منتديات غرام

منتديات غرام (/)
-   أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها (https://forums.graaam.com/157/)
-   -   روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير ! (https://forums.graaam.com/552163.html)

سنوريتا 13-07-2013 03:59 AM

روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
بما اني عاشقه للروايات
قررت و الحمد الله اني ابدا بروايتي الاولى الي هي

صاحب القلب الكبير

وان شاء الله تنال على اعجابكم





صاحب القلب الكبير



البدايه
الجزء الاول
طفله اشبعت من الهموم جاعت من التعب تبرت منها الدنيا ورباها القدر

جالسه بالمطبخ تسوي حلا ومعها 3 اطفال وبأعمار مختلفه واحد 5 سنوات و الثاني سنتين و الثالث 8 شهور مجلسته في المشايه تسكت هذا و توكل هذاك و تمسح فم الثالث تنهدت بتعب وقالت : يوووه ياعبود ليش تسوي كذا .. مو قلت لك كم مرره لا تاكل الشكلاته وهي مايعه ؟
عبود : وش اسوي اشتهيتها .. وسكت شوي وبعدها قال خاله ملاذ
ملاذ ابتسمت وهي تمسح فمه : عيون خاله ملاذ …
عبود : انتي امنا
ملاذ ناظرت فيه وسكتت وبعدها قالت بمزح : انا امكم الثانيه
عبود نزل راسه وقال : لا ما عندنا الا ام وحده .. بس انا ماشقت ماما من زمان
ملاذ ضمته : ماما مشغوله يا عبودي .. ان شاء الله تجي بكرا وتاخذكم للملاهي
عبود رفع راسه ومن الوناسه باسها : صدق ماما بتاخذنا للملاهي
ملاذ ابتسمت : ايوه صدق
عبود بدا يناطط من الوناسه
صاح فارس وركضت له ملاذ بتشوف وش فيه : فروس حبيبي شفيك ؟
فروس يأشر على اصبعه الي غطاه الدم
ملاذ : يوووه من وين الدم هذا
مسكته ومسحت الدم و حطت فيه لصقه اللتفتت على خلود شافته نايم في العربيه : ياحياتي ..
راحت وشالته ومسكت يد فارس و صعدت لفوق
وعبودي وراها
سدحت خلود وغطته وباسته مع راسه
وسدحت فارس و عبودي بسرايرهم وباست روسهم
عبودي : خاله ملاذ قولي لنا قصه
ملاذ ببتسامه : بعدين يصحى خلود
عبودي : لالا مايصحى
ملاذ توجهت لهم وجلست بين السريرين وجلست تقول لهم قصه ..
حتى نامو وبعدها طلعت وسكرت الباب وراها
وراحت تشوف شغلها بالمطبخ و البيت


ملاذ عمرها 20 سنه .. فقدت امها و ابوها من كانت صغيره .. ماعندها غير اختها الوحيده مرام ..
مرام عمرها 25 سنه متزوجه ولها عبود وخلود وفروس .. تشتغل سيده اعمال ودايما مشغوله
اختها تقوم بكل اعمال البيت الي ماتخلص .. رافضه انها تجيب شغاله خوفا على اولادها الي ماتشوفهم الا بالشهر ثلاث مرات
متزوجه من جراح رجل الاعمال .. عمره 30 غيرر جدا عن مرام .. مهتم بأولاده كثير مايرفض لهم طلب .. متضايق من صد زوجته للبيت و الاولاد

ملاذ تحب عيال اختها كثيير وتعتبرهم زي اولادها .. ماتدرس .. معها شهاده ثنوي فقط .. كانت هي و اختها عايشين عن عمتها فاطمه .. وكانت ماتخليهم يشوفون لحظه راحه … من جو لعندها وهي تخلهم يشتغلون وزياده على كذا تضربهم ..
ومرام تزوجت وكان عمرها 18 .. وكانت ملاذ عمرها 11 تركت اختها بالعذاب وراحت للنعيم حتى مافكرت انها تجيبها عندها
عاشت ملاذ اعصب ايام حياتها بدون اخت ولا ام ولا ابو ولا حتى عمه تحبها و تخاف عليها
عاشت خدامه طول حياتها // بعدها مرام فكرت انها تجيب اختها بعد ماجابت فارس .. جراح لزم عليها يوم شاف عذاب اختها .. جابتها ولازالت خدامه .. في بيت عمتها و في بيت اختها ..
ولكن كانت ملاذ مرتاحه في بيت اختها رغم ان النقاب و الطرحه عليها اربع وعشرين ساعه .. بحجه ان جراح فيه ..

وهاذي حيات ملاذ ،،،

هل بتستمر حياتها كذا؟
ومن يكون صاحب القلب الكبير ؟

.................................................. .................






اتمنى تعجبكم البدايه ..:graaam (288):
واتمنى اشوف ردود سوا ايجابيات او سلبيات ...! :graaam (214):
وقراءه ممتعه ...:graaam (87):


وردة الزيزفون 13-07-2013 05:35 AM

رد: ورايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
صباح الخير ... ياهلا فيك بغرام ... موفقة بطرحك ... بداية حلوة واسلوب جميل ...لكن البارت جدا قصير ومافيه احداث ملفتة .... ملاذ ورضخوها لعمتها واختها هو الي وصلها لهالشي وغير كذا زوج اختها لو يملك ذرة رجوله ماسمح لمرام تهمل عيالها وترميهم على اختها وهو سبب الي هي فيه ولا هي كيف بتسافر لو هو مومصرح لها من وين بتشتغل اذا الفلوس مو من عنده تزوجها عمرها 18 سنة يعني هو الي كان مخليها على راحتها وللان يعني لايعتب عليها ولا يلومها لانه بيده كل شي والغلط الكبير من ملاذ لانو مو من حق اي شخص يستغلها ويخليها خدامة ومربية وهي ساكته وراضية ومستسلمة ليش ماتتكلم عمتها ماتقدر تجبرها على شي ولو اذتها تبلغ عنها الشرطة الدنيا مو فوضى واكيد بيت ابوها موجود ومعاشه يعني مابتضيع ولا الحياة الي عايشتها بدون هدف

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا

Rere Mohammed 13-07-2013 06:01 AM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
خخلييني اششوف واعططييك رئي ي قلبي...


تححيياتي ...

s5s5 13-07-2013 09:41 AM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
صباح والفل .. موفقه في روايتك .. الواضح ان روايتك حلوه و فكرتها جديده .. ما حبيت تصرف مرام ابدا .. مهم كان هذي اختها الوحيده .. اتوقع ان روايتك بكون شي جميل جدا .. بش ي ليت تحددين لنا المكان و الزمان .. و اصفي لنا كل شي بدقه .. كبري الخط *6* و حطي لون مناسب .. ننتضرك .. موفقه في تانيه ..

s5a2

سنوريتا 13-07-2013 05:17 PM

رد: ورايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها وردة الزيزفون (المشاركة رقم 23453572)
صباح الخير ... ياهلا فيك بغرام ... موفقة بطرحك ... بداية حلوة واسلوب جميل ...لكن البارت جدا قصير ومافيه احداث ملفتة .... ملاذ ورضخوها لعمتها واختها هو الي وصلها لهالشي وغير كذا زوج اختها لو يملك ذرة رجوله ماسمح لمرام تهمل عيالها وترميهم على اختها وهو سبب الي هي فيه ولا هي كيف بتسافر لو هو مومصرح لها من وين بتشتغل اذا الفلوس مو من عنده تزوجها عمرها 18 سنة يعني هو الي كان مخليها على راحتها وللان يعني لايعتب عليها ولا يلومها لانه بيده كل شي والغلط الكبير من ملاذ لانو مو من حق اي شخص يستغلها ويخليها خدامة ومربية وهي ساكته وراضية ومستسلمة ليش ماتتكلم عمتها ماتقدر تجبرها على شي ولو اذتها تبلغ عنها الشرطة الدنيا مو فوضى واكيد بيت ابوها موجود ومعاشه يعني مابتضيع ولا الحياة الي عايشتها بدون هدف

القوانين / الإطلاع هام و الإلتزام ضروري


وهذا الموضوع راح يفيدك ياليت تطلعي عليه

قضايا





ان شاء الله راح اوضح لك كل الي قلتي من خلال الروايه و البارت الثاني

ومشكوووره يا قلبي على الرد الجميل :graaam (288):

سنوريتا 13-07-2013 05:18 PM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها بنت ابوها ومحد قدها (المشاركة رقم 23453722)
خخلييني اششوف واعططييك رئي ي قلبي...


تححيياتي ...



اتشرف فيك حبيبتي .. :graaam (288):

سنوريتا 13-07-2013 05:19 PM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
اقتباس:

المشاركة الأساسية كتبها حروف راقيه .. (المشاركة رقم 23454382)
صباح والفل .. موفقه في روايتك .. الواضح ان روايتك حلوه و فكرتها جديده .. ما حبيت تصرف مرام ابدا .. مهم كان هذي اختها الوحيده .. اتوقع ان روايتك بكون شي جميل جدا .. بش ي ليت تحددين لنا المكان و الزمان .. و اصفي لنا كل شي بدقه .. كبري الخط *6* و حطي لون مناسب .. ننتضرك .. موفقه في تانيه ..

S5a2



مشكوره حبيبتي

ومن عيوني ..

سنوريتا 13-07-2013 05:20 PM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
البارت ان شاء الله بيكون بكرا ..

حبيت احط البدايه و اشوف الاقبال عليها

والف شكر ..

سنوريتا 14-07-2013 05:46 PM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 
وهذا الباارت ...........

سنوريتا 14-07-2013 05:48 PM

رد: روايتي الاولى : صاحب القلب الكبير !
 

الجزء الثاني
هي ابنه القمر ومن رحم الجمال خلقت

ملاذ بالرغم من الحياه الي عاشتها الا انها محافظه على جمالها و اناقتها ..
ملاذ تملك من الجمال مالا يوصف .. لون عيونها مثل العسل.. لون بشرتها زي الرمل .. شفايفها صغيره وبلونها مثيره .. جسمها متناسق .. لاهي طويله ولا هي قصيره … فيها من الحياء ما يكفي .. طيبه وحنونه .. تتمنى يكون لها صديقه .. تفهمها و

اختها مغروره .. متكبره الي ما يعجبها شي .. لكنها حلوه .. لكن وش فايده الجمال والتكبر فيه ؟ ونست قول الرسول صلى الله عليه و سلم .. لا يدخل الجنه من في قلبه مثقل ذره من كبر .. ماتحب اختها ولا تبي تسمع اسمها .. حتى السوالف ما تسولف معها .. وكأنها بنت الجيران .. وصدق من قال الفلوس تغير النفوس ..

جراح زوج اختنا المغروره مرام .. وسيم جميل وبنفس الوقت حنون ويحب المزح .. لكن هيبته تغطي المكان اول ما يشرف .. كل شي فيه فخم .. حتى صوته
لكن تقدرون تقولون عنيد وبنفس الوقت فيه غموض .. تزوج مرام علشان يكمل دراسه برا .. ويمكن ندم على انه تزوجها .. واهمالها لعيالها شي مره مضايقه ولكن مو بيده ابدا لأن شغلها يحتم عليها ..



الثلاث ابطال بنعرفهم اكثر من خلال الروايه …


في الرياض و تحديدا شركه ال…. النسائيه الساعه ١ الظهر

سكرتيرتها : تقول انها تبي تكلمك ؟
مرام : اوكي قالت لك وش تبغى طيب .. انا مو فاضيه اكلمها
السكرتيره : ايوه تقول اغراض البيت ناقصه
مرام بلا مبلاه : تقول لجراح يجيب
السكرتيره : ان شاء الله طال عمرك …
مرام : و اتصلي لي على فهد خليه يرسل الاوراق ..
سكرتيرتها : ان شاء الله
طلعت وسكرت الباب وراها
حاست بالأوراق شوي وبملل رمتهم على المكتب ..
مرام اخذت جوالها و اتصلت على جراح ..
مرام : اهلين
جراح بدون نفس : هلا ..
مرام : جراح شفيك .. تعبان ؟
جراح : ايه ..
مرام : بسم الله عليك حبيبي شفيك ؟
جراح : مرام
مرام : عيون مرام
جراح : لمتى ارجع للبيت وانتي مو فيه ؟
مرام : جروح حبيبي والله مو بيدي الشغل كثير اليوم
جراح : ونفس الكلام قلتيه لي امس ،، وشفتك بالمطعم مع صديقاتك ؟ وش افسر هذا ؟ صار عندك شغل بالمطعم وانا مدري ؟
مرام بصدمه و بأحراج سكتت وبعدها قالت : وش عرفك اني في المطعم
جراح : الحين صار مهم انك تعرفين شلون عرفت ؟ .. ردي على سؤالي يا مرام .. لمتى ارجع للبيت و ماشوفك فيه ؟
مرام : ودي مره اكلمك وما تقلبها مشاكل
جراح : صرت انا الي اقلبها مشاكل .. من اول ما تزوجتك وحياتي مشاكل يا مرام
مرام : ليش ….
قاطعها جراح : اشوفك على خير ويمكن تكون اخر مره اشوفك فيها …
سكرها
حطت الجوال على المكتب بخوف : شقصده اخر مره اشوفك …
قامت بسرعه و اخذت شنطتها
السكرتيره : طال عمرك الاوراق وصلت
وهي تمشي بسرعه وتركب الاصنصير : خليها بعدين …
تسكر الاصنصير وهي تهز رجلها من الخوف
انفتح ولبست عبايتها وطلعت ركبت الروز رايز
مرام : بسرعه روح للبيت
السايق: ان شاء الله ..
…………………………………………………………………


وعند جراح بالشركه
جراح : يا سعود لا تقول لي عيالك وماعيالك .. انا انسان مليت من عيشتي هاذي و ابي اغيرها
سعود : بس فكر فيها يا جراح … اذا طلقت مرام .. مراح يكون لك نصيب من عيالك ،،، وانت تعرف مرام اذا كرهت شي مستحيل انها تخليه يمر على خير
جراح ضحك بخبث : هههههه لا يا حبيبي … مو الحين اطلقها …
سعود ما استوعب : متى اجل ؟
جراح : بعد سنه ان شاء الله
سعود : شقصدك مافهمت //
جراح : .. راح يصير عمر عبودي ٦ سنوات .. هنا يصير من حقي اخذه .. ولا تقدر تنطق ولا كلمه ..
سعود : افهم من كلامك انك بتاخذ عببودي بس ؟ وعيالك الباقين
جراح : يكفيني عبودي .. اقدر اخليها تموت ولا تشوفه ..
سعود : بس هاذي مهما يكون امه يا جراح
جراح ضحك بستهزاء : هههههههههههه انت من جدك … امه بالأسم بس .. خالتهم ملاذ قايمه بكل شي لا بالبيت ولا بالعيال .. وحتو لو تخيرهم بين امهم و ملاذ اختارو ملاذ
سعود بضحكه خبث : ههههههه يا ذا الملاذ الي ما نفتح موضوع الا وتدخل فيه …
جراح قام من مكتبه وتوجه للشباك الزجاجي الي يطل على المكتب وحط يده بمخباته .. وبديه الثانيه شاي .. : لو تعرف وش كثر ملاذ حنونه وطيبه .. كان قلت اكثر من كلامي عنها ..
سعود قام له وحط يده على كتفه : ياخوي … توكل على ربك و استخير وشوف وش الخيره .. هي انك تطلقها ولا تخليها
جراح : ان خليتها علشان العيال بس .. وغيره لا
سعود : وين ياجراح تتذكر اول ماتزوجتها .. وش كثر كنت طاير فيها؟
جراح : كنت غبي ،، غبي جدا …
سعود : الله يهديها ان شاء الله
جراح وهو يناظر الساعه : يله تأخرت .. تبي شي ؟
سعود : لا سلامتك ..
جراح اخذ مفاتيح السياره وطلع …


…………………………………………………..
وبعد ما وصلت للبيت اخذت شاورسريع ونزلت بسرعه تجهز حفله تراضي جراح فيها //
مرام بصراخ : ملاذ جيبي الشموع معاااك بسسرعه …
ملاذ : وينهم
مرام : مدري عنك.. بسرررعه
ملاذ راحت للمطبخ بعد ماتذكرت انها حاطتهم بالدرج… اخذتهم وجابت معها ولاعه
ملاذ:مرام فيه بس اربع شموع
مرام اخذتهم منها بقوه : عادي … بسرعه جيبي المكرونه وباقي الاكلات
ملاذ: اوكي
دخلت للمطبخ و اخذت صحن ابيض حطت فيه المكرونه وزينت شكلها ..
وبعدها اخذت الرز وحطته بصحن وحطت فوقه ورقتين بقدونس و قطعت فلفل بارد ( الفلفل الرومي )
على شكل ورد وحطتهم على جنب
اخذت العصير وحطته بكاس .. واحد برتقال و الثاني ليمون ونعناع بما ان جراح يحبه ..
وقطعت شريحه ليمون وشريحه برتقال وحطتها على الكااسات
حطتهم بالطاوله ومرام راحت تلبس ..
ملاذ بقلبها : وش عندها .. ماعليه اكيد متهاوشين وتبي تراضيه .. هههههههه هم اصلا متى تراضو ؟ …
جتها مرام وكانت لابسه فستان لفوق الركبه اسود ستان .. ولابسه روب شفاف احمر .. : هاه كيف شكلي ؟
ملاذ ناظرتها بأعجاب : حلو لكن ليه شعرك مربوط ؟
مرام فكت شعرها الي يوصل لحد خصرها وبدت تواسيه : هاه كيف شكله ؟
ملاذ ابتسمت : حلو مشاء الله شعرك صاير طويل مره
مرام ابتسمت
وبعدها سمعت جراح متوجه للبيت ويكلم بالجوال ..
مرام بسرعه : الاولاد لا تخلينهم يجون هنا ابد … ولا ابي ازعاج ..
ملاذ : اوك
طلعت ملاذ لفوق بسرعه ..
دخل جراح وهو يكلم بيد و اليد الثانيه ماسك فيها اكياس ..
حط الاكياس وسكر الجوال ورفع راسه ناظرها وهي مبتسمه وواقفه عند طاوله الطعام
كانت غرفه الطعام مفتوحه على الصاله قدام الباب بالضبط ..
ناظرها وقال بضحكه استهتار: هذاي طريقتك يا مرام بأنهاء المشاكل .. فلحتي ماشاء الله
كمل طريقه وتوجهه للدرج : الاكياس فيها اغراض للبيت .. الي مفروض انتي تقولين لي جبها .. مو اختك … !!
انصدمت مرام من الي قاله لها و الصدمه الثانيه انه طلع لفوق ولا حتى عطاها وجه
ماسمعت الا تسكيره باب الغرفه القويه ..
توجهت لغرفه ملاذ دخلت عليها
كانت ملاذ جالسه و برجلها خلود و جنبها فروس يركب تركيبه .. وعبودي منسدح على بطنه و يرسم …
دخلت عليهم مرام وبصراخ : مين سمح لك تكلمين جراح وتقولين له جيب اغراض البيت ؟
ملاذ تناضرها منصدمه : ما كلمته !!!!!
مرام بنفس نبره الصراخ : لا والله يعني مين بالله ؟؟
ملاذ قامت واقفه : لا تعلين صوتك يامرام … وخليني افهمك السالفه
مرام بنفرفزه وصراخ : شتفهميني هاه شتفهميني ..؟؟
ملاذ بهدوء: اولا خليت عبودي يكلمه مو انا .. ثانيا انتي تعرفيني انا مستحيل اسوي شي الا لما ااسألك ..
مرام : ومتى سألتيني اصلا …
ملاذ : اليوم .. كلمتك من جوالك مارديتي .. وبع…..
مرام قاطعتها وكنها تذكرت شي : خلاص خلاص تذكرت بلا تبريرات زايده ..
طلعت وسكرت الباب بقوه
ملاذ جلست وضمت خالد الي بدا يصيح من صراخ امه … : خلاص حبيبي خلاص
………………………………………….
بعد ماطلعت مرام من الغرفه صادفها جراح ومبين انه معصب
مرام ارتعبت من شكله : بسم الله ..
جراح : اللحقيني للغرفه ..
مرام بلعت ريقها ومشت وراه
دخل الغرفه ودخلت بعده هي :
جراح بهدوء وهو معطيها ظهره : مالك حق انك تهاوشين اختك …
مرام انصدمت : ايش ؟؟؟ مالي حق اهاوش اختي ؟؟؟ وليه ان شاء الله ااذا اغار عليك ولا اقدر اشوف بنت تكلمك غيري
جراح لف عليها وضحك : والله وصرتي تغارين علي يا مرام
مرام بدلع وهي تقرب لك : اككيد اغار عليك مو زوجي و ابو عيالي
جراح تركها ومشى للسرير وجلس وحط رجل على رجل بأبتسامه : اها …. افهم من كلامك انك تحبيني ؟
مرام راحت لك وجلست جنبه : احبببك و اموت فيك
جراح : ومفهوم الحب عندك انك بس تغارين على حبيبك ؟
مرام استغربت من اسألته : لا طبعا
جراح : وانك تهملينه لا هو ولا عياله بحكم ان الشغل يلهيك ؟؟
مرام : رجعنا لطير يلي ..
جراح ومازالت الابتسامه في وجهه : قومي وخوذي لك فراش ونامي فصاله ..
مرام بصدمه : ايش ؟!؟
جراح : انا مفهوم الحب عندي كذا … تخلي حبيبتك تنام في غرفه وانت في غرفه ثانيه .. فهمتي الحب يا قلبي ؟؟!
مرام حاولت تمسك نفسها انها ماتبكي قامت
وقبل لا تطلع قال لها : سكري النور على طريقك
مرام ناظرت فيه و طلعت وسكرت الباب …
………………………………………………………………………………………………………………………………

ومن بكرا الساعه ٢ ونص الظهر
في الخبر تحديدا قصر عبد الله ال……

مها (ام جراح ) : ياعبد الله الولد له سبوعين ماشافنا ولا جى للخبر اساساً
عبد الله : انتي الي زوجتيه هالعقرب ولا حنا كنا بخير
مها : لا تحط اللوم علي يا عبد الله .. انت الي قلت لي زوجيه ما ابغاه يروح يدرس برا لحاله ..
عبد الله : انا قلت لك من اول فاطمه مايجي من وراها الا الشر …
مها : فاطمه مالها دخل … هي ماكانت تبي تزوجها لكن شفت البنت تتعذب عندها .. وقلت اخذ فيها اجر
عبد الله : والله ما اخذنى من وراها الا الشر … لا صرنا نشوف جراح ولا حتى عياله
مها بحزن : راح اكلمه و اشوف وش صاير عليه .. مشتاقه له ولعياله
عبد الله انسدح على السرير : سوي الي تشوفينه … انتي الي زوجتيه وانتي تحملي
قامت مها من السرير سكرت النور وطلعت وسكرت الباب بهدوء
وطلعت من قسمهم بكبره
شافت انها فاضيه وحبت تشيك على بناتها ال٣
راحت لغرفه ريم اكبر وحده من بناتها عمرها ٢٢ سنه .. متخرجه من قسم اداره اعمال .. هادئه جدا وتحب القراءه ..
دخلت عليها وشافتها جالسه في الكرسي الهزاز و الاضاءه الصفرا الهاديه و الجو البارد ابتسمت وقالت : ريوم حبيبتي
ريم رفعت عيونها و ابتسمت فسخت نظارتها وقامت لأمها : هلا يمه
مها : وليه مانمتي للحين
ريم : في روايه شاريتها امس من المكتبه وحبيت اقراها
مها ابتسمت : ياحبك للروايات .. خلاص اجل اخليك تكملين ..
ريم :يمه
مها قبل لا تطلع اللتفتت عليها : سمي
ريم راحت لأمها : سم الله عدوك … اممم جراح متى بيجي لنا
مها بحزن وضيق : ما ادري .. ذكرتيني اتصل عليه بشوف وش اخباره ..
ريم : من زمان عنه .. اشتقت لعبودي ..
مها ابتسمت بعد ماسمعت طاريه : يله اجل كملي قراءه وانا بروح اتصل عليه ..
ريم ابتسمت : اوكي ..
طلعت مها وسكرت الباب
نزلت لتحت و جلست في الصاله الكبيره اخذت جوالها و اتصلت على جراح ..
ولكن مايرد ..
واتصلت على البيت نفسه بحكم ان ماعندها رقم مرام ..
وردت ملاذ
ملاذ : الو
مها بقلبها ( الله ياجرني على لسانك ) على بالها مرام : هلا وين جراح
ملاذ : هلا .. والله ما ادري يا خالتي دقيقه اشوف مرام وينها ..
وراحت تركض لفوق شافت مرام جالسه في الصاله الي فوق وتهز رجلها من العصبيه
ملاذ : مرام ام جراح على التلفون تسأل …
قاطعتها قبل ماتكمل كلامها : قولي لها نايم
ملاذ استغربت من عصبيتها بس تأكدت انها هي وجراح متهاوشين .. ولأول مره جراح ما يعطيها وجه لا هي ولا الحفله الي مسويتها علامه انه مل من هالموال الي متكرر كل ماصرت هوشه بينهم ..
نزلت ملاذ واخذت التلفون : هلا ..
مها : هلا مرام
ملاذ : لا يا خاله انا مو مرام انا اختها .. بس تقول مرام ان جراح نايم
مها : اها زين .. خليه يكلمني اول مايصحى
ملاذ : ان شاء الله
مها بقلبها ( خلق وفرق .. مؤدبه هالبنت عكس اختها ) : يله مع السلامه
ملاذ ببتساممه : مع السلامه
سكرتها ملاذ وبعدها راحت للمطبخ …
عبودي بصرراخ وخوف : خاله ملاذ خاله ملاذ … خلودي مدري وش فيه وجهه كله ازرق
ملاذ تركت المواعين وبسرعه جنونيه راحت تشوف خالد وش فيه
دخلت لغرفه الالعاب شافت خالد طايح على الارض ولا يتحرك
وففارس يصيح …
ملاذ جلست على ركبها وبدت تهزه وبصراخ : خلودي خالد …
اخذته بسرعه وراحت تركض لمرام بالصاله الي فوق : مرررررررام مراااااااام
مرام بخوف : وش فيكم وش صاير
ملاذ بصياح : خالد مدري شفيه ….
مرام اخذت خالد الي كأنه جثه بين يدين ملاذ
ومرام تصارخ وتصيح : خاااااااالد
طلع جراح من الغرفه برعب : وش فيكم
عبودي وهو يصيح : خالد مات
جراح اخذ خالد وبسرعه توجهه للسياره
ومرام منهاره بالأرض وملاذ تحاول تهديها
ملاذ وهي تصيح : خلاص يا مرام ان شاء الله انه بصير بخير …
……………………………………………………………………………………………………………….

وفي كان ثاني و بين دكتور و ممرضه كان خالد يتنفس بصعوبه
وجراح ماقعد يروح يمين ويروح يسار .. وينتظر
وبعد ربع ساعه طلع الدكتور و السرير المتحرك فيه خاله و عليه لبس العمليات .. و الممرضات من حوله يركضون …
جراح يناظر وهو مو فاهم شي ركض وراهم وعند باب غرفه العمليات قال : يا دكتور وش فيه … ممكن تفهمني لو شي بسيط من الي فيه …
الدكتور : ما اقدر اقولك شي الحين لازم نسوي العمليه بأسرع وقت
جراح وهو مو فاهم : ولييييه العمليه طيييب ؟؟؟
الدكتور : لأن فيه قطعه خشبيه في حلقه ..
دخل الدكتور غرفه العمليات وترك جراح منذهل من الي سمعه
جلس على الكرسي وهو يدعي ان ولده يصير بخير ..


وش راح يصير لخالد ؟!
ومها و عبد الله هل بيضلون ساكتين على جراح و فعايل مرام ؟!
وملاذ .. ايش مخبي لها القدر ؟!

انتظروني ان شاء الله بالبارت الثالث الي يحمل عنوان
(خطاك الشر يانفسي من غثا الدنيا و تعبها )

اتمنى اشوف الردود ...


الساعة الآن +3: 03:25 PM.


موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


SEO by vBSEO 3.6.1