اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 29-07-2013, 03:26 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البارت التاسع
مر اسبوع ع ابطلنا
ــــــــ
ساره
طول الفتره متوتره و كانت شايله هم التحاليل وكانت تتمنى انه م يكون فيه أي تطابق
ــــــــــ
جاسم
م كان توتره يقل عن ساره وكانت امنيته زي ساره
ـــــــــــ
عبدالله
كان خايف تكون التحاليل متطابقه وكان يفكر وش راح يسوي بعدها
ــــــــــ
حنان
كلمت تركي وقالت له رآح تكون هذي اخر مره بس تركي رفض واصرّ انه يكلمها كل يوم وقربوا من بعض حيييل وحنان بدت تميل لتركي
ــــــــــ
تركي
كان فرحاًن لأنه صآر يعرف اخبار حنان كل يوم
ـــــــــــــــــــ
سليمان
اشتغل مع أخوآنه ب الشركه وصار تفكيره كله عن الشغل وكل م تجي ريم ع باله يحاول يبعدها
ـــــــــــــــ
ريم
نست سليمان ولا حاولت تفكر فيه
ـــــــــــــــــ
رغد
تواصلت اكثر مع سآلم
ــــــــــــ
فجر
كان يزعجها سآلم ب اتصالاته بس م كانت ترد
ـــــــــــــ
نواف
صار يفكر كثير ب نوف وَ ودّه لو يكلمها
ـــــــــــــــــ
طلال
صار يفكر ب موضوع الزواج بس خايف من ردّة فعل ساره
ــــــــــ
بيت ابو جاسم
الساعه 10 الكل كان ع طاولة الفطور
جاء جاسم اتصل جواله
جاسم : الو
: السلام عليكم
جاسم ب استغراب : وعليكم السلام مين معي
: احنا من المستشفى حبينا نخبرك ان التحاليل طلعت
جاسم بلع ريقه وقال بتردد : ط..طيب ووش النتيجه
: الحمدالله كان فيه تطابق والف مبروك
جاسم كان مصدوم وهذي الكلمه اللي م كان يبي يسمعها
استغرب من سكوته : اذا حاب تقدر تجي للمستشفى وتاخذ نتيجة التحاليل ( وسكر منه )
ابو جاسم بخوف : وش فيك
جاسم لحد الحين م استوعب
ام جاسم : يمه يآ وليدي وش صاير
جاسم انتبه عليهم : هاه لالا م فيه شي
حنان : منو اللي اتصل عليك
جاسم ابتسم ابتسامه متصنّعه : هذآ المستشفى
حنان بحماس : التحاليل طلعت
جاسم : ايه والنتيجه كانت متطابقه
ابو جاسم : والله خوفتنا ع بالي صار شي... اخر شي طلع النتايج الف مبروك ي ولدي
جاسم ابتسم لأبوه وهو من داخله حزن وضيقه
ــــــــــ
ساره قامت من النوم واخذت لها شور ولبست أي شي قدامها وجلست بغرفتها تفكر ب النتيجة التحاليل ( ي رب اليوم بتطلع نتيجة التحاليل آآهه ي رب م تكون متطابقه )
ــــــــ
بيت ابوجاسم بعد الفطور
حنان كانت جالسه بغرفتها وماسكه الجوال وتفكر تكلم تركي ولا لا ( لا م يصلح اكلمه الحين يمكن يكون نايم ولا يكون يفطر ) ونزلت الجوال ع الطاوله وسمعت رنه من الواتس وارحت بسرعه وفتحتها
ــــــــ
ب المجلس
ابو جاسم : جاسم اتصل ع ساره وخبرها ب النتيجه
جاسم : حنان بتخبرها
ابو جاسم : وانا قلت انت تتصل عليها
جاسم : بس ي يب....
ابوجاسم : يلا اتصل
جاسم فتح جواله واتصل ع بيت جده
ــــــــ
بيت الجد
ساره كانت جالسه بغرفتها وتفكر ب نتيجة التحاليل
دق باب غرفتها
ساره قامت وفتحت بهدوء
الشغاله : بابا يبي انتي ( عطتها التلفون وطلعت )
ساره : الو
جاسم اول م سمع صوتها ارتبك :اءءءء ساره
ساره م عرفت صوته : نعم
جاسم ( وش فيها ذي تكلمني كذا ) : حبيت اقول لك ان نتيجة التحاليل طلعت
ساره عرفت صوته من نبرته الحاده وجاها خوف م تدري وش سببه : ط... طيب
جاسم استغرب منها : النتيجة هي ( تنهد بضيقه ) متطابقه
ساره انصدمت ( لا ليش ليش )
جاسم كان ينتظر ردّها بس م جاه رد وسكر الخط
ـــــــــــ
ساره كانت مصدومه ( لا ي ربي مو هذا اللي ابيه لا ولا بعد هو اللي اتصل وش يعني ذا آآهه ) رمت نفسها ع السرير وتصيح
ــــــــــ
جاسم : وهذا انا اتصلت عليها
ابو جاسم : وش قالت
جاسم ببرود : ولا شي
ابو جاسم بحده : الملكه بعد يومين ( وطلع )
جاسم انصدم من ابوه م توقعه كذا شديد حس انه ضعيف م بيده أي شي وراح بيطلع من البيت لان حس انه مخنوق
ــــــــــــ
غرقة حنان
تركي : صباح الخير
حنان : صباح النور
تركي : كيفك
حنان : تمام وانت اخبارك
تركي : بخير دامي كلمتك
استحت حنان منه بس م حبت تبين :فطرت ولا باقي
تركي : لا لحد الحين
حنان : ليش
تركي : حبيت تكوني انتي اول وحده اصبح عليها
حنان حست ب الخجل
تركي كان يبي يلطف الجو شوي :هههه وش فيك اكل القط لسانك
حنان حست ب الفشله : تركي
تركي بحب : عنونه
حنان استحت : اول شي لا تكلمني كذا ترى استحي
تركي : ههههه طيب هاه وش تبين
حنان : هههههه تحاليل ساره وجاسم طلعت متطابقه
تركي ( المره الجايه انا وانتي نسوي التحاليل ) : صدق وناسه
حنان : يب يب وناسه واحنا بنسوي بارتي لساره
تركي : شي جميل واحنا بنعزم جاسم
حنان : اهاا
دام السكوت بينهم لفتره
تركي بشوق : حنان
حنان : نعم
تركي : ابي اسمع صوتك
حنان انصدمت منه م توقعته بيقول كذا
ــــــــــــــــ
بيت الجد
دخل ابو جاسم للمجلس وشاف ابوه وطلال وعمر سلم عليهم وبعد السلام
ابوجاسم : ابشرك ي يبه التحاليل كان فيها تطابق
الجد : الف مبروك والله
ابوجاسم : وجاسم حدد موعد الملكه
طلال : متى بتكون
ابوجاسم : بعد يومين
عمر : كأنه قريب حيل
ابوجاسم : عاد جاسم مستعجل
عمر ( والله جاسم لو بيده م تزوجها كل هذا منك ي محمد )
ـــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله كان جالس ب المجلس وكان كل تفكيره بساره ومايتمنى تكون التحاليل متطابقه
ـــــــ
بيت سعاد
تركي انتظر منها رد بس م ردت وقرر انه يتصل عليها
: الو
حنان بدت دقات قلبها تزيد م تدري وش تقول
تركي بحنيه : حنان
لايوجد رد
تركي ابتسم : حنون
حنان ( يمه قلبي )
تركي : حنونتي
حنان قررت ترد عليه : اءءء هلا
تركي ( ي لبى الصوت ) : يعني م تردين علي الا لما اقول لك حنونتي
حنان بسرعه : لا طبعا وانا مو حنونتك
تركي : هههههههههههه خلاص بقول لك من اليوم ورايح حنونتي
حنان بخجل : تررررركي
تركي بحب : عيونه
حنان : خلاص
تركي : ههههه طيب ( طق باب غرفه) حنون لحضه
حنان استغربت : طيب
قام تركي وفتح الباب وكان جواله ع اذنه : نعم
نوف ب لقافه : منو تكلم
تركي رفع حاجبه : وانتي وش عليك
نوف : طيب طيب لا تآكلني بعيونك بس تعال افطر
تركي : طيب دقايق واجي ( سكر الباب بدون لا ينتظر منها شي ) حنون
حنان : هلا
تركي بدون شعور : حبيبتي الحين بنزل الفطر واكلمك بعدين اوكي
حنان انصدمت من الكلمه
تركي استغرب سكوتها : حنون
حنان ارتبكت : ن.. نعم
تركي : تامرين ع شي
حنان لحد الحين ب تاثير الصدمه :لا
تركي ( ليش تكلمني كذا ) : اوكي مع السلامه ( سكر منها بدون لا ينتظر ردها ونزل لاهله )
ـــــــــ
حنان ( معقوله تركي يحبني طيب شلون ومتى ... انا وش فيني هو م كلمني الا انه يحبني بس انا غبيه م فكرت بهذا الشي .. ي ربي الحين وش اسوي ) وصآرت تفكر ب تركي
ـــــــــــــ
جاسم كان موقّف سيارته قدام البحر ويتذكر ايامه مع نور ايام الملكه
جاسم كان رايح يشوف نور ببيتهم وبعد خمس دقايق من الانتظار دخلت نور ببنطلون جينز ابيض ضيق وبلوزه حمرا نص كم
جاسم اول م شافها قام لها ومسك خصرها وباس خدها : كيف حبيبتي
نور بخجل : بخير الحمدالله
جاسم : م فيه كيفك حبيبي
نور طالعت فيه وقالت بدلع : لا
تركها جاسم وعطاها ظهره : خلاص انا زعلت
نور رآحت له وضمته من ورا : م تقدر
جاسم لف لها : فيه احد يزعل ع الحلو
نور ابتسمت بخجل
جاسم باس راسها
نور تذكرت شي : يوه جاسم يلا انا الحين لازم اروح
جاسم استغرب : وين
نور : البنات ينتظروني ب المجمع
جاسم : م فيه روحه لحد الحين م شبعت منك
نور : بتشبع مني بعدين ( ولفت وطلعت )
رجع جاسم للواقع المر اللي هو فيه ( هذا انتي ي نور رحتي ولحد الحين م شبعت منك ) رجع راسه ع الكرسي ونزلت منه دمعه حاره ع شوقه لنور
ـــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان تعبت من كثر التفكير وقررت تتصل ع ساره تخبرها عن النتيجه
ـــــــــ
بيت الجد
ساره كانت بغرفتها من عرفت ب النتيجه وهي حالتها م تسر ودق جولها وردت
ساره بتعب : الو
حنان بخوف : حبيبتي وش فيك
ساره دموعها نزلت
حنان : ساره وش فيك
ساره م ردت
حنان : دريتي ب النتيجه
ساره بين دموعها : م ابيه والله م ابيه
حنان حست انها صدق مو حآبته :ساره اسمعيني اذا م تبينه روحي قولي لعمي وجدي انتي مو مجبوره تآخذينه ولا تقولين اني بسوي الكلام اللي قلتيه ي حنان ...لان انتي م تسوين شي غير الصياح واذا كنتي تبين جاسم صدق تعالي اليوم بيتنا بنسوين بارتي لك ( وسكرت الخط )
ساره بدت تصيح اكثر ( ي ربي وش ذنبي انا ... بس انا اللي اخترت هذا الطريق ولازم اكمله .. ي رب تكون معي )
ــــــــــــ
انتشر الخبر ان التحاليل متطابقه وانها بعد يومين بتكون الملكة
ــــــــــــ
بعد المغرب
جاسم كان جالس ب المجلس ينتظر نور
دخلت نور ووقفت قدامه بفستان ابيض
جاسم قام لها بسرعه
نور حطت يدها قدامه : لا تقرب مني
جاسم استغرب منها : حبيبتي وش فيك
نور بحزن : لا تقول حبيبتي انا م استاهلك
جاسم : نور وش فيك
نور : جاسم ابيك تسعد ساره لان هي تستاهلك
جاسم : لا تجيبين لي طاريها انا م احبها انا اح....
نور : خلاص جاسم لا تتكلم... ساره احسن مني بكثير وانت تستاهلها اما انا خلاص انساني
جاسم : نور لا تقوين كذا
نور : خلاص انساني
جاسم قام من النوم وهو مفزوع :نوووور ( استغفر الله وش ذا... آآهه ي نور ي ليت تكوني جنبي ) وحرك ورجع للبيت وهو يفكر ب الحلم
ـــــــــــــــــ
كل البنات تجهزوا علشان يروحون لبيت ابو جاسم
ـــــــــــــــ
بيت الجد
ساره كانت تجهز نفسها وتحاول تكون قويه وما تبين ضعفها ولبست فستان ابيض لحد الركبه وماسك من عند الصدر ومنفوش من بعده ولبست كعب ابيض وربطت شعرها الطويل وحطت مكياج خفيف ولبست عبآيتها وطلعت مع السواق لبيت ابو جاسم
ـــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
ريم بعصبيه : مها يلا اخلصي م صارت كل هذا لو انه زواج م سويتي كذا يلا
مها : يوووه وش تبين انتي اصبري
دخلت دانه : طبعا انتي تعتبرين من الشباب اللي يلبسون البنطلون ويطلعون عادي
ريم تنرفزت : اقول اخلصي انتي وياها
وبعد م خلصوا طلعوا مع السواق
ــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
جاسم اخذ له شور بعد م اتصل عليه مشاري وقال له يجي للبحر عازمينه ع العشاء وطلع ولبس بنطلون جينز وبلوزه زرقاء وطلع مستعجل بس لما شافها وهي داخله وقف ب مكانه يطالع فيها
ساره كانت داخله وعبآيتها بيدها ومنزله راسها تعدل فستانها ماحست الا لما صدمت فيه وكانت بتطيح بس مسكت بلوزته
جاسم كان يطالع فيها وهي جايته وكان ينتظر تصدم فيه
ساره شمت ريحة عطره وخافت ترفع راسها وتجي عيونها بعيونه وحآولت تكون قويه ورفعت راسها له تطالع عيونه
جاسم ارتبك من نظرتها ( ي ربي وش فيني انا ) وبعّد عنها وتقدم بيطلع من البيت
ساره راحت له بسرعه ومسكت يده : صدقني انا وعبدالله م بينا شي
جاسم استغرب من كلامها وطنش وكمل طريق
ساره رآحت له بسرعه ودموعهآ بعيونها : جاسم وربي م بينا شي تكفى صدقني
جاسم بدون لا يطالعها : طيب بعدي
ساره نزلت دموعها : م راح ابعد الا لحد م تصدقني
طالع فيها وانصدم من دموعها وحس انها صادقه وحن عليها : طيب صدقتك اقدر اروح الحين
ساره طالعت فيه بنظرات م عرف يفسرها وراحت عنه للحمام * تكرمون *
جاسم ( وانا غبي اصدقها واكذب عيوني ) وطلع من البيت
ــــــــــــــــــــ
دخلت ساره الحمام * تكرمون * تعدل مكياجها وطلعت وشافت حنان بوجهها سلمت عليها
حنان ب ابتسامه : كنت متوقعه انك تجين
ساره بادلتها الابتسامه : البنات م جّو
: الا جينا
حنان بمزح : جبنا طاري الإط آآم ينط ههههههه
ريم : اضحكوا تكفون
ساره : ههههههههه تعالي اشتقت لك
ريم : شوفي الناس اللي تفهم مو زيك ( راحت لها وضمتها وبعدت عنها ) وش رايك تخاويني
دانه ضربتها ع كتفها : البنت تبي تتزوج وانتي تقولين تخاويني
ريم بألم : أييي وانتي وش عليك
حنان : اقول بسكّم هواش وخلونا ندخل داخل
مها : يلا
ــــــــــــــــــــ
عند الشباب
وصل جاسم لهم وسلم عليهم وجلسوا
تركي : شباب م دريتوا
فيصل : وش
سلمان طالع بتركي وعرف قصده : سلطان
محمد : مين سلطان
تركي : خوي يوسف ذاك
نواف : المهم وش فيه
سليمان : طلع خروف
فهد : هههههههههههه وشلون عرفتوا
تركي : سمعناه يكلم خويه
مشاري : وانتوا ليش قاطين اذنكم عندهم
سليمان : انا مالي دخل تركي هو اللي قال لي
تركي شهق : انا
عبدالله : طيب ترى مو شرط اذا كلم بنت يصير خروف
تركي : ادري بس هي مخرفنته
جاسم ابستم ابتسامة سخريه : تركي يقول لك اسأل مجرب ولا تسال خبير
الشباب فهموا قصد جاسم
عبدالله جاء بيرد بس سبقه تركي :ايه عندي خبر ثاني لكم
عبدالله تنرفز من جاسم ومن كلامه وقام وركب سيارته وحرك
ماجد : اسكت انت واخبارك السخيفه
تركي : اففا اففا ي ماجد الحين اخباري سخيفه
مشاري بمزح : تركي تبي الصراحه ايه سخيفه
تركي : حرام عليكم انا لو كان فهد ممكن
محمد : فهود ترى غلط عليك
فهد ب فهاوه : مين
تركي : هههههههههههه سليمان غلط عليك
سليمان شهق
فهد يسوي معصب : سليمان وش قلت اعترف
سليمان : نصابين والله م قلت شي
جاسم : فهد تبي تعرف مين اللي غلط عليك
فهد : جاسم اكيد م ينصب زيكم ي نصابين مين قول
جاسم اشر ع محمد : محمد
تركي وسليمان :هههههههههههههههههه
وكملوا ضحكهم
ـــــــــــــــــــــ
عند البنات
كانت اجواءهم لا تقل عن اجواء الشباب بس هم كانوا يرقصون
حنان تسحب يد ساره : يلا ساره قومي
ساره : حنون م اعرف
حنان : قوميي وانا اعلمك
قامت معها ساره وصارت تعلمها كيف ترقص
فجر كانت تطالع ساره بحقد : وع شوفي رقصها
رغد : من جد انتي شوفي فستانها ب الاول
فجر : هي اصلاً شينه بكبرها
رغد قامت : اصبري انا اوريك فيها ( راحت للطاوله واخذت عصير فروله وراحت لساره وسوت نفسها م تدري وصدمت فيها وكبت العصير ع فستانها )
ساره شهقت وهي تشوف فستانها كله عصير
رغد : اوه اسفه م انتبهت لك
ساره ابتسمت لها : لا م صار شي
راحت رغد وجلست جنب فجر
فجر : هههههه كفو والله تعجبيني
رغد : ههههههههه شوفي كيف صار وجهها من الفشله
ساره بحزن وهي تطالع فستانها : حنوووون
حنان : تعالي معي غرفتي
راحت معها لغرفتها دخلت حنان وصار تدور لها شي تلبسه
وطلعت لها فستان كحلي : اكيد مسويه كذا متعمده
ساره م فهمت عليها : مين ذي
حنان بقهر : رغد ومين غيرها كبت العصير متعمده عليك
ساره ببرآءه : ليه
حنان : هذي م يبي لها سؤال اكيد غايره منك لانك اجمل منها
ساره ابتسمت بهدوء
حنان مدّت لها الفستان : خذي
اخذت ساره الفستان وتطالع حنان
حنان ب استغراب : خير
ساره : خير انتي مو ناويه تطلعين
حنان : ههههه طيب بس لا تطولين
ساره : اوكي سكري الباب بعدك
طلعت حنان وسكرت الباب
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
نوف : بنات متى تتزوجون ابي اتزوج
دخلت حنان عليهم : ههههههه طيب تزوجي
ريم : انتي امداك دخلتي
حنان حطت يدينها ع خصرها : وانت وش دخلك
ريم قامت لها وباستها ع خدها : ي اخي احب انرفزك
حنان قرصت خشمها : وانا احب ارفع ضغطك
ريم دفتها من كتفها : اجل انقلعي
حنان : وجع
ريم : توجعك
الهنوف : خلاص انتي وياها كأنكم بزران
مها : من جد الله يعين زوجك ي حنان
نوف : ويعين زوجك ي ريم
ريم : ومين قال اني بتزوج
حنان : انا اقول لك
ريم تنرفزت : حنوووون
حنان خافت منها : ههههههه طيب خلاص بسكت
ـــــــــــــــــــــــــــ
ساره قبل لا تطلع شافت نفسها ب المرآيه وكان الفستان واسع شوي لان حنان اسمن من ساره بشوي طلعت من الغرفه وكانت نازله بس انتبهت للغرفه المفتوحه شوي وجاها فضول انها تدخلها اول م دخلت عرفت انها غرفة جاسم وجاها فضول تعرف وش فيها راحت للدوالاب وفتحته وشافت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
دخلت عرفت انها غرفة جاسم وجاها فضول تعرف وش فيها راحت للدولاب وفتحته وشافت صوره لجاسم بوسط الدولاب كان لابس بنطلون جينز وقميص ابيض وحاط يدينه في جيوبه ومبتسم ع جنب وكان شكله يخقق
ساره لمست الصوره ب اطراف اصابعها ( معقوله بتكون زوجي ... اه ي جاسم ياليت تعاملك معي مثل جمالك ) كانت بتسكر الدولاب بس لفت انتبآهها صندوق وخذته وفتحت الصندوق وكان فيه صور
الصوره الاولى لـ جاسم وكان ماسك بنت من خصرها ويطالع فيها والبنت كانت مستحيه
الصوره الثانيه كان جاسم محآوطها بيدينه وعاض ع شفايفه وهو يطالع فيها وهي منزله راسها
الصوره الثالثه جاسم بايسها ع خدها وهي مغمضه عيونها
الصوره الرابعه كانت بنت لابسه فستان احمر قصير ومبتسمه
ساره استغربت مين ذي اللي بتكون مع جاسم بعدين جاء ع بالها ( هذي اكيد نور وع مالت عليها وعلى جاسم مدري كيف كانوا يحبون بعض ... وش جالسه اقول انا ) رجّعت الصندوق وطلعت للبنات
ــــــــــــــــــــــــــ
عند الشباب
مشاري : شباب يلا مو كأن تأخرنا
فيصل : الا وانت الصادق
ماجد : اجل وش ننتظر يلا نمشي
تركي : جاسم اتصل ع اهلك اسأل خواتي باقي موجودين
جاسم : طيب ليش م تروح وهم يجون مع السواق
تركي : لا مااحب اخواتي يركبون مع السواق وانا موجود
جاسم : هذا خوآتي رآيحين وجآيين معه
تركي ( لو كانت حنان بيدي م اخليها تركب معك اصلآ ) : عاد مدري عنك
سليمان : طيب اتصل انت
تركي : هذولا جوالتهم 24 ساعه مسكره
سليمان : ههههههه الله يعينك
جاسم اتصل ع حنان وقالت له انهم موجودين وسكر منها : موجودين عندنا يلا انا بروح تامرون ع شي
الشباب : سلامتك
جاسم : مع السلامه ( وراح لسيارته )
بعدها الشباب كلن راح بيته بس تركي راح بيت ابو جاسم
ــــــــــــــــــــــــــ
عند البنات
دخلت ساره وكانت متنرفزه لآحظت حنان بس م بينت
ريم : الله الله وش ذا الحلو
ساره ابتسمت لها وجلست جنبها
ريم حطت يدها ع كتففها : خلاص انا لازم اخاويك وش رايك
حنان مسكت يد ساره : لا هذي لي
ريم : انقلعي انتي وش تبين
حنان بدلع : انا ابي سارونه حبيبتي
ريم : اقول انقلعي هذي لي
: لا لك ولا لها لي
آلكل إلتفت لجاسم اللي عند الباب ومنزل راسه
جاسم : بنت عمتي تركي ينتظركم برا ( ودخل للمجلس الثاني )
نوف بصراخ : وااااااااااااااو
ريم : لا انا كذا م اقدر
ساره استحت منهم واستغربت كلام جاسم
حنان : مين قدك
ساره بدلع : محد
مها : ههههه بدا الدلع
الهنوف : من حقها والله
ريم : حنون حركات ساره زي نور صح
حنان م كان ودها تتكلم ب الموضوع : مدري يمكن
نوف : الا والله زيها
مها : جاسم يمكن م اخذ ساره الا لان تشبه نور
ساره تنرفزت م تحب احد يشبّها ب شخص
حنان حبت تغير الموضوع : بنات تأخرتوا ع تركي
الهنوف : يووووه ذكرتيني ( لفت لنوف ) يلا
إلبسوا عباياتهم ووصلتهم حنان للباب
حاولت حنان تشوف تركي بس مافيه امل ودخلت داخل
دانه : يلا واحنا لازم نروح
حنان : وانتم م تروحون الا اذا راحوا بنات عمتي
مها : هههههههه ايه لازم
ريم نزلت جوالها : يقول ( تقلد صوت السواق ) الحين يجي ماما
البنات : هههههههههههه
ريم : حنان وش رايك نزوجك سواقنا
حنان حطت يدينها ع خصرها : نعم نعم نعم
مها : هههههههههه بدينا من اول
ريم : ههههههههه والله ووناسه صدقيني
حنان : قولي لنفسك
دانه : ههههههه يلا ريم الحين يجي السواق قومي إلبسي
إلبسوا عباياتهم وبعد 5 دقايق وصل السواق وطلعوا ورغد طلعت قبلهم
ــــــــــــــــــــــــ
سيارة تركي
تركي : كيف كانت جمعتكم
الهنوف : حلوه
نوف : هههههه وريم وحنان كل شوي يتهاوشون كأنهم بزران واخر شي تهاوشوا ع ساره
تركي عجبه طاري حنان : ايوه وش بعد
الهنوف : ولا شي انتبه ع سواقتك ازين
نوف : ههههههه وش قال حرام عليك
تركي : شفتي كيف هنوف تظلمني دايم
نوف : م عليك منها ي اخوي
الهنوف : لا والله تتفقون علي وانا مدري
تركي : نصابه هذا انتي تدرين
نوف : هههههههههه
وبعد كم دقيقه وصلوا البيت
ــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
ساره : يآ آلله السواق م يرد
حنان : لايكون نام ذا الغبي
ساره : مدري عنه
حنان : انا اقول لك نايم الحين بتصير 12
ساره : طيب سواقكم وين
حنان : ههه نايم من الساعه 7
ساره : ي ربي والحين وش الحل
حنان قامت : جاسم يوصلك بروح اقول له
ساره : لالا حنون
حنان راحت ولا ردت عليها ودخلت ع جاسم اللي كان يطالع التلفزيون
حنان : جاسم وش عندك الحين
جاسم م شال عيونه ع التلفزيون : ولا شي
حنان : طيب توصل ساره للبيت لان ات.....
جاسم قاطعها : طيب خليها تلبس وانا ب السياره ( قام وراح للسياره )
استغربت هدوءه بس طنشت وراحت لـ ساره وقالت بسرعه قبل لا تتكلم وتهاوشها : جاسم ب السياره ينتظرك
ساره : ومين قال لك اني بروح معه انتي تدرين اني م ابي اشوفه ولا شي واكيد هو بيرفض انه يوصلني
حنان : خلاص بس ... اصلآ هو ينتظرك ب السياره ويلا روحي ترى م يحب ينتظر
ساره : الله يصبرني عليك ي حنان
حنان ابتسمت : اميين يلا روحي ولا تنسين هذي فرصتك حاولي تتقربين منه
ساره : طيب يصير خير ( وراحت لبست عبايتها وطلعت لجاسم وركبت ب المرتبه الثانيه )
ـــــــــــــــــــــــــــ
غرفة فجر
دخلت وغيرت ملابسها وانسدحت ع السرير وقبل لا تنام دق جوالها شافت الرقم وردت ب عصبيه : انت شنو م تفهم مو قلت لك لا عاد تتصل علي ابي افهم وش تبي
سالم بهدوء : قلت لك ابيك
فجر تنرفزت من هدوءه : وانت م عندك الا هذي الكلمه
سالم : لاني صدق ابيك
فجر : سالم لا عاد تتصل علي ( وسكرت الخط بس اتصل مره ثانيه وعطته مشغول واتصل المره الثالثه وسكرت جوالها ونامت )
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
جاسم م حرك السياره
ساره استغربت ( وش فيه هذا )
وبعد خمس دقايق
جاسم : مو ناويه تركبين قدام
ساره استغربت منه : وليش اركب قدام
جاسم : فيه احد قال لك اني سواقك الخاص ( بصراخ ) اخلصي
نزلت ساره وهي خايفه منه وركبت قدام ( وشلون بعيش معه ذا )
ـــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
تركي كان يطالع رقمها ويفكر يتصل عليها ولا لا وقرر انه يتصل عليها ويفهم ليش كلمته بذيك الطريقه
ـــــــــــــــــــــ
وبعد سكوت طويل دق جوال ساره وكان رقم غريب
ساره كانت تطالع الرقم ومستغربه مين بيكون
جاسم وهو يطالع الطريق : اذا مو ناويه تردين سكريه
ساره بفهاوه : هاه
جاسم لف لها : وش فيك ردي
ساره : مدري رقم غريب
جاسم لف للطريق : يمكن وحده من البنات
ردت ساره : الو
: هلا ساره
ساره استغربت من صوت الرجولي : مين
: انا عبدالله
ساره م كانت متوقعه اتصاله : هلا دانه
عبدالله استغرب : وش فيك
ساره : انا توني طلعت من بيت عمي مع ( بلعت ريقها ) جاسم
عبدالله تنرفز من طاريه : ليش م رحتي مع السواق
ساره : مدري اتصلت عليه بس م رد
عبدالله : طيب
ساره : دانه اكلمك اذا وصلت البيت اوكي
عبدالله : طيب انتبهي ع نفسك
ساره : مع السلامه ( سكرت منه ولفت لـ جاسم خافت يكون عرف ان اللي اتصل عبدالله )
جاسم شك ب الاتصال بس م اهتم
وبعد م وصلوا البيت ساره جت بتنزل بس جاسم مسك يدها
لفت له وهي مستغربه
جاسم وهو يطالع قدامه : بعد يومين الملكه
ساره وكأن احد كب عليها مويه بارده : شلون وليش
جاسم : كذا صار
ساره تجمعت الدموع بعيونها : لا جاسم تكفى
جاسم م حب يقول لها ان ابوه هو اللي حدد موعد الملكه علشان م تحس انه ضعيف : انتهى الموضوع
ساره تنرفزت منه وراحت لغرفتها والدموع ع خدها
جاسم م اهتم كثير ورجع للبيت
ــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت تمسح مكياجها بس وقفت لما سمعت جوالها يدق راحت لجوالها وشافت رقمه وعطته مشغول وكلمته ع الواتس
حنان : نعم تركي بغيت شي
تركي استغرب منها : حنان فيك شي
حنان : لا
تركي : طيب ليش تتكلمين معي كذا
حنان : لان المفروض اتكلم معك كذا
تركي : حنان تكلمي ب وضوح
حنان : تركي اللي حنا نسويه غلط
تركي تنرفز : حنان احنا تكلمنا بهذا الموضوع وسكرناه صح ولا لا
حنان : بس انا خايفه
تركي : من ايش خايفه وبعدين انا معك لا تخافيني
حنان : لانك معي انا خايفه
تركي : حنان انتي م تثقين فيني
حنان : الا بس
تركي تضايق منها : اوكي اللي تبينه بيصر ولا راح اكلمك
حنان تجمعت الدموع بعيونها : تركي افهمني
تركي : تصبحين ع خير
حنان رمت جوالها ع الارض وبدت تبكي بصوتها ( ي ربي ليش سويت كذا انا صدق اني غبيه لو مكلمه معه احسن من اني اتركه ... لا انا اللي سويته صح وهو الغلط المفروض م اكلمه من البدايه ... وش فيني لايكون حبيته .. لا ي ربي م ابي اتعلق فيه وبعدين م يكون من نصيبي ) وبدت تبكي لحد م نامت
ــــــــــــــــــــــــــــــ
تركي تضايق من حنان مع اللي سوته صح ( هي صح وانا الغلط بس م اقدر خلاص تعودت عليها .. انا لازم افاتح امي ب الموضوع وتخطبها لي م اقدر اقعد كذا واشوفها تروح من بين يديني )
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
ساره كانت تبكي وما ودها تكون له بهذي السرعه وهي من الاساس لحد الحين م استوعبت انها بتتزوج اتصل عليها عبدالله ولا ردت والمره الثانيه بس م ردت وبعدها نامت من التعب
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله استغرب منها وليش م ترد وجاء ع باله جاسم ان سوآآلها شي بعدين شال الفكر من باله وقرار يروح لها بكرا لان صار الوقت متاخر
ــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني
بيت الجد ع الفطور
عمر : يبه م تحس انه بدري ع ملكة جاسم
الجد : لا بدري ولا شي وجاسم هو اللي حدد الملكه مو زيك
عمر : شدخلني انا
الجد : الولد اصغر منك وبيتزوج وانت لحد الحين م فكرت
عمر تنرفز : وفيه اكبر مني وماتزوجوا
الجد : اذا تقصد طلال بيتزوج قريب
طلال : يبه انا لحد الحين م عطيتك موافقتي وبعدين انا م راح اتزوج الا لمآ ساره توافق
الجد : ساره بتوافق لا تشيل همها
ـــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
ابو جاسم : ي ام جاسم فيه واحد خطب بنتك حنان
ام جاسم : والله هذي الساعه المباركه بس مين بيكون
ابو جاسم : منصور ولد ابو منصور جاسم يعرفه
جاسم بهدوء : ونعم الرجال
دخلت حنان ومبين عليها التعب وجلست بهدوء
ابو جاسم : تونا نتكم عنك ي بنتي
حنان رفعت راسها لابوها وابتسمت
ام جاسم مسكت يد حنان : والله وكبرتي ي بنتي وانخطبتي
حنان بصدمه والدموع تجمعت بعيونها
ابو جاسم : والرجال والنعم فيه ي بنتي لو تفكرين زين وانا بالنسبه لي موافق
حنان قامت حنان بسرعه لغرفتها تحبس دموعها
ابو جاسم ب استغراب : وش فيها
ام جاسم : م تعرف بنتك تستحي
ابو جاسم ابتسم بهدوء
وجاسم م اهتم للموضوع ابد لان كان جسد بدون روح
ــــــــــــــــــ
بيت سعاد
تركي كان نايم بس ازعجه جواله اللي دق رد بدون لا يشوف المتصل
تركي بصوت كله نوم : الوو
بين دموعها وشهقاتها : ت.. تررركي
تركي بعد جواله عن اذنه يبي يتاكد هي ولا لا وقال بخوف : حنان وش فيك
حنان : تركي انا انخطبت آهه
تركي عدل جلسته ع السرير : حنان فهميني شوي شوي شلون ومتى
حنان : فيه واحد خطبني وابوي موافق وانا م ابيه م ابيه اهه
تركي بلع ريقه : حنون اهدي م راح يصير الا اللي انتي تبينه
حنان : كيف
تركي : اءء قولي لابوك انك بتفكرين وانا بكلم امي اليوم وبتقدم لك واكيد م راح يبدون الغريب علي
حنان هدت : اكييد
تركي ابتسم : اكيد ي روح تركي
حنان حست ب الراحه : تركي
تركي رجع انسدح ع السرير : عيونه
حنان بخجل : انا اسفه ع اللي صار امس
تركي : لا ي روحي عادي وهذا كان لازم يصير من الاول
حنان ابتسمت بحب
تركي : حنان
حنان : نعم
تركي همس بحب : احبك
حنان حست بخجل من كلامه وارتبكت : اءء
تركي ابتسم : لا تقولين شي يكفي اني اسمع انفاسك
حنان استحت : تركي انا لازم اسكر الحين
تركي : اوكي انتبهي ع نفسك
حنان : اوكي مع السلامه
تركي : مع السلامه ( سكر منها وهو يحس الدنيا مو واسعته من الفرح وقام بسرعه من السرير ( لازم اقول لاامي الحين ) ودخل الحمام * تكرمون * ياخذ شور ونزل بعدها يفطر مع اهله
ــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
ام ماجد : ماجد ي وليدي وش رايك ادور لك ع بنت الحلال
سليمان : ايه يمه تكفين خليه يفتح لنا الطريق انا ونواف
نواف : ههههه ايه والله ترى طولت علينا ي مجود
ماجد : يمه خلي الموضوع بعد ملكة جاسم
ام ماجد : يعني افهم من كلامك انك موافق
ماجد هز راسه
ام ماجد : والله هذي الساعه المباركه ومن اليوم بدور لك ع بنت الحلال
سليمان : مبروك خيو هههههههه
ماجد : سليمان وش رايك تتزوج بدالي
سليمان : يلا قدام هههههه
نواف : مستعجل الاخ
ام ماجد : اقول اسكت انت وياه وكملوا فطوركم
ــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو فيصل
محمد كان يلبس ملابسه وسمع جواله يدق وكان رقم غريب
محمد : الو
بدلع : الو
محمد عقد حواجبه : مين
بنفس الدلع : انا ليلى
محمد : مين ليلي
ليلى: وش فيك احمد م عرفتني
محمد تذكر انه قبل امس رقّم وحده وقال لها ان اسمه احمد : ايه هلا ليلي
ليلى : هلا فيك
محمد ( فيه احد يتصل من صباح الله ) : حبيبتي الحين انا بروح افطر اكلمك بعدين اوكي
ليلى : اوكي
محمد سكر منها ونزل يفطر
ـــــــــــــ
بيت سعاد
تركي كان يفطر بسرعه علشان يكلم امه ب الموضوع
سعاد : شوي شوي ي وليدي لا تغص
تركي ابتسم لامه وهز راسه
ابو تركي : تركي اذا خلصت تعال لي ب المجلس بكلمك ب موضوع
تركي : طيب يبه
بعد م طلع ابو تركي
تركي قام : يمه بروح اشوف ابوي وش يبي وبكلمك ب موضوع طيب
نوف : مشاء الله كل العايله عندها مواضيع
تركي : هههههه ( وراح لابوه )
ــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله كان جالس ويفكر وش صار بساره امس مع جاسم ( اتصل عليها واسالها احسن ) واتصل عليها
ــــــــــــــ
بيت فايزه
فهد كان جالس ب المجلس وكان طفشان واتصل ع محمد
فهد : الو
محمد : هلا والله
فهد : وينك فيه
محمد : ب البيت
فهد : بجيك بعد شوي
محمد : فهوود تتوقع مين اتصل علي قبل شوي
فهد بحماس : منو
محمد : تذكر قبل امس ذيك البنت اللي رقمتها
فهد تذكر : ايه
محمد : هي اتصلت
فهد : اممما وش قلت لها
محمد : م قلت لها شي فيه احد يتصل من صباح الله خير
فهد : هههه لايكون سكرت بوجهها
محمد : لا قلت لها اتصل عليك ب الليل
فهد : هههههه عطني من اللي عندك شوي
محمد : اذا تبي خذهم كلهم ههههههههه
فهد : ههههههه ايه نصب علي يلا الحين بجيك
محمد : اوكي حياك الله
فهد : مع السلامه ( سكرا منه وطلع لبيت خاله )
ــــــــ
بيت الجد
ساره كانت جالسه بغرفتها وتفكر ب اللي يصير لها بعد بكرا بس قطع افكارها جوالها اللي دق شافت الرقم وعرفته بس قبل لا ترد دق باب غرفتها
ساره : مين
عمر : انا عمك
ساره : اوكي دقيقه ( سكرت جوالها وراحت فتحت لعمها الباب )
ــــــ نهاية البارت ـــــــ


اذا كان البارت طويل عليكم خبروني :)


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 29-07-2013, 05:56 AM
صورة بريق الكلام الرمزية
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


السلام عليكم
مبارك عليك الشهر
روايتك واااااااااااااااو
كلمه روعه قليله بحقها
لبى قلب تركي وحنان
بليز لاتزوجين حنان لغير تركي
وخالد فديته حبيت شخصيته كثيررررر
وباين انو راح يطين عيشه ساره
وعبدالله ابو مشاكل اكيد ماراح يتركهم براحتهم
واتمنى اتنزلين بعد بارتات

وتسلم ايدك ع روايه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 29-07-2013, 06:19 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


وعليكم السلام
ي هلا
علينا وعليكك
مشكورهه
قصدكك جاسسم :)



اللي يبي بارت الحين يقول لي :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 29-07-2013, 10:40 AM
sdomy sdomy غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البارت.روعه
قاهرني.عبدالله.ودي.اذبحه.ياربي.يقهر
ساره.حبيبتي.رحمتها.بس.الي.قاهرن.ليه.كلمت.عبد.الله
جاسم.احسه.راح.يحب.ساره
حنان.استغرب.من.تصرفها.ليه.كلمت.تركي.لانها.تحبه
ابو.تركي.اتوقع.يبي.يكلم.تركي.يخطب.بنت.اخوه
امممم.وبس.هذي.توقعاتي
حبيبتي.اليوم.فيه.بارت.وايذا.كان.فيه.متى.راح.ينزل.ن نتظرك.على.نارزمع.روايتك.العسل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 29-07-2013, 03:57 PM
صورة بريق الكلام الرمزية
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


اووووووووووووو صح جاسم
لخبطت هع

انا ابي بارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 29-07-2013, 03:58 PM
صورة بريق الكلام الرمزية
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


اووووووووووووو صح جاسم
لخبطت هع

انا ابي بارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 30-07-2013, 12:04 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


انن ششاء الله قريب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 30-07-2013, 01:30 AM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


البارت 10
بيت الجد
عمر كان يفكر بساره ( ليش م اروح لها واعرف منها كل شي اذا جاسم يبيها ولا مآ يبيها وهي تبيه ولا لا ) وقام وراح لغرفة ساره
بعد م فتخت له الباب
ساره ابتسمت له ومبين ع وجهها التعب
عمر : م فيه تفضل
ساره حست ب الفشله : حياك تفضل
دخل وجلس ع الكنبه اللي بغرفتها وهي جلست قدامه
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت تفكر وش بيصير بس كل م يطري ع بالها تركي تبتسم دق باب غرفتها
حنان : منو
ام جاسم : انا ي بنتي
قامت حنان وفتحت الباب : هلا يمه
ام جاسم سحبت بنتها للسرير وجلّستها
حنان جلست وهي مستغربه من امها :يمه وش فيك
ام جاسم : ي بنتي جيت بشوف رايك
حنان ارتبكت : يمه انا لازم افكر
ام جاسم : وانا قلت لا تفكرين بس الرجال م ينرفض
حنان تنرفزت : يمه قلت لك بفكر
ام جاسم : وش فيك ي بنتي
حنان : يمه انتي وابوي موافقين عليه بس انا لا
ام جاسم استغرب من بنتها : انتي فكري ب الاول
حنان : بفكر بس انتي لا تضغطين علي
ام جاسم : ماني ضآغطه عليك ي بنتي ( قامت ) خذي راحتك ب التفكير ( وطلعت وتركتها )
رمت نفسها ع السرير (متى تجي ي تركي احس روحي بتطلع )
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
عبدالله كان يتصل ع ساره وجوالها مسكر وخاف عليها وقرر يروح لها البيت
ــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
دخل تركي ع ابوه وجلس جنبه : هلا يبه امر
ابو تركي : انا بكلمك ب موضوع
تركي ابتسم : تفضل يبه
ابو تركي : اقول لك من الحين امك موافقه
تركي استغرب : ع وش موافق
ابو تركي : ع زواجك
تركي ابتسم : وانا موافق ي يبه
ابو تركي ارتاح : ايه هذا الكلام السنع
تركي : وانا اخترت العروس ي يبه
ابو تركي : ومين بتكون بنت عمك صالح
تركي : لا بنت خالي محمد
ابو تركي بصراخ : انسى تاخذ وحده من بنات خوالك
تركي انصدم من ابوه : طيب ليه
ابو تركي بنفس الصراخ : لان انا مآ ابي كذا
تركي فكر لو ضاعت حنان من بين يديه وخاف : يمه وش ذا الكلام
ابو تركي : هذا الكلام اللي عندي
تركي بضيقه : بس ي يبه ...
ابو تركي بصراخ : لا بس ولا شي
تركي تنرفز من ابوه : يبه وانا م ابي غير بنت خآلي
ابو تركي عصب : وانت م راح تآخذها
تركي م قدر يستحمل وقام بيطلع
بس قال ابوه : اذا فكرت بس فكرت انك تروح وتتقدم لخالك انسى ان عندك ابو
تركي انصدم من كلام ابوه وطلع بسرعه قبل لا يسمع أي شي
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
عمر : كيفك ساره
ابتسمت ساره له : الحمدالله بخير
عمر : جهزتي لملكتك ولا باقي
ساره ( لا تقول ملكتي ارجوك )بحزن : لا لحد الحين
عمر لآحظ حزنها : ساره
ساره نزلت راسها تحاول تحبس دموعها : ننعم
عمر : انتي تبين جاسم
ساره رفعت عيونه له ونزلت دمعه سريعه ع خدها
عمر استغرب دموعها وقام وجلس جنبها : ساره وش فيك
ساره مسحت دمعتها وابتسمت لعمها: ولا شي
عمر مسك يدها : ساره انتي مو مغصوبه ع شي
ساره : عمي انا مو مغصوبه صدقني
عمر : بس ليه هذي الدموع ممكن اعرف
ساره ارتبكت وماتدري وش تقول :ولا شي انسى
عمر م حب يضغط عليها : اوكي (قام ) عن اذنك ( وطلع )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت خايفه وتفكر ببعدين وش بيصير بس اذا جاء ع بالها تركي تبتسم
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
عبدالله وصل بيت الجد وقبل لا يوقف سيارته شاف عمر طالع من البيت وحرك بسرعه ووقف سيارته بعيد عن البيت وانتظر لحد م راح عمر ونزل وكان بيدخل بس تذكر عمه وجده موجودين وراح من باب المطبخ
عبدالله : وين ساره
الشغاله : في غرفتها
طلع عبدالله لغرفة ساره
ـــــــــــــــــــــــــ
ساره كانت بغرفتها وتصيح بس لما سمعت الباب يدق توقعت انها الشغاله راحت فتحت الباب وعطته ظهرها تمسح دموعها
عبدالله لما شافها خق عليها ببجامتها لحد ركبتها وواسعه وبلوزتها بدون اكمام ضيقه ورافعه شعرها ب اهمال وقرب منها بس م لمسها
ساره استغربت من الهدوء وان م جاها أي خبر لفّت بس انصدمت لما شافت عبدالله قدامها
عبدالله ابتسم لها
ساره خافت ان يسوي مثل م سوا لها ذاك اليوم وقالت بسرعه : اطلع برا
عبدالله استغرب منها بس م اهتم :اشتقت لك
ساره تجمعت الدموع بعيونها :عبدالله اطلع
عبدالله لف للباب وقفله
ساره زاد خوفها ورجعت خطوه ورا
عبدالله استغرب خوفها : ساره لا تخافين م راح اسوي لك شي
ساره بترجي : عبدالله تكفى روح
عبدالله بحزن : بعد يومين تكونين لغيري
ساره : هذا انت قلتها رح اكون لغيرك خلاص روح
عبدالله : ابي اشبع منك قبل لا تكوني له
ساره خافت يسوي لها شي : عبدالله الله يوفقك روووح خلاص
عبدالله جت بباله فكره خبيثه وجلس ع السرير : بشرط
ساره بسرعه : شنو
عبدالله ابتسم : ابي بوسه
ساره انصدمت منه ونزلت دموعها وعطته ظهرها : عبدالله اذا م رحت وربي لا اصرخ ولا تنسى ابوي وجدي موجودين
عبدالله خاف انها تسويها وراح لها ومسك وحط يدينه ورا رقبتها وباس خدها : خلاص بطلع ( ابتسم وطلع )
ساره بعد م طلع جلست ع الارض وضمت رجولها وتصيح بصوتها
ـــــــــــــــــــــــــــــ
تركي كان جالس ع كرسي قدام البحر ويفكر ب حنان ( يعني كيف م راح تكونين لي يعني باخذ غيرك ... تركي اكيد بتاخذ غيرهآ اذا م وافقت ع هذا اكيد بتوافق ع هذيك ... لا ي ربي لا تصعب علي ) قاطع افكاره شاب جلس جنبه
الشاب : ترى جلست بدون لا استاذن
طالع فيه تركي وابستم : لا عادي
الشاب : اذا تنتظر احد اقوم
تركي بحزن : لا م انتظر احد
الشاب : فيك شي اخوي
تركي تنهد بضيقه وهز راسه ب لا
الشاب : اممم اوكي شكلك متضايق م راح اثقل عليك
تركي طالع فيه بنظرات ماعرف يفسرها
الشاب استغرب من نظراته : وش فيك
تركي هز راسه ورجع يطالع البحر
الشاب مد له سيجاره : خذ هذي راح تريحك
تركي بهدوء : انا م ...
الشاب : جرب
تركي بتفكير : اءءء ...
الشاب : لا تخاف م فيها شي
تركي ( خليني اجرب م راح اخسر شي) اخذها منه وحطها بفمه
الشاب طلع من جيبه ولاعه وولعها له : عندي فضول اعرف وش اللي مضيق صدرك
تركي بعد السيجاره عنه : عمرك حبيت
الشاب : لا لان اكثر قصص الحب مو ناجحه
تركي بضيقه : إحسبني منهم
الشاب : ليه وش صار
تركي بغصّه : صارت لغيري
الشاب : قول قصتك من الاول
تركي ابتسم بحزن : كنت معجب فيها و بتصرفاتها وثقتها بس بعد فتره صرت اشوفها كثير وقررت اكلمها هي ب البدايه رفضت تكلمني بس انا اصريت عليها وياليت م اصريت
الشاب ب اهتمام : وش تصير لك
تركي بحزن : بنت خالي
الشاب : طيب وبعدين
تركي لف عليه وابتسم : صرت اخذ اخبرها واتطمن عليها كل يوم اول م اقوم من النوم اكلمها وقبل لا انام اكلمها كل م طفشت كل م تضايقت كل م صار شي خبرتها ضحكت واستهبلت وصدق كنت ازعلها او اضايقها بس كنت ادري انها تحبني علشان كذا كنت اقول لها اسف وامس تهاوشنا ان م اتكلم معها ولا تكلمني الا لما يصير بيننا شي رسمي وانا تركتها وقلت هذا المفروض يصير بس اليوم (وسرح لمكان بعيد )
الشاب كسر خاطره تركي وتحمس يعرف وش اللي صار : اليوم وش صار
استوعب تركي كلامه ولف : اتصلت علي وانا نايم وكانت تصيح قالت لي ( عقد حواجبه وصوته علا شوي ) فيه شخصص تقدم لي وابوي موافق عليه وهي م تبيه هدّيتها وقلت لها انا بكلم امي واتقدم لك واكيد م راح يبّدون الغريب علي واعترف لها بحبي لها وبعد م سكّرت منها نزلت علشان اكلم امي ب الموضوع بس ابوي سبقني وقال انه بيكلمني ب موضوع ( سكت وهو يتذكر كلام ابوه الجارح)
الشاب ب اهتمام : وش قال لك
تركي نزل عيونه للارض : قال انه يبيني اتزوج ( لف عليه وابتسم ب حزن ) تدري وش قلت قلت له موافق لو م قلتها يمكن صار شي ثاني
الشاب : لا تقول كذا
تركي : وافقت ع فراقها قال لي يبي يخطب لي بنت عمي قلت له انا ابيها هي ... عصب علي وقال لو تفكر بس تفكير انك تروح لخالك انسى ان عندك اب ( بصراخ ) لييييييش ليش يحرمني منها ليه ليه يخلي الماضي يفرقنا ليييش لازم احنا نكون الضحيه ( هدا ) ليش يسوي كذا وانا ولده الوحيد( نزل راسه حس ان دموعه بتخونه بس مسحهم قبل لا تنزل ع خده )
الشاب م يدري وش يقول ولا وش يسوي : اءءء
تركي : م يحتاج تقول شي ( رفع رجوله ع الكرسي وضمهم له وطالع البحر وهو يفكر ب بعدين )
الشاب لف للبحر وهو يفكر ب تركي وشلون ان ابوه يسوي كذا ب ولده
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
عمر طلع من بيت الجد وراح لبيت ابو جاسم وقف سياره قدام البيت واتصل ع جاسم
عمر : الو انت وين
جاسم بهدوء : ب البيت
عمر : طيب اطلع لي انا برا
جاسم بنفس هدوئه : طيب ( سكر منه وطلع لعمه )
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت جالسه قدام التلفزيون ب طفش وكل شوي تسرح وتفكر ب تركي
اتصلت عليها دانه وردت
حنان : الو
دانه : هلا حياتي اخبارك
حنان : الحمدالله بخير وانتم
دانه : احنا بخير وك.... ( سحبت منها الجوال ريم )
ريم : المقدمات م نبيها اسمعي حنون بنطلع للمجمع علشان نجهز لملكة ساره تجين معنا انتي وساره
حنان تذكرت الموضوع : يووووه تصدقين نسيت
ريم : م علينا تجين ولا لا
حنان : ايه اكيد وتعالوا مروني ب سواقكم وانا بتصل ع ساره
ريم : طيب
حنان : يلا باي ( وراحت تجهز نفسها وبعدها اتصلت ع ساره )
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
سيارة عمر
ركب جاسم : السلام عليكم
عمر : وعليكم السلام شخبارك
جاسم بهدوء : نحمد الله
عمر : تدري ان بعد بكرا ملكتك
جاسم طالع عمر ببرود : ايه
عمر تنرفز من هدوء : دام انكم تدرون ليه وجيهكم عافسه كذا وكل واحد نفسه بخشمه
جاسم عقد حواجبه : مآ أدري مين تقصد
عمر : انت وساره
جاسم بسخريه : ااهها قلت لي ساره
عمر : جاسم ابي افهم انت ليش م تبي البنت
جاسم بهدوء : مين قال اني م ابيها
عمر : اجل هذا وش تفسيره
جاسم : انا م همني مين راح اتزوج انا رافض فكرة الزواج بكبرها
عمر يحاول يضبط اعصابه : ليش
جاسم : لان لحد الحين مو قادر انسى نوررر
عمر تنرفز : ومتى راح تنساها
جاسم ببرود : مدري
عمر بصراخ : لا تتكلم ب هذا البرود
جاسم ارتفع صوته شوي : يعني وش تبين اصرخ وااعصب مثلك ولا اطير من الوناسه
عمر : لا ذي ولا ذي بس ع الاقل اهتم شوي
جاسم : ايه يصير خير
عمر : اذا م تبي البنت قول من الحين وينتهي الموضوع
جاسم بحده : الا ابيها ( ونزل ورجع البيت )
عمر تنهد ( ي رب اكتب اللي فيه الخير ) وحرك سيارته
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
عبدالله كان متضايق لان ساره خايفه من ذاك اليوم وكان متحسفه انه م صار بينهم شي
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
ساره كانت لحد الحين ع حالها بس لما سمعت جوالها يدق قامت وردت بتعب
ساره بصوتها المبحوح من البكي :الو
حنان خافت : ساره وش صاير لك
ساره : ولا شي
حنان : وش اللي ولا شي
ساره بطفش : الحين وش تبين ترى حدي تعبانه
حنان : كنا بنروح للمجمع علشان نجهز لملكتك و....
ساره عصبت من الطاري اللي صارت تكرهه : ماني رايحه ( وسكرت الخط وانسدحت ع السرير بتعب ونامت )
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند البحر
دق جوال تركي وخرّب الاجواء الهادئه
تركي بتعب : الو
سليمان استغرب من صوته : تركي
تركي : هلا
سليمان بخوف : شنو فيك
تركي : سالفه طويله
سليمان : انت الحين وين ابي اجيك
تركي : لالا انا بجيك انت ب البيت
سليمان : ايه
تركي : خلاص اجيك واقول لك وش صاير معي
سليمان : اوكي لا تطول
تركي : ان شاء الله ( سكر منه ولف للشاب ) لحد الحين م تعرفنا
الشاب : ههههه انا احمد
تركي ابتسم : وانا تركي
احمد وقف ووقف معه تركي : تشرفت فيك والله
تركي : وانا اكثر
احمد : الحين انا لازم اروح
تركي : طيب ابي اتواصل معك ممكن
احمد ابتسم : الصدف تكون احلى (ومشى وخلاه )
تركي استغرب منه بس م اهتم وراح لبيت عمه
ــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت تلبس عبايتها بعد م اتصلت عليها مها وقالت لها انهم تحت نزلت وركبت معهم
حنان : كيفكم بنات
ريم : بخير
مها : ال....
ريم قاطعتها : اسكتي ساره بتروح ولا لا
ضربتها مها : وجع لا تسكتيني
حنان : لا م راح تروح تقول تعبانه
دانه : ليه وش فيها
حنان : تقول كانت سهرانه وكذا
دانه : ااهها
مها : بنات عمتي راح يجون بنتقابل ب المجمع
حنان : شي حلو و الله
وكملوا سوالف لحد م وصلوا المجمع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
سليمان كان جالس ب المجلس وينتظر تركي شوي ويدخل تركي قام وسلم عليه
سليمان : تركي وش فيك خوفتني
تركي بحزن : لا تخاف م فيه شي
سليمان : شوف وجهك كيف مقلوب يلا قول لي وش صاير معك
تركي قال له كل شي : وهذا اللي صار
سليمان : طيب ليه م قلت لي انك تكلمها
تركي بضيقه : مدري
سليمان ما حب يزيدها عليه : طيب وش راح تسوي
تركي هز راسه : مدري
سليمان : بترجع للبيت
تركي : لا اليوم بنام عندك م ابي اشوفه احس ب اتهاوش معه ولا يصير شي
سلمان : ع راحتك
ــــــــــــــــــــــــــ
جاسم كان يفكر ب الكلام اللي قاله عمه له وهو ليش قال انه يبي ساره ليش م قال م ابيها وكان عمر سوا ايي شي (اهه ي رب اكتب اللي فيه الخير )
ــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 11 رجعوا البنات للبيت وكل وحده اشترت الاغراض اللي تبيها
ــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
تركي وسليمان كانوا يتكلمون بهدوء بس قطع هدوئهم جوال تركي
تركي انصدم من المتصل وم يدري وش يسوي اللي هو قبل اذا شاف هذا الاسم يفرح وم ينتظر ولا ثانيه
سليمان ب استغراب : مين
تركي طالع فيه بحزن : حنان
سليمان : طيب رد
تركي : وش اقول
سليمان : كأن م صار شي يلا رد
تركي رد عليها : الو
حنان : واخيرا رديت
تركي ابتسم كان مشتاق لصوتها اللي رد له روحه : امري
حنان : م يامر عليك عدو
تركي بحزن : حنان
حنان لآحظت حزنه : نعم
تركي : تدرين اني احبك واموت فيك صح
حنان خافت : تركي فيك شي
تركي : لا ي روح تركي
حنان حست ب الخجل من كلامه
تركي يحاول يغير الموضوع : كنتي متصله علشان شي
حنان : لا بس حبيت اتطممن عليك
تركي ابتسم بحزن : احبك
حنان بخجل : وانا ا....
تركي قاطعها : اوووص لا تقولين شي
حنان استغرب منه : ليش
تركي : لان م ابيك تتعذبين
حنان م فهمت عليه : كيف
تركي بتعب : الحين بطلع انام حنون انا تعبان
حنان خافت : تركي انا متاكده ان فيك شي قول
تركي م حب يبين لها :لا تخافين ي روح تركي م فيني شي
حنان : اكيييد
تركي : اكييد .. اقدر اروح انام الحين
حنان ابتسمت : ايه تصبح ع خير
تركي : وإنتي من أهله ( سكر منها )
سليمان : وش قالت لك
تركي : كانت تبي تطمنن علي
سليمان : تركي وش راح تسوي
تركي بضيقه : مدري والله مدري
سليمان تضايق ع حالت تركي وم حب يزيد عليه
ـــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان كانت مستانسه لانها كلمت تركي وتطمنت عليه بس كانت حاسه ان فيه شي وخافت يكون اللي في بالها صح ( ي الله نسيت اساله كلم امه ولا لا .. يلا م عليه يمكن يبي يسوي لي مفآجأه )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني *
بيت الجد*
ساره فتحت عيونها وشافت الساعه 9 ونص وعدلت جلستها ع السرير ( اليوم اخر يوم لي اكون حره وبكرا ب انسجن مع النفسيه جاسم ... يوووه انا وش اقول هذا بكرا اسمي راح يرتبط ب اسمه اكون قويه لآزم انا لازم اسوي اللي بديت فيه وم اضعف والحين بقوم اجهز نفسي وبكرا واخليه ينسى شي اسمه نور قامت ساره واخذت لها شور ونزلت تفطر )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو ماجد
تركي كان نايم بس ازعجه صوت الجوال
تركي بصوت كله نوم :الووو
سعاد : يمه حبيبي وينك انت خوفتني عليك قمت وم لقيتك ب غرفتك
تركي بعد الجوال عن اذنه وشاف الساعه و رجعه لاذنه : هلا يمه انا نسيت لا اقول لك اني بنام عند سليمان
سعاد ارتاحت : الله يهديك كان طمنتني ع الاقل كنت احاتيك طول الليل
تركي : اسفه يمه حقكك علي
سعاد : لا تتاسف مني بس وش تقول لابوك اذا رجعت البيت تدري بيعصب اذا قلت له عند خوالك
تركي بدون اهتمام : يمه هذا الموضوع م يهمني
سعاد : يمه وشلون م...
تركي قاطعها : يمه حبيبتي انا الحيين ب اجي م راح اطوول مسافة الطريق بس
سعاد : خلاص ي وليدي انتبه لنفسك
تركي : ان شاء اللله ( سكر منها وقام غسسل وقوم سليمان اللي كان نايم جنبه )
ـــــــــــــــــــــــــــــ
بيت الجد
دخلت ساره غرفة الطعام : صباح الخير
الكل : صباح النوم
جلست تفطر بهدوء وبعد 5دقايق
ساره : بابا بروح بيت عمي بعد الفطور
طلال استغرب : ليش ي بنتي
ساره : لحد الحين م جهزت ولا شي بروح لحنان ونطلع بعدها للمجمع
طلال : اهها خلاص روحي بس انتبهي ع نفسك
عمر كان يسمع الحديث ب هدوء
ساره بعد م خلصت غيرت ملابسها وطلعت بيت عمها
ــــــــــــــــــــ
بيت سعاد ع الفطور
الهنوف : يمه تركي مو موجود بغرفته وينه
سعاد ارتبكت م ودها تقول عند خاله علشان م يعصب ابو تركي : طلع امس هو وخويانه للاستراحه ولحد الحين م رجع
ابو تركي : ومين هذولا خويانه
سعاد : م ادري م سالته
ابوتركي كان متاكد انه الكلام اللي قالته مو صدق
نوف : وين راح تكون ملكة جاسم
ابو تركي استغرب : جاسم مو ملك من قبل
الهنوف : الا يبه بس ذيك نور وش فيك
ابو تركي : ايه ايه تذكرت الله يرحمها
سعاد : محمد يقول نخليها ب البيت
نوف : لا والله مو حلو ب البيت ليه م اخذوا قصر وسوا فيه
ابو تركي : اذا الملكه سووها بقصر اجل الزواج وين يسونه
الهنوف : عادي وش فيها قصر بعد
سعاد : وجاسم بسم الله عليه يستاهل
قطع حديثهم : السلآم عليكم
ـــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم ع الفطور
ابو جاسم : جاسم اليوم لا تروح للشركه
جاسم استغرب : ليش
ابو جاسم : بكرا ملكتك ولازم تجهز نفسك
جاسم تذكر قبل ملكته هو ونور اخذ اجازه اسبوع قبلها : هذا انت قلتها ي يبه ملكة مو زواج
ابو جاسم : عاد انا قلت لك حبيت اريح عنك شوي
جاسم : مشكور يبه وانا لو ابي قلت لك
ابو جاسم : يلا الحين انا بطلع تجي معي
جاسم : لا يبه روح وانا بلحقك
ابو جاسم : اجل مع السلامه ( وطلع )
جاسم راح للمكتب واخذ منه اوراق وبعدها طلع بس وقف لما شافها واقفه قدامه ومبتسمه
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت عبدالله
عبدالله هو وخواته جالسين ب المجلس
عبدالله اتصل ع سليمان علشان يجيه لانه طفش
عبدالله : الو
سليمان : هلا والله
عبدالله : هلا فيك وينك فيه انت الحين
سليمان : والله ب البيت جالس طفشان حياك
عبدالله : لا انت تعال لي انا م فيني اقوم من مكاني
سليمان : ههههههه عجوز طيب بجيك ي جدي عبدالله
عبدالله : هههههههههههه حياك
سليمان : االله يحيك دقايق واكون عندك ( وسكر )
عبدالله لف لريم : ريم قومي قولي للشغاله تجهز قهوه وشاي
ريم ببرود : ليه منو بيجيك
عبدالله : سليمان
ريم : وعععععععععععع والله م اقوم تبي قوم انت هذا الناقص اخدم سليمان
الهنوف : واكيد معه تركي
عبدالله : ايه ذولا الاثنين م يروحون مكان الا مع بعض ( لف لريم ) يلا قووومي
ريم بعناد : قلت لكك لا م ابي
عبدالله تنرفز منها :حبيبتي مها قومي قولي لشغاله
مها : من عنوني ( وقامت )
عبدالله : انا ابي اعرف وش بينك وبين سليمان ليه تكرهين الولد كذا
ريم كشرت بوجهه : كذا من الله بعد لازم يكون فيه سبب ( وقامت طلعت غرفتها (
ــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
الكل رد السلام م عدا ابو تركي : وين كنت
تركي : ببيت خالي
ابو تركي : وانا كم مره تكلمت معك ب هذا الموضوع
تركي بهدوء : مدري م عديتهم
ابو تركي بصراخ : انا اتكلم معك وانت تنكت
تركي يحاول يضبط اعصابه: طيب اسف
ابو تركي : بعد يومين بتروح معي نخطب بنت عمك
تركي ضاق صدره : بس ي ي...
ابو تركي : هذا اللي عندي ( وقام طلع للمجلس )
تركي طالع امه وكأنه يترجآها بعيونه وطلع غرفته بسرعه
الهنوف بحزن ع تركي : يمه ابوي ليه يسوي كذا
نوف : من جد يمه هذي حياته ليش يتحكم فيه
سعاد : هذي سالفه طويله وقديمه
نوف : طيب وش يمه قولي
سعاد : لا م ينفع الحين
الهنوف : ليش
سعاد : بدون ليش يلا ابعدوا عني بروح اشوف تركي ( وراحت لغرفة تركي )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
ساره دخلت وشافت بوجهها جاسم وم تدري وش تسوي وقررت تكون قويه وتكمل خطتها وابتسمت له : صباح الخير
جاسم كان يطالع فيه من فوق لتحت م يبي يشيل عيونه عنها ابد
ساره حست ب الخجل من نظراته وصارت تلعب ب اصابعها ونزلت راسها
جاسم ( نفس حركاتها اذا استحت تلعب ب اصابعها وتنزل راسها )
ساره رفعت راسها بتوتر وطالعت فيه : اخبارك
جاسم م توقع سؤال زي كذا : تعبان
ساره قربت منه وحطت يدها ع خده : سلامتك من التعب
جاسم قرّب راسه لـ يدها وغمض عيونه ( من زمان وانا محتاج هذي اللمسات ) : نور انا محتاجك
ساره انصدمت لما نآداها نور بس م حبت تبين وكملت خطتها : وهذا انا عندك
جاسم فتح عيونه وطالع فيها ( هذي وش جابها هنا ) بعد يدها عنه بهدوء وطلع وتركها
ساره انقهرت منه ودخلت داخل وشافت عمتها ام جاسم سلمت عليها وجلست معها
ساره : كيفك عمتي
ام جاسم : الحمدالله بخير ي بنتي انتي كيفك
ساره : والله الحمدالله بخير .. الا بسالك وين حنان
ام جاسم : واالله جيتي ب وقتك حنان لحد الحين نايمه روحي قوميها
سساره ابتسمت وقامت لغرفة حنان
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
جاسم كان متضايق من تصرفه اللي سواه وكان مستغرب من حركاتها بس حاول م يفكر ب الموضوع كثير وحرك سيارته للشركه علشان يشغل نفسه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
دخل سليمان وسلم ع عبدالله وبعد السلام
عبدالله : وين تركي
سليمان بضيق : تركي حالته حاله خلها ع ربك بس
ريم كانت ماره وسمعت كلامه ودخلت
ريم بخوف : لييه وش فيه تركي
سليمان وعبدالله استغربوآ منها
سليمان نزل راسه : م فيه غير العافيه
ريم : سلوم يلا قول وش فيه ترى خوفتني
عبدالله بحده : ريم ادخلي داخل
ريم بصراخ : ماني داخله ( راحت جلست ع ركبها قدام سليمان وحطت يدينها ع يدينه وقالت بخوف : وش فيه تركي تكلم
سليمان استغرب منها ومن اهتمامها بتركي : قلت لك م فيه شي
ريم قامت وبصراخ : اصلآ انت م منك فايده وانا الغلطانه اني جيت اكلمك
قام عبدالله وسحبها معه داخل : انتي م تستحين تكلمين الرجال كذا ولا تسالينه عن خويه
ريم تحاول تفك يدها من يده : هذا ولد عمتي لا تنسى
عبدالله : انا الي هو انا م سالت عنه انتي وش تبين
ريم تنرفزت منه :كييييييفي انت م لك شغل فك يدي
عبدالله بصراخ : رييييم
ريم : فك يدي انت م لك دخل فيني لو احبه انت وش دخلك
عبدالله ضغط ع يدها :ريم اسككتي
ريم : م راح اسكت وايه احبببببببببببببه عندك شي ( دفته وهو تركها وراحت غرفتها )
رجع عبدالله للمجلس بس م لقى سليمان اتصل عليه اكثر من مره بس م يرد
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
دخلت ساره غرفة حنان بدون لا تطق الباب وراحت لسريرها تحاول تقومها
ساره تهز كتف حنان : حنووون
حنان نايمه ولا يوجد رد
ساره قربت من اذنها وصارت تهمس : حنون حبيبي يلا قومي
حنان لفت ع الجهه الثانيه : هممممممم
ساره بطفش : حنون يلا قومي
حنان لا يوجد رد
ساره طفشت منها وكانت بتطلع بس سمعت جوالها يدق وشافت رقم قريب وردت وقبل لا تتكلم جاها صوت ضخم
بضيقه : حنون انا محتاجك
ساره استغربت الصوت (هذا مو صوت جاسم مين يكون )
استغرب انها م ردت :الو .. حنووون ... حنووووونتي
ساره قررت ترد : الو
لا هذا مو صوتها : وين حنان
ساره : مين انت
سالتك وين حنان:
ساره : طيب قول مين انت وانا اعطيك حنان
انا تركي:
ساره استغربت شلون تركي وحنان بينهم علاقه وهي م قالت لها شي
تركي عصب : الووو
ساره استوعبت : هلآ
تركي بطفش : وين حنان
ساره : نايمه
تركي : وانتي منو
ساره : انا ساره
مين تكلمين :
ساره لفت ع حنان :اءءءءء ( مدت لها الجوال وطلعت برا )
حنان بدون لا تشوف الرقم : الو
تركي ارتاح لما سمع صوتها : حبيبي
حنان انصدمت يعني ساره درت ب كل شي : تركي انت تو كلمت ساره وش قلت لها
تركي : ولا شي قلت لها ابي اكلمك
حنان بخوف : شلون انت مجنون تسوي كذا
تركي : حنان شيلينا من هالسآلفه آلحين
حنان : تركي انت م تخاف انها ت............
دخلت ساره علشان تاخذ جوالها : لا تخافين م راح اقول لاحد اخذت جوالها وطلعت ) )
تركي : وهذا هي طمنتك
حنان شكت ان ساره زعلت : تركي شوي واكلمك اوكي
تركي : طيب بس لا تطولين
حنان : اوكي باي ( سكرت منه وراحت بسرعه لساره )
ــــــــــــــــــــــــــــــ
سيارة سليمان كان يدور في باله الكلمات اللي كانت عليه مثل السم ( ايه احبه ايه احبه ... شلوووون تحبينه شلون ومن متى ... لآيكون تركي يدري وم قال لي ... لالا تركي مستحيل يسوي كذا ... ي ربي وش اسوي ضعت مع هذي البنت )
ــــــــــــــــــــــــــــ
بيت سعاد
سعاد دقت الباب ع تركي
تركي : ادخل
دخلت سعاد وجلست ع السرير جنب تركي : يمه ي وليدي انت ...
تركي : يمه م يحتاج تقولين شي عادي تعودت ع هذا الشي اصلن
سعاد : يعني افهم من كلامك موافق ع خطوبتك من بنت عمك
تركي حس روحه بتطلع مع هذي الكلامه : ايه
سعاد باست راس ولدهآ : لا تضيق عمرك ي وليدي
تركي ابتسم بين حزنه وهز راسه
طلعت امه
تركي كان ينتظر حنان تتصل علشان يقول لها
ــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان طلعت من غرفتها وشافت ساره جالسه ب المجلس
حنان : س...
ساره قاطعتها : خلصتي مكآلمتك
حنان : ساره تكفين اسمعين
ساره بحده : م ابي اسمع شي
حنان خنقتها العبره : ليه
ساره شافت دموعها اللي بتنزل : لانك م قلت لي انا قلت لك كل شي وانتي م فكرتي حتى تقولين لي
حنان نزلت دموعها :ساره انا اسفه صدقيني م حبيت ازيد عليك
ساره : لامآ تزيدين علي ولا شي ب العكس
حنان راحت وضمت ساره : ساره اسفه
ساره ضمتها : بسامحك بس م تعيدينها ثاني مره
حنان ابتسمت : من عنوووني
ساره بآدلتها الابتسامه وجلست حنان تقول لها من اول م كلمت تركي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو عبدالله
ريم كانت متنرفزه من سليمان وتركي و ودّها لو تطمن ع تركي وتعرف وش فيه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت ابو جاسم
حنان : وقبل شوي لما كلمته قلت له بتصل عليك مره ث.... ( شهقت ) نسيت لا اتصل اكيد هو ينتظرني الحين
ساره : يلا اتصلي الحين
اتصلت حنان وجاها رد من تركي بسرعه : الو
حنان حست ب فشله : هلا
تركي بسرعه : حنان ابي اشوفك
حنان طالعت ساره وم تدري وش تقول
تركي : بقول لك شي وم ينفع ب الجوال
حنان استغرب : وش
تركي : انتي وين الحين
حنان : ب البيت
تركي : خلاص ب اجيك الحين ( سكر منها بدون لا ينتظر ي رد عليها )
حنان : الو الوووو
ساره بخوف : وش صار
حنان : راح يجي .. وش اسوي
ساره ابتسمت : روحي جهزي نفسك اجل
حنان : هاه لا ما ابيه يشوفني استحي
ساره قامت وسحبت يد حنان معها لغرفة حنان
ــــــــــــــــــــــــــــــ
جاسم ب الشركه ويحاول يشغل نفسه ب الشغل علشان م تجي ع باله وكان يسرح بعض الاوقات ويقارن نور ب ساره (انا شلون افكر كذا وش يجيب ساره لنور ... ياليت بس اعرف ليش سويتي كذا ي نور كان كل شي بخير )
ـــــــــــــــــــــــــــ نهاية البارت ـــــــــــــــــــــــــــــــــ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 30-07-2013, 06:31 AM
صورة بريق الكلام الرمزية
بريق الكلام بريق الكلام غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
حرام عليك
كل شي ولا تركي وحنان يفترقون ليه كذا
وابو تركي اموت منه الله ياخذه
جاسم&ساره لاتعليق
عبدالله كثيررررر سخيف ي اخي البنت راح تتزوج اتركها
وشكراااااااااااااااااا ع البارت حلووووة
ي عسل


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 30-07-2013, 05:20 PM
حنآان الشمري حنآان الشمري غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي


العفوووو :)

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية دواء جروحي بين يديك/بقلمي؛كاملة

الوسوم
يديك , جروحي , جوال , رواية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى :هويت روحك Broken. angel أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 234 25-08-2013 01:41 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2004 09-10-2011 04:55 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 1999 25-08-2011 01:29 AM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 2048 11-03-2011 01:54 PM
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ على شاطئ النسيان روايات - طويلة 2000 07-02-2011 10:36 PM

الساعة الآن +3: 09:53 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1