غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 21-07-2013, 06:31 PM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية أنا غريب الدار من عقب فراقك /بقلمي ,كامله


للكاتبة : مرهفة الاحساس

الروايه : انا غريب الدار من عقب فرقاك



بداية أحب أفولكم إن هذه الروايه تحتوي على أحداااث مشوووقه وبنفس الوقت مرررعبه تابعووونا وراح تكتشفون ذلك

<عند الغروب ومنظرالجو صافي ¤..سحرالطبيعه حدني ألزم الصمت..
أسكت° وأحاول طمس° ماكان خافي °..أخشى
دموعي°° تنسكب لوتكلمت ..الشمس ¤غابت وأصبح النور طافي .°.وغاب القمراللي له الروح "سلمت"
***

في بيت من بين البيوت هناك أمراءه من بين النساء في حياتها السابقه تجرعت الالام والظلم دعونا ندخل ذلك المنزل لنرى ماذا هناك ...وماحكايتهااا يااترى
.
.
.
.
.
.
.
الجزء الأول
:ههههههه خطأ الحل الأبره
:اسمعي هذا أجل عمه نور وأتحداك تحلينه
ماهوالشي الذي يصعدبسرعه أكثرمن هبوطه؟
نور بتفكير:أمممم القلب!

:خطأ شفتي ماتقدرين على حله أقول أستسلمي بس هههاي

نور:لحظه ياديمه لحظه على الأقل عطيني فرصه أفكر

:أعلمها دويم؟

ديمه وهي تتوسل لأمها:لأ يمه تكفين خليني أفوز عليها لو مره

نور بضحكه :خليها ياإيمان أحنا متحدين

أيمان وهي تضحك وتناظرالساعه :أوف الساعه عشره وأنتي يادويم مانمتي

ديمه:وخير ياطير ؟عادي

أيمان وهي عاقده حواجبها:عادي في عينك أنتي الحين ناسيه أنك أخرسنه في المتوسط
تبين تعيدين السنه أنتي وخشتك؟

ديمه:عمتي فهميها أني كبرت

إيمان بغضب أتجهت لها تبي تضربها لكن ديمه تخبت وراء عمتها وصدتها نور بضحكه:خلاص ياأم خالد خليها هاالمره وأوعدك ماتكررها

ديمه وهي تطالع عمتها بتعجب:هذا اللي قدرتي عليه عمتي؟

إيمان وهي تتراجع وراء وبغضب :شين وقوة عين
أحمدي ربك لولاها ضربتك

ديمه وهي تبوس عمتها وتضمها :الله لايحرمني منك ياأغلى الحبايب

أم خالد:راح أطلع أشوف خالد أخاف أنه زعج أبوه! ياالله تصبحون على خير

ديمه :لحظه يمه "وهي تقرب منها وتبوسها على جبينها:تصبحين على خير ياالغاليه

أم خالد وهي تبوسها على الخد :وأنتي من أهله "وتطالع نور:مدري من طالعه عليه عيااااره
تذكرني بشخص عزيز علينا
صح؟

نور بعيون دامعه وتحاول أنها تتماسك:أصلا أنا نسيت علشان أتذكر ؟
وهي
تصعد أم خالد:الله يرحمه وجلست ديمه بقرب عمتها :عمتي من هذا الشخص وشنو قصته؟

نور بحنيه:بعدين أقولك الحين وراك مدرسه

ديمه :عمتي أذا ماقلتي لي راح أفكرفيه وتتدهور دراستي وينقطع رزقي وأطيح بجبودكم و....

نور وهي تقاطعها :بس بس حشى ماصارت
....."وهي تأخذ نفس عميق.....
أجل أسمعي قصتي و...

ديمه وهي تقاطعها بحماس:لحظه عمتي شدخل قصتك بقصة هاالشخص؟

نور وهي تتذكروبدا لها كل شي كأنه شريط يمر من قدامها :هاالشخص كان له دور بحياتي كان يشبهك أو بالأصح أنتي تشبهينه كنت أعيش في قصر كبير له خدم وسواقين وكان عمري حينها ١٨ سنه كنت أعيش مع أبوي ومرته وكانت أمي عايشه ولا هي عايشه دخلها أبوي مستشفى المجانين من يوم كنا صغار أنا وأبوك عناد وقتها ماكنا نعرف السبب أبتعد عناد بسب مرة أبوي أقترحت عليه أنه يدخل مدرسه داخليه وأنفردت بي كانت بس تراقبني من ألعب مع عيال عمي إنتصاروفارس وغزوه كانت تضربني بعد مايروحون مرت السنين وكبرنا واللي كانت ماتعرفه أني حبيت ولدعمي فارس وهو يحبني وعشت مراهقتي وفي يوم كنت في غرفتي أكلم إنتصارعلى التلفون اللي هي تؤام روحي مانخبي على بعضنا شي :أوف ولييش؟
إنتصار:أزين باطه جبدي الود ودي أقطعها

ضحكت وفجاءه دخلت علي مثل الثور الهايج ومعاها صور رمتهن بوجهي طالعتها بعدين كملت مكالمتي :حبتبتي معليش نكمل بعدي...

قاطعتني وهي تصارخ وأخذت سلك التلفون ولفته حول رقبتي وهي تحاول تذبحني أيقنت حينها أني خلاص راح أموت وماأن رفعت أصبعي أبستشهد سمعنا صوت أبوي أسرعت وفكت السلك وربطته حول رقبتها ورمت نفسها وأخذت تتنفس بقوه
حينها طارعقلي ماكنت أعرف شاأسوي أتجهت للباب أبي أطلع لكن فجاءه أصدمت بأبوي :خير نورشفيك تركضين؟
"وأتجه نظراته لزوجته وأخذ يركض :خير حبي شفيك ومن اللي سوا فيك كذا؟
"التفت لي بغضب :
نـــــــــــــــــــــور؟
أنتي متى إتوبين متى تتعلمين الأدب معها أنتي ناسيه أنها حامل

حاولت أني أدافع عن نفسي بس كان مسكرأذونه من ناحيتي وفاتحها لها هي وبس
بعدها سمعت قرار قطع قلبي
لعدة قطع
كان أبوي يشرب الشاي ويقلب الجريده :أقول ياأم صالح وش رايك نطلع للبر ومنها نشوف ولد عمتي عميشان وأخته ومنها تتعرفين عليها

أم صالج بتفكير وباإبتسامه ماكره:وليش ماتخليها قرابه

أبوعناد وهو ينزل الجريده وبتعجب:كيف يعني؟

أم صالح وهي تقرب له وتضربه على خفيف:أهـــا سألتني كيف!!
اسمع !!
من فتره وأنا أحس بنتك ماهي طبيعيه وأنا مثل أمها أخاف عليها
وتعرف هاالقصص هاالمراهقات فشرايك نزوجها من عميشان ونفتك أقصد نستر عليها و...

أبوعناد وهو يفز بغضب :أنتي شقاعده تقولين هذي بنتي لايمكن أزوجها لأين كان

أم صالح بحنيه:الله يهداك بس أولا تحافظ على بنتك وتسترعليها لأني سمعت وشفت أنها على علاقه مع ولد أخوك الله يرحمه

أبوعناد وهوعاقد حواجبه:من؟فارس؟ مستحيل هذا رجال عاقل ماأصدق؟

أم صالح :مو ياما تحت السواهي دواهي وأذا أنت ماأنت مصدقني راح أجيب لك الصورمن بنت أختي مرام

أبوعناد بغضب:ومرام هاذي من وين لها هاالصور؟

أم صالح بتلعثم :هاه أم أي صح تعرف سوالف صديقات ويحبون التباهي بين بعضهم حتى مرام تغطي عليها وحتى شفت هاالصور بالصدفه هه!!

ماتحملت وقتها وطلعت بوجه وأنا أبكي واتوسل له بأن كل السالفه كذب لكنه صدمني بسؤاله حينها:أنتي تحبينه؟
طالعته بعدين نزلت رأسي للأرض تقدرين تقولين خوف خجل رهبه لحظة تفكير أو أني أرفض أني أعطيه إجابه لكن سرعان مافهمها غلط فرفسني ونزل العقال وأخذ يضربني وهو يصارخ ويسأل:طيب هو يحبك ولا لأ؟
سكت صار عندي عادي أني أنضرب بس كان في صوت في داخلي يبي يصارخ يعارض هاالظلم بعد ماأنتهى أخذ مفتاح السياره وطلع
طالعتني زوجته بكل جبروت:أحسن علشان تعرفين مره ثانيه تشكيني عند الناس

قمت وانا أترنح من الألم وصعدت غرفتي ملاذي الوحيد طالعت جسمي المبقع كله كدمات الوحيد اللي كان سليم وجهي لأني كنت أغطيه بذراعي
بعدها رميت نفسي على السرير وأخذت دموعي تنزل
فجاءه رن التلفون
رررن رررن
مديت إيدي ورفعت السماعه :ألو؟
:نور سامحيني بس والله غصب عني أنتي تعرفين غلاتك عندي
شكثرها بس ....

نور وهي موفاهمه شي:فـــــــــــــــــــــارس شقاعد تقول إنت؟

فارس بتعجب:أفهم منك أنك ماتدرين أن عمي جانا قبل شوي

نور:جاكم؟

فارس بحزن:وطلب مني أتزوجك بس أمي حلفت علي قدامه أني ماأتزوج ألا بنت عمتها مرااااام

نور:مرااام؟

فارس ومازال يكمل:بس عمي الله يهديه هزأني وشتم الوالده وتعقدت المسأله بين عمي وأمي وصرت بين نارين بين عهد حبي وبر أمي

نور وهي تبكي بصمت :وأنت راح تتركني؟

فارس بعيون دامعه:أفهميني الله يخليك ماأقدر على عصيان أمي

نور:يعني تبي تفهمني أنك ماتقدر تقنعها؟

فارس :أنسي يانور اللي بينا أعتبريه مرحلة طفوله لاأكثر

ماتحملت
سكرت السماعه بدون ماأقوله حتى مع السلامه كنت مشوشه أخذت مفكرتي وقعدت أكتب وأفرغ ضيقتي فيه وعجزت دموعي توقف وفتحت الصفحه وكتبت في أول السطر

أشياء كثيره ماتخليني أنساك!!
أعيشها وأطرد بقايا سرابك..
لك ذكريات باقيه لو "فقدناك"
صوتك وضحكاتك وكلمة هلابك..
حتى الزمان اللي شهد يوم لقياك ..الحين يبكي من سبايب غيابك..!!


فجاءه سمعت صوت أبوي :نـــــــــــــــــــــور
نـــــــــــــــــــــور

تركت الدفتروأنا أحاول أسكره :جـــــــــــــــــــــايه جـــــــــــــــــــــايه

ركضت لعنده وأنا أرتجف خوف :نعم يبه

أبوعناد:أسمعي من الحين تجهزي لأن ملكتك الأسبوع الجاي
"ودخل وتركني حتى من دون مايقول لي من هو زوج المستقبل وحتى من دون يشاورني هل أنا أبيه أولأ"

.


.


.

.
في بيت أبوفارس
إنتصاربعصبيه:وليييش؟أنت عارف أنها تحبك لدرجة الجنون
ليش تسوي كذا

فارس بقلبه "دنيا غريبه
والبشرمثلها أغراب ..
لوهي صفت لك
ماصفوا لك بشرها..
تعطيك من لذتها
كل ماطاب..
تغريك
ثم تغرقك في
بحرهـــــــــــــــــــــا..!!"

إنتصاروهي تأشرله:ياهـــــــــــــــــــــوووه وين رحت

فارس باإنتباه:معـــــاك !!

قطع عليهم رنين التلفون
إنتصار وهي ترفع السماعه وبفرح:هـــــــــــــــــــــلا والله بالدلوعه

نور وهي تبكي :هلا إنتصار أنا إنتهيت أنا باأموت

إنتصار وهي تطالع فارس:وشفيك نور؟

حينها فز قلب فارس ووده يعرف السالفه بس تذكر كلام عمه وعده لأمه وقام بحزن وهو يحاول يلملم أشلاءه وطلع
وهويحس أن قلبه فارق جسمه

نوروهي تحاول توقف دموعها:أبوي ياإنتصار زوجني من غير مايشاورني من غيرمايقول لي من هو على الأقل

إنتصاروهي تشوف حالة أخوها وبنت عمها:أهدي إنتي وحاولي من جديد
نور:مافي أمل قالي الأسبوع الجاي ملكتك تصدقين تصدقين ملكتي الأسبوع الجاي وعلى عريس مجهول الهويه "ثم أجهشت بالبكاء وهي تكمل:ماعبرني حتى وأنتي الوحيده اللي عارفه أني أحب فارس لكن أخوك خانني وتركني يسمي الحب اللي بينا حب طفوله لا أكثر أنا أكـــــرهه أكرهه

إنتصاربحزن:لاتقولين كذا هو تراه يحبك بس عمي الله يهداه هو السبب هو اللي قاله لو تموت ماراح أزوجك بنتي من دون حتى سبب

نور وهي تمسح دموعها وبتعجب:لحظه لحظه أبوي قال كذا؟

إنتصاربتعجب:أيه حتى قاله قدامنا كلنا ليش عمي ماقالك؟

نور وهي مومستوعبه:أقول إنتصار فارس عندك؟

إنتصاربحزن:لأ طلع من شوي من لمى درى أنك أنتي اللي على التلفون وحالته تقطع القلب

نورباإستعجال:اجل مع السلامه
"وتسكر"

إنتصاروهي تسمع طووط طوط:لحظ......."وهي تطالع السماعه شفيها هاذي أنهبلت"


.


.

.

.
المغرب في بيت أبوعناد
نور:أوف أكلمه ولا لأ بس من العصروأنا أدق ومايرد ياربي صرت مثل الخبله أكلم نقسي
أحسن لي أرد أتصل مره ثانيه
"وهي ترفع السماعه وتتصل:طـــــــــــــــــــــووط
طـــــــــــــــــــــووط
طـــــــــــــــــــــووط
طـــــــــــــــــــــووط
طوط طوط طوط
سكرت السماعه :ماتبي ترد علي ودي أعرف شسويت علشان تتجاهلني بهاالطريقه

"حينهاخطرت على بالي فكره وصممت أني أنفذها ونزلت"

.


.

.

.

.
في الصاله
أم صالح وهي تكلم على الجوال :والله أنك داهيه

؟:أفى عليك ياخالتي ترى حنا برسم الخدمه أي شي تبينه تراني موجوده لايردك ألا لسانك

أم صالح باإبتسامه:تسلمين يامرام بس ودي أعرف كيف دمجتي الصور كأنها حقيقه حتى أبوعناد مالاحظ أنها مزيفه ههههههه

مرام بمكر:أبد رحت لبيت فارس وأخذت الصوره من درج إنتصاروهي ماتدري وصورة نور أنتي اللي عطيتينياها وشوية حركات في الكمبيوتر وصار اللي صار ههههه


"نزلت نور وهي تركض:خالتي خالتي ممكن شوي جوالك؟!

أم صالح بتلعثم : أكلمك بعدين مع السلامه "وتعطيها وتصعد

نور باإندهاش :غريبه عطتنياه حتى من غير ماتسألني مو من عادتها "وهي تطق على جبهتها وتكمل :اوف ماعلي منها الحمدلله أنها عدت على خير خليني أتصل بس
"وهي تتصل:
طـــــــــــوط
طـــــــــــوط
طـــــــــــ "رفع السماعه وكان صوته تعبان:نعم؟

نور وهي تبكي بصمت:!!!!!؟

:لاحول ولاقوه أخلص تراي ماني فاضي

نور:لهدرجه مشغول ياحضرة الضابط فارس؟!

فارس بقلبه "هلا والله وغلا": نـــــــــــور؟

نور:أيه نور ،نور اللي تركتها علشان كلام تافه قاله أبوي ،نور اللي حبتك بجنون ،نور اللي وقفت بوجه أبوها علش....

قاطعها وهو يحاول ينهي المكالمه:أرجوك نور أفهميها أنا ماأحبك أنا أعتبرك مثل أختي ...

قاطعته بعصبيه:لا تحاول تبررلي ضعفك أنا عرفت كل شي انتصار قالتلي عن اللي صار
أنت تحاول تخفي حبك علشان ...

فارس:أهدي يانور وأفهمي
أنا ماأحـــــــــــبك أنا أحب مرام أرتحتي وزواجي قريب إنشاءالله

أنصعقت نور وشهقت ورمت الجوال على الكرسي وصعدت
تبكي

فارس :نور نور نور ألو نور
"سكر السماعه وهو يتأفف"

أم صالح كانت واقفه وسمعت كل شي وأبتسمت بمكر وهي تخطط وتدبر لنور مكيده

.

.
.

.

.
دخلت نور وهي تسكر الباب وتبكي بصوت عالي بعدين طالعت دفترها وفتحته وجلست تكتب:


عفيه على قلبك وعفيه عليك أنت..
تبي الصراحه زين سويت فيني..
مشكلتي إني على حبك أدمنت..
وبكل بساطه قلتها ماتبيني .. عفيه على قلبك وشكرا ولاهنت..
تبي الحقيقه
بيدي أعميت عيني.!

بعدها بدأ أذان العشاء يتعالى
الله أكبر
الـــــــــــــله أكــــــبر
"حينها رددت مع الأذان حتى أنتهى وبعدها رفعت يداي أدعي ربي بالرحمه والغفران وبهداية أبوي وباأنه يكتب لي الخيرفي حياتي وأن يمدني بالقوه لنسيان فارس الذي نساني وبدأ بتأسيس حياه جديده"


بعدها قمت وتوضيت وفرشت سجادتي ملاذي الوحيده وبديت بالصلاه وأثناء صلاتي دخل أبوي بصراخ وشتايم ولماشافني أصلي جلس على الكرسي وهو ينتظرويتحرقص
:أسرعي خلصي علينا ماصارت صلاه تهجد ذي أففف وألا شفتيني وتبين تبيني لي أنك تخافين الله وتحافظين على أوامره

جاوبته بعد ماأنتهيت من صلاتي بهدوء مصطنع مع أني كنت أرتجف خوف:سم يبه؟

جاني ثايروغرس أظافره في ذراعي وهويقومني من السجاده وبصوت عالي:بكره زواجك عقاب للي سويتيه المغرب جهزي أغراضج فاهمه

"وطلع تركني لصدمتي للنيران اللي تشتعل داخلي كنت أبي أعرف ليش يكرهني لهدرجه كنت أبي على الأقل يزوجني مثل أي أب يزوج بنته وهو فرحان لكن في ثواني حطم جميع أحلامي مثل الزجاج أذا تحطم وأصبج صعب يتكون من جديد""بعدها رميت نفسي على السريرودفنت وجهي في الوساده وأنا أبكي بمراره
حينها كانت تخطرعلى بالي أفكار وساوس شيطانيه
وسرعان مانفضت راسي وعدلت جلستي ومديت يدي على مصحفي وفتحت على سوره وجلست أقراء وأقراء وأنا أبكي بصمت وغفت عيني فجاءه
.

.
.
.

.

.

.
.
.
فجاءه صحيت وأنا في مكان مظلم حسيت أني كأني مقيده بشي يشابه القماش
حاولت أحرر نفسي وبالفعل فككت نفسي لكن بصعوبه كبيره فجلست أتحسس الذي أمامي فإذا هو كأنه حجر جلست أنبش فيه حتى أخرج
وبعد مده طويله خرجت فأذ أنا في مكان صحراء قاحله ليس فيها سوى الأحجار خرجت من ذلك المكان الموحش وأنا ألفلف جسدي العاري وأمشي وأمشي حتى وصلت الى الطريق العام بعد معاناه طويله
وأخذت أشر للسيارات وأنا في قمة الحرج والقهر من شكلي العاري وأني من غير غطاء
راس لكن كان همي أرجع للبيت أبي أعرف ليش أنا هنا طفشت وأنا أشرولا حد يوقف
وفجاءه على بداية جلوسي
.


.

.

.

.
.

.
.


.




.

.

.
؟وهو يمد يده المليئه بالشعر:أوصلك؟

طالعته بعدم أهتمام وماأن وقع عيني بعينه حتى
صـــــــــــــرخت
أععـــــــــــــعـــــــــــــعـــــــــــــع

؟وهو يسد فمي بقوه:أص أص خلاص بس تكفين أزعجتي رئيس قريتنا أنا بس حبيت أساعدك لأن اللي تأشرين لهم مايشوفونك أنتي بالنسبه
لهم
رووووحـــــــــــــ

وقتها حسيت نفسي بدوووامه تمسكت فيه قبل لاأطيح وأنا أطالع من حولي السيارات السريعه والصحراء والقبور وبعدها رفعت عيوني أطالعه أبي أميزه حسيت الكل يدور معي ألا هو كان ثابت كان وجهه ظلام وجسمه مليان شعر
قادني معه مثل الذبيحه اللي تنقاد للمسلخ وصلت لأرض ميته تفوح منها رائحه نتنه
أفلت يدي وقفت أطالعه وهو يحفر يحفر يحفر أخذت أتلفت في هاالظلام فجاءه سحب يدي وهو يقول بصوته المرعب ياالله أنزلي "
حسيت أن مو هو اللي كان معي وألا شلون تغيرصوته بهاالسرعه حاولت أفك يدي منه لكن كان موثقني بقوه صرخت بضعف وبألم:أرجوك أتركني"
سحبني بالقوه وهويقول:لاتخافين ماراح أذيك"
نزلت معه برغم أحساسي بالرعب والخوف
وبدقيقه وصلنا لشبه قريه كانت أنوارها قويه لدرجه أثرت على عيوني وأخذت أغمض وأفتح
يمكن هالتأثير سببه الظلام اللي كنت فيه وبعدها حوالي خمس دقائق من المشي
توضحت لي الصوره طالعت يميني شفت شي ماتصدقه العيون ولاعمره سمعته الأذون يمكن بالنسبه لي !!
شفت ناس
تمشي
أشكال غريبه!
واحد كان شكله هيكل عظم نمرمخلوط في هيكل تمساح والثاني كان شكله قماش أبيض داخله ظلام وعلى الفور ألتفت وأنا مخترعه وأقول:شنو هذ.......
ولماطالعته جمدت عروقي حسيت أن اللساني أنشل حركته
طلع شكله جسم نعجه وكان راسه ظلام أما شعره فكان شعر حرير وطويـــــــــل

تراجعت ورا لكن هو مسكني فلت منه بالقوه وقعدت أركض أركض أركض وهو يلحقني أنا أركض وهو يلحقني وأثناء ركضي دورت على المخرج اللي نزلنا منه بس مالقيته تسارعت دقات قلبي مع ضربات أنفاسي
كنت مرعوبه حيل دعيت ربي يفرجها علي
توقفت برهه ألتقط أنفاسي
وعلى فور توقفي أمسكوني أربعه وحاوطوني وكانو يسحبوني وهم يبكون وكانت أشكالهم مرعبه ماعرفت شاأسوي وأستغربت ليش يبكون بس حاولت أفلت نفسي لكن مافي فايده وأثناء ماهم يسحبوني وأنا أصرخ
جاهم هو
مسك كل واحد منهم في يد وجلس يدغدغهم وهم يضحكون طالعته وأنا أقول في نفسي :الحين ينقالي جاي ينقذني وهو يلعب معهم عن جد شي مخزي

وفورا أول مافلتهم أخذوا يركضون وروسهم مدفونه تحت الأرض وأصوات الضحك كانت عاليـــــــــه مره

قرب مني وهو يقول لي بحنان بس بصوته الأعتيادي المرعب:تعالي معاي
سألته:طيب ممكن أعرف أنتم من؟ وشنو المشهد هالسخيف هذا؟ أنتم جايين هنا علشان تمثلون؟ وشنو هاالملابس؟

وهو متقطع بكاء وعجز يجاوبني :أ.... ل...

قربت منه وأنا أحاول أني أخليه يسكت وأنا من داخلي متعجبه ليش يبكي:أنا أسفه وأعتذر أذا غلطت عليك بس أرجوك لاتبكي

زاد في البكاء وهو يجلس
هو يبكي وأنا أطالعه بصمت ماعرفت شأسوي
بعد مده من البكاء المرير
جاوبني وهو ويبكي بشويش:
نحن من أهل الجن والبكي عندنا مثل الضحك عندكم ياالبشر وكذلك العكس واللي شفتيه تو مثل الضرب عندكم وأنا ماسويت كذا ألا أبيهم يتأدبون مع ضيوفي وأنتي ضيفتي مهما كان ومهما سويتي مستحيل نضرك بشئ

كان مسترسل بالكلام ومن ناحيه ثانيه تجمدت عروقي تصلب جسمي حسيت أن العرق يمشي معاي مثل المويه
وأنا أمسحه قلت بضعف :ممكن توديني لأهلي؟

سحبني :ممكنيين بس بالأول راح أعرفك على رئيس القريه وأهلها وتأكلين وتلبسين لك لبس بدل هالأقماش اللي بارز أغلبية جسمك

مشيت معه بدون ماأنطق ولاكلمه أبي أخلص وأرجع أبي أعرف ليش أنا هينا ومين اللي حطني هينا




انتظروا الجزء الثاني .... قريبا .......


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 21-07-2013, 09:42 PM
صورة بنت ابوها ولاتجادلوها الرمزية
بنت ابوها ولاتجادلوها بنت ابوها ولاتجادلوها غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


حلوة روعة كملي ............

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 22-07-2013, 12:52 PM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك



الجزء الثاني
ربما نور لاتعلم مالذي يحدث من ورا ظهرها لكن سوف أسرد لكم الحكايه معها
أذا دعونا نرى ماذا حدث لها بعد ذلك

.

.



.

خانت الأيام شخص مايخون.. ولاهقيت انه كذا طبع الزمن..كيف أصبروأعيش مغبون..كيف أدفأ طالما الحظ أندفن..بس ليه أشكي وأحسب للظنون..
وراس مالي تالي الدنيا كفن ذي بدايه والنهايه وش تكون.!!
هو يزول الهم عني..!!
(ماأظــــــــن)

وصلنا لبيت مهجور أبوابه ونوافذه مخلوعه والقذاره منتشره في كل مكان ونفس الرائحه النتنه تفوح منه والظلام كان سائد فيه وفيه نور خافت بعض الشي يطل من السقف المكسور قليلا
وأثناء أندهاشي ورعبي من المكان
؟نزل واحد من على الدرج جسمه هزيل حييل ووجه كان مو واضح ولابس من أسفل قماش أبيض لافه لف وعاري الصدر وتغطيه شعره الأبيض الحرير الذي يتطاير مع الرياح الذي دبت في المكان ماإن أتى

ألتفت مرعوبه أنظر ألى الذي بجانبي فأذا هو قد أختلف تماما أصبح مثل مثل لاأستطيع أن أشبه فقد كان جميل جدا جدا جدا كان وجه مثل فلقة القمر والشعر حريري أسود اللون والعينان اللتان ينظران فيهما الى ذالك الشايب كانتا زرقاوتان والانف كأنه حدة سيف والشفايف حمراء اللون وتتلامع مع ذلك الضوء الخافت وجسمه كان جميل جدا كان بارز العضلات والصدر وطويل القامه وأيضا طويل الشنبان الذان ينبعان الرجوله لكل رجل برغم أختلافه هو فقد كان جميل جدا
لاأعلم ماالذي حدث لي
أنجذبت له هو فقط أريده هو لكن في اللحظه الأخيره أستعذة بالله من الشيطان وطردت تلك الأفكار والوساوس الشيطانيه ماالذي أفعله هذا جن وأنا أنس لا لا لامستحــــــــــــيل

الشايب وهو يطيـــــــــــــر ويوصل عندنا بصوت أشد رعب منه:من هاذي؟

هو وبإبتسامه لي اللي ذوبتني وذبحتني في صميم القلب و أصلا أنا من غيرها ذايبه :هذي وحده من البشر لقيتها تبكي عند منطقة عدونا فخفت عليها وأحضرتها علشان تتعرف عليك
وبعدها نسوي الواجب معها وفي الواقع هي تبيني أوصلها لأهلها اللي رموها ولادروا عنها
صح؟

أما أنا فماأنتبهت له لأني كنت أقارنه بحبيبي السابق فارس صح أنه أسمرومملوح بس مايطلع شي قدام هذا آآآه ياقلبي:!!!!

هزني بخفه :وين رحتي؟

طالعت بأنتباه أدور على الشايب وين راح هذا وين أختفى وألتفت له:هـــــــــــاه؟

ضحك ضحكه عجيبه كأنها تناغم وبعدها قال:تعالي بس
"لحقته وأنا مهووسه بجماله وأدخلني في غرفه كبـــــــــــيره والأنوار تتلألأ من أعلاها وريحة العطورات تفوح منها وسرير كبيير وبجانبه تسريحه عالية المرآه تملأها جميع الأغراض من مكياج وعطورات وأمشطه ومجوهرات تتلامع وشباصات وأطواق وبالجانب الأخر دولاب طويـــــــــــل وعريـــــــــــض
فتح الباب الأول فأذ هو ملئ بالبناطيل وفتح الثاني تنورات والثالث ...والرابع..... والخامس ...والأخير....

بعدها صفق بيديه الرائعتان برغم وجود الشعر ألا أنها جذبتني رجولته بهما

أتن خمسة فتيات جميـــــــــــلات بل فاتنات وهن يرتدن تنورات قصيره ليظهرن جمال ساقيهن في الحقيقه أشتدت غضبا لاأعلم ماسببه لكن كان كل همي وتركيزي عليه ماأبيه يشوفهن
"فإذ هو يبتسم لهن وهو يقول:أريد منكن أن تبذلن أقصى مجهود لها أريدها قمر الليله أريد القريه بكاملها أن تنبهر

الفتيات بصوت واحد:كل ماتأمره سيدي

ألتفت لي وبإبتسامته المذوبه:روحي معهن وأنا أنتظرك برى

مسكت يده وأنا أقوله:تبي تتركني

مسح على رأسي بحنيه:لاتخافين ماراح أتركك وأنا عند كلمتي"وأختفى بلمح البصر أرتعبت وقعدت ألتفت يمين ويسار أدوره بس ماله أثر
أضطريت أني أروح معهن ودخلوني الغرفه اللجانبيه المظلمه خفت وبعدها حسيت بأيديهن ينزعن ملابسي ويلبسني ملابس ويمسكون شعري ويسرحنه ويثبتون وجهي ويدهننه ويحطون شي عليه
وبارغم تعجبي من أشتغالهن في الظلام ألا أني كنت مرعوبه حدي وبعد ساعه تقريبا مسكوني وطلعوني من ناحيه ثانيه


.
.


.

.
طلعت فأذا حوش كبـــــــــــــير وواسع ومليان زرع وشجر وكراسي وطاولات وفي الأعلى يتلألئ النور
طلع قدامي بلمح البصر مثل ماأختفى وهو يبتسم:تدرين إنك أرووووع ماخلق ربي

ضحكت بعدم تصديق له :أكيد تجاملني يا.
جاوبني بإبتسامه :نايف أسمي نايف بالعكس أنتي جميله جدا يا
جاوبته :أسمي نور وأشكرك على هاالأطراء في الحقيقه عمري ماسمعت كلمه حلوه من يوم كنت صغيره

أقترب مني لدرجة أنفاسه تضاربت مع أنفاسي :من اليوم ورايح راح تسمعينها بس أنتي ....

قاطع حوارنا الشايب وهو يحط العصى بيننا :نايــــــف أنت شتسوي معها واقف أنت ناسي أنك جني وهي أنسيه

أبتعد ولف وجهه بحزن:أعذريني يانور تماديت معك بس غصب عني الظاهر لازم أبتعد عنك لحد م.....

قاطعته وأنا ألفه وأحظنه حييل :تكفى لاتخليني الغلط مو منك مني أنا
خلك معي!!
وهو يحط يده من وراء ظهري حتى حسيت أني أنصهر في أحضانه:لاتخافين أنا جنبك بس لحد ماتخلص الحفله وبعدها راح أوصلك لأهلك"أختفى من بين أحضاني بلمح البصر
حزنت كثيرا عليه أكتشفت أني أحبـــــــــــــه
أيه أحبه لحنانه ولجماله ولدموعه ولحزنه
أحبه وماأقدر أسوي شي

رحت مع الشايب وقدمني لأهل القريه الكل كان يشهد بجمالي بس ماكنت مهتمه كنت سرحانه أبيه هو ويـــــــــــــنه؟

.


.


.
أنتهـــــــــــــت الحفله على خير
وقعدت أنتظره أنتظر وأنتظر بس تأخر أرتعبت وزادت نبضات قلبي أبي أعرف ليش تأخر ياربي أخاف صار له شي كنت أدعي ربي وأدعي فجاءه طـــــــــــــلع قدامي بلمح البصر وكان يحاول يخفي عيونه :أنتي جاهزه؟

حضنته بقوه "ماأدري وش صار لي حسيت أني ممكن أخسره بأي لحظه":أنت بخير؟

جاوبني وهو يحاول يفلت مني :أنا بخير بس أرجوووك لاعاد تقربين مني!

أبتعدت وأنا عاقده حواجبي :أنت شفيك وليش ماتطالعني وأنت تتكلم معي ؟
عيونك فيها شي ؟
"ثبت وجه بين يدي وبحنيه سألته:أنت تبـــــــــــــكي؟

نزل يدي بعصبيه:لأ أنا لأبكي ولا شي بس عيوني شويه تعبانه
ممكن نمشي؟

طالعته بحزن ومشيت وراه حسيت وقتها أني كأني أنتزع قلبي وأدوسه




.



.



.
وصلنا لحفره عميقه كانت عليها خمس حراس من نفس أهل قريته حسيت أني أعرفهم لأني شفتهم قبل كذا في الحفله فسلمت عليهم فجاءه الكل بكاء وقتها عرفت أنهم يضحكون علي بس ليش ماأعرف
ألتفت لنايف اللي طالعهم بشراره فسكتوا على طووول

نزل للحفره ومد يده وقال لي بصوته الأعتيادي المرعب:ياالله أنزلي!!

نزلت معه وبلمح البصر وصلنا للبيت
سمعت صراخ وهواش ولقيت عناد ماسك رقبة أم صالح والشراره بعيونه :أذا صار شي لنور وبنت عمي إنتصار شي والله لأمحيك من هاالأرض

أم صالح وهي تحاول تفك يدينه:أفهم مليون مره قلتلك أنا مالي خص وأختك وصديقتها ماتـــــــــــــوا!! أفهم

عناد وبنفس نبرة العصبيه:هي كلمه وحده أذا لقيت كلامك صحيح لأخليك تلحقينها
"وأخذ شماغه وطلع"


وقتها حسيت بدوار وطحت وأغمى علي


.


.

فتحت عيوني فاأذ أنا في القريه أرتعبت عدلت جلستي وأنا أمسك يدين نايف وبترجي:أرجوك نايف ودني للقبور!

أرتعب نايف وهو يفلت يدينه:وأنتي وشلك هناك؟

جاوبته والدموع أخذت مسراها على خدي:أذا وديتني هناك أعلمك أنت بس ودني

جلس نايف وهو يقبل يديني :ماأقدر يانور ماأقدر أعذريني!!
"وقام ولف وجه:أذا السبب مقنع أحاول!!

قمت معصبه:خلاص كيفك لاتروح أنا أبروح وأعفيك عن هاالمهمه!!

مسكني ولف وجهي وهو يطالعني بعيون ذبلانه وكأنه يترجاني:أفهميني!!

سألته :ليـــــــــــــش؟


قطع حوارنا الشايب وهو يحط رجل على رجل والشرار تتطاير من عيونه:لاتسألين عن شي مايخصك!!

ألتفت لنايف اللي منزل رأسه بحزن ثم رجعت ألتفت للشايب:أنا ياعمي ...

أشرالشايب بيديه بعصبيه وهو يقول:لو سمحتي لاتقوليـــــــــن عمي أنا مو عم أحد تقدرين تقولين لي فهد أو رئيس القريه مثل ماينادوني

هزيت رأسي وأنا أكمل:أسمعني يارئيس القريه أنا ماأبي منكم شي أنا أبيه يخرجني من هينا ضروري في شي لازم أعرفه وحتى ماراح أضغط عليه يرافقني

الشايب :وأنا أقول....
يقاطعه نايف:أنا موافق وراح أصير مثل ظلك....

يقاطعه الشايب بعصبيه:أنت ناسي أنها منطقة عدونا وأنهم ينتهزون فرصة ذهبيه مثل هذي ويبونك حي أو ميت

نايف :أنا خلاص قررت وأتكل على الله يارئيسنا مايصيبك لم يكن يخطئك

الشايب :بس...

مسك يدي وطلعنا وبلمح البصر وصلنا للقبور
طالعت يمين ويسار أدور
وفجاءه سمعت صوت بكاء
مشيت على الصوت لقيتها
هـــــــــــــي
ركضت لمها
وحضنتها لكنها ماحست فيني
هزيتها:أنتصـــــــــــــار
هذي أنا نور!!

أنتصار وهي تمسح دموعها:حسبي الله عليك ياأم صالح فرقتي بيني وبين نور الله يرحمها

مسكت يدها بس حسيت أن يدي هواء بالنسبه لها :بس أنا حيه....

قاطعني نايف برعب وهو يشيلني ويوصلني لشجره وأنا أصارخ: لحظه لحظه أبيها تعرف أني حيـــــــــــــه

سكرفمي بيده وهو يأشرلي بأن أسكت طالعنا فأذ خمسه أشكالهم مرعبه حييل ويلتفوون مثل الأعصار واحد منهم تكلم وكان شكله طين مايع يتشكل على الهيئه اللي يبيها فتشكل على هيئة جبل صغير وكان بين من كلامه أنه رئيسهم :ويـــــــــنه؟؟
الأربعه لم يغيروا من أشكالهم وبصوت واحد:شاهدناه هينا مع ثنتين من الأنس وحده أختفت معاه وكان بين أنها روح خارجه من قبر اما الثانيه فهي مازالت تجلس أمام قبر الفتاة

الرئيس بضحك مرعب:هههههه
هــــــــــــههههه هههـــــــــهه
قلتوا مع إنس هههــــــــــهه
الظاهر تحول إنس لأنه عاطفي مره هههــــــــهه

الكل:هههــــــــــــهههـــــــــــهه

الرئيس بحزم صارم :شكلهم مازالو هنا دورو عليهم وأجلبوهم أحياء
فاهـــــــــــــمين؟

الكل بإنتشار:أمرك يارئيس!!

في هاالأثناء حملني نايف وطار فيني وأنا أطالع إنتصار والأربعه حولها حاولت أفلت نفسي أبي أنقذها لكن فشلت حاولت أفهمه لكن ماكان يسمعني حسيته معصب بقوه كان كل تركيزه عليهم مايبيهم يحسون فيه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 22-07-2013, 12:56 PM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


الجزء الثالــــــــــث ....
يالحزن ليتك مثل دمعي وتنزل لارقيـــــــــــــت..
بس أعرفك لومسحت الدمع
تبقى ماأنمسحت..
كان حلمي
في وجود إنسان
يبكي لابكيت.. وصار حلمـــــــــــــي في
وجود إنسان
يفرح لافرحت!!

سحبت أذنه وأنا أصرخ :نايــــــــــــــــــــــــــف؟؟
نايـــــــــــــف؟؟
أرتعب وسكر فمي:أص أص الحين يسمعونا "وفورا قبضوا علينا "طالعني بسخريه:هه ألا أكيد سمعووناااا
جاوبته وأنا مرتعبه وأحاول الأفلات منهم:أنا أسفه بس كان لازم أنقذ رفيقة عمري وبنت عمي منهم
وبلمح البصر وصلنا لمكان قاحل شبه مظلم محيط بينا الماء من كل الجهات وأشجار ميته لاأوراق لها وترابها يابس ربطونا مع بعض في شجره كبيـــــــــــــره وأنتصار تصارخ:من أنتم؟ وش تبون مني؟
طلع الرئيس على هيئة شايب ملامحه بشعه بلمح البصر:أحنا مانبي منك شي أنتي بالذات أحنا نبي نايف واللي معه الحلوه
أنتصار وهي تلتفت يمين ويسار وبعصبيه:أنت هيه من هو نايف؟ أنا ماأشوف أحد ؟من تطالع أنت؟
نايف وهو يصر على أسنانه:لاتقعد تتقيوى على الحريم
أطلق سراح هالأنسيات وأنا راح أستسلم لك
ألتفت له برعب:لــــــاــــــ أنا أبقعد جنبك ماراح أتركك
نايف بعصبيه:أنتي مالك شغل تروحين لقريتنا وتقولين لهم أني رحت لهناك بملئ أرادتي علشان نوقف هالحرب
سألته بضعف :بس....
قاطعني بنفس النبره:لا بس ولا شي
الرئيس :هههههههه ههههه
تتهاوشون من اللي يقعد ومن اللي يروح ههه أجل تشاورو
عندكم مهله يوم كامل
ههههههــــــــهههههههه
تقاطعه إنتصاربتعجب :نفسي أعرف من قاعد تتكلم معه
الرئيس بعصبيه :أففف! راح أخليك تشوفينهم "وهو يقرب لنا وينثر علينا شي مايشابه محلول يلمع بملح البصر
أنتصار وهي تفتح عيونه بدهشه:نــــــــــــــــــــــــــور؟"وبأبتسامه:أنت ي حيه أنتي حيه "وبضحكه والدموع بعيونها:صرتي حلوه يانور حلووووه
"وهي تطالع نايف وتسأل:ألا المزيون اللي جنبك منهو؟؟
طالعتها بحب والدموع تسيل على خدي :أشتقتلك
أنتصار وهي تلتفت للرئيس وبعصبيه:عمى بعينك أنت فكني خلني أعانقها البنت مشتاقتلي ماتفـــــــــــــهم؟؟
الرئيس مبقق عيونه وعلى رأسه علامة أستفهام كبـــــــــــــيره
ضحكت منها : ههههه إنتي للحينك مرجوجه
نايف بإبتسامه وهو يطالعني:أول مره أشوفك تضحكين تصدقين أنك تحلوين لما تضحكين
نزلت رأسي بخجل وأحراج
أنتصار وهي تغمز لها :أحلى أحلى والله وكبرتي وصار لك معجبيين
الرئيس :أذا غيرانه ترى أحنا هينا برسم الخدمه
كحت إنتصار باإحراج:وععع أنت أخر واحد أفكر فيــــــــــــه
الرئيس بعصبيه:أقول لايكثر هرجك
"وإختفى بلمح البصر التفتت إنتصار لنا وهي تضحك:هههههه
شكله زعل هههه
نايف وهويحاول يفلت نفسه:المهم لازم نلقى طريقه نطلع من هينا
إنتصار :هييه إنت!
ماتخاف يسمعونك؟
نايف:لا
لأني أعرفهم وقت مايجوون
إنتصار:صج غبيه نسيت أنك جني
مثلهم
سألته:طيب وشنو هاالطريقه؟

الكل قعد يـــــــــــفكر!!
قفزت بصراخ:لقـــــــــــيتها
لقيـــــــــــتها
أنتصار ونايف يطالعون ببعض وبإندهاش ثم طالعوني:اللي هي؟
نور بتغميزات لأنتصار:أنتي الوحيده اللي تقدرين على هاالشئ!!

إنتصار وهي عاقده حواجبها:وشو؟ مافهمت؟
نور بتردد:تقلدين صوت الذئـــــــــــب
إنتصار ونايف بصوت واحد:نععـــــــــــععـــــــــــم؟
نور:أفهموني !!
إنتصار أنتي تقلدين صح
إنتي ناسيه الحفله اللي قعدتي تقلدين فيها والكل شهدوا فيك!!
وبعدين أول ماتطلقين الصوت راح يطلعون....
يقاطعني نايف برعب :مستـــــــــــحيل!!
أنا أخاف
نور:بس هذا صوت
نايف:ولو أخاف
نور:والحل؟؟
نايف بتفكير :لحظه


نايف :أنا أقدر أختفي بس أخاف عليكم ماأقدر أتركم وهم عارفين هاالشي وأخاف يخفيكم ويصير مصيركم مجهول
ألا في حاله وحده

أنتصار ونور بحماس:واللي هي؟
نايف:تموتــــــــــــون!!
إنتصار :نععععــــــــــــم؟
نوروهي عاقده حواجبها:أنت شقاعد تقول؟
نايف:أنتي وياه فاهماتني غلط
أنا أقصد أدعاء موت يعن....
تقاطعه إنتصار وهي تأخذ نفس عميق:آه عرفت عرفت قصدك نكذب عليهم
طيب وبعدين؟
نور:قصدها الى متى؟؟٠٠
نايف:حتى أقدر أجيب من اللي يساعدنا !!
وأنتم ماعليكم ألأ تأخرونهم!٠
أتفقنا؟؟
الكل:أتفقنا!!
"أختفى نايف وهو يطالعني بلمح البصر "
طالعت إنتصار بحزن!!
إنتصار بإستهبال:شفيك؟ كن أحد ميت من أهلك؟
نور وهي تلتفت لمكان نايف ثم ترجع تطالع إنتصار:أحبـــــــــــه
إنتصاربجديه:من صدقك؟ تحبـــــــــــينه؟ وفـــــــــــارس وين حبك له؟
نور :يـــــــــــاه!!
فارس؟
فارس ياإنتصار باعني!!
واللي يبيعني برخيص أبيعه ياأنتصار
إنتصار :ياالخبله هو.....
"يقاطع حوارنا ظهور الرئيس وأتبـــــــــــاعه
على الفور سقطنا كأننا ميتيـــــــــــين"
الرئيس وهو يطالع يمين ويسار
:وينـــــــــــه؟؟"وهو يقرب لنا :وهذولي ش صار لهم بعد؟؟
واحد من أتباعه:أعتقد طال عمرك أنه تخلص منهن حتى يخرج من هينا!!
الثاني:لا أنا أعتقد أنها حيله منه وهو شكله موجود هينا يبي يسوي شي معانا!!
الثالث بتفكير:وليش ماتقولون أنها خطه من الكل !؟
الرئيس وهو يلتفت لهم:كل شي محتمل!!
الأول:والحـــــــــــل؟؟
الثاني:بعد أذنك طال عمرك لو نستعجل وناأخذهن لقريتنا ونخفيهن قبل لا يطلع علينا
"إنتصار بعدم أحتمال وهي تطق برجلها رجل نور"
الثالث وهو يشوف حركة إنتصار ويبتسم:وأنا أيييـــــــــــده!!
الرئيس بتفكيــــــر:
خذووهم وأنا أبي أنتظره هينا وراح نسوي الواجب معه "وأخذ يضحك بصوت عالي ومرعب هههههههه ههههههه
ههـــــــــــهههه"٠٠


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 22-07-2013, 12:56 PM
صورة s5s5 الرمزية
s5s5 s5s5 غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


السلام عليكم .. مساء الكادي ..

ي هلا فيك في عالم الروايات .. موفقه في روايتك ..

في البدايه انا ما راح اعلق لان ماني عارفه الروايه لك و لا الروايه منقوله لان انتي كتبت رواية الكاتبه " مرهفة الاحساس "
فيعني الروايه منقوله ما اقدر اعلق

$


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 22-07-2013, 01:04 PM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حروف راقيه .. مشاهدة المشاركة
السلام عليكم .. مساء الكادي ..

ي هلا فيك في عالم الروايات .. موفقه في روايتك ..

في البدايه انا ما راح اعلق لان ماني عارفه الروايه لك و لا الروايه منقوله لان انتي كتبت رواية الكاتبه " مرهفة الاحساس "
فيعني الروايه منقوله ما اقدر اعلق

$




يااا هلا فيكي ...لا الروايه مو لي انا ناقلتها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 22-07-2013, 08:03 PM
صورة بنت ابوها ولاتجادلوها الرمزية
بنت ابوها ولاتجادلوها بنت ابوها ولاتجادلوها غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


روعة كملي ..................

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 22-07-2013, 11:58 PM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك



الجزء الرابـــــــــــع
ياوقت وش باقي حزن بعد تخفيه..
أظن حزن الناس كله
وصلني٠٠
كل التعاسه والألم عايش
أنا فيــــــه٠٠
حتى الأمل اللي كنت أبغيه٠٠خاب٠٠!!
وفيها اليوم
خاب ظني٠٠!!
"وصلنا للمكان مظلم ملئ بالروائح النتنه وهم يدفونا داخله تعثرنا في أشياء يابسه مانعرف شنو هي!وأختفو بلمح البصر"
وأحنا نضم بعض قالت إنتصار بخوف:يمــــــــــــه !!
أحنا وين ؟
جاوبتها وأنا في قمة الرعب :أسكتي الله يخليك أنا مرعوبه أكثر منك"وبعدت عنها وأنا أمشي وأتعثر:طيب كيف؟نبي نشوف؟ وشلوون؟"وأنا ألتفت لناحية أنتصار:طيب تعرفين كيف تشعلي النار؟
إنتصار :ياغبيـــــــــــه
أولا مافي كبريت ثانيا مافي بانزيـــــــــــن!!

جاوبتها وأنا أقترب منها:بـــــــــــلا غباء ياأنتصار!!
نقدر نشعلها من دون كبريت وبانزيـــــــــــن بعد**
إنتصاروهي توقف:كيـــــــــــف؟
نور:يعني كيف يعني ؟
عن طريق أحتكاك الحجر يافهيمه!!
إنتصار بصراخ دلع:آآآه قصدك مثل ماسوت أستاذة الأحياء في المعمل....
قاطعتها: تحكي لي حكايتك أنتي وياخشتك!
ياالله قومي ساعديني
"وقفت إنتصار وهي تمشي وتتعثر:طيب كيف نشوف الحين؟
جاوبتها وأنا أمسك شي يابس وأطقه ببعض:نحاول ؟
إنتصار:شنو نحاول؟ يعني بأيش؟
"فجاءه وأنا أحاول من بين هاالشرارات أشتعل نار خافت
صرخت إنتصار بفرح وأستهبال:هيــــــــــــــييــــــــــــــه!!
أشتعل أشتعل .....
قاطعتها وأنا مرعوبه وأنتفض :إن... إن.. إنتص... إنتصا.. إنتصار ششش....
تقاطعني إنتصار وهي تطالعني: نور شفيك؟؟
"ثم التفتت للجهه اللي أطالع فيها وهي تكمل:شقاعده تتط...."صرخت :أععععــــــــــــــع "وعلى الفور قفزت تحضني وهي مسكره عيونها :نور أنا خايفه!!
جاوبتها وأنا أبعدها على الخفيف:حتى أنا!
"وأنا أقرب له بشويش أحاول أتفحصه وفجاءه
طــــــــــــــــــــــــلع
هيــــــــــــكل عظمي كبــــــــــــير!!
ألتفت لأنتصار اللي مازالت مسكره عيونها وخطرت ببالي فكره
وعلى طول صرخت بإستهبال:أعــــــــــــعــــــــــــعــــــــــــع
أنتصار وهي تنقــــــــــــز بإرتجاف ورعب حقيقي ومازالت مسكره عيونها:يــــــــــــمه يمه يمه يمه يمه
يمه
غصبا علي ضحكت :ههــــــــــــههههههاي ههههــــــــــــهههاي
إنتصار وهي تفتح عيونها بشويش وتطالعني بعصبيه وحسيت وقتها إن الدخان يطلع من أذونها :نــــــــــــور؟؟
وجـــــــــــعوووه أنشاء الله
شتضحكين عليه أنتي ويا وخشمك!؟
جاوبتها وأنا ميته ضحك على شكلها وهي تنقــــز:كان شكلك هههه تحـــــــفــه هههه وأنتي تنادين أمك ههه
إنتصار وهي تقعد وبجديه:حرام عليك نــــــور
والله من جد تخرعت
وأنتي ولا عليك تضحكين
أقتربت منها وأنا أجلس بقربها:أسفه حياتي والله ماكنت أقصد
بس حبيت أستهبل عليك ماتوقعتك جبـــــانه لهدرجه
إنتصار وهي تضمني بخوف:نبي طريقه نطلع منها
جاوبتها وبنفس الشعور:لكن كيف؟ أنتي شايفه مخرج؟
إنتصاروهي تعدل جلستها:مو هينا المشكله! ! إن مافي مخرج تكفين نور أعصري مخك وطلعي لنا فكره أحنا بحاجة ذكائك الحين
جاوبتها وأنا أطقها على خفيف:وجع أنتصار بلا أستهبال !!
حتى أنتي عندك مخ شغليه وساعديني على الحل
إنتصار بإستهبال:المشكله أن مخي تعــــــــــــطل
نور وهي تتذكر:صح! وش اللي جابك للقبور؟؟
إنتصار بجديه وهي تأخذ نفس عميق:أيــــــــــــه
تتذكرين يوم تتصلين علي؟
نور بلهفه:أيه!!
إنتصار وهي تكمل:وقتها أتصل عمي وسألني عنك تخرعت وقعدت أتصل عليك لكن مارديتي نزلت مسرعه أدور فارس وهو الأخر كان مختفي وقتها
سألتها:وبعدين؟
إنتصار وهي توقف: أبد !!
رحت أدق على جواله ورد علي وهو يقولي أنه بعييد ومشغوول
ماقدرت أخبره عن خوفي عليك

نور:هـــــــــــاه وبعدين؟

أنتصاروهي تمشي وتتعثر:وقتها ماعرفت شاأسوي وخطر على بالي أني أروح لبيتكم

نور وهي توقف:أشحذ منك الكلام أنا!! وبعدين؟؟
أنتصار وهي تتذكر:وأتصلت على أبوي وأستأذنته بالأول رفض وقالي وين بتروحين هالحزه جاوبته وأنا قلقانه عليك يبه تو الناس حتى ماأذن العشاء
ورحت مع السواق وزوجته وفي وقت وصولي أنصدمت "وتلتفت علي وتكمل:
لقـــــــــــيتك طايحه جثه وعمي يبكي بغزاره وكانت زوجته تهديـــــــــــه
سألتها بلهفه:وكيف مـــــــــــت؟
إنتصار وهي تقعد:خليني أكمل ولا تقاطعيني

حطيت يدي على فمي وتكلمت من وراه:هاه سكت وبعدين؟؟
إنتصار:رحت أركض أواسيه مع أني كنت مصدومه وكنت بحاجه من يواسيني دفني عمي بصراخ وعصبيه وهو يقول لحد يقرب مني أنا السبب أنا السبب
وماكنت فاهمه منه شي!!
وفي الأخير طلعت مثل المجنونه أركض وركبت السياره ورحت للبيت وفور وصولي دخلت غرفتي وقفلت على نفسي وقعدت أبكي على فراقك
سألتها:طيب وبعدين؟تكفين لاتوقفين!!
إنتصار:بعد ثلاثة أيام من العزاء وفي بيتكم الكل كان في حزنه وفجاءه
دخل فـــــــــــارس
وكانت حالته مره ضعيف وهزلان وعيونه متنفخه وشعره مبهذل وطيلانه لحيته وشواربه
أقترب وجلس جنبي:راحت نور ياأنتصار وشلون أعيش الحين من بعدها؟ذكرياتها تذبحني !أصلا ذبحتني وهي عايشه والحين تبي تكمل علي!!
جاوبته بحنيه:أستغفرالله ياأخوي
وأرجوك لاتزودها علي!!
وبعدها صرت ماأشوفه ألا في الليل وكنت أسمع نحيبه أحيانا كل ليله
حاولت أواسيه لكن مافي فايده
وفي يوم عجزت أتحمل همومي ولازم أبثها لك رحت لقبرك من دون حتى ماأخبرهم
ومن دون حتى ماأفكر بالعواقب!!
وبعدها أنتي تعرفين كل شي!!
لحظة صمـــــــــــت
..........
في أثناء سوالفنا
في مكاننا السابـــــــــــق!!
طلع نايف بلمح البصر هو وأتباعه العشره
نايف وهو يطالع الشجر الخالي من الورق :نور نور
نـــــــــــور وينكـــــــــــم؟؟
الرئيس القبيح وهو يطلع بلمح البصر خلفه
:حـــــــــــرااام !!
للأسف خربت خطتك!!
نايف وهو يلتفت بعصبيه:ويـــــــــــنهم؟؟
شسويت لهم؟
"رفع أصبعه وقعد يهدده:أياك تجراء على أذيتهم؟ أنت فاهمني؟
الرئيس بإبتسامه:أأعتبرها أمر؟؟
أو توسل لي؟؟
نايف بشراره بعينيه:؟؟!!!!!
الرئيس وهو يطير ويجلس فوق الشجره وياخذ نفس:في كلتا الحالتين أنت الخسران
ألا في
حالـــــــــــه وحده
نايف وهو يقترب منه :وشنو هاالحاله؟؟
الرئيس وهو يطالعه بعيونه:أنت عـــــــــــارفها؟؟
نايف بغضب :إنســـــــــــاها لايمكن نرجعها لك
عندك غيرها شتبي فيها؟؟
الرئيس وهو ينزل:لأني أبيـــــــــــها بإختصار
أحـــــــــــبها
نايف بعصبيه:بس الوالد راح يرفض وأنت عارف رايه
وأهل القريه كلها ماتبيك
الرئيس :أنا قلت أبيها مو أبي أهل القريه وأبوك
نايف :شلـــــــــــون؟
تبي تأخذها غصب علينا؟؟
الرئيس:غصب بالطيب مايهمني!! اللي يهمني أخذها وبـــــــــــس
وأنت اللي بتساعدني وألا حبايبك ماراح تشوفهم بعد اليوم!!
هـــــــــــاه شقلت؟؟
نايف بتفكييـــــــــــر:لئيـــــــــم،، ماكر!!
خلاص عطني مهله أقنعهم!!
الرئيس وهو يطير فوق:كم يعني؟؟
نايف:على الأقل أسبوع!!
الرئيس :لــــــاـــــء ،، أسبوع كثير
عندك يومين مهله وألا أنت عارف وأنا عارف
نايف:وتوعدني أنك ماتسوي شي لأهل القريه
الرئيس بمكر:وأنا وش دخلني بأهل قريتك ؟
تتطـــــــــــمن!!
"الكل أختفى بلمـــــــــــح البصر"

في الكهف
إنتصار وهي مازالت تمشي ومعها عصا في أعلاه يشتعل نار:وكل هذا صار لك ياقلبي عليك !!
طيب ماتتذكرين أي شي أي شي يدل على أنها جريمة قتل؟؟
جاوبتها وأنا أمشي بجنبها:ماأتذكر شي أبـــــــــــد!.!
كل......

فجاءه صرخت إنتصار:أعـــــــــــعععـــــــــــعـــــــــــع

في القريه
أبو نايف وهو يطير من قبر لقبر
:قلت لك لا يعني لا
نايف بتوسل وهو يطير بجانب أبوه:يبه أنت ماتوثق فيني ؟ أقولك البنات في خطر وأنت تعاند
أنت بس قول له خلاص وخل الباقي علي
أبو نايف وهو يوقف فوق شجره:أنت على بالك أن السالفه سهله
أنا أذا قلت له خلاص ماراح أفتك منه وراح يدبر لنا مكيده وبتالي أهل القريه ماراح تساعدني وراح تقول لي أنت اللي عطيته كلمه وتحمل اللي جاك

نايف بإصرار:صدقني يبه ماراح أنور له اللي في باله والأرض ماراح يأخذها لو على رقبتي
أبو نايف:بس كيـــــــــــف؟؟

"وقعد نايف يخطط مع أبوه وأعجب أبو نايف في خطة ولده ووافق ينفذها بمساعدة أهل القريه"



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 23-07-2013, 12:01 AM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


الجـــــــــــزء الخامس
"علمني" لا صارت الدنيا
تعاندني لمين أروح !؟
علمني لاصارو أصحابي
أغراب وين أروح!؟
"فهمني" إذا أحتجتلك في ليلة ضما
ومالقيتك كيف أعيش!؟
وفهمني لو ضاع مني
الوقت ورحت إنت عني
ليه أعيش؟؟؟
في الكهف
انتصار وهي تبكي وماسكه رجلها:الحقيني نور أبموت
أبموت!!
نور وهي تقرب النار تبي تشوف الجرح:طيب ورى ماتسكتين؟ خليني أشوف؟؟
طلع واحد من أتباع الرئيس بلمح البصر :ليه مبعديـــــــــــن؟؟
إنتصار ومازالت تبكي:عمى أنشاء الله أنت ماتشوف أني مقروصه؟؟
الجني وبدى ينتبه أقترب منها:خير فيك شي؟؟
إنتصار بعصبيه والدموع ماخذه مجراها على خدها:وجع أنشاء الله !!
سؤال غبي صراحه!!
يعني تشوفنا نلعب
الجني متفاجاء من وحشية لسانها:؟!!!!
نور بغضب:أنتـــــــــــصار؟
خلاص
بدل ماتشكرينه مهتم فيك
تسممينه بلسانك !؟
"طالعته باإبتسامه:أعذرهـــــــــــا !!
وساعدها تكفى!!!
إنتصار وهي تصر على أسنانها من الألم:ممكن تساعدوني بدل هاالرومنسيه!؟
نور بتأفف:أفف اللـــــــــــه يعينا على لسانك!..
"أختفى بلمح البصر "
إنتصار بتألم:شفــــــــــتي؟
راح وتركني أنا أبموت خلاص أستعدي راح أصير مثلك روح
نور بإبتسامه وهي تهز رأسها :ماراح تتغيرين !
هذا وأنتي تتألمين ماتتركين أحد من أستهبالك
شأسوي فيك أنا؟؟
"طلع بلمح البصرومعاه شوية أسهم صغيره حاده وقماش صغير:
أبعدي يدك يا....
نور :أسمها أنتصار
أنتصار بعصبيه:ليش تقولين له أسمي وأنا حتى ماأعرف أسمه؟
الجني بإبتسامه جذابه:أسمي راجونات أرتحتي؟
إنتصار بزعل ومازالت تتألم:وش دخلني في أسمك لاتفرح بس يارجن راجنو راجونات ...
نور بضحكه عاليه:ههههـــــــــــههاي حتى ماتعرفين تنطقين أسمه أنتي ويالسانك الطويل اللي يبي قص هذا!!

راجونات :عادي
إنتصار بزعل:وش عرفني أنا؟ أسمه صعب المفروض يغيره
لأسم سهل
راجونات وهي يقرب لها ويبعد يدها ويقعد يطعنها بخفيف لين طلع دمها وجلس ينزف وإنتصار تصارخ:دمـــــــــــي راح ياماللوجع دمي دمي آه يادمي
نور:هههه صج خبله!!
إنتصار :أيه وش عليك أنا المقروصه مو أنتي أنا اللي دمي راح مو أنت...."وبدت تهذر لحد ماأغـــــــــــمى عليها
"
صرخت وأنا أقترب منها لكن راجونات بعدني عنها:أنتصار قومـــــــــــي؟
"التفت له وأنا أكمل:شـــــــــــصار لها؟

راجونات وهو يربط الجرح ويقوم:شي عادي بيغمى عليها
لأنها لها يومين ماكلت
أناراح أعطيكم أكل "وبلمحة بصر طلعت طاوله فيها أشهى الأكلات من سمك وروبيان وأرز ولحم ومرقه وأشياء ثانيه ماتخيلتها في بالي وكمل:وأنتو خذو راحتكم بالأكل وبعد ساعه راح أرجع وقبل لا أنسى ترى أذا ماأسرعتو في الأكل راح تختفي بعد ساعه ألاربع
وأختفى من بين أنضاري
ألتفت لأنتصار وأنا أحاول أصحيها:أنتصار حبي قومي أنتصار قومي!!
حطيت يدي على رأسي وأنا أقعد جنبهاوبتأفف:قومي عــــــــــاد!!
"وطالعت الأكل وأنا جوعااانه حدي ولعابي يسيل وألحس شفايفي من قمة ألم الجوع وشوي لا أقوم وتخطر علي أنتصار وينسد نفسي وأرجع أحاول فيها**
بعد نص ساعه من المعاناه قامت إنتصار وهي تفتح عيونها بشويش وتحس بجفاف حلقها:أبــــــــــي ماء
فرحت وقمت أخذ الماء وأشربها:وأخير قمتي ياالله بسرعه قومي معاي للطاوله نبي ناكل جوعانه !!
إنتصار وهي تشرب وتهز رأسها
يعني خلاص

في القريه
نايف وهو يكلم رئيس القريه:خلاص طال عمرك بس تأكد من كل شي قبل فوات الأوان
الرئيس وهو فوق شجره خاليه من الاوراق:توكل علــــــــــى الله!!
أختفى نايف وبعد دقيقه طلع ومعاه رئيس الأشرار وهو يكلم والده:حنا جاهزين وأنت؟
؟
أبو نايف وفيه شوي قلق:جاهز جاهز
رئيس الأشرار بضحكة نصر:هــــــــــهههههــــــــــههههه

نايف وهو يتقدم ومعاه اوراق جلد حيوان :وهذه هي يافالح بس بالأول طلع لي البنات

فالح :تلقــــــــــــاهم في كهف غابة النمور الخمسه هذا أذا كانوا أحياء ههههــــــــــــههه
نايف وهو يمسك رقبته ويضغط عليه:ياالحقييــــــــــــر
ياالسافل
"فالح وهو يحاول يفلت منه ويخطف الأوراق:لاتضيع وقتك ووقتي ررررح لمهــــــــــــم "ويختفي وسط ذهول الجميع واختفى وراه نايف "
ابونايف وهو يطالع رئيس القريه:لاحول ولاقوة ألا بالله
لازم نساعده وشراايك؟
رئيس القريه بتفكير:؟؟!!!!!!


في الكهف
نور وهي تمسك إنتصار وتقعدها على الكرسي بقرب الطاوله:تفضلي
إنتصار وهي تمد يدها للسمك:شكرا "وما إن رفعتها تبي تأكلها أختفت طالعت نور اللي جلست ومسكت الدجاجه بيدها :غريبه
نور وهي تطالع الطاوله اللي كل شي فيها بدى يختفي :لــــــاــــــ ،حرام أحنا جوعانين
إنتصار وهي توقف:قومي قومي هذا كله خداع في خداع خدعنا ابن الكلب الحقير
نور :حرام عليك لاتسبينه"وفجاءه اختفى الكرسي وطاحــــــــــــت
على الحصى "
إنتصار انفجرت ضحك:ههههــــــــــــههههههــــــــــــههههههــــــ ــــــهههاي
نور وهي تقوم بضعف وألم وحقد على إنتصار وضحكها وتنفض ثوبها من ورى:نفسي أعرف أنتي ماعندك قلب؟ تشوفيني طايحه وتضحكين!!
إنتصار وهي خلاص يوجعها بطنها من الضحك وتجلس على الأرض:آآآآي يابطني خلاص خلاص،
بس صراحه كان شكلك تحفه
ههه
نور بتفكير:أقول إنتصار تذكرت حاجه تعالي وراي
إنتصار وهي تلحقها :وين رايحه لأعماق الكهف!!
"نور وإنتصار وبدوا يسمعون أصوات أعواء حيوانات وقعدوا يركضون بأسرع مايمكن وهم ماسكين طرف ملابسهم بفمهم"
إنتصاروهي تأخذ نفس :يام ..يامال للوجع ...بغيتي.. تودينا.. في داهيه
نور وهي تحس بوجع في كل أطراف جسمها :وأنا وش يدريني !؟
إنتصاروهي تقعد:وش تتوقعين داخل؟
وشنو هالأصوات؟
نور وهي تنسدح وتحط يدينهاالرقيقتان تحت رأسها:والله،أعتقد نمر...
تقاطعها إنتصار بصراخ:واااااااااواااااا يامامي
نور بهدؤ وتفكيروتكمل:أو دب
إنتصاروهي تضم رجولها لصدرها وتقول بصوت خافت:يمممــــــــــــه
نور:أو أسد!!
إنتصار وهي تسد أذونها
:بــــــــــــس خلاص كفايه
نور وهي تعدل جلستها وبضحكه:أجل ساعديني علشان نطلع
إنتصار بلهفه:ميخالف أساعدك ،أساعدك
"وجلسنا نحفر في نفس مكاننا وحنا ميتيــــــــــــن رعب وخوف
وبعد ماقربنا نطلع من الحفره
سمعنا صوت داخل الكهف
وبسرعه قعدنا نحفر الباقي نبي نطلع بأي وسيله وفجاءه نط قدامنا شخص"

رجعنا ورانا وحنا مو متأكدين من هالشخص وكنا في حالة رعب وخوف وفور رجوعنا لكهف طلع قدامنا
راجونات وهو معقد حواجبه:خير وين كنتو؟؟
جاوبته وشوي بيغمى علي من الجوع والرعب:ك ك كنا في...
يقاطعني وهو يرفعنا فوق ويسد أفواهنا:أشششش
دخل نايف من نفس حفرتنا وهو ينادي بلهفه:نور نور نور
نـــــــــــــور
وينـــــــــــــكم؟؟
حاولت أفلت من راجونات وأنا في قمة ندمي وأحساسي بالذنب أتجاه
لو تعرفت له في الحفره بس قبل دقايق كان أنا معه الحين وفي أحضانه أمان محد يقدر يعكر مزاجنا
لو سمعت كلامه كان ماكان وضعنا كذا
أنا السبب ولازم ألقى حل
لكن عجزت ماكان فيني حيل لا أنا ولا إنتصاراللي بدت تذبل
نايف وهو يطير داخل الكهف كله وينادي علينا بعدها يئس وقعد بحزن:ياترى وين رحتو؟وين مكانكم؟آه يانور لو تعرفين
شكثر أحبـــــــــــــك
شكثر مشتاقلك
شكثر مشتاق لدفئ حضنك!!

بالنسبه لي كانت كلماته مثل العطشان اللي يمشي في الصحراء وفجاءه شاف من بعيد ماء ولما أقترب أكتشف أنه سراب
كنت أريد أن أبادله نفس الشعور
أريد أن أعانقه بحنان وأهمس بإذنه أشتـــــــــــــقت أليك
أريد أن أصرخ للعالم وأخبرهم بقصة حـــــــــــــبنا
وأول ماأريد أن أخبره بأننا فوق رأسك فقط أنظر ألى الأعلى

بعد دقائق تفاجاءت بأنه يغادر
فأنزلنا راجونات وقال لنا بعصبيه
:وش سويتوا؟
أنتصار بألم :أنت ليش ماتركتنا؟
نور وهي تجلس وتبكي:ياربي يامفرج الكربات فرج كربتي وأرحمنا وساعدنا أنت يارحيم يارحمن يامجيب الدعوات يامفرج كربة أيوب في بلواها
راجونات وهو يهتز ويرتعش وصرخ صرخه وبعدها سقط مغمى علييه
إنتصار بفرح :ياالله ياالله نطلع من هينا قبل لايقوم الحمدلله الله أستجاب دعوتك
نور وهي تطالعه بتعجب:طيب نتركه كذا؟؟
أنتصار وهي تسحب نور:خلي عنك طيبة القلب هذي وخلينا نطلع من هينا بأسرع وقت

الجزء الســـــــــــــادس
حاولت أنا أنساه وأرحل وأخليه لقيت مافكرت به كله أوهام انساه وانسى اني نسيته وأطريه واسرح مع ذكراه في حب وهيام .
*
نور وهي تفلت يدها من إنتصار و تقترب من راجونات:لا ياإنتصار
مسكيــــــــــــــــن
هو محتاج لنا
إنتصار وهي تحط يدينها على خصرها:والله مافي غيرنا مساكين"وهي تأخذ نفس طويل وتكمل:
طيب والحــــــــــــــــل؟
"في هذي الأثناء حاولت نور تسحب راجونات لكن ماقدرت كل ماأخذت تسحب يده تختفي وبدت في رجله وأيضا ماقدرت حاولت وحاولت جاهده لكن تعبت "
إنتصار بجديه:ياحبيتي خلينا نطلع قبل لايجون أتباعه وذيك اللحظه ماينفع الندم
"أقتنعت نور بكلامها ونزلت الحفره بعد جهد طويل بذلته من أجل مساعدة راجونات وقبل لاتنزل إنتصارألتفت له وهو طايح على الأرض وقعدت تتدقق في ملامحه وقالت:حسافه !!والله أنك مزيون بس لو ماأنت جني كان ساعدتك أخ بس
"ونزلت وراها وطلعوا من الأرض وكان في شباب قاعدين حوالين الشجر القريب من الكهف وماشافوا نور لما طلعت بس لما طلعت إنتصار أنتبهوا لها وقاموا يصرخون وتركوا أغراضهم وركضوا على سيارتهم والكل ركب ماعدا الأخير يلحقهم وهو يصارخ :وقفولي وقفولي هيــــــــــــــــه وقفــــــــــــــــوا
"لكن مافي فايده مشوا وتركوه أما أنتصار فنفجرت ضحك على أشكالهم:ههــــــــــــــــههه مهابيل مثل هذول ماقد شفت هههــــــــــــــــهه
جاوبتها وأنا أجلس جنبها:أستغفر الله حرام عليك خلي في قلبك رحمه الشباب خافوا منك لأنك طالعه من الأرض من التراب وأنتي ولا عليك تضحكين
أنتصار بجديه:أقول نور عن جد أنا جوعانه خلينا نروح نشوف وش طابخين ؟؟
"ومشت إنتصار لجهة مكان الشباب وأضطريت أني أمشي وراها وحنا نطالع الشاب المسكين الخايف المتخبي وراء شجره بعيده عنا بشوي!!،، وصلنا لقينا قدر فوق حطب يشتعل النار تحته فتحته إنتصار بشيلتها المتشققه وطلع البخار والرائحه الجميله اللتي بدت لنا بلذته وفتح شهيتنا ألتفت لي أنتصار وهي تبتسم وتبلع ريقها:رز يانور رز تعالي نأكل والله ريحته طيبه وتفتح النفس ماتوقعت أن الرجال يطلع منهم طباخـــيــــــن أنا لا تزوجت أول شرطي يطبخ عني
نور وهي تقرب من القدر وتشم رائحته:أجل عزا الله تزوجتي هههه
أنتصار بنص عين :تتمسخري علي ؟ أيه هيــــــــــــــــن
"ونزلنا القدر في الأرض وجلسنا نأكل ونشرب شاهي ونسولف"

في هاالأثناء وفي القريه
أبو نايف وهو عاقد حواجبه:والحــــــــــــــــل؟؟
فهد"رئيس القريه " بتفكير:أنا قايل له هذا واحد ماعنده أخلاق لاتصدقه بس ماسمع كلامي .،، كله من هاالأنسيه لحست مخه لكن أكيــــــــــــــــد في حل
ماراح نتركه لحاله هذا نايف الغالي
أبونايف بإبتسامه:تسلم طال عمرك
"لحظة صمت...."

"قعد نايف يدور على أنحاء القريه وهو حزين ويفكر،،،
طلع له رئيس الأشرار وبعصبيه:خدعتني هذا وأنت معطيني كلمه ؟؟
نايف بغضب:!!!!
رئيس الأشرار:ليش ماتنطق؟؟
نايف وهو يقترب منه ويشد رقبته:مثل ماخدعتني خدعتك وأسمع لأشوفك هينا مره ثانيه وألا والله ماتلوم ألانفسك!!
"أختفى رئيس الأشرار وهو في قمة غضبه وتوعد لنايف بنفسه"




في جانب الكهف
نور وهي تطالع الشاب بشفقه:أقول إنتصار روحي ودي له شوية أكل حرام صار له ساعتين ماأكل وهو في نفس الوقفه وحالة الرعب والخوف
إنتصار وهي تطالع الشاب ثم طالعت نور وكاسة الشاي في يدها:أقول نور لاتصدعين رأسي أذا خايفه عليه روحي أنتي له ودي له اللي تبينه
"وترجع تشرب الشاي"
هزت نور برأسها وهي تأخذ نفس:إنتي شنو؟
ماعندك قلب ؟
أنتي ناسيه أني روح ؟ يالله عاد بلى أستهبال روحي وعطيه

إنتصار وهي تنزل الكاسه وتوقف:أففف خلاص
أروح ماصارت ذي
"ومشت إنتصار لكن نور وقفتها:لحظه لحظه!!
إنتصاروهي توقف ومن دون ماتعطيها وجها:خــــــــــــــــــير بعد؟؟
نور وهي تأخذ شيلتها وتقرب لها وتغطيها:تغطي عيب رجال غريب هذا!
إنتصار :أقول بلا أستهبال،،
تشوفين شيلتي متشققه وتقولين تغطي!!
نور وهي تأخذ طرف عبايتها وتلفها على رأسها مع وجهها :كذا ياهبــــــــله!!
إنتصار بدهشه:طيب يافالحة زمانك وشلـــــــــــــــــون
أشوف زين؟؟
نور وهي تدفها:مو لازم أهم شي تتسترين !!
وبعدين حرام هذا رجال غريب والدين حتم علينا الستر والعفاف
إنتصار بنص عين:لا والله وأنتي ليش فاتنه هاالجني نايف اللي ميتن عليك وماتغطيتي عنه وألا حلال عليك.....
نور وهي تقاطعها بعصبيه:أنا ظروفي غـــــــــــــــــير
....
إنتصار بتأفف وهي تمشي متجهه للشاب:أفف خلاص خلاص!!

في هذي الأثناء
الشاب وهو يرتعش وفي قمة الخوف والرعب:الـــــــــــــــــله يقلعكم وياأخذ الساعه اللي طلعت معكم أنا وش خلاني أطلع معكم اليوم!!
لو وديت أهلي للسوق أصرف لي ......

أنتصار وهي توقف قربه:أنـــــــــــــــــت هـــــــــــــــــي أطلع ماني شبح أنا أنسيه أنسيه
الشاب بعدم تصديق وبخوف:وش يضمن لي أنك أنسانه مو جن؟؟
إنتصار بعدم صبر:أستغفر الله العلي العظيم
شاأسوي فيك أنت؟ أقطع نفسي علشان تصدقني
أخلص علينا "وتحط الصحن وتدفه بقربه وتكمل:وهذا غداك أكيد جوعان وبعدين أقولك سالفتي
الشاب بتشكيك ويمد يده يبي يلمسها من بعيد:....................
إنتصار وهي كاتمه الضحك وتقرب له :شكلك راعي طويله؟؟
بس ياالله تأكد!!
الشاب بعد مالمسها بيده وصدقها وأبتعد بخـــــجل:أسف بس أعذريني لازم أتأكد!!
"وأخذ صحنه وجلس تحت ظل الشجره ومد يده وقعد يأكل بلهفه وكمل:تصدقين عاد حسبت أنك جنيه هههه !!
ألا تعالي وش حكايتك إنتي
وش حكاية طلوعك من قبرك
أحد دافنك وأنتي حيه!؟
إنتصار بإبتسامه من تحت الغطاء: أشوفك صرت ملقوف زياده عن اللزوم
"وتطالع نور اللي أقتربت منها وتكمل:أحنا ياطويل العمر......
يقاطعها الشاب وعاقد حواجبه وهو ينفض يده:لحظه لحظه شتقصدين بكلمة أحنا؟؟
"وتجلس إنتصار وبدت تحكي له الحكايه من أولها لأخرها"
الشاب وهو يتعاطف مع أنتصار:لا حول !! أحس كأنها ولا في الخيال
طيب وصديقتك هذي مدري وش أسمها وينها الحين؟؟
إنتصار وهي تطالع نور وتأشر لها:هـــــــــــــــــذي هي
وأسمها نور وأنا أنتصار
ألا أنت شنو أسمك؟؟
الشاب وهو يدور على نور :أسمي فواز !!ألا هي وينـــــــــــــــــها؟؟
ماأشوفها؟؟
نور :قولي له ماراح تشوفني لأني روح بس راح نتواصل أنا وهو عن طريقك
إنتصار:هي معانا بس أنت ماراح تقدر تشوفها لانها روح وأذا تبي تتواصل معها طبعا عن طــــــــــريقي
"لحظة صمت"


في القريه
ابو نايف بعصبيه:كيف يعني؟؟
نايف بتوسل :مافي حل غيره
وأ....
رئيس القريه يقاطعه وهو يطير ويقترب له ويحط يده على كتفه :لا تتهور وفكر زين مازين
"ويبتعد ويطير فوق الشجره ويجلس ويكمل بجديه :إنت عارف أن هاالمهمه خطره ويمكن تأثر على حياتك ومستقبلك فلا تتهور وتدهور حياتك علشان البشر
لأنهم مايستاهلون
نايف بحيره:طيب والحـــــــــــــــــل؟؟
أبونايف بتفكير وهو يطالع رئيس القريه ونايف:...........
رئيس القريه :أنا رايح!!
"ويختفي"
نايف بحزن:أبتوكل على الله وأنفذ المهمه
"ويختفي"
أبو نايف وتسيل على خده دمعه يتيمه :..........

الجزء السابــــــــــــــــع
يرضيك دمعي على خدي يسيل ؟؟

يرضيك حياتي الهم طواها ؟
يرضيك الألم صار لنظرتي دليل؟

يرضيك الدنيا ذوقتني شقاها ؟

يرضيك صرت بدووونك منكسر ذليل ؟

يرضيك حياتي ضيعت معناها ؟

يرضيك أصيح ولا لي عليك سبيل ؟

يرضيك صرختي الكون سمع صداها ؟؟



يرضيك ؟



يالحبيب

يالقريب

الخليل ؟




يرضيك !


أبكي دم عيني
بدل ماها))


أبيك

أصرخ بها صباح ولييييييل ؟



أبيك _ يامعنى دنيتي وهناها


_ تعال _

وان قلت أحبك بحقك قليل



أنت الحبيب
والروح
والحياه
ومناها
"بقرب الكهف"
فواز وهو يغسل يده :طيب والحين؟ ودكم ترجعون للبيت ولا شلون؟
إنتصار وهي تأخذ نفس عميق:أييييييييييييييييه ،البيت!
"وترفع عينها بعينه من تحت الغطاء وتكمل:تصدق عاد صار لنا ٣ شهور غايبين عن البيت وأحسها سنين مو ٣ شهور
بس الأكيد والأكيد أننا نبي نرجع للبيت "وتلتفت على نور اللي تطالع الصحراء وسرحانه وتكمل:صــــــــــح يا نور؟
نور ومازالت سرحانه:............
إنتصار بصراخ عالي لدرجه فواز ونور سدوا أذونهم:هــــــــــــــــيــــــــــــــــه صــــــــــــــــح؟؟
نور بإنتباه وتسد أذونها:وجع وجع وجع فقعتي طبلة أذني
"وترفع يدها بوجه إنتصار وتكمل:إنتي متى بتعقلين بصراحه طفشت من تصرفاتك البايخه!! غيري اسلوبك
إنتصار بنص عين:أقول خلي عنك البربره وقولي لي في أيش كنتي سرحانه هاه؟؟
فواز بدهشه ويطالع يمين ويسار ويسمي بداخله ويبلع ريقه:أقــــــــول؟؟ صديقتك هذي تكلمت؟
أنتصار بعدم مبالاه:خيــــــــــــــــر إنت قاط وجهك معنا
فارق بس فارق
"وتلتفت لنور وتكمل:ياالله قول لي!!
"فواز بحزن وهو يمشي ويتحرطم بداخله"
نور وهي تطالعه بحنيه ثم ألتفت لأنتصار بعصبيه:حــــــــــــــــرام عليك
"ثم بدت تتوسل لاإنتصار:روحي وقفيه لعل وعسى يساعدنا بشي
إنتصار بلعانه :وتعلميني عن مدى حبك ولوين وصل؟؟
نور وهي تستعجلها وبتأفف:أفف خلاص خلاص
بس روحي وقفيه

"وتركض إنتصار بطريقتها الأستهباليه وهي كل شوي تلتفت لي وتبتسم وأخير وصلت له وهي تركع وتأخذ نفس: أهه هيــــــــــــــــــه لحظه أهه لحظه!!
فواز بزعل مصطنع لكنه فرحان في داخله وهو عاقد حواجبه:خيير؟؟
إنتصار وهي تطالعه بعدين عدلت وقفتها وبإبتسامه مصطنعه وفي داخلها ودها تكفخه:ماودك تساعدنا؟؟
فواز وهو يمشي:دوري غييري!!
إنتصار وهي تأخذ نفس عميق:خلاص على راحتك
ألتفت فواز بدهشه لها وفي داخله "طراره وتتشرط والله حاله
بس والله أنها عاجبتني
أستغفرالله شقاعد أقول أنا
أنا وراي خطيبتي بنت خالي وأفكر بوحده غيرها
بس أخ"
"وهي تمشي مسكتها نور مع كتفها وبعصبيه:شنو على راحتك؟ الرجال زعلان منك يعني أعتذري له علشان يساعدنا!!
إنتصار وهي تطالعه بشراره بعد ماعدلت حجابها وكشفت عن وجهها:اللهــــــــــــــــــم طولك ياروح خلاص
فواز أنا أسفه
نور وهي تقرصها :عيب تغطي!!
إنتصار بنفاذ صبر:يابنت عقدتيني
خليني على راحتي كأنك مزودتها
ياماما أصحي خليني أخذ راحتي مدام ماعندي أحد ومدام أحنا في الصحراء
" أما فواز اللي تسمرت عيونه وهو يطالع أنتصار :سبحان الخالق قمر يمشي على الأرض
وتلتفت نور له ثم طالعت إنتصار بشراره وبنص عين:وهذا مو مالي عينك مو أحد شوفي شقاعد يقول٠
وتلتفت إنتصار له بعصبيه:أقول أنطم أحسن لك لا والله أفرك خشتك في القاع أنت فاهمني
فواز بعصبيه:هــــــــــــــــــيه عاد ألزمي حدودك لاوالله تشوفين شي مايسرك
إنتصار وهي تقرب له وفي داخله خوف منه وبشجاعه مصطنعه:لــاـــ
ياالله ورني شجاعتك وألا خا....
تقاطعها نور وهي تعطيها كف وبعصبيه ودموعها على خدها:أنتي لازم تسوين لنا مشكله أنتي ناسيه أننا لحالنا في هاالصحراء ناسيه العذاب والخوف والرعب اللي مرينا فيه
ناسيه أنه ممكن يساعدنا
"وهي تلف وراء وتمسح دموعها وتكمل:أسفه إنتصار بس كان لازم أسوي كذا
"فواز وهو يطالع خد إنتصار اللي فجاءه أنقلب أحمر ويقول في داخله:لا يكون عطتها كف!
أحسن علشان تفكني من لسانها الوحش!
بس حرام ماتستاهل!!
أقول شكلك طحت وماأحد سمى عليك!!"
إنتصار وهي تتحسس الضربه على خدها وتمسح دمعتها قبل لاتنزل وتتلتفت لفواز وتقول بصوت خافض:أنا أسفه وحقك علي بس الله يخليك ساعدنا
!!
فواز بداخله وده يرقص من الفرحه وبإبتسامه:أبشري وأنشاءالله ماراح يصير ألا اللي تبينه
"طالعت إنتصار نور ومن دون نفس :أرتحتي؟
نور :ويعني أنتي ماأرتحتي؟؟
إنتصار وهي تمسك لها عصا وترسم:.............يمكن أيه ........وهي تأخذ نفس عميق وتكمل وترمي العصا بجانبها:ويمكن لاء
"أقتربت منها وأنا أحاول أراضيها لكن دفتني وهي تكلم فواز:ألا كيف تساعدنا؟؟
فواز:بالنسبه لنا صعبه بس الشكوى لله مافي غير
هاالحل!!
أنتصار وهي عاقده حواجبها:اللي هو؟؟
فواز :تتبعوني ولاتسألوني لأني راح أقول لكم كل شي في وقته
إنتصار وهي تطالع نور:وش رايك؟
نور وهي تهز رأسها بمعنى أيه:أي شي يوصلني للبيت أنا موافقه
أنتصار وتلتفت له: أتفقنا!!

أنتصار وهي توقف وتمسح جبينها بطرف شيلتها :أووووووف صار لنا ٣ ساعات وأحنا نمشي وماطلع معاك نتيجه والله تعبت وذبحتنا أشعة الشمس
فواز بتعب وهو يلحس شفايفه:يابنت الحلال وش طالع بيدي أنا
كل.......
وفجاءه قاطع حوارنا
عاصفه هبت وقاعده تدور حولينا
شووووووووشششششش هووووووو "وينطلق منه الضحكات بعالي الصوت
ههاااههااههااههااههههههاي "وفجاء سكت وهدت العاصفه وطلع دخاااان
عااااااالي حييـــــــــــــــــــل
فواز وهويمسح عيونه من الغبار اللي دخلت من العاصفه ويعقد حواجبه :..........
إنتصار بخوف وهي تمسح عيونها وتحاول تفتحها :..........
نور وهي تطالع الدخان بدهشه :؟؟؟؟؟
وفي هذه الأثناء
طـــــــــــــــــــلع
:مرررررحبا هههاي!!
إنتصار بخوف وأرتعاش وهي تضم فواز من وراء ظهره وتدفه قدامه:.........تكفي أحمني هذا شكله نجـــــس
فواز بقلبه وهو يبلع ريقه بخوف"وأنا من يحميني "وبشجاعه مصطنعه:لاتخافين أنا جنبك ،،ويوجه كلامه له من أنت؟؟
وشتبي منا؟؟
؟:من فيكم نور؟؟
أنتصار بعصبيه من وراء ظهر فواز:وجع أنشاءالله هذا سؤال أكيد مو هذا "وتأشر على فواز وتكمل:وأكيد مو هذي "وتأشر على نور
؟ ويضحك على غباءها:هههه أجل أكييـــــــــد أنتي!!
إنتصار وهي واصله حده وحمقانه منه وتطلع عيونها شراره:جعلك تضحك بلا سنون
٠
نور :أنا!!٠
؟:أدري!!
إنتصار وودها تذبحه وتصرعلى أسنانها:تستهبل إنت وخشتك اللي كنها قوطي صلصله
مدامك عارف أنها هي ليش تسئل
؟ويعقد جمجمته "يعني كأنها شوي وتتكسر ويصرخ صرخه
:أأأأأأأأأأأآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
وينفـــــــــــــــــــجر ويطلع من جديد ورانا ويقول وهو يلتـــــــــــــــــــف حول نور:بصراحه من عذره يدور عليك
شكلي أبسحب كلمتي
"ويلمسها في خدها ويكمل:وش رايك؟؟
نور وهي موفاهمه شي وتبعد يده عنها وعاقده حواجبها:وش قصدك؟ ؟ومن هو اللي تتكلم عنه؟
؟وهو يطير فوق ويرجع ويلتف حولــــــهم ويضحك بصوت عالي:.....هههي ههههـــــــــــــــــــهه
هههـــــــــــــــــــاااا
هههههههــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاي
"حينها الكل كان خااايف بما فيهم أنا ....فضطريت أني أركض وقعدت أركض وأركض مثل المجنونه وأنتصار تلحقني وتنادي بصوت عالي:هـــــــــــــــــــي ياالخبله وين رااااااااااايحـــــــــــــــــــه؟؟
وفواز يلحقها وبصوت عالي:وش تســـــــــــــــــــوين أنتي ؟ليش تركضين مثل الخبله؟ وليش كل هاالصر.......
فجـــــــــــــــــــاءه




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 23-07-2013, 12:02 AM
مهبوله والنعم مهبوله والنعم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا غريب الدار من عقب فراقك


الجزء الثامـــــــــــــــــــن¤¤

¤¤¤¤
أنا حبيتك♥ بطوعي وصرت اليوم بك مجبور♥ أنا ماقولها نادم♥ جروحي ذي حقايقها
اشوف الحب♥ في عينك ♥بساتين
بدون زهور♥ وقلب يلمس الغيمه ولايقوى يعانقها .♥♥



وفجاءه طلـــــــــــــــــع دخان كثيييير مع شرارات ناريه
والكل وقف وغمضو عيونهم وتكوروا على أنفسهم كان ودهم يرجعون لورا بس كان الدخان محاوطهم
!!:نـــــــــــــــــور!!

"لما سمعت صوته حسيت برعشه بكل جسمي وعلى الفور رفعت رأسي وأنا أبكي
بصوت عالي :نـــــــــــــــــايف أهييـــــــــــــــــي آآآآعـــــــــــــــــآآآآ ن ....نا.. نايـــــــــــــــــف أهييـــــــــــــــــي
"تقرب نايف لنور وهو يجلس بقربها ويمسح على ظهرها يهديها :بس خلاص أنا جنبك وماراح أحد ياأذيك
"تعلقت في نايف وهي تشاهق :آه آه نايف أرجوك لاتتركني "وحطت رإسها في صدره وقعدت تبكي حتى غابت عن الوعي"

لحظة صمت.....
"فتحت عيوني بتثاااقل وأنا أحس بصداع حيل في رأسي وثقل لساني وريقي ناشف وحسيت أن أعضائي ماتتحرك دارت عيوني في الغرفه الصغيره وفي سقفها وستايرها المقفوله رجعت غمضت عيوني وأنا ألحس شفايفي كنت عطشانه حدي
وبعد دقايق سمعت صوت تسحب أرجل وقرب من عندي
وجلس يصيح بصوت منخفض
وحسيت بلمسة يده لما ضغط على يدي وهويقول:سامحيني "ثم أجهش بالبكاء وهو يبوس يدي وكتفي وجهي ويكمل:سامحيني سامحيني
يابنيتي....
"فتحت عيوني فأذا هو أبوي سالت دموعي على خدي وكان ودي أضمه وأصيح في حظنه وأطلب منه السماح أنا اللغلطانه يبه أنا اللي أبيك تسامحني وإنت مسمووووح يايبه
أنتبه لعيوني وقعد يتلفت يمين ويساروبفرح صرخ :صحت صحـــــــــــــــــت
وأخيراا
"وضمني وهو يرتعش ويبكي بعدين بعدني وهو مستغرب:نور
نور وهي رأسها مايل على يد أبو عناد ودموعها عيت توقف:............
أبو عناد وهو ينزلها ويسرع يركب السياره :أنا ماراح أخليك تروحين من يدي مره ثانيه أنا ماصدقت أنك رجعتي ..... وبعصبيه:الله ينتقم من اللي كان السبب
حسبي الله ونعم الوكيل


.
٠


"بعد ساعه تقريبا وصل لعندي أبوي ومعاه الدكتور
الدكتور وهو يفحص:....
ألا هي متى صحت؟؟
أبوعناد وهو يطالع نور بحنيه:من ساعه تقريبا يادكتور!!
"ويلتفت عليه:بس يادكتور هي صايره مثل الجثه ماتجلس مثل الناس ولا تتكلم!! بس عيونها هي اللي ترمش
تعتقد يادكتور شسببه؟؟
الدكتور وهو ينزل السماعه ويحطها في الشنطه وبإبتسامه:هذا طبيعي لمثل هاالحالات
طبيعي لأن صار لها أربعة شهور وهي في غيبوبه
أنت أرتاح بس وإنشاءالله ترجعلك مثل أول وأحسن
وخاصة إنها صحت بمعجزه
إلهيه
أبو عناد وهو يمسح على شعرنور بحنيه:الله يسمع منك
"وطلعوا وخلوني في حيرتي
....وشلون أنا كنت في غيبوبه وأنا ميته في الأصل.....لحظه لحظه أنا كنت مع نايف وش جابني هينا....وش القصه؟؟
و.........
قاطعتني دخول إنتصار وهي تركض وتضمني وتبكي:ليش خوفتينا عليك ليييييش؟؟
بعدتها وأنا معقده حواجبي وفي داخلي مية سؤال يبيله أجوبه:لحظه؟؟ أنا وين؟
وشلون وصلت هنا؟
وشلون جيتي ؟
وشلون رجعت روحي لجسدي؟
ووين نايف؟ وفواز؟
و......
قاطعتني وهي مندهشه :نور حبيبتي شفيك؟ حلمااانه؟ شلون شلون وصلت عندك؟ وبعدين من هذا نايف وهذا فواز
؟؟
طالعتها بنظرات أستفهام وبعدين نزلت رأسي معقوله يكون كل هذا حلم طيب بس أنا حسيت كأنه واقع ياربي ساعديني
إنتصار وهي تربت على كتفي:تصدقين عاااد الحياه من دونك طول هاالشهور اللي فاتت مالها أي معنى
"وتوقف وتفتح الستاره وتفتح الدريشه وتستنشق الهواء وتكمل:كنت أدعي ليل ونهار أن الله يقومك بالسلامه ،
كنت عايشه على ذكرياتنا
ضحكنا ولعبنا ومزحنا وبكينا وأنضربنا وصراخنا وهواشنا ونومنا وأكلنا وشربنا وطلعاتنا وكل جزء مني له صله مرتبطه فيك
"ولفت تطالعني وتبتسم وتكمل:والحين الحمدلله على سلامتك يارفيقة دربي
وأنا أطالعها بإندهاش :لي شهور وأنا مرميه على السرير؟؟
جلست:أيييه!!
نور:كم لي؟؟
إنتصار:أنتي أرتاحي وخليك من هاالأسئله!!
نور بعصبيه:أقولك كم لي؟؟
إنتصار بزعل قامت:أذا أرتحتي راح نكمل نقاش "ولفت تطلع
نور وهي تحاول تزحف تبي تلحقها وبعصبيه:أنا مرتاحه كذا
ممكن تحكي لي شاالقصه أنا ماني فاهمه شي!
" حينها طلعت وتركتني معصبه
وأصارخ
تعـــــــــــــــــالي
إنتصـــــــــــــــــار
إنتصـــــــــــــــــار
"ونزلت رأسي أبكي
وجتني الممرضه ومعاها إبره متوسطة الحجم وغرستها في جسمي اللي ماأحس فيه وطلعت
وبعدها حسيت بظلام يغشاني


.في بيت أبوفارس
في غرفة إنتصاربالتحديد
فارس وهويأخذ نفس عميق:لاحول ولاقوة ألا بالله طيب وليش ماتقولين لها؟
إنتصار وهي تسكرالمجله:راح أقولها بس موالحين
فارس وهومعقد حواجبه:وليش؟
إنتصار بنفاذ صبر:أووه يافارس نور حساسه وأنت عارف
شتبيني أقول لها؟
اقولها أن عمي اللي هو أبوك زوجك من عميشان هذا البدوي وأنتي طريحة الفراش والسبه مرة أبوك
أقولها إنك تزوجت مرام وإنك في مشاكل معها وفي أستمرار وإنت عارف إنها تحبك بجنون وأكيد بتحس أنك مغصوب على مرام وإنك مازلت تحبها
أقولها إن عناد إنسجن خمسة شهور والسبه مرة أبوك إتهمته بالتحرش فيها
أقولها إن لك تسع شهور وأنتي مرميه في هاالسرير أقولها إن عمي اللي هو أبوك ماصحى ضميره ألا بعد مافقد زوجته وهي تولد قبل شهر
قلي أقولها ؟؟أخبرها؟ طيب أخاف لما تعرف أخسرها؟؟
مرام وهي تفتح الباب بقوه:إنت شتسوي هينا؟؟
إنتصار بعصبيه:إنتي كيف تسمحين لنفسك تدخلين لغرفتي بهاالطريقه؟؟
مرام بسخريه:أقول أنا ماجيت هينا لسواد عيونك حبيبتي
ورجاءا لاتتدخلين بيني وبين زوجي
إنتصار بإحتقار:صج قليلة أدب!!
مرام وهي تقرب لها وترفع يدها تبي تصفعها لولا إن فارس تدارك الوضع ومسكها في اللحظه الأخيره وبعصبيه
:مــــــــــــــــــــــــــــــــــرااااااااااااا اام٠
"أطلقت مرام دموع التماسيح وطلعت"
إنتصار وهي تحظن فارس:الله يخليك لي ويعينك عليها
فارس وهو يربت على رأسها ويبتسم

في بيت أبوعناد
في المجلس
ابوعناد جلس وهو يبتسم:ياحي الله عميشان أسفرت وأنورت الديره بوجودك
عميشان بإبتسامة خجل:الله يحييك ويبقيك ياعمي وأنورت بوجود أهلها
ابوعناد وهو ينادي:القهوه القهوه ياولد
عميشان :ألا شخبار مرتي ياعمي عساها بس صحصحت عساها أشوه
أبوعناد بفرح:أبشرك قامت بصحه وسلامه
عميشان ببرود:أجل العرس متى ياعمي؟
أبوعناد بقلق:مدري شقولك ياولدي ياعميشان إنت رجال والنعم فيك بس البنت....
يقاطعه عميشان بصوت عالي وهو معقد حواجبه:لايكون عافتني
وجايه تطلب الطلاق ترى ماراح.....
يقاطعه أبوعناد :لا يابن الحلال الله يهديك وين راح فكرك؟؟ أنا أقصد يعني تعرف البنت مريضه و.....
يقاطعه عميشان بعد ماأخذ نفس عمييق:صيدك هذا ؟
سان صيدك هذا ماعلي العرس الأسبوع الجاي الله لايعوق من شر
وبعدين أغديها تتونس معي هناك مع البعارين والغنم

بعد لحظة صمت
أبوعناد بإبتسامه:تـــــــــــــــــم!!

في غرفة نور
إنتصار بحزن بعد ماحكت لي كل اللي صار بغيابي وهي تربت على كتفي:هذا اللي صار بس أرجوك إنسي الماضي و.....
قاطعتها بدهشه:بس شلون؟؟
أنتي كنتي معاي؟ليش ماخبرتيني قبل؟
وشلون عرفتي؟
إنتصار وهي معقده حواجبها:خير خير؟؟ شقاعده تقولين إنتي؟ أي كنت معاك؟وأي خرابيط؟ لـــــــــاــــــــ ، أنا ماني فاهمه شي!!
نور بحيره وسرحانه:ولـاــ ، أنا!!

"قعدنا نطالع بعض بتفكير وكان الصمت سيد الموقف"

.
في البر
وفي خيمة عميشان
عميشان وهو يوقف الددسن قدام الخيمه وينادي بصراخ:ياعموشه ياعمـــــــــــــــــشه
ياهووووو
عمشه وهي تطلع رأسها من وراء الخيمه وبيدها نص عجين وبصراخ:ســـــــــــــــــم ياعميشان عسى ماشر؟؟
عميشان وهو يقترب للداخل:وينك ياأخوك تفطر حلقي وأنا أصوتلك
٠
عمشه وهي تحك أذنها من وراء الشيله :سامحني وأنا أختك ماوحيتك لأني ألفح خبز اللفحان وشردت شوي
عميشان :إه أجل عجلي علي بالبن والتمر وعقبها ألحقيني عندي لك سويلفات
عمشه بفضول:تم وأنا أختك!!

.
.
.
في بيت أبوفارس
في الصاله "المغرب"
فارس بعصبيه:عاد تتـــــــــــــــــزوج؟؟
إنتصار بحزن:أعتقد أنها مريضه نفسيه،والا نور تتزوج هالبدوي المتخلف من يصدق بس؟
فارس وهو يقوم ويفتح الدريشه ويتنفس بعمق:الله يسامحك يانور
كذا تسوين في نفسك
إنتصار وهي تطالعه:ــــــــــ
فارس ومازال
على وضعه: ـــــــــــــــــــ

بعد لحظة صمت
غزوه وهي تدخل ومعاها صحن فطاير وتأكل وتطالعهم:وش فيكم؟؟
إنتصار وهي تنزل رأسها:مافي شي "وترفع رأسها وتتطالعها:ألا أبعرف ؟؟
إنتي ياتأكلين يانايمه ياعلى التلفزيون ياعلى التلفون ياعلى المرايه تعدلين كشتك ياتتلقفين على سوالفنا!!
ماعندك شغل؟؟
غزوه وهي تبلع فطيرة الجبن وبإبتسامه:حبيتي
ليش حارقه دمك؟؟
وبعدين باإمكانك تجاوبين على السؤال أوماتجاوبين!!
أما من ناحية طرق حياتي فهذا أنا ،،،شاأسوي بعد؟
ماقدر أتغير خلاص كبرت عيب
شيقلون عني الناس !!،،
إنتصار وهي فاتحه عيونها على الأخر وتطالعها وتطالع فارس اللي كاتم الضحكه:ـــــــــــــــ

فارس وهو يطالع إنتصار:هههههههههـــــــــــــــــه هههه
صج خبله أختك!!
إنتصار بإبتسامه: هه توك تدري
!!
غزوه وهي تكمل أكل:قولوا عني اللي تبون لأني أدري إنكم غيراانيين مني
إنتصار وفارس إنفجروا ضحك:
ههههههههـــــــــــــــــههههههه
ههههه هههههههه

ليه الدنيا ماترحم ليه الناس
....
رفع السماعه فارس:هلا
......
خلاص
.....
شلون؟
...
متى.؟
.....
من صدقك إنت؟؟
....
خلاص هذاني جايك!!!
"وسكر السماعه وأخذ شماغه وطلع"
غزوه بفضول:شصار؟من هذا؟

"طـــــــــــــــــرخ وسكر الباب وراءه"

إنتصار بإبتسامه:ماتخلين لقافتك!!
مسكينه ماعطاك وجه
غزوه باإحراج:لو أبحلف حتى إنتي ودك تعرفين السالفه مثلي
!!

إنتصاروهي تقوم وتخطف الصحن وتركض وتلحقها غزوه
:هههـــــــــــــــــههاي

غزوه وهي تلحقها وتنط من مكان الى مكان عشان تمسكها:ياحيـــــــــــــــــوانه
هاتيه،،جوعااانه


في بيت أبوعناد
في غرفة نور بالتحديد
عناد وهو يحظن نور والدموع بعيونه:الحمدلله على سلامتك يادلوعتنا
وسامحيني من شوي دريت وأخذت إجازه من الشغل وجيتك طاير
نور والدموع على خدها:إنت أشتغلت؟؟
عناد ويبعد عنها وبإبتسامه:أيه!!
نور:وشنو هالشغل؟؟
عناد وهو يقوم ويصب ماء من الجيك اللي بجنب سريرها:ضابط في الشرطه العامه
نور :مبروك ياخوي وعقبال ماتتزوج!! طيب متى إشتغلت؟
وليش ماقلت لنا نسوي لك حفله؟
عناد وهو ينزل الماء بعد ماشرب وياأخذ منديل ويمسح فمه:قبل ثمان شهور !!!!٠
وقتها أتصلت عليك ومارديتي وأتصلت بعدها على ابوي أسئله عنك وقالي نايمه وخبرني عن عرسك اللي تأجل وطلبته أنه ياأجله لكن رفض بشده وخبرته إني ماقدر أجي في ذاك الوقت خاصة كان أول يوم لي دوام وماعبرني
وبعد أسبوع أتصلت عليك علشان أبارك لك لكن تفاجئت أنك مسكره جهازك
وأتصلت على أبوي وخبرني إنك
......دخلتي غيبوبه بعدها أخذت أتوسل لهم يعطوني أجازه أبشوفك لكنهم رفضوا
وقتها ضاقت على الأرض
وقعدت أدق على أبوي كل يوم عشان أتطمن عليك
وفي يوم أتصلت ورد علي فارس وخبرني إن الوالد أغمى عليه بسبب موت زوجته أثناء ولادتها
وحاولت للمره الأخيره وطلبت إجازه ورفضو وطلبوا مني تقرير يوضح فيها ظروفي
وبخلال أسبوع صار كل شي جاهز
وجيت هينا طايـــــــــــــــــر
ولقيتك مثل الجثه الهامده تكلمت معاك لكن مافي فايده
ورحت لأبوي في غرفته وكان حزيـــــــــــــــــن
"وهو يروح لعندالباب ويكمل:أخليك ترتاحين الحين وتصلين!!! وأنا أبروح أصلي!!
وأرجع لك نكمل سوالف!!
نور وهي تناديه:لحظـــــــــــــــــه!؟
عناد بدهشه:شنو؟
نور بإبتسامة خجل:إنت ناسي إني ماأقدر أتحرك ياالله وبالله جلست
"وهي تفرك يدينها ببعض بحرج وتكمل:عناد الله يعافيك هات لي التراب اللي في الكرتون فوق الدولاب
عناد بإبتسامه:وبس؟؟
حاضرين للطيبه كم نور عندنا وحده!
"وهو ينزل التراب ويكمل:
تفضلي!!
نور بإبتسامه:الله يعافيك!!
عناد وهو يطلع :ويعافيك!!

في اليوم التالي
قاعده نور تقراء روايه في الجوال
وفجـــــــــــــــــاءه
!:لهدرجه ماشتقتيللي؟؟
نور وهي ترفع رأسها وتطالعه:
نايـــــــــــــــــف؟؟
نايف وهو يقترب منها:أيه نايف بلحمه وشحمه!
نور وهي عاقده حواجبه :بس كيف؟؟
نايف وهو يحظنها بشوق:وشنو اللي كيف؟؟
نور :يعني مو حلم؟؟
نايف وهو يبعد عنها وعاقد حواجبه: وشنو تشوفين؟؟
نور بحيره:بس هم قالولي
......إني ،،،،،،،،
كنت في ،،،،،
غيبوبه ،،،،
و.......

قاطعها دخول أنتصار وهي مبتسمه وتنزل الحلى وتقرب من نور وتسلم عليها:كيييف حال دلوعتنا اليـــــــــــــــــوم؟؟
نور وهي تطالع نايف :تتذكرها؟
نايف وهو يطير ويجلس فوق الستاره وبإبتسامه:شلون ماأتذكرها؟هذي صديقةحبيبتي وتؤام روحها صح وألا أنا غلطان؟؟
إنتصار وهي تتلفت برعب يمين ويسار وتطالع نور بدهشه:نور حبيبتي!
فيك شي؟؟
نور بإبتسامه:لا تخــــــــافيين
هذا نايف قاعد معانا!!
ماتتذكرينه؟
إنتصار وهي عاقده حواجبها:من هو نايف؟
نور بدهشه:شفيك إنتصار
أمداك نسيتي
نايف والجن والكهف وفواز
ومغامراتنا
إنتصار وهي فاتحه فمها :هاه؟
أي جن أي نايف أي كهف؟
إنتي شقاعده تتكلمين عنه؟
نور بعصبيه:إنتصـــــــــــــــــار
بلا إستهبال؟
"وهي توجه كلامها لنايف:نايف تكفى حاول تطلع لها خلها تتذكرك على الأقل!!
نايف بإبتسامه:حبيبتي ماأقدر
أعذريني
نور:أنزين ليش؟
نايف :بعدين تعرفين
نور بتوسل:وليش مو الحين؟
إنتصار بقلبها"لا البنت شكلها أستخفت وصايره تتخيل أشياء مالها وجود أنا لازم أخبر عمي بالسالفه علشان يتصرف
بسرعه قبل لا تستخف مره"

الجزء التاســـــــــــــــــــــع
كم سؤال حير اقلام الكتابه..
كم اجابه صارت اشبه بالمحال
السؤال يضيع مايلقى اجابه
والاجابه تنتظر طرح السؤال!!!
والسؤال اللي عجزت القى جوابه س/ ليه اعزك كثر حبات الرمال ؟!!

في الصاله
الساعه ٦ المغرب
ابو عناد وهو عاقد حواجبه:يعني بنتي مريضه نفسيه؟
أنتصار بحزن:للأسف ياعمي هذا اللي صار؟
ابو عناد بتفكير:يصير خير
يصير خير
إنتصار وهي تقوم:أنا أبروح الحين للبيت تبي شي عمي؟؟
ابوعناد :لا سلامتك وسلمي ولاتقاطعين!!
إنتصار بإبتسامه :إنشاءالله عمي!
"وبعد ماطلعت بدقايق دخل عناد على أبوه :مساء الخير!
ابوعناد :هلا هلا
عناد وهو ينزل شماغه ويجلس ويحط رأسه على طرف الكنب
:خير يبه فيك شي؟؟

ابوعناد من دون نفس:لا مافي شي
عناد :متأكد يبه؟
ابوعناد بعصبيه وهو يقوم:أووووهووو علينا قلت لك مافيني شي يعني مافي شي
عناد وبسرعه يقوم ويبوس رأس أبوه:أنا أسف وحقك علي
ابوعناد بحزن:ـــــــــــــــــــــ
عناد وهو ياأخذ شماغه:أنا طالع
ابو عناد :عنــــــــاد!!
عناد وهو يطالعه:ســـــــــــــــــم يبه؟؟
ابوعناد بحيره وهو يبعثر نظراته:أنا.....
أقصد....
عناد الصراحه......
يقاطعه عناد وهو عاقد حواجبه:يـــــــــــــــــبه
شفيك ؟؟
ابوعناد وهو يهز رأسه :لــــــــاـــــــــ ،خلا ص مافي شي
عناد:ـــــــــــــــــ

لحظات صمت
.



في اليوم التالي
في المستشفى للصحه
العقليه
الدكتور :ومن متى هالحاله؟
ابوعناد بحزن:بعد ماصحت من الغيبوبه
الدكتور وهو يكمل كتابة التقرير
:لابأس
راح أزورها بعد العصر وأفحصها
وهناك راح نعرف كل شي
ابوعناد وهو يقوم ويمد يده :اجل شكرا
الدكتور ويقوم ويرد له السلام:العفو
وأشوفك
ابوعناد وهويطلع ويسكر الباب:أنشاءالله
.
في بيت أبوعناد
في غرفة نور
نور بحزن وهي تنزل رأسها:الكل مو مصدقني
نايف وهو يحط يده على يدها:ولا يهمك حبيبتي
نور وهي ترفع رأسها وتطالعه :ليش ماتطلع لهم؟؟
ليش إنتصار ماتتذكرك؟؟
ليش الكل يقولون عني مجنونه؟؟
ل....
يقاطعهم دخول ابوعناد :مساء الخير
نور:هلا
ابوعناد بصرامه:حطي شيلتك على رأسك معاي ضيف
نور بدهشه:ضيف؟
ابوعناد وهو ينادي:تفضل يادكتور!!
الدكتور ويدخل بإحترام ومنزل عيونه ومعاه الممرضه:السلام
عليـــــــــــــــــكم!!
نور وابوعناد :وعليكم!!
نور وهي تطالع نايف بصمت ودهشه:ـــــــــــــــــ
الدكتور وهو يطالع مكان ماتطالع وماشاف أحد:في حاجه؟؟
نور :لا
الدكتور بإبتسامه:أكيد
نور وهي تطالع أبوها:ـــــــــــــــــ
الدكتور وهو يلتفت لناحية ابوعناد:ممكن تتركني أشوف شغلي
ابوعناد بقهر :وأحد قالك شي ؟؟
قاطعتك بشي؟؟
الدكتور :مو أنت ياعم وجودك
هينا ماراح يفيدنا بشي
فرجاءا أطلع برى شوي
ابوعناد بعصبيه:وأخليكم لحالكم
معصي!!
الدكتور :لاحول ولاقوة ألا بالله
أولا ياعمي أنا مو لحالي معاي ممرضتي
ثانيا أنا دكتور مو ولد شوارع
...

طلع أبوي من غير ولا كلمه كان
في داخله وده يذبحه من القهر
قعد الدكتور حوالي نص ساعه يحاول.‎‎معي لكني ماعطيته

أي أجابه شافيه الدكتور وهو يقوم ويوقف عند الدريشه :اوووف<<ويلتفت علي :اسمعيني يانور أنا تراي مصدق كل كلمه قلتيها لهم وانا الحين أبي اعرف شعلاقتك مع هذا اللي تشوفينه.
حينها بس رفعت راسي له وفيني لهفه ودي اقوله كل شي كل شي كل اللي في داخلي وكل اللي احس فيه من شعور له وخبرته بكل حكايتي.
.


في بيت ابوفارس .
فارس وهو يعقد حواجبه:مريضه نفسيـــــــــــــــــه؟؟
مرام وهي تحط رجل على رجل:يعني وش يطلع منها هالخايسه أكيد تمثل علشان تلفت اللي حواليها
إنتصار "وفي داخلها ودها تشد شعرها وتكفخها":
احترمي نفسك ولاتلقفين فاهمه!!
فارس:ـــــــــــــــــ
مرام وهي تطالع فارس:أشوفك مستانس!!
أختك تهينني وساكت!!
فارس وهو يقوم بعصبيه:أنا طالـــــــــــــــــع

في بيت ابوعناد
في غرفة نور
الدكتور بإبتسامه:تصدقين ولا في الخيال!!
نور باإرتياح للدكتور وهي تأخذ نفس:بس المشكله إنهم مايصدقوني!!
الدكتور وهو يكتب التقرير ويعطي الممرضه الأبره المطلوبه:عطيها هذي الحين!!
"ويوجه كلامه للنور":لاتخافين يانورولاتحطين ببالك وخلي كل شي علي إنتي بس أهتمي للصحتك
"وودعني بإبتسامه وطلع وبعده بدقايق طلعت الممرضه بعد ماعطتني الأبره"

في الصاله
الدكتور وهو يطالع عناد بصمت:ـــــــــــــــــ
ابوعناد وهو منزل رأسه بحزن:ـــــــــــــــــ
وبدأ الدكتور يحاول يواسي ابوعناد:للأسف ياأبو عناد هذي الحقيقه وبنتك ماهي أول ولا أخر بنت يصير لها الحاله النفسيه
وأعتقد اللي صار لها من غيبوبه أثر مشاكل كانت عايشتها قبل واللي تتخيله في غيبوبتها ومازالت تتخيله مجموعة مشاكل تجمعت وأصبحت كالكتله في عقلها
ابو عناد :ـــــــــــــــــ
الدكتوروهو يأخذ نفس ويقوم:على العموم عطيتها إبره مهدئه وإذ لاسمح الله ثارت أعصابها أحضرها للمستشفى!!
أنا طالع
ابوعناد والدموع على خده:يعني خــــــــلاص !!
بنتي مجنووونه؟؟
"طلع الدكتور هو والممرضه بعد ماألقو نظره أخيره كلها شفقه وحزن على ابوعناد
"



في غرفة نور
نايف وهو يقترب من نور وبإبتسامه:أشوفك مستانسه؟؟
نور وبضحكه:وليش ماأستانس حبيبي!! خلاص لقيت دكتور طيب وخبرته بسالفتي ووعدني إنه راح يساعدني !!
نايف وهو عاقد حواجبه :وأنتي شنو اللي مخليك متأكده هاالكثر!!؟
نور بحيره وبدهشه:وشنو قصدك؟؟
...... قصدك إنه يكذب علي ويستدرجني بالحكي!!؟؟
نايف:يمكن!!ليش لاء؟؟
نور بحزن:ـــــــــــــــــ
نايف وهو يضمها:ولا يهمك حبيبتي أنا جنبك على طول!!
لحظات صمت!!!.....

.

.
وقتها قاطعنا دخول عناد فاخترعت وعدلت جلستي وأنا ابعثر نظراتي بين نايف وعناد
:مساء الخير
نور بإرتباك:هلا هلا مساء النور
عناد وهو يتفحص الغرفه:شفيك نور؟
في أحد عندك غيري؟
نور :هاه؟ لا لا لا لا مافي أحد يعني إنت تشوف أحد
عناد بتشكيك:أكيد؟
نور وهي تبلع ريقها:أيه أكيد!!
عناد وهو يجلس على طرف السرير:شلونك الحين؟
نور:بخير
عناد وهو يضغط على رجليها:تقدرين تحركينهم؟
نور:يبي لي وقت!!
عناد بإبتسامه:طيب شنو رأيك نطلع رحله!!؟
نور :لا ماودي
عناد وهو عاقد حواجبه:أنزين ليــــــــش؟
نور:أنت شايف حالتي ماقدر أمشي ولا أحب نظرة الشفقه في عيون الناس
عناد:بس.....
تقاطعه نور وهي ترفع يدها:تكفى لاتضغط علي
أذا تعزني!!
"طالع نور بصمت وبعدها أخذ نفس وقام وطلع"
نور وتطالعه بصمت:ـــــــــــــــــ
.

.



.

الجزء "العــــــــــــــــــاشر"
تغيب ويكبرغلاك
ويزيد فيني هواك٠٠
لوأبعدتناالليالي
لاتظن قلبي نساك٠٠

.
.
.
ابوعناد :الله يرضى عليك يابنيتي نبهي الكل إنهم يخبون سالفة دكتور المجانين عن عناد
إنتصار بفضول:ليش عمي هو مايدري؟
وبعدين تلقى نور قايلتله
ابوعناد:لا وأنا عمك
وبعدين أنا موصيها ماتقوله
إنتصار:وكيف إقتنعت؟
ابوعناد :أختلقت لها عذر شغله وأننا مانبيه يفصل والسبب تافه ومن هاالعذر!!
إنتصار بدهشه:واقتنــــــــــــــــــعت؟؟
ابوعناد وهو يتذكر الموقف
........
ابوعناد بتوسل:يرضيك يانور عناد يفصلونه من شغله
نوربحيره:ــــــــــــــــــ
ابوعناد بحزن:أنتي أكثر وحده تعرفينه زين وتعرفين أنه يحبك ويعزك حيل ومايرضى لك المهانه أبد
نور بدهشه:طيب وليش ماتبيه يدري؟
ابوعناد وهويمسك رأسه:وأحنا شنو نتكلم عنه من الصبح!!
نور :بس....
ابوعناد:لا بس ولا شي
أخوك وأنتي عارفته حساس ويسوي من الحبه قبه
نور:ــــــــــــــــــ

"ابوعناد وهو يطالع إنتصار:وبالعله إقتنعت!!
إنتصار بإبتسامه:ولا يهمك عمي
بإذن الله ماراح يعرف ...
بس عمي وش صار على زوجها يـــــــــدري؟؟
ابوعناد :أيه يدري وبكره راح ياأخذها!!
إنتصار بإندهاش:كيف ياعمي وهي بهاالحاله؟
ابوعناد بحزن : هو وعدني إنه يحطها بين عيونه ويداريها وراح أقوله أنه مايقطعها من مراجعة الدكتور النفسي
إنتصار بحزن وتنزل رأسها:ــــــــــــــــــ

في غرفة نور+صباحا
تك تك
نور:تفضل
ابوعناد وهو يدخل ويسكر الباب
وبإبتسامه:صباح الخيــــــــــــــــــر
نور بإبتسامه:صباح النور
ابوعناد وهو يجلس :شلونك الحين؟
نور:بخير
ابوعناد:الحمدالله أجل تجهزي زوجك جاي ياأخذك بعد شوي
.....

"انصعقت يوم قال زوجي وقعدت أفكر من هو وكيف شكله وكيف ياأخذ وحده شبه معوقه وكيف ابوي يوافق والأهم كيف يصير زوجي وأنا أحب نايف واتمنى أني أتزوجه
بأي طريقه"
"سألته:كيف يصير؟
ابوعناد :شلون؟
نور:اقصد وأنا بهاالحاله...
قاطعني وهو يقرب مني ويمسح على رأسي:لاتخافين يابنيتي ...أنا واثق أنه راح يحطك بين عيونه ...صحيح أنه جاهل وبدوي لكنه ونعم الرجل ...وبعدين راح أزورك بين كل فتره وفتره ماراح أتركك
نور بحزن ومنزله رأسها:ــــــــــ
ابوعناد وهو يحب على رأسها وبتوسل:سامحيني يابنيتي <<لحظة صمت...........و تكفين لاتفشليني مع الرجال
نور وهي ترفع رأسها بعيون دامعه:ماعشت ولاكنت أذا فشلتك في يوم<<لحظة صمت...... يبه أنت ماتعرف شكثر إنت غالي عندي
ابوعناد وهو يضمها بحنان:الله يخليك لي ولايحرمني هاالراس

(الظهر في غرفة نور)
نور وهي متعلقه بنايف والدموع على خدها:غصبا علي أفهمني
.....
قاطعها نايف بعصبيه:مافي شي غصب قولي إنك ماعدتي تحبيني وأصدقك!!
نور تشاهق:هذا ظنك فيني؟؟
نايف بإنفعال:أيــــــــــــــــــه
نور بحزن:ــــــــــــــــــ
نايف وهويلتفت ويعطيها ظهره وبعيون دامعه:على العموم ألف مبروك وشكرا على الذكريات الجميله اللي ماراح أنساها أبد
<<--ويختفي
نور بحزن وهي منزله رأسها:لاتبارك لي وتعال عزني وإذا إنت تعتبره زواج أنا أعتبره موت
.

.
دخلت إنتصار وهي مسرعه وبفرح :مبروووك ياعرووس
نور وترفع راسها :تكفين لاتزودينها علي
إنتصار وهي تنزل شيلتها وعبايتها:شصــــــــــــــــــاير؟
نور:يعني ماتعرفين أني أحب نايف وزواجي من هالمجهول يعتبر موت بالنسبه لي
إنتصار باإبتسامه:ماعليه يابنت عمي الحب الحقيقي يجي بعد الزواج وراح تتأقلمين معه صح أني سمعت عنه أنه همجي وماينطاق بس قالوا لي أنه رجال والنعم فيه..و..
نور بإنفعال :نعــــــــــــــــــم؟ همجي وماينطااق؟
إنتصار بضحكه:ههههه أمزح أمزح يابنت بس حبيت أبعد عنك جو الحزن والتوتر لا غيره
نور وهي عاقده حواجبها وبزعل:الله يهديك هذا وقت مزحك
إنتصار وهي تطق على جبهته :أوف نسيت أقولك "وهي تطالع الساعه وتكمل":أحتمال الكوفيره تجيك بعد دقيقتين أو دقيقه ....
تقاطعه نور بعصبيه:وليش ماقلتي لي قبلها بساعه على الأقل أعدل ......
تقاطعهم دخول غزوى و الكوفيره:السلام عليكم
إنتصار :هلا ليش تأخرتوا؟
نور وهي تطالع إنتصار بحقد وتصرعلى أسنانها:تأخروا بعد هاه؟؟
إنتصار:ههههه "وتقوم تأخذ من يدين الكوفيره الكاتلوج"


"وهم يعدلوني كأني جثه بين يديهم ودموعي أبد ماوقفت يزينوني ويلبسوني
وزاد الطين بله نايف اللي كان جالس فوق الستاره بحزن ودموعه بعيونه مارضت تنزل
تذكرت مواقفه معاي وبكيت وأحتاس مكياجي وقعدوا يهاوشوني
وبعد ساعات قليله طق الباب:تك تك
إنتصار وهي تعدل شال فستانها وتحطه على كتفها العاري:من؟؟
عناد من وراء الباب:نور أطلعي زوجك ينتظرك
إنتصار بإرتباك:قله خلاص تجيك الحين
تطقها نور برجلها :ماأبي
إنتصار وهي تجلس مقابلها و تسحبها وتضمها و تحب على خدها وبإبتسامه:مبروك ياعروس ومع السلامه "وتدفها بعد مافتحت الباب بالرغم من توسلها لها ويستقبلها عناد اللي كان معطي الباب ظهره وجلس مقابلها بعد ماسكرت إنتصار الباب ودموعه على خده وحط رأسه على رجوله
وساد الصمت....
ولحظات دموع.....
.
.
.
"وطلعت بعد ماالكل ودعني بدموعه برغم توسلي لهم ولا واحد عبرني أو سمعني طلعت معاه وهو يدفني بعربيتي وماشفته لحد الأن
ووصلت السياره وفتح الباب ورفعني بيديه الخشن وركبني قدام وما إن راح يرفع العربيه رفعت رأسي ولقيت نفسي داخل ددسن قرنبع خربانه حيل حتى مكيف مافيها ومسجلها كأنه توه مقلوع
وفجاءه قطع تفكيري ركوبه بسرعه وحرك السياره على السريع
وبداء يدندن ويغني بصوت شجي أستغربت منه أعرف هاالصوت وألتفت له وبإندهاش:نايـــــــــــــــــف؟
عميشان وهو يلتفت بعصبيه :أنا ولد أبوي أبك من هو هاذا نايف
أنتي مهبوله أبك أنا عميشان
لاصطرك هينا أه وجع جدي قولي أمين
نور وهي تطالعه بحيره :ـــــــــ
ورجع عميشان يغني ويدندن وكان نفس الصوت نفس الوجه ألا أن لحيته طولانه وحبيت أني أسمعه وهو يقصد ويقول:
عرفت الحب بالمعنى الحقيقي
عرفته عند وافين الصداقه
مع اللي لا عطو عهد وثيقي
يصونونه عن أسباب الحماقه
أنا اللي بالمحبه نشف ريقي
أدور مخلص طول فراقه
ثمان سنين تايه في طريقي
تقل مالي مع العالم علاقه
إلى جا الليل زاورني رفيقي
سهرعني يزود لها اشتياقه
أنا السهران من بد الفريقي
يروح الليل في شده وفاقه
وإلي جا الصبح تلقاني ماليقي
عذاب الوجد محرقني حراقه
حملت الصبر لكني ماأطيقي
صحيح أن الصبرمر مذاقه
.
وصلنا للخيمه على الفجر
وكان الجو خيـــــــــــــــــال
عميشان وهو يطفي السياره ويلتفت:أبك وصلنا قومي يامره
فـــــــــــــــــزي!!
فزي يالله
نور وهي تتمدد وتفتح عيونها بسرعه ومخترعه:هـــــــــــــــــاه؟؟
عميشان وهو ينزل من السياره ويقرب لي العربيه:حولي يامره
وتقربي جاي
عمشه وهي تجي ورافعه على أكمامها وكل يدينها عجين:أنت هزعت !!
"وتلتفت لنور وتكمل : هذي من ياعميش؟؟
عميشان وهو يرفعها وينافخ:أقول يامالك سحران أبك أنتي ششايفه؟جربوع؟ أبك هذي مرتي ؟ "وينزلها في العربيه ويدفها ويكمل : وبعدين زهبتي الريوق ؟
عمشه وهي تركض وهي تحط يدها على رأسها :يـــــــــــــــــوووه أبك نسيت اللفحان فوق النار يجعلي ماني بقايله يحر كبدي
نور وهي كاتمه الضحك :ـــــــــ
عميشان وهو يتركني عند باب الخيمه وينسدح ويحط شماغه تحت رأسه ويغطي عيونه:أهزعي جاي وأنا تراي أباأخذ
قيلوله لين يزهب الريوق
وأجعديني ذيك الحزه!!


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية أنا غريب الدار من عقب فراقك /بقلمي ,كامله

الوسوم
الدار , غريب , فراقك
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-07-2011 03:02 PM
ابي فزعتكم رائد الغريب سجل الأعضاء - للتواصل بين الأعضاء 7 22-05-2011 09:38 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2018 20-05-2011 10:18 PM
قصور النشاط الجار درقي Hypoparathyroidism كونا و كان ارشيف غرام 1 24-09-2008 12:03 AM
فرط النشاط الجار درقي فرط نشاط الغدد الجار درقية Hyperparathyroidism آلنٌهَى صحة - طب بديل - تغذية - أعشاب - ريجيم 14 20-09-2008 08:39 AM

الساعة الآن +3: 08:17 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1