غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 19-07-2013, 08:27 AM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload004d4df318 رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


هلا باحلا غراميين
صبح الخير وشخباركم مع رمضان حبيت انزل لكم رواية منقولة قالت لي عنها صديقتي ان بنت خالته كتبتها ومو كاملة بس ان شاء الله تكملها وانا قريت منها شويات وحسيت انها حلوة

روآيه طويله ومن نسج الخيال تماماً رومانسيه حزينه دينيه في ختامها ذات تشويق بقلمي ولاانسى مسهامة صديقتي في بعض الاحداث




البارت الاول من رواية جرح الماضي
في الغرفه الواسعه الاناره مشتغله وعلي نايم من التعب ومن شدة التعب نام على النور وماكلف نفسه حتى يسكر الباب
ساره (ام علي) : علي ياعليييي علااووووي يمه ويينك الفطووور جاهز
هذا علامه مايرد الا يصعدني يعني صعدت الدرج واول مااوصلت بداية ممر الغرفة شافت الانور مشتغله معقووله يكون طالع ؟؟ ادخلت عليه وتعجبت الجو كان جداً حار والجوال يرن باألحاح عورها قلبها عليه لانه التعب واثار السهر كانت واضحه ع ملامحه وتقاسيم وجهه الناعمه يمه علي قوممم
علي: هممممم همم مين علي ؟
ام علي: وحسرتي عليك يمممه قوم الفطور جهز وابي احطه وبالمرا تتروش وتجهز للدوام
علي: همم طيب طيب يالغااليه بس 5دقايق
ام علي : طييب شيك ع تلفونك يمه يمكن احد من العمل متصل فييك انا نازله عشان احط لك فطورك ومابيك تتاخر مافيني اصعد لك ثاينه
علي: ع هالخشم ياسارونه الحلوه
ام علي: سارونه براسسك قليل خااتممه
علي:ههههه فدددديتك امزح معك يالغاليه اسبقيني بتروش بسرعه وبلبس وبيجيك



ام علي : طيب نعيماً مقدماً
علي : ينعم عليك انشاء الله
نزلت ام علي وهو مابرح يتقلب ع فراشه الواسع والمريح
علي : وش ذاا الحر يخوووي اقوم بس اتروش قام دخل الحمام وانتوا بكرامه وشغل الماي الدافي وع حدا وصار يغرد بالحمام
علي طويل ومعضل وعمره 26 شعره اسوود وناعم ويحب يخليه من ورى طويل شوي وعيونه وساع ويحب يخلي لحيته كامله وخشمه سلة سيف متخرج من الجامعه ويطبق في مستشفى قسم الجراحه
طلع من الحمام ولبس بدلة الدوام وفوقه البالطوا الابيض وسرح شعره ع وراى اخذ نظارته الشمسيه من ماركة مونت بلاك وساعته ماركة سويس كليبر سويسريه اخذ جواله الايفون ونزل تحت الصاله شاف امه فارشه الصامط ع الارض وتشرب شاهي
علي: افااا ياام علي افطرتي عني وبعدين علامج جالسه بالارض هذي الطاوله موجوده ام علي: اذا ودك اجلس عليها بروحك انا خاطري ع الارض يازين ايام اول وبعدين انت تاخرت واجد الله يسلم عمرك ماصارت 5 دقايق وانا ميته جوع ع لحم بطني من امس
علي: لا افا لعنبوا داره الي مايجلس ع الارض معك صبي لي من هالزين الي تشربينه
شرب من الشاهي واكل سندويش شيك الجوال لقى 3 اتصالات من عادل
وكانت الساعه 6 وثلث الصباح
علي: يالله يالغاليه انا ماشي تامرين ع شي
ام علي : الله معك انتبه لطريق يمه ولاتسرع
علي : انشاء الله على هالخشم .
طلع من البيت وركب سيارته شفروليت وانطلق متوجه الى الدوام
////////////////////////////////

في بيت بو محمد
محمد وسمانة وفاطمة جالسين على الطاولة يفطورون محمد خلص من الاكل قعد يناظر الساعه صارت 6 ونص
محمد: دوبا متينه يلا قومي تاخرنا حق اوصلك بطريقي
سمانه وهي مندمجه بااخر اندماج بصحن البيض مع الجبن كيري ولقمة ورى لقمه
محمد: بس رحمي حالك يالله من فضلك خلصتي اكل الطاوله
سمانة : شهالعيشة ياربي شذا ماكله من خيرك ولامن خيرك اصلاً خلاص شبعت بقوم اخذ شنطتي
محمد : لا خلك تعالي اكليني بعد مالحستي الصحن قلتي خلصتي قومي وريني عرض اكتافك لاامشي عنك الحين
قامت بسرعه لانها عارفه محمد ويسويها وماتقدر تشكي عليه لانه عارفه راح يتعذر انه تاخر عن الدوام وانا السبب
محمد : اقول فاطمة كم سمستر باقي وتخلصين ؟
فاطمة : سمسترين بس وبفتتتك
محمد : اشوفك ماجهزتي للحين
فاطمة : وانت كله تنسى السبت ماعندي دوام
محمد: هههههه اي صراحه نسيت وينها اختك اخرتنا ماتنعطى وجه ولا كل هذا تجيب شنطه سمانه سمممممانه سمممين
سمانه : جييييييتك لحظه ادور الجواريب محمد : يتحلطم بصوت واطي الله يعين شكلهم ملبوسين وبتخنقني بريحتهم
سمانه: لقيتهممممممم يس خخخ
البست الجواريب وعباة الكتف الخاليه من الزخارف ولفت الطرحه ع راسها وانزلت تحت
محمد : اقولك الجواريب الي لابستها لبستيها قبل كذا؟
سمانه: من الاخر نظيفه ومافيها ريحه
محمد: اي اشوة يالله بس مشينا عطلتينا
طلع محمد والحقته سمانه ركب سيارته الروز رايز 5 دقايق الا سمانه تفتش بشنطتها وطلعت المقلمه والدفاتر بس باقي تنثر الشنطه
سمانه: لااااااااااااااا محمد طلبت مر البقالة
محمد: اوووووف ترى ابلشتيني معك ماعندك مصروف ؟ اعطيك ولاتسوين لي مشوار
سمانة: الا عندي بس انوا نسيت العلكة كيف بروق يالله
محمد : اقول لمي اغراضك ىدخليها الشنطه وبقالة مافي لانه دقيقه وبنوصل وغير كذا انا مستعجل مو فاضي لعلكتك مو كافي متاخر الحين
سمانه مدت بوزها بزعل وتتحلطم في داخلها ع محمد دخلت دفاترها والمقلمه طاحت ورقه صغيره بعدها شافت محمد يفتح درج السياره ويعطيها العلكة ابتسمت بفرح ونزلت للمدرسه ولصديقاتها وخصوصاً صديقتها الي عارفه كل كبيره وصغيره في حياتها غدير
سمانة بنت طويله ومتعافيه وشعرها لنص ظهرها ودايماً تسويه عبل هندي سمرا بس خطوطها كثير حلوه


//////::::::::
ليلى : يووووة ياتولين ذبحتيني ياليتني ماغبت وياليتني ماغبت هذا واليوم السبت و8 حصص هذا جزاتي ابي لك الراحه ؟
تولين: ع تراب يالدوبا وين الراحه ابيطلعونها من عيونآ انتي عبالج الي معانا بنات سنعات كل وحده مستكلبه ماراح يعطونه الدروس الي
بتروح علينا اليوم
ليلى: خلك من المدرسه والبنات المستكلبات اشرايك ع الساعه 10 نطلع ؟
تولين : ماهوب صاحيه الحين قايله لامي اني تعبانه كيف ابطلع ؟
ليلى : هههههههههههه والله مدري كيفك صرفيها المهم على الساعه 10 ابيك جاهزه
تولين: طيب وين بتوديني ؟؟ بصراحه ماودي دام اني غايبه ودي اخمدها وخربها بالنووم
ليلى: نوم الظالم عباده
تولين؛ ايش قلتي شي؟!
ليلى: لاسلامتك ترى بروح باسكنن روبنز
تولين: سمعتك يازفته وكنت ناويه اجلدك بس عشان باسكن بسامحك
ليلى : اتفقنا يائمر؟
تولين ؛ اي لكن اتفقنا اكيد
سكرت ليلى تلفونها الجالكسي اس فور الابيض وقامت تمشط شعرها وغيرت بجامة النوم ببجامه ثانيه وتعطرت بعطربودي بربري ونزلت عشان تشوف امها وتقعد معاها وتشرب الكوفي الي تحبه مثل كل صباح .
ليلى شعرها لين كتفها بس عادي مو ناعم ولاخشن وتحب تسويه فير وجسمها ضعيف وخشمها ناعم وشفايفها ورديه ومتوسطة الطول .
وليد: يالله صبح خير وانا كل سبت مظطر اقابل وجهك؟
ليلى : يممه شفتي اولدك يتسبب فيني وانا تعبانه وراسي مصدع
وليد : اهم شي راسك مصدع كل سبت نسيتي تقولين بنطنك يعورك
ليلى : وبدلع اي صح بطني يعورني عندك مانع
وليد: اقولك اقليي وجهك مالي خلق مياعه بعمري قرفان من الاندومي الي ع راسك
ليلى: بعصبيه لايكثر وخلاص اسسسسكت مابي اسمع صوتك عورت راسي زياده
يمه الكوفي حقي جاهز ؟!
مريم (ام وليد) : اي يمه جاهز تعالي يمي يما
جات وباسة راس امها وجلست يمها
ام وليد: قبلتي الكعبه
وليد : طالع طالع ذي وخري عن امي لااقوم اتوطاك الحين
ليلى : ماني موخرا وابي اروح باسكن ع الساعه 10 وبمر ع صاحبتي
وليد: لا ماتبين اوديك السوبر ماركت بعد؟
ليلى : فكره ليه لا ابد ماعندي مانع
وليد: اقولك يمه انا بنام صحيني بعد ساعه بيمرني محمود بنتمشا تالي بنروح المسجد وبنرجع نتغدا حسبي حسابه ع الغدا
ام وليد: انشاء الله وش خاطرك تتغدا
وليد : اكيد كبسسسه محمود موصيني عليها
ام وليد : من عيوني ماطلب الاعزا محمود مثل اولدي الثالث
وليد : اي ثالث يمه؟؟؟
ام وليد: لا اقصد الثاني كله من هواشك انت واختك صدعتوا براسي
وليد وليلى : سلامة راسك يمه
ليلى : حسسافه يمه كان خاطري اشوف صديقتي تولين
وليد : ها توليين لا وش دعوا ياحبيبتي يابعد جبدي انتي اوديج باسكن والسوبر والمجمع اذا تبين كم ليلى عندي
ليلى؛ غصباااً عنك وضربته بالمخده ونحاشت وهي تحس بالفرح لانها بتشوف تولين
اما وليد قام وراح غرفته وهو سارح بعالم ثاني وكل تفكيره بتولين ولذاك اليوم الي شافها فيه صدفه وكيف انها سكنت قلبه وعيونه كانت ليلى عازمه تولين ع وجبة العشا
وبنفس الوقت كانوا يتفرجون ع فلم اكشن بالابتوب
ليلى: لحظه ابروح الحمام وبجيك
تولين : اوكيك بس ماراح اوقف الفلم
ليلى: مووولت اصلاً ماحبيته حيل بصراحه البطل موو حلو
تولين: خلصيني روحيي طيب
راحت ليلى الحمام بهالوقت جا وليد من الدوام دل غرفته كان متحمس بيدخل منتداه المعهود وبيطقطق ع كم موضوع تالي بينام ماشاف الابتوب
وليد: ااخ التبنا شكلها خذت لابتوبي هذي ماتفهم مو منها من الاندومي الي فوق راسها
راح مسرع ع غرفتها دخل بلا احم ولادستور وبصوت عااي مو قايلك يااالتبنا لاتاخذين شي يخصني ؟ تولين من الخوف لاارادياً سكرت الجهاز بقوة استوعب وليد انها مو اخته وتفششل حيل وراح تارك الباب وراه مفتوح
تولييين : وفشلتاه كله من ليلى وللحين ماطلعت بعدد ابذبحها
شوي انفتح باب الحمام
ليلى : اسفه تاخرت عليك
تولين: صرخت فيها لاارجعي الحمام باقي ماتأخرتي ساعه ساعه في الحمام
ليلى : اسسسفه عمريا علامج معصبه
تولين: اخوك دخل وكان معصب ويصارخ لانك خذيتي جهازه وماكنت حاطه الحجاب ع راسي ع اساس انوا بيتكم مافيه احد
ليلى : شكله تو جاي من الدوام ماعليه ياقلبي امسحيها بوجهي اول مرا واخر مرا
تولين: طيب صكي الباب وقفليه اخاف ماخذا شي بعد ويجي مرا ثانيه
ليلى : خلاص تولين لاتسوين سالفه وبعدين اخوي دام عرف انه احد معاي ماراح يجي لاتحاتين
تولين : طيب تاخر الوقت انا بتصل ع اخوي جاسم عشان يمرني
ليلى : لااا خلييييك ماشبعت منك والفلم باقي ماكملتيه
تولين: زين ذكرتيني هاتيه ابي اشوفه بالبيت
كلمت تولين اخوها شوي ارجعت روقت وسوالف وحش بالطالبات كلها ربع ساعه الا اخوها وصل رافقتها ليلى لين الباب احضنوا بعض وراحت دخلت ليلى الا اخوها ناشب لها مين هذي ومن بنته وبعدين انتي كيف تدخلين غرفتي وسين وجيم
ليلى : مالك شغل في اسمها
وليد : متاكده ؟
ليلى: ايوا وش بتسوي يعني ؟
وليد : يجي يوم ابتقولين ودني المكتبه طلعني طفشانه ساعتها اعرف ارد عليك
ليلى: يووووه اسمها تولين شبعت؟
وليد : ايوه شبعت ويالله ضفي ولااشوفك داخله غرفتي ثاني مرا
ابتسم وليد ع هذي الذكرى بعدها تغطى ونام ماحس الا باامه تصحيه
ام وليد : يمه اخذت ساعه خلتص قووم اذا ودك تطلع مع محمود
وليد: همم لا انا بعتذر منه الحين قولي حق الاندومي تجهز
راحت ام وليد حق ليلى عشان تقولها تجهز
اما وليد اتصل ع محمود واعتذر منه ع التمشيه واتفقوا يلتقون بالمسجد بعدها يجون ع البيت يتغدون

عقب ماقالت ام وليد حق بنتها تجهز اتصلت ليلى على تولين عشان تجهز
ليلى: هذي وينها ماترد خل ادق مرا ثانيه
بعد رنين متواصل انرفع الخط
تولين؛ هممم نعم
ليلى : انتي من صجك نايمه اجهزي بنروح باسكن
تولين : بصوت ناعس امي مارضت اروح قالت انتي تعبانه ارتاحي
ليلى: يالله وش هالتحطيم طيب وليه ماتصلتي او ارسلتي رساله تعطيني خبر
تولين: اسفه راحت عليا نومه ماعليه ياقلبي لاتزعلين الجيات اكثر بس لاتخلينها يوم دومات عشان الوالده تخليني اطلع
ليلى : امم اوكيك دوبا نوم العوافي
تكنسلت الطلعه ووليد تحططم ورجع ناام ظ
//////////////////////
عادل قاعد بالدوام يطقطق على جواله الجديد q10 بلاك بيري ومسوي له قروب مع الشباب وضايفين ارقام بنات من المنطقه الشرقيه
احمد من الشباب الموجودين بالقروب
عادل: ابي بنت فرفوشه تفتح النفس وبالمرا راعيه حنان
احمد : ههههههه راعية حنان ها مانت بسهل طيب خذ ذا الرقم 054......
عادل : اوكيك لحظه اسجل الرقم
احمد: بس على فكره هذي البنت تحب اتج
قطع علي عليه اندماجه
علي : يالله يالطيب قوم واترك طقطقتك الاستراحه وخلصت
عادل: يارجاال ناشبلي ليه خلني اضبط اموري واضبطك معاي وبعدين جد مرا تعبان ومالي خلق اراجع ملفات المرضى
علي: يالله قوم بس لاارفسك وخلنا ناخذ لنا كاس شاي بالمرا وجودك بقربي يصدع لي راسي
عادل: ياموزا انت يائلبي انا بحبك كثييير
علي: ههههههه لايكثر ومشينا يالله
علي شخصيه جديه بالعمل ومعروف بين زملاء الدكاتره وعقلتيه نظيفه وتستوعب كل صغيره وكبيره بقسم الجراحه وبرا العمل كله مرح وهدوء واكيد حنان ودفئ بس وين الي يستحق ؟!
اما عادل نقدر نقول انه انسان مغازلجي ومابقى ممرضى ماقط عليها كلمه لو بالمزح
راعي مكلمات وطلعات بس ماوصلت لشقق وهذا دليل ع انوا يمكن يتعدل على ايد صاحبه علي بس كيف راح يدري عنه علي ! الي عكس شخصية عادل ومايحب هالطريق
بعد مرور الوقت وانقضاء النهار انتهى معاه دوام علي وعادل
عادل: تعال يحلووو اوصلك بطريقي
علي: ضف يالله الحين تلفلف فيني وانا مالي قلب جداً متعب غير كذا الوالده تنظرني
عادل: ع راحتك الله معك
علي : يالله سلام
وبالطريق علي رايح لبيتهم كان مزدحم بالسيارات ع غير العاده وتجمع شباب حس بعدم الارتياح وصوت يخلع القلب من مكانه صوت الاسعاف اهنا وقفت كل شعره بجسم علي ووقف معاه تفكير وانشل
نهاية البارت الاول

صج اصدقت ام وليد يوم انها غلطت قالت مثل ولدي 3 ؟ ولاوراها اسرار مايعرفونها وليد وليلى
وايش ممكن يكون مكتوب في الورقه الي طاحت من سمانة بسيارة محمد؟
وليه سيارة الاسعاف كانت بالشارع الي ساكن فيه علي
ابي توقعاتكم ^_*

//////:::::


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 19-07-2013, 10:46 AM
صورة s5s5 الرمزية
s5s5 s5s5 غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


السلام عليكم .. صباح الكادي ..

موفقه في روايتك .. كبدايه مبتداءه جميله .. لكن في ثغرات بسيطه ..

الافضل ان الكاتبه تبداء بوصف .. مثلا توصف كثير في البارت لان ذا الشي حلو ..
كيف يجي البارت بالوصف .. بتداء بالبدايه بوصف للمكان .. تحدد المكان بتفاصيل .. توصف المكان شكل المكان ..
تحدد الزمان .. تحط وصف سردي خفيف.. و من ذي الااشياء يعني توصف كل شي بدقه تخالي القراء يندمج اكثر ..

الشخصيات ..

على : احب في الروايات الي مثلا شخصية علي .. صح ان عند اصحاب مثلا نقول مغزلجي لكن ما تاثر بالو .. هذا الشي حلو .. حبيت تعاملو مع امو .. حسيت ان برا جدا و ههذا الشي جدا جميل و اكثر شي عجبني ..

طلال: اامم الصراحه ما قدرت احكم .. اغلب الروايات يكون فيها واحد مغزلجي و بعدها يتوب .. للاسف ما عندي تعليق ..

سمانه : ضحكت كثير على سمانه لانه تذكرني بيام المتوسط و ايام الاختبارات .. حسيت انك توصفين شخصية سمانه على شي قاعد يصير في الواقع و هذا الشي جميل ..

هذا تعلقي على الشخصيات اما الباقين للحين ما اكتشفت شي عنهم ..

موفقه ممرا ثانيه و ان شاء الله تشوفين تفعال ..

s5a2


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 19-07-2013, 06:39 PM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


حروف راقية يابعد قلبي والله. اول شي الرواية مو انا اللي كاتبتها ثاني شي يسللللللمو علئ المرور لاعدمك ياقلبي


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 19-07-2013, 06:43 PM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


رد: رواية جرح الماضي
البارت الثاني

وبالطريق علي رايح لبيتهم كان مزدحم بالسيارات ع غير العاده وتجمع شباب حس بعدم الارتياح وصوت يخلع القلب من مكانه صوت الاسعاف اهنا وقفت كل شعره بجسم علي ووقف معاه تفكيره وانشل من شدة الخوف والتىوتر نزل من السياره وصار يركض تارك سيارته وكل اوراقه ومحفظته خلفه باأهمال لما وصل كانت المفاجاءه انه بيت جيرانهم محترق وصراخ بنت مليئ بالبكاء والخوف وماسكتها ام علي بكل ماعطاها ربي من قوة وكانت تحاول تقاومها عشان تدخل لبيتهم الي كل ماله والنار تاكل فيه وتهد اركانه
البنت : بصياح الله يخلييييك خالتي اتركيني ادخل بعدي عني امي وابوي داخل وبيااان
تحسرة ام علي على حالها لانها تعرف انه مالها احد عقب عين امها وابوها
كان علي مرتاح نسبياً لما طاحت عينه على امه وهي بخير تنفس الصعداء بس هالراحه مادامت لما استوعب الحريق والبنت الي ماسكتها امه وندائها المتكرر بسم امها وابوها واختها الطفلة بيان توجهة انضاره للبيت وبعجل تحرك لين مالبيت يحترق ودخل داخل البيت وسط الزُحام والضجيج وتصوير بعض المتفرجين والشي الاكيد انه ماحد انتبه له .
البنت وبعد ماحست بالعجز الشديد انهارت قواها الجسديه واستسلمت لحضن ام علي انقطع صوتها وغمضت عيونها بسلام
ام علي انفجعت عليها وحاولت تتصرف
سارة (ام علي) : عبد الله عبد الله خلنا نلحق على هاليتيمه
عبد الله : بخوف وحنان مايقل عن زوجتة ساره يالله ابشغل السياره حاولي تحملينها
ركبت سارة البنت معاها وعلى عجل من عبد الله متوجهين الى اقرب مستشفى
بعد مرور الوقت تم اخماد الحريق ودخول الدفاع المدني للمنزل تم نقل المصابين الى المستشفى وتمٓ التقرير عن احوالهم جثة هامدا لفضت اخر انفاسها في منزل قد كان يوماً يحمل الذكريات الجميلة والاخرا في غيبوبه اثرحالة حروق من الدرجة الاولى وحالتا فقد للوعي اثر الاختناق احداهما تم تعيين مستوى حرقها من الدرجه 3
///////////////////
باليوم الثاني من بيت محمود والذي اصبح بعد وفاة آبيه معيلاً لآسرته المكونه من اربعة أشخاص طفل وثلاث بنات بعمر االمراهقة
اضافه الى والدتهِ المريضه
دخل محمود البيت بعد انتهاء الدوام وبيده كيس الارز من المطعم وكيس ثاني كبير من كون زون محمود : السلام عليكم ريم خذي الكيس وحطيه بصحن بالمطبخ وجهزي السلطه واللبن والكيس الثاني حطيه بالفريزر
ريم : انشاء الله بس انوا مافي لبن
محمود : جيبي تلفونك شوي

جابت ريم تلفونها ومدت يدها له اخذ منها الجوال وفتحه
محمود : كم مرا متصل عليك وعلى خواتك مو قلتوا ماتبون شي ؟
برطمت ريم وبزعل راح عن بالي كنت افكر بصديقتي وايش البس بحفلة عيد الميلاد
محمود: خلاص جيبي ماي ونادي ع خواتك يجون ياكلون
نزلوا رغد وزينب وجلسوا كلهم بالمطبخ ياكلون ماعدا بندر
زينب : اخوي محمود ترى بندر احس انه بيمرض حرارته شوي مرتفعه
محمود: انتبوا له اذا صار وقت العصر ورتفعت حرارته خبروني اوديه المستشفى بس الحين حطوا له كمادات بس مو على راسه تراه الطريقه غلط وماتسوي شي
رغد: اجل فين نحطها؟
ريم: حطوها تحت اباطه وعلى فخوذا وكتوفه بعد
رغد تناضر بزينب وصفقوا كف يدهم واضحكوا
رغد: حسيتي؟؟
زينب: هههههههه اي مووول الفيلسوفه طلعت خبرة
محمود: جب انتي وياها بعد عيني الريم طالعه على اخوها خبره وثقافه
رغد: اي اي الله يكثر من امثالكم انا شبعت الحمد الله
ريم: هييييييي انتي سلامات انتي وجهك نشتغل عندك تاكلين وتمشين آيدك بالطوفه؟؟
رغد: ونسيت يامحمود تقول انها نذذذله
ضحك محمود والله وماتحيلك يالكسوله
رغد:اشمعنى زينب ماقلتي لها شي
زينب تنرفزت من لقافة اختها وطقتها براسها على خفيف
محمود: انتوا الثنتين وحدا تشيل والثانيه تغسل الصحون
ريم:ها ها ها صح عليك
التفت لها محمود وضيق عيونه لها ووقال وانتي تكتبين الاغراض الناقصه وانتبهي تنسين شي
ريم: طيب مافيش مُشكل
وسمعوني زين الي بيحرك الاسكريم ياويله وصحوني المغرب الا في حال بندر تعب عليكم صحوني العصر البنات : انشاء الله
اخوهم قام ينام والبنات كل وحده انجزت الشغل الي عليها بعد ساعه طلعوا كيسة الاسكريم واكلوه كله وهم ميتين ضحك وكل وحده تتخيل ردة فعل اخوها محمود
///////////////////////
سمانه بغرفتها جالسه ومكشرة ورفضت انها تاكل ولو شي بسيط من جات من المدرسه وكل تفكيرها منحصر في صديقتها مومستوعبه انها تغيب واليوم اختبار حاسب النهائي العملي والنظري معقوله تكون جات اختبرت عند الاداره وراحت؟
طيب اذا كان كذا ليه اتصل عليها وجوالها مغلق وتلفون بيتهم ماحد يشيله
دخلت اختها الصغيره نوره مدرعمه كالعاده بكراسة الرسم
نوره : سوسو نولي لي نولي لي وهي تحن باالحاح متواصل وتقفز كانت راسمه لوحه فيها شجره وبيت
لوحه طفوليه متوصخه بالشكولاه سمانه : الله ايش هذا الفن يحلوه وبتسمت بحنان لها وبعثرت لها شعرها القصير الناعم بعدها اسرحت
نوره : سوسو انتي بسنو تفكلين
سمانه باقي ع سرحانها
نوره مدت بوزها بدلع قولي ليه ولااتعل عليس
سمانه: عمرياااا ماتزعليج ياحبيبتي كنت افكر بغدير ليه غايبه عن المدرسه وعندها اختبار مهم
نوره: حتى صقيقتي ماشفتها اليوم
سمانة نغزها قلبها وحست بالخوف وتذكرت شي مهم اسمعته اليوم
نهاية البارت
منهي البنت الي احترق بيتها وايش صار عليها بعد مانقلها عبد الله وزوجته لأقرب مستشفى وعائلتهامين فيهم الي مات ؟
ايش الظرف الي منع غدير وبيان من الحضور
وايش الشي المهم الي تذكرته سمانه
يالله همتكم ابي التوقعات

أتمنئ يعجبكم البارت


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 19-07-2013, 08:14 PM
صورة قهوة النسِيان . الرمزية
قهوة النسِيان . قهوة النسِيان . غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


البــــــارت حلو جدا ،والروايه روعه


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 20-07-2013, 01:58 AM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


رغد الخالد
مشكورة علئ المرور وانتي اللي اروع


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 31-07-2013, 06:25 PM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


البارت الثالث
سمانة نغزها قلبها وحست بالخوف وتذكرت شي مهم اسمعته اليوم
حاولت تذكر تفاصيل الكلام الي اسمعته من زميلتها رحاب
تكلمت سمانه بينها وبين نفسها بصوت مسوع واختها نوره لسى موجوده تنتظرها عشان تلون لها
لا لا مستحيل الله لايقولها
نورة طلعت لسانها اصلاً عاتي انا ماحبس ومابقاس تلولين لي خذت كراسة الرسم وطلعت وهي مبرطمة ابتسمت سمانه على برائت اختها وقررت بداخلها انها تراضيها وقت ثاني حاولت تتصل على صاحبتها لكن محولاتها بائت بالفشل
طلع صوت حطت يدها على بطنها صج الجوع كافر انزلت للمطبخ تاكل شي خفيف
سمانه: السلام عليكم
توتو(الخدامه) : عليكم السلام
سمانه متعلقه بتوتو لانه من فحتحت عيونها ع الدنيا وهي موجوده عندهم عشرة عمر وماخذا عليهم وكانها وحده منهم
توتو: ايش يبي سوسو؟
سمانه: سوي سلطة حطي مع الملفوف والخيار بطاطس وخبز مربعات صغار مقلي ونثري عليه شوي صماغ بسرعه جوعانه وجيبي كاس وقوطي شاني حطي بالكاس قطعتين ثلج
توتو: اوكي
اطلعت سمانه لصاله تنتظر اتصال من غدير الين ماجات توتو ونادتها

توتو: يلا سوسو هذا سلطه في اجهز
سمانه: جيبي هنا انتظر اتصال
توتو : اوكي
بعد 5 دقايق خلصت سمانة الاكل نادت على توتو عشان تشيل الصحن والكاس راحت للمغسله عشان تغسل يدها رن التلفون ردت توتو
توتو: الو مين
فدك: مرحبا توتو كيفك ؟ سوسو موجود؟
توتو: هلا الحمد الله واجد زين اي موجود انتظر دقيقه تالي يجي سوسو
بعد ماغسلت نشفت يدها ورجعت حق غرفتها صعدت لها توتو
توتو: هذا صديق انتَ على التلفون
استانست سمانه وركضت لين ماالتلفون موجود
سمانة:الووووو حبيبتي وينك اشتقت لك خوفتيني عليك ليه ماجيتي الاختبار؟
فدك: احم احم ههه انا فدك كيفك يابطه؟
اسكتت للحظه وحست بالتحطططيم وبكل برود : زينه وانتي؟
فدك:الحمد الله منيحه ايس سويتي بالاختبار حبيت اسئل عنك حسيت بالك مشغول اليوم !
سمانة: سويت زين بالي مشغول عشان غدير ماجات واتصلت عليها بس مارفعت
فدك: اي صح غريبه ماحضرت اليوم وعندنا اختبار نهائي
سمانة: اممم بسئلك معك رقم رحاب؟؟
فدك: اي بس وش تبين فيه؟
سمانة: بسيفه بجوالي وبطق معاه صوره يعني اكيد ابقاها بموضوع
فدك: هههه دمك خفيف طيب لحظه اطلعه
سمانة: اوكيه
فدك : ايوا جيت سجلي 053.......خلاص سجلتي
سمانة: ايوا مشكورة
فدك : العفووو ولوو يالله اخليك الحين تامرين على شي؟؟
سمانة: سلامتك يالغلا بي باي
فدك: باي
سكرت السماعه وابتسمت بخبث والله ماخليك متصله تاخذين علومي على بالك ماسويت زين بالاختبار مانتي ماخذا الاولى لو على جثتي
سمانة دايماً ماخذا فكرة غلط عن فدك وتحس انها تنافسها على المركز الاول
اطردت هالافكار من راسها تحس انه مو وقتها ابد في شي اهم شاغل تفكيرها ارفعت سماعة التلفون وبعد رنات متواصله جاها الرد
ام رحاب : نعم
سمانه : السلام عليكم خاله رحاب موجوده؟؟
ام رحاب : عليكم السلام والرحمه اي نعم موجوده بس هي بالحمام تتروش وانتي بكرامه اذا طلعت اخليها تتصل فيك بس عطيني رقمك
سمانة : طيب مشكوره خاله خذي رقم تلفونا 01......خليها تتصل بس تطلع
سكرت سماعة التلفون وجلست على الكنبه حسست بالنعاس متعوده تاخذ لها غفوة بالظهر والحين صار المغرب طالعت نفسها بمريول ( المريول زي المدرسه الخاص) قررت تنبطح تمدد ارجولها وبعد ماتكلم رحاب وتستفسر عن الكلام الي قالته له الصباح بالمدرسه راح تبدل وتصلي انتظرتها 10 دقايق ثلث ساعه ومع طول الانتظار راحت في سابع نووووومه
//////////////////////////////////////
في مستشفى الخالد
سارة(ام علي) : تقرا قران بصوت خاشع ارفعت راسها وناضرت غدير الي مركب عليها مصل المقذي بيدها وتذكرت جارتها حميدة ( ام غدير) وكيف كانت تقعد معاها تحكي معاها وتشرب الشاهي يوم الخميس من اكل اسبوع بالعصر وكيف كانت تتبادل الاطباق وخصوصاً برمضان انزلت دمعه ساخنه امسحته بسرعه كل خوفها انه غدير تصحى وتشوفها
عبد الله كان واقف على باب الغرفه وينادي سارة
عبد الله : ام علي تعالي
سارة: امرني بوعلي
عبد الله: البنت صابها انهيار عصبي
عبد الله دكتور نفسي بس بمستشفى ثاني قعد بكرسي الانتظار برا الغرفه وقعدت جنبه سارة وبدا يشرح لها حالة غدير
عبد الله : الانهيار العصبي انواع والحالة الي امر فيها غدير يسمى انهيار عصبي اساسي
سارة : يعني كيف اساسي؟؟
عبد الله : الانهيار العصبي الاساسي هو مرتبط بما يحمله الفرد من شعور سلبي داخلي ويشعر بانه تحت وطأة مصاعب الحياة التي يعيشها وبانه لا يسطيع تحملها ، كما تكون ميكانزمات جسمه عاجزة عن التأقلم معها عندها يتعرض للانهياره العصبي الشديد ويساهم ذلك في تغيير مسيرة حياته او اصابته بامراض خطيرة او موته
اتسعت عيون سارة من الخوف
عبد الله : وسباب اصابتها زي مانتي عارفه فقدان اهلها بشكل مفاجيء واحساسها بالعجز عن مساعدة اهلها وكل الي ابيه منك انك تبقين جنبها هاليومين وبعدها راح يكتبون لها خروج وبصوت مهموم ماخفى على سارة انا قايم اقابل الدكاتره المختصين بحالة اهل غدير اذا بقيتي اي حاجه كلميني
سارة : انشاءلله طمني على حالتهم
عبد الله: ان شاء الله يالله في امان الله
سارة : فمان الكريم
ادخلت سارة للغرفه وراحت لين ماغدير نايمه بسلام وقبلت راسها
//////////////////////////

" الخير بوجهك ..
متى مارحت راح الخير ..
ماعلومك يضايقني فراقك ..
احن لك والشعور يخون هالتعبير ..
لين اخر الليل اقوم اقلب اوراقك ..
المشكله مالقيت لهالغلى تفسير "
....
منبطح بالسرير وكل دقيقه يتحرك مرا يحط المخدا تحت راسه ومرا يغطيه راسه ابها ومرا يرميها بالارض ويرجعها ع السرير
وليد : اااايه ياتولين بعد جبدي جبداه
اقتحمت خلوته ليلى بدون احم ولادستور وبصوت عالي عندي بنت تحت لاتجي عندي واذا تنام او تطلع مرا وحده يكون احسسسسن
وليد خذ المخده وشاتها من قلبببه عليها
ليلى: ااه ااه يالزفت
وليد:وبنبرة تهديد اسمعي انتي واسلوبك المخيس هذا ثاني مرا تفتحين الباب بدون ماتطقين اقوم اضربك اطراق على وجهك بعد مو تطقين وتدخلين تنظرين اعطيك جواب اذا قلت ادخلي تدخلين اذا قلت لا تضفين وجهك بدون ماتنطقين بحرف
انقهرت ليلى من كلامه
ليلى : ضف وجهك انت
وليد: روحي لصديقتك مابي اضربك الحين المشكله قلبي طيب ولا كان فشلتك جنبها ساعتها راح تسئلتك وبعدها بتعرف انك مو ذربه مع اخوك الجمييل
ليلى: مالت عليك انت وجمالك زاعجنا بجمالك انهيوك الكوري على غفله
وليد: طلعي بس طلعي انزلي لتوطاك الحين
ليلى وللحين مقهوره منه اصفقت ببيدينها الثانتين هاك مااااالت عليك حتى مالت
فار دمه من لسانها تحرك ناوي عليها الا حطت ارجولهااا ونحاااشت اركضت لين غرفتها افتكرت انه وراها دخلت سرريع وقفلت الباب حطت يدها على صدرها
ليلى : ااااه يمه بمووت من التعب
تولين: علامك تلهثين كانك كلب ملحوق
ليلى : كلب يعضك ويقطعك قطع يازفته
تولين: هههههههههههههه اااعصابك ياشيخهَ
ليلى : ابسامحك عشانك عندي ولا مانتي بكفوو حشيمه
تولين : كأنك غلطتي عليه وانا ساكته لك هاتي الليز لااصفقك
وضحكه خبيثه اطلقتها تولين انا عارفه حاطتها بذالك الدولاب واشرب بصبعها عليه
ليلى افتحت الولاب و ضمت الليز بقوووه كأنها ماتبي احد يشاركها في معشوقتها
تولين : كل هالسب وماتبين تعطيني والله لطلعها من عيونك
طبت عليها تولين تحاول تفكها من يدها لين ماعضتهااااا بكل وحشيه طاحت الليز وخذتها تولين بسرعه
تولين هاها ها ساعه جميله ولامركات العالم
ليلى : اااه اااي يالمتوووووووحشه جعلك الي مانب قايله شوووهتييني
تولين ولاهمها تاكل من البطاطس بشراها وكانها مو شايفه خير
ليلى: زقووووووووم خليلي شوي
تولين: تدعين عليه ماني مخليه لك
ليلى: اجل ليه تضربيني وتاكلين اكلي؟
خذت ليلى الليز وسكرتها افتحت شنطتها وحطتها وسكرت عليها
تولين: الحمد الله شبعت
ليلى: خيرررررررررررررر يالتبنه
تولين: الخير بوجهي تصدقين طفشانه مرااا
ليلى: المطلوب؟
تولين: خلينااا نروح بااسكن تراك وعدتيني
ليلى: اما عاااد صحيح وعدتك بس من يودينا الحين؟
تولين: خليني اتصل على احمد يوديني
اتصلت تولين على اخوها ولارفع الخط
ليلى: جربي ثانيه
تولين : لا ماله داعي انا متعوده بس اتصل يشيله اذا كان جنب التلفون اذا شاف اتصالي بيكلمني
ليلى : اها اها تيب لحظه اشوي اخوي ااجل
صعدت ليلى وهي خايفه بس ماحبت تخلي شي في خاطر صاحبتها اوصلت لباب وفي خاطرها بسم الله بسم الله يارب مايحرجني طقت الباب طرقات متواصله بهدوء
وليد: رجعي من مكان ماجيتي
طقت الباب مرا ثانيه
قام لها فتح الباب ومسك ايدها وعيونه حمرا اثر النوم وبنبرة حاده
وليد: انتي اشفيك ماتخلين الواحد يرتاح عندي دوام من الصبح
ليلى بتوتر وخوف شديد نطقت بسرعه تولين خاطرها تروح باسكن وبالمرا تحتاج احد يوصلها البيت واتصلت على اخوها بس مارد الله يخليك لاتحرجني معاها.
وليد حس انه احد صب ماي بارد عليه وكل النوم طار من عيونه من طاري اسمها
وليد: ها ااي خلاص يالله تجهزوا باخذ شاور سريع عشان اصحصح
عطاها المفتاح وقالها تشغل السياره وتركب هي وصاحبتها
فرحت ليلى من قلبها لانه مافشلها وبسرعه انزلت تبشر تولين البسوا عبايات الكتف ولفوا الطرحه على شعورهم وغطوا وجهم بالنقاب شغلوا السياره وجلسوا ثنتينهم جنب بعض بالكرسي الخلفي
ماعرفت ليلى تجلس عاقله كعادتها حاست بااغراض وليد طاحت على سديات اغاني كثيره قديمه وجديده حق راشد ووائل الجسار وشيرين وام كلثوم
ليلى : طالعي بس ويقول مايحب ام كلثوم يزعم رومانسسي
تولين : شاركتها الحووسه الله جمع واوفق
تولين :خذي ليلى شغلي هذا السيدي ماعليه اسم
ليلى: طووووويب خذت ليلى السيدي ودخلته واشتغل كان سيدي جديد قصيدة حق صلاح
وش صار / وش اللي غيرني .. ما عدت اعرفني طبيت في المطب
عيار / كانو يسموني .. وكلهم يعرفوني مالي انا والحب
مادار/ في بالي الخالي .. اتعلق بغالي واضيع انا فالدرب
وش صار / وش صار لهالقلب .. حب وعشق وانحب وانا ادري انه صعب
قالو / غير فهندامه .. والليل ما ينامه متعذب ومحروم
وآقول / آنا مهو أنا .. من بعد يا دانه صرت اسمع ام كلثوم
معذور / من زهرة الفلي .. متغيرن كلي والأمس ما هو اليوم
وش صار / وش صار لهالقلب .. حب وعشق وانحب وانا ادري انه صعب
ليلى مندمجة اخر اندماج
تولين : طلعيه ليلى سريع سريع جا اخوك
ليلى: عاااادي
تولين : الله يفشششلك يازفته طلعيه ولابزعل عليك
ليلى: اوووووف
وليد كان لابس ثوب تفصال وشماغ ابيض ماركة غوتشي وحاط كبك فيه كرستال ابيض وحاط عطره المفضل جيرلان اووم
ركب السياره
وليد: بصوته الجهوري السلام عليكم
تولين بهمس عليكم السلام
ليلى : عليكمممممم السلام الله اخوي شالريحة الزينه فديتك من يومك حلو وأنيق
تبسم وليد بينه وبين نفسه من كلامها بنت اللذينا ماينخاف عليها تعرف كيف تضبط امورها
وليد : تسلمين من ذوقك بس تعالي ركبي جنبي
ليلى: على امرك يحلو
حرك وليد السياره وكانت السياره تمشي بطيء لانه يدور سيدي ومايشوفه علق بينه وبين نفسه يمكن بالمسجله شغله وطلع نفس السيدي الي يبيه
حبيت / لا تسألوني ليش .. يمكن عقل او طيش والحاله هي حاله
وليد: بينه وبين نفسه ااه على الجررررررح
ليلى: وليد اخوي لو سمحت وابتسمت بخبث قصر على صوت المسجله ابي اقولك شي كان باامكانها تقول له الي تبيه لانه صوت المسجله ماكان عالي كثير بس كانت تبي تتاكد انه تولين تسمعها كويس
وليد انقهر منها لانها قطعت افكاره الي انولدت مع كلمات الاغنيه وقصر على الصوت
وليد: بقلة صبر ايوا قولي
ليلى : اذا ماعليك امر سكر السيدي لانه صاحبتي ماتسمع اغاني
وليد حس بالحرج الشديد شال السيدي وحط الراديو على قران بصوت مشاري العفاسي
تولين وصلت حدها من القهر وهي تتوعد وتسب في ليلى
اما ليلى فحاله خاصه اضحكات بخاطرها وحست انها ردت كرامتها وبعد ماناضرت وجه اخوها وعلامات الاحراج واضحه بتقاسيم وجها ايقنت انها اضربت عصفورين بحجر وانفجررررت ضحك وصوتها ملىء السياره وغااااصت تولين في غيضها وقهرها
وليد: خير وش الي يضحكك كذا؟؟
ليلى : لابس تذكرت نكته قريتها بالوتساب امس
وليد: اها طيب وصلنا انزلوا يالله
حبت ليلى تسدد لهم تسديده محترمه كاتأديب على حركاتهم معاها
ليلى : وليد وبصوت عالي لاتنزل معانا لانه تولين ماراح تاخذ راحتها كذا
اهنا توليييين خلاص طفح الكيل عندها تنتظر لحظة النزول
وليد فهم حركات اخته السخيفه لانه مو اول مرا يوديهم
وليد: لاتكثرين حكي وانزلي المرا الي راحت نزلت معكم ايش الي اختلف الحين ولاايش رايك ياتولين
تولين: بهمس وخجل شديد ايوا صح
حست تولين انه وليد رد شوي من ماي وجهه وابتسمت بفرح اما ليلى تفشلت حيل ومانت تبي تصرف الموضوع
ليلى : يالله تولين انزلي قبل لايسكر
دخلت تولين وليلى المحل كان فاضي الا من رجال وبنت اختارت تولين فانيلا مع شوكلاته وليلى الازرق الحامض بنكهة التوت البري
على دخول وليد للمحل دقت ليلى الحرمه بالغلط وطاح الكيس الي بيدها لف الرجال وطاحت عينه بعيون ليلى توسعت عيونها من الصدمه وشهقتتتتتتت
نهاية البارت


  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 31-07-2013, 06:26 PM
صورة السلطانة الجريحة الرمزية
السلطانة الجريحة السلطانة الجريحة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية جرح الماضي /للكاتبة جرح الماضي


قهوة النسيان مشكورة حياتي لاعدمك

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1