمى وردت عليها شردت سيده الغرفه يالي جدامها عسب تراقب الموقف يالي بصير

واحمد المسكين انصدم من حركة فاطمة وسبها سب في خاطره .. وسلمى فتحت الباب وكانت توها ناشه من رقادها ولابسه بجامه بنطلون وفانيله لونهن ازرق ولابسه في رقبتها اسلسله يالي عطاها اياها احمد وشعرها ابطل وطويل

احمد ابتسم من شافها : مساء الخير
سلمى استحت وتقفطت على الشكلها يالي شافته فيه : مساء الخير
احمد : حياتي سامحيني انشغلت عنج الاسبوع يالي فات كله ..
فاطمة في خاطرها "لو معرسين"
سلمى نزلت راسها وفي خاطرها صيحه : انزين ليش ماترد على مسيجاتي ولا اتصالاتي
احمد : والله مشغول سمحيلي كان علي دواام متواصل وصعب يادوبي اريح
سلمى صاحت الانها مب متعوده ينقطعن اخباره عنها من يوم حبته

احمد وطى الاكياس من ايده وحضنها وعقب دخلها الغرفه وقعدها على شبريه .. فاطمه في خاطرها "قلت ادب"
احمد بتمني وترجي : دخيلج سلمى سامحيني ... والله اسف .. ما اعيدها
سلمى وهيه تشاهق من اصايح : مسامحتنك والله
احمد ابتسم ورد يحضنها : قلبي بس صايح خلاص ما احب شكل عيونج وانتي تصيحين
سلمى تمسح عيونها وتبتسم : اصلم انا ما اصيح
احمد ايب الاكياس ويعطيها اياهن : هذي هديتج البسيطه .. بس في وحده غيرها في بيتكم

........

عقب المغرب
قررو الاولاد انهم اساعه عشر بطلعون لابوظبي وبخلون فاطمة وسلمى عند يدهم ويدتهم

الاولاد كل واحد ملتهي يشطب على اموره

....
خالد راح فوق يطالع تلفون اصاله وفي خاطره "اتصل واطمن ولا ... اوووف ما بقدر اجوفها مده طويله .... ربييه"
وقطع تفكيره رنت اتلفون ويسحب اتلفون

موزة: مرحبااااااا
خالد : ينيه
موزة : انت هناك
خالد: موزووة ابغي اجوفج
موزة فيها صيحه : والله انا اكثر
خالد: انا جفتج في العرس وبغيت ايي صوبج بس ماقدرة
موزة بخقة : شرايك بشكلي
خالد : والله كنت طالع ادور القمر ذاج اليوم وقالي القمر انه في قمر فالارض استحي اطلع قمركم ينافسني بالحلاه
موزة استحت : مب هلقد عاد
خالد يبغي يغير اسالفه : انزين اخبار الامتحانات
موزة: الحمد لله
خالد : موزة اخاف حد ايي فوق .. تامرين على بشيء او شيء بخاطرج
موزة حزت بخاطرها : سلامتك ولا تغيب وايد بشتاق لك حييل
خالد : حياتي انتي
موزة: خالد اوعدني انك تكون بخير
خالد : اوكي
موزة: ماتمشي معاي اوكي قول ان شالله
خالد : ان شالله
موزة: ربي يحفظك
خالد :و يحفظج
موزة: مع سلامه الغالي
خالد : ربي يحفظج

هذي اخر محادثة كانت بين خالد ومزوة .

...

فصباح اليوم الاحد
طارات الطيارة وشاله معاها عيال عبدالله لبريطانا
وشتغلن البنات مناحه خلود فاطمة عايشة

وموزة يالي محد يعرف عنها غير ابوها و شكوك فاطمة

....


بعد مرور عشرين يوم

طلعن نتايج الامتحانات لموزة ونجحت واسنه اليايه اخر سنه لها .. وام سعيد اخر شهر لها هيه واختها ام خلود ..العم يوسف قرر يقول لابوه انه يبغي بنت دبي ووافق عليها والعرس نهاية هذي السنه قبل عرس عيال اخوانه

واليوم وقت رجعت المسافرين

في المطار
احمد وجاسم والعم يوسف راحو يستقبلون الاولاد

احمد : الحمد لله على اسلامه

بخيت : الله يسلمك
احمد : شحالكم
سالم : بخير
جاسم بستغراب : ماجنكم ناقصين
سالم نزل راسه : مدد الفيزا

عبدالله: صدقتو هذا الولد ماينعاي ابد
العم يوسف بستغراب : لين متى
عبدالله : مانعرف بس مب اقل عن ثلاث شهور
جاسم : هذا يستهبل امه شاله البيت شل هناك ليش ما قال لنا
عبدالله : اصلن الله يهديه اخوك هوه يالي رتب امور ارده كلها ويوم وقت اسفره وصلنا لين المطار ووقت الطيران قال انه مابسافر وانه ممدد الفيزا

جاسم : مستحيل ولا واحد منكم كان يعرف
احمد يلتفت صوب بخيت : انت كنت تعرف صح
بخيت نزل راسه بحسره : هيه كنت اعرف انه بقعد فتره اطول عنا ...
سالم بعصبيه : اقول اشيخ ليش ما رمسه في المطار ولا ناغها ... عثرك كنت تعرف
بخيت : خلاص تراه صار يالي صار
العم يوسف : وامه
بخيت نزل راسه ما يعرف شو يقول

.......


وصل الخبر عند الكل ان خالد ما رجع وانه مدد القعده لاكثر من ثلاث شهور

الكل كان في البيت العود

الساعه 11:00pm

في حديقة العم يوسف

مزوة قاعده على الكرسي تصيح وفي خاطرها "ليش خالد انت وعدتني ترجع ليش "

ايي شخص ويقد مقابل لها ويوطي شي عدالها
...: بس لا تصيحين
موزة ترفع راسها تلتفت بس جافت بخيت بلعت ريجها
بخيت : موزة هذي رساله من خالد
موزة تطالعه الورقة المكسفه يالي موطايه على طاوله
بخيت : ويستسمح منج ويقولج مبروك عليج انجاح ... وبرجع بس انتي تريه
وراح بخيت

شلت موزة ارساله وفتحتها
" اسموووحه موزة ... ادري انج بتضايجين من الخبر يالي بوصلج ... بس هذا لمصلحتي اتمناج تقدرينه ... ومبروووك على نجاح ... وصلني خبر انج نجحتي ... وشدي حيلج اسنه اليايه ابغيج تيبن نسبع ترفع اراس ... وتكملين دراسه في الجامعة ... وان شالله بتشتغلين ... حياتي اسف مره ثانيه .. واوعدج اني برجع ان شالله ... ولا تنسين انتي ملكي انا .. انا بس"

موزة حضنت ارساله وقعدت تصيح

......
بعد فتره من مرور هذي الاحداث

خلص اترم الاول من ادراسه

ربت ام سعيد ويابت توم ولد وبنت وسمتهم مشاعل و مشعل وصا ر عمرهم سبع شهور

و ربت ام خلود ويابت ولد اسمه سليمان وصار عمره سبع شهور

وحرمة جاسم نوف " حامل في شهرها ارابع

والعم يوسف عرس على من يحبها شيخة من دبي

وعبدالله وسالم و بخيت كذالك ملجو فاطمة وخلود و عايشة

سلمى وهند ونورة عرسن " احمد سعيد راشد

موزة تحاول تلهي عمرها عن اتفكير بس هذا شكله مستحيل بنسبه لها بس تحاول تشد حيلها في الدراسه لاهلها ولغاليها

......

بعد مرور فتره طويله


في الشارجه الحوي

موزة تزاعج : ايييي سليمانوووه تعاال هنيه ..... اوووف شو مودنك هنااااك .... ليش صرت تمشي ليش

خلود : روحي هاتيه
فاطمة تضحك : فديت اخواني يالي يسمعون الكلام
خلود : ابين قاعدين لي يلعبون بتراب
فاطمة تضحك : اصلن هذا عشقهم ... يوم برجع البيت امي بتفتح لي محاضر عن انضافه وكل مره اوديهم البحر او اي مكان لازم رمل .... تعالي اخبار انتايج مالات اختج
خلود : ماتجوفينها انفسيه زفته اليوم ... اليوم بطلعن
سليمان واقف عند سياره موقفه داخل بيتهم .. وموزة من جافت اسيارة استحت يمكن واحد من عيال عمها احمد يالي من راس الخيمه

ياسر يلتفت : شحالج موزة
موزة تقفطت : اهلين بخير انت شحالك
ياسر : الحمدلله بخير
موزة : متى رجعت البلاد
ياسر: اليوم
موزة: الحمدلله على سلامه
ياسر يبتسم : الله يسلمج
موزة ماتحب طول معاه : انزين ابغي اخويه سليمان
ياسر : ماتبن ايب لج حد غير
موزة فخاطرها ليتك : لالا بس اخويه

سليمان هنيه تم يصيح وااايد فخلود وفاطمة بسرعه ين جدام وجافن ياسر

شوي يوصل مسج لموزة وكانت قابضه الفون في ايدينها ... تفتح المسج وتصااارخ
الكل يلتفت صوبها منذهل

موزة تصارخ وتنط وتضحك : يبتهااااا .... يبتهااااا .... 92.4 ....
خلود تبتسم : مبروووك حياتي

ياسر يبتسم : مبروووك يالغاليه عقبال الماجستير
فاطمة تطالعه بنص عين وتلتفت لموزة : مبروووك حياتي

وموزة وااايد استانست وقال ابوها انه بسوي غدا يوم الجمعه في بيت ابوه بس هوه مسافر الحين مع حرمته لعمره وبرجعون الخميس
......

الاربعاء من مثل هذا الاسبوع
قالت خلود انها بتروح العين مع اختها عسب يباتن هناك وبشلهن سعيد يعني فاطمة وخوانها صغاار
بس سعيد صار له شغل فمابشلهن

الابو : انزين ادريول في اجازة
موزة: انزين انا من زمان مارحت العين ... من زمان ماجفت يدووه ويدي ولا رحت المزرعه
الابو : اوكي شرايكن يشلكن ياسر
موزة كانت بتعترض الانها ما طيق اسلوبه معها .. اما خلود ماتعرف عن ياسر شي
خلود : اوكي خلاص ابويه خله ايي متى ما يقدر يشلنا
موزة تسوي اشاير حق اختها بايدها انها ما تبغي ياسر يشلهم
بس ماشي فايده

العصر يسمعن هرن وخلن البشكاره اطلع اشنط ويردن يسمعن هرن ثاني

موزة : اطالعي هذا اصدعه ما بخلينا في حالنا ابد
خلود : انزين طلعيله وخليه يصبر سليمان توه ناش
مزوة : اوكي

...

تطلع موزة وتجوف سيارة غريبه مب سيارة ياسر

...: انا على الوعد رجعت
موزة تطالعه تغير تطالع ملامحه غير وااايد تنزل من ادرج بسرعه : خالد
خالد: لبيه ياقلب خالد
موزة تصيح : تولهت عليك حيييل والله
خالد قرب صوبها : وانا اكثر
موزة تشاهق من كثر اصايح : لا والله ما اعتقد كثري
خالد ابتسم : انزين شحالج
موزة: بخير انتش حالك
خالد : دام شفت قلبي وقلبي بخير اكيد انا بكون بخير

موزة ترد تصيح خالد قرب صوبها ومسح دموعها

تدخل سيارة ياسر البيت

ياسر يطلع من السيارة ويتاجئ من وجود خالد

خالد: ابوووه ياسر انت بعدك حي
ياسر حز بخاطره وجود خالد هنيه مع موزة يعني مافيا مل يكسر حب خالد في موزة : هيه شفت عاد
خالد: غريبه ياي صوب بيت عمتي
ياسر : عمي متصل علي عسب اشل بناته العين
خالد يطالع موزة : خلاص انا رايح العين وفدربي بشلهن معاي
موزة : دامك بتشلنا انت اكيد فطوم مابتستحي هيه وهندووه يروحن معانا
خالد : ليش وين سعيد
موزة: كان هوه بشلنا بس طلع عليه دوام مستعجل في سويحان
خالد : هيه زين
ياسر منحبط : خلاص اوكي بخليكم عيل

....
راح ياسر منحبط ... ودخل خالد بيت عمته وسلم على خلود وجاف اخوهن سليمان ولم عليه وباسه على راسه .. وبارك على ملجة خلود وعرف انه موزة نجحت ويابت نسبه عاليه .وبارك لها وبتسم انه تمت على وعدها له

....

العين يوم الجمعة عقب الكل ما عرف بوجود خالد قررو انهم يسونا لغدا عن سلامت خالد ونجاح موزة والكل مستانس وزادة وناسه بشارة سلمى انها حامل ... واحمد طاير من الوناسه مايخليها ابد بروحها يعني يسحبونه عنها سحاب ... وخالد قرر انه يملج بعد شهر وملج

...
بعد سنه بعد الكل ما عرس والي حامل ربت والاحداث تتلي بعض .. فكرو عشاق روايتي يعرسون
....

دخلت على انغام وقصيده تسخرف ابياتها عنونها اسمها "موزة كل ادلال وكل الجمال "

وعيون اناس عليها لابسه الفستان الابيض يالي كل البنات يتمننه والمكياج هادي يطلع برائتها وشعرها طويل مرفوع وشوي منه على الينب .. تمشي لين ماوصلت الكوشه قعدة بهدؤ ... وقالو انه المعرس بيدخل ... هنيه فز قلب موزة
دخل خالد وكان مبسم حلاته تجذب كل عيون البنات وسيم وعليه جمال ... كل بنات يحسدن موزة عليه ... ومحد شغال في القاعه سمو اقرو المعوذات عليهم كثر اليده خيفان على احفادها من عيون الحساد

....
طلعو من القاعه ركبو اسيارة لويصلها البيت يالي بجمعهم فيه ... بعد ماوصلو البيت وقعدة على الكرسي في غرفة انوم ... شوي يدخل خالد .. ويوقف جدامها يبطل الغشوه ويبوس راسها عقب باس خدها وقعد عدالها
خالد مبتسم : يا كثر ما تفارقنى وفي أنهاية جمعنا صقف واحد .....


انهاية


أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1